أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ ۚ وَلَوْ كَانَ مِنْ عِندِ غَيْرِ اللَّهِ لَوَجَدُوا فِيهِ اخْتِلَافًا كَثِيرًا
 

وَقَالَ الرَّسُولُ يَا رَبِّ إِنَّ قَوْمِي اتَّخَذُوا هَٰذَا الْقُرْآنَ مَهْجُورًا

أَنَّى لِلْمُحْتَوَى الْعَرَبِيِّ أَنْ يُثْرَى فِي مَعْزِلٍ عَنْ الْقُرْآنِ وَاللُّغَةِ !

المعاجم:


لا شكّ أنّ إضافة المعاجم يساعد كثيرا في فهم الكلمات القرآنيّة ودلالاتها، لذلك قمنا بإضافة أهمّ المعاجم وأكثرها دقّة وشهرة، مثل لسان العرب وتاج العروس وغيرهما، وبمجرد اختيار الكلمة في برنامجنا المتدبّر تستطيع الكشف عن معناها.

- رَكِبَ الدابَّة يَرْكَبُ رُكُوباً: عَلا عليها، والاسم الرِّكْبة، بالكسر، والرَّكْبة مرَّةٌ واحدةٌ. وكلُّ ما عُلِـيَ فقد رُكِبَ وارْتُكِبَ. والرِّكْبَةُ، بالكسر: ضَرْبٌ من الرُّكوبِ، يقال: هو حَسَنُ الرِّكْبَةِ. ورَكِبَ فلانٌ فُلاناً بأَمْرٍ، وارْتَكَبَه، وكلُّ شيءٍ عَلا شيئاً: فقد رَكِبَه؛ ورَكِبَه الدَّيْنُ، ورَكِبَ الـهَوْلَ واللَّيْلَ ونحوَهما مثلاً بذلك. ورَكِب منه أَمْراً قبيحاً، وارْتَكَبَه، وكذلك رَكِب الذَّنْبَ، وارْتَكَبَه، كلُّه على الـمَثَل. <ص:429> وارْتِكابُ الذُّنوب: إِتْيانُها. وقال بعضُهم: الراكِبُ للبَعِـير خاصة، والجمع رُكَّابٌ، ورُكْبانٌ، ورُكُوبٌ. ورجلٌ رَكُوبٌ ورَكَّابٌ، الأُولى عن ثَعْلَب: كثيرُ الرُّكوبِ، والأُنْثَى رَكَّابة. قال ابن السكيت وغيره: تقول: مَرَّ بنا راكبٌ، إِذا كان على بعيرٍ خاصَّة، فإِذا كان الراكبُ على حافِرِ فَرَسٍ أَو حِمارٍ أَو بَغْلٍ، قلت: مَرَّ بنا فارِسٌ على حِمارٍ، ومَرَّ بنا فارسٌ على بغلٍ؛ وقال عُمارة: لا أَقولُ لصاحِبِ الـحِمارِ فارسٌ، ولكن أَقولُ حَمَّارٌ. قال ابن بري: قولُ ابنِ السّكيت: مَرَّ بنا راكبٌ، إِذا كان على بَعيرٍ خاصَّة، إِنما يُريدُ إِذا لم تُضِفْه، فإِن أَضَفْتَه، جاز أَن يكونَ للبعيرِ والـحِمارِ والفرسِ والبغلِ، ونحو ذلك؛ فتقول: هذا راكِبُ جَمَلٍ، وراكِبُ فَرَسٍ، وراكِبُ حِمارٍ، فإِن أَتَيْتَ بجَمْعٍ يَخْتَصُّ بالإِبِلِ، لم تُضِفْه، كقولك رَكْبٌ ورُكْبان، لا تَقُلْ: رَكْبُ إِبل، ولا رُكْبانُ إِبل، لأَن الرَّكْبَ والرُّكْبانَ لا يكون إِلا لِرُكَّابِ الإِبِلِ. غيره: وأَما الرُّكَّاب فيجوز إِضافتُه إِلى الخَيْلِ والإِبِلِ وغيرِهما، كقولك: هؤُلاءِ رُكَّابُ خَيْلٍ، ورُكَّابُ إِبِل، بخلافِ الرَّكْبِ والرُّكْبانِ. قال: وأَما قولُ عُمارَة: إِني لا أَقول لراكبِ الـحِمارِ فارِسٌ؛ فهو الظاهر، لأَن الفارِسَ فاعلٌ مأْخوذٌ من الفَرَس، ومعناه صاحبُ فَرَسٍ، مثلُ قَوْلِهِم: لابِنٌ، وتامِرٌ، ودارِعٌ، وسائِفٌ ، ورامِحٌ إِذا كان صاحبَ هذه الأَشْياءِ؛ وعلى هذا قال العنبري: فَلَيْتَ لِـي بهم قَوْماً، إِذا رَكِبُوا، * شَنُّوا الإِغارَةَ: فُرْساناً ورُكْبانا فجَعَلَ الفُرْسانَ أَصحابَ الخَيْلِ، والرُّكْبانَ أَصحابَ الإِبِلِ، والرُّكْبانُ الجَماعة منهم. قال: والرَّكْبُ رُكْبانُ الإِبِلِ، اسم للجمع؛ قال: وليس بتكسيرِ راكِبٍ. والرَّكْبُ: أَصحابُ الإِبِلِ في السَّفَر دُونَ الدَّوابِّ؛ وقال الأَخفش: هو جَمْعٌ وهُم العَشَرة فما فوقَهُم، وأُرى أَن الرَّكْبَ قد يكونُ للخَيْل والإِبِلِ. قال السُّلَيْكُ بنُ السُّلَكَة، وكان فرَسُه قد عَطِبَ أَوْ عُقِرَ: وما يُدْرِيكَ ما فَقْرِي إِلَيْه، * إِذا ما الرَّكْبُ، في نَهْبٍ، أَغاروا وفي التنزيل العزيز: والرَّكْبُ أَسْفَلَ منكُم؛ فقد يجوز أَن يكونوا رَكْبَ خَيْلٍ، وأَن يكونوا رَكْبَ إِبِلٍ، وقد يجوزُ أَن يكونَ الجيشُ منهما جميعاً. وفي الحديث: بَشِّرْ رَكِـيبَ السُّعاةِ، بِقِطْعٍ من جهنم مِثْلِ قُورِ حِسْمَى. الرَّكِـيبُ، بوزن القَتِـيلِ: الراكِبُ، كالضَّريبِ والصريم للضارِبِ والصارِم. وفلانٌ رَكِـيبُ فلانٍ: للذي يَرْكَبُ معه، وأَراد برَكِـيبِ السُّعاةِ مَنْ يَرْكَبُ عُمَّال الزكاة بالرَّفْعِ عليهم، ويَسْتَخِـينُهم، ويَكْتُبُ عليهم أَكثَر مما قبَضُوا، ويَنْسُب إِليهم الظُّلْمَ في الأَخْذِ. قال: ويجوزُ أَن يُرادَ مَنْ يَركَبُ منهم الناسَ بالظُّلْم والغَشْم، أَو مَنْ يَصْحَبُ عُمَّال الجَور، يعني أَن هذا الوَعِـيدَ لمن صَحِـبَهم، فما الظَّنُّ بالعُمَّالِ أَنفسِهم. وفي الحديث: سَيَأْتِـيكُمْ رُكَيْبٌ مُبْغَضُون، فإِذا جاؤُوكُم فرَحِّبُوا بهم؛ يريدُ عُمَّال الزكاة، وجَعَلَهم مُبْغَضِـينَ، لِـما في نُفوسِ أَربابِ الأَمْوالِ من حُبِّها وكَراهَةِ فِراقِها. <ص:430> والرُّكَيْبُ: تصغيرُ رَكْبٍ؛ والرَّكْبُ: اسمٌ من أَسماءِ الجَمْعِ كنَفَرٍ ورَهْطٍ؛ قال: ولهذا صَغَّرَه على لفظِه؛ وقيل: هو جمعُ راكِبٍ، كصاحِبٍ، وصَحْبٍ؛ قال: ولو كان كذلك لقال في تصغيره: رُوَيْكِـبُونَ، كما يقال: صُوَيْحِـبُونَ. قال: والرَّكْبُ في الأَصْلِ، هو راكبُ الإِبِل خاصَّة، ثم اتُّسِـعَ، فأُطْلِقَ على كلِّ مَن رَكِبَ دابَّةً. وقولُ عليٍّ، رضي اللّه عنه: ما كان مَعَنا يومئذٍ فَرَسٌ إِلا فَرَسٌ عليه الـمِقْدادُ بنُ الأَسْوَدِ، يُصَحِّحُ أَن الرَّكْبَ ههنا رُكّابُ الإِبِلِ، والجمعُ أَرْكُبٌ ورُكوبٌ.والرَّكَبةُ، بالتحريك: أَقَلُّ من الرَّكْبِ. والأُرْكُوبُ: أَكثرُ من الرَّكْبِ. قال أَنشده ابن جني: أَعْلَقْت بالذِّئب حَبْلاً، ثم قلت له: * إِلْـحَقْ بأَهْلِكَ، واسْلَمْ أَيـُّها الذِّيبُ أَما تقولُ به شاةٌ فيأْكُلُها، * أَو أَن تَبِـيعَهَ في بعضِ الأَراكِـيب أَرادَ تَبِـيعَها، فحَذف الأَلف تَشْبِـيهاً لها بالياءِ والواو، لِـما بينَهما وبينها من النِّسْبة، وهذا شاذٌّ. والرِّكابُ: الإِبلُ التي يُسار عليها، واحِدَتُها راحِلَةٌ، ولا واحِدَ لها من لَفْظِها، وجمعها رُكُبٌ، بضم الكاف، مثل كُتُبٍ؛ وفي حديث النبـيّ، صلى اللّه عليه وسلم: إِذا سافرْتُم في الخِصْب فأَعْطُوا الرِّكابَ أَسِنَّـتَها أَي أَمْكِنُوها من الـمَرْعَى؛ وأَورد الأَزهري هذا الحديث: فأَعْطُوا الرُّكُبَ أَسِنَّتَها. قال أَبو عبيد: الرُّكُبُ جمعُ الرِّكابِ(1) (1 قوله «قال أبو عبيد الركب جمع إلخ» هي بعض عبارة التهذيب وأصلها الركب جمع الركاب والركاب الإبل التي يسار عليها ثم تجمع إلخ.)، ثم يُجمَع الرِّكابُ رُكُباً؛ وقال ابن الأَعرابي: الرُّكُبُ لا يكونُ جمعَ رِكابٍ. وقال غيره: بعيرٌ رَكُوبٌ وجمعه رُكُب، ويُجْمع الرِّكابُ رَكائبَ. ابن الأَعرابي: راكِبٌ ورِكابٌ، وهو نادر(2) (2 وقول اللسان بعد ابن الأعرابي راكب وركاب وهو نادر هذه أيضاً عبارة التهذيب أوردها عند الكلام على الراكب للإبل وان الركب جمع له أو اسم جمع.). ابن الأَثير: الرُّكُبُ جمعُ رِكابٍ، وهي الرَّواحِلُ من الإِبِلِ؛ وقيل: جمعُ رَكُوبٍ، وهو ما يُركَبُ من كلِّ دابَّةٍ، فَعُولٌ بمعنى مَفْعولٍ. قال: والرَّكُوبة أَخَصُّ منه. وزَيْتٌ رِكابيٌّ أَي يُحمل على ظُهورِ الإِبِل من الشَّامِ. والرِّكابُ للسَّرْجِ: كالغَرْزِ للرَّحْلِ، والجمع رُكُبٌ. والـمُرَكَّبُ: الذي يَسْتَعِيرُ فَرَساً يَغْزُو عليه، فيكون نِصْفُ الغَنِـيمَةِ له، ونِصْفُها للـمُعِـيرِ؛ وقال ابن الأَعرابي: هو الذي يُدْفَعُ إِليه فَرَسٌ لبعضِ ما يُصِـيبُ من الغُنْمِ؛ ورَكَّبَهُ الفَرَسَ: دفعه إِليه على ذلك؛ وأَنشد: لا يَرْكَبُ الخَيْلَ، إِلا أَن يُرَكَّبَها، * ولو تَناتَجْنَ مِنْ حُمْرٍ، ومِنْ سُودِ وأَرْكَبْتُ الرَّجُلَ: جَعَلْتُ له ما يَرْكَبُه. وأَرْكَبَ الـمُهْرُ: حان أَن يُرْكَبَ، فهو مُرْكِبٌ. ودابَّةٌ مُرْكِـبَةٌ: بَلَغَتْ أَنْ يُغْزى عليها. <ص:431> ابن شميل، في كتابِ الإِبِل: الإِبِلُ التي تُخْرَجُ لِـيُجاءَ عليها بالطَّعامِ تسمى رِكاباً، حِـين تَخْرُج وبعدَما تَجِـيءُ، وتُسَمَّى عِـيراً على هاتينِ الـمَنزِلَتَيْن؛ والتي يُسافَرُ عليها إِلى مَكَّةَ أَيضاً رِكابٌ تُحْمَل عليها الـمَحامِلُ، والتي يُكْرُون ويَحْمِلُونَ عليها مَتاعَ التُّجَّارِ وطَعَامَهُم، كُلُّها رِكابٌ ولا تُسمّى عِـيراً، وإِن كان عليها طعامٌ، إِذا كانت مؤاجَرَةً بِكِراءٍ، وليس العِـيرُ التي تَـأْتي أَهلَها بالطَّعامِ، ولكنها رِكابٌ، والجماعةُ الرَّكائِبُ والرِّكاباتُ إِذا كانت رِكابٌ لي، ورِكابٌ لك، ورِكابٌ لهذا، جِئنا في رِكاباتِنا، وهي رِكابٌ، وإِن كانت مَرْعِـيَّة؛ تقول: تَرِدُ علينا اللَّيلَةَ رِكابُنا، وإِنما تسمى ركاباً إِذا كان يُحَدِّثُ نَفْسَه بأَنْ يَبْعَثَ بها أَو يَنْحَدِرَ عليها، وإِن كانت لم تُرْكَبْ قَطُّ، هذه رِكابُ بَني فلانٍ. وفي حديث حُذَيْفة: إِنما تَهْلِكُون إِذا صِرْتُمْ تَمْشُون الرَّكَباتِ كأَنكم يَعاقِـيبُ الـحَجَلِ، لا تَعْرِفُونَ مَعْرُوفاً، ولا تُنْكِرُونَ مُنْكَراً؛ معناه: أَنكم تَرْكَبُون رُؤُوسَكُمْ في الباطِلِ والفتن، يَتْبَعُ بَعْضُكم بعضاً بِلا رَوِيَّةٍ. والرِّكابُ: الإِبِلُ التي تَحْمِلُ القومَ، وهي رِكابُ القوم إِذا حَمَلَتْ أَوْ أُرِيدَ الـحَمْلُ عليها، سُمِّيت رِكاباً، وهو اسمُ جَماعَةٍ.