أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ ۚ وَلَوْ كَانَ مِنْ عِندِ غَيْرِ اللَّهِ لَوَجَدُوا فِيهِ اخْتِلَافًا كَثِيرًا
 

وَقَالَ الرَّسُولُ يَا رَبِّ إِنَّ قَوْمِي اتَّخَذُوا هَٰذَا الْقُرْآنَ مَهْجُورًا

أَنَّى لِلْمُحْتَوَى الْعَرَبِيِّ أَنْ يُثْرَى فِي مَعْزِلٍ عَنْ الْقُرْآنِ وَاللُّغَةِ !

المعاجم:


لا شكّ أنّ إضافة المعاجم يساعد كثيرا في فهم الكلمات القرآنيّة ودلالاتها، لذلك قمنا بإضافة أهمّ المعاجم وأكثرها دقّة وشهرة، مثل لسان العرب وتاج العروس وغيرهما، وبمجرد اختيار الكلمة في برنامجنا المتدبّر تستطيع الكشف عن معناها.

- السَّهَرُ: الأَرَقُ. وقد سَهِرَ، بالكسر، يَسْهَرُ سَهَراً، فهو ساهِرٌ: لم ينم ليلاً؛ وهو سَهْرَانُ وأَسْهَرَهُ غَيْرُه. ورجل سُهَرَةٌ مثال هُمَزَةٍ أَي كثيرُ السَّهَرِ؛ عن يعقوب. ومن دعاء العرب على الإِنسان: ما له سَهِرَ وعَبِرَ. وقد أَسْهَرَني الهَمُّ أَو الوَجَعُ؛ قال ذو الرمة ووصف حميراً وردت مصايد: وقد أَسْهَرَتْ ذا أَسْهُمٍ باتَ جاذِلاً، له فَوْقَ زُجَّيْ مِرْفَقَيْهِ وَحاوِحُ الليث: السَّهَرُ امتناع النوم بالليل. ورجل سُهَارُ العين: لا يغلبه النوم؛ عن اللحياني. وقالوا: ليل ساهر أَي ذو سَهَرٍ، كما قالوا ليل نائم؛ وقول النابغة: كَتَمْتُكَ لَيْلاً بالجَمُومَيْنِ ساهرا، وهَمَّيْنِ: هَمّاً مُسْتَكِنّاً وظاهرا يجوز أَن يكون ساهراً نعتاً لليل جعله ساهراً على الاتساع، وأَن يكون حالاً من التاء في كتمتك؛ وقول أَبي كبير: فَسْهِرْتُ عنها الكالِئَيْنِ، فَلَمْ أَنَمْ حتى التَّفَتُّ إِلى السِّمَاكِ الأَعْزَلِ أَراد سهرت معهما حتى ناما. وفي التهذيب: السُّهارُ والسُّهادُ، بالراء والدال. والسَّاهرَةُ: الأَرضُ، وقيل: وَجْهُها. وفي التنزيل: فإِذا هم بالسَّاهِرَة؛ وقيل: السَّاهِرَةُ الفلاة؛ قال أَبو كبير الهذلي: يَرْتَدْن ساهِرَةً، كَأَنَّ جَمِيمَا وعَمِيمَها أَسْدافُ لَيْلٍ مُظْلِمِ وقيل: هي الأَرض التي لم توطأْ، وقيل: هي أَرض يجددها الله يوم القيامة. الليث: الساهرة وجه الأَرض العريضة البسيطة. وقال الفراء: الساهرة وجه الأَرض، كأَنها سميت بهذا الاسم لأَن فيها الحيوان نومهم وسهرهم، وقال ابن عباس: الساهرة الأَرض؛ وأَنشد: وفيها لَحْمُ ساهِرَةٍ وبَحْرٍ، وما فاهوا به لَهُمُ مُقِيمُ وساهُورُ العين: أَصلها ومَنْبَعُ مائها، يعني عين الماء؛ قال أَبو النجم: لاقَتْ تَمِيمُ المَوْتَ في ساهُورِها، بين الصَّفَا