أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ ۚ وَلَوْ كَانَ مِنْ عِندِ غَيْرِ اللَّهِ لَوَجَدُوا فِيهِ اخْتِلَافًا كَثِيرًا
 

وَقَالَ الرَّسُولُ يَا رَبِّ إِنَّ قَوْمِي اتَّخَذُوا هَٰذَا الْقُرْآنَ مَهْجُورًا

أَنَّى لِلْمُحْتَوَى الْعَرَبِيِّ أَنْ يُثْرَى فِي مَعْزِلٍ عَنْ الْقُرْآنِ وَاللُّغَةِ !

المعاجم:


لا شكّ أنّ إضافة المعاجم يساعد كثيرا في فهم الكلمات القرآنيّة ودلالاتها، لذلك قمنا بإضافة أهمّ المعاجم وأكثرها دقّة وشهرة، مثل لسان العرب وتاج العروس وغيرهما، وبمجرد اختيار الكلمة في برنامجنا المتدبّر تستطيع الكشف عن معناها.

- الثَّأْيُ والثَّأى جميعاً: الإِفساد كلُّه، وقيل: هي الجراحات والقتل ونحوه من الإِفساد. وأَثْأَى فيهم: قتل وجرح. والثَّأْي والثَّأَى: خَرْمُ خُرَزِ الأَدِيم. وقال ابن جني: هو أَن تغلظ الإِشْفَى ويَدِقَّ السَّيْرُ، وقد ثَئِيَ يَثْأَى وثَأَى يَثْأَى وأَثْأَيْته أَنا؛ قال ذو الرمة: وَفْراءَ غَرْفِيَّةٍ أَثْأَى خَوارِزَها مُشَلْشَلٌ ضَيَّعَتْه بَيْنَها الكُتَبُ وثَأَيْتُ الخَرْزَ إِذا خَرَمته. وقال أَبو زيد: أَثْأَيْتُ الخَرْزَ إِثْآأً خَرَمْته، وقد تَئِيَ الخَرْزُ يَثْأَى ثَأىً شديداً. قال ابن بري: قال الجوهري ثَئِي الخَرْز يَثْأَى؛ قال: وقال أَبو عبيد ثَأَى الخَرْزُ، بفتح الهمزة، قال: وحكى كراع عن الكسائي ثَأَى الخَرْزُ يَثْأَى، وذلك أَن يتخرم حتى تصير خَرْزَتان في موضع، وقيل: هما لغتان، قال: وأَنكر ابن حمزة فتح الهمزة. وأَثْأَيْتُ في القوم إِثْآءً أَي جرحت فيهم، وهو الثَّأَى؛ قال: يا لَك من عَيْثٍ ومِنْ إِثْآءِ يُعْقِبُ بالقَتلِ وبالسِّباءِ والثَّأَى: الخَرْمُ والفَتْق؛ قال جرير: هو الوافِدُ المَيْمونُ والرَّاتِقُ الثَّأَى، إِذا النَّعْلُ يوماً بالعَشِيرَةِ زَلَّتِ وقال الليث: إِذا وقع بين القوم جراحات قيل عَظُم ا لثَّأَى بينهم، قال: ويجوز للشاعر أَن يقلب مدّ الثَّأَى حتى تصير الهمزة بعد الأَلف كقوله: إِذا ما ثاءَ في معد قال: ومثله رآه ورَاءَهُ بوزن رَعاه وراعَه ونَأَى ونَاءَ؛ قال: نِعْمَ أَخو الهَيْجاء في اليوم اليَمِي أَراد أَن يقول اليَوِمِ فقلَب. والثَّأْوَة: بقية قليل من كثير، قال: والثَّأْوَة المهزولة من الغنم وهي الشاة المهزولة؛ قال الشاعر: تُغَذْرِمُها في ثَأْوَةٍ من شياهِهِ، فلا بُورِ كَتْ تلك الشِّياهُ القَلائِلُ الهاء في قوله تُغَذْرِمُها لليمين التي كان أَقسم بها، ومعنى تُغَذْرِمُها أَي حلفت بها مجازِفاً غير مستثبت فيها، والغُذارِمُ: ما أُخذ من المال جِزافاً. ابن الأَنباري: الثَّأَى الأَمر العظيم يقع بين القوم؛ قال: وأَصله من أَثْأَيْت الخَرْزَ؛ وأَنشد: ورأْب الثَّأَى والصَّبْر عندَ الموَاطِن وفي حديث عائشة تصف أَباها، رضي الله عنهما: ورَأَبَ الثَّأَى أَي أَصْلح الفساد. وأَصل الثَّأَى: خَرْم مواضع الخَرْز وفساده؛ ومنه الحديث الآخر: رَأَبَ اللهُ به الثَّأَى. والثُّؤَى: جَمع ثُؤْيَةٍ وهي خِرَق تجمع كالكُبَّة على وتِدِ المَخْض لئلا ينخرق السقاء عند المخض. ابن الأَعرابي: الثَّأَى أَن يجمع بين رؤوس ثلاث شجرات أَو شجرتين، ثم يُلْقى عليها ثوبٌ فَيُستَظَلَّ به.


- ـ الثَّأْيُ، كالسَّعْيِ وكالثَّرَى: الإِفْسادُ، والجِراحُ، والقَتْلُ ونَحْوُهُ. ـ وأثْأَى فيهم: قَتَلَ، وجَرَحَ، وخَرْمُ خُرَزِ الأَديمِ، أو أن تَغْلُظَ إشْفاهُ، ويَدِقَّ السَّيْرُ، والفِعْلُ كَرضِيَ وسَعَى. ـ والثَّأْوُ: الضَّعْفُ، والرَّكاكَةُ، وبهاءٍ: النَّعْجَةُ الهَرِمَةُ، والشَّاةُ المَهْزُولَةُ، والبَقِيَّةُ القَليلَةُ من كَثيرٍ. ـ والثَّأىْ، كالثَّرَى: آثارُ الجُرْحِ.


- ثَئِيَ الخَرْزُ ثَئِيَ ثأًى: انفتق ما بينه واتَّسع.


- الثَّأْيُ ، والثَّأَى : الخَرْمُ.|الثَّأْيُ الضَّعْفُ.|الثَّأْيُ أثَرُ الجُرْح. يقال: رَأَبَ الثَّأْيَ ورتَقه: أصلح الفاسدَ.| ومنه حديث عائشةَ تصف أَباها: حديث شريف ورَأَبَ الثَّأْي //.


- الكسائي: ثْأىثئي الخرْز ي . وأثْأيْته أنا، إذا خرمْته. والثأي: الخرْم والفتق. قال جرير: هو الوافد الميمون والراتق الثأي ... إذا النعل يوما بالعشيرة زّلت وأْثأيْت في القوم: جرّحْت فيهم. قال الشاعر: يالك من عيْ ش ومن إثْآء ... يعقْب بالقتل وبالسباء




يمكنكم تحميل برنامج المتدبر من هنا وكذلك قمنا بوضع مواد و قواعد بيانات لمطورين البرامج القرآنية من نسخ قرآنية خالية من الإخطاء ومطابقة لنسخة مركز الملك فهد (النسخة المدنية) برواية حفص.