أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ ۚ وَلَوْ كَانَ مِنْ عِندِ غَيْرِ اللَّهِ لَوَجَدُوا فِيهِ اخْتِلَافًا كَثِيرًا
 

وَقَالَ الرَّسُولُ يَا رَبِّ إِنَّ قَوْمِي اتَّخَذُوا هَٰذَا الْقُرْآنَ مَهْجُورًا

أَنَّى لِلْمُحْتَوَى الْعَرَبِيِّ أَنْ يُثْرَى فِي مَعْزِلٍ عَنْ الْقُرْآنِ وَاللُّغَةِ !

المعاجم:


لا شكّ أنّ إضافة المعاجم يساعد كثيرا في فهم الكلمات القرآنيّة ودلالاتها، لذلك قمنا بإضافة أهمّ المعاجم وأكثرها دقّة وشهرة، مثل لسان العرب وتاج العروس وغيرهما، وبمجرد اختيار الكلمة في برنامجنا المتدبّر تستطيع الكشف عن معناها.

- حَقَنَ الشَّيءَ يَحْقُنُه ويَحْقِنُه حَقْناً، فهو مَحْقُونٌ وحَقِينٌ: حَبَسه. وفي المثل: أَبَى الحَقِينُ العِذْرةَ أَي العُذْر، يضرب مثلاً للرجل يَعْتَذِر ولا عذر له، وقال أَبو عبيد: أَصل ذلك أَن رجلاً ضافَ قوماً فاستَسْقاهم لبَناً، وعندهم لبنٌ قد حَقَنُوه في وَطْبٍ، فاعْتَلُّوا عليه واعْتَذَروا، فقال أَبَى الحَقينُ العِذْرةَ أَي أَن هذا الحقينَ يُكَذِّبُكم؛ وأَنشد ابن بري في الحَقين للمُخبَّل: وفي إبلٍ ستِّينَ حَسْبُ ظَعِينة، يَرُوحُ عليها مَخْضُها وحَقينُها. وحَقَنَ اللبنَ في القِرْبة والماءَ في السقاء كذلك. وحقَنَ البَوْلَ يَحقُنُه ويَحْقِنُه: حَبَسه حَقْناً، ولا يقال أَحْقَنه ولا حَقَنَني هو. وأَحْقَنَ الرجلُ إذا جمع أَنواع اللبن حتى يَطِيب. وأَحْقَنَ بولَه إذا حَبَسه. وبعيرٌ مِحْقانٌ: يَحْقِنُ البولَ، فإذا بالَ أَكثرَ، وقد عَمَّ به الجوهريُّ فقال: والمِحْقانُ الذي يَحْقِنُ بوله، فإِذا بالَ أَكثرَ منه. واحْتَقَنَ المريضُ: احتبَسَ بَوْله. وفي الحديث: لا رأْيَ لحاقِبٍ ولا حاقِن، فالحاقِنُ في البول، والحاقِبُ في الغائط، والحاقنُ الذي له بولٌ شديد. وفي الحديث: لا يُصَلِّيَنَّ أَحدُكم وهو حاقِنٌ، وفي رواية: وهو حَقِنٌ، حتى يتخفَّفَ الحاقِنُ والحَقِنُ سواءٌ. والحُقْنةُ: دواءٌ يُحْقَنُ به المريضُ المُحْتَقِنُ، واحْتَقَنَ المريضُ بالحُقْنةِ؛ ومنه الحديث: أَنه كَرِه الحُقْنةَ؛ هي أَن يُعطى المريضُ الدواءَ من أَسفلِه وهي معروفة عند الأَطِبّاء. والحاقِنةُ: المَعِدة صفة غالبة لأَنها تحْقِنُ الطعامَ. قال المفضل: كلَّما مَلأْتَ شيئاً أَو دَسَسْتَه فيه فقد حقَنْتَه؛ ومنه سمِّيت الحُقْنة. والحاقِنةُ: ما بين التَّرْقُوة والعُنُق، وقيل: الحاقِنتانِ ما بين التَّرْقُوَتين وحَبْلَي العاتِق، وفي التهذيب: نُقْرَتا التَّرْقُوتين، والجمع الحواقِنُ، وفي الصحاح: الحاقِنةُ النُّقْرَةُ التي بين الترقوة وحبل العاتِق، وهما حاقِنتان. وفي المثل: لأُلْزِقَنَّ حَواقِنَكَ بذَواقِنِك؛ حَواقِنُه: ما حَقَن الطعامَ من بَطْنِه، وذواقِنُه: أَسفَل بَطْنه ورُكْبَتاه. وقال بعضهم: الحَواقِنُ ما سَفُلَ من البطن، والذَّواقِنُ ما عَلا. قال ابن بري: ويقال الحاقِنَتان الهَزْمَتانِ تحت الترقوتين، وقال الأَزهري في هذا المثل: لأُلْحِقَنَّ حواقِنَك بذواقِنِك، وروي عن ابن الأَعرابي الحاقِنةُ المَعِدة، والذاقِنةُ الذَّقَنُ، وقيل: الذاقِنةُ طَرَفُ الحُلْقوم. وفي حديث عائشة، رضي الله عنها: تُوفِّي رسول الله، صلى الله عليه وسلم، بين سَحْرِي ونَحْري، وبين حاقنتي وذاقنتي وبين شَجْري، وهو ما بين اللَّحْيَين. الأَزهري: الحاقِنةُ الوَهْدة المنخفضة بين التَّرْقُوتين من الحَلْق. ابن الأَعرابي: الحَقْلَةُ والحَقْنةُ وجعٌ يكون في البطن، والجمع أَحْقالٌ وأَحْقانٌ. وحَقَنَ دَمَ الرجلِ: حَلَّ به القتلُ فأَنْقذَه. واحْتَقَنَ الدَّمُ: اجتمع في الجوف. قال المفضل: وحقَنَ اللهُ دمَه حَبَسه في جلده ومَلأَه به؛ وأَنشد في نعتِ إبل امتلأَتْ أَجوافُها: جُرْداً تَحَقَّنَتْ النَّجِيلَ، كأَنما بجلُودِهِنَّ مدارجُ الأَنْبار. قال الليث: إذا اجتمع الدمُ في الجوف من طَعْنةٍ جائفةٍ تقول احْتَقَنَ الدمُ في جوفه؛ ومنه الحديث: فحَقَنَ له دَمَه. يقال: حَقَنْتُ له دَمَه إذا مَنَعْتَ من قَتْلِه وإراقَتِه أَي جَمعْتَه له وحبَسْتَه عليه. وحقَنْتُ دَمه: منعتُ أَن يُسْفَك. ابن شميل: المُحْتقِنُ من الضُّروع الواسع الفَسيحُ، وهو أَحسنُها قدراً، كأَنما هو قَلْتٌ مجتمع مُتَصعِّد حسنٌ، وإنها لمُحْتقِنةُ الضرعِ. ابن سيده: وحقَن اللبنَ في السِّقاء يَحْقُنُه حَقْناً صبَّه فيه ليُخرج زُبْدَتَه. والحَقينُ: اللبنُ الذي قد حُقِنَ في السِّقاء، حَقنْتُه أَحْقُنُه، بالضم: جمعته في السقاء وصببت حليبَه على رائِبه، واسم هذا اللبن الحَقينُ. والمِحْقَنُ: الذي يُجعل في فمِ السِّقاءِ والزِّقّ ثم يُصب فيه الشراب أَو الماء. قال الأَزهري: المِحْقن القِمَعُ الذي يُحْقَن به اللبنُ في السقاء، ويجوز أَن يقال للسقاء نفسه مِحْقَن، كما يقال له مِصْرَب ومِجزَم، قال: وكل ذلك محفوظ عن العرب. واحْتَقنَتِ الرَّوْضةُ: أَشرفت جوانبُها على سَرارِها؛ عن أَبي حنيفة.


