أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ ۚ وَلَوْ كَانَ مِنْ عِندِ غَيْرِ اللَّهِ لَوَجَدُوا فِيهِ اخْتِلَافًا كَثِيرًا
 

وَقَالَ الرَّسُولُ يَا رَبِّ إِنَّ قَوْمِي اتَّخَذُوا هَٰذَا الْقُرْآنَ مَهْجُورًا

أَنَّى لِلْمُحْتَوَى الْعَرَبِيِّ أَنْ يُثْرَى فِي مَعْزِلٍ عَنْ الْقُرْآنِ وَاللُّغَةِ !

المعاجم:


لا شكّ أنّ إضافة المعاجم يساعد كثيرا في فهم الكلمات القرآنيّة ودلالاتها، لذلك قمنا بإضافة أهمّ المعاجم وأكثرها دقّة وشهرة، مثل لسان العرب وتاج العروس وغيرهما، وبمجرد اختيار الكلمة في برنامجنا المتدبّر تستطيع الكشف عن معناها.

- الصَّهْرُ: القرابة. والصِّهْرُ: حُرْمة الخُتُونة، وخَتَنُ الرجل صِهْرُه، والمتزوَّجُ فيهم أَصْهارُ الخَتَنِ، والأَصْهارُ أَهلُ بيت المرأَة ولا يقال لأَهل بيت الرجل إِلاَّ أَخْتان، وأَهل بيت المرأَة أَصْهار، ومن العرب من يجعل الصَّهْرَ من الأَحماءِ والأَخْتان جميعاً. يقال: صاهَرْتُ القوم إِذا تزوجت فيهم، وأَصْهَرْتُ بهم إِذا اتَّصلت بهم وتحرَّمت بجِوار أَو نسب أَو تزوُّجٍ. وصِهْرُ القوم: خَتَنَهُم، والجمع أَضْهارٌ وصُهَراءُ؛ الأَخيرة نادرة، وقيل: أَهلُ بيتِ المرأَة أَصْهارٌ وأَهل بيت الرجل أَخْتانٌ. وقال ابن الأَعرابي: الصِّهْرُ زوجُ بنتِ الرجل وزوج أُخته. والخَتَنُ أَبو امرأَة الرجل وأَخو امرأَته، ومن العرب من يجعلهم أَصْهاراً كلهم وصِهْراً، والفعل المُصاهَرَةُ، وقد صاهَرَهُمْ وصاهَرَ فيهم؛ وأَنشد ثعلب: حَرَائِرُ صاهَرْنَ المُلُوكَ، ولم يَزَلْ على النَّاسِ، مِنْ أَبْنائِهِنَّ، أَميرُ وأَصْهَرَ بِهِمْ وإِليهم: صار فيهم صِهْراً؛ وفي التهذيب: أَصْهَرَ بهم الخَتَن. وأَصْهَرَ: مَتَّ بالصِّهْر. الأَصمعي: الأَحْماءُ من قِبَل الزّوج والأَخْتانُ من قِبَل المرأَة والصِّهْرُ يجمعهما، قال: لا يقال غيره. قال ابن سيده: وربما كَنَوْا بالصِّهرِ عن القَبْر لأَنهم كانوا يَئِدُونَ البنات فيدفنو نهن، فيقولون: زوّجناهن من القَبْر، ثم استعمل هذا اللفظ في الإِسلام فقيل: نِعْمَ الصِّهْرُ القَبْرُ، وقيل: إِنما هذا على المثل أَي الذي يقوم مَقام الصِّهْرِ، قال: وهو الصحيح. أَبو عبيد: يقال فلان مُصْهِرٌ بنا، وهو من القرابة؛ قال زهير: قَوْد الجِيادِ، وإِصْهار المُلُوك، وصَبْـ ـر في مَوَاطِنَ، لو كانوا بها سَئِمُوا وقال الفراء في قوله تعالى: وهو الذي خَلَقَ من الماء بشراً فجعله نَسَباً وصِهْراً؛ فأَما النَّسَبُ فهو النَّسَبُ الذي يَحِلُّ نكاحه كبنات العم والخال وأَشباههن من القرابة التي يحل تزويجها، وقال الزجاج: الأَصْهارُ من النسب لا يجوز لهم التزويج، والنَّسَبُ الذي ليس بِصِهْرٍ من قوله: حُرّمت عليكم أُمهاتكم . . . إِلى قوله: وأَن تجمعوا بين الأُختين؛ قال أَبو منصور: وقد رويْنا عن ابن عباس في تفسير النَّسَبِ والصِّهْرِ خلافَ ما قال الفراءُ جُمْلَةً وخلافَ بعضِ ما قال الزجاج. قال ابن عباس: حرَّم الله من النسب سبعاً ومن الصِّهْرِ سبعاً: حُرّمَتْ عليكم أُمهاتُكم وبناتُكم وأَخواتُكم وعماتُكم وخالاتُكم وبناتُ الأَخِ وبناتُ الأُختِ من النسب، ومن الصهر: وأُمهاتكم اللاتي أَرْضَعْنَكم وأَخواتُكم من الرَّضاعة وأُمهاتُ نسائكم ورَبائِبُكُم اللاتي في حجوركم من نسائكم اللاتي دخلتم بهن وحلائلُ أَبنائِكم الذين من أَصلابكم ولا تنكحوا ما نكحَ آباؤكم من النساء وأَن تجمعوا بين الأُختين؛ قال أَبو