المعاجم

معجم لسان العرب
الكلمة: أهل
جذر الكلمة: أهل

- الأَهْل: أَهل الرجل وأَهْلُ الدار، وكذلك الأَهْلة؛ قال أَبو الطَّمَحان: وأَهْلةِ وُدٍٍّّ تَبَرَّيتُ وُدَّهم، وأَبْلَيْتُهم في الحمد جُهْدي ونَائلي ابن سيده: أَهْل الرجل عَشِيرتُه وذَوُو قُرْباه، والجمع أَهْلون وآهَالٌ وأَهَالٍ وأَهْلات وأَهَلات؛ قال المُخَبَّل السعدي: وهُمْ أَهَلاتٌ حَوْلَ قَيْسِ بنِ عاصم، إِذا أَدْلَجوا باللَّيل يَدْعُونَ كَوْثَرا وأَنشد الجوهري: وبَلْدَةٍ ما الإِنْسُ من آهالِها، تَرَى بِها العَوْهَقَ من وِئالُها وِثالُها: جمع وائل كقائم وقِيام؛ ويروى البيت: وبَلْدَةٍ يَسْتَنُّ حازي آلِها قال سيبويه: وقالوا أَهْلات، فخففوا، شَبَّهوها بصعْبات حيث كان أَهل مذكَّراً تدخله الواو والنون، فلما جاء مؤنثه كمؤنث صَعْب فُعل به كما فعل بمؤنث صَعْب؛ قال ابن بري: وشاهد الأَهْل فيما حَكى أَبو القاسم الزجاجي أَن حَكِيم بن مُعَيَّة الرَّبَعي كان يُفَضِّل الفَرَزْدق على جَرير، فهَجَا جرير حكيماً فانتصر له كنان بن ربيعة أَو أَخوه ربعي بن ربيعة، فقال يهجو جريراً: غَضِبْتَ علينا أَن عَلاك ابن غالب، فهَلاَّ على جَدَّيْك، في ذاك، تَغْضَبُ؟ هما، حينَ يَسْعَى المَرْءُ مَسْعاةَ أَهْلِهِ، أَناخَا فشَدَّاك العِقال المُؤَرَّبُ (* قوله: شداك العقال؛ اراد: بالعقال، فنصب بنزع الخافض، وورد مؤرب، في الأصل، مضموماً، وحقه النصب لأنه صفة لعقال، ففي البيت إذاً إقواء). وما يُجْعَل البَحْرُ الخِضَمُّ، إِذا طما، كَجُدٍٍّّ ظَنُونٍ، ماؤُه يُتَرقَّبُ أَلَسْتَ كُلْيبيًّا لألأَمِ وَالدٍ، وأَلأَمِ أُمٍٍّّ فَرَّجَتْ بك أَو أَبُ؟ وحكى سيبويه في جمع أَهْل: أَهْلُون، وسئل الخليل: لم سكنوا الهاء ولم يحرّكوها كما حركوا أَرَضِين؟ فقال: لأَن الأَهل مذكر، قيل: فلم قالوا أَهَلات؟ قال: شبهوها بأَرَضات، وأَنشد بيت المخبل السعدي، قال: ومن العرب من يقول أَهْلات على القياس. والأَهَالي: جمع الجمع وجاءت الياء التي في أَهالي من الياء التي في الأَهْلين. وفي الحديث: أَهْل القرآن هم أَهْلُ الله وخاصَّته أَي حَفَظة القرآن العاملون به هم أَولياء الله والمختصون به اختصاصَ أَهْلِ الإِنسان به. وفي حديث أَبي بكر في استخلافه عمر: أَقول له، إِذا لَقِيتُه، اسْتعملتُ عليهم خَيْرَ أَهْلِكَ؛ يريد خير المهاجرين وكانوا يسمُّون أَهْلَ مكة أَهل الله تعظيماً لهم كما يقال بيت الله، ويجوز أَن يكون أَراد أَهل بيت الله لأَنهم كانوا سُكَّان بيت الله. وفي حديث أُم سلمة: ليس بكِ على أَهْلكِ هَوَانٌ؛ أَراد بالأَهل نَفْسَه، عليه السلام، أَي لا يَعْلَق بكِ ولا يُصيبكِ هَوَانٌ عليهم. واتَّهَل الرجلُ: اتخذ أَهْلاً؛ قال: في دَارَةٍ تُقْسَمُ الأَزْوادُ بَيْنَهم، كأَنَّما أَهْلُنا منها الذي اتَّهَلا كذا أَنشده بقلب الياء تاء ثم إِدغامها في التاء الثانية، كما حكي من قولهم اتَّمَنْته، وإلا فحكمه الهمزة أَو التخفيف القياسي أَي كأَن أَهلنا أَهلُه عنده أَي مِثلُهم فيما يراه لهم من الحق. وأَهْلُ المذهب: مَنْ يَدين به. وأَهْلُ الإِسلام: مَن يَدِين به. وأَهْلُ الأَمر: وُلاتُه. وأَهْلُ البيت: سُكَّانه. وأَهل الرجل: أَخَصُّ الناس به. وأَهْلُ بيت النبي،صلى الله عليه وسلم: أَزواجُه وبَناته وصِهْرُه، أَعني عليًّا، عليه السلام، وقيل: نساء النبي،صلى الله عليه وسلم، والرجال الذين هم آله. وفي التنزيل العزيز: إِنما يريد الله ليُذْهِبَ عنكم الرِّجْس أَهلَ البيت؛ القراءة أَهْلَ بالنصب على المدح كما قال: بك اللهَ نرجو الفَضْل وسُبْحانك اللهَ العظيمَ، أَو على النداء كأَنه قال يا أَهل البيت. وقوله عز وجل لنوح، عليه السلام: إِنه ليس من أَهْلِك؛ قال الزجاج: أَراد ليس من أَهْلِك الذين وعدتُهم أَن أُنجيهم، قال: ويجوز أَن يكون ليس من أَهل دينك. وأَهَلُ كل نَبيٍّ: أُمَّته. ومَنْزِلٌ آهِلٌ أَي به أَهْلُه. ابن سيده: ومكان آهِلٌ له أَهْل؛ سيبويه: هو على النسب، ومأْهول: فيه أَهل؛ قال الشاعر:وقِدْماً كان مأْهْولاً،وأَمْسَى مَرْتَعَ العُفْر وقال رؤبة: عَرَفْتُ بالنَّصْرِيَّةِ المَنازِلا قَفْراً، وكانت مِنْهُمُ مَآهلا ومكان مأْهول، وقد جاء: أُهِل؛ قال العجاج: قَفْرَيْنِ هذا ثم ذا لم يُؤهَل وكلُّ شيء من الدواب وغيرها أَلِف المَنازلَ أَهْلِيٌّ وآهِلٌ؛ الأَخيرة على النسب، وكذلك قيل لما أَلِفَ الناسَ والقُرى أَهْلِيٌّ، ولما اسْتَوْحَشَ بَرِّيّ ووحشي كالحمار الوحشي. والأَهْلِيُّ: هو الإِنْسِيّ. ونَهى رسول الله،صلى الله عليه وسلم، عن أَكل لحوم الحُمُر الأَهْلية يومَ خَيْبَرَ؛ هي الحُمُر التي تأْلف البيوت ولها أَصْحاب وهي مثل الأُنْسية ضدّ الوحشية. وقولهم في الدعاء: مَرْحَباً وأَهْلاً أَي أَتيتَ رُحْباً أَي سَعَة، وفي المحكم أَي أَتيت أَهْلاً لا غُرباء فاسَْأْْنِسْ ولا تَسْتَوْحِشْ. وأَهَّل به: قال له أَهْلاً. وأَهِل به: أَنِس. الكسائي والفراء: أَهِلْتُ به وودَقْتُ به إِذا استأْنستَ به؛ قال ابن بري: المضارع منه آهَلُ به، بفتح الهاء. وهو أَهْلٌ لكذا أَي مُسْتَوجب له، الواحدُ والجمعُ في ذلك سَواء، وعلى هذا قالوا: المُلْك لله أَهْلِ المُلْك. وفي التنزيل العزيز: هو أَهْلُ التَّقْوى وأَهْل المغفرة؛ جاء في التفسير: أَنه، عز وجل، أَهْلٌ لأَن يُتَّقَى فلا يُعْصَى وأَهْلُ المغفرة لمن اتَّقاه، وقيل: قوله أَهل التقوى مَوْضِعٌ لأَن يُتَّقى، وأَهْل المغفرة موضع لذلك. الأَزهري: وخطَّأَ بعضُهم قولَ من يقول فلان يَسْتأْهِل أَن يُكْرَم أَو يُهان بمعنى يَسْتحق، قال: ولا يكون الاستِئهال إِلاَّ من الإِهالة، قال: وأَما أَنا فلا أُنكره ولا أُخَطِّئُ من قاله لأَني سمعت أَعرابيّاً فَصِيحاً من بني أَسد يقول لرجل شكر عنده يَداً أُولِيَها: تَسْتَأْهِل يا أَبا حازم ما أُولِيتَ، وحضر ذلك جماعة من الأَعراب فما أَنكروا قوله، قال: ويُحَقِّق ذلك قولُه هو أَهْل التقوى وأَهل المَغْفِرة. المازني: لا يجوز أَن تقول أَنت مُسْتَأْهل هذا الأَمر ولا مستأْهل لهذا الأَمر لأَنك إِنما تريد أَنت مستوجب لهذا الأَمر، ولا يدل مستأْهل على ما أَردت، وإِنما معنى الكلام أَنت تطلب أَن تكون من أَهل هذا المعنى ولم تُرِدْ ذلك، ولكن تقول أَنت أَهْلٌ لهذا الأَمر، وروى أَبو حاتم في كتاب المزال والمفسد عن الأَصمعي: يقال استوجب ذلك واستحقه ولا يقال استأْهله ولا أَنت تَسْتَأْهِل ولكن تقول هو أَهل ذاك وأَهل لذاك، ويقال هو أَهْلَةُ ذلك. وأَهّله لذلك الأَمر تأْهيلاً وآهله: رآه له أَهْلاً. واسْتَأْهَله: استوجبه، وكرهها بعضهم، ومن قال وَهَّلتْه ذهب به إِلي لغة من يقول وامَرْتُ وواكَلْت. وأَهْل الرجل وأَهلته: زَوْجُه. وأَهَل الرجلُ يَأْهِلُ ويَأْهُل أَهْلاً وأُهُولاً، وتَأَهَّل: تَزَوَّج. وأَهَلَ فلان امرأَة يأْهُل إِذا تزوّجها، فهي مَأْهولة. والتأَهُّل: التزوّج. وفي باب الدعاء: آهَلَك الله في الجنة إيهالاً أَي زوّجك فيها وأَدخلكها. وفي الحديث: أَن النبي،صلى الله عليه وسلم، أَعْطى الآهِلَ حَظَّين والعَزَب حَظًّا؛ الآهل: الذي له زوجة وعيال، والعَزَب الذي لا زوجة له، ويروى الأَعزب، وهي لغة رديئة واللغة الفُصْحى العَزَب، يريد بالعطاء نصيبَهم من الفَيْء. وفي الحديث: لقد أَمست نِيران بني كعب آهِلةً أَي كثيرة الأَهل. وأَهَّلَك الله للخير تأْهيلاً. وآلُ الرجل: أَهْلُه. وآل الله وآل رسوله: أَولياؤه، أَصلها أَهل ثم أُبدلت الهاء همزة فصارت في التقدير أَأْل، فلما توالت الهمزتان أَبدلوا الثانية أَلفاً كما قالوا آدم وآخر، وفي الفعل آمَنَ وآزَرَ، فإِن قيل: ولمَ زَعَمْتَ أَنهم قلبوا الهاء همزة ثم قلبوها فيما بعد، وما أَنكرتَ من أَن يكون قلبوا الهاء أَلفاً في أَوَّل الحال؟ فالجواب أَن الهاء لم تقلب أَلفاً في غير هذا الموضع فيُقاسَ هذا عليه، فعلى هذا أُبدلت الهاء همزة ثم أُبدلت الهمزة أَلفاً، وأَيضاً فإِن الأَلف لو كانت منقلبة عن غير الهمزة المنقلبة عن الهاء كما قدمناه لجاز أَن يستعمل آل في كل موضع يستعمل فيه أَهل، ولو كانت أَلف آل بدلاً من أَهل لقيل انْصَرِفْ إِلى آلك، كما يقال انْصَرِف إِلى أَهلك، وآلَكَ والليلَ كما يقال أَهْلَك والليلَ، فلما كانوا يخصون بالآل الأَشرفَ الأَخصَّ دون الشائع الأَعم حتى لا يقال إِلا في نحو قولهم: القُرَّاء آلُ الله، وقولهم: اللهمَّ صلِّ على محمد وعلى آل محمد، وقال رجل مؤمن من آل فرعون؛ وكذلك ما أَنشده أَبو العباس للفرزدق: نَجَوْتَ، ولم يَمْنُنْ عليك طَلاقةً، سِوى رَبَّة التَّقْريبِ من آل أَعْوَجا لأَن أَعوج فيهم فرس مشهور عند العرب، فلذلك قال آل أَعوجا كما يقال أَهْل الإِسكاف، دلَّ على أَن الأَلف ليست فيه بدلاً من الأَصل، وإِنما هي بدل من الأَصل (* قوله «وإنما هي بدل من الأصل» كذا في الأصل. ولعل فيه سقطاً. وأصل الكلام، والله أعلم: وإنما هي بدل من الهمزة التي هي بدل من الأصل، أو نحو ذلك.) فجرت في ذلك مجرى التاء في القسم، لأَنها بدل من الواو فيه، والواو فيه بدل من الباء، فلما كانت التاء فيه بدلاً من بدل وكانت فرع الفرع اختصت بأَشرف الأَسماء وأَشهرها، وهو اسم الله، فلذلك لم يُقَل تَزَيْدٍ ولا تالبَيْتِ كما لم يُقَل آل الإِسكاف ولا آل الخَيَّاط؛ فإِن قلت فقد قال بشر: لعَمْرُك ما يَطْلُبْنَ من آل نِعْمَةٍ، ولكِنَّما يَطْلُبْنَ قَيْساً ويَشْكُرا فقد أَضافه إِلى نعمة وهي نكرة غير مخصوصة ولا مُشَرَّفة، فإِن هذا بيت شاذ؛ قال ابن سيده: هذا كله قول ابن جني، قال: والذي العمل عليه ما قدمناه وهو رأْي الأَخفش، قال: فإِن قال أَلست تزعم أَن الواو في والله بدل من الباء في بالله وأَنت لو أَضمرت لم تقل وَهُ كما تقول به لأَفعلن، فقد تجد أَيضاً بعض البدل لا يقع موقع المبدل منه في كل موضع، فما ننكر أَيضاً أَن تكون الأَلف في آل بدلاً من الهاء وإِن كان لا يقع جميع مواقع أَهل؟ فالجواب أَن الفرق بينهما أَن الواو لم يمتنع من وقوعها في جميع مواقع الباء من حيث امتنع من وقوع آل في جميع مواقع أَهل، وذلك أَن الإِضمار يردّ الأَسماء إِلى أُصولها في كثير من المواضع، أَلا ترى أَن من قال أَعطيتكم درهماً فحذف الواو التي كانت بعد الميم وأَسكن الميم، فإِنه إِذا أَضمر للدرهم قال أَعطيتكموه، فردّ الواو لأَجل اتصال الكلمة بالمضمر؟ فأَما ما حكاه يونس من قول بعضهم أَعْطَيْتُكُمْه فشاذ لا يقاس عليه عند عامة أَصحابنا، فلذلك جاز أَن تقول: بهم لأَقعدن وبك لأَنطلقن، ولم يجز أَن تقول: وَكَ ولا وَهُ، بل كان هذا في الواو أَحرى لأَنها حرف منفرد فضعفت عن القوّة وعن تصرف الباء التي هي أَصل؛ أَنشدنا أَبو علي قال: أَنشدنا أَبو زيد: رأَى بَرْقاً فأَوْضَعَ فوقَ بَكْرٍ، فلا بِكَ ما أَسالَ ولا أَغاما قال: وأَنشدنا أَيضاً عنه: أَلا نادَتْ أُمامةُ باحْتِمالِ ليَحْزُنَني، فلا بِك ما أُبالي قال: وأَنت ممتنع من استعمال الآل في غير الأَشهر الأَخص، وسواء في ذلك أَضفته إِلى مُظْهَر أَو أَضفته إِلى مضمر؛ قال ابن سيده: فإِن قيل أَلست تزعم أَن التاء في تَوْلَج بدل من واو، وأَن أَصله وَوْلَج لأَنه فَوْعَل من الوُلُوج، ثم إِنك مع ذلك قد تجدهم أَبدلوا الدال من هذه التاء فقالوا دَوْلَج، وأَنت مع ذلك قد تقول دَوْلَج في جميع هذه المواضع التي تقول فيها تَوْلَج، وإِن كانت الدال مع ذلك بدلاً من التاء التي هي بدل من الواو؟ فالجواب عن ذلك أَن هذه مغالطة من السائل، وذلك أَنه إِنما كان يطَّرد هذا له لو كانوا يقولون وَوْلَج ودَوْلَج ويستعملون دَوْلَجاً في جميع أَماكن وَوْلَج، فهذا لو كان كذا لكان له به تَعَلّقٌ، وكانت تحتسب زيادة، فأَما وهم لا يقولون وَوْلَج البَتَّةَ كراهية اجتماع الواوين في أَول الكلمة، وإِنما قالوا تَوْلَج ثم أَبدلوا الدال من التاء المبدلة من الواو فقالوا دَوْلَج، فإِنما استعملوا الدال مكان التاء التي هي في المرتبة قبلها تليها، ولم يستعملوا الدال موضع الواو التي هي الأَصل فصار إِبدال الدال من التاء في هذا الموضع كإِبدال الهمزة من الواو في نحو أُقِّتَتْ وأُجُوه لقربها منها، ولأَنه لا منزلة بينهما واسطة، وكذلك لو عارض معارض بهُنَيْهَة تصغير هَنَة فقال: أَلست تزعم أَن أَصلها هُنَيْوَة ثم صارت هُنَيَّة ثم صارت هُنَيْهة، وأَنت قد تقول هُنَيْهة في كل موضع قد تقول فيه هُنَيَّة؟ كان الجواب واحداً كالذي قبله، أَلا ترى أَن هُنَيْوة الذي هو أَصل لا يُنْطَق به ولا يستعمل البَتَّة فجرى ذلك مجرى وَوْلَج في رفضه وترك استعماله؟ فهذا كله يؤَكد عندك أَن امتناعه من استعمال آل في جميع مواقع أَهل إِنما هو لأَن فيه بدلاً من بدل، كما كانت التاء في القسم بدلاً من بدل. والإِهالَةُ: ما أَذَبْتَ من الشحم، وقيل: الإِهَالة الشحم والزيت، وقيل: كل دهن اؤْتُدِم به إِهالةٌ، والإِهالة الوَدَك. وفي الحديث: أَنه كان يُدْعى إِلى خُبْز الشعير والإِهالة السَّنِخَة فيُجيب، قال: كل شيء من الأَدهان مما يُؤْتَدَم به إِهالَةٌ، وقيل: هو ما أُذيب من الأَلْية والشَّحم، وقيل: الدَّسَم الجامد والسَّنِخة المتغيرة الريح. وفي حديث كعب في صفة النار: يجاء بجهنَم يوم القيامة كأَنها مَتْنُ إِهالة أَي ظَهْرُها. قال: وكل ما اؤْتدم به من زُبْد ووَدَك شحم ودُهْنِ سمسم وغيره فهو إِهالَة، وكذلك ما عَلا القِدْرَ من وَدَك اللحم السَّمين إِهالة، وقيل: الأَلْية المُذابة والشحم المذاب إِهالة أَيضاً. ومَتْن الإِهالة: ظَهْرُها إِذا سُكِبَت في الإِناء، فَشَبَّه كعب سكون جهنم قبل أَن يصير الكفار فيها بذلك. واسْتَأْهل الرجلُ إِذا ائتدم بالإِهالة. والمُسْتَأْهِل: الذي يأْخذ الإِهالة أَو يأْكلها؛ وأَنشد ابن قتيبة لعمرو ابن أسوى: لا بَلْ كُلِي يا أُمَّ، واسْتَأْهِلي، إِن الذي أَنْفَقْتُ من مالِيَه وقال الجوهري: تقول فلان أَهل لكذا ولا تقل مُسْتَأْهِل، والعامَّة تقول. قال ابن بري: ذكر أَبو القاسم الزجاجي في أَماليه قال: حدثني أَبو الهيثم خالد الكاتب قال: لما بويع لإِبراهيم بن المهدي بالخلافة طلبني وقد كان يعرفني، فلما دخلت إِليه قال: أَنْشِدْني، فقلت: يا أَمير المؤْمنين، ليس شعري كما قال النبي،صلى الله عليه وسلم، إِنَّ من الشعر لحكماً، وإِنما أَنا أَمزحُ وأَعْبَثُ به؛ فقال: لا تقل يا خالد هكذا، فالعلم جِدٌّ كله؛ ثم أَنْشدته: كُنْ أَنت للرَّحْمَة مُسْتَأْهِلاً، إِن لم أَكُنْ منك بِمُسْتَأْهِل أَلَيْسَ من آفة هذا الهَوى بُكاءٌ مقتول على قاتل؟ قال: مُسْتَأْهِل ليس من فصيح الكلام وإِنما المُسْتَأْهِل الذي يأْخذ الإِهالة، قال: وقول خالد ليس بحجة لأَنه مولد، والله أَعلم.