- : (حَقَنَهُ يَحْقِنُه ويَحْقُنُه) ؛) مِن حَدَّي ضَرَبَ ونَصَرَ؛ حَقْناً، (فَهُوَ مَحْقونٌ وحَقِينٌ: حَبَسَهُ) . (ومِن هَذَا المَثَل: أَبَى الحَقِينُ العِذْرةَ، أَي العُذْر، يُضْرَبُ للَّذي يَعْتَذِرُ وَلَا عذْرَ لَهُ. وقالَ أَبو عُبَيْدٍ: أَصْلُ ذلكَ أَنَّ رَجلاً ضَافَ قَوْماً فاسْتَسْقاهم لَبَناً، وعنْدَهم لَبَنٌ قد حَقَنُوه فِي وَطْبٍ، فاعْتَلُّوا عَلَيْهِ واعْتَذَرُوا؛ فقالَ: هَذَا، أَي أَنَّ هَذَا الحَقِينَ يُكَذِّبُكُم، (كأَحْقَنَهُ) . (وَفِي الصِّحاحِ: حَقَنْتُ البَوْل، وأَنْكَرَ أَحْقَنْتُ. وَفِي المُحْكَم: حَقَنَ البَوْلَ: حَبَسَه؛ وَلَا يقالُ: أَحْقَنَه وَلَا حَقَنَنِي هُوَ. (و) حَقَنَ (دَمَ فلانٍ) :) إِذا (أَنْقَذَهُ مِن القَتْلِ) بَعْدَمَا حَلَّ قَتْله؛ وَهُوَ مجازٌ. وَفِي الحديثِ: (فحقَنَ لَهُ دَمَه) ، أَي مَنَعَ مِن إِرَاقَتِه وقَتْلِه، أَي جَمَعَه لَهُ وحَبَسَه عَلَيْهِ. (و) حَقَنَ (اللَّبَنَ فِي السِّقاءِ) يَحْقُنُه حَقْناً: (صَبَّه) فِيهِ (ليُخْرِجَ زُبْدَتَهُ) . (وَفِي الصِّحاحِ: حَقَنْتُ اللبَنَ أَحْقُنُه، بالضمِّ: إِذا جَمَعْتُه فِي السِّقاءِ، وصَبَبْت حَليبَه على رائِبِه؛ واسْم هَذَا اللبنِ الحَقِينُ؛ وأَنْشَدَ ابنُ بَرِّي للمُخبَّلِ: فَفِي إِبلٍ سِتِّينَ حَسْبُ ظَعِينة يَرُوحُ عَلَيْهَا مَحْضُها وَحَقِينُها (والحَقْنَةُ، بالفتحِ: وجَعٌ فِي البَطْنِ) ، وكذلكَ الحَقْلَةُ، (ج أَحْقانٌ) وأَحْقالٌ، عَن ابنِ الأَعْرابيِّ. (و) الحُقْنَةُ، (بالضَّمِّ: كُلُّ دواءٍ يُحْقَنُ بِهِ المَرِيضُ المُحْتَقِنُ) . (وَفِي الحَدِيثُ: (أَنَّه كَرِه الحُقْنةَ) ، وَهُوَ أَنْ يُعْطى المَرِيضُ الدَّواءَ مِن أَسْفَلِه، وَهِي مَعْروفةٌ عنْد الأَطبَّاء. (والحاقِنَةُ: المَعِدَةُ) ؛) صفَةٌ غالبَةٌ لأَنَّها تحْقِنُ الطَّعامَ. (و) أَيْضاً: (مَا بينَ) التَّرْقُوة والعُنُق. والحاقِنتانِ: مَا بَيْن (التَّرْقُوَتَيْنِ وحَبْلَيِ العاتِقِ) . (وَفِي التَّهْذِيبِ: نُقْرَتا التَّرْقُوَتَيْنِ. وَفِي الصِّحاحِ: قالَ أَبو عَمْرٍ و: الحاقِنَةُ: النُّقْرَةُ بَيْن التَّرْقُوةِ وحَبْل العاتِقِ، وهما حاقِنتانِ. قالَ الأَزْهرِيُّ: والجَمْعُ الحَواقِنُ. وَفِي حديثِ عائِشَةَ: (تُوفي رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عَلَيْهِ وَسلم بَيْنَ سَحْرِي ونَحْرِي، وبَيْن حاقِنَتي وذَاقِنَتي) . (أَو) الحَواقِنُ: (مَا سَفَلَ مِنَ البَطْنِ) ، والذَّواقِنُ: مَا عَلا؛ (وَمِنْه المَثَلُ: (لأُلْحِقَنَّ حَواقِنَكَ بذَواقِنِكَ) . (ووُجِدَ بخطِّ الجَوْهرِيُّ: لأُحْقِنَنَّ؛ وَهُوَ سَهْو نبَّه عَلَيْهِ أَبو زَكَرِيَّا. ويُرْوى لأُلْزِقَنَّ. وقيلَ: حَواقِنُه: مَا حَقَنَ الطَّعامَ مِن بَطْنِه، وذواقِنُه: أَسْفَل بَطْنِه ورُكْبَتاه. (واحْتَقَنَ المَريضُ: احْتَبَسَ بَوْلُه فاسْتَعْمَلَ الحُقْنَةَ. (و) احْتَقَنَتِ (الرَّوْضَةُ: أَشْرَفَتْ جَوانِبُها على سَرارِها) ؛) ونَصّ أَبي حَنِيفَةَ: على سَائِرِها. (و) المِحْقَنُ، (كمِنْبَرٍ: السِّقَاءُ) الَّذِي (يُحْقَنُ فِيهِ اللَّبَنُ) ، أَي يُحْبَسُ، كَمَا فِي الصِّحاحِ. (و) أَيْضاً: (القِمَعُ) الَّذِي يُجْعَلُ فِي فَمِ السِّقاءِ والزِّقِّ ثمَّ يُصَبُّ فِيهِ الشَّرابُ أَو الماءُ. وقالَ الأَزْهريُّ: القِمَعُ الَّذِي (يُحْقَنُ بِه) اللَّبَنُ فِي السِّقاءِ. (والمِحْقانُ: من يَحْقِنُ البَوْلَ، فإِذا بالَ أَكْثَرَ) مِنْهُ؛ كَذَا فِي الصِّحاحِ. وخَصَّ بِهِ ابنُ سِيْدَه: البَعِيرَ. (وأَحْقَنَ) الرَّجلُ: (جَمَعَ أَنواعَ اللَّبَنِ حَتَّى يَطيبَ. (والهِلالُ الحاقِنُ: الَّذِي ارْتَفَعَ طَرَفاهُ واسْتَلْقَى ظَهْرُه) ؛) وَمِنْه قَوْلُهم: هِلالٌ أَدْفَقُ خَيْرٌ مِن هِلالٍ حاقِنٍ؛ وَهُوَ مَجازٌ كَمَا فِي الأَساسِ. (و) تقولُ: (أَنا مِنْهُ كحاقِنِ الإِهالَةِ، أَي حاذِقٌ بِهِ وَذَلِكَ أَنَّه لَا يَحْقِنُها حَتَّى يَعْلَمَ أَنَّها بَرَدَتْ لئلاَّ يَحْتَرِقَ السِّقاءُ) . (وممَّا يُسْتدركُ عَلَيْهِ: الحاقِنُ: الَّذِي لَهُ بَولٌ شَدِيدٌ؛ وَمِنْه الحدِيثُ: (لَا رأْيَ لحاقِبٍ وَلَا لحاقِنٍ) ، فالحاقِنُ فِي البَولِ، والحاقِبُ فِي الغائِطِ. ورجلٌ حَقِنٌ، ككَتِفٍ، مثل حاقِنٍ. واحْتَقَنَ الدَّم: اجْتَمَعَ فِي الجوفِ مِن طَعْنةٍ جائِفَةٍ. وتَحَقَّنَتِ الإِبِلُ: امُتَلأَتْ أَجْوافُها؛ وأَنْشَدَ المُفَضَّل: جُرْداً تحَقَّنَتِ النَّجِيلَ كأَنَّمابجلُودِهِنَّ مَدارِجُ الأَنْباروقالَ ابنُ شُمَيْل: المُحْتقِنُ مِن الضُّروعِ: الواسِعُ الفَسِيحُ، وَهُوَ أَحْسَنُها قدرا، كأَنَّما هُوَ قَلْتٌ مُجْتَمعٌ مُتَصعِّدٌ، وإِنَّها لمُحْتَقِنةُ الضّرعِ. والحَقِينُ، كأَميرٍ: منْهلٌ مِن بطونِ الخالِ مِن أَنوفِ مَخارمَ جفافٍ لطهيةَ بنِ حَنْظَلَةَ؛ قالَهُ نَصْر. ويقالُ: بارَكَ اللَّهُ فِي مَحَاقِلِكُم ومَحاقِنِكُم، أَي حَرْثكُم ورِسْلكُم. وحَقَنَ ماءَ وَجْهِه: صَانَهُ. وممَّا يُسْتدركُ عَلَيْهِ أَيْضاً:


