أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ ۚ وَلَوْ كَانَ مِنْ عِندِ غَيْرِ اللَّهِ لَوَجَدُوا فِيهِ اخْتِلَافًا كَثِيرًا
 

وَقَالَ الرَّسُولُ يَا رَبِّ إِنَّ قَوْمِي اتَّخَذُوا هَٰذَا الْقُرْآنَ مَهْجُورًا

أَنَّى لِلْمُحْتَوَى الْعَرَبِيِّ أَنْ يُثْرَى فِي مَعْزِلٍ عَنْ الْقُرْآنِ وَاللُّغَةِ !

المعاجم:


لا شكّ أنّ إضافة المعاجم يساعد كثيرا في فهم الكلمات القرآنيّة ودلالاتها، لذلك قمنا بإضافة أهمّ المعاجم وأكثرها دقّة وشهرة، مثل لسان العرب وتاج العروس وغيرهما، وبمجرد اختيار الكلمة في برنامجنا المتدبّر تستطيع الكشف عن معناها.

- الرَّنَّةُ: الصَّيْحَةُ الحَزِينةُ. يقال: ذو رَنَّةٍ. والرَّنِينُ: الصياح عند البكاء. ابن سيده: الرَّنَّةُ والرَّنِينُ والإرْنانُ الصيحة الشديدة والصوت الحزين عند الغناء أَو البكاء. رَنَّت تَرِنُّ رَنيناً ورَنَّنَتْ تَرْنيناً وتَرْنِيَة وأَرَنَّتْ: صاحت. وفي كلام أَبي زُبَيْدٍ الطائي: شَجْراؤُه مُغِنَّة، وأَطيارُه مُرِنَّة؛ قال الشاعر: عَمْداً فَعَلْتُ ذاكَ، بَيْدَ أَني أَخافُ إن هَلَكْتُ لم تُرِنِّي وقيل: الرَّنِين الصوت الشَّجِيُّ. والإرْنانُ: الشديد. ابن الأَعرابي: الرَّنَّة صوت في فَرَحٍ أَو حُزْنٍ، وجمعها رَنَّات، قال: والإرْنان صوتُ الشَّهيقِ مع البكاء. وأَرَنَّ فلان لكذا وأَرَمَّ له ورَنَّ لكذا واسْتَرَنَّ لكذا وأَرْناه كذا وكذا (* قوله «وأرناه كذا وكذا إلخ» ذكره المجد وغيره في المعتل). أَي ألهاه. وأَرَنَّت القوسُ في إنباضِها، والمرأَةُ في نوحها، والنساءُ في مَناحَتها، والحمامةُ في سَجْعها، والحمار في نَهيقه، والسحابة في رعدها، والماء في خَريره، وأَرَنَّتِ المرأَة تُرِنّ ورَنَّتْ تَرِنّ؛ قال لبيد: كلّ يومٍ مَنَعُوا حامِلَهُم ومُرِنَّاتٍ كآرامٍ تُمَلّ وقال العجاج يصف قوساً: تُرِنُّ إرْناناً إذا ما أُنْضِبا، إِرْنانَ مَحْزونٍ إذا تَحَوَّبا أَراد أُنْبِضَ فقلب. ورَنَّنْتها أَنا تَرْنيناً. والمُرِنَّة: القوسُ، والمِرْنان مثله. وقوس مُرِنٌّ ومِرْنانٌ، وكذلك السحابة، ويقال لها المِرْنانُ على أَنها صفة غلبت غلبة الاسم. وقال أَبو حنيفة: أَرَنَّتِ القَوْس وهو فوق الحنين. وفي الحديث: فَتَلَقَّاني أَهلُ الحي بالرَّنين؛ الرَّنينُ: الصوت، وقد رَنَّ يَرِنّ رنيناً. والرَّنَنُ: شيء يصيح في الماء أَيام الصيف؛ وقال: ولم يَصْدَحْ له الرَّنَنُ والرَّنَنُ: الماء القليل، والرَّبَب: الماء الكثير. والرُّنَّاءُ: الطَّرَبُ على بَدَلِ التضعيف، رواه ثعلب بالتشديد، وأَبو عبيد بالتخفيف، وهو أَقيس لقولهم رَنَوْتُ أَي طَرِبْتُ ومددت صوتي، ومن قال رَنَوْتُ فالرُّنَّاءُ عنده معتل. ويوم أَرْوَنانٌ: شديد في كل شيء، أَفْوَعالٌ من الرَّنِين فيما ذهب إليه ابن الأَعرابي، وهو عند سيبويه أَفْعَلانٌ من قولك: كشف الله عنك رُونَةَ هذا الأَمر أَي غُمَّته وشدّته، وهو مذكور في موضعه. أَبو عمرو: الرُّنَّى شهر جُمادى (* قوله «الرنى شهر جمادى» الذي في القاموس: ورنى، بلا لام، شهر جمادى). وجمعها رُنَنٌ. والرُّنَّى: الخَلْقُ. يقال: ما في الرُّنَّى مثله. قال أَبو عمر الزاهد: يقال لجمادى الآخرة رُنَّى، ويقال رُنَةُ، بالتخفيف؛ وأَنه قال: يا آلَ زَيْدٍ، احْذَرُوا هذي السَّنَهْ من رُنَةٍ حتى تُوافِيها رُنَهْ قال: وأَنكر رُبَّى، بالباء، وقال: هو تصحيف إنما الرُّبَّى الشاة النُّفَساء؛ وقال قطْرُبٌ وابن الأَنباري وأَبو الطيب عبد الواحد وأَبو القاسم الزجاجي: هو بالباء لا غير؛ قال أَبو القسم الزجاجي: لأَن فيه يعلم ما نُتِجَتْ حُرُوبُهم إذا ما انجلت عنه، مأْخوذ من الشاة الرُّبَّى؛ وأَنشد أَبو الطيب: أَتَيْتُك في الحَنِين فقلتَ: رُبَّى وماذا بين رُبَّى والحَنِينِ؟ والحَنِينُ: اسم لجمادى الأُولى.


