أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ ۚ وَلَوْ كَانَ مِنْ عِندِ غَيْرِ اللَّهِ لَوَجَدُوا فِيهِ اخْتِلَافًا كَثِيرًا
 

وَقَالَ الرَّسُولُ يَا رَبِّ إِنَّ قَوْمِي اتَّخَذُوا هَٰذَا الْقُرْآنَ مَهْجُورًا

أَنَّى لِلْمُحْتَوَى الْعَرَبِيِّ أَنْ يُثْرَى فِي مَعْزِلٍ عَنْ الْقُرْآنِ وَاللُّغَةِ !

المعاجم:


لا شكّ أنّ إضافة المعاجم يساعد كثيرا في فهم الكلمات القرآنيّة ودلالاتها، لذلك قمنا بإضافة أهمّ المعاجم وأكثرها دقّة وشهرة، مثل لسان العرب وتاج العروس وغيرهما، وبمجرد اختيار الكلمة في برنامجنا المتدبّر تستطيع الكشف عن معناها.

- المَشْيُ الزَّكِيكُ: المُقَرْمَطُ. زَكَّ الرجل يَزُكّ (* قوله «زك الرجل يزك» كذا بضبط الأصل بضم عين المضارع، وفي القاموس مضبوط بكسرها على القياس في اللازم المضاعف.) زَكّاً وزَكَكاً وزَكِيكاً: مرَّ يقارب خطوه من ضعف، وكذلك الفرخ؛ قال عمر بن لَجإ: فهو يَزُكّ دائم التَّزَغُّمِ، مثل زَكِيكِ الناهض المُحَمِّم والتَّزَغُّم: التغضب. وزَكْزَك: كَزكَّ، وقيل: الزَّكْزَكة أَن يقارب الرجل خطوه مع تحريك الجسد. أَبو عمرو: الزَّكيكُ مشي الفراخ. والزَّوْكُ: مشي الغراب. الأَصمعي: الزَّكِيكُ أَن يقارب الخطو ويسرع الرفع والوضع. ويقال: زَكَّت الدُّرَّاجَةُ كما يقال زافَت الحمامةُ. أَبو زيد: زَكْزَكَ زَكْزَكة وزَوْزَى زَوْزَاةً ووزْوَزَ وَزْوَزَةً وزَاك يَزُوك زَيْكاً كله مشى متقارب الخطر مع حركة الجسد. وزّكُّ الفاختة: فرخُها. والزَّكّ: المهزول؛ قال منظور بن مَرْثَدٍ الأسدي: يا حَبَّذَا جاريةٌ من عَكِّ تُعَقِّد المِرْط على مِدَكِّ مثلِ كثِيب الرمل غير زَكِّ، كأَن بين فَكِّها والفَكّ فَأْرة مِسْكٍ ذبحت في سُكّ ابن الأعرابي: زُكَّ إذا هَرِم، وزُكَّ إذا ضعف من مرض. ويقال: أَخذ فلان زِكَّتَهُ أَي سِلاحه، وقد تزَكَّكَ تَزَكُّكاً إذا أُخذ عُدَّتَهُ. وفي النوادر: رجل مُضِدّ ومُزِكّ ومُغِدّ أي غضبان. وفلان مِزَكّ وزَاكّ ومِشَكّ، وهو في زِكَّتِهِ وشِكَّتِهِ أي في سِلاحه. ورجل زُكَازِكٌ أي دَمِيم قليل.


