المعاجم

معجم لسان العرب
الكلمة: ألان
جذر الكلمة: ألل

- الأَلُّ: السرعة، والأَلُّ الإِسراع. وأَلَّ في سيره ومشيه يَؤُلُّ ويَئِلُّ أَلاًّ إِذا أَسرع واهْتَزَّ؛ فأَما قوله أَنشده ابن جني: وإِذْ أَؤُلُّ المَشْيَ أَلاًّ أَلاَّ قال ابن سيده: إِما أَن يكون أَراد أَؤُلُّ في المشي فحذف وأَوصل، وإِما أَن يكون أَؤُلُّ متعدياً في موضعه بغير حرف جر. وفرس مِئَلَّ أَي سريع. وقد أَلَّ يَؤُلُّ أَلاًّ: بمعنى أَسرع؛ قال أَبو الخضر اليربوعي يمدح عبد الملك بن مروان وكان أَجرى مُهْراً فَسَبَق: مُهْرَ أَبي الحَبْحابِ لا تَشَلِّي، بارَكَ فيكَ اٍٍّّللهُ من ذي أَلِّ أَي من فرس ذي سرعة. وأَلَّ الفرسُ يَئِلُّ أَلاًّ: اضطرب. وأَلَّ لونُه يَؤُلُّ أَلاًّ وأَلِيلاً إِذا صفا وبرَقَ، والأَلُّ صفاء اللون. وأَلَّ الشيءُ يَؤُلُّ ويَئِلُّ؛ الأَخيرة عن ابن دريد، أَلاًّ: برق. وأَلَّتْ فرائصُه تَئِلُّ: لمعت في عَدْو؛ قال: حتى رَمَيْت بها يَئِلُّ فَرِيصُها، وكأَنَّ صَهْوَتَها مَدَاكُ رُخَام وأَنشد الأَزهري لأَبي دُوادٍ يصف الفرس والوحش: فلَهَزْتُهُنَّ بها يَؤُلُّ فَرِيصُها من لَمْعِ رايَتِنا، وهُنَّ غَوَادي والأَلَّة: الحَرْبة العظيمة النَّصْل، سميت بذلك لبريقها ولَمَعانها، وفرَق بعضهم بين الأَلَّة والحَرْبة فقال: الأَلَّة كلها حديدة، والحَرْبة بعضها خشب وبعضها حديد، والجمع أَلٌّ، بالفتح، وإِلالٌ؛ وأَلِيلُها: لَمَعانها. والأَلُّ: مصدر أَلَّه يؤُلُّه أَلاًّ طعنه بالأَلَّة. الجوهري: الأَلُّ، بالفتح، جمع أَلَّة وهي الحَرْبة في نصلها عِرَضٌ؛ قال الأَعشى:تَدَارَكَه في مُنْصِلِ الأَلِّ بعدَما مَضى غيرَ دَأْدَاءٍ، وقد كاد يَعْطَب ويجمع أَيضاً على إِلالٍ مثل جَفْنَة وجِفَان. والأَلَّة: السِّلاح وجميع أَداة الحرب. ويقال: ما لَه أُلَّ وغُلَّ؛ قال ابن بري: أُلَّ دُفع في قفاه، وغُلَّ أَي جُنَّ. والمِئَلُّ: القَرْنُ الذي يُطْعَنُ به، وكانوا في الجاهلية يتخذون أَسِنَّة من قرون البقر الوحشي. التهذيب: والمِئَلاَّنِ القَرْنانِ؛ قال رؤبة يصف الثور: إِذا مِئَلاًّ قَرْنِه تَزَعْزَعا قال أَبو عمرو: المِئَلُّ حَدُّ رَوْقه وهو مأْخوذ من الأَلَّة وهي الحَرْبة. والتَّأْليل: التحديد والتحريف. وأُذن مُؤَلَّلة: محدّدة منصوبة مُلَطَّفة. وإِنه لمُؤَلَّل الوجه أَي حَسَنه سَهْله؛ عن اللحياني، كأَنه قد أُلِّل. وأَلَلا السِّكين والكتفِ وكل شيء عَريض: وَجْهَاه. وقيل: أَلَلا الكتف اللَّحمتان المتطابقتان بينهما فَجْوة على وجه الكتف، فإِذا قُشرت إِحداهما عن الأُخرى سال من بينهما ماء، وهما الأَلَلان. وحكى الأَصمعي عن عيسىبن أَبي إِسحق أَنه قال: قالت امرأَة من العرب لابنتها لا تُهْدِي إِلى ضَرَّتِك الكتفَ فإِن الماءَ يَجْري بين أَلَلَيْها أَي أَهْدي شَرًّا منها؛ قال أَبو منصور: وإِحدى هاتين اللَّحمتين الرُّقَّى وهي كالشحمة البيضاء تكون في مَرْجِع الكَتِف، وعليها أُخرى مثلُها تسمى المأْتَى. التهذيب: والأَلَلُ والأَلَلانِ وَجْها السِّكين ووَجْها كل شيء عَرِيض. وأَلَّلت الشيءَ تَأْليلاً أَي حدّدت طَرَفه؛ ومنه قول طَرَفة بن العبد يصف أُذني ناقته بالحِدَّة والانتصاب: مُؤَلَّلتانِ يُعْرَف العِتْقُ فيهما، كَسَامِعَتَيْ شاةٍ بحَوْمَلَ مُفْرَدِ الفراء: الأُلَّة الراعِية البعيدة المَرْعَى من الرُّعاة. والإِلّة: القرابة. وروي عن النبي، صلى الله عليه وسلم، أَنه قال: عَجِبَ ربكم من إِلِّكم وقُنوطِكم وسرعة إِجابته إِياكم؛ قال أَبو عبيد: المحدثون رووه من إِلِّكم، بكسر الأَلف، والمحفوظ عندنا من أَلِّكم، بالفتح، وهو أَشبه بالمصادر كأَنه أَراد من شدة قنوطكم، ويجوز أَن يكون من قولك أَلَّ يئِلُّ أَلاًّ وأَلَلاَ وأَلِيلاَ، وهو أَن يرفع الرجل صوته بالدعاء ويَجْأَر؛ وقال الكميت يصف رجلاً:وأَنتَ ما أَنتَ، في غَبْراءَ مُظْلِمةٍ، إِذا دَعَتْ أَلَلَيْها الكاعِبُ الفُضُل قال: وقد يكون أَلَلَيها أَنه يريد الأَلَل المصدر ثم ثَنّاه وهو نادر كأَنه يريد صوتاً بعد صوت، ويكون قوله أَلَلَيْها أَن يريد حكاية أَصوات النساء بالنَّبَطية إِذا صَرَخْنَ؛ قال ابن بري: قوله في غبراء في موضع نصب على الحال، والعامل في الحال ما في قوله ما أَنت من معنى التعظيم كأَنه قال عَظُمْتَ حالاً في غَبْراء. والأَلُّ: الصِّيَاحُ. ابن سيده: والأَلَلُ والأَلِيلُ والأَلِيلة والأَلِيلة والأَلَلانُ كله الأَنين، وقيل: عَلَزُ الحُمَّى. التهذيب: الأَلِيل الأَنين؛ قال الشاعر: أَما تراني أَشتكي الأَلِيلا أَبو عمرو: يقال له الوَيْل والأَلِيل، والأَليل الأَنين؛ وأَنشد لابن مَيّادة: وقُولا لها: ما تَأْمُرينَ بوامقٍ، له بَعْدَ نَوْماتِ العُيُونِ أَلِيلُ؟ أَي تَوَجُّع وأَنين؛ وقد أَلَّ يَئِلُّ أَلاًّ وأَلِيلاً. قال ابن بري: فسر الشيباني الأَلِيل بالحَنين؛ وأَنشد المرّار: دَنَوْنَ، فكُلُّهنَّ كَذَاتِ بَوٍٍّّ، إِذا حُشِيَت سَمِعْتَ لها أَلِيلا وقد أَلَّ يئِلُّ وأَلَّ يؤُلُّ أَلاًّ وأَلَلاً وأَلِيلاً: رفع صوته بالدعاء. وفي حديث عائشة: أَن امرأَة سأَلت عن المرأَة تَحْتَلِم فقالت لها عائشة: تَرِبَتْ يَدَاك وأَلَّتْ وهل ترى المرأَة ذلك؟ أَلَّتْ أَي صاحت لما أَصابها من شدّة هذا الكلام، ويروى بضم الهمزة مع تشديد اللام، أَي طُعِنَت بالألَّة وهي الحَرْبة؛ قال ابن الأَثير: وفيه بُعد لأَنه لا يلائم لفظ الحديث. والأَلِيلُ والأَلِيلة: الثُّكْلُ؛ قال الشاعر: فَلِيَ الأَلِيلةُ، إِن قَتَلْتُ خُؤُولتي، ولِيَ الأَلِيلَة إِنْ هُمُ لم يُقْتَلوا وقال آخر: يا أَيها الذِّئْبُ، لك الأَلِيل، هل لك في باعٍ كما تقول؟ (* قوله «في باع» كذا في الأصل، وفي شرح القاموس: في راع، بالراء). قال: معناه ثَكِلتك أُمُّك هل لك في باع كما تُحِبُّ؛ قال الكُمَيت: وضِياءُ الأُمُور في كل خَطْبٍ، قيل للأُمَّهاتِ منه الأَلِيل أَي بكاء وصياح من الأَلَلِيِّ؛ وقال الكميتُ أَيضاً: بضَرْبٍ يُتْبِعُ الأَلَلِيّ منه فَتاة الحَيِّ، وَسْطَهُمُ، الرَّنِينا والأَلُّ، بالفتح: السُّرْعةُ والبريق ورفع الصوت، وجمع أَلَّة للحَرْبة. والأَلِيلُ: صَلِيلُ الحَصَى، وقيل: هو صليل الحَجَر أَيًّا كان؛ الأُولى عن ثعلب. والأَلِيل: خَرِيرُ الماءِ. وأَلِيلُ الماءِ: خَرِيرُه وقَسِيبُه. وأَلِلَ السِّقاء، بالكسر، أَي تغيرت ريحه، وهذا أَحد ما جاء بإِظهار التضعيف. التهذيب: قال عبد الوهاب أَلَّ فلان فأَطال المسأَلة إِذا سأَل، وقد أَطال الأَلَّ إِذا أَطال السؤَال؛ وقول بعض الرُّجّاز: قَامَ إِلى حَمْراءَ كالطِّرْبال، فَهَمَّ بالصَّحْن بلا ائتِلال، غَمامةً تَرْعُدُ من دَلال يقول: هَمَّ اللبَن في الصَّحن وهو القَدَح، ومعنى هَمَّ حَلَب، وقوله بلا ائتلال أَي بلا رفق ولا حُسْن تَأَتٍّ للحَلْب، ونَصَب الغَمامةَ بِهَمَّ فشَبَّه حَلب اللبن بسحابة تُمْطِر. التهذيب: اللحياني: في أَسنانه يَلَلٌ وأَلَلٌ، وهو أَن تُقْبل الأَسنان على باطن الفم. وأَلِلَتْ أَسنانُه أَيضاً: فسدت. وحكى ابن بري: رجل مِئَلٌّ يقع في الناس. والإِلُّ: الحِلْف والعَهْد. وبه فسَّر أَبو عبيدة قوله تعالى: لا يَرْقُبون في مؤمن إِلاٍّ ولا ذمة. وفي حديث أُم زرع: وَفِيُّ الإِلِّ كرِيمُ الخِلِّ؛ أَرادت أَنها وَفِيَّة العهد، وإِنما ذُكِّر لأَنه إِنما ذُهِبَ به إِلى معنى التشبيه أَي هي مثل الرجل الوَفيِّ العهد. والإِلُّ: القرابة. وفي حديث علي، عليه السلام: يخون العَهْد ويقطع الإِلَّ؛ قال ابن دريد: وقد خَفَّفَت العرب الإِلَّ؛ قال الأَعشى: أَبيض لا يَرْهَب الهُزالَ، ولا يَقْطعُ رُحْماً، ولا يَخُون إِلاَّ قال أَبو سعيد السيرافي: في هذا البيت وجه آخر وهو أَن يكون إِلاَّ في معنى نِعْمة، وهو واحد آلاء الله، فإِن كان ذلك فليس من هذا الباب، وسيأْتي ذكره في موضعه. والإِلُّ: القرابة؛ قال حَسّان بن ثابت: لَعَمْرُك إِنَّ إِلَّك، من قُرَيْش، كإِلِّ السَّقْبِ من رَأْلِ النَّعَام وقال مجاهد والشعبي: لا يرقبون في مؤمن إِلاٍّ ولا ذمة، قيل: الإِلُّ العهد، والذمة ما يُتَذَمَّم به؛ وقال الفراء: الإِلُّ القرابة، والذِّمة العَهد، وقيل: هو من أَسماء الله عز وجل، قال: وهذا ليس بالوجه لأَن أَسماء الله تعالى معروفة كما جاءت في القرآن وتليت في الأَخبار. قال: ولم نسمع الداعي يقول في الدعاء يا إِلُّ كما يقول يا الله ويا رحمن ويا رحيم يا مؤمن يا مهيمن، قال: وحقيقةُ الإِلِّ على ما توجبه اللغة تحديدُ الشيء، فمن ذلك الأَلَّة الحَرْبة لأَنها محدّدة، ومن ذلك أُذن مُؤلَّلة إِذا كانت محددة، فالإِلُّ يخرج في جميع ما فسر من العهد والقرابة والجِوَار، على هذا إِذا قلت في العهد بينها الإِلُّ، فتأْويله أَنهما قد حدّدا في أَخذ العهد، وإِذا قلت في الجِوَار بينهما إِلٌّ، فتأْويله جِوَار يحادّ الإِنسان، وإِذا قلته في القرابة فتأْويله القرابة التي تُحادّ الإِنسان. والإِلُّ: الجار. ابن سيده: والإِلُّ الله عز وجل، بالكسر. وفي حديث أَبي بكر، رضي الله عنه، لما تلي عليه سَجْع مُسَيْلِمة: إِنَّ هذا لَشَيْءٌ ما جاء من إِلّ ولا برٍٍّّ فَأَيْن ذُهِب بكم، أَي من ربوبية؛ وقيل: الإِلُّ الأَصل الجيد، أَي لم يَجئ من الأَصل الذي جاء منه القرآن، وقيل: الإِلُّ النَّسَب والقرابة فيكون المعنى إِن هذا كلام غير صادر من مناسبة الحق والإِدلاء بسبب بينه وبين الصّدِّيق. وفي حديث لَقيط: أُنبئك بمثل ذلك في إِلِّ الله أَي في ربوبيته وإِلَهيته وقدرته، ويجوز أَن يكون في عهد الله من الإِلِّ العهدِ. التهذيب: جاء في التفسير أَن يعقوب بن إِسحق، على نبينا وعليهما الصلاة والسلام، كان شديداً فجاءه مَلَك فقال: صارِعْني، فصارعه يعقوب، فقال له الملك: إِسْرَإِلّ، وإِلّ اسم من أَسماء الله عز وجل بِلُغَتهم وإِسْر شدة، وسمي يعقوب إِسْرَإِلّ بذلك ولما عُرِّب قيل إِسرائيل؛ قال ابن الكلبي: كل اسم في العرب آخره إِلّ أَو إِيل فهو مضاف إِلى الله عز وجل كَشُرَحْبِيل وشَرَاحيل وشِهْمِيل، وهو كقولك عبدالله وعبيدالله، وهذا ليس بقويّ إِذ لو كان كذلك لصرف جبريل وما أَشبهه. والإِلُّ: الربوبية. والأُلُّ، بالضم: الأَوّل في بعض اللغات وليس من لفظ الأَوّل؛ قال امرؤ القيس: لِمَنْ زُحْلوقَةٌ زُلُّ، بها العَيْنان تَنْهلُّ ينادي الآخِرَ الأُلُّ: أَلا حُلُّوا، أَلا حُلّوا وإِن شئت قلت: إِنما أَراد الأَوَّل فبَنَى من الكلمة على مِثال فُعْل فقال وُلّ، ثم هَمَزَ الواو لأَنها مضمومة غير أَنا لم نسمعهم قالوا وُلّ، قال المفضل في قول امرئ القيس أَلا حُلُّوا، قال: هذا معنى لُعْبة للصبيان يجتمعون فيأْخذون خشبة فيضعونها على قَوْزٍ من رمل، ثم يجلس على أَحد طَرَفيها جماعة وعلى الآخر جماعة، فأَيُّ الجماعتين كانت أَرزن ارتفعت الأُخرى، فينادون أَصحاب الطرف الآخر أَلا حُلُّوا أَي خففوا عن عددكم حتى نساويكم في التعديل، قال: وهذه التي تسميها العرب الدَّوْدَاةَ والزُّحْلوقة، قال: تسمى أُرْجوحة الحضر المطوّحة. التهذيب: الأَلِيلة الدُّبَيْلة، والأَلَلة الهَوْدَج الصغير، والإِلُّ الحِقد. ابن سيده: وهو الضَّلال بنُ الأَلال بن التَّلال؛ وأَنشد: أَصبحتَ تَنْهَضُ في ضَلالِك سادِراً، إِن الضَّلال ابْنُ الأَلال، فَأَقْصِر وإِلالٌ وأَلالٌ: جبل بمكة؛ قال النابغة: بمُصْطَحَباتٍ من لَصَاف وثَبْرَةٍ يَزُرْنَ أَلالاً، سَيْرُهنّ التَّدافُعُ والأَلالُ، بالفتح: جبل بعرفات. قال ابن جني: قال ابن حبيب الإِلُّ حَبْل من رمل به يقف الناس من عرفات عن يمين الإِمام. وفي الحديث ذكر إِلالٍ، بكسر الهمزة وتخفيف اللام الأُولى، جَبَل عن يمين الإِمام بعرفة. وإِلا حرف استثناء وهي الناصبة في قولك جاءني القوم إِلاَّ زيداً، لأَنها نائبة عن أَستثني وعن لا أَعني؛ هذا قول أَبي العباس المبرد؛ وقال ابن جني: هذا مردود عندنا لما في ذلك من تدافع الأَمرين الإِعمال المبقي حكم الفعل والانصراف عنه إِلى الحرف المختص به القول. قال ابن سيده: ومن خفيف هذا الباب أُولو بمعنى ذَوو لا يُفْرد له واحد ولا يتكلم به إِلا مضافاً، كقولك أُولو بأْس شديد وأُولو كرم، كأَن واحد أُلٌ، والواو للجمع، أَلا ترى أَنها تكون في الرفع واواً وفي النصب والجرياء؟ وقوله عز وجل: وأُولي الأَمر منكم؛ قال أَبو إِسحق: هم أَصحاب النبي،صلى الله عليه وسلم، ومن اتبعهم من أَهل العلم، وقد قيل: إِنهم الأُمراء، والأُمراء إِذا كانوا أُولي علم ودين وآخذين بما يقوله أَهل العلم فطاعتهم فريضة، وجملة أُولي الأَمر من المسلمين من يقوم بشأْنهم في أَمر دينهم وجميع ما أَدّى إِلى صلاحهم.