معجم لسان العرب
الكلمة: أهل
جذر الكلمة: هلل

- هَلَّ السحابُ بالمطر وهَلَّ المطر هَلاًّ وانْهَلَّ بالمطر انْهِلالاً واسْتَهَلَّ: وهو شدَّة انصبابه. وفي حديث الاستسقاء: فأَلَّف الله السحاب وهَلَّتنا. قال ابن الأَثير: كذا جاء في رواية لمسلم، يقال: هَلَّ السحاب إِذا أَمطر بشدَّة، والهِلالُ الدفعة منه، وقيل: هو أَوَّل ما يصيبك منه، والجمع أَهِلَّة على القياس، وأَهاليلُ نادرة. وانْهَلَّ المطر انْهِلالاً: سال بشدَّة، واستهلَّت السماءُ في أَوَّل المطر، والاسم الهِلالُ. وقال غيره: هَلَّ السحاب إِذا قَطَر قَطْراً له صوْت، وأَهَلَّه الله؛ ومنه انْهِلالُ الدَّمْع وانْهِلالُ المطر؛ قال أَبو نصر: الأَهالِيل الأَمْطار، ولا واحد لها في قول ابن مقبل: وغَيْثٍ مَرِيع لم يُجدَّع نَباتُهُ، ولتْه أَهالِيلُ السِّماكَيْنِ مُعْشِب وقال ابن بُزُرْج: هِلال وهَلالُهُ (* قوله «هلال وهلاله إلخ» عبارة الصاغاني والتهذيب: وقال ابن بزرج هلال المطر وهلاله إلخ) وما أَصابنا هِلالٌ ولا بِلالٌ ولا طِلالٌ؛ قال: وقالوا الهِلَلُ الأَمطار، واحدها هِلَّة؛ وأَنشد: من مَنْعِجٍ جادت رَوابِيهِ الهِلَلْ وانهلَّت السماءُ إِذا صبَّت، واستهلَّت إِذا ارتفع صوتُ وقعها، وكأَنَّ استِهْلالَ الصبيّ منه. وفي حديث النابغة الجعديّ قال: فنَيَّف على المائة وكأَنَّ فاهُ البَرَدُ المُنْهَلُّ؛ كل شيء انصبَّ فقد انْهَلَّ، يقال: انهلَّ السماء بالمطر ينهلُّ انْهِلالاً وهو شدة انْصِبابه. قال: ويقال هلَّ السماء بالمطر هَلَلاً، ويقال للمطر هَلَلٌ وأُهْلول. والهَلَلُ: أَول المطر. يقال: استهلَّت السماء وذلك في أَول مطرها. ويقال: هو صوت وَقْعِه. واستهلَّ الصبيُّ بالبُكاء: رفع صوتَه وصاح عند الوِلادة. وكل شيء ارتفع صوتُه فقد استهلَّ. والإِهْلالُ بالحج: رفعُ الصوت بالتَّلْبية. وكلُّ متكلم رفع صوته أَو خفضه فقد أَهَلَّ واستهلَّ. وفي الحديث: الصبيُّ إِذا وُلِد لم يُورَث ولم يَرِثْ حتى يَسْتَهِلَّ صارخاً. وفي حديث الجَنِين: كيف نَدِي مَن لا أَكَل ولا شَرِبَ ولا اسْتَهَلَّ؟ وقال الراجز:يُهِلُّ بالفَرْقَدِ رُكْبانُها، كما يُهِلُّ الرَّاكِبُ المُعْتَمِرْ وأَصله رَفْعُ الصوَّت. وأَهَلَّ الرجل واستهلَّ إِذا رفع صوتَه. وأَهَلَّ المُعْتَمِرُ إِذا رفع صوتَه بالتَّلْبية، وتكرر في الحديث ذكر الإِهْلال، وهو رفعُ الصوت بالتَّلْبِية. أَهَلَّ المحرِمُ بالحج يُهِلُّ إِهْلالاً إِذا لَبَّى ورفَع صوتَه. والمُهَلُّ، بضم الميم: موضعُ الإِهْلال، وهو الميقات الذي يُحْرِمون منه، ويقع على الزمان والمصدر. الليث: المُحرِمُ يُهِلُّ بالإِحْرام إِذا أَوجب الحُرْم على نفسه؛ تقول: أَهَلَّ بحجَّة أَو بعُمْرة في معنى أَحْرَم بها، وإِنما قيل للإِحرامِ إِهْلال لرفع المحرِم صوته بالتَّلْبية. والإِهْلال: التلبية، وأَصل الإِهْلال رفعُ الصوتِ. وكل رافِعٍ صوتَه فهو مُهِلّ، وكذلك قوله عز وجل: وما أُهِلَّ لغير الله به؛ هو ما ذُبِحَ للآلهة وذلك لأَن الذابح كان يسمِّيها عند الذبح، فذلك هو الإِهْلال؛ قال النابغة يذكر دُرَّةً أَخرجها غَوَّاصُها من البحر: أَو دُرَّة صَدَفِيَّة غَوَّاصُها بَهِجٌ، متى يَره يُهِلَّ ويَسْجُدِ يعني بإِهْلالِه رفعَه صوتَه بالدعاء والحمد لله إِذا رآها؛ قال أَبو عبيد: وكذلك الحديث في اسْتِهْلال الصبيِّ أَنه إِذا وُلد لم يَرِثْ ولم يُورَثْ حتى يَسْتَهِلَّ صارخاً وذلك أَنه يُستدَل على أَنه وُلد حيًّا بصوته. وقال أَبو الخطاب: كلّ متكلم رافعِ الصوت أَو خافضِه فهو مُهلّ ومُسْتَهِلّ؛ وأَنشد: وأَلْفَيْت الخُصوم، وهُمْ لَدَيْهِ مُبَرْسمَة أَهلُّوا ينظُرونا وقال: غير يَعفور أَهَلَّ به جاب دَفَّيْه عن القلب (* قوله «غير يعفور إلخ» هو هكذا في الأصل والتهذيب). قيل في الإِهْلال: إِنه شيء يعتريه في ذلك الوقت يخرج من جوفه شبيه بالعُواء الخفيف، وهو بين العُواء والأَنين، وذلك من حاقِّ الحِرْص وشدّة الطلب وخوف الفَوْت. وانهلَّت السماء منه يعني كلب الصيد إِذا أُرسل على الظَّبْي فأَخذه؛ قال الأَزهري: ومما يدل على صحة ما قاله أَبو عبيد وحكاه عن أَصحابه قول الساجع عند سيدنا رسول الله، صلى الله عليه وسلم، حين قَضى في الجَنين (قوله «حين قضى في الجنين إلخ» عبارة التهذيب: حين قضى في الجنين الذي أسقطته أمه ميتاً بغرة إلخ) إِذا سقَط ميتاً بغُرَّة فقال: أَرأَيت مَن لا شرب ولا أَكَلْ، ولا صاح فاسْتَهَلّْ، ومثل دَمِه يُطَلُّ، فجعله مُسْتَهِلاًّ برفعِه صوته عند الوِلادة. وانهلَّت عينُه وتَهَلَّلتْ: سالت بالدمع. وتَهَلَّلتْ دموعُه: سالت. واستهلَّت العين: دمَعت؛ قال أَوس: لا تَسْتَهِلُّ من الفِراق شُؤوني وكذلك انْهَلَّتِ العَيْن؛ قال: أَو سُنْبُلاً كُحِلَتْ به فانْهَلَّتِ والهَليلةُ: الأَرض التي استهلَّ بها المطر، وقيل: الهَلِيلةُ الأَرض المَمْطورة وما حَوالَيْها غيرُ مَمطور. وتَهَلَّل السحابُ بالبَرْق: تَلأْلأَ. وتهلَّل وجهه فَرَحاً: أَشْرَق واستهلَّ. وفي حديث فاطمة، عليها السلام: فلما رآها استبشَر وتهلَّل وجهُه أَي استنار وظهرت عليه أَمارات السرور. الأَزهري: تَهَلَّل الرجل فرحاً؛ وأَنشد (* هذا البيت لزهير بن ابي سلمى من قصيدة له) : تَراه، إِذا ما جئتَه، مُتَهَلِّلاً كأَنك تُعطيه الذي أَنت سائلُهْ واهْتَلَّ كتَهلَّل؛ قال: ولنا أَسامٍ ما تَليقُ بغيرِنا، ومَشاهِدٌ تَهْتَلُّ حين تَرانا وما جاء بِهِلَّة ولا بِلَّة؛ الهِلَّة: من الفرح والاستهلال، والبِلَّة: أَدنى بَللٍ من الخير؛ وحكاهما كراع جميعاً بالفتح. ويقال: ما أَصاب عنده هِلَّة ولا بِلَّة أَي شيئاً. ابن الأَعرابي: هَلَّ يَهِلُّ إِذا فرح، وهَلَّ يَهِلُّ إِذا صاح. والهِلالُ: غرة القمر حين يُهِلُّه الناسُ في غرة الشهر، وقيل: يسمى هِلالاً لليلتين من الشهر ثم لا يسمَّى به إِلى أَن يعود في الشهر الثاني، وقيل: يسمى به ثلاث ليال ثم يسمى قمراً، وقيل: يسماه حتى يُحَجِّر، وقيل: يسمى هِلالاً إِلى أَن يَبْهَرَ ضوءُه سواد الليل، وهذا لا يكون إِلا في الليلة السابعة. قال أَبو إِسحق: والذي عندي وما عليه الأَكثر أَن يسمَّى هِلالاً ابنَ ليلتين فإِنه في الثالثة يتبين ضوءُه، والجمع أَهِلَّة؛ قال: يُسيلُ الرُّبى واهِي الكُلَى عَرِضُ الذُّرَى، أَهِلَّةُ نضّاخِ النَّدَى سابِغ القَطْرِ أَهلَّة نضّاخ النَّدَى كقوله: تلقّى نَوْءُهُنّ سِرَارَ شَهْرٍ، وخيرُ النَّوْءِ ما لَقِيَ السِّرَارا التهذيب عن أَبي الهيثم: يسمَّى القمر لليلتين من أَول الشهر هِلالاً، ولليلتين من آخر الشهر ستٍّ وعشرين وسبعٍ وعشرين هِلالاً، ويسمى ما بين ذلك قمراً. وأَهَلَّ الرجلُ: نظر إِلى الهِلال. وأَهْلَلْنا هِلال شهر كذا واسْتَهْللناه: رأَيناه. وأَهْلَلْنا الشهر واسْتَهْللناه: رأَينا هِلالَه. المحكم: وأَهَلَّ الشهر واستَهلَّ ظهر هِلالُه وتبيَّن، وفي الصحاح: ولا يقال أَهَلَّ. قال ابن بري: وقد قاله غيره؛ المحكم أَيضاً: وهَلَّ الشهر ولا يقال أَهَلَّ. وهَلَّ الهِلالُ وأَهَلَّ وأُهِلَّ واستُهِلَّ، على ما لم يسم فاعله: ظهَر، والعرب تقول عند ذلك: الحمدُلله إِهْلالَك إِلى سِرارِك ينصبون إِهْلالَك على الظرف، وهي من المصادر التي تكون أَحياناً لسعة الكلام كخُفوق النجم. الليث: تقول أُهِلَّ القمر ولا يقال أُهِلَّ الهِلالُ؛ قال الأَزهري: هذا غلط وكلام العرب أُهِلَّ الهِلالُ. روى أَبو عبيد عن أَبي عمرو: أُهِلَّ الهلالُ واستُهِلَّ لا غير، وروي عن ابن الأَعرابي: أُهِلَّ الهلالُ واستُهِلَّ، قال: واسْتَهَلَّ أَيضاً، وشهر مُسْتَهل؛ وأَنشد: وشهر مُسْتَهل بعد شهرٍ، ويومٌ بعده يومٌ جَدِيدُ قال أَبو العباس: وسمي الهلالُ هِلالاً لأَن الناس يرفعون أَصواتهم بالإِخبار عنه. وفي حديث عمر، رضي الله عنه: أَن ناساً قالوا له إِنَّا بين الجِبال لا نُهِلُّ هِلالاً إِذا أَهَلَّه الناس أَي لا نُبْصِره إِذا أَبصره الناس لأَجل الجبال. ابن شميل: انطَلِقْ بنا حتى نُهِلَّ الهِلال أَي نَنْظُر أَنَراه. وأَتَيْتُك عند هِلَّةِ الشهر وهِلِّه وإِهْلاله أَي اسْتِهلاله. وهالَّ الأَجيرَ مُهالّةً وهِلالاً: استأْجره كل شهر من الهِلال إِلى الهِلال بشيء؛ عن اللحياني، وهالِلْ أَجيرَك كذا؛ حكاه اللحياني عن العرب؛ قال ابن سيده: فلا أَدري أَهكذا سمعه منهم أَم هو الذي اختار التضعيف؛ فأَما ما أَنشده أَبو زيد من قوله: تَخُطُّ لامَ أَلِفٍ مَوْصُولِ، والزايَ والرَّا أَيَّما تَهْلِيلِ فإِنه أَراد تَضَعُها على شكْلِ الهِلال، وذلك لأَن معنى قوله تَخُطُّ تُهَلِّلُ، فكأَنه قال: تُهَلِّل لام أَلِفٍ مَوْصولٍ تَهْلِيلاً أَيَّما تَهْليل. والمُهَلِّلةُ، بكسر اللام، من الإِبل: التي قد ضَمَرت وتقوَّست. وحاجِبٌ مُهَلَّلٌ: مشبَّه بالهلال. وبعير مُهَلَّل، بفتح اللام: مقوَّس.والهِلالُ: الجمَل الذي قد ضرَب حتى أَدَّاه ذلك إِلى الهُزال والتقوُّس.الليث: يقال للبعير إِذا اسْتَقْوَس وحَنا ظهرُه والتزق بطنه هُزالاً وإِحْناقاً: قد هُلِّل البعير تهليلاً؛ قال ذو الرمة: إِذا ارْفَضَّ أَطرافُ السِّياطِ، وهُلِّلتْ جُرُومُ المَطايا، عَذَّبَتْهُنّ صَيْدَحُ ومعنى هُلِّلتْ أَي انحنتْ كأَنه الأَهلَّة دِقَّةً وضُمْراً. وهِلالُ البعير: ما استقوس منه عند ضُمْره؛ قال ابن هرمة: وطارِقِ هَمٍّ قد قَرَيْتُ هِلالَهُ، يَخُبُّ، إِذا اعْتَلَّ المَطِيُّ، ويَرْسُِمُ أَراد أَنه قَرَى الهَمَّ الطارقَ سيْر هذا البعير. والهلالُ: الجمل المهزول من ضِراب أَو سير. والهِلال: حديدة يُعَرْقَب بها الصيد. والهِلالُ: الحديدة التي تضمُّ ما بين حِنْوَيِ الرَّحْل من حديد أَو خشب، والجمع الأُهِلَّة. أَبو زيد: يقال للحدائد التي تضمُّ ما بين أَحْناءِ الرِّحال أَهِلَّة، وقال غيره: هلالُ النُّؤْي ما استقْوَس منه. والهِلالُ: الحيَّة ما كان، وقيل: هو الذكَر من الحيّات؛ ومنه قول ذي الرمة: إِلَيك ابْتَذَلْنا كلَّ وَهْمٍ، كأَنه هِلالٌ بدَا في رَمْضةٍ يَتَقَلَّب يعني حيَّة. والهِلال: الحيَّة إِذا سُلِخَت؛ قال الشاعر: تَرَى الوَشْيَ لَمَّاعاً عليها كأَنه قَشيبُ هِلال، لم تقطَّع شَبَارِقُهْ وأَنشد ابن الأَعرابي يصف درعاً شبهها في صَفائها بسَلْخ الحيَّة: في نَثْلةٍ تَهْزَأُ بالنِّصالِ، كأَنها من خِلَعِ الهِلالِ وهُزْؤُها بالنِّصال: ردُّها إِياها. والهِلالُ: الحجارة المَرْصوف بعضُها إِلى بعضٍ. والهِلالُ: نِصْف الرَّحَى. والهلالُ: الرَّحَى؛ ومنه قول الراجز: ويَطْحَنُ الأَبْطالَ والقَتِيرا، طَحْنَ الهِلالِ البُرَّ والشَّعِيرَا والهِلالُ: طرف الرَّحَى إِذا انكسر منه. والهِلالُ: البياض الذي يظهر في أُصول الأَظْفار. والهِلالُ: الغُبار، وقيل: الهِلالُ قطعة من الغُبار. وهِلالُ الإِصبعِ: المُطيفُ بالظفر. والهِلالُ: بقيَّة الماء في الحوض. ابن الأَعرابي: والهِلالُ ما يبقى في الحوض من الماء الصافي؛ قال الأَزهري: وقيل له هِلالٌ لأَن الغدير عند امتلائه من الماء يستدير، وإِذا قلَّ ماؤه ذهبت الاستدارةُ وصار الماء في ناحية منه. الليث: الهُلاهِلُ من وصف الماء الكثير الصافي، والهِلالُ: الغلام الحسَن الوجه، قال: ويقال للرَّحى هِلال إِذا انكسرت. والهِلالُ: شيء تُعرقَبُ به الحميرُ. وهِلالُ النعل: ذُؤابَتُها. والهَلَلُ: الفَزَع والفَرَقُ؛ قال: ومُتَّ مِنِّي هَلَلاً، إِنما مَوْتُك، لو وارَدْت، وُرَّادِيَهْ يقال: هَلَكَ فلان هَلَلاً وهَلاًّ أَي فَرَقاً، وحَمل عليه فما كذَّب ولا هَلَّلَ أَي ما فَزِع وما جبُن. يقال: حَمَل فما هَلَّل أَي ضرب قِرْنه. ويقال: أَحجم عنَّا هَلَلاً وهَلاًّ؛ قاله أَبو زيد. والتَّهْليل: الفِرارُ والنُّكوصُ؛ قال كعب بن زهير: لا يقَعُ الطَّعْنُ إِلا في نُحورِهِمُ، وما لهمْ عن حِياضِ المَوْتِ تَهْليلُ أَي نُكوصٌ وتأَخُّرٌ. يقال: هَلَّل عن الأَمر إِذا ولَّى عنه ونَكَص. وهَلَّل عن الشيء: نَكَل. وما هَلَّل عن شتمي أَي ما تأَخر. قال أَبو الهيثم: ليس شيء أَجْرأَ من النمر، ويقال: إِنّ الأَسد يُهَلِّل ويُكَلِّل، وإِنَّ النَّمِر يُكَلِّل ولا يُهَلِّل، قال: والمُهَلِّل الذي يحمل على قِرْنه ثم يجبُن فَيَنْثَني ويرجع، ويقال: حَمَل ثم هَلَّل، والمُكَلِّل: الذي يحمل فلا يرجع حتى يقع بقِرْنه؛ وقال: قَوْمي على الإِسْلام لمَّا يَمْنَعُوا ماعُونَهُمْ، ويُضَيِّعُوا التَّهْلِيلا (* قوله «ويضيعوا التهليلا» وروي ويهللوا التهليلا كما في التهذيب). أَي لمَّا يرجعوا عمَّا هم عليه من الإِسلام، من قولهم: هَلَّل عن قِرْنه وكَلَّس؛ قال الأَزهري: أَراد ولمَّا يُضَيِّعوا شهادة أَن لا إِله إِلا الله وهو رفع الصوت بالشهادة، وهذا على رواية من رواه ويُضَيِّعوا التَّهْليلا، وقال الليث: التَّهْليل قول لا إِله إِلا الله؛ قال الأَزهري: ولا أَراه مأْخوذاً إِلا من رفع قائله به صوته؛ وقوله أَنشده ثعلب: وليس بها رِيحٌ، ولكن وَدِيقَةٌ يَظَلُّ بها السَّامي يُهِلُّ ويَنْقَعُ فسره فقال: مرَّة يذهب رِيقُه يعني يُهِلُّ، ومرة يَجيء يعني يَنْقَع؛ والسامي الذي يصطاد ويكون في رجله جَوْرَبان؛ وفي التهذيب في تفسير هذا البيت: السامي الذي يطلب الصيد في الرَّمْضاء، يلبس مِسْمَاتَيْه ويُثير الظِّباء من مَكانِسِها، فإِذا رَمِضت تشقَّقت أَظْلافها ويُدْرِكها السامي فيأْخذها بيده، وجمعه السُّمَاة؛ وقال الباهلي في قوله يُهِلُّ: هو أَن يرفع العطشان لسانه إِلى لَهاته فيجمع الريق؛ يقال: جاء فلان يُهِلُّ من العطش. والنَّقْعُ: جمع الريق تحت اللسان. وتَهْلَلُ: من أَسماء الباطل كَثَهْلَل، جعلوه اسماً له علماً وهو نادر، وقال بعض النحويين: ذهبوا في تَهْلَل إِلى أَنه تَفْعَل لمَّا لم يجدوا في الكلام «ت هـ ل» معروفة ووجدوا «هـ ل ل» وجاز التضعيف فيه لأَنه علم، والأَعلام تغير كثيراً، ومثله عندهم تَحْبَب. وذهب في هِلِيَّانٍ وبذي هِلِيَّانٍ أَي حيث لا يدرَى أَيْنَ هو. وامرأَة هِلٌّ: متفصِّلة في ثوب واحدٍ؛ قال: أَناةٌ تَزِينُ البَيْتَ إِمَّا تلَبَّسَتْ، وإِن قَعَدَتْ هِلاًّ فأَحْسنْ بها هِلاَّ والهَلَلُ: نَسْجُ العنكبوت، ويقال لنسج العنكبوت الهَلَل والهَلْهَلُ. وهَلَّلَ الرجلُ أَي قال لا إِله إِلا الله. وقد هَيْلَلَ الرجلُ إِذا قال لا إِله إِلا الله. وقد أَخذنا في الهَيْلَلَة إِذا أَخذنا في التَّهْليل، وهو مثل قولهم حَوْلَقَ الرجل وحَوْقَلَ إِذا قال لا حول ولا قوة إِلا بالله؛ وأَنشد: فِداكَ، من الأَقْوام، كُلُّ مُبَخَّل يُحَوْلِقُ إِمَّا سالهُ العُرْفَ سائلُ الخليل: حَيْعَل الرجل إِذا قال حيّ على الصلاة. قال: والعرب تفعل هذا إِذا كثر استعمالهم للكلمتين ضموا بعض حروف إِحداهما إِلى بعض حروف الأُخرى، منه قولهم: لا تُبَرْقِل علينا؛ والبَرْقَلة: كلام لا يَتْبَعه فعل، مأْخوذ من البَرْق الذي لا مطر معه. قال أَبو العباس: الحَوْلَقة والبَسْملة والسَّبْحَلة والهَيْلَلة، قال: هذه الأَربعة أَحرف جاءت هكذا، قيل له: فالْحَمدلة؟ قال: ولا أنكره (* قوله «قال ولا أنكره» عبارة الازهري: فقال لا وأنكره). وأَهَلَّ بالتسمية على الذبيحة، وقوله تعلى: وما أُهِلَّ به لغير الله؛ أَي نودِيَ عليه بغير اسم الله. ويقال: أَهْلَلْنا عن ليلة كذا، ولا يقال أَهْلَلْناه فهَلَّ كما يقال أَدخلناه فدَخَل، وهو قياسه. وثوب هَلٌّ وهَلْهَلٌ وهَلْهالٌ وهُلاهِل ومُهَلْهَل: رقيق سَخيفُ النَّسْج. وقد هَلْهَل النَّسَّاج الثوبَ إِذا أَرقّ نَسْجه وخفَّفه. والهَلْهَلةُ: سُخْفُ النسْج. وقال ابن الأَعرابي: هَلْهَله بالنَّسْج خاصة. وثوب هَلْهَل رَديء النسْج، وفيه من اللغات جميع ما تقدم في الرقيق؛ قال النابغة: أَتاك بقولٍ هَلْهَلِ النَّسْجِ كاذبٍ، ولم يأْتِ بالحقّ الذي هو ناصِعُ ويروى: لَهْلَه. ويقال: أَنْهَجَ الثوبُ هَلْهالاً. والمُهَلْهَلة من الدُّروع: أَرْدَؤها نسْجاً. شمر: يقال ثوب مُلَهْلَةٌ ومُهَلْهَل ومُنَهْنَةٌ؛ وأَنشد: ومَدَّ قُصَيٌّ وأَبْناؤه عليك الظِّلالَ، فما هَلْهَلُوا وقال شمر في كتاب السلاح: المُهَلْهَلة من الدُّروع قال بعضهم: هي الحَسنة النسْج ليست بصفيقة، قال: ويقال هي الواسعة الحَلَق. قال ابن الأَعرابي: ثوب لَهْلَهُ النسج أَي رقيق ليس بكثيف. ويقال: هَلْهَلْت الطحين أَي نخلته بشيء سَخيف؛ وأَنشد لأُمية: (* قوله «وأنشد لامية إلخ» عبارة التكملة لامية بن ابي الصلت يصف الرياح:أذعن به جوافل معصفات * كما تذري المهلهلة الطحينابه اي بذي قضين وهو موضع). كما تَذْرِي المُهَلْهِلةُ الطَّحِينا وشعر هَلْهل: رقيقٌ. ومُهَلْهِل: اسم شاعر، سمي بذلك لِرَداءة شعْره، وقيل: لأَنه أَوَّل من أَرقَّ الشعْر وهو امرؤ القيس ابن ربيعة (* قوله: وهو امرؤ القيس بن ربيعة: هكذا في الأصل، والمشهور أنه ابو ليلى عَدِيّ بن ربيعة) أَخو كُليب وائل؛ وقيل: سمي مهلهِلاً بقوله لزهير بن جَناب: لمَّا تَوَعَّرَ في الكُراعِ هَجِينُهُمْ، هَلْهَلْتُ أَثْأَرُ جابراً أَو صِنْبِلا ويقال: هَلهَلْت أُدرِكه كما يقال كِدْت أُدْرِكُه، وهَلْهَلَ يُدْركه أَي كان يُدركه، وهذا البيت أَنشده الجوهري: لما تَوَغَّلَ في الكُراع هَجِينُهم قال ابن بري: والذي في شعره لما توعَّر كما أَوردْناه عن غيره، وقوله لما توَعَّر أَي أَخذ في مكان وعْر. ويقال: هَلْهَل فلان شعْره إِذا لم ينَقِّحه وأَرسله كما حضَره ولذلك سمي الشاعر مُهَلهِلاً. والهَلْهَل: السَّمُّ القاتِل، وهو معرَّب؛ قال الأَزهري: ليس كل سَمّ قاتل يسمَّى هَلهَلاً ولكن الهَلهَلُ سَمٌّ من السُّموم بعينه قاتِلٌ، قال: وليس بعربيّ وأَراه هنْدِيّاً. وهَلهَلَ الصوْتَ: رجَّعه. وماءٌ هُلاهِلٌ: صافٍ كثير. وهَلْهَل عن الشيء: رجَع. والهُلاهِلُ: الماء الكثير الصافي. والهَلْهَلةُ: الانتظار والتأَني؛ وقال الأَصمعي في قول حَرملة بن حَكيم: هَلهِلْ بكَعْبٍ، بعدما وَقَعَتْ فوق الجَبِين بساعِدٍ فَعْمِ ويروى: هَلِّلْ ومعناهما جميعاً انتظر به ما يكون من حاله من هذه الضرْبة؛ وقال الأَصمعي: هَلْهِلْ بكَعْب أَي أَمْهِله بعدما وقعت به شَجَّة على جبينه، وقال شمر: هَلْهَلْت تَلَبَّثت وتنظَّرت. التهذيب: ويقال أَهَلَّ السيفُ بفلان إِذا قطع فيه؛ ومنه قول ابن أَحمر: وَيْلُ آمِّ خِرْقٍ أَهَلَّ المَشْرَفِيُّ به على الهَباءَة، لا نِكْسٌ ولا وَرَع وذو هُلاهِلٍ: قَيْلٌ من أَقْيال حِمْير. وهَلْ: حرف استفهام، فإِذا جعلته اسماً شددته. قال ابن سيده: هل كلمة استفهام هذا هو المعروف، قال: وتكون بمنزلة أَم للاستفهام، وتكون بمنزلة بَلْ، وتكون بمنزلة قَدْ كقوله عز وجل: يَوْمَ نقولُ لجهنَّم هَلِ امْتَلأْتِ وتقولُ هَلْ مِنْ مزيدٍ؟ قالوا: معناه قد امْتَلأْت؛ قال ابن جني: هذا تفسير على المعنى دون اللفظ وهل مُبقاة على استفهامها، وقولها هَلْ مِن مزيد أَي أَتعلم يا ربَّنا أَن عندي مزيداً، فجواب هذا منه عزَّ اسمه لا، أَي فكَما تعلم أَن لا مَزيدَ فحسبي ما عندي، وتكون بمعنى الجزاء، وتكون بمعنى الجَحْد، وتكون بمعنى الأَمر. قال الفراء: سمعت أَعرابيّاً يقول: هل أَنت ساكت؟ بمعنى اسكت؛ قال ابن سيده: هذا كله قول ثعلب وروايته. الأَزهري: قال الفراء هَلْ قد تكون جَحْداً وتكون خبَراً، قال: وقول الله عز وجل: هَلْ أَتى على الإِنسان حينٌ من الدهر؛ قال: معناه قد أَتى على الإِنسان معناه الخبر، قال: والجَحْدُ أَن تقول: وهل يقدِر أَحد على مثل هذا؛ قال: ومن الخبَر قولك للرجل: هل وعَظْتك هل أَعْطَيتك، تقرَّره بأَنك قد وعَظْته وأَعطيته؛ قال الفراء: وقال الكسائي هل تأْتي استفهاماً، وهو بابُها، وتأْتي جَحْداً مثل قوله: أَلا هَلْ أَخو عَيْشٍ لذيذٍ بدائم معناه أَلا ما أَخو عيشٍ؛ قال: وتأْتي شرْطاً، وتأْتي بمعنى قد، وتأْتي تَوْبيخاً، وتأْتي أَمراً، وتأْتي تنبيهاً؛ قال: فإِذا زدت فيها أَلِفاً كانت بمعنى التسكين، وهو معنى قوله إِذا ذُكِر الصالحون فحَيَّهَلاً بعُمَر، قال: معنى حَيّ أَسرِعْ بذكره، ومعنى هَلاً أَي اسْكُن عند ذكره حتى تنقضي فضائله؛ وأَنشد: وأَيّ حَصانٍ لا يُقال لَها هَلاً أَي اسْكُني للزوج؛ قال: فإِن شَدَّدْت لامَها صارت بمعنى اللوْم والحضِّ، اللومُ على ما مضى من الزمان، والحَضُّ على ما يأْتي من الزمان، قال: ومن الأَمر قوله: فهَلْ أَنتُم مُنْتَهون. وهَلاً: زجْر للخيل، وهالٍ مثله أَي اقرُبي. وقولهم: هَلاً استعجال وحث. وفي حديث جابر: هَلاَّ بكْراً تُلاعِبُها وتُلاعِبُك؛ هَلاَّ، بالتشديد: حرف معناه الحثُّ والتحضيضُ؛ يقال: حيّ هَلا الثريدَ، ومعناه هَلُمَّ إِلى الثريد، فُتحت ياؤه لاجتماع الساكنين وبُنِيَت حَيّ وهَلْ اسماً واحداً مثل خمسة عشر وسمِّي به الفعل، ويستوي فيه الواحد والجمع والمؤنث، وإِذا وقفت عليه قلت حَيَّهَلا، والأَلف لبيان الحركة كالهاء في قوله كِتابِيَهْ وحِسابِيَهْ لأَنَّ الأَلِف من مخرج الهاء؛ وفي الحديث: إِذا ذكِرَ الصالحون فحَيَّهَلَ بعُمَرَ، بفتح اللام مثل خمسة عشر، أَي فأَقْبِلْ به وأَسرِع، وهي كلمتان جعلتا كلمة واحدة، فحَيَّ بمعنى أَقبِلْ وهَلا بمعنى أَسرِعْ، وقيل: معناه عليك بعُمَر أَي أَنه من هذه الصفة، ويجوز فحَيَّهَلاً، بالتنوين، يجعل نكرة، وأَما حَيَّهَلا بلا تنوين فإِنما يجوز في الوقف فأَما في الإِدراج فهي لغة رديئة؛ قال ابن بري: قد عرَّفت العرب حَيَّهَلْ؛ وأَنشد فيه ثعلب: وقد غَدَوْت، قبل رَفْعِ الحَيَّهَلْ، أَسوقُ نابَيْنِ وناباً مِلإِبِلْ وقال: الحَيَّهَل الأَذان. والنابانِ: عَجُوزان؛ وقد عُرِّف بالإِضافة أَيضاً في قول الآخر: وهَيَّجَ الحَيَّ من دارٍ، فظلَّ لهم يومٌ كثير تَنادِيه، وحَيَّهَلُهْ قال: وأَنشد الجوهري عجزه في آخر الفصل: هَيْهاؤُه وحَيْهَلُهْ وقال أَبو حنيفة: الحَيْهَل نبت من دِقّ الحَمْض، واحدته حَيْهَلة، سميت بذلك لسُرعة نباتها كما يقال في السرعة والحَثّ حَيَّهَل؛ وأَنشد لحميد بن ثور: بِمِيثٍ بَثاءٍ نَصِيفِيَّةٍ، دَمِيثٍ بها الرِّمْثُ والحَيْهَلُ (* قوله «بها الرمث والحيهل» هكذا ضبط في الأصل، وضبط في القاموس في مادة حيهل بتشديد الياء وضم الهاء وسكون اللام، وقال بعد ان ذكر الشطر الثاني: نقل حركة اللام الى الهاء). وأَما قول لبيد يذكر صاحِباً له في السفر كان أَمَرَه بالرَّحِيل: يَتمارَى في الذي قلتُ له، ولقد يَسْمَعُ قَوْلي حَيَّهَلْ فإِنما سكنه للقافية. وقد يقولون حَيَّ من غير أَن يقولو هَلْ، من ذلك قولهم في الأَذان: حَيَّ على الصلاة حَيَّ على الفَلاح إِنما هو دعاء إِلى الصَّلاةِ والفَلاحِ؛ قال ابن أَحمر: أَنْشَأْتُ أَسأَلهُ: ما بالُ رُفْقَتِهِ حَيَّ الحُمولَ، فإِنَّ الركْبَ قد ذهَبا قال: أَنْشَأَ يسأَل غلامه كيف أَخذ الركب. وحكى سيبويه عن أَبي الخطاب أَن بعض العرب يقول: حَيَّهَلا الصلاة، يصل بهَلا كما يوصل بعَلَى فيقال حَيَّهَلا الصلاة، ومعناه ائتوا الصلاة واقربُوا من الصلاة وهَلُمُّوا إِلى الصلاة؛ قال ابن بري: الذي حكاه سيبويه عن أَبي الخطاب حَيَّهَلَ الصلاةَ بنصب الصلاة لا غير، قال: ومثله قولهم حَيَّهَلَ الثريدَ، بالنصب لا غير. وقد حَيْعَلَ المؤَذن كما يقال حَوْلَقَ وتَعَبْشَمَ مُرَكَّباً من كلمتين؛ قال الشاعر: أَلا رُبَّ طَيْفٍ منكِ باتَ مُعانِقي إِلى أَن دَعَا داعي الصَّباح، فَحَيْعَلا وقال آخر: أَقولُ لها، ودمعُ العينِ جارٍ: أَلمْ تُحْزِنْك حَيْعَلةُ المُنادِي؟ وربما أَلحقوا به الكاف فقالوا حَيَّهَلَك كما يقال رُوَيْدَك، والكاف للخطاب فقط ولا موضع لها من الإِعراب لأَنها ليست باسم. قال أَبو عبيدة: سمع أَبو مَهْدِيَّة الأَعرابي رجلاً يدعو بالفارسية رجلاً يقول له زُوذْ، فقال: ما يقول؟ قلنا: يقول عَجِّل، فقال: أَلا يقول: حَيَّهَلك أَي هَلُمَّ وتَعَال؛ وقول الشاعر: هَيْهاؤه وحَيْهَلُهْ فإِنما جعله اسماً ولم يأْمر به أَحداً. الأَزهري: عن ثعلب أَنه قال: حيهل أَي أَقبل إِليَّ، وربما حذف فقيل هَلا إِليَّ، وجعل أَبو الدقيش هَل التي للاستفهام اسماً فأَعربه وأَدخل عليه الأَلف واللام، وذلك أَنه قال له الخليل: هَلْ لك في زُبدٍ وتمر؟ فقال أَبو الدقيش: أَشَدُّ الهَلِّ وأَوْحاهُ، فجعله اسماً كما ترى وعرَّفه بالأَلف واللام، وزاد في الاحتياط بأَن شدَّده غير مضطر لتتكمَّل له عدّةُ حروف الأُصول وهي الثلاثة؛ وسمعه أَبو نُوَاس فتلاه فقال للفضل بن الربيع: هَلْ لكَ، والهَلُّ خِيَرْ، فيمَنْ إِذا غِبْتَ حَضَرْ؟ ويقال: كلُّ حرف أَداة إِذا جعلت فيه أَلِفاً ولاماً صار اسمً فقوِّي وثقِّل كقوله: إِنَّ لَيْتاً وإِنَّ لَوًّا عَناءُ قال الخليل: إِذا جاءت الحروف الليِّنة في كلمة نحو لَوْ وأَشباهها ثقِّلت، لأَن الحرف الليِّن خَوَّار أَجْوَف لا بدَّ له من حَشْوٍ يقوَّى به إِذا جُعل اسماً، قال: والحروف الصِّحاح القويَّة مستغنية بجُرُوسِها لا تحتاج إِلى حَشْو فنترك على حاله، والذي حكاه الجوهري في حكاية أَبي الدقيش عن الخليل قال: قلت لأَبي الدُّقيْش هل لك في ثريدةٍ كأَنَّ ودَكَها عُيُونُ الضَّيَاوِن؟ فقال: أَشدُّ الهَلِّ؛ قال ابن بري: قال ابن حمزة روى أَهل الضبط عن الخليل أَنه قال لأَبي الدقيش أَو غيره هل لك في تَمْرٍ وزُبْدٍ؟ فقال: أَشَدُّ الهَلِّ وأَوْحاه، وفي رواية أَنه قال له: هل لك في الرُّطَب؟ قال: أَسْرعُ هَلٍّ وأَوْحاه؛ وأَنشد: هَلْ لك، والهَلُّ خِيَرْ، في ماجدٍ ثبْتِ الغَدَرْ؟ وقال شَبيب بن عمرو الطائي: هَلْ لك أَن تدخُل في جَهَنَّمِ؟ قلتُ لها: لا، والجليلِ الأَعْظَمِ، ما ليَ هَلٍّ ولا تكلُّمِ قال ابن سلامة: سأَلت سيبويه عن قوله عز وجل: فلولا كانت قريةٌ آمَنَتْ فنفَعها إِيمانُها إِلاَّ قَوْمَ يونُسَ؛ على أَي شيء نصب؟ قال: إِذا كان معنى إِلاَّ لكنّ نصب، وقال الفراء في قراءة أُبيّ فهَلاَّ، وفي مصحفنا فلولا، قال: ومعناها أَنهم لم يؤمنوا ثم استثنى قوم يونس بالنصب على الانقطاع مما قبله كأَنَّ قوم يونس كانوا منقطِعين من قوم غيره؛ وقال الفراء أَيضاً: لولا إِذا كانت مع الأَسماء فهي شرط، وإِذا كانت مع الأَفعال فهي بمعنى هَلاَّ، لَوْمٌ على ما مضى وتحضيضٌ على ما يأْتي. وقال الزجاج في قوله تعالى: لولا أَخَّرْتَني إِلى أَجلٍ قريب، معناه هَلاَّ. وهَلْ قد تكون بمعنى ما؛ قالت ابنة الحُمارِس: هَلْ هي إِلاَّ حِظَةٌ أَو تَطْلِيقْ، أَو صَلَفٌ من بين ذاك تَعْلِيقْ أَي ما هي ولهذا أُدخلت لها إِلا. وحكي عن الكسائي أَنه قال: هَلْ زِلْت تقوله بمعنى ما زِلْتَ تقوله، قال: فيستعملون هَلْ بمعنى ما. ويقال: متى زِلْت تقول ذلك وكيف زِلْت؛ وأَنشد: وهَلْ زِلْتُمُ تأْوِي العَشِيرةُ فيكُم، وتنبتُ في أَكناف أَبلَجَ خِضْرِمِ؟ وقوله: وإِنَّ شِفائي عَبْرَةٌ مُهَرَاقَة، فهَل عند رَسْمٍ دارسٍ من مُعَوَّل؟ قال ابن جني: هذا ظاهره استفهام لنفسه ومعناه التحضيض لها على البكاء، كما تقول أَحسنت إِليّ فهل أَشْكُرك أَي فَلأَشْكُرَنَّك، وقد زُرْتَني فهل أُكافِئَنَّك أَي فَلأُكافِئَنَّك. وقوله: هل أَتَى على الإِنسان؟ قال أَبو عبيدة: معناه قد أَتَى؛ قال ابن جني: يمكن عندي أَن تكون مُبْقاةً في هذا الموضع على ما بها من الاستفهام فكأَنه قال، والله أَعلم: وهل أَتَى على الإِنسان هذا، فلا بدّ في جَوابهم من نَعَمْ ملفوظاً بها أَو مقدرة أَي فكما أَن ذلك كذلك، فينبغي للإِنسان أَن يحتقر نفسه ولا يُباهي بما فتح له، وكما تقول لمن تريد الاحتجاج عليه: بالله هل سأَلتني فأَعطيتك أَم هل زُرْتَني فأَكرمتك أَي فكما أَن ذلك كذلك فيجب أَن تعرِف حقي عليك وإِحْساني إِليك؛ قال الزجاج: إِذا جعلنا معنى هل أَتى قد أَتى فهو بمعنى أَلَمْ يأْتِ على الإِنسان حينٌ من الدَّهْر؛ قال ابن جني: ورَوَيْنا عن قطرب عن أَبي عبيدة أَنهم يقولون أَلْفَعَلْت، يريدون هَلْ فَعَلْت. الأَزهري: ابن السكيت إِذا قيل هل لك في كذا وكذا؟ قلت: لي فيه، وإِن لي فيه، وما لي فيه، ولا تقل إِن لي فيه هَلاًّ، والتأْويل: هَلْ لك فيه حاجة فحذفت الحاجة لمَّا عُرف المعنى، وحذف الرادُّ ذِكْر الحاجة كما حذفها السائل. وقال الليث: هَلْ حقيقة استفهام، تقول: هل كان كذا وكذا، وهَلْ لك في كذا وكذا؛ قال: وقول زهير: أَهل أَنت واصله اضطرار لأَن هَلْ حرف استفهام وكذلك الأَلف، ولا يستفهم بحَرْفي استفهام.ابن سيده: هَلاَّ كلمة تحضيض مركبة من هَلْ ولا. وبنو هلال: قبيلة من العرب. وهِلال: حيٌّ من هَوازن. والهلالُ: الماء القليل في أَسفل الرُّكيّ. والهِلال: السِّنانُ الذي له شُعْبتان يصاد به الوَحْش.


