أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ ۚ وَلَوْ كَانَ مِنْ عِندِ غَيْرِ اللَّهِ لَوَجَدُوا فِيهِ اخْتِلَافًا كَثِيرًا
 

وَقَالَ الرَّسُولُ يَا رَبِّ إِنَّ قَوْمِي اتَّخَذُوا هَٰذَا الْقُرْآنَ مَهْجُورًا

أَنَّى لِلْمُحْتَوَى الْعَرَبِيِّ أَنْ يُثْرَى فِي مَعْزِلٍ عَنْ الْقُرْآنِ وَاللُّغَةِ !

المعاجم:


لا شكّ أنّ إضافة المعاجم يساعد كثيرا في فهم الكلمات القرآنيّة ودلالاتها، لذلك قمنا بإضافة أهمّ المعاجم وأكثرها دقّة وشهرة، مثل لسان العرب وتاج العروس وغيرهما، وبمجرد اختيار الكلمة في برنامجنا المتدبّر تستطيع الكشف عن معناها.

- عُلْو كلّ شيء وعِلْوه وعَلْوُه وعُلاوَتُه وعالِيه وعالِيَتُه: أَرْفَعُه، يَتَعَدَّى إليه الفعلُ بحَرْف وبغير حَرْف كقولك قَعَدْتُ عُلْوه وفي عُلْوِه. قال ابن السكيت: سِفْلُ الدار وعِلْوُها وسُفْلُها وعُلْوُها ، وعلا الشيءُ عُلُوًّا فهو عَليٌّ، وعَلِيَ وتَعَلَّى؛ وقال بعض الرُّجَّاز: وإنْ تَقُلْ: يا لَيْتَه اسْتَبلاَّ مِن مَرَضٍ أَحْرَضَه وبَلاَّ، تَقُلْ لأَنْفَيْهِ ولا تَعَلَّى وفي حديث ابن عباس: فإذا هو يَتَعَلَّى عنِّي أَي يَتَرَفَّع عليَّ. وعَلاه عُلُوّاً واسْتَعْلاه واعْلَوْلاه، وعَلا به وأَعْلاهُ وعَلاَّهُ وعالاه وعالَى به؛ قال: كالثِّقْلِ إذ عالَى به المُعَلِّي ويقال: عَلا فلانٌ الجَبَلَ إذا رَقِيَه يَعْلُوه عُلُوّاً، وعَلا فلان فلاناً إذا قَهَرَه. والعَليُّ: الرَّفيعُ. وتَعالَى: تَرَفَّع؛ وقول أبي ذؤيب: عَلَوْناهُمُ بالمَشْرَفيِّ، وعُرِّيَتْ نِصالُ السُّيوفِ تَعْتَلي بالأَماثِلِ تَعْتَلي: تَعْتَمِد، وعدّاه بالباء لأَنه في معنى تَذهَب بهم. وأَخذَه من عَلِ ومن عَلُ؛ قال سيبويه: حَرَّكوه كما حَرَّكوا أَوَّلُ حين قالوا ابْدَأْ بهذا أَوَّلُ، وقالوا: من عَلا وعَلْوُ ، ومن عالٍ ومُعالٍ؛ قال أَعْشى باهِلَة: إنِّي أَتَتْني لِسانٌ لا أُسَرُّ بها، مِنْ عَلْوُ لا عَجَبٌ منها، ولا سَخَرُ ويُرْوَى: من عَلْوِ وعَلْوَ أَي أَتاني خَبرٌ من أَعْلى؛ وأَنشد يعقوب لدُكَيْن بنِ رجاءٍ في أَتيتُه من عالٍ: يُنْجِيِه، مِنْ مثلِ حَمامِ الأَغْلالْ، وَقْعُ يَدٍ عَجْلى ورِجْلٍ شِمْلالْ، ظَمأَى النَّسَامِنْ تَحْتُ رَيَّا منْ عالْ يعني فرساً؛ وقال ذو الرمَّة في مِن مُعال: فَرَّجَ عنه حَلَقَ الأَغلالِ جَذْبُ العُرىَ وجِرْيةُ الجِبالِ، ونَغَضانُ الرَّحْلِ من مُعالِ أَراد فَرَّج عن جَنِين الناقة حَلَقَ الأَغْلالِ، يعني حَلَق الرحِمِ، سَيرُنا، وقيل: رَمَى به من عَلِ الجبَل أَي من فَوْقِه؛ وقول العجلي: أَقَبُّ من تَحْتُ عَرِيضٌ مِن عَلِي إنما هو محذوف المضاف إليه لأَنه معرفة وفي موضِع المبنِيِّ على الضمّ ، أَلا تراه قابَل به ما هذه حالُه وهو قوله: مِنْ تَحْتُ، وينبغي أَن تُكْتَب عَلي في هذا الموضِع بالياء، وهو فَعِلٌ في معنى فاعِلٍ، أَي أَقَبُّ من تحتِه، عريضٌ من عالِيه: بمعنى أَعْلاه. والعا والسافلُ: بمنزلة الأَعْلى والأَسْفل؛ قال: ما هو إلا المَوتُ يَغْلي غالِيهْ مُخْتَلِطاً سافِلُه بعالِيهْ، لا بُدَّ يوماً أَنَّني مُلاقِيه وقولهم: جئتُ من عَلُ أَي من أَعْلى كذا. قال ابن السكيت: يقال أَتَيْته مِنْ عَلُ، بضم اللام، وأَتَيته من عَلُو ، بضم اللام وسكون الواو، وأَتيته مِن علي بياء ساكنة، وأَتيته من عَلْوُ، بسكون اللام وضم الواو، ومن عَلْوَ ومن عَلْوِ. قال الجوهري: ويقال أَتيتُه من عَلِ الدارِ، بكسر اللام، أَي من عالٍ؛ قال امرؤ القيس: مِكَرٍّ مِفَرٍّ مُقْبِلٍ مُدْبِرٍ معاً، كجلمودِ صَخْرٍ حَطَّه السَّيلُ من عَلِ وأَتيتُه من عَلا؛ قال أَبو النجم: باتَتْ تَنُوشُ الحَوْضَ نَوْشاً مِن عَلا، نَوْشاً به تَقْطَعُ أَجْوازَ الفَلا وأَتَيْتُه من عَلُ، بضم اللامِ؛ أَنشد يعقوب لعَدِيّ ابن زيد: في كِناسٍ ظاهِرٍ يَسْتُرُه، من عَلُ الشَّفَّان، هُدَّابُ الفَنَنْ وأَما قول أَوس: فَمَلَّكَ باللِّيطِ الذي تحتَ قِشْرِها، كغِرْقئِ بَيْضٍ كَنَّه القَيْضُ مِنْ عَلُو فإن الواو زائدة، وهي لإطلاقِ القافية ولا يجوزُ مثلُه في الكلام. وقال الفراء في قوله تعالى: عالِيَهُم ثيابُ سُنْدُسٍ خُضْرٌ؛ قرئ عالِيَهُم بفتح الياء، وعالِيهِم بسكونها ، قال: فمَن فتَحها جَعَلها كالصفة فوقَهم، قال: والعرب تقول قَوْمُك داخِلَ الدارِ، فيَنْصِبون داخلَ لأنه محَلٌ، فعالِيَهُم من ذلك، وقال الزجاج: لا نعرف عالِيَ في الظروف، قال: ولعلَّ الفراء سمع بِعا في الظروف، قال: ولو كان ظرفاً لم يَجُزْ إسكان الياء، ولكنه نَصَبه على الحال من شيئين: أَحدُهما من الهاء والميم في قوله تعالى: يَطُوفُ عليهم، ثم قال: عالِيَهُمْ ثيابُ سندس؛ أي في حالِ عُلُوِّ الثياب إياهم، قال ويجوز أن يكون حالاً من الوِلْدان، قال: والنصب في هذا بَيِّنٌ، قال: ومن قرأَ عالِيِهم فرفْعُه بالابتداء والخبر ثياب سندس، قال: وقد قرئ عالِيَتَهُمْ، بالنصب، وعالِيَتُهم، بالرفع والقراءة بهما لا تجوز لخلافهما المصحف، وقرئ: عَلَيْهم ثيابُ سندس، وتفسير نصب عالِيَتَهُم ورفعها كتفسير عالِيَهُم وعالِيهم. والمُسْتَعْلي من الحروف سبعة وهي: الخاءُ والغين والقاف والضاد والصاد والطاء والظاء، وما عدا هذه الحروفَ فمنخفِض، ومعنى الاستعْلاء أَن تَتَصَعَّد في الحَنَك الأَعلى ، فأَربعةٌ منها مع استعلائها إطْباقٌ، وأَما الخاء والغينُ والقاف فلا إطباق مع استعلائها. والعَلاءُ: الرِّفْعَة. والعلاءُ: اسم سُمِّيَ بذلك، وهو معرفة بالوضع دون اللام، وإنما أُقِرَّت اللامُ بعد النَّقل وكونه علَماً مراعاةً لمذهب الوصف فيها قبلَ النَّقْلِ، ويدلُّ على تَعَرُّفِه بالوضع قولُهُم أَبو عمرو بنُ العَلاء، فطَرْحُهم التنوينَ من عَمْرو إنما هو لأَنَّ ابناً مضافٌ إلى العَلَم، فجرَى مَجْرَى قولِك أَبو عمرِو بنُ بكر، ولو كان العَلاء مُعَرَّفاً باللامِ لوجب ثبوت التنوين كما تُثْبته مع ما تعرَّف باللام، نحو جاءَني أَبو عمرٍ وابن الغُلامِ وأَبو زيدٍ ابنُ الرجلِ، وقد ذهَب عَلاءً وعَلْواً. وعَلا النهارُ واعْتَلى واسْتَعْلى: ارْتَفَعَ. والعُلُوُّ: العَظَمة والتَّجَبُّر. وقال الحسن البصري ومسلم البَطِين في قوله تعالى: تِلْكَ الدارُ الآخِرةُ نجْعَلها للذين لا يريدون عُلُوّاً في الأَرض ولا فَساداً؛ قال: العُلُو التكبُّر في الأَرض، وقال الحسن: الفَسادُ المَعاصي، وقال مسلم: الفَسادُ أَخذ المال بغير حق، وقال تعالى: إن فِرْعَوْنَ عَلا في الأرض؛ جاء في التفسير أَن معناه طَغَى في الأَرض. يقال: عَلا فلانٌ في الأرض إذا اسْتَكْبَرَ وطَغَى. وقوله تعالى: ولَتَعْلُنَّ عُلُوًّا كبيراً؛ معناه لَتَبْغُنّ ولَتَتَعَظَّمُنّ. ويقال لكل مُتَجَبِّر: قد عَلا وتَعَظَّمَ . واللهُ عز وجل هو العَليّ المُتعالي العا الأَعْلَى ذُو العُلا والعَلاء والمَعا ، تَعالى عَمَّا يقول الظالمون عُلُوّاً كبيراً، هو الأَعْلى سبحانه بمعنى العا ، وتفسير تَعالَى جلَّ ونَبَا عن كلِّ ثناءٍ فهو أَعظم وأَجلُّ وأَعْلى مما يُثنى عليه لا إله إلا الله وحده لا شريك له؛ قال الأزهري: وتفسير هذه الصفات سبحانه يَقْرُب بعضُها من بعض، فالعَلِيُّ الشريف فَعِيل من عَلا يَعْلُو، وهو بمعنى العالِي، وهو الذي ليس فوقه شيء. ويقال: هو الذي عَلا الخلقَ فَقَهَرهم بقدرته. وأَما المُتعا: فهو الذي جَلَّ عن إفْكِ المُفْتَرِين وتَنَزَّه عن وَساوس المتحيِّرين، وقد يكون المُتعا بمعنى العا . والأَعْلى: هو الله الذي هو أَعْلى من كل عالٍ واسمه الأَعْلى أَي صفته أَعْلى الصفات، والعَلاءُ: الشرفُ، وذو العُلا: صاحب الصفات العُلا، والعُلا: جمع العُلْيا أَي جمع الصفة العُليا والكلمة العلْيا، ويكون العُلى جمع الاسم الأَعْلى، وصفةُ الله العُلْيا شهادةُ أَنْ لا إله إلا الله، فهذه أَعلى الصفات، ولا يوصف بها غير الله وحده لا شريك له، ولم يزل الله عَلِيّاً عالياً متعالياً، تعالى اللهُ عن إِلحاد المُلْحدِين، وهو العَليُّ العظيم. وعَلا في الجبَل والمَكان وعلى الدابَّةِ وكلِّ شيء وعَلاهُ عُلُوّاً واسْتَعْلاه واعْتلاه مثلُه، وتَعلَّى أَي عَلا في مُهْلة. وعَلِيَ ، بالكسر، في المَكارِم والرِّفْعة والشَّرَف يَعْلَى عَلاءً، ويقال أَيضاً: عَلا، بالفتح، يَعْلى؛ قال رؤبة فَجَمَع بين اللغتين:لَمَّا عَلا كَعْبُك * عَلِيتُ، دَفْعك دَأْداني وقد جَوِيتُ (* قوله دأداني وقد جويت» هكذا في الأصل.) قال ابن سيده: كذا أَنشده يعقوب وأَبو عبيد: عَلا كَعْبُك ؛ ووجهه عندي عَلا كَعْبُكَ بي أَي أَعْلاني ، لان الهمزة والباء يَتَعاقبان، وحكى اللحياني عَلا في هذا المعنى. ويقال: فلان تَعْلو عنه العَينُ بمعنى تَنْبو عنه العَين، وإذا نَبا الشيءُ عن الشيء ولم يَلْصَقْ به فقد عَلا عنه. وفي الحديث: تَعْلو عنهُ العين أَي تَنْبو عنه ولا تَلْصَق به؛ ومنه حديث النجاشي: وكانوا بِهِمْ أَعْلى عَيْناً أَي أَبصَرَ بهم وأَعْلَم بحالِهِم. وفي حديث قيلة: لا يزالُ كعْبُكِ؛ عالِياً أَي لا تزالِين شريفة مرتَفِعة على من يعادِيكِ. وفي حديث حمنَةَ بنت جَحْشٍ: كانت تَجْلِسُ في المِرْكَنِ ثم تَخْرُج وهي عالية الدَّمِ أَي يَعْلُو دَمُها الماءَ. واعْلُ على الوِسادة أَي اقْعُد عليها، وأَعْلِ عنها أَي انْزِلْ عنها؛ أَنشد أَبو بكر الإياديّ لامرَأة من العرب عُنِّنَ عَنْها زوجُها: فَقَدْتُك مِنْ بَعْلٍ، عَلامَ تَدُكُّني بصَدْرِكَ؟ لا تُغْني فَتِيلاً ولا تُعْلي أَي لا تَنْزِل وأَنت عاجزٌ عن الإِيلاجِ. وعالِ عنِّي وأَعْلِ عَنِّي: تَنَحَّ. وعالِ عَنَّا أَي اطْلُبْ حاجَتك عندَ غيرنا فإِنَّا نَحْن لا نَقْدِرُ لك عليها، كأَنك تقول تَنَحَّ عنَّا إِلى مَن سِوانا. وفي حديث ابن مسعود: فلما وضَعْتُ رِجْلي على مُذَمَّر أَبي جَهْل قال أَعْلِ عَنِّجْ أَي تَنَحَّ عني، وأَراد بِعَنِّجْ عني، وهي لغة قوم يقلبون الياء في الوَقْف جيماً.وعالِ عليَّ أَي احْمِلْ؛ وقول أُميَّة بن أَبي الصَّلْت: سَلَعٌ مَّا، ومْثْلُه عُشَرٌ مَّا عائِلٌ مَّا ، وعالَتِ البَيْقُورا أَي أَنَّ السَّنَة الجَدْبة أَثْقَلَت البَقَر بما حُمِّلَتْ من السَّلَع والعُشَر. ورجل عالي الكَعْبِ: شريفٌ ثابتُ الشَرف عالي الذِّكْر. وفي حديث أُحدٍ: قال أَبو سيفان لمَّا انْهزَم المسلمون وظَهروا عليهم: اعْلُ هُبَلُ، فقال عُمَر، رضي الله عنه: اللهُ أَعْلى وأَجَلّ، فقال لعُمَر: أَنْعَمَتْ، فَعالِ عنها؛ كان الرجلُ من قريشٍ إِذا أَراد ابْتِداءَ أَمْرٍ عمَد إِلى سَهْمَيْن فكَتَب على أَحدِهما نَعَمْ، وعلى الآخر لا، ثم يتَقَدَّم إِلى الصَّنَم ويُجِيلُ سِهامَه، فإِن خَرج سَهْمُ نَعَمْ أَقْدَم، وإِن خَرَج سَهْم لا امْتَنَع، وكان أَبو سيفان لَمَّا أَراد الخُروجَ إِلى أُحدٍ اسْتَفْتى هُبَلَ فخَرَج له سَهْمُ الإِنْعامِ، فذلك قوله لعُمَر، رضي الله عنه: أَنْعَمَتْ فَعالِ أَي تَجافَ عَنْها ولا تَذْكُرْها بسُوءٍ، يعني آلهَتَهم. وفي حديثٍ: اليَدُ العُلْيا خَيْرٌ من اليَدِ السُّفْلى، العُلْيا المَتَعَفِّفة والسُّفْلى السائلة؛ روي ذلك عن ابن عمر، رضي الله عنهما، ورُوِيَ عنه أَنها المُنْفِقة، وقيل: العُلْيا المُعْطِيَة والسُّفْلى الآخِذة، وقيل:السُّفْلى المانِعة. والمَعْلاة: كَسْبُ الشَّرَف؛ قال الأَزهري: المَعْلاة مَكْسَبُ الشَّرَف، وجمعها المَعالي. قال ابن بري: ويقال في واحدة المَعالي مَعْلُوَة. ورَجُلٌ عَليٌّ أَي شريف، وجمعه عِلْيةٌ. يقال: فلان مِنْ عِلْية الناس أَي من أَشرافهم وجِلَّتِهم لا من سِفْلَتهم، أَبدلوا من الواو ياءً لضعف حَجْز اللام الساكنة، ومثله صبيٌّ وصبِيْة، وهو جمع رجُل عَليٍّ أَي شَريف رَفيعٍ. وفلانٌ من عِلِّيَّةِ قَوْمِه (* قوله« من علية قومه إلخ» هو بتشديد اللام والياء في الأصل.) وعِلِيِّهم وعُلِيِّهِم أَي في الشَّرَفِ والكَثْرة. قال ابن بري: ويقال رَجلٌ عَليٌّ أَي صُلْبٌ؛ قال الشاعر: وكلّ عَليٍّ قُصَّ أَسْفَل ذَيْلِه، فشَمَّرَ عَنْ ساقٍ وأَوْظِفَةٍ عُجْرِ ويقال: فَرَسٌ عَلِيٌّ. والعِلِّيَّة والعُلِّيَّة جميعاً: الغُرفة على بناء حُرِّية، قال: وهي في التصريف فُعُّولةٌ، والجمع العَلاليُّ؛ قال الجوهري: هي فُعِّيلة مثلُ مُرِّيقةٍ، وأَصلُه عُلِّيْوَة، فأُبْدِلَت الواوُ ياءً وأُدغمت لأَنَّ هذه الواو إِذا سَكَن ما قبلها صَحَّت، كما يُنْسب إِلى الدَّلْوِ دَلْوِيٌّ، قال: وبعضهم يقول هي العِلِّيَّة، بالكسر، على فِعِّيلة، وبعضهم يَجْعَلُها من المُضاعف، قال: وليس في الكلام فُعِّيلة. وقال الأَصمعي: العِلِّيُّ جمع الغُرَفِ، واحدتها عِلِّيَّة؛ قال العجاج: وبِيعَة لِسُورها عِلِيٌّ وقال أَبو حاتم: العَلاليُّ من البيوت واحدتها عِلِّيَّة، قال: ووزن عِلِّيَّة فِعِّيلة، العين شديدة. قال الأَزهري: وعِلِّيَّة أَكثر من عُلِّيَّة. وفي حديث عمر رضي الله عنه: فارْتَقَى عُلِّيَّة، هو من ذلك، بضم العين وكسرها. وعَلا به وأَعْلاهُ وعَلاَّه: جَعَلَه عالياً. والعالية: أَعْلى القَناةِ، وأَسْفَلُها السافِلةُ، وجمعها العَوالي، وقيل: العالية القَناة المستقيمة، وقيل: هو النصفُ الذي يَلي السِّنانَ، وقيل: عالِية الرُّمْح رأْسُه؛ وبه فَسَّرَ السُّكَّري قول أَبي ذُؤيْب: أَقَبَّا الكُشُوحِ أَبْيَضانِ كِلاهما، كعالِية الخَطِّيِّ واري الأَزانِدِ أَي كلُّ واحدٍ منهما كرأْسِ الرُّمْح في مُضِيِّه. وفي حديث ابن عمر: أَخذت بعالِيهِ رُمْحٍ، قال: وهي ما يَلي السِّنانَ من القَناةِ. وعَوالي الرماح: أَسِنَّتُها، واحدتُها عاليةٌ؛ ومنه قول الخَنْساءِ حين خَطَبَهَا دُرَيْدُ بن الصِّمَّة: أَتَرَوْنَني تارِكةً بَني عَمِّي كأَنهم عَوالي الرِّماح ومُرْتَثَّةً شَيْخَ بني جُشَم؛ شَبَّهَتْهم بعَوالي الرِّماح لطَراءة شَبابهم وبريق سَحْنائهم وحُسْن وجوههم، وقيل: عالية الرُّمْحِ ما دَخَل في السِّنانِ إِلى ثُلُثِه، والعالِيةُ: ما فوق أَرض نَجْدٍ إِلى أَرض تِهامَةَ وإِلى ما وراء مكة، وهي الحجاز وما وَالاها، وفي الحديث ذكر العالِية والعَوالي في غير موضع من الحديث، وهي أَماكِنُ بأَعْلى أَراضي المدينة وأَدْناها من المدينة على أَربعةِ أَمْيالٍ، وأَبعَدُها من جهة نَجْدٍ ثمانية، والنسب إِليها عاليٌّ على القياس، وعُلْوِيٌّ نادر على غير قياس؛ وأَنشد ثعلب: أَأَنْ هَبَّ عُلْوِيٌّ يُعَلِّل فِتْيَةً، بنخلة وَهْناً، فاض منك المَدامعُ وفي حديث ابن عمر، رضي الله عنهما: وجاء أَعرابيٌّ عُلْويٌّ جافٍ. وعالوا: أَتَوُا العالِيَة. قال الأَزهري: عالِية الحجاز أَعلاها بلداً وأَشرفُها موضعاً،وهي بلاد واسعة، وإِذا نَسَبُوا إِليها قيل عُلْوِيٌّ، والأُنثى عُلْوِيَّة. ويقال: عالى الرجلُ وأَعْلى إِذا أَتى عالِية الحجاز ونَجْدٍ؛ قال بشر بن أَبي خازم: مُعالِيَة لا هَمَّ إِلاَّ مُحَجَّرٌ، وحَرَّة لَيلى السَّهْلُ منها فَلُوبُها وحَرَّة لَيْلى وحَرَّة شَوْران وحَرَّة بني سُلَيم في عالِية الحجاز، وعلى السطحَ عَلْياً وعِلْياً، (* قوله«وعلياً» هكذا في الأصل والمحكم بكسر العين وسكون اللام، وكذلك في قراءة ابن مسعود، وفي القاموس وشرحه: والعلي بكسرتين وشد الياء العلو ومنه قراءة ابن مسعود ظلماً وعلياً اهـ. يعني بكسر العين واللام وتشديد الياء). وفي حرف ابن مسعود، رضي الله عنه: ظُلْماً وعِلْياً؛ كل هذا عن اللحياني. وعلى: حرف جَرٍّ، ومعناه اسْتِعْلاء الشيءِ، تقول: هذا على ظهر الجبل وعلى رأْسه، ويكون أَيضاً أَن يَطْوي مُسْتَعْلِياً كقولك: مَرَّ الماءُ عليه وأَمْررْت يدي عليه، وأَما مَرَرْت على فلان فَجَرى هذا كالمثل. وعلينا أَميرٌ: كقولك عليه مالٌ لأَنه شيء اعْتَلاهُ، وهذا كالمثَل كما يَثْبُت الشيءُ على المكان كذلك يَثْبُت هذا عليه، فقد يَتَّسِع هذا في الكلام، ولا يريد سيبويه بقوله عليه مال لأَنه شيء اعْتَلاه أَنَّ اعْتَلاه من لفظ على، إِنما أَراد أَنها في معناها وليست من لفظها، وكيف يظن بسيبويه ذلك وعَلى من ع ل ي واعْتَلاه من ع ل و؟وقد تأْتي على بمعنى في؛ قال أَبو كبير الهُذَلي: ولَقَدْ سَرَيْتُ على الظَّلامِ بِمِغْشَمٍ جَلْدٍ من الفِتْيانِ، غَيْرِ مُهَبَّل أَي في الظلام. ويجيء عَلى في الكلام وهو اسم، ولا يكون إِلا ظرفاً، ويَدُلُّك على أَنه اسم قول بعض العرب نَهَضَ من عَلَيْه؛ قال مزاحم العُقَيْلي: غَدَتْ مِنْ عَلَيْهِ بَعْدَما تَمَّ ظِمْؤُها، تَصِلُّ وعَنْ قَيْضٍ بزِيزاء مَجْهَل وهو بمعنى عِنْد؛ وهذا البيت معناه غَدَتْ مِنْ عِنْدِهِ. وقوله في الحديث: فإِذا انْقَطَعَ مَنْ عَلَيها رَجع إِليه الإِيمانُ أَي منْ فَوْقها، وقيل منْ عندها. وقالوا: رَمَيْتُ عَلى القوس ورَمَيْت عنها، ولا يقال رَمَيْتُ بها؛ قال: أَرْمِي عَلَبْها وهي فَرْعٌ أَجْمَع وفي الحديث: مَنْ صامَ الدَّهْرَ ضُيِّقَتْ عليه جَهَنَّم؛ قال ابن الأَثير: حَمَل بعضهم هذا الحديث على ظاهِره وجعله عُقوبةً لصائم الدَّهْرِ، كأَنه كَرِه صومَ الدَّهْرِ، ويشهد لذلك منعُه عبدَ الله بنَ عَمْرو عن صومِ الدهرِ وكَراهيتُه له، وفيه بُعدٌ لأَنَّ صومَ الدَّهر بالجُمْلة قُرْبة، وقد صامه جماعة من الصحابة، رضي الله عنهم، والتابِعين، رحمهم الله، فما يَسْتَحِقُّ فاعلُه تضييقَ جهَنَّم عليه؛ وذهب آخرون إِلى أَن على هنا بمعنى عن أَي ضُيِّقت عَنْه فلا يدخُلُها، وعن وعلى يَتداخلان؛ ومنه حديث أَبي سيفان: لولا أَن يأْثُروا عليَّ الكَذِبَ لكَذَبْتُ أَي يَروُوا عنِّي. وقالوا: ثَبَتَ عليه مالٌ أَي كثر، وكذلك يقال: عَلَيْه مالٌ، يريدون ذلك المعنى، ولا يقال له مالٌ إِلا من العين كما لا يقال عليه مالٌ إِلاَّ من غير العَين؛ قال ابن جني: وقد يستعمل عَلى في الأَفعال الشاقة المستثقلة، تقول: قد سِرْنا عَشْراً وبَقِيَتْ عَلَيْنا ليلتان، وقد حَفِظْتُ القرآن وبَقِيَت عليَّ منه سورتان، وقد صُمْنا عِشْرين من الشهر وبَقِيَتْ علينا عشر، كذلك يقال في الاعتداد على الإِنسان بذنوبه وقُبح أَفعاله، وإنما اطَّرَدَتْ على في هذه الأَفعال من حيث كانت على في الأَصل للاسْتِعْلاءِ والتَّفَرُّع، فلما كانت هذه الأَحوال كُلَفاً، ومَشاقً تَخْفِضُ الإِنسانَ وتَضَعُه وتَعْلُوه وتَتَفَرَّعُه حتى يَخْنَع لها ويَخْضع لما يَتَسَدَّاه منها، كان ذلك من مواضع على، أَلا تراهم يقولون هذا لك وهذا عَلَيْك، فتستعمل اللامَ فيما تُؤْثِره وعَلى فيما تكرهه؟ وقالت الخنساء:سأَحْمِلُ نَفْسي عَلى آلةٍ، فإِمّا عَليْها وإِمَّا لَها وعَلَيْكَ: من أَسماء الفعل المُغْرى به، تقول عَلَيْك زيداً أَي خُذْه، وعَلَيكَ بزيد كذلك؛ قال الجوهري: لما كثر استعماله صار بمنزلة هَلُمَّ، وإِن كان أَصله الارتفاع، وفسر ثعلب معنى قوله عَلَيْكَ بزيد فقال: لم يجيء بالفعل وجاء بالصفة فصارت كالكناية عن الفعل، فكأَنك إِذا قلت عَلَيْك بزيد قلت افْعَلْ بزيد مثل ما تكني عن ضربت فتقول فعلتُ به. وفي الحديث: عليكم بكذا أَي افْعَلُوه، وهو اسمٌ للفعل بمعنى خذ، يقال: عَلَيْك زيداً وعليك بزيدٍ أَي خذه. قال ابن جني: ليس زيداً من قولك عَلَيْك زيداً منصوباً بخُذ الذي دلت عليه عَليْك، إِنما هو منصوبٌ بنفسِ عَليْك من حيث كان اسماً لفعلٍ متعدٍّ. قال الأَزهري: عَلى لها معانٍ والقُرَّاء كلهم يُفَخِّمونها لأَنها حرف أَداة. قال أَبو العباس في قوله تعالى: عَلى رجل منكم؛ جاء في التفسير: مَعَ رجل منكم، كما تقول جاءني الخَيْرُ على وجهك ومع وجهك. وفي حديث زكاة الفِطْر: على كلِّ حُرٍّ وعبدٍ صاعٌ، قال: على بمعنى مع لأَن العبد لا تجب عليه الفطرة وإِنما تجب على سيّده. قال ابن كيسان: عَلَيك ودونكَ وعندك إِذا جُعِلْنَ أَخباراً فعن الأَسماء، كقولك: عليك ثوبٌ وعندَك مالٌ ودونك مالٌ، ويُجْعَلْنَ إِغْراءً فتُجْرى مُجْرى الفعل فيَنْصِبْنَ الأَسماء، كقولك: عليكَ زيداً ودونَك وعندك خالداً أَي الزَمْه وخُذُه، وأَما الصفاتُ سواهُنَّ فيرفعن إِذا جُعِلَت أَخباراً ولا يغْري بها. ويقولون: عَلَيْه دَيْن، ورأَيته على أَوْفازٍ كأَنه يريد النُّهُوض. وتَجِيء على بمعنى عن؛ قال الله عز وجل: إِذا اكْتالُوا على الناسِ يَسْتَوْفُون؛ معناه إِذا اكتالوا عَنْهُم. قال الجوهري: عَلى لها ثلاثةُ مواضعَ؛ قال المبرّد: هي لفظة مشتَرَكة للاسم والفعل والحرف لا أَن الاسم هو الحرف أَو الفعل، ولكن يَتَّفِق الاسمُ والحرف في اللفظ، أَلا تَرى أَنك تقول على زيدٍ ثوبٌ، فعلى هذه حرفٌ، وتقول عَلا زيداً ثوبٌ، فعلا هذه فعلٌ من عَلا يَعْلُو؛ قال طرَفة: وتَساقى القَوْمُ كأْساً مُرَّةً، وعَلا الخَيْلَ دِماءٌ كالشَّقِرْ ويروى: على الخيل، قال سيبويه: أَلف عَلا زيداً ثوبٌ منقلبةٌ من واو، إِلا أَنها تقلب مع المضمر ياءً، تقول عليكَ، وبعضُ العرب يتركها على حالها؛ قال الراجز: أَيّ قَلُوصِ راكبٍ تَراها، فاشْدُدْ بمَثْنَيْ حَقَبٍ حَقْواها نادِيَةً ونادِياً أَباها، طارُوا عَلاهُنَّ فَطِرْ عَلاها ويقال: هي بلغة بلحرث بن كعب؛ قال ابن بري: أَنشده أَبو زيد: ناجِيةً وناجِياً أَباها قال: وكذلك أَنشده الجوهري في ترجمة نجا. وقال أَبو حاتم: سأَلت أَبا عبيدة عن هذا الشعر فقال لي: انْقُطْ عليه، هذا من قول المفضل. وعلى: حرف خافض، وقد تكون اسماً يدخل عليه حرف؛ قال يزيد بن الطَّثَرِيَّة: غَدَتْ مِنْ عَلِيْه تَنْقُضُ الطَّلَّ، بعدَما رأَتْ حاجِبَ الشمسِ اسْتَوَى فَتَرَفَّعَا أَي غدت من فوقه لأَن حرف الجرّ لا يدخل على حرف الجرّ، وقولهم: كانَ كذا على عهد فلان أَي في عهده، وقد يوضع موضع من كقوله تعالى: إِذا اكْتالُوا على الناسِ يَسْتَوْفُون؛ أَي من الناس. وتقول: عَليَّ زيداً وعَليَّ بزيد؛ معناه أَعْطِني زيداً؛ قال ابن بري: وتكون علَى بمعنى الباء؛ قال أَبو ذؤيب: وكأَنَّهنّ ربَابةٌ، وكأَنه يَسَرٌ يَفِيضُ علَى القِداحِ ويَصْدَعُ أَي بالقِداحِ. وعلَى: صفةٌ من الصِّفاتِ، وللعَرَب فيها لغتانِ: كُنْت على السَّطْح وكنت أَعْلَى السَّطْح؛ قال الزجاج في قوله عليهم وإِليهم: الأَصل عَلاهُم وإِلاهُم كما تقول إِلى زَيْد وعَلَى زَيدٍ، إِلا أَنَّ الأَلف غُيِّرَت مع المضمر فأُبْدلت ياءً لتَفْصِل بينَ الأَلف التي في آخر المُتَمَكِّنة وبَيْنَ الأَلف في آخر غير المتمكنة التي الإِضافة لازمة لها، أَلا تَرَى أَنّ عَلَى وَلَدي وإِلى لا تَنْفَرِدُ من الإِضافة؟ ولذلك قالت العرب في كِلا في حال النصب والجر: رأَيْتُ كِلَيْهما وكِلَيْكُما ومررت بكِلَيْهما، ففَصَلت بين الإِضافة إِلى المُظْهرِ والمُضْمر لما كانت كِلا لا تَنْفَرِد ولا تكون كلاماً إِلا بالإِضافة. والعِلاوَة: أَعْلَى الرَّأْسِ، وقيل: أَعْلَى العُنُق. يقال: ضربت عِلاوَتَه أَي رأْسه وعُنُقه. والعِلاوة أَيضاً: رأْسُ الإِنسانِ ما دامَ في عُنُقهِ. والعِلاوة: ما يُحْمَل على البعير وغيره، وهو ما وُضِع بين العِدْلَيْنِ، وقيل: عِلاوَة كلِّ شيءٍ ما زاد عليه. يقال: أَعطاه أَلفاً وديناراً عِلاوةً، وأَعطاه أَلفين وخمسمائةٍ عِلاوةً، وجمع العِلاوة عَلاوَى مثل هِراوَة وهَرَاوَى. وفي حديث معاوية: قال للبيد الشاعِر كم عَطاؤك؟ فقال: أَلفان وخمسمائة، فقال: ما بالُ العِلاوَةِ بينَ الفَوْدَيْنِ؟ العِلاوَة: ما عُوليَ فوقَ الحِمْلِ وزِيدَ عليه، والفَودانِ: العِدْلانِ. ويقال: عَلِّ عَلاواكَ على الأَحْمال وعالِها. والعِلاوَةُ: كلُّ ما عَلَّيْتَ به على البعير بعد تمامِ الوِقْرِ أَو عَلَّقْته عليه نحو السِّقاءِ والسَّفُّودِ، والجمع العَلاوَى مثلُ إِداوَة وأَداوَى. والعَلْياءُ: رأْسُ الجَبَل، وفي التهذيب: رأْسُ كلّ جَبَلٍ مشرفٍ، وقيل: كلُّ ما عَلا من الشيءِ؛ قال زهير: تَبَصَّرْ خَلِيلي، هَلْ تَرَى من ظَعائِنٍ تَحَمَّلْنَ بالعَلْياءِ، من فوقِ جُرْثُم؟ والعَلْياءُ: السماءُ اسمٌ لها، وليس بصفةٍ، وأَصله الواو إِلا أَنه شَذَّ. والسَّموات العُلَى: جمع السماء العُلْيا، والثَّنايا العلْيا والثَّنايا السُّفْلى. يقال للجماعة: عُلْيَا وسُفْلَى، لتأْنيث الجماعة؛ ومنه قوله تعالى: لِنُرِيَكَ من آياتنا الكُبْرَى، ولم يقل الكُبَر، وهو بمنزلة الأَسماء الحُسْنَى، وبمنزلة قوله تعالى: وليَ فيها مآرِبُ أُخرى. والعَلْياءُ: كل مكانٍ مُشْرِفٍ؛ وفي شعر العباس يمدَح النّبي،صلى الله عليه وسلم: حتى احْتَوَى بيتُك المُهَيْمِنُ مِنْ خِنْدِفَ عَلْيَاءَ، تَحتَها النُّطُقُ قال: عَلياء اسمُ المكان المرتَفعِ كاليفاعِ، وليست بتأْنيثِ الأَعْلَى لأَنها جاءت منكرَّة، وفَعْلاءُ أَفْعَل يلزَمها التعريف. والعلْيا: اسمٌ للمكان العالي، وللفَعْلة العالية على المَثَل، صارت الواو فيها ياءً لأَن فَعلَى إِذا كانت اسماً من ذوات الواو أُبْدِلَت واوُه ياءً، كما أَبدلوا الواوَ مكان الياء في فُعْلى إِذا كانت اسماً فأَدْخَلوها عليها في فعْلَى لتتكافآ في التغير؛ قال ابن سيده: هذا قول سيبويه. ويقال: نزل فلان بعالِيَة الوادِي وسافِلَته، فعالِيَتُه حيث يَنْحَدِرُ الماءُ منه، وسافِلتُه حيث يَنْصَبُّ إِليه. وعَلا حاجتَه واسْتَعْلاها: ظَهَر عليها، وعَلا قِرْنَه واسْتَعْلاهُ كذلك. ورجل عَلُوٌّ للرجال على مثال عَدُوّ؛ عن ابن الأَعرابي، ولم يستثنها يعقوب في الأَشياء التي حصرها كَحَسُوّ وفَسُوّ، وكل من قَهَر رجلاً أَو عَدُوّاً فإِنه يقال عَلاه واعْتَلاه واسْتَعْلاه، واسْتعْلى عليه، واسْتَعْلَى على الناس: غَلَبَهم وقَهَرَهُم وعَلاهُم. قال الله عز وجل: وقد أَفْلَح اليومَ مَن اسْتَعْلى؛ قال الليث: الفرسُ إِذا بَلَغَ الغاية في الرِّهانِ يقال قد اسْتَعْلَى على الغاية. وعَلَوْت الرجل: غَلَبْته، وعَلَوته بالسيف: ضَرَبْته. والعُلْو: ارْتِفاعُ أَصل البناءِ. وقالوا في النداءِ: تَعالَ أَي اعل، ولا يُسْتَعْمَلُ في غير الأَمر. والتَّعالي: الارْتِفاعُ. قال الأَزهري: تقول العرب في النداء للرجل تَعالَ، بفتح اللام، وللاثنين تَعالَيا، وللرجال تَعالَوْا، وللمرأَة تَعالَي، وللنساء تَعالَيْنَ، ولا يُبالُون أَين يكون المدعوّ في مكان أَعْلى من مكان الداعي أَو مكان دونه، ولا يجوز أَن يقال منه تعالَيْت ولا يُنْهى عنه. وتقول: تَعالَيْت وإِلى أَي شيء أَتَعالَى. وعَلا بالأَمْرِ: اضْطَلَع به واسْتَقَلَّ؛ قال كعب بن سعد الغَنَوي يُخاطِبُ ابنَه عليّ بن كعب، وقيل هو لعليّ بن عديٍّ الغَنَوي المعروف بابن العرير: (* قوله«العرير» هو هكذا في الأصل.) اعْمِدْ لِما تَعْلُو فما لكَ، بالذِي لا تَسْتَطِيع مِنَ الأُمورِ، يَدانِ هكذا أَورده الجوهري؛ قال ابن بري: صوابه فاعْمِد بالفاءِ لأَنّ قبله: وإذا رأيتَ المرْءَ يَشْعَبُ أَمْرَه شَعْبَ العَصا، ويَلِجُّ في العِصيان يقول: إِذا رأيت المَرْءَ يَسعَى في فَسادِ حاله ويَلِجُّ في عِصْيانِك ،مُخالَفَة أَمْرِك فيما يُفْسدُ حاله فدَعْه واعْمِدْ لِما تَسْتَقِلُّ به من الأَمْر وتَضْطَلِعُ به، إِذ لا قُوَّة لك على مَنْ لا يُوافِقُك. وعَلا الفَرَسَ: رَكِبَه. وأَعْلَى عنه: نَزَلَ. وعَلَّى المَتاعَ عن الدابَّة: أَنْزَله، ولا يقال أَعْلاهُ في هذا المَعْنى إِلاَّ مُسْتَكْرَهاً. وعالَوْا نَعِيَّهُ: أَظْهَروهُ؛ عن ابن الأَعرابي، قال: ولا يقال أَعْلَوْه ولا عَلَّوه. ابن الأَعرابي: تَعَلَّى فلانٌ إِذا هَجَمَ على قوم بغير إِذن، وكذلك دَمَقَ ودَمَرَ. ويقال: عالَيْتُه على الحمار وعَلَّيْتُه عليه؛ وأَنشد ابن السكيت: عالَيْتُ أَنْساعي وجِلبَ الكُورِ عَلَى سَراةِ رائحِ مَمْطُورِ وقال: فَإِلاَّ تَجلَّلْها يُعالُوك فَوْقَها، وكَيْفَ تُوَقَّى ظَهْرَ ما أَنتَ راكِبُه؟ أَي يُعْلُوك فوقها؛ وقال رؤبة: وإِنْ هَوَى العاثِرُ قُلْنا: دَعْدَعا لَهُ، وعالَيْنا بتَنْعِيشٍ لَعا أَبو سعيد: عَلَوْتُ على فلان الرِّيحَ أَي كنت في عُلاوَتِها. ويقال: لا تَعْلُ الريحَ على الصَّيْدِ فَيراحَ رِيحَكَ ويَنْفِرَ. ويقال: كُنْ في عُلاوةِ الرِّيحِ وسُفالَتِها، فعُلاوَتُها أَن تكون فوق الصيدِ، وسُفالَتُها أَن تكون تحتَ الصيدِ لئَلاَّ يَجِدَ الوَحْش رائِحَتَك. ويقال: أَتَيْتُ الناقةَ من قِبَل مُسْتَعْلاها أَي من قِبَل إِنْسِيِّها. والمُعَلَّى، بفتح اللام: القِدْحُ السابِعُ في المَيْسِر، وهو أَفْضَلُها، إِذا فازَ حازَ سبعةَ أَنْصباء من الجَزُور؛ وقال اللحياني: وله سبعة فُروض وله غُنْمُ سبعة أنصباء إِن فاز، وعليه غُرْمُ سبعة أَنصباء إِن لم يَفُزْ. والعَلاةُ: الصَّخْرة، وقيل: صَخْرة يُجْعَلُ لها إِطار من الأَخْثاء ومن اللَّبِنِ والرماد ثم يطبخ فيها الأَقِطُ، وتجمع علاً؛ وأَنشد أَبو عبيد: وقالُوا: عَلَيْكُمْ عاصِماً نَسْتَغِثْ به، رُوَيْدَكَ حَتَّى يَصْفِقَ البَهْمَ عاصمُ وحَتَّى تَرَى أَن العَلاةَ تَمُدُّها جُخادِيَّةٌ، والرائحاتُ الرَّوائِمُ يريد: أَن تلك العَلاة يَزيدُ فيها جُخادِيَّة، وهي قِرْبةٌ مَلأَى لَبَناً أَو غِرارةٌ مَلأَى تَمْراً أَو حِنْطَةً، يُصَبُّ منها في العَلاة للتأْقيط، فذلكَ مَدُّها فيها. قال الجوهري: والعَلاةُ حَجَرٌ يُجْعَل عليه الأَقِطُ؛ قال مبَشِّر بن هُذَيل الشمجي: لا يَنْفَعُ الشاوِيَّ فيها شاتُه، وَلا حِمارَاه ولا عَلاتُه والعَلاة: الزُّبْرة التي يَضْرِب عليها الحدَّاد الحديدَ. والعلاة: السَّنْدان. وفي حديث عَطاءٍ في مَهْبَطِ آدَمَ: هَبَطَ بالعَلاةِ، وهي السَّنْدانُ، والجمع العَلا. ويقال للناقة: عَلاةٌ، تُشَبَّه بها في صَلابَتِها، يقال: ناقَةٌ عَلاةُ الخَلْقِ؛ قال الشاعر: ومَتْلَفٍ، بينَ مَوْماةٍ، بمَهْلَكَةٍ جاوَزْتُها بعَلاةِ الخَلْقِ علْيان أَي طَوِيلَة جَسِيمة. وذكر ابن بري عن الفراء أَنه قال: ناقة عِلْيان، بكسر العين، وذكر أَبو علي أَنه يقال: رجل عِلْيان وعِلِّيان، وأَصلُ الياءِ واوٌ انقلبت ياءً كما قالوا صبية وصِبْيان؛ وعليه قول الأَجلح: تَقْدُمُها كلُّ عَلاةٍ عِلْيان ويقال: رجلٌ عَلْيانُ مثلُ عَطْشانَ، وكذلك المرأَة، يستَوي فيه المذكَّر والمؤنّث. وفي التنزيل: وأَنْزَلْنا الحديدَ فيه بأْس شديد؛ قيل في تفسيره: أَنْزَل العَلاةَ والمَرّ. وعلَّى الحَبْلَ: أَعادَه إِلى مَوْضِعِه من البَكَرة يُعَلِّيه، ويقالُ للرجُل الذي يَرُدُّ حَبْلَ المُسْتَقي بالبَكَرة إِلى موضعه منها إِذا مَرِسَ المُعَلِّي والرِّشاء المُعَلَّى. وقال أَبو عمرو: التَّعْلِية أَن يَنْتَأَ بعضُ الطَّيِّ أَسفَل البئر فينزل رجل في البئر يُعلِّي الدَّلوَ عن الحجر الناتِئ؛ وأَنشد لعديّ: كَهُوِيِّ الدَّلْوِ نَزَّاها المُعَلْ أَراد المُعَلِّي وقال: لَوْ أَنَّ سَلْمى أَبْصَرَتْ مَطَلِّي تَمْتَحُ، أَو تَدْلِجُ، أَو تُعَلِّى وقيل: المُعَلِّي الذي يرفَعُ الدَّلْوَ مملوءة إِلى فوق يُعين المُسْتَقيَ بذلك. وعُلْوان الكتاب: سِمَتُه كعُنْوانِه، وقد عَلَّيْتُه، هذا أَقيس. ويقال: عَلْوَنْته عَلْوَنةً وعُلْواناً وعنْوَنْتُه عَنْوَنَةً وعُنْواناً. قال أَبو زيد: عُلْوانُ كل شيء ما عَلا منه، وهو العُنْوانُ؛ وأَنشد: وحاجةٍ دُونَ أُخرى قد سَمَحْتُ بها، جَعَلْتُها للَّذي أَخْفَيْتُ عُنْوانا أَي أَظْهَرْتُ حاجةً وكتمت أُخرى وهي التي أُريغُ فصارت هذه عُنْواناً لما أَرَدْتُ. قال الأَزهري: العرب تبدل اللام من النون في حروف كثيرة مثل لعَلَّك ولَعَنَّك، وعَتَلَه إِلى السِّجن وعَتَنَه، وكأَنَّ عُلْوان الكتاب اللام فيه مبدَلة من النون، وقد مَضى تفسيره. ورجل عِلْيانٌ وعِلِّيانٌ: ضَخْم طويل، والأُنثى بالهاء. وناقة عِلْيان: طويلَة جسِيمة؛ عن ابن الأَعرابي؛ وأَنشد: أَنشد من خَوَّارةٍ عِلْيان، مَضْبُورة الكاهِلِ كالبُنْيان وقال اللحياني: ناقة عَلاةٌ وعَلِيَّة وعِلِّيان مُرْتَفِعة السير لا تُرى أَبداً إِلاَّ أَمام الرِّكاب. والعِلْيان: الطويل من الضِّباع، وقيل: الذَّكَر من الضِّباعِ، قال الأَزهري: هذا تصحيف وإِنما يقال لذكر الضباع عِثْيَان، بالثاء، فصحَّفه الليث وجعل بدل الثاء لاماً، وقد تقدم ذكره. وبَعِيرٌ عِلْيانٌ: ضَخْمٌ؛ وقال اللحياني: هو القديم الضخم. وصوت عِلْيانٌ: جَهِيرٌ؛ عنه أَيضاً، والياء في كلِّ ذلك منقلِبة عن واو لقرب الكسْرة وخفاء اللامِ بمشابَهَتِها النون مع السكون. والعَلايَه: موضِعٌ؛ قال أَبو ذؤيب: فَما أُمُّ خِشْفٍ، بالعَلايةِ، فاردٌ تَنُوشُ البَرير، حَيْثُ نال اهْتِصارها قال ابن جني: الياء في العَلاية بدل عن واو، وذلك أَنَّا لا نعرف في الكلام تصريف ع ل ي، إنما هو ع ل و، فكأَنه في الأَصل علاوة، إِلاَّ أَنه غُيِّر إِلى الياء من حيث كان عَلَماً، والأَعلام مما يكثرُ فيها التغيير والخلاف كمَوْهَب وحَيْوَة ومَحْبَب، وقد قالوا الشِّكاية، فهذه نظير العَلاية، إِلاَّ أَن هذا ليس بعَلَمٍ. وفي الحديث ذكْر العُلا، بالضَّمِّ والقَصْر: هو مَوْضِعٌ من ناحِيةِ وادي القُرى نزلَه سيِّدُنا رسول الله،صلى الله عليه وسلم، في طَرِيقِه إِلى تَبُوكَ وبه مَسْجِد. واعْتَلى الشيء: قَوِيَ عليه وعَلاه؛ قال: إِني، إِذا ما لم تَصِلْني خلَّتي وتَباعَدَتْ مِني، اعْتَلَيْتُ بِعادَها أَي عَلَوْتُ بعادَها ببعاد أَشدَّ منه؛ وقوله أَنشده ابن الأَعرابي لبعض ولد بلال بن جرير: لَعَمْرُكَ إِني يَوْمَ فَيْدَ لمُعْتَلٍ بما ساء أَعْدائي، على كَثْرَة الزَّجْر فسره فقال: مُعْتَلٍ عالٍ قادرٌ قاهرٌ. والعَلِيُّ: الصُّلْب الشديدُ القَويُّ. وعالِيَةُ تميمٍ: هم بَنُو عَمْرو بن تميم، وهم بَنُو الهُجَيم والعَنْبَر ومازنٍ. وعُلْيا مُضَر: أَعْلاها، وهم قُرَيْش وقَيْس. والعَلِيَّة من الإِبل والمُعْتَلِيَةُ والمُسْتَعْلِية: القويَّة على حِمْلِها. وللناقة حالِبانِ: أَحدُهما يُمْسِك العُلْبَة من الجانب الأَيمن، والآخر يَحْلُب من الجانب الأَيسر، فالذي يَحْلُبُ يُسمَّى المُعَلِّيَ والمُسْتَعْليَ، والذي يُمْسِك يُسَمَّى البائِنَ؛ قال الأَزهري: المُسْتَعْلي هو الذي يقوم على يَسار الحَلُوبة، والبائن الذي يقوم على يمينها، والمُسْتَعْلي يأْخذ العُلْبة بيَده اليُسْرى ويَحْلُب باليمنى؛ وقال الكميت في المُسْتَعْلي والبائن: يُبَشِّرُ مُسْتَعْلِياً بائِنٌ، من الحالِبَيْنِ، بأَنْ لا غِرارا والمُسْتَعْلي: الذي يَحْلُبها من شِقِّها الأَيْسر، والبائن من الأَيمن. قال الجوهري: المُعَلِّي، بكسر اللام، الذي يأْتي الحَلُوبة من قِبَل يَمِينها. والعَلاة أَيضاً: شبيه بالعُلْبة يُجْعَل حَوالَيْها الخِثْي ،يُحْلَب بها. وناقة عَلاةٌ: عالِيةٌ مُشْرِفة؛ قال: حَرْف عَلَنْداة عَلاة ضَمْعَج ويقال: عَلِيَّة حَلِيَّة أَي حُلْوة المَنْظَر والسير عَلِيَّة فائقة. والعَلاةُ: فرسُ عمرو بن جَبَلة، صفة غالِبة. وعُولِيَ السمن والشَّحْم في كل ذي سمن: صُنِعَ حتى ارتفع في الصَّنْعة؛ عن اللحياني؛ وأَنشد غيره قول طَرَفة: لها عَضُدانِ عُوليَ النَّحْضُ فيهما، كأَنهما بابا مُنِيفٍ مُمرَّدِ وحكى اللحياني عن العامِريَّة: كان لي أَخٌ هَنِيُّ (* قوله« هني إلخ» هكذا في الأصل المعتمد، وفي بعض الاصول: هييّ.) عَلِيّ أَي يَتَأَنَّثُ للنساء. وعلِيٌّ: اسم، فإِمَّا أَن يكون من القُوَّة، وإِما أَن يكون من عَلا يَعْلُو. وعِلِّيُّون: جماعة عِلِّيٍّ في السماء السابعة إليه يُصْعَدُ بأَرواح المؤمنين. وقوله تعالى: كلا إِنَّ كتابَ الأَبرارِ لَفي عِلِّيِّين أَي في أَعلى الأَمكنة. يقول القائل: كيف جُمِعَتْ عِلِّيُّون بالنون وهذا من جمع الرجال؟ قال: والعرب إِذا جَمَعَتْ جَمْعاً لا يذهبون فيه إِلى أَن له بناءً من واحدٍ واثنين، وقالوا في المذكر والمؤنث بالنون: من ذلك عِلِّيُّون، وهو شيءٌ فوق شيءٍ غير معروف واحده ولا اثناه. قال: وسمِعْتُ العربَ تقول أَطْعمنا مَرَقةَ مَرَقِينَ؛ تريد اللُّحْمان إِذا طُبِخَتْ بماءٍ واحدٍ؛ وأَنشد: قد رَوِيَتْ إِلاَّ دُهَيْدِهِينا قُلَيِّصاتٍ وأُبَيْكِرِينا فجمع بالنون لأنه أَراد العَدَد الذي لا يُحَدُّ آخره؛ وكذلك قول الشاعر:فأَصْبَحَتِ المَذاهِبُ قد أَذاعَتْ * بها الإعْصارُ، بَعْدَ الْوابِلِينا أَراد المَطَر بعد المَطَر غير محدود، وكذلك عِلِّيُّون ارتفاعٌ بعد ارتفاعٍ. قال أبو إسحق في قوله جل وعز: لفي عِلِّيِّين؛ أَي في أَعلى الأَمكنة، وما أَدراك ما عِلِّيُّون، قال: وإعراب هذا الاسم كإعرابِ الجَمْع لأَنه على لفظِ الجَمْعِ كما تَقُول هذه قِنِّسْرُون ورأَيت قِنَّسْرينَ، وعِلِّيُّون السماءُ السابعة؛ قال الأَزهري: ومنه قولُ النبي،صلى الله عليه وسلم: إِنَّ أَهل الجنة ليَتَراءَوْن أَهلَ عِلِّيِّن كما تَراءَوْنَ الكَوْكَبَ الدُّرِّيَّ في أُفُق السماء؛ قال ابن الأَثير: عِلِّيُّون اسم للسماء السابعة، وقيل: هو اسم لدِيوانِ الملائكة الحَفَظَة يُرفع إليه أَعمال الصالحين من العِبادِ، وقيل: أَرادَ أَعْلى الأَمكنة وأَشرف المراتب وأَقربها من الله في الدارِ الآخرة، ويُعْرَب بالحروفِ والحركات كقِنِّسْرين وأَشباهِها، على أَنه جمعٌ أَو واحد؛ قال أَبو سعيد: هذه كلمة معروفةٌ عند العرب أَن يقولوا لأَهل الشَّرَف في الدنيا والثَّرْوَة والغِنى أَهل عِلِّيِّين، فإذا كانوا مَتَّضِعين قالوا سِفْلِيُّون. والعِلِّيُّون في كلام العرب: الذين يَنزلون أَعا َ البلاد، فإذا كانوا ينزلون أَسافِلهَا فهم سِفْلِيُّون. ويقال: هذه الكلمة تَسْتَعْلي لساني إذا كانت تَعْتَرُّه وتَجْري عليه كثيراً. وتقول العرب: ذهب الرجل عَلاءً وعُلْواً ولم يذهب سُفْلاً إذا ارْتَفع. وتَعَلَّتِ المرأَةُ: طهرت من نِفاسِها. وفي حديث سُبَيْعة: أَنها لما تَعَلَّتْ من نِفاسها أَي خرجت من نفاسها وسَلِمَت، وقيل: تَشَوَّفَتْ لخُطَّابها، ويروى: تعالت أَي ارْتَفَعَت وظهرت، قال: ويجوز أَن يكون من قولهم تَعَلَّى الرجلُ من عِلَّتِه إذا برأَ؛ ومنه قول الشاعر: ولا ذات بَعْلٍ من نفاس تَعَلَّتِ وتَعَلَّى المريضُ من عِلَّتِه: أَفاق منها. ويَعْلى: اسمٌ؛ فأَما قوله: قدْ عَجِبَتْ مِني ومن يُعَيـْلِيا، لَمّا رأَتْني خلقاً مُعْلَوْلِيا فإنه أَراد من يُعَيْلي فردّه إلى أَصله بأَن حَرَّك الياءَ ضرورة، وأَصل الياءَات الحركة، وإنما لم يُنَوَّن لأَنه لا ينصرف. قال الجوهري: ويُعَيْلي مُصَغَّر اسم رجل، قال ابن بري: صوابه يُعَيْلٍ، وإذا نُسِبَ الرجلُ إلى عليِّ بن أَبي طالب، رضي الله عنه، قالوا عَلَوِيٌّ، وإذا نسبوا إلى بني عَليٍّ وهم قبيلة من كنانة قالوا هؤُلاء العَلِيُّون؛ وروي عن ابن الأَعرابي في قوله: بَنُو عَلِيٍّ كلُّهم سواء قال: بَنُو عَلِيٍّ من بني العَبَلات من بني أُمَيَّة الأَصغر، كان وَلِيَ من بعد طَلْحة الطَّلَحات لأن أُمّهم عَبْلة بنت حادل (* قوله«حادل» هكذا في الأصل.) من البراجم، وهي أُمّ ولد بن أُمية الأصْغر. وعَلْوان ومُعَلّىً: اسمان، والنسب إلى مُعَلًّى مُعَلّوِيٌّ. وتِعْلى: اسم امْرَأَة (* قوله «وتعلى اسم امرأة» هكذا في الأصل والتكملة، وفي القاموس: يعلى، بكسر الياء.) وأَخَذَ ما عَلْوةً أَي عَنْوَة؛ حكاها اللحياني عن الرُّؤاسي.وحكى أَيضاً أَنه يقال للكثير المال: اعْل به أَي ابْقَ بعده، قال ابن سيده: وعندي أنه دعاء له بالبَقاء؛ وقول طُفَيل الغَنَوي: ونَحْنُ مَنَعْنا، يَوْمَ حَرْسٍ، نِساءَكُمْ غَداةَ دَعانا عامِرٌ غَيْرَ مُعْتَلِ إنما أَراد مُؤْتَلي فحوّل الهمزة عيْناً. يقال: فلانٌ غير مُؤْتَلٍ في الأَمْر وغير مُعْتَلٍ أَي غير مُقَصِّر. والمعتلي: فرس عقبة بن مُدْلجٍ. والمُعَلِّي أَيضاً: (* قوله « والمعلي أيضاً إلخ » هكذا في الأصل والصحاح، وكتب عليه في التكملة فقال: وقال الجوهري والمعلي بكسر اللام الذي يأتي الحلوبة من قبل يمينها، والمعلي أيضاً فرس الاشعر الشاعر، وفرس الأشعر المعلى بفتح اللام.) اسم فَرَسِ الأَشْعرِ الشاعر. وعَلْوَى: اسم فَرَس سُلَيكٍ . وعَلْوَى: اسم فرس خُفَاف بن نُدْبة، وهي التي يقول فيها: وَقَفْتُ له عَلْوَى، وقد خامَ صُحْبَتِي، لأَبْنيَ مَجْداً، أَو لأَثْأَرَ هالِكا وقيل: عَلْوَى فَرَس خُفافِ بن عُمَيْر. قال الأَزهري: وعَلْوى اسم فرس كانت من سَوابق خَيْل العَرَب.