معجم لسان العرب
الكلمة: ألان
جذر الكلمة: لون

- اللَّوْنُ: هيئةٌ كالسَّوَاد والحُمْرة، ولَوَّنْتُه فتَلَوَّنَ. ولَوْنُ كلِّ شيء: ما فَصَلَ بينه وبين غيره، والجمع أَلْوَان، وقد تَلَوَّنَ ولَوَّنَ ولَوَّنه. والأَلْوانُ: الضُّروبُ. واللَّوْنُ: النوع. وفلان مُتَلَوِّنٌ إذا كان لا يَثْبُتُ على خُلُقٍ واحد. واللَّوْنُ: الدَّقْلُ، وهو ضَرْب من النخل؛ قال الأَخفش: هو جماعة واحدتها لِينَة، ولكن لما انكسر ما قبلها انقلبت الواو ياء؛ ومنه قوله تعالى: ما قطَعْتُمْ من لِينَةٍ، قال: وتمرُها سَمِينُ العَجْوة. ابن سيده: الأَلْوانُ الدِّقَلُ، واحدها لَوْنٌ، واللِّينَةُ واللُّونَة: كل ضربٍ من النخل ما لم يكن عجوة أو بَرْنيّاً. قال الفراء: كل شيء من النخل سوى العجوة فهو من الليِّنِ، واحدته لِينَةٌ، وقيل: هي الأَلْوانُ، الواحدة لُونَة فقيل لِينَةٌ، بالياء، لانكسار اللام، قال ابن سيده: والجمع لِينٌ ولُونٌ ولِيَانٌ؛ قال: تَسْأَلُني الليِّنَ وهَمِّي في الليِّنْ، واللِّينُ لا يَنْبُتُ إلاَّ في الطينْ وقال امرؤ القيس: وسالفةٍ، كسَحوقِ اللِّيَا نِ، أَضْرَمَ فيها الغَوِيُّ السُّعُرْ قال ابن بري: صوابه وسالفةٌ، بالرفع؛ وقبله: لها ذَنَبٌ مثل ذيْلِ العَرُوسِ، تَسُدُّ به فَرْجَها من دُبُرْ ورواه قوم من أَهل الكوفة: كسَحُوق اللُّبَان، قال: وهو غلط لأَن شجر اللُّبان الكُنْدُرِ لا يطول فيصير سَحُوقاً، والسَّحُوق: النخلة الطويلة.والليَّانُ، بالفتح: مصدر لَيِّنٌ بيِّنُ اللِّينَةِ واللَّيانِ؛ وقال الأَصمعي في قول حُميدٍ الأَرْقط: حتى إذا أَغْسَتْ دُجَى الدُّجُونِ، وشُبِّه الأَلْوانُ بالتَّلْوينِ يقال: كيف تركتم النخل؟ فيقال: حين لَوَّنَ، وذلك من حين أَخذ شيئاً من لَوْنِه الذي يصير إليه، فشبه أَلْوانَ الظلام بعد المغرب يكون أَولاً أَصفر ثم يحمرُّ ثم يسودُّ بتلوين البُسْرِ يصفرُّ ويحمرّ ثم يسودّ. ولَوَّنَ البُسْرُ تَلْويناً إذا بدا فيه أَثَرُ النُّضج. وفي حديث جابر وغُرَمائه: اجْعَلِ اللَّوْنَ على حِدَته؛ قال ابن الأَثير: اللَّوْنُ نوع من النخل قيل هو الدَّقَلُ، وقيل: النخل كله ما خلا البَرْنِيَّ والعجوةَ، تسميه أَهل المدينة الأَلوانَ، واحدته لِينَة وأَصله لِوْنَة، فقُلبت الواو ياء لكسرة اللام. وفي حديث ابن عبد العزيز: أَنه كتب في صدقة التمر أَن يؤْخذ في البَرْنِيِّ من البَرْنِيِّ، وفي اللَّوْنِ من اللَّوْنِ، وقد تكرر في الحديث. ولُوَيْنٌ اسم.


