أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ ۚ وَلَوْ كَانَ مِنْ عِندِ غَيْرِ اللَّهِ لَوَجَدُوا فِيهِ اخْتِلَافًا كَثِيرًا
 

وَقَالَ الرَّسُولُ يَا رَبِّ إِنَّ قَوْمِي اتَّخَذُوا هَٰذَا الْقُرْآنَ مَهْجُورًا

أَنَّى لِلْمُحْتَوَى الْعَرَبِيِّ أَنْ يُثْرَى فِي مَعْزِلٍ عَنْ الْقُرْآنِ وَاللُّغَةِ !

المعاجم:


لا شكّ أنّ إضافة المعاجم يساعد كثيرا في فهم الكلمات القرآنيّة ودلالاتها، لذلك قمنا بإضافة أهمّ المعاجم وأكثرها دقّة وشهرة، مثل لسان العرب وتاج العروس وغيرهما، وبمجرد اختيار الكلمة في برنامجنا المتدبّر تستطيع الكشف عن معناها.

- الحُظْوَة والحِظْوَة والحِظَة: المَكانة والمَنزِلة للرجل من ذِي سُلْطان ونحوه، وجمعه حُظاً وحِظاءٌ، وفي حَظِيَ عنده يَحْظَى حِظْوَة. ورجُل حَظِيٌّ إذا كان ذا حُظْوة ومَنْزِلة، وقد حَظِيَ عند الأَمير واحْتَظى به بمعنى. وحَظِيَت المرأَة عند زوجها حُظْوة وحِظْوة، بالضم والكسر، وحِظَةً أَيضاً وحَظِيَ هو عندَها، وامرأَة حَظِيَّة وهي حَظِيّتي وإحْدَى حَظَايايَ. وفي المثل: إلاَّ حَظِيَّةً (* قوله «وفي المثل إلا حظية إلى قوله على التفسير الأول» هذه عبارة المحكم بالحرف). فلا أَلِيَّةً أَي إلاَّ تكُنْ مِمَّن يَحْظَى عنده فإنِّي غيرُ أَلِيَّةٍ؛ قال سيبويه: ولو عَنَت بالحَظِيَّةِ نفسَها لم يكن إلاَّ نَصْباً إذا جعلت الحَظِيَّة على التفسير الأَول، وقيل في المثل: إلاَّ حَظِيَّةً فلا أَلِيَّةً؛ تقول: إنْ أَخْطَأَتْكَ الحُظْوة فيما تَطْلُب فلا تَأْلُ أَنْ تَتَوَدَّد إلى الناس لعلك تُدْرِكُ بعض ما تريد، وأَصله في المرأَة تَصْلَف عند زوجها؛ وفي التهذيب: هذا المثل من أَمثال النساء، تقول: إن لم أَحْظَ عند زوجي فلا آلُوا فيما يُحْظِيني عندَه بانتهائي إلى ما يَهْواه. ويقال: هي الحِظْوَة والحُظْوَة والحِظَة؛ قال: هَلْ هِيَ إلاَّ حِظَة أو تَطْلِيقْ، أَو صَلَفٌ مِنْ دون ذاك تَعْلِيقْ، قَدْ وجَبَ المَهْرُ إذا غابَ الحُوقْ وفي المثل: حَظِيِّينَ بَنَاتٍ صَلِفِينَ كَنَّاتٍ؛ يضرب للرجل عند الحاجة يطلبها يصيب بعضها ويَعْسُر عليه بعض. أَبو زيد: يقال إنه لَذُو حُظْوة فيهن وعندهن، ولا يقال ذلك إلا فيما بين الرجال والنساء. وفي حديث عائشة، رضوان الله عليها: تَزَوَّجَنِي رسولُ الله، صلى الله عليه وسلم، وفي شَوَّال وبَنَى بِي في شَوَّال فأَيُّ نِسائهِ أَحْظَى مِنِّي أَي أَقرب إليه مني وأَسعد به. يقال: حَظِيت المرأَة عند زوجها تحظَى حِظْوة وحُظْوة، بالكسر والضم، أَي سَعِدت ودنَت من قلبه وأَحَبَّها. ويقال: إنه لَذو حَظٍّ في العلم. أَبو زيد: وأَحْظَيْتُ فلاناً على فلان، من الحُظْوة والتفضيل، أَي فضَّلته عليه. ابن بُزُرْج: واحد الأَحاظِي أَحْظاءٌ (* قوله «ابن بزرج واحد الأحاظي أحظاء إلخ» هي عبارة التهذيب بالحرف، وما نقله ابن الأنباري هو الموافق لما في القاموس والتكملة)، وواحد الأَحْظاءِ حِظىً، منقوص، قال: وأَصلُ الحِظَى الحَظُّ. وقال ابن الأَنباري: الحِظَى الحُظْوة، وجمع الحِظَى أَحْظٍ ثم أَحاظٍ. ورجل له حُظْوة وحِظْوة وحِظَة أَي حَظٌّ من الرزق. والحَظْوة والحُظْوة: سهم صغير قدرُ ذراع، وقيل: الحَظْوة سهم صغير يلعب به الصبيان، وإذا لم يكن فيه نَصْل فهو حُظَيَّة، بالتصغير. وفي المثل: إحدَى حُظَيَّاتِ لُقْمَان، وهو لُقْمانُ بن عادٍ وحُظَيَّاتُه سهامه ومَرَاميه؛ يضرب لمن عُرِفَ بالشَّرارة ثم جاءت منه هَنَةٌ؛ وقال الأَزهري: حُظَيَّات تصغير حَظَوات، واحدتها حَظْوة، ومعنى المثل إحْدى دواهيه ومَرَاميه. وقال أَبو عبيد: إذا عُرِف الرجل بالشَّرارة ثم جاءت منه هَنَةٌ قيل إحدى حُظَيَّاتِ لُقْمَانَ أَي أَنَّها من فَعَلاته، وأَصْل الحُظَيَّاتِ المَرامي، واحدتها حُظَيَّة ومُكَبَّرها حَظْوة، وهي التي لا نَصْل لها من المرامي؛ وقال الكميت: أَرَهْطَ امْرِئِ القَيْس، اعْبَؤُوا حَظَواتِكُمْ لِحَيٍّ سِوانا، قَبْلَ قاصمةَ الصُّلْبِ والحَظْوة من المَرامي: الذي لا قُذَذَ له، وجمع الحَظْوة حَظَوات وحِظاءٌ، بالمد؛ أَنشد ابن بري: إلى ضُمَّرٍ زُرْقٍ كأَنَّ عُيونَها حظَاءُ غُلامٍ لَيْس يُخْطِين مُهْرَأَ (* قوله: ليس يخطين مُهْرأ؛ هكذا في الأصل). ابن سيده: الحَظْوة كل قضيب نابت في أَصل شجرة لم يَشْتَدَّ بعدُ، والجمع من كل ذلك حِظَاءٌ، ممدود، ويقال للسَّرْوة حَظْوة وثَلاثُ حِظاءٍ؛ وقال غيره: هي السِّروة، بكسر السين. ابن الأَثير: وفي حديث موسى ابن طلحة قال: دخل عليّ طلحة وأَنا مُتَصَبِّحٌ فأَخَذَ النعلَ فَحَظَانِي بها حَظَياتٍ ذَواتِ عَدَدٍ أَي ضربني، قال: هكذا رُوِيَ بالظاء المعجمة، وقال الحربي: إنما أَعْرِفُها بالطاء المهملة، فأَما المعجمة فلا وجه له؛ وقال غيره: يجوز أَن يكون من الحَظْوة بالفتح، وهو السهم الصغير الذي لا نصل له، وقيل: كل قضيب نابت في أَصل فهو حَظْوة، فإن كانت اللفظة محفوظة فيكون قد استعار القضيب أَو السهم للنعل. يقال: حَظَاه بالحَظْوة إذا ضربه بها كما يقال عَصاه بالعَصَا. وحُظَيٌّ: اسمُ رجل إن جَعَلته من الِحُظْوة، وإن كان مرتجلاً غير مشتق فحكمه الياء. ويقال: حَنْظَى بِهِ، لغة في عَنْظَى بِهِ إذا نَدَّد به وأَسْمَعه المكروه. والحَظَى: القَمْلُ، واحدتُها حَظَاةٌ. ابن سيده: وحُظَيٌّ اسم رَجُل؛ عن ابن دريد، وقد يجوز أَن تكون هذه الياء واواً على أَنه ترخيم مُحْظٍ أَي مفَضِّل لأَن ذلك من الحُظْوَة.