- ابن الأَعرابي: التَّوَرُّنُ كثرة التَّدَهُّن والنعيم. قال أَبو منصور: التَّوَدُّنُ، بالدال، أَشبه بهذا المعنى. ووَدَنَ الشيءَ وَدْناً وأَوْدَنَه ووَدَّنَه: قصره. وودَنْتُه وأَودَنْتُه: نَقَّصته وصَغَّرته؛ وأَنشد ابن الأَعرابي: مَعي صاحبٌ غيرُ هِلواعَةٍ، ولا إِمَّعِيّ الهَوَى مُودَن وقال آخر: لما رأَته مُودَناً عِظْيَرَّا، قالت: أُرِيدُ العُتْعُتَ الذِّفَرَّا العُتْعُت: الرجل الطويل. والمُودَنُ والمَوْدُون: القصير العُنُقِ الضَّيِّقُ المَنْكِبين الناقص الخلق؛ قال بعضهم: مع قصر أَلواح اليدين؛ وفي التهذيب: مع قصر الأَلواح واليدين. وامرأَةٌ مَوْدُونة: قصيرة صغيرة. وفي حديث ذي الثُّدَيَّةِ: أَنه كان مَوْدُونَ اليد، وفي رواية: مُودَنَ اليد، وفي أُخرى: إِنه لَمُودَنُ اليد أَي ناقص اليد صغيرها. قال الكسائي وغيره: المُودَنُ اليد القصير اليد. يقال: أَوْدَنْتُ الشيء قصرته. قال أَبو عبيد: وفيه لغة أُخرى وَدَنْتُه فهو مَوْدونٌ؛ قال حسان بن ثابت يذم رجلاً: وأُمُّكَ سَوْداءُ مَوْدُونَةٌ، كأَنَّ أَنامِلَها الحُنْظُبُ وأَورد الجوهري هذا البيت شاهداً على قوله: وَدَنَتِ المرأَةُ وأَوْدَنَتْ إِذا ولدت ولداً ضاوِيّاً، والولد مَوْدونٌ ومُودَنٌ، وأَنشد البيت؛ وقال آخر: وقد طُلِقَتْ ليلةً كُلَّها، فجاءت به مُودَناً خَنْفَقِيقا أَي لئيماً. ويقال: وَدَنَتِ المرأَة وأَوْدَنَتْ ولدت ولداً قصير العنق واليدين ضيق المنكبين، وربما كان مع ذلك ضاوِيّاً، وقيل: المُودَنُ القصير. ويقال: وَدَنْت الشيءَ أَي دققته فهو مَوْدونٌ أَي مَدْقوق. والمَوْدُونَةُ: دُخَّلَةٌ من الدَّخاخيل قصيرة العنق دقيقة الجُثَّة. ومَوْدُون: اسم فرسِ مِسْمَع بن شهاب، وقيل: فرس شَيْبان بن شِهاب؛ قال ذو الرمة: ونَحْنُ، غَدَاةَ بَطْنِ الجِزْعِ، فِئْنَا بمَوْدُونٍ وفارِسِه جهارَا