معجم لسان العرب
الكلمة: ألان
جذر الكلمة: لين

- اللِّينُ: ضِدُّ الخُشونة. يقال في فِعْل الشيء اللَّيِّن: لانَ الشيءُ يَلِينُ لِيْناً ولَيَاناً وتَلَيَّن وشيءٌ لَيِّنٌ ولَيْنٌ، مخفف منه، والجمع أَلْيِناءُ. وفي الحديث: يَتْلُونَ كتابَ الله لَيِّناً أَي سَهْلا على أَلسنتهم، ويروى لَيْناً، بالتخفيف، لغة فيه. وأَلانه هو ولَيَّنه وأَلْيَنه: صَيَّرَه لَيِّناً. ويقال: أَلَنْتُه وأَلْيَنتُه على النقْصان والتمام مثل أَطَلْته وأَطْوَلْتُه. واستلانه: عَدَّه ليِّناً، وفي المحكم: رآه ليِّناً، وقيل: وجده ليِّناً على ما يغلب عليه في هذا النحو. وفي حديث عليّ، عليه السلام، في ذكر العلماء الأَتقياء: فباشَرُوا رُوحَ اليقين، واسْتلانُوا ما اسْتَخْشنَ المُترَفُون، واستَوْحَشُوا مما أَنِسَ به الجاهلون. وتلَيَّنَ له: تملَّقَ. واللَّيانُ: نَعْمَةُ العيْشِ؛ وأَنشد الأَزهري: بيضاءُ باكرَها النَّعِيمُ، فصاغَها بلَيَانِه، فأَدَقَّها وأَجَلَّها يقول: أَدَقَّ خَصْرَها وأَجَلَّ كفَلَها أَي وَفَّرَه. واللَّيانُ، بالفتح: المصدر من اللِّين، وهو في لَيانٍ من العيش أَي رَخاء ونعيم وخفْضٍ. وإنه لذو مَلْينَةٍ أَي ليِّنُ الجانب. ورجل هَيْنٌ لَيْنٌ وهَيِّنٌ ليِّنٌ، العرب تقوله؛ وحديث عثمان بن زائدةَ قال: قالت جدّة سفيان لسفيان: بُنَيَّ، إنَّ البِرَّ شيءٌ هَيِّنُ، المَفْرَشُ اللَّيِّنُ والطُّعَيِّمُ، ومَنْطِقٌ، إذا نطَقْتَ، ليِّنُ قال: يأْتون بالميم مع النون في القافية؛ وأَنشده أَبو زيد: بُنَيَّ، إنَّ البِرَّ شيءٌ هَيْنُ، المَفْرَشُ اللَّيِّنُ والطُّعَيْمُ، ومَنْطِقٌ، إذا نطَقْتَ، لَْيْنُ وقال الكميت: هَيْنُونَ لَيْنُونَ في بُيوتِهم، سِنْخُ التُّقَى والفَضائلُ الرُّتَبُ وقوم لَيْنُون وأَلْيِناءُ: إنما هو جمع لَيِّن مشدداً وهو فَيْعِل لأَن فَعْلاً لا يُجْمع على أَفْعلاء. وحكى اللحياني: إنهم قوم أَلْيِناءُ، قال: وهو شاذ. واللِّيانُ، بالكسر: المُلايَنة. ولايَنَ الرجلَ مُلايَنة ولِياناً: لانَ له. وقول ابن عمر في حديثه: خيارُكم أَلايِنُكم مَناكِبَ في الصلاةِ؛ هي جمع أَلْيَنَ وهو بمعنى السُّكُون والوَقار والخُشوع. واللَّيْنَةُ: كالمِسْوَرةِ يُتَوَسَّدُ بها؛ قال ابن سيده: أَرى ذلك للِينِها ووَثارَتها. وفي الحديث: أَن النبي، صلى الله عليه وسلم، كان إذا عَرَّس بليل توَسَّدَ لَيْنةً، وإذا عَرَّسَ عند الصُّبح نصَبَ ساعدَه؛ قال: اللَّيْنة كالمِسْوَرة أَو الرِّفادة، سميت لَيْنةً للينها؛ وقول الشاعر: قطَعْتَ عَليَّ الدَّهرَ سوفَ وعَلَّهُ، ولانَ وزُرْنا وانْتَظرْنا وأَبْشِرِ غَدٌ عِلَّةٌ لليوم، واليومُ عِلَّةٌ لأَمْسِ فلا يُقْضَى، وليس بمُنْظَرِ أَراد أَلانَ، فترك الهمز. وقوله في التنزيل العزيز: ما قطَعْتُم من لِينَةٍ؛ قال: كلُّ شيء من النخل سوى العجوة فهو من اللِّينِ، واحدته لِينةٌ. وقال أَبو إسحق: هي الأَلوان، الواحدة لُونَةٌ، فقيل لِينة، بالياء، لانكسار اللام. وحروف اللِّينِ: الأَلفُ والياء والواو، كانت حركة ما قبلها منها أَو لم تكن، فالذي حركة ما قبله منه كنار ودار وفيل وقيلٍ وحُول وغُول، والذي ليس حركة ما قبله منه إنما هو في الياء والواو كبَيْتٍ وثَوْبٍ، فأَما الأَلف فلا يكون ما قبلها إلا منها. ولِينة: ماء لبني أَسد احْتَفره سليمان بن داود، عليهما السلام، وذلك أَنه كان في بعض أَسفاره فشكا جُنْدُه العَطش فنَظر إلى سِبَطْرٍ فوجده يضحك فقال: ما أَضحك؟ فقال: أَضحكني أَن العطش قد أَضَرَّ بكم والماء تحت أَقدامكم، فاحتَفَر لِينةَ؛ حكاه ثعلب عن ابن الأَعرابي، وقد يقال لها اللِّينة. قال أَبو منصور: ولِينَة موضع بالبادية عن يسار المُصْعِدِ في طريق مكة بحذاء الهَبِير؛ ذكره زهير فقال: من ماءِ لِينَةَ لا طَرْقاً ولا رَنَقا قال: وبها رَكايا عَذْبة حُفِرَت في حَجَرٍ رخْوٍ، والله أََعلم.


