أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ ۚ وَلَوْ كَانَ مِنْ عِندِ غَيْرِ اللَّهِ لَوَجَدُوا فِيهِ اخْتِلَافًا كَثِيرًا
 

وَقَالَ الرَّسُولُ يَا رَبِّ إِنَّ قَوْمِي اتَّخَذُوا هَٰذَا الْقُرْآنَ مَهْجُورًا

أَنَّى لِلْمُحْتَوَى الْعَرَبِيِّ أَنْ يُثْرَى فِي مَعْزِلٍ عَنْ الْقُرْآنِ وَاللُّغَةِ !

المعاجم:


لا شكّ أنّ إضافة المعاجم يساعد كثيرا في فهم الكلمات القرآنيّة ودلالاتها، لذلك قمنا بإضافة أهمّ المعاجم وأكثرها دقّة وشهرة، مثل لسان العرب وتاج العروس وغيرهما، وبمجرد اختيار الكلمة في برنامجنا المتدبّر تستطيع الكشف عن معناها.

- غَتَّ الضَّحِكَ يَغُتُّه غَتًّا: وَضَع يدَه أَو ثوبه على فيه، ليُخْفِيَهُ. وغَتَّ في الماء يَغُتُّ غَتّاً: وهو ما بين النَّفَسين من الشُّرْب، والإِناءُ على فيه. أَبو زيد: غَتَّ الشاربُ يَغُتُّ غَتّاً، وهو أَن يَتَنَفَّسَ من الشَّراب، والإِناءُ على فيه؛ وأَنشد بيت الهذلي: شَدَّ الضُّحَى، فغَتَتْنَ غَيْرَ بَواضِعٍ، غَتَّ الغَطَاطِ مَعاً على إِعْجالِ أَي شَرِبْنَ أَنْفاساً غير بَواضِعٍ أَي غَيْرَ رِواءٍ. وفي حديث المَبْعَثِ: فأَخَذَني جبريلُ فغَتَّني؛ الغَتُّ والغَطُّ سواء، كأَنه أَراد عَصَرني عَصْراً شديداً حتى وَجَدْتُ منه المَشَقَّةَ، كما يَجِدُ من يُغْمَسُ في الماء قَهْراً. وغَتَّهُ خَنِقاً يَغُتُّه غَتّاً: عَصَر حَلْقَه نفَساً، أَو نَفَسين، أَو أَكثر من ذلك. وغَتَّه في الماءِ يَغُتُّه غَتّاً: غَطَّه، وكذلك إِذا أَكرهه على الشيء حتى يَكْرُبَه. ويقال: غَتَّه الكلامَ غَتّاً إِذا بَكَّتَه تَبْكيتاً. وفي حديث الدُّعاء: يا مَنْ لا يَغُتُّه دعاءُ الداعِينَ أَي يَغْلِبُه ويَقْهَرُه. وفي حديث ثَوْبانَ قال: قال رسول الله، صلى الله عليه وسلم: أَنا عِنْدَ عُقْرِ حَوْضِي، أَذُودُ الناس عنه لأَهل اليَمن أَي لأَذُودَهم بعَصايَ حتى يَرْفَضُّوا عنه، وإِنه ليَغُتُّ فيه ميزابانِ من الجنة: أَحدُهما من وَرِقٍ، والآخرُ من ذهبٍ، طولُه ما بين مُقامِي إِلى عُمانَ؛ قال الليث: الغَتُّ كالغَطِّ.وروي في حديث ثوبان أَيضاً عن النبي، صلى الله عليه وسلم: في الحَوْض يَغُتُّ فيه ميزابانِ، مِدادُهما من الجنة؛ قال الأَزهري: هكذا سمعته من محمد بن إِسحق يَغُتُّ، بضم الغين، قال: ومعنى يَغُتُّ، يَجْري جَرْياً له صَوْتٌ وخَريرٌ؛ وقيل: يَغُطُّ؛ قال: ولا أَدري ممن حَفِظَ هذا التفسير. قال الأَزهري: ولو كان كما قال، لقيل يَغُتُّ ويَغِطُّ، بكسر الغين، ومعنى يَغُتُّ يُتابعُ الدَّفْقَ في الحوض لا يَنْقَطِعُ،مأْخوذ من غَتَّ الشاربُ الماءَ جَرْعاً بعد جَرْع، ونَفَساً بعد نَفَس، من غير إِبانةِ الإِناء عن فيه؛ قال: فقوله يَغُتُّ فيه مِيزابانِ أَي يَدْفُقانِ فيه الماءَ دَفْقاً مُتتابعاً دائماً، مِن غير أَن يَنْقَطِعَ، كما يَغُتُّ الشاربُ الماءَ، ويَغُتُّ مُتَعَدٍّ ههنا، لأَن المُضاعف إِذا جاء على فَعَلَ يَفْعُل، فهو متعدّ، وإِذا جاء على فَعَلَ يَفْعِلُ، فهو لازم، إِلا ما شَذَّ عنه؛ قال ذلك الفراء وغيره. وقال شمر: غُتَّ، فهو مَغْتُوتٌ؛ وغُمَّ، فهو مَغْمومٌ، قال رؤْبة يذكر يونس والحُوتَ: وجَوْشَنُ الحُوتِ له مَبيتُ، يُدْفَع عنه جوفُه المَسْحُوتُ كِلاهُما مُغْتَمِسٌ مَغْتُوتُ، والليلُ فَوْقَ الماء مُسْتَمِيتُ (* قوله «المسحوت» أَي الذي لا يشبع، وقوله مستميت أَي خاشع خاضع.) قال: والمَغْتُوت المَغْموم. وغَتَّ الدابةَ طَلَقاً أَو طَلَقَيْن يَغُتُّها: رَكَضَها، وجَهَدَها، وأَتْعَبها. وغَتَّهم اللهُ بالعذاب غَتّاً كذلك. وغَتَّ القَوْلَ بالقَوْل، والشُّربَ بالشُّرْب، يَغُّتُّه غَتّاً: أَتْبَعَ بَعْضَه بعضاً. وغَتَّه بالأَمْر: كَدَّه. وفي الحديث: يَغُتُّهم اللهُ في العذاب أَي يَغْمِسُهم فيه غَمْساً مُتَتابعاً. قال: والغَتُّ أَن تُتْبِعَ القولَ القَوْلَ، أَو الشُّرْبَ الشُّرْبَ؛ وأَنشد: فغَتَتْنَ غير بَواضِعٍ أَنفاسَها، غَتَّ الغَطاطِ مَعاً على إِعْجالِ وفي حديث أُم زَرْعٍ في بعض الروايات: ولا تُغَتِّتْ طَعامَنا تَغْتيتاً؛ قال أَبو بكر أَي لا تُفْسده. يقال: غَتَّ الطعامُ يَغُّتُّ، وأَغْتَتُّه أَنا، وغَتَّ الكلامُ: فَسَدَ؛ قال قَبْسُ بن الخَطيم: ولا يَغُتُّ الحديثُ إِذْ نَطَقَتْ، وهو، بفِيها، ذو لَذَّةٍ طَرَبُ