قال ابنُ الأَثير: الرَّكْبَة الـمَرَّة من الرُّكُوبِ، وجَمْعُها رَكَباتٌ، بالتَّحْريك، وهي مَنْصوبة بفِعْلٍ مُضْمَرٍ، هو خالٌ من فاعِلِ تَمْشُون؛ والرَّكَباتِ واقعٌ مَوقِـعَ ذلك الفعلِ، مُسْتَغْـنًى به عنه، والتقديرُ تَمْشُونَ تَرْكَبُون الرَّكَباتِ، مثلُ قولِهم أَرْسَلَها العِرَاكَ أَي أَرسَلَها تَعْتَرِكُ العِراكَ، والمعنى تَمْشُونَ رَاكِـبِـينَ رُؤُوسَكُمْ، هائمِـينَ مُسْتَرْسِلينَ فيما لا يَنْبَغِـي لَـكُم، كأَنـَّكم في تَسَرُّعِكُمْ إِليهِ ذُكُورُ الـحَجَلِ في سُرْعَتِها وَتَهَافُتِها، حتى إِنها إِذا رَأَت الأُنْثَى مَعَ الصائِد أَلْقَتْ أَنْفُسَها عَلَيْها، حتى تَسْقُط في يَدِه؛ قال ابن الأَثير: هكذا شَرَحَه الزمخشري. قال وقال القُتَيْبي: أَرادَ تَمْضُونَ على وُجُوهِكُمْ من غَيْر تَثَـبُّتٍ. والـمَرْكَبُ: الدَّابة. تقول: هذا مَرْكَبي، والجَمْع المراكِبُ. والـمَرْكَبُ: الـمَصْدَرُ، تَقُول: رَكِبْتُ مَرْكَباً أَي رُكُوباً. والـمَرْكَبُ: الموْضِـعُ. وفي حديث السَّاعَة: لَوْ نَتَجَ رَجُلٌ مُهْراً، لم يُرْكِبْ حتى تَقُومَ السّاعة. يقال: أَرْكَبَ الـمُهْرُ يُرْكِبُ، فهو مُرْكِبٌ، بكَسْرِ الكاف، إِذا حانَ له أَنْ يُرْكَبَ. والـمَرْكَبُ: واحِدُ مَراكِبِ البرِّ والبَحْرِ. ورُكَّابُ السّفينةِ: الذين يَرْكَبُونَها، وكذلك رُكَّابُ الماءِ. الليث: العرب تسمي مَن يَرْكَبُ السَّفينة، رُكَّابَ السَّفينةِ. وأَما الرُّكْبانُ، والأُرْكُوبُ، والرَّكْبُ: فراكِـبُو الدوابِّ. يقال: مَرُّوا بنَا رُكُوباً؛ قال أَبو منصور: وقد جعل ابن أَحمر رُكَّابَ السفينة رُكْباناً؛ فقال: يُهِلُّ، بالفَرْقَدِ، رُكْبانُها، * كما يُهِلُّ الراكبُ الـمُعْتَمِرْ يعني قوماً رَكِـبُوا سفينةً، فغُمَّتِ السماءُ ولم يَهْتَدُوا، فلما طَلَعَ الفَرْقَدُ كَبَّروا، لأَنهم اهْتَدَوْا للسَّمْتِ الذي يَـؤُمُّونَه. والرَّكُوبُ والرَّكوبة من الإِبِلِ: التي تُرْكَبُ؛ وقيل: الرَّكُوبُ كلُّ دابَّة تُركب. <ص:432> والرَّكُوبة: اسم لجميع ما يُرْكَب، اسم للواحد والجميع؛ وقيل: الرَّكوبُ الـمَركوبُ؛ والرَّكوبة: الـمُعَيَّنة للرُّكوبِ؛ وقيل: هي التي تُلْزَمُ العَمَل من جميعِ الدوابِّ؛ يقال: ما لَه رَكُوبةٌ ولا حمولةٌ ولا حلوبةٌ أَي ما يَرْكَبُه ويَحْلُبُه ويَحْمِلُ عليه. وفي التنزيل العزيز: وَذَلَّلناها لهم فمنها رَكُوبُهم ومنها يأْكُلُون؛ قال الفراء: اجتمع القُرَّاءُ على فتح الراءِ، لأَن المعنى فمنها يَرْكَبُون، ويُقَوِّي ذلك قولُ عائشة في قراءتها: فمنها رَكُوبَتُهم. قال الأَصمعي: الرَّكُوبةُ ما يَرْكَبون. وناقةٌ رَكُوبةٌ ورَكْبانةٌ ورَكْباةٌ أَي تُرْكَبُ. وفي الحديث: أَبْغِني ناقةً حَلْبانة رَكْبانةً أَي تَصْلُح للـحَلْب والرُّكُوبِ، الأَلف والنون زائدتان للـمُبالغة، ولتُعْطِـيا معنى النَّسَب إِلى الـحَلْب والرُّكُوبِ. وحكى أَبو زيدٍ: ناقةٌ رَكَبُوتٌ، وطريقٌ رَكوبٌ: مَرْكُوبٌ مُذَلَّل، والجمع رُكُبٌ، وعَوْدٌ رَكُوبٌ كذلك. وبعير رَكُوبٌ: به آثار الدَّبَر والقَتَب. وفي حديث أَبي هريرة، رضي اللّه عنه: فإِذا عُمَرُ قد رَكِـبني أَي تَبعَني وجاءَ على أَثَري، لأَنَّ الراكبَ يَسير بسير الـمَرْكُوبِ؛ يقال: ركِـبتُ أَثَره وطريقَه إِذا تَبِعْتَه مُلْتَحِقاً به. والرَّاكِبُ والراكِـبةُ: فَسيلةٌ تكونُ في أَعلى النخلة متَدَلِّـيةً لا تَبْلُغُ الأَرض. وفي الصحاح: الرَّاكِبُ ما يَنْبُتُ من الفَسِـيلِ في جُذوعِ النخلِ، وليس له في الأَرضِ عِرْقٌ، وهي الراكوبةُ والراكوبُ، ولا يقال لها الركَّابةُ، إِنما الركَّابة المرأَة الكثيرةُ الركوب، على ما تقدّم، هذا قول بعض اللُّغَويِّـين. وقال أَبو حنيفة: الرَّكَّابة الفَسِـيلةُ، وقيل: شبْهُ فَسِـيلةٍ تَخْرُجُ في أَعْلَى النَّخْلَةِ عند قِمَّتِها، ورُبَّـما حَمَلَتْ مع أُمـِّها، وإِذا قُلِعَت كان أَفضل للأُمِّ، فأَثْـبَتَ ما نَفى غيرُه من الرَّكَّابة، وقال أَبو عبيد: سمعت الأَصمعي يقول: إِذا كانتِ الفَسِـيلة في الجِذْعِ ولم تكن مُسْتَـأْرِضةً، فهي من خَسِـيسِ النَّخْلِ، والعرب تُسَمِّيها الرَّاكِبَ؛ وقيل فيها الراكوبُ، وجَمْعُها الرَّواكِـيبُ. والرِّياحُ رِكابُ السَّحابِ في قولِ أُمَـيَّة: تَرَدَّدُ، والرِّياحُ لها رِكابُ وَتَراكَبَ السَّحابُ وتَراكَم: صار بعضُه فَوْقَ بعض. وفي النوادِرِ: يقال رَكِـيبٌ من نَخْلٍ، وهو ما غُرِسَ سَطْراً على جَدْوَلٍ، أَو غيرِ جَدْوَلٍ. ورَكَّبَ الشيءَ: وَضَعَ بَعضَه على بعضٍ، وقد تَرَكَّبَ وتَراكَبَ. والـمُتراكِبُ من القافِـيَةِ: كلُّ قافِـيةٍ توالت فيها ثلاثة أَحْرُفٍ متحركةٍ بين ساكنَين، وهي مُفاعَلَتُن ومُفْتَعِلُن وفَعِلُنْ لأَنَّ في فَعِلُنْ نوناً ساكنةً، وآخر الحرف الذي قبل فَعِلُنْ نون ساكنة، وفَعِلْ إِذا كان يَعْتَمِدُ على حَرْفٍ مُتَحَرِّك نحو فَعُولُ فَعِلْ، اللامُ الأَخيرة ساكنة، والواوُ في فَعُولُ ساكنة. والرَّكِـيبُ: يكون اسماً للـمُرَكَّبِ في الشيءِ، كالفَصِّ يُرَكَّب في (يتبع...) (تابع... 1): ركب: رَكِبَ الدابَّة يَرْكَبُ رُكُوباً: عَلا عليها، والاسم الرِّكْبة،... ... كِفَّةِ الخاتَمِ، لأَن الـمُفَعَّل والـمُفْعَل كلٌّ يُرَدُّ إِلى فَعِـيلٍ. وثَوْبٌ مُجَدَّدٌ جَديدٌ، ورجل مُطْلَق طَلِـيقٌ، وشيءٌ حَسَنُ التَّرْكِـيبِ. وتقولُ في تَركِـيبِ الفَصِّ في الخاتَمِ، والنَّصْلِ في السَّهْم: رَكَّبْتُه فَترَكَّبَ، فهو مُرَكَّبٌ ورَكِـيبٌ. والـمُرَكَّبُ أَيضاً: الأَصلُ والـمَنْبِتُ؛ تقول <ص:433> فلانٌ كرِيمُ الـمُرَكَّبِ أَي كرِيمُ أَصلِ مَنْصِـبِه في قَوْمِهِ. ورُكْبانُ السُّنْبُل: سوابِقُه التي تَخْرُجُ من القُنْبُعِ في أَوَّلِه. يقال: قد خرجت في الـحَبّ رُكْبانُ السُّنْبُل. وروَاكِبُ الشَّحْمِ: طَرائِقُ بعضُها فوقَ بعضٍ، في مُقدّمِ السَّنامِ؛ فأَمـَّا التي في الـمُؤَخَّرِ فهي الرَّوادِفُ، واحِدَتُها رَاكِـبةٌ ورادِفةٌ. والرُّكْبَتانِ: مَوْصِلُ ما بينَ أَسافِلِ أَطْرافِ الفَخِذَيْنِ وأَعالي الساقَيْنِ؛ وقيل: الرُّكْبةُ موصِلُ الوظِـيفِ والذِّراعِ، ورُكبةُ البعيرِ في يدِهِ. وقد يقال لذواتِ الأَربعِ كُلها من الدَّوابِّ: رُكَبٌ. ورُكْبَتا يَدَيِ البعير: الـمَفْصِلانِ اللَّذانِ يَليانِ البَطْنَ إِذا بَرَكَ، وأَما الـمَفْصِلانِ الناتِئَانِ من خَلْفُ فهما العُرْقُوبانِ. وكُلُّ ذي أَربعٍ، رُكْبَتاه في يَدَيْهِ، وعُرْقُوباهُ في رِجْلَيه، والعُرْقُوبُ: مَوْصِلُ الوظِـيفِ. وقيل: الرُّكْبةُ مَرْفِقُ الذِّراعِ من كلِّ شيءٍ. وحكى اللحياني: بعيرٌ مُسْـتَوْقِـحُ الرُّكَبِ؛ كأَنه جعلَ كُلَّ جُزْءٍ منها رُكْبةً ثم جَمَع على هذا، والجمعُ في القِلَّة: رُكْباتٌ، ورُكَبات، ورُكُباتٌ، والكثير رُكَبٌ، وكذلك جَمْعُ كلِّ ما كان على فُعْلَةٍ، إِلا في بناتِ الياءِ فإِنهم لا يُحَرِّكونَ مَوْضِـعَ العينِ منه بالضم، وكذلك في الـمُضاعَفة. والأَرْكَبُ: العظِـيمُ الرُّكْبة، وقد رَكِبَ رَكَباً. وبعيرٌ أَرْكَبُ إِذا كانت إِحدى رُكْبَتَيْهِ أَعظمَ من الأُخرى. والرَّكَب: بياضٌ في الرُّكْبةِ. ورُكِبَ الرجلُ: شَكَا رُكْبته. ورَكَبَ الرجلُ يَرْكُبُه رَكْباً، مثالُ كَتَب يَكْتُبُ كَتْباً: ضَرَبَ رُكْبَته؛ وقيل: هو إِذا ضَرَبَه برُكْبتِه؛ وقيل: هو إِذا أَخذ بفَوْدَيْ شَعَرِه أَو بشعرِه، ثم ضَرَبَ جَبْهَتَه برُكْبتِه؛ وفي حديث الـمُغِيرة مع الصديق، رضي اللّه عنهما، ثم رَكَبْتُ أَنفه برُكْبَتِـي، هو من ذلك. وفي حديث ابن سيرين: أَما تَعْرِفُ الأَزدَ ورُكَبَها؟ اتَّقِ الأَزدَ، لا يأْخُذوكَ فيركُـبُوكَ أَي يَضربُوك برُكَبِـهِم، وكان هذا معروفاً في الأَزد. وفي الحديث: أَن الـمُهَلَّب بن أَبي صُفْرَةَ دَعا بمُعاويةَ بن أَبي عَمْرو، فجَعَلَ يَرْكُـبُه بِرِجْلِه، فقال: أَصلحَ اللّهُ الأَمِـير، أَعْفِني من أُمّ كَيْسانَ، وهي كُنْيةُ الرُّكْبة، بلغة الأَزد. ويقال للمصلِّي الذي أَثـَّر السُّجودُ في جَبْهَتِه بين عَيْنَيْه: مثلُ رُكْبةِ العَنزِ؛ ويقال لكلِّ شَيْئَيْنِ يَسْتَوِيانِ ويَتكافآنِ: هُما كَرُكْبَتَي العنزِ، وذلك أَنهما يَقَعانِ معاً إِلى الأَرض منها إِذا رَبَضَتْ. والرَّكِـيبُ: الـمَشارةُ؛ وقيل: الجَدولُ بين الدَّبْرَتَيْنِ؛ وقيل: هي ما بين الحائطينِ من الكَرْمِ والنَّخْل؛ وقيل: هي ما بين النَّهْرَين من الكرمِ، وهو الظَّهْرُ الذي بين النَّهْرَيْنِ؛ وقيل: هي الـمَزرعة. التهذيب: وقد يقال للقَراحِ الذي يُزْرَعُ فيه: رَكِـيبٌ؛ ومنه قول تأَبـَّطَ شَرّاً: فيَوْماً على أَهْلِ الـمَواشِـي، وتارةً * لأَهْلِ رَكِـيبٍ ذي ثَمِـيلٍ، وسُنْبُلِ الثَّمِـيلُ: بَقِـيَّةُ ماءٍ تَبْقَى بعد نُضُوبِ المياهِ؛ قال: وأَهل الرَّكِـيبِ هُم الـحُضَّار، والجمعُ رُكُبٌ. والرَّكَبُ، بالتحريك: العانة؛ وقيل: مَنْبِتُها؛ وقيل: هو ما انحدرَ عن البطنِ، فكان تحتَ الثُّنَّةِ، <ص:434> وفوقَ الفَرْجِ، كلُّ ذلك مذكَّرٌ صرَّح به اللحياني؛ وقيل الرَّكَبانِ: أَصْلا الفَخِذَيْنِ، اللذانِ عليهما لحم الفرج من الرجُل والمرأَة؛ وقيل: الرَّكَبُ ظاهرُ الفَرْج؛ وقيل: هو الفَرْج نَفْسُه؛ قال: غَمْزَكَ بالكَبْساءِ، ذاتِ الـحُوقِ، * بينَ سِماطَيْ رَكَبٍ مَحْلوقِ والجمع أَرْكابٌ وأَراكِـيبُ؛ أَنشد اللحياني: يا لَيْتَ شِعْري عَنْكِ، يا غَلابِ، * تَحمِلُ مَعْها أَحْسَنَ الأَركابِ أَصْفَرَ قد خُلِّقَ بالـمَلابِ، * كجَبْهةِ التُّركيِّ في الجِلْبابِ قال الخليل: هو للمرأَةِ خاصَّةً. وقال الفراءُ: هو للرجُلِ والمرأَة؛ وأَنشد الفراءُ: لا يُقْنِـعُ الجاريةَ الخِضابُ، * ولا الوِشَاحانِ، ولا الجِلْبابُ من دُونِ أَنْ تَلْتَقِـيَ الأَرْكابُ، * ويَقْعُدَ الأَيْرُ له لُعابُ التهذيب: ولا يقال رَكَبٌ للرجُلِ؛ وقيل: يجوز أَن يقال رَكَبٌ للرجُلِ. والرَّاكِبُ: رأْسُ الجَبلِ. والراكبُ: النخلُ الصِّغارُ تخرُج في أُصُولِ النخلِ الكِبارِ. والرُّكْبةُ: أَصلُ الصِّلِّيانةِ إِذا قُطِعَتْ ورَكُوبةٌ ورَكُوبٌ جَميعاً: ثَنِـيَّةٌ معروفة صَعْبة سَلَكَها النبـيُّ، صلى اللّه عليه وسلم؛ قال: ولكنَّ كَرّاً، في رَكُوبةَ، أَعْسَرُ وقال علقمة: فإِنَّ الـمُنَدَّى رِحْلةٌ فرَكُوبُ رِحْلةُ: هَضْبةٌ أَيضاً؛ ورواية سيبويه: رِحْلةٌ فرُكُوبُ أَي أَن تُرْحَلَ ثم تُرْكَبَ. ورَكُوبة: ثَنِـيَّةٌ بين مكة والمدينة، عند العَرْجِ، سَلَكَها النبـيُّ، صلى اللّه عليه وسلم، في مُهاجَرَتِه إِلى المدينة. وفي حديث عمر: لَبَيْتٌ برُكْبَةَ أَحبُّ إِليَّ من عَشرةِ أَبياتٍ بالشامِ؛ رُكْبة: موضعٌ بالـحِجازِ بينَ غَمْرَةَ وذاتِ عِرْقٍ. قال مالك بن أَنس: يريدُ لطُولِ الأَعْمارِ والبَقاءِ، ولشِدَّةِ الوَباءِ بالشام. ومَرْكُوبٌ: موضعٌ؛ قالت جَنُوبُ، أُختُ عَمْروٍ ذِي الكَلْبِ: أَبْلِغْ بَني كاهِلٍ عَني مُغَلْغَلَةً، * والقَوْمُ مِنْ دونِهِمْ سَعْيا فمَرْكُوبُ


- : (رَكِبَهُ كَسَمِعَهُ) (رُكُوباً ومَرْكَبَاً: عَلاَهُ) وعَلاَ عَلَيْهِ (كارْتَكَبَهُ) ، وكلُّ مَا عُلِيَ فَقَدْ رُكِبَ وارْتُكِب (والاسْمُ الرِّكْبَةُ، بالكَسْرِ) ، والرَّكْبَةُ مَرَّةٌ واحِدَةٌ و (الرِّكْبَة) ضَرْبٌ مِنَ الرُّكُوبِ يقالُ: هُوَ حَسَنُ الرِّكْبَةِ، ورَكهبَ فلانٌ فلَانا بأَمْر وارْتَكَبَه، وكُلُّ شَىْءٍ عَلاَ شَيْئاً فقَدْ رَكهبَه، (و) منَ المجازِ: رَكهبَهُ الدَّيْنُ، وَرَكِبَ الهَوْلَ واللَّيْلَ ونَحْوَهُمَا مثلا بذلك، وركِبَ مِنْهُ أَمْراً قَبِيحاً، وَكَذَلِكَ، رَكِبَ (الذَّنْبَ) أَيِ (اقْتَرَفَهُ، كارْتَكَبَه) ، كُلُّهُ عَلَى المَثَلِ، قالَهُ الرَّاغِبُ والزَّمَخْشَرِيُّ، وارْتِكَابُ الذُّنُوبِ: إِتْيَانُهَا (أَو الرَّاكِبُ للبَعِيرِ خَاصَّةً) نَقله الجوهريّ، عَن ابْن السكِّيت قَالَ تَقول: مَرَّ بِنَا رَاكهبٌ إِذا كَانَ على بَعِيرٍ خاصَّةً، فإِذا كَانَ الراكبُ على حافِرٍ فَرَسٍ أَو حِمَار أَو بَغْلٍ قلتَ: مَرَّ بِنَا فارسٌ على حِمَارٍ، ومَرَّ بِنَا فارسٌ على بَغْلٍ، وَقَالَ عُمَارَةُ: لَا أَقُولُ لصاحبِ الحِمَارِ فارِسٌ وَلَكِن أَقولُ حَمَّارٌ، (ج رُكَّابٌ ورُكْبَانٌ ورُكُوبٌ، بضَمّهِنَّ) مَعَ تَشْدِيدِ الأَوَّلِ (و) رِكَبَةٌ (كَفِيلَةٍ) هَكَذَا فِي (النّسخ) ، وَقَالَ شيخُنا: وَقيل: الصَّوَاب كَكَتَبَه، لأَنّه المشهورُ فِي جَمْعِ فَاعِلٍ، وكعِنَبَةٍ غيرُ مسموعٍ فِي مِثْلِه. قلتُ: وَهَذَا الَّذِي أَنكره شيخُنَا واستبعدَه نقلَه الصاغانيّ عَن الكسائيّ، ومَنْ حَفِظَ حُجَّةٌ عَلَى مَنْ لَمْ يَحْفَظ، (و) يُقَال: (رَجُلٌ رَكُوبٌ ورَكَّابٌ) ، الأَوَّلُ عَن ثَعْلَب: كَثِيرُ الرُّكُوبِ، والأُنّثَى رَكَّابَةٌ، وَفِي (لِسَان الْعَرَب) : قَالَ ابْن بَرِّيّ: قَوْلُ ابْن السّكّيت: مَرَّ بِنَا رَاكِبٌ إِذا كَانَ على بعير خاصَّةً إِنما يُرِيد إِذا لم تُضِفْه، فإِن أَضَفْتَه جَازَ أَن يكون للبعيرِ والحِمَارِ والفَرَسِ والبَغْلِ وَنَحْو ذَلِك فتول: هَذَا رَاكِبُ جَمَلٍ، ورَاكِبُ فَرَس، ورَاكبُ حمَار، فإِن أَتَيْتَ بجَمْعٍ يختصُّ بالإِبلِ لم تُضِفْه كَقَوْلِك رَكْبٌ وركْبانٌ، لَا تَقول: رَكْبُ إِبِلٍ وَلَا رُكْبَانُ إِبِلٍ، لأَنَّ الرَّكْبَ والرُّكْبَانَ لَا يكونُ إِلا لرُكَّابِ الإِبلِ، وَقَالَ غيرُه: وأَمَّا الرُّكَّابُ فيجوزُ إِضَافَتُهُ إِلى الْخَيْلِ والإِبِلِ وغيرهِمَا، كَقَوْلِك: هَؤُلَاءِ رُكَّابُ خَيْلٍ، ورُكَّابِ إِبلٍ، بخلافِ الرَّكْبِ والرُّكْبَانِ، قَالَ: وأَمَّا قَوْلُ عُمَارَةَ: إِنِّي لاَ أَقُولُ لرَاكِبِ الحِمَارِ فَارِسٌ، فَهُوَ الظاهرُ، لأَنَّ الفَارِسَ فاعِلٌ مأْخوذٌ من الفَرَسِ، ومعناهُ صاحبُ فَرَسٍ وراكبُ فَرَسٍ، مثل قَوْلهم: لاَبِنٌ وتَامِرٌ ودَارِعٌ وسَائِفٌ ورَامِحٌ، إِذا كانَ صاحبَ هَذِه الأَشياءِ، وعَلَى هذَا قَالَ العَنْبَرِيُّ: لَلَيْتَ لي بِهِمُ قَوْماً إِذَا رَكِبُوا شَنّوا الإِغَارَةَ فُرْسَاناً ورُكْبَاناً فَجعل الفُرْسَانَ أَصحابَ الخَيْلِ، والرُّكْبَانَ أَصحابَ الإِبلِ قَالَ (والرَّكْبُ رُكْبَانُ الإِبِلِ اسْمُ جَمْعٍ) وَلَيْسَ بِتَكْسِيرِ رَاكِبٍ، والرَّكْبُ أَيضاً: أَصحَابُ الإِبلِ فِي السَّفَر دونَ الدَّوَابِّ (أَو جَمْعٌ) ، قَالَه الأَخَشُ (وهُمُ العَشَرَةُ فَصَاعِدَاً) أَي فَمعا فَوْقَهُم، (و) قَالَ ابنُ بَرِّيّ: (قد يكونُ) الرَّكْبُ (لِلْخَيْلِ) والإِبِلِ، قَالَ السُّلَيْكُ بنُ السُّلَكَةِ، وكَانَ فَرَسُه قد عَطِبَ أَوْ عُقِرَ: وَمَا يُدْرِيكَ مَا فَقْرِي إِلَيْهِ إِذَا مَا الرَّكْبُ فِي نَهْبٍ أَغَارُوا وَفِي التَّنْزِيل الْعَزِيز: {2. 036 والركب اءَسغل مِنْكُم} (الأَنفال: 42) فقد يجوزُ أَن يكونُوا رَكْبَ خَيْلٍ، وأَن يَكُونُوا رَكْبَ إِبلٍ، وَقد يجوز أَن يكونَ الجَيْشُ مِنْهُمَا جَمِيعًا، وَفِي آخرَ (سيأْتِيكُمْ رُكَيْبٌ مُبْغَضُونَ) يُرِيدُ عُمَّالَ الزَّكَاةِ، تَصْغِيرُ رَكْبٍ، والرَّكْبُ اسْمٌ من أَسْمَاءِ الجَمْعِ، كنَفَرٍ ورَهْطٍ، وقِيلَ هُوَ جَمْعُ رَاكِبٍ كصاحِبٍ وصَحْبٍ، قَالَ، وَلَو كَانَ كَذَلِك لقَالَ فِي تَصْغِيرِه رُوَيْكِبُون، كَمَا يُقَال: صُوَيْحِبُونَ، قَالَ: والراكبُ فِي الأَصلِ هُوَ راكِبُ الإِبلِ خاصَّةً، ثمَّ اتُّسِعَ فَأُطْلِقَ على كلّ مَنْ رَكِبَ دابَّةً، وقولُ عَليَ رَضِي الله عَنهُ (مَا كَانَ مَعَنَا يَوْمَئذٍ فَرَسٌ إِلاَّ فَرَسٌ عَلَيْهِ المِقْدَادُ بنُ الأَسْوَدِ) يُصَحِّحُ أَنَّ الرَّكْبَ هَاهُنَا رُكَّابُ الإِبِلِ، كذَا فِي (لِسَان الْعَرَب) . (ج أَرْكُبٌ ورُكُوبٌ) بالضَّمّ (والأُرْكُوبُ بالضَّمِّ أَكْثَرُ مِنَ الرَّكْبِ) جَمْعُهُ أَرَاكِيبُ، وأَنشد ابنُ جِنِّي: أَعْلَقْت بالذِّئْبِ حَبْلاً ثُمَّ قُلْت لَهُ الْحَقْ بِأَهْلِكَ واسْلَمْ أَيُّهَا الذِّيبُ أَمَا تَقُولُ بِهِ شَاةٌ فَيَأْكُلهَا أَوْ أَن تَبِعَهَ فِي بَعْضِ الأَرَاكِيبِ أَرَادَ (تَبِيعَهَا) فحَذَفَ الأَلِفَ، (والرَّكَبَةُ مُحَرَّكَةً) أَقَلُّ) من الرَّكْبِ، كَذَا فِي (الصِّحَاح) . (والرَّكَابُ كَكِتَابٍ: الإِبِلُ) الَّتِي يُسَارُ عَلَيْهَا، (واحِدَتُهَا رَاحِلَةٌ) وَلَا وَاحِدَ لَهَا مِنْ لَفْظِهَا، (ج) رُكُبٌ بِضَم الْكَاف (كَكُتُبٍ، ورِكَابَاتٌ) وَفِي حَدِيث النبيّ صلى الله عَلَيْهِ وَسلم (إِذَا سَافَرْتُمْ فِي الخِصْبِ فأَعْطُوا الرِّكَابَ أَسِنَّتَهَا) فِي رِوَايَةٍ (فَأَعْطُوا الرُّكُبَ أَسِنَّتَهَا) قَالَ أَبو عُبَيْد: هِيَ جَمْعُ رِكَابٍ، وَهِي الرَّوَاحِلُ من الإِبل، وَقَالَ ابْن الأَعْرَابِيّ: الرُّكُبُ لَا يكونُ جَمْعَ رِكَابٍ، وَقَالَ غيرُه: بَعِيرٌ رَكُوبٌ وجَمْعُه رُكُبٌ (و) يُجْمَعُ الرِّكَاب (رَكَائِبَ) ، وَعَن ابْن الأَثير: وَقيل: الرُّكُبُ جَمْعُ رَكُوبٍ، وَهُوَ مَا يُرْكَبُ من كلّ دَابَّةٍ، فَعولٌ بِمَعْنى مَفْعُولٍ، قَالَ: والرَّكُوبَةُ أَخَصُّ مِنْهُ. (و) الرِّكَابُ (مِنَ السَّرْجِ كالغَزْرِ مِنَ الرَّحْلِ، ج) رُكُبٌ (كَكُتُبٍ) : يقالُ: قَطَعُوا رُكخبَ سُرُوجِهِمُ، (و) يُقَال: (زَيْتٌ رِكَابِيٌّ لأَنَّهُ يُحْمَلُ مِنَ الشَّأْمِ على) ظُهُورِ (الإِبِلِ) وَفِي (لِسَان الْعَرَب) عَن ابْن شْمَيل فِي كِتَاب (الإِبِلِ) (الإِبل) الَّتِي تُخْرَجُ لِيُجَاءَ عَلَيْهَا بالطَّعَامِ تُسَمَّى رِكَاباً حِينَ تَخْرُجُ وَبعد مَا تَجِيءُ، وتُسَمَّى عِيراً على هاتَيْنِ المَنْزِلَتَيْنِ، وَالَّتِي يُسَافَرُ عَلَيْهَا إِلى مَكَّةَ أَيضاً رِكَابٌ تُحْمَلُ عَلَيْهَا المَحَامِلُ وَالَّتِي يَكْتَرُونَ ويَحْمِلُونَ عَلَيْهَا مَتَاعَ التُّجَّارِ وطَعَامَهُم، كُلُّهَا رِكَابٌ، وَلا تُسَمَّى عِيراً وإِنْ كَانَ عَلَيْهَا طَعَامٌ إِذَا كَانَت مُؤَاجَرَةً بِكِرَى وليسَ العِيرُ الَّتِي تأْتى أَهلَهَا بالطَّعَامِ، وَلكنهَا رِكَابٌ، وَيُقَال: هَذِه رِكَابُ بَنِي فلانٍ. (و) رَكَّابٌ (كشَدَّادٍ: جَدُّ عَلِيِّ بنِ عُمَرَ المُحَدِّثِ) الإِسْكَنْدَرَانِيُّ، رَوعى عنِ القاضِي محمدِ بنِ عبدِ الرحمنِ الحَضْرَمِيِّ. (و) رِكَابٌ (كَكِتَابٍ: جَدٌّ لإِبْرَاهيم بنِ الخَبَّازِ المُحَدِّثِ) وَهُوَ إِبْرَاهِيمِ بنُ سَالِمِ بنِ رِكَابٍ (الدِّمَشْقِيُّ الشَّهِيرُ بابْنِ الجِنَان، وَوَلَدُه إِسْمَاعِيلُ شَيْخُ الذَّهَبِيِّ، وَحَفِيدُه: مُحَمَّدُ بنُ إِسْمَاعِيلَ شَيْخُ العِرَاقِيِّ. (و) مَرْكَبٌ (كمَقْعَدِ وَاحِدُ مَرَاكِبِ البَرِّ) ، الدَّابَة، (والبَحْرِ) السَّفِينَة، ونِعْمَ المَرْكَبُ الدَّابَّةُ، وجَاءَتْ مَرَاكِبُ اليَمَنِ: سَفَائِنُهُ، وتَقُولُ: هَذَا مَرْكَبِي. والمَرْكَبُ: المَصْدَرُ، وَقد تَقَدَّمُ تقولُ: رَكِبْتُ مَرْكَباً أَي رُكُوباً والمَرْكَبُ المَوْضِعُ، ورُكَّاب السَّفِينَةِ: الذينَ يَرْكَبُونَهَا، وَكَذَلِكَ رُكَّابُ المَاءِ، وَعَن اللَّيْث: العَرَبُ تُسَمِّي مَنْ يَرْكَبُ السَّفِينَةَ رُكَّابَ السَّفِينَةِ، وأَمَّا الرُّكْبَانُ والأُرْكُوبُ والرَّكْبُ فَرَاكِبُوا الدَّوَابِّ، قَالَ أَبو مَنْصُور: وَقد جَعَلَ ابنُ أَحْمَرَ رُكَّابَ السَّفِينَةِ رُكْبَاناً فَقَالَ: يُهلُّ بالفَرْقَدِ رُكْبَانُهَا كمَا يُهِلُّ الرَّاكِبُ المُعْتَمِرْ يَعْنِي قَوْماً رَكِبُوا سَفِينَةً فَغُمَّت السَّمَاءُ وَلم يَهْتَدُوا فَلَمَّا طَلَعَ الفَرْقَدُ كَبَّرُوا، لأَنَّهُم اهْتَدَوْا لِلسَّمْتِ الَّذِي يَؤُمُّونَهُ. (و) المُرَكَّبُ (كَمُعَظَّمٍ: الأَصْلُ والمَنْبِتُ) تقولُ: فلانٌ كَرِيمُ المُرَكَّبِ أَي كَرِيمُ أَصْلِ مَنْصِبِه فِي قَوْمِه، وَهُوَ مَجازٌ، كَذَا فِي (الأَساس) ، (والمُسْتَعِيرُ فَرساً يَغْزُو عَلَيْهِ فيكونُ لَهُ نِصْفُ الغَنِيمَةِ ونِصْفُهَا لِلْمُعِيرِ) وَقَالَ ابْن الأَعْرَابيّ: هُوَ الَّذِي يُدْفَعُ إِليه فَرَسٌ لِبَعْضِ مَا يُصِيبُ مِنَ الغُنْمِ (وقَدْ رَكَّبَهُ الفَرَسَ) : دَفَعَهُ إِليه عَلَى ذَلِك، وأَنشد: لاَ يَرْكَبُ الخَيْلَ إِلاّ أَنْ يُرَكَّبَهَا ولَوْ تَنَاتَجْنَ مِنْ حُمْرٍ ومِنْ سُودِ وَفِي (الأَساس) : وفَارِسٌ مُرَكَّبٌ كمُعَظَّمٍ إِذا أُعْطِيَ فَرَساً لِيَرْكَبَهُ. (و) أَرْكَبْت الرَّجُلَ: جَعَلْت لَه مَا يَرْكَبُه و (أَرْكَبَ المُهْرُ: حَانَ أَنْ يُرْكَبَ) فَهُوَ مُرْكِبٌ، ودَابَّةٌ مُرْكِبَةٌ: بَلَغَتْ أَنْ يُغْزَى عَلَيْهَا، وأَرْكَبَنِي خَلْفَهُ، وأَرْكَبَنِي مَرْكَباً فَارِهاً، ولي قَلُوصٌ مَا أَرْكَبَتْ وَفِي حَدِيث السَّاعَةِ (لَوْ نَتَجَ رَجُلٌ مُهْراً لَمْ يُرْكِبْ حَتَّى تَقُومَ السَّاعةُ) . (والرَّكُوبُ و) الرَّكُوبَةُ (بِهَاءٍ، منَ الإِبِلِ: الَّتِي تُرْكَبُ) وقيلَ الرَّكُوبُ: كُلّ دَابَّةٍ تُرْكَبُ، والرَّكُوبَةُ: اسْمٌ لجَمِيعِ مَا يُرْكَبُ، اسْمٌ للوَاحِد والجَمِيعِ، (أَو الرَّكُوبُ: المَرْكُوبَةُ والرَّكُوبَةُ: المُعَيَّنَةُ للرُّكُوبِ، و) قيلَ: هِيَ (اللاَّزِمَةُ لِلْعَمَلِ مِنْ) جَمِيعِ (الدَّوَابِّ) يقالُ: مَالَهُ رَكُوبَةٌ وَلاَ حَمُولَةٌ ولاَ حَلُوبَةٌ، أَي مَا يَرْكَبُهُ ويَحْلُبُهُ ويَحْمِلُ عَلَيْهِ، وَفِي التَّنْزِيل: {2. 036 فَمِنْهَا ركوبهم وَمِنْهَا ياءَكلون} (يس: 72) قَالَ الفرّاءُ: أَجْمَعَ القُرَّاءُ على فَتْحِ الرَّاءِ لاِءَنَّ المَعْنَى: فَمِنْهَا يَرْكَبُونَ، ويُقَوِّي ذلكَ قَوْلُ عائِشَةَ فِي قِرَاءَتِهَا (فَمِنْهَا رَكُوبَتُهُمْ) قَالَ الأَصمعيّ: الرَّكُوبَةُ: مَا يَرْكَبُونَ (ونَاقَةٌ رَكُوبَةٌ ورَكْبَانَةٌ ورَكْبَاةٌ وَرَكَبُوتٌ، مُحَرَّكَةً) ، أَي (تُرْكَبُ، أَو) نَاقَةٌ رَكُوبٌ أَوْ طَرِيقٌ رَكُوبٌ: مَرْكُوبٌ: (مُذَلَّلَةٌ) حَكَاهُ أَبو زيد، والجَمْعُ رُكُبٌ، وَعَوْدُ رَكُوبٌ كَذَلِك، وبَعِيرٌ رَكُوبٌ: بِهِ آثَارُ الدَّبَرِ والقعتَبِ، وَفِي الحَدِيث: (أَبْغِنِي نَاقَةً حَلْبَانَةً رَكْبَانَةً) أَي تَصْلَحُ لِلْحَلْبِ والرُّكُوبِ، والأَلِفُ والنُّونُ زَائِدَتَانِ لِلمُبَالَغَةِ. (والرَّاكِبُ والرَّاكِبَةُ والرَّاكُوبُ والرَّاكُوبَةُ والرَّكَّابَةُ، مُشَدَّدَةً: فَسِيلَةٌ) تَكُونُ (فِي أَعْلَى النَّخْلِ مُتَدَلِّيَة لَا تَبْلُغُ الأَرْضَ) ، وَفِي (الصِّحَاح) : الرَّاكِبُ مَا يَنْبُتُ مِنَ الفَسِيلِ فِي جُذُوع النَّخْلِ ولَيْسَ لَهُ فِي الأَرْضِ عِرْقٌ، وَهِي الرَّاكُوبَةُ والرَّاكُوبُ، وَلَا يقالُ لَهَا الرَّكَّابَةُ إِنَّمَا الرَّكَّابَةُ: المَرْأَةُ الكَثِيرَةُ الرُّكُوبِ، هَذَا قَول بعض اللغويين. قلتُ: ونَسَبَهُ ابْن دُرَيْد إِلى العَامَّةِ، وَقَالَ أَبو حنيفَة: الرَّكَّابَةُ الفَسِيلَةُ، وَقيل: شِبْهُ فَسِيلَةٍ تَخْرُجُ فِي أَعْلَى النَّخْلَةِ عندَ قِمَّتِهَا، ورُبَّمَا حَمَلَت مَعَ أُمِّهَا، وإِذَا قُطِعَتْ كَانَ أَفْضَلَ للأُمِّ، فأَثْبَتَ مَا نَفَى غيرُه وَقَالَ أَبو عبيد: سمعتُ الأَصْمعيّ يقولُ: إِذا كَانَت الفَسِيلَةُ فِي الجِذْعَ وَلم تكن مُسْتَأْرِضَةً فَهِيَ من خَسِيسِ النَّخْلِ، والعَرَبُ تُسَمِّيهَا الرَّاكِبَ، وقيلَ فِيهَا الرَّاكُوبُ وجمعُهَا الرَّوَاكِيبُ. (ورَكَّبَهُ تَرْكِيباً: وَضَعَ بَعْضَهُ على بَعْضٍ فَتَركَّبَ، وتَرَاكَبَ) ، مِنْهُ: رَكَّبَ الفَصَّ فِي الخَاتَمِ، والسِّنَانَ فِي القَنَاةِ (والرَّكِيبُ) اسْمُ (المُرَكَّبِ فِي الشَّيءِ كالفَصِّ) يُرَكَّبُ فِي كِفَّةِ الخَاتَمِ، لأَنَّ المُفَعَّلَ والمُفْعَلَ كُلُّ يُرَدُّ إِلى فَعِيلٍ، تَقُولٌ: ثَوْبٌ مُجَدَّدٌ وجَدِيدٌ، ورَجُلٌ مُطْلَقٌ وطَلِيقٌ، وشيءُ حَسَنُ التَّرْكِيبِ، وتقولُ فِي تَرْكِيبِ الفَصِّ فِي الخاتَمِ، والنَّصْلِ فِي السَّهْمِ: رَكَّبْتُه فَتَرَكَّبَ، فَهُوَ مُرَكَّبٌ وَرَكِيبٌ. (و) الرَّكِيبُ بمعنَى الرَّاكِبِ كالضَّرِيبِ والصَّرِيمِ، للضَّارِبِ والصَّارِم، وهُوَ (مَنْ يَرْكَبُ مَعَ آخَرَ) وَفِي الحَدِيث: (بَشِّرْ رَكِيبَ السُّعَاةِ بِقِطْعٍ مِنْ جَهَنَّم مِثْلِ قُورِ حِسْمَى) أَرادَ مَنْ يَصْحَبُ عُمَّالَ الجَوْرِ. (و) مِنَ المَجَازِ (رُكْبَانُ السُّنْبُلِ بالضَّمِّ: سَوَابِقُهُ الَّتِي تَخْرُجُ مِنَ القُنْبُعِ) فِي أَوَّلهِ، والقُنْبُعُ كقُنْفُذٍ: وِعَاءُ الحِنْطَةِ، يُقَال: قد خَرَجَتْ فِي الحَبِّ رُكْبَانُ السُّنْبُلِ. (و) من الْمجَاز أَيضاً: رَكِبَ الشَّحُمْ بَعْضُهُ بَعْضاً وتَرَاكَبَ، وإِنَّ جَزُورَهُم لَذَاتُ رَوَاكِبَ ورَوَادِفَ (رَوَاكِبُ الشَّحْمِ: طَرَائِقُ مُتَرَاكِبَةٌ) بَعْضُهَا فَوْقَ بَعْضٍ (فِي مُقَدَّمِ السَّنَامِ و) أَمَّا (الَّتِي فِي مُؤَخَّرِهِ) فَهِيَ (الرَّوَادِفُ) ، وَاحِدَتُهَا رَادِفَةٌ، ورَاكِبَةٌ. (والرُّكْبَةُ بالضَّمِّ: أَصْلُ الصِّلِّيَانَةِ إِذا قُطِعَتْ) نَقله الصاغانيّ. (و) الرُّكْبَةُ (: مَوْصِلُ مَا بَيْنَ أَسَافِلِ أَطْرَافِ الفَخِذِ وأَعَالِي السَّاقِ، أَو) هيَ (مَوْضِعُ) كَذَا فِي (النّسخ) ، وصَوَابُه مَوْصِلُ (الوَظِيفِ والذِّرَاعِ) ورُكْبَةُ البَعِيرِ فِي يَدِه، وَقد يقالُ لِذَوَاتِ الأَرْبَعِ كُلِّهَا من الدَّوَابّ: رُكَبٌ، ورُكْبَتَا يَدَيِ البَعِيرِ: المَفْصِلاَن اللَّذَانِ يَلِيَانه البَطْنَ إِذا بَرَكَ، وأَمَّا المَفْصِلاَنِ النَّاتِئانِ مِنْ خَلْف فَهُمَا العُرْقُوبَانِ، وكُلُّ ذِي أَرْبَعٍ رُكْبَتَاهُ فِي يَدَيْهِ، وعُرْقُوبَاهُ فِي رِجْلَيُهِ، والعُرْقُوبُ مَوْصِلُ الوَظِيفِ (أَو) الرُّكْبَةُ (: مَرْفِقُ الذِّرَاعِ من كُلِّ شَيْءٍ) وَحكي اللِّحْيَانيّ: بَعِيرٌ مُسْتَوْقِحُ الرُّكَبِ كَأَنَّهُ جَعَلَ كُلَّ جُزْءٍ مِنْهَا رُكْبَةً ثمَ جَمَعَ عَلَى هذَا، (ج) فِي القِلَّةِ رُكْبَاتٌ ورُكَبَاتٌ ورُكُبَاتٌ، والكَثِيرُ (رُكَبٌ) وَكَذَلِكَ جَمْعُ كُلِّ مَا كانَ على فُعْلَةٍ إِلاَّ فِي بَنَات اليَاءِ فإِنَّهُم لَا يُحَرِّكُونَ مَوْضِعَ العَيْن مِنْهُ بالضَّمِّ، وَكَذَلِكَ فِي المُضَاعَفَةِ. (و) أَبُو بَكْرٍ (مُحَمَّدُ بنُ مَسْعُودِ بنِ أَبِي رُكَبٍ الخُشَنِيّ) إِلى خُشَيْنِ بنِ النَّمِرِ من وَبرَةَ بن ثَعْلَبِ بنِ حُلْوَانَ من قُضَاعَةَ (مِنْ كِبَارِ نُحَاةِ المَغْرِبِ، وَكَذَلِكَ ابنُه أَبو ذَرَ مُصْعَبٌ) ، قيَّدَه المُرْسِيّ، وَهُوَ شَيْخُ أَبي العَبَّاسِ أَحمدَ بنِ عبدِ المُؤْمِنِ الشَّرِيشِيِّ شارِح المَقَامعاتِ، والقَاضِي المُرْتَضَى أَبُو المَجْدِ عبدُ الرَّحْمَنِ بنُ عليِّ بنِ عبدِ العَزِيزِ بنِ مُحَمَّدِ بنِ مَسْعُود، عُرِفَ كجَدِّه بابنِ أَبِي رُكَبٍ، سَمعَ بالمَرِيَّةِ، وسَكَنَ مُرْسِيَةَ تُوُفِّي سنة 586 كَذَا فِي أَول جزءِ الذَّيْلِ للحافِظِ المُنْذِرِيِّ. (والأَرْكَبُ: العَظِيمُهَا) أَيِ الرُّكْبَةِ (وَقَدْ رَكِبَ، كَفَرِحَ) رَكَباً. ورُكِبَ الرَّجُلُ، كعُنِيَ: شَكَى رُكْبَتَهُ. (و) رَكَبَهُ (كنَصَرهُ) يَرْكُبُهُ رَكْباً (: ضَرَبَ رُكْبَتَهُ، أَوْ أَخَذَ) بِفَوْدَيْ شَعَرِه أَوْ (بِشَعَرِهِ فَضَرَبَ جَبْهَتَهُ برُكْبَته، أَوْ ضَرَبَهُ برُكْبَته) وَفِي حَدِيث المُغِيرَةِ مَعَ الصِّدِّيقِ (ثمَّ رَكَبْتُ أَنْفَهُ بِرُكَبَتِي) هُوَ مِنْ ذَلِك، وَفِي حَدِيث ابنِ سيرينَ (أَمَا تَعْرِفُ الأَزْدَ ورُكَبَهَا، اتَّقِ الأَزْدَ لاَ يَأْخُدُوكَ فَيَرْكُبُوكُ) أَي يَضْرِبُوكَ بِرُكِبِهِمْ، وكانَ هذَا مَعْرُوفاً فِي الأَزْدِ، وَفِي الحَدِيث (أَنَّ المُهَلَّبَ بنَ أَبي صُفْرَةَ دَعَا بمُعَاوِيَةَ بنِ عَمرٍ ووجَعَلَ يَرْكُبُه بِرِجْلِهِ فَقَالَ: أَصْلَحَ الله الأَمِيرَ، أَعْفِنِي مِنْ أُمَّ كَيْسَانَ) وهِيَ كُنْيَةُ الرُّكْبَةِ بلُغَةِ الأَزْدِ، وَفِي (الأَساس) : وَمن الْمجَاز: أَمْرٌ اصْطَكَّتْ فيهِ الرُّكَبُ، وحَكَّتْ فيهِ الرُّكْبَةُ الرُّكْبَةَ. (والرَّكِيبُ: المَشَارَةُ) بالفَتْحِ: السَّاقِيَةُ (أَو الجَدْوَلُ بَيْنَ الدَّبْرَتَيْنِ، أَوْ) هِيَ (مَا بَيْنَ الحَائِطَيْنِ مِنَ النَّخِيلِ والكَرْمِ) ، وقيلَ: هِيَ مَا بَيْنَ النَّهْرَيْنِ من الكَرْمِ (أَو المَزْرَعَة، وَفِي (التَّهْذِيب) : قَدْ يُقَالُ لِلْقَرَاحِ الَّذِي يُزْرَعُ فِيهِ: رَكِيبٌ، وَمِنْه قولُ تَأَبَّطَ شَرًّا: فَيَوْماً عَلَى أَهْلِ المَوَاشِي وتَارَةً لاِءَهْلِ رَكِيبٍ ذِي ثَمِيلٍ وسُنْبُلِ وأَهْلُ الرَّكِيبِ: هُمُ الحُضَّارُ، (ج) رُكُبٌ (ككُتُبٍ) . (والرَّكَبُ، مُحَرَّكَةً) : بَيَاضٌ فِي الرُّكْبَةِ، وَهُوَ أَيضاً (: العَانَةُ أَو مَنْبِتُهَا) وقيلَ: هُوَ مَا انْحَدَرَ عنِ البَطْنِ فكانَ تَحْتَ الثُّنَّةِ وفَوْقَ الفَرْجِ، كُلُّ ذَلِك مُذَكَّرٌ، صَرَّحَ بِهِ اللِّحْيَانيّ (أَو الفَرْجُ) نَفْسُهُ، قَالَ: غَمْزَكَ بِالكَبْسَاءِ دَاتِ الحُوقِ بَيْنَ سِمَاطَيْ رَكَبٍ مَحْلُوقِ (أَو) الرَّكَبُ (ظَاهِرُهُ) أَيِ الفَرْجِ (أَو الرَّكَبَانِ: أَصْلُ الفَخِذَيْنِ) وَفِي غير الْقَامُوس: أَصْلاَ الفَخِذَيْنِ اللَّذَانِ (عَلَيْهِمَا لَحْمُ الفَرْجِ) ، وَفِي أُخْرَى: لَحْمَا الفَرْجِ، أَي مِنَ الرَّجُلِ والمَرْأَةِ (أَوْ خَاصٌّ بِهِنَّ) ، أَي النسَاءِ، قَالَه الْخَلِيل، وَفِي (التَّهْذِيب) : وَلَا يُقَال: رَكَبُ الرجُلِ، وَقَالَ الفَرَّاءُ: هُوَ للرَّجُلِ والمَرْأَةِ، وأَنشد: لاَ يُقْنِعُ الجَارِيَةَ الخِضَابُ وَلاَ الوِشَاحَانِ وَلاَ الجِلْبَابُ مِنْ دُونِ أَنْ تَلْتَقِيَ الأَرْكَابُ وَيَقْعُدَ الأَيْرُ لَهُ لُعَابُ قَالَ شيخُنَا: وقَدْ يُدَّعَى فِي مِثْلِه التَّغْلِيبُ، فَلاَ يَنْهَضُ شَاهِداً لِلْفَرَّاءِ. قلتُ: وَفِي قَوْلِ الفرزدق حِينَ دَخَلَ عَلَى ظَبْيَةَ بِنْتِ دَلَم فأَكْسَلَ: يَا لَهْفَ نَفْسِي عَلَى نَعْظٍ فُجِعْتُ بِهِ حِينَ الْتَقَى الرَّكَبُ المحْلوقُ بالرَّكَبِ شاهدٌ للفراءِ، كَمَا لَا يَخْفَى (ج أَرْكَابٌ) ، أَنشد اللِّحْيَانِيُّ: يَا لَيْتَ شِعْرِي عَنْكِ يَا غَلاَبِ تحْملُ مَعْهَا أَحْسَنَ الأَكَابِ أَصْفَرَ قَدْ خُلِّقَ بالمَلاَبِ كَجَبْهَهِ التُّرْكِيِّ فِي الجِلْبَابِ (وَأَرَاكِيبُ) ، هَكَذَا فِي (النّسخ) ، وَفِي بَعْضهَا: أَرَاكِبُ كَمَسَاجِدَ، أَي وأَمَّا أَرَاكِيبُ كمَصَابِيحَ فَهُوَ جَمْعُ الجمْعِ، لأَنَّه جَمْعُ أَرْكَابٍ، أَشَار إِليه شيخُنَا، فإِطلاقُه من غيرِ بَيَانٍ فِي غيرِ مَحَلِّهِ. (وَمَرْكُوبٌ: ع بالحِجَازِ) وَهُوَ وَادٍ خَلْف يَلَمْلَمَ، أَعْلاَهُ لِهُذَيْلٍ، وأَسْفَلُهُ لِكِنَانَةَ، قَالَت جَنوبُ. أَبْلغْ بَنِي كَاهِلٍ عَنِّي مُغَلْغَلةً والقَوْمُ مِنْ دُونِهِمْ سَعْيَا فمَرْكوبُ ورَكْبٌ المِصْرِيُّ صَحَابِيٌّ أَو تابِعِيٌّ) عَلَى الخِلاَفِ، قَالَ ابنُ مَنْدَه: مَجْهُولٌ: لاَ يُعْرَفُ لَهُ صُحْبَة، وَقَالَ غيرُه: لَهُ صُحْبَةٌ، وَقَالَ أَبُو عْمَرَ: هُوَ كِنْديٌّ لَهُ حَدِيثٌ، رَوَى عَنهُ نَصِيحٌ العَنْسِيُّ فِي التَّوَاضُعِ. (ورَكْبٌ: أَبُو قَبِيلَةٍ) مِنَ الأَشْعَرِيِّينَ، مِنْها ابْنُ بَطَّالٍ الرَّكْبِيُّ. (وَرَكُوبَةُ: ثَنِيَّةٌ بَيْنَ الحَرَمَيْنِ) الشَّرِيفَيْنِ عنْدَ العَرْجِ سَلَكَهَا النبيُّ صلى الله عَلَيْهِ وسلمفي إِلى المَدِينَةِ. قَالَ: ولَكِنَّ كَرًّا فِي رَكُوبَةَ أَعْسَرُ وكَذَا رَكُوبُ: ثَنِيَّةٌ أُخْرَى صَعْبَةٌ سَلَكَهَا النبيُّ صلى الله عَلَيْهِ وَسلم قَالَ عَلْقَمَةُ: فَاينَّ المُنَدَّى رِحْلَةٌ فَرَكُوبُ رِحْلَةُ: هَضْبَةٌ أَءَضاً، وروايةُ سِيبَوَيْهٍ: رِحْلَةٌ فَرُكُوبُ أَيْ أَنْ تْرْحَلَ ثمَّ تُركَب. (والرِّكَابِيَّةُ بالكَسْرِ: ع قُرْبَ المَدِينَةِ) المُشْرِّفَةِ، على ساكِنِها أَفضلُ الصلاةِ والسلامِ، على عَشَرَةِ أَمْيَالٍ مِنْهَا. (و) رُكَبٌ (كَصُرَدٍ: مُخْلاَفٌ باليَمَنِ) . (ورْكْبَةُ بالضَّمِّ: وَادٍ بالطِّائِفِ) بَين غَمْرَة وذَاتِ عِرْقٍ، وَفِي حَدِيث عُمَرَ (لبَيْتٌ بِرُكْبَةَ أَحَبُّ إِلَيَّ مِنْ عَشَرَةِ أَبْيَاتٍ بالشَّامٍ) قَالَ مالكُ بنُ أَنَسٍ: يُرِيدُ لِطُول البَقَاءِ والأَعْمَارِد ولِشِدَّةِ الوَبَاءِ بالشَّامِ. قلتُ وَفِي حديثِ ابنِ عباسٍ رَضِي الله عَنْهُمَا: (لأَنْ أُذْنِبَ سَبْعِينَ ذَنْباً بِرُكْبَةَ خَيْرٌ مِنْ أَنْ أُذُنِبَ ذَنْباً بِمَكَّةَ) كَذَا فِي بَعْضِ المَنَاسِكِ، وَفِي (لِسَان الْعَرَب) : وَيُقَال لِلْمُصَلِّي الَّذِي أَثَّرَ السُّجُودُ فِي جَبْهَتِه: بَيْنَ عَيْنَيْهِ مِثْلُ رُكْبَةِ العَنْزِ، ويُقَالُ لِكُلِّ شَيْئَيْنِ يَسْتَوِيَانِ وَيَتَكَافَآنِ: هُمَا كَرُكْبَتَيِ العَنْزِ، وَذَلِكَ أَنَّهُمَا يَقَعَانِ مَعاً إِلى الأَرْضِ مِنْهَا إِذَا رَبَضَتْ. (وذُو الرّكْبَةِ: شَاعِرٌ) واسْمُهُ مُوَيْهِبٌ. (وبِنْتُ رُكْبَةَ: رَقَاشِ) كَقَطَامِ (أَمُّ كَعْبِ بنِ لُؤَيِّ) بنِ غَالِبٍ. (و) رَكْبَانُ (كَسَحْبَانَ: ع بِالحِجَازِ) قُرْبَ وَادِي القُرَى. (و) من الْمجَاز (رِكَابُ السَّحَابِ بِالكَسْرِ: الرِّيَاحُ) فِي قَول أُمَيَّةَ: تَرَدَّدُ والرِّيَاحُ لَهَا رِكَابُ وتَرَاكَبَ السَّحَابُ وتُرَاكَمَ: صَارَ بَعْضُهُ فَوْقَ بَعْضٍ. (والرَّاكِبُ رَأْسُ الجَبَلِ) هَكَذَا فِي (النّسخ) ومثلُه فِي (التكملة) وَفِي بَعْضهَا الحَبْل، بالحَاءِ الْمُهْملَة، وخو خطأٌ: (و) يُقَالُ (بَعِيرٌ أَرْكَبُ) إِذَا كَانَ (إِحْدَى رُكْبَتَيْهِ أَعْظَمَ مِن الأُخْرَى) . (و) فِي النَّوَادِرِ: (نَخْلٌ رَكِيبٌ) ورَكيبٌ مِنْ نَخْلٍ، وهُوَ مَا (غُرِسَ سَطْراً عَلَى جَدْوَلٍ أَوْ غَيْرِ جَدْوَلٍ) . والمُتَرَاكِبُ مِنَ القَافِيَةِ: كُلُّ قَافِيةٍ تَوَالَتْ فِيهَا ثَلاَثَةُ أَحْرُفٍ مُتَحَرِّكَةٍ بَيْنَ سَاكِنَيْنِ، وَهِيَ: مُفَاعَلَتُنْ ومُفْتَعِلُنْ وفَعِلُنْ، لأَنَّ فِي فَعِلُنْ نُوناً سَاكِنة، وآخِر الحرفِ الَّذِي قبلَ فَعِلُنْ نُونٌ ساكِنةٌ، وفَعِلْ إِذا كانَ يَعْتَمِدُ على حَرْفٍ مُتَحَرِّكٍ نَحْو فَعُولُ فَعِلْ، الَّلامُ الأَخِيرَةُ ساكِنَةٌ، والواوُ فِي فَعُولُ ساكنةٌ، كَذَا فِي (لِسَان الْعَرَب) . وَمِمَّا استدركه شَيخنَا على الْمُؤلف: مِنَ الأَمْثَالِ (شَرُّ النَّاسِ مَنْ مِلْحُهُ عَلَى رُكْبَتِهِ) يُضْرَبُ للسَّرِيعِ الغَضَبِ وللْغَادِرِ أَيضاً، قَالَ ابْن (أَبي) الحَدِيدِ فِي (شَرْح نَهْجِ البَلاَغَةِ) فِي الكِتَابَةِ: ويَقُولُونَ: (مِلْحُهُ عَلَى رُكْبَتِهِ) أَي يُغْضِبُه أَدْنَى شيْءٍ، قَالَ الشَّاعِر: لاَ تَلُمْهَا إِنَّهَا مِنْ عْصْبَةٍ مِلْحُهَا مَوْضُوعَةٌ فَوْقَ الرُّكَبْ وأَوْرَدَهُ المَيْدَانِيُّ فِي (مجمع الأَمثال) وأَنْشَدَ البَيْتَ (مِنْ نِسْوَةٍ) يَعْنِي مِنْ نِسْوَةٍ هَمُّهَا السِّمَنُ والشَّحْمُ. وَفِي (الأَساس) : ومِنَ (المَجَازِ) رَكِبَ رَأْسَهُ: مَضَى عَلَى وَجْهِهِ بغَيْرِ رَوِيَّةٍ لَا يُطِيعُ مُرْشِداً، وَهُوَ يَمْشِي الرِّكْبَةَ، وهُمْ يَمْشُونَ الرَّكَبَاتِ. قُلْتُ: وَفِي (لِسَان الْعَرَب) : وَفِي حَدِيث حُذَيْفَةَ (إِنَّمَا تَهْلِكُونَ إِذَا صِرْتُمْ تَمْشُونَ الرَّكَبَاتِ كَأَنَّكُمْ يَعَاقِيبُ الحَجَلِ، لاَ تَعْرِفُونَ مَعْرُوفاً، وَلاَ تُنْكِرُونَ مُنْكَراً) مَعْنَاهُ أَنَّكُمْ تَرْكَبُونَ رُؤُوسَكُمْ فِي البَاطِلِ والفِتَنِ يَتْبَعُ بَعْضُكُمْ بَعْضاً بِلاَ رَوِيَّةٍ، قَالَ ابنُ الأَثِيرِ: الرَّكْبَةُ: المَرَّه مِنَ الرُّكُوبِ، وجَمْعُهَا الرَّكَبَات بالتَّحْرِيكِ، وَهِي مَنْصُوبَةٌ بفِعْلٍ مُضْمَرٍ هُوَ حالٌ مِن فَاعِلِ تَمْشُونَ، والرَّكَبَات، واقعٌ مَوْقعَ ذَلِك الفِعْلِ مُشْتَغُنًى بِهِ عَنهُ، والتقديرُ تَمْشُونَ تَرْكَبُونَ الرَّكَبَاتِ، والمَعْنَى تَمْشُونَ رَاكِبِينَ رُؤوسَكُمْ هائِمِينَ مُسْتَرْسِلِينَ فِيمَا لَا يَنْبَغِي لَكُمْ، كَأَنَّكُم فِي تَسَرُّعِكُمْ إِليه ذُكُورُالحَجَلِ فِي سُرْعَتِهَا وتَهَافِتُهَا، حَتَّى إِنَّهَا إِذا رَأَتِ الأُنْثَى مَعَ الصَّائِدِ أَلْقَتْ أَنْفْسَهَا عَلَيْهَا حَتَّى تَسْقْطَ فِي يَدِهِ، هَكَذَا شَرَحَه الزمخشريُّ. وَفِي (الأَساس) : ومِنَ (المَجَازِ) : وعَلاَهُ الرُّكَّاب، كَكْبَّار: الكابُوسُ. وَفِي (لِسَان الْعَرَب) : وَفِي حَدِيث أَبِي هُرَيْرَةَ (فَإِذَا عُمَرُ قَدْ رَكِبَنِي) أَيْ تَبِعَنِي، وَجَاءَ عَلَى أَثَرِي، لأَنّ الرَّاكِبَ يَسِيرُ بِسَيْرِ المَرْكُوبِ، يُقَال رَكِبْتُ أَثَرَهُ وطَرِيقَهُ إِذَا تَبِعْتَهُ مُلْتَحِقاً بِهِ، ومُحَمَّدُ بنُ مَعْدَانَ اليَحْصُبِيُّ الرَّكَّابِيُّ بالفَتْحِ والتَّشْدِيدِ كَتَبَ عَنهُ السِّلَفِيُّ. وبالكَسْرِ والتَّخْفِيفِ: عَبْدُ اللَّهِ الرِّكَابِيُّ الإِسْكَنْدَرَانِيُّ، ذَكَرَه مَنْصُور فِي الذيل. ويُوسُفُ بنُ عبدِ الرحْمنِ بنِ عليَ القَيْسِيُّ عُرِفَ بابْنِ الرِّكَابِيِّ، مُحَدِّث تُوُفِّي بمصرَ سنة 599 ذَكَره الصَّابُونِيّ فِي الذَّيْل. وَرَكِيبُ السُّعَاةِ: العوانِي عِندَ الظَّلَمَةٍ. والرَّكْبَةُ بالفَتْحِ: المَرَّةُ مِنَ الرُّكُوبِ، والجَمْعُ رَكَبَاتٌ. والمَرْكَبُ: المَوْضِعُ. وَقَالَ الفراءُ: تَقُولُ مَنْ فَعَلَ ذَاكَ؟ فيقولُ: ذُو الرُّكْبَةِ، أَيْ هَذَا الَّذِي مَعَكَ.


