المعاجم

معجم لسان العرب
الكلمة: وإراداتنا
جذر الكلمة: رود

- الرَّوْدُ: مصدر فعل الرائد، والرائد: الذي يُرْسَل في التماس النُّجْعَة وطلب الكلإِ، والجمع رُوَّاد مثل زائر وزُوَّار. وفي حديث عليّ، عليه السلام، في صفة الصحابة، رضوان الله عليهم أَجمعين: يدخلون رُوَّاداً ويخرجون أَدلة أَي يدخلون طالبين للعلم ملتمسين للحلم من عنده ويخرجون أَدلة هُداة للناس. وأَصل الرائد الذي يتقدّم القوم يُبْصِر لهم الكلأَ ومساقط الغيث؛ ومنه حديث الحجاج في صفة الغيث: وسمعت الرُّوَّاد يدعون إِلى ديارتها أَي تطلب الناس إِليها، وفي حديث وفد عبد القيس: إِنَّا قوم رادَةٌ؛ وهو جمع رائد كحاكة وحائك، أَي نرود الخير والدين لأَهلنا. وفي شعر هذيل: رادَهم رائدهم (* قوله «والريوند» في القاموس والروند كسجل، يعني بكسر ففتح فسكون، والاطباء يزيدونها الفاً، فيقولون راوند)، ونحو هذا كثير في لغتها، فإِما أَن يكون فاعلاً ذهبت عينه، وإِما أَن يكون فَعَلاً، إِلا أَنه إِذا كان فَعَلاً فإِنما هو على النسَب لا على الفعل؛ قال أَبو ذؤيب يصف رجلاً حاجّاً طلب عسلاً: فباتَ بِجَمْعٍ، ثم تمَّ إِلى مِنًى، فأَصبح راداً يَبتِغي المزْجَ بالسَّحْل أَي طالباً؛ وقد راد أَهله منزلاً وكلأً، وراد لهم رَوْداً وارتاد واستراد. وفي حديث معقل بن يسار وأُخته: فاستَراد لأَمر الله أَي رجع ولان وانقاد، وارتاد لهم يرتاد. ورجل رادٌ: بمعنى رائد، وهو فَعَل، بالتحريك، بمعنى فاعل كالفَرَط بمعنى الفارط. ويقال: بعثنا رائداً يرود لنا الكلأَ والمنزل ويرتاد والمعنى واحد أَي ينظر ويطلب ويختار أَفضله. قال وجاءَ في الشعر: بعثوا رادهم أَي رائدهم؛ ومن أَمثالهم: الرائدُ لا يَكْذب أَهَله؛ يضرب مثلاً للذي لا يكذب إِذا حدّث، وإِنما قيل له ذلك لأَنه إِن لم يَصْدُقهم فقد غرّر بهم. وراد الكلأَ يَرُدوه رَوْداً ورِياداً وارتاده ارتياداً بمعنى أَي طلبه. ويقال: راد أَهلَه يرودهم مَرْعىً أَو منزلاً رياداً وارتاد لهم ارتياداً؛ ومنه الحديث: إِذا أَراد أَحدكم أَن يبول فليَرتَدْ لبوله أَي يرتاد مكاناً دَمِثاً ليناً منحدراً، لئلا يرتد عليه بوله ويرجع عليه رَشاشُه. والرائد: الذي لا منزل له. وفي الحديث: الحمى رائدُ الموت أَي رسول الموت الذي يتقدّمه، كالرائد الذي يبعث ليَرتاد منزلاً ويتقدم قومه؛ ومنه حديث المولد: أُعيذُك بالواحد، من شر كلِّ حاسد وكلِّ خَلْقٍ رائد أَي يتقدم بمكروه. وقولهم: فلان مُسترادٌ لمثله، وفلانة مستراد لمثلها أَي مِثلُه ومثلها يُطلب ويُشَحُّ به لنفاسته؛ وقيل: معناه مُسترادُ مِثلِه أَو مِثلِها، واللام زائدة؛ وأَنشد ابن الأَعرابي: ولكنَّ دَلاًّ مُستراداً لمِثلِه، وضرباً للَيْلى لا يُرى مِثلُه ضربا ورادَ الدارَ يَرُودُها: سأَلها؛ قال يصف الدار: وقفت فيها رائداً أَرُودُها ورادث الدوابُّ رَوْداً وَرَوَداناً واسترادتْ: رَعَتْ؛ قال أَبو ذؤيب: وكان مِثلَينِ أَن لا يَسرحَوا نَعَماً، حيثُ استرادَتْ مواشيهمْ، وتسريحُ ورُدْتُها أَنا وأَردتها. والروائدُ: المختلفة من الدواب؛ وقيل: الروائدُ منها التي ترعى من بينها وسائرها محبوس عن المرتع أَو مربوط. التهذيب: والروائد من الدواب التي ترتع؛ ومنه قول الشاعر: كأَنَّ روائدَ المُهْراتِ منها ورائدُ العين: عُوَّارُها الذي يَرُودُ فيها. ويقال: رادَ وِسادُه إِذا لم يستقرّ. والرِّيادُ وذَبُّ الرِّياد: الثور الوحشي سمي بالمصدر؛ قال ابن مقبل: يُمَشِّي بها ذَبُّ الرِّيادِ، كأَنه فتًى فارسيٌّ في سراويلِ رامح وقال أَبو حنيفة: رادتِ الإِبلُ ترودُ رِياداً احتلفت في المرعى مقبلة ومدبرة وذلك رِيادُها، والموضه مَرادٌ؛ وكذلك مَرادُ الريح وهو المكان الذي يُذهَبُ فيه ويُجاء؛ قال جندل: والآلُ في كلِّ مَرادٍ هَوْجَلِ وفي حديث قس: ومَراداً لمَحْشرِ الخَلْق طُرّا أَي موضعاً يحشر فيه الخلق، وهو مَفْعل من رادَ يَرْودُ. وإِن ضُمَّت الميم، فهو اليوم الذي يُرادُ أَن يحشر فيه الخلق. ويقال: رادَ يَرودُ إِذا جاء وذهب ولم يطمئن. ورجل رائد الوِسادِ إِذا لم يطمئن عليه لِهَمٍّ أَقلَقَه وبات رائدَ الوساد؛ وأَنشد: تقول له لما رأَت جَمْعَ رَحلِه: (* قوله «تقول له لما رأت جمع رحله» كذا بالأصل ومثله في شرح القاموس. والذي في الأساس: لما رأت خمع رجله، بفتح الخاء المعجمة وسكون الميم أي عرج رجله.) أَهذا رئيسُ القومِ رادَ وِسادُها؟ دعا عليها بأَن لا تنام فيطمئن وسادها. وامرأَة رادٌ ورَوادٌ، بالتخفيف غير مهموز، ورَو ود؛ الأَخيرة عن أَبي علي: طوّافة في بيوت جاراتها، وقد رادتْ تَرودُ رَوْداً وَروَدَاناً ورُؤوداً، فهي رادَة إِذا أَكثرت الاختلاف إِلى بيوت جاراتها. الأَصمعي: الرادَة من النساء؛ غير مهموز، التي تَرودُ وتطوف، والرَّأَدة، بالهمز. السريعة الشباب، مذكور في موضعه. ورادت الريحُ تَرودُ رَوْداً ورُؤوداً وروَدَاناً: جالت؛ وفي التهذيث: إِذا تحركت، ونَسَمَتْ تَنْسِمِ نَسَماناً إِذا تحركت تحركاً خفيفاً. وأَراد الشيءَ: شاءَه؛ قال ثعلب: الإِرادَة تكون مَحَبَّة وغير محبة؛ فأَما قوله: إِذا ما المرءُ كان أَبوه عَبْسٌ، فَحَسْبُكَ ما تزيدُ إِلى الكلام فإِنما عدّاه بإِلى لأَن فيه معنى الذي يحوجك أَو يجيئك إِلى الكلام؛ ومثله قول كثير: أُريدُ لأَنسى ذِكرَها، فكأَنما تَمثَّلُ لي لَيْلى بكلِّ سبيلِ أَي أُريد أَن أَنسى. قال ابن سيده: وأُرى سيبويه قد حكى إِرادتي بهذا لك أَي قصدي بهذا لك. وقوله عز وجل: فوجدا فيها جداراً يريد أَن ينقضَّ فأَقامه؛ أَي أَقامه الخَضِرُ. وقال: يريد والإِرادة إِنما تكون من الحيوان، والجدارُ لا يريد إِرادَة حقيقية لأَنَّ تَهَيُّؤه للسقوط قد ظهر كما تظهر أَفعال المريدين، فوصف الجدار بالإِرادة إِذ كانت الصورتان واحدة؛ ومثل هذا كثير في اللغة والشعر؛ قال الراعي: في مَهْمَةٍ قَلِقَتْ به هاماتُها، قَلَقَ الفُؤُوسِ إِذا أَردنَ نُضولا وقال آخر: يُريدُ الرمحُ صدرَ أَبي بَراء، ويَعدِلُ عن دِماءِ بَني عَقيل وأَرَدْتُه بكلِ ريدَة أَي بكل نوع من أَنواع الإِرادة. وأَراده على الشيء: كأَداره. والرَّودُ والرُّؤْدُ: المُهْلَة في الشيء. وقالوا: رُؤَيْداً أَي مَهلاً؛ قال ابن سيده: هذه حكاية أَهل اللغة، وأَما سيبويه فهو عنده اسم للفعل. وقالوا رُوْيداً أَي أَمهِلْه ولذلك لم يُثن ولم يُجْمع ولم يؤنث. وفلان يمشي على رُودٍ أَي على مَهَل؛ قال الجَموحُ الظَّفَرِيُّ: تَكادِ لا تَثلِمُ البَطحاءَ وَطْأَتُها، كأَنها ثَمِلٌ يَمِشي على رُودِ وتصغيره رُوَيد. أَبو عبيد عن أَصحابه: تكبير رويدٍ رَوْدٌ وتقول منه أَرْوِدْ في السيرِ إِرْواداً ومُرْوَداً أَي ارفق؛ وقال امرُؤ القيس: جَوَادُ المَحَصَّةِ والمُرْوَدِ وبفتح الميم أَيضاً مثل المُخْرَج والمَخرج؛ قال ابن بري: صواب إِنشاده جوادَ، بالنصب، لأَن صدرَه: وأَعدَدْتُ للحرب وثَّابَةً والجَواد هنا الفرس السريعة. والمَحَثَّة: من الحث؛ يقول إِذا استحثثتها في السير أَو رفقت بها أَعطتك ما يرضيك من فعلها. وقولهم: الدهرُ أَرودُ ذُو غِيَرٍ أَي يَعمل عمله في سكون لا يُشَعر به. والإِرواد: الإِمهال، ولذلك قالوا رُوَيداً بدلاً من قولهم إِرْواداً التي بمعنى أَرْوِدْ، فكأَنه تصغير الترخيم بطرح جميع الزوائد، وهذا حكم هذا الضرب من التحقير؛ قال ابن سيده: وهذا مذهب سيبويه في رويد لأَنه جعله بدلاً من أَرُوِدْ، غير أَن رُويداً أَقرب إِلى إِرْوادٍ منها إِلى أَرْوِدْ لأَنها اسم مثل إِرواد، وذهب غير سيبوية إِلى أَن رُويداً تصغير رُود؛ وأَنشد بيت الجموح الظفري: كأَنها ثَمِلٌ يمشي على رُود قال: وهذا خطأٌ لأَن رُوداً لم يوضع موضع الفعل كما وضعت إِرواد بدليل أَرود. وقالوا: رُويدك زيداً فلم يجعلوا للكاف موضعاً، وإِنما هي للخطاب ودليل ذلك قولهم: أَرَأَيتك زيداً أَبو من؟ والكاف لا موضع لها لأَنك لو قلت أَرأَيت زيداً أَبو من هو لا يستغني الكلام؛ قال سيبويه: وسمعنا من العرب من يقول: والله لو أَردتَ الدراهم لأَعطيتك رُوَيْدَ ما الشِّعرِ؛ يريد أَرْوِدِ الشعر كقول القائل لو أَردت الدارهم لأُعْطِيَنَّك فدع الشعر؛ قال الأَزهري: فقد تبين أَن رُويد في موضع الفعل ومُتَصَرَّفِهِ يقول رُويدَ زيداً، وإِنما يقول أَرود زيداً؛ وأَنشد: رُويدٍ عَلِيًّا، جُدَّ ما ثَدْيُ أُمِّهم إِلينا، ولكن وُدُّهم مُتَماينُ قال: رواه ابن كيسان «ولكن بعضهم مُتيامِنُ» وفسره أَنه ذاهب إِلى اليمن. قال: وهذا أَحب إِليّ من متماين. قال ابن سيده: ومن العرب من يقول رويد زيد كقوله غَدْرَ الحي وضَرْبَ الرِّقاب؛ قال: وعلى هذا أَجازوا رُويدك نفسك زيداً. قال سيبويه: وقد يكون رويد صفة فيقولون ساروا سيراً رُويداً، ويحذفون السير فيقولون ساروا رُويداً يجعلونه حالاً له، وصف كلامه واجتزأَ بما في صدر حديثه من قولك سار عن ذكر السير؛ قال الأَزهري: ومن ذلك قول العرب ضعه رويداً أَي وضعاً رويداً، ومن ذلك قول الرجل يعالج الشيء إِنما يريد أَن يقول علاُجاً رويداً، قال: فهذا على وجه الحال إِلا أَن يظهر الموصوف به فيكون على الحال وعلى غير الحال. قال: واعلم أَن رويداً تلحقها الكاف وهي في موضع أَفعِلْ، وذلك قولك رويدك زيداً ورويدكم زيداً، فهذه الكاف التي أُلحقت لتبيين المخاطب في رويداً، ولا موضع لها من الإِعراب لأَنها ليست باسم، ورويد غير مضاف إِليها، وهو متعد إِلى زيد لأَنه اسم سمي به الفعل يعمل عمل الأَفعال، وتفسير رويد مهلاً، وتفسير رويدك أَمهِلْ، لأَن الكاف إِنما تدخله إِذا كان بمعنى أَفعِل دون غيره، وإِنما حركت الدال لالتقاء الساكنين فنُصبَ نَصْبَ المصادر، وهو