- احْتَقَنَ : تَجَمَّعَ واحتبس. يقال: احتقن اللبنُ والماءُ.| واحتقن الدَّمُ والبَوْلُ.|احْتَقَنَ العضْو: تَجمَّعَ الدمُ أو الماءُ فيه فانتَفخ. يقال: احتقن الكبدُ، واحتقنت الكُلية فانتفخت. يقال: احتقن الضَّرع.|احْتَقَنَ المريضُ: احتبس بولُه فَتَدَاوى بالحُقْنة.


- المِحْقَنَةُ : أداةُ الحقْن. والجمع : مَحَاقِنُ.


- المِحْقَنُ : أداةُ الحَقْنِ.|المِحْقَنُ ما يُجْمَعُ فيه المَحْقُون من لبن وغيرِه. والجمع : مَحَاقِنُ.


- الحاقِنُ : الذي احتبس بولُه فتجمَّع. يقال: لا رأيَ لحاقِن.|الحاقِنُ الذي يحقن المريضَ بالمحقن.


- حَقَنَ الماءَ واللبَن في القربة حَقَنَ


- الحُقْنَةُ : اسم من الاحتقان.|الحُقْنَةُ دواء يُحْقَنُ به المريضُ.|الحُقْنَةُ المِحْقَنُ. والجمع : حُقَن.


- الحَقْنَةُ : وجعٌ في البطن. والجمع : أحْقَانٌ.


- المِحْقَانُ : الذي يَحبس بوله، فإذا بالَ أكثَرَ. والجمع : مَحَاقِينُ.


- الحاقِنَةُ : مؤنّث الحاقِن.|الحاقِنَةُ المَعِدَةُ.|الحاقِنَةُ واحدة الحاقنتيَن: وهما نُقْرَتا التَّرْقُوَتَيْن. يقال: في مقام التهديد:، لألحقنّ حواقنك بذواقنك .


- مَنْ يَحْبِسُ بَوْلَهُ.


- وجَعٌ فِي البَطْنِ.


