أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ ۚ وَلَوْ كَانَ مِنْ عِندِ غَيْرِ اللَّهِ لَوَجَدُوا فِيهِ اخْتِلَافًا كَثِيرًا
 

وَقَالَ الرَّسُولُ يَا رَبِّ إِنَّ قَوْمِي اتَّخَذُوا هَٰذَا الْقُرْآنَ مَهْجُورًا

أَنَّى لِلْمُحْتَوَى الْعَرَبِيِّ أَنْ يُثْرَى فِي مَعْزِلٍ عَنْ الْقُرْآنِ وَاللُّغَةِ !

المعاجم:


لا شكّ أنّ إضافة المعاجم يساعد كثيرا في فهم الكلمات القرآنيّة ودلالاتها، لذلك قمنا بإضافة أهمّ المعاجم وأكثرها دقّة وشهرة، مثل لسان العرب وتاج العروس وغيرهما، وبمجرد اختيار الكلمة في برنامجنا المتدبّر تستطيع الكشف عن معناها.

- الجَهْل: نقيض العِلْم، وقد جَهِله فلان جَهْلاً وجَهَالة، وجهِلَ عليه. وتَجَاهل: أَظهر الجَهْل؛ عن سيبويه. الجوهري: تَجَاهَل أَرَى من نفسه الجَهْل وليس به، واسْتَجْهَله: عَدَّه جاهِلاً واسْتَخَفَّه أَيضاً. والتجهيل: أَن تنسبه إِلى الجَهْل، وجَهِل فلان حَقَّ فلان وجَهِلَ فلان عَلَيَّ وجَهِل بهذا الأَمر. والجَهَالة: أَن تفعل فعلاً بغير العِلْم. ابن شميل: إِن فلاناً لَجَاهِل من فلان أَي جاهِلٌ به. ورجل جاهِلٌ والجمع جُهْلٌ وجُهُلٌ وجُهَّل وجُهَّال وجُهَلاء؛ عن سيبويه، قال: شَبَّهوه بِفَعيل كما شبهوا فاعلاً بفَعُول؛ قال ابن جني: قالوا جُهَلاء كما قالوا عُلَماء، حَمْلاً له على ضدّه. ورجل جَهُول: كجاهِل، والجمع جُهُل وجُهْل؛ أَنشد ابن الأَعرابي: جُهْل العَشِيِّ رُجَّحاً لقَسْرِه قوله جُهْل العَشِيِّ يقول: في أَول النهار تَسْتَنُّ وبالعَشِيِّ يدعوها لينضمَّ إِليه ما كان منها شاذّاً فيأْمن عليها السِّباع والليل فيَحُوطها، فإِذا فعل ذلك رَجَعْن إِليه مخافة قَسْرِه لهيبتها إِياه. والمَجْهَلة: ما يحملك على الجَهْل؛ ومنه الحديث: الولد مَبْخَلة مَجْبَنة مَجْهَلة. وفي الحديث: إِنكم لتُجَهِّلون وتُبَخِّلون وتُجَبِّنون أَي يَحْمِلون الآباء على الجَهْل بملاعبتهم إِياهم حفظاً لقلوبهم، وكل من هذه الأَلفاظ مذكور في موضعه؛ وقول مُضَرِّس بن رِبْعِيٍّ الفَقْعَسِي: إِنا لَنَصْفَح عن مَجاهِل قومنا، ونُقِيم سالِفَةَ العدوّ الأَصْيَد قال ابن سيده: مَجاهِل فيه جمع ليس له واحد مُكَسَّر عليه إِلا قولهم جَهْل، وفَعْل لا يُكَسَّر على مَفاعِل، فَمَجاهِل ههنا من باب مَلامِح ومَحاسِن. وفي حديث ابن عباس أَنه قال: من اسْتَجْهَل مؤْمناً فعليه إِثْمه؛ قال ابن المبارك: يريد بقوله من اسْتَجْهَل مؤمناً أَي حَمَله على شيء ليس من خُلُقه فيُغْضِبه فإِنما إِثمه على من أَحوجه إِلى ذلك، قال: وجَهْله أَرجو أَن يكون موضوعاً عنه ويكون على من اسْتَجْهَله. قال شمر: والمعروف في كلام العرب جَهِلْت الشيء إِذا لم تعرفه، تقول: مِثْلي لا يَجْهَل مثلك. وفي حديث الإِفْك: ولكن اجْتَهَلَتْه الحَمِيَّة أَي حَمَلَتْه الأَنَفَة والغَضَب