أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ ۚ وَلَوْ كَانَ مِنْ عِندِ غَيْرِ اللَّهِ لَوَجَدُوا فِيهِ اخْتِلَافًا كَثِيرًا
 

وَقَالَ الرَّسُولُ يَا رَبِّ إِنَّ قَوْمِي اتَّخَذُوا هَٰذَا الْقُرْآنَ مَهْجُورًا

أَنَّى لِلْمُحْتَوَى الْعَرَبِيِّ أَنْ يُثْرَى فِي مَعْزِلٍ عَنْ الْقُرْآنِ وَاللُّغَةِ !

المعاجم:


لا شكّ أنّ إضافة المعاجم يساعد كثيرا في فهم الكلمات القرآنيّة ودلالاتها، لذلك قمنا بإضافة أهمّ المعاجم وأكثرها دقّة وشهرة، مثل لسان العرب وتاج العروس وغيرهما، وبمجرد اختيار الكلمة في برنامجنا المتدبّر تستطيع الكشف عن معناها.

- الطِّبُّ: علاجُ الجسم والنَّفسِ. رجل طَبٌّ وطَبِـيبٌ: عالم بالطِّبِّ؛ تقول: ما كنتَ طَبيباً، ولقد طَبِـبْتَ، بالكَسر(1) (1 قوله بالكسر زاد في القاموس الفتح.) والـمُتَطَبِّـبُ: الذي يَتعاطى عِلم الطِّبِّ. والطَّبُّ، والطُّبُّ، لغتان في الطِّبِّ. وقد طَبَّ يَطُبُّ ويَطِبُّ، وتَطَبَّـبَ. وقالوا تَطَبَّـبَ له: سأَل له الأَطِـبَّاءَ. وجمعُ القليل: أَطِـبَّةٌ، والكثير: أَطِـبَّاء. وقالوا: إِن كنتَ ذا طِبٍّ وطُبٍّ وطَبٍّ فطِـُبَّ لعَيْنِك. ابن السكيت: إِن كنتَ ذا طِبٍّ، فَطِبَّ لنَفسِكَ أَي ابْدأْ أَوَّلاً بـإِصلاح نفسكَ. وسمعتُ الكِلابيّ يقول: اعْمَلْ في هذا عَمَلَ مَن طَبَّ، لمن حَبَّ. الأَحمر: من أَمثالهم في التَّنَوُّق في الحاجة وتحْسينها: اصْنَعْه صَنْعَة من طَبَّ لمن حَبَّ أَي صَنْعَة حاذِقٍ لمن يُحِـبُّه. وجاء رجل إِلى النبي، صلى اللّه عليه وسلم، فرأَى بين كتِفَيْه خاتم النُّـبُوَّة، فقال: إِنْ أَذِنْتَ لي عالجتُها فإِني طبيبٌ. فقال له النبي، صلى اللّه عليه وسلم: طَبيبُها الذي خَلَقَها، معناه: العالمُ بها خالقُها الذي خَلَقها لا أَنت. وجاءَ يَسْتَطِبُّ لوجَعه أَي يَسْتَوصِفُ الدواءَ أَيـُّها يَصْلُح لدائه. والطِّبُّ: الرِّفْقُ. والطَّبِـيبُ: الرفيق؛ قال المرّار بن سعيد الفَقْعَسِـيُّ، يصف جملاً، وليس للـمَرّار الـحَنظلي: يَدِينُ لِـمَزْرورٍ إِلى جَنْبِ حَلْقةٍ، * من الشِّبْهِ، سَوّاها برفْقٍ طَبيبُها ومعنى يَدِينُ: يُطيع. والـمَزرورُ: الزِّمامُ المربوطُ بالبُرَة، وهو معنى قوله: حَلْقة من الشِّبْه، وهو الصُّفْر، أَي يُطيع هذه الناقةَ زِمامُها المربوطُ إِلى بُرَةِ أَنفِها. والطَّبُّ والطَّبيبُ: الحاذق من الرجال، الماهرُ بعلمه؛ أَنشد ثعلب في صفة غِراسةِ نَخْلٍ: جاءتْ على غَرْسِ طَبيبٍ ماهِرِ <ص:554> وقد قيل: