أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ ۚ وَلَوْ كَانَ مِنْ عِندِ غَيْرِ اللَّهِ لَوَجَدُوا فِيهِ اخْتِلَافًا كَثِيرًا
 

وَقَالَ الرَّسُولُ يَا رَبِّ إِنَّ قَوْمِي اتَّخَذُوا هَٰذَا الْقُرْآنَ مَهْجُورًا

أَنَّى لِلْمُحْتَوَى الْعَرَبِيِّ أَنْ يُثْرَى فِي مَعْزِلٍ عَنْ الْقُرْآنِ وَاللُّغَةِ !

المعاجم:


لا شكّ أنّ إضافة المعاجم يساعد كثيرا في فهم الكلمات القرآنيّة ودلالاتها، لذلك قمنا بإضافة أهمّ المعاجم وأكثرها دقّة وشهرة، مثل لسان العرب وتاج العروس وغيرهما، وبمجرد اختيار الكلمة في برنامجنا المتدبّر تستطيع الكشف عن معناها.

- البُلْجَةُ والبَلَجُ: تباعدُ ما بين الحاجبين؛ وقيل: ما بين الحاجبين إِذا كان نَقِيّاً من الشعر؛ بَلِجَ بَلَجاً، فهو أَبْلَجُ، والأُنثى بَلْجاءُ. وقيل: الأَبْلَجُ الأَبيضُ الحسَنُ الواسعُ الوجه، يكون في الطول والقصر. ابن الأَعرابي: البُلْجُ النَّقِيُّو مواضعِ القَسَماتِ من الشَّعَرِ. الجوهري: البُلْجَةُ نَقاوَةُ ما بين الحاجبين؛ يقال: رجلٌ أَبْلَجُ بَيِّنُ البَلَجِ إِذا لم يكن مقروناً. وفي حديث أُمِّ معبد في صفة النبي، صلى الله عليه وسلم: أَبْلَجُ الوجهِ أَي مُسْفِرهُ مُشْرِقُه، ولم تُرِدْ بَلَجَ الحاجِبِ لأَنها تَصِفُه بالقَرَنِ. والأَبْلَجُ: الذي قد وَضَح ما بين حاجبيه فلم يقترنا. ابن شميل: بَلِجَ الرجلُ يَبْلَجُ إِذا وَضَحَ ما بين عينيه، ولم يكن مقرون الحاجبين، فهو أَبْلَجُ. والأَبْلَدُ إِذا لم يكن أَقْرَنَ. ويقال للرجلِ الطَّلْقِ الوجهِ: أَبْلَجُ وبَلْجٌ. ورجل أَبْلَجُ وبَلْجٌ وبَلِيجٌ: طَلْقٌ بالمعروفِ؛ قالت الخنساء:كَأَنْ لَمْ يَقُلْ: أَهْلاً، لطالِبِ حاجةٍ، وكان بَلِيجَ الوجهِ، مُنْشَرِحَ الصَّدْرِ وشيء بليج: مشرق مضيء؛ قال الداخل بن حرام الهذلي: بِأَحْسَنَ مَضْحَكاً منها وجِيداً، غَداةَ الحَجْرِ، مَضْحَكُها بَليجُ والبُلْجَةُ: ما خلف العارض إِلى الأُذن ولا شعر عليه. والبُلْجَةُ والبَلْجَةُ: آخر الليل عند انصداع الفجر. يقال: رأَيت بُلْجَةَ الصبح إِذا رأَيت ضَوْءَهُ. وفي الحديث: ليلة القَدْرِ بَلْجَةٌ أَي مشرقة. والبَلْجَةُ، بالفتح، ويالبُلْجَةُ، بالضم: ضَوْءُ الصبح. وبَلَجَ الصُّبْحُ يَبْلُجُ، بالضم، بُلُوجاً، وانْبَلَجَ، وتَبَلَّجَ: أَسْفَرَ وأَضاء. وتَبَلَّجَ الرجل إِلى الرجل: ضحك وهَشَّ. والبَلَجُ: الفَرَحُ والسرور، وهو بَلْجٌ، وقد بَلِجَتْ صدورُنا. الأَصمعي: بَلِجَ بالشيء وثَلِجَ إِذا فرح، وقد أَبْلَجَني وأَثْلَجَني. وابْلاجَّ الشيءُ: أَضاء. وأَبْلَجَتِ الشمسُ: أَضاءَت. وأَبْلَجَ الحَقُّ: ظهر؛ ويقال: هذا أَمْرٌ أَبْلَجُ أَي واضح؛ وقد أَبَْلَجَهُ: أَوضحه، ومنه قوله: أَلحَقُّ أَبْلَجُ، لا تَخْفَى مَعالِمُهُ، كالشَّمْسِ تَظْهَرُ في نورٍ وإِبْلاجِ والبُلُوجُ: الإِشراقُ. وصُبْحٌ أَبْلَجُ بَيِّنُ البَلَجِ أَي مشرق مضيء؛ قال العجاج: حتى بَدَتْ أَعناقُ صُبْحٍ أَبْلَجا وكذلك الحق إِذا اتضح؛ يقال: الحقُّ أَبْلَجُ، والباطل لَجْلَجٌ. وكل شيء وَضَحَ: فقد ابْلاجَّ ابْلِيجاجاً. والبُلْجَةُ: الاسْتُ، وفي كتاب كراع: البَلْجَةُ، بالفتح، الاست، قال: وهي البَلْحَةُ، بالحاء. وبَلْجٌ وبَلاَّجٌ وبالِجٌ: أَسماء.