والعَيْسِ من سَدِيرها ويقال لعين الماء ساهرة إِذا كانت جارية. وفي الحديث: خير المال عَيْنٌ ساهِرَةٌ لِعَيْنٍ نائمةٍ؛ أَي عين ماء تجري ليلاً ونهاراً وصاحبها نائم، فجعل دوام جريها سَهَراً لها. ويقال للناقة: إِنها لَساهِرَةُ العِرْقِ، وهو طُولُ حَفْلِها وكثرةُ لبنها. والأَسْهَرَانِ: عِرْقان يصعدان من الأُنثيين حتى يجتمعا عند باطن الفَيْشَلَةِ، وهما عِرْقا المَنِيِّ، وقيل: هما العرقان اللذان يَنْدُرانِ من الذكر عند الإِنعاظ، وقيل: عرقان في المَتْنِ يجري فيهما الماء ثم يقع في الذكر؛ قال الشماخ: تُوائِلُ مِنْ مِصَكٍّ أَنْصَبَتْه حَوَالِبُ أَسْهَرَيْهِ بِالذَّنِينِ وأَنكر الأَصمعي الأَسهرين، قال: وإِنما الرواية أَسهرته أَي لم تدعه ينام، وذكر أَن أَبا عبيدة غلط. قال أَبو حاتم: وهو في كتاب عبد الغفار الخزاعي وإِنما أَخذ كتابه فزاد فيه أَعني كتاب صفة الخيل، ولم يكن لأَبي عبيدة علم بصفة الخيل. وقال الأَصمعي: لو أَحضرته فرساً وقيل وضع يدك على شيء منه ما درى أَين يضعها. وقال أَبو عمرو الشيباني في قول الشماخ: حوالب أَسهريه، قال: أَسهراه ذكره وأَنفه. قال ورواه شمر له يصف حماراً وأُتنه: والأَسهران عرقان في الأَنف، وقيل: عرقان في العين، وقيل: هما عرقان في المنخرين من باطن، إِذا اغتلم الحمار سالا دماً أَو ماء. والسَّاهِرَةُ والسَّاهُورُ: كالغِلافِ للقمر يدخل فيه إِذا كَسَفَ فيما تزعمه العرب؛ قال أُمية بن أَبي الصَّلْت: لا نَقْصَ فيه، غَيْرَ أَنَّ خَبِيئَهُ قَمَرٌ وساهُورٌ يُسَلُّ ويُغْمَدُ وقيل: الساهور للقمر كالغلاف للشيء؛ وقال آخر يصف امرأَة: كَأَنَّها عِرْقُ سامٍ عِنْدَ ضارِبِهِ، أَو فَلْقَةٌ خَرَجَتْ من جَوفِ ساهورِ يعني شُقَّةَ القمر؛ قال القتيبي: وقال الشاعر: كَأَنَّها بُهْثَةٌ تَرْعَى بِأَقْرِبَةٍ، أَو شُقَّةٌ خَرَجَتْ مِن جَنْبِ ساهُورِ البُهْثَة: البقرة. والشُّقَّةُ: شُقَّةُ القمر؛ ويروى: من جنب ناهُور. والنَّاهُورُ: السَّحاب. قال القتيبي: يقال للقمر إِذا كَسَفَ: دَخَلَ في ساهُوره، وهو الغاسقُ إِذا وَقَبَ. وقال النبي، صلى الله عليه وسلم، لعائشة، رضي الله عنها، وأَشار إِلى القمر فقال: تَعَوَّذِي بالله من هذا فإِنه الفاسِق إِذا وَقَبَ؛ يريد: يَسْوَدُّ إِذا كَسَفَ. وكلُّ شيء اسْوَدَّ، فقد غَسَقَ. والسَّاهُورُ والسَّهَرُ: نفس القمر. والسَّاهُور: دَارَةُ القمر، كلاهما سرياني. ويقال: السَّاهُورُ ظِلُّ السَّاهِرَةِ، وهي وجْهُ الأَرض.


