المعاجم

معجم لسان العرب
الكلمة: لححت
جذر الكلمة: لحح

- اللَّحَحُ في العين: صُلاقٌ يصيبها والتصاق؛ وقيل: هو التزاقُها من وجع أَو رَمَص؛ وقيل: هو لزُوق أَجفانها لكثرة الدموع؛ وقد لَحِحَتْ عينُه تَلْحَحُ لَحَحاً، بإِظهار التضعيف، وهو أَحد الأَحرف التي أُخرجت على الأَصل من هذا الضرب منبهة على أَصلها ودليلاً على أَوّلية حالها والإِدغام لغة؛ الأَزهري عن ابن السكيت قال: كل ما كان على فَعِلَتْ ساكنة التاء من ذوات التضعيف، فهو مدغم، نحو صَمَّتِ المرأَةُ وأَشباهها إِلا أَحرفاً جاءت نوادر في إِظهار التضعيف، وهي: لَحِحَتْ عينُه إِذا التصقت، ومَشِشَت الدابة وصَكِكَت، وضَبِبَ البلدُ إِذا كثر ضَبابه، وأَلِلَ السِّقاءُ إِذا تغيرت ريحه، وقَطِطَ شَعره. ولَحَّتْ عينُه كَلَخَّتْ: كثرت دموعها وغَلُظَتْ أَجفانها. وهو ابن عَمٍّ لَحٍّ، في النكرة بالكسر لأَنه نعت للعم؛ وابن عمي لَحّاً في المعرفة أَي لازقُ النسب من ذلك، ونصب لَحًّا على الحال، لأَن ما قبله معرفة، والواحد والاثنان والجمع والمؤَنث في هذا سواء بمنزلة الواحد. وقال اللحياني: هما ابنا عَمٍّ لَحٍّ ولَحًّا، وهما ابنا خالة، ولا يقال: هما ابنا خال لَحًّا، ولا ابنا عمة لَحًّا، لأَنهما مفترقان إِذ هما رجل وامرأَة، وإِذا لم يكن ابن العم لَحًّا وكان رجلاً من العشيرة قلت: هو ابن عَمِّ الكلالةِ، وابنُ عَمٍّ كلالةً. والإِلْحاحُ: مثل الإِلْحافِ. أَبو سعيد: لَحَّت القرابةُ بين فلان وبين فلان إِذا صارت لَحّاً، كَلَّتْ تَكِلُّ كلالةً إِذا تباعدت. ومكانٌ لَحِحٌ لاحٌّ: ضَيِّقٌ، وروي بالخاء المعجمة. ووادٍ لاحٌّ: ضيق أَشِبٌ يَلْزَقُ بعضُ شجره ببعض. وفي حديث ابن عباس في قصة إِسماعيل، عليه السلام، وأُمِّه هاجَرَ: وإِسكان إِبراهيم إِياهما مكة والوادي يومئذ لاحٌّ أَي ضَيِّقٌ ملتف بالشجر والحجر أَي كثير الشجر؛ قال الشماخ: بخَوْصاوَيْنِ في لِحَحٍ كَنِين أَي في موضع ضيق يعني مَقَرَّ عيني ناقته، ورواه شمر: والوادي يومئذ لاخٌّ، بالخاء، وسيأْتي ذكره في موضعه. وأَلَحَّ عليه بالمسأَلة وأَلَحَّ في الشيء: كثر سؤالُه إِياه كاللاصق به.