على الجَهْل، قال: وجَهَّلْته نَسَبته إِلى الجَهْل، واسْتَجْهَلْته: وجدته جاهِلاً، وأَجْهَلْته: جَعَلْته جاهِلاً. قال: وأَما الاسْتِجْهال بمعنى الحمل على الجَهْل فمنه مَثَل للعرب: نَزْوَ الفُرارِ اسْتَجْهَل الفُرارَ، ومثله: اسْتَجْعَلْته حَمَلْته على العَجَلة؛ قال:فاسْتَعْجَلونا وكانوا من صَحابتنا يقول: تَقدَّمونا فحَمَلونا على العَجَلة، واسْتَزَلَّهم الشيطان: حَمَلَهم على الزَّلَّة. وقوله تعالى: يحسبهم الجاهِلُ أَغنياء؛ يعني الجاهِل بحالهم ولم يُرِدِ الجاهِلَ الذي هو ضد العاقل، إِنما أَراد الجَهْل الذي هو ضد الخِبْرة، يقال: هو يَجْهَل ذلك أَي لا يعرفه. وقوله عز وجل: إِني أَعِظُك أَن تكون من الجاهلين؛ من قولك جَهِل فلان رأْيه. وفي الحديث: إِن من العِلْم جَهْلاً؛ قيل: وهو أَن يتعلم ما لا يحتاج إِليه كالنجوم وعلوم الأَوائل، ويَدَعَ ما يحتاج إِليه في دينه من علم القرآن والسنَّة، وقيل: هو أَن يتكلف العالم إِلى علم ما لا يعلمه فيُجَهِّله ذلك. والجاهِلِيَّة: زمن الفَتْرة ولا إِسلامَ؛ وقالوا الجاهِلِيَّة الجَهْلاء، فبالَغوا. والمَجْهَل: المَفازة لا أَعْلام فيها، يقال: رَكِبْتُها على مَجْهولها؛ قال سويد بن أَبي كاهل: فَرَكِبْناها على مَجْهُولِها، بِصِلابِ الأَرْضِ فيهِنَّ شَجَع وقولهم: كان ذلك في الجاهِلِيَّة الجَهْلاء، هو توكيد للأَول، يشتق له من اسمه ما يؤكد به كما يقال وَتِدٌ واتِدٌ وهَمَجٌ هامِجٌ ولَيْلة لَيْلاء ويَوْمٌ أَيْوَم. وفي الحديث: إِنك امرؤ فيك جاهِلِيَّة؛ هي الحال التي كانت عليها العرب قبل الإِسلام من الجَهْل بالله سبحانه ورسوله وشرائع الدين والمُفاخَرَة بالأَنساب والكِبْر والتَّجَبُّر وغير ذلك. وأَرض مَجْهَل: لا يُهْتَدَى فيها، وأَرضانِ مَجْهَل؛ أَنشد سيبويه: فلم يَبْقَ إِلاَّ كُلُّ صَفْواءَ صَفْوَةٍ، بِصَحْراء تِيهٍ، بَيْنَ أَرْضَيْنِ مَجْهَلِ وأَرَضُونَ مَجْهَلٌ كذلك، وربما ثَنَّوا وجَمَعوا. وأَرض مَجْهولة: لا أَعلام بها ولا جِبال، وإِذا كان بها معارف أَعلام فليست بمجهولة. يقال: عَلَوْنا أَرضاً مَجْهولة ومَجْهَلاً سَواءً؛ وأَنشدنا: قُلْتُ لصَحْراءَ خَلاءٍ مَجْهَلِ: تَغَوَّلي ما شِئْتِ أَن تَغَوَّلي قال: ويقال مجهولة ومجهولات ومَجاهِيل. وناقة مجهولة: لم تُحْلَب قَطُّ. وناقة مجهولة إِذا كانت غُفْلة لا سِمَةَ عليها؛ وكل ما اسْتَخفَّكَ فقد استجهلك؛ قال النابغة: دَعاك الهَوى واسْتَجْهَلَتْك المَنَازِلُ، وكَيْفَ تَصابي المَرءِ، والشَّيْبُ شامِلُ؟ واسْتَجْهَلَتِ الريحُ الغُصْنَ: حَرَّكته فاضطرب. والمِجْهَل والمِجْهَلة والجَيْهَل والجَيْهَلة: الخَشَبة التي يُحَرَّك بها الجَمْر والتَّنُّور في بعض اللغات. وصَفاة جَيْهَل: عظيمة؛ قال ابن الأَعرابي: جَيْهَلُ اسم امرأَة؛ وأَنشد: تقول ذاتُ الرَّبَلاتِ، جَيهَلُ