- (فعل: ثلاثي متعد بحرف).| حَقَنْتُ، أحْقِنُ، اِحْقِنْ،) أَحْقُنُ، اُحْقُنْ)، مصدر حَقْنٌ.|1- حَقَنَ الْمَاءَ فِي الصِّهْرِيجِ : حَبَسَهُ.|2- يَحْقِنُ بَوْلَهُ : يَحْبِسُهُ.|3- كَانَ عَلَيْهِ أَنْ يَحْقِنَ دَمَهُ : أَنْ يَمْنَعَ سَفْكَ دَمِهِ.|4- حَقَنَ الْمَرِيضَ :دَاوَاهُ بِالحُقْنَةِ.|5- حَقَنَ مَاءَ وَجْهِهِ : صاَنَهُ وَكَفَاهُ ذُلَّ السُّؤَالِ.


- (فعل: خماسي لازم، متعد بحرف).| اِحْتَقَنْتُ، أَحْتَقِنُ، اِحْتَقِنْ، مصدر اِحْتِقَانٌ.|1- اِحْتَقَنَ الْمَرِيضُ فِي الْمَصَحَّةِ : اِسْتَعْمَلَ الحُقْنَةَ.|2- اِحْتَقَنَ عُضْوُهُ التَّنَاسُلِيُّ :اِحْتَبَسَ بَوْلُهُ.|3- اِحْتَقَنَ الدَّمُ : اِجْتَمَعَ الدَّمُ فِي الجَوْفِ مِنْ طَعْنَةٍ نَفَذتْ إِلَيْهِ.|4- اِحْتَقَنَ الماءُ : تَجَمَّعَ، اِحْتَبَسَ- اِحْتَقَنَ الحُزْنُ فِي قلْبِهِ. (سلامة موسى) .


- (مصدر اِحْتقَنَ).|1- قامَ الْمُمَرِّضُ باحْتقانِ الْمَرِيضِ : أَي حَقْنُهُ بِالحُقْنَةِ.|2- اِحْتِقانُ العُضْوِ التَّنَاسُلِيِّ : اِحْتِبَاسُ البَوْلِ فِيهِ.|3- اِحْتقانُ الدَّمِ : اجْتماعُ الدَّمِ فِي الجَوْفِ مِنْ طعْنةٍ وَنَحْوِها.|4- اِحْتِقَانُ الحُزْنِ في نَفْسِهِ : تَجمُّعُهُ تَراكُمُهُ، اِحْتِباسُهُ.


- (مصدر حَقَنَ).|1- مِنَ الضَّرُورِيِّ حَقْنُهُ بِدَوَاءٍ ضِدَّ الأَمْرَاضِ الْمُعْدِيَةِ : تَلْقِيحُهُ.|2- جَاءَ الاتِّفَاقُ حَقْناً لِلدِّمَاءِ : حِرْصاً عَلَى عَدَمِ إرَاقَةِ الدِّمَاءِ.


- جمع: حُقَنٌ. | 1- أَحْقَنَهُ بِحُقْنَةٍ : دَوَاء يُحْقَنُ بِهِ الْمَرِيضُ.|2- اِسْتَخْدَمَتْ حُقْنَةً جَدِيدَةً : الآلَةُ الَّتِي يُحْقَنُ بِهَا.


- جمع: مَحَاقِنُ. | انظر مِحْقَنٌ.


- جمع: مَحَاقِنُ. | آلَةٌ لِحَقْنِ الْمَرِيضِ بِدَوَاءٍ سَائِلٍ.


- مَنْ يَحْبِسُ بَوْلَهُ.


- وجَعٌ فِي البَطْنِ.