- الرَّكْبُ : الراكبون، العشرة فما فوق. والجمع : أركُبٌ، ورُكوبٌ.


- الرّكوبُ : المركوبُ من الدوابِّ وغيرها. يقال: جَمَلٌ رَكُوبٌ، وناقة ركوبٌ: به آثار الدَّبَر والقَتَب.| وطريقٌ ركوبٌ: مسلوك مُمَهَّدِّ. والجمع : رُكُبٌ.


- تَرَاكَبَ الشيءُ: رَكِبَ بعْضُه بعضًا، أو ترَاكم.


- الرِّكابُ للسَّرْج: ما توضع فيه الرجل.| وهما ركابان.|الرِّكابُ الإبل المركوبة، أو الحاملة شيئًا، أو التي يراد الحملُ عليها. يقال: هو يمشي في رِكابه: يتبعه. والجمع : رُكُبٌ، وركائب.


- المَركَبُ : ما يُرْكَب عليه في البرِّ والبحرِ.| وغلب استعماله في السفينة.| ويومُ المركب: يوم يركَبُ الخليفةُ فيه للسير والزينة مع عسْكَرِه.|(ج) مَراكب.


- اسْتَرْكَبَهُ : طَلَبَ منه أن يُرْكِبَهُ. يقال: استَرْكَبْتُهُ، فأَركَبَني.


- الرِّكِّيبُ : من يُكثر الرّكوبَ ويحسنه.


- الرَّاكِبَةُ : مؤنث الراكِب. والجمع : روَاكب.| وروَاكِبُ الشحم: طرائق متراكِبَةُ في مقدَّم السَّنام.|الرَّاكِبَةُ من النخل: الرَّاكب.


- الرَّكُوبَةُ من الدوابُ: الرَّكُوبٌ، أو المخصَّصَة للرُّكوبِ. والجمع : ركائبُ.


- الرَّاكُوبَةُ من النخل: الراكب.


- الرُّكْبَةُ : موصِل أَسفل الفَخِذ بِأَعْلى السَّاق.|الرُّكْبَةُ موصِل الوَظيف بالذِّراع. والجمع : رُكَبٌ. يقال: هما كَرُكْبَتَي البعير: مُتَساوِيان.


- التَّرَاكُبُ التَّرَاكُبُ (في علم النبات) : زيارة


- الرَّكيبُ : الراكب مع آخر. يقال: هو ركيبُ فلانٍ.|الرَّكيبُ المُركَبُ في الشيء، كالفصِّ في الخاتَم وغيره.|الرَّكيبُ المزرَعَة.|الرَّكيبُ من النخل وغيره: ما غرِش سطرًا على جدول أو غيره.|الرَّكيبُ القطعة من الأرض تُرْفَعُ أطرافها وتُصْلح للزرع.|الرَّكيبُ الجدولُ بين القطعتين كذلك.|الرَّكيبُ مابين البستانَين من النخلِ والكَرْمِ.


- الرَّاكوبُ من النخل: الراكب. والجمع : روَاكِيبُ.| ورواكِيبُ الشحم: روَاكِبُه.


- التَّرْكِيبُ التَّرْكِيبُ (في علم الفلسفة) : تأليف الشيءِ من مُكوناته البسيطة.| ويقابله: التحليل .


- رُكِبَ : شكا رُكْبَتَهُ.


- أَرْكَبَ المُهْرُ ونحوه: حانَ له أن يُرْكَب. يقال: دابَّة مُرْكِبَةٌ.|أَرْكَبَ فلانًا: جعلَهُ يَرْكَب. يقال: أرْكبَني خلفه.|أَرْكَبَ جَعلَ له ما يَرْكَبُهُ.


- ارتَكَبَ ذَنْبًا، أَو قبِيحًا: اقتَرَفه. يقال: ارتَكَب دَيْنًا، وارتكَبَة الدّيْنُ.


- الرَّكَبُ : العانةُ.|الرَّكَبُ مَنبِتُها.|الرَّكَبُ أصل الفخذ عليه لحم الفرج.|الرَّكَبُ بياضٌ في الرُّكْبَة. والجمع : رِكابٌ.|(جج) أراكيب.


- المُرَكَّبُ : الأصلُ والمنبت. يقال: هو كريم المُرَكَّب.| (الجهلُ المرَكَّبُ) : أن يجهل شيئًا، ويجهل أنه يجهله.|المُرَكَّبُ ضدُّ البسيط .|المُرَكَّبُ (في علم الكيمياء) : هو الجسم المماثل ذو التركيب الثابت الخواص الناتج من عنصرين أو أكثر اتَّحدا كيمياويًا.|المُرَكَّبُ (في المنطق) : ما يدلُّ جزؤه على جزء معناه، مثل رامي الحجارة.| والمركبات السِّلْسِلِيّة (في علم الكيمياء) : مركبات تتألف من ذرات كالكربون يتَّصل بعضها ببعضَ كالسِّلْسِلة .


- رَكِبَ رَكِبَ رَكَبًا: عَظُمَت رُكْبَتَاهُ أَو إِحداهُما فهو أرْكَبُ، وهي رَكباء. والجمع : رُكْبٌ.|رَكِبَ الشيءَ، وعليه، وفيه، رُكُوبًا ومَركبًا: عَلاهُ. يقال: رَكِبَ في السّفِينَةِ ونحوها، وركِب الشَّحْمُ بَعْضُهُ بعضًا.| وركِبَه بالمكروه: فعله به.|رَكِبَ الدَّيْنُ فلانًا: غلَبَهُ وكَثُرَ عليه.|رَكِبَ فلانٌ رأْسَهُ: مضي على غَير هُدًى، لا يُطيع مُرشِدًا.|رَكِبَ الذنْبَ أَو القَبيحَ: فعله واقْترَفَهُ.|رَكِبَ فلانًا، أَو أَثرَهُ وطريقَهُ: تَبعَهُ وجاءَ على أثَره ولحقه.| وفي حديث أبي هريرَة: حديث شريف فإذا عمرُ قد رَكِبَنِي //: تبعنى وجاءَ على أثري فهو راكِبٌ. والجمع : رُكَّابٌ، ورُكوبٌ، ورُكْبانٌ. يقال: أَمرٌ سارت به الركبان: أي ذاع واشتهر.


- تَرَكَبَ تَرَكَبَ يقال: تَرَكَّبَ الشيءُ من كذا وكذا: تَألَّفَ وتَكَوَّنَ.


- رَكَبَهُ رَكَبَهُ رَكْبًا: ضرب رُكْبَتَهُ.|رَكَبَهُ ضَرَبه بِرُكْبتِه.


- رَكَّبَهُ : جَعلَهُ يَرْكَب.|رَكَّبَهُ الشيء: وضع بعضه على بعض.|رَكَّبَهُ ضَمَّه إلى غيره، فصار شيئًا واحِدًا في المنظر. يقال: رَكَّبَ الفَصَّ في الخاتَم، ورَكبَ السنانَ في الرُّمْحِ، ورَكَّبَ الكلمة، أو الجمْلَة.| وهذا تركيب يدلُّ على كذا.| ورَكَّبَ، الدَّواءَ ونحوه: ألَّفه من موادَّ جدار الخلِيَّة في الغِلَظ بإضافة مادة التَّغليظ طبقة فوق أُخرى. والجمع : .


- الرُّكْبانٌ الرُّكْبانٌ رُكبان السُّنبل: سوابقُهُ وأوائلُه التي تخرج من أكمامها.


- الرَّاكِبُ : فَسِيلة تكون في أَعلى النخلة متدلِّية لا تبلغ الأرض، أو تخرج في جذع النخلة وليس لها عِرْق في الأرض.|الرَّاكِبُ رأسُ الجَبَل.|الرَّاكِبُ خلاف الماشي.


- المَرْكوبُ : كل ما يُركب.| ومنه قيل لنوعٍ من الأحذية: مركوب. والجمع : مراكيبُ.


- (صِيغَةُ فَعول لِلْمُبالَغَةِ).|1- اِمْتَطَى رَكوبَهُ : ما يُرْكَبُ مِنَ الإِبِلِ.|2- رَجُلٌ رَكوبٌ : كَثيرُ الرُّكوبِ.


- (فعل: ثلاثي لازم متعد، متعد بحرف).| رَكِبْتُ، أَرْكَبُ، اِرْكَبْ، مصدر رُكوبٌ.|1- رَكِبَ عَلَى دابَّتِهِ :عَلاها، اِسْتَوَى عَلَيْها.|2- رَكِبَ البَحْرَ : سافَرَ بَحْراً على ظَهْرِ سَفينَةٍ- رَكِبَ السَّفينَةَ مُتَّجِهاً إلَى مِينَاءِ الإِسْكَنْدَرِيَة :-يَرْكَبُ في السَّفينَةِ.|3- رَكِبَ دَرَّاجَتَهُ قاصِداً مَقَرَّ عَمَلِهِ : اِعْتَلاَهَا قاعِداً على سَرْجِها.|4- رَكِبَ القِطارَ : صَعِدَهُ وَقَعَدَ فِيهِ لِيَنْتَقِلَ مِنْ مَكَانٍ إِلَى آخَرَ- يَرْكَبونَ الطَّائِرَةَ لأَوَّلِ مَرَّةٍ :-رَكِبَ السَّيَّارَةَ.|5- رَكِبَ الأَهْوالَ : اِقْتَحَمَها- مَنْ لَمْ يَرْكَبِ الأَهْوالَ لَمْ يَنَلِ الرَّغائِبَ. (ابن المقفع).|6- رَكِبَ رَأْسَهُ دونَ رَوِيَّةٍ : فَعَلَ ما يُريدُهُ دونَ تَبَصُّرٍ وَلا تَفْكيرٍ.|7- رَكِبَ هَواهُ :اِنْقادَ لِهَواهُ.|8- رَكِبَهُ الدَّيْنُ : صارَ مَدْيوناً مِنْ كُلِّ جِهَةٍ.|9- رَكِبَ الذَّنْبَ : اِقْتَرَفَهُ. 10- رَكِبَ الأَثَرَ : تَبِعَهُ.


- (فعل: ثلاثي لازم).| رَكِبَ، يَرْكَبُ، مصدر رَكَبٌ- رَكِبَ الرَّجُلُ : عَظُمَتْ رُكْبَتُهُ.


- (فعل: خماسي لازم، متعد بحرف) . تَرَكَّبُ، يَتَرَكَّبُ، مصدر تَرَكُّبٌ.|1- يَتَرَكَّبُ الْمَوْضُوعُ مِنْ عِدَّةِ عَنَاصِرَ : يَتَأَلَّفُ، يَتَكَوَّنُ- يَتَرَكَّبُ هَذا الدَّوَاءُ مِنْ مَوَادَّ مُخْتَلِفَةٍ.|2- تَرَكَّبَتِ الرُّفُوفُ : وُضِعَ بَعْضُهَا عَلَى بَعْضٍ- رَكَّبَ الفَصَّ فِي الخَاتَمِ فَتَرَكَّبَ فِيهِ.


- (فعل: خماسي متعد).| اِرْتَكَبَ، يَرْتَكِبُ، مصدر اِرْتِكَابٌ.|1- اِرْتَكَبَ خَطأً فَاحِشاً :اِقْتَرَفَ.|2- اِرْتَكَبَ الدَّيْنَ : أَكْثَرَ مِنْ أَخْذِهِ.|3- اِرْتَكَبَ دَرَّاجتَهُ :رَكِبَها.


- (فعل: رباعي لازم متعد).| أَرْكَبْتُ، أُرْكِبُ، أَرْكِبْ، مصدر إرْكَابٌ.|1- أَرْكَبَهُ فَوْقَ دَرَّاجَتِهِ : جَعَلَهُ يَرْكَبُهَا- أَرْكَبَنِي خَلْفَهُ.|2. أَرْكَبَ الْمُهْرُ : حانَ لَهُ أَنْ يُرْكَبَ.


- (فعل: رباعي متعد بحرف).| رَكَّبْتُ، أُرَكِّبُ، رَكِّبْ، مصدر تَرْكيبٌ.|1- رَكَّبَ أَجْزاءَ الآلَةِ : أَعادَ وَضْعَ أَجْزائِها كَما كانَتْ في الأَصْلِ.|2- يُرَكِّبُ الصَّيْدَلِيُّ الدَّواءَ : يَضَعُهُ حَسَبَ مَقايِيسَ مُعَيَّنَةٍ وَمِنْ مَوادَّ مُخْتَلِفَةٍ.|3- رَكَّبَ جُمْلَةً : أَنْشَأَها.|4- رَكَّبَ الفَصَّ في الخَاتَمِ : ضَمَّهُ إِلَيْهِ فَصَارَ شَيْئاً وَاحِداً- رَكًّبَ السِّنانَ في الرُّمْحِ.


- (فعل: متعد).| رَكَبْتُ، أَرْكُبُ، اُرْكُبْ، مصدر رَكْبٌ- رَكَبَ الوَلَدَ : ضَرَبَ رُكْبَتَهُ أَوْ ضَرَبَهُ بِرُكْبَتِهِ.


- (مصدر اِرْتَكَبَ).|-نَهَاهُ عَنِ ارْتِكَابِ الذُّنُوبِ :عَنِ اقْتِرَافِهَا وَالإِتْيَانِ بِهَا.


- (مصدر أَرْكَبَ).|-إِرْكَابُهُ الدَّرَّاجَةَ وَنَحْوَهَا : جَعْلُهُ يَرْكَبُهَا، يَعْتَلِيهَا.


- (مصدر تَرَكَّبَ).|1- تَرَكُّبُ الْمَوْضُوعِ مِنْ عِدَّةِ أَجْزَاءٍ : تَأَلُّفُهُ.|2- تَرَكُّبُ الرُّفُوفِ : وَضْعُ بَعْضِهَا عَلَى بَعْضٍ .


- (مفعول مِن اِرْتَكَبَ).|-اِقْتَرَفَ مُرْتَكَباً : ذَنْباً، مُقْتَرَفاً.


- تَرْكِيبَةٌ مِنَ الزِّلِّيجِ : قِطْعَةٌ مِنْهُ مُنَسَّقَةٌ- وَضَعَ عَلَى القَبْرِ تَرْكِيبَةً مِنَ الرُّخَامِ.(أ . أمين) .


- جمع: ـات. | (مفعول مِنْ رَكِبَ).|1- جِهَازٌ مُرَكَّبٌ مِنْ عِدَّةِ أَجْزَاءٍ : مُكَوَّنٌ، مُؤَلَّفٌ.|2- مُرَكَّبٌ صِنَاعِيٌّ : مُجَمَّعٌ يَضُمُّ عِدَّةَ أَنْوَاعٍ مِنَ الصِّنَاعَاتِ.|3- مُرَكَّبٌ رِيَاضِيٌّ : مُجَمَّعٌ رِيَاضِيٌّ، أَيْ كُلُّ مَا هُوَ مُكَوَّنٌ مِنْ مَلاَعِبَ مُتَنَوِّعَةٍ فِي مَكَانٍ وَاحِدٍ.|4- تَأَبَّطَ شَرّاً : اِسْمٌ مُرَكَّبٌ مُكَوَّنٌ مِنْ تَأَبَّطَ وشَرّاً.|5- عَدَدٌ مُرَكَّبٌ : عَدَدٌ مُكَوَّنٌ مِنْ رَقْمَيْنِ أَوْ أَكْثَرَ.|6- مُرَكَّبُ النَّقْصِ : هُوَ مَا يُعْرَفُ فِي عِلْمِ النَّفْسِ بِعُقْدَةِ النَّقْصِ، أَيْ إِحْسَاسُ الْمَرْءِ بِالنَّقْصِ عَنْ غَيْرِهِ.|7- جَهْلٌ مُرَكَّبٌ : اِدِّعَاءُ الْمَرْءِ بِمَعْرِفَةِ الشَّيْءِ وَهُوَ يَجْهَلُ أَنَّهُ يَجْهَلُهُ.|8- مُرَكَّبُ اسْتِعْلاَءٍ : تَصَوُّرُ الْمَرْءِ أَنَّهُ أَعْظَمُ مِنْ غَيْرِهِ.|9- يَسِيرُ مِنَ البَسِيطِ إِلَى الْمُرَكَّبِ :أَيْ إِلَى الْمُعَقَّدِ وَالصَّعْبِ.