- الجَهْلُ : (في اصطلاح أَهل الكلام) : اعتِقاد الشيء على خلافِ ما هو علَيه.| والجَهْلُ البسيط: تعبيرٌ أُطلِقَ على من يُسَلِّم بجهله.| والجَهْلُ المرَكَّب: تعبيرٌ أُطلِقَ على من لا يسلِّم بجهله، ويدَّعى ما لا يعلم.


- الجاهِل : الأسد.


- الجاهِلِيَّة : ما كان عليه العرب قبل الإسلام من الجَهالة والضَّلالة.، وفي التنزيل العزيز: الأحزاب آية 33وَقَرْنَ فِي بُيُوتِكُنَّ وَلاَ تَبَرَّجْنَ تَبَرُّجَ الْجَاهِلِيَّةِ الأُولَى ) ) .|الجاهِلِيَّة زمان الفَتْرة بين رسوليْن.


- المَجْهَلَة : ما يحْمِل الإِنسانَ على الجَهْل.| وفي الحديث: حديث شريف الولدُ مَبْخَلَةٌ مَجْبَنَة مَجْهَلة //.


- تَجَاهل : أُظهَرَ أَنَّه جاهل، وليس به.


- الجَيْهَلُ : خشبةٌ يُحرّك بها الجمْرُ.|الجَيْهَلُ الصَّخرة العظيمَة.


- المِجْهَلُ : الجَيْهَلَة.


- جَهِلت القِدْرُ جَهِلت جَهْلاً: اشتدَّ غليانُها، وهو نقيض تَحَلَّمَتْ.|جَهِلت فلانٌ على غيره، جَهْلاً، وجَهَالَةً: جفا وتسافَه.، وفي التنزيل العزيز: البقرة آية 67قَالُوا أَتَتَّخِذُنَا هُزُوًا قَالَ أَعُوذُ بِاللهِ أَنْ أَكُونَ مِنَ الْجَاهِلِينَ ) ) .|جَهِلت الشيءَ، وبه: لم يعرفْه.، وفي التنزيل العزيز:الحجرات آية 6 إِنْ جَاءَكُمْ فَاسِقٌ بِنَبَإٍ فَتَبَيَّنُوا أَنْ تُصِيبُوا قَوْمًا بِجَهَالَةٍ فَتُصْبِحُوا عَلَى مَا فَعَلْتُمْ نَادِمِينَ ) ) .|جَهِلت الحقَّ: أَضاعه فهو جاهِلٌ. والجمع : جُهَّالٌ، وجَهُلَةٌ، وجُهَّلٌ، وجُهلاَءُ، وهو جَهُولٌ. والجمع : جُهُلٌ.| والمفعول مجهولٌ.


- المَجْهَل : المفازة لا أَعلامَ فيها. يقال: أَرضٌ مَجْهلٌ: لا يُهْتَدَى فيها. والجمع : مَجَاهِلُ.


- جَاهَلَهُ : سَافَهَهُ.


- أَجهَلهُ : جعله جاهلاً.|أَجهَلهُ وَجَدَه جاهلاً.


- الجَيْهَلَة : خَشَبَةٌ يُحَرَّكُ بها الجمرُ.


- جهَّلَهُ : نسبه إلِى الجهل.|جهَّلَهُ أَوقَعَه فيه.| وفي الحديث: حديث شريف إِنكم لَتُجَهِّلُونَ وتُبَخِّلُونَ وتُجبِّنُونَ //.


- اجتَهَلَه الغضبُ والأَنَفَةُ: حَمَلاه على الجهل.| وفي حديث الإِفك: حديث شريف ولكن اجْتَهَلَتْه الحمِيَّةُ //.


- المجْهولة من النُّوق: ما لم تَحمل.|المجْهولة من الأَرض: ما خَلَتْ من الأَعلام والجبال.


- اسْتَجْهَلَه : عدّه جاهِلاً.|اسْتَجْهَلَه وجدَه جاهلاً.|اسْتَجْهَلَه حَمَلَه على الجهل.| وفي حديث ابن عباس: حديث شريف مَن استجهل مؤمنًا فعَلَيه إِثمُه //.|اسْتَجْهَلَه استخَفَّه.|اسْتَجْهَلَه الريحُ الغصنَ: حرَّكته فاضطرب.


- المِجْهلة : الجيهلة.


- (فعل: ثلاثي لازم متعد بحرف).| جَهِلْتُ، أَجْهَلُ، مصدر جَهْلٌ، جَهَالَةٌ.|1- جَهِلَ الوَلَدُ :جَفَا، تَسَافَهَ.|2- جَهِلْتُ هَذَا الأَمْرَ : مَا عَلِمْتُهُ، كُنْتُ جَاهِلاً بِهِ.|3- جَهِلَ حَقَّهُ : أَضَاعَهُ.|4- جَهِلَ عَلَيْهِ : تَجَاهَلَ، أَيْ رَأْى مِنْ نَفْسِهِ أَنَّهُ جَاهِلٌ.|5- جَهِلَ بِهِ : لَمْ يَخْتَبِرْ حَالَهُ.|6- جَهِلَ الرَّجُلُ : حَمُقَ، غَلُظَ.|7- جَهِلَتِ القِدْرُ : اِشْتَدَّ غَلَيَانُهَا.


- (فعل: خماسي متعد).| تَجَاهَلْتُ، أَتَجَاهَلُ، تَجَاهَلْ، مصدر تَجَاهُلٌ.|1- تَجَاهَلَهُ وَكَأَنَّهُ لَمْ يُحِسَّ بِوُجُودِهِ : أَظْهَرَ عَدَمَ الْمُبَالاَةِ بِهِ.|2- تَجَاهَلَ الأَمْرَ : أَظْهَرَ الجَهْلَ بِهِ.


- (فعل: رباعي متعد).| جَاهَلَ، يُجَاهِلُ، مصدر مُجَاهَلَةٌ- جَاهَلَ جَارَهُ : سَافَهَهُ.


- (فعل: رباعي متعد).| جَهَّلْتُ، أُجَهِّلُ، مصدر تَجْهِيلٌ.|1- جَهَّلَهُ عَلَى الرَّغْمِ مِنْ عِلْمِهِ : أَوْقَعَهُ فِي الجَهْلِ.|2- لَمْ يَكُنْ مِنْ حَقِّهِ أَنْ يُجَهِّلَهُ : أَنْ يَنْعَتَهُ بِالجَهْلِ.


- (مصدر تَجَاهَلَ).|1- تَجَاهُلُ الرَّجُلِ : إِظْهَارُهُ عَدَمَ مَعْرِفَتِهِ وَهُوَ يَعْرِفُهُ.|2- تَجَاهُلُ الأَوَامِرِ :اللاَّمُبَالاَةُ بِهَا وَطَرْحُهَا جَانِباً مَعَ العِلْمِ بِهَا.


- (مصدر جَهِلَ).|1- مَا زَالَ الجَهْلُ سَائِداً فِي العَدِيدِ مِنَ القُرَى وَالْمُدُنِ : اِنْعِدَامُ الْمَعْرِفَةِ.|2- جَهْلُهُ مُطْبِقٌ : اِعْتِقَادُ الشَّيْءِ عَلَى خِلاَفِ حَقِيقَتِهِ.|3- الجَهْلُ البَسِيطُ : عَدَمُ الْمَعْرِفَةِ بِالشَّيْءِ.|4- الجَهْلُ الْمُرَكَّبُ : الاِعْتِقَادُ الجَازِمُ بِمَا لاَ يَتَّفِقُ مَعَ الحَقِيقَةِ، إِذْ يَعْتَقِدُ الرَّجُلُ عَاِرفاً عِلْماً وَهُوَ عَكْسُ ذَلِكَ.