إِن اشتقاقَ الطبيب منه، وليس بقويٍّ. وكلُّ حاذقٍ بعمَله: طبيبٌ عند العرب. ورجل طَبٌّ، بالفتح، أَي عالم؛ يقال: فلان طَبٌّ بكذا أَي عالم به. وفي حديث سَلْمان وأَبي الدرداء: بلغني أَنك جُعِلْتَ طَبيباً. الطَّبيبُ في الأَصل: الحاذقُ بالأُمور، العارف بها، وبه سمي الطبيب الذي يُعالج الـمَرْضى، وكُنِـيَ به ههنا عن القضاء والـحُكْمِ بين الخصوم، لأَن منزلة القاضي من الخصوم، بمنزلة الطبيب من إِصلاح البَدَن. والـمُتَطَبِّبُ: الذي يُعاني الطِّبَّ، ولا يعرفه معرفة جيدة. وفَحْلٌ طَبٌّ: ماهِرٌ حاذِقٌ بالضِّراب، يعرفُ اللاقِح من الحائل، والضَّبْعَة من الـمَبْسورةِ، ويَعرفُ نَقْصَ الولد في الرحم، ويَكْرُفُ ثم يعودُ ويَضْرِبُ. وفي حديث الشَّعْبـي: وَوصَفَ معاوية فقال: كان كالجَمَلِ الطَّبِّ، يعني الحاذقَ بالضِّرابِ. وقيل: الطَّبُّ من الإِبل الذي لا يَضَعُ خُفَّه إِلا حيثُ يُبْصِرُ، فاستعار أَحدَ هذين المعنيين لأَفْعاله وخِلاله. وفي المثل: أَرْسِلْه طَبّاً، ولا تُرْسِلْهُ طاطاً. وبعضهم يَرْويه: أَرْسِلْه طاباً. وبعير طَبٌّ: يتعاهدُ موضع خُفِّه أَينَ يَطَـأُ به. والطِّبُّ والطُّبُّ: السِّحْر؛ قال ابن الأَسْلَت: أَلا مَن مُبْلِـغٌ حسّانَ عَنِّي، * أَطُـِبٌّ، كانَ دَاؤُكَ، أَم جُنونُ؟ ورواه سيبويه: أَسِحْرٌ كان طِـبُّكَ؟ وقد طُبَّ الرجلُ. والـمَطْبوبُ: الـمَسْحورُ. قال أَبو عبيدة: إِنما سمي السِّحْرُ طُبّاً على التَّفاؤُلِ بالبُرْءِ. قال ابن سيده: والذي عندي أَنه الـحِذْقُ. وفي حديث النبي، صلى اللّه عليه وسلم: أَنه احْتَجَمَ بقَرْنٍ حين طُبَّ؛ قال أَبو عبيد: طُبَّ أَي سُحِرَ. يقال منه: رجُل مَطْبوبٌ أَي مَسْحور، كَنَوْا بالطِّبِّ عن السِّحْر، تَفاؤُلاً بالبُرءِ، كما كَنَوْا عن اللَّديغ، فقالوا سليمٌ، وعن الـمَفازة، وهي مَهْلكة، فقالوا مَفازة، تَفاؤُلاً بالفَوز والسَّلامة. قال: وأَصلُ الطَّبِّ: الـحِذْق بالأَشياءِ والمهارةُ بها؛ يقال: رجل طَبٌّ وطَبِـيبٌ إِذا كان كذلك، وإِن كان في غير علاج المرض؛ قال عنترة: إِن تُغْدِفي دوني القِناعَ، فإِنـَّني، * طَبٌّ بأَخْذِ الفارِسِ الـمُسْتَلْئِم وقال علقمة: فإِن تَسْأَلوني بالنساءِ، فإِنَّني * بَصيرٌ بأَدْواءِ النِّساءِ طَبيبُ وفي الحديث: فلعل طَبّاً أَصابَه أَي سِحراً. وفي حديث آخر: إِنه مَطْبوبٌ. وما ذاكَ بِطِبِّي أَي بدهْري وعادتي وشأْني. والطِّبُّ: الطَّويَّة والشهوة والإِرادة؛ قال: إِنْ يَكُنْ طِبُّكِ الفِراقَ، فإِن البَـ * ـينَ أَنْ تَعْطِفي صُدورَ الجِمالِ وقول فَرْوةَ بنِ مُسَيْكٍ الـمُرادِي: فإِنْ نَغْلِبْ فَغَلاّبونَ، قِدْماً، * وإِنْ نُغْلَبْ فغَيرُ مُغَلَّبِـينا فما إِنْ طِـبُّنا جُبْنٌ، ولكن * مَنايانا ودَوْلةُ آخَرينا كذاك الدهرُ دَوْلَتُه سِجالٌ، * تَكُرُّ صُروفُه حِـيناً فحينا <ص:555> يجوز أَن يكون معناه: ما دَهْرُنا وشأْنُنا وعادَتُنا، وأَن يكون معناه: شهوتُنا. ومعنى هذا الشعر: إِن كانت هَمْدانُ ظَهرت علينا في يوم الرَّدْم فغلبتنا، فغير مُغَلَّبين. والـمُغَلَّبُ: الذي يُغْلَبُ مِراراً أَي لم نُغْلَبْ إِلا مرة واحدة. والطِّبَّةُ والطِّبابة والطَّبيبة: الطريقةُ المستطيلة من الثوب، والرمل، والسحاب، وشُعاعِ الشمسِ، والجمع: طِـبابٌ وطِبَبٌ؛ قال ذو الرمة يصف الثور: حتى إِذا مالَها في الجُدْرِ وانحَدَرَتْ * شمسُ النهارِ شُعاعاً، بَيْنَها طِـبَبُ الأَصمعي الخَـِبَّة والطِّبَّة والخَبيبة والطِّبابَةُ: كل هذا طرائق في رَمْل وسحابٍ. والطِّبَّةُ: الشُّقَّةُ المستطيلة من الثوب، والجمع: الطِّبَبُ؛ وكذلك طِـبَبُ شُعاع الشمس، وهي الطرائق التي تُرَى فيها إِذا طَلَعَت، وهي الطِّباب أَيضاً. والطُّبَّة: الجِلْدةُ المستطيلة، أَو المربعة، أَو المستديرة في الـمَزادة، والسُّفْرَة، والدَّلْو ونحوها. والطِّبابةُ: الجِلْدة التي تُجْعَل على طَرَفَي الجِلْدِ في القِرْبة، والسِّقاءِ، والإِداوة إِذا سُوِّيَ، ثم خُرِزَ غيرَ مَثْنِـيٍّ. وفي الصحاح: الجِلدةُ التي تُغَطَّى بها الخُرَزُ، وهي معترضة مَثْنِـيَّةٌ، كالإِصْبَع على موضِع الخَرْزِ. الأَصمعي: الطِّبابةُ التي تُجْعَل على مُلْتَقَى طَرَفَي الجِلدِ إِذا خُرِزَ في أَسفلِ القِربة والسِّقاءِ والإِداوة. أَبو زيد: فإِذا كان الجِلدُ في أَسافل هذه الأَشياء مَثْنِـيّاً، ثم خُرِزَ عليه، فهو عِراقٌ، وإِذا سُوِّيَ ثم خُرِزَ غيرَ مَثْنِـيٍّ، فهو طِـبابٌ. وطَبيبُ السِّقاءِ: رُقْعَتُه. وقال الليث: الطِّبابة من الخُرَزِ: السَّيرُ بين الخُرْزَتَين. والطُّبَّةُ: السَّيرُ الذي يكون أَسفلَ القرْبة، وهي تَقارُبُ الخُرَز. ابن سيده: والطِّبابة سَير عريض تَقَعُ الكُتَب والخُرَزُ فيه، والجمع: طِـبابٌ؛ قال جرير: بَلى، فارْفَضَّ دَمْعُكَ غَير نَزْرٍ، * كما عَيَّنْتَ بالسَّرَبِ الطِّبابا وقد طَبَّ الخَرْزَ يَطُبُّه طَبّاً، وكذلك طَبَّ السِّقاءَ وطَبَّبَهُ، شُدِّد للكثرة؛ قال الكُمَيتُ يصف قَطاً: أَو الناطِقات الصادقات، إِذا غَدَتْ * بأَسْقِـيَةٍ، لم يَفْرِهِنَّ الـمُطَّبِّبُ ابن سيده: وربما سميت القِطْعةُ التي تُخْرَزُ على حرف الدلو أَو حاشية السُّفْرة طُبَّة؛ والجمع طُبَبٌ وطِـبابٌ. والتطبيب: أَن يُعَلَّقَ السِّقاءُ في عَمود البيت، ثم يُمْخَضَ؛ قال الأَزهري: لم أَسمع التَّطبيبَ بهذا المعنى لغير الليث، وأَحْسِـبُه التَّطْنِيبَ كما يُطَنَّبُ البيتُ. ويقال: طَبَّبْتُ الديباجَ تَطْبيباً إِذا أَدْخَلْتَ بَنِـيقةً تُوسِعُهُ بها. وطِـبابةُ السماء وطِـبابُها: طُرَّتُها المستطيلة؛ قال مالك بن خالد الهذلي: أَرَتْهُ من الجَرْباءِ، في كلِّ مَوطِنٍ، * طِـباباً، فَمَثْواه، النَّهارَ، الـمَراكِدُ(1) (1 قوله «أرته من الجرباء إلخ» أنشده في جرب وركد غير أنه قال هناك يصف حماراً طردته الخيل، تبعاً للصحاح، وهو مخالف لما نقله هنا عن الأزهري.) يصف حمار وحش خافَ الطِّرادَ فَلَجأَ إِلى جَبل، <ص:556> فصار في بعضِ شِعابه، فهو يَرَى أُفُقَ السماءِ مُسْتَطِـيلاً؛ قال الأَزهري: وذلك أَن الأُتُنَ أَلجأَت الـمِسْحَلَ إِلى مَضِـيقٍ في الجبل، لا يَرَى فيه إِلا طُرَّةً من السماء. والطِّبابَةُ، من السماء: طَريقُه وطُرَّتهُ؛ وقال الآخر: وسَدَّ السماءَ السِّجْنُ إِلا طِـبابَةً، * كَتُرْسِ الـمُرامي، مُسْتَكِنّاً جُنوبُها فالـحِمارُ رأَى السماء مُستطيلة لأَنه في شِعْب، والرجل رآها مستديرة لأَنه في السجن. وقال أَبو حنيفة: الطِّبَّة والطَّبيبةُ والطِّبابةُ: المستطيلُ الضَّيِّقُ من الأَرض، الكثيرُ النبات. والطَّبْطَبَةُ: صَوْتُ تَلاطُمِ السيل، وقيل: هو صوت الماء إِذا اضْطَرَب واصْطَكَّ، عن ابن الأَعرابي؛ وأَنشد: كأَنَّ صَوْتَ الماءِ، في أَمْعائها، * طَبْطَبَـةُ الـمِيثِ إِلى جِوائها عدّاه بإِلى لأَنَّ فيه معنى تَشَكَّى الـمِيث. وطَبْطَبَ الماءَ إِذا حركه. الليث: طَبْطَبَ الوادي طَبْطَـبَةً إِذا سالَ بالماءِ، وسمعت لصوته طَباطِبَ. والطَّبْطَبَـةُ: شيءٌ عَريض يُضْرَبُ بعضُه ببعض. الصحاح: الطَّبْطَبَة صوتُ الماءِ ونحوه، وقد تَطَبْطَبَ؛ قال: إِذا طَحَنَتْ دُرْنِـيَّةٌ لِعيالِها، * تَطَبْطَبَ ثَدْياها، فَطار طَحِـينُها والطَّبْطابَةُ: خَشَبَةٌ عَريضَةٌ يُلْعَبُ بها بالكُرَة. وفي التهذيب: يَلْعَبُ الفارسُ بها بالكُرَة. ابن هانئ، يقال: قَرُبَ طِبٌّ، ويقال: قَرُبَ طِبّاً، كقولك: نِعْمَ رَجلاً، وهذا مَثَلٌ يقال للرجل يَسْـأَلُ عن الأَمر الذي قد قَرُبَ منه، وذلك أَن رجلاً قَعَدَ بين رِجْلي امرأَةٍ، فقال لها: أَبِكر أَم ثَيِّب؟ فقالت له: قَرُبَ طِبٌّ.