منصور: ونَحْوَ ما رويْنا عن ابن عباس قال الشافعي: حرم الله تعالى سبعاً نَسَباً وسبعاً سَبَباً فجعل السببَ القرابةَ الحادثةَ بسبب المُصاهَرَة والرَّضاع، وهذا هو الصحيح لا ارْتِيابَ فيه. وصَهَرَتَهُ الشمسُ تَصْهَرُه صَهْراً وصَهَدَتْهُ: اشتدَّ وقْعُها عليه وحَرُّها حتى أَلِمَ دِماغهُ وانْصَهَرَ هو؛ قال ابن أَحمر يصف فرخ قطاة:تَرْوِي لَقًى أُلْقِي في صَفْصَفٍ، تَصْهَرُهُ الشَّمْسُ فَما يَنْصَهِرْ أَي تُذُيبه الشمس فيَصْبر على ذلك. تَرْوي: تسوق إِليه الماء أَي تصير له كالراوِيَةِ. يقال: رَوَيْتُ أَهلي وعليهم رَيّاً أَتيتهم بالماء. والصَّهْرُ: الحارُّ؛ حكاه كراع، وأَنشد: إِذ لا تَزالُِ لَكُمْ مُغَرْغِرَة تَغْلي، وأَعْلى لَوْنِها صَهْرُ فعلى هذا يقال: شيء صَهْرٌ حارٌّ. والصَّهْرُ: إِذابَةُ الشَّحْم. وصَهَرَ الشحمَ ونَحْوه يَصْهَرُه صَهْراً: أَذابه فانْصَهَرَ. وفي التنزيل: يُصْهَرُ بِه ما في بطونهم والجلودُ؛ أَي يُذَاب. واصْطَهَرَه: أَذابه وأَكَلَهُ، والصُّهارَةُ: ما أَذبت منه، وقيل: كلُّ قطعة من اللحم، صَغُرَت أَو كَبُرت، صُهارَةٌ. وما بالبعير صُهارَةٌ، بالضم، أَي نِقْيٌ، وهو المُخّ. الأَزهري: الصَّهْر إِذابة الشحْم، والصُّهارَةُ ما ذاب منه، وكذلك الاصْطِهارُ في إِذابته أَو أَكْلِ صُهارَتِهِ؛ وقال العجاج: شَكّ السَفافِيدِ الشَّواءَ المُصْطَهَرْ والصَّهْرُ: المَشْوِي. الأَصمعي: يقال لما أُذيب من الشحم الصُّهارة والجَمِيلُ. وما أُذيب من الأَلْيَة، فهو حَمٌّ، إِذا لم يبق فيه الوَدَكُ. أَبو زيد: صَهَرَ خبزَه إِذا أَدَمَه بالصُّهارَة، فهو خبز مَصْهُورٌ وصَهِيرٌ. وفي الحديث: أَن الأَسْوَد كان يَصْهَر رِجليه بالشحم وهو محرم؛ أَي كان يُذِيبه ويَدْهُنُهما به. ويقال: صَهَرَ بدنه إِذا دهنه بالصَّهِيرِ. وصَهَرَ فلانٌ رأْسَه صَهْراً إِذا دهنه بالصُّهارَة، وهو ما أُذيب من الشحم. واصْطَهَر الحِرْباءُ واصْهارَّ: تَلأْلأَ ظهره من شدة حر الشمس، وقد، صَهَرَه الحرُّ. وقال الله تعالى: يُصْهَرُ به ما في بطونهم حتى يخرج من أَدبارهم؛ أَبو زيد في قوله: يُصْهَرُ به قال: هو الإِحْراق، صَهَرْته بالنار أَنَضَجتْه، أَصْهَرُه. وقولهم: لأَصْهَرَنَّكَ بِيَمِينٍ مُرَّةٍ، كأَنه يريد الإِذابة. أَبو عبيدة: صَهَرْتُ فلاناً بيمينٍ كاذبةٍ توجب له النار. وفي حديث أَهل النار: فَيُسْلَتُ ما في جوفه حتى يَمْرُقَ من قدميه، وهو الصَّهْرُ. يقال: صَهَرْت الشحم إِذا أَذبته. وفي الحديث: أَنه كان يؤسِّسُ مسجدَ قُباءٍ فَيَصْهَرُ الحجرَ العظيمَ إِلى بطنه؛ أَي يُدْنيه إِليه. يقال: صَهَرَه وأَصْهَرَه إِذا قرَّبه وأَدناه. وفي حديث علي، رضي الله عنه: قال له ربيعة بن الحرث: نِلْتَ صِهْرَ محمد فلم نَحْسُدْك عليه؛ الصِّهْرُ حرمة التزويج، والفرق بينه وبين النَّسَب: أَن النسب ما يرجع إِلى ولادة قريبةٍ من جهة الآباء، والصِّهْر ما كان من خُلْطَةٍ تُشبِه القرابةَ يحدثها التزويج. والصَّيْهُورُ: شِبْهُ مِنْبر يُعمل من طين أَو خشب بوضع عليه متاع البيت من صُفْرٍ أَو نحوه؛ قال ابن سيده: وليس بثبت. والصَّاهُورُ: غِلاف القمر، أَعجمي معرب. والصِّهْرِيُّ: لغة في الصِّهْرِيج، وهو كالحوض؛ قال الأَزهري: وذلك أَنهم يأْتون أَسفل الشِّعْبَة من الوادي الذي له مَأْزِمانِ فيبنون بينهما بالطين والحجارة فيترادُّ الماءُ فيشربون به زماناً، قال: ويقال تَصَهْرَجُوا صِهْرِيّاً.


