أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ ۚ وَلَوْ كَانَ مِنْ عِندِ غَيْرِ اللَّهِ لَوَجَدُوا فِيهِ اخْتِلَافًا كَثِيرًا
 

وَقَالَ الرَّسُولُ يَا رَبِّ إِنَّ قَوْمِي اتَّخَذُوا هَٰذَا الْقُرْآنَ مَهْجُورًا

أَنَّى لِلْمُحْتَوَى الْعَرَبِيِّ أَنْ يُثْرَى فِي مَعْزِلٍ عَنْ الْقُرْآنِ وَاللُّغَةِ !

المعاجم:


لا شكّ أنّ إضافة المعاجم يساعد كثيرا في فهم الكلمات القرآنيّة ودلالاتها، لذلك قمنا بإضافة أهمّ المعاجم وأكثرها دقّة وشهرة، مثل لسان العرب وتاج العروس وغيرهما، وبمجرد اختيار الكلمة في برنامجنا المتدبّر تستطيع الكشف عن معناها.

- المَلْثُ: أَن يَعِدَ الرجلُ الرجلَ عِدَةً لا يريد أَن يَفِيَ بها.ابن سيده: مَلَثَه يَمْلُثه مَلْثاً: وعده عِدَةً كأَنه يردّه عنها، وليس يَنوي له وفاء. ومَلَثَهُ بكلام: طَيَّبَ به نفْسَه ولا وفاء له؛ ومَلَذَهُ يَمْلُذُه مَلْذاً. والمَلْثُ: اختلاطُ الظُّلمة، وقيل: هو بعدَ السَّدَف. وأَتيته مَلَثَ الظَّلامِ ومَلَسَ الظلام وعند مَلَثِه أَي حين اخْتلط الظلام، ولم يشتدَّ السوادُ جدّاً حتى تقول: أَخوك أَم الذئبُ؟ وذلك عند صلاة المغرب وبعدها؛ وأَنشد الجَندل بن المُثَنَّى الطُّهَوي: ومَنْهَلٍ من الأَنِيس نائي، دَاويتُه بِرُجَّعٍ أَبْلاءِ، إِذا انغَمَسْنَ مَلَثَ الإِمْساءِ ويُستعمل ظرفاً واسماً غير ظرف. أَبو زيد: مَلَثُ الظلامِ اختلاطُ الضَّوء بالظلمة، وهو عند العشاء وعند طلوع الفجر؛ وقال ابن الأَعرابي: المَلْثَةُ والمَلْثُ أَولُ سواد المغرب، فإِذا اشتدَّ حتى يأْتيَ وقتُ العشاء الأَخيرة، فهو المَلَسُ، فلا يميز هذا من هذا لأَنه قد دخل المَلْثُ في الملَسِ، ومِثله اختلطَ الخاثِرُ بالزُّبَّادِ. والمِلاثُ: المُلاعَبة؛ قال: تَضْحَك ذاتُ الطَّوْقِ والرِّعاثِ من عَزَبٍ، ليس بذي مِلاثِ كذا أَنشده ابن الأَعرابي بكسر الميم.