- : (سَهِرَ، كفَرِحَ) ، يَسْهَر سَهَراً: أَرِقَ، و (لَم يَنَمْ لَيْلاً) ، وَفُلَان يُحِبُّ السَّهَرَ والسَّمَرَ. (ورَجُلٌ ساهِرٌ وسَهَّارٌ) ، ككَتّان، (وسَهْرَانُ وسُهْرَةٌ) ، الأَخِيرَة (كتُؤَدَةٍ) ، أَي كَثِيرُ السَّهَرِ، عَن يَعْقُوب. وَمن دعاءِ العَرَبِ على الإِنْسَان: مَا لَه سَهِرَ وعَبِرَ. وَقد أَسْهَرَنِي الهَمُّ أَو الوَجَعُ، قَالَ ذُو الرُّمَّةِ، ووَصفَ حَمِيراً وَرَدَتْ مَصائِدَ: وقَدْ أَسْهَرَتْ ذَا أَسْهُمٍ باتَ جاذِلاً لَهُ فَوْقَ زُجَّيْ مِرْفَقَيْهِ وَحَاوِحُ وَقَالَ اللَّيْثُ: السَّهَر: امتِنَاعُ النَّوْمِ باللّيل، ورجلٌ سُهَارُ العَيْنِ: لَا يَغْلِبُه النَّوم، عَن اللِّحْيَانيّ. (و) من المَجَاز قَالُوا: (لَيْلٌ ساهِرٌ) أَي (ذُو سَهَرٍ) ، كَمَا قَالُوا: ليلٌ نائِم، قَالَ النابِغَة: كَتَمْتُكَ لَيْلاً بالجَمُومَيْنِ ساهِراً وهَمَّيْنِ: هَمَّاً مُسْتَكِنّاً وظاهِرَا هاكذا أَورَدَهُ الزَّمَخْشَرِيُّ فِي الأَساس. وفسَّره. قلْت: ويَحْتَمِل أَن يكون: (ساهِراً) حَالا من التّاءِ فِي (كَتَمْتُك) . (و) من المَجَاز: (السّاهِرَةُ: الأَرْضُ) ونُقِلَ ذالِكَ عَن ابْن عبّاس. وَفِي الأَساس: هِيَ الأَرْضُ البَسِيطَةُ العَرِيضَةُ يَسْهَرُ سالِكُها. (أَو وَجْهُهَا) ، قَالَه اللَّيْثُ عَن الفَرّاءِ. وَقَالَ ابْن السَّيِّد فِي الفرْق: لأَنّ عَمَلَها فِي النّباتِ باللّيْلِ والنَّهَار سَوَاءٌ. وَفِي الأَساس: أَرضٌ ساهِرَةٌ: سَرِيعَة النَّبَاتِ، كأَنَّها سَهِرَتْ بالنَّبَات، قَالَ: يَرْتَدْنَ ساهِرَةً كأَنّ عَمِيمَها وجَمِيمَها أَسْدافُ لَيْلٍ مُظْلِمِ قلت: وَهُوَ قولُ أَبِي كَبِيرٍ الهُذَلِيّ. (و) من الْمجَاز: السّاهِرَةُ: (العَيْنُ الجَارِيَةُ) ، يُقَال: عينٌ ساهِرَةٌ، إِذا كانَتْ تَجْرِي لَيْلاً ونَهَاراً لَا تَفْتُر، وَفِي الحَدِيث: (خَيْرُ المالِ عَيْنٌ ساهِرَةٌ لعَيْنٍ نائِمَة) ، أَي عينُ ماءٍ تَجرِي لَيْلًا وَنَهَارًا وصاحِبُها نائمٌ، فجعلَ دَوَامَ جَرْيِها سَهَراً لَهَا. وَقَالَ الزَّمَخْشَرِيّ: وَهِي عينُ صاحِبِها؛ لأَنه فارِغُ البالِ، لَا يَهتمُّ بهَا. (و) قيل: السَّاهِرَةُ: (الفَلاةُ) يَسْهَرُ سالِكُهَا، وَبِه فَسَّرُوا قولَ النابِغَةِ السَّابِق. (و) فِي الْكتاب الْعَزِيز: {فَإِذَا هُم بِالسَّاهِرَةِ} (النازعات: 14) ، قيل: هِيَ (أَرْضٌ لم تُوطَأْ، أَو) هِيَ (أَرْضٌ يُجَدِّدُها اللَّهُ تَعالَى يومَ القِيامَةِ) ، وَقَالَ ابْن السَّيِّد فِي الفرْق: وَقيل: هِيَ أَرْضٌ لم يُعْصَ اللَّهُ تعالَى عَلَيْهَا. (و) قيل: السّاهِرَةُ: (جَبَلٌ بالقُدْسِ) ، قَالَه وَهْبُ بنُ مُنَبِّهٍ. وَفِي عبارَة ابْن السّيد: أَرضُ بيْتِ المَقْدِسِ. (و) قيل: السَّاهِرَةُ: (جَهَنَّمُ) . أَعاذَنَا الله تَعَالَى مِنْهَا، قَالَه قَتَادَة. (و) قيل: هِيَ (أَرْضُ الشَّامِ) ، قَالَه مُقاتِلٌ. (و) قَالَ أَبو عَمْرٍ والشَّيْبَانِيّ فِي قَول الشَّمّاخِ: تُوَائِلُ من مِصَكَ أَنْصَبَتْهُ حَوالِبُ أَسْهَرَيْهِ بالذَّنِينِ قَالَ: (الأَسْهَرانِ: الأَنْفُ، والذَّكَرُ) ، رَوَاهُ شَمِرٌ، وَهُوَ مَجاز. (و) قيل: هما (عِرْقانِ فِي المَتْنِ يَجْرِي فِيهِما المَنِيُّ، فيَقَعُ فِي الذَّكَرِ) ، وأَنشدوا قَول الشَّمَّاخِ. (و) قيل: هما (عِرْقانِ فِي الأَنْفِ) ، وَقَالَ بَعضهم: هُما عِرْقَان فِي المَنْخِرَيْنِ من بَاطِن، إِذا اغْتَلَمَ الحِمَارُ سالاَ دَماً أَو مَاء. (و) قيل: هما (عِرْقَانِ فِي العَيْنِ، و) قيل: هما (عِرْقَانِ يَصْعَدَانِ من الأُنْثَيَيْنِ) ثمَّ (يَجْتَمِعان عِنْد باطِنِ) الفَيْشَلَة، أَعنِي (الذَّكَر) ، وهما عِرْقَا المَنِيِّ. وَقيل: هما العِرْقانِ اللَّذانِ يَنْدُرَانِ من الذَّكَر عِنْد الإِنْعاظِ. وأَنكر الأَصمعيُّ الأَسْهَرَيْنِ، قَالَ: وإِنّما الرِّوايةُ فِي قَول الشَّمّاخِ: (أَسْهَرَتْه) ، أَي لم تَدعْه يَنام، وَذكر أَن أَبا عُبَيْدَةَ غَلِطَ. قَالَ أَبو حَاتِم: وَهُوَ فِي كِتَابِ عبد الغَفّارِ الخُزَاعِيّ، وإِنما أَخَذَ كِتَابه فزادَ فِيهِ، أَعنِي كتابَ صِفَةِ الخَيْلِ، وَلم يكن لأَبي عُبَيْدَةَ عِلْمٌ بِصفة الخَيْلِ، وَقَالَ الأَصْمَعِيّ: لَو أَحْضَرْتَه فَرَساً، وَقيل: ضَعْ يَدَكَ على شَيحءٍ مِنْهُ، مَا دَرَى أَيْنَ يَضَعُهَا. (والسَّاهُورُ: السَّهَرُ) ، محرَّكةً، (كالسُّهَارِ) ، بالضمِّ، بِمَعْنى واحِد. وَفِي التَّهْذِيب: السُّهَارُ، والسُّهادُ بالراءِ وَالدَّال. (و) السَّاهُورُ: (الكَثْرَةُ) . (و) السّاهُورُ: (القَمَرُ) نَفسُه، كالسَّهَرِ، مُحَركةً، سُرْيَانِيّة، عَن ابْن دُرَيْدٍ. (و) ساهُورُ القَمَرِ: (غِلاَفُه) الَّذِي يَدخُلُ فِيهِ إِذا كُسِفَ، فِيمَا تَزعُمُه العَرَبُ، (كالسّاهِرَةِ) ، قَالَ أُمَيَّةُ بنُ أَبي الصَّلْتِ: لَا نَقْصَ فيهِ غَيْرَ أَنَّ خَبِيئَهُ قَمَرٌ وساهُورٌ يُسَلُّ ويُغْمَدُ قَالَ ابْن دُرَيْد: وَلم تُسْمَع إِلاّ فِي شِعْره، وَكَانَ يَسْتَعْملُ السُّرْيانِيّة كثيرا؛ لأَنه كَانَ قد قرأَ الكُتُبَ، قَالَ: وذكرَه عبدُ الرّحمانِ بنُ حسّانَ، كَذَا فِي التَّكْمِلَةِ، وَقَالَ آخرُ يصف امرأَةً: كأَنَّهَا عِرْقُ سامٍ عنْد ضَارِبِهِ أَو فِلْقَةٌ خَرَجَتْ من جَوْفِ ساهُورِ يَعْنِي شُقَّةَ القَمَرِ، وأَنشد الزَّمَخْشَرِيّ فِي الأَساس: كأَنَّهَا بُهْثَةٌ تَرْعَى بأَقْرِيَةٍ أَو شِقَّةٌ خَرَجَتْ من جَوْفِ ساهُورِ قلت: البُهْثَة: البَقَرَةُ، والشِّقَّةُ: شِقَّة القَمَرِ، ويُرْوَى: (من جنب ناهور) والنّاهُور: السّحابُ. قَالَ القُتَيْبِيّ: يُقَال للقمر إِذا كُسِفَ: دَخَلَ فِي ساهُورِه، وَهُوَ الغاسِقُ إِذا وَقَب، وَقَالَ النبيُّ صلى الله عَلَيْهِ وسلملعائِشَةَ رَضِي الله عَنْهَا، وأَشَارَ إِلى الْقَمَر، فَقَالَ: (تَعَوَّذِي باللَّهِ من هاذَا، فإِنّه الغاسِقُ إِذا وَقَبَ) ، يُرِيد: يَسْوَدُّ إِذا كُسِفَ، وكلّ شيْءٍ اسوَدّ فقد غَسَقَ. (و) ساهُورُ القَمَرِ: (دارَتُه) ، سُرْيَانِيّة. وَقَالَ ابنُ السِّكِّيتِ: (و) قيل: ليالِي السّاهُور: (التِّسْعُ البَوَاقِي مِنْ) آخِرِ (الشَّهْرِ) ، سُمِّيَت لأَنّ القَمَرَ يَغِيبُ فِي أَوائلها. (و) يُقَال: السّاهُور: (ظِلُّ السَّاهِرَةِ، أَي وَجْه الأَرْضِ) . (و) السّاهُورُ (مِنَ العَيْنِ: أَصْلُها) ومنبعُ مائِهَا، يعنِي عينَ الماءِ، قَالَ أَبو النَّجْمِ: لاقَتْ تَمِيمُ المَوْتَ فِي ساهُورِهَا بينَ الصَّفَا والعَيْسِ من سَدِيرِهَا (والسَّاهِرِيَّة: عِطْرٌ؛ لأَنه يُسْهَرُ فِي عَمَلِهَا وتَجْوِيدِهَا) ، والإِعجامُ تَصْحِيف قَالَه الصّغانيّ. (ومُسْهِرٌ، كمُحْسِنٍ: اسْم) جماعَةٍ مِنْهُم: مُسْهِرُ بنُ يَزِيدَ، ذكرَه أَبو عليَ القالِي فِي الصَّحَابَة. وممّا يسْتَدرك عَلَيْهِ: يُقَال للنَّاقَةِ: إِنّها لسَاهِرَةُ العِرْقِ، وَهُوَ طُولُ حَفْلِها وكَثْرَةُ لبَنِهَا. وبَرْقٌ ساهِرٌ، وَقد سَهِرَ البَرْقُ، إِذا باتَ يَلْمَعُ، وَهُوَ مَجاز.