- العَلُّ والعَلَلُ: الشَّرْبةُ الثانية، وقيل: الشُّرْب بعد الشرب تِباعاً، يقال: عَلَلٌ بعد نَهَلٍ. وعَلَّه يَعُلُّه ويَعِلُّه إِذا سقاه السَّقْيَة الثانية، وعَلَّ بنفسه، يَتعدَّى ولا يتعدَّى. وعَلَّ يَعِلُّ ويَعُلُّ عَلاًّ وعَلَلاً، وعَلَّتِ الإِبِلُ تَعِلُّ وتَعُلُّ إِذا شَرِبت الشَّرْبةَ الثانية. ابن الأَعرابي: عَلَّ الرَّجلُ يَعِلُّ من المرض، وعَلَّ يَعِلُّ ويَعُلُّ من عَلَل الشَّراب. قال ابن بري: وقد يُسْتَعْمَل العَلَلُ والنَّهَل في الرِّضاع كما يُسْتَعْمل في الوِرْد؛ قال ابن مقبل: غَزَال خَلاء تَصَدَّى له، فتُرْضِعُه دِرَّةً أَو عِلالا واستَعْمَل بعضُ الأَغْفال العَلَّ والنَّهَلَ في الدعاء والصلاة فقال: ثُمَّ انْثَنى مِنْ بعد ذا فَصَلَّى على النَّبيّ، نَهَلاً وعَلاَّ وعَلَّتِ الإِبِلُ، والآتي كالآتي (* قوله «والآتي كالآتي إلخ» هذه بقية عبارة ابن سيده وصدرها: عل يعل ويعل علاً وعللاً إلى أن قال وعلت الابل والآتي إلخ) والمصدر كالمصدر، وقد يستعمل فَعْلى من العَلَل والنَّهَل. وإِبِلٌ عَلَّى: عَوَالُّ؛ حكاه ابن الأَعرابي؛ وأَنشد لِعَاهَانَ بن كعب:تَبُكُّ الحَوْضَ عَلاَّها ونَهْلاً، ودُون ذِيادِها عَطَنٌ مُنِيم تَسْكُن إِليه فيُنِيمُها، ورواه ابن جني: عَلاَّها ونَهْلى، أَراد ونَهْلاها فحَذَف واكْتَفى بإِضافة عَلاَّها عن إِضافة نَهْلاها، وعَلَّها يَعُلُّها ويَعِلُّها عَلاًّ وعَلَلاً وأَعَلَّها. الأَصمعي: إِذا وَرَدتِ الإِبلُ الماءَ فالسَّقْية الأُولى النَّهَل، والثانية العَلَل. وأَعْلَلْت الإِبلَ إِذا أَصْدَرْتَها قبل رِيِّها، وفي أَصحاب الاشتقاق مَنْ يقول هو بالغين المعجمة كأَنه من العَطَش، والأَوَّل هو المسموع. أَبو عبيد عن الأَصمعي: أَعْلَلْت الإِبِلَ فهي إِبِلٌ عالَّةٌ إِذا أَصْدَرْتَها ولم تَرْوِها؛ قال أَبو منصور: هذا تصحيف، والصواب أَغْلَلْت الإِبلَ، بالغين، وهي إِبل غالَّةٌ. وروى الأَزهري عن نُصَير الرازي قال: صَدَرَتِ الإِبلُ غالَّة وغَوَالَّ، وقد أَغْلَلْتها من الغُلَّة والغَلِيل وهو حرارة العطش، وأَما أَعْلَلْت الإِبلَ وعَلَلْتها فهما ضِدَّا أَغْلَلْتها، لأَن معنى أَعْلَلتها وَعَلَلتها أَن تَسْقِيها الشَّرْبةَ الثانية ثم تُصْدِرَها رِواء، وإِذا عَلَّتْ فقد رَوِيَتْ؛ وقوله: قِفِي تُخْبِرِينا أَو تَعُلِّي تَحِيَّةً لنا، أَو تُثِيبي قَبْلَ إِحْدَى الصَّوافِق إِنَّما عَنى أَو تَرُدِّي تَحِيَّة، كأَنَّ التَّحِيَّة لَمَّا كانت مردودة أَو مُراداً بها أَن تُرَدَّ صارت بمنزلة المَعْلُولة من الإِبل. وفي حديث علي، رضي الله عنه: من جَزيل عَطائك المَعْلول؛ يريد أَن عطاء الله مضاعَفٌ يَعُلُّ به عبادَه مَرَّةً بعد أُخرى؛ ومنه قصيد كعب: كأَنه مُنْهَلٌ بالرَّاح مَعْلُول وعَرَضَ عَلَيَّ سَوْمَ عالَّةٍ إِذا عَرَض عليك الطَّعامَ وأَنت مُسْتَغْنٍ عنه، بمعنى قول العامَّة: عَرْضٌ سابِرِيٌّ أَي لم يُبالِغْ، لأَن العَالَّةَ لا يُعْرَضُ عليها الشُّربُ عَرْضاً يُبالَغ فيه كالعَرْضِ على الناهِلة. وأَعَلَّ القومُ: عَلَّتْ إِبِلُهم وشَرِبَت العَلَل؛ واسْتَعْمَل بعضُ الشعراء العَلَّ في الإِطعام وعدّاه إِلى مفعولين، أَنشد ابن الأَعرابي: فباتُوا ناعِمِين بعَيْشِ صِدْقٍ، يَعُلُّهُمُ السَّدِيفَ مع المَحال وأُرَى أَنَّ ما سَوَّغَ تَعْدِيَتَه إِلى مفعولين أَن عَلَلْت ههنا في معنى أَطْعَمْت، فكما أَنَّ أَطعمت متعدِّية إِلى مفعولين كذلك عَلَلْت هنا متعدِّية إِلى مفعولين؛ وقوله: وأَنْ أُعَلَّ الرَّغْمَ عَلاًّ عَلاَّ جعَلَ الرَّغْمَ بمنزلة الشراب، وإِن كان الرَّغْم عَرَضاً، كما قالوا جَرَّعْته الذُّلَّ وعَدَّاه إِلى مفعولين، وقد يكون هذا بحذف الوَسِيط كأَنه قال يَعُلُّهم بالسَّدِيف وأُعَلّ بالرَّغْم، فلما حَذَف الباء أَوْصَلَ الفعل، والتَّعْلِيل سَقْيٌ بعد سَقْيٍ وجَنْيُ الثَّمرة مَرَّةً بعد أُخرى. وعَلَّ الضاربُ المضروبَ إِذا تابَع عليه الضربَ؛ ومنه حديث عطاء أَو النخعي في رجل ضَرَب بالعَصا رجلاً فقَتَله قال: إِذا عَلَّه ضَرْباً ففيه القَوَدُ أَي إِذا تابع عليه الضربَ، مِنْ عَلَلِ الشُّرب. والعَلَلُ من الطعام: ما أُكِلَ منه؛ عن كراع. وطَعامٌ قد عُلَّ منه أَي أُكِل؛ وقوله أَنشده أَبو حنيفة: خَلِيلَيَّ، هُبَّا عَلِّلانيَ وانْظُرا إِلى البرق ما يَفْرِي السَّنى، كَيْفَ يَصْنَع فَسَّرَه فقال: عَلَّلاني حَدَّثاني، وأَراد انْظُرا إِلى البرق وانْظُرَا إِلى ما يَفرِي السَّنى، وفَرْيُه عَمَلُه؛ وكذلك قوله: خَلِيلَيَّ، هُبَّا عَلِّلانيَ وانْظُرَا إِلى البرق ما يَفْرِي سَنًى وتَبَسَّما وتَعَلَّلَ بالأَمر واعْتَلَّ: تَشاغَل؛ قال: فاسْتَقْبَلَتْ لَيْلَة خِمْسٍ حَنَّان، تَعْتلُّ فيه بِرَجِيع العِيدان أَي أَنَّها تَشاغَلُ بالرَّجِيع الذي هو الجِرَّة تُخْرِجها وتَمْضَغُها. وعَلَّلَه بطعام وحديث ونحوهما: شَغَلهُ بهما؛ يقال: فلان يُعَلِّل نفسَه بتَعِلَّةٍ. وتَعَلَّل به أَي تَلَهَّى به وتَجَزَّأَ، وعَلَّلتِ المرأَةُ صَبِيَّها بشيء من المَرَق ونحو ليَجْزأَ به عن اللَّبن؛ قال جرير:تُعَلِّل، وهي ساغَبَةٌ، بَنِيها بأَنفاسٍ من الشَّبِم القَراحِ يروى أَن جريراً لما أَنْشَدَ عبدَ الملك بن مَرْوان هذا البيتَ قال له: لا أَرْوى الله عَيْمَتَها وتَعِلَّةُ الصبيِّ أَي ما يُعَلَّل به ليسكت. وفي حديث أَبي حَثْمة يَصِف التَّمر: تَعِلَّة الصَّبيِّ وقِرى الضيف. والتَّعِلَّةُ والعُلالة: ما يُتَعَلَّل به. وفي الحديث: أَنه أُتيَ بعُلالة الشاة فأَكَلَ منها، أَي بَقِيَّة لحمها. والعُلُل أَيضاً: جمع العَلُول، وهو ما يُعَلَّل به المريضُ من الطعام الخفيف، فإِذا قَوي أَكلُه فهو الغُلُل جمع الغَلُول. ويقال لبَقِيَّة اللبن في الضَّرْع وبَقيَّة قُوّة الشيخ: عُلالة، وقيل: عُلالة الشاة ما يُتَعَلَّل به شيئاً بعد شيء من العَلَل الشُّرب بعد الشُّرْب؛ ومنه حديث عَقِيل بن أَبي طالب: قالوا فيه بَقِيَّةٌ من عُلالة أَي بَقِيَّة من قوة الشيخ. والعُلالةُ والعُراكةُ والدُّلاكة: ما حَلَبْتَ قبل الفِيقة الأُولى وقبل أَن تجتمع الفِيقة الثانية؛ عن ابن الأَعرابي. ويقال لأَوَّل جَرْي الفرس: بُداهَته، وللذي يكون بعده: عُلالته؛ قال الأَعشى: إِلاَّ بُداهة، أَو عُلا لَة سابِحٍ نَهْدِ الجُزاره والعُلالة: بَقِيَّة اللَّبَنِ وغيرِه. حتى إِنَّهم لَيَقولون لبَقِيَّة جَرْي الفَرَس عُلالة، ولبَقِيَّة السَّيْر عُلالة. ويقال: تَعالَلْت نفسي وَتَلوَّمْتها أَي استَزَدْتُها. وتَعالَلْت الناقةَ إِذا اسْتَخْرَجْت ما عندها من السَّيْر؛ وقال: وقد تَعالَلْتُ ذَمِيل العَنْس وقيل: العُلالة اللَّبَن بعد حَلْبِ الدِّرَّة تُنْزِله الناقةُ؛ قال: أَحْمِلُ أُمِّي وهِيَ الحَمَّاله، تُرْضِعُني الدِّرَّةَ والعُلاله، ولا يُجازى والدٌ فَعَالَه وقيل: العُلالة أَن تُحْلَب الناقة أَوّل النهار وآخره، وتُحْلَب وسط النهار فتلك الوُسْطى هي العُلالة، وقد تُدْعى كُلُّهنَّ عُلالةً. وقد عالَلْتُ الناقة، والاسم العِلال. وعالَلْتُ الناقة عِلالاً: حَلَبتها صباحاً ومَساء ونِصْفَ النهار. قال أَبو منصور: العِلالُ الحَلْبُ بعد الحَلْب قبل استيجاب الضَّرْع للحَلْب بكثرة اللبن، وقال بعض الأَعراب: العَنْزُ تَعْلَمُ أَني لا أَكَرِّمُها عن العِلالِ، ولا عن قِدْرِ أَضيافي والعُلالة، بالضم: ما تَعَلَّلت به أَي لَهَوْت به. وتَعَلَّلْت بالمرأَة تَعَلُّلاً: لَهَوْت بها. والعَلُّ: الذي يزور النساء. والعَلُّ: التَّيْس الضَّخْم العظيم؛ قال: وعَلْهَباً من التُّيوس عَلاً والعَلُّ: القُراد الضَّخْم، وجمعها عِلالٌ (* قوله «وجمعها علال» كذا في الأصل وشرح القاموس، وفي التهذيب: أعلال) ، وقيل: هو القُراد المَهْزول، وقيل: هو الصغير الجسم. والعَلُّ: الكبير المُسِنُّ. ورَجُلٌ عَلٌّ: مُسِنٌّ نحيف ضعيف صغير الجُثَّة، شُبِّه بالقُراد فيقال: كأَنه عَلُّ؛ قال المُتَنَخِّل الهذلي: لَيْسَ بِعَلٍّ كبيرٍ لا شَبابَ له، لَكِنْ أُثَيْلَةُ صافي الوَجْهِ مُقْتَبَل أَي مُسْتَأْنَف الشَّباب، وقيل: العَلُّ المُسِنُّ الدقيق الجسم من كل شيء. والعَلَّة: الضَّرَّة. وبَنُو العَلاَّتِ: بَنُو رَجل واحد من أُمهات شَتَّى، سُمِّيَت بذلك لأَن الذي تَزَوَّجها على أُولى قد كانت قبلها ثم عَلَّ من هذه؛ قال ابن بري: وإِنما سُمِّيت عَلَّة لأَنها تُعَلُّ بعد صاحبتها، من العَلَل؛ قال: عَلَيْها ابْنُ عَلاَّتٍ، إِذا اجْتَشَّ مَنْزِلاً طَوَتْه نُجومُ اللَّيل، وهي بَلاقِع (* قوله «إذا اجتش» كذا في الأصل بالشين المعجمة، وفي المحكم بالمهملة) إِنَّما عَنى بابن عَلاَّتٍ أَن أُمَّهاته لَسْنَ بقَرائب، ويقال: هما أَخَوانِ من عَلَّةٍ. وهما ابْنا عَلَّة: أُمَّاهُما شَتَّى والأَب واحد، وهم بَنُو العَلاَّت، وهُمْ من عَلاَّتٍ، وهم إِخُوةٌ من عَلَّةٍ وعَلاَّتٍ، كُلُّ هذا من كلامهم. ونحن أَخَوانِ مِنْ عَلَّةٍ، وهو أَخي من عَلَّةٍ، وهما أَخَوانِ من ضَرَّتَيْن، ولم يقولوا من ضَرَّةٍ؛ وقال ابن شميل: هم بَنُو عَلَّةٍ وأَولاد عَلَّة؛ وأَنشد: وهُمْ لمُقِلِّ المالِ أَولادُ عَلَّةٍ، وإِن كان مَحْضاً في العُمومةِ مُخْوِلا ابن شميل: الأَخْيافُ اختلاف الآباء وأُمُّهُم واحدة، وبَنُو الأَعيان الإِخْوة لأَب وأُمٍّ واحد. وفي الحديث: الأَنبياء أَولاد عَلاَّتٍ؛ معناه أَنهم لأُمَّهات مختلفة ودِينُهم واحد؛ كذا في التهذيب وفي النهاية لابن الأَثير،أَراد أَن إِيمانهم واحد وشرائعهم مختلفة. ومنه حديث علي، رضي الله عنه: يَتَوارَثُ بَنُو الأَعيان من الإِخوة دون بني العَلاَّت أَي يتوارث الإِخوة للأُم والأَب، وهم الأَعيان، دون الإِخوة للأَب إِذا اجتمعوا معهم. قال ابن بري: يقال لبَني الضَّرائر بَنُو عَلاَّت، ويقال لبني الأُم الواحدة بَنُو أُمٍّ، ويصير هذا اللفظ يستعمل للجماعة المتفقين، وأَبناء عَلاَّتٍ يستعمل في الجماعة المختلفين؛ قال عبد المسيح: والنَّاسُ أَبناء عَلاَّتٍ، فَمَنْ عَلِمُوا أَنْ قَدْ أَقَلَّ، فَمَجْفُوٌّ ومَحْقُور وهُمْ بَنُو أُمِّ مَنْ أَمْسى له نَشَبٌ، فَذاك بالغَيْبِ مَحْفُوظٌ ومَنْصور وقال آخر: أَفي الوَلائِم أَوْلاداً لِواحِدة، وَفي المآتِم أَولاداً لَعِلاَّت؟ (* في المحكم هنا ما نصبه: وجمع العلة للضرة علائل، قال رؤبة: دوى بها لا يغدو العلائلا). وقد اعْتَلَّ العَلِيلُ عِلَّةً صعبة، والعِلَّة المَرَضُ. عَلَّ يَعِلُّ واعتَلَّ أَي مَرِض، فهو عَلِيلٌ، وأَعَلَّه اللهُ، ولا أَعَلَّك اللهُ أَي لا أَصابك بِعِلَّة. واعْتَلَّ عليه بِعِلَّةٍ واعْتَلَّه إِذا اعتاقه عن أَمر. واعْتَلَّه تَجَنَّى عليه. والعِلَّةُ: الحَدَث يَشْغَل صاحبَه عن حاجته، كأَنَّ تلك العِلَّة صارت شُغْلاً ثانياً مَنَعَه عن شُغْله الأَول. وفي حديث عاصم بن ثابت: ما عِلَّتي وأَنا جَلْدٌ نابلٌ؟ أَي ما عذْري في ترك الجهاد ومَعي أُهْبة القتال، فوضع العِلَّة موضع العذر. وفي المثل: لا تَعْدَمُ خَرْقاءُ عِلَّةً، يقال هذا لكل مُعْتَلٍّ ومعتذر وهو يَقْدِر. والمُعَلِّل: دافع جابي الخراج بالعِلَل، وقد، اعْتَلَّ الرجلُ. وهذا عِلَّة لهذا أَي سبَب. وفي حديث عائشة: فكان عبد الرحمن يَضْرِب رِجْلي بِعِلَّة الراحلة أَي بسببها، يُظْهِر أَنه يضرب جَنْب البعير برِجْله وإِنما يَضْرِبُ رِجْلي. وقولُهم: على عِلاَّتِه أَي على كل حال؛ وقال: وإِنْ ضُرِبَتْ على العِلاَّتِ، أَجَّتْ أَجِيجَ الهِقْلِ من خَيْطِ النَّعام وقال زهير: إِنَّ البَخِيلَ مَلُومٌ حيثُ كانَ، ولَـ ـكِنَّ الجَوَادَ، على عِلاَّتِهِ، هَرِم والعَلِيلة: المرأَة المُطَيَّبة طِيباً بعد طِيب؛ قال وهو من قوله: ولا تُبْعِدِيني من جَنَاكِ المُعَلَّل أَي المُطَيَّب مرَّة بعد أُخرى، ومن رواه المُعَلِّل فهو الذي يُعَلِّلُ مُتَرَشِّفَه بالريق؛ وقال ابن الأَعرابي: المُعَلِّل المُعِين بالبِرِّ بعد البرِّ. وحروفُ العِلَّة والاعْتِلالِ: الأَلفُ والياءُ والواوُ، سُمِّيت بذلك لِلينها ومَوْتِها. واستعمل أَبو إِسحق لفظة المَعْلول في المُتقارِب من العَروض فقال: وإِذا كان بناء المُتَقارِب على فَعُولن فلا بُدَّ من أَن يَبْقى فيه سبب غير مَعْلُول، وكذلك استعمله في المضارع فقال: أُخِّر المضارِع في الدائرة الرابعة، لأَنه وإِن كان في أَوَّله وَتِدٌ فهو مَعْلول الأَوَّل، وليس في أَول الدائرة بيت مَعْلولُ الأَول، وأَرى هذا إِنما هو على طرح الزائد كأَنه جاء على عُلَّ وإِن لم يُلْفَظ به، وإِلا فلا وجه له، والمتكلمون يستعملون لفظة المَعْلول في مثل هذا كثيراً؛ قال ابن سيده: وبالجملة فَلَسْتُ منها على ثِقَةٍ ولا على ثَلَجٍ، لأَن المعروف إِنَّما هو أَعَلَّه الله فهو مُعَلٌّ، اللهم إِلاَّ أَن يكون على ما ذهب إِليه سيبويه من قولهم مَجْنُون ومَسْلول، من أَنه جاء على جَنَنْته وسَلَلْته، وإِن لم يُسْتَعْملا في الكلام استُغْنِيَ عنهما بأَفْعَلْت؛ قال: وإِذا قالُوا جُنَّ وسُلَّ فإِنما يقولون جُعِلَ فيه الجُنُون والسِّلُّ كما قالوا حُزِنَ وفُسِلَ. ومُعَلِّل: يومٌ من أَيام العجوز السبعة التي تكون في آخر الشتاء لأَنه يُعَلِّل الناسَ بشيء من تخفيف البرد، وهي: صِنٌّ وصِنَّبْرٌ ووَبْرٌ ومُعَلَّلٌ ومُطْفيءُ الجَمْر وآمِرٌ ومُؤْتَمِر، وقيل: إِنما هو مُحَلِّل؛ وقد قال فيه بعضُ الشعراء فقدَّم وأَخَّر لإِقامة وزن الشعر: كُسِعَ الشِّتاءُ بسَبْعةٍ غُبْر، أَيّامِ شَهْلَتِنا من الشَّهْر فإِذا مَضَتْ أَيّامُ شَهْلَتِنا: صِنٌّ وصِنْبرٌ مع الوَبْر وبآمرٍ وأَخِيه مُؤْتَمِر، ومُعَلِّل وبمُطْفِئِ الجَمْر ذَهب الشِّتاءُ مولِّياً هَرَباً، وأَتَتْكَ واقدةٌ من النَّجْر (* قوله «واقدة» كذا هو بالقاف في نسختين من الصحاح ومثله في المحكم، وسبق في ترجمة نجر وافدة بالفاء، والصواب ما هنا). ويروى: مُحَلِّل مكان مُعَلِّل، والنَّجْر الحَرُّ.. واليَعْلُول. الغَدِير الأَبيض المُطَّرِد. واليَعَالِيل: حَبَابُ الماء. واليَعْلُول: الحَبَابة من الماء، وهو أَيضاً السحاب المُطَّرِد، وقيل: القِطْعة البيضاء من السحاب. واليَعَالِيل: سحائب بعضها فوق بعض، الواحد يَعْلُولٌ؛ قال الكميت: كأَنَّ جُمَاناً واهِيَ السِّلْكِ فَوْقَه، كما انهلَّ مِنْ بِيضٍ يَعاليلَ تَسْكُب ومنه قول كعب: مِنْ صَوْبِ ساريةٍ بِيضٌ يَعالِيل ويقال: اليَعالِيلُ نُفَّاخاتٌ تكون فوق الماء من وَقْع المَطَر، والياء زائدة. واليَعْلُول: المَطرُ بعد المطر، وجمعه اليَعالِيل. وصِبْغٌ يَعْلُولٌ: عُلَّ مَرَّة بعد أُخرى. ويقال للبعير ذي السَّنَامَيْنِ: يَعْلُولٌ وقِرْعَوْسٌ وعُصْفُوريٌّ. وتَعَلَّلَتِ المرأَةُ من نفاسها وتَعَالَّتْ: خَرَجَتْ منه وطَهُرت وحَلَّ وَطْؤُها. والعُلْعُل والعَلْعَل؛ الفتح عن كراع: اسمُ الذَّكر جميعاً، وقيل: هو الذَّكر إِذا أَنْعَظ، وقيل: هو الذي إِذا أَنْعَظَ ولم يَشْتَدّ. وقال ابن خالويه: العُلْعُل الجُرْدَان إِذا أَنْعَظَ، والعُلْعُل رأْسُ الرَّهابَة من الفَرَس. ويقال: العُلْعُل طَرَف الضِّلَعِ الذي يُشْرِفُ على الرَّهابة وهي طرف المَعِدة، والجمع عُلُلٌ وعُلُّ وعِلٌّ، (* قوله «والجمع علل وعل وعل» هكذا في الأصل وتبعه شارح القاموس، وعبارة الازهري: ويجمع على علل، أي بضمتين، وعلى علاعل، وقال بعد هذا: والعلل أَيضاً جمع العلول، وهو ما يعلل به المريض، إِلى آخر ما تقدم في صدر الترجمة) ، وقيل: العُلْعُل، بالضم، الرَّهابة التي تُشْرِف على البطن من العَظْم كأَنه لِسانٌ.والعَلْعَل والعَلْعالُ: الذَّكَر من القَنَابِر، وفي الصحاح: الذَّكر من القنافِذ. والعُلْعُول: الشَّرُّ؛ الفراء: إِنه لفي عُلْعُولِ شَرٍّ وزُلْزُولِ شَرٍّ أَي في قتال واضطراب. والعِلِّيَّة، بالكسر: الغُرْفةُ، والجمع العَلالِيُّ، وهو يُذْكر أَيضاً في المُعْتَلِّ. أَبو سعيد: والعَرَب تقول أَنا عَلاَّنٌ بأَرض كذا وكذا أَي جاهل. وامرأَة عَلاَّنةٌ: جاهلة، وهي لغة معروفة؛ قال أَبو منصور: لا أَعرف هذا الحرف ولا أَدري من رواه عن أَبي سعيد. وتَعِلَّةُ: اسمُ رجل؛ قال: أَلْبانُ إِبْلِ تَعِلَّةَ بنِ مُسافِرٍ، ما دامَ يَمْلِكُها عَلَيَّ حَرَامُ وعَلْ عَلْ: زَجْرٌ للغنم؛ عن يعقوب. الفراء: العرب تقول للعاثر لَعاً لَكَ وتقول: عَلْ ولَعَلْ وعَلَّكَ ولَعَلَّكَ بمعنىً واحد؛ قال العَبْدي:وإِذا يَعْثُرُ في تَجْمازِه، أَقْبَلَتْ تَسْعَى وفَدَّتْه لَعل وأَنشد للفرزدق: إِذا عَثَرَتْ بي، قُلْتُ: عَلَّكِ وانتهَى إِلى بابِ أَبْوابِ الوَلِيد كَلالُها وأَنشد الفراء: فَهُنَّ على أَكْتافِها، ورِمَاحُنا يقُلْنَ لِمَن أَدْرَكنَ: تَعْساً ولا لَعَا شُدَّدت اللام في قولهم عَلَّك لأَنهم أَرادوا عَلْ لَك، وكذلك لَعَلَّكَ إِنما هو لَعَلْ لَك، قال الكسائي: العرب تُصَيِّرُ لَعَلْ مكان لَعاً وتجعل لَعاً مكان لَعَلْ، وأَنشد في ذلك البيتَ، أَراد ولا لَعَلْ، ومعناهما ارْتَفِعْ من العثْرَة؛ وقال في قوله: عَلِّ صُروفِ الدَّهْرِ أَو دَوْلاتِها، يُدِلْنَنا اللَّمَّة من لَمَّاتِها معناه عاً لِصُروف الدهر، فأَسْقَطَ اللام من لَعاً لِصُروف الدهر وصَيَّر نون لَعاً لاماً، لقرب مخرج النون من اللام، هذا على قول من كَسَر صروف، ومن نصبها جعل عَلَّ بمعنى لَعَلَّ فَنَصَب صروفَ الدهر، ومعنى لَعاً لك أَي ارتفاعاً؛ قال ابن رُومان: وسمعت الفراء يُنْشد عَلِّ صُروفِ الدهر، فسأَلته: لِمَ تَكْسِر عَلِّ صُروفِ؟ فقال: إِنما معناه لَعاً لِصُروف الدهر ودَوْلاتها، فانخفضت صُروف باللام والدهر بإِضافة الصروف إِليها، أَراد أَوْ لَعاً لِدَوْلاتها ليُدِلْنَنا من هذا التفرق الذي نحن فيه اجتماعاً ولَمَّة من اللمَّات؛ قال: دَعا لصروف الدهر ولدَوْلاتِها لأَنَّ لَعاً معناه ارتفاعاً وتخَلُّصاً من المكروه، قال: وأَو بمعنى الواو في قوله أَو دَوْلاتِها، وقال: يُدِلْنَنا فأَلقى اللام وهو يريدها كقوله: لئن ذَهَبْتُ إِلى الحَجَّاج يقتُلني أَراد لَيَقْتُلني. ولعَلَّ ولَعَلِّ طَمَعٌ وإِشْفاق، ومعناهما التَّوَقُّع لمرجوّ أَو مَخُوف؛ قال العجاج: يا أَبَتا عَلَّك أَو عَساكا وهما كَعَلَّ؛ قال بعض النحويين: اللام زائدة مؤَكِّدة، وإِنما هو عَلَّ، وأَما سيبويه فجعلهما حرفاً واحداً غير مزيد، وحكى أَبو زيد أَن لغة عُقَيْل لعَلِّ زيدٍ مُنْطَلِقٌ، بكسر اللام، من لَعَلِّ وجَرِّ زيد؛ قال كعب بن سُوَيد الغَنَوي: فقلت: ادْعُ أُخرى وارْفَع الصَّوتَ ثانياً، لَعَلِّ أَبي المِغْوارِ منك قَرِيب وقال الأَخفش: ذكر أَبو عبيدة أَنه سمع لام لَعَلَّ مفتوحة في لغة من يَجُرُّ بها في قول الشاعر: لَعَلَّ اللهِ يُمْكِنُني عليها، جِهاراً من زُهَيرٍ أَو أَسيد وقوله تعالى: لعَلَّه يَتَذَكَّر أَو يخشى؛ قال سيبويه: والعِلم قد أَتى من وراء ما يكون ولكِن اذْهَبا أَنتما على رَجائكما وطمَعِكما ومَبْلَغِكما من العِلم وليس لهما أَكثرُ مِنْ ذا ما لم يُعْلَما، وقال ثعلب: معناه كي يتَذَكَّر. أَخبر محمد بن سَلاَم عن يونس أَنه سأَله عن قوله تعالى: فلعَلَّك باخِعٌ نفْسَك ولعَلَّك تارِكٌ بعض ما يُوحى إِليك، قال: معناه كأَنك فاعِلٌ ذلك إِن لم يؤمنوا، قال: ولَعَلَّ لها مواضع في كلام العرب، ومن ذلك قوله: لعَلَّكم تَذَكَّرون ولعَلَّكم تَتَّقون ولعَلَّه يتَذَكَّر، قال: معناه كيْ تتَذَكَّروا كيْ تَتَّقُوا، كقولك ابْعَثْ إِليَّ بدابَّتك لعَلِّي أَرْكَبُها، بمعنى كي أَرْكَبَها، وتقول: انطَلِقْ بنا لعَلَّنا نتَحدَّث أَي كي نتحدَّث؛ قال ابن الأَنباري: لعَلَّ تكون تَرَجِّياً، وتكون بمعنى كيْ على رأْي الكوفيين؛ وينشدون: فأَبْلُوني بَلِيَّتَكُمْ لَعَلِّي أُصالِحُكُم، وأَسْتَدْرِجْ نُوَيّا (* فسره الدسوقي فقال: أبلوني أعطوني، والبلية الناقة تعقل على قبر صاحبها الميت بلا طعام ولا شراب حتى تموت، ونويّ بفتح الواو كهويّ، وأَصله نواي كعصاي قلبت الالف ياء على لغة هذيل والشاعر منهم، والنوى الجهة التي ينويها المسافر. وقوله: استدرج، هكذا مجزومة في الأصل). وتكون ظَنًّا كقولك لَعَلِّي أَحُجُّ العامَ، ومعناه أَظُنُّني سأَحُجُّ، كقول امرئ القيس: لَعَلَّ مَنايانا تَبَدَّلْنَ أَبْؤُسا أَي أَظُنُّ منايانا تبدَّلنَ أَبؤُسا؛ وكقول صخر الهذلي: لعَلَّكَ هالِكٌ أَمَّا غُلامٌ تَبَوَّأَ مَنْ شَمَنْصِيرٍ مَقاما وتكون بمعنى عَسى كقولك: لعَلَّ عبدَ الله يقوم، معناه عَسى عبدُ الله؛ وذلك بدليل دخول أَن في خبرها في نحو قول مُتَمِّم: لعَلَّكَ يَوْماً أَن تُلِمَّ مُلِمَّةٌ عَلَيْك من اللاَّتي يَدَعْنَكَ أَجْدَعا وتكون بمعنى الاستفهام كقولك: لَعَلَّك تَشْتُمُني فأُعاقِبَك؟ معناه هل تشْتُمني، وقد جاءت في التنزيل بمعنى كَيْ، وفي حديث حاطب: وما يُدْريك لعلَّ اللهَ قد اطَّلَع على أَهل بَدْرٍ فقال لهم اعْمَلوا ما شئتم فقد غَفَرْتُ لكم؛ ظَنَّ بعضهم أَن معنى لَعَلَّ ههنا من جهة الظَّن والحِسْبان، وليس كذلك وإِنما هي بمعني عَسى، وعَسى ولعَلَّ من الله تحقيق. ويقال: عَلَّك تَفْعَل وعَلِّي أَفعَلُ ولَعَلِّي أَفعَلُ، وربما قالوا: عَلَّني ولَعَّنِي ولعَلَّني؛ وأَنشد أَبو زيد: أَرِيني جَوَاداً مات هُزْلاً، لعَلَّني أَرى ما تَرَيْنَ، أَو بَخِيلاً مُخَلَّدا قال ابن بري: ذكر أَبو عبيدة أَن هذا البيت لحُطائط ابن يَعْفُر، وذكر الحوفي أَنه لدُرَيد، وهذا البيت في قصيدة لحاتم معروفة مشهورة. وعَلَّ ولَعَلَّ: لغتان بمعنىً مثل إِنَّ ولَيتَ وكأَنَّ ولكِنَّ إِلاَّ أَنها تعمل عمل الفعل لشبههنَّ به فتنصب الاسم وترفع الخبر كما تفعل كان وأَخواتها من الاًفعال، وبعضهم يخفِض ما بعدها فيقول: لعَلَّ زيدٍ قائمٌ؛ سمعه أَبو زيد من عُقَيل. وقالوا لَعَلَّتْ، فأَنَّثُوا لعَلَّ بالتاء، ولم يُبْدِلوها هاءً في الوقف كما لم يبدلوها في رُبَّتْ وثُمَّت ولاتَ، لأَنه ليس للحرف قوَّةُ الاسم وتصَرُّفُه، وقالوا لعَنَّك ولغَنَّك ورَعَنَّكَ ورَغَنَّك؛ كل ذلك على البدل، قال يعقوب: قال عيسى بن عمر سمعت أَبا النجم يقول: أُغْدُ لَعَلْنا في الرِّهان نُرْسِلُه أَراد لعَلَّنا، وكذلك لأَنَّا ولأَنَّنا؛ قال: وسمعت أَبا الصِّقْر ينشد: أَرِيني جَوَاداً مات هُزْلاً، لأَنَّنِي أَرَى ما تَرَيْنَ، أَو بَخِيلاً مُخَلَّدا وبعضهم يقول: لَوَنَّني.


- : (و (} عُلْوُ الشَّيءَ، مُثَلَّثَةً، {وعُلاوَتُه، بالضَّمِّ، وعالِيَتُه: أَرْفَعُه) .) تقولُ: قَعَدْت} عُلْوه وَفِي عُلْوِه، يتعَدَّى إِلَيْهِ الفِعْلُ بحَرْفٍ وبغيرِ حَرْفٍ. وَفِي الصِّحاح: عُلْوُ الَّدارِ {وعِلْوُها: نَقِيضُ سُفْلها. و (} عَلا) الشَّيءُ ( {عُلُوًّا) ، كسُمُوَ، (فَهُوَ} عَلِيٌّ) ، كغَنِيَ، (وعَلِيَ، كرضِيَ، {وتَعَلَّى؛) وقيلَ:} تَعلَّى إِذا عَلا فِي مُهْلةٍ. ( {وعَلاهُ و) } عَلا (بِهِ) عُلُوًّا ( {واسْتَعْلاهُ} واعْلَوْلاهُ! وأَعْلاهُ {وعَلاَّهُ) ، بالتَّشديدِ، (} وعالاهُ و) {عالى (بِهِ) :) كلُّ ذلكَ إِذا (صَعِدَهُ) جَبَلاً كانَ أَو دَابَّةً. (والحُروفُ} المُسْتَعْلِيَةُ) سَبْعةٌ: الصادُ والغَيْن والقافُ والضادُ والخاءُ والطاءُ والظاءُ يَجْمَعُها قوْلك: (صَغَقَ ضَخْطَظٍ) ، وَمَا عَداها مُنْخَفِضٍ، ومَعْنى {الاسْتِعْلاء أَن تَتَصَعَّدَ فِي الحَنَك الأَعْلى فأرْبَعةٌ بأَطْبَاق والغَيْن والخَاء والقافُ لَا إِطْبَاق فِيهَا. (و) } العَلاءُ، (كسَماءٍ: الرِّفْعَة. (و) أَيْضاً: (اسْمُ) رجُلٍ، سُمِّي بذلكَ، وَهُوَ مَعْرفَةٌ بالوَضْعِ دونَ اللامِ، فَمن ذلكَ العَلاءُ بنُ الحَضْرميّ مِن الصَّحابَةِ. ( {وعَلا النَّهارُ: ارْتَفَع،} كاعْتَلَى {واسْتَعْلى. (وعَلا الدَّابَّةَ) } يَعْلُوها: (رَكِبَها) ، وكذلكَ كلّ شيءٍ. ( {وأَعْلَى عَنهُ) :) إِذا (نَزَلَ) عَنهُ، كَذَا فِي النُّسخِ والصَّوابُ عَنْهَا. (وعَلِيَ فِي المَكارِمِ، كرضِيَ، عَلاً) ، مَقْصورٌ، وَفِي الصِّحاحِ بالمدِّ، (وعَلاَ عُلُوًّا) ، كسُمُوَ: لُغَتانِ، قَالَ الشَّاعِرُ: لمَّا عَلاَ كَعْبُك لي عَلِيتُ فجَمَعَ بَيْنَ اللُّغَتَيْنِ، قالَهُ الجوهريُّ. (ورجلٌ} عالي الكَعْبِ) :) أَي (شريفٌ) ؛) وَفِي حديثِ قيلَةَ: (لَا يزالُ كَعْبُكِ {عالِياً) ، أَي لَا تَزَالِينَ شَريفَةً مُرْتفِعة على مَنْ يعادِيكِ. (} والمَعْلاةُ) ، كمَسْعاةٍ: (كَسْبُ الشَّرَفِ) ، والجَمْعُ {المَعالِي. (و) } المَعْلاةُ (مَقْبَرَةُ مكَّةَ فِي الحَجون) مَشْهورَةٌ. (و) المَعْلاةُ: (ة باليَمامَةِ) مِن قُرَى الخَرْجِ. (و) أَيْضاً: (ع قُرْبَ بَدْرٍ) بَيْنَهما بَرِيدُ الأُثَيْل جاءَ ذِكْرُه فِي كُتُبِ السِّيَرِ. ( {وعِلْيةُ النَّاسِ} وعِلْيُهم، مَكْسُورَيْنِ) :) أَي (جِلَّتُهُم) وأَشْرافُهم؛ وعِلّيَةُ جَمْعُ {عَلِيَ، كصِبْيَةٍ وصَبِيَ، أَي شَرِيف رَفِيع؛ كَمَا فِي الصِّحاح. (وعَلاَ بِهِ وأَعْلاهُ} وعَلاَّهُ) ، بالتَّشْديدِ: أَي (جَعَلَهُ {عالِياً) ؛) وَمِنْه أَعْلَى اللهُ كَعْبَه. (} والعالِيَةُ: أَعْلَى القَناةِ) ، وأَسْفَلُها السافِلَةُ؛ (أَو رأْسُهُ) ، كَذَا فِي النُّسخِ والصَّوابُ رأْسُها. وَفِي المُحْكم: {عالِيَةُ الرُّمْح: رأْسُه؛ (أَو النِّصْفُ الَّذِي يَلِيَ السِّنانَ) . (وقالَ الَّراغبُ: عالِيَةُ الرُّمْحِ مَا دُونَ السِّنانِ. وقالَ غيرُهُ: عالِيَةُ الرُّمْحِ: مَا دَخَلَ فِي السِّنانِ إِلَى ثُلُثِه، والجَمْعُ} العَوالِي، وقيلَ: {عَوالي الرِّماح أَسِنَّتُها. (و) } العالِيَةُ: (مَا فَوْقَ) أَرْضِ (نَجْدٍ إِلَى أَرضِ تِهامَةَ) و (إِلَى مَا وَراءَ مكَّةَ) ، وَهِي الحِجازُ وَمَا وَالاَها؛ كَذَا فِي الصِّحاحِ. (وقِيلَ: عالِيَةُ الحِجازِ أَعْلاَها بَلَداً وأَشَرَفُها موضِعاً، وَهِي بِلادٌ واسِعَةً. (و) المُسَمَّى {بالعالِيَةِ (قُرًى بظاهِرِ المدينةِ) المُشرَّفَةِ، (وَهِي العَوالِي) ، وأَدْنَاها من المدينَةِ على أَرْبَعَةِ أَمْيالٍ وأَبْعَدها من جهَةِ نَجْدٍ ثَمانِيَة، (والنِّسْبَةُ) إِلَيْهَا (} عالِيٌّ) على القِياسِ؛ (و) يقالُ أَيْضاً: (! عُلْوِيٌّ، بالضَّمِّ) وَهِي (نادِرَةٌ) على غيرِ قِياسٍ؛ كَمَا فِي الصِّحاح. وَإِذا قُلْنا: إنَّ {العُلْوِيَّ مَنْسوبٌ إِلَى} عليا نَجْدٍ فَلَا ندْرَةَ. (و) يقالُ: ( {عالَى) الرَّجُلُ (} وأَعْلَى) :) إِذا (أَتَاها) ، كأَعْرَقَ وأَتْهَمَ وأَنْجَدَ. ( {والعِلاوَةُ، بالكسْرِ: أَعْلَى الرَّأْسِ، أَو) أَعْلَى (العُنُقِ) . (وَفِي الصِّحاح:} العِلاوَةُ رأْسُ الإنْسانِ مَا دامَ فِي عُنُقِه؛ يقالُ: ضَرَبَ {عِلاوَتَه: أَي رأْسَه. (و) } العِلاوَةُ: (مَا وُضِعَ بَين العِدْلَيْنِ) بعد شدِّهما على البَعيرِ وغيرِهِ. وَفِي الصِّحاح: العِلاوَةُ: كلُّ مَا عَلَّيْتَ بِهِ على البَعيرِ بعدَ تمامِ الوِقْرِ أَو عَلَّقْته عَلَيْهِ نحْو السِّقاءِ والسَّفُّودِ، والجَمْعُ {العَلاوَى، ومِثْلُه إداوَة، وأَدَاوَى. (و) العِلاوَةُ، (من كلِّ شيءٍ: مَا زادَ عَلَيْهِ) .) يقالُ: أَعْطاهُ أَلْفَ دِينارٍ ودِيناراً} عِلاوَةً وأَلْفَيْن وخَمْسمائة عِلاوَة. (و) العِلاوَةُ: (فَرَسُ) التوأَمِ بنِ عَمْرو اليَشْكريّ. ( {والعَلْياءُ: السَّماءُ) ، وَهُوَ اسْمٌ لَهَا لَا صِفَة. (و) أَيْضاً: (رأْسُ الجَبَلِ) ؛) وقيلَ: رأْسُ كلِّ جَبَلٍ مُشْرِفٍ. (و) أَيْضاً: اسْمُ (المَكانِ العالِي) ؛) وَفِي شِعْرِ العَبَّاس، رضِيَ اللهُ تَعَالَى عَنهُ: حَتَّى احْتَوَى بيتُك المُهَيْمِنُ مِنْ خِنْدِفَ} عَلْيَاءَ تَحْتَها النُّطُقُقالَ ابنُ الأَثِيرِ: هُوَ اسْمٌ للمَكانِ المُرْتفِعِ كاليفاعِ، وليسَتْ بتَأْنِيثِ! الأَعْلَى لأنَّها جاءَتْ منكَّرَةً، وفَعْلاءُ أَفْعَل يَلْزَمها التَّعْريف. (و) قيلَ: (كلُّ مَا عَلاَ من شيءٍ) فَهُوَ عَلْياء. (و) {العَلْياءُ: اسْمُ (الفَعْلَةِ العالِيَةِ) على المَثَلِ. (} وعُلْيَا مُضَر، بالضَّمِّ والقَصْر: {أَعْلاها) ؛) وقيلَ: قُرَيْش وقَيْس، وَمَا عَداهُم سُفْلَى مُضَر؛} والعُلْيا تَأْنِيثُ الأَعْلَى، والجَمْعُ {عُلا، ككُبْرَى وكُبَر. قالَ ابنُ الأَنْبارِي: والضمُّ مَعَ القَصْر أَكْثَر اسْتِعْمالاً. (} وعَلَّى المَتاعَ عنِ الَّدابَّةِ {تَعْلِيَةً: نَزَّلَهُ) ؛) لَا يقالُ} أَعْلاهُ فِي هَذَا المَعْنى إلاَّ مُسْتَكْرَهاً. (و) {عَلَّى (الكِتابَ) :) إِذا (عَنْوَنَهُ} كعَلْوَنَهُ {عَلْوَنَةً} وعُلْواناً) ، بالضمِّ، وكَذلكَ عنونه وَقد مَرَّ ذِكْرُه فِي النونِ، {وعَلَّيْتُه، أَقْيَس اللّغَتَيْنِ. (} وعالَوْا نَعِيَّهُ) ، بفتْحِ الَّلامِ: أَي (أَظْهَرُوهُ) ، وَلَا يقالُ: {أَعْلَوهُ وَلَا} عَلَّوْهُ. (والعِلْيانُ، بالكسْر: الضَّخْمُ) الطَّويلُ مِنَّا ومِن الإِبِلِ، والأُنْثى بالهاءِ. (و) أَيْضاً: (الطَّويلُ) مِن الضِّباعِ. وقيلَ: بَعيرٌ عِلْيانُ: قدِيمٌ ضَخْمٌ. ورجُلٌ عِلْيانُ طَويلٌ جَسِيمٌ، هَكَذَا ضَبَطَه ابنُ سِيدَه والأزْهري بِكسْرِ العَيْن فِي الكُلّ. وضَبَطَه الجَوْهري بفَتْحِ العَيْن فقالَ: ورجُلٌ عَلْيانُ كعَطْشانَ، وكَذلكَ المرْأَةُ ليَسْتوي فِيهِ المُذكَّرُ والمُؤَنَّثُ؛ وأَنْشَدَ أَبو عليَ: ومَتْلَفٍ بَين مَوْماةٍ بمَهْلكةٍ جاوَزْتُه بعَلاةِ الخَلْقِ علْيان (و) أَيْضاً: (المَتاعُ. (و) قيلَ: العِلْيانُ: (النَّاقَةُ المُشْرِفَةُ) ؛) وقيلَ: الطَّويلَةُ الجَسِيمةُ، وقيلَ: مُرْتَفِعةُ السَّيْر لَا تَراها أَبَداً إلاَّ أَمامَ الرِّكاب. (و) العِلْيانُ (مِن الأصْواتِ: الجَهيرُ، كالعلِّيانِ، بكَسْرَتَيْن وشَدِّ الَّلام فيهمَا) أَي فِي الصَّوْتِ والناقَةِ؛ وَلَو قالَ كصِلِّيان لسَلِمَ مِن هَذَا التَّطْويلِ. (و) العِلْيانُ: (ذَكَرُ الضِّباعِ) ، أَو الطَّويلُ مِنْهَا. (و) {العُلْوانُ، (بالضَّمِّ: عُنْوانُ الكِتابِ) ، وَهُوَ سِمَتُه. قالَ الجَوْهرِي: يقالُ باللامِ وبالنونِ. (والعَلايَةُ: ع) ، وكأَنَّه فِي الأصْلِ} عَلاوَةٌ. (و) العَلايَةُ: (كلُّ موضِعٍ مُرْتَفِع) رُئي فِيهِ مَعْنى {الْعُلُوّ؛ (كالعَلْيِ كظَبْيٍ} والعَلِيُّ) ، كغَنِيَ: الصُّلْبُ (الشَّديدُ القَوِيُّ، وَبِه سُمِّي) الرَّجُلُ {عَلِيًّا، فَهُوَ مِن الشدَّةِ والقوَّةِ، ويكونُ أَيْضاً مِن الرّفْعَةِ والشَّرفِ، وأَفْضَلُ مَنْ سُمِّي بِهِ أَمِيرُ المُؤْمِنِين} عليُّ بنُ أَبي طالِبٍ، رضِيَ اللهُ تَعَالَى عَنهُ. ( {والعَلاةُ: السِّنْدانُ) حَجَراً كانَ أَو حَدِيداً، والجَمْعُ} العَلا؛ وَمِنْه حديثُ عَطاءٍ فِي مَهْبَطِ آدَم، عَلَيْهِ السّلام: (هَبَطَ {بالعَلاةِ) . وقيلَ: هِيَ الزُّبْرة الَّتِي يَضْرِب عَلَيْهَا الحدَّادُ الحدِيدَ. (و) } العَلاةُ: (حَجَرٌ يُجْعَلُ عَلَيْهِ الأَقِطُ) ؛) وأَنْشَدَ الجوهريُّ لمبَشِّر بنِ هُذَيْل الشمخي: لَا تَنْفَعُ الشاوِيَّ فِيهَا شاتُه وَلَا حِمارَاهُ وَلَا {عَلاتُه وقيلَ: هِيَ صَخْرةٌ يُجْعَلُ لَهَا إطارٌ من الأَخْثاءِ ومِن اللّبنِ والرّمادِ، ثمَّ يُطْبَخُ فِيهَا الأَقِطُ، والجَمْعُ العَلا. (و) أَيْضاً: (كالعُلْبَةِ يُجْعَلُ حَوْلَها الخِثْيُ، يُحْلَبُ بهَا. (و) أَيْضاً: (الناقَةُ المُشْرفَةُ) } العالِيَةُ. وَفِي الصِّحاح: ويقالُ للنَّاقَةِ {عَلاةٌ تُشَبَّه بالسِّنْدانِ فِي صَلابَتِها؛ قَالَ الشَّاعرُ: ومَتْلَفٍ وَسْط مَوْماةٍ بمَهْلَكةٍ جاوَزْتُها بعَلاةِ الخَلْقِ علْيانِأَي طَوِيلَة جَسِيمة. (و) } العَلاةُ: (فَرَسُ) عَمْرِو بنِ جَبَلَةَ اليَشْكُري. (و) أَيْضاً: (جَبَلٌ) فِي أَرْضِ النَّمِرِ بنِ قاسِطٍ لبَنِي جُشَمِ بنِ زَيْدِ مَنَاة مِنْهُم قالَهُ نَصْر. ( {وعِلِّيُّونَ: جَمْعُ عِلِّيَ) ، بكسْرَتَيْن وشدِّ اللامِ والياءِ: موضِعٌ (فِي السَّماءِ السَّابعةِ تَصْعَدُ إِلَيْهِ أَرْواحُ المُؤْمِنينَ) ويقابِلُه سِجِّين فِي جهنَّم أَعاذَنا اللهُ مِنْهَا تصْعَدُ إِلَيْهِ أَرْواحُ الكَافِرِينَ، وقولُه تَعَالَى: {لفِي} عِلِّيِّين} ، أَي فِي أَعْلى الأمْكِنَة. وقيلَ: {عِلِّيُّونَ شيءٌ فَوْقَ شيءٍ غَيْر مَعْرُوف واحِده وَلَا أُنْثاه، وَهُوَ ارْتِفاعٌ بعدَ ارْتِفاع. وقيلَ: عِلّيُّون السماءُ السابعةُ؛ وقيلَ: هُوَ اسْمٌ لدِيوانِ الملائِكَةِ الحَفَظَةِ تُرْفَعُ إِليه أعمالُ الصّالِحِينَ. (} ويَعْلى بنُ أُمَيَّة) :) أَبو صَفْوان التَّمِيمِيُّ الحَنْظليُّ؛ ويقالُ أَبو خالِدٍ، حَلِيفٌ لبَني عبْدِ المطَّلبِ، ( {ومُعَلَّى بنُ أَبي أَسَدٍ صَحابيَّانِ) .) أَمَّا} يَعْلَى بنُ أُمَيَّة فمَشْهُورٌ، وَلم أَجِد {لمُعَلّى بن أَبي أَسَدٍ ذِكْراً فِي الصَّحابَةِ، ثمَّ رأيْتُ الذَّهبيّ ذَكَرَه فِي الكُنى فقالَ: أَبو} المُعَلَّى جَدّ أَبي الأَسَدِ السّلَميّ فِي الأضْحِية وَلم يَصحّ. ومُعَلَّى بنُ لوذان بنِ حارِثَة الأنْصارِيُّ الخَزْرجيُّ ذكَرَه ابنُ الكَلْبي فِي الصَّحابَة. (! ويِعْلَى، بكسْر المُثنَّاةِ التَّحْتيةِ) :) اسْمُ (امْرأَةٍ) ، والصَّوابُ فِيهِ {تِعْلَى بكسْرِ التاءِ، كَمَا فِي التّكملَةِ. (وعُبَيْدُ بنُ} يعْلَى) الطَّائيُّ، هَكَذَا فِي سائرِ النُّسخِ، والصَّوابُ أَنَّ والِدَ عُبَيْدٍ هَذَا تِعْلَى، بكسْرِ التَّاءِ الفَوْقيةِ كَمَا ضَبَطَه الحافِظُ فِي التَّبْصِيرِ، وقالَ فِيهِ: إنَّه (تابِعيٌّ) فرْدٌ. وذَكَرَه الَّذهبيُّ فِي الكاشفِ بينَ عُبَيْدِ بنِ البرَّاء عُبَيْدِ بنِ ثُمامَة، وقالَ: إنَّه رَوَى عَن أبي أَيّوب، وَعنهُ بُكَيْرُ بنُ الأَشَجّ وغيرُهُ، وثَّقَهُ النّسائي. (و) يقالُ: (أَخَذَهُ {عَلْواً) ، بالفَتْح: أَي (عَنْوَةً) وقَهْراً. (} والتَّعالِي: الارْتِفاعُ، إِذا أمَرْتَ مِنْهُ قُلْتَ: {تَعالَ، بِفَتْح الَّلامِ) ، أَي} اعْل، وَلَا يُسْتَعْملُ فِي غيرِ الأمْرِ، (وَلها: {تَعالَيْ) ، وَلَهُم} تَعالَوْا، ولهنَّ {تَعالَيْنَ؛ ويقُولونَ أَيْضاً:} تَعالَه يَا رَجُل، وللاثنين {تَعالَيا وَلَا يُبالُون أَن يكونَ المَدْعوّ أَعْلَى أَوْ أَسْفَل. قالَ الْجَوْهَرِي: وَلَا يجوزُ أَن يقالَ مِنْهُ} تعالَيْت، وَإِلَى أَيِّ شيءٍ {أَتَعالَى. وَفِي المِصْباح: وأَصْلُه أَنَّ الرَّجُلَ} العالِي كانَ يُنادِي السَّافِلَ فيقولُ: تعالَ، ثمَّ كَثُرَ فِي كَلامِهم حَتَّى اسْتُعْمِل بمعْنَى هَلُمَّ مُطْلقاً، وَسَوَاء كانَ مَوْضِعُ المَدْعوّ أَعْلَى أَوْ أَسْفَل أَو مُساوِياً، فَهُوَ فِي الأصْلِ لمعْنًى خاصَ، ثمَّ اسْتُعْمِل فِي مَعْنى عامَ، وتَتَّصِلُ بِهِ الضَّمائرُ بَاقِيا على فَتْحِهِ، ورُبَّما ضُمَّتِ اللامُ مَعَ جَمْعِ المذكَّرِ السالِمِ، وكُسِرَتْ مَعَ المُؤَنَّثَةِ؛ وَبِه قرَأَ الحَسَنُ البَصْري: {قُلْ يَا أَهْلَ الكِتابِ {تعالُوا} ، لمُجانَسَةِ الْوَاو. (} وتَعَلَّى: عَلاَ فِي مُهْلَةٍ) ؛ نَقَلَهُ الجَوْهرِي. (و) {تَعَلَّتِ (المرْأَةُ من نِفاسِها أَو) مِن (مَرَضِها) :) إِذا (سَلِمَتْ) ؛) وقيلَ: تَعَلَّتِ المرأَةُ من نِفاسِها: طَهرتْ. والمَرِيضُ من عِلّتِه: أَفاقَ مِنْهَا. (وأَتَيْتُه من} عَلِ الَّدارِ، بكسرِ الَّلامِ وضَمِّها، و) أَتَيْتُه (مِنْ {عَلَا ومِنْ} عالٍ) ، كُلُّ ذلكَ: (أَي مِن فَوْقُ) ؛) شَاهِدُ عَل بكسْرِ اللَّام قولُ امْرىءِ القَيْس: مِكَرَ مِفَرَ مُقْبِلٍ مُدْبِرٍ مَعًا كجلْمُودِ صَخْرٍ حَطَّه السَّيْلُ من عَلِ وشاهِدُ! عَلُ، بضمِّ اللامِ، قولُ عَدِيِّ بنِ زَيْدٍ أَنْشَدَه يَعْقوب: فِي كِناسٍ ظاهرٍ يَسْتُرُه من عَلُ الشَّفَّان هُدَّابُ الفَنَنْوالشَّفَّانُ: القَطْرُ القَلِيلُ. وشاهِدُ عَلا قَولُ أَبي النَّجْمِ، أَو غَيْلان بنِ حُرَيْث الرّبعي: باتَتْ تَنُوشُ الحَوْضَ نَوْشاً مِن عَلا وشاهِدُ مِن عالٍ قولُ دُكَيْن بنِ رَجاءٍ، أَنْشَدَه يَعْقُوب: ظَمأَى النَّسَا مِنْ تَحْتُ رَيَّا مِنْ عَالْ قالَ الجوهرِيُّ: وأَمَّا قولُ أَوْسٍ: فَمَلَّكَ باللِّيطِ الذِي تحتَ قِشْرِه كغِرْقِىءِ بَيْضٍ كَنَّه القَيْظُ مِنْ {عَلُو فإنَّ الواوَ زائِدَةٌ، وَهِي لإطْلاقِ القافِيَةِ وَلَا يجوزُ مثلُه فِي الكَلامِ. وقالَ ابنُ هِشَام وَالْتزم فِي عَلِ مُخَفَّفة اللَّام جَرّه بمِن وقَطعَه عَن الإضافَةِ، فَلَا يقالُ أَخَذْته مِن عَلِ السَّطْح كَمَا يقالُ مِن} علوه خِلافاً للجَوْهرِي وابنِ مالِكٍ. وأَمَّا قولُه: أرمض من تَحت وأضحى من {عَلُهْ فالهاءُ للسَّكْت لأنَّه مَبْنيٌّ وَلَا وَجْه للبِناءِ وَلَو كانَ مُضافاً، وَإِذا أُرِيدَ بِهِ المَعْرِفَة فبِناء على الضمِّ كَمَا فِي البَيْتِ تَشْبيهاً لَهُ بالغَاياتِ أَو النَّكِرَةِ فَهُوَ مُعْرَبٌ كَمَا فِي قوْلِه: حَطَّه السَّيْلُ من عَلِ نقلَهُ البَدْر الْقَرَافِيّ فِي حاشِيَتِه. (} وعالِ عَلَيَّ: أَي احْمِلْ) . (قالَ الجَوْهرِي: وقولُ الشاعِرِ، وَهُوَ أُمَيَّةُ بنُ أَبي الصَّلْتِ: سَلَعٌ مَّا ومِثْلُه عُشَرٌ مَّاعائِلٌ مَّا {وعالَتِ البَيْقُورا (2 أَي أَنَّ السَّنَة المُجْدبَةَ أَثْقَلَت البَقَر بِمَا حَمَلَتْه من السَّلَع والعُشَر. (} والعِلِّيَّةُ، بالضَّم وَالْكَسْر) ، مَعَ تَشْدِيدِ اللامِ المَكْسورَةِ والياءِ: (الغُرْفَةُ، ج {العَلالِيُّ) . (قالَ الراغبُ: هِيَ فَعَالِيل. وَفِي الصِّحاح: وَهِي فُعِّيلة مثلُ مُرِّيقةٍ، وأَصْلُه} عُلِّيْوَة، فأُبْدِلَتِ الواوُ يَاء وأُدْغِمَت لأنَّ هَذِه الواوَ إِذا سَكَنَ مَا قَبْلها صَحَّت، كَمَا يُنْسَب إِلَى الدَّلْو دَلْوِيٌّ، وَهِي من {عَلَوْت. وقالَ بعضُهم: هِيَ} العِلِّيَّة، بالكسْرِ، على فعلية، جَعَلَها من المُضاعَفِ؛ قَالَ: وليسَ فِي الكَلام فُعِّيلة. ( {والمُعَلَّى، كمُعَظَّمٍ: سابِعُ سِهامِ المَيْسِرِ) ؛) حَكاهُ أَبو عبيدٍ عَن الأصْمعي؛ هَذَا نَصّ الجَوْهري فقولُ شيْخنا هَذَا غَلَطٌ مَحْضٌ مُوْهِم غَيْر المُرَاد، بلِ} المُعَلّى هُوَ السَّهْم الَّذِي لَهُ سَبْعَة أَنْصباء كَمَا هُوَ ضَرورِي لمَنْ لَهُ أَدْنى إِلْمَام، انتَهَى. غَفلَة عَن النُّصُوص وَلَا مُخالَفَة بينَ قوْلِه وقَوْل المصنّف، فإنَّ سابِعَ سِهامِ المَيْسِر لَهُ سَبْعَة أَنْصِباء، ودليلُ ذلكَ قَوْلُ ابنِ سِيدَه: المُعَلَّى: القِدْحُ السابِعُ فِي المَيْسِرِ وَهُوَ أَفْضَلُها إِذا فازَ حازَ سَبْعَةَ أَنْصِباء وَله سَبْعَة فُروضٍ، وَعَلِيهِ غُرْمُ سَبْعة إِن لم يَفُزْ، فتأَمَّل ذلكَ. (و) المُعَلَّى: (فَرَسُ الأشْعَرِ) بنِ حِمْران الجعْفيّ الشاعِر، واسْمُه مَرْثدٌ وكُنْيَته أَبو حِمْران؛ (وغَلِطَ الجوهريُّ فكسَرَ لامَه) . (قالَ شيْخُنا: وبالكَسْر رَواهُ غيرُهُ ممَّنْ صنَّفَ فِي خيلِ العَرَبِ، والمصنَّفُ اغْتَرّ بكَلامِ الصَّاغاني وَهُوَ مَبْحوث فِيهِ غَيْر مُسْتَند لثَبْت، انتَهَى. قُلْت: وَالَّذِي قَرأْته فِي كتابِ أنْسابِ الخَيْل لابنِ الكَلْبي بفَتْح اللامِ، وَهِي نَسْخةٌ قدِيمةٌ مَضْبوطَةٌ، تاريخُها سَنَة ثلثمِائة وَعشرَة، قالَ فِيهِ: وكانَ الأَسْعَر يَطْلُبُ بني مازِنٍ من الأزْدِ، فكانَ يصبحُهم فيَقْتلُ مِنْهُم ثمَّ يَهْربُ فَلَا يُدْرَكُ، وكانتْ خالَتَهُ فيهم ناكحاً، فَقَالَت: إنِّي سأَدُلُّكم على مَقْتِله، إِذا رأَيْتُموه فصبُّوا لفَرَسِه اللَّبَنَ فإنَّه قد عَوَّده سَقْيه إيَّاه فَلَنْ يَضْبِطَه حَتَّى يَكْرَعَ فِيهِ، ففَعَلُوا فَلم يَضْبطْه حَتَّى كُرَعَ فِيهِ، فتَنادَى القوْمُ فلمَّا غَشِيته الرُماحُ قَالَ: واثكل أُمِّي وخالَتي، فصاحَتْ اضْرِب قنبه ففَعَل فوَثَب بِهِ، فَلم يُدْرَكْ فنَجا، فَقَالُوا لَهَا: مَا دَعاكِ إِلَى مَا فَعَلْتِ وأَنتِ دَلَلْتِينا عَلَيْهِ؟ فقالتْ: رَابَتْني عَلَيْهِ الثَّواكلُ فأَنْشأَ الأسْعَرُ يقولُ: أُرِيدُ دِماءَ بَني مازِنٍ ورَاقَ المُعَلَّى بَياض اللّبَنْ خَلِيلانِ مُخْتَلف شَأْننا أُرِيدُ {العَلاءَ ويَهْوى اليَمَنْ إِذا مَا رأَى وضحاً فِي الإناءِسَمِعْتُ لَهُ زمجراً كالمغنْ (و) } المُعَلِّي، (بكَسْرِ الَّلامِ: الَّذِي يأْتي الحَلُوبَةَ من قِبَلِ يَمِينِها) ؛) نقلَهُ الجَوْهرِي. وَفِي المُحْكم: للنَّاقَةِ حَالِبانِ: أَحَدُهما يُمْسِك العُلْبَة من الجانِبِ الأيْمن، والآخَرُ يَحْلُب من الجانِبِ الأيْسَر، فَالَّذِي يَحْلُبُ يُسَمَّى المُعَلّيَ، {والمُسْتَعْليَ، والمُمْسِكُ يُسَمَّى البائِنَ، وسَيَأتِي لذلكَ مَزِيدٌ فِي المُسْتدركات. (و) المُعَلّى: (فَرَسٌ) آخَرُ غَيْر الَّذِي ذُكِرَ. (} ويُعَيْلَى) ، مُصَغَّر يَعْلَى: اسْمُ (رجُلٍ) ؛) وقولُ الراجزِ: قد عَجِبَتْ منِّي ومِن {يُعَيْلِيا لمَّا رأَتْني خَلَقاً مَقْلَوْلِياأَرادَ} يُعَيْلى فحرَّكَ الياءَ ضَرُورةً لأنَّه ردَّه إِلَى أصْلِه، وأَصْلُ الياآتِ الحَرَكَة، وإنّما لم يُنَوَّن لأنّه لَا يَنْصَرِف؛ كَذَا فِي الصِّحاح. ( {والمُعْتَلِي: الأَسَدُ) لشدَّتِهِ وقوَّتِه. (} وعُلَيُّ بنُ رَباحِ) بنِ قصيرٍ اللّخَميُّ، (كسُمَيَ) ؛) وقيلَ: هُوَ لَقَبُه واسْمُه عليٌّ مكبّراً، وَكَانَ يقولُ: لَا أَجْعَل فِي حلَ مَنْ قالَ لي {عُلَيّ؛ رَوَى عَن أَبي هُرَيْرةَ وزَيْدِ بنِ ثابِتٍ، وكانَ فِي المكتبِ إِذْ قُتِل عُثْمان، وَعنهُ ابْنُه موسَى وَبِه كانَ يكنَى ويزيدُ بنُ أَبي حبيبٍ، وكانَ ذَا مَنْزلةٍ وحِرْمَةٍ مِن عبْدِ العَزيزِ بنِ مَرْوان، ماتَ بأَفْرِيقِيَة سَنَة 114، وَله وَلَدان آخَران عَبْدُ الرحمنِ وعبْدُ العَزيزِ. (وعَلْيانُ، بالفَتْح) :) لم أَجِدْه فِي المُحدِّثِين، وإنَّما ذَكَرَ ابنُ حبيبٍ عَلْيان بن أَرْحَب فِي بَني دُهْمان، وذَكَر السّلَميّ فِي الصُّوفيَّة مُحَمَّد بن عليَ النّسَوي ويُعْرَفُ بابنِ عَلْيان. (} وعُلَيَّانُ، بالضَّم وشَدِّ الياءِ) ، هُوَ المُوَسْوسُ الكُوفيّ لَهُ أَخْبارٌ. (وإبراهيمُ بنُ! عُلَيَّةَ، كسُمَيَّة) ، هَكَذَا فِي النُّسخِ، والمَشْهورُ بالحديثِ إنَّما هُوَ ابْنُه إسْماعيل لَا إبْراهيم، وَهُوَ إسْماعيلُ بنُ إبْراهيمَ بنِ مقسمِ البَصْريُّ وعُلَيَّةُ والِدَتُه؛ إمامٌ حجَّةٌ كُنْيَتُه أَبو بِشْرٍ، رَوَى عَن أَيُّوب وابنِ جدْعان وعَطاءِ ابنِ السّائبِ، وَعنهُ أَحمدُ وإسْحاقُ وابنُ مُعِين، ماتَ سَنَة 193، وإخْوَتُه إسْحاق ورِبْعِي بَنِي إبْراهيمَ بنِ عُلَيَّة، الأخيرُ عَن سعيدِ بنِ مَسْروقٍ ودَاود بنِ أَبي هنْدٍ، وَعنهُ أَحمدُ والزَّعْفراني، ثِقَةٌ تُوفي سنة 197؛ (مُحدِّثونَ) . (وَالَّذِي فِي التّكْملَةِ: وَقد سَمَّوا عَلْيان، بالفَتْح، وعُلَيَّان {وعُلَيَّة مُصَغَّرَيْن. (} والعُلَى، كهُدًى: د بناحِيَةِ وادِي القُرَى) بَيْنه وبينَ الشامِ نَزِلَه النبيُّ صلى الله عَلَيْهِ وَسلم فِي طَرِيقِه إِلَى تَبُوكَ، وبُنِيَ هُنَاكَ مَسْجِدٌ بمكانِ مُصَلاّه، وَهُوَ اليَوْم أَحدُ منازِلِ حاجِّ الشامِ، وَعَلِيهِ قلْعةٌ حَصِينةٌ، وَبِه عينُ ماءٍ عَذْب. (و) أَيْضاً: (ع بدِيارِ غَطَفانَ) . (قالَ نَصْر: وموضِعٌ أَحْسبُ فِي دِيارِ تميمٍ. (و) أَيْضاً: (رَكِيَّاتٌ) عندَ الحصاءِ (بدِيارِ) بَني (كِلابٍ. (و) العَلاءُ، (كسَماءٍ: ع بالمدينَةِ) ؛) قالَ نَصْر: أَظنُّه أُطُماً، أَو عنْدَه أُطُمَ. (وسِكَّةُ العَلاءِ: ببُخارَا) وَمِنْهَا أَبو سعيدٍ الكاتِبُ {العَلائِيُّ رَوَى عَنهُ أَبو كاهلٍ البَصْرِيّ وغيرُهُ. (وكُورَةُ} العَلاتَيْنِ) ، مُثَنَّى! العَلاة، (بحِمْصَ. ( {والعَلْواءُ: القِصَّةُ العالِيَةُ) ؛) عَن ابنِ الأعْرابي، ونَصّه} العَلْوَي. (وَبلا لامٍ) عَلْوَي اسْمُ (امْرأَةٍ. (و) {عَلْوَى: (فَرَسانِ) :) أَحَدُهما لخفَّافِ بنِ نُدْبَة، وَالثَّانِي للسّلَيْكِ بنِ السّلَكةِ. (} والعِلِيُّ، بكَسْرَتَيْنِ) مَعَ شَدِّ الياءِ: ( {العُلُوُّ) ، وَمِنْه قِراءَةُ ابنِ مَسْعود {ظلما} وعِلِيًّا} . وممَّا يُسْتدركُ عَلَيْهِ: مِن أَسْمائِهِ تَعالى: {العَلِيُّ} والمُتَعالِي، {والأَعْلَى} فالعَلِيُّ الَّذِي ليسَ فَوْقه شيءٌ، وعَلا الخَلْقَ فقَهَرَهُم بقُدْرتِه، والمُتعالِي الَّذِي جلَّ عَن إفْكِ المُفْتَرِيْن، ويكونُ بمعْنَى العالِي. والأَعْلَى: الَّذِي هُوَ أَعْلى من كلِّ عالٍ. وعَلا فِي الأرضِ: طَغَى وتكبَّرَ. وقولُه تَعَالَى: { {ولَتَعْلُنَّ عُلُوًّا كَبِيرا} ، أَي لَتَبْغُنَّ ولَتَعظُمَنَّ. } وعَلَوْتُ الرَّجُلَ: غَلَبْته. {وعَلَوْتُه بالسَّيْفِ: ضَرَبْته. وأَتَيْتَه مِن} مُعالٍ، بضمِّ الْمِيم؛ قالَ ذُو الرُّمَّة: ونَغَضانُ الرحل من مُعالِ وأَمَّا قولُ أَعْشَى باهِلَةَ: إنِّي أَتَتْني لِسانٌ لَا أُسَرُّ بهَا مِنْ! عَلْوُ لَا عَجَبٌ مِنْهَا وَلَا سَخَرُ فيُرْوى بضمِّ الواوِ وفَتْحِها وكَسْرِها، أَي أَتاني خَبرٌ مِن {أَعْلَى نَجْدٍ. } وعالِ عَنِّي {وأَعْلِ عَنِّي: أَي تَنَحَّ. وَفِي حديثِ مَقْتَل أَبي جَهْل: (} أَعْلِ عَنِّجْ) ، أَي تنَحَّ عَنِّي. {واعْلِ عنِّي مَوْصُولَة لُغَةٌ فِي أَعْلِ مَقْطُوعَة؛ عَن الفرَّاء. } واعْلُ الوِسادَةَ: اقْعُد عَلَيْهَا، وأعْلِ عَنْهَا: انْزِلْ عَنْهَا؛ قالتِ امْرأَةٌ من العَرَبِ: فَقَدْتُكَ مِنْ بَعْلٍ عَلامَ تَدُكُّنِي بصَدْرِكَ لَا تُغْنِي فَتِيلاً وَلَا {تُعْلي أَي لَا تَنْزِل. } وعُلاوَةُ الرِّيحِ، بالضمِّ: مَا كانَ فَوْقَ الصَّيْدِ، وسُفالَتُها تَحْته. {وعَلَوْتُ على فلانٍ الرِّيحَ: كُنْت فِي} عُلاوَتِها. ويقالُ: لَا {تَعْلُ الرِّيحَ على الصَّيْدِ فيُراحُ رِيحَكَ ويَنْفِرُ. } والعُلاَ، كهُدًى: الشَّرفُ والرِّفْعَةُ. وأَبو العَلاءِ: مِن كناهُم. {والعالِيَةُ: قَرْيةٌ باليَمَنِ. } وعَالاَهُ اللهُ: رَفَعه؛ قَالَ العجَّاج: {عالَيْتُ أَنْساعِي وجلِبَ الكُور عَلَى سَراةِ رائحٍ مَمْطُورِ} وعَلَّيْت الحَبْلَ تَعْلِيَةً: رَفَعْته إِلَى مَجْراهُ من البَكَرةِ والرِّشَاء، فَهُوَ {مُعَلَ والرِّشاءُ} مُعَلّى. ! وعَلا بالأمْرِ: اسْتَقَلَّ بِهِ واضْطَلَعَ، قالَ عليُّ بنُ الغديرِ الغنوي: فاعْمِدْ لمَا {تَعْلُو فَمَا لكَ بالذِي لَا تَسْتَطِيع مِنَ الأُمورِ يَدان} ِوالعالِيَةُ: القَناةُ المُسْتَقِيمةُ. {وأَعْلِ عنَّا} وعالَ: اطْلُبْ حاجَتَكَ عنْدَ غَيْرِنا فَلَا نَقْدِرُ عَلَيْهَا. {وعَلا حاجَتَه} واسْتَعْلاها: ظَهَرَ عَلَيْهَا؛ وقِرْنَه كَذلكَ. ورجُلٌ {عَلُوٌّ للرِّجالِ، كعَدُوَ. } والعَلْو، بالفَتْح: ارْتِفاعُ أَصْلِ البِناءِ. {والعِلِّيُّون فِي كَلامِهم: الَّذين يَنْزلونَ} أَعَالِي البِلاد، فَإِذا نَزَلُوا أَسافِلَها فهُم سِفْلِيُّون. {والعِلِّيُّونَ أَيْضاً: أَهْلُ الثَّرْوَةِ والشَّرَفِ، والمُتَّضِعُون سِفْلِيُّون. } والتَّعْلِيةُ: أَن ينْتأَ بعضُ الطَّيِّ أَسْفَل البِئْرِ فيَنْزلَ رجُلٌ {فيُعلِّي الدَّلْوَ عَن الحَجرِ الناتِىءِ. وقيلَ: المُعَلِّي الَّذِي يرفَعُ الدَّلْوَ مَمْلوءَةٌ إِلَى فَوْق يُعِين المُسْتَقيَ بذلك. } والعَلاَيَةُ: بَلَدٌ بالرُّومِ، مِنْهَا الصّلاحُ خليلُ بنُ كيكلدى {العَلاَئيُّ حافِظُ بَيْتِ المَقْدِس. } والعَلاَئيُّ أَيْضاً: من ولدِ العَلاءِ بنِ الحَضْرميّ، مِنْهُم عبدُ الرحمنِ بنُ محمدِ بنِ مَنْصورٍ الحَضْرميُّ، وابْنُه محمدٌ وآخَرُونَ. {واعْتَلَى الشيءَ: قَوِيَ عَلَيْهِ} وعَلاهُ. {والعَلِيَّةُ من الإِبلِ} والمُعْتَلِيَةُ {والمُسْتَعْلِيَةُ: القَوِيَّةُ على حِمْلِها. ويقالُ: ناقةٌ حَلِيَّة} عَلِيَّة، فالحَلِيَّةُ حُلْوةُ المَنْظرِ والسَّيْر، {والعَلِيَّةُ: الفائِقَةُ. } والمُسْتَعْلي: الَّذِي يقومُ على يَسارِ الحَلُوبةِ، أَو الَّذِي يأْخُذُ العُلْبَةَ بيَسارِه ويَحْلُب بيمِينِه؛ وقيلَ: هُوَ الَّذِي يَحْلُبها من الشقِّ الأَيْسَرِ. {والعَلاةُ: الصَّخْرَةُ. } وعُولِيَ السّمْن والشَّحْم فِي كلِّ ذِي سمنٍ: صُنِعَ حَتَّى ارْتفعَ فِي الصَّنْعةِ. وفلانٌ هَنِيٌّ {عليَّ: أَي يتَأَنَّث للنِّساء. وسَمَّوْا} عَلْوان؛ والنِّسْبَةُ إِلَى {مُعَلًّى:} مُعَلَّوِيٌّ. {وعلاءَةُ بَني هزان: باليَمامَةِ على طريقِ الحاجِّ. وعلاءَةُ كلْبٍ بالشامِ. } والعُلا بالضمِّ: موْضِعٌ فِي دِيارِ بَني تمِيم. {وَتَعَالَى: اسْمُ امْرأَةٍ. ويقالُ للكَثيرِ المالِ:} اعْل بِهِ، أَي ابْقَ بعْدَه، أَو دُعاءً لَهُ بالبَقاءِ. ويقالُ: هُوَ غَيْرُ مُؤْتَلٍ فِي الأمْرِ وَلَا {مُعْتَلَ، أَي غَيْر مُقصِّرٍ. } وتَعلَّى فلانٌ: إِذا هَجَمَ على قوْمٍ بغيرِ إذْن. وفلانٌ {تَعْلُو عَنهُ العَيْنُ: أَي تَنْبُو. وَإِذا نَبَا الشيءُ عَن الشيءِ وَلم يَلْصَقْ بِهِ: فقد} عَلاَ عَنهُ. {وعالِيَةُ الوادِي: حيثُ يَنْحدرُ الماءُ مِنْهُ. وعالِيَةُ تمِيمٍ: هُم بَنُو عَمْرِو بنِ تمِيمٍ، وهُم بَنُو الهُجَيْمِ والعَنْبر ومازِنٍ. وَذُو} العُلا: ذُو الصِّفاتِ العُلا، أَو هُوَ جَمْع الصِّفَةِ {العُلْيا والكَلِمَةِ العُلْيا، ويكونُ جَمْعاً للاسْمِ الأعْلى. واليَدُ العُلْيا: المُتَعفِّفَةُ أَوْ المُنْفِقَةُ. والنِّسْبَةُ إِلَى} عَليٍّ:! عَلَوِيٌّ، وهم {العَلَويُّونَ. وآلُ با} علوى: قَبيلَةٌ مِن العَلَوِيِّين بحَضْرَمَوْتَ. وأَتَيْتُ الناقَةَ مِن قِبَل {مُسْتَعْلاها، أَي مِن قِبَلٍ إِنسيّها. وَهَذِه الكَلِمةُ} تَسْتَعْلي لِسانِي: إِذا كانتْ تَجْرِي عَلَيْهِ كثيرا. والحائِضُ {عالِيَةُ الدّم:} يَعْلُو دَمُها الماءَ. وهم بهم {أَعْلى عَيْناً: أَي أَبْصَرُ بهم وأَعْلَم بحالِهِم. وَإِذا بلَغَ الفَرَسُ الغايَةَ فِي الرِّهان قيلَ:} اسْتَعْلَى على الغايَةِ. {والمُعْتَلي: المُطِيقُ} كالمُسْتَعْلِي. وغُنِّيَ النّعْمانُ بشيءٍ من دَالِيةِ النابغَةِ فقالَ: هَذَا شِعْرٌ {عُلْوِيٌّ، أَي} عالِي الطَّبَقةِ، أَو مِن {عُلْيا نَجْدٍ، وَمَا سَأَلْتك مَا} يَعْلُوكَ ظَهْراً: أَي مَا يُشقُّ عَلَيْك. وَهُوَ {أَعْلَى بكُم عَيْناً: أَي أَشَدّ لكُم تَعْظِيماً فأَنْتُم أَعِزَّةٌ عِنْدَه. وَأَبُو} يَعْلَى مِن كناهُم. وبَنُو {عَلِيٍّ: قبيلَةٌ من كِنانَةَ، وهم بَنُو عبْدِ مَنَاة، وإنَّما قيلَ لَهُم بَنُو عليَ عزْوَة إِلَى عليِّ بنِ مَسْعودٍ الأزْدِي، وَهُوَ أَخُو عَبْد مَنَاة لأُمِّه فخلفَ على أُمّ ولدِ عبْدِ مَنَاة وهم بَكْرٌ وعامِرٌ ومرَّةُ وأُمُّهم هنْدُ بنْتُ بكْرِ بنِ وائِلٍ النّزارِيَّة فربَّاهم فِي حجرِهِ فنُسِبُوا إِلَيْهِ، والعَرَبُ تنسبُ ولدَ المرأَةِ إِلَى زَوْجِها الَّذِي يخلفُ عَلَيْهَا بعدَ أَبيهم، وذلكَ عَنَى حسَّانُ بنُ ثابتٍ، رضِيَ اللهُ} تَعَالَى عَنهُ بقوْله: ضَرَبُوا! عَلِيًّا يَوْمَ بَدْرٍ ضَرْبةً دانَتْ لوَقْعَتِها جَمِيعُ نزارِ أَرادَ بني عليَ هَؤُلَاءِ مِن كِنانَةَ؛ قالَهُ ابنُ الجوانِي. وبَنُو عليَ: قَبيلَةٌ يَنْزِلون أَفْرِيقِيَة، وأُخْرَى يَنْزلُونَ وادِي بَرْقَةَ. وكسُمَيَ: {عُلَيُّ بنُ عيسَى بنِ حَمْزةَ بنِ دهاسٍ الحسْني أميرُ مكَّةَ الَّذِي ذَكَرَه الزَّمَخْشريُّ فِي خطْبَةِ الكشَّاف. ومَسْلمةُ بنُ عُليَ الحسْني وكانَ يَكْرهُ تَصْغيرَ اسْمه وإنَّما صُغِّرَ فِي أَيامِ بَني أُمَيَّة مُراغَمَة مِن الجَهَلَةِ. وأَصْبَغُ بنُ عَلْقَمَةَ بنِ عُلَيِّ بنِ شريكِ بنِ الحارِثِ أَبو المقْدَامِ الحَنْظَليُّ البَصْريُّ، رَوَى عَنهُ ابنُ المُبارَكِ وَابْن عَمِّهِ خالِد بن هزيمِ بنِ عِلَيِّ بنِ شريكٍ ماتَ بخُراسَان، ورَوَى عَن حميدِ بنِ مرَّةَ تَاريخَ مَرْوَ؛} وعُليُّ بنُ عبادِ بنِ الحارثِ فِي الجاهِلِيَّةِ. فهَؤلاءِ كُلُّهم بالتَّصْغِيرِ. وسَمَّوْا {عَلْياء، وجلالُ الدِّيْن أَبُو} العَلْياء جَدُّ أَشْرافِ سَمْهود بالصَّعِيدِ. {وعالِيَةُ بنْتُ أيفعِ زَوْجُ أَبي إسْحاق السُّبَيْعِيْ وأُمُّ ابْنِه يُونُس؛ وعالِيَةُ بنْتُ سَبْع عَن مَيْمونَةَ؛ وعالِيَةُ أُخْتُ عَبْد المُحْسن الشِّيحي؛ وأَبو} العالِيَةَ الرِّياحِيُّ: مُحدِّثونَ. وأَبو الحُسَيْن أَحمدُ بنُ محمدِ بنِ مَنْصورِ بنِ حُسَيْنِ بنِ العالِي بنِ سُلَيْمان البُوشَنْجي رَوَى عَن شيخِ الإسْلامِ الهَرَوي؛ والرَّشيدُ فضْلُ اللهِ بنُ أَبي الخَيْر ابنِ! عالِي الهَمَداني وَزِيرُ سُلْطان المَشْرِقِ مَشْهورٌ. {والعَلَويُّون: بَطْنٌ باليَمنِ يَنْتَسِبُون إِلَى} عليِّ بنِ راشدِ بنِ بولان مِن بَني عُكِّ بنِ عَدْنان، مِنْهُم النَّفيس سُلَيمانُ بنُ إبراهيمَ بنِ عُمَر التعزي المُحدِّث، تُوفي سَنَة 835، وأَهْل بَيْته؛ ونَسَبَه الحافِظُ إِلَى عليِّ بنِ بكْرِ بنِ وائِلٍ وَهُوَ غَلَطٌ. وسلّم {العَلوِيُّ إِلَى عِلْمِ الهَيْئَةِ، وَقيل: إِلَى عليِّ بنِ سودِ بنِ الحجرِ الأزْدِي. وبَنُو} عَليَ أَيْضاً بَطْنٌ مِن مَذْحِجٍ. وبتَثْقِيل الَّلامِ: محمدُ بنُ عليّ بنِ {علّويه} العَلَّوِيّ الجُرْجاني تَفَقَّه على المُزَني؛ وأَبو القاسِمِ عليُّ بنُ الحَسَنِ بنِ علّويه {العَلّويُّ تَفَقَّه على أَبي عُثْمان الصَّابوني؛ وأَبو النَّضْر محمدُ بنُ بكْرِ بنِ محمدِ بنِ مَسْعودِ بنِ علّويه العلّويُّ السَّمَرْقَنْديُّ رَوَى عَن عُمَر بنِ محمدٍ النّجيرمي. وبكونِ اللامِ: عَمْرُو بنُ سَلْمةَ الهَمدانيُّ} العلْوِيُّ الأرْحبيُّ صاحِبُ عليَ، ذَكَرَه الرّشاطي. {وعَلَيَّانُ، مُصَغَّراً: فحلٌ كانَ لكُلَيْبِ بنِ وائِلٍ، وَفِيه أجْرى المَثَل: دُون} عُلَيَّان خُرِطَ القَتادُ. {ومعليا: من نواحِي الأُرْدن. وجاءَ مِن} أَعْلَى وأَرْوَح: أَي مِن السَّماءِ ومَهَبِّ الرِّياح. ويقالُ فِي زَجْرِ العَنْزِ: {عل عل} وَعلا علا. وعَلا فلانٌ للشيءِ {يَعْلُو لَهُ: إِذا أَطاقَهُ. } والعالِيَةُ: فرَسُ عَمْرِو بنِ مِلْقَطٍ الطائيُّ. وقالَ ابنُ حبيبٍ:! علةُ بنُ جلدِ بنِ مالِكٍ.