- جمع: أَرْكُبُ، رُكوبٌ. | (مصدر رَكَبَ).|1- تَأَخَّرَ الرَّكْبُ : القافِلَةُ، الْمَوْكِبُ، وَكانَ يُطْلَقُ على العَشَرَةِ فَما فَوْقُ مِنْ رُكَّابِ الإِبِلِ والخَيْلِ- تَحَرَّكَ الرَّكْبُ.|2- يَسيرُ في رَكْبِهِ : في مَوْكِبِهِ، أَيْ تابِعٌ لَهُ.


- جمع: تَرَاكِيبُ، تَرْكيبَاتٌ. | (مصدر رَكَّبَ).|1- اِنْتَهَى مِنْ تَرْكِيبِ الأَنَابِيبِ : مِنْ وَضْعِهَا إِزَاءَ بَعْضِهَا.|2- تَرْكِيبُ أَجْهِزَةِ الآلَةِ : تَنْسِيقُهَا وَإِنْشَاؤُهَا .|3- تَرَاكِيبُ الجُمَلِ : تَأْلِيفُهَا، أَيْ ضَمُّ بَعْضِهَا إِلَى بَعْضٍ.


- جمع: رُكَبٌ. | 1- سَقَطَ مِنْ فَوْقِ الفَرَسِ عَلَى رُكْبَتِهِ : الْمَوْصِلُ ما بَيْنَ الفَخِذِ والسَّاقِ- يَحْبو الطِّفْلُ على يَدَيْهِ وَرُكْبَتِهِ.|2- هَذا أَمْرٌ تَصْطَكُّ لَهُ الرُّكَبُ : تَضْطَرِبُ وَتَضْرِبُ إِحْداها الأخْرَى مِنْ شِدَّةِ الفَزَعِ والخَوْفِ.


- جمع: رُكُبٌ. | (صيغة فعيل)|1- جاءَ رَكيباً : راكِباً.|2- كَانَ رَكيبَهُ : أيْ كَانَ رَاكِباً مَعَهُ.|3- شَيْءٌ رَكيبٌ : مُرَكَّبٌ في شَيْءٍ.|4- مَزْرَعَةٌ.|5- نَخْلٌ رَكيبٌ : نَخْلٌ غُرِسَ صَفّاً على جَدْوَلٍ أَوْ غَيْرِهِ.|6- أَرْضٌ رَكيبَةٌ : قِطْعَةٌ مِنَ الأَرْضِ تُرْفَعُ أَطْرافُها وَتُصْلَحُ للزَّرْعِ.|7- ما بَيْنَ البَساتِينِ مِنَ النَّخْلِ والكَرْمِ.


- جمع: رُكْبٌ، رَكائِبُ، رِكابٌ. | 1- وَضَعَ الفارِسُ رِجْلَهُ في الرِّكابِ وَانْطَلَقَ بِفَرَسِهِ : أَداةٌ مِنْ حَديدٍ تُعَلَّقُ في السَّرْجِ، يَضَعُ عَلَيْها الرَّاكِبُ رِجْلَهُ وَهُما رِكابانِ.|2- رَحَلُوا عَلَى الرِّكابِ : الإِبِلُ الَّتِي تُرْكَبُ.|3- يَمْشِي في رِكابِهِ : أَيْ يَتْبَعُهُ.


- جمع: مَرَاكِبُ، مَرْكَبَاتٌ. | (مصدر رَكِبَ).| مَا يُرْكَبُ بَحْراً، وَكَانَ يُطْلَقُ عَلَى مَا يُرْكَبُ بَرّاً أَيْضاً.|1- مَرْكَبُ صَيْدٍ : مَا يَرْكَبُهُ الصَّيَّادُ بَحْراً لِصَيْدِ السَّمَكِ- مَرْكَبٌ شِرَاعِيٌّ.|2- الْمَرْكَبَةُ : مَا يُعَدُّ لِلرُّكُوبِ: شَاحِنَةٌ أَوْ سَيَّارَةٌ أَوْ عَرَبَةٌ تَجُرُّهَا الدَّوَابُّ مِنْ بِغَالٍ أَوْ خَيْلٍ.|3- الْمَرْكَبَةُ الفَضَائِيَّةُ : أَيِ السَّفِينَةُ الفَضَائِيَّةُ الْمُجَهَّزَةُ بِأَحْدَثِ الأَجْهِزَةِ وَالْمُنْطَلِقَةُ نَحْوَ الكَوَاكِبِ.


- جمع: مَرَاكِيبُ. | (مفعول مِنْ رَكِبَ).|-سَافَرَ عَلَى مَرْكُوبِهِ : كُلُّ مَا يُرْكَبُ حَيَوَاناً أَوْ عَرَبَةً أَوْ سَيَّارَةً أَوْ مَا شَابَهَ ذَلِكَ.


- جمع: ـون، ـات. | (فاعل مِن اِرْتَكَبَ).|-مُرْتَكِبُ الْمَعَاصِي وَالذُّنُوبِ : مُقْتَرِفُها، مُقارِفُها.


- جمع: ـون، ـات، رُكَّابٌ. | (فاعل مِنْ رَكِبَ).|1- جَاءَ رَاكِباً جَوَادَهُ : مُمْتَطِياً.|2- رَآهُ رَاكِباً دَرَّاجَتَهُ : يَقُودُهَا وَهِيَ تَسِيرُ بِهِ.|3- عَادَ الرُّكَّابُ مِنْ رِحْلَةٍ بَعِيدَةٍ : الْمُسَافِرُونَ.


- 1- إرتكب : ذنبا أو قبيحا : اقترفه|2- إرتكب الشيء : ركبه|3- إرتكب الأمر : دخل فيه متهورا|4- إرتكب الدين : أكثر من أخذه


- 1- أركب : عظيم الركبة أو الركبتين|2- أركب : « جمل أركب » : إحدى ركبتيهاعظم من الأخرى


- 1- أركبه : جعل له ما يركبه|2- أركبه : جعله يركب|3- أركب المهر : حان له أن يركب


- 1- تراكب الشيء : تراكم ، ركب بعضه بعضه الآخر


- 1- تركب الشيء من كذا : تألف منه|2- تركب الشيء : وضع بعضه على بعضه الآخر


- 1- راكب : معتل ظهر دابة|2- راكب : قاعد في سيارة أو عربة أو طائرة أو غيرها من وسائل النقل


- 1- راكبة : مؤنث راكب|2- راكبة : غصن في أعلى النخلة متدل لا يبلغ الأرض


- 1- ركاب : حديد في السرج يدلى فيضع فيه الراكب رجله ، جمع : ركب|2- ركاب : جمال مركوبة خصوصا ، جمع : ركب وركائب|3- ركاب : « ركاب السحاب » الرياح


- 1- ركاب : كثير الركوب|2- ركاب : فارس


- 1- ركب الدابة : علاها وقعد على ظهرها|2- ركب السيارة أو الطائرة أو غيرهما من وسائل النقل ، أو فيها : قعد فيها وانتقل من مكان إلى آخر|3- ركب البحر : سافر فيه|4- ركب الطريق : مشى عليها|5- ركب الأثر : تبعه|6- ركب الدين : أكثر من أخذه|7- ركبه الدين : كثر عليه|8- ركبه واه : كان عنيدا لا يتراجع|9- ركب : رأسه : مضى يفعل ما يشاء من غير تفكير|11- ركب الذنب : فعله|12- ركب الخطر القى نفسه فيه


- 1- ركبة : ركوب الدابة|2- ركبة : نوع من الركوب


- 1- ركبه : ضرب ركبته|2- ركبه : ضربه بركبته


- 1- ركوب : كثير الركوب|2- ركوب : فارس|3- ركوب : ما يركب من الدواب|4- ركوب : مركوبة|5- ركوب من الطرق المذلل الممهد


- 1- ركوبة من الدواب : ما يركب|2- ركوبة من الدواب : ما يخصص للركوب


- 1- ركيب : راكب ، فارس|2- ركيب : الذي يركب مع آخر|3- ركيب : شيء مركب في الشيء|4- ركيب : مزرعة|5- ركيب من النخل : ما غرس صفا على نهر أو نحوه|6- ركيب : ما بين البساتين من النخل والكرم


- 1- شكا ركبته


- 1- عربة تجرها الدواب أو تسيرها القوة البخارية أو القوة الكهربائية أو غيرها


- 1- غصن في أعلى النخلة متدل لا يبلغ الأرض ، جمع : رواكيب


- 1- مركب : منبت ، أصل|2- مركب في علم النفس : هو تجمع المشاعر والذكريات اللاشعورية مقرونة بقوة نفسية دافعة ومنه : « مركب النقص » ، وهو الشعور بالنقص النفساني


- 1- مركوب : ما يركب من الدواب أو وسائل النقل ، جمع : مراكيب


- 1- مصدر ركب|2- زورق أو سفينة ، جمع : مراكب


- 1- مصدر ركب|2- في الكلام : التأليف ، ضم الكلام بعضه إلى بعضه الآخر في جملة|3- في الفلسفة : تأليف الشيء من أجزاء


- 1- موصل ما بين أسافل أطراف الفخذ وأعالي الساق ، جمع : ركب


- ر ك ب: قَالَ ابْنُ السِّكِّيتِ: يُقَالُ: مَرَّ بِنَا (رَاكِبٌ) ، إِذَا كَانَ عَلَى بَعِيرٍ خَاصَّةً. فَإِذَا كَانَ عَلَى فَرَسٍ أَوْ حِمَارٍ قُلْتَ: مَرَّ بِنَا فَارِسٌ عَلَى حِمَارٍ. وَقَالَ عُمَارَةُ: رَاكِبُ الْحِمَارِ حَمَّارٌ لَا فَارِسٌ. وَ (الرَّكْبُ) أَصْحَابُ الْإِبِلِ فِي السَّفَرِ دُونَ الدَّوَابِّ وَهُمُ الْعَشَرَةُ فَمَا فَوْقَهَا وَ (الرُّكْبَانُ) الْجَمَاعَةُ مِنْهُمْ. وَ (الرِّكَابُ) الْإِبِلُ الَّتِي يُسَارُ عَلَيْهَا الْوَاحِدَةُ رَاحِلَةٌ وَلَا وَاحِدَةَ لَهَا مِنْ لَفْظِهَا. وَالرُّكَّابُ جَمْعُ رَاكِبٍ مِثْلٌ كَافِرٍ وَكُفَّارٍ. وَ (الْمَرْكَبُ) وَاحِدُ (مَرَاكِبِ) الْبَحْرِ وَالْبَرِّ. وَ (الرَّكُوبُ) وَ (الرَّكُوبَةُ) بِفَتْحِ الرَّاءِ فِيهِمَا. مَا يُرْكَبُ. وَقَرَأَتْ عَائِشَةُ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهَا: «فَمِنْهَا رَكُوبَتُهُمْ» . وَ (ارْتِكَابُ) الذُّنُوبِ إِتْيَانُهَا.


- رُكْبَة ، جمع رُكُبات ورُكْبات ورُكَب: (التشريح) مَوْصِل أسفل الفخذ بأعلى الساق :-علت مياه الأمطار حتى غطَّت الرُّكَب، - هزَّ رُكبتيه |• هذا أمرٌ تصطكّ له الرُّكَب: تضطرب وتضرب إحداها الأخرى من شدة الخوف. |• أبو رُكْبة: (النبات) نبات من عائلة الخردل له جزء قاعدي سميك في الساق يؤكل كنوع من الخضار.


- ركَبَ يَركُب ، رَكْبًا ، فهو راكِب ، والمفعول مَرْكوب | • ركَب فلانًا ضرب رُكبتَه أو ضربه بركبته :-ركَب اللاّعبُ منافِسَه.


- راكِب2 ، جمع رَكْب ورُكْبان ورُكُوب.|1- اسم فاعل من ركِبَ/ ركِبَ على/ ركِبَ في: :- {فَإِنْ خِفْتُمْ فَرِجَالاً أَوْ رُكْبَانًا} - {وَهُمْ بِالْعُدْوَةِ الْقُصْوَى وَالرَّكْبُ أَسْفَلَ مِنْكُمْ} |• سارت بذكره الرُّكبان: اشتهر اسمُه وتناقل النَّاسُ أخبارَه. |2 - من يركب دابَّةً كالخيل والإبل وغيرهما.


- أركبَ يُركب ، إركابًا ، فهو مُركِب ، والمفعول مُركَب | • أركب الشَّخصَ |1 - جعله يركب ويعلو :-أركبه خلفه.|2- أَعدَّ له ما يركبه ويعلوه.


- مَراكبيّ :اسم منسوب إلى مَراكِب: ملاّح، قائد السَّفينة :-أنقذ المراكبيُّ السَّفينةَ من الغرق |• دعوة مراكبيَّة: عَرضٌ غير نافذ.


- تركيبيَّة :- اسم مؤنَّث منسوب إلى تركيب. |2 - مصدر صناعيّ من تركيب: :-يميل إلى التّركيبيَّة في أسلوبه.|• صيغة تركيبيَّة: (الكيمياء والصيدلة) معادلة كيميائيّة تُبيِّن كيفيّة ترتيب الذرّات والروابط في الجزيء.


- ركَّبَ يُركِّب ، تركيبًا ، فهو مُركِّب ، والمفعول مُركَّب | • ركَّب الشَّيءَ/ ركَّب الشَّيءَ في غيره ضمَّ أجزاءَه المتفرّقة ورتّبها وربَط بعضها ببعض للحصول على وحدة متكاملة :-ركَّب جهازًا/ قِطَع آلة، - ركَّب الدَّواءَ: خلط أجزاءه ببعضها، - ركّب لوح الزُّجاج، - ركَّب الفصَّ في الخاتم، - {فِي أَيِّ صُورَةٍ مَا شَاءَ رَكَّبَكَ}: كوَّنك وصوَّرك.|• ركَّب الجملةَ: ألَّف بين أجزائها. |• ركَّب الطِّفلَ على ظهره: جعله يعلو عليه.


- تراكبَ يتراكب ، تراكُبًا ، فهو مُتراكِب | • تراكب الشَّيءُ تراكم، علا بعضُه بعضًا :-تراكب الشَّحْمُ/ الشَّعر، - تراكبت الغيومُ/ الهموم/ أمواج البحر، - {فَأَخْرَجْنَا مِنْهُ خَضِرًا نُخْرِجُ مِنْهُ حَبًّا مُتَرَاكِبًا} |• مدى التَّراكُب: مقدار ركوب شيء فوق شيء آخر.


- ركِبَ / ركِبَ على / ركِبَ في يَركَب ، رُكوبًا ، فهو راكب ، والمفعول مَرْكوب | • ركِب الشَّيءَ/ ركِب على الشَّيءِ/ ركِب في الشَّيءِ علاه :-ركِب الدابةَ/ على الدابة، - ركِب القطارَ/ في القطار، - {حَتَّى إِذَا رَكِبَا فِي السَّفِينَةِ خَرَقَهَا}: استويا فيها وأبحرا بها، - {لَتَرْكَبُنَّ طَبَقًا عَنْ طَبَقٍ}: لتنتقلُنّ من حال إلى حال |• ركِب الأهوالَ: خاطر بنفسه، غامر وجازف، - ركِب الخطرَ: ألقى بنفسه في التَّهلكة، - ركِب الذَّنْبَ: اقترفه، - ركِب الريح: أسرع، - ركِب الشَّحْمُ بعضُه فوق بعض: تجمّع الدُّهن في جسمه، - ركِب الشَّطَطَ: تجاوز الحد المعقول، - ركِب الموت: أسرع إلى طلب الموت في القتال، - ركِب الموجة: ساير التّيّار، اتَّبع الآخرين، - ركِب الهواء، - ركِب رأسَه: كابر، عاند وانفرد برأيه بغير رويّة، - ركِب شيطانه: غضب ولم يعبأ بالعاقبة، - ركِب مَتْنَ العُنْف: عَنُف مع غيره، - ركِب مَتْنَ الهواء: سافر بالطائرة، - ركِب مَرْكبًا صَعْبًا/ ركِب مَرْكبًا خَشِنًا: شَقَّ على نفسه، - ركِب مَرْكَب الخَطَل: ارتكب حماقة، - ركِبه الدَّيْنُ: غلَبه وكثُر عليه، - ركِبه الغرور: تكبَّر، - ركِب هواه: ساء خلقُه، انقاد لشهواته، - ركِِبوا كل صعب: لجئوا إلى استخدام جميع الطُّرق.


