أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ ۚ وَلَوْ كَانَ مِنْ عِندِ غَيْرِ اللَّهِ لَوَجَدُوا فِيهِ اخْتِلَافًا كَثِيرًا
 

وَقَالَ الرَّسُولُ يَا رَبِّ إِنَّ قَوْمِي اتَّخَذُوا هَٰذَا الْقُرْآنَ مَهْجُورًا

أَنَّى لِلْمُحْتَوَى الْعَرَبِيِّ أَنْ يُثْرَى فِي مَعْزِلٍ عَنْ الْقُرْآنِ وَاللُّغَةِ !

المعاجم:


لا شكّ أنّ إضافة المعاجم يساعد كثيرا في فهم الكلمات القرآنيّة ودلالاتها، لذلك قمنا بإضافة أهمّ المعاجم وأكثرها دقّة وشهرة، مثل لسان العرب وتاج العروس وغيرهما، وبمجرد اختيار الكلمة في برنامجنا المتدبّر تستطيع الكشف عن معناها.

- الدَّقَل من التَّمر: معروف،، قيل: هو أَردأُ أَنواعه؛ ومنه قول الراجز: لو كُنْتُمُ تَمْراً لكنتم دَقَلا، أَو كنتُمُ ماء لكنتم وَشَلا واحدته دَقَلة، وقد أَدْقَلَ النخلُ. والدَّقَل: ما لم يكن من التمر أَجناساً معروفة. والدَّقَل أَيضاً: ضَرْبٌ من النخل؛ عن كراع، والجمع أَدقال، وقيل: الدَّقَل من النخل يقال لها الأَلوان واحدها لَوْن؛ قال الأَزهري: وتَمْر الدَّقَل رديء إِلا أَن الدَّقَل يكون ميقاراً، ومن الدَّقَل ما يكون تمره أَحمر، ومنه ما تمره أَسود وجِرْمُ تمرِه صغير ونواه كبير. وفي حديث ابن مسعود: هَذًّا كهَذِّ الشِّعْر ونَثْراً كنَثْر الدَّقَل؛ هو رديء التمر ويابسه وما ليس له اسم خاص فتراه ليُبْسِه ورَداءته لا يجتمع ويكون منثوراً. وشاة دَقْلة ودَقِلة ودَقِيلة: ضاوِيَةٌ قَمِيئة، والجمعِ دقالٌ. قال ابن سيده: هذا قول أَهل اللغة وعندي أَن جمع دَقِيلة إِنما هو دَقائل، إِلا أَن يكون على طرح الزائد، وقد أَدْقَلَت وهي مُدْقِل. والدَّقَل والدَّوْقَل: خشبة طويلة تُشَدُّ في وسط السَّفينة يُمَدُّ عليها الشِّراع. وفي الحديث: فَصَعِدَ القِرْدُ الدَّقَل، هو من ذلك، وتسميه البحرية الصَّاري، وقيل: الدَّقَل سهم السفينة وأَصله من ذلك الأَول الذي هو ضرب من النخل. ابن الأَعرابي: الدَّقْل ضَعَف جسم الرجل. والدَّوْقَل: من أَسماء رأْس الذكر. والدَّوْقَلة: الكَمَرة الضَّخْمة. ويقال: كَمَرة دَوْقَلة ضَخْمة. والدَّوْقَلة: الأَكل وأَخذ الشيء اختصاصاً يُدَوْقِله لنفسه. ودَوْقَل الشيءَ: أَخَذَه وأَكله. ويقال: دَوْقَل فلان إِذا اختص بشيءٍ من مأْكول. ويقال: دوقل فلان جاريته دَوْقَلة إِذا أَوْلَجَ فيها كَمَرته. وفي النوادر: يقال دَوْقَلَتْ خُصْيَتا الرجل إِذا خَرَجتا من خَلْفه فَضَرَبتا أَدبار فخذيه واسْتَرْخَتا. ودَوْقَلْت الجَرَّة: نَوَّطتها بيدي. أَبو تراب: سمعت مُبْتَكراً يقول: دَقَل فلان لَحْيَ الرجل ودَقَمَه إِذا ضرب أَنفه وفمه. والدَّقْل لا يكون إِلا في اللَّحْي والقفا، والدَّقْم في الأَنف والفم. ودَوْقَل: اسم.