- ـ العَلُّ والعَلَلُ محرَّكةً: الشَّرْبَةُ الثانيةُ، أو الشُّرْبُ بَعْدَ الشُّرْبِ تِباعاً. ـ عَلَّ يَعِلُّ ويَعُلُّ وعَلَّهُ يَعِلُّه ويعُلُّهُ عَلاًّ وعَلَلاً وأعَلَّهُ. ـ وأعَلُّوا: عَلَّتْ إبِلُهُم. ـ وطَعامٌ قد عُلَّ منه: أُكِلَ منه. ـ وتَعَلَّلَ بالأمْرِ: تَشَاغَلَ أو تَجَزَّأ، ـ كاعْتَل، ـ وـ بالمرأةِ: تَلَهَّى، ـ وـ من نِفاسِها: خَرَجَتْ، ـ كتَعَالَّتْ. ـ وعَلَّلَهُ بطَعامٍ وغيرِهِ تَعْليلاً: شَغَلَهُ به. ـ والتَّعِلَّةُ والعَلَّةُ والعُلاَلَةُ، بالضم: ما يُتَعَلَّلُ به. ـ والعُلالَةُ: ما حُلِبَ بعد الفِيقَةِ الأولَى، وبقِيَّةُ اللَّبَنِ وغيرِهِ من السَّيْرِ وكلِّ شيءٍ، وأن تُحْلَبَ الناقةُ أوَّلَ النَّهارِ وَوَسَطَهُ وآخِرَهُ، والوُسْطَى: العُلالَةُ. وقد عالَّتِ الناقَةُ، والاسْمُ: ككِتابٍ. ـ والعَلُّ: مَنْ يَزُورُ النِساءَ كثيراً، والتَّيْسُ الضَّخْمُ العظيمُ، والقُرادُ الضَّخْمُ، والصَّغيرُ الجِسْمِ، ضِدٌّ، والرجُلُ المُسِنُّ النَّحيفُ، والرَّقيقُ الجِسمِ المُسِنُّ من كُلِّ شيءٍ، ومَنْ تَقَبَّضَ جِلْدُهُ من مَرَضٍ. ـ والعَلَّةُ: الضَّرَّةُ. ـ وبَنُو العَلاَّتِ: بَنو أُمَّهاتٍ شَتَّى من رَجُلٍ واحِدٍ، لأنَّ التي تَزَوَّجَها عَلَى أُولَى قد كانت قَبْلَها ناهِلٌ، ثم عَلَّ من هذِه. ـ والعِلَّةُ، بالكسر: المرَضُ. ـ عَلَّ يَعِلُّ، واعْتَلَّ، وأعَلَّهُ اللّهُ تعالى، ـ فهو مُعَلٌّ وعَليلٌ، ولا تَقُلْ مَعْلولٌ، والمُتَكَلِمونَ يقولونَها، ولَسْتُ منه على ثَلَجٍ، ـ و= : الحَدَثُ يَشْغَلُ صاحِبَهُ عن وجْهِهِ، ومنه ـ "لا تَعْدَمُ خَرْقاءُ عِلَّةً " يقالُ لكلِّ مُعْتَذِرٍ مُقْتَدرٍ. ـ وقد اعْتَلَّ. ـ وهذه عِلَّتُهُ: سَبَبُهُ. ـ وعِلَّةُ بنُ غَنْمٍ: في قُضاعَةَ. ـ وقولَهُم: على عِلاَّتِه، أي على كلِّ حالٍ. ـ والمُعَلِّلُ، كمحدِّثٍ: دافِعُ جابي الخَراجِ بالعِلَلِ، ومن يَسقي مَرَّةً بعدَ مَرَّةٍ، ومن يَجْني الثَّمَرَ مَرَّةً بعدَ مَرَّةٍ، ويومٌ من أيامِ العَجوزِ. ـ وعَلَّ، ويُزادُ في أوَّلِها لامٌ: كَلِمَةُ طَمَعٍ وإشْفاقٍ، وفيه لُغاتٌ تُذْكَرُ في ل ع ل. ـ واليَعْلُولُ: الغَديرُ الأبيضُ المُطَّرِدُ، والحبَابُ، ونُفَّاخاتُ الماءِ، والسَّحابُ الأبيضُ، أو القِطْعَةُ البَيْضاءُ منه، والمَطَرُ بعدَ المَطَرِ، ـ وـ من الصِّبْغِ: ما عُلَّ مَرَّةً بعدَ أُخْرَى، والبعيرُ ذو السَّنامَيْنِ. ـ والعُلْعُلُ، كَهُدْهُدٍ وفَدْفَدِ: الذَّكَرُ، أو ما إذا أنْعَظَ، لم يَشْتَدَّ، والقُنْبَرُ الذَّكَرُ، ـ كالعَلْعالِ، والرَّهابَةُ التي تُشْرِفُ على البَطْنِ من العَظْمِ، كأنه لسانٌ. وكسُرْسورٍ: الشَّرُّ الدائمُ، والاضْطِرابُ، والقِتالُ. ـ وتَعِلَّةُ: اسمٌ. ـ وعَلْ عَلْ: زَجْرٌ للغَنَمِ. ـ والعَليلَةُ: المرأةُ المُطَيَّبَةُ طيباً بعدَ طِيبٍ. ـ والعِلِّيَّة بكسرتينِ وتُضَمُّ العينُ: الغُرْفَةُ ـ ج: العَلالي. ـ وهو من عِلِّيَّةِ قومِهِ ـ وعُلِّيَّتِهِم وعِلْيَتِهِم، بالكسر مُخَفَّفَةً، ـ وعِلِّيِّهِم وعُلِّيِّهِم: يَصِفُه بالعُلُوِّ والرِّفْعَةِ، ـ و {إنَّ كتابَ الأَبْرارِ لَفِي عِلِّيِّيْنَ} الواحِدُ: ـ عِلِّيٌّ وعِلِّيَّةٌ وعُلِّيَّةٌ، أو جَمْعٌ بلا واحِدٍ. ـ وسَيُعادُ في المُعْتَلِّ والعَلْعَلانُ: شَجَرٌ كبيرٌ. ـ وتَعَلْعَلَ: اضْطَرَبَ واسْتَرْخَى. ـ وعَلَلانُ، محرَّكةً: ماءٌ بِحِسْمى. ـ وعَلْعَالٌ: جَبَلٌ بالشامِ. ـ وامرأةٌ عَلاَّنَةٌ: جاهِلَةٌ، ـ وهو عَلاَّن. وكزبيرٍ: اسمٌ. ـ وعَلَّ الضارِبُ المَضْروبَ: تابَعَ عليه الضَّرْبَ. ـ وفي المَثَلِ "عَرَضَ عَلَيَّ سَوْمَ عالَّةٍ " ، أي: لم يُبالغ، لأنَّ العالَّةَ لا يُعْرَضُ عليها الشُّرْبُ مُبالغاً فيه، كالعَرْض على الناهِلَة. ـ وأعْلَلْتُ الإِبِلَ: أصْدَرْتُهَا قَبْلَ رِيِّهَا، أو هي بالغينِ. ـ واعْتَلَّهُ: اعْتاقَه عن أمرٍ أو تَجَنَّى عليه.