- الحَظُّ: النَّصِيبُ، زاد الأَزهري عن الليث: من الفَضْل والخيْر. وفلان ذو حَظّ وقِسْم من الفضل، قال: ولم أَسمع من الحظِّ فِعْلاً. قال ابن سيده: ويقال هو ذو حَظٍّ في كذا. وقال الجوهري وغيره: الحَظّ النصيب والجَدّ، والجمع أَحُظٌّ في القِلَّة، وحُظوظ وحِظاظٌ في الكثرة، على غير قياس؛ أَنشد ابن جني: وحُسَّدٍ أَوْشَلْتِ من حِظاظِها، على أَحاسِي الغَيْظِ واكْتِظاظِها وأَحاظٍ وحِظاء، ممدود، الأَخيرتان من مُحوّل التضعيف وليس بقياس؛ قال الجوهري: كأَنه جمع أَحْظٍ؛ أَنشد ابن دريد لسُوَيْدِ بن حذاقٍ العَبْدِيّ، ويروى للمَعْلُوط بن بَدَل القُرَيْعي: متى ما يَرَ الناسُ الغَنِيَّ، وجارُه فَقِيرٌ، يَقُولوا: عاجِزٌ وجَلِيدُ وليس الغِنَى والفَقْرُ من حِيلةِ الفَتى، ولكِنْ أَحاظٍ قُسِّمَتْ، وجُدُودُ قال ابن بري: إِنما أَتاه الغِنى لجَلادته وحُرِمَ الفقير لعَجْزِه وقِلَّة معرفته، وليس كما ظنوا بل ذلك من فعل القَسّام، وهو اللّه سبحانه وتعالى لقوله: نحن قسَمْنا بينهم مَعِيشَتهم. قال: وقوله أَحاظٍ على غير قياس وهَمٌ منه بل أَحاظٍ جمع أَحْظٍ، وأَصله أَحْظُظٌ، فقلبت الظاء الثانية ياء فصارت أَحْظٍ، ثم جمعت على أَحاظٍ. وفي حديث عمر، رضي اللّه عنه: من حَظِّ الرجل نَفَاقُ أَيِّمِه وموضع حَقِّه؛ قال ابن الأَثير: الحَظُّ الجَدُّ والبَخْتُ، أَي من حَظِّه أَنْ يُرْغَب في أَيِّمه، وهي التي لا زوج لها من بناته وأَخواته ولا يُرْغَب عنهن، وأَن يكون حقه في ذِمّةِ مأْمُونٍ جُحودُه وتهَضُّمُه ثِقةٍ وفِيٍّ به. ومن العرب من يقول: حَنْظٌ وليس ذلك بمقصود إِنما هو غُنَّة تلحقهم في المشدَّد بدليل أَن هؤلاء إِذا جمعوا قالوا حظوظ. قال الأَزهري: وناس من أَهل حِمْص يقولون حَنظ، فإِذا جمعوا رجعوا إِلى الحُظوظ، وتلك النون عندهم غُنَّة ولكنهم يجعلونها أَصلية، وإِنما يجري هذا اللفظ على أَلسنتهم في المشدَّد نحو الرُّزّ يقولون رُنز، ونحو أُتْرُجَّة يقولون أُتْرُنجة. قال الجوهري: تقول ما كنتَ ذا حَظٍّ ولقد حَظِظْتَ تَحَظُّ، وقد حَظِظْتُ في الأَمر فأَنا أَحَظُّ حَظّاً، ورجل حَظِيظٌ وحَظِّيٌّ، على النسب، ومَحْظوظ، كله: ذو حَظٍّ من الرِّزق، ولم أَسمع لمحظوظ بفعل يعني أَنهم لم يقولوا حُظّ؛ وفلان أَحَظُّ من فلان: أَجَدُّ منه، فأَما قولهم: أَحْظَيْته عليه فقد يكون من هذا الباب على أَنه من المُحَوَّل، وقد يكون من الحُظْوةِ. قال الأَزهري: للحَظِّ فعل عن العرب وإِن لم يعرفه الليث ولم يسمعه، قال أَبو عمرو: رجل محظُوظ ومجدود، قال: ويقال فلان أَحَظُّ من فلان وأَجَدُّ منه، قال أَبو الهيثم فيما كتبه لابن بُزُرْج: يقال هم يَحَظُّون بهم ويَجَدُّون بهم. قال: وواحد الأَحِظَّاء حَظِيٌّ منقوص، قال: وأَصله حظّ. وروى سلمة عن الفراء قال: الحَظِيظُ الغَنِيُّ المُوسِرُ. قال الجوهري: وأَنت حَظٌّ وحَظِيظٌ ومَحْظوظ أَي جَدِيد ذو حَظّ من الرِّزْق. وقوله تعالى: وما يُلَقّاها إِلا ذو حَظٍّ عظيم؛ الحَظُّ ههنا الجنة، أَي ما يُلَقّاها إِلا مَن وجبت له الجنة، ومن وجبت له الجنة فهو ذو حَظٍّ عظيم من الخير. والحُظَظُ والحُظَظُ على مثال فُعَل: صَمْغ كالصَّبِرِ، وقيل: هو عُصارة الشجر المرّ، وقيل: هو كُحْل الخَوْلان، قال الأَزهري: وهو الحُدُلُ، وقال الجوهري: هو لغة في الحُضُض والحُضَض، وهو دواء، وحكى أَبو عبيد الحُضَظ فجمع بين الضاد والظاء، وقد تقدَّم.