- : (الصِّهْرُ، بِالْكَسْرِ: القَرَابَةُ) . (و) الصِّهْرُ: (حُرْمَةُ الخُتُونَةِ) . وخَتَنُ الرَّجُلِ: صِهْرُه، والمُتَزَوَّجُ فيهم: أَصْهارُ الخَتَنِ. وَقَالَ الفَرّاءُ: بينَنَا صِهْرٌ فَنحْن نَرْعَاها. فأَنّثها، كَذَا نقلَه الصاغانيّ. (ج: أَصْهَارٌ وصُهَرَاءُ) ، الأَخِيرَةُ نادِرَةٌ. وَقيل: أَهْلُ بَيْتِ المرأَةِ أَصْهارٌ، وأَهْلُ بيتِ الرَّجلِ أَخْتانٌ، وَمن العَرَب مَنْ يَجْعَل الصِّهرَ من الأَخْتانِ والأَحْماءِ جَمِيعًا. وحقّقَ بعضُهم أَنَّ أَقارِبَ الزّوْج أَحْمَاءٌ، وأَقاربَ الزَّوجةِ أَخْتانٌ، والصِّهْرُ يَجمَعُهُمَا. نَقله شَيخنَا. قلْتُ: وَهُوَ قَوْل الأَصْمَعِيّ، قَالَ: لَا يُقَال غيرُه. قَالَ ابنُ سِيدَه: (و) رُبّمَا كَنَوْا بالصِّهْرِ عَن (القَبْرِ) ؛ لأَنهم كَانُوا يَئِدُون البَنَاتِ، فيدْفِنُونَهُنّ، فيقُولُونَ: زَوَّجْنَاهُن من القَبْرِ، ثمّ استُعْمل هاذا اللَّفْظُ فِي الإِسلام، فَقيل نِعْمَ الصِّهْرُ القَبْرُ، وَقيل: إِنّمَا هاذا على المَثَل، أَي الَّذِي يَقُوم مَقَام الصِّهْرِ، قَالَ: وَهُوَ الصَّحِيح. (و) قَالَ ابنُ الأَعْرَابِيّ: الصِّهْرُ: (زَوْجُ بِنْتِ الرَّجُلِ، وزَوْجُ أُخْتهِ) ، والخَتَنُ: أَبو امرأَةِ الرجلِ وأَخُو امرأَتِه، (والأَخْتَانُ أَصْهَارٌ أَيضاً) ، وَهُوَ قَول بعضِ العَرَبِ، وَقد تقدَّم. والفِعْلُ المُصَاهَرَةُ، (وَقد صاهَرَهُم و) صاهَرَ (فِيهم) ، وأَنشد ثَعْلَب: حَرَائِرُ صَاهَرْنَ المُلُوكَ وَلم يَزَلْ علَى النَّاسِ مِنْ أَبنائِهِنَّ أَمِيرُ (وأَصْهَرَ بِهِمْ، و) أَصْهَرَ (إِليهِم: صارَ فِيهِم صِهْراً) ، وَفِي التّهْذِيب: أَصْهَرَ بهم الخَتَنُ، وأَصْهَرَ: مَتَّ بالصِّهْرِ، وَقَالَ أَبو عُبَيْد: يُقَال: فُلانٌ مُصْهِرٌ بِنا، وَهُوَ من القَرَابَةِ. وَقَالَ الفَرّاءُ فِي قَوْله تَعَالَى: {وَهُوَ الَّذِى خَلَقَ مِنَ الْمَآء بَشَراً فَجَعَلَهُ نَسَباً وَصِهْراً} (الْفرْقَان: 54) ، فأَمّا النَّسَبُ فَهُوَ النَّسَبُ الَّذِي يَحِلّ نِكاحُه، كبَناتِ العمِّ والخالِ وأَشباهِهِنّ من القرابَة الَّتِي يَحِلّ تَزْويجُها. وَقَالَ الزَّجّاجُ: الأَصْهَارُ من النَّسبِ لَا يَجُوزُ لَهُم التَّزْويج، والنَّسَبُ الَّذِي ليْسَ بِصِهْر من قَوْله: {حُرّمَتْ عَلَيْكُمْ أُمَّهَاتُكُمْ} (النِّسَاء: 23) ، إِلى قَوْله: {وَأَن تَجْمَعُواْ بَيْنَ الاْخْتَيْنِ} . قَالَ أَبو مَنْصُور: وَقد رَوَيْنَا عَن ابْن عبّاس فِي تَفْسِير النَّسَب والصِّهْر خِلافَ مَا قَالَ الفَرّاءُ جُمْلَةً، وخِلافَ بعْضِ مَا قَالَ الزّجّاجُ، قَالَ ابنُ عبّاس: حرَّمَ الله من النَّسَب سَبْعاً، وَمن الصِّهْرِ سَبْعاً: {حُرّمَتْ عَلَيْكُمْ أُمَّهَاتُكُمْ وَبَنَاتُكُمْ وَأَخَواتُكُمْ وَعَمَّاتُكُمْ وَخَالَاتُكُمْ وَبَنَاتُ الاْخِ وَبَنَاتُ الاْخْتِ} (النِّسَاء: 23) ، من النّسَب، وَمن الصِّهر: {12. 031 أُمَّهَاتكُم اللَّاتِي أرضعنكم. . الَّذين من أصلابكم} (النِّسَاء: 23) ، {وَلاَ تَنكِحُواْ مَا نَكَحَ ءابَاؤُكُمْ مّنَ النّسَآء} (النِّسَاء: 22) ، {وَأَن تَجْمَعُواْ بَيْنَ الاْخْتَيْنِ} (النِّسَاء: 22) . قَالَ أَبو مَنْصُور: ونَحْو مَا روينَا عَن ابْن عبّاس. قَالَ الشّافِعِيّ: حَرّم اللَّهُ تَعَالَى سَبْعاً نَسَباً، وسَبْعاً سَبَباً، فجعلَ السَّبَبَ القَرابَةَ الحادثَةَ بسَبب المُصَاهرةِ والرَّضاعِ، وهاذا هُوَ الصَّحيح لَا ارتيابَ فِيهِ. قلْت: وَقَالَ بعضُ أَئِمَّة الغَرِيبِ: الفَرْقُ بَين الصِّهْرِ والنَّسَبِ أَنّ النَّسبَ: مَا يَرْجِعُ إِلى وِلادَةٍ قَريبةٍ من جِهَة الآباءِ، والصِّهْر: مَا كَانَ من خُلْطَةٍ تُشْبِه القَرَابَةَ يُحْدِثُها التّزويجُ. (و) من المَجَاز: (صَهَرَتْهُ الشَّمْسُ، كمَنَعَ) ، تَصْهَرُه صَهْراً، صَهَدَتْهُ، و (صَحَرَتْهُ) ، وذالك