- ـ عُلْوُ الشيءِ، مثلثةً، ـ وعُلاوَتُه، بالضم، ـ وعالِيَتُه: أَرْفَعُه. ـ عَلا عُلُوًّا، فهو عَلِيٌّ، ـ وعَلِيَ، كَرَضِيَ، ـ وتَعَلَّى وعَلاهُ، ـ وـ به، ـ واسْتَعْلاهُ واعْلَوْلاهُ وأعْلاهُ وعَلاَّهُ وعالاهُ ـ وـ به: صَعِدَهُ. ـ والحُروفُ المُسْتَعْلِيَةُ: صَغَقَ ضَخْطَظٍ. وكسماءٍ: الرِّفْعَةُ، واسمٌ. ـ وعَلا النَّهارُ: ارْتَفَعَ، ـ كاعْتَلَى واسْتَعْلَى. ـ وعَلا الدَّابَّةَ: رَكِبَها. ـ وأعْلَى عنه: نَزَلَ. ـ وأعْلَى عنه: نَزَلَ. ـ وَعَلِيَ في المَكَارِمِ، كَرَضِيَ، عَلاءً، وعَلاَ علُوًّا. ـ ورجلٌ عالِي الكَعبِ: شريفٌ. ـ والمَعْلاةُ: كَسْبُ الشَّرَفِ، ومَقْبَرَةُ مكةَ بالحَجونِ، ـ وة باليمامةِ، ـ وع قُرْبَ بَدْرٍ. ـ وعِلْيَةُ الناسِ، ـ وعِلْيُهم، مَكْسورَيْنِ: جِلَّتُهُم. ـ وعَلاَ به وأَعْلاهُ وعَلاَّهُ: جَعَلَهُ عالِياً. ـ والعالِيَةُ: أَعْلَى القَناةِ، أو رأسُهُ، أو النِّصْفُ الذي يَلِي السِّنانَ، وما فَوْقَ نَجْدٍ إلى أرضِ تِهامَةَ إلى ما وَراءَ مكةَ، وقُرًى بظاهِرِ المدينةِ، ـ وهي: العَوالِي، ـ والنِّسْبَةُ: عالِيٌّ وعُلْوِيٌّ، بالضم نادِرَةٌ. ـ وعالَى وأَعْلَى: أتاها. ـ والعِلاوَةُ، بالكسر: أعْلَى الرَّأْسِ أو العُنُقِ، وما وُضِعَ بين العِدْلَيْنِ، ـ وـ من كلِّ شيءٍ: ما زادَ عليه، وفَرَسٌ. ـ والعَلْياءُ: السَّماءُ، ورَأْسُ الجَبَلِ، والمكانُ العالِي، وكلُّ ما عَلاَ من شيءٍ، والفَعْلَةُ العالِيَةُ. ـ وعُلْيا مُضَرَ، بالضم والقَصْرِ: أَعْلاها. ـ وعَلَّى المَتاعَ عنِ الدَّابَّةِ تَعْلِيَةً: نَزَّلَه، ـ وـ الكِتابَ: عَنْوَنَهُ، ـ كعَلْوَنَهُ عَلْوَنَةً وعُلْواناً. ـ وعالَوْا نَعِيَّهُ: أَظْهَرُوهُ. ـ والعِلْيانُ، بالكسر: الضَّخْمُ، والطَّوِيلُ، والمَتاعُ، والناقةُ المُشْرِفَةُ، ـ وـ من الأصْواتِ: الجَهيرُ، ـ كالعِلِّيانِ، بكسرتين وشدِّ اللامِ فيهما، وذَكَرُ الضِّباعِ، وبالضم: عُنْوانُ الكِتابِ. ـ والعَلايَةُ: ع، وكلُّ موضِعٍ مُرْتَفِعٍ، ـ كالعَلْيِ، كظَبْيٍ. ـ والعَلِيُّ: الشديدُ القوِيُّ. وبه سُمِّيَ. ـ والعَلاةُ: السَّنْدانُ، وحَجَرٌ يُجْعَلُ عليه الأقِطُ، وكالعُلْبَةِ يُجْعَلُ حَوْلَها الخِثْيُ، ويُحْلَبُ بها، والناقةُ المُشْرِفَةُ، وفرسٌ، وجبلٌ. ـ وعِلِّيُّونَ، جمعُ عِلِّيٍّ: في السماءِ السابِعةِ، تَصْعَدُ إليه أرْواحُ المُؤْمِنِينَ. ـ ويَعْلَى بنُ أُمَيَّةَ، ـ ومُعَلَّى بنُ أبي أسدٍ: صَحابيَّان. ـ ويِعْلَى، بكسر المُثناةِ التحتيةِ: امرأةٌ، ـ وعُبَيْدُ بنُ يِعْلَى: تابِعِيٌّ. ـ وأخَذَهُ عَلْواً: عَنْوَةً. ـ والتَّعالِي: الارْتفاعُ، إذا أمَرْتَ منه، قُلْتَ: تَعالَ، بفتح اللامِ، ولَها: تَعالَيْ. ـ وتَعَلَّى: عَلاَ في مُهْلَةٍ، ـ وـ المرأةُ من نِفاسِها أو مَرَضِها: سَلِمَتْ. ـ وأتَيْتُه من عَلِ، بكسر اللامِ وضَمِّها، ـ ومِنْ عَلَى، ـ ومِنْ عالٍ، أي: مِنْ فَوْقُ. ـ وعالِ عَلَيَّ، أي: احْمِلْ. ـ والعُلِّيَّةُ، بالضم والكسرِ: الغُرْفَةُ ـ ج: العَلالِي. ـ والمُعَلَّى، كمُعَظَّمٍ: سابعُ سِهامِ المَيْسِرِ، وفَرَسُ الأشْعَرِ، وغَلِطَ الجوهرِيُّ فَكَسَرَ لامَهُ وبِكَسْرِ اللامِ: الذي يأتي الحَلُوبَةَ من قِبَلِ يَمينها، وفَرَسٌ. ـ ويُعَيْلَى: رَجُلٌ. ـ والمُعْتَلِي: الأسَدُ. ـ وعُلَيُّ بنُ رَباحٍ، كسُمَيٍّ، ـ وعَلْيانُ، بالفتح، ـ وعُلَيَّانُ، بالضم وشَدِّ الياءِ، ـ وإبراهيمُ ابنُ عُلَيَّةَ، كسُمَيَّةَ: مُحَدِّثونَ. ـ والعُلَى، كهُدًى: د بِناحِيَةِ وادِي القُرَى، ـ وع بديارِ غَطَفَانَ، ورَكِيَّاتٌ بديارِ كِلابٍ. ـ وكسَماءٍ: ع بالمَدِينَةِ. ـ وسِكَّةُ العَلاءِ: ببُخاراءَ. ـ وكُورَةُ العَلاتَيْنِ: بِحِمْصَ. ـ والعَلْواءُ: القِصَّةُ العالِيَةُ، وبلا لامٍ: امْرَأةٌ، وفرَسانِ. ـ والعِلِيُّ، بكَسْرَتَيْنِ: العُلُوُّ.


- ـ عَلَى السَّطْحَ يَعْلِيهِ عَلْياً وعُلِيًّا: صَعِدَهُ. ـ وعَلَى: حَرْف، وعن سِيبَوَيْهِ: اسْمٌ للاسْتِعلاءِ: {وعَلَيْها وعلى الفُلْكِ تُحْمَلُونَ} ، ـ والمُصاحَبَةِ كَمَعْ: {وآتَى المالَ عَلَى حُبِّهِ} ، ـ والمُجاوَزَةِ: إذَا رَضِيَتْ علي بنُو قُشَيْرٍ ـ والتَّعْليلِ كاللاَّمِ: {ولتُكَبِّرُوا اللّهَ على ما هَدَاكُمْ} ، ـ والظَّرْفِيَّةِ: {ودَخَلَ المَدِينَةَ على حِينِ غَفْلَةٍ} ، ـ وبمعنى من: {إذا اكْتَالُوا على الناسِ يَسْتَوْفونَ} ، ـ والباءِ: {عَلَى أن لاَّ أَقُولَ عَلَى اللّهِ إلاَّ الحَقَّ} ، ـ والاسْتِدراكِ: فلانٌ جَهَنَّمِيٌّ عَلَى أنه لا يَيْأَسُ من رحمةِ اللّهِ، ـ وتكونُ زائدةً للتَّعويضِ، كقولِهِ: إنَّ الكَرِيمَ وأبِيكَ يَعْتَمِلْ **** إن لم يَجِدْ يوماً عَلَى مَنْ يَتَّكِلْ أي من يَتَّكِلُ عليه، فَحَذَفَ "عليه " وزادَ "عَلى " قَبْلَ الموصولِ عِوَضاً، ـ وتكونُ اسْماً بمعنى فُوَيْقٍ:


- المُعَلَّى : سابعُ سهام الميسر، له سبعةُ أنصباءَ عند الفوز، وعليه سبعةُ أنصباءَ إن لم يفز.


- العُليَّةُ (بضم العين وكسرها) : الغرفة في الطبقة الثانية من الدار وما فوقها. والجمع : عَلاليّ.


- العُلْيَا : مؤنث الأعلى.| وفي الحديث: حديث شريف اليَدُ العُليا خير من اليد السُّفلى //(ج) عُلًى.


- العَالِي يقال: فلانٌ عالي الكعب: شريف ٌ.| وأَتيته من عالٍ: من فوق.


- المُعَلِّي : الذي يرفع الدَّلوَ مملوءة إلى فوق، يُعين المستَقيَ بذلك.


- العَلَمُ : العلامةُ والأثر.|العَلَمُ الفصلُ بين الأرَضين.|العَلَمُ شيء: منصوبٌ في الطريق يُهتدَى به.|العَلَمُ رسم في الثوب.|العَلَمُ سيِّدُ القوم.|العَلَمُ الجبلُ.|العَلَمُ الراية. والجمع : أَعْلامٌ.


- العُلْعُل : العَلْعالُ.|العُلْعُل طَرَفُ الضِّلَع الذي يشرف على الرَّهَابَة، وهي طَرَفُ المَعِدة.


- عَلْ (عَلْ) : زَجْرٌ للغنم.


- العَلْمُ : العالَمُ.


- العَلَلُ : الشربُ الثاني. يقال: شرِب عَللا بعد نَهَل.


- العَلُولُ : ما يعلَّل به المريض من الطعام الخفيف. والجمع : عُلُلٌ.