- الليث: لَجَّ فلان يَلِجُّ ويَلَجُّ، لغتان؛ وقوله: وقد لَجَِجْنا في هواك لَجَجا قال: أَراد لَجَاجاً فَقَصَره؛ وأَنشد: وما العَفْوُ إِلاَّ لامْرِئٍ ذي حَفِيظةٍ، متى يُعْفَ عن ذَنْبِ امرئِ السَّوْءِ يَلْجَجِ ابن سيده: لَجِجْتُ في الأَمرِ أَلَجُّ ولَجَجْتُ أَلِجُّ لَجَجاً ولجَاجاً ولَجاجَةً، واسْتَلْجَجْتُ: ضَحِكْتُ؛ قال: فإِنْ أَنا لم آمُرْ، ولم أَنْهَ عَنْكُما، تَضاحَكْتُ حتى يَسْتَلِجَّ ويَسْتَشري ولَجَّ في الأَمر: تمَادى عليه وأَبَى أَن يَنْصَرِفَ عنه، والآتي كالآتي، والمصدر كالمصدر. وفي الحديث: إِذا اسْتَلَجَّ أَحدُكم بيمينِهِ فإِنه آثَمُ له عند الله من الكَفَّارةِ، وهو اسْتَفْعَلَ من اللَّجاجِ. ومعناه أَن يحلف على شيءٍ ويرى أَن غيره خير منه، فَيُقِيمُ على يمينه ولا يَحْنَثُ فذاك آثَمُ؛ وقيل: هو أَن يَرَى أَنه صادقٌ فيها مُصيبٌ، فَيَلِجُّ فيها ولا يُكَفِّرها؛ وقد جاء في بعض الطرق: إِذا اسْتَلْجَجَ أَحدكم، بإِظهار الإِدغام، وهي لغة قريش، يظهرونه مع الجزم؛ وقال شمر: معناه أَن يَلِجَّ فيها ولا يكفرها ويزعم أَنه صادق؛ وقيل: هو أَن يَحْلِفَ ويرى أَنَّ غيرها خير منها، فيقيم للبِرِّ فيها ويترك الكفَّارة، فإِن ذلك آثَمُ له من التكفير والحِنْثِ، وإِتْيانِ ما هو خَيْرٌ. وقال اللحياني في قوله تعالى: ويَمُدُّهم في طُغْيانِهم يَعْمَهون أَي يُلِجُّهُمْ. قال ابن سيده: فلا أَدري أَمِنَ العرب سمع يُلِجُّهُمْ أَم هو إِدْلال من اللحياني وتجاسُر؟ قال: وإِنما قلت هذا لأَني لم أَسمع أَلْجَجْتُه. ورجلٌ يلَجوجٌ ولَجُوحةٌ، الهاء للمبالغة، ولُجَجةٌ مثل هُمزة أَي لَجُوجٌ، والأُنثى لَجُوجٌ؛ وقول أَبي ذؤيب: فإِني صَبَرْتُ النَّفْسَ بعدَ ابنِ عَنْبَسٍ، فقد لَجَّ من ماءِ الشُّؤُون لَجُوجُ أَراد: دَمْعٌ لَجُوجٌ، وقد يُستعمل في الخيل؛ قال: من المُسْبَطِرّاتِ الجِيادِ طِمِرَّةٌ لَجُوجٌ، هَواها السَّبْسَبُ المُتماحِلُ والمُلاجَّةُ: التمادي في الخُصومةِ؛ وقوله أَنشده ابن الأَعرابي: دَلْوُ عِراكٍ لَجَّ بي مَنِينُها فسره فقال: لَجَّ بي أَي ابْتُلِيَ بي، ويجوز عندي أَن يريد: ابْتُلِيتُ أَنا به، فَقَلَب. ومِلْجاجٌ كَلَجُوجٍ؛ قال مليح: من الصُّلْبِ مِلْجاجٌ يُقَطِّعُ رَبْوَها بُغامٌ، ومَبْنِيُّ الحَصيرين أَجْوَفُ (* قوله «الحصيرين» كذا بالأصل.) ولُجَّةُ البَحْر: حيث لا يُدْرَكُ قَعْرُه. ولُجُّ الوادي: جانبُه. ولُجُّ البحرِ: عُرْضُه؛ قال: ولُجُّ البحرِ الماءُ الكثير الذي لا يُرَى طرَفاه، وذكر ابن الأَثير في هذه الترجمة: وفي الحديث: من ركب البحر إِذا التَجَّ فقد بَرِئَتْ منه الذِّمَّةُ أَي تَلاطَمَتْ أَمْواجُه؛ والتَّجَ الأَمرُ إِذا عَظُمَ واخْتَلَطَ. ولُجَّةُ الأَمرِ: مُعْظَمُه. ولُجَّةُ الماءِ، بالضم: مُعْظَمُه، وخص بعضهم به معظم البحر، وكذلك لُجَّةُ الظَّلامِ، وجمعه لُجٌّ ولُجَجٌ ولِجاجٌ؛ أَنشد ابن الأَعرابي: وكيفَ بِكم يا عَلْوُ أَهلاً، ودُونَكمْ لِجاجٌ، يُقَمِّسْنَ السَّفِينَ، وَبِيدُ؟ واسْتَعارَ حِماسُ بن ثامِلٍ اللُّجَّ لليل، فقال: ومُسْتَنْبِحٍ في لُجِّ لَيْلٍ، دَعَوْتُه بِمَشْبُوبَةٍ في رأْسِ صَمْدٍ مُقابِلِ يعني مُعْظَمَه وظُلَمَه. ولُجُّ اللَّيْلِ: شِدَّةُ ظُلْمَتِهِ وسواده: قال العجاج يصف الليل: ومُخْدِرُ الأَبْصارِ أَخْدَرِيُّ لُجٌّ، كأَنَّ ثِنْيَه مَثْنِيُّ أَي كأَنَّ عِطْفَ الليلِ معطوفٌ مَرَّة أُخرى، فاشتدّ سوادُ ظُلْمَتِه. وبحرٌ لُجاجٌ ولُجِّيٌّ: واسعُ اللُّجِّ واللُّجُّ: السَّيْفُ، تشبيهاً بِلُجِّ البحر. وفي حديث طلحة بن عبيد: إِنهم أَدْخلوني الحَشَّ وقَرَّبُوا فَوَضَعوا اللُّجَّ على قَفَيَّ؛ قال ابن سيده: وأَظنُّ أَنَّ السيف إِنما سمِّيَ لُجّاً في هذا الحديث وحده. قال الأَصمعي: نُرى أَن اللُّجَّ اسم يسمى به السيفُ، كما قالوا الصَّمْصامةُ وذو الفَقار ونحوه؛ قال: وفيه شَبَهٌ بلُجَّةِ البحر في هَوْلِهِ؛ ويقال: اللُّجُّ السيف بلغة طيِّئ؛ وقال شمر: قال بعضهم: اللُّجُّ السيف بلغة هُذَيْل وطَوائِفَ من اليمن؛ وقال ابن الكلبي: كان للأَشْتَر سيف يسميه اللُّجَّ واليَمَّ؛ وأَنشد له: ما خانَنِي اليَمُّ في مَأْقِطٍ ولا مَشْهَدٍ، مُذْ شَدَدْتُ الإِزارا ويروى: ما خانني اللُّجُّ. وفلان لُجَّةٌ واسِعةٌ، على التشبيه بالبحر في سَعته. وأَلَجَّ القومُ ولَجَّجُوا: ركبوا اللُّجَّة. والتَجَّ المَوْجُ: عَظُمَ. ولَجَّجَ القومُ إِذا وقَعُوا في اللُّجَّة. قال الله تعالى: في بَحْرٍ لُجِّيٍّ؛ قال الفراء: يقال بحر لُجِّيّ ولِجِّيّ، كما يقال سُخْرِيٌّ وسِخْرِيٌّ، ويقال: هذا لُجُّ البحر ولُجَّةُ البحر. وقال بعضهم اللُّجّةُ الجماعة الكثيرة كلجة البحر، وهي اللُّجُّ. ولَجَّجَتِ السَّفينةُ أَي خاضَتِ اللُّجَّةَ، والتجَّ البحر التِجاجاً، والتَجَّتِ الأَرضُ بالسَّرابِ: صار فيها منه كاللُّجِّ. والتجَّ الظلامُ: التَبَسَ واختلط. واللَّجّةُ: الصوت؛ وأَنشد لذي الرمّة: كأَنَّنا، والقِنانُ القُودُ تَحْمِلُنا، مَوْجُ الفُراتِ إِذا التَجَّ الدَّيامِيمُ أَبو حاتم: الْتَجَّ صار له كاللُّجَج من السَّرابِ. وسمعت لَجَّةَ الناس، بالفتح، أَي أَصواتهم وصخَبهم؛ قال أَبو النجم: في لَجّةٍ أَمْسِكْ فُلاناً عن فُلِ ولَجَّةُ القوم: أَصواتهم. واللَّجّةُ واللَّجْلَجَةُ: اختِلاطُ الأَصواتِ. والتجَّت الأَصوات: ارتفعت فاختلطت. وفي حديث عِكَْرِمة: سمعت لهم لَجّة بآمِينَ، يعني أَصوات المصلِّين. واللَّجّةُ: الجلَبَةُ. وأَلَجَّ القومُ إِذا صاحوا؛ وقد تكون اللَّجّة في الإِبل؛ وقال أَبو محمد الحَذْلَمِيُّ: وجَعَلَتْ لَجَّتُها تُغَنِّيهْ يعنيى أَصواتها كأَنها تُطْرِبُه وتَسْتَرْحِمُه ليوردها الماء، ورواه بعضهم لَخَّتُها. ولَجَّ القومُ وأَلَجُّوا: اختلطت أَصواتهم. وأَلَجَّتِ الإِبلُ والغنم إِذا سمعتَ صوتَ رَواعِيها وضَواغِيها. وفي حديث الحُدَيْبيةِ: قال سُهَيْلُ بن عمرو: قد لَجَّتِ القَضيَّةُ بيني وبينك أَي وَجَبَتْ؛ قال هكذا جاء مشروحاً، قال: ولا أَعرف أَصله. والْتَجَّتِ الأَرضُ: اجتمع نبتها وطالَ وكثُرَ، وقيل: الأَرض المُلْتَجّةُ الشديدةُ الخُضْرةِ، التفَّتْ أَو لم تَلْتَفَّ. وأَرض بقْلُها مُلْتَجٌّ، وعين مُلْتَجَّةٌ، وكأَنَّ عَيْنَه لُجَّةٌ أَي شديدةُ السوادِ؛ وعين مُلتَجَّةٌ، وإِنه لشديدُ التجاجِ العين إِذا اشتَدَّ سوادُها. والأَلَنْجَجُ واليَلَنْجَجُ: عودُ الطيبِ، وقيل: هو شجر غيرُهُ يُتَبَخَّرُ به؛ قال ابن جني: إِن قيل لك إِذا كان الزائد إِذا وقع أَوّلاً لم يكن للإِلحاق، فكيف أَلحقوا بالهمزة في أَلَنْجَجٍ، وبالياء في يَلَنْجَجٍ؟ والدليل على صحة الإِلحاق ظهور التضعيف؛ قيل: قد عُلم أَنهم لا يُلحقون بالزائد في أَوَّل الكلمة إِلاَّ أَن يكون معه زائد اخر، فلذلك جاز الإِلحاق بالهمزة والياء في أَلَنْجَجٍ ويَلَنْجَجٍ، لمَّا انضمّ إِلى الهمزة والياءِ النونُ. والأَلَنْجُوجُ واليَلَنْجُوجُ: كالأَلنجج. واليلنجج: عود يُتبخر به، وهو يَفَنْعَلٌ وأَفَنْعَلٌ؛ قال حُمَيْدُ ابن ثَوْر: لا تَصْطَلي النارَ إِلا مِجْمَراً أَرِجاً، قد كَسَّرَتْ من يَلَنْجُوجٍ له رقَصا وقال اللحياني: عُود يَلَنْجُوجٌ وأَلَنْجُوجٌ وأَلَنْجيجٌ فَوُصِفَ بجميع ذلك، وهو عُودٌ طيّب الريح. واللَّجْلجةُ: ثِقَلُ اللِّسانِ، ونَقْصُ الكلامِ، وأَن لا يخرج بعضه في أَثر بعض. ورجل لَجْلاجٌ وقد لَجْلَجَ وتَلَجْلَجَ. وقيل الأَعرابي: ما أَشدُّ البردِ؟ قال: إِذا دَمَعَتِ العَيْنان وقطر المَنْخران ولَجْلَجَ اللِّسان؛ وقيل: اللَّجْلاجُ الذي يجولُ لسانه في شِدْقه. التهذيب: اللَّجلاجُ الذي سَجِيَّةُ لسانه ثِقَلُ الكلامِ ونَقْصُه. الليث: اللَّجْلَجةُ أَن يتكلم الرجل بلسان غير بَيِّنٍ؛ وأَنشد: ومَنْطِقٍ بِلِسانٍ غيرِ لجْلاجِ واللَّجْلَجةُ والتَّلَجْلُج: التَّرَدُّدُ في الكلام. ولَجْلَجَ اللُّقْمةَ في فِيهِ: أَدارَها من غير مَضْغٍ ولا إِساغةٍ. ولَجْلَجَ الشيءَ في فِيهِ: أَدارَه. وتَلَجْلَجَ هو، وربما لَجْلَجَ الرجلُ اللُّقْمةَ في الفم في غير مَوْضِع؛ قال زهير: يُلَجْلِجُ مُضْغةً فيها أَنِيضٌ أَصَلَّتْ، فهْيَ تَحْتَ الكَشْحِ داءُ الأَصمعي: أَخذتَ هذا المال فأَنت لا تردُّه ولا تأْخذه كما يُلَجلِجُ الرجل اللقمةَ فلا يَبْتَلِعُها ولا يلقيها. الجوهري: يُلَجْلِجُ اللقمةً في فيه أَي يردِّدها فِيهِ لِلمَضْغِ. ابن شميل: اسْتَلَجّ فلان مَتاعَ فلان وتَلَجَّجَه إِذا ادَّعاه. أَبو زيد، يقال: الحَقُّ أَبْلَجُ والباطلُ لَجْلَج أَي يُرَدَّدُ من غير أَن يَنْفُذ، واللَّجْلَجُ: المخْتَلِطُ الذي ليس بمستقيم، والأَبْلَجُ: المُضِيءُ المُستقيمُ. وفي كتاب عمر إِلى أَبي موسى: الفَهْمَ الفَهْمَ فيما تَلَجْلَجَ في صَدْرِكَ مما ليس في كتاب ولا سُنَّة أَي تَرَدَّدَ في صَدْرِك وقَلِقَ ولم يَسْتَقِرَّ؛ ومنه حديث عليّ، رضي الله عنه: الكَلِمةُ من الحِكْمَةِ تكون في صدر المُنافِقِ، فَتَلَجْلَجُ حتى تخرج (* قوله «حتى تخرج» هذا ما بالأصل والذي في نسخة يوثق بها من النهاية على اصلاح بها تسكن بدل تخرج.) إِلى صاحبها أَي تتحرك في صدره وتَقْلَقُ حتى يَسْمَعَها المؤْمن فيأْخذَها ويَعِيَها؛ وأَراد تتلجلج فحذف تاء المضارعة تخفيفاً. وتَلَجْلَجَ بالشيءِ: بادَرَ. ولَجْلَجَه عن الشيء: أَداره ليأْخذه منه. وبَطْنُ لُجَّان: اسم موضع؛ قال الراعي: فقلت والحَرَّةُ السَّوْداءُ دونَهُم، وبَطْنُ لُجَّانَ لما اعْتادَني ذِكَري