مصغر أَرْوَدَ يُرْوِد، وله أَربعة أَوجه: اسم للفعل وصفة وحال ومصدر، فالاسم نحو قولك رويد عمراً أَي أَروِدْ عمراً بمعنى أَمهِلْه، والصفة نحو قولك ساروا سيراً رُويداً، والحال نحو قولك سار القومُ رُويداً لما اتصل بالمعرفة صار حالاً لها، والمصدر نحو قولك رويد عَمْرٍو بالإِضافة، كقوله تعالى: فضرب الرقاب. وفي حديث أَنْجَشَةَ: رُويدَك رِفْقاً بالقوارير أَي أَمهل وتأَنّ وارفُق؛ وقال الأَزهري عند قوله: فهذه الكاف التي أُلحقت لتبيين المخاطب في رويداً، قال: وإِنما أُلحقت المخصوص لأَن رويداً قد يقع للواحد والجمع والذكر والأُنثى، فإِنما أَدخل الكاف حيث خِيف التباس من يُعْنى ممن لا يُعْنى، وإِنما حذفت في الأَول استغناء بعلم المخاطب لأَنه لا يعنى غيره. وقد يقال رويداً لمن لا يخاف أَن يلتبس بمن سواه توكيداً، وهذا كقولك النَّجاءَكَ والوَحاك تكون هذه الكاف علماً للمأْمورين والمنهبين. قال وقال الليث: إِذا أَردت بِرُوَيد الوعيد نصبتها بلا تنوين؛ وأَنشد: رُويدَ تَصَاهَلْ بالعِراقِ جِيادَنا، كأَنك بالضحَّاك قد قام نادِبُه قال ابن سيده، وقال بعض أَهل اللغة: وقد يكون رويداً للوعيد، كقوله: رُويدَ بني شيبانَ، بعضَ وَعيدِكم تُلاقوا غداً خَيْلي على سَفَوانِ فأَضاف رويداً إِلى بني شيبان ونصب بعضَ وعيدكم بإِضمار فعل، وإِنما قال رويد بني شيبان على أَن بني شيبان في موضع مفعول، كقولك رويد زيدٍ وكأَنه أَمر غيرهم بإِمهالهم، فيكون بعض وعيدكم على تحويل الغيبة إِلى الخطاب؛ ويجوز أَن يكون بني شيبان منادى أَي أَملهوا بعضَ وعيدكم، ومعنى الأَمر ههنا التأْهير والتقليل منه، ومن رواه رويدَ بني شيبانَ بعضَ وعيدهم كان البدل لأَن موضع بني شيبان نصب، على هذا يتجه إِعراب البيت؛ قال: وأَما معنى الوعيد فلا يلزم وإِنما الوعيد فيه بحسب الحال لأَنه يتوعدهم باللقاء ويتوعدونه بمثله. قال الأَزهري: وإِذا أَردت برُويد المهلة والإِرواد في الشيء فانصب ونوّن، تقول: امش رويداً، قال: وتقول العرب أَروِدْ في معنى رويداً المنصوبة. قال ابن كيسان في باب رويداً: كأَنّ رويداً من الأَضداد، تقول رويداً إِذا أَرادوا دَعْه وخَلِّه، وإِذا أَرادوا ارفق به وأَمسكه قالوا: رويداً زيداً أَيضاً، قال: وتَيْدَ زيداً بمعناها، قال: ويجوز إِضافتها إِلى زيد لأَنهما مصدران كقوله تعالى: فضرب الرقاب. وفي حديث علي: إِن لبني أُمية مَرْوَداً يَجرون إِليه، هو مَفْعَل من الإِرْوادِ الإِمهال كأَنه شبه المهلة التي هم فيها بالمضمار الذي يجرون إِليه، والميم زائدة. التهذيب: والرِّيدة اسم يوضع موضع الارتياد والإِرادة، وأَراد الشيء: أَحبه وعُنِيَ به، والاسم الرِّيدُ. وفي حديث عبد الله: إِن الشيطان يريد ابن آدَم بكل ريدة أَي بكل مَطْلَب ومُراد. يقال: أَراد يريد إِرادة، والريدة الاسم من الإِرادة. قال ابن سيده: فأَما ما حكاه اللحياني من قولهم: هَرَدْتُ الشيء أَهَريدُه هِرادةً، فإِنما هو على البدل، قال سيبويه: أُريد لأَن تفعل معناه إِرادتي لذلك، كقوله تعالى: وأُمِرتُ لأَنْ أَكونَ أَوَّلَ المسلمين. الجوهري وغيره: والإِرادة المشيئة وأَصله الواو، كقولك راوده أَي أَراده على أَن يفعل كذا، إِلا أَن الواو سكنت فنقلت حركتها إِلى ما قبلها فانقلبت في الماضي أَلفاً وفي المستقبل ياء، وسقطت في المصدر لمجاورتها الأَلف الساكنة وعوّض منها الهاء في آخره. قال الليث: وتقول راوَدَ فلان جاريته عن نفسها وراوَدَتْه هي عن نفسه إِذا حاول كل واحد من صاحبه الوطء والجماع؛ ومنه قوله تعالى: تراود فتاها عن نفسه؛ فجعل الفعل لها. وراوَدْتُه على كذا مُراوَدَةً ورِواداً أَي أَردتُه. وفي حديث أَبي هريرة: حيث يُراوِدُ عمَّه أَبا طالب على الإِسلام أَي يُراجعه ويُرادُّه؛ ومنه حديث الإسراء: قال له موسى، صلى الله عليهما وسلم: قد والله راودْتُ بني إِسرائيل على أَدنى من ذلك فتركوه. وراودْته عن الأَمر وعليه: داريته. والرائد: العُود الذي يقبض عليه الطاحن إِذا أَداره. قال ابن سيده: والرائدُ مَقْبِضُ الطاحن من الرحى. ورائدُ الرحى: مَقْبِضُها. والرائد: يد الرحى. والمِرْوَدُ: الميل وحديدة تدور في اللجام ومِحورُ البكرة إِذا كان من حديد. وفي حديث ماعز: كما يدخل المِرْوَدِ في المكحُلةِ؛ المِرْوَدُ، بكسر الميم: الميل الذي يكتحل به، والميم زائدة. والمِرْوَدُ أَيضاً: المَفْصِل. والمِرْوَدُ: الوَتِدُ؛ قال: داوَيْتُه بالمَحْضِ حتى شتا، يَجتذِبُ الأَرِيَّ بالمِرْوَد أَراد مع المِروَد. ويقال: ريح رَوْدٌ لينة الهُبوب. ويقال: ريح رادة إِذا كانت هَوْجاء تَجيءُ وتذهب. وريح رائدة: مثل رادة، وكذلك رُواد؛ قال جرير: أَصَعْصَعَ إِن أُمَّكَ، بعد ليلي، رُوادُ الليلِ، مُطْلَقَةُ الكِمام وكذلك امرأَة رواد ورَادة ورائدة.