- : (و (} الحُظْوَةُ، بالضمِّ والكسْرِ) كَمَا فِي الصِّحاحِ والمُحْكَم والتهْذِيبِ. قالَ شيْخُنا: ونقلَ عَن ثَعْلب تَثْلِيثَه، وَكَذَا عَن غيرِهِ، بل جَعَلَه التَّقيُّ الشمني فِي شرْحِ الشِّفَاء قاعِدَةً فِي كلِّ فعلةٍ واوِي اللامِ كخُطْوَةٍ وقُدْوَةٍ وأُسْوَةٍ وربْوَةٍ ونحوِها فَفِيهِ قُصُورٌ. ( {والحِظَةُ، كعِدَةٍ: المَكانَةُ) والقُرْبُ المَعْنويَّ. وقيلَ: الوَجاهَةُ والتَّقدُّمُ المَعْنويُّ من ذِي سلطانٍ ونَحْوه. (و) رجلٌ لَهُ} الحِظْوَةُ {والحُظْوَةُ} والحِظَةُ: أَي (الحَظُّ من الرِّزق، ج {حِظاً) ، بالكسْرِ مَقْصوراً، (} وحِظاءٌ) ، بالكسْرِ مَمْدوداً. ( {وحَظِيَ كلُّ واحِدٍ من الزَّوْجَيْنِ عِنْد صاحِبِهِ، كرَضِيَ،} واحْتَظَى) . يقالُ:! حَظِيَتِ المرأَةُ عنْدَ زوْجِها {حُظْوَةً} وحِظْوَةً {وحِظَةً سَعدَتْ ودَنَتْ من قَلْبِه وأَحَبَّها. وَحَظِيَ هُوَ عنْدَها أَيْضاً. } واحْتَظَتْ هِيَ عنْدَه، {واحْتَظَى. وشاهِدُ} الحِظَةِ مَا أَنْشَدَه ابنُ السِّكِّيت لابْنَة الحمارس: هَلْ هِيَ إلاَّ {حِظَة أَو تَطْلِيقْأَو صَلَفٌ مِنْ دون ذَاك تَعْلِيقْقَدْ وَجَبَ المَهْرُ إِذا غابَ الحُوقْ (وَهِي} حَظِيَّةٌ، كغَنِيَّةٍ) . قالَ المنلا عَليّ فِي نامُوسِه: الظاهِرُ أنَّ الحظْوَةَ مَخْصوصٌ بالمرْأَةِ كَمَا هُوَ المُتعارَفُ خِلاف عُمُوم مَا فِي القامُوسِ. قالَ شيْخُنا: لَا يظهرُ مَا اسْتَظْهَره بل هُوَ عامٌّ كَمَا فِي الدَّواوِين اللُّغَويَّة قاطِبَةً، وصرَّحَ بِهِ شرَّاحُ الشفاءِ عَن ثَعْلَب وغيرِهِ. قُلْتُ: ويُؤيِّد مَا اسْتَظْهره المنلا على مَا قالَ أَبو زَيْدٍ: يقالُ إنَّه لذُو حَظْوَةٍ فيهنَّ وعنْدهنَّ، وَلَا يقالُ ذلِكَ إلاَّ فيمَا بينَ الرِّجالِ والنِّساءِ؛ وظاهِرُ سِياقِ الجَوهريِّ يدلُّ لَهُ أَيْضاً، فتأَمَّل. (و) فِي المَثَلِ: (إلاَّ حَظِيَّهْ فَلَا أليَّهْ) ؛ يقولُ: إنْ أَحْظأَتْك الحُظْوَةُ فيمَا تَطْلُب فَلَا تَأْلُ أَنْ تَتَوَدَّدَ إِلَى النَّاسِ لعلَّك تُدْرِكُ بعضَ مَا تُريدُ، وأَصْلُه فِي المرْأَةِ تَصْلَف عنْدَ زَوْجِها. وَفِي التهْذِيبِ: هَذَا المَثَلُ مِن أَمْثالِ النِّساءِ، تقولُ: إِن لم {أَحْظَ عنْدَ زَوْجي فَلَا آلُو فيمَا} يُحْظِينِي عنْدَه بانْتهائِي إِلَى مَا يَهْواه؛ هُنَا ذَكَرَه الجَوهرِيُّ والأَزهريُّ وتقدَّمَ للمصنِّفِ (فِي (إِ ل ى) . (! والحَظْوَةُ) ، بالفتْحِ (ويُضَمُّ) ؛ ونَقَلَ شيْخُنا فِيهِ التَّثْلِيثَ أَيْضاً: (سَهْمٌ صَغيرٌ) قَدْرُ ذراعٍ، وَعَلِيهِ اقْتَصَرَ الجَوهرِيُّ. زادَ غيرُهُ: (يَلْعَبُ بِهِ الصِّبيانُ) . وزادَ بعضُهُم: لتَعَلّم الرَّمْي، وَإِذا لم يَكُنْ فِيهِ نَصْل فَهُوَ {حُظَيَّةٌ بالتَّصغيرِ. (و) } الحَظْوَةُ: (كلُّ قَضِيبٍ نابِتٍ فِي أصْلِ شَجَرةٍ لم يَشْتَدَّ بعدُ، ج) كلّ مِنْهُمَا ( {حِظاءٌ) ، ككِتابٍ، (} وحَظَواتٌ) ، محرَّكةً، وأَنْشَدَ ابنُ برِّي: إِلَى ضُمَّرٍ زُرْقٍ كأَنَّ عُيونَها حِظَاءُ غُلامٍ لَيْسَ يُخْطِئن مُهْرَاءوشاهِدُ {الحَظَوات قَوْلُ الكُمَيْت: أَرَهْطَ امْرِىءِ القَيْس اعْبَأُوا} حَظَواتِكُمْ لحَيَ سِوانا قَبْلَ قاصِمَة الصُّلْبِ (و) فِي المَثَلِ: (إحْدَى {حُظَيَّاتِ لُقْمانَ، مُصَغَّرَةً، وَهُوَ لُقْمانُ بنُ عادٍ،} وحُظَيَّاتُه سِهامُه) ومَرامِيَه؛ (يُضْرَبُ لمَنْ عُرِفَ بالشَّرارَةِ ثمَّ جاءَتْ مِنْهُ) هَنَةٌ (صالِحَةٌ) ، أَي أنَّها من فَعَلاتِهِ، وأَصْلُ {الحُظَيَّاتِ المَرامِي، واحِدَتُها حُظَيَّة تَصْغيرُ} حَظْوَة، وَهِي الَّتِي لَا نَصْل لَهَا مِن المَرامِي. ( {وحَظا} يَحْظُو) {حَظْواً: (مَشَى} الحُظَيَّا، مُصَغَّرَةً، وَهُوَ مَشْيٌ رُوَيْدٌ) . وممَّا يُسْتدركُ عَلَيْهِ. رجُلٌ {حَظِيٌّ، كغَنِيَ: إِذا كانَ ذَا حظْوَةٍ ومَنْزلَةٍ. وَقد} حَظِيَ عنْدَ الْأَمِير، كرَضِيَ {واحْتَظَى بِهِ بمعْنىً؛ نَقَلَه الجَوهريُّ. وجَمْعُ} الحَظِيَّةِ من النِّساءِ {حَظايا؛ تقولُ: هِيَ إحْدَى} حَظايَاي. وَهُوَ {أَحْظَى مِنْهُ: أَي أَقْرَب إِلَيْهِ وأَسْعَد. وقالَ أَبو زَيْدٍ:} أَحْظَيْتُ فلَانا على فلانٍ، من الحُظْوةِ والتَّفْضِيل، أَي فضَّلْته عَلَيْهِ؛ نَقَلَه الجَوهريُّ. وقولُ العَوام {للحَظِيَّةِ} مَحْظيَّة خَطَأٌ، وَكَذَا جَمْعها! مَحاظِي. وَفِي حديثِ موسَى بنِ طَلْحة: (دخَلَ عليَّ طَلْحة وأَنا مُتَصَبِّحٌ فأَخَذَ النَّعْلَ {فَحَظَانِي بهَا حَظَياتٍ ذَواتِ عَدَدٍ) ، أَي ضَرَبَني؛ هَكَذَا رُوِي بالظاءِ. وقالَ شمِرٌ: إنَّما أَعْرِفُه بالطاءِ، فأَمَّا الظَّاء فَلَا وَجْه لَهُ. وقالَ غيرُهُ: إِن كانتِ اللَّفْظَةُ مَحْفوظةً فيكونُ قد اسْتَعارَ القَضِيبَ أَو السَّهْم للنَّعْل. يقالُ:} حَظاهُ {بالحَظْوةِ إِذا ضَرَبَه بهَا، كَمَا يقالُ: عصَاهُ بالعَصاَة.