وقيل: أَلَحَّ على الشيء أَقبل عليه لا يَفْتُرُ عنه، وهو الإِلحاحُ، وكله من اللُّزوق. ورجل مِلْحاحٌ: مُدِيمٌ للطلب. وأَلَحَّ الرجل على غريمه في التقاضي إِذا وَظَبَ. والمِلحاحُ من الرحال: الذي يَلْزَق بظهر البعير فَيَعَضُّه ويَعْقِره، وكذلك هو من الأَقْتاب والسروج. وقد أَلَحَّ القَتَبُ على ظهر البعير إِذا عقره؛ قال البَعِيثُ المُجاشِعِيُّ: أَلَدُّ إِذا لاقيتُ قوماً بخُطَّةٍ، أَلَحَّ على أَكْتافِهم قَتَبٌ عُقَرْ ورَحى مِلْحاحٌ على ما يَطْحَنُه. وأَلَحَّ السحابُ بالمطر: دام؛ قال امرؤ القيس: دِيارٌ لسَلْمى عافِياتٌ بذي خالِ، أَلَحَّ عليها كلُّ أَسْحَمَ هَطَّالِ وسحابٌ مِلْحاحٌ: دائم. وأَلح السحابُ بالمكان: أَقام به مثل أَلَثَّ، وأَنشد بيت البعيث المجاشعي؛ قال ابن بري: وصف نفسه بالحِذْق في المخاصمة وأَنه إِذا عَلِقَ بخَصْمٍ لم ينفصل منه حتى يؤثر كما يؤثر القتب في ظهر الدابة. وأَلَحَّت المَطِيُّ: كَلَّتْ فأَبطأَت. وكلُّ بطيء: مِلْحاحٌ. وجابة مُلِحٌّ إِذا بَرَك ثَبَتَ ولم ينبعث. وأَلَحَّت الناقة وأَلَحَّ الجمل إِذا لزما مكانهما فلم يَبْرَحا كما يَحْرُنُ الفرسُ؛ وأَنشد: كما أَلَّحتْ على رُكْبانِها الخُورُ الأَصمعي: حَرَنَ الجابةُ وأَلَحَّ الجملُ وخَلأَتِ الناقةُ. والمُلِحُّ: الذي يقوم من الإِعياء فلا يبرح. وأَجاز غيرُ الأَصمعي: وأَلحَّت الناقةُ إِذا خَلأَتْ؛ وأَنشد الفراء لامرأَة دعت على زوجها بعد كبره: تقولُ: وَرْياً، كُلَّما تَنَحْنَحا، شَيْخاً، إِذا قَلَبْتَه تَلَحْلَحا ولَحْلَح القومُ وتَلَحْلَحَ القوم: ثبتوا مكانهم فلم يبرحوا؛ قال ابن مقبل: بحَيٍّ إِذا قيل: اظْعَنُوا قد أُتِيتُمْ، أَقامُوا على أَثقالهم، وتَلَحْلَحوا يريد أَنهم شُجْعان لا يزولون عن موضعهم الذين هم فيه إِذا قيل لهم: أُتيتم، ثقةً منهم بأَنفسهم. وتَلَحْلَحَ عن المكان: كتزحزح، ويقول الأَعرابي إِذا سئل: ما فعل القوم؟ يقول تَلَحْلَحُوا أَي ثَبَتُوا؛ ويقال: تَحَلْحَلُوا أَي تفرّقوا؛ قال: وقولها في الأُرجوزة تَلَحْلَحا، أَرادت تَحلْحَلا فقلبت، أَرادت أَن أَعضاءه قد تفرّقت من الكبر. وفي الحديث: أَن ناقة رسول الله، صلى الله عليه وسلم، تَلَحْلَحَتْ عند بيت أَبي أَيوبَ ووضعت جِرانَها أَي أَقامت وثبتت وأَصله من قولك أَلَحَّ يُلِحُّ. وأَلَحَّت الناقة إِذا بَرَكَت فلم تَبْرح مكانها. وفي حديث الحديبية: فركب ناقته فزَجَرها المسلمون فأَلَحَّت أَي لزمت مكانها، من أَلَحَّ على الشيء إِذا لزمه وأَصَرَّ عليه. وأَما التَّحَلْحُلُ: فالتحرك والذهابُ. وخُبْزةٌ لَحَّةُ ولَحْلَحةٌ ولَحْلَحٌ: يابسة؛ قال: حتى اتَّقَتْنا بقُرَيْصٍ لَحْلَحِ، ومَذْقَةٍ كقُرْبِ كَبْشٍ أَمْلَحِ