- مَرْكَبة ، جمع مَرْكَبات: ما يُعد للركوب والاعتلاء من سيارة أو حافلة أو درَّاجة بخارية أو غيرها :-محظور سير المركبات في هذا الشارع، - ممنوع مرور المركبات |• مَرْكَبة برمائيَّة: تعمل على اليابسة وفي الماء، - مَرْكَبة جويّة: مركبة قادرة على الطيران في الجوّ، - مَرْكَبة خاصّة: يركبها صاحبها، - مَرْكَبة عموميّة: معدة للإيجار أو للانتفاع العام. |• مركبة فضائيّة: عربة روّاد الفضاء، وهي شبه غرفة مصمَّمة لمواجهة الأحوال الجويّة المختلفة ومزوّدَة بالآلات الدقيقة، وتحمل شخصًا أو أكثر وتدور حول الأرض.


- مُرَكَّب :- اسم مفعول من ركَّبَ |• الحركة المركَّبة: صوت مركَّب أو صوت انزلاقيّ يبدأ بصوت ليِّن وينتقل تدريجيًّا لصوت ليِّن آخر في المقطع نفسه، - الصُّورة المركَّبة: صورة تركَّب من صورتين مستقلَّتين أو أكثر، - عدسة مركَّبة: من عدستين أو أكثر مع وسائل بصرية أخرى، كمنشور مثلاً تستخدم للتصوير، - غير مركَّب: معمول بحيث يمكن جمع أو تطابق الأجزاء أو الأقسام معًا قبل الاستعمال، - كسْر مركَّب: كسر يحتوي فيه البسط والمقام على كسور. |2 - ما تكوَّن من عدة أجزاء، عكسه بسيط :-جملة مركّبة، - ربح مركّب، - مركّب كيميائيّ |• جَهْلٌ مُركَّب: تعبير أطلق على مَن لا يسلِّم بجهله، ويدَّعي ما لا يعلم. |3 - (الفلسفة والتصوُّف) ما يدل جزؤه على جزء معناه، مثل رامي الحجارة. |4 - (الكيمياء والصيدلة) ما نتج من الاتِّحاد الكيميائيّ لعنصرين أو أكثر، وتميَّز بخصائص طبيعيّة وكيميائيّة تختلف عن خصائص مكوِّناته. |• مُرَكَّب قطبيّ: (الكيمياء والصيدلة) مركَّب يوصِّل الكهرباء إذا صُهر أو إذا أُذيب في الماء، وهو في العادة مادَّة بلُّوريّة تتكوَّن من نوعين أو أكثر من الأيونات، ويقال له أيضًا مركَّب أيونيّ. |• مُرَكَّب عضويّ: (الكيمياء والصيدلة) كل مركَّب يتكوَّن أساسًا من ذرات الكربون. |• مُرَكَّب غير عضويّ: (الكيمياء والصيدلة) كل مركَّب لا يحتوي جزآه على الكربون، ويحتوي على شقين أحدهما حمضيّ والآخر قاعديّ. |• مُرَكَّب القصور: (علوم النفس) عقدة نفسيَّة تنشأ عن الصِّراع بين النزوع إلى التميُّز والخوف من التثبيط الذي كان الفرد قد عاناه في الماضي وفي حالات مماثلة. |• مُرَكَّب النَّقص: (علوم النفس) شعور عميق ومُستمرّ عند الفرد بدونيِّته وعدم كفايته وانحطاط قدره. |• فائدة مركَّبة: (الاقتصاد) فائدة تُحسب على مبلغ أصليّ مضافًا إليه الفوائد المتراكمة حتى تاريخ الاستحقاق.


- رَكْب1 :مصدر ركَبَ.


- رَكوبة ، جمع رَكَائبُ: ما يُمتطى من الدَّوابّ وغيرها :-ما له رَكوبةٌ ولا حلوبة: ليس لديه شيء، - امتطى رَكُوبته ومضى في طريقه، - {وَذَلَّلْنَاهَا لَهُمْ فَمِنْهَا رَكُوبَتُهُمْ} [قرآن] .


- ارتكبَ يرتكب ، ارتكابًا ، فهو مُرتَكِب ، والمفعول مُرتكَب | • ارتكب خَطَأً فعل ما يُكره وقام بما يستوجب اللَّوْمَ :-ارتكب ذَنْبًا: اقترفه، - ارتكب جريمةَ قتل، - إنكار الخطيئة يعني ارتكابَها مرَّتين.


- رِكاب2 ، جمع رُكُب: حَلْقةٌ من حديد جهتها السُّفلى مفلطحة معلَّقة بالسَّرج يمكِّن فيها الفارس رِجْله، وهما رِكابان.


- استركبَ يستركب ، استركابًا ، فهو مستركِب ، والمفعول مستركَب | • استركب الشَّخصَ طلب منه أن يُركِبه ويُقلّه :-استركب سائقَ سيارة، - استركبتُه فأركبني.


- رَكْبي :(رض {لعبة جماعيَّة ينقسم فيها اللاعبون فريقين، يحاول كلّ منهما أَنْ يحمل طابة بيضاويَّة الشكل إلى ما وراء خط الهدف عند الفريق الثاني تدعى هذه العمليَّة} المحاولة) وتساوي ثلاث علامات، أما إذا طوّرت (المحاولة) بقذف الكرة فوق خط الهدف فإنها تؤمِّن للفريق القائم بها خمس علامات.


- مَرْكَب / مَرْكِب ، جمع مَرَاكِبُ: ما يُركب ويُعتلَى في البرّ والبحر، ثم غلب استعمالُه في السفينة :-نِعْمَ المَرْكَبُ الدابة، - مَركَبٌ شراعِيّ/ تجاريّ/ فضائيّ/ صيد |• مركب الجليد: مركبة شبيهة بمركب شراعيّ تستخدم للانزلاق على الجليد.


- رَكْب2 ، جمع الجمع أََرْكُب ورُكُوب: لفظ يُطلق على العَشْرة فما فوق من رُكبان الإبل والخيل في السَّفر :-تحرّك الرَّكْب، - {وَالرَّكْبُ أَسْفَلَ مِنْكُمْ} |• شيخ الرَّكب: رئيس القافلة.


- تركيبة :- اسم مرَّة من ركَّبَ. |2 - ما يتركَّب منه الشَّيء مادِّيًّا أو معنويًّا :-دار الخلاف حول تركيبة الحكومة الحاليّة، - تركيبة الدواء.


- تركيب ، جمع تركيبات (لغير المصدر) وتراكيبُ (لغير المصدر)، مؤ تركيبة (لغير المصدر).|1- مصدر ركَّبَ |• تركيب تليفون: توصيله وتمديد أسلاكه، - دواء تركيب: دواء يقوم الصيدليّ بتحضيره، - لعبة تركيب: أجزاؤها مفككة وتعتمد على مهارة اللاَّعب في تركيبها وضمِّ أجزائها، - مائيّ التَّركيب: محتوٍ على الماء في تركيبه، - مضاعف التَّركيب: يتركَّب أو يتألَّف من عناصر أو أجزاء مركَّبة أصلاً، - وصلة تركيب: وصلة تكون نهايتها وحوافّها مثبّتة بإحكام ومركّبة فوق أخرى. |2 - (العلوم اللغوية) تعبير، مصطلح، تجمُّع من الكلمات غالبًا ما يكون مترابطًا بشكل لا يمكن معه فهم معناه الكُلّيّ بفهم مفرداته |• علم التَّراكيب: علم النحو. |3 - تجمُّع من الأصوات لتشكيل كلمة. |4 - (الفلسفة والتصوُّف) تأليف الشيء من مكوِّناته البسيطة، ويقابله التحليل. |5 - (الكيمياء والصيدلة) مكوِّنات أو عناصر في مركَّب ما، مقداره بنسب عدد الذرَّات فيها، أو بالنسب المئويَّة لأوزانها.


- راكِب1 ، جمع راكبون ورُكّاب، مؤ راكِبة، جمع مؤ راكِبات ورواكب.|1- اسم فاعل من ركَبَ وركِبَ/ ركِبَ على/ ركِبَ في. |2 - من يُقلّ سيارة، أو درّاجة، أو سفينة.


- رِكاب1 ، جمع رَكَائبُ ورُكُب: رحال، إبل مركوبة أو حاملة شيئًا :-وصلت طلائعُ الركائب، - {فَمَا أَوْجَفْتُمْ عَلَيْهِ مِنْ خَيْلٍ وَلاَ رِكَابٍ} |• يمشي في رِكابه/ يسير في رِكابه: يَتْبَعُه.


- رُكوب :مصدر ركِبَ/ ركِبَ على/ ركِبَ في.


- مَرْكوب ، جمع مراكيبُ.|1- اسم مفعول من ركَبَ وركِبَ/ ركِبَ على/ ركِبَ في. |2 - نوعٌ من النِّعال مُدَبَّبٌ من الأمام بلا رِباطٍ. |• أبو مركوب: (الحيوان) طائر غوّاص طويل، يعيش في المناطق الشرقية الاستوائية لإفريقيا، له ريش داكن وساقان سوداوان، ومنقار كشكل الحذاء.


- تراكُب :- مصدر تراكبَ. |2 - (النبات) زيادة جدار الخليَّة في الغلظ بإضافة مادَّة التغليظ طبقة فوق أخرى.


- رَكُوب ، جمع رُكُب، مؤ رَكُوب، جمع مؤ رُكُب: ما يُمتطى من الدَّوابّ وغيرها :- {وَذَلَّلْنَاهَا لَهُمْ فَمِنْهَا رَكُوبُهُمْ وَمِنْهَا يَأْكُلُونَ} .


- تركَّبَ من يتركَّب ، تركُّبًا ، فهو مُتركِّب ، والمفعول مُتركَّب منه | • تركَّب الشَّيءُ من كذا وكذا تألَّف وتكوَّن منه :-يتركَّب الماءُ من أكسجين وهيدروجين، - تتركَّب الجملة الاسميّة من مبتدأ وخبر.


- رَكْب1 :مصدر ركَبَ.


- رَكْب2 ، جمع الجمع أََرْكُب ورُكُوب: لفظ يُطلق على العَشْرة فما فوق من رُكبان الإبل والخيل في السَّفر :-تحرّك الرَّكْب، - {وَالرَّكْبُ أَسْفَلَ مِنْكُمْ} |• شيخ الرَّكب: رئيس القافلة.


- ركَبَ يَركُب ، رَكْبًا ، فهو راكِب ، والمفعول مَرْكوب | • ركَب فلانًا ضرب رُكبتَه أو ضربه بركبته :-ركَب اللاّعبُ منافِسَه.


- ركِبَ / ركِبَ على / ركِبَ في يَركَب ، رُكوبًا ، فهو راكب ، والمفعول مَرْكوب | • ركِب الشَّيءَ/ ركِب على الشَّيءِ/ ركِب في الشَّيءِ علاه :-ركِب الدابةَ/ على الدابة، - ركِب القطارَ/ في القطار، - {حَتَّى إِذَا رَكِبَا فِي السَّفِينَةِ خَرَقَهَا}: استويا فيها وأبحرا بها، - {لَتَرْكَبُنَّ طَبَقًا عَنْ طَبَقٍ}: لتنتقلُنّ من حال إلى حال |• ركِب الأهوالَ: خاطر بنفسه، غامر وجازف، - ركِب الخطرَ: ألقى بنفسه في التَّهلكة، - ركِب الذَّنْبَ: اقترفه، - ركِب الريح: أسرع، - ركِب الشَّحْمُ بعضُه فوق بعض: تجمّع الدُّهن في جسمه، - ركِب الشَّطَطَ: تجاوز الحد المعقول، - ركِب الموت: أسرع إلى طلب الموت في القتال، - ركِب الموجة: ساير التّيّار، اتَّبع الآخرين، - ركِب الهواء، - ركِب رأسَه: كابر، عاند وانفرد برأيه بغير رويّة، - ركِب شيطانه: غضب ولم يعبأ بالعاقبة، - ركِب مَتْنَ العُنْف: عَنُف مع غيره، - ركِب مَتْنَ الهواء: سافر بالطائرة، - ركِب مَرْكبًا صَعْبًا/ ركِب مَرْكبًا خَشِنًا: شَقَّ على نفسه، - ركِب مَرْكَب الخَطَل: ارتكب حماقة، - ركِبه الدَّيْنُ: غلَبه وكثُر عليه، - ركِبه الغرور: تكبَّر، - ركِب هواه: ساء خلقُه، انقاد لشهواته، - ركِِبوا كل صعب: لجئوا إلى استخدام جميع الطُّرق.


- ركَّبَ يُركِّب ، تركيبًا ، فهو مُركِّب ، والمفعول مُركَّب | • ركَّب الشَّيءَ/ ركَّب الشَّيءَ في غيره ضمَّ أجزاءَه المتفرّقة ورتّبها وربَط بعضها ببعض للحصول على وحدة متكاملة :-ركَّب جهازًا/ قِطَع آلة، - ركَّب الدَّواءَ: خلط أجزاءه ببعضها، - ركّب لوح الزُّجاج، - ركَّب الفصَّ في الخاتم، - {فِي أَيِّ صُورَةٍ مَا شَاءَ رَكَّبَكَ}: كوَّنك وصوَّرك.|• ركَّب الجملةَ: ألَّف بين أجزائها. |• ركَّب الطِّفلَ على ظهره: جعله يعلو عليه.


- ةركب ركوبا والركْب بالكسر: نوع منه. ابن السكيت: يقال مرّ بنا راكب، إذا كان على بعير خاصّة. فإن كان على حاف ر: فر س أو حما ر، قلت: مرّ بنا فارس على حمار. وقال عمارة: لا أقول لصاحب الحمار فارس، ولكن أقول حمّار. قال: والركْب أصحاب الإبل في السفر دون الدواب، وهم العشرة فما فوقها، والجمعأركْب. قال: والركبة بالتحريك أقل من الركب، والأرْكوب بالضم أكثر من الركْب. والركْبان: الجماعة منهم. والركّاب: جمع راك ب، يقال هم ركاب السفينة. والمركب: واحد مراكب البرّ والبحر. وركاب السرج معروف. والركاب: الإبل التي يسار عليها، الواحدة راحلة؛ ولا واحد لها من لفظها، والجمع الركب بالضم. وزيت ركابيّ لأنه يحمل من الشام على الإبل. والركوب والركوبة: ما يرْكب. تقول: ماله ركوبة ولا حمولة ولا حلوبة، أي ما يرْكبه ويحْلبه ويحمْل عليه. وطريق ركوب، أي مركوب. وناقة ركبانة، أي تصلح للركوب. وأرْكب المهْر: حان أن يرْكب. وأرْكبْت الرجل: جعلْت له ما يركبه. والراكب من الفسيل: ما ينبت في جذوع النخل وليس له في الأرض عرْق. والراكوب: لغة فيه. وارتكاب الذنوب: إتْياﻧﻬا. والركْبة معروفة، وجمع القلّة ركْبات وركبات وركبات، وللكثير ركب. والأرْكب: العظيم الركْبة. وبعيرأرْكب، إذا كانت إحدى ركبتيه أعظم من الأخرى. وركبه يركْبه إذا ضربه بركبته، وكذلك إذا ضرب ركْبته. والركب، بالتحريك: منْبت العانة. وتقول في تركيب الفصّ في الخاتم والنّصْل في السهْم: ركّبْتهفتركّب، فهو مركّب وركيب. والمركّب أيضا: الأصل والمنْبت؛ يقال فلان كريم المركّب، أي كريم أصل منْصبه في قومه.


- ,ترجل,جرى,حبا,خطا,رجل,رجل,سار,مشى,


- ,أرجل,حلل,خلص,رجله,صفى,فصل,فكك,نقى,


- ,أوحد,عزلة,فرد,مفرد,منعزل,واحد,وحدة,




يمكنكم تحميل برنامج المتدبر من هنا وكذلك قمنا بوضع مواد و قواعد بيانات لمطورين البرامج القرآنية من نسخ قرآنية خالية من الإخطاء ومطابقة لنسخة مركز الملك فهد (النسخة المدنية) برواية حفص.