- ـ سَهِرَ، كفَرِحَ: لم يَنَمْ لَيْلاً. ورجلٌ ساهِرٌ وسَهَّارٌ وسَهْرانُ وسُهَرَةٌ، كتُؤَدَةٍ. ـ ولَيْلٌ ساهِرٌ: ذُو سَهَرٍ. ـ والساهِرَةُ: الأرضُ، أو وَجْهُها، والعينُ الجاريةُ، والفَلاةُ، وأرضٌ لم تُوطَأْ، أو أرضٌ يُجَدِّدُها اللّهُ تعالى يومَ القيامَةِ، وجَبَلٌ بالقُدسِ، وجَهَنَّمُ، وأرضُ الشامِ. ـ والأَسْهَرانِ: الأَنْفُ، والذَّكَرُ، وعِرْقانِ في المَتْنِ يَجْرِي فيهما المَنِيُّ، فَيَقَعُ في الذَّكَرِ، وعِرْقانِ في الأَنْفِ، وعِرْقانِ في العينِ، وعِرْقانِ يَصْعَانِ من الأُنْثَيَيْنِ، يَجْتِمعانِ عندَ باطِنِ الذَّكَرِ. ـ والسَّاهُورُ: السَّهَرُ، ـ كالسُّهارِ، والكَثْرَةُ، والقَمَرُ، وغِلافهُ، ـ كالساهِرَةِ، ودَارَتُه، والتِّسْعُ البَواقِي من الشَّهْرِ. ـ وظِلُّ الساهِرَةِ، أي: وَجْهُ الأرضِ، ـ وـ من العينِ: أصْلُها. ـ والساهِرِيَّةُ: عِطْرٌ لأَنَّه يُسْهَرُ في عَمَلِها وتَجْويدِها. ومُسْهِرٌ، كمُحْسِنٍ: اسمٌ.