- 1- الذي يحقن بوله ويحبسه ، فإذا بال أكثر منه ، جمع : محاقين


- 1- إحتقن اللبن أو الماء أو السائل : تجمع واحتبس|2- إحتقن المريض : احتبس بوله|3- إحتقن العضو تجمع الدم أو الماء فيه فانتفخ|4- إحتقن الدم : اجتمع في الجوف من طعنة نفذت إليه - المريض : استعمل الحقنة


- 1- جمع وخاط أنواعا من اللبن حتى يطيب


- 1- حاقن : الذي تجمع بوله


- 1- حاقنة : معدة|2- حاقنة : ما بين الترقوة والعنق


- 1- حقن الماء : جمعه وحبسه|2- حقن الإناء بالماء : ملأه به|3- حقن : دمه : أنقذه من القتل|4- حقن : ماء وجهه : حفظه من ذل الطلب|5- حقن المريض : أدخل الدواء إلى جسمه بالحقنة|6- حقن اللبن في الإناء : صبه فيه ليخرج زبدته|7- حقن البول : حبسه


- 1- حقنة : دواء يحقن به المريض|2- حقنة : آلة التي يحقن بها


- 1- حقنة ألم في البطن ، جمع : أحقان


- 1- حقين : محقون|2- حقين : لبن صب في الإناء لتخرج زبدته


- 1- محقن : آلة الحقن|2- محقن : إناء يصب فيه اللبن لتخرج زبدته


- 1- محقنة : آلة الحقن جمع : محاقن


- ح ق ن: (حَقَنَ) دَمَهُ مَنَعَ أَنْ يُسْفَكَ، وَحَقَنَ بَوْلَهُ، وَأَنْكَرَ الْكِسَائِيُّ (أَحْقَنَ) وَبَابُهُمَا نَصَرَ. وَ (الْحَاقِنُ) الَّذِي بِهِ بَوْلٌ شَدِيدٌ، يُقَالُ: لَا رَأْيَ لِحَاقِنٍ. وَ (الْحَاقِنَةُ) النُّقْرَةُ بَيْنَ التَّرْقُوَةِ وَحَبْلِ الْعَاتِقِ، وَالذَّاقِنَةُ طَرَفُ الْحُلْقُومِ. وَمِنْهُ قَوْلُ عَائِشَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهَا: «تُوُفِّيَ رَسُولُ اللَّهِ عَلَيْهِ الصَّلَاةُ وَالسَّلَامُ بَيْنَ سَحْرِي وَنَحْرِي وَبَيْنَ حَاقِنَتِي وَذَاقِنَتِي» وَيُرْوَى شَجْرِي وَهُوَ مَا بَيْنَ اللَّحْيَيْنِ. وَقِيلَ: الْحَاقِنَةُ مَا سَفَلَ مِنَ الْبَطْنِ. وَ (الْحُقْنَةُ) مَا يَحْتَقِنُ بِهِ الْمَرِيضُ مِنَ الْأَدْوِيَةِ وَقَدِ احْتَقَنَ.


- احتقان :- مصدر احتقنَ. |2 - تذمُّر، غضب :-يشهد العالم العربيّ احتقانًا شديدًا بسبب التصرُّفات الأمريكيّة.|3 - (طب) زيادة الدّمِ في أوعية جزء أو عضو ينشأ إمّا بورود دم أكثر أو تعويق في التصريف.


- حُقْنَة ، جمع حُقُنات وحُقْنات وحُقَن.|1- إبرة، أداة خاصَّة ذات إبرة يُدفع بها السَّائلُ أو الدَّواءُ في الجسم أو يُسحب منه :-حقنة زجاجيَّة |• ضرَبه حُقْنة: وشى به، سعى به، فتن عليه، - هذا رجل حقنة: مؤلم، فظّ. |2 - دواءٌ أو سائِل يُحقَن ويُدفع به إلى جسم المريض :-وصف له الطَّبيبُ حُقنةً يأخذها صباحًا ومساءً، - حُقنة تحت الجلد: دواء معيَّن يُحقن تحت جلد المريض.|• حُقْنَة شَرَجيَّة: (طب) إدخال سائل أو غاز من الشَّرج إلى المِعى، فيكون غسولاً أو علاجًا.


