المعاجم

معجم تاج العروس
الكلمة: توو
جذر الكلمة: توو

- : (و} التَّوُّ: الفَرْدُ) . (يقالُ: كانَ تَوّاً فصارَ زَوّاً، أَيْ كانَ فَرْداً فصارَ زَوْجاً؛ وَمِنْه الحدِيثُ: (الطوافُ! تَوٌّ والاسْتِجْمارُ تَوٌّ والسَّعْيُ تَوٌّ) ؛ يُريدُ أَنَّه يَرْمي الجمارَ فِي الحجِّ فَرْداً، وَهِي سَبْعُ حصياتٍ، ويَطوفُ سَبْعاً، ويَسْعى سَبْعاً؛ وقيلَ: أَرادَ بفَرْدِيَّةِ الطَّوافِ والسَّعْي أنَّ الواجِبَ مِنْهُمَا مرَّةٌ واحِدَةٌ لَا يُثَنَّى وَلَا يُكَرَّرُ، سِواء كانَ المُحْرمُ مُفْرِداً أَو قارِناً؛ وقيلَ: أَرادَ بالاسْتِجْمار الاسْتِنْجاءَ، والأوَّل أَوْلى لاقْتِرانِه بالطَّوافِ والسَّعْي . (و) التَّوُّ: (الحَبْلُ يُفْتَلُ طاقاً واحِداً) لَا تجعلُ لَهُ قُوىً مُبْرَمَة، (ج {أَتْواءٌ (والتُوُّ: (أَلْفٌ من الخَيْلِ.) يقالُ: وَجَّه فلانٌ من خَيْلِه بأَلْفٍ تَوَ، يَعْنِي رجُلٍ أَي بأَلْفٍ واحِدٍ. وقيلَ: أَلْف تَوّ: أَي تامٌّ فَرْدٌ. (و) التَّوُّ: (الفارِغُ من شُغْلِ الدَّارَيْنِ) الدُّنْيا والآخِرَة؛ عَن أَبي عَمْرو. (و) التَّوُّ: (البِناءُ المَنْصوبُ؛) قالَ الأَخْطَل يَصِفُ تَسْنيمَ القَبْر ولَحْدَه: وَقد كُنْتُ فِيمَا قد بَنى ليَ حافِرِي أَعَالِيَهُ} توًّا وأَسْفَلَه دَحْلاوجاءَ فِي الشِّعْر دَحلا، وَهُوَ بمعْنَى لَحْدٍ، فأدَّاه ابنُ الأعرابيّ بالمعْنَى. (و) {التَّوَّةُ، (بهاءٍ: السَّاعَةُ) مِن الزَّمانِ. يقالُ: مَضَتْ} تَوَّةٌ من الليْلِ والنهارِ، أَي ساعَةٌ. وَفِي حدِيثِ الشَّعْبي: فَمَا مَضَتْ إلاَّ تَوَّةٌ حَتَّى قامَ الأَحْنَف مِن مَجْلِسِه؛ وقالَ مُلَيح: ففاضَتْ دُمُوعِي تَوَّةً ثمَّ لم تَفِضْ عليَّ وَقد كَادَت لَهَا العَيْن تَمْرَجُ قُلْتُ: وَمِنْه قَوْلُ العامَّة: تَوَّة قامَ أَي السَّاعَةُ. (وجاءَ تَوّاً) :) أَي فَرْداً. وقالَ أَبو عبيدٍ وأَبو زيْدٍ: (إِذا جاءَ قاصِداً لَا يُعَرِّجُهُ شيءٌ فإنْ أَقامَ ببَعْضِ الطَّريقِ فليسَ بتَوَ) . (وممَّا يُسْتدركُ عَلَيْهِ: ! أَتْوى الرَّجُلُ: جاءَ تَوّاً وَحْده، وأَزْوَى إِذا جاءَ مَعَه آخَرُ. وَإِذا عَقَدْتَ عَقْداً بإدارَةِ الرّباط مَرَّةً قُلْتَ عَقَدْته {بتَوٍَّ واحِدٍ، قالَ: جارِيَة ليسَتْ من الوَخْشَنِّ لَا تعقِدُ المِنْطَقَ بالمَنْتَنِّ إلاَّ بتَوَ واحِدٍ أَوتَنِّ أَي نِصْف تَوَ، والنُّون فِي تَنَ زائِدَةٌ، والأَصْل فِيهَا تَاء خَفَّفَها مِن تَوَ.