- : (ى (} حُظَيٌّ، كسُمَيَ) : أَهْمَلَهُ الجَوهريُّ. وَهُوَ (اسمُ) رجُلٍ إنْ كانَ مُرْتجلاً غَيْر مُشْتق فحكْمُه الياءُ، وَإِن كانَ مِن الحُظُوةِ فحكْمُه الواوُ على أنَّه تَرْخيمٌ مُحْظى أَي مُفَضَّل. ( {والحَظَى، كعَلَى) مَقْصوراً: (القَمْلُ، الواحِدَةُ} حَظاةٌ) ؛ هَكَذَا ذَكَرَه ابنُ وَلاَّدٍ فِي كتابِ المَقْصورِ والمَمْدُودِ. ورَدَّه عَلَيْهِ ابنُ برِّي وقالَ: الصَّوابُ فِيهِ بالطاءِ المهْمَلةِ وَقد تقدَّمَتِ الإِشارَةُ إِلَيْهِ. (و) قالَ ابنُ بُزُرْج: {الحِظَى، (كإلَى: الحَظُّ كالحَظْوِ) بالكسْرِ؛ نَقَلَه الصَّاغانيُّ عَن الفرَّاء. وقالَ ابنُ الأنْباري:} الحِظَى الحُظْوَةُ، (وَج الحِظَى ( {أَحْظٍ) . وقالَ ابنُ بُزُرْج:} أَحْظَاء و (جج) جَمْعُ الجَمْع (! أَحاظٍ) ؛ وَمِنْه قوْلُه: أحاظ قسمت وجدود