- (مصدر صِنَاعِيّ).| عَاشَ العَرَبُ فِي الجَاهِلِيَّةِ يَعْبُدُونَ الأَصْنَامَ إِلَى أَنْ جَاءَ الإِسْلاَمُ وَأَنْقَذَهُمْ مِنَ الوَثَنِيَّةِ :حَالَةُ الجَهْلِ الَّتِي كَانُوا عَلَيْهَا قَبْلَ مَجِيءِ الإِسْلاَمِ.


- جمع مَجْهَل. |-تَاهَ فِي مَجَاهِلِ الأَرْضِ : الأَمَاكِنُ النَّائِيَةُ الَّتِي لاَ تَزَالُ مَجْهُولَةً، لاَ عَلاَمَةَ بِهَا.


- جمع: جُهَلاَءُ. | (صِيغَةُ فَعُول لِلْمُبَالَغَةِ).|-إِنَّهُ رَجُلٌ جَهُولٌ : جَاهِلٌ.


- جمع: مَجَاهِلُ. | انظر مَجَاهِلُ.


- جمع: مَجَاهِيلُ. | (مفعول مِنْ جَهِلَ).|1- رَجُلٌ مَجْهُولُ العُنْوَانِ : أَيْ عُنْوَانُهُ غَيْرُ مَعْلُومٍ، غَيْرُ مَعْرُوفٍ- لَقَدْ دُفِنَ صَدِيقُهُ بِتِلْكَ الأَرَاضِي الْمَجْهُولَةِ. (غسان كنفاني).|2- الجُنْدِيُّ الْمَجْهُولُ : نَصْبٌ تَذْكَارِيٌّ يُقَامُ لِجُنْدِيٍّ قُتِلَ في حَرْبٍ وَلَمْ تُعْرَفْ هُوِيَّتُهُ وَيَظَلُّ رَمْزاً لِكُلِّ الجُنُودِ مِنْ أَمْثَالِهِ.|3- فِعْلٌ مَبْنِيٌّ لِلْمَجْهُولِ : (نح) : وَهُوَ مَا جُهِلَ فَاعِلُهُ.


- جمع: ـون، ـات، جُهَّالٌ، جُهَلاَءُ، جَهَلَةٌ. | (فاعل من جَهَلَ).|1- إِنَّهُ جَاهِلٌ لاَ يَقْرَأُ وَلاَ يَكْتُبُ : العَامِّيُّ، الغَبِيُّ، الأُمِّيُّ.|2- جَاهِلٌ بِأُمُورِ التِّجَارَةِ : لاَ يَفْقَهُ فِيهَا شَيْئاً- الجَاهِلُ عَدُوُّ نَفْسِهِ، فَكَيْفَ يَكُونُ صَدِيقاً لِغَيْرِهِ.


- وَلَدٌ مَجْهَلَةٌ : أَيْ يُحْمَلُ عَلَى الجَهْلِ. الوَلَدُ مَبْخَلَةٌ مَجْبَنَةٌ مَجْهَلَةٌ . (حديث).


- ـون، ـات. | (مَنْسُوبٌ إلَى الجَاهِلِيَّةِ).|1- العَصْرُ الجَاهِلِيُّ : الْمَرْحَلَةُ التَّارِيخِيَّةُ مَا قَبْلَ الإسْلاَمِ- امْرُؤُ القَيْسِ شَاعِرٌ جَاهِلِيٌّ : عَاشَ فِي العَصْرِ الجَاهِلِيِّ.|2- الشِّعْرُ الجَاهِلِيُّ : الشِّعْرُ الَّذِي قَالَهُ شُعَرَاءُ العَصْرِ الجَاهِلِيِّ قَبْلَ مَجِيءِ الإِسْلاَمِ.