القاموس المحيط - للفيروز آبادي
الكلمة: وإراداتنا
جذر الكلمة: رود

- ـ الرَّوْدُ: الطَّلَبُ، ـ كالرِّيادِ والارْتِيادِ والذَّهابُ والمَجيءُ، ـ والمُراوَدَةُ والرِّوادُ والرِّيدُ، بكسرهما. ـ والإِرادَةُ: المَشيئَةُ. ـ والرَّائِدُ: يَدُ الرَّحَى، والمُرْسَلُ في طَلَبِ الكَلأَ. ـ ورِيادُ الإِبِلِ: اخْتِلافُها في المَرْعَى مُقْبِلَةً ومُدْبرةً، ـ والمَوْضِعُ: مُرادٌ ومُسْتَرادٌ. ـ وامْرَأةٌ رادَةٌ، بِلا هَمْزٍ، ـ ورُوادَةٌ، كثُمامَةٍ ـ ورائِدَةٌ: طَوَّافَةٌ في بيوتِ جاراتِها. ـ وقد رادَتْ رَوَداناً. ـ ورجُلٌ رادٌ: رائِدٌ، أصلُهُ: رَوَدٌ، فَعَلٌ بمعنى فاعِلٍ. ـ والمِرْوَدُ: المِيلُ، وحَديدَةٌ تَدورُ في اللِّجامِ، ومِحْوَرُ البَكْرَةِ من حَديدٍ. ـ وامْشِ على رُودٍ، بالضم، أي: مَهْلٍ، ـ وتَصْغيرُهُ: رُوَيْدٌ. ـ وقد أرْوَدَ إرْواداً ومُرْوَداً ومَرْوَداً ورُوَيْداً ورُوَيْداءَ ورُوَيْدِيَةً: رَفَقَ. ـ ورُوَيْداً: مَهْلاً. ـ ورُوَيْدَكَ عَمْراً: أمْهِلْهُ، وإنَّما تَدْخُلُهُ الكافُ إذا كانَ بمعنى أفْعِلْ، ويكونُ لِوُجوهٍ أربعةٍ: اسْمَ فِعْلٍ: ـ رُوَيْدَ زَيْداً: أمْهِلْهُ، ـ وصِفَةً: سارُوا سَيْراً رُوَيْداً، ـ وحالاً: سارَ القومُ رُوَيْداً اتَّصَلَ بالمَعْرِفَةِ فصارَ حالاً لها، ـ ومَصْدراً: رُوَيْدَ عَمْرٍو بالإِضافَةِ، ويقالُ: ـ رُوَيْدَكَنِي، وبها: رُوَيْدَكِنِي، ورُوَيْدَكُمَانِي، ورُوَيْدَكُمُونِي، ورُوَيْدَكُنَّنِي. ـ ورِيحٌ رَوْدٌ ورائِدَةٌ: لَيِّنَةُ الهُبوبِ. ـ وماتُريدُ: مَحَلَّةٌ بِسَمَرْقَنْدَ. ـ والرِّوَنْدُ الصِّينِيُّ، كسِبَحْلٍ: دواءٌ م، والأَطِبَّاءُ يَزيدونَها ألِفاً. ـ وراوَنْدُ: ع بِنَواحي أصْبَهانَ. وأحمدُ بنُ يَحْيَى الرَّاوَنْدِيُّ: من أهْلِ مَرْوِ الرُّوذِ.