معجم تاج العروس
الكلمة: توو
جذر الكلمة: توي

- : (ي} تَوِيَ {تَوًى، كرَضِيَ: هَلَكَ) . (وَفِي الصِّحاحِ:} التَّوَى: هَلاكُ المالِ. وقالَ غيرُهُ: ذهابُ مالٍ لَا يُرْجَى. وَفِي حدِيثِ أَبي بكْرٍ، وَقد ذكر من يُدْعَى مِن أَبْوابِ الجنَّةِ فقالَ: (ذلكَ الَّذِي لَا تَوَى عَلَيْهِ) أَي لَا ضَيَاع وَلَا خَسَارَة. ( {وأَتْواهُ اللَّهُ فَهُوَ} تَوٍ) :) أَذْهَبَه اللَّهُ فَهُوَ ذَاهِبٌ. ( {والتَّوِيُّ، كغَنِيَ: المُقِيمُ؛) قالَ الشَّاعِرُ: إِذا صَوَّتَ الأصداءُ يَوْمًا أَجابَها صدىً} وتَوِيٌّ بالفَلاةِ غَريبُقالَ ابنُ سِيدَه: هَكَذَا أَنْشَدَه ابنُ الأعْرابيِّ، قالَ: والثاءُ أَعْرَفُ. ( {والتِّواءُ، بالكسْرِ: سِمَةٌ فِي الفَخِذِ والعُنُقِ) ، فأَمَّا فِي العُنُقِ فأَنْ يُبْدَأَ بِهِ من اللِّهزِمةِ ويُحْدَرَ حِذَاء العُنُقِ خَطّاً مِن هَذَا الجانِبِ وخَطّاً مِن هَذَا الجانِبِ ثمَّ يُجْمَعُ بينَ طَرَفَيْهما مِن أَسْفلَ لَا مِن فوقُ، وَإِذا كانَ فِي الفَخِذِ فَهُوَ خَطٌّ فِي عَرْضِها، يقالُ: مِنْهُ بَعِيرٌ} مَتْوِيٌّ وبَعِيرٌ بِهِ {تِواءٌ} وتِواءانِ وَثَلَاثَة! أَتْوِيَةٍ؛ قالَهُ ابنُ شُمَيْل. وَفِي تَذْكرةِ أَبي عليَ عَن ابنِ حبيبٍ: {التِّواءُ فِي سِمَاتِ الإِبِلِ وَسْمٌ (كهَيْئَةِ الصَّلِيبِ) طَويلٌ يَأْخُذُ الخَدَّ كُلَّه. وقالَ ابنُ الأَعْرابيِّ: التِّوَاءُ يكونُ فِي مَوْضِع اللَّحاظِ إلاَّ أنَّه مُنْخَفَض يُعْطَف إِلَى ناحِيَةِ الخَدِّ قَلِيلاً، ويكونُ فِي باطِنِ الخَدِّ كالثُّؤْثُورِ. (} وتُوَيٌّ، كسُمَيَ: من أَعْمالِ هَمَذَانِ، مِنْهُ) أَبو حامِدٍ (أَحمدُ، و) أَبو بكْرٍ (عبدُ اللَّهِ ابْنا الحُسَيْنِ) بنِ أَحمدَ بنِ جَعْفَر ( {التُّوَيِّيانِ المُحدِّثانِ؛) فأَحْمدُ سَمِعَ مِنْهُ أَبو بكْرٍ هبةُ اللَّهِ ابنُ أُخْت الطَّويل، وأَخُوه عبدُ اللَّهِ رَوَى عَن أَبيهِ وغيرِهِ وَعنهُ السِّلَقيّ؛ وقالَ: كانَ مِن أَعْيانِ شيوخِ هَمَذَانَ، وَكَانَت عنْدَه أُصُولٌ جَيِّدَةٌ. قُلْتُ: وأَخُوهما أَبو الفَضْلِ محمدُ رَوَى عَن أَبي القاسِمِ القُشَيْريّ. وَمن} تُوَيَ أَيْضاً: أَبو المنيعِ أَسعدُ بنُ عبدِ الْكَرِيم بنِ أَحمدَ {التُّويّيُّ رَوَى عَن الحافِظِ أَبي العلاءِ أَحمد بنِ محمدِ بنِ نَصْر الهَمَذانيّ، وَعنهُ أَبو القاسِمِ عبدُ السَّلَام بنُ شَعيبٍ؛ وأَبو الفتْحِ سعدُ بنُ جَعْفَر التُّوَيّييُّ ابنُ أَخِي الإِمَام أَبي عبدِ اللَّهِ التُّوَيّيي؛ قالَ شيرويه: رَوَى عَن أَبي عبد اللَّهِ بنِ فَنْجَوَيْهِ؛ وعليُّ بنُ عبدِ اللَّهِ التُّوَيّييُّ الفَقِيهُ الشافِعِيُّ كانَ يَحْفَظُ المهذّب، رَوَى عَن أَبي الوَقْت وكانَ فاضِلاً. (وتِي وتا) :) تَأْنِيثُ ذَا، وتَيّا تَصْغيرُه؛ وسَيَأتي (فِي الحُرُوفِ اللّيِّنَةِ. (} والتَّايَةُ: الطَّايَةُ فِي مَعانِيها) . (قالَ شيْخُنا هُوَ إحالَةٌ على مَا لم يُذْكَر؛ وَلَو قالَ ذلِكَ فِي الطَّايَةِ كانَ أَنْسَبُ لأنَّها مُؤَخَّرَة، وذلِكَ هُوَ قاعِدَة أَرْبابِ الضَّبْط من المصنِّفين فتأمَّل. وممَّا يُسْتدركُ عَلَيْهِ: {تَوَى المَال، كسَعَى، حَكَاه الفارِسِيُّ عَن طيِّىءٍ. قالَ ابنُ سِيدَه: وأَرَى ذلِكَ على مَا حَكَاهُ سِيْبَوَيْه مِن قوْلِهم بَقَى ورَضَى. } والتَّوَاءُ، كسَحابٍ: هَلاكُ المالِ وضِياعُه، حَكَاهُ ابنُ فارِسَ ونَقَلَهُ الحافِظُ فِي الفَتْح. {وأَتْوى فلانٌ مالَهُ: إِذا ذَهَبَ بِهِ. ويقولونَ: الشُّحُّ} مَتْواةٌ: أَي إِذا مَنَعْتَ المالَ مِن حَقِّه أَذْهَبَه اللَّهُ فِي غيرِ حَقِّه. وبعيرٌ {مَتْوِيٌّ، وَقد} تَوَيْتُه {تيّاً؛ وإبلٌ} مَتواةٌ؛ وَبهَا ثلاثَةُ {أَتْوِيَةٍ. } والتُوَى، كهُدىً: الجَوارِي؛ نَقَلَهُ الصَّاغانيُّ. (فصل الثَّاء) الْمُثَلَّثَة مَعَ الْوَاو وَالْيَاء



الأكثر بحثاً