القاموس المحيط - للفيروز آبادي
الكلمة: أهل
جذر الكلمة: أهل

- ـ أَهْلُ الرجُلِ: عَشيرَتُه، وذَوُو قُرْباهُ، ـ ج: أَهْلونَ وأَهالٍ وآهالٌ وأَهْلاتٌ، ويُحَرَّكُ. ـ وأَهَلَ يأْهُلُ ويَأْهِلُ أُهولاً، ـ وتأهَّلَ واتَّهَلَ: اتَّخَذَ أَهْلاً. ـ وأَهْلُ الأمرِ: وُلاتُه، ـ وـ للبيتِ: سُكَّانُه، ـ وـ للمَذْهَبِ: من يَدينُ به، ـ وـ للرجُل: زَوْجَتُه، ـ كأَهْلَتِه، ـ وـ للنبيِّ، صلى الله عليه وسلم: أزْوَاجُه وبناتُه وصِهْرُه عليٌّ، رضي الله تعالى عنه، أَو نِساؤُه، والرِّجالُ الذين هُمْ آلُه، ـ وـ لكلِّ نَبيٍّ: أُمَّتُه. ـ ومكانٌ آهِلٌ: له أَهْلٌ. ـ ومأْهُولٌ: فيه أهْلُهُ، وقد أُهِلَ، كعُنِيَ. ـ وكلُّ ما ألِفَ من الدوابِّ المَنازِلَ: فأهْلِيٌّ وأَهِلٌ، ككتِفٍ. ـ ومَرْحَباً وأَهْلاً، أَي: صادَفْتَ أَهْلاً لا غُرَباءَ. ـ وأَهَّلَ به تأهِيلاً: قال له ذلك. وكفرِحَ: أنِسَ. ـ وهو أَهْلٌ لكذا: مُسْتَوْجِبٌ، للواحِدِ والجميعِ. ـ وأَهَّلَهُ لذلك تأْهِيلاً، ـ وآهَلَهُ: رآه له أهْلاً. ـ واسْتَأْهَلَهُ: اسْتَوْجَبَهُ، لُغَةٌ جَيِّدَةٌ، وإنْكارُ الجوهريِّ باطِلٌ، ـ وـ فلانٌ: أَخَذَ الإِهالَة: للشَّحْمِ، أَو ما أُذِيبَ منه أَو الزَّيْتِ وكلِّ ما ائْتُدِمَ به. و "سَرْعانَ ذا إهالَةً " ، في: العَيْنِ. ـ وآلُ اللهِ ورسولِه: أولياؤُه، وأصْلُهُ: أهْلٌ، وتَقدَّمَ في أوَلَ. ـ وككِتابةٍ: ع. ـ وإنهم لأَهْلُ أهِلَةٍ، كفرِحَةٍ، أَي: مالٍ. ـ وكزُبَيْرٍ: ع.


المعجم الوسيط
الكلمة: أهل
جذر الكلمة: أهل

- أَهِلَ به أَهِلَ أهَلا: أنِس، فهو أهِلٌ., ائْتَهَل : تزَوّج., أهَلَ أهَلَ أهْلاً، وأُهُولاً: تَزَوَّجَ.|أهَلَ المكانُ أُهُولاً: عمِر بأَهله.|أهَلَ فلانةَ: تَزَوَّجَها., أَهَالَ فلانٌ الشيءَ: مبالغة في هاله., تَأَهَّل : ائْتَهل.|تَأَهَّل للأَمر: صَار له أَهْلاً., أَهلَ به: رحَّبَ.|أَهلَ فلاناً: زَوَّجه.|أَهلَ فلاناً للأَمر: آهَلَه., اسْتَأْهَل : أخذ الإِهالة وائتَدَم بها.|اسْتَأْهَل الإِهالةَ: أَكلها.|اسْتَأْهَل الشيءَ: استوجبه واستحقَّه., الأهْلِيّ : المنسوب إِلى الأَهل.|الأهْلِيّ الأَلِيف من الحيوان., الأَهْل : الأقارب الأَهْل والعشيرة.|الأَهْل الزَّوجة.| وأَهْلُ الشيءِ: أصحابه.| وأهل الدار ونحوها: سكانُها. والجمع : أَهالٍ. يقال: هو أهْلٌ لكذا: مُسْتَحِقٌ له.| (الواحد والجمع في ذلك سواء) .| ويُقال في الترحيب: أهْلاً وسَهْلاً: جئتَ أهلاً، ونزلتَ مكاناً سَهْلاً., الإِهالة : الشَّحْم.|الإِهالة الزيت.|الإِهالة كل ما اؤْتدِم به., الأَهْلِيّة : مؤنث الأهليّ.| والأهلية للأَمر: الصلاحية له., أُهِلَ المكانُ: أهَل، فهو مأْهول.|أُهِلَ الطَّعامُ: وُضِعَت فيه الإهالة ؛ يقال: ثَريدة مأْهولة.