- ـ الحَظُّ: النَّصيبُ، والجَدُّ، أو خاصٌّ بالنَّصيب من الخَيرِ والفَضْلِ ـ ج: أحُظٌّ وأَحاظٍ وحِظاظٌ وحِظَّاءٌ، بكسرهما، وحُظٌّ وحُظوظٌ وحُظوظةٌ، بضمهنَّ. ـ ورجُلٌ حَظٌّ وحَظيظٌ وحَظِّيٌّ ومَحْظوظٌ: مَجْدودٌ، وقد حَظِظْتَ، بالكسر، في الأمْرِ حَظّاً. ـ والحُظُظُ، بضمتينِ وكصُرَدٍ: صَمْغٌ كالصَّبِرِ. ـ وأحَظَّ: صارَ ذا حَظٍّ.


- ـ حُظَيٌّ، كسُمَيٍّ: اسمٌ. ـ والحَظَى، كَعَلَى: القَمْلُ، الواحِدَةُ: حَظاةٌ. وكإلَى: الحَظُّ، ـ كالحَظْوِ ـ ج: أحْظٍ ـ جج: أَحاظٍ.


- الحَظْوة الحَظْوة الحُظْوة : سهمٌ صَغير قدر ذِراع يلعب به الصبيان لتعلم الرمي . والجمع : حِظًا.


- الحَظْوة : ما لا ريش له من السّهام. والجمع : حِظَاء . يقال للضعيف: :-إنما نَبْلُكَ من حِظاء.


- حَظّ حَظّ حَظًّا: حَسُن حظه فهو مَحْظُوظ، وحَظِيظ.


- الحَظّ : النصيب.|الحَظّ الجَدُّ والبخت. والجمع : حُظُوظ ، وأحْظٍ .|(جج) أحاظٍ.


- حظِيَ عند الناس حظِيَ حُظْوةً، وحِظةً: علا شأنه وأَحبّوه.|حظِيَ بالرزق: نال حظاً منه فهو حَظِيّ، وهي حَظِيّة. والجمع : حَظايا.


- أحَظَّ : حَظّ.|أحَظَّ استغنى.


- احْتَظَى : علا شأنه.


- الحُظَيّا : المشي الرُّوَيْد.


- أحْظاه : قرّب مكانته وأدناه.|أحْظاه بكذا: تفضّل عليه به .|أحْظاه فلاناً على فلان: فضّله عليه.| .


- الحَظِّيُّ : المحظوظ.


- الحَظِيّة الحَظِيّة المَحْظِيّة : المرأَة التي تُفَضّل على غيرها في المحبة .


- حَظا فلانٌ حَظا حَظْوًا: مَشي رُويدًا.


- الحِظْوة الحِظْوة الحُظْوة : الحِظَة. والجمع : حِظًا، وحُظًا، وحِظاء.


- الحُظَيّة : تصغير الحظوة، بمعنى السهم الصغير.| وفي المثل: :- إحدى حُظيّاتِ لقمان :-: يضرب الحُظَيّة لمن عُرِفَ بالشر ثم ظهر منه الصلاح .


- (فعل: ثلاثي لازم).| حَظَظْتُ، أحَظُّ، مصدر حَظٌّ- حَظَّ الرَّجُلُ : حسُنَ حَظُّهُ.


- جمع: حُظُوظٌ. | (مصدر حَظَّ).|1- هَذَا مِنْ حَظِّهِ : مِنْ نَصِيبِهِ- لَيْسَ أحْسَنَ مِنْهُ حَظّاً.|2- لَهُ حَظٌّ غَرِيبٌ : يَتَمَتَّعُ بِيُسْرٍ.|3- مِنْ حُسْنِ حَظِّهِ : مِنْ حُسْنِ طَالِعِهِ- مِنْ سُوءِ حَظِّهِ.|4- أتَمَنَّى لَكَ حَظّاً سَعِيداً : سَعَادَةً.|5- لِحُسْنِ الحَظِّ : لِحُسْنِ الْمُصَادَفَةِ.|6- جَرَّبَ حَظَّهُ : كَرَّرَ الْمُحَاوَلَةَ لِلْكَسْبِ وَالفَوْزِ.


- جمع: ـون، ـات. | (مفعول مِنْ حَظَّ).|-مَحْظُوظٌ فِي عَمَلِهِ : مَنْ كَانَ ذَا حَظٍّ.


- (صِيغَةُ فَعِيل).|-رَجُلٌ حَظِيظٌ : مَحْظُوظٌ، ذُو حَظٍّ.