إِذا اشْتَدَّ وَقْعُهَا عَلَيْهِ وحَرُّها حتّى أَلِمَ دِمَاغُه، وانْصَهَرَ هُوَ، قَالَ ابنُ أَحْمَرَ يَصِف فَرْخَ قَطَاةٍ: تَرْوِي لَقًى أُلْقِيَ فِي صَفْصَفٍ تَصْهَرُه الشَّمْسُ فمَا يَنْصَهِرْ أَي تُذِيبُه الشَّمْسُ فيصْبِرُ على ذالك. (و) صَهَرَ فُلانٌ (رأْسَهُ) صَهْراً: (دَهَنَه بالصُّهارَةِ) ، بالضَّمّ، وَهُوَ مَا أُذِيبَ من الشَّحْم، كَمَا سيأْتي. (و) صَهَرَ (الشَّيْءَ) ، كالشّحْمِ ونَحْوِه، يَصْهَرُه صَهْراً: (أَذابَه، فانْصَهَرَ، فَهُوَ صَهِيرٌ) ، وَفِي التَّنْزِيل: {يُصْهَرُ بِهِ مَا فِى بُطُونِهِمْ وَالْجُلُودُ} (الْحَج: 20) ، أَي يُذَابُ، وَفِي الحَدِيث: (أَنّ الأَسْوَدَ بنَ يَزيدَ كَانَ يَصْهَرُ رِجْلَيْهِ بالشَّحْمِ وَهُوَ مُحْرِمُ) ، أَي كَانَ يُذِيبُه ويَدهُنُهما بِهِ. (والصَّهْرُ، بالفَتْح: الحَارُّ) ، حَكَاهُ كُراع، وأَنشد: إِذْ لَا تَزالُ لَكُمْ مُغَرْغِرَة تَغْلى وأَعْلَى لَوْنِها صَهْرُ فعَلَى هاذا يُقال: شَيْءٌ صَهْرٌ: حارن. (و) الصَّهْرُ، أَيضاً: (الإِذَابَةُ) ، أَي إِذَابَةُ الشَّحْمِ، (كالاصْطهارِ) ، يُقَال: (صَهَرَ) الشَّحْمَ، (كمَنَعَ) ، واصْطَهَرَه، إِذَا أَذَابَهُ. (و) الصُّهرُ، (بالضَّمّ، جَمْعُ صَهُورٍ) ، كصَبُورٍ، (لشَاوِي اللَّحْمِ، ومُذِيبِ الشَّحْمِ) ، الأَوّل من الصَّهْرِ وَهُوَ الإِحْرَاقُ. يُقَال: صَهَرْتُه بالنَّار، أَي أنْضَجْتُه. (والصُّهَارَةُ، ككُنَاسَةٍ: مَا أُذِيبَ) من الشَّحْمِ ونَحْوِه، (و) قيل: (كُلُّ قِطْعَة من الشَّحْمِ) صَغُرَت أَو كَبِرَت صُهَارَةٌ. (و) الصُّهَارَةُ: (النِّقْيُ) ، يُقَال: مَا بالبَعِيرِ صُهَارَةٌ، أَي نِقْيٌ، (و) هُوَ (المُخّ) ، وَهُوَ مَجَاز. (واصْطَهَرَ) فلانٌ: (أَكَلَهَا) ، أَي الصُّهَارَةَ، فالاصْطِهارُ يُسْتَعْمَل بمعنَى أَكْل الصُّهارَةِ، وبمعنَى إِذابَةِ الشَّحْمِ، قَالَ العَجّاجِ: شَكّ السَّفَافِيدِ الشِّوَاءَ المُصْطَهَرْ وَقَالَ الأَصْمَعِيّ: يُقَال لما أُذِيبَ من الشَّحْم: الصُّهَارَةُ والجَمِيلُ. (و) من المَجَاز: اصْطَهَرَ (الحِرْبَاءُ، واصْهارَّ) ، كاحْمارّ: (تَلأْلأَ ظَهْرُه من) شِدَّةِ (حَرِّ الشَّمْس) ، وَقد صَهَرَه الحَرُّ. (والصِّهْرِيُّ) ، بِالْكَسْرِ: لُغَة فِي (الصِّهْرِيج) ، وَهُوَ كالحَوْضِ، قَالَ الأَزْهَرِيّ: وذالك أَنّهم يَأْتُون أَسفَلَ الشِّعْبَة مِن الوادِي الَّذِي لَهُ مَأْزِمَانِ، فيَبْنُون بَينهما بالطِّينِ والحِجَارَةِ، فيترَادُّ الماءُ، فيَشربون بِهِ زَماناً، قَالَ: ويُقَال: تَصَهَرْجُوا صِهْرِيّاً. (والصَّيْهُورُ: شِبْهُ مِنْبَرٍ) يُعْمَل (مِن طِين) أَو خَشَب (لمَتَاع البَيْتِ) يُوضَع عليهِ، (من صُفْرٍ) أَ (ونَحْوِه) ، قَالَ ابْن سَيّده: ولَيس بثَبتٍ. (والصَّاهُورُ: غِلافُ القَمَر) ، أَعجميٌّ مُعَرّب. (و) من المَجَاز: (أَصْهَرَ الجَيْشُ للجَيْشِ) ، إِذا (دَنَا بَعْضُهُم من بَعْضٍ) نَقله الصّاغانيّ والزَّمَخْشَرِيّ. وَمِمَّا يسْتَدرك عَلَيْهِ: الصَّهْرُ: المَشْوِيّ. وَقَالَ أَبو زيد: صَهَرَ خُبْزَه، إِذا أَدَمَهُ بالصُّهَارَةِ، فَهُوَ خُبْزٌ صَهِيرٌ ومَصْهُورٌ. وَيُقَال: صَهَرَ بَدَنَه، إِذا دَهَنَه بالصَّهِيرِ. وَمن المَجَاز: قولُهم: لأَصْهَرَنَّك بيَمِين مُرَّة، كأَنَّه يُرِيد الإِذَابَةَ، قَالَ أَبو عُبَيْدَة: صَهَرْتُ فُلاناً بيمينٍ كاذِبَة تُوجِبُ لَهُ النّارَ، وَقَالَ الزمخشريّ وصَهَرَه باليمينِ صَهْراً: استَحْلَفَه على يَمِين شَدِيدَة، وَهُوَ مَصْهُورٌ باليمِينِ. والصَّهْرُ فِي حديثِ أَهلِ النّارِ: أَن يُسْلَتَ مَا فِي جَوْفِه حتَّى يَمْرُقَ من قدَمَيْه. وصَهَرَه وأَصْهَرَهُ، إِذا قَرَّبَه وأَدْنَاهُ. وَمِنْه الحَدِيث: (أَنه كَانَ يُؤَسِّسُ مَسْجِدَ قُبَاءٍ فيَصْهَرُ الحَجَرَ العَظِيمَ إِلى بَطْنِه) أَي يُدْنِيهِ إِليه.