المعجم الوسيط
الكلمة: وإراداتنا
جذر الكلمة: رود

- الرُّوَادُ الرُّوَادُ ريح رُوَادٌ: رادَةٌ., المَرَادُ : العُنُق., رَاوَدَهُ مُراوَدَة، ورِوَادًا: خادَعَه وراوَغَه.|رَاوَدَهُ المرأةَ عن نفسها: طلب أن يَفْجُرَ بها.| وقد تكون المُرَاودة من المرأَة.، وفي التنزيل العزيز: يوسف آية 30وَقَالَ نِسْوَةٌ فِي الْمَدِينَةِ امْرَأَةُ الْعَزِيزِ تُرَاوِدُ فَتَاهَا عَنْ نَفْسِهِ ) ) .|رَاوَدَهُ عن الأمر، وعليه: دارَاه.|رَاوَدَهُ على الأمر: طلب منه فِعْلَهُ., الرَّوْدُ : الريح اللَّيِّنَةُ الهُبُوب.|الرَّوْدُ المُهْلَةُ., رَوْدَنَ : (انظر: ردن) ., الرّادَةُ الرّادَةُ ريحٌ رَادَةٌ: لَيِّنَةُ الهُبوب., الرَّادُ : الرَّائِدُ، و هي رادَةٌ. يقال: ريح رادَةٌُ: ليِّنَةُ الهُبوب.| وامرأةٌ رادٌ، ورادةٌ: طَوَّافة في بيوت جاراتها., المَرَّادُ : المَرَادُ. والجمع : مَراريدُ., الرُّوَيْدُ : تَصغِيرُ الإرْواد، على الترخيم.| تقول: رُوَيْدًا: مَهْلاً.| ورُوَيْدَ خالِدٍ، ورُوَيْدًا خالِدًا، ورُوَيْدَكَ خالدًا: أَمْهِلْهُ., الرَّيْدَةُ : الرَّادَةُ., الرَّوَاد الرَّوَاد امرأةٌ رَوَادٌ: رادَة., أرْوَدَ في مَشْيهِ: رَفَقَ.|أرْوَدَ فلانًا: أمْهَلَهُ., رادَّهُ الشيءَ: ردَّهُ عليه. يقال: رادَّهُ الكلامَ، وفيه: راجَعَهُ إِيَّاهُ.|رادَّهُ البَيْعَ: طَلَبَ فسخه., الرِّيدُ : الأمرُ الذي تُريدُهُ وتُزَوِالُهُ., الرَّادَّةُ : مؤَنَّثُ الرادّ.|الرَّادَّةُ الفائدةُ. يقال: هذا أَمرٌ لا رادَّةَ له أَو فيه. والجمع : رَوَادُّ., الرَّاِئدُ : من يتقدَّم القومَ يُبصر لهم الكلأ ومَسَاقِطَ الغيث.| وفي المثل: :- الرَّاِئدُ لا يَكْذِبُ أهله :-: للذي لا يكذب إذا حدَّث.|الرَّاِئدُ من رجال الجيش والشرطة: ضابط رتبته فوق النقيب ودون المقدم. والجمع : رُوَّاد، ورادة.| ورائد العين: القَذَى. والجمع : روائد. يقال: فلانٌ رائد الوساد: إِذا لم يستقِرّ من مَرَض أو همٍّ وهي رائدة. يقال: امرأةٌ رائدةٌ: طَوَّافةٌ في بيوت جاراتِها., ارْتادَ لأهْلِهِ: رَاد.|ارْتادَ الشيءَ: طَلَبَهُ., الأَرْوَدُ يقال: الدَّهْرُ أرْوَدُ ذُو غِيَرٍ: يعمل عمله في سكون لا يُشْعَرُ به., الرَّادُّ : مَن في وَجْهِهِ رَدَّةٌ., تَرَادَّ : ارتَدَّ وتراجعَ.|تَرَادَّ تَرَدَّدَ.|تَرَادَّ المتبايعان البيعَ: فسخاه فاستردَّ كلُّ منهما ما أَخذَه., الرُّودُ يقال: امش على رُودٍ: على مَهَلٍ., رَوْدَن : أَعيا وضَعُف., المَرُودُ : الذي يجيء ويذهب نشاطًا.