- 1- المجاهل من الكرة الأرضية : الأراضي المجهولة


- 1- إستجهله : عده جاهلا|2- إستجهله : وجده جاهلا|3- إستجهله : حمله على الجهل|4- إستجهله : استخفه ، احتقره|5- إستجهلت الريح الغصن : حركته فاضطرب


- 1- تجاهل : أظهر الجهل وليس بجاهل|2- تجاهل الأمر : تنكر له


- 1- جاهل : ذو جهل ، جمع : جهل وجهال وجهلاء وجهلة وجهل وجهل|2- جاهل : أسد


- 1- جاهل ، جمع : جهلاء


- 1- جاهله : سافهه


- 1- جاهلية : حالة الجهل|2- جاهلية الفترة التي سبقت الإسلام من تاريخ العرب


- 1- جهل


- 1- جهله : لم يعرفه|2- جهل الحق : أضاعه|3- جهل عليه : تسافه|4- جهل : حمق وغلظ|5- جهلت القدر : اشتد غليانها


- 1- جهله : نسبه إلى الجهل|2- جهله : أوقعه في الجهل


- 1- جيهل : خشبة يحرك بها الجمر|2- جيهل : « صخرة جيهل » : عظيمة


- 1- خشبة يحرك بها الجمر


- 1- خشبة يحرك بها الجمر ، جمع : مجاهل


- 1- ما يحمل المرء على الجهل ، جمع : مجاهل


- 1- مجهل أرض لا يهتدى فيها ، جمع : مجاهل


- 1- مجهول : ما لا يعلم|2- مجهول من الأفعال : ما كان فاعله مجهولا


- 1- مجهولة : ناقة لم تحلب قط|2- مجهولة : ناقة لم تحمل|3- مجهولة : أرض لا جبال فيها ولا إشارات


- 1- مصدر تجاهل|2- « تجاهل العارف » في البديع : هو أن يسأل المتكلم عن شيء معلوم وكأنه لا يعرفه ، للتعجب أو التعظيم أو غيرهما ، نحو : يا ساقيي أخمر في كؤوسكما؟ أم في كؤوسكما هم وتسهيد؟ :


- 1- مصدر جهل|2- إعتقاد الشيء على خلاف حقيقته ، عدم معرفة|3- حمق


- 1- منسوب إلى الجاهلية : « الشعر الجاهلي »


- ج هـ ل: (الْجَهْلُ) ضِدُّ الْعَلَمِ وَقَدْ (جَهِلَ) مِنْ بَابِ فَهِمَ وَسَلِمَ وَ (تَجَاهَلَ) أَرَى مِنْ نَفْسِهِ ذَلِكَ وَلَيْسَ بِهِ. وَ (اسْتَجْهَلَهُ) عَدَّهُ جَاهِلًا وَاسْتَخَفَّهُ أَيْضًا. وَ (التَّجْهِيلُ) النِّسْبَةُ إِلَى الْجَهْلِ. وَ (الْمَجْهَلَةُ) بِوَزْنِ الْمَرْحَلَةِ الْأَمْرُ الَّذِي يَحْمِلُ عَلَى الْجَهْلِ، وَمِنْهُ قَوْلُهُمْ: الْوَلَدُ مَجْهَلَةٌ. وَ (الْمَجْهَلُ) الْمَفَازَةُ لَا أَعْلَامَ فِيهَا.


- جهِلَ / جهِلَ بـ يَجهَل ، جَهْلاً وجَهالةً ، فهو جاهِل ، والمفعول مجهول (للمتعدِّي) | • جهِل الشَّخْصُ جفا وتسافه وحمُق وأظهر الطيشَ :-لا يستوي عالِمٌ وجهول، - ألا لا يجهلَن أحَدٌ علينا ... فنجهل فوق جهل الجاهلينا، - {قَالَ أَعُوذُ بِاللهِ أَنْ أَكُونَ مِنَ الْجَاهِلِينَ} |• جهِلَ عليه: تصرَّف معه بحمق. |• جهِل حقيقةَ الشَّيء/ جهِل بحقيقة الشَّيء: لم يعلم به، لم يعرفه :-كثير من الناس يجهلون أمورَ دينهم، - جهِل بمعرفة القانون، - {فَتَبَيَّنُوا أَنْ تُصِيبُوا قَوْمًا بِجَهَالَةٍ} .