المعجم الوسيط
الكلمة: أهل
جذر الكلمة: هلل

- الهِلاَلُ : الهَلالُ.|الهِلاَلُ غُرّةُ القمر إِلى سبع ليالٍ من الشهر.|الهِلاَلُ القمرُ في أَواخر الشهر من ليلة السادس والعشرين منه إِلى آخره .|الهِلاَلُ الماءُ القليل في أَسفل البئر.|الهِلاَلُ الدُّفعةُ من المطر.|الهِلاَلُ الغُبارُ.|الهِلاَلُ الجملُ المهزول.|الهِلاَلُ الحجارةُ المرصوفة.|الهِلاَلُ الحيَّةُ، أَو ذَكَرُ الحيّات، أَو سَلْخُها.|الهِلاَلُ الشيءُ كالهلال في حسن طلعته، كالغلام الحَسَنِ الوجهِ؛ أَو في شكله، كالبياض في أَصل الأَظافر.|الهِلاَلُ طَرَفُ الرَّحَى إِذا تكسَّر.|الهِلاَلُ الحديدةُ أَو الخشبةُ تضمُّ بين شِقَّي الرَّحل.|الهِلاَلُ السِّنان له شُعبتان يصاد به الوحش.|الهِلاَلُ سِمةٌ للدوابِّ هلاليَّةُ الشَّكل.|الهِلاَلُ القطعة من الخبز أَو البِطِّيخ تكون على هيئة الهلال.|الهِلاَلُ شعارٌ لبعض الدُّول الإِسلامية منذ دولة بني عثمان، وهو شعارٌ إِسلاميٌّ يقابل شِعارَ الصَّليب عند الدُّول المسيحية. والجمع : أَهِلَّة., هَيْلَلَ الرجلُ: قال: لا إِله إِلا الله., الهُلاهِلُ : الماء الكثير الصافي., هَلَّ الهِلالُ هَلَّ هَلاًّ: ظهَرَ.|هَلَّ فلانٌ: فَرِحَ.|هَلَّ الشهرُ: ظَهَرَ هِلاَلُه.|هَلَّ المطرُ: اشتدَّ انصبابُه.|هَلَّ السحابُ: قَطَرَ قَطْرًا له صوت., انْهَلَّ المطَرُ: هَلّ. يقال: انهلَّ الدمعُ: تساقط، وانهلَّت السماءُ: نَزل مطَرُها.| وانهلَّت العينُ: تساقط دمعُها., هَالَّ الأَجيرَ هِلالاً، ومُهالَّةً: اكتراه من الهِلالَ إِلى الهلال بأَجر معيَّن., الهَلاَلُ : أَوَّلُ المطر., الهَالَةُ : (انظر: هول) ., تَهَلَّلَ السَّحابُ والوجْه: اهتلّ. يقال: تهلَّل الوجهُ فرحًا.| وتهلَّل السحابُ بالبرق: تلأْلأَ وأَشرق.|تَهَلَّلَ العينُ: انهلَّت.|يقال: تهلَّل الدمعُ., المَنْهَلُ : المورِدُ، أي الموضع الذي فيه المَشْرَب.|المَنْهَلُ المنزلُ في المفازة على طريق السُّفَّار، لأنَّ فيه ماء. والجمع : مَنَاهِلُ., هَلَكَ فلانٌ هَلَكَ, المُهَلَّلُ المُهَلَّلُ يقال: حاجبٌ مهلَّلٌ: مقوَّس كالهلال.| وناقةٌ مهلَّلة: ضامرةٌ., الاسْتِهْلاَلُ الاسْتِهْلاَلُ براعةُ الاستهلال: أَن يقدِّم المُصنِّفُ في ديباجة كتابه، أَو الشاعرُ في أوّل قصيدته، جملةً من الأَلفاظ والعبارات، يشير بها إِشارةً لطيفة إِلى موضوع كتابه أَو قصيدته ., المُهَلْهَلَةُ من الدُّروع: أَردؤُها نسجًا.|المُهَلْهَلَةُ الواسعة الحَلَق., الهَالُ من الرِّمال ونحوها: الأَهْيَلُ., هَلاَّ : كلمةُ تحضيض تختصُّ بالجمل الفعلية.| الخبرية كسائر أَدوات التحضيض., الْهَالُ : الآلُ.| وحَبُّ الهال: فُوهٌ من أَفواه الطِّيب؛ وهو المعروفُ بالحبَّهان ., أَهَلَّ الرجلُ: نَظَرَ إِلى الهِلال. يقال: أَهلَلْنا عن ليلَةِ كذا: رأَينا الهِلال.|أَهَلَّ الشهرُ: ظهر هِلالُه وبدا.|أَهَلَّ فلانٌ: رفع صوتَه وصاح. يقال: أَهلَّ الصَّبيُّ، وأَهلَّ المُلَبِّي بالتلبية، وأَهلّ الرجلُ بذكر الله.|أَهَلَّ السيفُ بفلان: قطع منه.|أَهَلَّ الكلْبُ بالصَّيد إِذا أَمسكه: أَخرج من حَلْقه صوتًا بين العواء والأَنين حرصًا على فريسته.|أَهَلَّ الذَّابحُ أَهَلَّ بالضَّحيَّة: رفع صوتَهُ ذاكرًا اسمَ مَن تُقدَّم الضحيةُ قربانًا له.، وفي التنزيل العزيز: البقرة آية 173إِنَّمَا حَرَّمَ عَلَيْكُمُ المَيْتَةَ وَالدَّمَ وَلَحْمَ الخِنْزِيرِ وَمَا أُهِلَّ بِهِ لِغَيْرِ اللهِ) ) .|أَهَلَّ فلانٌ الهِلالَ: رفع صوتَه عند رؤيته.|أَهَلَّ الشهرَ: رأَى هلالَه.|أَهَلَّ اللهُ السَّحابَ: جعله يَنهَلُ. يقال: أَهلّ الله المطَرَ., الهَلَّةُ : المِسْرَجةُ.| وهَلَّةُ الشهر: هِلُّه. يقال: أَتيته في هَلَّة الشهر: أَوَّله.| وما أَصاب هَلَّةً: شيئًا., هَلَّل الرجلُ: قال: لا إِله إِلاَّ الله.|هَلَّل حَمَل على قِرْنه ثم جَبُن وفرَّ. يقال: هلَّل عنه: جبُنَ وفرّ.|هَلَّل عن الأَمر: تأَخَّر.|هَلَّل الفرسُ ونحوُه: تقوّس ظهرُه: صار كالهلال، من الهزال., اهْتَلَّ السَّحابُ والوجه: تلأْلأَ.|اهْتَلَّ المطرُ ونحوُه: هَلَّ.|اهْتَلَّ الرجلُ: افترّ عن أَسنانه غضَبًا., الهِلَّةُ : المَطْرَة. والجمع : هِلَل.|يقال: أَتيته في هِلَّة الشهر: في هَلَّته., الهِلُّ الهِلُّ يقال: أَتيته فى هِلّ الشهر: عند استهلاله.| وامرأَةٌ هِلٌّ: متفضِّلةٌ في ثوب واحد., الهَالَةُ : دارةُ القمر، أَو دائرةٌ من الضوء تحيط بجِرْم سماوي., المَهِيلُ : ما يُهال من رَمْلٍ أَو نحوه.، وفي التنزيل العزيز: المزمل آية 14وَكَانَتِ الْجِبَالُ كَثِيبًا مَهِيلاً) ) ., الهَلُّ : الرقيقُ من الثِّياب.|الهَلُّ الرقيقُ من الشِّعر., الهَلَلُ : أَوَّلُ المطر.|الهَلَلُ الأَمطارُ.| واحدُها: هَلَّة.|الهَلَلُ نَسْجُ العنكبوت.|الهَلَلُ الفَزَع والفَرَق., هَلُمَّ : كلمة دعاء، أَي: تَعالَ، وهي من أَسماء الأَفعال، تلزم لفظًا واحدًا في كل حالاتها عند الحجازيين [للواحد والاثنين والجماعة والذكر والأُنثى‏].‏ Z| وتكون فعلَ أَمر تُلحَق بها ضمائر الخطاب المرفوعة عند أَهل نجد، فيقال: هَلُمَّ، وهَلُمَّا، وهَلُمِّي.| وهَلُمُّوا وَهَلْمُمْنَ.| وهَلُمَّ جَرّا: تعبير يقال لاسْتدامة الأَمر واتصاله.| (وانظر: جرَّ) ., الأَهَالِيلُ .| الأَمطارُ؛ قيل واحدها: أُهْلُول., اسْتَهَلَّ الصبيُّ: رفع صوتَه بالبكاءِ وصاح عند الولادة.|اسْتَهَلَّ الشهرُ: أَهلَّ. يقال: استهللنا الشهرَ: ابتدأْناه، أَو رأَينا هلاله.|اسْتَهَلَّ المطَرُ: هلَّ.|اسْتَهَلَّ العينُ: انهلَّت.|اسْتَهَلَّ الوجهُ: تَهلَّل.|اسْتَهَلَّ فلانٌ الهِلالَ: أَهلَّه.|اسْتَهَلَّ السيفَ: استلَّه., الهَلِيلَةُ : الأَرضُ الممطورةُ دونَ ما حواليها. والجمع : هلائل.


المعجم الغني
الكلمة: أهل
جذر الكلمة: أهل

- (مصدر تَأَهَّلَ).|1- يَسْتَعِدُّ لِلتَّأَهُّلِ لِلمَنْصِبِ الجَدِيدِ : يَسْتَعِدُّ لِيَكُونَ أَهْلاً لَهُ.|2- لاَحَظَ الوَالِدُ أَنَّ ابْنَهُ بَلَغَ سِنَّ التَّأَهُّلِ : سِنَّ الزَّوُّاجِ., جمع: ـون، ـات. | (فاعل مِنْ تَأَهَّلَ).|-مُتَأَهِّلٌ مِنْ عَائِلَةٍ ذَاتِ نَسَبٍ وَحَسَبٍ : مُتَزَوِّجٌ., (فعل: ثلاثي لازم، متعد بحرف).| أهَلْتُ، آهَلُ، يَأْهَلُ، اِئْهَلْ، مصدر أهَلٌ.|1- أهِلَ بِالجَبَلِ : اِعْتَادَهُ وَأَلِفَهُ.|2- أهِلَ بِأصْدِقَائِهِ : حَفِلَ بِهِمْ وَاسْتَقْبَلَهُمْ بِتَرْحَابٍ، أَنِسَ بِهِمْ., (فاعل مِنْ أهَل).|1- رَجُلٌ آَهِلٌ : مَنْ لَهُ زَوْجَةٌ وَأَوْلاَدٌ .|2- مَكَانٌ آهِلٌ : ما كَانَ فِيهِ أهْلُهُ، وَمِنْهُ: :كَانَتِ الْمَدِينَةُ آهِلَةً بالسُّكَّانِ : أيْ مَلِيئَةً., (مَنْسُوبٌ إلَى الأهْلِ).|1- حَيَوَانٌ أهْلِيٌّ : مِنَ الحَيَوَانَاتِ الْمَنْزِلِيَّةِ الألِيفَةِ.|2- تَعِيشُ القَرْيَةُ مِنْ إنْتَاجِهَا الأَهْلِيِّ : الإنْتَاجُ الْمَحَلِّي.|3- عَرَفَ لُبْنَانُ حُرُوباً أهْلِيَّةً : حُرُوباً دَاخِليَّةً مَا بَيْنَ سُكَّانِ البَلَدِ الوَاحِدِ., جمع: ـات. |-لَهُ مُؤَهِّلاَتٌ عِلْمِيَّةٌ وَأَدَبِيَّةٌ : الصِّفَاتُ وَالقَابِلِيَّةُ وَالاسْتِعْدَادَاتُ الَّتِي تَجْعَلُ الْمَرْءَ أَهْلاً لِأَمْرٍ مَّا., (فعل: سداسي متعد).| اِسْتَأْهَلَ، يَسْتَأْهِلُ، مصدر اِسْتِئْهَالٌ.|1- اِسْتَأْهَلَ الجَائِزَةَ : اِسْتَحَقَّهَا.|2- اِسْتَأْهَلَهُ : رآه أَهْلاً., (فعل: ثلاثي لازم).| أهَلَ، يَأْهُلُ، مصدر أُهُولٌ- أَهَلَ الْمَكَانُ : سَكَنَهُ أَهْلُهُ., جمع: ـون، ـات. | (مفعول مِنْ أَهَّلَ).|-مُؤَهَّلٌ لِلْقِيَامِ بِهَذَا العَمَلِ : ذُو أَهْلِيَّةٍ، لَهُ كَفَاءةٌ وَقُدُرَاتٌ لِذَلِكَ- كَانَ مُؤَهَّلاً لِذَلِكَ., 1- لَهُ مِنَ الأهْلِيَّةِ مَا يُؤَهِّلُهُ لِلْقِيامِ بِهَذَا العَمَلِ : الصَّلاحِيَّةُ، الجَدَارَةُ.|2- هُوَ كَامِلُ الأَهْلِيَّةِ : لَهُ الصَّلاَحِيَّةُ الكَامِلَةُ، القُدْرَةُ الكَامِلَةُ- عَدَمُ الأهْلِيَّةِ.|3- شَهَادَةُ الأهْلِيَّةِ : شَهَادةُ الكَفَاءةِ., (فعل: مَبْنِيٌّ لِلْمَجْهُولِ).|-أُهِلَ البَلَدُ :عُمِّرَ، أيْ كَثُرَ سُكَّانُهُ., (فعل: خماسي لازم، متعد بحرف).| تَأَهَّلْتُ، أَتَأَهَّلُ، تَأَهَّلْ، مصدر تَأَهُّلٌ|1- تَأَهَّلَ للشُّغْلِ الجَدِيدِ : كَانَ أَهْلاً لَهُ- تَأَهَّلَ لِمَنْصِبٍ أَعْلَى.|2- تَأَهَّلَ الشَّابُّ : تَزَوَّجَ- سَيَتَأَهَّلُ فِي الصَّيْفِ الْمُقْبِلِ., جمع: ـون، ـات. | (فاعل مِن اِسْتَأْهَلَ).|-مُسْتَأْهِلٌ لِلدَّرَجَةِ الأُولَى : مُسْتَحِقٌّ لَهَا، أَهْلٌ لَهَا., (فعل: رباعي متعد بحرف).| أهَّلْتُ، أُؤَهِّلُ، أهِّلْ، مصدر تَأْهِيلٌ.|1- أهَّلَ وَلَدَهُ :زَوَّجَهُ.|2- أهَّلَ بِأَصْدِقَائِهِ :اِسْتَقْبَلَهُمْ بِتَرْحَابٍ.|3- أَهَّلَهُ لِمِهْنَةٍ : جَعَلَهُ مُؤَهَّلاً لَهَا قَادِراً عَلَى مُزَاوَلَتِهَا.|4- أهَّلَهُ لِعَملٍ : رَآهُ أهْلاً لَهُ., (مفعول مِنْ أَهِلَ).|-مَكَانٌ مَأْهُولٌ :مَكانٌ فِيهِ أَهْلُهُ., 1- أهْلاً وَسَهْلاً : عِبَارَةٌ تُقَالُ للِضُّيُوفِ وَالأصْدِقَاءِ عِنْدَ اسْتقْبَالِهِمْ. والنَّصْبُ هُنَا عَلَى الْمَفْعُولِيَّةِ وَتقْدِيرُهَا : :صَادَفْتَ أَهْلاً لاَ غُرَبَاءَ وَوَطِئْتَ سَهْلاً لاَ وَعْراً.|2- أهْلاً بِكَ يَا صَدِيقُ : مَرْحَباً بِكَ.