- طَبَيْته عن الأمر: صَرَفْتَه. وطَبَى فلان فلاناً يَطبْيه عن رَأيه وأَمْرِه. وكلُ شيءٍ صَرَفَ شيئاً عن شيءٍ فقَدْ طَباهُ عنه؛ قال الشاعر: لا يَطَّبيني العَمَلُ المُفَدَّى (* قوله «المفدى» هكذا في الأصل المعتمد عليه، وفي التهذيب: المقذى، بالقاف والذال المعجمة.) أَي لا يَسْتَميلُني. وطَبَيته إلينا طَبيْاً وأَطْبَيْته: دَعَوْته، وقيل: دَعَوْتَهُ دُعاءً لطيفاً، وقيل: طَبَيْته قُدْته؛ عن اللحياني؛ وأَنشد بيت ذي الرمة: لَياليَ اللَّهوُ يَطْبِيني فأَتبَعُه، كأَنَّني ضارِبٌ في غَمْرةٍ لَعِبُ ويروى: يَطْبُوني أَي يَقُودُني. وطَباهُ يَطْبُوه ويَطْبِيه إذا دَعاه؛ قال الجوهري: يقول ذو الرمة يَدْعُوني اللَّهوُ فأَتْبَعُه، قال: وكذلك اطَّباهُ على افْتَعَلَه. وفي حديث ابن الزبير: أَنَّ مُصْعَباً اطَّبَى القُلوب حتى ما تَعْدِلُ به أَي تَحَبََّب إلى قُلُوب النَّاس وقَرَّبَها منه. يقال: طَباهُ يَطْبُوه ويَطْبِيه إذا دَعاهُ وصَرَفَه إليه واختارَه لنَفْسِه، واطَّباه يَطَّبِيه افْتَعَلَ منه، فقُلِبَت التاءُ طاءً وأُدْغِمَت. والطَّباةُ: الأَحْمَقُ. والطُّبْيُ والطِّبْيُ: حَلَماتُ الضَّرْع التي فيها اللَّبَنُ من الخُفِّ والظِّلْفِ والحافرِ والسِّباع، وقيل: هو لذَواتِ الحافِرِ والسِّباعِ، كالثَّدْي للمرأة وكالضَّرْعِ لِغَيْرها، والجمع من كلّ ذلك أَطْباءٌ. الأصمعي: يقال للسِّباعِ كلها طُِبْيٌ وأَطْباءٌ، وذوات الحافِرِ كُلُّها مِثْلُها، قال: والخُفّ والظِّلُف خِلْفٌ وأَخلافٌ. التهذيب: والطُّبْيُ الواحد من أَطْباءِ الضَّرْع، وكلُّ شَيء لا ضَرْع له، مثلُ الكَلْبَة، فَلَها أَطْباءٌ. وفي حديث الضَّحَايا: ولا المُصْطَلَمَة أَطْباؤُها أي المَقْطُوعَة الضُّرُوعِ. قال ابن الأثير: وقيل يقال لِمَوْضع الأَخْلافِ من الخَيْلِ والسِّباعِ أَطْباءٌ كما يقال في ذَواتِ الخُفِّ والظِّلْفِ خِلْفٌ وضَرْعٌ. وفي حديث ذي الثُّدَيَّة: كأَنَّ إحْدَى يَديَه طُبْيُ شاةٍ. وفي المَثَل: جاوَزَ الحزام الطُّبْيَين. وفي حديث عثمان: قد بَلغ السيْلُ الزُّبى وجاوَزَ الحِزامُ الطَّبْيَيْن؛ قال: هذا كناية عن المبالغة في تَجاوُزِحَدِّ الشَّرِّ والأذى لأن الحزام إذا انتهى إلى الطُّبْيَيْنِ فقد انْتَهى إلى أَبعد غاياتِه، فكيفَ إذا جَاوَزَه؟ واستعاره الحسينُ بن مُطَيْر للمطَر على التشبيه فقال: كَثُرَتْ ككَثْرَة وَبْلِهِ أَطْباؤه، فإذا تَجَلَّتْ فاضَتِ الأَطْباءُ (* قوله «تجلت» هكذا في الأصل.) وخِلْفٌ طَبيٌّ مُجَيَّبٌ. ويقال: أَطْبَى بنُو فلانٍ فلاناً إذا خالُّوه وقَبِلُوه. قال ابن بري: صوابه خالُّوه ثم قَتََلوه. وقوله خالُّوه من الخُلَّة، وهي المَحَبَّة. وحكي عن أبي زياد الكلابي قال: شاةٌ طَبْواءُ إذا انْصَبَّ خِلْفاها نحو الأرض وطالا.