- جاهليّ :- اسم منسوب إلى جاهِل: :-مجتمع جاهليّ.|2- منسوب إلى عصر ما قبل الإسلام في تاريخ العرب :-شاعر جاهليّ |• الشِّعر الجاهليّ: الشِّعر العربيّ قبل الإسلام، - العصر الجاهليّ: عصر ماقبل الإسلام.


- استجهلَ يستجهل ، استجهالاً ، فهو مُستجهِل ، والمفعول مُستجهَل | • استجهل الشَّخصَ عدّه أو وجده جاهلاً :-كلُّ مَنْ استَخفّك فقد استجهلك.


- مجهول ، جمع مجهولون ومجاهيلُ (لغير العاقل)، مؤ مجهولة، جمع مؤ مجهولات ومجاهيلُ: اسم مفعول من جهِلَ/ جهِلَ بـ |• الجنديّ المجهول: جندي استُشهد ودُفن مجهول الهويّة يُستخدم قبره رمزًا لأمثاله من الجنود. |• الفِعْل المَبْنِيّ للمجهول: (النحو والصرف) الفعل الذي يحذف فاعلُه لغرض ما ويأتي المفعول به نائبًا عنه، ويضمّ أوّله ويكسر ما قبل آخره إذا كان ماضيًا، أو يضمّ أوّله ويفتح ما قبل آخره إن كان مضارعًا.


- جاهِل ، جمع جاهلون وجُهَلاءُ وجَهَلة وجُهّال وجُهَّل، مؤ جاهلة، جمع مؤ جاهلات وجواهلُ: اسم فاعل من جهِلَ/ جهِلَ بـ.


- جَهْل :- مصدر جهِلَ/ جهِلَ بـ. |2 - خلاف معرفة :-لا يزال الجهل منتشرًا في كثير من قرى مصر.|3 - (الفلسفة والتصوُّف) اعتقاد الشَّيء على خلاف ما هو عليه |• جهل بسيط: تعبير أُطلق على من يسلِّم بجهله، - جَهْلٌ مُركَّب: تعبير أطلق على من لا يسلِّم بجهله، ويدَّعي ما لا يعلم.


- مَجاهِلُ، مفرد مَجْهَل ومَجهلة: أرض يضلّ فيها الإنسان ولا يهتدي :-تاه في مجاهل الأرض |• أَرْضٌ مَجْهَل: لا يُهتدى فيها، - مجاهل إفريقيا: مالم يكتشفْ من مناطقها.


- تجاهلَ يتجاهل ، تجاهلاً ، فهو مُتجاهِل ، والمفعول مُتجاهَل (للمتعدِّي) | • تجاهل الشَّخْصُ تظاهر بالجهل، أظهر أنّه جاهل وليس به :-ألقى علىّ اللّومَ مُتجاهلاً، - *تجاهلتُ حتى قيلَ إنِّي جاهل*.|• تجاهل صديقَه في الحفل: أهمله، أغفله ولم يُعْطِه اهتمامًا :-يُكثر اليهود من بناء المستوطنات متجاهلين حقوق الفلسطينيين.


- جاهليَّة :- اسم مؤنَّث منسوب إلى جاهِل. |2 - مصدر صناعيّ من جاهِل: ما كان عليه العرب قبل الإسلام من الجهالة والضَّلالة وتحكيم العصبيّة والوثنيّة :- {إِذْ جَعَلَ الَّذِينَ كَفَرُوا فِي قُلُوبِهِمُ الْحَمِيَّةَ حَمِيَّةَ الْجَاهِلِيَّةِ} |• جاهليّةٌ جَهْلاء: ممعنة في الجهالة والضلال.


- جَهول ، جمع جهولون وجُهُل وجُهَلاءُ: صيغة مبالغة من جهِلَ/ جهِلَ بـ: :-*فليس سواءً عالمٌ وجَهُول* |• لا يَنْتَصف حليمٌ من جهول [مثل]: يُضْرب في غلبة الجهول للحليم؛ لأنّ الجاهل يُزيد عليه في المهاترة والحليم يربَأ بنفسه عن مغالبته في السَّفاهة.