- ـ الصِّهْرُ، بالكسر: القَرابَةُ، وحُرْمَةُ الخُتُونَةِ ـ ج: أصْهَارٌ وصُهَراءُ، والقَبْرُ، وزَوْجُ بِنْتِ الرجلِ، وزَوْجُ أخْتِهِ، والأَخْتانُ أصْهارٌ أيضاً. ـ وقد صاهَرَهُمْ، ـ وـ فيهم، ـ وأصْهَرَ بهم، ـ وـ إليهم: صارَ فيهم صِهْراً. ـ وصَهَرَتْهُ الشمسُ، كمنَعَ: صَحَرَتْهُ، ـ وـ رأسَه: دَهَنَه بالصُّهارَةِ، ـ وـ الشيءَ: أذابَه فانْصَهَرَ، فهو صَهِيرٌ. ـ والصَّهْرُ، بالفتح: الحارُّ، والإِذابَةُ، ـ كالاصْطهارِ، صَهَرَ، كمنع، وبالضم: جمعُ صَهُورٍ، لشاوِي اللَّحْمِ، ومُذِيبِ الشَّحْمِ. ـ والصُّهارَةُ، ككُناسَةٍ: ما أُذِيبَ، وكلُّ قِطْعَةٍ من الشَّحْمِ والنِّقْيِ والمُخِّ. ـ واصْطَهَرَ: أكَلَها، ـ وـ الحِرْباءُ، ـ واصْهَارَّ: تَلأْلأَ ظَهْرُهُ من حَرِّ الشمسِ. ـ والصِّهْرِيُّ: الصِّهْرِيجُ. ـ والصَّيْهُورُ: شِبْهُ مِنْبَرٍ من طينٍ لِمتاع البيتِ من صُفْرٍ ونحوهِ. ـ والصاهُورُ: غلافُ القَمَرِ. ـ وأصْهَرَ الجَيْشُ لِلجَيْشِ: دَنَا بَعضُهم من بعضٍ.


