أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ ۚ وَلَوْ كَانَ مِنْ عِندِ غَيْرِ اللَّهِ لَوَجَدُوا فِيهِ اخْتِلَافًا كَثِيرًا
 

وَقَالَ الرَّسُولُ يَا رَبِّ إِنَّ قَوْمِي اتَّخَذُوا هَٰذَا الْقُرْآنَ مَهْجُورًا

أَنَّى لِلْمُحْتَوَى الْعَرَبِيِّ أَنْ يُثْرَى فِي مَعْزِلٍ عَنْ الْقُرْآنِ وَاللُّغَةِ !

المعاجم:


لا شكّ أنّ إضافة المعاجم يساعد كثيرا في فهم الكلمات القرآنيّة ودلالاتها، لذلك قمنا بإضافة أهمّ المعاجم وأكثرها دقّة وشهرة، مثل لسان العرب وتاج العروس وغيرهما، وبمجرد اختيار الكلمة في برنامجنا المتدبّر تستطيع الكشف عن معناها.

- الأَنِيضُ من اللحم: الذي لم يَنْضَج، يكون ذلك في الشواء والقَدِيد، وقد أَنُضَ أَناضةً وآنَضَه هو. أَبو زيد: آنَضْتُ اللجمَ إِيناضاً إِذا شَوَيْتَهُ فلم تُنْضِجْه، والأَنِيضُ مصدر قولك أَنَضَ اللحمُ يأْنِضُ، يالكسر، أَنِيضاً إِذا تغير. واللحمُ لحمٌ أَنيضٌ: فيه نُهُوءَةٌ؛ وأَنشد لزهير في لسان متكلم عابه وهجاه: يُلَجْلِجُ مُضْغةً فيها أَنِيضٌ أَصَلَّتْ، فهي تحت الكَشْح داءُ أَي فيها تغير؛ وقال أَبو ذؤيب فيه: ومُدَّعَسٍ فيه الأَنِيضُ اخْتَفَيْتُه، بِجَرْداءَ يَنْتابُ الثَّمِيلَ حِمارُها والإِناضُ، بالكسر: حَمْلُ النخل المُدْرِك. وأَناضَ النخل( ) قوله «وأناض النخل إلخ» في شرح القاموس ما نصه: وذكر الجوهري هنا وأَناض النخل ينيض إناضة أي أينع، وتبعه صاحب اللسان، وهو غريب فإن أَناض مادته نوض. يُنِيضُ إِناضةً أَي أَيْنَع؛ ومنه قول لبيد: يوم أَرزاق من تفضل عُمٌّ، مُوسِقات وحُفَّلٌ أَبْكارُ فاخِراتٌ ضُرُوعُها في ذُراها، وأَناضَ العَيْدانُ والجَبّارُ العُمُّ: الطِّوالُ من النخل، الواحدة عميمة. والمُوسِقاتُ: التي أَوْسَقَت أَي حملت أَوْسُقاً. والحُفَّل: جمع حافِلٍ، وهي الكثيرة الحمل مشبهة بالناقة الحافل وهي التي امتلأَ ضرعها لَبَناً. والأَبْكارُ: التي يتعجَّل إِدراك ثمرها في أَول النخل، مأْخوذ من الباكُورة من الفاكهة، وهي التي تتقدَّم كل شيء. والفاخراتُ: اللاتي يَعْظُم حَملُها. والشاة الفخور: التي عظم ضرعها. والجَبّار من النخل: الذي فاتَ اليَدَ. والعَيْدانُ فاعل بأَناضَ، والجبّار معطوف عليه، ومعنى أَناضَ بلغَ إِناه ومنتهاه؛ ويروى: وإِناضُ العَيْدان، ومعناه وبالِغُ العَيْدانِ، والجبار معطوف على قوله وإِناضَ.


- أنَضَّ الرَّضيع: سقاه قليلاً من اللَّبن.|أنَضَّ الحاجةَ: أَنجزها.


- أَناضَ النَّخْلُ إِناضَة، وإِناضاً: أينَعَ وأَدرك حَمْلُه. يقال: أَناضَ حملُ النَّخل.|أَناضَ فلانٌ: استبان في عينيه الجهلُ والغَضَب.


- أَنَضَ اللحمُ أَنَضَ أَنيضاً: فسد وتغيَّر.


- أَنُضَ اللَّحْمُ أَنُضَ أنَاضَةً: لم يَنْضَجْ، فهو أَنيض.


- (فعل: ثلاثي لازم).| أَنَضَ، يَأْنِضُ، مصدر أَنيضٌ- أَنَضَ اللَّحْمُ : فَسَدَ، تَغَيَّرَ طَعْمُهُ.


- (فعل: ثلاثي لازم).| أَنُضَ، يَأْنُضُ، مصدر أُنوضٌ- أَنُضَ اللَّحْمُ :لم يَسْتَوِ، لَمْ يَنْضُجْ.


- (فعل: رباعي متعد).| آنَضَ، يُؤَنِضُ، مصدر إِينَاضٌ- آنَضَ اللَّحْمَ : لَمْ يُنْضِجْهُ.


- الأنيض: الحم النيء الذي لم ينضج. وآنضْت اللحم إيناضا، إذا لم تنضجْه. والأنيض أيضا: مصدر قولكأنض اللحم يأْنض بالكسرأنيضا، إذا تغيّر. قال زهير في لسان متكلّ م عابه وهجاه: يلجْلج مضْغة فيها أنيض ...أصلّتْفهْي تحت الكشْح داء أي فيها تغيّر. والإناض بالكسر: حمْل النخل المدْ رك. وأناض النخل ينبض إناضة، أي أينع. ومنه قول لبيد: فاخراتفروعها فيذراها ... وأناض العيْدان والجبّار




يمكنكم تحميل برنامج المتدبر من هنا وكذلك قمنا بوضع مواد و قواعد بيانات لمطورين البرامج القرآنية من نسخ قرآنية خالية من الإخطاء ومطابقة لنسخة مركز الملك فهد (النسخة المدنية) برواية حفص.