- النِّزْكُ، بالكسر: ذكَر الوَرَل والضَّبِّ، وله نِزْكانِ على ما تزعم العرب، ويقال نِزْكانِ أَي قضِيبان، ومنهم من يقول نَيْزكانِ وللأُنثى قُرْنتان؛ قال الأَزهري: وأَنشدني غلام من بني كُلَيْبٍ: تَفَرَّقْتُمُ، لا زِلْتُمُ قَرْنَ واحدٍ، تَفَرُّقَ نِزْكِ الضَّبِّ، والأَصلُ واحدُ وقال أَبو الحجاج يصف ضبّاً، وقال ابن بري هو لحُمْرانَ ذِي الغُصَّة، وكان قد أَهدى ضِباباً لخالد ين عبد الله القَسْرِيّ فقال فيها: جَبَى العامَ عُمَّالُ الخَراجِ، وحِبْوَتي مُحَلَّقَةُ الأَذْناب، صُفْرُ الشَّواكِلِ رَعَيْن الدَّبى والنَّقْدَ، حتى كأَنَّما كَساهُنَّ سُلْطانٌ ثيابَ المَراجِلِ تَرى كُلَّ ذيَّالٍ، إِذا الشمسُ عارَضَتْ، سَما بين عِرْسَيْه سُمُوَّ المُخاتِلِ سِبَحْلٌ له نِزْكانِ، كانا فَضِيلَةً على كل حافٍ في الأَنام، وناعِلِ وحكى ابن القَطَّاع فيه النَّزْكَ، بالفتح أَيضاً. قال أَبو زياد: الضب له نِزْكانِ، وكذلك الوَرَل والحِرْباء والطُّحَنُ، وجمعه طِحْنانٌ، وللضَّبَعة والوَرَلَةِ رَحِمانِ؛ أَنشد أَبو عثمان عمرو بن بَحْرٍ الجاحظ لامرأَة وقد لامها ابنها في زوجها: وَدِدْتُ لو انه ضَبًّ، وأَني ضُبَيْبِةُ كُذْيَةٍ، وَحَداً خَلاءَا أَرادت بأَنه له أَيْرَيْنِ وأَن لها رَحِمين شَبَقاً وغُلمةً؛ ورأَيت في حواشي أَمالي ابن بري بخط فاضل أَن المُفَجَّعَ أَنشد في التَّرْجُمان عن الكسائي: تفرَّقتمُ، لا زلتمُ قَرْنَ واحدٍ، تفرُّقَ أَيْرِ الضَّبِّ، والأصلُ واحدُ قال: رماهم بالقِلَّة والذِّلَّة والقطيعة والتفرُّق، قال: ويقال إِن أَير الضب له رأْسان والأَصل واحد على خلقة لسان الحية، ولكل ضبة مَسْلَكانِ. والنَّزْكُ: الطعن بالنَّيْزَك. والنَّيْزَكُ: الرمح الصغير، وقيل: هو نحو المِزْراقِ، وقيل: هو أَقصر من الرمح، فارس معرب، وقد تكلمت به الفصحاء؛ ومنه قول العجاج: مُطَرَّرٌ كالنَّيْزَكِ المُطْرُور وفي الحديث: أَن عيسى، عليه السلام، يقتل الدجال بالنَّيْزَكِ، والجمع النَّيازِكُ؛ قال ذو الرمة: أَلا من لِقَلْبٍ لا يَزالُ كأَنه، من الوَجْدِ، شَكَّتْه صُدور النَّيازِكِ؟ وفي حديث ابن ذي يَزَنٍ: لا يَضْجَرُونَ وإِنْ كَلَّتْ نَيازِكُهم هي جمع نَيْزَك للرمح القصير، وحقيقته تصغير الرمح بالفارسية. ورمح نَيْزَك: قصير لا يُلْحَقُ؛ حكاه ثعلب، وبه يقتل عيسى، عليه السلام، الدجال. ونَزَكَه نَزْكاً: طعنه بالنَّيْزَك، وكذلك إِذا نَزَعَه وطَعَن فيه بالقول. والنَّيْزَكُ: ذو سِنانٍ وزُجٍّ، والعُكاز زُجٌّ ولا سنان له. والنَّزْكُ: سُوءُ القول في الإِنسان ورَمْيُك الإِنسان بغير الحق. وتقول: نَزَكَه بغير ما رأَى منه. ورجل نُزَكٌ: طَعَّان في الناس، وفي الصحاح: ورجل نَزَّاك أَي عَيَّاب. أَبو زيد: نَزَكْتُ الرجل إِذا خَرَّقْتَه. وفي حديث أَبي الدرداء ذَكَر الأَبْدَال فقال: ليسوا بنَزَّاكين ولا مَعْجِبِينَ ولا مُتَماوِتِينَ؛ النَّزَّاك: الذي يَعِيبُ الناس. يقال: نَزَكْتُ الرجلَ إِذا عِبْتَه، كما يقالُ: طَعَنْتُ عليه وفيه، وأَصله من النَّيْزَكِ للرُّمْح القصير. وفي حديث ابن عَوْنٍ وذُكِرَ عنده شَهْرُ بن حَوْشَبٍ فقال: إِن شَهْراً نَزَكُوه أَي طعنوا عليه وعابوه.


- ـ النَّزْكُ، بالكسر ويُفْتَحُ: ذَكَرُ الضَّبِّ والوَرَلِ، وله نِزْكانِ. ـ والنَّيْزَكُ: الرُّمْحُ القَصيرُ. ـ ونَزَكَهُ: طَعَنَه به، ـ وـ فلاناً: أساءَ القَوْلَ فيه، ورَماهُ بغيرِ حَقٍّ. وكصُرَدٍ: العَيَّابُ اللُّمَزَةُ. ـ والنَّزِيكاتُ: شِرارُ الناسِ، وشِرارُ المِعْزَى.


- زُكَّ : ضَعف من مَرَض.|زُكَّ هَرِمَ.


- تزكَّكَ : أَخذ عُدَّتَهُ.


- زَكَّ الرجلُ والفَرْخُ زَكَّ زَكًا، وزَكَكًا، وزَكِيكًا: مَرَّ يقاربُ خَطْوَه من ضَعفٍ.|زَكَّ الدُّرَّاجةُ: هَرْوَلَت.|زَكَّ الإِناءَ: ملأَه.


- زَكْزَكَ مَرَّ يقارب خَطْوَه من ضَعفٍ.


- الزَّكُّ : المهزولُ.


- الزُّكَّةُ : الغَمُّ والغيظُ.


- أزْكَنَ الشىءَ: زَكِنَهُ.|أزْكَنَ فلانًا الأمْرَ: أَعلَمَهُ إِيَّاهُ وأَفْهَمَه.


- أَزَكَّ على الشيءِ: استولى.|أَزَكَّ على رأْيه: أصَرّ.|أَزَكَّ ببوْلِهِ: حَقَنَهُ.


- نازَّ فلانا مُنازَّه، ونِزازا: نافسه ونازعَه


- النَّزَّاكُ : العيَّاب الطَّعّان في النَّاس.


- النَّيْزَكُ : الرُّمحُ القَصير .|النَّيْزَكُ جرم سماوي يسبح في الفضاءِ فإِذا دخل في جوِّ الأَرض احترق وظهر كأَنه شهاب ثاقب متساقط .


- نَزَكَ فلانًا نَزَكَ نَزْكًا: طعنه بالنَّيْزَك.|نَزَكَ عابَه وطعَنَ فيه بغير حقٍّ.


- النُّزَكُ : النَّزَّاكُ.


- النَّيْزَكُ : (انظر: نزك) .


- فَرْخُ الْحَمامِ البَرِّيِّ.


- (فعل: ثلاثي لازم متعد بحرف).| زَكَكْتُ، أَزِكُّ، زِكَّ. مصدر زَكٌّ.|1- زَكَّ الوَلَدُ : عَدا.|2- زَكَّ الإِناءَ : مَلأَهُ.|3- زَكَّهُ الماءُ : أَرْواهُ، أَشْبَعَهُ.|4- زَكَّ عَلَيْهِ :غَضِبَ.


- (فعل: ثلاثي لازم).| زَكَكْتُ، أَزِكُّ، مصدر زَكُّ، زَكَكٌ، زَكيكٌ- زَكَّ الرَّجُلُ : مَرَّ يُقارِبُ خَطْوَهُ مِنْ ضَعْفٍ.


- (فعل: رباعي لازم، متعد بحرف).| أَزْكَّ، يُزِكُّ، مصدر إِزْكَاكٌ.|1- أَزَكَّ عَلَى مُمْتَلَكَاتِهِ :اِسْتَوْلَى عَلَيْهَا.|2- أَزَكَّ عَلَى رَأْيِهِ : أَصَرَّ عَلَيْهِ.|3- أَزَكَّ بِرَأْيِهِ : اِسْتَقَلَّ بِهِ.|4- أَزَكَّ بِبَوْلِهِ : حَقَنَهُ.