- : (بَلَجَ الصُّبْحُ) يَبْلُجُ بالضّمّ، بُلُوجاً: أَسفَرَ، و (أَضاءَ وأَشْرَقَ) ، والبُلُوجُ: الإِشْرَاقُ، (كانْبَلَجَ، وتَبَلَّجَ) . وأَبْلَجَت الشَّمْسُ: أَضاءَتْ، (وأَبْلَجَ) الحَقُّ: ظَهَرَ، وَهُوَ مَجاز. (وكُلُّ مُتَّضِحٍ أَبْلَجُ) من صُبْحٍ وحَقَ وأَمْرٍ ووَجْهٍ وغيرِها. (والابْلِيلاجُ) ، كَذَا فِي نسختنا، وَفِي أُخرى الابْلِيجَاجُ، وَفِي أُخرَى غيرِهَا الابْلِجاجُ (: الوُضُوحُ) وكلُّ شيْءٍ وَضَحَ فقد ابْلاجَّ ابْلِيجَاجاً. وابْلاجَّ الشيءُ: أَضاءَ. (و) لَقِيتُه عِنْد (البُلْجَةِ) ، وسَرَيْتُ الدُّلْجَةَ والبُلْجَةَ حتّى وصَلْتُ، وَهُوَ (بالضّمّ) وسَقطَ ذالك من بعضِ النسَخ، وَهُوَ آخِرُ اللّيْلِ عِنْد انْصِداعِ الفَجْرِ، يُقَال: رأَيتُ بُلْجَةَ الصُّبحِ، إِذا رأَيتَ (الضَّوْءَ، ويُفْتَح) ، فَفِي الحدِيث: (ليلَةُ القَدرِ بَلْجَة) ، أَي مُشْرِقَة. وَفِي اللِّسَان: البَلْجَةُ، بِالْفَتْح، والبُلْجَةُ، بالضّمّ: ضَوءُ الصُّبحِ. (و) البُلْجَةُ والبَلَجُ: تَباعُدُ مَا بَين الحاجِبَيْنِ، وَقيل: مَا بينَ الجاجِبَينِ إِذا كَانَ نَقِيًّا من الشَّعَر. وَفِي الصّحَاح والأَساسِ: البُلْجَةُ كالفُرْجَةِ (: نَقَاوَةُ مَا بَيْنَ الحاجِبَيْنِ) . بَلِجَ بَلَجاف، (وَهُوَ أَبْلَجُ بَيِّنُ البَلَجِ) مُشْرِقٌ، والأَنْثَى بَلْجَاءُ، وَمَا أَحْسَنَ بُلْجَتَه، وَيُقَال: رَجُلٌ أَبْلَجُ، إِذا لم يَكُنْ مَقْرُوناً، وَفِي حَدِيث أُمِّ مَعْبَدٍ فِي صِفة النبيّ صلى الله عَلَيْهِ وَسلم: (أَبْلَجُ الوَجْهِ) أَي مُسْفِرُه مُشْرِقُه، وَلم تُرِدْ بَلَجَ الحواجِبِ؛ لأَنّها تصفُه بالقَرَنِ، والأَبْلَجُ الَّذِي قد وَضَحَ مَا بَين عَيْنَيْهِ وَلم يكنْ مَقْرُونَ الحَاجِبَيْنِ، فَهُوَ أَبْلَجُ. وَقيل: الأَبْلَجُ: الأَبْيَضُ الحَسَنُ الواسعُ الوَجْهِ، يكون فِي الطُّولِ والقِصَرِ. وَقَالَ غَيْرُه: يُقَال للرّجُلِ الطَّلْقِ الوَجْهِ: أَبْلَجُ بَلْجٌ، وَرَجُل أَبْلَجُ، وبَلْجٌ، وبَلِيجٌ: طَلْقٌ بِالْمَعْرُوفِ، قَالَت الخَنْسَاءُ. كأَنْ لَمْ يَقُلْ أَهْلاً لِطَالِبِ حاجَةٍ وَكَانَ بَلِيجَ الوَجْهِ مُنْشَرِحَ الصَّدْرِ وشيءٌ بَلِيجٌ: مُشْرِقٌ مُضِىءٌ، قَالَ الدَّاخِل بنُ حَرَامٍ الهُذَلِيّ: بأَحْسَنَ مَضْحَكاً مِنْهَا وجِيداً غَداةَ الحِجْرِ مَضْحَكُهَا بَلِيجُ وَفِي الأَساس: من الْمجَاز: يُقَال لذِي الكَرَمِ والمَعْرُوفِ وطلاقَةِ الوَجْهِ: أَبْلَجُ، وإِنْ كَانَ أَقْرَنَ. (و) من الْمجَاز أَيضاً: (بَلِجَ) الرّجُلُ (، كخَجِلَ) بَلَجاً، والبَلَجُ: الفَرَحُ والسّرُور، وَهُوَ بَلِجٌ، كَكَتِفٍ وَقد بَلِجَتْ صُدُورُنَا: انشرَحَتْ، وثَلِجَ بِهِ صَدْرِي وبَلِجَ، بَعْدَ مَا (حَرَّ و) حَرِجَ. وَعَن الأَصْمَعِيّ: بَلِجَ بالشَّيْءِ وثَلِجَ، إِذا (فَرِحَ) . (و) بَلَجَ (كَضَرَبَ) يَبْلِجُ بَلْجاً: (فَتَحَ) . (و) قد (أَبْلَجَهُ) وأَثْلَجَهُ: (أَوْضَحَهُ، وفَرَّحَهُ) . وَهَذَا أَمرٌ أَبْلَجُ، أَي وَاضح، قَالَ: الحَقُّ أَبْلَجُ لَا تَخْفَى مَعَالِمُه كالشَّمْسِ تَظْهَرُ فِي نُورِ وإِبْلاجِ وصُبْحٌ أَبْلَجَ بَيِّنُ البَلَجِ، وكذالك الحَقُّ، إِذا اتضَحَ، يُقَال: الحَقُّ أَبْلَج، والبَاطِلُ لَجْلَج. (وبَلْجٌ) ، بِفَتْح فَسُكُون (: صَنَمٌ واسْمٌ) ، وَفِي نُسْخَة (أَو اسْم) ، وَهُوَ جَدّ أَبِي عمرٍ وعُثْمَانَ بنِ عبدِ الله بنِ مُحَمَّدِ بنِ بَلْجٍ البُرْجُمِيّ الصّائغ البَصْرِيّ، عَن أَبي داوودَ الطّيالِسِيّ، وَعنهُ أَبو طالبٍ أَحمدُ بنُ نَصْرِ بنِ طالبٍ الْحَافِظ، وَغَيره. (وَرَجلٌ بَلْ: طَلْقُ الوَجْهِ) بِالْمَعْرُوفِ، وَهُوَ مَجاز، كَمَا تقدّم. (وحَمَّامُ بَلْجٍ: بالبَصْرَةِ) نُسِب إِلي بَلْج (بن نُشْبَة التّميميّ) . (وأُبْلُوجٌ السُّكَّرُ بالضمّ وبَلِّيجُ السَّفِينَةِ، كسِكَينٍ: معَرَّبانِ) وَلم يَعرِّف الثَّانِي، وَفِي نُسْخَة: وأُبْلوج، بالصم، السكَّرُ، قلت: وَهُوَ الأَمْلُوجُ عِنْد أَهلِ الحَساءِ والقَطِيف. (وبَلْجَان، كسَحْبَانَ: ع، بالبَصْرَة) ، مِنْهُ أَبو يَعْقوبَ يُوسُف بنُ أَبي سَهْلِ بنِ أَبي سعد بنِ محمودِ بن أَبي سَعِيد، فقيهٌ صُوفِي ظريف، صَحبَ أَبا الحَسَن البُسْتِيّ، وَعنهُ أَبو سعدٍ السَّمْعَانِي، توفّي سنة 536 بقريةِ تِلِمْسانَ. (و) بَلْجَانُ (: ة، بمَرْوَ) ، مِنْهَا محمَّدُ بنُ عبْدِ الله البَلْجَانِيّ المُحَدّثُ، مَاتَ سنة 276. (وبَلاّجٌ، ككَتَّانٍ: اسْمٌ) ، كبَلْجٍ، وبالِجٍ. (والبُلُجُ بضَمَّتَيْنِ: النَّقِيُّو مَواضِعِ القَسَمَاتِ) محرّكَةً (من الشَّعَرِ) . وَهَذَا عَن ابْن الأَعرابيّ. وَمِمَّا يسْتَدرك عَلَيْهِ: البُلْجَةُ بالضّمّ: مَا خَلْفَ العارِضِ إِلى الأُذُنِ وَلَا شَعَرَ عَلَيْهِ. وتَبَلَّجَ الرَّجُلُ إِلى الرّجُل: ضَحِكَ وهَشَّ. والبُلْجَةُ: الاسحتُ، وَفِي كتاب كُراع: البَلْجَةُ بالفَتْح: الاسْتُ، قَالَ: وَهِي البَلْحَةُ بالحاءِ، كَذَا فِي اللِّسَان. والبَلِيلَجُ بِالْفَتْح، مَعْرُوفٌ، نافِعٌ للمَعِدَة، إِلى آخرِ مَا ذَكَرَه الأَطبّاءُ. قد وجدتُ هاذه الْعبارَة فِي بعضِ نُسَخِ الْقَامُوس، وَعَلَيْهَا شرحخ شيخِنا.


