أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ ۚ وَلَوْ كَانَ مِنْ عِندِ غَيْرِ اللَّهِ لَوَجَدُوا فِيهِ اخْتِلَافًا كَثِيرًا
 

وَقَالَ الرَّسُولُ يَا رَبِّ إِنَّ قَوْمِي اتَّخَذُوا هَٰذَا الْقُرْآنَ مَهْجُورًا

أَنَّى لِلْمُحْتَوَى الْعَرَبِيِّ أَنْ يُثْرَى فِي مَعْزِلٍ عَنْ الْقُرْآنِ وَاللُّغَةِ !

المعاجم:


لا شكّ أنّ إضافة المعاجم يساعد كثيرا في فهم الكلمات القرآنيّة ودلالاتها، لذلك قمنا بإضافة أهمّ المعاجم وأكثرها دقّة وشهرة، مثل لسان العرب وتاج العروس وغيرهما، وبمجرد اختيار الكلمة في برنامجنا المتدبّر تستطيع الكشف عن معناها.

- فَغَم الوَرْدُ يَفْغَم فُغُوماً: انفتح، وكذلك تَفَغَّم أي تفتح. وفَغَمت الرَّائحةُ السُّدَّة: فتَحتْها. وانْفَغَمَ الزُّكام وافْتَغَم: انفرج. وفَغَمةُ الطيب: رائحتُه. فَغمَتْه تَفْغَمُه فَغْماً وفُغُوماً: سدَّت خَياشِيمه. وفي الحديث: لو أنَّ امرأة من الحور العين أشْرَفَتْ لأفْغَمَتْ ما بين السماء والأرض بريح المسك أي لملأَتْ ؛ قال الأَزهري: الرواية لأَفعمت، بالعين، قال: وهو الصواب. يقال: فَعَمْت الإناءَ فهو مفعوم إذا ملأته، وقد مرَّ تفسيره. والريحُ الطَّيبة تَفْغَمُ المزكوم؛ قال الشاعر: نَفْحةُ مِسْكٍ تَفْغَم المَفْغُوما ووجدت فَغْمة الطيب وفَغْوَته أي ريحه. والفَغَم، بفتح الغين: الأنف؛ عن كراع، كأنه إنما سمي بذلك لأن الريح تَفْغَمه. أبو زيد: بَهَظْته أَخذت بفُقْمه وبفُغْمِه؛ قال شمر: أَراد بفُقْمه فمَه وبفُغْمِه أَنفه. والفَغَم، بالتحريك: الحِرص. وفَغِمَ بالشيء فَغَماً فهو فَغِم: لَهِجَ به وأُولِعَ به وحَرَص عليه؛ قال الأعشى: تَؤُمُّ دِيارَ بني عامِرٍ، وأَنْتَ بآلِ عقِيل فَغِم قال ابن حبيب: يريد عامر بن صَعْصَعة وعَقِيل بن كعب بن عامر بن صعصعة. وكلْبٌ فَغِمٌ: حريصٌ على الصيد؛ قال امرؤ القيس: فيُدْرِكُنا فَغِمٌ داجِنٌ، سَمِيعٌ بَصِيرٌ طَلوبٌ نَكِرْ ابن السكيت: يقال ما أشدَّ فَغَمَ هذا الكلب بالصيد، وهو ضراوته ودُرْبَته. والفُغْمُ: الفَم أَجمع، ويحرك فيقال فُغُمٌ. وفَغَمه أي قَبَّله؛ قال الأَغلب العجلي: بَعْدَ شَمِيمِ شاغِفٍ وفَغْمِ وكذا المُفاغَمة؛ قال هُدْبة بن خَشْرَم: متى تقولُ القُلُصَ الرَّواسِما، يُدْنِينَ أُمَّ قاسِمٍِ وقاسِما ألا تَرَيْنَ الدَّمْعَ مِني ساجما حِذارَ دارٍ مِنْكِ أن تُلائِما؟ والله لا يَشْفِي الفُؤادَ الهائما، تَماحُكُ اللَّبَّاتِ والمآكِما وفي رواية: نَفْثُ الرُّقَى وعَقْدُك التَّمائِما، ولا اللِّزامُ دُون أن تُفاغِما ولا الفِغامُ دون أن تُفاقِما، وتَرْكَبَ القَوائمُ القوائما وفَغِمَ بالمكان فَغَماً: أَقام به ولزِمَه. وأَخذ بفُغْم الرجل أي بذقنه ولحيته كفُقْمه. وفي الحديث: كلوا الوَغْم واطرحوا الفَغْم؛ قال ابن الأثير: الوَغْم ما تساقط من الطعام، والفَغْم ما يَعْلَقُ بين الأسنان، أي كلوا فُتات الطعام وارموا ما يخرجه الخِلال، قال: وقيل هو بالعكس.