- الصِّهْرُ : القَريبُ بالزواج.| ويوصف به فيقال: هو صِهْرِى. والجمع : أصْهَار.|الصِّهْرُ المُصَاهَرَةُ.، وفي التنزيل العزيز: الفرقان آية 54وَهُوَ الَّذِي خَلَقَ مِنَ الْمَاءِ بَشَرًا فَجَعَلَهُ نَسَباً وَصِهْرًا ) ) .


- الانصهارُ (في الكيمياء) : تحَوّلُ المادة بالحرارة من الحالة الصُّلبة إلى الحالة السائلة .


- الصَّهْرُ : ( في الكيمياء) : تحويلُ المادة بالحرارة من الصَّلابة إلى السُّيولة .


- انْصَهَرَ : ذابَ.


- الصَّهُورُ : شاوِى اللَّحم.|الصَّهُورُ مذيبُ الشحمِ. والجمع : صُهُر.


- صَهَرَ الشيءَ بالنارِ ونحْوِها صَهَرَ صَهْرًا: أَذابَهُ.، وفي التنزيل العزيز: الحج آية 20يُصْهَرُ بهِ مَا فِي بُطونِهِمْ وَالجُلُودُ ) ) . يقال: صَهره الحرُّ: حَمِىَ عليه واشُتدّ.|صَهَرَ الخبْزَ ونحْوَه: أَدَمَهُ بالصَّهَارَةِ، وهي.| الشَّحم. يقال: صهر شعرَه، وصهر جسمَه: دهَنَهُ بها.|صَهَرَ الشيءَ إليه: قَرَّبَهُ وأَدْناهُ فهو مَصْهُورٌ، وصَهِيرٌ.


- الصَّهِيرُ : المَصْهُورُ.


- تَصَاهَرَا : كانَ بينهما صِهْرٌ.


- أَصْهَرَ إليه: د نا منه.|أَصْهَرَ إِلى القوم، وبهم: تزوَّج منهم.


- الصَّهَارَةُ : المنصهر.|الصَّهَارَةُ الشَّحْمُ.|الصَّهَارَةُ المُخُّ.


- صَاهَرَ القومَ، و فيهم، لوإليهم: أَصْهَرَ.


- جمع: صَيَاهِير.ُ | .‏ : خِزَانَةٌ تُنَضَّدُ فِيهَا أَمْتِعَةُ البَيْتِ.


- (صِيغَةُ فَعِيل).|-مَعْدِنٌ صَهِيرٌ : مُذَابٌ.


- (فعل: ثلاثي متعد بحرف).| صَهَرْتُ، أَصْهَرُ، اِصْهَرْ، مصدر صَهْرٌ.|1- صَهَرَ الشَّحْمَ بِالنَّارِ :أَذابَهُ- صَهَرَتْهُ النَّارُ.|2- صَهَرَ الْحَدِيدَ : أَذَابَهُ.|3- صَهَرَهُ الْحَرُّ : أَحْرَقَهُ، اِشْتَدَّ عَلَيْهِ- صَهَرَتْهُ حَرَارَةُ الشَّمْسِ.|4- صَهَرَ جِسْمَهُ بِالدُّهْنِ : دَهَنَهُ.|5- صَهَرَهُ إِلَيْهِ : قَرَّبَهُ إِلَيْهِ، أَدْنَاهُ.|6- صَهَرَ الْخُبْزَ : خَلَّطَهُ بِالصُّهَارَةِ، أَي بالشَّحْمِ.


- (فعل: خماسي لازم).| تَصَاهَرْتُ، أَتَصَاهَرُ، مصدر تَصَاهُرٌ- تَصَاهَرَ الرَّجُلاَنِ : صَارَتْ بَيْنَهُمَا مصاهَرَةٌ، أَيْ زَوَّجَ أَحَدُهُمَا الآخَرَ ابْنَتَهُ أَوِ اخْتَارَ ابْنَتَهُ زَوْجَةً لابْنِ الآخَرِ أَوْ صَارَتْ بَيْنَهُمَا قَرَابَةٌ زَوْجِيَّةٌ.


- (فعل: خماسي لازم، متعد بحرف).| اِنْصَهَرَ يَنْصَهِرُ، مصدر اِنْصِهارٌ.|1- اِنْصَهَرَ الْمَعْدِنُ :ذابَ- تَنْصَهِرُ مادَّةُ الأَلومِنْيوم بِدَرَجَةِ كَذا.|2- اِنْصَهَرَ في بُوتَقَةِ الآدابِ والعُلومِ : اِنْدَمَجَ.


- (فعل: رباعي متعد).| صَاهَرْتُ، أُصَاهِرُ، صَاهِرْ، مصدر مُصَاهَرَةٌ- صَاهَرَ عائِلَةَ كَذَا : صَارَ لَهَا صِهْراً، نَسِيباً، أَيْ تَزَوَّجَ مِنْها.


- (مصدر اِنْصَهَرَ).|1- اِنْصِهارُ مَعْدِنٍ : (كيمياء): تَحْويلُ مادَّتِهِ مِنَ الحالَةِ الصَّلْبَةِ إلى حالَةٍ سائِلَةٍ، أَيْ ذَوَبانُها بِالحَرارَةِ.|2- دَرَجَةُ الانْصِهارِ : الْمَرْحَلَةُ الَّتِي يَبْدَأُ عِنْدَها السَّائِلُ بِالتَّبَخُّرِ.


- (مصدر تَصَاهَرَ).|-بَيْنَهُمَا عَلاَقَةُ تَصَاهُرٍ : مصاهَرَةٌ، أَيْ تَزْوِيجُ أَحَدِهِمَا الآخَرَ ابْنَتَهُ أَوِ اخْتِيَارُ ابْنَتِهِ زَوْجَةً لابْنِهِ أَوْ بَيْنَهُمَا قَرَابَةٌ زَوْجِيَّةٌ.


- (مصدر صَاهَرَ).|-بَيْنَهُمْ مُصَاهَرَةٌ : قَرَابَةٌ نَاتِجَةٌ عَنِ الزَّوَاجِ.