المعجم الغني
الكلمة: أهل
جذر الكلمة: هلل

- 1- هَلَلُ الْمَطَرِ : أَوَّلُهُ.|2- بِهِ هَلَلٌ :خَوْفٌ- مَاتَ هَلَلاً.|3- هَلَلُ العَنْكَبُوتِ : شُعُّهُ، نَسْجُهُ., (مصدر اِسْتَهَلَّ).|1- الاسْتِهْلالُ في الشِّعْرِ :أَوَّلُ القَصيدَةِ.|2- اِسْتِهْلالُ أُغْنِيَّةٍ : المقدِّمَةُ الموسِيقِيَّةُ الَّتِي يُبْدَأُ بِها قَبْلَ مُباشَرَةِ الغِناءِ.|3- اِسْتِهْلالُ الحَديثِ :حُسْنُ ابْتِدائِهِ., (فعل: خماسي لازم، متعد بحرف).| تَهَلَّلَ، يَتَهَلَّلُ، مصدر تَهَلُّلٌ.|1- تَهَلَّلَ وَجْهُهُ فَرَحاً : تَلأْلأَ مِنَ الفَرَحِ.|2- تَهَلَّلَ السَّحَابُ بالبَرْقِ : تَلأْلأَ، أَشْرَقَ.|3- تَهَلَّلَتِ الدُّمُوعُ :سَالَتْ., جمع: ـون، ـات. | (فاعل من هَلَّلَ).|1- جَاءهُ مَهَلِّلاً : مَصَفِّقاً، مُعَبِّراً عن فَرَحِهِ- كَانَ مِنْ بَيْنِ الْمُهَلِّلِينَ والْمُسْتَبْشِرينَ بِالأَخْبارِ السَّارَّةِ.|2- رَفَعَ الْمُسْلِمُ صَوْتَهُ مُهَلِّلاً : قَائِلاً: :لاَ إِلَهَ إِلاَّ اللهُ., (فعل: رباعي متعد).| هَالَلْتُ، أُهَالِلُ، هَالِلْ، مصدر هِلاَلٌ، مُهَالَّةٌ- هَالَّ الأَجِيرَ : اِسْتَأْجَرَهُ كُلَّ شَهْرٍ بِمُقَابِلٍ، أَي مِنَ الهِلالِ إلَى الهِلالِ., جمع: أَهِلَّةٌ، أَهَالِيلُ. | (مصدر هَالَّ).|1- هِلاَلُ الشَّهْرِ : غُرَّةُ الْقَمَرِ مِنْ أَوَّلِ الشَّهْرِ إِلَى سَبْعِ لَيَالٍ مِنْهُ.|2- هِلاَلُ الْقَمَرِ :فِي | أَوَاخِرِ الشَّهْرِ مِنْ لَيْلَةِ السَّادِسِ وَالْعِشْرِينَ وَالسَّابِعِ وَالْعِشْرِينَ مِنْهُ.|3- وَضَعَ الْجُمْلَةَ بَيْنَ هِلاَلَيْنِ : أَيْ بَيْنَ قَوْسَيْنِ (...).|4- الْهِلاَلُ الأَحْمَرُ : مُؤَسَّسَةٌ إِنْسَانِيَّةٌ خَيْرِيَّةٌ طِبِّيَّةٌ، تُسَارِعُ إِلَى نَجْدَةِ النَّاسِ عِنْدَ تَعَرُّضِهِمْ لِلْكَوَارِثِ وَالنَّكَبَاتِ., 1- ثَوْبٌ هَلٌّ : شَفَّافٌ، رَقِيقٌ.|2- شَعْرٌ هَلٌّ : خَفِيفٌ، رَقِيقٌ., هَلاَلُ الْمَطَرِ : أَوَّلُهُ., (فعل: خماسي لازم).| اِنْهَلَّ، يَنْهَلُّ، مصدر اِنْهِلاَلٌ.|1- اِنْهَلَّ الْمَطَرُ فِي لَيْلَةٍ عَاصِفَةٍ : هَطَلَ بِشِدَّةٍ وَقُوَّةٍ- اِنْهَلَّتِ السَّمَاءُ.|2- اِنْهَلَّ الدَّمْعُ : تَسَاقَطَ.|3- اِنْهَلَّتِ العَيْنُ : تَسَاقَطَ دَمْعُهَا غَزِيراً عَلَى خَدَّيْهَا., (فعل: خماسي لازم).| اِهْتَلَّ، يَهْتَلُّ، مصدر اِهْتِلاَلٌ.|1- اِهْتَلَّ الوَجْهُ : تَلأْلأَ- اِهْتَلَّ السَّحَابُ.|2- اِهْتَلَّ الْمَطَرُ : هَلَّ.|3- اِهْتَلَّ الرَّجُلُ : اِفْتَرَّ عَنْ أَسْنَانِهِ غَضَباً أو ضَحِكاً., هِلُّ الْقَمَرِ : اِسْتِهْلاَلُهُ., (مصدر أهَلَّ).|1- إهْلاَلُ الهِلاَلِ :ظُهُورُهُ.|2- إهْلاَلُ الْمُصَلِّي : مُنَادَاةُ القَوْمِ صَوْبَهُ.|3- إهْلاَلُ السَّحَابِ : جَعْلُهُ مُمْطِراً., (مصدر اِنْهَلَّ).|1- اِنْهِلالُ الْمَطَرِ :هُطولُهُ بِشِدَّةٍ.|2- اِنْهِلالُ العَيْنِ : سَكْبُها دَمْعاً غَزيراً., (فعل: رباعي لازم).| هَلَّلْتُ، أُهَلِّلُ، هَلِّلْ، مصدر تَهْلِيلٌ.|1- هَلَّلَ الْمُؤْمِنُ : قَالَ: :لاَ إلَهَ إِلاَّ اللهُ- هَلَّلَ وَسَبَّحَ وَكَبَّرَ.|2- هَلَّلَ الْمُتَفَرِّجُ فيِ الْمَلْعَبِ : عَبَّرَ عَنْ فَرَحِهِ بِالصَّوْتِ أَوِ التَّصْفِيقِ.|3- هَلَّلَ الشَّيْخُ : تَقَوَّسَ ظَهْرُهُ، أَيْ صَارَ كَالْهِلاَلِ., (فعل: رباعي لازم).| هَيْلَلْتُ، أُهَيْلِلُ، هَيْلِلْ، مصدر هَيْلَلَةٌ- هَيْلَلَ الْمُؤْمِنُ : هَلَّلَ، قَالَ: :لاَ إِلَهَ إِلاَّ اللَّهُ :، وَالفِعْلُ مَنْحُوتٌ مِنْ هَذِهِ الْجُمْلَةِ., (مصدر تَهَلَّلَ).|1- تَهَلُّلُ الوَجْهِ :إِشْرَاقُهُ، تَلَأْلُؤُهُ.|2- تَهَلُّلُ السَّحَابِ بِالبَرْقِ :إِشْرَاقُهُ، إِبْرَاقُهُ.|3- تَهَلُّلُ العَيْنِ :سَيْلُ دُمُوعِهَا., (فعل: ثلاثي لازم، متعد بحرف).| هَلَّ، يَهُلُّ، مصدر هَلٌّ.|1- هَلَّ الْهِلاَلُ : ظَهَرَ، بَانَ.|2- هَلَّ الشَّهْرُ : ظَهَرَ هِلاَلُهُ.|3- هَلَّ الرَّجُلُ : فَرِحَ.|4- هَلَّ الْمَطَرُ :اِشْتَدَّ انْصِبَابُهُ.|5- هَلَّ السَّحَابُ بِالْمَطَرِ : قَطَرَ قَطْراً لَهُ صَوْتٌ., جمع: ـون، ـات. | (فاعل مِنْ تَهَلَّلَ).|-أَعْلَنَ عَنِ الخَبَرِ السَّارِّ مُتَهَلِّلَ الوَجْهِ : مُشْرِقَ، الوَجْهِ، مُبْتَهِجَهُ., (فعل: سداسي لازم متعد بحرف).| اِسْتَهْلَلْتُ، أَسْتَهِلُّ، اِسْتَهِلَّ، مصدر اِسْتِهْلالٌ.|1- اِسْتَهَلَّ هِلاَلُ الشَّهْرِ :ظَهَرَ.|2- اِسْتَهَلَّ وَجْهُهُ فَرَحاً : تَلأْلأَ.|3- يَسْتَهِلُّ كَلاَمَهُ بِالحَديثِ عَنْ أَحْوالِ الطَّقْسِ : يَفْتَتِحُهُ، يَبْدَؤُهُ- اِسْتَهَلَّ قَصيدَتَهُ بِالغَزَلِ.|4- اِسْتَهَلَّ الموْلودُ : رَفَعَ صَوْتَهُ بِالبُكاءِ وَصاحَ عِنْدَ الوِلادَةِ.|5- اِسْتَهَلَّ الْمَطَرُ : هَلَّ واشْتَدَّ انْصِبابُهُ مَعَ صَوْتٍ.|6- اِسِتَهَلَّتِ العَيْنُ : اِنْهَلَّتْ، دَمَعَتْ.|7- اِسْتَهَلَّ السَّيْفَ : اِسْتَلَّهُ، سَحَبَهُ.|8- اِسْتَهَلَّ الْمُتَكَلِّمُ :رَفَعَ صَوْتَهُ صائِحاً مُنْذُ البِدايَةِ., (مصدر هَلَّلَ).|-اُسْتُقْبِلَ بِتَهْلِيلٍ وتَرْحَابٍ : بِتَصْفِيقٍ وَهُتَافٍ- اِنْتَهى الحَفْلُ بِعَاصِفَةٍ مِنَ التَّهْلِيلِ وَالتَّصْفِيقِ., (فعل: رباعي لازم متعد بحرف).| أَهَلَّ، يُهِلُّ،أَهِلَّ ، مصدر إهْلاَلٌ.|1- أهَلَّ الهِلاَلُ : ظَهَرَ، بَانَ.|2- أهَلَّ الشَّهْرُ : ظَهَرَ هِلاَلُهُ مُنْذُ لَحْظَةٍ.|3- أهَلَّ الهِلاَلُ :رَفَعَ صَوْتَهُ عِنْدَ رُؤْيَتِهِ.|4- أهَلَّ الشَّهْرَ : رَأَى هِلاَلهُ.|5- الْمُصَلِّي يُهِلُّ : يُنَادِي القَوْمَ صَوْبَهُ.|6- أهَلَّ اللَّهُ السَّحَابَ :جَعَلَ السَّحَابَ مُمْطِراً، جَعَلَهُ يَنْهَلُّ.|7- أهَلَّ بِذِكْرِ اللَّهِ : رَفَعَ صَوْتَهُ بِهِ.|8- أهَلَّ الذَّابِحُ بِالضَّحِيَّةِ : قَالَ: :بِاسمِ اللَّهِ : عِنْدَ الذَّبْحِ.|9- أهَلَّ العَطْشَانُ : رَفَعَ لِسَانَهُ إلَى لَهاتِهِ لِيجْمَعَ الرِّيقَ. 10- أهَلَّ الوَلَدُ : رَفَعَ صَوْتَهُ بِالبُكَاءِ. 11- أهَلَّ السَّيْفَ : قَطَعَ مِنْهُ. 12- أَهَلَّ الكَلْبُ بِالصَّيْدِ إِذَا أَمْسَكَهُ :أَخْرَجَ مِنْ حَلْقِهِ صَوْتاً بَيْنَ العُوَاءِ وَالأَنِينِ فَرَحاً وَحِرْصاً عَلَى فَرِيسَتِهِ., (مفعول من اِسْتَهَلَّ).|1- مُسْتَهَلُّ العَمَلِ : بِدَايَتُهُ.|2- مُسْتَهَلُّ القَصِيدَةِ : مَطْلَعُهَا.


المعجم الرائد
الكلمة: أهل
جذر الكلمة: ءهل

- 1- صلاحية للأمر ، جدارة, 1- مأهول من الأمكنة : ما كان فيه أهله ، المسكون, 1- آهله : زوجه|2- آهله للأمر : جعله « أهلا » له ، أي كفؤا|3- آهله للأمر : رآه أهلا له 4-, 1- إستأهل الشيء : استحقه|2- إستأهله : رآه أهلا مستحقا, 1- تأهل : تزوج|2- تأهل : للأمر : كان لهاهلا ، كان مستحقا, 1- أهل : تزوج|2- أهل : إمرأة : تزوجها, 1- أهل المكان : سكنه اهله, 1- أهلي منسوب إلى الأهل|2- أهلي اليف من الحيوان الأليف, 1- مهل في العمل : عمله بالسكينة والرفق ولم يعجل, 1- إستعدادات طبيعية أو مكتسبة تجعل المرء أهلا لأمر أو لعمل صالحا له, 1- ما يهال من الرمل وينشر


المعجم الرائد
الكلمة: أهل
جذر الكلمة: هلل

- 1- قال : « لا إله إلا الله », 1- مخوف ذو هول, 1- أمطار لا واحد لها وقيل واحدها « أهلول », 1- هيل عليه التراب : صبه فأكثر, 1- إستهل الشهر : ظهر هلاله|2- إستهل الشهر : رأى هلاله|3- إستهل الهلال : ظهر|4- إستهل الهلال : رآه|5- إستهل الوجه : تلألأ فرحا|6- إستهل الكلام والقصيدة : افتتحهما|7- إستهل المطر : اشتد انصبابه مع صوت|8- إستهلت السماء : أتت بـ « الهلل » ، وهو أول المطر|9- إستهلت العين : دمعت|11- إستهل الولد : رفع صوته بالبكاء عند الولادة|12- إستهل المتكلم : رفع صوته|13- إستهل السيف : سحبه برفق, 1- إستهل المكان : تبوأه واتخذه سهلا, 1- إستهلال القمر ، بدء الشهر القمري, 1- هل الهلال : ظهر|2- هل الشهر : ظهر هلاله|3- هل المطر : اشتد انصبابه|4- هل : فرح|5- هل : صاح, 1- مطرة ، جمع : هلل, 1- مصدر هال|2- « إستأجر الأجير مهالة » : أي من الهلال إلى الهلال, 1- مصدر هال|2- القمر في أواخر الشهر ، أو أوائله|3- في علم الفلك : ما يرى من القمر أول ليلة|4- غلام جميل|5- دفعة من المطر|6- أول المطر|7- ماء قليل|8- طرف الطاحون أو نحوها إذا انكسر منه|9- حديدة يعرقب بها الصيد ( : أنظر عرقب), 1- واحد « الأهاليل » ، وهي الأمطار, 1- مصدر استهل|2- إفتتاح القصيدة : « براعة الاستهلال ، الاستهلال الغزلي », 1- أستهل الهلال : ظهر|2- أستهل السيف : استلإأخرج من غمده, 1- جملة يقصد بها الترحيب و « أهلا وسهلا » مفعولان لفعلين محذوفين تقديرهما : « صادفت أهلا ، ووطئت سهلا » ، أو « جئت أهلا ، ونزلت سهلا », 1- هلل : أول المطر|2- هلل : خوف « مات هللا »|3- هلل : نسج العنكبوت, 1- هلل : سبح|2- هلل : قال : « لا إله إلا الله »|3- هلل : قال : « هللويا »|4- هلل الكاتب : كتب الكتاب|5- هلل : جبن وفر|6- هلل المحارب عن خصمه : أحجم ، نكص|7- هلل عن شتمه : تأخر ، إمتنع, 1- هليلة أرض أصابها المطر دون ما حواليها ، جمع : هلائل, 1- أول المطر, 1- تهلل الوجه : تلألأ ، أشرق|2- تهلل السحاب : تلألأ|3- تهللت العين سالت دموعها|4- تهللت الدموع : سالت, 1- هالة : دارة القمر|2- هالة : دائرة منيرة يحيط بها الرسامون رؤوس القديسين, 1- مصدر هل|2- الرقيق من الشعر|3- ثوب رقيق, 1- إنهل المطر : اشتد انصبابه|2- إنهل الدمع : تساقط|3- إنهلت السماء : نزل مطرها|4- إنهلت السماء بالمطر : أنزلته|5- إنهلت العين : تساقط دمعها, 1- المرة من هل|2- مسرجة ، مصباح|3- « أتاه في هلة القمر » : أي في استهلاله|4- « ما أصاب هلة » : أي شيئا, 1- مهلل : متقوس : « حاجب مهلل », 1- مهلل المحارب : الذي يحمل على خصمه في القتال ثم يجبن فيحجم ويرجع|2- مهلل : « جمال مهللة » : ضامرة متقوسة, 1- إهتل الوجه أو السحاب : تلألأ ، أشرف|2- إهتل المطر : اشتد أنصبابه مع صوت|3- إهتل : ظهرت أسنانه عند الضحك أو الغضب, 1- هوله : أخافه|2- هول عليه بكذا : أخافه به|3- هول : عنده الأمر : جعله هائلا|4- هول عليه : حمل ، هجم|5- هولت المرأة : تزينت بزينة اللباس والحلي|6- هول الأمر : شنعه


معجم مختار الصحاح
الكلمة: أهل
جذر الكلمة: أهل

- أهـ ل: (الْأَهْلُ) أَهْلُ الرَّجُلِ وَأَهْلُ الدَّارِ وَكَذَا (الْأَهْلَةُ) وَالْجَمْعُ (أَهْلَاتٌ) وَ (أَهَلَاتٌ) وَ (أَهَالٍ) زَادُوا فِيهِ الْيَاءَ عَلَى غَيْرِ قِيَاسٍ كَمَا جَمَعُوا لَيْلًا عَلَى لَيَالٍ. وَجَاءَ فِي الشِّعْرِ (آهَالٌ) مِثْلُ فَرْخٍ وَأَفْرَاخٍ وَ (الْإِهَالَةُ) الْوَدَكُ وَ (الْمُسْتَأْهِلُ) الَّذِي يَأْخُذُ (الْإِهَالَةَ) أَوْ يَأْكُلُهَا وَتَقُولُ فُلَانٌ أَهْلٌ لِكَذَا وَلَا تَقُلْ: مُسْتَأْهِلٌ، وَالْعَامَّةُ تَقُولُهُ. وَقَدْ (أَهَلَ) الرَّجُلُ تَزَوَّجَ وَبَابُهُ دَخَلَ وَجَلَسَ وَ (تَأَهَّلَ) مِثْلُهُ. وَقَوْلُهُمْ مَرْحَبًا وَ (أَهْلًا) أَيْ أَتَيْتَ سَعَةً وَأَتَيْتَ أَهْلًا فَاسْتَأْنِسْ وَلَا تَسْتَوْحِشْ وَ (أَهَّلَهُ) اللَّهُ لِلْخَيْرِ (تَأْهِيلًا) .


