أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ ۚ وَلَوْ كَانَ مِنْ عِندِ غَيْرِ اللَّهِ لَوَجَدُوا فِيهِ اخْتِلَافًا كَثِيرًا
 

وَقَالَ الرَّسُولُ يَا رَبِّ إِنَّ قَوْمِي اتَّخَذُوا هَٰذَا الْقُرْآنَ مَهْجُورًا

أَنَّى لِلْمُحْتَوَى الْعَرَبِيِّ أَنْ يُثْرَى فِي مَعْزِلٍ عَنْ الْقُرْآنِ وَاللُّغَةِ !

المعاجم:


لا شكّ أنّ إضافة المعاجم يساعد كثيرا في فهم الكلمات القرآنيّة ودلالاتها، لذلك قمنا بإضافة أهمّ المعاجم وأكثرها دقّة وشهرة، مثل لسان العرب وتاج العروس وغيرهما، وبمجرد اختيار الكلمة في برنامجنا المتدبّر تستطيع الكشف عن معناها.

- الضَّبَغْطَرَى: كلمة يُفَزَّع بها الصبيانُ. والضَّبَغْطَرى: الشديد والأَحمق؛ مثَّل به سيبويه وفسره السيرافي. ورجل ضَبَغْطَرَى إِذا حَمَّقْتَه ولم يُعْجبك، وتَثْنية الضَّبَغْطَرَى ضَبَغْطَرَانِ، ورأَيت ضَبَغْطَرَين. ابن الأَعرابي: الضَّبَغْطَرَى ما حملته على رأْسك وجعلت يديك فوقه على رأْسك لئلاَّ يقع. والضَّبَغْطَرَى أَيضاً: اللعين الذي يُنصب في الزرع يُفَزَّع به الطيرُ.


- : (الضَّبَغْطَرَى، مَقْصُورَةً) ، والغينُ مُعْجَمَة، أَهملَه الجوهَرِيّ، وَنقل شيخُنَا عَن اللُّبَاب: أَنّ أَلفه للتّكْثِير، كَمَا فِي قَبَعْثَرَى، قَالُوا: وَلم يَرِدْ على هاذا المِثَال غيرُهما، قَالَ أَحمدُ بنُ يَحْيَى: هُوَ (الرَّجُلُ الشَّدِيدُ) . (و) قَالَ أَبو حَاتِم: وَزْنُه فَعَلَّلَى، هُوَ (الطَّوِيلُ) من الرِّجال. (و) الضِّبَغْطَرَى: (الأَحْمَقُ) ، مثّلَ بِهِ سِيبَوَيْهٍ، وفسّره السِّيرَافِيّ، وَيُقَال: رجلٌ ضبغُطَرَى، إِذا حَمَّقْتَه وَلم يُعْجِبْك. وَقيل: هُوَ الضَّبَغْطَى، (و) هُوَ (كَلِمَةٌ) أَو شَيْءٌ (يُفَزَّعُ بِهِ الصِّبْيانُ) ، قَالَه ثعلبٌ. (و) قَالَ ابنُ الأَعرابيّ: الضَّبَغْطَرى: (مَا حَمَلْتَه على رَأْسُكَ وجَعَلْتَ يَدَكَ) ونصُّ ابْن الأَعرابيّ يَدَيْك (فَوْقَه؛ لئلاّ يَقَعَ) . (و) الضَّبَغْطَرَى: (اللَّعِينُ) ، هاكذا فِي النُّسخ كلِّهَا، ومثلُه فِي التكملة، وَفِي نُسخة اللِّسَان الْعين (الَّذِي يُنْصَبُ فِي الزَّرْعِ يُفَزَّعُ بِهِ الطَّيْرُ) . (و) الضَّبَغْطَرَى: (الضَّبُعُ) ، وَعَلِيهِ اقْتصر الصاغانيّ، (أَو أُنْثاهَا) ، قَالَ شيخُنَا: قد يُقَال: إِنّ الضَّبُعَ خاصٌّ بالأُنثى، والذَّكَر ضِبْعَانٌ، (وهما ضَبَغْطَرانِ، ورأَيْتُ ضَبَغْطَرَيْنِ) ، يَعْنِي أَنّ تثنيةَ ضَبَغْطَرَى ضَبَغْطَرَانِ، ذَكَرَهُ ابنُ الأَعرابيّ، كَمَا نَقله عَنهُ الصّاغانِيّ.




يمكنكم تحميل برنامج المتدبر من هنا وكذلك قمنا بوضع مواد و قواعد بيانات لمطورين البرامج القرآنية من نسخ قرآنية خالية من الإخطاء ومطابقة لنسخة مركز الملك فهد (النسخة المدنية) برواية حفص.