- السَّهّارُ : السُّهَرَةُ. يقال: رجُلٌ سَهَّارُ العين: لا يغلبه النَّوْمُ وهي سَهَّارة.


- الأَسْهَرَانِ : عِرْقَانِ في الأَنْفِ وفي العَيْن.


- سَهِرَ سَهِرَ سَهَرًا: لَمْ ينَمْ كلَّ اللَّيْل أَو بَعْضَه.|سَهِرَ أَرِق.|سَهِرَ البَرْقُ: باتَ يَلمَعُ فهو ساهرٌ، وسَهْرانٌ، وسَهّارٌ، وسُهَرَةٌ.


- المِسْهَارُ : القَوِيُّ على السَّهَر.| ومنه قولُ الأَخطل:


- السُّهَرَةُ : الكثيرُ السَّهَر. يقال: هو سُهَرَةٌ، وهي سُهَرَةٌ.


- السَّاهِرَةُ : مؤنَّثُ الساهر. يقال: ليلَةٌ ساهرةٌ.| وأَرضٌ ساهرةٌ: سَرِيعة النَّبات كأَنَّها سَهِرَتْ بالنَّباتِ.| وقَطَعُوا ساهِرَةً: أَرضًا بسيطَةً عريضةً يَسْهَرُ سالِكها.|السَّاهِرَةُ الأَرضُ المستوية البيضاءُ؛ ومنها الساهرةُ التي يحشر الناس عليها.، وفي التنزيل العزيز:النازعات آية 14 فَإِذَا هُمْ بالسَّاهِرَةِ) ) .|السَّاهِرَةُ الفَلاَةُ لم تُوطَأُ.|السَّاهِرَةُ العَينُ الجارِيَةُ.|السَّاهِرَةُ دَارَةُ القَمَر.


- السُّهَارُ : السَّهَرُ من مرض أَو هَمٍّ.


- أَسْهَرَهُ : أَرَّقَهُ.


- السّاهِرُ السّاهِرُ يقال: ليلٌ ساهِرٌ: أَي ذو سَهَر.


- السَّاهُورُ : دَارَةُ القَمَر.|السَّاهُورُ التِّسعُ البَواقِي من ليالي الشَّهْرِ.|السَّاهُورُ ظِلُّ الساهِرَة: وَجْه الأَرضِ.|السَّاهُورُ من عين الماء: أَصلُهَا ومَنْبَعُ مائِها.


- (صف).|-قَضَى اللَّيْلَةَ سَهْرَانَ : يَقِظاً، سَاهِراً اللَّيْلَ.


- (ف : ثلاثي لازم متعد بحرف).| سَهِرْتُ، أسْهَرُ، اِسْهَرْ، مصدر سَهَرٌ.|1- سَهِرَ اللَّيلَ كُلَّهُ : لَمْ يَنَمِ اللَّيْلَ- سَهِرَتْ أعْيُنٌ وَنامَتْ عُيُونٌ فِي أُمُورٍ تَكُونُ أوْ لاَ تَكُونُ.|2- يَسْهَرُ مِنْ حِينٍ لآخَرَ وَيَمْرَحُ : يَقْضِي بَعْضَ اللَّيَالِي سَاهِراً فِي نَشَاطٍ وَمَرَحٍ.|3- يَسْهَرُ عَلَى رَاحَةِ الْمَرِيضِ :يَعْتَنِي بِهِ، يَقْضِي اللَّيَالِيَ بِجَانِبِهِ لِلاعْتِنَاءِ بِهِ.|4- سَهِرَ البَرْقُ : بَاتَ يَلْمَعُ.


- (فعل: رباعي متعد).| أَسْهَرَ، يُسْهِرُ، مصدر إِسْهارٌ- أَسْهَرَهُ الهَمُّ : جَعَلَهُ يَسْهَرُ اللَّيْلَ، أَرَّقَهُ، مَنَعَ عَنْهُ النَّوْمَ- أَسْهَرَنِي ضَجيجُ الجيرانِ.


- (فعل: رباعي متعد).| سَاهَرْتُ، أُسَاهِرُ، سَاهِرْ، مصدر مُسَاهَرَةٌ- سَاهَرَهُ اللَّيْلَ : سَهَرَ مَعَهُ- لَقَدْ سَاهَرْتُكَ أيُّهَا القَمَرُ لأُحَادِثَكَ.(م. ص. الرافعي).


- (مصدر سَاهَرَ).|-مُسَاهَرَةُ الأَصْدِقَاءِ : السَّهَرُ مَعَهُمْ فِي اللَّيْلِ.


- (مصدر سَهِرَ).|1- طَالَ بِهِ السَّهَرُ :عَدَمُ النَّوْمِ لَيْلاً.|2- كَثِيرُ السَّهَرِ : الَّذِي لاَ يَنَامُ كَثِيراً- لاَ يَنَالُ الإنْسَانُ الغَايَةَ إلاَّ بِالجِدِّ وَسَهَرِ اللَّيَالِي. (الغزالي).