- : ( {اللَّجَاجُ} واللَّجَاجَةُ) {واللَّجَجُ محرَّكةً عَن ابْن سَيّده والزّمخشريّ، والمُلاَجَّةُ: التَّمادِي فِي (الخُصُومة) . وَقيل: هُوَ الاستمرارُ على المُعارَضةِ فِي الخِصام. وَفِي التَّوشيح:} اللَّجَاجُ: هُوَ التَّمادِي فِي الأَمر وَلَو تَبيَّنَ الخَطَأَ. يُقَال: ( {لَجِجْت، بِالْكَسْرِ،} تَلَجُّ) ، بِالْفَتْح، ( {ولَجَجْت) ، بِالْفَتْح، (} تَلِجّ) ، بِالْكَسْرِ: إِذا تَمادَيْتَ على الأَمرِ وأَبَيْتَ أَن تَنصرِف عَنهُ؛ كَذَا فِي (الْمُحكم) . وَقَالَ اللّيث: {لَجَّ فُلانٌ} يَلِجّ {ويَلَجّ، لغتانِ. وَقَالَ اللِّحيانيّ فِي قَوْله تَعَالَى: {وَيَمُدُّهُمْ فِي طُغْيَانِهِمْ يَعْمَهُونَ} (الْبَقَرَة: 15) أَي} يُلِجُّهم. قَالَ ابْن سَيّده: فَلَا أَدرِي أَمِن العَرب سمعَ ( {يُلِجُّهم) أَم هُوَ إِدلالٌ من اللِّحيانيّ وتَجاسُرٌ. قَالَ: وإِنّما قلتُ هاذا لأَني لم أَسمعْ} أَلْجَجْتُه. (وَهُوَ {لَجُوجٌ} ولَجُوجَةٌ) ، الهاءُ للمُبالغةِ ( {ولُجَجَةٌ، كهُمَزةٍ) ، نَقله الجوهريّ عَن الفرَّاءِ، والأُنثى} لَجُوجٌ وقرأْت فِي ديوَان الهُذليّين قَول أَبي ذُؤَيْب: فإِنّي صَبَرتُ النَّفْسَ بَعْدَ ابنِ عَنْبسٍ وقَدْ لَجَّ مِن ماءٍ الشُّؤُونِ لَجُوجُ قَالَ الشَّارِح: لَجُوجٌ: اسمٌ، مثلُ سَعُوطٍ ووَجُورٍ، أَرادَ: وَقد {لَجَّ دَمْعٌ لَجوجٌ. وَفِي اللِّسان: وَقد يُستعمَل فِي الخَيّل، قَالَ: من المُسْبَطِرّاتِ الجيادِ طِمِرَّةٌ لَجُوجٌ هَواهَا السَّبْسَبُ المُتَماحِلُ ورجُل} مِلْجَاجٌ: {كلَجُوجٍ، كَذَا فِي (اللِّسان) و (الأَساس) ، فَهُوَ مُسْتَدْرك على المصنّف، قَالَ مُلَيحٌ: من الصُّلْب} مِلْجَاجٌ يُقطِّعُ رَبْوَها بُغَامٌ ومَبْنيُّ الحَصيرَيْنِ أَجْوفُ (! واللَّجْلَجةُ) عَن اللّيث: أَن يَتكلَّمَ الرَّجُلُ بلسانٍ غيرِ بَيِّنٍ. واللَّجْلَجَةُ أَيضاً: ثِقَلُ اللِّسانِ ونَقْصُ الكَلامِ، وأَن لَا يَخْرُجَ بَعضُه فِي إِثْر بعضٍ. ( {والتَّلَجْلُجُ) } واللَّجْلَجَةُ (: التّردُّدُ فِي الْكَلَام) . ورجلٌ {لَجْلاجٌ، وَقد} لَجْلَجَ {وتَلَجْلَجَ. وَقيل لأَعرابيّ: مَا أَشدُّ البَرْدِ؟ قَالَ: إِذا دَمَعَت العَينان، وقَطَرَ المَنْخِرَان،} ولَجْلَجَ اللِّسان. وَقيل: {اللَّجْلاجُ: الّذي يَجولُ لِسانُه فِي شِدْقِه. وَفِي (التَّهْذِيب) : اللَّجْلاَجُ: الَّذِي سَجيَّةُ لِسانِه ثِقَلُ الكلامِ ونَقْصُه. وَفِي (الصّحاح) و (الأَساس) :} يُلَجْلِجُ اللُّقْمَةَ فِي فِيهِ، أَي يُرَدِّدها فِيهِ للمَضْغ. وَعَن أَبي زيدٍ: يُقَال: الْحَقُّ أَبْلَج، وَالْبَاطِل {لَجْلج، أَي يُرَدَّدُ من غير أَنْ يَنْفُذَ.} واللَّجْلَجُ: المُختلِط الَّذِي لَيْسَ بمستقيمٍ. والإِبلَجُ: المُضيءُ المُستقيمُ، وكلُّ ذالك مُستدرَك على المصنّف، فإِنّ تَرْكَ مَا هُوَ الأَهَمُّ غيرُ مَرْضيَ عِنْد النُّقَّاد. ( {واللُّجّ، بالضَّمّ: الجَماعَةُ الكثيرةُ) على التَّشبيه بلُجَّة البَحْر، فَهُوَ مُسْتَدْرك على الزّمخشَريّ، حَيْثُ لم يَذْكُرْه فِي (مَجاز الأَساس) . (و) } اللُّجّ: (مُعظَمُ الماءِ) وخَصَّ بعضُهم بِهِ مُعظَمَ البَحْرِ. وَفِي (اللِّسَان) : لُجُّ البَحْرِ: الماءُ الكثيرُ الَّذي لَا يُرَى طَرفاه، ( {كاللُّجَّة) بالضَّمّ (فيهمَا) . وَلَا يُنظَر إِلى مَنْ ضبَطَه بِالْفَتْح نَظراً إِلى ظاهرِ الْقَاعِدَة، فإِنّ الشُّهرةَ كافيَةٌ، وَقد كفانا شيخُنا مُؤْنَةَ الرّدّ على مَن ذَهب إِليه، فرحمه اللَّهُ تَعَالَى وأَحسنَ إِليه. وَفِي (شَرْح ديوَان هُذيلٍ) :} اللُّجَّةُ: الماءُ الكثيرُ الّذي لَا يُرَى طَرفاه. وَفِي (اللِّسَان) {ولُجَّةُ البَحْرِ: حيثُ لَا يُدْرَكُ قَعْرُه. وَمِمَّا يسْتَدرك عَلَيْهِ: } لُجُّ البَحْرِ: عُرْضُه. {ولُجَّةُ الأَمرِ: مُعْظَمه. وكذالك لُجَّةُ الظَّلامِ. والجمعُ لُجٌّ} ولُجَجٌ {ولِجَاجٌ، بِالْكَسْرِ فِي الأَخير. أَنشد ابْن الأَعرابيّ: وكيفَ بِكُمْ يَا عَلْوُ أَهْلاً ودُونَكُمْ } لِجَاجٌ يُقَمِّسْنَ السَّفِينَ وبِيدُ واستعار حِماسُ بنُ ثَاملٍ {اللُّجَّ لِلَّيْل فَقَالَ: ومُسْتَنْبِحٍ فِي} لُجِّ لَيْلٍ دَعَوْتُه بمَشْبوبَةٍ فِي رَأْسِ صَمْدٍ مُقابِلِ يَعني مُعْظَمَه وظُلمَه. {ولُجَّ اللَّيلِ: شِدّةُ ظُلّمَتِه وسَوادِه. قَالَ العَجّاجُ يَصف اللَّيْلَ: ومُخْدِرُ الأَبصارِ أَخْدَرِيُّ (حَوْمٌ غُدَافٌ هَيْدَبٌ حُبْشيُّ) لُجٌّ كأَنَّ ثِنْيَهُ مَثْنِيُّ أَي كأَنَّ عِطْفَ اللَّيل مَعطوفٌ مرَّةً أُخْرَى فاشتدَّ سَوادُ ظُلمتِه. فهاذا وأَمثالُه كلُّه ممّا يَنبغِي التّنبيهُ عَلَيْهِ. (وَمِنْه) أَي من مَعنَى} اللُّجَّةِ: (بَحْرٌ) {لُجَاجٌ، و (} - لُجِّيٌّ) ، بالضّمّ فيهمَا، (ويُكْسَر) فِي الأَخير اتِّباعاً للتّخفيف: أَي واسعُ اللُّجِّ، قَالَ الفرَّاءُ: كَمَا يُقَال: سُخْرِيّ وسِخْرِيّ. وَيُقَال: هاذا لُجُّ البَحْرِ، ولُجَّةُ البَحرِ. (و) من الْمجَاز: اللُّجّ (السَّيْفُ) ، تَشبيهاً {بلُجِّ البَحْر. وَفِي حَدِيث طَلْحةَ بن عُبيد (اللَّهِ) : (إِنهم أَدخلوني الحَشَّ وقَرَّبوا فوَضَعُوا} اللُّجَّ على قَفَيَّ) قَالَ ابْن سَيّده: فأَظنّ أَنّ السَّيف إِنما سُمِّيَ لُجًّا فِي هاذا الحَدِيث وَحدَه. وَقَالَ الأَصمعيّ: نُرَى أَنّ اللُّجَّ اسْمٌ يُسَمَّى بِهِ السَّيفُ، كَمَا قَالُوا: الصَّمْصامَةُ، وَذُو الفَقَار ونَحْوه. قَالَ: وَفِيه شَبَهٌ! بلُجَّة البَحر فِي هَوْلِه. وَيُقَال: اللُّجُّ: السَّيفُ، بلغَة طَيِّىءٍ. وَقَالَ شَمِرٌ، قَالَ بعضُهم: اللُّجّ: السَّيّفُ، بلُغة هُذَيلٍ وطَوائفَ من اليعمن. (و) اللُّجّ: (جانبُ الوادِي، و) هُوَ أَيضاً (المَكانُ الحَزْنُ من الجَبَل) دُونَ السَّهْل. (و) اللُّجُّ (: سَيْفٌ عَمْرِو بن العَاص) بن وائلٍ السَّهْميّ. إِنْ صَحَّ فَهُوَ سَيْفُ الأَشْتَرِ النَّخَعيّ، فقد نَقَلَ ابنُ الكَلْبيّ أَنه كَانَ للأَشْتر سَيْفٌ يُسمِّيه اللُّجَّ واليَمَّ، وأَنشد لَهُ: مَا خَانَني اليَمُّ فِي مَأْقِط وَلَا مَشْهدٍ مُذْ شَدَدْتُ الإِزَارَا ويروى: مَا خَانني اللُّجُّ. ( {واللَّجَّةُ) ، بِالْفَتْح: (الأَصواتُ) والضَّجَّةُ. (و) فِي حَدِيث عِكْرمَة: (سَمِعْت لَهُم} لَجَّةً بآمينَ) يَعْنِي أَصواتَ المُصلِّينَ. واللَّجَّةُ: (الجَلَبَةُ) وَقد تكون اللَّجّةُ فِي الإِبل. وَقَالَ أَبو محمّدٍ الحَذْلَميّ: وجَعَلتْ {لَجَّتُها تُغنِّيه يَعْنِي أَصواتَها، كأَنّها تُطْرِبُه وتَسْتَرْحِمه ليُوردَها الماءَ. (و) فِي (الأَساس) : وَمن الْمجَاز: وكأَنه يَنظُر بمثْل} اللُّجَّتَيْن. {اللُّجّة (بالضّمّ المِرْآة. و) تُطْلَقُ على (الفِضَّةِ) أَيضاً، على التَّشبيه. (} ولَجَّجَ) السَّفِينُ ( {تَلْجيجاً: خاضَ} اللُّجَّةَ) . ولَجُّوا: دخلُوا فِي {اللُّجِّ.} وأَلجَّ القَومُ {ولَجَّجُوا: رَكِبوا اللُّجَّةَ. (و) فِي شِعر حُمَيْدِ بنِ ثَوْرٍ: لَا تَصْطَلِي النّارَ إِلاّ مِجْمَراً أَرِجاً قد كَسَّرَتْ مِنْ يَلَنْجُوجٍ لَهُ وَقَصَا (} يَلَنْجُوجُ {ويَلَنْجَجُ} وأَلَنْجَجُ) ، بقلب الياءِ أَلفاً ( {والأَلَنْجُوجُ} واليَلَنْجَجُ) {والأَلَنْجَجُ (} واليَلَنْجوجُ) {والأَلَنْجيجُ (} - واليَلَنْجُوجيّ) ، على ياءِ النِّسبة: (عُودُ) الطِّيبِ، وَهُوَ (البَخُور) ، بِالْفَتْح: مَا يُتبخَّرُ بِهِ. قَالَ ابْن جنِّي: إِنْ قيلَ لَك: إِذا كَانَ الزَّائِد إِذا وَقَعَ أَوَّلاً لم يكن للإِلحاق، فَكيف أَلحقوا بِالْهَمْزَةِ فِي أَلَنَّجَج، والياءِ فِي يَلَنْجَج، والدّليل على صِحَّةِ الإِلحاق ظُهُورُ التَّضعيف؟ قيل: قد عُلِم أَنّهم لَا يُلحِقون بالزّائد من أَوَّل الكلِمةِ، إِلاّ أَن يكون مَعَه زائدٌ آخَرُ، فلذالك جازَ الإِلحاقُ بِالْهَمْزَةِ والياءِ فِي أَلَنْجَج ويَلَنْجَج، لمّا انْضَمَّ إِلى الْهمزَة والياءِ النُّونُ؛ كَذَا فِي (اللّسان) : وَقَالَ للّحيانيّ: عُودٌ {يَلَنْجُوجٌ} وأَلَنْجُوجٌ! وأَلَنجِيجٌ، فوَصَفَ بِجَمِيعِ ذالك. وَقد ذَكَرَ هاذه الأَوزانَ ابنُ القَطّاع فِي الأَبنية، فراجِعْها. وَهُوَ (نافعٌ للمَعِدَةِ المَسْترْخِيةِ) أَكْلاً، وَمن أَشهر مَنافِعه للدّماغ والقَلْب بَخُوراً وأَكْلاً. (و) {اللَّجْلَجَةُ: اختلاطُ الأَصواتِ. و (} الْتَجَّت الأَصواتُ) : ارتفعَتْ ف (اختَلَطْت) . ( {والملْتَجَّةُ من العُيون: الشَّديدةُ السَّوادِ) . وكأَنّ عَيْنَه لُجَّةٌ، أَي شديدةُ السَّوادِ. وإِنّه لشديدُ الْتجاجِ العَيْنِ: إِذا اشتَدّ سَوادُها. (و) من الْمجَاز: المُلْتَجَّة (من الأَرَضينَ: الشَّديدةُ الخُضْرةِ) ، يُقَال: الْتَجَّت الأَرْضُ: إِذا اجتمَعَ نَبْتُها وطالَ وكَثُرَ. وَقيل: الأَرضُ} المُلَتجَّةُ: الشَّديدةُ الخُضرةِ، الْتَفَّتْ أَو لم تَلْتَفَّ. وأَرْضٌ بَقْلُها {مُلْتَجٌّ: مُتكاثِفٌ. (و) } أَلَجَّ القَوْمُ: إِذا صاحوا. {ولَجَّ القَوْمُ} وأَلَجَّوا: اختلَطَتْ أَصواتُهم. و ( {أَلَجَّت الإِبلُ) والغَنمُ: (صَوّتَتْ ورَغَتْ) . (و) عَن ابْن شُمَيلٍ: (} اسْتَلَجَّ مَتَاعَ فُلانٍ {وتَلجَّجَه: إِذا ادَّعاه. و) من المَجاز فِي الحَدِيث: (إِذا (} اسْتَلَجّ) أَحدُكم (بِيَمِينه) فإِنه آثَمُ) (لَهُ عِنْد الله من الكَفَّارَة)) وَهُوَ استَفْعَلَ من اللَّجَاجِ، وَمَعْنَاهُ: (لَجَّ فِيهَا وَلم يُكفِّرْها زاعِماً أَنه صادقٌ) فِيهَا مُصيبٌ؛ قَالَه شَمِرٌ. وَقيل: مَعْنَاهُ أَنّه يَحْلِف على شيْءٍ ويَرَى أَنّ غيرَه خيرٌ مِنْهُ، فيُقيمُ على يَمِينه وَلَا يَحْنَثُ، فذَاك آثَمُ. وَقد جاءَ فِي بعض الطَّرِيق: (إِذا {اسْتَلْجَجَ أَحدُكم) ، بإِظهارِ الإِدغامِ، وَهِي لُغَةُ قُريشٍ، يُظهرونَه مَعَ الْجَزْم. (} وتَلَجْلَجَ دَارَه مِنْهُ: أَخَذَها) ، هاذه العبارةُ هاكذا فِي نُسختنا، بل وَفِي سَائِر النُّسخ الْمَوْجُودَة بأَيدينا، وَلم أَجِدْها فِي أُمَّهات اللُّغة الْمَشْهُورَة. وَالَّذِي رأَيت فِي (اللِّسَان) مَا نَصُّه: وتَلَجْلَجَ بالشَّيْءِ: بَادر.! ولَجْلَجَه عَن الشَّيْءِ: أَدارَه ليأْخذَه مِنْهُ. فَالظَّاهِر أَنه سَقطَ من أَصْل المُسوَّدَة المنقولِ عَنْهَا هاذه الفُروع، أَو تصحيفٌ من المصنّف، فليُنظَرْ ذالك. (وَفِي فُؤادِه {لَجَاجَةٌ: خَفَقَانٌ من الجُوعِ) . (وجَمَلٌ أَدْهَمُ} لُجٌّ، بالضَّمّ، مُبالَغةٌ) . وَمِمَّا يسْتَدرك عَلَيْهِ: {اسْتلجَجْتُ: ضَحِكْتُ؛ عَن ابْن سَيّده، وأَنشد: فإِنْ أَنا لَمْ آمُر ولمْ أَنْهَ عنكُما تَضاحَكْتُ حتّى} يَسْتَلِجَّ ويَسْتَشْرِي {والْتَجّ الأَمرُ: إِذا اعَظُمَ واختَلَطَ، وَكَذَا المَوْجُ. والْتَجّ البَحْرُ: تَلاطَمتْ أَمْواجُه. وَفِي (الأَساس) : عَظُمت} لُجَّتُه وتَموَّجَ. وَمِنْه الحَدِيث: (مَنْ رَكِبَ البَحْرَ إِذا {الْتَجَّ فقد بَرِئَتْ مِنْهُ الذِّمَّةُ) ، هُنَا ذكرَه ابنُ الأَثير، وَقد سبقَت الإِشارَةُ فِي (رَجّ) . قَالَ ذُو الرُّمّة. كأَنَّنا والقِنَانَ القُودَ نَحْمِلْنا مَوْجُ الفُراتِ إِذا الْتَجَّ الدَّيامِيمُ وفُلانٌ} لُجَّةٌ واسِعةٌ: وَهُوَ مَجاز، على التّشبيه بالبَحر فِي سَعَته. {والْتَجَّ الظَّلامُ: الْتَبَسَ واخْتَلَطَ.} والْتَجَّت الأَرضُ بالسَّرابِ: صارَ فِيهَا مِنْهُ كاللُّجّ. وَمِنْه: الظُّعْنُ تَسْبَحُ فِي لُجِّ السَّرابِ. وهُما من المَجاز. وَقَالَ أَبو حاتمٍ: الْتَجَّ: صارَ لَهُ {كاللُّجّ من السَّرابِ. وَفِي حَدِيث الحُدَيْبِيَة: قَالَ سُهَيلُ بنُ عَمْرٍ و: (قد} لَجَّت القَضِيَّةُ بيني وَبَيْنك) : أَي وَجَبَتْ؛ هاكذا جاءَ مَشروحاً. قَالَ الأَزهريُّ: وَلَا أَعرِف أَصْلَه. وَمن المَجاز: لَجَّ بهم الهَمُّ والنِّزاعُ. وبَطْنُ {لُجّانَ: اسمُ مَوضعٍ، قَالَ الرّاعي: فقلتُ والحَرَّةُ السَّوْداءُ دُونَهُمُ وبَطْنُ لُجَّانَ لمَّا اعْتَادَني ذِكَرِي وَفِي تَميمٍ} اللَّجْلاَجُ بنُ سَعْدِ بنِ سَعِيدِ بن مُحمَّدِ بن عُطَارِدِ بن حَاجبِ بن زُرَارَةَ، بَطْنٌ، مِنْهُم قَطَنُ بن جَزْلِ بن اللَّجْلاَج الجَيَّانيّ، وَلاَّه الحَكَمُ بنُ هِشامٍ بقُرْطُبةَ؛ أَوْرَدَه ابنُ حِبَّانَ. وَفِي الصَّحابَة المُسمّى! باللَّجْلاجِ رَجُلانِ من الصَّحابَة. لحج: (لَحِجَ السَّيفُ) وغيرُه (كفَرِحَ) يَلْحَجُ لَحَجاً: (نَسِبَ فِي الغِمْد) فَلم يَخْرُجْ، مِثْل لَصِبَ. وَفِي حَدِيث عليَ رَضيَ اللَّهُ عَنهُ، يَوْم بَدْرٍ: (فَوَقَعَ سَيْفُه فلَحِجَ) أَي نَشِبَ فِيهِ. يُقَال: لَحِجَ فِي الأَمر يَلْحَجُ، إِذا دَخَلَ فِيهِ ونَشِبَ. وَكَذَا لَحِجَ بَينهم شَرٌّ، إِذا نَشِبَ. ولَحِجَ بِالْمَكَانِ: لَزِمَه. (ومَكَانٌ لَحِجٌ، ككَتِفٍ: ضيِّقٌ) لَحِجَ الشيْءُ، إِذا ضَاقَ. (و) مِنْهُ (المَلاحجُ) : وَهِي (المَضايِقُ) . والمَلاحِيجُ: الطُّرُقُ الضَّيِّقةُ فِي الحِبال، ورُبما سُمِّيَت المَحاجِمُ مَلاحِجَ. (و) اللَّحجُ، بالسُّكون: المَيْلُ. وَمن ذالك (المَلْحَجُ) ، للَّذي يُلْتَجأُ إِليه. قَالَ رُؤبةُ: أَو يَلْحَجُ الأَلْسُنُ مِنْهَا مَلْحَجَا أَي يَقولُ فِينَا، فتَميلُ عَن الحَسَن إِلى القَبيح. (و) أَتى فُلانٌ فُلاناً فَلم يَجِدْ عِنْده مَوْؤِلاً وَلَا مُلْتَحَجاً. قَالَ الأَصمعيّ: (المُلْتَحَجُ: المَلْجَأُ) ، مثل المُلْتَحَد. وَقد الْتَحَجه إِلى ذالك الأَمْرِ، أَي أَلْجَأَه والْتَحَصه إِليه. (ولَحَجَه) بالعَصا (كَمَنَعَه: ضَرَبَه) بهَا. (و) لَحَجَه (بعَيْنه) : إِذا (أَصَابَه بهَا و) يُقَال: لَحَجَ (إِليه) ، أَي (مالَ) . (وأَلْحَجَه إِليه) : أَمَاله. (و) الْتَحَجَ إِليه: مالَ. و (الْتَحَجَه: أَلْجَأَه) والْتَحَصه إِليه. (ولَحْجٌ) ، بِفتح فَسُكُون (: د، بعَدَنِ أَبْيَنَ، سُمِّيَ بلَحْجِ بنِ وَائِل بنِ) الغَوْثِ بن (قَطَن) بن عَرِيب بن زُهَير بن أَيْمَنَ بنِ الهَمَيْسَع بن حِمْيَر بن سَبَإٍ؛ قَالَه ابْن الأَثير. مِنْهُ عليُّ بنُ زِيادٍ الكنانيّ، رَوَى الحُرُوفَ عَن مُوسى بن طارقٍ عَن نَافِع، وَعنهُ المُفضَّلُ بن مُحمَّدٍ الجَنَديُّ؛ ذكَرَه أَبو عُمَرَ. (و) اللُّحْج (بالضّمّ: زاوِيةُ البيتِ. وكِفَّةُ العَيْنِ) وَهِي غارُها (ووَقْبَتُها (ويُفْتَح)) الّذي نَبَت عَلَيْهِ الحاجِبُ. وَقَالَ الشَّمّاخ: بخَوْصَاوَيْن فِي لُحْجٍ كَنِينِ (و) اللُّحْج: كلُّ ناتىءٍ من الجَبَلِ يَنْخَفِضُ مَا تَحتَه. واللُّحْج: الشَّيْءُ يكون فِي الوادِي مثل (الدَّحْل) فِي أَسفلِ الْبِئْر والجَبل، كأَنه نَقْبٌ. (ج) أَي الْجمع من كلِّ ذالك (أَلْحاجٌ) ، لم يُكسَّر على غير ذالك. وَفِي (اللِّسان) أَلْحاجُ الوادِي: نَواحِيه وأَطرافُه، وَاحِدهَا لُحْجٌ. وَيُقَال لزَوايا البيتِ الأَلْحاجُ والأَدْحالُ والجَوازِي والحَراسِمُ والأَخْصامُ والأَكْسارُ (والمَزْوِيّات) . (و) اللَّحَجُ (بالتّحريك) : من بُثور العَيْن، شِبْهُ اللَّخَصِ إِلاّ أَنّه من تِحْت وَمن فَوْق. واللَّحَجُ: (الغَمَصُ) . وَقد لَحِجَتْ عَينُه. (ولَحْوَجَ عَلَيْهِ الخَبَرَ لَحْوَجَةً، ولَحَّجَه تَلْحيجاً: خَلَّطَه) عَلَيْهِ (فأَظْهرَ) وَفِي بعض النّسخ بِالْوَاو (غيرَ مَا فِي نَفْسِه) . وفَرَّقَ الأَزهريّ بَينهمَا فَقَالَ: لَحْوَجْتُ عَلَيْهِ الخَبَرَ خَلَطْتُه. ولَحَّجَه تَلْحيجاً: أَظْهَر غيرَ مَا فِي نَفْسهِ. (و) من زيادات المصنّف: (بَيْعٌ أَو يَمِينٌ مَا فِيهَا لُحَيجَاءُ) ، بِالتَّصْغِيرِ، (أَي مَا فِيهَا مَثْنَويَّةٌ) أَي استثناءٌ. وَمِمَّا يسْتَدرك عَلَيْهِ: لَحْيٌ أَلْحَجُ: مُعْوَجٌّ. وَقد لَحِجَ لَحَجاً. وتَلحَّجَ عَلَيْهِ الأَمْرَ: مثل لَحْوَجَه. والمَلاحِجُ: المَحاجِم. وخُطَّة (مَلْحوجةٌ: مُخلَّطة) عَوْجاءُ. وَفِي (الأَساس) : لَحِجَ الخَاتَمُ فِي الإِصبع: واسْتَلْحَجَ البابُ. وقُفْلٌ مُسْتَلْحَجٌ لَم يَنفَتِح.