- : ( {الرَّنَّةُ: الصَّوْتُ) ؛ كَمَا فِي الصِّحاحِ. وخَصَّ بعضُهم بِهِ: صَوْتَ الحُزِينِ. (} رَنَّ {يَرِنُّ} رَنِيناً: صاحَ) عنْدَ البُكاءِ. وقالَ ابنُ الأَعرابيِّ: {الرَّنَّةُ: صوْتٌ فِي فَرَحٍ أَو حُزْنٍ وجَمْعها} رَنَّات. (و) رَنَّ (إِلَيْهِ: أَصْغَى، {كأَرَنَّ فيهمَا) . يقالُ:} أَرَنَّتِ المرْأَةُ: أَي صاحَتْ. وَفِي كلامِ أَبي زُبَيْدٍ الطائيّ: شَجْراؤُهُ مُغِنَّة وأطْيارُه {مُرِنَّة؛ وقالَ مَنْظورُ بنُ مرثدٍ: عَمْداً فَعَلْتُ ذاكَ بَيْدَ أَنيأَخافُ إِن هَلَكْتُ لم} تُرِنِّي وقالَ لبيدٌ: كلَّ يومٍ مَنَعُوا حَامِلَهُم! ومُرِنَّاتٍ كآرامٍ تُمَلّ وقيلَ: {الرَّنينُ: الصَّوْتُ الشَّجيُّ. } والإِرنانُ: الشَّديدُ. وقالَ ابنُ الأَعْرابيِّ: {الإِرْنانُ: صَوْتُ الشَّهِيقِ مَعَ البُكاءِ. (و) } أَرَنَّتِ (القَوْسُ: صَوَّتَتْ) ؛ وَكَذَا الحمامَةُ فِي سَجْعِها، والحِمارُ فِي نَهِيقِه؛ والسَّحابَةُ فِي رَعْدِها، والماءُ فِي خريرِهِ؛ وقالَ العجَّاجُ: تُرِنُّ {إِرْناناً إِذا مَا أُنْضِبا} إِرْنانَ مَحْزونٍ إِذا تَحَوَّباأَرادَ: أُنْبِضَ فقُلِبَ. وظاهِرُ سِياقِ المصنِّفِ، رَحِمَه الّلهُ، يَقْتضِي أنْ يكونَ {رَنَّتِ القوْسُ ثُلاثيّاً وَهُوَ خَطَأٌ. (} والرُّنَّى، كرُبَّى: الخَلْقُ كُلُّهُمْ) . يقالُ: مَا فِي {الرُّنَّى مِثْلُه؛ عَن أَبي عَمْرٍ و. (و) } رُنَّى، (بلاِ لامٍ: اسمٌ لجُمَادَى الآخِرَةِ) ؛ وَهَكَذَا رُنَةُ بالتخْفِيفِ، هَكَذَا ذَكَرَه أَبو عُمَرَ الزَّاهِدُ؛ والجمْعُ رُنَنٌ، وأَنْشَدَ: يَا آلَ زَيْدٍ احْذَرُوا هذي السَّنَهْمن رُنَةٍ حَتَّى تُوافِيها رُنَهْوأَنْكَر رُبَّى، بالباءِ، وقالَ: هُوَ تَصْحيفٌ، وإنَّما الرُّبَّى الشاةُ النَّفْساءُ. وقالَ قطْرُبٌ وابنُ الأَنْبارِي وأَبو الطَّيِّب عبدُ الواحِدِ وأَبو القاسِمِ الزَّجَّاجيُّ: هُوَ بالباءِ لَا غَيْر، لأنَّ فِيهِ يُعْلم مَا نُتِجَتْ حُرُوبُهم إِذا مَا انْجَلَتْ عَنهُ، مأْخُوذٌ مِن الشاةِ الرُّبَّى؛ وأَنْشَدَ أَبو الطيبِ: أَتَيْتُك فِي الحَنِينِ فقلْتَ رُبَّى وماذا بينَ رُبَّى والحَنِينِ؟ والحَنِينُ: اسمٌ لجُمَادَى الأُولى؛ وتقدَّمَ شيءٌ مِن ذَلِك فِي (ح ن ن) ، وَفِي (ر ب ب) مَا يخالفُ بعضَ مَا ذُكِرَ هُنَا فرَاجِعْه. ( {والمُرِنَّةُ} والمِرْنانُ: القوسُ) . وقالَ أَبو حنيفَة: {أَرَنَّتِ القوسُ وَهُوَ فوْقَ الحَنِينِ؛} والمِرْنانُ صفَةٌ غَلَبَتْ عَلَيْهَا غَلَبَة الاسمِ؛ وَمِنْه قوْلُ الشَّاعِرِ: تَشْكوُ المحِبَّ وتشكو وَهِي ظالِمَةٌ كالقوسِ تُصمي الرَّمايا وَهِي {مِرْنانَ (} والرَّنَنُ، محركةً: شيءٌ يَصِيحُ فِي الماءِ أَيَّامَ الشِّتاءِ) ؛ وَفِي الصِّحاحِ: أَيامَ الصَّيْفِ؛ وَمِنْه قوْلُ الشاعِرِ: وَلم يَصْدَحْ لَهُ {الرَّنَنُ (و) } رُنانُ، (كغُرابٍ: ة بأَصْفَهان، مِنْهَا) : أَبو العبَّاسِ (أَحمدُ بنُ محمدِ بنِ أَحمدَ بنِ هالَةَ المُقْرِىءُ) المحدِّثُ، قَرَأَ على أَبي عليَ الحدَّاد وأَبي العزِّ الوَاسِطيّ، وسَمِعَ الحدِيثَ مِنَ الحافِظِ أَبي إِسمعيلَ محمدِ بنِ الفَضْل، وتُوفي بالحلَّةِ عائِداً مِن مكَّةَ سَنَة 535. وممَّا يُسْتدركُ عَلَيْهِ: {أَرَنَّ فلانٌ لكذا وأَرَمَّ: أَلْهاهُ.} ورَنَّ لكذا، {واسْتَرَنَّ لكذا، وأناه كَذَا وَكَذَا، أَي ألهاه } ورَنَّنَت القوْسَ {تَرْنِيناً وتَرْنِيةً. وسَحابَةٌ} مُرِنَّةٌ {ومِرْنانٌ. } والرَّنَنُ، محرّكةً: الماءُ القَليلُ. {والرُّنَّاءُ، كزُنَّارٍ: الطَّرَبُ؛ هَكَذَا رَوَاهُ ثَعْلَبُ بالتَّشْديدِ، وأَبو عُبَيْدٍ بالتَّخْفِيفِ، وَهُوَ مَذْكورٌ فِي موْضِعِه. ووادِي} رَانُونا: أَوْرَدَهُ المصنِّفُ فِي رَتَنَ، وأغْفَلَه هُنَا، وَهُوَ فِيمَا بينَ سدِّ عبدِ الّلهِ العُثْمانيِّ وسدّنا والحرَّةِ، ويَلْتَقِي مَعَ بطحان فِي دارِ بنِي زُرَيْق، وَفِي هَذَا الوادِي بئْرُ ذروان الَّذِي دُفِنَ فِيهِ السِّحْرُ للنبيِّ، صلى الله عَلَيْهِ وَسلم