- جمع: سَهَرَاتٌ. | (المرَّةُ مِنَ السَّهَرِ).|1- أحْيَتِ الفِرْقَةُ سَهْرَةً مُوسِيقِيَّةً : حَفْلةً مُوسِيقَيَّةً لَيْلاً.|2- اِرْتَدَى لِبَاسَ السَّهْرَةِ لِحُضُورِ الحَفْلَةِ : لِبَاسٌ أنِيقٌ خَاصٌّ بِالحَفَلاَتِ السَّاهِرَةِ.


- جمع: مَسَاهِيرُ. | (صِيغَةُ مِفْعَالٍ لِلْمُبَالَغَةِ).|-وَلَدٌ مِسْهَارٌ : مُدَاوِمٌ عَلَى السَّهَرِ.


- رَجُلٌ سُهَرَةٌ : كَثِيرُ السَّهَرِ.


- 1- أسهران : عرقان في الظهر|2- أسهران : عرقان في العين|3- أسهران : عرقان في الأنف


- 1- أسهره : جعله يسهر


- 1- ساهر : سهران


- 1- ساهرة : مؤنث ساهر|2- ساهرة : أرض سهلة منبسطة|3- ساهرة : أرض مستوية بيضاء|4- ساهرة : عين ماء جارية|5- ساهرة : قمر|6- ساهرة : « ليلة أو حفلة ساهرة » : يسهر الناس فيها ويمرحون ويرقصون|7- ساهرة : « أرض ساهرة » : سريعة النبات|8- ساهرة : « عين ساهرة » : يقظة متنبهة


- 1- ساهره : سهر معه


- 1- ساهور : سهر|2- ساهور : قمر|3- ساهور : دارة القمر ، هالته|4- ساهور الليالي التسع الأخيرة من الشهر القمري|5- ساهور : كثرة ، جماعة|6- ساهور من عين الماء : أصلها ، منبعها


- 1- سهر


- 1- سهر : أرق ، ذهب عنه النوم في الليل|2- سهر البرق : بات يلمع


- 1- قوي على السهر ، جمع : مساهير


- 1- كثير السهد للمذكر والمؤنث


- 1- كثير السهر


- 1- مرة من السهر : « سهرة راقصة »


- 1- مصباح ضعيف النور يضاء في البيوت ليلا بعد نوم أهلها


- 1- مصدر سهر|2- يقظة وعدم النوم في الليل


- 1- يقظان لم ينم في الليل


- س هـ ر: (السَّهَرُ) الْأَرَقُ وَبَابُهُ طَرِبَ فَهُوَ (سَاهِرٌ) وَ (سَهْرَانُ) وَ (أَسْهَرَهُ) غَيْرُهُ. وَرَجُلٌ (سُهَرَةٌ) كَهُمَزَةٍ أَيْ كَثِيرُ السَّهَرِ. وَ (السَّاهِرَةُ) وَجْهُ الْأَرْضِ.


- سهِرَ / سهِرَ على يَسهَر ، سَهَرًا ، فهو ساهِر وسَهْرانُ / سَهْرانٌ ، والمفعول مَسْهورٌ عليه | • سهِر حتى الفجر |1 - ظلّ مُستيقظًا، لم ينم :-سهِر ليالي يُراقب النُّجومَ، - من طلب العلا سهر الليالي |• سهِر البرقُ: بات يلمع، - فلانٌ أسهرُ من النَّجم: كثير السَّهَر. |2 - أرِق :-سهِر من غلبة الدّيْن.|• سهِر على راحتِه: راقبه؛ راعاه؛ حافظ عليه :-سهِر على تطبيق القانون، - سهِِر على احتياجات المجتمع.


- سَهْرَة ، جمع سَهَرات وسَهْرات.|1- اسم مرَّة من سهِرَ/ سهِرَ على: فترة ممتدّة من غياب الشَّمس إلى طلوع الفجر :-قضى سهرتَه مع أصدقائه.|2- عرض أو اجتماع أو حفلة يُقام إجمالاً بعد العشاء :-سهْرة راقصة/ غنائيّة/ موسيقيّة، - فيلم السَّهْرة |• ملابس السَّهْرة: ملابس ذات طراز خاصّ تُرتدى في الحفلات المسائيَّة.


- سهَر :- مصدر سهِرَ/ سهِرَ على. |2 - سُهاد، أَرَق |• غلبه السَّهَرُ: أَرِقَ. |3 - مُراقبة متواصلة بلا فتور :-ضاعف السَّهَر.