- العَلَّةُ : ما يُتلهَّى به.|العَلَّةُ الضَّرَّة. والجمع : عَلاَّت.|بنو العَلاَّت: بنو رجلٍ واحد من أَمهاتٍ شتَّى.| وفي الحديث: حديث شريف الأنبياء أَولادُ عَلاَّت//: إيمانهم واحد وشُرائعهم مختلفة.| ويقابلهم بنو الأخياف، وهم بنو الأُمِّ الواحدة من آباءٍ شتَّى.


- عَلَّلَ فلانٌ: سَقَى سَقْيًا بعد سَقي.|عَلَّلَ جَنى الثمرة مرَّة بعد أَخرى.|عَلَّلَ فلانا بطعام أو غيره: شغله به ولهَّاه.|عَلَّلَ الشيءَ: بيَّن علَّتَه وأثبته بالدَّلِيل.|عَلَّلَ الكلمة (في اصَطلاح الصرفيين) : ذكر وجهها من الإعلال.|عَلَّلَ أَدخل فيها الإعلال.|عَلَّلَ فلانا: عالجه من عِلَّته فهو مُعلَّل.


- العَلُّ : المتقبِّضُ الجلدِ من مرض.|العَلُّ من يزور النساءَ كثيرا.|العَلُّ المُسِنُّ من كل شيء.|العَلُّ الدقيق الجسمِ النَّحيفُ.|العَلُّ القُرادُ المهزول. والجمع : عِلالٌ.


- التَّعْليلُ التَّعْليلُ (عند أَهل المناظرة) : تبيين علَّة الشيء.|التَّعْليلُ ما يستدل به من العلَّة على المعلول، ويسمَّى برهانًا لِمِّيًّا.


- التعِلَّةُ : ما يُتعلَّل به.


- العُلاَلَةُ : ما يُتلهَّى به.|العُلاَلَةُ بقيَّةُ كلِّ شيءٍ.|العُلاَلَةُ الحَلْبةُ وسْطَ النَّهار بين حَلْبَتي الصباحِ والمَسَاء [وقد تسمَّى كلُّهن عُلالة‏].‏ Z| و العُلاَلَةُ الجَرْيُ بعد الجري.


- اعْتلَنَ الأمرُ: عَلَنَ.


- أعَلَّ القومُ: شربت إِبلُهم العَلَلَ.|أعَلَّ الرجلَ ونحَوه: سقاهُ ثانيةً، أَو تِباعًا.|أعَلَّ الشيءَ: جعله ذا عِلَّةٍ.|أعَلَّ الإبلَ: أَصدرها قبل رِيِّها.|أعَلَّ اللهُ فلانا: أَمرضه فهو مُعَلٌّ، وعليل. يقال: أَعلَّهُ الله فهو معلولٌ [وهو من النَّوادر].


- علّ علّ عَلاًّ، وعَلَلا: شَرِبَ ثانية أو تِباعًا.|علّ فلان عَلاًّ: مرِضَ فهو عليل. والجمع : أَعِلاَّء.|علّ فلانًا علّ عَلاًّ: سقاه السَّقيةَ الثانية، أَو تباعًا.|علّ فلانا ضربا: تابع عليه الضَّربَ.| وسُئِلَ تابعي عمَّن ضَرَبَ رجلا فقتله، فقال: إِذا عَلَّهُ ضربًا ففيه القَوَدُ.|علّ اللهُ فلانا: أَمرضه.


- العِلَّة : المرض الشاغل.|العِلَّة (عند الفلاسفة) : كل ما يصدر عنه أمرٌ آخر بالاستقلال أو بوساطة انضمام غيره إِليه فهو عِلَّة لذلك الأمر، والأمر معلولٌ له، وهي علَّة فاعلية، أو ماديّة، أَو صَوريّة، أو غائيّة.|العِلَّة من كلِّ شيء: سببه.|العِلَّة (عند العروضيين) : التغيُّرُ اللاحقُ بالأسباب والأوتاد في الأعاريض والضروب خاصّةً، لازما لها.| وحروف العلة: الواو والألف والياء. والجمع : عِلاَّت، وعِلَلٌ. يقال: جرى هذا الأمرُ على عِلاَّتِه: على كلِّ حال.


- بَعَلَ بَعَلَ بَعْلاً، وبُعُولَةً: تَزَوَّجَ. يقال بَعَل الرجل، وبَعَلَت المرأة.|بَعَلَ عليه أَمرَه: أَباه عليه.


- نَعَّلَ الدَّابَّةَ: نَعَلَها.|نَعَّلَ الحذاءَ أَو الخُفَّ: وضعَ في أَسفلِهِ جِلدًا.


- وَعَلَ وَعَلَ (يَعِلُ) وَعْلاً: أَشْرَف.


- مَعَلَ الرجلُ مَعَلَ مَعْلاً: أَسرع في سيره.|مَعَلَ فلاناً عن حاجته: أَعجله وأَزعجه.|مَعَلَ أَمْرَه: عجَّله قبل أَصَحابه ولم يتَّئد، أَو قطَعه وأَفسَدَه بإِعجاله.|مَعَلَ الشيءَ: اختطفه أَو اختلسه.|مَعَلَ الخشبةَ: شقَّها.|مَعَلَ الحمارَ وغيرَه: استلَّ


- عَلُ (بضم اللام وكسرها) : بمعنى فوق. يقال: أتيته من عَلُ، ومن عَل.


- عُلَّ الإنسان عِلَّةً: مَرِضَ فهو معلولٌ.


- عَلَّك ماله: أَحسن القيامَ عليه.|عَلَّك يديه على ماله: شدَّهما بُخلا.|عَلَّك العجينَ: دلكه دلكا شديدًا.


- العِلْمُ : إِدراك الشيء بحقيقته.|العِلْمُ اليقينُ.|العِلْمُ نُورٌ يقذفه اللهُ في قلب من يُحِبُّ.|العِلْمُ المعرفةُ.| وقيل: العلمُ يقال لإدراك الكُلّيِّ والمركَّب، والمعرفة تقال لإدراك الجزئيِّ أو البسيط، ومن هنا يقال: عَرَفْتُ اللهَ، دون عَلِمْتهُ.| ويطلق العِلْم على مجموع مسائلَ وأصول كلية تجمعها جهةٌ واحدة، كعِلْم الكلام، وعِلم النَّحو، وعِلْم الأرض، وعِلْم الكونيات، وعِلْم الآثار. والجمع : عُلوم.| وعُلومُ العربية: العلوم المتعلِّقة باللغة العربية: كالنَّحْو، والصرف، والمعاني والبيان والبديع، والشعر والخطابة، وتسمى بعلم الأدب.| ويطلق العِلْم حديثا.| على العلوم الطبيعية التى تحتاج إلى تجربة ومشاهدة واختبار، سواء أَكانت أَساسيهً: كالكيمياء والطبيعة والفلك والرياضيات والنبات والحيوان والجيولوجيا، أم تطبيقية كالطب والهندسة والزراعة والبيطرة وما إِليها.


- عَلَّنَهُ : أَعلنه.


- تَعلَّلَتِ المرأَةُ من نِفاسها: خرجت منه وطهُرت.|تَعلَّلَتِ الرجلُ: أَبدَى الحجةَ وتمسك بها.|تَعلَّلَتِ بالأمر: تَلَهَّى به واكتفى.


- عَلاَ الشيءُُ عُلُوًّا: ارتفع فهو عالٍ، وعليٌّ. يقال: عَلا النهارُ. يقال: عَلا فلان في الأرض: تكبر وتجبَّر.، وفي التنزيل العزيز: القصص آية 4إِنَّ فِرْعَوْنَ عَلاَ فِي الأَرْضِ ) ) .|عَلاَ فلان بالأمر: اضطلع به واستقل.|عَلاَ بالشيء: جعله عليًّا.|عَلاَ الشيءَ، وعليه، وفيه عَلاَ : رَقِيَه وصَعِده.|عَلاَ الرجلَ: قَهَره وغلبه.|عَلاَ بالسيف: ضَرَبَه.|عَلاَ فلانٌ حاجتَه: ظَهَرَ عليها.


- عَلَّى الشيءَ: رفعه وجعله عاليا. يقال: عَلاه على ظهر الدابة.|عَلَّى والمتاعَ عن الدابة: أنزله عنها.


- عَلَّى الكتابَ: عَنْوَنَه.


- العُلُوُّ : العظمةُ والتجبرّ.، وفي التنزيل العزيز: القصص آية 83تِلْكَ الدَّارُ الآخِرَةُ نَجْعَلُهَا لِلَّذِينَ لا يُرِيدُونَ عُلُوًّا فِي الأَرَضِ وَلاَ فَسَادًا ) ) .


- العِلْوُ (بكسر العين وضمها) من كل شيء: أَرفعُهُ. يقال: قَعَدْتُ عِلْوَه، وفي عِلْوِه.


- تَعالَى فلان: ارتفع.|تَعالَى ترفَّع.|تَعالَى المرأة من نفاسها أو مرضها: سَلِمَتْ.| وتعالَ يا هذا: أقبِلْ. يقال: تعالَى يا هذه، وتعاليا، وتعالَوْا.، وفي التنزيل العزيز: آل عمران آية 64قُلْ يَا أَهْلَ الْكِتَابِ تَعَالَوْا إِلَى كَلِمَةٍ سَوَاءٍ بَيْنَنَا وَبَيْنَكُمْ ) ) .| وتَعالَيْنَ.، وفي التنزيل العزيز:الأحزاب آية 28 فَتَعَالَيْنَ أُمَتِّعْكُنَّ ) ) .


- عالَى الشيءَ: رَفَعهُ.|عالَى الشيءَ، و به: صَعِده. يقال: عال عَنا: تَنَحَّ عَنَّا.


- المَعْلاةُ : الرِّفعةُ و الشَّرَف. والجمع : المعالي.


- تَعلَّى الشيءُ: ارتفع.|تَعلَّى المرأة من نِفاسها أَو مرضها: سلمت وأفاقت.|تَعلَّى الرجلُ: تدرَّج في الارتفاع.|تَعلَّى عنه: ترفَّع عليه.


- العِلاوةُ من كل شيءٍ: ما زاد عليه.|العِلاوةُ ما يوضع على البعير بعد تمام حِمْلِه من سِقَاء وغيره. والجمع : عَلاوَى.| وعلاوةُ الذَّهب (في الاقتصاد) : زيادةُ سعرهِ على قيمته القانونية .|العِلاوةُ للعامل والمستخدم: ما يزاد على مرتَّبه الأصلي كلَّ مدَّة معينة تمضي في العمل [وهي العلاوة الدورية‏].‏ Z| أو لِترقِّيهِ إلى درجة أَعلى [وهي علاوة الترقية].


- العَلاءُ : الرِّفْعة والشَّرَف.


- عَلَى الشيءَ، وعليه، وفيه عَلَى عَلْيًا، وعُلِيًّا: رَقِيَهُ وصَعِده فهو عالٍ وعَلِيٌّ.


- استَعْلَى النهارُ: ارتفع.|استَعْلَى فلانٌ: تلوَّج في الارتفاع.|استَعْلَى الكلمة لسانه: جرَتْ عليه كثيرًا.|استَعْلَى الشيءَ: رَقِيَهُ وصَعِدَهُ.|استَعْلَى فلانا، وعليه: قهره وغلبه.|استَعْلَى حاجتَه: ظهر عليها.


- العَلْيَاءُ : كل شيءٍ مرتفع، كرأس الجبل، والمكانِ المرتفع، والسماءِ.|العَلْيَاءُ الشَّرَفُ.


- عَلَى : حرف جرّ بمعنى فوق الشيء، كما في التنزيل العزيز: المؤمنون آية 22وعَلَيْها وَعَلَى الفُلْكِ تُحْمَلُونَ) ) .| أَو فوق ما يقرب منه، كما في التنزيل العزيز: طه آية 10أَوْ أَجِدُ عَلَى النَّارِ هُدًى) ) .| أَي على كل مكان يقرب من النار.| وقد تكون الفوقية معنوية، كما في التنزيل العزيز:الشعراء آية 14 وَلَهُمْ عَلَيَّ ذَنْبٌ) ) .| وبمعنى مع، كما في التنزيل العزيز: البقرة آية 177وآتَى الْمَالَ عَلَى حُبِّهِ) ) .| وبمعنى عن، كقول القُحَيف:


- عَلِيَ في الشرف عَلِيَ عَلاءً: ارتفع فهو عَلِيٌّ.


- أعْلَى عن الشيء: نَزَلَ عنه. يقال: أَعلى عن الدابة، إذا نزل عنها.|أعْلَى الشيءَ: رَفَعَهُ وجعلَهُ عاليا.|أعْلَى الشيء: صعِده.


- العَالِيَةُ من كل شيءٍ: أرفعه.|العَالِيَةُ النصف الذي يلي السِّنانَ من القَناة.|العَالِيَةُ ما فوق نجدٍ إلى تِهَامةَ إلى ما وراءَ مكَّة.|العَالِيَةُ من الوادي: حيث ينحدر الماءُ منه. والجمع : عَوالٍ.


- العِلْوةُ : (بكسر العين وضمها) العِلْوُ.


- اعْلَولَى الشيءَ: رَقِيَهُ وصَعِدَه.


- العَلِيُّ : المرتفعُ.|العَلِيُّ الصُّلبُ الشديدُ القويُّ.|العَلِيُّ الرفيع القَدر. والجمع : عِلْيةٌ. يقال: هم عِلْيَةُ القوم.


- العُلاَ : الرفعةُ والشَّرَفُ.|العُلاَ جمعُ العُلْيا.


- اعتَلَى الشيءُ: ارتفع. يقال: اعتلى النهار.|اعتَلَى الشيءَ: رَقِيَهُ وصعِده.|اعتَلَى فلانا: قهره وغلبه.


- العِلِّيّ : أعلى مكان وأَعلى درجة.|العِلِّيّ ساكن أَعلى مكان.|العِلِّيّ صاحبُ أَعلى درجة. والجمع : عِلِّيُّون.


- (فاعل مِن عَلَّلَ).|-أَحْكَامُهُ مُعَلَّلَةٌ :أَيْ ثُمَّ تَبْيِينُ عِلَلِهَا بِالدَّلِيلِ.


- (فعل: ثلاثي لازم متعد).| عَلَلْتُ، أَعِلُّ، عِلَّ (أَعُلُّ، عُلَّ)، مصدر عَلٌّ، عَلَلٌ، تَعِلَّةٌ.|1- عَلَّ الظَّمْآنُ : شَرِبَ بَعْدَ الشُّرْبِ الأَوَّلِ ثَانِيَةً أَوْ تِبَاعاً.|2- عَلَّ الظَّمْآنَ : سَقاَهُ بَعْدَ الشُّرْبِ الأَوَّلِ ثَانِيَةً أَوْ تِبَاعاً.|3- عَلَّهُ ضَرْباً : تَابَعَ عَلَيْهِ الضَّرْبَ.


- (فعل: ثلاثي لازم).| عَلَلْتُ، أَعِلُّ، مصدر عَلٌّ- عَلَّ الوَلَدُ : مَرِضَ.


- (فعل: خماسي لازم متعد بحرف).| اِعْتَلَلْتُ، أَعْتَلُّ، مصدر اِعْتِلالٌ.|1- اِعْتَلَّ الرَّجُلُ : مَرِضَ.|2- اِعْتَلَّتِ الكَلِمَةُ : كانَ بِها حَرْفُ عِلَّةٍ.|3- اِعْتَلَّ بِالأمْرِ :تَشاغَلَ، تَلَهَّى.|4- اِعْتَلَّهُ أَوْ عَلَيْهِ : تَجَنَّى عَلَيْهِ.|5- اِعْتَلَّ الْمُتَحَدِّثُ : تَمَسَّكَ بِحُجَّةٍ.|6- اِعْتَلَّ الغائِبُ :اِعْتَذَرَ.|7- اِعْتَلَّتِ الرِّيحُ : كانَتْ لَيِّنَةً مُعْتَدِلَةً.


- (فعل: خماسي لازم، متعد بحرف).| تَعَلَّلْتُ، أَتَعَلَّلُ ، مصدر تَعَلُّلٌ.|1- تَعَلَّلَ بِالأَوْهَامِ وَالوُعُودِ الكَاذِبَةِ :شَغَّلَ نَفْسَهُ بِهَا، صَارَ مَشْغُولاً بِهَا.|2- تَعَلَّلَ بِمَرَضِهِ : أَبْدَى حُجَّةَ الْمَرَضِ لِتَبْرِيرِ مَوْقِفِهِ.|3- تَعَلَّلَتِ الْمَرْأَةُ مِنْ مَرَضِهَا أَوْ نِفَاسِهَا : خَرَجَتْ مِنْهُ سَالِمَةً


- (فعل: رباعي لازم متعد بحرف).| عَلَّلْتُ، أُعَلِّلُ، عَلِّلْ، مصدر تَعْلِيلٌ.|1- عَلَّلَ الرَّجُلُ : سَقَى سَقْياً بَعْدَ سَقْيٍ.|2- عَلَّلَ الْعَطْشَانَ : سَقَاهُ سَقْياً بَعْدَ سَقْيٍ.|3- عَلَّلَهُ بِوَعْدٍ : شَغَلَهُ، أَنْعَشَهُ، وَلَهَّاهُ بِهِ- عَلَّلَهُ بِالطَّعَامِ :-عَلَّلَ نَفْسَهُ بِآمَالٍ لاَ قُدْرَةَ لَهُ عَلَى تَحْقِيقِهَا.|4- عَلَّلَ مَا قَامَ بِهِ : بَيَّنَ عِلَّتَهُ، أَثْبَتَهُ بِالدَّلِيلِ- حَاوَلَ أَنْ يُعَلِّلَ أَخْطَاءهُ.|5- عَلَّلَ الطَّبِيبُ الْمَرِيضَ : عَالَجَهُ مِنْ عِلَّتِهِ.|6- عَلَّلَ الْمَالَ :أَحْسَنَ القِيَامَ بِهِ.|7- عَلَّلَ الْكَلِمَةَ : (نح) : ذَكَرَ وَجْهَهَا مِنَ الإِعْلاَلِ، أَوْ أَدْخَلَ فِيهَا الإِعْلاَلَ.


- (مصدر اِعْتَلَّ).|-بِهِ اعْتِلالٌ : بِهِ مَرَضٌ نَتيجَة عِلَّةٍ.


- (مصدر أعَلَّ).|1- بِهِ إعْلاَلٌ :عِلَّةٌ، سَقَمٌ، مَرَضٌ.|2.: الإعْلاَلُ فِي النَّحْوِ هُوَ تَغْييرُ أحَدِ أحْرُفِ العِلَّةِ (ا، و، ي) حَذْفاً أوْ قَلْباً أوْ تَسْكِيناً (بيع: باعَ).


- (مصدر تَعَلَّلَ).|1- التَّعَلُّلُ بِالأَوْهَامِ : تَشْغِيلُ النَّفْسِ بِهَا.|2- وَجَدَ فِي الْمَرَضِ تَعَلُّلاً : حُجَّةً لِتَبْرِيرِ مَوْقِفِهِ.


- (مصدر عَلَّ).|-شَرِبَ عَلَلاً : شَرِبَ ثَانِيَةً أَوْ تِبَاعاً بَعْدَ الشُّرْبِ الأَوَّلِ- شَرِبَ عَلَلاً بَعْدَ نَهَلٍ.


- (مصدر عَلَّ).|1- وَلَدٌ عَلٌّ : مُتَقَبِّضُ الْجِلْدِ مِنْ مَرَضٍ، أَوْ نَحِيفُ الْجِسْمِ.|2- رَجُلٌ عَلٌّ : لاَ خَيْرَ عِنْدَهُ.|3- هُوَ عَلٌّ : يَزُورُ النِّسَاءَ كَثِيراً.|4- تَيْسٌ عَظِيمٌ ضَخْمٌ.


- (مصدر عَلَّلَ).|1- تَعْلِيلُ النَّفْسِ بِالأَمَلِ : إِنْعَاشُهَا بِهِ.|2- تَعْلِيلُ كَلِمَةٍ : (نح) : إِدْخَالُ الإِعْلاَلِ عَلَيْهَا.|3- تَعْلِيلُ خَطَإٍ : تَبْرِيرُهُ وَتَبْيَانُ سَبَبِ وُقُوعِهِ.


- جمع: أَعِلاَّءُ، عَلاَئِلُ، عَلِيلاَتٌ. | (صِيغَةُ فَعِيل).|1- ما يَزَالُ عَلِيلاً : مَرِيضاً- إِنَّ الطَّبِيبَ الْحَكِيمَ لاَ يُجَارِي الْعَلِيلَ. (م. ص. الرافعي).|2- يَهُبُّ نَسِيمٌ عَلِيلٌ فِي الْمَسَاءِ : نَسِيمٌ مُعَطَّرٌ.|3- اِمْرَأَةٌ عَلِيلَةٌ : مُعَطَّرَةٌ بِالعِطْرِ الطَّيِّبِ.


- جمع: عِلاَّتٌ، عِلَلٌ. | 1- أُصِيبَ بِعِلَّةٍ لَمْ يَعُدْ يَنْفَعُ مَعَهَا دَوَاءٌ : الْمَرَضُ الفَتَّاكُ الشَّاغِلُ.|2- لَمْ أَفْهَمْ عِلَّةَ مَجِيئِهِ : سَبَبَ مَجِيئِهِ.|3- الْعِلَّةُ وَالمَعْلُولُ : السَّبَبُ وَالنَّتِيجَةُ.|4- عِلَّةُ الْعِلَلِ فِي كُلِّ هَذَا هِيَ..- أَصْلُ السَّبَبِ- لِكُلِّ سَبَبٍ عِلَّةٌ : | مِنْ يَقُلْ بِالطَّبْعِ أَوْ بِالعِلَّةِ ... ... فَذَاكَ كُفْرٌ عِنْدَ أَهْلِ المِلَّةِ|5- حُرُوفُ العِلَّةِ هِيَ: الأَلِفُ وَالوَاوُ وَاليَاءُ.|6- جَرَتِ الأُمُورُ عَلَى عِلاَّتِهَا : كَمَا هِيَ بِحَالاَتِهَا الْمُخْتَلِفَةِ وَالْمُتَنَوِّعَةِ.


- جمع: ـون، ـات. | (فاعل مِن عَلَّلَ).|-مُعَلِّلُ الأَحْكَامِ : مُفَسِّرُهَا ومُبَيِّنٌ لِعِلَلِهَا بِالدَّلِيلِ.


- جمع: ـون، ـات. | (مفعول مِن اِعْتَلَّ).|1- مُعْتَلَّ الصِّحَّةِ : مَرِيضٌ، أَيْ مَنْ بِهِ عِلَّةٌ.|2- فِعْلٌ مُعْتَلٌّ :أَحَدُ حُرُوفِهِ مِنْ حُرُوفِ العِلَّةِ، أَيْ الأَلِفُ، الوَاوُ، اليَاءُ.


- جمع: ـون، ـات. | (مفعول مِن عَلَّ).|1- مَعْلُولُ الجِسْمِ : عَلِيلٌ.|2- العِلَّةُ و الْمَعْلُولُ : أَيِ السَّبَبُ والنَّتِيجَةُ.


- (فعل أمر).| 1 :تَعَالَ يَا وَلَدُ : هَلُمَّ، وَهُوَ مَبْنِيٌّ عَلَى حَذْفِ حَرْفِ العِلَّةِ مِنْ آخِرِهِ- تَعَالَيْ يَا بِنْتُ :-تَعَالَوْا يَا أَطْفَالُ.|2- تَعَالَ فِي أَيِّ وَقْتٍ يُعْجِبُكَ : اُحْضُرْ.


- (فعل: ثلاثي لازم متعد بحرف).| عَلَوْتُ، أَعْلُو، اُعْلُ، مصدر عُلُوٌّ.|1- عَلاَ النَّهَارُ : اِرْتَفَعَ- كَانَتِ الشَّمْسُ تَعْلُو كَبِدَ السَّمَاءِ :-فِي الْحَيَاةِ نَامُوسٌ يَعْلُو بِهِ النَّوَابِغُ لَكِنَّهُمْ لاَ يَعْلُونَ عَلَيْهِ. (أمين الريحاني) :الْحَقُّ يَعْلُو وَلاَ يُعْلَى عَلَيْهِ.|2- عَلاَ الفَرَسَ : رَكِبَهُ.|3- عَلاَ السُّلَّمَ : رَقِيَهُ، صَعِدَهُ.|4- عَلاَ وَجْهَهُ احْمِرَارٌ : ظَهَرَ، بَدَا- وَجْهٌ أَصْفَرُ تَعْلُوهُ عِدَّةُ بُثُورٍ سَوْدَاءَ. (ع. بنجلون) :عَلاَ وَجْهَهُ حُزْنٌ شَدِيدٌ.|5- اللَّهُ جَلَّ وَعَلاَ : شَرُفَ، كَرُمَ- عَلاَ فِي الْمَكَارِمِ.|6- عَلاَ بِهِ : جَعَلَهُ عَالِياً.|7- عَلاَ فِي الأَرْضِ : تَكَبَّرَ، تَجَبَّرَ.القصص آية 4 إِنَّ فِرْعَوْنَ عَلاَ فِي الأَرْضِ (قرآن).|8- عَلاَ الأَمْرَ أَوْ لَهُ : اِسْتَطَاعَهُ.|9- عَلاَ بِالأَمْرِ : اِسْتَقَلَّ بِهِ، اِضْطَلَعَ بِهِ. 10- عَلاَ الرَّجُلَ : غَلَبَهُ، قَهَرَهُ.


- (فعل: ثلاثي لازم، متعد بحرف).| عَلِيتُ، أَعْلَى، اِعْلَ، مصدر عَلاَءٌ.|1- عَلِيَ النَّهَارُ : اِرْتَفَعَ.|2- عَلِيَ فِي الْمَجْدِ وَالْمَكَارِمِ : اِرْتَفَعَ، شَرُفَ.


- (فعل: خماسي لازم).| تَعَلّى، يَتَعَلَّى، مصدر تَعَلٍّ.|1- تَعَلَّتِ الْمَنَارَةُ : ارْتَفَعَتْ، عَلَتْ.|2- يَتَعَلَّى البِنَاءُ يَوْماً بَعْدَ يَوْمٍ : يَتَعالَى


- (فعل: خماسي لازم، متعد بحرف).| تَعَالَيْتُ، أَتَعَالَى، تَعَالَ، مصدر تَعَالٍ.|1- تَعَالَى فَوْقَ الرَّابِيَةِ : صَعِدَ، اِرْتَفَعَ- تَعَالَتِ الكُرَةُ فِي الفَضَاءِ.|2- يَتَعَالَى عَنْ رِفَاقِهِ : يَتَكَبَّرُ، يَتَعَاظَمُ.|3- تَبَارَكَ اللهُ وَتَعَالَى :تَجَلَّى، عَلَتْ عَظَمَتُهُ وَقُدْرَتُهُ.|4- تَعَالَتِ الْمَرْأَةُ مِنْ مَرَضِهَا، أَوْ نِفَاسِهَا : بَرِئَتْ، طَهُرَتْ.


- (فعل: رباعي لازم متعد بحرف).| عَالَيْتُ، أُعَالِي، عَالِ، مصدر مُعَالاَةٌ.|1- عَالَى الشَّيْءَ : رَفَعَهُ.|2- عَالَى السُّلَّمَ أَوْ بِهِ : صَعِدَهُ.|3- عَالِ عَنِّي : اِبْتَعِدْ عَنِّي، تَنَحَّ.|4- عَالَى الْمُسَافِرُ : أَتَى عَالِيَةَ الْحِجَازِ وَنَجْدٍ.


- (فعل: رباعي متعد بحرف).| أعْلَيْتُ، أُعْلِي، أعْلِ، مصدر إِعْلاءٌ.|1- أعْلَى البِنَاءَ : رَفَعَهُ عَالِياً. o :أعْلَى الدَّرَجَ.|2- أعْلَى شَأنَهُ لِمَكارِمِ أخْلاقِهِ : رَفَعَ مِنْ مَقَامِهِ.|3- أعْلَى الحِمْلَ عَنِ الدَّابَّةِ : أَنْزَلَهُ عَنْهَا.|4- أعْلَى الجَبَلَ : صَعِدَهُ.


- (فعل: سداسي لازم متعد).| اِسْتَعْلَى، يَسْتَعْلِي، مصدر اِسْتِعْلاءٌ.|1- اِسْتَعْلَى النَّهارُ : اِرْتَفَعَ.|2- اِسْتَعْلَى الأوْلاَدُ أَشْجارَ الغابَةِ : تَسَلَّقوا، صَعِدُوا...


- (مصدر اِسْتَعْلَى).|-يَنْظُرُ إلى النَّاسِ الآخَرِينَ بِاسْتِعْلاَءٍ : بِتَكَبُّرٍ، بِتَرَفُّعٍ.


- (مصدر أعْلَى).|-إعْلاَءُ مَقامِهِ : الرَّفْعُ مِنْهُ، أَيْ جَعْلُهُ عَالِياً.


- (مصدر تَعَالَى).|1- التَّعَالِي فَوْقَ الجَبَلِ : الصُّعُودُ، الارْتِفَاعُ.|2- يُظْهِرُ التَّعَالِيَ فِي كُلِّ آنٍ : التَّكَبُّرَ، التَّعَاظُمَ.


- (مصدر تَعَلَّى).|-تَعَلِّي البِنَاءِ : عُلُوُّهُ، اِرْتِفَاعُهُ.


- (مصدر عَلِيَ).|1- يَعْلُو نَحْوَ العَلاَءِ : الرِّفْعَة، الشَّرَف.|2- عَلاَءُ الدِّينِ : اِسْمُ عَلَمٍ مُرَكَّبٌ.


- (مصدر عَلاَ).|1- عُلُوُّ الهِمَّةِ : سُمُوٌّ، مَكَانَةٌ، عَظَمَةٌ. | عُلُوٌّ فِي الحَيَاةِ وَفِي الْمَمَاتِ ... ... لَعَمْرِي تِلْكَ إِحْدَى الْمُعْجِزَاتِ | (صفي الدين الحلي).||2- أَظْهَرَ عُلُوّاً : تَجَبُّراً.القصص آية 83 تِلْكَ الدَّارُ الآخِرَةُ نَجْعَلُهَا لِلَّذِينَ لاَ يُرِيدُونَ عُلُوّاً فِي الأَرْضِ وَلاَ فَسَاداً (قرآن).|3- تُوجَدُ القَرْيَةُ عَلَى عُلُوِّ أَلْفِ مِتْرٍ : عَلَى اِرْتِفَاعٍ- عُلُوٌّ شَاهِقٌ.


- (مفعول مِن عَلَّى).|1- بِنَاءٌ مُعَلَّى : مُرْتَفِعٌ .|2- القِدْحُ الْمُعَلَّى : السَّهْمُ الفَائِزُ.


- 1- اِرْتَقَى الْعَلْيَاءَ : رَأْسَ الْجَبَلِ، الْمَكَانَ الْمُشْرِفَ فِي قِمَّةٍ.|2- عَلْيَاءُ الْمَجْدِ : شَرَفُهُ.


- 1- مِنْ عَلُ : مِنْ أَعْلَى وَهُوَ مَبْنِيٌّ عَلَى الضَّمِّ، إِذْ يُرَادُ بِهِ الْمَعْرِفَةُ.|2- مِنْ عَلٍ : فِي حَالَةِ الكَسْرِ يَكُونُ مُعْرَباً، إِذْ يُرَادُ بِهِ النَّكِرَةُ- كَجُلْمودِ صَخْرٍ حَطَّهُ السَّيْلُ مِنْ عَلِ. (امرؤ القيس).


- 1- نُورٌ عُلْوِيٌّ : سَمَاوِيٌّ.|2- الإِرَادَةُ الْعُلْوِيَّةُ : إِرَادَةُ اللَّهِ.|3- فِي الطَّابَقِ الْعُلْوِيِّ : الطَّابَقُ الأَعْلَى.


- أَخَذَهُ عَلْواً : قَهْراً وَعَنْوَةً وَتَعَسُّفاً.


- جمع: عَلاوَى، عَلاَوٍ . | 1- عِلاَوَةُ الرَّأْسِ : أَعْلاَهُ.|2- عِلاَوَةً عَلَى ذِلِكَ : بِالإِضَافَةِ إِلَى ذَلِكَ.|3- سَلَّمَهُ مِائَةَ دِرْهَمٍ عِلاَوَةً : زِيَادَةً عَلَى مَا يَحِقُّ لَهُ، إِضَافَةً.


- جمع: عُلىً. مُؤَنَّثُ أَعْلَى. | 1- حَصَلَ عَلَى مَكَانَةٍ عُلْيَا : عَلَى مَكَانَةٍ مَرْمُوقَةٍ- لَهُ قِيمَةٌ عُلْيَا.|2- نَالَ شَهَادَةً عُلْيَا : شَهَادَةً جَامِعِيَّةً.|3- الْيَدُ الْعُلْيَا خَيْرٌ مِنَ الْيَدِ السُّفْلَى : الْيَدُ الْمُعْطِيَةُ.|4- الْقِيَادَةُ الْعُلْيَا لِلْقُوَّاتِ الْمُسَلَّحَةِ : قِيَادَةُ الأَرْكَانِ.