معجم تاج العروس
الكلمة: لححت
جذر الكلمة: لحح

- : ( {أَلَحَّ فِي السُّؤال) مثل (أَلْحَفَ) بِمَعْنى واحدٍ. (و) } أَلَحّ (السَّحابُ: دامَ مَطَرُه) ، قَالَ امرؤُ الْقَيْس: دِيَارٌ لسَلْمَى عافِياتٌ بِذي خَالِ أَلحَّ عَلَيْهَا كلُّ أَسحَمَ هَطَّالِ وسَحابٌ {مِلْحاحٌ: دائمٌ،} وأَلَحَّ السَّحَابُ بِالْمَكَانِ: أَقامَ بِهِ، مثْل أَلَثَّ. (و) من الْمجَاز: أَلحَّ (الجَملُ: حَرَنَ) ولَزِمَ مكانَه فَلم يَبْرَح كَمَا يَبْرَحُ الفَرَسُ، وأَنشد: كَمَا {أَلحَّتْ على رُكْبَانها الخُورُ وَكَذَا أَلحَّت النّاقَةُ. وَقَالَ الأَصمعيّ حَرَنَ الدّابَّةُ،} وأَلَحَّ الجَملُ، وخَلأَت النّاقَةٌ. (و) أَجاز غَيْرُ الأَصمعيّ أَلَحَّت (الناقَة خَلأَتْ) . وَفِي حَدِيث الحُدَيْبِيَة: (فركبَ ناقَتَه فزَجَرَها المُسلِمُون {فأَلحَّت) ، أَي لزِمَت مكانَهَا؛ من أَلَحَّ بالشْيءِ، إِذا لزِمَه وأَصَرَّ عَلَيْهِ. (و) أَلحَّت (المَطِيُّ: كَلَّتْ فأَبطَأَتْ) وكلُّ بَطِيءٍ} مِلْحاحٌ، ودابّةٌ {مُلِحٌّ، إِذا بَرَكَ ثَبَتَ وَلم يَنْبعِثْ. (و) من الْمجَاز:} أَلَحَّ (القَتَبُ: عَقَرَ ظَهْرَها) ، قَالَ البَعيث المُجاشعيّ: أَلَدُّ إِذا لاقَيْتُ قَوماً بخُطّةٍ أَلَحَّ على أَكْتَافِهِمْ قَتَبٌ عُقَرْ قَالَ ابْن بَرِّيّ: وَصَفَ نفْسَه بالحِذْق فِي المخاصَمةِ وأَنّه إِذا عَلِقَ بخَصْمٍ لم يَنفصِلْ مِنْهُ حتّى يُؤَثِّرَ كَمَا يُؤَثِّرُ القَتَبُ فِي ظَهْرِ الدَّابّة. (وَهُوَ) ، أَي القَتَب، (ملْحَاحٌ) يَلزَق بظَهْرِ البَعير فيَعْقرُه، وكذالك هُوَ من الرِّحَال والسُّرُوجِ، وَهُوَ مَجاز (! ولَحْلَحُوا: لم يَبْرَحُوا مَكَانَهُمْ، {كتلَحْلَحُوا) . قَالَ ابْن مُقْبِل: بِحَيَ إِذا قِيلَ اظْعَنُوا قدْ أُتِيتُمُ أَقامُوا على أَثْقَالِهمْ} وتَلَحْلحُوا يُرِيد أَنهم شُجعانٌ لاَ يَزْولون عَن مَوْضعِهم الّذي هم فِيهِ إِذا قيل لَهُم أُتِيتم، ثِقَةً مِنْهُم بأَنْفسهم. وَيَقُول الأَعرابيُّ، إِذا سُئِل مَا فَعَل القَومُ: {تَلَحْلَحُوا، أَي ثَبَتوا، وَيُقَال} تَلَحْلَحُوا، أَي تفرَّقوا. وأَنشد الفَرَّاءُ لامرأَةٍ دَعَتْ علَى زَوجِها بعدَ كِبَرِه: تَقول وَرْياً كُلَّما تَنَحْنحَا شَيخاً إِذا قلّبتَه تَلَحْلَحَا أَرادت: تَحلْحَلا فقَلبت، أَرادَتْ أَنَّ أَعضَاءَه قد تفرَّقَت من الكِبَر. وَفِي الحَدِيث: (أَنَّ نَاقَة رسولِ الله صلى الله عَلَيْهِ وَسلم {تَلَحْلَحت عندَ بَيتِ أَبي أَيُّوبَ ووَضَعَتْ جِرَانَها) ، أَي أَقامَت وثَبتَتْ. (} ولَحِحَتْ عَيْنُه كسَمِعَ: لَصِقَتْ بالرَّمَصِ) وَقيل: لَحَحُها: لُزُوقُ أَجفانِها لكَثْرَةِ الدُّمُوعِ، وَهُوَ أَحَد الأَحرُف الَتي أُخْرِجَت على الأَصل من هاذا الضَّرْب، مُنبِّهة على أَصلِهَا ودَلِيلاً على أَوّلِيَّة حالِها. والإِدغامُ لُغَة. وَقَالَ الأَزهريّ عَن ابْن السِّكيِّت قَالَ: كلُّ مَا كَانَ على فَعِلَتْ سَاكِنة التاءِ من ذَوَات التَّضعيف فَهُوَ مُدْغم، نَحْو صَمَّت المرأَةُ وأَشْباهها، إِلاّ أَحْرُفاً جاءَت نوادِرَ فِي إِظهار التَّضْعيف، وَهِي لحِحَتْ عَينُه، إِذا التصَقَت، ومَشِشَت الدَّابَّةُ، وصَكِكَتْ وضَبِبَ البَلَدُ: إِذَا كَثُرَ ضبَابُه، وأَلِلَ السِّقَاءُ إِذا تغيَّرتْ رِيحه، وقَطِطَ شَعرُه. ولَحَّتُ عينُه كَلَخَّت: كثُرَ دُموعُها وغلُظَت أَجفانُها. (ومَكَانٌ {لاحٌّ} ولَحِحٌ، ككَتِفٍ، ولَحْلَحٌ: ضَيِّقٌ) . ورُوِيَ: مكانٌ لاخٌّ، بِالْمُعْجَمَةِ. ووَادٍ لاحٌّ: أَشِبٌ يَلْزَق شَجرِه ببعْضٍ. وَفِي حَدِيث ابْن عبّاس فِي قصّة إِسماعيلَ عَلَيْهِ السلامُ وأُمِّه هَاجَرَ وإِسكانِ إِبراهيم إِيّاهما مكّةَ، (والوادِي يومئذٍ لاحٌّ) أَي ضَيِّقٌ مُلتَفٌّ بالشجَر والحَجَر. أَي كثيرُ الشَّجر. وَرُوِيَ شمِرٌ (والوادي يومئذٍ لاخٌّ) بالخَاءِ الْمُعْجَمَة، وسيأْتي ذِكره. (وَهُوَ ابنُ عَمِّي {لَحاًّ) ، فِي الْمعرفَة، (وابنُ عَمَ} لحٍّ) ، فِي النكرَة بِالْكَسْرِ، لأَنه نَعْت للعمّ، أَي (لاصِقُ النَّسَبِ) ، ونَصبَ لحًّا على الحَال لأَنّ مَا قبله معرفَة، وَالْوَاحد والاثنان والجمِيعُ والمؤنَّث فِي هاذا سواءٌ بمنزلةِ الْوَاحِد. وَقَالَ اللِّحيانيّ: هما ابنَا عَمَ لحَ ولحًّا، وهما ابنَا خالةٍ، وَلَا يُقَال هما ابْنا خالٍ لحًّا وَلَا ابنَا عمَّةٍ لحًّا، لأَنهما مُفترقانِ، إِذ هما رَجلٌ وامرَأَةٌ. (و) عَن أَبي سعيد: ( {لحَّتِ القَرَابَةُ بينَنا لَحًّا) ، إِذا دَنَتْ، (فإِن لم يَكن) ابنُ العَمِّ (لحًّا وَكَانَ رجلا من العَشِيرَة قلتَ) : هُوَ (ابْن عَمِّ الكَلالةِ وابنُ عمَ كلالةٌ) وكَلَّت تَكِلُّ كَلاَلةً، إِذا تَباعَدَت. (وخُبْزَةٌ) } لَحّةٌ و ( {لَحْلَحةٌ) } ولَحْلَحٌ: (يابِسةٌ) . قَالَ: حَتَّى أَتَتْنَا بقُرَيصٍ لَحلَحِ ومَذْقَةٍ كقُرْبِ كَبْشٍ أَمْلَحِ ( {والمُلَحْلَح، كمُحمَّد) . وَفِي نسخةٍ: كمُسَلْسَل، وَهُوَ الصَّوَاب: (السَّيِّدُ) ، كالمُحَلْحَلِ وسيأْتي. (} واللُّحُوح، بالضّمّ) لُغَة عَربيّةٌ لَا مُوَلَّدة على مَا زَعمَه شيخُنَا، وَكَونه يالضّمّ هُوَ الصَّوَاب، والمسموع من أَفواهِ الثِّقَات خَلَفاً عَن سَلَفٍ، وَلَا نظَرَ فِيهِ كَمَا ذَهب إِليه شيخُنا: (شِبْهُ خُبْزِ القَطائِف) لَا عَيْنُه كَمَا ظنّه شَيخنَا، وجَعَلَ لفْظ شبْه مستدرَكاً، (يُؤكَلُ باللَّبَن) غَالِبا، وَقد يُؤكل مَثرُوداً فِي مَرَقِ اللَّحْم نادِراً، (ويُعْمَل باليَمَنِ) ، وَهُوَ غالبُ طَعامه أَهلِ تِهَامَةَ، حتّى لَا يُعرَف فِي غيرِه من الْبِلَاد. وَقَول شَيخنَا إِنّه شاعَ بالحجاز أَكثَرَ من اليَمَن، تَحَامُلٌ مِنْهُ فِي غير محلّه، بل اشتبهَ عَلَيْهِ الْحَال فَجعله القَطَائفَ بعينِه فاحتاجَ إِلى تأْوِيل، وكأَنَّه يُريد أَوّل ظُهُورِه، ولذالك اقتصَرَ على اسْتِعْمَاله باللَّبَن، وَفِي الْيمن، فإِنّه فِي الْحجاز أَكثرُ اسْتِعْمَالا وأَكثَر أَنواعاً. انْظر هاذا مَعَ الاشتهار المتعارَف عِنْد أَهل المعرفةِ أَنَّ {اللُّحُوحَ من خَواصّ أَرضِ الْيمن لَا يَكاد يُوجد فِي غَيره. وَمِمَّا يسْتَدرك عَلَيْهِ: أَلَحَّ فِي الشيْءِ: كثُرَ سُؤَالُه إِيّاه كالَّلاصق بِهِ. وَقيل: أَلحَّ على الشيْءِ: أَقبَلَ عَلَيْهِ وَلَا يَفتُرُ عَنهُ، وَهُوَ الإِلْحاح، وكلُّه من اللُّزُوق. ورَجلٌ} مِلْحاحٌ: مُديمٌ للطَّلَب، وأَلَحَّ الرَّجلُ فِي التقاضِي، إِذا وَظَبَ. ورَحًى! مِلْحاحٌ علَى مَا يَطحَنُهُ. والمُلِحُّ: الَّذِي يَقوم من الإِعياءِ فلاَ يَبْرَحُ.