- ـ بَلَجَ الصُّبْحُ: أضاءَ وأشْرَقَ، كانْبَلَجَ، ـ وتَبَلَّجَ وأبْلَجَ، وكُلُّ مُتَّضِحٍ: أبْلَجُ. ـ والابْلِيجاجُ: الوُضوحُ. ـ والبُلْجَةُ، (بالضم) الضَّوْءُ، ويُفْتَحُ، ونَقاوَةُ ما بينَ الحاجِبَيْنِ. ـ وهو أبْلَجُ، بَيِّنُ البَلَجِ. ـ وبَلِجَ، كَخَجِلَ: فَرِحَ. وكَضَرَبَ: فَتَحَ. ـ وأبْلَجَهُ: أوْضَحَهُ، وفَرَّحَهُ. ـ وبَلْجٌ: صَنَمٌ، أو اسْمٌ. ـ ورجُلٌ بَلْجٌ: طَلْقُ الوَجْهِ. ـ وحَمَّامُ بَلْجٍ: بالبَصْرَةِ، ـ وأُبْلُوجٌ، بالضم: السُّكَّرُ، ـ وبِلِّيجُ السَّفِينةِ، كسِكِّينٍ، مُعَرَّبانِ. ـ وبَلْجانُ، كَسحْبانَ: ع بالبَصْرِةِ، ـ و ة بِمَرْوَ. ـ وبَلاَّجٌ، ككَتَّانٍ: اسْمٌ. ـ والبُلُجُ، بضمَّتينِ: النَّقِيُّو مَواضِعِ القَسَماتِ مِنَ الشَّعَرِ.