معجم تاج العروس
الكلمة: ألان
جذر الكلمة: لون

- : ( {اللَّوْنُ) من كلِّ شيءٍ: (مَا فَصَلَ بينَ الشَّيءَ وغيرِه. (و) مِن المجازِ: اللَّوْنُ (النَّوْعُ) والصِّنْفُ والضَّرْبُ، والجَمْعُ أَلْوانٌ. وقالَ الرَّاغبُ:} الأَلْوانُ يُعَبَّرُ بهَا عَن الأَجْناسِ والأنواعِ؛ يقالُ: أَتَى {بأَلْوانٍ مِن الحدِيثِ والطَّعامِ، وتَناوَلَ كَذَا} لَوْناً مِن الطَّعامِ. (و) اللَّوْنُ: (هَيْئَةٌ كالسَّوادِ) والحُمْرَةِ. وَقَالَ الحراليُّ: اللَّوْنُ تَكْيفُ ظاهِرِ الأشْياءِ فِي العَيْنِ. وقالَ غيرُهُ: هُوَ الكَيْفيَّةُ المُدْركةُ بالبَصَرِ من حُمْرةٍ وصُفْرةٍ وغيرِهِما، والجَمْعُ {أَلْوانٌ. (و) اللَّوْنُ: (الدَّقْلُ من النَّخْلِ) ، والجَمْعُ أَلْوانٌ. يقالُ: كَثُرت الأَلْوانُ فِي أَرْضِ بَني فُلانٍ، وَهُوَ مجازٌ. (أَو هُوَ جماعَةٌ) ، عَن الأَخْفَشِ، (واحِدَتُها} لُونةٌ، بالضَّمِّ) ، وَهُوَ كلُّ ضَرْبٍ من النَّخْلِ مَا لم يَكُنْ عَجْوة أَو بَرْنيًّا. (و) قالَ الأَخْفَشُ: واحِدَتُها ( {لِينَةٌ، بالكسْرِ) ، ولكنْ لمَّا انْكَسَرَ مَا قَبْلَها انْقَلَبَتِ الواوُ يَاء؛ وَمِنْه قوْلُه تَعَالَى: {مَا قطَعْتُمْ من لِينَةٍ} . وقالَ الفرَّاءُ: كلُّ شيءٍ من النَّخْلِ سِوَى العَجْوةِ فَهُوَ مِن اللَّينِ، واحِدَتُه} لِينَةٌ، وقيلَ: هُوَ الأَلْوانُ، واحِدَتُها {لُونَةٌ، فقيلَ: لِينَةٌ لانْكِسارِ اللامِ، (وتُجْمَعُ لِينَةٌ على} لِينٍ) ؛) قالَ: تَسْأَلُني {اللِّينَ وهَمِّي فِي} اللِّين ْ {واللِّينُ لَا تَنْبُتُ إلاَّ فِي الطينْ (و) يُجْمَعُ (لِينٌ على} لِيانً) ، ككِتابٍ: قالَ امْرؤُ القَيْسِ: وسالفةٍ كسَحوقِ! اللِّيَانِ أَضْرَمَ فِيهَا الغَوِيُّ السُّعُرْ قالَ ابنُ بَرِّي: ورَوَاهُ قَوْمٌ مِن أَهْلِ الكُوفَةِ: كسَحُوقِ اللُّبَانِ، وَهُوَ غَلَطٌ، وَقد تقدَّمَ البَحْثُ فِيهِ فِي لبن. (والمُتلَوِّنُ: من لَا يَثْبُتُ على خُلُقٍ واحِدٍ) ، وَهُوَ مجازٌ. ( {واللاَّنُ: بِلادٌ) واسِعَةٌ، (وأُمَّةٌ فِي طَرَفِ إِرْمِينِيَةَ) ، وَهِي مَمْلكةُ صاحِبِ السَّريرِ، وَهِي ثَمانِيَةُ عَشَرَ أَلْف قَرْيةٍ. قالَ ياقوتُ: بِلادُهم مُتاخِمَةٌ للدَّرَبند فِي جِبالِ القَبَقِ وَمِنْهُم المُسْلمونَ، والغالِبُ عَلَيْهِم النّصرانِيَّة، وَفِيهِمْ غِلَظٌ وقَساوَةٌ ومَلِكُهم يقالُ لَهُ كنداج، وبينَ مَمْلَكةِ} اللاَّنِ وَجَبَلِ القَبقِ قلْعَةٌ وقَنْطرَةٌ على وادٍ عَظيمٍ؛ يقالُ لهَذِهِ القلْعَةِ قَلْعَةُ بابِ اللاَّن، وَهِي على صخْرَةٍ صمَّاء لَا سَبيلَ إِلَى الوُصُولِ إِلَيْهَا إلاَّ بإذْنِ مَنْ بهَا، وَلها ماءُ عَيْنٍ عَذْبَةٍ وكانَ مَسْلمةُ بنُ عبدِ المَلِكِ وَصَلَ إِلَيْهَا وفتَحَها ورَتَّبَ فِيهَا رِجالاً مِنَ العَرَبِ يَحْرسُونَها، بَيْنها وبينَ تقليس مَسِيرَةُ أَيَّامٍ. (وعَلاَّنٌ) ، بالعَيْنِ، (من لَحْنِ العامَّةِ) قَلَبُوا الألِفَ عَيْناً. (وأَبو عبدِ اللَّهِ اللاَّنِيُّ: مُعَلِّمُ الأُمَراءِ) ، رَوَى عَن أَبي القاسِمِ البَغَويِّ، وآخَرُون نُسِبُوا إِلَى اللاَّنِ هَذِه المَمْلَكةِ. (والْوَنَّ، كاسْوَدَّ: {تَلَوَّنَ) ، وكِلاهُما مُطاوِعُ} لَوَّنَه {تَلْوِيناً. (} ولُوَيْنٌ، كزُبَيْرٍ، ولَوْنٌ: لَقَبا) أَبي جَعْفرٍ (محمدِ بنِ سُلَيْمانَ) بنِ حَبيبٍ الأسدِيّ المصِّيصِي (الحافِظِ) عَن مالِكٍ وطَبَقتِه، وَعنهُ أَبُو دَاوُد والنّسائيُّ وابنُ صاعِدٍ؛ وإنَّما لُقِّبَ بِهِ لأنَّه رُوِي أنَّه كانَ دُلاَّلاً فِي سوقِ الخَيْلِ فكانَ يقولُ: هَذَا الفَرَسُ لَهُ {لُوَيْن، وَهَذَا الفَرَسُ لَهُ قُدَيْد؛ وَكَانَ يقولُ: قد لَقَّبُوني} لُوَيْناً وَقد رَضِيتُ بِهِ. وممَّا يُسْتدركُ عَلَيْهِ: ! التَّلْوِينُ: تَقْديمُ الأَلْوانِ مِن الطّعامِ للتَّفَكُّهِ والتَّلَذُّذِ؛ ويُطْلَقُ على تَغْييرِ أُسْلوب الكَلامِ إِلَى أسْلوبٍ آخَر، وَهُوَ أَعَمُّ مِن الالْتِفاتِ. {ولَوَّنَ البُسْرُ تَلْوِيناً: بدا فِيهِ أَثَرُ النُّضْجِ. ويقالُ: كيفَ تَرَكْتُمُ النَّخِيل؟ فيُقالُ: حينَ} لَوَّنَ أَي أَخَذَ شَيْئا مِنَ {اللَّوْنِ الَّذِي يَصيرُ إِلَيْهِ وتَغَيَّرَ عمَّا كانَ. وجِئْتُ حينَ صارَتِ الألْوانُ} كالتَّلْوينِ وذلِكَ بعْدَ الغُرُوبِ أَي تغيَّرَتْ عَن هَيْآتِها لسَوادِ اللَّيْلِ؛ وَبِه فَسَّرَ الأصْمعيُّ قَوْلَ حُمَيْد الأَرْقَط: حَتَّى إِذا أَغْسَتْ دُحَى الدُّجُونِوشُبِّه الألْوانُ {بالتَّلْوين ِ} ولَوَّنَ الشيْبُ فِيهِ ووشَّع: بدا فِي شَعَرِه وَضَحُ الشَّيْبِ. {والتَّلْوِينُ عنْدَ الصُّوفيةِ: تَنَقُّل العَبْد فِي أَحْوالِه؛ قالَ ابنُ العَرَبيّ وَهُوَ عنْدَ الأَكْثَر مَقامُ نَقْصٍ، وعنْدَنا أَعْلى المَقامَاتِ، وحالُ العَبْدِ فِيهِ حالُ كلِّ يَوْمٍ هُوَ فِي شانٍ. } ولَوانٌ، كسَحابٍ، فِي قوْلِ أَبي دُوَاد، عَن ياقوت. بِبَطن! لَوَان أَو قرن الذّهاب


