أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ ۚ وَلَوْ كَانَ مِنْ عِندِ غَيْرِ اللَّهِ لَوَجَدُوا فِيهِ اخْتِلَافًا كَثِيرًا
 

وَقَالَ الرَّسُولُ يَا رَبِّ إِنَّ قَوْمِي اتَّخَذُوا هَٰذَا الْقُرْآنَ مَهْجُورًا

أَنَّى لِلْمُحْتَوَى الْعَرَبِيِّ أَنْ يُثْرَى فِي مَعْزِلٍ عَنْ الْقُرْآنِ وَاللُّغَةِ !

المعاجم:


لا شكّ أنّ إضافة المعاجم يساعد كثيرا في فهم الكلمات القرآنيّة ودلالاتها، لذلك قمنا بإضافة أهمّ المعاجم وأكثرها دقّة وشهرة، مثل لسان العرب وتاج العروس وغيرهما، وبمجرد اختيار الكلمة في برنامجنا المتدبّر تستطيع الكشف عن معناها.

- لَقَعَه بالبعْرةِ يَلْقَعُه لَقْعاً: رماه بها، ولا يكون اللَّقْعُ في غير البعرة مما يرمى به. وفي الحديث: فَلَقَعَه ببعرة أَي رماه بها. ولَقَعَه بِشَرٍّ ومَقَعَه: رماه به. ولَقَعَه بعينه عانَه، يَلْقَعُه لَقْعاً: أَصابَه بها. قال أَبو عبيد: لم يسمع اللقْعُ إِلا في إِصابةِ العين وفي البعرة. وفي حديث ابن مسعود: قال رجل عنده إِن فلاناً لَقَعَ فرسَك فهو يَدُورُ كأَنَّه في فَلَكٍ أَي رماه بعينه وأَصابَه بها فأَصابَه دُوارٌ. وفي حديث سالم بن عبد الله: أَنه دخل على هشام بن عبد الملك فقال: إِنك لذو كِدْنةٍ؛ فلما خرج من عنده أَخذَتْه قَفْقَفَةٌ أَي رِعْدةٌ، فقال: أَظن الأَحْوَلَ لَقَعَني بعَيْنِه أَي أَصابَني بعينه، يعني هشاماً، وكان أَحْوَلَ. واللَّقْعُ: العيْبُ، والفِعْل كالفعل والمصدر كالمصدر. ورجُلٌ تِلِقَّاعٌ وتِلِقَّاعةٌ: عُيَبةٌ. وتِلِقَّاعةٌ أَيضاً: كثيرُ الكلامِ لا نظير له إِلا تِكِلاَّمةٌ؛ وامرأَة تِلِقَّاعةٌ كذلك. ورجل لُقَّاعةٌ: كَتِلِقَّاعةٍ، وقيل: اللُّقَّاعةُ، بالضم والتشديد، الذي يُصِيبُ مواقِعَ الكلام، وقيل: الحاضِرُ الجوابِ، وفيه لُقَّاعاتٌ. يقال: رجل لُقَّاعٌ ولُقَّاعةٌ للكثير الكلام. واللُّقَّاعةُ: المُلَقَّبُ للناس؛ وأَنشد لأَبي جُهَيْمةَ الذهْلي: لقدْ لاعَ مِمّا كانَ بَيْني وبيْنَه، وحَدَّثَ عن لُقَّاعةٍ، وهْو كاذِبُ قال ابن بري: ولَقَعَه أَي عابَه، بالباءِ. واللُّقَّاعةُ: الدّاهِيةُ المُتَفَصِّحُ، وقيل: هو الظَّرِيفُ اللَّبِقُ. واللُّقَعةُ: الذي يَتَلَقَّعُ بالكلامِ ولا شيء عنده وراءَ الكلامِ. وامرأَة مِلْقَعةٌ: فَحّاشةٌ؛ وأَنشد: وإِن تَكلَّمْتِ فكُوني مِلْقَعه واللَّقَّاعُ واللُّقاعُ: الذبابُ الأَخضر الذي يَلْسَعُ الناسَ؛ قال شُبَيْلُ بن عَزْرَةَ: كأَنَّ تَجاوُبَ اللَّقَّاعِ فيها وعَنْتَرَةٍ وأَهْمِجةٍ رِعالُ واحدته لَقّاعةٌ ولُقاعةٌ. الأَزهري: اللَّقَّاعُ الذُّبابُ، ولَقْعُه أَخْذُه الشيءَ بمَتْكِ أَنفِه؛ وأَنشد: إِذا غَرَّدَ اللَّقَّاعُ فيها لِعَنْتَرٍ بمُغْدَوْدِنٍ مُستَأْسِدِ النَّبْتِ ذي خَبْرِ قال: والعَنْتَرُ ذُبابٌ أَخْضَرُ، والخَبْرُ: السِّدْرُ. قال ابن شميل: إِذا أَخذ الذباب شيئاً بمَتْكِ أَنفِه من عسَل وغيره قيل: لَقَعَه يَلْقَعُه. ويقال: مرَّ فلان يَلْقَعُ إِذا أَسْرَعَ؛ قال الراجز: صَلَنْقَعٌ بَلَنْقَعُ، وَسْطَ الرِّكابِ يَلْقَعُ والتُقِعَ لَوْنُه والتُمِعَ أَي ذهب وتغيَّر؛ عن اللحياني، مثل امتُقِعَ، قال الأَزهري: التُقِعَ لَوْنُه واسْتُقِعَ والتُمِعَ ونُطِعَ وانْتُطِعَ واسْتُنْطِعَ لونُه بمعنى واحد. وحكى الأَزهري عن الليث: اللِّقاعُ الكساءُ الغليظُ، وقال: هذا تصحيف، والذي أَراه اللِّفاعُ، بالفاء، وهو كساءٌ يُتَلَفَّعُ به أَي يشتمل به؛ ومنه قول الهذلي يصف ريش النصل: حَشْرِ القَوادِمِ كاللِّفاعِ الأَطْحَلِ