المعجم الغني
الكلمة: وإراداتنا
جذر الكلمة: رود

- (فعل: رباعي متعد بحرف).| رَاوَدْتُ، أُرَاوِدُ، رَاوِدْ، مصدر مُرَاوَدَةٌ.|1- رَاوَدَتْهُ رَغْبَةُ الانْتِقَامِ : طَافَتْ بِخَاطِرِهِ، اِسْتَهْوَتْهُ، اِسْتَوْلَتْ عَلَى نَفْسِهِ. يوسف آية 32وَلَقَدْ رَاوَدَتْهُ عَنْ نَفْسِهِ فَاسْتَعْصَمَ (قرآن) : حَاوَلَتْ إغْوَاءهُ وَاسْتِهْوَاءهُ.|2- رَاوَدَهُ عَنِ الأَمْرِ : دَارَاهُ.|3- رَاوَدَهُ عَلَى طَلَبِ العِلْمِ : حَثَّهُ., (فعل: ثلاثي لازم).| رُدْتُ، أرُودُ، مصدر رَوْدٌ، رَوَدَانٌ.|1- رَادَتِ الرِّيحُ : تَحَرَّكَتْ خَفِيفَةً.|2- رَادَتِ الْمَاشِيَةُ : رَعَتْ.|3- رَادَتِ الْمَرْأَةُ : أكْثَرتْ مِنَ الذَّهَابِ إلَى بُيُوتِ جَارَاتِهَا., (مصدر اِرْتَادَ).|1- اِرْتِيَادُ الشَّاطِئ :قَصْدُهُ أو التَّرَدُّدُ عَلَيْهِ.|2- اِرْتِيَادُ الْمَجَاهِلِ : طَلَبُهَا., (فعل: ثلاثي متعد).| رُدْتُ، أرُودُ، رُدْ، مصدر رَوْدٌ، رِيَادٌ.|1- رَادَ العَمَلَ : طَلَبَهُ.|2- يَرُودُ الأَرْضَ :يَتَفَقَّدُهَا هَلْ هِيَ صَالِحَةً لِلإِقَامَةِ أَوْ لاَ.|3- رَادَ قَوْمَهُ مَرْعىً :سَعى فِي أنْ يَجِدَ لَهُمْ مَرْعىً., (فعل: رباعي متعد بحرف).| أَرَدْتُ، أُرِيدُ، مصدر إِرَادَةٌ.|1- أُرِيدُ أَنْ أَسْأَلَكَ سُؤَالاً :أَرْغَبُ- مَاذَا تُرِيدُونَ مِنِّي.|2- أَرَادَهَا لِنَفْسِهِ : أَحَبَّهَا- إِذَا أَرَادَتْ ذَلِكَ فَلَهَا مَا تُرِيدُ : | إذَا الشَّعْبُ يَوْماً أَرَادَ الحَيَاةَ ... ... فَلاَ بُدَّ أَنْ يَسْتَجِيبَ القَدَرْ | (الشابي).||3- أَرَادَهُ عَلَى سَفَرٍ لاَيُطَاقُ : حَمَلَهُ عَلَيْهِ.|4- أَرَادَهُ عَلَى الكَلاَمِ :أَلْجَأَهُ.|5- أَرَادَ العَاصِمَةَ : اِتَّجَهَ إِلَى..., جمع: مَرَاوِدُ. | 1.: قِطْعَةٌ مِنَ العَاجِ أَوْ مِنَ الخَشَبِ تُسْتَخْدَمُ لِوَضْعِ الكُحْلِ فِي أَهْدابِ العَيْنِ.|2- مِرْوَدُ البَكَرَةِ : قَضِيبٌ قَصِيرٌ مِنْ حَدِيدٍ تُدَارُ عَلَيْهِ البَكَرَةُ., جمع: ـون، ـات، رُوَّادٌ، رَوَائِدُ. | (فاعل من رادَ).|1- رَائِدُ قَوْمِهِ : مَنْ يَتَقَدَّمُ قَوْمَهُ وَيُنِيرُ لَهُمُ الطَّرِيقَ. الرَّائِدُ لاَ يَكْذِبُ أَهْلَهُ ( حديث ) .|2- رَائِدُ الشِّعْرِ الحَدِيثِ : إِمَامُ الشُّعَرَاءِ.|3- رَائِدُ الفَضَاءِ : مَنْ يَشُقُّ الطَّرِيقَ إلَى الفَضَاءِ دَاخِلَ مَرْكَبَةٍ فَضَائِيَّةٍ- رَائِدَةُ الفَضَاءِ :-رُوَّادُ الفَضَاءِ.|4- رَائِدُ الضُّحَى : وَقْتُ ارْتِفَاعِ الشَّمْسِ وَانْبِسَاطِ النُّورِ فِي أَوَّلِ النَّهَارِ.|5- رَائِدٌ فِي الجَيْشِ :ضَابِطٌ لَهُ رُتْبَةٌ عَسْكَريَّةٌ.|6- هَبَّتْ رِيحٌ رَائِدَةٌ : خَفِيفَةٌ., (فعل: رباعي متعد).| رَوَّدْتُ، أُرَوِّدُ، رَوِّدْ، مصدر تَرْويدٌ- رَوَّدَ صاحِبَهُ : حَمَلَهُ على الرَّوْدِ., (فعل: خماسي متعد).| اِرْتَادَ، يَرْتَادُ، مصدر اِرْتِيَادٌ.|1- اِرْتَادَ الشَّاطِئَ فِي الصَّيْفِ : قَصَدَهُ.|2- لَيْسَ مِنْ عَادَاتِهِ أَنْ يَرْتَادَ الْمَقَاهِيَ : أَنْ يَتَرَدَّدَ عَلَيْهَا.|3- اِرْتَادَ العُلا : طَلَبَ- كُنْتُ أَنْشُدُ الآفَاقَ وَأَرْتَادُ الْمَجَاهِلَ. (سلامة موسى)., جمع: ون، ات. |-هُوَ مُرِيدُهُ : مِنْ طَلَبَتِهِ وأَنْصَارِهِ وَمُنَاصِرِيهِ- كَانَ مِنْ مُرِيدِيهِ., (مصدر رادَ).|-رِيحٌ رَوْدٌ : ليِّنَةُ الهُبوبِ، هادِئَةٌ., 1- رُوَيْدَكَ ! : اِسْمُ فِعْل أَمْرٍ بِمَعْنَى أَمْهِلْ- رُوَيْدَكَ الوَلَدَ.|2- سارَ القِطارُ رُوَيْداً رُوَيْداً : مَهْلاً، وَتُعْرَبُ نَعْتاً مَنْصوباً.|3- رُوَيْداً يا وَلَدُ : مَهْلاً، وَهِيَ هُنا مَفْعولٌ مُطْلَقٌ لِفِعْلٍ مَحْذوفٍ. الطارق آية 17 فَمَهِّلِ الكافِرينَ أَمْهِلْهُمْ رُوَيْداً (قرآن)., (مفعول مِنْ أَرَادَ).|1- حَقّقَ مُرَادَهُ : الشَّيْء الَّذِي يُرَادُ، الْمُبْتَغَى، الْمَرْغُوبُ فِيهِ.|2.: اِسْمُ عَلَمٍ لِلْمُذَكَّرِ., (مصدر أَرَادَ).|1- لَهُ إِرَادَةٌ قَوِيَّةٌ عَلَى مُوَاجَهَةِ الصِّعَابِ : عَزْمٌ، عَزِيمَةٌ، مَشِيئَةٌ.|2- لاَيَقُومُ بِعَمَلٍ إِلاَّ حَسَبَ إِرَادَتِهِ : كَمَا يَشَاءُ، حَسَبَ مَشِيئَتِهِ وَرَغْبَتِهِ- إِرَادَةُ الشَّعْبِ هِيَ العُلْيَا.


