الإعراب
إعراب سورة الأعراف الآية رقم 64

.المجتبى من مشكل إعراب القرآن.

.64 - {فَكَذَّبُوهُ فَأَنْجَيْنَاهُ وَالَّذِينَ مَعَهُ فِي الْفُلْكِ وَأَغْرَقْنَا الَّذِينَ كَذَّبُوا بِآيَاتِنَا إِنَّهُمْ كَانُوا قَوْمًا عَمِينَ} «والذين» اسم معطوف على الهاء في «فأنجيناه» ، «معه» : ظرف مكان متعلق بصلة الموصول المقدرة، وكذا تعلق «في الفلك» ، وجملة «إنهم كانوا» حالية من «الذين كذَّبوا» ، «عمين» نعت خبر كان..

.إعراب القرآن للدعاس.

.[سورة الأعراف (7) : آية 64] فَكَذَّبُوهُ فَأَنْجَيْناهُ وَالَّذِينَ مَعَهُ فِي الْفُلْكِ وَأَغْرَقْنَا الَّذِينَ كَذَّبُوا بِآياتِنا إِنَّهُمْ كانُوا قَوْماً عَمِينَ (64) «فَكَذَّبُوهُ» فعل ماض مبني على الضم، والواو فاعله، والهاء مفعوله، والجملة مستأنفة بعد الفاء، «فَأَنْجَيْناهُ» فعل ماض مبني على السكون ونا فاعله والهاء مفعوله والجملة معطوفة. «وَالَّذِينَ» اسم موصول معطوف على ضمير النصب الهاء. «مَعَهُ» ظرف مكان متعلق بمحذوف صلة الموصول. «فِي الْفُلْكِ» متعلقان بالفعل أنجينا. «وَأَغْرَقْنَا الَّذِينَ» فعل ماض وفاعل ومفعول به والجملة معطوفة. «كَذَّبُوا بِآياتِنا» فعل ماض تعلق به الجار والمجرور، والواو فاعله والجملة صلة الموصول «إِنَّهُمْ» إن والهاء اسمها والميم لجمع الذكور. «كانُوا قَوْماً» كان واسمها وخبرها. «عَمِينَ» صفة مجرورة بالياء لأنها جمع مذكر سالم، والجملة في محل رفع خبر إن. والجملة الاسمية إنهم ... تعليلية لا محل لها من الإعراب. [سورة الأعراف (7) : آية 65] وَإِلى عادٍ أَخاهُمْ هُوداً قالَ يا قَوْمِ اعْبُدُوا اللَّهَ ما لَكُمْ مِنْ إِلهٍ غَيْرُهُ أَفَلا تَتَّقُونَ (65) «وَإِلى عادٍ» متعلقان بفعل محذوف تقديره وأرسلنا والجملة المقدرة معطوفة «أَخاهُمْ» مفعول به منصوب بالألف لأنه من الأسماء الخمسة، والهاء في محل جر بالإضافة، «هُوداً» بدل منصوب. «قالَ يا قَوْمِ اعْبُدُوا اللَّهَ» تقدم إعرابها في الآية 59 جملة قال مستأنفة لا محل لها «أَفَلا» الهمزة للإ ستفهام. والفاء عاطفة، ولا نافية لا عمل لها وجملة «تَتَّقُونَ» معطوفة. [سورة الأعراف (7) : آية 66] قالَ الْمَلَأُ الَّذِينَ كَفَرُوا مِنْ قَوْمِهِ إِنَّا لَنَراكَ فِي سَفاهَةٍ وَإِنَّا لَنَظُنُّكَ مِنَ الْكاذِبِينَ (66) «قالَ الْمَلَأُ» فعل ماض وفاعل «الَّذِينَ» اسم موصول في محل رفع صفة، والجملة مستأنفة لا محل لها وجملة «كَفَرُوا» صلة. «مِنْ قَوْمِهِ» متعلقان بمحذوف حال من الملأ «إِنَّا لَنَراكَ فِي سَفاهَةٍ» تقدم إعراب مثلها في الآية 60. «وَإِنَّا» إن واسمها. «لَنَظُنُّكَ مِنَ الْكاذِبِينَ» فعل مضارع تعلق به الجار والمجرور والكاف مفعوله. والجملة في محل رفع خبر إن، واللام المزحلقة. [سورة الأعراف (7) : آية 67] قالَ يا قَوْمِ لَيْسَ بِي سَفاهَةٌ وَلكِنِّي رَسُولٌ مِنْ رَبِّ الْعالَمِينَ (67) تقدم إعراب مشابه في الآي.

للبحث في إعراب فتح الرحمن اضغط هنا
لدروس اللغة العربية اضغط هنا