- (فعل: ثلاثي لازم، متعد بحرف).| حَظِيتُ، أحْظَى، اِحْظَ، مصدر حُظْوَةٌ.|1- حَظِيَ بِرِزْقٍ وَافِرٍ :نَعِمَ بِهِ، نَالَ حَظّاً مِنْهُ- حَظِيَ بِنَجَاحٍ لاَ مَثِيلَ لَهُ.|2- حَظِيَ عِنْدَ رَئِيسِهِ بِحُظْوَةٍ : نَالَ مَكَانَةً وَمَنْزِلَةً عِنْدَهُ.|3- يَحْظَى بِالاِحْتِرَامِ : يَتَمَتَّعُ بِالاِحْتِرَامِ.|4- حَظِيَتِ الْمَرْأةُ عِنْدَ زَوْجِهَا :تَمَكَّنَتْ مِنْ قَلْبِهِ وَأحَبَّهَا.


- ـون، حظَايا. | (صِيغَةُ فَعِل).|1- رَجُلٌ حَظِيٌ : كَانَ ذَا حُظْوَةٍ وَمَنْزِلَةٍ.|2- كَانَتْ حَظِيَةً عِنْدَهُ : مُكَرَّمَةً عِنْدَهُ وَذَاتُ مَنْزِلَةٍ وَمَكَانَةٍ.


- (فعل: رباعي متعد بحرف).| أَحْظَيْتُ، أُحْظِي، أحْظِ، مصدر إِحْظَاءٌ.|1- أحْظَاهُ سُلُوكُهُ الحَسَنُ : جَعَلَهُ ذَا حُظْوَةٍ، قَرَّبَ مكانَتَهُ.|2- أَحْظَاهُ بِالْمَالِ :جَعَلَهُ يَحْظَى بِهِ.|3- أَحْظَاهُ عَلَيْهِ : فَضَّلَهُ عَلَيْهِ.


- (مصدر حَظِيَ).|1- نَالَ حُظْوَةً عِنْدَ الْمُعَلِّمِ : نَالَ مَنْزِلَةً وَمَكَانَةً وَاعْتِبَاراً عِنْدَهُ- نَالَ الحُظْوَةَ بَيْنَ أَهْلِهِ.|2.: سَهْمٌ صَغِيرٌ يَلْعَبُ بِهِ الأَوْلاَدُ.


- رَجُلٌ حَظِيٌّ : رَفَعَ النّاسُ مَنْزِلَتَهُ.


- 1- أحظ : كان ذا حظ|2- أحظ : نال ما تشتهيه نفسه


- 1- ذو حظ


- 1- كان حسن الحظ


- 1- مصدر حظ|2- نصيب|3- جد ، بخت|4- سعادة|5- ذو الحظ


- 1- حظوة : سهم لا ريش له|2- حظوة : سهم صغير يلعب به الأولاد|3- حظوة : كل قضيب نابت في أصل الشجرة لم يشتد بعد


- 1- حظي عنده : كان ذا حظوة ومكانة|2- حظي عند امرأته ، أو حَظيت المرأة عند زوجها : قرب الواحد منه ما من قلب الآخر وأحبه|3- حظي بالرزق : ناله


- 1- حظية : مؤنث حظي|2- حظية : إمرأة مكرمة مقربة


- 1- مشى ببطء


- 1- مصدر حظي|2- مكانة ، منزلة


- 1- مصدر حظي|2- مكانة ، منزلة|3- سهم صغير يلعب به الأولاد ، جمع : حظاء


- 1- مصدر حظي|2- مكانة|3- وجاهة|4- حظ من الرزق أو نحوه


- 1- واحدة الحظى


- 1- أحظاه : جعله ذا مكانة ومنزلة|2- أحظاه بالمال : جعله يحظى به ويناله|3- أحظاه عليه : فضله عليه


- 1- حظ ، جمع : أحظ ، جج أحاظ


- 1- حظي : ذو حظ|2- حظي : ذو مكانة ومنزلة رفيعتين


- 1- ذو حظ


- 1- قمل


- 1- كان ذا منزلة ومكانة وحظ ,


- 1- مشي بطيء : « مشى الحظيا » ، أي رويدا


- ح ظ ا: (حَظِيَتْ) الْمَرْأَةُ عِنْدَ زَوْجِهَا بِالْكَسْرِ تَحْظَى (حِظْوَةً) بِكَسْرِ الْحَاءِ وَضَمِّهَا وَ (حِظَةً) أَيْضًا وَهِيَ (حَظِيَّتُهُ) وَإِحْدَى (حَظَايَاهُ) . وَفِي الْمَثَلِ: إِلَّا حَظِيَّةً فَلَا أَلِيَّةً. يَقُولُ: إِنْ أَخْطَأَتْكَ الْحُظْوَةُ فِيمَا تَطْلُبُ فَلَا تَأْلُ أَنْ تَتَوَدَّدَ إِلَى النَّاسِ لَعَلَّكَ تُدْرِكُ بَعْضَ مَا تُرِيدُ. وَأَصْلُهُ فِي الْمَرْأَةِ تَصْلُفُ عِنْدَ زَوْجِهَا. قُلْتُ: قَالَ الْأَزْهَرِيُّ: هُوَ مِنْ أَمْثَالِ النَّاسِ تَقُولُ إِنْ لَمْ أَحْظَ عِنْدَ زَوْجِي فَلَا آلُو فِيمَا يُحْظِينِي عِنْدَهُ بِانْتِهَائِي إِلَى مَا يَهْوَاهُ. وَرَجُلٌ (حَظِيٌّ) إِذَا كَانَ ذَا (حُظْوَةٍ) وَمَنْزِلَةٍ، وَقَدْ (حَظِيَ) عِنْدَ الْأَمِيرِ يَحْظَى (حُظْوَةً) وَ (احْتَظَى) بِمَعْنًى.