- 1- صَهْرُ الْحَدِيدِ : إِذَابَتُهُ.|2- الصَّهْرُ فِي الكِيمِيَاءِ : تَحْوِيلُ الْمَادَّةِ مِنَ الصَّلاَبَةِ إِلَى السُّيُولَةِ.


- 1.: كُلُّ شَيْءٍ مُنْصَهِرٌ مُذَابٌ.|2- عَزَلَ اللَّحْمَ عَنِ الصُّهَارَةِ : عَنِ الشَّحْمِ.|3- صُهَارَةُ عَظْمٍ :مُخُّهُ.


- جمع: أَصْهَارٌ . |-صَارَ صِهْراً لَهُ : أيْ صَارَ زَوْجاً لاِبْنَتِهِ أَوْ زَوْجاً لِأُخْتِهِ، الْقَرَابَةُ بِالزَّوَاجِ.الفرقان آية 54 وَهُوَ الَّذِي خَلَقَ مِنَ الْمَاءِ بَشَراً فَجَعَلَهُ نَسَباً وَصِهْراً (قرآن).


- جمع: صَيَاهِير.ُ | .‏ : خِزَانَةٌ تُنَضَّدُ فِيهَا أَمْتِعَةُ البَيْتِ.


- جمع: صُهُرٌ . | مُذِيبُ الشَّحْمِ، شَاوِي اللَّحْمِ.


- 1- إصطهر الشحم : أذابه وأكله|2- إصطهرت الحرباء : تلألأ ظهرها من حر الشمس


- 1- إصهارت الحرباء : تلألأ ظهرها من حر الشمس


- 1- إنصهر الشيء : ذاب


- 1- أصهر اليه : دنا منه|2- أصهره : قربه|3- أصهر بالقوم أو إليهم : صار لهم صهرا


- 1- حوض كبير يجتمع فيه الماء


- 1- صاهر القوم أو فيهم أو إليهم : صار لهم صهرا


- 1- صهارة من صهر مذاب|2- صهارة : عظم|3- صهارة : قطعة من الشحم


- 1- صهر : حار


- 1- صهر : زوج الابنة|2- صهر : زوج الأخت|3- صهر : قرابة بالزواج


- 1- صهر الشيء : أذابه « صهر المعدن »|2- صهره الحر : اشتد عليه|3- صهر : شعره أو جسمه : دهنه بالشحم المذاب|4- صهر الشيء إليه : قربه إليه|5- صهره بالقسم : استحلفه على قسم شديد|6- صهر الخبز : خلطه بالشحم


- 1- صهور : مذيب الشحم|2- صهور : شاوي اللحم


- 1- صهير : مصهور ذائب|2- صهير من الخبز المخلوط بالشمم المذاب


- ص هـ ر: (الْأَصْهَارُ) أَهْلُ بَيْتِ الْمَرْأَةِ عَنِ الْخَلِيلِ، قَالَ: وَمِنَ الْعَرَبِ مَنْ يَجْعَلُ (الصِّهْرَ) مِنَ الْأَحْمَاءِ وَالْأَخْتَانِ جَمِيعًا. وَ (صَهَرَ) الشَّيْءَ (فَانْصَهَرَ) أَيْ أَذَابَهُ فَذَابَ وَبَابُهُ قَطَعَ فَهُوَ (صَهِيرٌ) . قُلْتُ: وَمِنْهُ قَوْلُهُ تَعَالَى: {يُصْهَرُ بِهِ مَا فِي بُطُونِهِمْ} [الحج: 20] .


- صَهْر :- مصدر صهَرَ. |2 - (الكيمياء والصيدلة) تحويل المادّة، وخاصّة الفلزّات من الحالة الصّلبة إلى الحالة السائلة بالتسخين الشديد مع وجود عامل مختزل للحصول على فلزّات أو معادن نقيّة :-مادّة مُقَاوِمَة للصَّهر: مادّة لها درجة ذوبان عالية.


- تصاهرَ يتصاهر ، تصاهُرًا ، فهو مُتصاهِر | • تصاهرتِ العائلتان كانت بينهما قرابة بالزَّواج :-تصاهر القومُ.


- صهَرَ يَصهَر ، صَهْرًا ، فهو صاهِر ، والمفعول مَصْهور وصَهِير | • صهَر المعدنَ بالنَّار أذابه :-صهَر الشَّحمَ، - {يُصْهَرُ بِهِ مَا فِي بُطُونِهِمْ وَالْجُلُودُ} .|• صهَر الحرُّ الشَّخصَ: حمِي عليه واشتدَّ :-صهرته الشَّمسُ.


- أصهرَ إلى / أصهرَ بـ يُصهر ، إصهارًا ، فهو مُصهِر ، والمفعول مُصهَر إليه | • أصهر إلى القوم/ أصهر بالقوم تزوَّج منهم فصار لهم صِهْرًا :-أصهر إلى أسرة متديِّنة.


- انصهرَ ينصهر ، انصهارًا ، فهو مُنصهِر | • انصهر المعدنُ مُطاوع صهَرَ: ذاب بفعل الحرارة، تحوَّل من حالة صُلبة إلى حالة سائلة :-انصهر الرّصاصُ، - انصهر الجليدُ: تحوّل إلى ماء.


- صَهير :صفة ثابتة للمفعول من صهَرَ: مصهور، مذاب :-حديدٌ صَهير.