المعجم الوسيط
الكلمة: لححت
جذر الكلمة: لحح

- اللَّحَّةُ اللَّحَّةُ خُبزَةٌ لَحَّةٌ يابسة., لَحِحَتْ عينه لَحِحَتْ لَحَحًا: لَصِقَت بالرّمصِ فهو أَلَحُّ، وهي لَحَّاءُ. والجمع : لُحٌّ., ألْحَنَ في كلامه: أَخطأ.|ألْحَنَ فلانًا القولَ: أفهمه إِيَّاه., اللَّحِمُ اللَّحِمُ بيتٌ لَحِمٌ: كثيرُ اللحم.|اللَّحِمُ البيتُ يُغتاب فيه الناسُ كثيرا.| وبازٌ لَحِمٌ: يأكل اللحمَ أو يشتهيه., المِلْوَحُ : السَّريعُ العطَش., لَحَّتِ القَرابةُ بيننا لَحَّتِ لَحًّا: دَنَتْ ولَصِقَت. يقال في المعرفة: هو ابن عمي لَحًّا، منصوب على الحال، وفي النكرة: هو ابن عَمٍّ لَحٍّ، بالجرّ، لأَنه نعتٌ للعمّ.| (وكذلك المؤنث والاثنان والجمع) ., المِلْحَاحُ : اللَّحُوح.|يقال: سَحابٌ مِلْحَاحُ: دائمُ المطر., أَلَحَّ السَّحابُ: دام مطرُه.|أَلَحَّ فلانٌ على الشيء: واظبَ عليه. يقال: أَلحَّ عليه بالمسأَلة: ألحف.|أَلَحَّ الحذاءُ على الإِصبع: عَقَرَه فهو مِلْحَاحٌ., تَلَحَّحَ عليه: أَلَحَّ.