- : ( {التَّوَرُّنُ) :) أَهْمَلَهُ الجوْهرِيُّ. وقالَ ابنُ الأَعْرابيِّ: (كَثْرَةُ التَّدَهُّنِ والنَّعِيمِ) . (وقالَ الأَزْهرِيُّ: التَّوَدُّنُ بالدالِ أشْبَه بِهَذَا المعْنَى، وَقد ذَكَرْناه. (} ووَارانُ: ة بتَبْريزَ) على فَرْسَخ مِنْهَا يُنْسَبُ إِلَيْهَا المظفَّرُ بنُ أَبي الخيْرِ بنِ إسْماعيلَ الفَقِيهُ، كانَ مُعِيداً بالمدْرسَةِ النظامِيَّةِ ببَغْدادَ، وصنَّفَ كُتُباً. ( {والوَرانِيَةُ، كعَلانِيَةٍ: الاِسْتُ. (} ووَرْنَةُ: اسمُ ذِي القَعْدَةِ) فِي الجاهِلِيَّةِ؛ عَن ابنِ الأَعْرابيِّ، وجَمْعُها {وَرْناتٌ. وقالَ ثَعْلَب: هُوَ جمادَى الآخِرَةِ؛ وأَنْشَدُوا: فأَعْدَدْتُ مَصْقُولاً لأَيَّامِ وَرْنَةٍ إِذا لم يَكُنْ للرَّمْيِ والطَّعْنِ مَسْلَكُقالَ ثَعْلَب: ويقالُ لَهُ أَيْضاً} رِنَةُ، غَيْر مَصْرُوفٍ. {ووارينُ: قَرْيَةٌ بقَزْوِين، مِنْهَا: محمدُ بنُ عبدِ الرحمنِ بنِ معالي} الوَارِينيُّ عَن محمدِ بنِ أَبي بكْرٍ الخطِّيِّ القَزْوينيِّ. وممَّا يُسْتدركُ عَلَيْهِ: ورزن {وَرازان: قَرْيَةٌ بنَسَف. ووَرَازُون: قَرْيةٌ أُخْرَى بفارِسَ. وممَّا يُسْتدركُ عَلَيْهِ:


- رَنَّ رَنَّ رَنينًا: صَوَّتَ وصاح.|رَنَّ إليه: أصْغَى.


- رَتَنَ الشحمَ بالعجين رَتَنَ رَتْنًا: خلطه به.


- رَنّنَتِ المرأة ترنينًا، وترنيةً: رَنَّتْ.|رَنّنَتِ القَوْسَ ونحوها: جَعَلها ترِنُّ.


- الرُّونَةُ الرُّونَةُ رُونةُ الشيء: شِدَّتُهُ ومعظَمُه، وغايتُه في حرٍّ أَو بَرْدٍ أو حربٍ أو حُزْنٍ أَو شِبْهه. يقال: كشَفَ اللَّه عنكَ رُونَةَ هذا الأمر : شدَّتَهُ وغُمَّتَه .


- الرَّنَنُ : الماء القليل.


- المِرْنانُ : القوسُ. يقال: قوسٌ مرنانٌ، وسحابةٌ مِرْنانٌ: مُصَوَّتَةٌ.


- رِنّ : (اختبار رِنّ) : (في الطب الباطني) : اختبار التوصَيل العَظمِي بشوكة رَنَّانة .


- الرُّنَّى : الخَلْقُ كلُّهم. يقال: ما في الرُّنَّى مثلُه.


- الرَّنَّةُ حيوان ثديي صواري مهاجر، يتبع الصوتُ الحزين عند الغناءِ أو البكاءِ.| الصوتُ الحزين عند الغناءِ أو البكاء.


- تَوَرَّنَ : أَكثر من التدهُّن والتنعم.


- وَرْنَةُ : اسم شُهر ذي القِعدة في الجاهلية.


- الوَرَانِيَةُ : الاِسْتُ.


- (اِسْمُ الْمَرَّةِ مِنَ رَنَّ).|1- رَنَّةُ القَّوْسِ : طَنينُها.|2- في صَوْتِها رَنَّةٌ : صَوْتٌ فيهِ حُزْنٌ عِنْدَ الغِنَاءِ أَوِ البُكاءِ.|3- سَمِعْتُ رَنَّتَها مِنْ بَعيدٍ : الصَّيْحَةُ ذاتُ الصَّوْتِ الْمُرْتَفِعِ.


- (صِيغَةُ فَعَّال لِلْمُبالَغَةِ).|-طَبْلٌ رَنَّانٌ : طَنَّانٌ، داوٍ.