- : ( {غَتَّهُ بالأَمْر: كَدَّهُ) . (فِي الماءِ: غَطَّهُ) أَيْ غَمَسَهُ، يَغُتُّه غَتًّا. وَكَذَلِكَ إِذا أَكْرَهَهُ على الشَّيءِ حَتَّى يَكْرُبَهُ. (وَ) غَتَّ (الضَّحِكَ) } يَغُتُّهُ {غَتًّا: (أَخْفَاهُ) ، وذلِكَ إِذَا وَضَعَ يَدَهُ، أَوْ ثَوْبَهُ على فِيهِ. (و) يُقَالُ: غَتَّهُ (بِالكَلاَمِ) غَتًّا، إِذا (بَكَّتَهُ) تَبْكِيتاً، وَفِي حَدِيثِ الدُّعَاءِ (يَا مَنْ لَا} يَغُتُّه دُعَاءُ الدَّاعِينَ) أَي يَغْلِبُه ويَقِهْرَهُ. (و) {الغَتُّ: مَا بَيْنَ النَّفَسَيْنِ مِنَ الشُّرْبِ والإِناءُ على فِيهِ، وَقَدْ} غَتَّ فِيهِ. {وغَتَّ (الماءَ) إِذَا (شَرِبَ جَرْعاً بَعْدَ جَرْعٍ) ونَفَساً بَعْدَ نَفَسٍ (من غير إِبَانَةِ الإِنَاءِ عَنْ فِيهِ) . وَعَن أَبِي زَيْدٍ: غَتَّ الشَّارِبُ} يَغُتُّ غَتًّا، وَهُوَ أَن يَتَنَفَّسَ من الشَّرابِ والإِناءُ عَليّ فِيهِ، وأَنْشَدَ بَيْتَ الهُذَلِيِّ: شَدّ الضُّحَى {فَغَتَتْنَ غَيْرَ بَواضِعٍ } غَتَّ الغَطَاطِ مَعاً على إِعْجَالِ أَي جَذَبْنَ أَنْفَاساً غيرَ رِوَاءٍ. (و) غَتَّ (فُلاناً: غَمَّهُ) وأَكْرَبَهُ، وقَالَ شَمِرٌ: غُتَّ فَهُوَ! مَغْتُوتٌ، وغُمَّ فَهُوَ مَغْمُومٌ، قَالَ رُؤْبَةُ يَذْكُرُ يُونُسَ والحُوتَ: وجَوْشَنُ الحُوتِ لَهُ مَبِيتُ يُدْفَعُ عَنْهُ جَوْفُهُ المَسْحُوتُ كِلاهُمَا مُنْغَمِسٌ {مَغْتُوتٌ واللَّيْلُ فَوْقَ المَاءِ مُسْتَمِيتُ قَالَ:} والمُغْتُوتُ: المَغْمُومُ، كَذَا فِي اللِّسَان، وَفِي حَدِيثِ المَبْعَثِ (فَأَخَذَنِي جِبْرِيلُ {- فَغَتَّنِي) . الغَتُّ والغَطُّ سَواءٌ، كَأَنَّهُ أَرادَ عَصَرَنِي عَصْراً شَدِيداً حَتَّى وَجَدْتُ مِنْهُ المَشَقَّةَ، كَمَا يَجِدُ مَنْ يُغْمَسُ فِي الماءِ قَهْراً. (وَ) غَتَّهُ: (خَنَقَهُ) . وغَتَّهُ: عَصَرَ حَلْقَهُ نَفَساً أَوْ نَفَسَيْن، وقِيلَ: أَكْثَرَ مِنْ ذالِكَ. (وَ) غَتَّ (الدَّابَّةَ شَوْطاً أَوْ شَوْطَيْنِ) وفِي بَعْضِ الأُمَّهَاتِ: طَلَقاً أَوْ طَلَقَيْنِ،} يَغُتُّهَا: رَكَضَهَا وجَهَدَهَا و (أَتْعَبَهَا فِي رَكْضِها) . (وَ) غَتَّ (الشَّيْءُ الشَّيْءَ: أَتْبَعَ بعْضَهُ بَغْضاً) سواءٌ كانَ فِي الشُّرْبِ أَوْ فِي القَوْل، قَالَ: شَدَّ الضُّحَى {فَغَتَتْنَ غَيْرَ بوَاضِعٍ غَتَّ الغَطَاطِ مَعاً عَلَى إِعْجَالِ } وغَتَّهُمُ الله بِالعَذَابِ غَتًّا؛ إِذا غَمَسَهُمْ فِيهِ غَمْساً مُتَتَابِعاً، وَفِي الحَدِيث عَنْ ثَوْبانَ، قالَ: قَالَ رَسُولُ الله صلى الله عَلَيْهِ وَسلم (أَنَا عِنْد عُقْرِ حَوْضِي أَذُودُ النَّاسَ عَنْهُ لِأَهْلِ اليَمَنِ حَتَّى يَرْفَضُّوا عَنْه، وإنَّه! لَيَغُتُّ فِيهِ مِيزَابَانِ مِنَ الجَنَّةِ أَحَدُهُما مِنْ وَرِقٍ والآخَرُ مِنْ ذَهَب طُولُهُ مَا بَيْنَ مُقَامِي إِلى عُمَانَ) قالَ اللَّيْثُ: الغَتُّ، كالغَطِّ، وقَالَ الأَزْ هَرِيُّ: هَكَذَا سَمِعْتُ مِنْ مُحَمَّدِ بنِ إِسْحَاقَ: {يَغُتُّ، قَالَ: ومَعْنَاهُ: يَجْرِي جَرْياً لَهُ صَوْتٌ وخَرِيرٌ، وقِيلَ: يَغُطُّ، قَالَ: وَلَا أَدْرِي مِمَّنْ حَفِظَ هاذَا التَّفْسِيرَ، قَالَ (الأَزْهَريّ) : وَلَو كَانَ كَمَا قَال لقيل: يَغُتُّ وَيَغِطُّ، وَمعنى يَغُتُّ: يُتَابِعُ الدَّفْقُ فِي الحَوْضِ لَا يَنْقَطِعَانِ، مَأْخُوذٌ مِن غَتَّ الشَّارِبُ، إِذَا تَابَعَ الجَرْعَ من غير إِبانَةِ الإِنَاءِ قالَ: فَقَوْلُه: يَغُتُّ فيهِ مِيزَابانِ، أَي يَدْفُقَانِ فيهِ المَاءَ دَفْقاً مُتَتابِعاً دَائِماً من غَيْرِ أَنْ يَنْقَطعَ، كَمَا يُغُتُّ الشَّارِبُ المَاءَ، وَيُغُتُّ مُتَعَدَ هَاهُنَا؛ لأَنّ المُضَاعَفَ إِذَا جَاءَ عَلَى فَعَلَ يَفْعُلُ مُتَعَدَ، وإذَا جَاءَ عَلَى فَعَلَ يَفْعِلُ، فَهُوَ لاَزِمٌ (إِلاّ مَاشدّ عَنهُ) ، قَالَ ذَلِك افرّاءُ وغيرُه، كَذَا فِي اللِّسَان. وَمِمَّا يسْتَدرك عَلَيْهِ: مَا جَاءَ فِي حديثِ أُمِّ زَرْع، فِي بعضِ الرِّوَايَاتِ: (وَلَا} تُغَتِّتُ طَعَامَنَا تَغْتِيتاً) ، قَالَ أَبو بكر: أَي لَا تُفْسِده، يُقَال: غَتَّ الطَّعَامُ يَغُتُّ وأَغْتَتُّه أَنا. وغَتَّ الكلامُ: فَسَدَ، قَالَ قيسُ بنُ الحَطِيم: وَلَا يَغِتُّ الحَدِيثُ إِذْ نَطَقَتْ وهْوَ بفِيها ذُو لَذَّةٍ طَرِفُ