المعجم الغني
الكلمة: لححت
جذر الكلمة: لحح

- طَلَبَ مُسَاعَدَتَهُ بِإلْحَاحٍ :بِإلْحَافٍ وَإصْرَارٍ., (مصدر تَلَحَّحَ).|-التَّلَحُّحُ عَلَيْهِ : الإِلْحاحُ عَلَيْهِ، الْمُواظَبَةُ عَلَيْهِ., (فعل: خماسي لازم، متعد بحرف).| تَلَحَّحْتُ، أَتَلَحَّحُ، تَلَحَّحْ، مصدر تَلَحُّحٌ- تَلَحَّحَ عَلَيْهِ : أَلَحَّ عَلَيْهِ، وَاظَبَ عَلَيْهِ., (صِيغَةُ مِفْعَال لِلْمُبَالَغَةِ).|-رَجُلٌ مِلْحَاحٌ : كَثِيرُ الإلْحَاحِ., (فعل: رباعي لازم، متعد بحرف).| ألْحَحْتُ، أُلِحُّ، مصدر إِلْحَاحٌ.|1- ألَحَّ فِي سُؤَالِهِ :وَاصَلَ، تَابَعَ طَرْحَهُ بِشِدَّةٍ، بِإلْحَاحٍ إلَى أنْ يُشْفِيَ غَلِيلَهُ، أَصَرَّ، شَدَّدَ- مِنْ بَيْنِ كُلِّ القَضَايَا ألَحَّ عَلَى قَضِيَّةٍ وَاحِدَةٍ.|2- ألَحَّ السَّحَابُ : دَامَ مَطَرُهُ., (فعل: ثلاثي لازم، م. بظرف).| لَحَّ، يَلِحُّ، مصدر لَحٌّ- لَحَّتِ القَرَابَةُ بَيْنَهُمَا : دَنَتْ، لَصِقَتْ.


المعجم الرائد
الكلمة: لححت
جذر الكلمة: لحح

- 1- تلحح عليه : ألح عليه ، واظب عليه, 1- مصدر ملح وملح يملح ويملح|2- طعم الملح, 1- ألح في السؤال : واظب ، أصر|2- ألح السحاب : دام مطره|3- ألحت الدابة : تعبت فأبطأت|4- ألح الرحل على ظهر الجمل : عقر ظهره وجرحه|5- ألح الجمل : وقف ولم ينقد, 1- مصدر لاحى|2- قشر العود أو الشجر, 1- ملاح : نوتي ، بحار|2- ملاح : طيار مسؤول عن قيادة الطائرة وإدارتها|3- ملاح بائع الملح|4- ملاح : صاحب الملح, 1- أملح : ندى يسقط ليلا على البقل|2- أملح : ما لونه « الملحة » ، وهي بياض يخالطه سواد|3- أملح : « كبش أملح » : أسود يعلو شعره بياض, 1- لحت العين : لصقت أجفانها « بالرمص » ، وهو وسخ أبيض في مجرى الدمع, 1- لحت القرابة بينهما : لصقت ، قربت جدا, 1- مصدر لح|2- « هو ابن عمي لحا » : أي لاصق النسب ، ونصب على الحال لأن ما قبله معرفة ومع النكرة يقال : « هو ابن عم لح » بالجر لأنه نعت للعم وكذلك المؤنث والمثنى والجمع, 1- ملح الطعام : جعل فيه ملحا|2- ملح الماشية : أطعمها الملح|3- ملحه : عابه ، اغتابه|4- ملح الطائر : كثرت سرعة خفقانه بجناحيه|5- ملح الله فيه : بارك له في عيشه, 1- ملحاح : كثير الإلحاح ، في الطلب|2- ملحاح : رحل يعقر ظهر الجمل أو نحوه|3- ملحاح : « سحاب ملحاح » : دائم, 1- ملحة : ذات ملح ، غير عذبة|2- ملحة : حرمة ومعاهدة وحلف : « بينهما ملحة », 1- « مكان لحح » : ضيق, 1- مالحه : أكل معه « هو يحفظ حرمة الممالحة »|2- مالحه : رضع معه, 1- مليح : ذو ملاحة وظرف ، جمع : ملاح وأملاح ، مؤنث مليحة : « وجه مليح »|2- مليح من الماء : ما كان ملحا غير عذب|3- مليح : « سمك مليح » : مملح ومقدد