- (فاعل مِنْ أَرَنَّ).|1- جَرَسٌ مُرِنٌّ : ذُو صَوْتٍ رَنَّانٍ- أَجْرَاسٌ مُرِنَّةٌ.|2- قَوْسٌ مُرِنَّةٌ : ذَاتُ رَنِينٍ.


- (فعل: ثلاثي لازم، متعد بحرف).| رَنَنْتُ، أَرِنُّ، رِنَّ، مصدر رَنِينٌ.|1- رَنَّ مِنَ الأَلَمِ : رَفَعَ صَوْتَهُ بِالبُكاءِ- يَرِنُّ الطِّفْلُ في مَهْدِهِ.|2- رَنَّتِ القَوْسُ : صَوَّتَتْ.|3- رَنَّتِ الحَمامَةُ : سَجَعَتْ، أَيْ رَدَّدَتْ صَوْتَها على وَتيرَةٍ واحِدَةٍ.|4- رَنَّتِ الْمَرْأَةُ في نَوْمِها : ناحَتْ.|5- يَرِنُّ جَرَسُ الهاتِفِ : يَدُقُّ.|6- رَنَّ إِلَيْهِ : أَصْغَى.


- (فعل: رباعي لازم متعد).| رَنَّنْتُ، أُرَنِّنُ، رَنِّنْ، مصدر تَرْنينٌ.|1- رَنَّنَتِ الْمَرْأَةُ : صاحَتْ.|2- رَنَّنَ القَوْسَ : جَعَلَها تَرِنُّ.


- (مصدر رَنَّ).|1- يَسْمَعُ رَنينَ الْمَريضِ مِنْ بَعيدٍ : صَوْتُ خافِتٌ يُرَدِّدُهُ الْمَريضُ أَوِ الجَريحُ، فيهِ رَنَّةُ الأَلَمِ، شَجِيُّ الصَّوْتِ.|2- رَنينٌ الْمُشْتَكِي : الصِّياحُ عِنْدَ البُكاءِ.


- (مصدر رَنَّنَ).|1- التَّرْنِينُ مِنَ الإِثْمِ :الصُّيَاحُ الْمُتَقَطِّعُ.|2- تَرْنِينُ القَوْسِ : جَعْلُهَا تَرِنُّ .


- 1- « أمران الذراع » : عصب فيها


- 1- إسترن للشأ : التهى به


- 1- ران الأمر : اشتد|2- ران اليوم : اشتد حره|3- ران اليوم : اشتد همه أو حزنه


- 1- رن الجرس : صوت|2- رن : صاح باكيا|3- رن اليه : أصغى إليه


- 1- رنة : صيحة شديدة|2- رنة : صوت حزين|3- رنة : صوت القوس ، والوتر ونحوهما


- 1- رنن القوس : جعلها ترن


- 1- رننت المرأة : صاحت


- 1- صائت ، ذو رنين


- 1- ماء قليل


- 1- مرنان : قوس|2- مرنان : « قوس مرنان » : كثيرة الرنين


- 1- مصدر رن|2- صوت|3- صوت مع صياح وبكاء


- 1- مصدر مرن|2- لين في صلابة : « في طبعه مرونة »


- 1- مصدر مرن|2- مثال يتدرب به التلاميذ على أعمالهم المدرسية : « تمرين رياضيات ، تمرين لغة »|3- حركات رياضية يلين بها الجسم وتقوى عضلاته


- 1- واحد المران


- 1- أكثر من التدهن والتنعم


- 1- طائفة من النصارى الكاثوليك المنسوبين إلى القديس « مارون »


- 1- مرح نشيط


- 1- مصدر أرن|2- سيف|3- بيت الوحش|4- سرير الميت|5- ثور وحشي


- ر ن ن: (الرَّنَّةُ) الصَّوْتُ. يُقَالُ: (رَنَّتِ) الْمَرْأَةُ (تَرِنُّ) بِالْكَسْرِ (رَنِينًا) وَ (أَرَنَّتْ) أَيْضًا صَاحَتْ. وَفِي كَلَامِ أَبِي زُبَيْدٍ الطَّائِيِّ: شَجْرَاؤُهُ مُغِنَّةٌ وَأَطْيَارُهُ مُرِنَّةٌ . وَأَرَنَّتِ الْقَوْسُ صَوَّتَتْ.