المعجم الرائد
الكلمة: وإراداتنا
جذر الكلمة: رود

- 1- « إمش على رود » : أي على مهل, 1- مصدر راد|2- من الرياح : لينة الهبوب, 1- متمهل في عمله ، جمع : رود ، مؤنث روداء, 1- شابة حسنة, 1- إستراد : للأمر : رجع وانقاد وأطاع|2- إستراد الشيء : طلبه مترددا في طلبه|3- إسترادت الدابة : رعت, 1- راوده : خادعه|2- راود المرأة عن نفسها : طلب منها أن تستسلم له فيفجر بها|3- راود الشيء : شاءه|4- راود على كذا : أراده|5- راود عن الأمر : داراه, 1- إرادي منسوب الى الإرادة|2- إرادي : « تصرف إرادي » : ناتج عن اختيار حر ، غير إلزامي, 1- إرتاد الشيء : طلبه ، قصد إليه « ارتاد المكتبة », 1- رائد, 1- إرتأد الفتى : ان في تم صحة وعافية|2- إرتأد الغصن : تمايل, 1- عنق ، جمع : مراريد, 1- أرود في مشيه : رفق ، مشى بهدوء وتؤدة|2- أروده : أمهله, 1- ترأد الغصن : اضطرب وتمايل|2- ترأدت الحية : اهتزت في زحفها|3- ترأدت الريح : اضطربت وتعيرت جهات هبوبها|4- ترأد في قيامه : قام فأخذته رعدة|5- ترأد الفتى : اهتز بدنه نعمة|6- ترأد الضحى : ارتفعت شمسه وسطعت, 1- أراد الشيء : شاءه ، رغب فيه|2- أراد الشيء : أحبه|3- أراده على الأمر : حمله عليه ، دفعه اليه, 1- مصدر أراد|2- قدرة في التصميم على بعض الأعمال والتصرفات|3- في الفلسفة : قوة يقصد بها شيء دون شيء آخر, 1- إمرأة تكثر من الذهاب إلى بيوت جاراتها, 1- مصدر أرود|2- « رويدا » : مهلا|3- « رويد فلان ، أو رويدك فلانا » : أمهله, 1- مراد : عنق ، جمع : مراريد|2- مراد : مكان اختلاف الجمال في المرعى إقبالا وإدبارا, 1- مراد : قوائم الخيل|2- مراد : قوائم الجمال|3- مراد : خيل تضرب الأرض بقوائمها ¨, 1- راد : ذهب وجاء ولم يطمئن|2- رادت الجمال : ذهبت في المرعى مقبلة ومدبرة, 1- راد الشيء : طلبه|2- راد الأرض : تفقد ما فيها من المراعي والمياه ليرى هل هي صالحة للنزول فيها|3- راد : أهله مرعى أو منزلا : طلبه لهم


معجم مختار الصحاح
الكلمة: وإراداتنا
جذر الكلمة: رود

- ر ود: (الْإِرَادَةُ) الْمَشِيئَةُ. وَ (رَاوَدَهُ) عَلَى كَذَا (مُرَاوَدَةً) وَ (رِوَادًا) بِالْكَسْرِ أَيْ أَرَادَهُ. وَ (رَادَ) الْكَلَأَ أَيْ طَلَبَهُ وَبَابُهُ قَالَ وَ (رِيَادًا) أَيْضًا بِالْكَسْرِ. وَ (ارْتَادَ) (ارْتِيَادًا) مِثْلُهُ. وَفِي الْحَدِيثِ: «إِذَا بَالَ أَحَدُكُمْ فَلْيَرْتَدْ لِبَوْلِهِ» أَيْ فَلْيَطْلُبْ مَكَانًا لَيِّنًا أَوْ مُنْحَدِرًا. وَ (الرَّائِدُ) الَّذِي يُرْسَلُ فِي طَلَبِ الْكَلَإِ. وَ (الْمَرَادُ) بِالْفَتْحِ الْمَكَانُ الَّذِي يُذْهَبُ فِيهِ وَيُجَاءُ. وَ (الْمِرْوَدُ) بِالْكَسْرِ الْمِيلُ. وَفُلَانٌ يَمْشِي عَلَى (رُودٍ) بِوَزْنِ عُودٍ أَيْ عَلَى مَهَلٍ وَتَصْغِيرُهُ (رُوَيْدٌ) . يُقَالُ: (أَرْوَدَ) فِي السَّيْرِ (إِرْوَادًا) وَ (مُرْوَدًا) بِضَمِّ الْمِيمِ وَفَتْحِهَا أَيْ رَفَقَ. وَقَوْلُهُمْ: الدَّهْرُ (أَرْوَدُ) ذُو غِيَرٍ أَيْ يَعْمَلُ عَمَلَهُ فِي سُكُونٍ لَا يُشْعَرُ بِهِ. وَتَقُولُ: (رُوَيْدَكَ) عَمْرًا أَيْ أَمْهِلْهُ وَهُوَ مُصَغَّرٌ تَصْغِيرُ التَّرْخِيمِ مِنْ (إِرْوَادٍ) مَصْدَرُ أَرْوَدَ يُرْوِدُ.