معجم تاج العروس
الكلمة: ألان
جذر الكلمة: لين

- : ( {لانَ) الشَّيءُ (} يَلِينُ {لِيناً) ، بالكسْرِ (} ولَياناً، بالفتْحِ) ، ضِدُّ صَعُبَ وخَشُنَ، ( {وتَلَيَّنَ) مِثْلُه، (فَهُوَ} لَيِّنٌ {ولَيْنٌ، كمَيِّتٍ ومَيْتٍ) ؛) وَبِهِمَا رُوِي الحدِيثُ: (يَتْلُونَ كتابَ اللَّهِ} لَيِّناً {ولَيْناً) ، أَي سَهْلاً على أَلْسِنَتِهم؛ وأَنْشَدَ أَبو زيْدٍ: بُنَيَّ إنَّ البِرَّ شيءٌ هَيِّنٌ المَفْرَشُ} اللَّيِّنُ والطُّعَيِّمُ ومَنْطِقٌ إِذا نَطَقْتَ {ليْنُ (أَو المُخفَّفَةُ فِي المَدْحِ خاصَّةً، ج} لَيْنُونَ) ؛) قالَ الكُمَيْتُ: هَيْنُونَ {لَيْنُونَ فِي بُيوتِهم سِنْخُ التُّقَى والفَضائلُ الرُّتَبُ (و) قوْمٌ (} أَلْيِناءُ) ، هُوَ جَمْعُ لَيِّنٍ مُشدَّداً، وَهُوَ فَيْعِلٌ لأنَّ فَعْلاً لَا يُجْمَعُ على أَفْعلاء. وحَكَى اللَّحْيانيُّ: أنَّهم قوْمٌ {أَلْيِناءُ، وَهُوَ شاذٌّ. (} وأَلَنْتُه) على النُّقْصانِ {وأَلْيَنتُه على التَّمامِ كأَطَلْتُه وأَطْوَلْتُه، (} ولَيَّنْتُه) :) صَيَّرْتُه {لَيِّناً. (و (} اللَّيانُ، كسَحابٍ: رَخاءُ العَيْشِ) ونَعْمَتُه، وَهُوَ مجازٌ؛ وأَنْشَدَ الأزْهرِيُّ: بَيضاءُ باكَرَها النَّعِيمُ فصَاغَها {بلَيَانِه فأَدَقَّها وأَجَلَّهايقولُ: أَدَقَّ خَصْرَها وأَجَلّ كَفَلَها. (} واسْتَلاَنهُ: رآهُ) ! لَيِّناً، كَمَا فِي المُحْكَم؛ أَو عَدَّهُ {لَيِّناً؛ (أَو وَجَدَهُ} لَيِّناً) على مَا يغْلبُ عَلَيْهِ فِي هَذَا النَّحْوِ؛ وَمِنْه حدِيْثُ عليَ، رضِيَ اللَّهُ تَعَالَى عَنهُ وكَرَّمَ اللَّهُ وَجْهَه، فِي ذِكْرِ العُلَماء الأَتْقياء: (فباشَرُوا رُوحَ اليَقِينِ، {واسْتَلانُوا مَا اسْتَخْشَنَ المُتْرَفُونَ، واسْتَوْحَشُوا ممَّا أَنِسَ بِهِ الجَاهِلُونَ) . (وإِنَّه لذُو} مَلْيَنَةٍ) ، كمَرْحَلَةٍ، أَي ( {لَيِّنُ الجانِبِ) ، وَهُوَ مجازٌ. (وهَيِّنٌ} لَيِّنٌ) ، كسَيِّدٍ، (ويُخَفَّفانِ، ج {أَلْيِناءُ) ، تقدَّمَ البَحْثُ فِيهِ قَرِيباً وَفِيه تكْرارٌ. (} ولايَنَه {مُلايَنَةً} ولِياناً) ، بالكسْرِ، أَي ( {لانَ لَهُ) ، والمُفاعَلَةُ ليْسَتْ على بابِها. (} واللَّيْنَةُ، بالفتْحِ، كالمِسْوَرَة، يُتَوَسَّدُ بهَا) . (قالَ ابنُ سِيدَه: أَرى ذلِكَ {للِينِها ووَثارَتِها؛ وَمِنْه الحدِيثُ: (كانَ إِذا عَرَّسَ بليلٍ تَوَسَّدَ} لَيْنةً، وَإِذا عَرَّسَ عنْدَ الصُّبْح نَصَبَ ساعِدَه) . (و) {لِيْنَةٌ، (بالكسْرِ: ماءٌ) لبَني أَسَدٍ (بطريقِ مكةَ حَفَرَهُ) ، كَذَا فِي النُّسخِ والصَّوابُ: حَفَرَها، (سُليمانُ، عَلَيْهِ السّلام) ، وَذَلِكَ أنَّه كانَ فِي بعضِ أسْفارِه فشَكَا جُنْدُه العَطَشَ فنَظَرَ إِلَى سِبَطْرٍ فوَجَدَهُ يضحكُ فقالَ: مَا أَضْحَكَكَ؟ فقالَ: أَضْحَكني أنَّ العَطَشَ قد أَضَرَّ بكُم وَالْمَاء تحْتَ أَقْدامِكُم، فاحْتَفَرَ} لِينَة، حَكَاهُ ثَعْلَب عَن ابنِ الأَعْرابيِّ. وقالَ الأزْهرِيُّ، رَحِمَه اللَّهُ تَعَالَى: لِينَةُ: مَوْضِعٌ بالبادِيَةِ عَن يَسارِ المُصْعِدِ بطريقِ مكةَ بحِذاءِ الهَبِير، ذَكَرَه زهيرٌ فقالَ: مِن ماءِ لِينَةَ لَا طَرْقاً وَلَا رَنَقا قالَ: وَبهَا رَكَايا عَذْبةٌ حُفِرَتْ فِي حَجَرٍ رِخْوٍ. قُلْتُ: وقالتِ امرأةٌ: مَنْ يَهْدِ لي مِن ماءِ بَقْعاء جُرْعَةًفإنَّ لَهُ مِن ماءِ لِينَةَ أَرْبَعالقد زادَني وَجْداً ببَقْعاء أَنَّني وَجَدْتُ مَطايانا {بلِينَةَ طلعا وتقدَّمَتْ قصَّتُها فِي وَجَدَ عَن أَبي العَلاءِ صاعد فِي الفصوص. (وأَبو} لِينَةَ، بالكسْرِ: النَّضْرُ بنُ) أَبي مَرْيم (مُطَرِّفٍ) ؛) كَذَا فِي النُّسخِ والصَّوابُ مِطْرَق بالقافِ، كمِنْبَرٍ، كَذَا ضَبَطَه الحافِظُ شيخُ وَكِيعٍ؛ (كُوفيٌّ ضَعيفُ الحدِيثِ) ، ورَوَى عَنهُ أَيْضاً مَرْوانُ بنُ مُعاوِيَةَ الفَزَارِيُّ. وقالَ الذّهبيُّ فِي الدِّيوانِ: ضَعَّفَه يَحْيَى والدَّارْقطْنيُّ، وَقد سَمِعَ أَبا حازِمٍ. ( {واللِّينُ، بالكسْرِ: ة بمَرْوَ) فِيمَا زَعَمَ ابنُ ماكُولا وتَعقَّبَه السَّمعانيُّ، رحِمَه اللَّهُ تَعَالَى، فقالَ: لَا أَعْرِفُ هَذِه فِي قُرَى مَرْوَ، ولَعَلَّها} أَلِينُ كأَميرٍ؛ (مِنْهَا محمدُ بنُ نَصْرِ) بنِ الحُسَيْنِ بنِ عمان المُزْنيُّ فِي الصالِحِينَ عَن وكِيعٍ وابنِ المُبارَكِ، ذَكَرَه ابنُ معدان فِي تارِيخ المِراوِزَةِ. قالَ الحافِظُ، رحِمَه اللَّهُ تَعَالَى: هَكَذَا قَرَأْتُه بخطِّ أَبي العَلاءِ الفَرَضيّ: مُحَمَّد بن نَصْر؛ فقولُ الذهبيِّ، رحِمَه اللَّهُ تَعَالَى، مكِّيّ بن مَنْصورٍ أَو ابْن نَصْرٍ وَهمٌ. (و) {اللِّينُ: قَرْيةٌ (أُخْرَى بينَ المَوْصِلِ ونَصِيبينَ. (و) أَيْضاً: (ع ببِلادِ الغَرْبِ) ، كَذَا فِي النُّسخِ والصَّوابُ: ببِلادِ العَرَبِ، قالَ نَصْر: جاءَ فِي شِعْرٍ. (} ومِلْيانَةُ، بالكسْرِ: د بالمَغْرِبِ) فِي آخرِ أفْرِيقِيَة بَيْنه وبينَ تَنَس أَرْبَعَة أَيامٍ، جَدَّدَه زيرُ بنُ منادٍ وأَسْكَنَه بُلُكّين. وقالَ الحافِظُ: مَدينَةٌ مِن عَمَلِ تلمسان، مِنْهَا: الرَّضى سُلَيْمانُ بنُ يوسُفَ المِلْيانيُّ سَمِعَ الْمَشَارِق مِن الصَّاغانيِّ فِي سَنَة 637. (و) مِن المجازِ: ( {تَلَيَّنَ لَهُ) :) إِذا (تَمَلَّقَ. (وبابُ} لَيُونٍ) ، كصَبُورٍ، ويقالُ: {أَليُون بالألِفِ: (ة بمِصْرَ أَو مَحَلَّةٌ بهَا) ، نُسِبَ إِلَيْهَا البابُ، لَهَا ذِكْرٌ فِي الفُتوحِ، ويقالُ أَيْضاً بَاب ليون وَقد ذَكَرْناها فِي ببلن وَفِي ألن. وممَّا يُسْتدركُ عَلَيْهِ: } أَلْيَنَهُ: صَيَّرَه {لَيِّناً. } والمُلايَنَةُ: المُداهَنَةُ. {والأَلْينُ:} اللّيِّنُ، والجَمْعُ {أَلاينُ؛ وَمِنْه الحدِيثُ: (خِيارُكم} أَلايِنُكم مَناكِبَ فِي الصَّلاة) ؛ وَهُوَ بمعْنَى السُّكُون والخُشُوع. {واللِّينَةُ، بالكسْرِ: النَّخْلُ، مِنْهُم مَنْ ذَكَرَه هُنَا. وحُرُوفُ اللِّينِ: الأَلفُ والواوُ والياءُ. ونَزَلُوا} بلِينِ الأَرضِ ولَيانِها. {وأَلانَ جَناحَهُ، وَهُوَ مجازٌ. (فصل الْمِيم) مَعَ النُّون)