- (فعل: مَبْنِيٌّ لِلْمَجْهولِ).|1- زُكَّ الرَّجُلُ : ضَعِفَ مِنْ مَرَضٍ.|2- زُكَّ الشَّيْخُ : هَرِمَ.


- (مصدر زَكَّ).|-وَلَدٌ زَكٌّ : مَهْزولٌ، ضَعيفٌ.


- فَرْخُ الْحَمامِ البَرِّيِّ.


- جمع: نَيَازِكُ. | 1- الرُّمْحُ القَصِيرُ.|2.(فك).| جِسْمٌ مُسْتَقِلٌّ يَخْتَرِقُ الجَوَّ فَيَحْتَدِمُ وَيُضِيءُ ثُمَّ يَسْقُطُ أَحْيَاناً شِهَاباً نَيِّراً إِلَى الأَرْضِ.


- جمع: نَيَازِكُ. | 1- الرُّمْحُ القَصِيرُ.|2.(فك).| جِسْمٌ مُسْتَقِلٌّ يَخْتَرِقُ الجَوَّ فَيَحْتَدِمُ وَيُضِيءُ ثُمَّ يَسْقُطُ أَحْيَاناً شِهَاباً نَيِّراً إِلَى الأَرْضِ.


- 1- أخذ سلاحه


- 1- أزك على الشيء : استولى عليه|2- أزك على رأيه : أصر|3- أزك برأيه : استقل به|4- أزك ببوله : حقنه ، حبسه


- 1- زك الولد : ركض|2- زك الإناء : ملأه|3- زكه الماء : أرواه ، أشبعه|4- زك عليه : غضب


- 1- زكة : غضب|2- زكة : حزن


- 1- سلاح


- 1- فرخ الحمام البري المطوق


- 1- مر يقارب خطوه من ضعفه


- 1- عياب


- 1- نزكه : طعنه « بالنيزك » ، وهو الرمح القصير|2- نزكه : أساء القول فيه وعابه بغير حق


- 1- نيزك : رمح قصير|2- نيزك : جرم صغير في الفضاء يسقط أحيانا شهابا نيرا إلى الأرض


- زَكَّ في زَكَكْتُ ، يَزُكّ ويَزِكّ ، ازْكُكْ / زُكَّ وازْكِكْ / زِكّ ، زَكًّا وزَكَكًا وزَكِيكًا ، فهو زاكّ ، والمفعول مَزْكُوك فيه | • زكَّ الرَّجلُ في مشيه مشى مقاربًا خطوه من ضعف، أو مميلاً على ناحية دون الأخرى.


- زَكَك :مصدر زَكّ.


- زَكّ :مصدر زَكّ.


- زَكيك :مصدر زَكّ.


- نَيْزَك ، جمع نَيازِكُ: (انظر: ن ز ك - نَيْزَك).


- نَيْزَك ، جمع نَيازِكُ: (الفلك) جِرْمٌ سماويّ يَسبح في الفضاء فإذا دخل في جوّ الأرض احترق وظهر كأنّه شهابٌ ثاقب متساقط.


- زَكَك :مصدر زَكّ.


- المشي الزكيك: المقرْمط. ويقال: زكّت الدرّاجة، كما يقال زافت الحمامة. والزكّ: المهزول. ورجل زكازك، أي دميم قليل.


- النزْك: ذكر الضبّ. والنيزْك: رمح قصير، كأنّه فارسيّ معرّب، وقد تكلّمت به الفصحاء، والجمع النيازك. وقد نزكه، أي طعنه، وكذلك إذا نزغه وطعن فيه بالقول. ورجل نزّاك، أي عيّاب.




يمكنكم تحميل برنامج المتدبر من هنا وكذلك قمنا بوضع مواد و قواعد بيانات لمطورين البرامج القرآنية من نسخ قرآنية خالية من الإخطاء ومطابقة لنسخة مركز الملك فهد (النسخة المدنية) برواية حفص.