- ـ لَقَعَ، كمنَع، لَقَعاناً: مَرَّ مُسْرِعاً، ـ وـ الشيءَ: رَمَى به، ـ وـ فلاناً بعَيْنِه: أصابَه بها، ـ وـ الحَيَّةُ: لَدَغَتْ. ـ والمِلْقاع، بالكسر: الفاحشةُ في الكلامِ. وكشَدّادٍ: الذُّبابُ. ـ ولَقْعُه: أخْذُه الشيءَ بِمُتْكِ أنْفِه. وككتابٍ: الكِساءُ الغليظُ. ـ وكغُرابٍ: ع، أو هو تصحيفٌ؛ والصوابُ بالفاءِ. وكهُمَزَةٍ: مَن يَرمي بالكلامِ، ولا شيءَ وراءَ ذلك الكلامِ. ـ والتِلِقَّاعُ والتِلِقَّاعةُ، مكسورَتَيِ التاءِ واللامِ، مُشدَّدَتَي القافِ: الكثيرُ الكلامِ. وكرُمّانةٍ: الأحمقُ، والمُلَقِّب للناسِ، ـ كالتِلِقَّاعةِ فيهما، والرجلُ الداهيةُ الذي يَتَلَقَّعُ بالكلامِ، أي يَرْمِي به رَمْياً، والحاضِرُ الجوابِ. ـ وفي كلامِه لُقَّاعاتٌ، بالضم مُشدّدةً: إذا تَكَلَّمَ بأقْصَى حَلْقِه. ـ والْتُقِعَ لَوْنُه، مجهولاً: تَغَيَّرَ. ـ ولاقَعَنِي بالكلامِ فَلَقَعْتُه: غالبَنِي به فَغَلَبْتُه. ـ وامرأةٌ مِلْقَعَةٌ، كمِكْنَسَةٍ: فَحَّاشةٌ.


- لَقَعَ الشيءَ لَقَعَ لَقْعًا: رمى به.|لَقَعَ فلانًا بعينه: أصابه بها.|لَقَعَ بالكلام


- اللَّقاعُ : الذباب الأخضر الذي يلسع الناس.| [الواحدة بتاء].


- التِّلِقَّاعُ : العُيَبَةُ [وهي بتاءٍ].


- اللُّقّاعَةُ : الأحمق، والملقِّب للناس بأفحش الألقاب.


- اللُّقَعَةُ : من يرمي بالكلام ولا شيءَ عنده وراء ذلك الكلام.


- 1- ألتقع لونه : تغير


- 1- تلقاعة : ثرثار|2- تلقاعة : متبجح ، مشدق


- 1- تلقع بالكلام : رمى به رميا ، أتى بكلام تافه


- 1- ذباب أخضر يلسع الناس


- 1- لاقعه بالكلام : غالبه به


- 1- لقع الشيء : رمى به|2- لقعه بعينه : أصابه بها|3- لقعه بالكلام : غلبه به|4- لقعته الحية : لدغته|5- لقعه : عابه ، إنتقده ، اه أنه|6- لقع : صار ذا عيب


- 1- لقعة : الذي يكثر من عيب الناس ويلقبهم بالألقاب القبيحة|2- لقعة من يرمي بالكلام الكثير ولا شيء وراء كلامه|3- لقعة : أحمق ، غبي


- 1- مر مسرعا


- 1- واحدة اللقاع


- أي رماه ﺑﻬالقعه ببعرة، . ولقعه بعينه، أي عانه. قال أبو عبيدة: ولم يسمع اللقْع إلا في إصابة العين وفي البعرة. واللقّاعة بالضم والتشديد: الرجل الحاضر الجواب. والتقع لونه، أي ذهب وتغيّر، مثل امتقع.




يمكنكم تحميل برنامج المتدبر من هنا وكذلك قمنا بوضع مواد و قواعد بيانات لمطورين البرامج القرآنية من نسخ قرآنية خالية من الإخطاء ومطابقة لنسخة مركز الملك فهد (النسخة المدنية) برواية حفص.