- ح ظ ظ: (الْحَظُّ) النَّصِيبُ وَالْجَدُّ تَقُولُ: (حَظَّ) الرَّجُلُ يَحَظُّ بِالْفَتْحِ (حَظًّا) أَيْ صَارَ ذَا حَظٍّ مِنَ الرِّزْقِ فَهُوَ (حَظٌّ) وَ (حَظِيظٌ) وَ (مَحْظُوظٌ) وَ (حَظِّيٌّ) بِوَزْنِ مَكِّيٍّ ذَكَرَهُ فِي [ج د د و] (الْحُظُظُ) بِضَمِّ الظَّاءِ الْأُولَى وَفَتْحِهَا لُغَةٌ فِي الْحُضُضِ وَهُوَ دَوَاءٌ. وَالْحُضُظُ بِالضَّادِ مَعَ الظَّاءِ لُغَةٌ فِيهِ.


- حِظْوَة ، جمع حِظْوات (لغير المصدر {وحُظًا} لغير المصدر {وحِظًا} لغير المصدر) وحِظاء (لغير المصدر).|1- مصدر حظِيَ/ حظِيَ بـ/ حظِيَ على. |2 - حَظْوَة، حُظْوَة، مكانةٌ ومنزلة :-إنه ذو حِظْوَة عند الجمهور، - وجد حِظْوَةً في عيون النّاس.|3 - نصيبٌ من الرِّزق :-حِظْوَة الثَّروة.


- حُظْوَة ، جمع حُظُوات (لغير المصدر {وحُظْوات} لغير المصدر {وحُظًا} لغير المصدر {وحِظًا} لغير المصدر) وحِظاء (لغير المصدر).|1- مصدر حظِيَ/ حظِيَ بـ/ حظِيَ على. |2 - حَظْوَة، حِظْوَة، مكانة ومنزلة :-إنه ذو حُظْوة عند الجمهور، - وجد حُظْوَةً في عيون النّاس.|3 - نصيبٌ من الرِّزق :-حُظْوَة الثَّروة.


- حَظّ ، جمع حُظوظ.|1- نصيب من الخير والفضل، يُسْر وسعادة :-لم يكن حظّه من الثَّقافة العربيّة شيئًا يُذكر، - حظٌّ في السحاب وعقلٌ في التراب [مثل]: يُضرب لمن عظُم حظُّه وقلَّ عقلُه، - {لِلذَّكَرِ مِثْلُ حَظِّ الأُنْثَيَيْنِ} - {وَمَا يُلَقَّاهَا إلاَّ الَّذِينَ صَبَرُوا وَمَا يُلَقَّاهَا إلاَّ ذُو حَظٍّ عَظِيمٍ} |• أسمن حظًّا من غيره، - جرَّب حظَّه: حاول أمرًا دون أن يكون متأكِّدًا من الفوز به، - لا حظَّ له من علم: لا يعلم شيئًا، - لسوء الحظّ/ لسوء حظِّه: لعدم التَّوفيق لأسباب أقوى من الإرادة، - مِنْ حُسْن الحظّ: ممّا يدعو للسّرور. |2 - بَخْت :-هذا العملُ جلَب له الحَظَّ، - رأيت الحَظَّ يستر كُلَّ عيبٍ ... وهيهاتَ الحظوظ من العقولِ |• أسعفه الحظّ: حالفه وكان في صفّه، - الحظّ أعمى، - حُسْنُ الحظِّ: توافق الأمور وتناسبها، - ضَرْبَة حظّ: حظّ مفاجئ، غير متوقّع، - مِنْ سوء الحظّ: ممّا يدعو للأسف، - يا لَلْحظّ: تعجّب من إتاحة فرصة أو ضياعها.


- لِحاظ ، جمع لُحُظ |• اللِّحاظ: مؤخرة العين ممّا يلي الصّدغ.


- حَظِيّ :صفة مشبَّهة تدلّ على الثبوت من حظِيَ/ حظِيَ بـ/ حظِيَ على: ذو مكانةٍ رفيعةٍ وشأنٍ عليّ.


- محظوظ :سعيد، ذو نصيب طيِّب وبَخْتٍ حسن :-كان من المحظوظين الذين ابتعثتهم الحكومةُ للدراسة في الخارج.


- حظِيَ / حظِيَ بـ / حظِيَ على يَحظَى ، احْظَ ، حُظوةً وحِظوةً ، فهو حَظِيّ ، والمفعول مَحْظيّ به | • حظِي فلانٌ عند النَّاس علا شأنُه عندهم وأحبّوه :-حظِي عند الأمير: كان ذا مكانة ومنزلة وشأن، - رجلٌ حظيّ.|• حظِيَ بالشَّيء/ حظِيَ على الشَّيء.|1- ناله، حصل عليه :-كلّ قرار لا يَحظَى بتأييد الشَّعب مصيرُه الفشل، - حظِي بالتّقدير/ بالجائزة/ بالعطف/ بمقابلة الرئيس، - لا يَحظَى بأيَّة استجابة.|2- نال حظًّا منه.


- حَظِيّة ، جمع حَظِيّات وحَظايا.|1- مؤنَّث حَظِيّ. |2 - امرأة تُفضَّل على غيرها في المحبَّة (وبالأخصّ عند أمير أو مَلِك أو رَجُلٍ ذي سلطان) :-أصابتهم الغيرةُ من الحَظيَّة.


- حَظْوَة ، جمع حَظَوات وحَظْوات وحِظاء.|1- اسم مرَّة من حظِيَ/ حظِيَ بـ/ حظِيَ على. |2 - حُظْوَة، حِظْوَة، مكانةٌ ومنزلة :-إنّه ذو حَظْوة عند الجمهور، - وجد حَظوةً في عيون النّاس.|3 - نصيبٌ من الرِّزق :-حَظْوة الثَّروة.