- البُلْجَة : ضوء الصُّبح عند انصداع الفجر.|البُلْجَة الإشراق بين الحاجين، وبين العارِض والأُذُن.


- بَلَجَ الصُّبْحُ بَلَجَ بُلُوجاً: أَسفر فأَنارَ. يقال: بَلَجَ.| الحقُّ.|بَلَجَ البابَ بَلَجَ بَلْجاً: فتحه.


- بَلِجَ وجْهُه بَلِجَ بَلَجاً: تنضَّر سُروراً.|بَلِجَ صَدرُه : انشرح.|بَلِجَ به: سُرَّ.|بَلِجَ الإِنسانُ: بَعُد ما بين حاجبيه فهو أَبْلَجُ، وهي بلجاءُ. والجمع : بُلْجٌ.| وكل واضح: أَبْلَجُ.| وفي المثل: :-الحق أَبْلَجُ، والباطِلُ لَجْلَج.


- ابْتَلَجَ ابْتَلَجَ انْبَلَجَ ابْتَلَجَ تَبَلَّجَ : بَلَجَ.


- أَبْلَجَ : صَارَ ذا بُلُوج. يقال: أَبْلَجَ الصبحُ، وأَبْلَجَ الحَقُّ، وأَبَلجت الشمسُ.|أَبْلَجَ الأمرَ: أَوضحه.|أَبْلَجَ فلاناً: سَرّهُ.


- المَلْجَأُ : المعقِل والملاذ.|المَلْجَأُ مكانٌ يأْوِي إليه العَجَزَةُ ونحوُهُم، ترعاهُ الدولة أو تُقِيمه المؤسساتُ الاجتماعية. والجمع : مَلاجئُ.


- لَجَّ في الأَمر لَجَّ لَجًّا: لازمه وأَبى أَن ينصرف عنه.


- اللُّجُّ : معظم الماءِ حيث لا يُدرَكُ قعرُه.| ولُجُّ البحرِ: عَرْضُه.| ولُجُّ الليل: شدَّة ظلمته وسواده.


- تَلَجْلَجَ : لجلج.| وفي كتاب عمر إِلى أَبي موسى: :-الفهمَ الفهمَ فيما تلجلج في صدرك :-: تَرَدَّدَ فيه.


- لَجَّ في الأَمر لَجَّ لَجَاجًا، ولَجَاجَةً: لازمه وأَبى أَن ينصرف عنه.، وفي التنزيل العزيز: المؤمنون آية 75وَلَوْ رَحِمْنَاهُمْ وَكَشَفْنَا مَا بِهِمْ مِنْ ضُرٍّ لَلَجُّوا فِي طُغْيَانِهِمْ) ) فهو لَجُوجٌ، ولَجُوجَة، وهي لَجُوجٌ: ويقال: لَجَّ بهم الهمُّ والنزاع.| ولَجَّ فلانٌ: تمادَى في الخصومة.|لَجَّ القومُ: اختلطت أَصواتهم.


- اللَّجَّةُ : اختلاط الأَصوات. يقال: سمِعت لَجّةَ الناس: أَصواتَهُمْ وصَخَبَهم.|اللَّجَّةُ الجَلَبَةُ.


- اللَّجْلاَجُ : مَن كان ثقيل اللسان يتردَّد في كلامه.


- لَجَّجَتِ السفينةُ: خاضت اللُّجَّةَ.


- الْتَجَّ البحرُ: تلاطمت أَمواجُه.|الْتَجَّ الأَرضُ بالسَّراب: صار فيها منه كاللُّجِّ.|الْتَجَّ الظلامُ: اختلط، والتبس.|الْتَجَّ الأَصواتُ: اختلطت.|الْتَجَّ الأَمرُ والموجُ: عظُم واختلط.


- أَلَجَّ القومُ: رَكِبوا اللُّجّةَ.|أَلَجَّ القومُ: صاحوا واختلطت.| أَصواتهم.


- اللَّجَاجَةُ اللَّجَاجَةُ يقال: في فؤاده لَجَاجةٌ: خفقانٌ من الجوع.


- لَجْلَجَ فلانٌ: تردَّد في كلامه ولم يُبِن، فهو لَجْلاَجٌ.|لَجْلَجَ الشيءَ في فيه: أَداره للمضغ. يقال: لجلج اللقْمةَ في فيه.|لَجْلَجَ فلانًا عن الشيءِ: أَداره ليأْخذه منه.


- الْتجَّتِ النارُ: أَجَّت.|الْتجَّتِ النهارُ: اشتدَّ حَرُّه.


- اسْتَلَجَّ متاعَ فلان: ادّعاه.|اسْتَلَجَّ بيمينه: لجّ فيها ولم يكفِّرها زاعمًا أَنه صادق.


- اللّجَّةُ : معظم البحر وتردّد أَمواجه. يقال: فلان لُجَّةٌ واسعة: شبيهٌ بالبحر.|اللّجَّةُ لُجَّةُ الأَمرِ: معظمُه. والجمع : لُجٌّ، ولُجَجٌ، ولِجَاجٌ. يقال: كأَنَّ عَيْشَهُ لُجَّة: شديدُ السواد.


- الوُلَجَةُ : الكثيرُ الوُلُوج: [ الدخول والخروج].


- تَلَجَّجَ متاعَ فلان: ادَّعاه.