- : (و} طَباهُ) {يَطْبُوه (} طَبْواً: دَعاهُ) ؛ عَن اللَّحْياني؛ وَهِي لُغَةٌ فِي {يَطْبِيه؛ زادَ شَمِرٌ: دُعاءً لَطِيفاً؛ وأَنْشَدَ اللّحْياني بَيْتَ ذِي الرُّمَّة السابِقَ: لَياليَ اللهْوُ} يَطْبُوني؛ بِالْوَاو. (كاطَّباهُ) ، على افْتَعَلَه، نقلَهُ الجوهريُّ وَهُوَ قَوْلُ شَمِرٍ. (و) يقالُ أَيْضاً: ( {اطَّبَى القَوْمُ فُلاناً) ، على افْتَعَل: إِذا (خالُّوهُ) ، من الْخَلَاء، (وقَتَلُوه) ؛ هَكَذَا فِي نسخِ الصّحاحِ بالتاءِ الفوْقيَّةِ وَفِي بعضِها وقَبِلُوه بالموحَّدَةِ، والصَّوابُ الأَوَّل. وقالَ ابنُ القطَّاعِ:} اطَّبَيْته: صادَقْته ثمَّ قَتَلْتَه. وَفِي حديثِ ابنِ الزُّبَيْر: (أنَّ مُصْعَباً {اطَّبَى القُلوبَ حَتَّى مَا تَعْدِلُ بِهِ) ، أَي تَحَبَّب إِلَى قلُوبِ الناسِ وقَرَّبَها مِنْهُ؛ كَذَا فِي النهايَةِ. وممَّا يُسْتدرك عَلَيْهِ: } اطَّباهُ: إِذا اسْتَمالَهُ؛ وَمِنْه قولُ الراجزِ: لَا {يَطَّبِيني العَمَلُ المُقَذَّى أَي لَا يَسْتَمِيلني.


- : (ى {طَبَيْتُهُ عَنهُ) } أطْبِيه {طَبْياً: (صَرَفْتُه) عَنهُ؛ كَذَا فِي الصِّحاح. وقالَ اللَّيْث:} طَبَيْتُهُ عَن رأْيِه وأَمْره {أطْبِيه. وكلّما صَرَفَ شَيْئا عَن شيءٍ فقد طَبَاهُ عَنهُ. ثمَّ إنَّ اصْطِلاحَ المصنِّفِ إِذا لم يَذْكُر الْآتِي يدلُّ غالِباً أنَّه من حَدِّ فَعلَ يَفْعُل، بضمِّ العينِ فِي المضارِعِ، وَهنا ليسَ كذلكَ لأنَّه من حَدِّ رَمَى فتَنَبَّه لذلكَ. (و) } طَبَيْتُهُ (إِلَيْهِ: دَعَوْتُه) ؛ نقلَهُ الجوهريُّ؛ وَمِنْه قولُ ذِي الرُّمَّة: لَياليَ اللَّه ْوُ {يَطْبِيني فأَتْبَعُه كأنَّني ضاربٌ فِي غَمْرةٍ لَعِبٌ يقولُ: يَدْعُوني اللَّهْوُ فأَتْبَعه. (} كأَطْبَيْتُهُ) ، نقلَهُ ابنُ سِيدَه وضَبَطَه بتَشْديدِ الطاءِ وسَيَأْتي. (و) {طَبَيْتُهُ أَيْضاً: (قُدْتُه) ؛ عَن اللَّحْياني، وَبِه فسَّر قولَ ذِي الرُّمَّة السابِقَ، وَقَالَ: أَي يَقُودُني. (} والطُّبْيُ، بالكسْرِ والضَّمِّ: حَلَماتٌ) ؛ كَذَا فِي النُّسخِ، وَفِي المُحْكم: حَلَمَتا؛ (الضَّرْعِ الَّتِي) فِيهَا اللَّبَن (من خُفَ وظِلْفٍ وحافِرٍ وسَبُعٍ) . وَفِي الصِّحاح: الطُّبْيُ للحافِرِ وللسِّباعِ كالضِّرْعِ لغيرِها، وَقد يكونُ أَيْضاً لذواتِ الخُفِّ، {والطَّبْيُ بالكسْرِ مثْلُه. وَفِي التَّهْذيبِ: قالَ الأَصْمعيُّ: للسِّباع كُلّها} الطُّبْيُ، وَذَوَات الحافِرِ مِثْلُها، وللخُفِّ والظِّلْفِ خِلْفٌ. (ج {أَطْباءٌ) ، كزِنْدٍ وأَزْنادٍ وقُفْلٍ وأَقْفَالٍ؛ واسْتَعارَهُ الحُسَيْن بنُ مُطَيْرٍ الأَسَدِيُّ للمَطَرِ، على التَّشْبِيه، فقالَ: كَثُرَتْ ككَثْرَة وَبْلِهِ} أَطْباؤه فَإِذا تَجَلَّتْ فاضَتِ الأَطْباءُ ( {وطَبِيَتِ النَّاقَةُ) ، كَرَضِيَ (} طَباً) ، مَقْصورٌ، (اسْتَرْخَى {طُبَّيُها) ؛ عَن الفرَّاء. (و) فِي حديثِ عُثْمان: كَتَبَ إِلَى عليَ، رَضِيَ اللَّهُ تَعَالَى عَنْهُمَا: (قد بَلَغَ السَّيْلُ الزُّبا و (جاوَزَ الحِزامُ} الطُّبْيَيْنِ)) ، أَي (اشْتَدَّ الأَمْرُ، وتَفاقَمَ) ، لأنَّ الحِزامَ إِذا انتَهَى إِلَى الطُّبْيَيْنِ فقد انتَهَى إِلَى بعد غاياتِهِ، فكيفَ إِذا جاوَزَ؟ (فَهِيَ) ، أَي الناقَةُ، ( {طَبِيَّةٌ) ، كغَنِيَّةٍ؛ كَذَا فِي النُّسخِ والصَّوابُ كفَرحَةٍ، كَمَا هُوَ نَصُّ الفرَّاء؛ (} وطَبْواءُ) ، كَذَا قالَهُ الفرَّاءُ. (وذُو {الطُّبْيَيْنِ: وثَيِلُ بنُ عَمْرٍ و) الرّياحِيُّ الشَّاعِرُ، وَهُوَ أَبو سحيمِ بنِ وَثِيلٍ. (وخِلْفٌ} طَبِيٌّ، كغَنِيَ: مُجَيَّبٌ) ؛ هَكَذَا ضُبِطَ فِي نسخِ الصِّحاح كمُعْظَّمٍ. وممَّا يُسْتدركُ عَلَيْهِ: {الطَّباةُ: الأَحْمَقُ. ويقالُ: لَا أَدْري مِن أَيْنَ} طُبِيتُ، بالضمِّ، {وأُطُّبِيتُ، أَي مِن أَيْن أُتِيتُ؛ نقلَهُ الأَزْهريُّ فِي عقى. } وطَبَا {طَبَا: لَقَبُ الشَّرِيف إسْمعيل بنِ إبْراهيمَ الحسني الرَّسِّي؛ وَقد ذَكَرَه المصنِّفُ فِي الموحَّدَةِ. } وَطِبا، بالكَسْر: قَرْيةٌ باليَمَنِ، مِنْهَا: الخطيبُ أَبُو القاسِم عبدُ الرحمنِ بنُ أَحمدَ بنِ عديَ {الطِّبائِيُّ، رَوَى هبَةُ اللَّهِ بنُ عبدِ الوارِثِ الشِّيرازي.