- أحظى يُحظي ، أَحْظِ ، إحظاءً ، فهو مُحظٍ ، والمفعول مُحظًى | • أحظى فلانًا قرَّب مكانتَه وأدناه :-أحظى الملِكُ العلماءَ.|• أحظى فلانًا بالشَّيء: تفضّل عليه به وأناله إيّاه :-أحظى الرَّئيسُ حفظةَ القرآن بالتّكريم.|• أحظيته على فلان: فضَّلته عليه :-أحظى الأبُ الابنَ الأكبرَ على بقيّة إخوته.


- إحظاء :مصدر أحظى.


- مَحْظِيّة :حَظِيَّة، امرأةٌ تُفضَّل على غيرها في المحبَّة (وبالأخصّ عند أمير أو مَلِك أو رَجُلٍ ذي سلطان).


- حَظّ ، جمع حُظوظ.|1- نصيب من الخير والفضل، يُسْر وسعادة :-لم يكن حظّه من الثَّقافة العربيّة شيئًا يُذكر، - حظٌّ في السحاب وعقلٌ في التراب [مثل]: يُضرب لمن عظُم حظُّه وقلَّ عقلُه، - {لِلذَّكَرِ مِثْلُ حَظِّ الأُنْثَيَيْنِ} - {وَمَا يُلَقَّاهَا إلاَّ الَّذِينَ صَبَرُوا وَمَا يُلَقَّاهَا إلاَّ ذُو حَظٍّ عَظِيمٍ} |• أسمن حظًّا من غيره، - جرَّب حظَّه: حاول أمرًا دون أن يكون متأكِّدًا من الفوز به، - لا حظَّ له من علم: لا يعلم شيئًا، - لسوء الحظّ/ لسوء حظِّه: لعدم التَّوفيق لأسباب أقوى من الإرادة، - مِنْ حُسْن الحظّ: ممّا يدعو للسّرور. |2 - بَخْت :-هذا العملُ جلَب له الحَظَّ، - رأيت الحَظَّ يستر كُلَّ عيبٍ ... وهيهاتَ الحظوظ من العقولِ |• أسعفه الحظّ: حالفه وكان في صفّه، - الحظّ أعمى، - حُسْنُ الحظِّ: توافق الأمور وتناسبها، - ضَرْبَة حظّ: حظّ مفاجئ، غير متوقّع، - مِنْ سوء الحظّ: ممّا يدعو للأسف، - يا لَلْحظّ: تعجّب من إتاحة فرصة أو ضياعها.


- حَظِيّ :صفة مشبَّهة تدلّ على الثبوت من حظِيَ/ حظِيَ بـ/ حظِيَ على: ذو مكانةٍ رفيعةٍ وشأنٍ عليّ.


- حظِيَ / حظِيَ بـ / حظِيَ على يَحظَى ، احْظَ ، حُظوةً وحِظوةً ، فهو حَظِيّ ، والمفعول مَحْظيّ به | • حظِي فلانٌ عند النَّاس علا شأنُه عندهم وأحبّوه :-حظِي عند الأمير: كان ذا مكانة ومنزلة وشأن، - رجلٌ حظيّ.|• حظِيَ بالشَّيء/ حظِيَ على الشَّيء.|1- ناله، حصل عليه :-كلّ قرار لا يَحظَى بتأييد الشَّعب مصيرُه الفشل، - حظِي بالتّقدير/ بالجائزة/ بالعطف/ بمقابلة الرئيس، - لا يَحظَى بأيَّة استجابة.|2- نال حظًّا منه.


- ظة أيضا حظيت المرأة عند زوجها حظْوة وحظوة، وح . وهي حظيّتي وإحدى حظاياي. ورجل حظيّ، إذا كان ذا حظْوة ومنزلة. وقد حظي عند الأمير واحْتظى به بمعنى. وأحْظيْته لى فلان، أي فضّلْته عليه. والحظْوة بالفتح: سهم صغيرقدْر ذرا ع. وإذا لم يكن فيه نصل فهو حظيّة بالتصغير. وفي المثل: إحدى حظيّات لقمان، وهو لقمان بن عرف بالشرارة ثم جاءت منه هنة. وجمع الحظْوة حظوات وحظاء بالمد.


- الحظّ: النصيب والجدّ، وجمع القلّةأحظّ، والكثير حظوظ وأحاظ على غير قياس، كأنّه جمعأحْظ. قال الشاعر: وليس الغنى والفقر من حيلة الفتى ... ولكنْأحاظقسّمتْ وجدود تقول منه: ما كنت ذا حظّ، ولقد حظظْت تحظّ فأنت حظّ وحظيظ ومحْظوظ، أي جديد ذو حظّ من الرزق. وأنتأحظّ من فلان. والحظظ والحظظ: لغة في الحضض، وهو دواء.


- ,إعواز,تعاسة,جميعا,حاجة,خسارة,خسران,سوء,شظف,شؤم,شدة,ضر,طيرة,فقد,فقر,كل,


- إعواز , تعاسة , جميعا , حاجة , خسارة , خسران , سوء , شظف , شؤم , شدة , ضر , طيرة , فقد , فقر , كل


- ,أضاع,بدد,خاب,خسر,رسب,ضيع,فقد,


- ,حقير,ذليل,ممتهن,وضيع,


- أضاع , بدد , خاب , خسر , رسب , ضيع , فقد


- حقير , ذليل , ممتهن , وضيع


- of fortune


- share


- the portion


- a part


- any portion




يمكنكم تحميل برنامج المتدبر من هنا وكذلك قمنا بوضع مواد و قواعد بيانات لمطورين البرامج القرآنية من نسخ قرآنية خالية من الإخطاء ومطابقة لنسخة مركز الملك فهد (النسخة المدنية) برواية حفص.