- ـ الدَّقَلُ، محرَّكةً: الخِضابُ، وأرْدَأُ التَّمْرِ، وقد أدْقَلَ النَّخْلُ، أو ما لم يكن أجناساً مَعْروفَةً، وسَهْمُ السَّفينَةِ، ـ كالدَّوْقَلِ. ـ وشاةٌ دَقَلَةٌ، محرَّكةً، وكفرِحَةٍ وسَفينَةٍ: ضاوِيَةٌ قَمِئَةٌ، ـ ج: ككِتابٍ، وقد أدْقَلَتْ، وهي مُدْقِلٌ. ـ والدَّوْقَلُ: الذكَرُ، واسمٌ، وبهاءٍ: الكَمَرَةُ الضَّخْمَةُ، وشاعِرٌ. ـ ودَقَلَهُ: مَنَعَه وحَرَمَهُ، وضَرَبَ أنْفَهُ وفَمَهُ، أو قَفاهُ ولَحْيَيْه. ـ والدَّقْلُ: ضَعْفُ الجِسْمِ. ـ والدُّقولُ: التَّغَيُّبُ والدُّخولُ. ـ ودَقَلَة، محرَّكةً: ع باليَمامَةِ. ـ ودَوْقَلَهُ: أخَذَهُ وأكَلَهُ، ـ وـ المَرْأةَ: جامَعَها، ـ وـ خُصْيَتاهُ: خَرَجَتا من خَلْفِهِ فَضَرَبَتا أدْبارَ فَخِذَيْهِ، واسْتَرْخَتا.


- دَقَلَ جسمُهُ دَقَلَ دَقْلاً: ضعُف.|دَقَلَ فلاناً: منعَهُ وحَرَمه.


- أَدْقَلَت الشاةُ: ضَوِيَتْ.|أَدْقَلَت النخل


- دَوْقَل : (انظر: دقل) .


- الدَّقَلُ : أُردأُ التمر.|الدَّقَلُ خشبةٌ طويلةٌ تُشَد في وسط السفينة يُمَد عليها الشِّراع.| وتسمّيه البحرية: الصَّاري. والجمع : أَدقال.


- الدَّقِلةُ الدَّقِلةُ شاةٌ دَقِلَةٌ: ضاويةٌ قميئة. والجمع : دِقال.


- دَوْقَلَ فلانٌ: اختُصّ بشيءٍ من مأكول أَو غيره.|دَوْقَلَ الشيءَ: أَخذه وأَكله. يقال: دَوْقَلَه: اختص به نفسَه.


- الدَّقِيلةُ : الدَّقِلةُ من الشاءِ. والجمع : دِقالٌ، ودَقائِلُ.


- 1- أدقل : جاء بولد « دقل » ، أي صغير القامة|2- أدقلت الشاة : كانت ضعيفة|3- أدقل النخل : أثمر « دقلا » ، وهو أردأ التمر


- 1- دقل : تغيب|2- دقل في الشيء : دخل فيه


- 1- دقله : منعه وحرمه|2- دقله : ضرب أنفه|3- دقله : ضرب فمه|4- دقل : جسمه : ضعف


- 1- شاة ضعيفة ، جمع : دقال


- 1- شاة ضعيفة ، جمع : دقائل


- 1- مصدر دقل|2- ولد صغير|3- ضعف الجسم


- د ق ل: (الدَّقَلُ) أَرْدَأُ التَّمْرِ.


- قل الد : الخصاب، الواحدة دقلة. والدقل: سهم السفينة، وأصله الأوّل. والدقل: أردأ التمر. وقد أدْقل النخل. ويقال دوْقل فلان، إذا اخْتصّ بشيء من مأكول.




يمكنكم تحميل برنامج المتدبر من هنا وكذلك قمنا بوضع مواد و قواعد بيانات لمطورين البرامج القرآنية من نسخ قرآنية خالية من الإخطاء ومطابقة لنسخة مركز الملك فهد (النسخة المدنية) برواية حفص.