- مُرونة :- مصدر مرَنَ/ مرَنَ على. |2 - (الطبيعة والفيزياء) قدرة الجسم على تغيير شكله وحجمه بعد زوال سبب التغيير أو قابليّة الجسم للانثناء أو الارتداد :-مرونة خشب/ أعضاء/ معدن |• مرونة جسم: رشاقة وخفّة حركة وسهولة انثناء، - مرونة طبع: دماثة وسلاسة وسهولة. |• حدُّ المرونة: (الطبيعة والفيزياء) الحدّ الأعلى لما يمكن أن يتحمَّله جسم مرن من إجهاد بدون أن ينشأ عن ذلك تغيُّر دائم في شكله.


- رنَّ رنَنْتُ ، يَرِنّ ، ارْنِنْ / رِنَّ ، رَنَّةً ورَنينًا ، فهو رانّ | • رنَّ الشَّيءُ صوَّت، أصدر أصواتًا :-رنين المعادن، - رنَّ جرسُ الهاتف/ الباب.


- مَرانَة :مصدر مرَنَ/ مرَنَ على.


- رَنين :- مصدر رنَّ. |2 - صوت، صوت حزين. |3 - (الطبيعة والفيزياء) ظاهرة تتلخص في استجابة جسم ذي تردُّد طبيعيّ معيَّن لموجة صوتيَّة تردُّدها يساوي تردُّد الجسم. |• حجرة الرَّنين: (الطبيعة والفيزياء) تجويف أو حجرة خاوية بأبعاد مختارة تسمح بالتَّذبذب الدَّاخليّ الرنينيّ للأمواج الكهرومغناطيسيّة أو السَّمعيّة ذات التردُّدات المحدَّدة.


- رنَّان :صيغة مبالغة من رنَّ: :-ألقى خطبة رنَّانة، - له صوتٌ رنَّان.|• صندوق رنَّان: (الطبيعة والفيزياء) صندوق مجوَّف يُضخّم ذبذبات الجسم المتذبذب. |• شَوْكة رنّانة: (فز، سق) شوكة لها رأسان معدنيَّان تُصدر رنينًا ذا درجة معيَّنة عند طرقها لتُستخدم كإسناد في الآلة الموسيقية وتُستعمل في دراسة الأصوات.


- رنَّنَ يُرنِّن ، ترنينًا ، فهو مُرَنِّن ، والمفعول مُرَنَّن | • رنَّن الشَّيءَ جعله يصوّت :-رنَّن القوسَ/ الجرسَ.


- رنَّنَ يُرنِّن ، ترنينًا ، فهو مُرَنِّن ، والمفعول مُرَنَّن | • رنَّن الشَّيءَ جعله يصوّت :-رنَّن القوسَ/ الجرسَ.


- الفراء: ن الأر : النشاط. يقال:أرن البعير بالكسر يأرنأرنا، إذا مرح مرحا، فهوأرن أي نشيط. أبو عمرو: الإران: تابوت خشب. والإران: كناس الوحشيّ. والمئْران مثله، والجمع مآرين. وقال: كأنه تيس إران منْبتلْ أي منبْتّ. وأرنة الحرباء بالضم: موضعه من العود إذا انتصب عليه. قال ابن أحمر: وتعلّل الحرباءأرْنته.


- نّة الر : الصوت. يقال: رنّت المرأة ترنّ رنينا، وأرنّتْ أيضا: صاحت. وفي كلام أبي زبيد الطائي: شجْراؤه مغنّه، وأطْياره مرنّه. وأرنّت القوس: صوّتتْ. ورنّنْتها أنا ترْنينا. والم رنّة: القوس. والمرْنان مثله. والرنن: شيء يصيح في الماء أيّام الصيف.




يمكنكم تحميل برنامج المتدبر من هنا وكذلك قمنا بوضع مواد و قواعد بيانات لمطورين البرامج القرآنية من نسخ قرآنية خالية من الإخطاء ومطابقة لنسخة مركز الملك فهد (النسخة المدنية) برواية حفص.