القاموس المحيط - للفيروز آبادي
الكلمة: ألان
جذر الكلمة: لون

- ـ اللَّوْنُ: ما فَصَلَ بينَ الشيءِ وبين غيرِه، والنَّوْعُ، وهَيْئَةٌ كالسَّوادِ، والدَّقَلُ من النَّخْلِ، أَو هو جماعةٌ، ـ واحِدَتُها: لُونةٌ، بالضم، ـ ولِينَةٌ، بالكسر، وتُجْمَعُ لِينَةٌ على لِينٍ، ولِينٌ على لِيانٍ. ـ والمُتَلَوِّنُ: مَنْ لا يَثْبُتُ على خُلُقٍ واحدٍ. ـ واللاَّنُ: بلادٌ، وأُمَّةٌ في طَرَفِ إرْمِينِيةَ، وعَلاَّنٌ لَحْنُ العامَّةِ. وأبو عبدِ الله اللاَّنِيُّ: مُعَلِّمُ الأمَراءِ. ـ والْوَنَّ، كاسْوَدَّ: تَلَوَّنَ. ـ ولُوَيْنٌ، كزُبيرٍ، ـ ولَوْنٌ: لَقَبا محمدِ بنِ سليمانَ الحافِظِ.


المعجم الوسيط
الكلمة: ألان
جذر الكلمة: ألل

- أَلاَلَ القومُ وأَلْيَلُوا: دخلوا في الليل، أَو صاروا فيه.


المعجم الوسيط
الكلمة: ألان
جذر الكلمة: لون

- لَوَّنَ : ظَهَرَ فيه اللَّوْنُ. يقال: لَوَّنَ البُسرُ: بدا فيه أثَر النُّضج.| ولَوَّنَ الشَّيبُ فيه: بدا في شعره وضَحُ الشَّيب.|لَوَّنَ الشيءَ: جَعَلَهُ ذا لَونٍ.


المعجم الوسيط
الكلمة: ألان
جذر الكلمة: لين

- لاَيَنَهُ مُلاينةً، ولِيانًا: لاَنَ له ولاطفه.|لاَيَنَهُ داهَنَه.


المعجم الغني
الكلمة: ألان
جذر الكلمة: لون

- (فعل: خماسي لازم).| تَلَوَّنَ، يَتَلَوَّنُ، مصدر تَلَوُّنٌ.|1- تَلَوَّنَ القميصُ : تَغَيَّرَ لَوْنُهُ.|2- تَلَوَّنَ وَجْهُهُ : اِضْطَرَبَ، اِخْتَلَفَتْ أَلْوانُهُ.|3- تَلَوَّنَ الرَّجُلُ : غَيَّرَ آراءهُ وَلَمْ يَعُدْ يَسْتَقِرُّ على حالٍ- يَتَلَوَّنُ الرَّجُلُ، في كُلِّ يَوْمٍ يَأْتيكَ بِرَأْيٍ :-يَتَلَوَّنُ كَما تَتَلَوَّنُ الحِرْباءُ.


المعجم الغني
الكلمة: ألان
جذر الكلمة: لين

- (الْمَرَّةُ مِنْ لاَنَ).|-اِتَّكَأَ عَلَى اللِّينَةِ : وِسَادَةٌ يُتَوَسَّدُ بِهَا.


المعجم الرائد
الكلمة: ألان
جذر الكلمة: لون

- 1- ألان الشيء : جعله لينا|2- ألان : « ألان للقوم جناحه » : عاملهم باللطف واللين


المعجم الرائد
الكلمة: ألان
جذر الكلمة: لين

- 1- الأليان من الكباش أو نحوها : ما عظمت أليته ، جمع : ألي ، مؤنث أليانة


معجم مختار الصحاح
الكلمة: ألان
جذر الكلمة: ألل

- أل ل: الْإِلُّ بِالْكَسْرِ هُوَ اللَّهُ عَزَّ وَجَلَّ وَهُوَ أَيْضًا الْعَهْدُ وَالْقَرَابَةُ.


معجم مختار الصحاح
الكلمة: ألان
جذر الكلمة: لون

- ل ون: (اللَّوْنُ) هَيْئَةٌ كَالسَّوَادِ وَالْحُمْرَةِ. وَفُلَانٌ (مُتَلَوِّنٌ) أَيْ لَا يَثْبُتُ عَلَى خُلُقٍ وَاحِدٍ. وَ (لَوَّنَ) الْبُسْرُ (تَلْوِينًا) إِذَا بَدَا فِيهِ أَثَرُ النُّضْجِ. وَ (اللَّوْنُ) الدَّقَلُ وَهُوَ ضَرْبٌ مِنَ النَّخْلِ. قَالَ الْأَخْفَشُ: هُوَ جَمْعٌ وَاحِدَتُهُ (لِينَةٌ) وَلَكِنْ لَمَّا انْكَسَرَ مَا قَبْلَهَا انْقَلَبَتِ الْوَاوُ يَاءً. وَمِنْهُ قَوْلُهُ تَعَالَى: {مَا قَطَعْتُمْ مِنْ لِينَةٍ} [الحشر: 5] وَتَمْرُهَا سَمِينٌ يُسَمَّى الْعَجْوَةَ وَجَمْعُهَا لِينٌ.


معجم مختار الصحاح
الكلمة: ألان
جذر الكلمة: لين

- ل ي ن: (اللِّينُ) ضِدُّ الْخُشُونَةِ وَقَدْ (لَانَ) الشَّيْءُ (يَلِينُ لِينًا) وَشَيْءٌ (لَيِّنٌ) وَ (لَيْنٌ) مُخَفَّفٌ مِنْهُ. وَ (لَيَّنَ) الشَّيْءَ (تَلْيِينًا) وَ (أَلْيَنَهُ) صَيَّرَهُ لَيِّنًا، وَيُقَالُ: (أَلَانَهُ) أَيْضًا عَلَى النُّقْصَانِ وَالتَّمَامِ مِثْلُ أَطَالَهُ وَأَطْوَلَهُ. وَ (لَايَنَهُ مُلَايَنَةً) وَ (لِيَانًا) . وَ (اسْتَلَانَهُ) عَدَّهُ لَيِّنًا. وَ (تَلَيَّنَ) لَهُ تَمَلَّقَ.