- جمع: مَعْلاَةٌ. | 1- مَعَالِي الأُمُورِ : أَشْرَفُهَا، أَنْبَلُهَا.|2- مَعَالِي الوَزِيرِ : لَقَبٌ لِلْوَزِيرِ.


- جمع: ـون. | 1- هُوَ فِي مَكَانٍ عِلِّيٍّ : فِي أَعْلَى مَكَانٍ، أَوْ فِي دَرَجَةٍ عُلْيا.المطففين آية 18 كَلاَّ إِنَّ كِتَابَ الأَبْرَارِ لَفِي عِلِّيِّينَ (قرآن) l :في أَعْلَى عِلِّيِّينَ.|2- قَوْمٌ عِلِّيُّونَ : يَسْكُنُونَ فِي أَعْلَى مَكَانٍ.


- جمع: ـون، ـات. | (فاعل مِن تَعَالَى).|1- مُتَعَالٍ عَنِ النَّاسِ : مُتَرَفِّعٌ.|2- تَتَرَدَّدُ الأَصْدَاءُ مِنْ جُدْرَانِ القِلاَعِ الْمُتَعَالِيَةِ : الْمُرْتَفِعَةِ.


- جمع: ـون، ـات. | (نِسْبَةٌ إِلَى عَلِيٍّ).|-هُوَ مِنْ أُسْرَةٍ عَلَوِيَّةٍ : مِنْ أُسْرَةِ عَلِيٍّ بْنِ أَبِي طَالِبٍ.


- جمع: ـون، ـات، عَوَالٍ، الْعَوَالِي. | (فاعل مِنْ عَلاَ).|1- يَتَحَدَّثُ بِصَوْتٍ عَالٍ : بِصَوْتٍ مُرْتَفِعٍ- جَبَلٌ عَالٍ :-جِبَالٌ عَالِيَةٌ.|2- رَجُلٌ عَالِي الْكَعْب : نَبِيلٌ، شَرِيفٌ، لَهُ شُهْرَةٌ.|3- أَتَاهُ مِنْ عَالٍ : مِنْ فَوْقُ.|4- أَنْفٌ عَالٍ :شَامِخٌ.|5- عَالِيَةُ الْوَادِي : حَيْثُ يَنْحَدِرُ الْمَاءُ مِنْهُ.


- جمع: ـون، عِلْيَةٌ. | 1- كَانَ فِي مَكَانٍ عَلِيٍّ : فِي مَكَانٍ مُرْتَفِعٍ.مريم آية 57 وَرَفَعْنَاهُ مَكَاناً عَلِيّاً (قرآن).|2- هُوَ اللهُ الْعَلِيُّ الْقَدِيرُ : مِنْ أَسْمَاءِ اللَّهِ الْحُسْنَى، أَيْ الأَعْلَى.|3- عَلِيَّةُ القَومِ : أَشْرافُهُمْ- جَدِيلَةٌ تَجْرِي عَلَيْهَا الْكِبَارُ وَالصِّغَارُ وَالْعَلِيَّةُ وَالسُّفْلِيَّةُ. (التوحيدي).|4- عَلِيّ : اِسْمُ عَلَمٍ لِلْذُّكُورِ.


- عُلْوُ الشَّيْءِ : أَرْفَعُهُ.


- (فعل: ثلاثي لازم متعد بحرف).| عَلَيْتُ، أَعْلِي، اِعْلِ، مصدر عَلْيٌ، عُلِيٌّ- عَلَى الْجَبَلَ أَوْ عَلَيْهِ أَوْ فِيهِ : صَعِدَهُ.


- (فعل: خماسي لازم متعد).| اِعْتَلَيْتُ، أَعْتَلِي، اِعْتَلِ، مصدر اِعْتِلاءٌ.|1- اِعْتَلى الطَّائِرُ : اِرْتَفَعَ.|2- اِعْتَلَى الْجَبَلَ : تَسَلَّقَهُ، اِرْتَقاهُ.|3- اِعْتَلى الْمَلِكُ عَرْشَ أَجْدادِهِ : تَرَبَّعَ، جَلَسَ.|4- اِعْتَلى عَدُوَّهُ : غَلَبَهُ، قَهَرَهُ.


- (فعل: رباعي متعد بحرف).| عَلَّيْتُ، أُعَلِّي، عَلِّ، مصدر تَعْلِيَةٌ.|1- عَلَّى البِنَاءَ : رَفَعَهُ، أَيْ جَعَلَهُ عَالِياً.|2- عَلَّى الْجَبَلَ : صَعِدَهُ.|3- عَلَّى الْحِمْلَ عَنِ الدَّابَّةِ : أَنْزَلَهُ عَنْهَا.|4- عَلَّى الكِتَابَ : عَنْوَنَهُ.


- (مصدر اِعْتَلَى).|1- اِعْتِلاءُ شَجَرَةٍ :تَسَلُّقُها.|2- اِعْتِلاءُ العَرْشِ : التّرَبُّعُ والجلوسُ عَلَيْهِ.


- يَصْبُو إِلَى العُلاَ : الرِّفْعَةِ وَالشَّرَفِ.


- 1- مرض


- 1- « رجل علاني » : أي ظاهر أمره ، صريح ، جمع : علانيون


- 1- أعل : خرجت جماله المرة بعد المرة|2- أعله : سقاه بعد الشرب مرة بعد مرة|3- أعله : أصابه بمرض|4- أعل الكلمة : أدخل فيها الإعلال


- 1- تعالل الولد ثدي أمه : امتص ما فيه من اللبن


- 1- تعلل : أبدى الحجة وتمسك بها|2- تعلل بالأمر : كان مشغولا به واكتفى|3- تعللت المرأة من مرضها أو نفاسها : خرجت منه سالمة


- 1- عل : شرب بعد الشرب الأول ثانية ، أو تباعا|2- عله : سقاه بعد الشرب الأول ثانية ، أو تباعا|3- عله ضربا : تابع عليه الضرب


- 1- عل إسم بمعنى « فوق » : « من عل ، من عل »


- 1- علالة : ما يتعلل به|2- علالة : حلبة بين حلبتي الصباح والمساء|3- علالة : طعن بعد طعن|4- علالة : جري بعد الجري


- 1- علة المرة من عل|2- ما يتعلل به|3- ضرة ، إحدى امرأتي الرجل أو إحدى نسائه|4- « بنو علات » : أي بنو أمهات مختلفات من رجل واحد


- 1- علله : سقاه سقيا بعد سقي|2- علله بالشيء : شغله ولهاه به « علله بالوعد ، علله بالطعام »|3- علل الشيء : بين علته وأثبته بالدليل « علل القائد إخفاق جيشه »|4- علل الكلمة : ذكر وجهها من الإعلال|5- علل الكلمة : أدخل فيها الإعلال|6- علله : عالجه من علته|7- علل المال : أحسن العناية به|8- علل الثمرة : قطفها مرة بعد أخرى


- 1- عليل : مريض ، جمع : أعلاء|2- عليل : « نسيم عليل » : ناعم ، منعش


- 1- عليلة : مؤنث عليل|2- عليلة : إمرأة مطيبة طيبا بعد طيب


- 1- مصدر عل|2- الشرب ثانية أو تباعا بعد الشرب الأول


- 1- مصدر عل|2- ما « يتعلل » بهاي يتخذ حجة وغدرا


- 1- مصدر عل|2- مرض|3- سبب : « النار علة الاشتعال »|4- حدث يشغل صاحبه عن وجهه|5- في العروض : تغيير يلحق الأعاريض والضروب ، كإسقاط « لن » من « مفاعيلن » فينقل إلى « مفاعي » فإلى « فعولن »|6- « حروف العلة » : الألف والواو والياء|7- « العلات » : الحالات المختلفة والشؤون المتنوعة|8- « جرى على علاته » : أي على كل حال ، أو قبل وأخذ على أحواله


- 1- مصدر علل|2- إظهار علة الشيء|3- برهان يستدل به من العلة على المعلول


- 1- معل الشيء : اختلسه ، سرقه|2- معل الشيء : اختطفه|3- معل : أمره : عجل به وقطعه ، أو عجله قبل أصحابه ولم يتمهل|4- معل : أسرع في سيره|5- معله عن حاجته : أعجله وأزعجه وأبعده|6- معل الخشبة : شقها


- 1- « علاوة الشيء » : أرفعه ، أعلاه


- 1- « علو الشيء » : أرفعه ، أعلاه


- 1- « علوان الكتاب » : عنوانه


- 1- إستعلى النهار : تقدم وارتفع|2- إستعلى : تدرج في الارتفاع|3- إستعلاه : غلبه|4- إستعلى الجدار : عده عاليا|5- إستعلى الجدار : وجده عاليا|6- إستعلى الشيء : صعده


- 1- إسم لأعلى الجنة ، وهو جمع علي|2- الذين ينزلون أعالي البلاد


- 1- إعلولى الشيء : صعده ، تسلقه


- 1- أعلى الشيء : رفعه« بنى القلعة فأعلاها »|2- أعلى : رفعه وجعله عاليا « أعلى مقامه »|3- أعلى الشيء : صعده ، تسلقه|4- أعلى الحمل عن الدابة : أنزله عنه ا


- 1- تعالى : إرتفع ، تكبر|2- تعالى : ترفع|3- تعالت المرأة من مرضها أو نفاسها : خرجت منه سالمة


- 1- تعلى الشيء : إرتفع|2- تعلى : ارتفع متدرجا|3- تعلى عنه : ترفع عنه|4- تعلت المرأة من مرض أو نفاس : خرجت منه سالمة


- 1- رفع صوته بالبكاء والصياح


- 1- عالى الشيء : رفعه|2- عالى الشيء : صعده


- 1- عالية : مؤنث عال|2- عالية : أعلى القناة من الرمح|3- عالية من الشيء : أرفعه|4- عالية من الوادي : حيث ينحدر الماء


- 1- علا : ارتفع « علا النهار »|2- علا في المجد أو المكارم : شرف|3- علاه : فاز به ، قهره|4- علا المكان : صعده|5- علا الدابة : ركبها|6- علاه بالسيف : ضربه به|7- علا به : جعله عاليا|8- علا الأمر : استطاعه|9- علا في الأرض : تكبر وتجبر|11- علا بالأمر : استقل به|12- علات العين عنه : نبت ، نفرت


- 1- علاة : سندان|2- علاة : ناقة جسيمة


- 1- علاوة من كل شيء : ما زاد عليه « أعطاه كذا من المال علاوة » ، أي زيادة|2- علاوة : أعلى الرأس|3- علاوة : أعلى العنق|4- علاوة : ما يوضع على الدابة بعد تمام حملها|5- علاوة في الاقتصاد : أجر أو مرتب إضافي يتلقاه العامل أو الموظف مكافأة أو ترقية


- 1- علف


- 1- علو من الشيء : أرفعه اعلاه|2- علو : « أخذه علوا » : أي قهرا وعنوة


- 1- علوي : عال ، مرتفع|2- علوي : نسبة إلى العلى


- 1- علي : ارتفع « علي النهار »|2- علي في المجد أو المكارم : شرف


- 1- عليا : مؤنث الأعلى|2- عليا : مكان مشرف|3- عليا : واقعة في القسم الأعلى ، فوق غيرها : « الشفة العليا »|4- عليا : « عليا القبيلة » : أعلاها ، أشرفها


- 1- علياء : مكان عال مشرف : « علياء المجد »|2- علياء : واقعة في القسم الأعلى ، فوق غيرها|3- علياء : رأس الجبل|4- علياء : سماء|5- علياء : شرف


- 1- عوال : رماح|2- عوال : قرى بظاهر المدينة ، ضاحية


- 1- عيل : عياله : أمن معاشهم|2- عيل : كثرت عياله|3- عيل القوم : صيرهم عيالا|4- عيل القوم : أهملهم|5- عيل : فرسه : أهمله ، سيبه


- 1- غرفة أو طبقة عليا في البيت منفصلة عن الأرض بطبقة ، جمع : علالي|2- « هو من علية القوم » : أي من خيارهم وأشرافهم


- 1- مصدر علا|2- إرتفاع|3- عظمة ورفعة|3- تكبر


- 1- مصدر علي|2- رفعة|3- شرف


- 1- مصدر عول|2- معتمد ، سند : « ما له من معول »


- 1- معلى : سابع سهام القمار


- 1- نسبة إلى « العوالي » للقرى


- 1- « عليان الكتاب » : عنوانه


- 1- « هم من علي القوم » : أي من خيارهم وأشرافهم


- 1- إعتلى الشيء : ارتفع|2- إعتلى الشيء : علاه ، صعده « اعتلى الخطيب المنبر »|3- إعتلاه : قهره ، غلبه


- 1- أعلى : أكثر علوا وارتفاعا|2- أعلى : واقع في الجهة العليا فوق غيره ، جمع : على ، مؤنث علياء : « الصف الأعلى ، القيادة العليا »|3- « الأعلى » : سورة من سور القرآن الكريم 4- « هو أعلى بكم عينا » : أي أشد لكم تعظيما وأعلم بأحوالكم


- 1- شرف ، مجد ، جمع : معال


- 1- علوي النسبة : إلى العلي|2- علوي : من أنصار الإمام « علي بن أبي طالب »


- 1- على : حرف جر ، من معانيه (أ)


- 1- على الشيء : صعده


- 1- علي : مرتفع|2- علي : شريف رفيع القدر|3- علي : شديد قوي|4- العليّ : من أسماء الله الحسنى|5- « هم من علية القوم » : أي من خيارهم وأشرافهم


- 1- عليان : صوت عال|2- عليان : ضخم|3- عليان : متاع|4- عليان : ذكر الضباع


- 1- غزلان


- 1- كل مكان مرتفع


- 1- مصدر عم|2- إحاطة بالأفراد جملة ، نقيض خصوص|3- « على العموم » ، أو « عموما » : أي إجمالا


- عُلْوَانٌ ، ع ل ن وَ، ع ل ا. ع ل ا: عَلَا ، الْمَكَانِ مِنْ بَابِ سَمَا. وَ (عَلِيَ) ، الشَّرَفِ بِالْكَسْرِ (عَلَاءً) بِالْفَتْحِ وَالْمَدِّ وَ (عَلَا) يَعْلَى لُغَةٌ ، هِ. وَفُلَانٌ مِنْ (عِلْيَةِ) النَّاسِ وَهُوَ جَمْعُ (عَلِيٍّ) أَيْ شَرِيفٌ رَ، عٌ مِثْلُ صَبِيٍّ وَصِبْيَةٍ. وَ (عَلَاهُ) غَلَبَهُ. وَعَلَاهُ بِالسَّيْفِ ضَرَبَهُ. وَ (عَلَا) ، الْأَرْضِ تَكَبَّرَ وَبَابُ الثَّلَاثَةِ سَمَا. وَ (عُلْوُ) الدَّارِ بِضَمِّ الْعَيْنِ وَكَسْرِهَا ضِدُّ سُفْلِهَا بِضَمِّ السِّينِ وَكَسْرِهَا. وَ (الْعَلْيَاءُ) كُلُّ مَكَانٍ مُشْرِفٍ. وَ (الْعَلَاءُ) وَ (الْعُلَا) الرِّفْعَةُ وَالشَّرَفُ وَكَذَا (الْمَعْلَاةُ) وَالْجَمْعُ (الْمَعَالِي) . وَ (الْعَالِيَةُ) مَا فَوْقَ نَجْدٍ إِلَى أَرْضِ تِهَامَةَ وَإِلَى مَا وَرَاءَ مَكَّةَ وَهِيَ الْحِجَازُ وَمَا وَالَاهَا. وَ (الْعُلِّيَّةُ) بِضَمِّ الْعَيْنِ الْغُرْفَةُ وَالْجَمْعُ (الْعَلَالِيُّ) . وَقَالَ بَعْضُهُمْ: هِيَ (الْعِلِّيَّةُ) بِالْكَسْرِ. وَ (الْمُعَلَّى) بِفَتْحِ اللَّامِ السَّابِعُ مِنْ سِهَامِ الْمَيْسِرِ. وَ (اسْتَعْلَى) الرَّجُلُ عَلَا. وَ (اسْتَعْلَاهُ) عَلَاهُ، وَ (اعْتَلَاهُ) مِثْلُهُ. وَ (تَعَلَّى) أَيْ عَلَا ، مُهْلَةٍ. وَ (تَعَلَّتِ) الْمَرْأَةُ مِنْ نِفَاسِهَا أَيْ سَلِمَتْ. وَ (تَعَلَّى) الرَّجُلُ مِنْ عِلَّتِهِ. وَ (الْعَلِيُّ) الرَّ، عُ. وَ (أَعْلَاهُ) اللَّهُ رَفَعَهُ. وَ (عَالَاهُ) مِثْلُهُ. وَ (التَّعَالِي) الِارْتِفَاعُ تَقُولُ مِنْهُ إِذَا أَمَرْتَ: (تَعَالَ) يَا رَجُلُ بِفَتْحِ اللَّامِ وَلِلْمَرْأَةِ تَعَالَيْ وَلِلْمَرْأَتَيْنِ تَعَالَيَا وَلِلنِّسْوَةِ تَعَالَيْنَ وَلَا يَجُوزُ أَنْ يُقَالَ مِنْهُ: تَعَالَيْتُ وَلَا يُنْهَى عَنْهُ. وَيُقَالُ: قَدْ تَعَالَيْتُ وَإِلَى أَيِّ شَيْءٍ أَتَعَالَى. وَقَوْلُهُمْ: (عَلَيْكَ) زَيْدًا أَيْ خُذْهُ. وَ (عَلَى) حَرْفٌ خَافِضٌ يَكُونُ اسْمًا وَفِعْلًا وَحَرْفًا. تَقُولُ: عَلَى زَيْدٍ ثَوْبٌ. وَ (عَلَا) زَيْدًا ثَوْبٌ. وَأَلِفُهُ تُقْلَبُ مَعَ الْمُضْمَرِ يَاءً تَقُولُ عَلَيْكَ وَعَلَيْهِ. وَبَعْضُ -[218]- الْعَرَبِ يَتْرُكُهَا عَلَى حَالِهَا فَيَقُولُ: عَلَاكَ وَعَلَاهُ. وَقَالَ الشَّاعِرُ: غَدَتْ مِنْ عَلَيْهِ تَنْفُضُ الطَّلَّ بَعْدَمَا أَيْ غَدَتْ مِنْ فَوْقِهِ فَهُوَ هَا هُنَا اسْمٌ لِأَنَّ حَرْفَ الْجَرِّ لَا يَدْخُلُ عَلَى حَرْفِ الْجَرِّ. وَقَوْلُهُمْ كَانَ كَذَا عَلَى عَهْدِ فُلَانٍ أَيْ ، عَهْدِهِ. وَقَدْ تُوضَعُ مَوْضِعَ مِنْ كَقَوْلِهِ تَعَالَى: {إِذَا اكْتَالُوا عَلَى النَّاسِ يَسْتَوْفُونَ} [المطففين: 2] أَيْ مِنَ النَّاسِ. قُلْتُ: وَقَدْ تُوضَعُ مَوْضِعَ الْبَاءِ ذَكَرَهُ مَعَ شَاهِدِهِ ، الْبَاءِ مِنَ الْبَابِ الْأَخِيرِ. وَتَقُولُ: (عَلَيَّ) زَيْدًا وَعَلَيَّ بِزَيْدٍ مَعْنَاهُ أَعْطِنِي زَيْدًا. وَ (عُلْوَانُ) الْكِتَابِ عُنْوَانُهُ وَقَدْ (عَلْوَنَ) الْكِتَابَ عَنْوَنَهُ. وَ (الْعِلَاوَةُ) بِالْكَسْرِ مَا عَلَّيْتَ بِهِ عَلَى الْبَعِيرِ بَعْدَ تَمَامِ الْوِقْرِ أَوْ عَلَّقْتَهُ عَلَيْهِ كَالسِّقَاءِ وَالسَّفُّودِ وَالْجَمْعُ (الْعَلَاوَى) بِفَتْحِ الْوَاوِ مِثْلُ إِدَاوَةٍ وَأَدَاوَى.


- ع ل ل: بَنُو (الْعَلَّاتِ) أَوْلَادُ الرَّجُلِ مِنْ نِسْوَةٍ شَتَّى. سُمِّيَتْ بِذَلِكَ لِأَنَّ الَّذِي تَزَوَّجَ أُخْرَى عَلَى أُولَى قَدْ كَانَتْ قَبْلَهَا نَاهِلٌ ثُمَّ (عَلَّ) مِنْ هَذِهِ. وَ (الْعَلَلُ) الشُّرْبُ الثَّانِي. يُقَالُ: عَلَلٌ بَعْدَ نَهَلٍ. وَ (عَلَّهُ) أَيْ سَقَاهُ -[217]- السَّقْيَةَ الثَّانِيَةَ. وَ (عَلَّ) هُوَ بِنَفْسِهِ فَهُوَ مُتَعَدٍّ وَلَازِمٌ تَقُولُ فِيهِمَا: عَلَّ يَعُلُّ بِضَمِّ الْعَيْنِ وَكَسْرِهَا عَلًّا فِيهِمَا. وَالْعِلَّةُ الْمَرَضُ. وَحَدَثٌ يَشْغَلُ صَاحِبَهُ عَنْ وَجْهِهِ كَأَنَّ تِلْكَ الْعِلَّةَ صَارَتْ شُغْلًا ثَانِيًا مَنَعَهُ عَنْ شُغْلِهِ الْأَوَّلِ. وَ (اعْتَلَّ) أَيْ مَرِضَ فَهُوَ (عَلِيلٌ) . وَلَا (أَعَلَّكَ) اللَّهُ أَيْ لَا أَصَابَكَ (بِعِلَّةٍ) . وَ (اعْتَلَّ) عَلَيْهِ بِعِلَّةٍ. وَ (اعْتَلَّهُ) اعْتَاقَهُ عَنْ أَمْرٍ وَاعْتَلَّهُ تَجَنَّى عَلَيْهِ. وَ (عَلَلَّهُ) بِالشَّيْءِ (تَعْلِيلًا) أَيْ لَهَّاهُ بِهِ كَمَا يُعَلَّلُ الصَّبِيُّ بِشَيْءٍ مِنَ الطَّعَامِ يَتَجَزَّأُ بِهِ عَنِ اللَّبَنِ. يُقَالُ: فُلَانٌ يُعَلِّلُ نَفْسَهُ (بِتَعِلَّةٍ) . وَ (تَعَلَّلَ) بِهِ أَيْ تَلَهَّى بِهِ وَتَجَزَّأَ. وَ (الْمُعَلِّلُ) يَوْمٌ مِنْ أَيَّامِ الْعَجُوزِ لِأَنَّهُ يُعَلِّلُ النَّاسَ بِشَيْءٍ مِنْ تَخْفِيفِ الْبَرْدِ. وَ (الْعُلَالَةُ) بِالضَّمِّ مَا تَعَلَّلْتَ بِهِ. وَ (الْعِلِّيَّةُ) بِالْكَسْرِ الْغُرْفَةُ وَالْجَمْعُ (الْعَلَالِيُّ) وَقَدْ ذُكِرَ أَيْضًا فِي الْمُعْتَلِّ. وَ (عَلَّ) وَ (لَعَلَّ) لُغَتَانِ بِمَعْنًى. يُقَالُ: عَلَّكَ تَفْعَلُ وَعَلِّي أَفْعَلُ وَلَعَلِّي أَفْعَلُ. وَرُبَّمَا قَالُوا: عَلَّنِي وَلَعَلَّنِي. وَيُقَالُ: أَصْلُهُ عَلَّ وَإِنَّمَا زِيدَتِ اللَّامُ تَوْكِيدًا. وَمَعْنَاهُ التَّوَقُّعُ لِمَرْجُوٍّ أَوْ مَخُوفٍ وَفِيهِ طَمَعٌ وَإِشْفَاقٌ. وَهُوَ حَرْفٌ مِثْلُ إِنَّ وَأَخَوَاتِهَا. وَبَعْضُهُمْ يَخْفِضُ مَا بَعْدَهَا فَيَقُولُ: لَعَلَّ زَيْدٍ قَائِمٌ وَعَلَّ زَيْدٍ قَائِمٌ. وَ (الْيَعَالِيلُ) نُفَّاخَاتٌ تَكُونُ فَوْقَ الْمَاءِ. عُلِّيَّةٌ فِي


- عَلْياءُ | • العلياء كلُّ شيء مرتفع كالسَّماء والشَّرف ورأس الجبل :-يحاول أن يبلغَ العلياءَ، - ومن تكن العلياء هِمَّة نفسه ... فكلّ الذي يلقاه فيها محبَّب، - {وَجَعَلَ كَلِمَتَهُ هِيَ الْعَلْيَاءَ} [قرآن] |• أهل العَلْياء: الطَّبقة الرَّاقية، - عَلْياء المجد: قمّته وذروته.


- عَلاليّ، مفرد عُلِّيَّة وعِلِّيَّة: غرف في الطبقات العُلْيا من الدّار :-بنَى القصورَ والعلاليّ، - مقيمٌ في العلاليّ.


- عَلاوة / عِلاوة ، جمع عَلاوات وعِلاوات وعَلاوَى وعَلاويّ: ما يُزاد على المرتّب الأصليّ للعامل كلّ مدّة معيّنة تمضي في العمل وهي العلاوة الدوريَّة، أو لترقِّيه إلى درجة أعلى وهي علاوة الترقية :-عِلاوةُ استيراد، - أعطى عامله عِلاوةً، - خصم العِلاوات |• عِلاوة على ما سبق/ عِلاوة عمّا سبق: إضافة إلى ذلك، فضلاً عن ذلك. |• عِلاوة الذَّهب: (الاقتصاد) زيادة سعره على قيمته القانونيّة.


- عِلِّيُّون، مفرد عِلِّيّ: اسم لأعلى الجنّة، أو موضع في السماء السابعة تصعد إليه أرواح المؤمنين، يعرب إعراب جمع المذكر السالم :- {كَلاَّ إِنَّ كِتَابَ الأَبْرَارِ لَفِي عِلِّيِّينَ} .


- عَلَّ2 عَلَلْتُ ، يَعِلّ ، اعْلِلْ / عِلّ ، عَلاًّ ، فهو عليل | • علَّ فلانٌ مَرِض :-أكل طعامًا فاسدًا فعلَّ، - علَلْنا من حديثك، - طفلٌ عليل.


- عُلا :رِفعة، شَرَف :-*ومن طلب العُلا سهر اللَّيالي*.


- عَلَّ :(انظر: ل ع ل ل - لعلَّ).


- عِلْك ، جمع الجمع عُلوك وأعلاك،مفرد عِلْكة: (النبات) نوع من صَمْغ الشّجر، كاللُّبان تُمضغ فلا تذوب :-مضغَ عِلكًا، - عِلْكٌ يُنشِّط اللُّعابَ.


- مُعلَّل :اسم مفعول من علَّلَ. • الحديث المعلَّل: (لحديث) الحديث الذي توجد فيه عِلَّةٌ تقدح في صحَّته، مع أنّ الشَّكلَ الظَّاهر يبدو سليمًا منها.


- علَكَ يَعلُك ، عَلْكًا ، فهو عالك ، والمفعول مَعْلوك | • علَك اللُّبانَ لاكه، مضغه وأداره في فمه :-علَك اللُّقمةَ: لاكها لوكًا شديدًا، - علك الفرسُ اللِّجام، - علَك أفكارًا وتعابيرَ مكرَّرة.


- عَلُ / عَلٍ :ظرف بمعنى فوق فإنْ أُريد به المعرفةُ كان مبنيًّا على الضَّمِّ وإن أُريد به النَّكرةُ كان مُعْربًا مجرورًا بمن :-أتيتُه من علُ/ علٍ، - *كجُلْمود صخر حَطَّه السَّيْلُ مِنْ عَلِ*: من أعلى أي شيء.


- تعليل ، جمع تعليلات (لغير المصدر).|1- مصدر علَّلَ. |2 - (الفلسفة والتصوُّف) ما يستدلّ به من العِلَّةِ على المعلول أو استدلال على المسبَّب بالسَّبب :-قام وزير الاقتصاد بتعليل الأزمة الاقتصاديَّة، - تعليلٌ غيرُ مُقنِع.|3 - (القانون) بيان الأسباب الموجبة للحكم. |• لام التَّعليل: (النحو والصرف) أحد الحروف التي تنصب الفعلَ المضارع مثل: ذاكر لينجحَ.


- تعلَّلَ بـ يتعلَّل ، تعلُّلاً ، فهو مُتعلِّل ، والمفعول مُتعلَّل به | • تعلَّل بالمرض اعتلّ به، اتَّخذه حجَّة ليبرِّر موقفه :-لا تتعلَّل بطول الطريق.|• تعلَّل بالأمل: تلهَّى به.


- نعَّلَ ينعِّل ، تنعيلاً ، فهو مُنعِّل ، والمفعول مُنعَّل | • نعَّلَ الفرسَ نعلَه، ألبس حافرَه أو خفَّه ما يقيه. |• نعَّل الحذاءَ أو الخُفَّ: أنعله، وضع في أسفله جلدًا.


- نعَلَ يَنعَل ، نَعْلاً ، فهو ناعل ، والمفعول مَنْعول | • نعَل ولدَه ألبَسَه نعْلاً :-نعَل القومَ: وهبهم أحذية.|• نعَل الدّابَّةَ: ألبس حافِرَها أو خُفَّها ما يقيه.


- عَلّ :مصدر عَلَّ1 وعَلَّ2.


- أعلَّ يُعلّ ، أعْلِلْ / أَعِلَّ ، إعلالاً ، فهو مُعِلّ ، والمفعول مُعَلّ | • أعلَّه الحزنُ علَّه، أمرضه، أصابه بعِلّة :-أعلَّه الهواءُ الشَّديد، - طعامٌ مُعِلّ.|• أعلَّ اللَّفْظَ: (النحو والصرف) أدخل فيه الإعلال، وهو تغيير حروف العِلَّة بقلبٍ أو تسكينٍ أو حذف :-الإعلال والإبدال.


- عليك / عليك ب:اسم فعل أمر بمعنى الزم، واستمسك وقد يستعمل بمعنى خذ، يتعدّى بنفسه وبالباء :-عليك بالاجتهاد/ بتقوى الله/ بالصَّبر، - عليك خالدًا/ بخالد، - عليكَ بأوساط الأمور فإنّها ... نجاة ولا تتبع ذلولاً ولا صعبا، - {يَاأَيُّهَا الَّذِينَ ءَامَنُوا عَلَيْكُمْ أَنْفُسَكُمْ}: احفظوها من المعاصي وقوموا بصلاحها |• عليك أن تفعل كذا: يجب أن تفعله، - عليك به: خذه، - لا عليك: لا تهتمّ ولا تُبالِ.


- عَلَّ1 عَلَلْتُ ، يَعُلّ ، اعْلُلْ / عُلّ ، عَلاًّ ، فهو عالّ ، والمفعول مَعْلول | • علَّه الحزنُ أمرضه :-علَّه التّعبُ الشَّديدُ.|• علَّه ضربًا: تابع عليه الضَّرْبَ مرَّةً بعد أخرى.


- وَعْل / وَعِل ، جمع أوْعال ووُعُل ووُعول، مؤ وَعْلَة، جمع مؤ وَعْلات ووَعَلاَت ووعال.|1- (الحيوان) تيْسُ الجَبل، له قرنان قويَّان مُنْحنيان كسيفين أحدبين وهو جنس من المعز الجبليّة |• ما لك عنه وعْل: أي بُدّ. |2 - شريف، قوىّ، سيِّد في قومه.


- علا / علا في يَعلُو ، اعْلُ ، عُلُوًّا ، فهو عالٍ وعلِيّ ، والمفعول معلوّ (للمتعدِّي) | • علا الشخصُ/ علا الصوتُ ارتفع :-علا فوق الماء: طفا، - علا فوق السّحاب، - {فِي جَنَّةٍ عَالِيَةٍ}: مرتفعة المكانة |• علا نجمُه/ علا شأنُه/ علا ذِكرُه: نجح في عملٍ ما واشتهر. |• علا الشجرةَ: صعدها :-علا ظهرَ جواده: ركبه.|• علت الابتسامةُ وجهَه: ظهرت فوقه :-علت وجهَهُ الفرحةُ، - أبواب علاها الصدأ:-? علاهُ المشيبُ. |• علا خصمَه بالسيف ونحوه: ضربه به. |• علا في الأرض: تكبَّر وظلم :- {إِنَّ فِرْعَوْنَ عَلاَ فِي الأَرْضِ} .


- عَلْك :مصدر علَكَ.


- عِلَّة ، جمع عِلاّت وعِلَل.|1- مَرَضٌ، عكسها بُرْء :-أصابته عِلَّة، - شفاه اللهُ من عِلَّتِه، - لكُلِّ عِلَّةٍ دواء |• على عِلاّته: كما هو بعيوبه، بدون تغيير. |2 - سببٌ، حُجَّةٌ، مُبرِّرٌ، يتوقَّف عليه وجود شيء :-عِلَّةٌ واهية، - لا تصطنع العِلل وأنت مُخطئ، - عِلَّة أقبح من ذنب، - لا معلول بدون عِلَّة |• عِلّة الوجود: مُبرِّره. |3 - (الفلسفة والتصوُّف) كُلُّ ما يصدر عنه أمر آخر بالاستقلال أو بوساطة انضمام غيره إليه. |4 - (العروض) تغيير يعتري الأسبابَ والأوتادَ في الأعاريض والضروب خاصّة. |• حروف العِلَّة: (العلوم اللغوية) الواو والألف والياء.