معجم مختار الصحاح
الكلمة: لححت
جذر الكلمة: لحح

- ل ح ح: (الْإِلْحَاحُ) كَالْإِلْحَافِ يُقَالُ: (أَلَحَّ) عَلَيْهِ بِالْمَسْأَلَةِ.


المعجم المعاصر
الكلمة: لححت
جذر الكلمة: لحح

- ألحَّ على / ألحَّ في يُلِحّ ، ألْحِحْ / أَلِحَّ ، إلحاحًا ، فهو مُلِحّ ، والمفعول مُلَحٌّ عليه | • ألحَّ الشَّخْصُ على الشَّيءِ/ ألحَّ الشَّخصُ في الشَّيء واظب عليه :-ألحَّ على طلب فرصة عَمَل، - ألحَّ على تنفيذ المشروع، - ألحَّ في السُّؤال: ألحف فيه، دام عليه، - رجاه في إلحاح., لَحوح :صيغة مبالغة من ألحَّ على/ ألحَّ في: :-رجُل/ طفل لَحوحٌ., أملَحُ ، جمع مُلْح، مؤ مَلْحَاء، جمع مؤ مَلْحاوات ومُلْح: صفة مشبَّهة تدلّ على الثبوت من ملِحَ: ما لونه المُلْحة، وهي سوادٌ يُخالطه بياض :-لحيتهُ ملحاءُ، - كبشٌ أملحُ., مِلْحاح :مؤ مِلْحاح ومِلْحاحَة: صيغة مبالغة من ألحَّ على/ ألحَّ في: كثير الإلحاح، كثير السُّؤال دائمه :-تلميذٌ/ عاملٌ مِلْحَاحٌ، - امرأة مِلْحَاحٌ/ مِلْحاحَة |• سحاب مِلْحاح: دائم المطر., إلحاحيَّة :- اسم مؤنَّث منسوب إلى إلحاح. |2 - مصدر صناعيّ من إلحاح: كون الشيء ملحًّا أو متطلبًا عملاً عاجلاً. |• شخصيّة إلحاحيّة: (علوم النفس) نمط من أنماط الشخصيّة يتميّز بمجموعة من الأعراض المتزامنة مثل العناية الزائدة بالتنظيم والترتيب والدِّقَّة والوضوح., ألحنَ في يُلحن ، إلحانًا ، فهو مُلْحِن ، والمفعول مُلْحَنٌ فيه | • ألحن الشَّخْصُ في كلامه أخطأ., أملحَ يُملح ، إملاحًا ، فهو مُملِح ، والمفعول مُملَح (للمتعدِّي) | • أملح الماءُ صار مِلحًا ليس عذبًا. |• أملح الشَّخصُ: طيِّب، أتى بكلامٍ مليح :-يجتمع الناسُ في السّهرة حوله لأنّه يُملحُ في حديثه.• أملح الطعامَ وغيرَه: جعل فيه مِلحًا بقدر، أو أفسده بالمِلح.


معجم الصحاح في اللغة
الكلمة: لححت
جذر الكلمة: لحح

- تقول الإلحاح مثل الإلحاف، : ألحّ عليه بالمسألة. وألحّ السحاب: دام مطره. وقال الأصمعيّ: ألحّ السحاب بالمكان: أقام به، مثل ألثّ. وأنشد للبعيث المجاشعي: ألدّ إذا لاقيت قوما بخطّة ... ألحّ على أكتافهمقتب عقرْ والملحاح: القتب الذي يعضّ على غارب البعير. ورحى ملْحاح على ما تطحنه. وتقول: ألحّ الجمل، إذا حرن؛ كما تقول في الناقة: خلأتْ. وقولهم: هو ابن عمّي لحا، أي لاصق النسب. ومكان لاحّ: ضيّق. ولححتْ عينه، إذا لصقت بالرمص. وهو أحد ما جاء على الأصل.



الأكثر بحثاً