معجم مختار الصحاح
الكلمة: أهل
جذر الكلمة: هلل

- هـ ل ل: (الْهِلَالُ) أَوَّلُ لَيْلَةٍ وَالثَّانِيَةُ وَالثَّالِثَةُ ثُمَّ هُوَ قَمَرٌ. وَ (تَهَلَّلَ) السَّحَابُ بِبَرْقِهِ تَلَأْلَأَ. وَتَهَلَّلَ وَجْهُ الرَّجُلِ مِنْ فَرَحِهِ وَ (اسْتَهَلَّ) . وَ (تَهَلَّلَتْ) دُمُوعُهُ سَالَتْ. وَ (انْهَلَّتِ) السَّمَاءُ صَبَّتْ. وَ (انْهَلَّ) الْمَطَرُ (انْهِلَالًا) سَالَ بِشِدَّةٍ. وَ (هَلَّلَ) الرَّجُلُ (تَهْلِيلًا) قَالَ: لَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ. يُقَالُ: أَكْثَرَ مِنَ (الْهَيْلَلَةِ) أَيْ مِنْ قَوْلِ: لَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ. وَ (اسْتَهَلَّ) الصَّبِيُّ صَاحَ عِنْدَ الْوِلَادَةِ. وَ (أَهَلَّ) الْمُعْتَمِرُ رَفَعَ صَوْتَهُ بِالتَّلْبِيَةِ. وَأَهَلَّ بِالتَّسْمِيَةِ عَلَى الذَّبِيحَةِ. وَقَوْلُهُ - تَعَالَى -: {وَمَا أُهِلَّ بِهِ لِغَيْرِ اللَّهِ} [البقرة: 173] أَيْ نُودِيَ عَلَيْهِ بِغَيْرِ اسْمِ اللَّهِ - تَعَالَى - وَأَصْلُهُ رَفْعُ الصَّوْتِ. وَأُهِلَّ الْهِلَالُ وَ (اسْتُهِلَّ) عَلَى مَا لَمْ يُسَمَّ فَاعِلُهُ. وَيُقَالُ أَيْضًا: (اسْتَهَلَّ) هُوَ بِمَعْنَى تَبَيَّنَ. وَلَا يُقَالُ: أَهَلَّ. وَيُقَالُ: (أَهْلَلْنَا) عَنْ لَيْلَةِ كَذَا. وَلَا يُقَالُ: أَهْلَلْنَاهُ فَهَلَّ كَمَا يُقَالُ: أَدْخَلْنَاهُ فَدَخَلَ وَهُوَ قِيَاسُهُ. وَ (هَلْ) حَرْفُ اسْتِفْهَامٍ. وَقَالَ أَبُو عُبَيْدَةَ فِي قَوْلِهِ - تَعَالَى -: {هَلْ أَتَى عَلَى الْإِنْسَانِ} [الإنسان: 1] : مَعْنَاهُ قَدْ أَتَى. وَهَلْ تَكُونُ أَيْضًا بِمَعْنَى مَا. وَقَوْلُهُمْ (هَلَّا) اسْتِعْجَالٌ وَحَثٌّ. وَفِي الْحَدِيثِ: «إِذَا ذُكِرَ الصَّالِحُونَ فَحَيَّهَلَ بِعُمَرَ» وَمَعْنَاهُ عَلَيْكَ بِعُمَرَ، وَادْعُ عُمَرَ، أَيْ إِنَّهُ مِنْ أَهْلِ هَذِهِ الصِّفَةِ. وَقَوْلُهُمْ فِي الْأَذَانِ: حَيَّ عَلَى الصَّلَاةِ حَيَّ عَلَى الْفَلَاحِ: هُوَ دُعَاءٌ إِلَى الصَّلَاةِ وَالْفَلَاحِ وَمَعْنَاهُ ائْتُوا الصَّلَاةَ وَاقْرَبُوا مِنْهَا وَهَلُمُّوا إِلَيْهَا وَقَدْ حَيْعَلَ الْمُؤَذِّنُ حَيْعَلَةً كَمَا يُقَالُ: حَوْلَقَ.


المعجم المعاصر
الكلمة: أهل
جذر الكلمة: ءهل

- أهْليَّة :- اسم مؤنَّث منسوب إلى أَهْل: :-مدرسة/ محكمة أهليَّة |• حَرْبٌ أهليَّة: صراع مسلَّح يقع بين أبناء الوطن الواحد. |2 - مصدر صناعيّ من أَهْل: كفاءة وجدارة :-ذو أهليّة للعمل معنا.|3 - (فق، قن) صلاحية الإنسان قانونًا للوجوب والأداء :-أقرّت له المحكمة بأهليّة التصرّف في الأموال |• عدم الأهليَّة/ فقدان الأهليَّة: حرمان المرء من حقٍّ أو تصرف.


المعجم المعاصر
الكلمة: أهل
جذر الكلمة: أهل

- أهَلَ يَأهُل ، اؤهُل / هُلْ ، أَهْلاً وأُهولاً ، فهو آهل ، والمفعول مأهول (للمتعدِّي) | • أهَل فلانٌ تزوَّج :-أهَل الشابُّ بعد أن أنهى دراسته.|• أهَل المكانُ: عَمِر بأهله :-مكان آهِلٌ بالسُّكّان، - يأهُل المصيف في الصيف.|• أهَل المرأةَ: تزوَّجها :-أهَل زميلتَه في الجامعة., استأهلَ يستأهل ، استئهالاً ، فهو مُستأهِل ، والمفعول مُستأهَل | • استأهل النَّجاحَ ونحوَه استحقّه، كان أهلاً له، حقيقًا به :-استأهل العقابَ/ المكافأةَ، - يستأهل هذا الفنانُ نيلَ الجائزة، - طالبٌ مُستأهِل للخير., تأهَّلَ / تأهَّلَ بـ / تأهَّلَ لـ يتأهَّل ، تأهُّلاً ، فهو مُتأهِّل ، والمفعول مُتأهَّل به | • تأهَّل فلانٌ تزوَّج :-استقرّ به الأمرُ بعد أن تأهَّل ووجد العملَ المناسب.|• تأهَّل بفلان: صاهره بأن تزوّج ابنتَه. |• تأهَّل الموظفُ للتَّرقية: أصبح أهلاً لها، جديرًا بها :-تأهّل الطالبُ للنجاح., أُهِلَ يُؤهَل ، أُهولاً ، والمفعول مَأْهول | • أُهِل البلدُ كثر سكّانُه :-أُهلت منطقة، - واحة/ جزيرة مأهولة., أهلكَ يُهلك ، إهلاكًا ، فهو مُهلِك ، والمفعول مُهلَك (للمتعدِّي) | • أهلك فلانٌ ارتكب أمرًا عظيمًا. |• أهلَك اللهُ الظَّالمين.|1- جعلهم يهلكون أو يموتون، أبادهم ولم يترك لهم أثرًا :-كثيرًا ما نمنح أعداءنا وسائل إهلاكنا، - {نَمُوتُ وَنَحْيَا وَمَا يُهْلِكُنَا إلاَّ الدَّهْرُ} |• أهلك الحرث والنَّسل: أفنى كلَّ شيء. |2 - عذَّبهم :- {قَالَ رَبِّ لَوْ شِئْتَ أَهْلَكْتَهُمْ مِنْ قَبْلُ وَإِيَّايَ} .|• أهلَك الشَّيءَ: أفسده وخرّبه :-أهلك ماله: فرّط فيه وأتلفه، - {يَقُولُ أَهْلَكْتُ مَالاً لُبَدًا} ., أهَّلَ / أهَّلَ بـ يؤهِّل ، تأهيلاً ، فهو مُؤهِّل ، والمفعول مُؤهَّل | • أهَّل فلانًا زوَّجه :-أهَّل ولدَه.|• أهَّل فلانًا للأمر: أعدَّه، صيّره أهلاً له :-أهَّله للإدارة، - أهَّل الجيشَ للهجوم، - هو غير مؤهَّل لهذا العمل.|• أهَّل بفلان: رحَّب به قائلاً له: أهلاً ومرحبًا بك :-أهَّل بالضيف، - يكثر من التأهيل بزوّاره., أهِلَ بـ يَأهَل ، ائْهَلْ / هَلْ ، أَهَلاً ، فهو أهِل ، والمفعول مأهول به | • أهِل بفلان أنِس به :-أهِل بصديقه، - أهِل الحاجُّ بجوار قبر الرسول صلّى الله عليه وسلّم., تأهيل :مصدر أهَّلَ/ أهَّلَ بـ |• تأهيل أكاديميّ: جَعْل المرء مؤهّلاً أكاديميًّا، - تأهيل اجتماعيّ: إصلاح فرد أو عضو حتى يصبح نافعًا للمجتمع بعد أن كان عاجزًا، - تأهيل تربويّ: إعداد المعلم بإعطائه دروسًا في التربية، - تأهيل مهنيّ: جَعْل المرء مؤهَّلاً مهنيًّا., أهالَ يُهيل ، أَهِلْ ، إهالةً ، فهو مُهيل ، والمفعول مُهال | • أهال الرَّملَ عليه دفعه من أعلى إلى أسفل., مُؤهِّل ، جمع مؤهِّلات (لغير العاقل): اسم فاعل من أهَّلَ/ أهَّلَ بـ. |• المؤهِّل: الكفاءة، مجموعة المعارف والقدرات والمهارات والصِّفات العامَّة والشَّهادات الدِّراسيَّة والتَّدريبات التَّي حصل عليها الفرد وتؤهِّله للعمل :-حصل على مؤهِّل عالٍ، - له مؤهِّلاته العلميّة والإداريّة.


المعجم المعاصر
الكلمة: أهل
جذر الكلمة: هلل

- مُهَلْهَل :- اسم مفعول من هلهلَ/ هلهلَ عن/ هلهلَ في. |2 - (الحيوان) طائر يألف مجاري المياه، ويقتات بالأسماك الصَّغيرة والحشرات., هَلَل، مفرد هَلَّة.|1- نسجُ العنكبوت. |2 - خوف، فزع. |3 - أوّل المطر., هَلُمَّ :- اسم فعل أمر لازم مبنيّ على الفتح بمعنى: أقبلْ، يستوي فيه المذكَّر والمؤنَّث، والمفرد والمثنى والجمع :- {وَالْقَائِلِينَ لإِخْوَانِهِمْ هَلُمَّ إِلَيْنَا} |• هَلُمَّ جَرًّا: على هذا المنوال، وهكذا إلى آخره. |2 - اسم فعل أمر مُتعدٍّ مبنيّ على الفتح بمعنى: أحضر :- {قُلْ هَلُمَّ شُهَدَاءَكُمُ} ., تهلَّلَ يتهلَّل ، تهلُّلاً ، فهو مُتهلِّل | • تهلَّل وجهُه فرحًا هَلَّ؛ بشَّ، أشرق، ابتهج وسُرّ :-تهلَّل وجْهُ الأمّ عند قدوم ولدها.|• تهلَّل السَّحابُ: تلألأ وأضاء. |• تهلَّل الدَّمعُ: سالَ., مُستهِلّ :- اسم فاعل من استهلَّ. |2 - (الرياضة والتربية البدنية) مَنْ يستهلّ ضَرْب الكرة., أَهَل :مصدر أهِلَ بـ., هَلَّة :اسم مرَّة من هَلَّ |• ما جاءَ بهلَّة ولا بَلّة: ما جاء بشيءٍ. |• هلَّةُ القمر: استهلالُه، ظهوره., أَهِل :صفة مشبَّهة تدلّ على الثبوت من أهِلَ بـ., هالة :- سُحُب داكنة كثيفة ممطرة. |2 - (الفلك) دائرة مضيئة تحيط بالقمر، تنجم عن انكسار نور القمر خلال اختراقه لبلّورات الجليد العالقة في الغيوم العالية، وقد تُستعمل مع أيّ جرم سماويّ آخر، كما قد تُطلق على إشراق الوجه :-على وجهه هالة من النُّور، - فلان لا يخرج من جهالته حتَّى يخرج القمرُ من هالته., أهلَّ / أهلَّ بـ يُهِلّ ، أهْلِلْ / أهِلَّ ، إهلالاً ، فهو مُهِلّ ، والمفعول مُهَلّ (للمتعدِّي) | • أهلَّ الشَّهرُ هلَّ؛ ظهر هلالُه. |• أهلَّ الرَّجلُ: نظر إلى الهلال. |• أهلَّ الرَّجلُ الهلالَ.|1- رآه. |2 - رفع صوته عند رؤيته. |• أهلَّ اللهُ السَّحابَ: جعله ينهمر. |• أهلَّ الشَّخصُ بذكر الله: رفع صوته بذكر الله عند رؤية شيء يعجبه :-أهلّ المحرِمُ/ المعتمرُ: رفع صوته بالتلبية.|• أهلَّ الذَّابحُ بالضَّحيَّة: رفع صوته ذاكرًا اسم مَنْ تقدّم الضحية قربانًا له :- {إِنَّمَا حَرَّمَ عَلَيْكُمُ الْمَيْتَةَ وَالدَّمَ وَلَحْمَ الْخِنْزِيرِ وَمَا أُهِلَّ بِهِ لِغَيْرِ اللهِ} ., هلّ :مصدر هَلَّ. |• الهَلُّ.|1- الدّقيق من الشَّعر. |2 - الرَّقيق من الثِّياب., هَيْلَلَ يُهيلل ، هيللةً ، فهو مُهيلِل | • هيلَلَ الرَّجلُ قال: لا إله إلاّ الله :-هَيْلل الجنودُ قبل المعركة., أهاليلُ، مفرد أُهْلُول |• الأهاليلُ: الأمطار، (قيل: لا واحد لها، وقيل: واحدها أُهلول)., هلهلَ / هلهلَ عن / هلهلَ في يهلهل ، هلهلةً ، فهو مُهلهِل ، والمفعول مُهلهَل | • هلهل الثَّوبَ أطال استعماله حتَّى كاد يبلَى. |• هلهل الشِّعْرَ.|1- أرسله كما خطَر له ولم ينقِّحْه. |2 - أرقّه. |• هلهل الكلامَ: فنَّده ونقده نقدًا عنيفًا :-هلهل النّاقدُ العملَ الفنّيّ.|• هلهل الصَّوتَ: رجَّعه. |• هلهل الفَّارِسُ الفرسَ: زجَرَه. |• هلهل النَّسّاجُ الثّوبَ.|1- نسَجه نَسْجًا خفيفًا. |2 - مزّقه :-الفتن الطائفيّة تُضعف وحدة المجتمع وتُهلهل أنسجته.|• هلهل عن الشّيءِ: رجع :-استعدّ للسفر ثمّ هلهل عنه لرداءة الطقس.|• هلهل في الشيء: تأنَّى وانتظر :-هَلْهَل في القرار قبل إصداره., انهلَّ ينهلّ ، انْهَلِلْ / انْهَلَّ ، انهلالاً ، فهو مُنهَلّ | • انهلَّ المطرُ اشتدّ نزوله مع صوت. |• انهلَّت العينُ: سال دمعُها., أهْل ، جمع الجمع أهلون (لغير المصدر) وأهالٍ (لغير المصدر).|1- مصدر أهَلَ. |2 - زوجة الرّجل، أسرته وأقاربه :-وصَل أهلَه، - قام على رعاية أهله، - {وَأْمُرْ أَهْلَكَ بِالصَّلاَةِ} - {شَغَلَتْنَا أَمْوَالُنَا وَأَهْلُونَا} .|• أهل الدَّار: سكَّانُها :- {وَلَوْ أَنَّ أَهْلَ الْقُرَى ءَامَنُوا وَاتَّقَوْا} .|• أهل الخير ونحوه: أصحابه :- {قُلْ يَاأَهْلَ الْكِتَابِ تَعَالَوْا إِلَى كَلِمَةٍ سَوَاءٍ} |• أهلٌ للنَّجاح: جديرٌ به، يستحقُّه، - أهلاً بك/ أهلاً وسهلاً/ جئت أهلاً ونزلت سهلاً: عبارات تقال في الترحيب بشخص عند استقباله، - أهل الحديث: الفقهاء الذين كانوا يبحثون عن نص من القرآن أو السنة يهتدون به في فتاويهم، - أهل الحَلّ والرَّبط/ أهل الحَلّ والعَقْد: الولاة وعِلْية القوم الذين بيدهم تصريف الأمور، - أهل الخِبْرة: الخبراء ذوو الاختصاص الذين يعود لهم حقّ الاقتراح والتقدير، - أهل الرَّأي: الفقهاء الذين كانوا يتوسَّعون في الاستنباط والقياس، - أهل العلم: العلماء، - أهل الكهف: أصحابه، - له في دارنا أهل وسهل: يلقى الترحيب منا. • أهل البيت: أهل النبيّ محمد صلّى الله عليه وسلّم وأقاربه :- {إِنَّمَا يُرِيدُ اللهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ} .|• أهل الكتاب: اليهود والنصارى الذين لهم كتاب مُنزَّل., هالة ، جمع هالات: (انظر: هـ و ل - هالة)., هِلال ، جمع أَهِلَّة.|1- أول القمر إلى سبع ليالٍ من الشَّهر وآخره من ليلة السّادس والعشرين :-ظهر هلال رمضان، - {يَسْأَلُونَكَ عَنِ الأَهِلَّةِ قُلْ هِيَ مَوَاقِيتُ لِلنَّاسِ وَالْحَجِّ} |• الهلال الأحمر: الرمز الذي يستعمل عند المسلمين لجمعيّات الإسعاف، مؤسَّسة خيريَّة تساعد النّاس عند حدوث الكوارث والنّكبات، - الهلال والصَّليب: رمز الإسلام والمسيحيّة، - هلاليّ الشّكل: نصف قمريّ. |2 - بياض في أصول الأظفار. |3 - دفعة من المطر. |4 - ماء قليل في أسفل البئر. |5 - شعار لبعض الدول الإسلامية منذ دولة بني عثمان وهو شعار إسلامي يقابل شعار الصليب عند الدول المسيحية. |• الهلالان.|1- الشَّمس والقمر. |2 - القوسان كلّ منهما يشبه الهلال :-تُوضع الجملة الاعتراضيّة بين هلالين., مُهلَّل :متقوِّس؛ هلال، معمول على شكل قوس :-حاجبٌ مُهلَّل., هلَّلَ يهلِّل ، تهليلاً ، فهو مُهلِّل | • هلَّل الشَّخصُ هَتَف، عبَّر عن فرحه بالصَّوت أو بالتَّصفيق :-هلَّل لفريق الكرة الذي يحبّه.|• هلَّل المسلمُ: قال: لا إله إلاّ الله., استهلَّ يستهلّ ، اسْتَهْلِلْ / اسْتَهِلَّ ، استهلالاً ، فهو مُستهِلّ ، والمفعول مُستهَلّ (للمتعدِّي) | • استهلَّ الشَّهرُ هَلّ، أهلّ؛ ظهر هلالُه. |• استهلَّ المولودُ: رفع صوتَه بالبكاء وصاح عند الولادة. |• استهلَّ الوجهُ: أشرق، تلألأ فرحًا. |• استهلَّ المطرُ: هلَّ، أهلَّ؛ اشتدّ انصبابه :-استهلت السماءُ: أتتْ بأول المطر، - استهلت العين: تساقط دمعها.|• استهلَّ الموسيقارُ الحفلَ بقطعة موسيقيَّة رائعة: بَدأه، افتتحه :-استهلّ كلامه بالتَّحيَّة، - استهلَلْنا الشهرَ |• مُستهَلّ الكلام: بدايته. |• استهلَّ المرءُ السَّيفَ: استلَّه. |• استهلَّ القومُ الشَّهرَ: رأوا هلالَه., استهلاليّ :اسم منسوب إلى استهلال. |• الحرف الاستهلاليّ: حرف كبير يستهلّ به نصّ أو فصل أو فقرة أكبر في حجمه من الحروف التَّالية له، وذلك كنوع من الزَّخرفة., مُهيل :اسم فاعل من أهالَ., استهلال :- مصدر استهلَّ |• الاستهلال الموسيقيّ: المقدمة الموسيقيَّة. |2 - طريقة البَدْء في عمل. |• بَراعَة الاستهلال: (بلاغة) أن يقدِّم المصنِّف في ديباجة كتابه، أو الشاعر في أوّل قصيدته جملة من الألفاظ والعبارات، يشير بها إشارة لطيفة إلى موضوع كتابه أو قصيدته., هَلْ :- حرف استفهام لطلب التَّصديق الإيجابي، أي: إدراك النسبة الإيجابيّة، ويُجاب عنه بـ نعم أو لا وإذا دخل على المضارع خصَّصهُ للاستقبال :-هل نجح أخوك؟ نعم، - هل سافر محمد؟ لا، - هل تسافر؟ .|2- حرف استفهام يُسأل به عن مضمون الجملة وقد يراد بالاستفهام به النَّفي أو الأمر أو العرض :- {هَلْ جَزَاءُ الإِحْسَانِ إلاَّ الإِحْسَانُ}: تفيد النفي بدليل ورود (إلاّ) بعدها، - {فَهَلْ أَنْتُمْ مُنْتَهُونَ}: انتهوا، - {فَهَلْ نَجْعَلُ لَكَ خَرْجًا عَلَى أَنْ تَجْعَلَ بَيْنَنَا وَبَيْنَهُمْ سَدًّا} .|3 - حرف بمعنى قد؛ يفيد التحقيق :- {هَلْ أَتَى عَلَى الإِنْسَانِ حِينٌ مِنَ الدَّهْر}: قد أتى., هَلَّ هَلَلْتُ ، يَهُلّ ، اهْلُلُ / هُلّ ، هَلاًّ ، فهو هالّ | • هلَّ الهلالُ ظهَر :-هلّ الشّهرُ: ظهر هلالُه.|• هلَّ الرَّجلُ: فرِح وتلألأ وجهه. |• هلَّ المطرُ: انهمر، اشتدّ انصبابه :-هلَّت السَّماءُ بالمطر، - هلَّ الشِّتاءُ.