- صِهْر ، جمع أَصْهار وصُهَراءُ.|1- قريب بالزَّواج :-هو صِهْر فلان.|2- مصاهرة، قرابة بالزَّواج :- {وَهُوَ الَّذِي خَلَقَ مِنَ الْمَاءِ بَشَرًا فَجَعَلَهُ نَسَبًا وَصِهْرًا} .|3 - زوج الابنة، زوج الأخت. |4 - أهل الزَّوجة كالأبوين والأخوين والأخوال والأعمام والخالات.


- انصهار :- مصدر انصهرَ. |2 - (الكيمياء والصيدلة) تحوُّل المادّة، وخاصّة الفلزَّات، من الحالة الصّلبة إلى الحالة السائلة بالتسخين الشديد مع وجود عامل مختزل للحصول على فلزّات أو معادن نقيّة. |• سلك الانصهار: (الطبيعة والفيزياء) سلك يسري فيه تيّار كهربائيّ ينصهر حين تزيد كميّة التيّار فيتوقّف سريانُ التيَّار. |• نقطة الانصهار: (الطبيعة والفيزياء) درجة الحرارة التي تتحوّل عندها المادّة من الحالة الصَّلبة إلى الحالة السّائلة.


- صُهارة :- مادّة مُذابة ومصهورة :-صُهارة النُّحاس.|2- (البيئة والجيولوجيا) موادّ صخريّة منصهرة، توجد في باطن الأرض، تحتوي على كمِّيَّات كبيرة من الغازات والأبخرة، فإذا وجدت منفذًا في قشرة الأرض اندفعت من خلاله إلى حيث تتصلَّب بالبرودة، وينتج من تصلُّبها ما يسمّى بالصُّخور النَّاريَّة.


- مَصْهَر ، جمع مَصاهِرُ: اسم مكان من صهَرَ: :-مصاهر الحديد.


- مِصْهَر ، جمع مِصْهرات.|1- اسم آلة من صهَرَ. |2 - (الطبيعة والفيزياء) فاصل تيّار يتألّف من سلك رصاصيّ صغير ينصهر فيقطع التّيّار الكهربائيّ كُلَّما شكَّلت قوَّتُه خطرًا.


- صاهرَ / صاهرَ إلى / صاهرَ في يصاهر ، مُصاهَرةً ، فهو مُصاهِر ، والمفعول مُصاهَر | • صاهرَ القومَ/ صاهرَ إلى القوم/ صاهرَ في القوم أَصهَر، تزوَّج منهم فصار صِهْرًا لهم :-بينهم مُصَاهرة، - صاهَرَ الشّابُّ أسرةً رفيعة الخُلُق.


- صَهْر :- مصدر صهَرَ. |2 - (الكيمياء والصيدلة) تحويل المادّة، وخاصّة الفلزّات من الحالة الصّلبة إلى الحالة السائلة بالتسخين الشديد مع وجود عامل مختزل للحصول على فلزّات أو معادن نقيّة :-مادّة مُقَاوِمَة للصَّهر: مادّة لها درجة ذوبان عالية.


- صِهْر ، جمع أَصْهار وصُهَراءُ.|1- قريب بالزَّواج :-هو صِهْر فلان.|2- مصاهرة، قرابة بالزَّواج :- {وَهُوَ الَّذِي خَلَقَ مِنَ الْمَاءِ بَشَرًا فَجَعَلَهُ نَسَبًا وَصِهْرًا} .|3 - زوج الابنة، زوج الأخت. |4 - أهل الزَّوجة كالأبوين والأخوين والأخوال والأعمام والخالات.


- صهَرَ يَصهَر ، صَهْرًا ، فهو صاهِر ، والمفعول مَصْهور وصَهِير | • صهَر المعدنَ بالنَّار أذابه :-صهَر الشَّحمَ، - {يُصْهَرُ بِهِ مَا فِي بُطُونِهِمْ وَالْجُلُودُ} .|• صهَر الحرُّ الشَّخصَ: حمِي عليه واشتدَّ :-صهرته الشَّمسُ.


- الأصْهار: أهل بيت المرأة، عن الخليل قال: ومن العرب من يجعل الصهْر منا لأحْماء والأخْتان جميعا. يقال: صاهرت إليهم، إذا تزوّجْت فيهم. وأصْهرْت ﺑﻬم، إذا اتّصلت ﺑﻬم وتحرّمْت بجوا ر أو نس ب أو تزوّ ج، عن ابن الأعرابي. وأنشد لزهير:قوْد الجياد وإصْهار الملوك وصب ... ر في مواطن لو كانوا ﺑﻬا سئموا وصهرْت الشيء فانْصهر، أي أذبته فذاب، فهو صبير. قال ابن أحمر يصففرخ القطاة: ترْويلقى ألْقي في صفْصف ... تصْهره الشمْس فما ينصْهرْ أي تذيبه الشمس فيصْبر على ذلك. وقولهم: لأصْهرنّك بيم ين مرّة، كأنّه يريد الإذابة. وقد اصهْارّ الحرْباء: تلألأ ظهره من شدّة الحرّ. ويقال ما بالبعير صهارة، أي طرْق. والصهريّ: لغة في الصهْريج، وهو كالحوض.


- ,جمد,صلب,قسا,كتل,كتل,


- ,إحنة,انقطاع الرحم,بغضاء,جفاء,عداوة,مشاحنة,مقاطعة,




يمكنكم تحميل برنامج المتدبر من هنا وكذلك قمنا بوضع مواد و قواعد بيانات لمطورين البرامج القرآنية من نسخ قرآنية خالية من الإخطاء ومطابقة لنسخة مركز الملك فهد (النسخة المدنية) برواية حفص.