- تَفَغَّمَ النَّوْرُ: تفَتّحَ.


- فَغَمَ النَّوْرُ فَغَمَ فَغْمًا، وفُغُومًا: تَفتَّحَ.|فَغَمَ الرائحةُ أَنْفَهُ: مَلأَتهُ.|فَغَمَ الرائحةُ زُكامَ المَزْكُوم: فَتَحَتْهُ.


- انْفَغَمَ الزكامُ: افْتَغَمَ.


- الفَغْمُ : ما يَعْلَق بين الأسنان من الطعام.


- الفُغْمُ : الذَّقَنُ بلَحْيَيْه.|الفُغْمُ الفمُ.


- فَغِمَ بالشيءِ فَغِمَ فَغَمًا: أُولعَ به وحَرَصَ عليه.|فَغِمَ بالمكان: أَقامَ به ولَزِمَهُ فهو فَغِمٌ.


- الفَغَمُ : الأنْفُ؛ لأن الرِّيحَ تفغَمه.


- افْتَغَمَ الزُّكامُ: انْفَرَجَ.


- المفْغُومُ : المطيَّبُ بالأفَاوِيهِ.|المفْغُومُ المَزكومُ.


- فَغَّمَهُ : طيَّبهُ بالأفَاوِيهِ.


- أفْغَمَ البَيْتَ: مَلأَهُ طِيبًا.|أفْغَمَ فلانًا: أغراهُ. يقال: هو مُفْغَمٌ به: مُغْرًى به حريصٌ عليه.


- الفَغمَةُ من الطِّيب: رائحتُه.


- 1- « فغمة الطيب » : رائحته الساطعة


- 1- إفتغم الزكام : انفرج ، خف


- 1- إنفغم المكان : امتلأ رائحة|2- إنفغم الزكام : انفرج ، شفي


- 1- أفغم البيت : ملأه طيبا|2- أفغم الإناء : ملأه|3- أفغمه : ملأه فرحا


- 1- تفاغم الشخصان : قبل كل منه ما الآخر


- 1- تفغم الزهر : تفتح


- 1- حريص على الشيء ، بخيل


- 1- فاغمه : قبله


- 1- فغم بالشيء : تعلق به وحرص عليه وعني به|2- فغم بالمكان : أقام به ولزمه


- 1- فغمه الطيب : سد أنفه|2- فغم الزهر : تفتح


- 1- مفغوم : مزكوم|2- مفغوم : « شيء مفغوم » : مطيب بالأفاويه


- أي ريحه وجدتفغْمة الطيب، . وفغمني الطيب، إذا سدّ خياشيمك. وفغم الورد وتفغّم، أي تفتّح. وفغمه، أي قبّله. قال الأغلب العجلي: بعد شمي م شاغف وفغْم وكذلك المفاغمة. والفغم بالتحريك: الحرص. وقدفغم بكذا بالكسر: أولع به وحرص عليه. وقال الأعشى: تؤمّ ديار بني عام ر ... وأنت بآل عقي لفغم وكلبفغم على الصيد.


- ,أجن,أسن,أنتن,جمع,نتن,


- أجن , أسن , أنتن , جمع , نتن




يمكنكم تحميل برنامج المتدبر من هنا وكذلك قمنا بوضع مواد و قواعد بيانات لمطورين البرامج القرآنية من نسخ قرآنية خالية من الإخطاء ومطابقة لنسخة مركز الملك فهد (النسخة المدنية) برواية حفص.