- : (المَلْثُ: تَطْيِيبُ النَّفْسِ بِكَلامٍ) ، يُقَال: مَلَثَه بِكَلامٍ، إِذا طَيَّبَ بِهِ نَفْسَه، وَلَا وَفاءَ لَهُ، وَملَذَه يَمْلُذُه مَلْذاً. وَفِي الأَساس: وسأَلتُه حَاجَة فَمَلَثَنِي (مَلْثاً) ، أَي طَيَّبَ نَفْسِي بوَعْدٍ لَا يَنْوِي بِهِ وَفاءً. (و) المَلْثُ (: الوَعْدُ بِلَا نِيَّةِ الوَفَاءِ.) ابْن سِيدَه: مَلَثَه يَمْلُثُه مَلْثاً: وَعَدَه عِدَةً كأَنَّه يَرُدُّه عَنْهَا، وَلَيْسَ يَنْوِي لَهُ وَفَاء. وَفِي شرحِ نَهْجِ البلاغَة لابنِ أَبي الحَدِيد: المَلْثُ: الوَعْدُ الخَفِيّ. قَالَ شيخُنا: وَهَذَا غريبٌ. (و) المَلْثُ (: أَوَّلُ سَوَادِ اللَّيْلِ) وَهُوَ حينَ اختِلاطِ الظُّلْمَةِ، وَقيل: هُوَ بَعْدَ السَّدَفِ. وَقَالَ ابنُ الأَعْرَابيّ: المَلْثَةُ والمَلْثُ: أَوّلُ سَوادِ المَغْرِب، فإِذا اشتَدّ حَتَّى يأْتِيَ وَقْتُ العِشَاءِ الأَخيرةِ فَهُوَ المَلْسُ، فَلَا يُمَيَّزُ هاذا من هاذا؛ لأَنّه قد دخَلَ المَلْثُ فِي المَلْسِ. (ويُحَرَّكُ) ، وسيأْتي قَرِيبا، (كالْمُلْثَةِ، بالضَّم) ، عَن ابنِ الأَعْرَابِيّ. (و) المَلْثُ (: الضَّرْبُ الخَفِيفُ) وَهُوَ التَّلْتَلَةُ، كالمَغْثِ، وَقد تقَدّم. (و) المَلْثُ (: الضَّعْفُ عَن الجَرْيِ) يُقَال: مَلَثَ السَّبُعُ والأَرْنَبُ، إِذا ضَعُفَا عَن الجَرْيِ. (و) المَلِثُ (بالكسرِ: مَنْ لَا يَشْبَعُ مِنَ الجِمَاعِ) ، وَضَبطه الصّاغَاني ككَتِفٍ. (ومَالَثَ) بالكَلامِ مِلاَثاً: (دَاهَنَه) بِهِ (وَلاَعَبَه) ، قَالَ الشّاعر: تَضْحَكُ ذاتُ الطَّوْقِ والرِّعَاثِ من غَزَبٍ لَيْسَ بِذِي مِلاثِ كَذَا أَنشده ابنُ الأَعْرَابِيّ بِكَسْر الْمِيم. (ومُلِّثُ) ، بضمّ الْمِيم وَتَشْديد اللاّم المسكورة: (ة بالعِرَاقِ) من السَّواد، نَقله الصّاغَانيّ. (و) قَوْلهم: (أَتَيْتَهُ مَلْثَ الظّلامِ) ومَلَسَ الظّلامِ (ويُحَرَّكُ) وَعند مَلْثِه (أَي حِينَ اخْتَلَطَ) الظّلامُ، وَلم يَشتَدَّ السّوادُ جِدًّا حَتَّى تَقُولَ: أَخُوك أَم الذِّئْبُ، وذالك عِنْد صَلاةِ المَغْرِب وبعدَهَا. وَعَن أَبي زَيْد: مَلَثُ الظَّلام: اختلاطُ الضَّوءِ بالظُّلْمَةِ، وَهُوَ عِنْد العِشَاءَ، وَعند طُلُوعِ الفَجْرِ. وَفِي الأَساس (جِئْتُه) مَلَثَ الظَّلامِ (وَمَلَسَ الظَّلامِ وَهُوَ حِين) يَخْتَلِطُ. ورَبِيعَةُ تقولُ الصَلاةِ المَغْرِبِ. صَلاةُ المَلَثِ. ومَلَثَهَ بالشَّرِّ: لَطَّخه (بِهِ) . وَتقول: مَا كَانَ عَهْدُه إِلاّ وَلْثاً، ووَعْدُه إِلاّ مَلْثاً.


- ـ المَلْثُ: تَطْييبُ النَّفْسِ بكلامٍ، والوَعْدُ بلا نِيَّةِ الوَفاءِ، وأوَّلُ سَوادِ الليلِ، ويُحَرَّكُ، ـ كالمُلْثَةِ، بالضم، والضربُ الخفيفُ، والضَّعْفُ عن الجَرْي، وبالكسر: من لا يَشْبَعُ مِن الجِماع. ـ ومالثَهُ: داهَنَهُ، ولاعَبَهُ. ـ ومُلِّثُ، بالضم: ة بالعِراق. ـ وأتَيْتُه مَلْثَ الظَّلامِ، ويُحَرَّكُ، أي: حينَ اخْتَلَطَ.


- المَلْثُ : أَوَّلُ السوادِ.| اللَّيل حين يُقبِل الظلامُ ولا يشتدُّ سوادُه، وذلك عند صلاةِ المغرب و بعدَها.|(المُلْثَةُ) : المَلْث.


- مَلَثَ الفرسُ مَلَثَ مَلْثًا: ضَعُف عن الجري.|مَلَثَ الشىءَ: خلطه.| وفلانًا: وَعَدَهُ وعدًا لا ينوى الوفاءَ به. يقال: مَلَثَه بكلام: طيَّب به نَفْسَه ولا وفاءَ له.|مَلَثَ ضَرَبَهُ ضربًا خفيفًا.


- مَالَثَهُ مِلاثًا، ومُمالثةً: داهَنَه .|مَالَثَهُ لاعبه.


- 1- « ملث الليل » : أول سواده وظلامه


- 1- المرة من ملث|2- أول سواد الليل وظلامه


- 1- مالثه : لاعبه|2- مالثه : داهنه ، خدعه


- 1- مصدر ملث|2- « ملث الليل » : أول سواده وظلامه


- 1- ملاث : سيد شريف يلجأ إليه ويستتر به ، جمع : ملاوث وملاوثة وملاويث|2- ملاث : موضع يدار حوله


- 1- ملثه بكلام : طيب نفسه به ووعده وعدا لا ينوي له وفاء|2- ملثه : ضربه ضربا خفيفا|3- ملث الظلام : اختلط|4- ملثه بالشر : لطخه|5- ملث الشيء : خلطه


- نوي له وفاء ملثه بكلام، أي طيّب نفسه يمْلثه مْلثا، وذلك إذا وعده عدة كأنه يردّه عنه وليس ي . وتقول: أتيته ملث الظلام، أي حين اختلط الظلام ولم يشتدّ السواد جدا، حين تقول: أخوك أم الذئب؟ قال الأصمعي: وذلك عند صلاة المغرب وبعدها.


- ,أقام,صفى,غربل,نقى,




يمكنكم تحميل برنامج المتدبر من هنا وكذلك قمنا بوضع مواد و قواعد بيانات لمطورين البرامج القرآنية من نسخ قرآنية خالية من الإخطاء ومطابقة لنسخة مركز الملك فهد (النسخة المدنية) برواية حفص.