المعجم المعاصر
الكلمة: وإراداتنا
جذر الكلمة: رود

- ارتادَ يرتاد ، ارْتَدْ ، ارتيادًا ، فهو مُرتاد ، والمفعول مُرتاد | • ارتاد الأماكنَ تردَّد عليها، قصَدها، اختلف إليها :-اعتاد على ارتياد المساجد، - ارتاد المقاهي., راودَ يُراود ، مُراوَدَةً ورِوادًا ، فهو مُراوِد ، والمفعول مُراوَد | • راود فلانًا |1 - راجعه وناقشه ورادَّه :-راود القاضي المحامي، - {قَالُوا سَنُرَاوِدُ عَنْهُ أَبَاهُ وَإِنَّا لَفَاعِلُونَ} |• راودته الفكرة: خطَرت بباله وشغلته. |2 - خادَعه وراوَغه. |• راود المرأةَ عن نفسها/ راودت الرَّجُلَ عن نفسه: طلَب أن يفجُر بها، أغراها، أغرته بفعل الفاحشة عن طريق الاحتيال :- {وَقَالَ نِسْوَةٌ فِي الْمَدِينَةِ امْرَأَةُ الْعَزِيزِ تُرَاوِدُ فَتَاهَا عَنْ نَفْسِهِ} ., رِياد :مصدر رادَ., رُوَيْدًا :اسم فعل أمر بمعنى: أمهل، مَهْلاً، لا تعجلْ :-رُوَيدًا محمدًا، - امْش رُوَيدًا، - {فَمَهِّلِ الْكَافِرِينَ أَمْهِلْهُمْ رُوَيْدًا}: أمهلهم إمهالاً قليلاً |• رُوَيْدًا رُوَيْدًا: قليلاً قليلاً، - رويدك: أمهل وتأنَّ، طِبْ نَفْسًا., إرادة :- مصدر أرادَ. |2 - (الفلسفة والتصوُّف) تصميمٌ واعٍ على أداء فعل معين :-قويّ/ فاقد الإرادة، - من له إرادة تكون له القوَّة، - لا رأي لمن لا إرادة له |• بمحض إرادته: من تلقاء نفسه/ طوعًا/ بلا إكراه، - قُوَّة الإرادة: المثابرة على القيام بعمل ما برغم العوائق والمصاعب التي تعترض القائم بهذا العمل., رَوَدان :مصدر رادَ., رادَّ يرادّ ، رادِدْ / رادَّ ، مُرادَّةً ، فهو مُرادّ ، والمفعول مُرادّ | • رادَّ المشتري البائعَ السِّلعةَ طلَب منه فسخَ البيع، ردّها عليه. |• رادَّه في الكلام: راجعه فيه :-رادَّه في قراره، - لم يجرؤ الابن على مرادّة أبيه وهو يوبِّخه., رُوَيْدًا :(انظر: ر و د - رُوَيْدًا)., رادَ يَرُود ، رُدْ ، رَوَدانًا ورِيادًا ، فهو رائد ، والمفعول مَرْود | • راد الشَّيءَ أراده؛ تلمَّسه وطلَبه :-راد العلمَ، - راد الطَّعامَ لأهله.|• راد القومَ: قادهم وتقدَّمهم :-الرائد لا يكذِبُ أهلَه [مثل] ., إراديّ :اسم منسوب إلى إرادة: ناجم عن إرادة الشَّخص الحرّة :-كان عمله إراديًّا: تم باختياره.|• لا إراديّ: صفة لحركة أو فعل أو انتباه يحدث بالرغم من محاولة الفرد منعه وكبته |• عَمَلٌ لاإراديّ: لا اختيار فيه. |• عضلة إراديَّة: (طب) عضلة من العضلات الهيكليّة، تستخدم بحسب إرادة الفرد.


معجم الصحاح في اللغة
الكلمة: وإراداتنا
جذر الكلمة: رود

- راودْته على كذا مراودة وروادا، أي أردته. وراد الكلأ يروده روْدا، وريادا، وارْتاده ارتيادا، بمعنى، أيطلبه. والرائد: الذي يرسْل فيطلب الكلإ. يقال: لا يكذب الرائد أهْله. وراد الشيء يرود: أي جاء وذهب. والرائد: يد الرحى، وهو العود الذي يقْبض عليه الطاحن إذا أداره. و رياد الإبل: اختلافها في المرعى مْ قبلة ومدْبرة؛ والموضع مراد. وكذلك مراد الريح، وهو المكان الذي يذْهب فيه ويجاء. أبو زيد: الرادة من النساء غير مهموز: الطوّافة في بيوت جاراتها. قال: والرؤْدة والرأْدة بالهمز: الشابّة الحسنة. تقول: رادت المرأة ترود رودانا، فهي رادة، إذا أكثرت الاختلاف إلى بيوت جاراﺗﻬا. ورجل رأد بمعنى رائد، وهوفعل بالتحريك بمعنى فاع ل، كالفرط بمعنى الفارط. ورائد العين: عوّارها، الذي يرود فيها. ويقال: رادوساده، إذا لم يستقرّ. والمرْود: الميل، وحديدة تدور في اللجام. ومحْور البكرة إذا كان من حديد. وفلان يمْشي على رود: أي على مه ل. قال الشاعر: كأنّهاثمل يمْشي على رود وتصغيره رويْد. تقول منه:أرْود السير إروادا ومرْودا أي رفق. وقولهم: الدهْرأرْود ذو غي ر، أي يعْمل عمله في سكون لا يشْعر به. وتقول: رويْدك عمْرا، وهو متعدّ إلى عمْ رو لأنّه اسم سمّي به الفعْل يعمل عمل الأفعال. وتفسير رويدْ: مهْلا. وتفسير رويْدك:أمْهل. وله أربعة أوجه: اسم للفعْل، وصفة، وحال، ومصدر. فالاسم نحو قولك: رويْد عمْرا، أيأرْودْ عمْرا، بمعنىأمْهْله. والصفة نحو قولك: ساروا سيْرا رويدْا. والحال نحو قولك: سار القوم رويدا،لمّا اتصل بالمعرفة صار حالا لها. والمصدر نحو قولك: رويْد عم رو، بالإضافة كقوله تعالى: "فضرْب الرقاب " .



الأكثر بحثاً