مجاز القرآن

لتدبر القرآن بشكل أوسع وأكثر احترافا لا بد من الخوض في هذا العلم الذي يبين لك المعاني اللغوية المجازية للخطاب القرآني واللغة العربية بشكل عام وبالتالي كان لا بد لنا من إدراج قسم يختص بالمجاز القرآني في برنامجنا المتدبر.

مجاز القران للمؤلف أبو عبيدة معمر بن المثنى لسورة الفرقان الآية رقم 65
وقال: بها العين والآرام يمشين خلفة ... وأطلاؤها ينهضن فى كل مجثم «1» [625] . «إِنَّ عَذابَها كانَ غَراماً» (65) أي هلاكا ولزاما لهم ومنه رجل مغرم بالحب حب النساء من الغرم والدّين قال الأعشى: فرع نبع يهتزّ فى غصن المج ... د غزير النّدى شديد المحال (375) إن يعاقب يكن غراما وإن يع ... ط جزيلا فإنه لا يبالى وقال بشر بن أبى خازم: ويوم النسار ويوم الجفا ... ر كانوا عذابا وكانوا غراما «2» [626] أي هلكة.. «ساءَتْ مُسْتَقَرًّا وَمُقاماً» (66) أي قرارا وإقامة لأنه من أقام أي مخلدا ومنزلا، وقال جرير: حيّوا المقام وحيّوا ساكن الدار «3» [627] وقال سلامة بن جندل: يومان يوم مقامات وأندية ... ويوم سير إلى الأعداء تأويب (516) __________ (1) . - 625: هذا البيت من معلقة زهير (فى ديوانه ص 5) وهو مما استشهد به المفسرون وأصحاب اللغة فى تفسير الآية ولكن عجز البيت لا يوافق عجز البيت الذي ورد فى النسختين اللتين بأيدينا فأثبتناها فى الفروق والبيت فى الطبري 19/ 19 والجمهرة 2/ 238 واللسان والتاج (خلف) والقرطبي 13/ 65. [.....] (2) . - 626: فى الطبري 19/ 21 والجمهرة 2/ 81 والاقتضاب ص 316 ومعجم البلدان 2/ 89، 4/ 779