- جهَّلَ يجهِّل ، تجهيلاً ، فهو مجهِّل ، والمفعول مجهَّل | • جهَّل الشَّخْصَ |1 - نسبه إلى الجهل، أو رماه به :-كان يجهِّل كلَّ من خالفه الرأيَ.|2- أوقعه في الجهل :-قلّة تجاربه في الحياة جهَّلته بأمورها.


- جَهَالَة :مصدر جهِلَ/ جهِلَ بـ.


- جَهْل :- مصدر جهِلَ/ جهِلَ بـ. |2 - خلاف معرفة :-لا يزال الجهل منتشرًا في كثير من قرى مصر.|3 - (الفلسفة والتصوُّف) اعتقاد الشَّيء على خلاف ما هو عليه |• جهل بسيط: تعبير أُطلق على من يسلِّم بجهله، - جَهْلٌ مُركَّب: تعبير أطلق على من لا يسلِّم بجهله، ويدَّعي ما لا يعلم.


- جهِلَ / جهِلَ بـ يَجهَل ، جَهْلاً وجَهالةً ، فهو جاهِل ، والمفعول مجهول (للمتعدِّي) | • جهِل الشَّخْصُ جفا وتسافه وحمُق وأظهر الطيشَ :-لا يستوي عالِمٌ وجهول، - ألا لا يجهلَن أحَدٌ علينا ... فنجهل فوق جهل الجاهلينا، - {قَالَ أَعُوذُ بِاللهِ أَنْ أَكُونَ مِنَ الْجَاهِلِينَ} |• جهِلَ عليه: تصرَّف معه بحمق. |• جهِل حقيقةَ الشَّيء/ جهِل بحقيقة الشَّيء: لم يعلم به، لم يعرفه :-كثير من الناس يجهلون أمورَ دينهم، - جهِل بمعرفة القانون، - {فَتَبَيَّنُوا أَنْ تُصِيبُوا قَوْمًا بِجَهَالَةٍ} .


- جهَّلَ يجهِّل ، تجهيلاً ، فهو مجهِّل ، والمفعول مجهَّل | • جهَّل الشَّخْصَ |1 - نسبه إلى الجهل، أو رماه به :-كان يجهِّل كلَّ من خالفه الرأيَ.|2- أوقعه في الجهل :-قلّة تجاربه في الحياة جهَّلته بأمورها.


- ل الجهْ : خلاف العلم. وقد ج هل فلان جهْلا وجهالة. وتجاهل، أي أرى من نفسه ذلك وليس به. واستْجْهله: عدّه جاهلا، واستخفّه أيضا. والتجْهيل: أن تنسبه إلى الجهْل. والمجْهلة: الأمر الذي يحملك على الجهْل ومنه قولهم: الولد مجْهلة. والمجهْل: المفازة لا أعلام فيها. يقال: ركبتها على مجْهولها. وقولهم: كان ذلك في الجاهليّة الجهْلاء، هو توكيد للأوّل يشتقّ له من اسمه ما يؤكّد به، كما يقال: وتد واتد، وهمج هامج، وليلةليْلاء.


- ,إدراك,تروي,تعقل,تعقل,حصافة,حصافة,حصافة,حصانة,حكمة,حلم,روية,عقل,علم,فهم,معرفة,


- ,تروى,تيقن,حلم,درى,عرف,عقل,علم,فطن,فهم,


- إدراك , تروي , تعقل , تعقل , حصافة , حصافة , حصافة , حصانة , حكمة , حلم , روية , عقل , علم , فهم , معرفة


- تروى , تيقن , حلم , درى , عرف , عقل , علم , فطن , فهم




يمكنكم تحميل برنامج المتدبر من هنا وكذلك قمنا بوضع مواد و قواعد بيانات لمطورين البرامج القرآنية من نسخ قرآنية خالية من الإخطاء ومطابقة لنسخة مركز الملك فهد (النسخة المدنية) برواية حفص.