معجم اللغة العربية المعاصرة
الكلمة: أهل
جذر الكلمة: أهل

- أهلَّ / أهلَّ بـ يُهِلّ ، أهْلِلْ / أهِلَّ ، إهلالاً ، فهو مُهِلّ ، والمفعول مُهَلّ (للمتعدِّي) | • أهلَّ الشَّهرُ هلَّ؛ ظهر هلالُه. |• أهلَّ الرَّجلُ: نظر إلى الهلال. |• أهلَّ الرَّجلُ الهلالَ.|1- رآه. |2 - رفع صوته عند رؤيته. |• أهلَّ اللهُ السَّحابَ: جعله ينهمر. |• أهلَّ الشَّخصُ بذكر الله: رفع صوته بذكر الله عند رؤية شيء يعجبه :-أهلّ المحرِمُ/ المعتمرُ: رفع صوته بالتلبية.|• أهلَّ الذَّابحُ بالضَّحيَّة: رفع صوته ذاكرًا اسم مَنْ تقدّم الضحية قربانًا له :- {إِنَّمَا حَرَّمَ عَلَيْكُمُ الْمَيْتَةَ وَالدَّمَ وَلَحْمَ الْخِنْزِيرِ وَمَا أُهِلَّ بِهِ لِغَيْرِ اللهِ} ., أَهَل :مصدر أهِلَ بـ., أَهِل :صفة مشبَّهة تدلّ على الثبوت من أهِلَ بـ., أُهِلَ يُؤهَل ، أُهولاً ، والمفعول مَأْهول | • أُهِل البلدُ كثر سكّانُه :-أُهلت منطقة، - واحة/ جزيرة مأهولة., أهَلَ يَأهُل ، اؤهُل / هُلْ ، أَهْلاً وأُهولاً ، فهو آهل ، والمفعول مأهول (للمتعدِّي) | • أهَل فلانٌ تزوَّج :-أهَل الشابُّ بعد أن أنهى دراسته.|• أهَل المكانُ: عَمِر بأهله :-مكان آهِلٌ بالسُّكّان، - يأهُل المصيف في الصيف.|• أهَل المرأةَ: تزوَّجها :-أهَل زميلتَه في الجامعة., أهِلَ بـ يَأهَل ، ائْهَلْ / هَلْ ، أَهَلاً ، فهو أهِل ، والمفعول مأهول به | • أهِل بفلان أنِس به :-أهِل بصديقه، - أهِل الحاجُّ بجوار قبر الرسول صلّى الله عليه وسلّم., أهْل ، جمع الجمع أهلون (لغير المصدر) وأهالٍ (لغير المصدر).|1- مصدر أهَلَ. |2 - زوجة الرّجل، أسرته وأقاربه :-وصَل أهلَه، - قام على رعاية أهله، - {وَأْمُرْ أَهْلَكَ بِالصَّلاَةِ} - {شَغَلَتْنَا أَمْوَالُنَا وَأَهْلُونَا} .|• أهل الدَّار: سكَّانُها :- {وَلَوْ أَنَّ أَهْلَ الْقُرَى ءَامَنُوا وَاتَّقَوْا} .|• أهل الخير ونحوه: أصحابه :- {قُلْ يَاأَهْلَ الْكِتَابِ تَعَالَوْا إِلَى كَلِمَةٍ سَوَاءٍ} |• أهلٌ للنَّجاح: جديرٌ به، يستحقُّه، - أهلاً بك/ أهلاً وسهلاً/ جئت أهلاً ونزلت سهلاً: عبارات تقال في الترحيب بشخص عند استقباله، - أهل الحديث: الفقهاء الذين كانوا يبحثون عن نص من القرآن أو السنة يهتدون به في فتاويهم، - أهل الحَلّ والرَّبط/ أهل الحَلّ والعَقْد: الولاة وعِلْية القوم الذين بيدهم تصريف الأمور، - أهل الخِبْرة: الخبراء ذوو الاختصاص الذين يعود لهم حقّ الاقتراح والتقدير، - أهل الرَّأي: الفقهاء الذين كانوا يتوسَّعون في الاستنباط والقياس، - أهل العلم: العلماء، - أهل الكهف: أصحابه، - له في دارنا أهل وسهل: يلقى الترحيب منا. • أهل البيت: أهل النبيّ محمد صلّى الله عليه وسلّم وأقاربه :- {إِنَّمَا يُرِيدُ اللهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ} .|• أهل الكتاب: اليهود والنصارى الذين لهم كتاب مُنزَّل., أهَّلَ / أهَّلَ بـ يؤهِّل ، تأهيلاً ، فهو مُؤهِّل ، والمفعول مُؤهَّل | • أهَّل فلانًا زوَّجه :-أهَّل ولدَه.|• أهَّل فلانًا للأمر: أعدَّه، صيّره أهلاً له :-أهَّله للإدارة، - أهَّل الجيشَ للهجوم، - هو غير مؤهَّل لهذا العمل.|• أهَّل بفلان: رحَّب به قائلاً له: أهلاً ومرحبًا بك :-أهَّل بالضيف، - يكثر من التأهيل بزوّاره.


معجم اللغة العربية المعاصرة
الكلمة: أهل
جذر الكلمة: هلل

- هَلَل، مفرد هَلَّة.|1- نسجُ العنكبوت. |2 - خوف، فزع. |3 - أوّل المطر., هلَّلَ يهلِّل ، تهليلاً ، فهو مُهلِّل | • هلَّل الشَّخصُ هَتَف، عبَّر عن فرحه بالصَّوت أو بالتَّصفيق :-هلَّل لفريق الكرة الذي يحبّه.|• هلَّل المسلمُ: قال: لا إله إلاّ الله.


معجم الصحاح في اللغة
الكلمة: أهل
جذر الكلمة: أهل

- ل الأهْ :أهْل الرجل، وأهْل الدار؛ وكذلك الأهْلة. قال الشاعر: وأهْلة ودّ قد تبرّيْت ودّهمْ ... وأبْليْتهمْ في الحمد جهْدي ونائلي أي ربّ من هوأهْل للودّ قد تعرّضت له وبذلت له في ذلك طاقتي من نائلي. والجمعأهْلات، وأهلات، وأها ل. وقد جاء في الشعر آهال وأنشد الأخفش: وبلْدة ما الإنْس ما آهالها ومنزل آهل، أي بهأهْلهْ. والإهالة: الودك. والمسْتأْهل: الذي يأخذ الإهالة، أو يأكلها. وتقول: فلانأهْل لكذا، ولا تقل: مسْتأْهل. وقدأهل فلان يأْهل ويأْهلأهولا، أي تزوّج؛ وكذلك تأهّل. وأهّلْت بالرجل، إذا آنست به. وقولهم: مرحبا وأهْلا، أي أتيت سعة وأتيت أهلا، فاستأنسْ ولا تستوحشْ. قال أبو زيد: آهلك الله في الجنة إيهالا، أي أدخلكها وزوّجك فيها. وأهّلك الله للخير تأهيلا.


معجم الصحاح في اللغة
الكلمة: أهل
جذر الكلمة: هلل

- لال اله : أوّل ليلة والثانية والثالثة، ثم هو قمر. والهلال: ما يضمّ بين الحنوْيْن من حديد أو خشب؛ والجمع الأهلّة. والهلال: الماء القليل في أسفل الركيّ والهلال: السنان الذي له شعبتان يصاد به الوحش. والهلال: طرف الرحى إذا انكسر منه. وقول ذي الرمّة: إليك ابتذْلنا كلّ وه م كأنّه ... هلال بدا في رمْضة يتقلّب قالوا: يعني حيّة. وتهلّل السحاب ببرقه:تلأْلأ. وﺗﻬلّل وجه الرجل في فرحه، واسْتهلّ. وﺗﻬلّلتْ دموعه، أي سالت. وانْهلت السماء: صبّتْ، واﻧﻬلّ المطر انْهلالا: سال بشدّة. وهلّل الرجل، أي قال لا إله إلا الله. يقال: قد أكثرت من الهيْللة، أي من قول لا إله إلا الله. والتهْليل: النكوص. يقال: حمل فما هلّل، أي فما جبن. قال كعب بن زهير: فما لهمْ عن حياض الموت تهْليل والهلل: الفرق. يقال: هلك فلان هللا، أي فرقا. أبو زيد: الهلل: أوّل المطر. يقال: اسْتهْلت السماء، وذلك في أوّل مطرها. ويقال: هو صوت وقْعه. واستْهلّ الصبيّ، أي صاح عند الولادة. وأهلّ المعْتمر، إذا رفع صوته بالتلبية. وأهلّ بالتسمية على الذبيحة. وقوله تعالى: " وماأهلّ به لغير الله " ، أي نودي عليه بغير اسم الله. وأصله رْفع الصوت. وأهلّ الهلال، واسْتهلّ على ما لم يسمّ فاعله. ويقال أيضا: اسْتهلّ هو، بمعنى تبيّن. ولا يقال:أهلّ. ويقال: أهْلْلنا عن ليلة كذا، ولا يقال أهْلْلناه فهلّ، كما يقال أدخلناه فدخل، وهو قياسه. ويقال: قد ذهب بذي هليّان بكسر الهاء، إذا ذهب بحيث لا يدْرى. ويقال: ما أصاب عنده هلّة ولا بلّة، أي شيئا.


- , مستحق, أهل, أهل (لـ), جدير, حقيق, خليق, ولي, إقترن, بعل, تأهل, تزوج, نكح, رهط, أتباع, أنصار, أسرة, ثلة, جماعة, جمع, جمهرة, جمهور, حشد, حزب, خاصة, ركب, رفقة, لاح, إنجلى, إنكشف, بان, بدا, برز, تبدى, تبين, تجلى, تراءى, تكشف, حصحص, سنح, شيعة, بطانة, حاشية, عشيرة, عترة, باطن, حشم, خواص, دخيلة, ذمة, سريرة, سر, ضمير, طوية, أهل(الخاصة, جانب, صحب, عشرة, قربان, قدير, أريب, بارع, جبار, حاذق, حازم, خبير, شبيه, شديد, شرس, صارم, ضليع, عزيز, عزام, متمكن, إختصاصي, إخصائي, ثابت, راسخ, عالم, كفء, متين, مكين, أقارب, أنكح, أحصن, زوج, ظهر, لأح, تقني, حكيم, صلب, قوي, ماهر, حري, حضر, خطر, عرض, هجس, أهل (لـ) جدير, حريص, محقوق, كفؤ, مثيل, ملائم, مناسب, نظير, إئتهل, ختن, نبذ, نقض, آصرة, حق, طائفة, قوم, كوكبة, مجموعة, ملأ, أشرق, أطل, إشتهر, إنبلج, امتاز, انكشف, بزغ, بز, رحم, سلالة, قرابة, قربى, نسب, أهل-الرجل-, اتصل, اقترن, تأهل(الرجل, بجدة, مشابه, مطابق, مماثل, موات, موافق, ألاح(الشيء), نجم, هل, إلف, خدين, خليل, صب, صديق, صفي, عاشق, عشير, كلف, محب, أبلج, أشرف على, أضاء, أناف, إتضح, إرتفع, إستبان, إنبثق, إنتشر, إنجاب, كلل, أنس, عمر, آهل, أنيس, أليف, أهلي, ألوف, إجتماعي, جليس, حضاري, داجن, أتخم, إكتظ, إمتلأ, احتشد, ازدحم, بشم, تخم, حفل, سنق, سكن, شبع, شغل, بقي, بني, جاد, حسن, دام, سلم, شخص, صلح, قطن, تأنس, أليف الداجن, مروض, ألف, تدجن, حيوان, دجن, روض, آب, آلف, أقفل, إجتمع, إستمر, إنتسب, إنتمى, إنخرط, إنضم, اكتظ, آلفه, آنس, أنس به, أثرى, أيسر, إترع, إستغنى, إغتنى, استغنى, تمول, ثري


معجم الكلمات المتضادة
الكلمة: أهل
جذر الكلمة: أهلية

معجم القرآن عربي إنجليزي
الكلمة: أهل
جذر الكلمة: أهل

- is worthy, O People, of the People, people, the People, to the people, with the People of the Book, has been dedicated, is dedicated



الأكثر بحثاً