أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ ۚ وَلَوْ كَانَ مِنْ عِندِ غَيْرِ اللَّهِ لَوَجَدُوا فِيهِ اخْتِلَافًا كَثِيرًا
 

وَقَالَ الرَّسُولُ يَا رَبِّ إِنَّ قَوْمِي اتَّخَذُوا هَٰذَا الْقُرْآنَ مَهْجُورًا

أَنَّى لِلْمُحْتَوَى الْعَرَبِيِّ أَنْ يُثْرَى فِي مَعْزِلٍ عَنْ الْقُرْآنِ وَاللُّغَةِ !

المعاجم:


لا شكّ أنّ إضافة المعاجم يساعد كثيرا في فهم الكلمات القرآنيّة ودلالاتها، لذلك قمنا بإضافة أهمّ المعاجم وأكثرها دقّة وشهرة، مثل لسان العرب وتاج العروس وغيرهما، وبمجرد اختيار الكلمة في برنامجنا المتدبّر تستطيع الكشف عن معناها.

- السَّفَنَّجُ: الظليم الخفيف،وهو ملحق بالخماسي، بتشديد الحرف الثالث منه؛ وقيل: الظليم الذكر؛ وقيل: هو من أَسماء الظليم في سرعته؛ وأَنشد: جاءَتْ به مِن اسْتِها سَفَنَّجَا أَي ولدته أَسود. والسَّفَنَّجُ: السريع؛ وقيل: الطويل، والأُنثى سَفَنَّجَةٌ؛ قال ساعدة بن جؤية يهجو امرأَة: فِيمَ نِساءُ الحَيِّ مِن وَتَرِيَّةٍ سَفَنَّجَةٍ، كأَنها قَوْسُ تَأْلَبِ؟ الليث: هو طائر كثيرُ الاسْتِنانِ؛ قال ابن جني: ذهب بعضهم في سَفَنَّج أَنه من السَّفْج، وأَن النون المشدَّدة زائدة، ومذهب سيبويه فيه أَنه كلام شَفَلَّح ورأْي عَتَرَّس. والسُّفَانِجُ: السريع كالسَفَنَّج؛ أَنشد ابن الأَعرابي: يا رُبَّ بَكْرٍ بالرُّدَافَى واسِجِ، سُكَاكَةٍ سَفَنَّجٍ سُفَانِجِ ويقال: سَفْنَجَ أَي أَسْرَعَ؛ وقول الآخر: يا شَيْخُ لا بُدَّ لنا أَنْ نَحْجُجَا، قد حَجَّ في ذا العامِ مَن تَحَوَّجا، فابْتَعْ له جِمالَ صِدْقٍ فالنَّجا، وعَجِّلِ النَّقْدَ له وسَفْنِجا، لا تُعْطِهِ زَيْفاً ولا تُبَهْرِجَا (* «ولا تبهرجا» كذا بالأصل بهذا الضبط، ولعله ولا نبهرجا، بفتح النون والنراء، وأَورده المصنف في زيف ولا بهرجا.) قال: عَجِّلِ النَّقْدَ له، وقال سَفْنِجا أَي وَجِّهْ وأَسرِعْ له من السَّفَنَّجِ السريع. أَبو الهيثم: سَفْنَجَ فلانٌ لفلانٍ النَّقْدَ أَي عَجَّلَه؛ وأَنشد: قد أَخَذْتَ النَّهْبَ فالنَّجا النَّجَا إِنِّي أَخافُ طالِباً سَفَنَّجا (* قوله «قد أَخذت إلخ» كذا بالأصل في غير موضع.)


- : (السَّفَنَّجُ، كعَمَلَّس: الظَّلِيمُ الخَفيفُ) ، وَهُوَ ملحقٌ بالخماسيّ، بتَشْديد الْحَرْف الثَّالِث مِنْهُ. وَقيل: الظَّليمُ الذَّكَرُ. وَقيل: هُوَ من أَسماءِ الظَّليم فِي سُرْعَتِه. وأَنشد: جاءَتْ بِهِ منِ اسْتِها سَفَنَّجَا أَي وَلدتْه أَسودَ. والسَّفَنَّجُ: السَّرِيعُ. وَقيل: الطَّوِيل. والأُنثى سَفَنَّجَةٌ. (و) قَالَ اللَّيْث: السَّفَنَّج: (طائرٌ كثيرُ الاسْتِنان) . قَالَ ابْن جِنِّي: ذهب بعضُهم فِي سَفَنَّج أَنه من السَّفْجِ وأَن النونَ المشدّدةَ زائدةٌ، ومذهبُ سيبويهِ فِيهِ أَنه كَلاَمِ شَفَلَّحٍ وراءِ عَتَرَّس. والسُّفانِجُ: السَّرِيعُ، كالسَّفَنَّج أَنشد ابْن الأَعرابيّ: يَا رُبَّ بَكْرٍ بالرُّدافَى وَاسِجِ سُكَاكَةٍ سَفَنَّجٍ سُفَانِجِ (و) يُقَال: سَفْنَجَ، أَي أَسْرَع وقولُ الآخر: يَا شَيْخُ لَا بُدَّ لنا أَنْ نَحْجُجَا قد حَجَّ فِي ذَا العامِ مَن تَحَوَّجَا فابْتَعْ لَهُ جِمالَ صِدْقٍ فالنَّجَا وعَجِّلِ النَّقْدَ لَهُ وسَفْنِجَا لاَ تُعْطهِ زَيْفاً وَلَا نَبَهْرَجَا قَالَ: عَجِّل النَّقْدَ لَهُ. وَقَالَ: سَفْنِجَا: أَي وَجِّهْ وأَسْرِعْ لَهُ، من السَّفَنَّجِ: السَّرِيعِ. وَقَالَ أَبو الهَيْثَم: (سَفْنَجَ لَهُ سَفْنَجَةً: عَجَّلَ نَقْدَه) وأَنشد: إِذا أَخَذْتَ النَّهْبَ فالنَّجَا النَّجَا إِنّي أَخافُ طالِباً سَفَنَّجاً (الإِسْفَنْج) بِكَسْر فَسُكُون فَفتح عُرُوقُ شَجَرٍ، (نافعٌ فِي القُروحِ العَفِنَة) معرّبٌ.


- ـ السَّفَنَّجُ، كعَمَلَّسٍ: الظَّليمُ الخَفيفُ، وطائِرٌ كثيرُ الاسْتِنانِ. ـ وسَفْنَجَ له سَفْنَجَةً: عَجَّلَ نَقْدَهُ.


- الإِسفَنْج : حَيَوان بحْريّ يغتذي بالنبات، وهو رِخو الجسم، ذو مَسَامٍ واسعة، يكثر وجوده في البحار المصريّة: و الإِسفَنْج جسم رِخو مَرِن واسع المسام.| يُتخذ من الحيوان السابق، ويستعمل في الاستحمام والتنظيف وغيرهما، لقوة امتصاصه الماء .


- 1- سريع


- 1- سفنج : أسرع|2- سفنج له : عجل نقده ، أعطاه مالا


- 1- سفنج : طويل|2- سفنج من ذكور النعام الخفيف


- أبو عمرو: السفنّج: الظليم الخفيف.




يمكنكم تحميل برنامج المتدبر من هنا وكذلك قمنا بوضع مواد و قواعد بيانات لمطورين البرامج القرآنية من نسخ قرآنية خالية من الإخطاء ومطابقة لنسخة مركز الملك فهد (النسخة المدنية) برواية حفص.