- علَّلَ يعلِّل ، تعليلاً ، فهو مُعلِّل ، والمفعول مُعلَّل | • علَّل موقفَه بيَّن عِلَّته، فسَّره، أثبته بالدَّليل والبرهان :-علَّل غيابَه/ استقالتَه.|• علَّله بكذا: شغله به وألهاه وصبَّره :-أخذت تعلِّل صغارَها بالقصص الخياليّة.


- عليل ، جمع عليلون وأعِلاّء، مؤ عَليلة وعليل، جمع مؤ عليلات وعلائلُ.|1- صفة مشبَّهة تدلّ على الثبوت من عَلَّ2. |2 - نسيمٌ رقيق ليِّنُ الهبوبِ، مُنعشٌ لطيف :-هواء عليل.


- فاعل2 ، جمع فاعلون وفَعَلَة، مؤ فاعلة، جمع مؤ فاعلات وفواعلُ.|1- من يقوم بالأعمال التي لا تحتاج إلى مهارة مثل الحراثة ورفع الأحجار :-يساعده في أعمال الزراعة خَمْسة فَعَلَة.|2- قادرٌ ضامِنٌ :- {وَعْدًا عَلَيْنَا إِنَّا كُنَّا فَاعِلِينَ} .|3 - عاملٌ مُنفِّذٌ :- {يَلْتَقِطْهُ بَعْضُ السَّيَّارَةِ إِنْ كُنْتُمْ فَاعِلِينَ} .


- لعلَّ :- حرف ناسخ مشبه بالفعل من أخوات إنّ، ينصب الاسم ويرفَعُ الخبرَ ويفيد التوقُّع والترجِّي في الأمر المحبوب، والإشفاق من المكروه، وقد تحذف لامُه فيصير علَّ، ويمكن اقتران لعلّ بنون الوقاية، وإذا دخلت عليها (ما) كفَّتها عن العمل :-لعلّ الحبيبَ قادمٌ، - لعلّنِي أحجُّ هذا العام، - لعلّ أحدَكم أن يسارع في الخيرات، - لعلما النصرُ قريبٌ، - ذاكر علَّك تنجح، - {وَمَا يُدْرِيكَ لَعَلَّ السَّاعَةَ تَكُونُ قَرِيبًا} .|2- حرف ناسخ يفيد التعليل :- {فَقُولاَ لَهُ قَوْلاً لَيِّنًا لَعَلَّهُ يَتَذَكَّرُ أَوْ يَخْشَى} .|3 - حرف ناسخ يفيد الاستفهام :- {لاَ تَدْرِي لَعَلَّ اللهَ يُحْدِثُ بَعْدَ ذَلِكَ أَمْرًا} .


- فاعل1 :- اسم فاعل من فعَلَ |• فاعِل خير: مُحْسِنٌ، عبارة تُكتب أحيانًا في نهاية بعض الرَّسائل يُخفي بها الشَّخص اسمه بقصد الإخلاص في تبرُّعه أو مساعدته التي يقدِّمها للآخرين. |2 - (النحو والصرف) اسم مرفوع يدلّ على من قام بالفعل أو اتصَّف به، يتقدَّمه فعل تامّ مبني للمعلوم، يدلّ على زمن حدوث الفعل، مثل ذهب الولدُ. |• اسم فاعل: (النحو والصرف) كلمة مشتقَّة من الفعل تدل على من قام بالفعل مثل: كاتب، فاتح، معلِّم، مدرّس.


- مُستعلٍ :اسم فاعل من استعلى/ استعلى على. |• الحروف المستعلية: (العلوم اللغوية) الحروف التي تتصعّد في الحنك الأعلى وهي خ، ص، ض، ط، ظ، غ، ق.


- عُلْوِيّ :- سماويّ :-نورٌ/ فتحٌ/ قبسٌ عُلْويٌّ |• الإرادة العُلْويَّة: إرادة الله تعالى. |2 - مرتفِعٌ :-طابق/ كوبري/ مبنى عُلْويّ.


- أعلى ، جمع أعلون (للعاقل) وأعالٍ، مؤ عُلْيا، جمع مؤ عُلا وعُلَى.|1- اسم تفضيل من علا/ علا في: أكثر ارتفاعًا، عكْسه أسفل :-سقط من أعلى المبنى، - الْيَدُ الْعُلْيَا خَيْرٌ مِنَ الْيَدِ السُّفْلَى [حديث]، - {وَكَلِمَةُ اللهِ هِيَ الْعُلْيَا} |• أعالي البحار: المياه المفتوحة البعيدة عن المياه الإقليميّة لبلدٍ ما، - الكلمة العليا: السلطة، الرَّأي، القرار، - بأعلى صوته: بصوت مرتفع جدًّا، - تكون له اليد العليا: يسيطر أو يتسلَّط، - على أعلى مستوًى/ على أعلى المستويات: على أرفع مقام، - في أعلى الصَّفحة: في رأسها، - مذكور أعلاه: سبق ذكره. |2 - أسمى مقامًا وأشرف :-المجلس الأعلى للقضاء/ للشّباب والرياضة |• الرَّفيق الأعلى: الله سبحانه وتعالى، - القائد الأعلى: رئيس الجمهوريّة، - الملأ الأعلى: عالم الأرواح المجرَّدة، الملائكة المقرّبون أو عامّة الملائكة، - انتقل إلى الرَّفيق الأعلى: تُوفِّي، مات. |3 - غالب منتصِر :- {وَلاَ تَهِنُوا وَلاَ تَحْزَنُوا وَأَنْتُمُ الأَعْلَوْنَ} - {لاَ تَخَفْ إِنَّكَ أَنْتَ الأَعْلَى} .|• الأعلى.|1- اسم من أسماء الله الحسنى، ومعناه: رفيع القدر والمنزلة، الذي بلغ الغاية في علوّ الرُّتبة، فلا رُتبة لغيره إلاّ وهي مُنحطّة عنه :- {سَبِّحِ اسْمَ رَبِّكَ الأَعْلَى} .|2- اسم سورة من سور القرآن الكريم، وهي السُّورة رقم 87 في ترتيب المصحف، مكِّيَّة، عدد آياتها تسع عشرة آية.


- إعلاء :- مصدر أعلى. |2 - (علوم النفس) تحويل العواطف أو الغرائز إلى عواطف وغرائِزَ سامية :-إعلاءُ النَّفس/ العواطف/ المزاج.


- أعلى يُعلي ، أَعْلِ ، إعلاءً ، فهو مُعلٍ ، والمفعول مُعلًى | • أعلى كلمةَ الحقِّ رفعها، جعلها عاليةً :-أعلى الصَّوتَ/ مَبْنًى، - العلم يُعْلي منزلةَ صاحبه |• أعلى شأنَه/ أعلى قدرَه/ أعلى كلمَته: رفعه إلى مركزٍ مرموق.


- تعالى / تعالى على يتعالى ، تَعالَ ، تعاليًا ، فهو مُتعالٍ ، والمفعول مُتعالًى عليه | • تعالى اللهُ تسامَى، ترفّع، تعظَّم، تنزَّه، تقدَّس وتمجَّد :- {فَتَعَالَى اللهُ الْمَلِكُ الْحَقُّ} .|• تعالى التَّصفيقُ: ارتفع، ضجَّ، تعدَّد :-تعالتِ الأصواتُ المطالبة بالحرّيَّة.|• تعالى الشَّخصُ على النَّاس: تكبَّر، تعظَّم عليهم :-لا تكنْ متعاليًا على أحد.


- تعلَّى / تعلَّى في يتعلّى ، تَعَلَّ ، تعَلّيًا ، فهو مُتعلٍّ | • تعلَّى الشَّخصُ علا، تدرَّج في الارتفاع :-تعلَّى الجبلَ، - تعلَّى في المناصب.


- عَلَى :- حرف جرّ بمعنى فوق، يفيد الاستعلاء :-العصفور على الشّجرة: - {وَعَلَيْهَا وَعَلَى الْفُلْكِ تُحْمَلُونَ} |• سار على هواه: فعل ما أراد، عمل ما أحبّ، - على أحسن ما يُرام: في أحسن حال، - على الإطلاق: إطلاقًا، - على التَّوالي: متوالٍ متتابع، تِباعًا، - على الرُّحْب والسَّعَة: أهلاً وسهلاً، بكلِّ التِّرحاب والارتياح، - على الرَّغْم من كذا: لا يحول كذا دونه، لا يمنع كذا تحقيقه، على كُرهٍ منه، - على العين والرَّأس: بكلّ سرور وتقبُّل، - على بساط البحث: معروض للمناقشة والتفكير، جارٍ نقاشه، - على حسابه: على نفقته ومسئوليّته، - على حقّ: مُحِقّ، - على خطأ: مُخطِئ، - على رءوس الأشهاد: على مرأى من الجميع، علانية جهارًا، - على رِسْلِك: تمهَّل، تَأنَّ ولا تتعجَّل، - على سبيل المثال: بقصد التَّمثيل لا الحصر، كمثال، - على طاولة المفاوضات: حولها، بالتفاوض، - على غير انتظار: لم يكن متوقَّعًا، - على قدم المساواة: بالتَّساوي، دون تفضيل أحدٍ على غيره، - على قدمٍ وساقٍ: بكلّ قوّة، بطاقته الكاملة، - على كلِّ حالٍ: في جميع الأحوال، - على لسان فلان: منسوبٌ إليه، - على مائدة الطَّعام: حولها، - على مَهَلٍ: مُتمهِّلٌ، ببطء، - على وَجْه التَّقريب: تقريبًا، - على وَجْه الخصوص


- عَلِيّ ، جمع عَلِيُّون وعِلْيَة.|1- صفة مشبَّهة تدلّ على الثبوت من علا/ علا في وعلِيَ: مرتفع، رفيع المكانة وسامي القَدْر. |2 - عالٍ مرتفع على نظرائه :- {وَرَفَعْنَاهُ مَكَانًا عَلِيًّا} .|• العَلِيّ: اسم من أسماء الله الحسنى، ومعناه: رفيع القدر الذي لا رتبة فوق رتبته :- {وَأَنَّ اللهَ هُوَ الْعَلِيُّ الْكَبِيرُ} .|• عِلْيَة القوم: أشرافهُم وصفوتهم وأرفعهم قدرًا وأسماهم مكانةً :-كان من علية قومه.


- عُلُوّ :- مصدر علا/ علا في |• عُلُوُّ الكعبِ: المكانة والقيمة، - عُلُوُّ الهِمَّة: الطُّموح والتَّطلُّع، - عُلُوٌّ شاهق: ارتفاعٌ شديد. |2 - رفعة وعظمة :- {سُبْحَانَهُ وَتَعَالَى عَمَّا يَقُولُونَ عُلُوًّا كَبِيرًا} .|3 - (البيئة والجيولوجيا) ارتفاع نقطة ما من سطح الأرض فوق سطح البحر.


- استعلاء :- مصدر استعلى/ استعلى على. |2 - (العلوم اللغوية) رفعُ مؤخّرِ اللِّسانِ ليبلغ الطّبق أو الحُلْقوم أو يقاربهما فإن بلغهما فذلك نطق القاف ومن خلفها الغين والخاء وإن توقَّف دونهما فذلك ما يأتي عنه تفخيم ص، ض، ط، ظ ويُوصف الاستعلاء عندئذٍ بأنّه إطباق :-استعلاء حرف، - صفة/ حروف الاستعلاء.


- عِلِّيَّة :مصدر صناعيّ من عِلَّة: سببيّة. |• العلِّيَّة: (الفقه) ما أضاف الشارع الحكم إليه وناطه به، ونصبه علامة عليه، كجعل السرقة مناطًا لقطع اليد.


- استعلى / استعلى على يستعلي ، اسْتَعْلِ ، استعلاءً ، فهو مُستعلٍ ، والمفعول مُستعلًى (للمتعدِّي) | • استعلى الرَّجلُ |1 - غلَب وفاز :- {وَقَدْ أَفْلَحَ الْيَوْمَ مَنِ اسْتَعْلَى} .|2- طلب العلا والرفعة. |3 - تكبَّر وتعالى. |• استعلى النَّهارُ: ارتفع :-استعلى القمرُ.|• استعلى الطِّفلُ الجبلَ: رآه عاليًا :-استعلى المنارةَ/ البرجَ.|• استعلى على خصمه: غلبه، قهره، انتصر عليه :-استعلى الحقُّ على الباطلِ، - استعلى العدلُ على الظلمِ.


- استعلائيَّة :- اسم مؤنَّث منسوب إلى استعلاء: :-تحدث بلهجة استعلائيّة، - معظم الغربيين ينظرون للشرق نظرة استعلائيّة.|2- مصدر صناعيّ من استعلاء: فوقيَّة، نزعة لدى البعض تتمثّل في الإحساس بالذّات والنظر إلى مَن عداهم نظرة دونيّة تحقيريّة :-تمثلت استعلائيّته في كتاباته التي تحقِّر من ثقافة الآخرين.


- عَلاء :- مصدر علِيَ. |2 - رفعة وسموّ، شرف ومكانة :-يسعى نحو العَلاء، - بجهوده بلغ العَلاء.


- عالِي :- ظرف مكان بمعنى فوق :- {عَالِيَهُمْ ثِيَابُ سُنْدُسٍ} .|2- أعلى الشيء :- {فَجَعَلْنَا عَالِيَهَا سَافِلَهَا} .


- عَلِيّ ، جمع عَلِيُّون وعِلْيَة.|1- صفة مشبَّهة تدلّ على الثبوت من علَى/ علَى على: مرتفع، رفيع المكانة وسامي القدر. |2 - عالٍ مرتفع على نظرائه :- {وَرَفَعْنَاهُ مَكَانًا عَلِيًّا} .|• العَلِيّ: اسم من أسماء الله الحسنى، ومعناه: رفيع القدر الذي لا رتبة فوق رتبته :- {وَلاَ يَئُودُهُ حِفْظُهُمَا وَهُوَ الْعَلِيُّ الْعَظِيمُ} .


- اعتلى يعتلي ، اعْتَلِ ، اعتِلاءً ، فهو مُعتلٍ ، والمفعول مُعتلًى (للمتعدِّي) | • اعتلى الشَّيءُ ارتفع :-اعتلتِ الطّائرةُ فوق السحَّاب، - اعتلتِ الشَّمسُ في كبد السَّماء.|• اعتلى الرَّجلُ الجبلَ: رقِيَه وصَعِدَه :-اعتلى المُمثِّلُ خشبةَ المسرح، - اعتلى الحائطَ/ الجوادَ/ القِمَمَ |• اعتلى العَرْشَ: أصبح مَلِكًا، - اعتلى القِمَّةَ: حَصل على المركز الأول في سباقٍ أو منافسة.


- عَلْي :مصدر علَى/ علَى على.


- اعتلاء :مصدر اعتلى.


- علَّى يعلِّي ، عَلِّ ، تعليةً ، فهو مُعلٍّ ، والمفعول مُعلًّى | • علَّى البناءَ رفَعَه، جعله عاليًا :-علَّى الصوتَ/ اللهبَ/ الأسعارَ، - بسالتُه علَّت مركزَه: رفعت شأنه ومقامه.


- علِيَ يَعلَى ، اعْلَ ، عَلاءً ، فهو عليّ | • علِي الشَّخصُ شَرُف، علا، ارتفع في المكارم والشّرف :-رجلٌ عَلِيٌّ، - يسعى دائمًا نحو العلاء والرِّفعة.


- علَى / علَى على يَعلِي ، عُلِيًّا وعَلْيًا ، فهو عالٍ وعلِيّ ، :والمفعول مَعلِيّ • علَى الشَّجرةَ/ علَى على الشَّجرة رقيها وصعدها.


- تعلية :مصدر علَّى.


- عُلِيّ :مصدر علَى/ علَى على.


- عَلَّ :(انظر: ل ع ل ل - لعلَّ).


- عَلَّ1 عَلَلْتُ ، يَعُلّ ، اعْلُلْ / عُلّ ، عَلاًّ ، فهو عالّ ، والمفعول مَعْلول | • علَّه الحزنُ أمرضه :-علَّه التّعبُ الشَّديدُ.|• علَّه ضربًا: تابع عليه الضَّرْبَ مرَّةً بعد أخرى.


- عَلَّ2 عَلَلْتُ ، يَعِلّ ، اعْلِلْ / عِلّ ، عَلاًّ ، فهو عليل | • علَّ فلانٌ مَرِض :-أكل طعامًا فاسدًا فعلَّ، - علَلْنا من حديثك، - طفلٌ عليل.


- عَلّ :مصدر عَلَّ1 وعَلَّ2.


- عَلُ / عَلٍ :ظرف بمعنى فوق فإنْ أُريد به المعرفةُ كان مبنيًّا على الضَّمِّ وإن أُريد به النَّكرةُ كان مُعْربًا مجرورًا بمن :-أتيتُه من علُ/ علٍ، - *كجُلْمود صخر حَطَّه السَّيْلُ مِنْ عَلِ*: من أعلى أي شيء.


- علا / علا في يَعلُو ، اعْلُ ، عُلُوًّا ، فهو عالٍ وعلِيّ ، والمفعول معلوّ (للمتعدِّي) | • علا الشخصُ/ علا الصوتُ ارتفع :-علا فوق الماء: طفا، - علا فوق السّحاب، - {فِي جَنَّةٍ عَالِيَةٍ}: مرتفعة المكانة |• علا نجمُه/ علا شأنُه/ علا ذِكرُه: نجح في عملٍ ما واشتهر. |• علا الشجرةَ: صعدها :-علا ظهرَ جواده: ركبه.|• علت الابتسامةُ وجهَه: ظهرت فوقه :-علت وجهَهُ الفرحةُ، - أبواب علاها الصدأ:-? علاهُ المشيبُ. |• علا خصمَه بالسيف ونحوه: ضربه به. |• علا في الأرض: تكبَّر وظلم :- {إِنَّ فِرْعَوْنَ عَلاَ فِي الأَرْضِ} .


- عُلا :رِفعة، شَرَف :-*ومن طلب العُلا سهر اللَّيالي*.


- علَّلَ يعلِّل ، تعليلاً ، فهو مُعلِّل ، والمفعول مُعلَّل | • علَّل موقفَه بيَّن عِلَّته، فسَّره، أثبته بالدَّليل والبرهان :-علَّل غيابَه/ استقالتَه.|• علَّله بكذا: شغله به وألهاه وصبَّره :-أخذت تعلِّل صغارَها بالقصص الخياليّة.


- عُلُوّ :- مصدر علا/ علا في |• عُلُوُّ الكعبِ: المكانة والقيمة، - عُلُوُّ الهِمَّة: الطُّموح والتَّطلُّع، - عُلُوٌّ شاهق: ارتفاعٌ شديد. |2 - رفعة وعظمة :- {سُبْحَانَهُ وَتَعَالَى عَمَّا يَقُولُونَ عُلُوًّا كَبِيرًا} .|3 - (البيئة والجيولوجيا) ارتفاع نقطة ما من سطح الأرض فوق سطح البحر.


- علَّى يعلِّي ، عَلِّ ، تعليةً ، فهو مُعلٍّ ، والمفعول مُعلًّى | • علَّى البناءَ رفَعَه، جعله عاليًا :-علَّى الصوتَ/ اللهبَ/ الأسعارَ، - بسالتُه علَّت مركزَه: رفعت شأنه ومقامه.


- عَلَى :- حرف جرّ بمعنى فوق، يفيد الاستعلاء :-العصفور على الشّجرة: - {وَعَلَيْهَا وَعَلَى الْفُلْكِ تُحْمَلُونَ} |• سار على هواه: فعل ما أراد، عمل ما أحبّ، - على أحسن ما يُرام: في أحسن حال، - على الإطلاق: إطلاقًا، - على التَّوالي: متوالٍ متتابع، تِباعًا، - على الرُّحْب والسَّعَة: أهلاً وسهلاً، بكلِّ التِّرحاب والارتياح، - على الرَّغْم من كذا: لا يحول كذا دونه، لا يمنع كذا تحقيقه، على كُرهٍ منه، - على العين والرَّأس: بكلّ سرور وتقبُّل، - على بساط البحث: معروض للمناقشة والتفكير، جارٍ نقاشه، - على حسابه: على نفقته ومسئوليّته، - على حقّ: مُحِقّ، - على خطأ: مُخطِئ، - على رءوس الأشهاد: على مرأى من الجميع، علانية جهارًا، - على رِسْلِك: تمهَّل، تَأنَّ ولا تتعجَّل، - على سبيل المثال: بقصد التَّمثيل لا الحصر، كمثال، - على طاولة المفاوضات: حولها، بالتفاوض، - على غير انتظار: لم يكن متوقَّعًا، - على قدم المساواة: بالتَّساوي، دون تفضيل أحدٍ على غيره، - على قدمٍ وساقٍ: بكلّ قوّة، بطاقته الكاملة، - على كلِّ حالٍ: في جميع الأحوال، - على لسان فلان: منسوبٌ إليه، - على مائدة الطَّعام: حولها، - على مَهَلٍ: مُتمهِّلٌ، ببطء، - على وَجْه التَّقريب: تقريبًا، - على وَجْه الخصوص


- علَى / علَى على يَعلِي ، عُلِيًّا وعَلْيًا ، فهو عالٍ وعلِيّ ، :والمفعول مَعلِيّ • علَى الشَّجرةَ/ علَى على الشَّجرة رقيها وصعدها.


- عَلِيّ ، جمع عَلِيُّون وعِلْيَة.|1- صفة مشبَّهة تدلّ على الثبوت من علا/ علا في وعلِيَ: مرتفع، رفيع المكانة وسامي القَدْر. |2 - عالٍ مرتفع على نظرائه :- {وَرَفَعْنَاهُ مَكَانًا عَلِيًّا} .|• العَلِيّ: اسم من أسماء الله الحسنى، ومعناه: رفيع القدر الذي لا رتبة فوق رتبته :- {وَأَنَّ اللهَ هُوَ الْعَلِيُّ الْكَبِيرُ} .|• عِلْيَة القوم: أشرافهُم وصفوتهم وأرفعهم قدرًا وأسماهم مكانةً :-كان من علية قومه.


- علِيَ يَعلَى ، اعْلَ ، عَلاءً ، فهو عليّ | • علِي الشَّخصُ شَرُف، علا، ارتفع في المكارم والشّرف :-رجلٌ عَلِيٌّ، - يسعى دائمًا نحو العلاء والرِّفعة.


- عَلِيّ ، جمع عَلِيُّون وعِلْيَة.|1- صفة مشبَّهة تدلّ على الثبوت من علَى/ علَى على: مرتفع، رفيع المكانة وسامي القدر. |2 - عالٍ مرتفع على نظرائه :- {وَرَفَعْنَاهُ مَكَانًا عَلِيًّا} .|• العَلِيّ: اسم من أسماء الله الحسنى، ومعناه: رفيع القدر الذي لا رتبة فوق رتبته :- {وَلاَ يَئُودُهُ حِفْظُهُمَا وَهُوَ الْعَلِيُّ الْعَظِيمُ} .


- عَلْي :مصدر علَى/ علَى على.


- عُلِيّ :مصدر علَى/ علَى على.


- لوا علا في المكان يعْلو ع . وعلي في الشرف بالكسر يعْلى علاء. ويقال أيضا: علا بالفتح يعْلى. قال رؤبة: لمّا علا كعبك بي عليْت فجمع بين اللغتين. وفلان من علية الناس، وهي جمع رج ل عليّ، أي شريف رفيع. وعلوْت الرجل: غلبته. وعلوْته بالسيف ضربته. وعلا في الأرض: تكبّر، علوا في هذا كلّه. وعلْو الدار وعْلوها: نقيض سفلها. ويقال: أتيته من عل الدار، أي من عا ل. قال امرؤ القيس: كجلمود صخر حطّه السيل من عل وأتيته من علا. قال أبو النجم: باتتْ تنوش الحوْض نوْشا من علا ... نوْشا به تقطع أجواز الفلا وأتيته من عل بضم اللام. وأنشد يعقوب لعدي بن زيد: في كنا س ظاه ر تسْتره ... من عل الشفّان هدّاب الفننْ وأتيته من عا ل. وأتيته من معا ل. ويقال: عال عنّي وأعْل عنّي، أي تنحّ عنّي. وأعْل عن الوسادة. وعال عليّ، أي أحمل. ويقال كنْ في علاوة الريح وسفالتها. فعلاوﺗﻬا: أن تكون فوق الصيد. وسفالتها: أن تكون تحت الصيد. لئلا يجد الوحش رائحتك. والعلياء: كلّ مكان مشرف. والعلاء والعلاء الرفعة والشرف، وكذلك المعْلاة، والجمع المعالي. والعلاة: حجر يجعل عليه الأقْط. والعلاة: السندان؛ والجمع العلا. ويقال للناقة علاة، تشبّه ﺑﻬا في صلابتها. يقال: ناقة علاة الخلْق. ويقال رجل عْليان، وكذلك المرأة، يستوي فيه المذكر والمؤنث. وأنشد أبو عليّ: ومتْلف بين موْماة ومهْلكة ... جاوزْته بعلاة الخلْق علْيان ويقال: عالى الرجل وأعْلى، إذا أتى عالية نجد. والعلّيّة: الغرفة، والجمع العلاليّ. وعالية الرمح: ما دخل في السنان إلى ثلثه. والمعلّى بفتح اللام: السابع من سهام الميسر، والمعلّي بكسر اللام: الذي يأتي الحلوبة من قبل يمينها. واسْتعْلى الرجل، أي علا. واسْتعْلاه، أي علاه. واعْتلاه مثله. وتعلّى، أي علا في مهلة. وتعلّت المرأة مننفاسها، أي سلمت. وتعلّى الرجل من علّته. والعليّ: الرفيع. وأعلاه الله: رفعه. وعالاه مثله. وعلّيْت الحبل تعْلية: رفعته إلى موضعه من البكرة والرشاء. والتعالي: الارتفاع. تقول منه إذا أمرت: تعال يا رجل بفتح اللام، وللمرأة: تعاليْ، وللمرأتين: تعاليا، وللنسوة: تعاليْن. ولا يجوز أن يقال منه تعاليْت، ولا ينهى عنه. ويقال قد تعاليْت. وإلى أي شيء أتعالى. وقولهم: عليْك زيدا، أي خذه، لما كثر استعماله صار بمنزلة هلمّ وإن كان أصله من الارتفاع. وعلا بالأمر: اضطلع به واستقلّ. قال الشاعر: اعْمدْ لما تعْلو فما لك بالذي ... لا تستطيع من الأمور يدان ةوالعلاو : ما علّيت به على البعير بعد تمام الوْقر، أو علّقته عليه، نحو السقاء والسفّود والسْ فرة؛ والجمع العلاوى. والعلاوة أيضا: رأس الإنسان ما دام في عنقه. يقال: ضرب علاوته، أي رأسه.


- لّالع : القراد المهزول. والعلّ: الرجل المسنّ الصغير الجثة، يشبّه بالقراد. وبنو العلاّت، هم أولاد الرجل من نسوة شتّى، سمّيت بذلك لأنّ الذي تزوّجها على أولى قد كانت قبلها ثمّ علّ من هذه. والعلل: الشرب الثاني. يقال: علل بعد نه ل. وعلّه يعلّه ويعلّه، إذا سقاه السقية الثانية. وعلّ بنفسه، يتعدّى ولا يتعدّى. وأعلّ القوم: شربتْ إبلهم العلل. والتعْليل: سقي بعد سقي، وجنْي الثمرة مرّة بعد أخرى. وعلّ الضارب المضروب، إذا تابع عليه الضرب. وفي المثل: عرض عليّ سوْم عالّة، أي لم يبالغ؛ لأن العالّة لا يعرض عليها الشرب عرْضا يبالغ فيه كالعرض على الناهلة. وأعْلْلت الإبل، إذا أصدرﺗﻬا قبل ريّها. والعلّة: المرض، وحدث يشغل صاحبه عن وجهه، كأنّ تلك العلّة صارت شغلا ثانيا منعه شغله الأول. واعتلّ، أي مرض، فهو عليل. ولا أعلّك الله، أي لا أصابك بعلّة. واعتلّ عليه بعلّة واعْتلّه، إذا اعتاقه عن أمر. واعْتلّه: تجنّى عليه. وقولهم: على علاّته أي على كلّ حال. قال زهير: إنّ البخيل ملوم حيث كان ول ... كنّ الجواد على علاّته هرم وعلّله بالشيء، أي لهّاه به، كما يعلّل الصبيّ بشيء من الطعام يتجزّأ به عن اللبن. يقال: فلان يعلّل نفسه بتعلّة. وتعلّل به، أي تلهّى به وتجزّأ. وعلّ الشيء فهو معلول. والمعلّل: يوم من أيام العجوز، لأنه يعلّل الناس بشيء من تخفيف البرد. والعلالة بالضم: ما تعلّلْت به. والعلالة: بقيّة اللبن، والحلبة بين الحلبتين، وبقيّة جرْي الفرس، وبقيّة كلّ شيء. يقال تعاللْت الناقة، إذا استخرجت ما عندها من السير. وعلّ ولعلّ لغتان بمعنى. يقال: علّك تفعل وعلّي أفعل ولعلّي أفعل. وربّما قالوا: علّني ولعلّني. وأنشد أبو زيد لحاتم: أريني جوادا مات هزلالعلّني ... أرى ما تريْن أو بخيلا مخلّدا ويقال أصله علّ، وإنما زيدت اللام توكيدا ومعناه التوقّع لمرجوّ أو مخوف، وفيه طمع وإشفاق. وهو حرف مثل إنّ وليت وكأنّ ولكنّ، إلا أﻧﻬا تعمل على الفعل لشبههنّ به، فتنصب الاسم وترفع الخبر. واليعاليل: سحائب بعضها فوق بعض، الواحد يعلْول. قال الكميت: كأنّ جمانا واهي السلْك فوقه ... كما اﻧﻬلّ من بي ض يعاليل تسْكب ويقال: اليعاليل نفّاخات تكون فوق الماء.


- لى ع : حرف خافض، وقد يكون اسما يدخل عليه حرف جر. قال مزاحم:غدتْ منْ عليْه بعد ما تمّ ظمْؤها ... تصلّ وعنقيْض بزيزاء مجْهل وقال آخر:غدتْ من عليْه تنْفض الطلّ بعد ما ... رأت حاجب الشمس استوىفترفّعا أي غدت من فوقه؛ لأنّ حرف الجر لا يدخل على حرف الجر. وقولهم: كان كذا على عهد فلان، أي في عهده. وقد توضع في موضع عن وكذلك عامّة حروف الخفض. وقد توضع موضع منْ، كقوله تعالى: " إذا اكتالوا على الناس يسْتوفون " أي من الناس. وتكون بمعنى الباء، قال أبو ذؤيب: يسر يفيض على القداح ويصدْع أي بالقداح. وتقول: عليّ زيدا وعليّ بزيد، معناه أعطني زيدا.


- ,تحت,دون,


- ,أعلى,دون,


- ,أوار,بزق,بصق,تفل,صدى,ظمأ,عطش,


- ,انحط,بت,بزق,بسق,بصق,بكل تأكيد,تفل,تف,حقيقة,صدئ,صدي,ظمئ,عطش,لفظ,مؤكدا,


- ,أبل,برؤ,برئ,بل,تعافى,شفي,صح,


- ,أدنى,أسفل,حضيض,


- ,انحدر,انحط,انخفض,حط,سفل,سقط,هبط,


- ,أبل,أبرى,أبرأ,أبله,أخفى,أشفى,أصح,أضمر,ستر,شفى,عافاه,غمض,


- ,أسفل,أسفل,إنحطاط,إنحدار,إنخفاض,استكانة,انحدار,انحطاط,حضيض,حط,درك,سفالة,سقوط,سفل,هبوط,


- ,أساء,أحط,أخفض,أذل,أرخى,أسدل,أسقط,أنزل,أهوى,أوقع,بكل تأكيد,حقر,خفض,دهور,


- ,أسفل,انحطاط,انخفاض,تحت,حضيض,دون,دون,ععر,قاع,هبوط,


- ,أرعن,حمد,عظم,فخم,قرظ,مدح,


- ,حقير,خسيس,ذليل,سإفل,سافل,منحط,نذل,وضيع,


- exalted himself


- **’Do you give me glad tidings


- **casting a glance on


- **equally


- **He reveals


- **in its true form


- **in spite of his love for it


- **it is discovered


- **knowingly


- **to discover


- **to give life


- **to others


- ’Upon


- about


- according to


- against


- among


- are on


- are over


- are upon


- at


- before


- by


- for


- from


- in


- in spite of


- is against


- is for


- is on


- is over


- is upon


- it is against


- of


- on


- on account


- over


- than


- through


- to


- to on


- towards


- under


- upon


- will be on


- with


- would be on


- your Lord


- is Most High


- **is easy for Me


- above me?


- against me


- against me


- is for Me


- on me


- on me


- to Me


- to me -


- to me


- to me`


- upon me




يمكنكم تحميل برنامج المتدبر من هنا وكذلك قمنا بوضع مواد و قواعد بيانات لمطورين البرامج القرآنية من نسخ قرآنية خالية من الإخطاء ومطابقة لنسخة مركز الملك فهد (النسخة المدنية) برواية حفص.