- أسهرَ يُسهر ، إسهارًا ، فهو مُسهِر ، والمفعول مُسهَر | • أسهره الهمُّ أرّقه ومنعه النَّوم :-أسهره المرضُ/ التفكيرُ/ القلقُ، - لا يشرب القهوةَ لأنّها تُسهره.


- سَهَّارة :- مؤنَّث سَهّار. |2 - ساهرة؛ مصباح صغير، ضئيل النّور يُنير البيت ليلاً عند النّوم :-لا ينام على ضوء السَّهارة.


- سَهْرانُ / سَهْرانٌ ، جمع سهرانون/ سهارَى، مؤ سَهْرى/ سَهْرانة، جمع مؤ سهارَى/ سَهْرَانات: صفة مشبَّهة تدلّ على الثبوت من سهِرَ/ سهِرَ على: مُتيقِّظ، أرِق.


- ساهِرة :- مؤنَّث ساهِر |• حَفْلةٌ ساهرة: حفلة موسيقيّة أو غنائيَّة تستمرُّ فترةً من الليل، - عين ساهرة: تجري لا تكاد تفتُر. |2 - سَهَّارة، سَهَّاريّ؛ مِصباح صغير، ضئيل النّور يُنير البيت ليلاً عند النَّوم :-يُستأنس بالسّاهرة.|3 - مكان يُحشر فيه النَّاس يوم القيامة، الأرض المستوية :- {فَإِذَا هُمْ بِالسَّاهِرَةِ} .


- ساهرَ يساهر ، مُساهَرةً ، فهو مُساهِر ، والمفعول مُساهَر | • ساهَره سهِر معه، ظلّ مستيقظًا معه :-ساهر صديقَه حتى الفجر، - ساهر نجم السماء.


- سَهّاريّ :- اسم منسوب إلى سَهّار. |2 - ساهرة، سَهَّارة؛ مصباح صغير، ضئيل النور يُنير البيت ليلاً عند النّوم.


- سهَر :- مصدر سهِرَ/ سهِرَ على. |2 - سُهاد، أَرَق |• غلبه السَّهَرُ: أَرِقَ. |3 - مُراقبة متواصلة بلا فتور :-ضاعف السَّهَر.


- سهِرَ / سهِرَ على يَسهَر ، سَهَرًا ، فهو ساهِر وسَهْرانُ / سَهْرانٌ ، والمفعول مَسْهورٌ عليه | • سهِر حتى الفجر |1 - ظلّ مُستيقظًا، لم ينم :-سهِر ليالي يُراقب النُّجومَ، - من طلب العلا سهر الليالي |• سهِر البرقُ: بات يلمع، - فلانٌ أسهرُ من النَّجم: كثير السَّهَر. |2 - أرِق :-سهِر من غلبة الدّيْن.|• سهِر على راحتِه: راقبه؛ راعاه؛ حافظ عليه :-سهِر على تطبيق القانون، - سهِِر على احتياجات المجتمع.


- السهر: الأرق. سهر بالكسر يسْهر، فهو ساهر وسهْران. وأسْهره غيره. ورجل سهرة، أي كثير السهر. والساهور: غلاف القمر فيما تزعمه العرب. قال أميّة بن أبي الصلت: لا نقْص فيه غير أنّ جبينه ...قمر وساهور يسلّ ويغْمد ويقال: الساهور: ظلّ الساهرة، وهي وجه الأرض. ومنه قوله تعالى: " فإذن همْ بالسّاهرة " . قال أبو كبير ا لهذلي: يرْتدْن ساهرة كأنّ جميمها ... وعميمهاأسدْافليْل مظْلم


- ,آذى,أساء,أغفى,إضطجع,استراح,اعتدى,تمدد,رقد,سبت,ضر,غفا,نام,هجع,


- ,إغفاء,إضطجاع,رقاد,نوم,وسن,


- ,أرقد,أضجع,أغفا,أغفى,أنام,أنعس,أهجده,أهجع,نوم,نوم,هجع,


- ,إغفاء,إضطجاع,رقاد,سبات,غفو,نوم,هجود,هجوع,وسن,


- ,رقد,غفا,نام,هجد,هجع,




يمكنكم تحميل برنامج المتدبر من هنا وكذلك قمنا بوضع مواد و قواعد بيانات لمطورين البرامج القرآنية من نسخ قرآنية خالية من الإخطاء ومطابقة لنسخة مركز الملك فهد (النسخة المدنية) برواية حفص.