- اللُّجِّيُّ : المنسوب إِلى اللُّجّة.، وفي التنزيل العزيز: النور آية 40أَوْ كَظُلُمَاتٍ فِي بَحْرٍ لُجِّيٍّ يَغْشَاهُ مَوْجٌ) ) .


- لاَجَّ خَصْمَهُ: تمادى معه في الخصومة.


- اللُّجَاجُ اللُّجَاجُ بحرٌ لُجَاجٌ: واسع اللُّجِّ.


- (فاعل مِنْ تَبَلَّجَ).|-نُورٌ مُتَبَلِّجٌ : مُضِيءٌ، مُشِعٌّ- تَرْسُمُ خَطّاً جَدِيداً فِي لَوْحَةِ الصَّبَاحِ الْمُتَبَلِّجِ مِنْ إِشْرَاقَةِ النُّورِ. (حنا مينه).


- (فعل: ثلاثي لازم).| بَلَجَ، يَبْلُجُ، مصدر بُلوجٌ.|1- بَلَجَ الصُّبْحُ وَعَمَّ ضَوْؤُهُ السُّهولَ : أَشْرَقَ، أَضاءَ.|2- بَلَجَ الحَقُّ : ظَهَرَ.


- (فعل: خماسي لازم).| اِنْبَلَجَ، يَنْبَلِجُ، مصدر اِنْبِلاجٌ- اِنْبَلَجَ الصُّبْحُ : أَشْرَقَ وَأَضاءَ، طَلَعَ.


- (فعل: خماسي لازم).| تَبَلَّجَ، يَتَبَلَّجُ، مصدر تَبَلُّجٌ- تَبَلَّجَ الصُّبْحُ : أَشَاعَ بِنُورِهِ، ظَهَرَ ضَوْؤُهُ، بَلَجَ.


- (فعل: رباعي لازم).| أَبْلَجَ، يُبْلِجُ، مصدر إِبْلاَجٌ.|1- أَبْلَجَ الصُّبْحُ : أضَاءَ.|2- أَبْلجَ الحَقُّ :ظَهَرَ.


- (مصدر اِنْبَلَجَ).|-يَنْتَظِرُ انْبِلاجَ الصُّبْحِ : إِشْراقَهُ، طُلوعَهُ.


- (مصدر أَبْلَجَ).|1- إبْلاَجُ الصُّبْحِ : إِشْرَاقُهُ، إضَاءتُهُ.|2- إِبْلاَجُ الحَقِّ : ظُهُورُهُ.


- (مصدر تَبَلَّجَ).|-تَبَلُّجُ الصُّبْحِ : إِشَاعَةُ نُورِهِ، ظُهُورُ ضَوْئِهِ.


- (الْمَرَّةُ مِنْ لَجَّ).|-سَادَتِ اللَّجَّةُ بَيْنَهُمْ : الْجَلَبَةُ وَالصَّخَبُ وَاخْتِلاَطُ الأَصْوَاتِ.


- (صِيغَةُ فَعُول لِلْمُبَالَغَةِ).|-رَجُلٌ لَجُوجٌ : كَثِيرُ الإِلْحَاحِ، مِلْحَاحٌ.


- (فعل: ثلاثي لازم، متعد بحرف).| لَجَجْتُ، أَلَجُّ، مصدر لَجَجٌ، لَجَاجَةٌ.|1- لَجَّ فِي نِقَاشِهِ : كَانَ عَنِيداً فِي النِّقَاشِ، شَدِيداً فِيهِ.|2- لَجَّ فِي شُغْلِهِ مُنْذُ الصَّبَاحِ : لاَزَمَهُ وَأَبَى أَنْ يَنْصَرِفَ عَنْهُ.|3- لَجَّ عَلَيْهِ الْمَرَضُ : أَثْقَلَ عَلَيْهِ.|4- لَجَّ بِهِ الْهَمُّ : أَلَحَّ عَلَيْهِ.


- (فعل: خماسي متعد).| تَلَجَّجَ، يَتَلَجَّجُ، مصدر تَلَجُّجٌ- تَلَجَّجَ مَتاعَ جارِهِ : اِدَّعاهُ.


- (فعل: رباعي لازم).| أَلْجَجْتُ، أُلِجُّ، مصدر إلْجَاجٌ.|1- أَلَجَّ البَحَّارَةُ : رَكِبُوا اللُّجَّةَ، أَيْ وُجِدُوا فِي وَسَطِ البَحْرِ بَيْنَ أَمْوَاجِهِ.|2- ألَجَّ النَّاسُ : صَاحُوا واخْتَلَطَتْ أَصْوَاتُهُمْ.


- (فعل: رباعي متعد).| لاَجَّ، يُّلاَجُّ، مصدر مُلاَجَّةٌّ، لِجَاجٌ- لاَجَّ خَصْمَهُ : خَصَمَهُ وَتَمَادَى مَعَهُ فِي الخُصُومَةِ- يُلاَجُّنِي فِي كُلِّ أَمْرٍ.


- (مصدر تَلَجَّجَ).|-تَلَجُّجُ مَتاعِ الغَيْرِ :اِدِّعاؤُهُ.


- (مصدر لَجَّ).|1- لَجَاجَةُ القَوْلِ : الإِلْحَاحُ، العِنَادُ.|2- فِي فُؤَادِهِ لَجَاجَةٌ : خَفَقَانٌ مِنَ الْجُوعِ.


- 1- لُجُّ البَحْرِ : مُعْظَمُ الْمَاءِ حَيْثُ لاَ يُدْرَكُ قَعْرُهُ.|2- لُجُّ اللَّيْلِ : شِدَّةُ ظُلْمَتِهِ وَسَوَادِهِ.


- بَحْرٌ لُجَاجٌ : وَاسِعُ اللُّجِّ.


- جمع: لُجٌّ، لَجَجٌ، لِجَاجٌ. | 1- لُجَّةُ البَحْرِ :مُعْظَمُهُ وَتَرَدُّدُ أَمْوَاجِهِ وَتَلاَطُمُهَا.|2- عَالِمٌ لُجَّةٌ وَاسِعَةٌ : أَيْ شَبِيهٌ بِالبَحْرِ فِي سَعَتِهِ.|3- لُجَّةُ الظَّلاَمِ : شِدَّةُ سَوَادِهِ- كَأَنَّ عَيْشَهُ لُجَّةٌ.


- 1- إبتلج السيء : ظهر « ابتلج الحق »|2- إبتلج الصبح : أضاء وأشرق


- 1- إبلاج الشيء : وضح وأضاء


- 1- إنبلج الصبح : طلع ، أضاء


- 1- أبلج : واضح ظاهر : « الحق أبلج »|2- أبلج : وضح ما بين حاجبيه فلم يقترنا|3- أبلج : أبيض حسن واسع الوجه


- 1- أبلج الشيء : ظهر « أبلج الحق »|2- أبلج الشيء : أضاء وأشرق « أبلج الصبح ، أبلجت الشمس »


- 1- بلج الحق : وضح ، ظهر|2- بلج الصدر : انشرح|3- بلج الوجه : أشرق سرورا ، كان طلقا|4- بلج بالشيء : سر به|5- بلج بعد ما بين حاجبيه


- 1- بلج الصبح : أشرق وأنار


- 1- بلجة : ضوء الصبح عند طلوع الفجر|2- بلجة بعد بين الحاجبين


- 1- تبلج الصبح : أشرق وأنار|2- تبلج اليه : ضحك


- 1- طلق وجه مشرقه


- 1- المرة من لج|2- جلبة وصخب واختلاط أصوات


- 1- إلتج الموج : عظم|2- إلتج البحر : اضطرب وهاج|3- إلتج الأمر : عظم|4- إلتجت الأصوات : اختلطت|5- إلتج الظلام : إشتد التبس واختلط|6- إلتجت الأرض بالسراب : صار فيها منه كـ « اللج » ، أي معظم الماء|7- إلتجت الأرض : اجتمع نبتها وطال وكثر


- 1- ألج : ركب اللجة|2- ألج القوم : اختلفوا وصاحوا واختلطت أصواتهم


- 1- شديد اللجاجة والإلحاح


- 1- لج : كان عنيدا في الخصومة شديدا فيها|2- لج في الأمر : لازمه وأبى أن ينصرف عنه|3- لج عليه في الأمر الح وطلب السرعة في قضائه|4- لج به الشيء الح عليه « لج به الهم ، أو الشوق »


- 1- لج : معظم الماء|2- لج : جماعة كثيرة|3- لج : جانب الوادي|4- لج : مكان غليظ مرتفع من الجبل|5- لج : سيف|6- لج من الليل : شدة سواده


- 1- لجة : معظم الماء|2- لجة من الأمر : معظمه|3- لجة : جماعة كثيرة|4- لجة : فضة|5- لجة : « هو لجة واسعة » : أي شبيه بالبحر في سعته


- 1- لجج القوم : ركبوا « اللجة » ، أي البحر|2- لججت السفينة : خاضت اللجة


- 1- متاع الغير : ادعاه من غير حق


- 1- مصدر لج|2- إلحاح|3- عناد في الخصومة والتمادي فيها|4- « في فؤاده لجاجة » : أي خفقان من الجوع


- 1- نسبة إلى « اللج » ، أي معظم الماء


- ب ل ج: (الْبُلُوجُ) الْإِشْرَاقُ يُقَالُ: (بَلَجَ) الصُّبْحُ أَيْ أَضَاءَ وَبَابُهُ دَخَلَ وَ (انْبَلَجَ) وَ (تَبَلَّجَ) مِثْلُهُ، وَتَبَلَّجَ فُلَانٌ أَيْضًا أَيْ ضَحِكَ وَهَشَّ وَالْأَبْلَجُ الْمُضِيءُ الْمَشْرِقُ يُقَالُ صُبْحٌ أَبْلَجُ بَيِّنُ (الْبَلَجِ) بِفَتْحَتَيْنِ، وَكَذَا الْحَقُّ إِذَا اتَّضَحَ، يُقَالُ: الْحَقُّ (أَبْلَجُ) وَالْبَاطِلُ لَجْلَجٌ. وَ ((الْبُلْجَةُ)) بِوَزْنِ الضَّرْبَةِ وَالْفُرْجَةِ نَقَاوَةُ مَا بَيْنَ الْحَاجِبَيْنِ، يُقَالُ: رَجُلٌ (أَبْلَجُ) بَيِّنُ الْبَلَجِ إِذَا لَمْ يَكُنْ مَقْرُونًا. وَفِي حَدِيثِ أُمِّ مَعْبَدٍ فِي صِفَةِ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ «أَبْلَجُ الْوَجْهِ» أَيْ مَشْرِقُهُ وَلَمْ تُرِدْ بَلَجَ الْحَاجِبِ لِأَنَّهَا تَصِفُهُ بِالْقَرَنِ كَذَا قَالَ أَبُو عُبَيْدٍ.