- غَتَّ الطعامُ والكلامُ غَتَّ غَتًّا: فَسَدَ.|غَتَّ الميزابُ في الحوض: صَبَّ فيه الماءَ صبًّا متتابعًا دون انْقطاع.|غَتَّ الشاربُ الماءَ: تابع الشُّربَ والتنفسَ من غير أَن يُبعد الإِناءَ عن فيه.|غَتَّ فلانًا في الماء: غَمسه فيه. يقال: غتَّ الله غَتَّ القومَ في العذاب.|غَتَّ فلانٌ الضحكَ: أَخفاه بستْرِ فمِه بيده أَو بثوبه.|غَتَّ فلانًا: أَشقاهُ وأَتعبه.| وفي حديث المبعث: حديث شريف فأَخذني جبريلُ فَغَتَّني حتَّى بلغ منِّي الجَهدُ//: أَي ضغطني ضغطًا شديدًا.|غَتَّ بالكلام: آذاه.|غَتَّ الدابةَ بالسوط: ضربها به.


- غَتَّتَ الطعامَ: أَفسده.


- اغْتَتَّ الطعامَ: غَتَّهُ.


- غُتَّ فلانٌ: جُنَّ.|غُتَّ غُمَّ فهو مغتوت.


- 1- غتت الطعام : أفسده


- 1- غته في الماء : غمسه فيه|2- غته بالأمر : أتعبه وغمه وأحزنه|3- غته بالكلام : عنفه ، بكته|4- غت الضحك : أخفاه بوضع يده أو ثوبه على فمه|5- غت الماء : شربه جرعة بعد جرعة من غير أن يبعد الإناء عن فمه|6- غت الشيء الشيء : أتبع بعضه بعضه الآخر|7- غت الطعام أو الكلام : فسد


- فيغتّه الماء، أيغطّه. وغتّه بالأمر، أيكدّه. وغتّ الضحك، أي أخفاه.




يمكنكم تحميل برنامج المتدبر من هنا وكذلك قمنا بوضع مواد و قواعد بيانات لمطورين البرامج القرآنية من نسخ قرآنية خالية من الإخطاء ومطابقة لنسخة مركز الملك فهد (النسخة المدنية) برواية حفص.