- احتقانيّ :اسم منسوب إلى احتقان. |• قصور القلب الاحتقانيّ: (طب) حالة تتميَّز بالضَّعف وقصر النَّفس النَّاتج عن دورة الدمّ غير الكافية في الأنسجة المحيطيَّة والرِّئتين.


- مِحْقَن ، جمع محاقِنُ: اسم آلة من حقَنَ: حُقْنَة، أداة الحَقْن؛ أداة خاصَّة ذات إبرة يُدفع بها السَّائلُ أو الدَّواءُ إلى جسم المريض، وتسمَّى: إبرة :-لا يُستعمل المِحْقْنُ إلاّ معقَّمًا.


- حَقْن :مصدر حقَنَ |• حَقْنًا لدمائهم: منعًا وتجَنُّبًا لإراقة دمائهم.


- حقَنَ يَحقُن ويَحقِن ، حَقْنًا ، فهو حاقن ، والمفعول مَحْقون | • حقَن الماءَ ونحوَه جمَعه وحبَسه :-حقَن البولَ في المثانة، - لا رأي لحاقن [مثل]: يُضرب للمضطرّ الذي لا يملك أمرَ نفسه |• حقَن دم فلان: منعه أن يُسفَك، إذا أنقذه من القتل بعد ما حلّ قتلُه، - حقَن ماءَ وجهه: كفاه ذُلَّ السُّؤال وصان كرامته. |• حقَن الشَّخصَ: أوصل الدّواءَ إلى جسمه بالمِحقنة (أداة الحقن)، داواه بالحقنة :-حقَن الطّبيبُ المريضَ بمُخدِّر، - حقَنه في الوريد.


- مِحْقَنة ، جمع محاقِنُ: اسم آلة من حقَنَ: حُقْنة، أداة الحَقْن؛ أداة خاصَّة ذات إبرة يُدفع بها السّائلُ أو الدواءُ إلى جسم المريض، وتسمّى: إبرة.


- حَقْن :مصدر حقَنَ |• حَقْنًا لدمائهم: منعًا وتجَنُّبًا لإراقة دمائهم.


- حقَنَ يَحقُن ويَحقِن ، حَقْنًا ، فهو حاقن ، والمفعول مَحْقون | • حقَن الماءَ ونحوَه جمَعه وحبَسه :-حقَن البولَ في المثانة، - لا رأي لحاقن [مثل]: يُضرب للمضطرّ الذي لا يملك أمرَ نفسه |• حقَن دم فلان: منعه أن يُسفَك، إذا أنقذه من القتل بعد ما حلّ قتلُه، - حقَن ماءَ وجهه: كفاه ذُلَّ السُّؤال وصان كرامته. |• حقَن الشَّخصَ: أوصل الدّواءَ إلى جسمه بالمِحقنة (أداة الحقن)، داواه بالحقنة :-حقَن الطّبيبُ المريضَ بمُخدِّر، - حقَنه في الوريد.


- ه على رائبه حقنْت اللبنأحْقنه بالضم، إذا جمعته في السقاء وصببت حليب . واسم هذا اللبن الحقين، والسقاء المحْقن. وفي المثل: أبى الحقين العذْرة أي العذر. وحقنْت دمه: منعته أن يسفك. قال الكسائي: حقنْت البول. وأنكرأحْقنْت. والحاقن: الذي به بول شديد. يقال: لا رأي لحاق ن. أبو عمرو: الحاقنة: النقرة بين الترقوة وحبل العاتق. وهما حاقنتان. ويقال: الحاقنة ما سفل من البطن. والحقْنة: ما يحْقن به المريض من الأدوية. وقد احْتقن الرجل. والمحْقان: الذي يحْقن بوله، فإذا بال أكثر منه.




يمكنكم تحميل برنامج المتدبر من هنا وكذلك قمنا بوضع مواد و قواعد بيانات لمطورين البرامج القرآنية من نسخ قرآنية خالية من الإخطاء ومطابقة لنسخة مركز الملك فهد (النسخة المدنية) برواية حفص.