المعجم المعاصر
الكلمة: ألان
جذر الكلمة: ألل

- ألانَ يُلين ، ألِنْ ، إلانةً ، فهو مُلين ، والمفعول مُلان | • ألانَ المعدنَ وغيرَه سهَّله، جعله طائِعًا قابلاً للانثناء والتَّشكيل :- {وَأَلَنَّا لَهُ الْحَدِيدَ} |• ألان للقوم جَناحه: أخذهم بالمُلاطفة/ عاملهم بلُطْفٍ ورقّة، - ألان موقفَه مع منافسيه.


المعجم المعاصر
الكلمة: ألان
جذر الكلمة: لون

- مُلَوِّنة :صيغة المؤنَّث لفاعل لوَّنَ. |• الخليَّة الملوِّنة: (الأحياء) خليّة محتوية على الصّبغ أو منتجة له في بعض الغطاءات، تستطيع أن تغيِّر لون جلدها بالتَّمدد والانقباض.


المعجم المعاصر
الكلمة: ألان
جذر الكلمة: لين

- ألينُ ، جمع ألاينُ.|1- اسم تفضيل من لانَ/ لانَ لـ: أكثر سهولة وطواعية :-هو ألينُ إخوته، - ألينُ من الزُّبد.|2- لَيِّنٌ، طائع، سهل قابل للانثناء والتشكيل.


معجم اللغة العربية المعاصرة
الكلمة: ألان
جذر الكلمة: لون

- لَوْن ، جمع ألوان.|1- صفة الشَّيء من بياض وسواد وغيرهما، ولا تُدْرَك إلاَّ بالنَّظَر :-ما أجمل اللَّوْنَ الأخضر، - ألوان فاتحة، - لَوْن فضيّ: لَوْن رماديّ فاتح، - لَوْن مائيّ: دهان يتألّف من صبغة تحلّ بالماء، - صورة أحاديّة اللَّوْن: لوحة مرسومة بظلال مختلفة من نفس اللَّوْن، - {قَالُوا ادْعُ لَنَا رَبَّكَ يُبَيِّنْ لَنَا مَا لَوْنُهَا} - {وَمِنَ النَّاسِ وَالدَّوَابِّ وَالأَنْعَامِ مُخْتَلِفٌ أَلْوَانُهُ} |• ثُنائيّ اللَّون: الذي يكشف للعين عن لونين معًا، - ذو اللَّونين: النمر، - ذو لونين: منافق، مُراءٍ، - كثرة الألوان: خاصّيّة في بعض البلورات التي تعكس عدّةَ ألوان عند النظر إليها من محاور مختلفة، - لَوْنٌ أساسيّ: لَوْن ضمن مجموعات الألوان الرئيسيّة الثلاثة التي يتولّد عن كلّ لَوْن منها ألوان ودرجات أخرى، من تلك الألوان الرئيسيّة الأحمر والأخضر والأزرق. |2 - نوع، صنف :-لَوْن أدبيّ، - ألوان الطَّعام، - قاسى ألوانًا من العذاب، - لون من الثِّياب |• لَوْنٌ محليّ: صبغة محليّة تضفيها عادات أو معالم مميزة لها، - لَوْنٌ نغميّ: جرس لصوت أو أداة. |• مُزْدَوِج اللَّون: (النبات) نبات يحمل في حالات شاذّة أزهارًا ذات لون يختلف عن لون أزهاره الأخرى. |• عمى الألوان: (طب) عجز في التمييز بين الألوان خاصّة الأحمر والأخضر، ويرجع ذلك إلى عيب في مخاريط شبكيّة العين.


معجم اللغة العربية المعاصرة
الكلمة: ألان
جذر الكلمة: لين

- لَيِّن ، جمع ليِّنون وأليناءُ (للعاقل).|1- صفة مشبَّهة تدلّ على الثبوت من لانَ/ لانَ لـ: قابل للانثناء، عكسه صُلْب. |2 - سهل، رقيق لا عنف فيه :-كلام أو قول ليِّن، - جادِلْ بحزم ولكن استخدِمْ الكلامَ الليّن [مثل أجنبيّ]، - {فَقُولاَ لَهُ قَوْلاً لَيِّنًا} .|3 - لطيف يسير المعاشرة، سهل الانقياد :-ليِّن القياد، - ليِّن الجانب: سهل التعامل، - لا تكن يابسًا فتُكسر ولا ليِّنًا فتُعصر |• ليِّن العَرِيكة: سَلِس الخُلُق، سَهْل الانقياد، سَمْح، - ليِّنُ العَصَا: رفيق السياسة، رقيقٌ لطيفٌ طائعٌ. |• الحنك اللَّيِّن/ الطَّبق اللَّيِّن: (التشريح) سقف الفم الرِّخو. |• صوت لَيِّن: (العلوم اللغوية) منطوق باسترخاء نسبيّ.


معجم الصحاح في اللغة
الكلمة: ألان
جذر الكلمة: ألل

- ألاّألّه يؤلّه : طعنه بالحرْبة. يقال: ما لهألّ وغلّ. وألّ لونه يؤلّ ألاّ: صفا وبرق. وألّ أيضا، بمعنى أسرع. وفرس مثلّ، أي سريع. والأليل: الأنين. قال ابن ميّادة: وقولا لها ما تأمرين بوام ق ... له بعد نومْات العيون أليل وقد ألّ يئلّألاّ وأليلا. يقال له الويل والأليل. وأليل الماء: خريره وقسيبه. وألل السقاء، بالكسر: تغيّرتْ ريحه. وأللتْ أسنانه أيضا، أيفسدتْ. والإلّ بالكسر، هو الله عزّ وجلّ. والإلّ أيضا: العهد والقرابة. والألّ بالفتح: جمعألّة، وهي الحربة وفي نصْلها عرض. قال الشاعر: تداركه في منصْل الألّ بعْد ما ... مضىغيْر دأْداء وقد كاد يعْطب ويجمع أيضا على إلا ل. وألّلْت الشيء تْأليلا، أي حدّدت طرفه. ومنه قول طرفة بن العبد يصف أذني ناقة بالحدّة والانتصاب: مؤلّلتان تعْرف العتْق فيهما ...كسامعتيْ شاة بحومْل مفْرد


معجم الصحاح في اللغة
الكلمة: ألان
جذر الكلمة: لون

- ن اللوْ : هيئة كالسواد والحمرة. ولوّنْته فتلوّن. واللوْن: النوع. وفلان متلوّن، إذا كان لا يثبت على خلق واحد. ولوّن البسر تْلوينا، إذا بدا فيه أثر النضْج. واللوْن: الدقل، وهو ضرب من النخل. وقال الأخفش: هو جماعة، واحدﺗﻬا لينة، ولكن لما انكسر ما قبلها انقلبت الواو ياء. ومنه قوله تعالى: " ماقطعْتمْ من لينة " وتمرها سمين يسمى العجوة، والجمع لين، وجمع اللين ليان. قال امرؤ القيس: وسالفةكسحوق الليا ... ن أضْرم فيها الغويّ السعرْ


معجم الصحاح في اللغة
الكلمة: ألان
جذر الكلمة: لين

- اللين: ضد الخشونة. يقال: لان الشيء يلين لينا، وشيءليّن ولينْ مخفّف منه، والجمعألْيناء. والليان بالفتح: المصدر من اللين. تقول: هو فيليان من العيش، أي في نعي م وخف ض. وليّنْت الشيء وأْلينْته، أي صيّرته ليّنا. ويقال أيضا:ألنْته وأْلينْته، على النقصان والتمام. والليان بالكسر: الملاينة والملاطفة. تقول: لاينني ملاينة وليانا. واستْلانه: عدّه ليّنا. وتليّن: تملّق.


معجم الكلمات المتضادة
الكلمة: ألان
جذر الكلمة: ألان

-



الأكثر بحثاً