- ل ج ج: (لَجِجْتَ) بِالْكَسْرِ (لَجَاجًا) وَ (لَجَاجَةً) بِفَتْحِ اللَّامِ فِيهِمَا، فَأَنْتَ (لَجُوجٌ) وَ (لَجُوجَةٌ) وَالْهَاءُ -[280]- لِلْمُبَالَغَةِ. وَ (لَجَجْتَ) بِالْفَتْحِ تَلِجُّ بِالْكَسْرِ لُغَةٌ. وَ (الْمُلَاجَّةُ) التَّمَادِي فِي الْخُصُومَةِ. وَرَجُلٌ (لُجَجَةٌ) بِوَزْنِ هُمَزَةٍ أَيْ لَجُوجٌ. وَ (اللَّجْلَجَةُ) وَ (التَّلَجْلُجُ) التَّرَدُّدُ فِي الْكَلَامِ، يُقَالُ: الْحَقُّ أَبْلَجُ وَالْبَاطِلُ (لَجْلَجٌ) أَيْ يَتَرَدَّدُ مِنْ غَيْرِ أَنْ يَنْفُذَ. وَ (لُجَّةُ) الْمَاءِ بِالضَّمِّ مُعْظَمُهُ وَكَذَا (اللُّجُّ) وَمِنْهُ بَحْرٌ (لُجِّيٌّ) . وَ (لَجَّجَتِ) السَّفِينَةُ (تَلْجِيجًا) خَاضَتِ اللُّجَّةَ.


- بِلاج :شاطئ البحر.


- أبلجَ يُبلج ، إبلاجًا ، فهو مُبلِج ، والمفعول مُبلَج (للمتعدِّي) | • أبلج الصُّبْحُ بلَج، أشرَق وأضاءَ. |• أبلج الحقُّ: بلَج، وضَح وظهَر. |• أبلج الفكرةَ ونحَوها: كشفها وأوضحها :-أبلج السِّرَّ.


- أَبْلَجُ ، جمع بُلْج، مؤ بَلْجاءُ، جمع مؤ بُلْج.|1- صفة مشبَّهة تدلّ على الثبوت من بلَجَ وبلِجَ/ بلِجَ بـ. |2 - طَلْقُ الوجه.


- انبلجَ ينبلج ، انبِلاجًا ، فهو مُنبلِج | • انبلج الصُّبحُ طلَع، بلَج، أشرق وأضاء :-انبلج على البلاد فجرٌ جديد، - انبلاج الفجر.|• انبلج الحقُّ: بلَج، وضَح، ظهَر، نصَع.


- بُلوج :مصدر بلَجَ.


- تبلَّجَ يتبلَّج ، تبلُّجًا ، فهو مُتبلِّج | • تبلَّج الصُّبحُ بلَج، أشرق وأضاء. |• تبلَّج الحقُّ: بلَج، وضَح وظهَر.


- بَلَج :- مصدر بلِجَ/ بلِجَ بـ. |2 - تباعُد ونقاوة ما بين الحاجبين.


- لَجوج :صفة مشبَّهة تدلّ على الثبوت من لَجَّ/ لَجَّ في: عنيد.


- لَجَج :مصدر لَجَّ/ لَجَّ في.


- لَجَّة :- اسم مرَّة من لَجَّ/ لَجَّ في. |2 - كثرة الأصوات واختلاطُها :-سمعت لَجّة الناس.


- لُجّ :معظم الماء حيث لا يدرَك قَعْرُه :-لُجّ البحر.|• لُجّ الليلِ: شدّة ظلمته وسواده :-سار المسافرون في لُجِّ اللَّيل.


- لَجْلَج :مختلط ليس بمستقيم :-الحقُّ أبلجُ والباطلُ لجلجٌ: الحقُّ واضحٌ والباطل غير بَيِّن.


- بلَجَ يَبلُج ، بُلوجًا ، فهو أبلجُ | • بلَج الصُّبْحُ أشرق وأضاء. |• بلَج الحقُّ: وضَح وظهَر :-تكشَّف الكذبُ وبلجتِ الحقيقةُ كالصُّبح، - الحقُّ أبلجُ والباطلُ لَجْلَجٌ [مثل]: الحقُّ واضح والباطلُ غامض.


- لَجَّ / لَجَّ في لَجِجْتُ ، يَلَجّ ويلِجّ ، الْجَجْ / لَجَّ والجِجْ / لِجَّ ، لَجَاجًا ولجَجًا ولَجَاجةً ، فهو لَجُوج ، والمفعول مَلْجُوج فيه | • لَجّ القومُ صاحوا واختلطت أصواتُهم. |• لجَّ في الأمر: تمادى فيه معاندًا، لازمه وأبى أن ينصرف عنه :-لجَّ في عصيان والده، - لجَّ في الخصومَةِ، - {وَلَوْ رَحِمْنَاهُمْ وَكَشَفْنَا مَا بِهِمْ مِنْ ضُرٍّ لَلَجُّوا فِي طُغْيَانِهِمْ يَعْمَهُونَ} .|• لجَّ عليه في المسألة: ألحَّ :-لجَّ عليه في تعيينه موظَّفًا بالشَّركة.


- بلِجَ / بلِجَ بـ يَبلَج ، بَلَجًا ، فهو أَبْلَجُ ، والمفعول مبلوج به | • بلِج الحقُّ بلَج، وضَح وظهَر :-الحقُّ أبلجُ والباطلُ لَجْلَجٌ [مثل]: الحقُّ واضح والباطلُ غامض.|• بلِج وجهُه: أشرق سرورًا وابتهج. |• بلِج الصَّدرُ: انشرح. |• بلِج بالخبر: سُرّ وابتهج به، فرِح به.


- لَجاجة :مصدر لَجَّ/ لَجَّ في |• لجاجة القوم: اختلاط أصواتهم.


- لُجّيّ :اسم منسوب إلى لُجَّة. |• بحر لُجِّيّ: عميق كثير الماء، متلاطم الأمواج :- {أَوْ كَظُلُمَاتٍ فِي بَحْرٍ لُجِّيٍّ يَغْشَاهُ مَوْجٌ مِنْ فَوْقِهِ مَوْجٌ مِنْ فَوْقِهِ سَحَابٌ} .


- لجلجَ يلجلج ، لجلجلةً ، فهو ملجلِج ولَجْلاج ، والمفعول مُلجْلَج (للمتعدِّي) | • لجلج الشَّخْصُ تردَّد في كلامه ولم يُوضِّحْه :-تلميذ يُلجلج، - لجلج الخطيبُ.|• لجلجه عن الشَّيءِ: أداره ليأخذَه منه، صَرَفه عنه :-لجلجه عن شراء اللَّوحة الفنّيّة.


- لَجاج :مصدر لَجَّ/ لَجَّ في |• لجاج القوم: اختلاط أصواتهم.


- تلجلجَ يتلجلج ، تلجلجًا ، فهو مُتلجلِج | • تلجلج الشَّخْصُ تردَّد في كلامه ولم يُبيِّنْه :-تلجلج المتَّهمُ عند استجوابه، - تلجلج في القراءة أو الكلام.


- التجَّ يَلْتجّ ، الْتَجِجْ / الْتَجَّ ، التجاجًا ، فهو مُلْتجّ | • التجَّ البحرُ اضطرب وهاج، تلاطمت أمواجُه. |• التجَّتِ الأصواتُ: لجّت؛ اختلطت.


- لُجَّة ، جمع لِجاج ولُجّ ولُجَج: ماء كثير تصطخب أمواجُه :- {قِيلَ لَهَا ادْخُلِي الصَّرْحَ فَلَمَّا رَأَتْهُ حَسِبَتْهُ لُجَّةً} |• فلانٌ لُجَّة في العلم: شبيهٌ بالبحر في سَعَة علمه. |• لُجَّة الأمر: معظمُه? كأنَّ عيشَه لُجَّة: شديد السَّواد.


- بَلَج :- مصدر بلِجَ/ بلِجَ بـ. |2 - تباعُد ونقاوة ما بين الحاجبين.


- بلَجَ يَبلُج ، بُلوجًا ، فهو أبلجُ | • بلَج الصُّبْحُ أشرق وأضاء. |• بلَج الحقُّ: وضَح وظهَر :-تكشَّف الكذبُ وبلجتِ الحقيقةُ كالصُّبح، - الحقُّ أبلجُ والباطلُ لَجْلَجٌ [مثل]: الحقُّ واضح والباطلُ غامض.


- بلِجَ / بلِجَ بـ يَبلَج ، بَلَجًا ، فهو أَبْلَجُ ، والمفعول مبلوج به | • بلِج الحقُّ بلَج، وضَح وظهَر :-الحقُّ أبلجُ والباطلُ لَجْلَجٌ [مثل]: الحقُّ واضح والباطلُ غامض.|• بلِج وجهُه: أشرق سرورًا وابتهج. |• بلِج الصَّدرُ: انشرح. |• بلِج بالخبر: سُرّ وابتهج به، فرِح به.


- لَجَج :مصدر لَجَّ/ لَجَّ في.


- البلوج: الإشراق. تقول: بلج الصبح يبْلج بالضم، أي أضاء. وانْبلج وتبلّج مثله. وتبلّج فلان، إذا ضحك وهشّ. وصبْح أبلج بيّن البلج، أي مشرق مضيء. قال العجّاج: حتّى بدت أعْناق صبْ حأبْلجا وكذلك الحقّ إذا اتّضح. يقال: الحقّأبْلج والباطللجْلج. وكلّ شيء وضح فقد ابلْاجّ ابليجاجا. والبلْجة والبْلجة، في آخر الليل. يقال: رأيت بلْجة الصبح، إذا رأيت ضوْءه. والبلْجة: نقاوة ما بين الحاجبين. يقال: رجل أبلج بيّن البلج، إذا لم يكن مقرونا.


- الهاء للمبالغةلججْت بالكسر، تلجّلجاجا ولجاجة، فهو لجوج ولجوجة، . ولججْت بالفتح تلجّ لغة. والملاجّة: التمادي في الخصومة. وسمعتلجّة الناس بالفتح، أي أصواﺗﻬم. والْتجّت الأصوات، أي اختلطت. ولجّة الماء بالضم: معظمه، وكذلك اللجّ. ومنه بحرلجّيّ. واللجّ أيضا: السيف. ولجّجتْ السفينة، أي خاضت اللجّة. والْتجّ البحر الْتجاجا.


- ,جنة (الظلمة),


- ,أفل,إحتجب,تغيب,غاب,غار,غرب,




يمكنكم تحميل برنامج المتدبر من هنا وكذلك قمنا بوضع مواد و قواعد بيانات لمطورين البرامج القرآنية من نسخ قرآنية خالية من الإخطاء ومطابقة لنسخة مركز الملك فهد (النسخة المدنية) برواية حفص.