- ـ الطِّبُّ، مُثَلَّثَةَ الطاءِ: عِلاجُ الجِسْمِ والنَّفْسِ، يَطُبُّ ويَطِبُّ، والرِّفْقُ، والسِّحْرُ، وبالكسر: الشَّهْوَةُ، والإِرادةُ، والشَّأنُ، والعادةُ، وبالفتح: الماهِرُ الحاذِقُ بعَمَلِهِ، ـ كالطَّبيبِ، والبَعيرُ يَتَعَاهَدُ مَوْضِعَ خُفِّه، والفَحْلُ الحاذِقُ بالضِّرابِ، وتَغْطِيَةُ الخُرَزِ بالطِّبابَةِ، ـ كالتَّطْبِيبِ، وبالضم: ع. ـ والطِّبَّةُ والطِّبابَةُ، بكسرهما، والطَّبيبةُ: المُسْتَطيلَةُ من الأرضِ والثَّوْبِ والسَّحابِ والجِلْدِ، ـ ج: طِبابٌ وطِبَبٌ. ـ والطُّبَّةُ، بالضم، ـ والطِّبابَةُ، بالكسر: السَّيْرُ يكونُ في أسْفَلِ القِرْبَةِ بينَ الخُرْزَتَيْنِ. وما كنْتَ طَبيباً، ولقد طَبِبْتَ ، طَبَبْتَ بالكسر والفتح، ـ ج: أطِبَّةٌ وأطِبَّاءُ. ـ والمُتَطَبِّبُ: مُتَعاطي عِلْمِ الطِّبَّ. و "إن كُنْتَ ذا طِبٍّ فَطِبَّ لعَيْنِكَ " ، مُثَلَّثَةَ الطاءِ فيهما. ـ و "مَنْ أَحَبَّ طَبَّ " : تَأنَّى للْأُمور، وتَلَطَّفَ. ـ وهو يَسْتَطِبُّ لوَجَعِهِ: يَسْتَوْصِفُ. ـ وطِبابَةُ السماءِ، ـ وطِبابُها: طُرَّتُها المُسْتَطيلَةُ. ـ والطَّبْطَبَةُ: صَوْتُ الماءِ، وصَوْتُ تَلاطُمِ السَّيْلِ. ـ والطَّبْطَابَةُ: خَشَبَةٌ عَريضةٌ يُلْعَبُ بها بالكُرَةِ. وتَزَوَّجَ رَجُلٌ امرأةً، فَهُدِيَتْ إليه، فلما قَعَدَ منها مَقْعَدَه من النِّساءِ، قال لها: أبِكْرٌ أَنْتِ أم ثَيِّبٌ؟ فقالت: ـ "قَرُبَ طِبُّ " ، ويُرْوَى طِبًّا، فَذَهَبَتْ مَثَلاً. ـ والمُطابَّةُ: المُداوَرَةُ. ـ والتَّطْبيبُ: أن تُعَلِّقَ السِّقاءَ من عُودٍ ثم تَمْخُضَه، وأنْ تُدْخِلَ في الدِّيباجِ بَنِيقَةً تُوَسِّعُه بها. ـ والطَّبْطَبِيَّةُ: الدِّرَّةُ. ـ وطَبْطَبَ: صَوَّتَ. وطَبَاطَبَا: إسماعيلُ بنُ إبراهيمَ بنِ الحَسَنِ بنِ الحسن بنِ عَليٍّ، لُقِّبَ به لأنَّهُ كان يُبْدِلُ القافَ طاءً، أو لأنه أُعْطِيَ قَبَاءً فقال: طَبَاطَبَا يُريدُ قَبَاقَبَا. ـ والطَّبْطابُ: طائرٌ له أُذُنانِ كَبيرَتانِ.


- الطَبُّ : علاجُ الجسم والنفس.| ومنه علم الطِّبِّ.|الطَبُّ الرِّفْقُ وحسنُ الاحتيال.|الطَبُّ السِّحْرُ.|الطَبُّ الدَّأَبُ والعادة.


- الطّبْطَبَةُ : حكايَةُ صوْتِ الماء ونحوه و الطّبْطَبَةُ حكايةُ وقْع الأَقدامِ عند السَّيْرِ.


- اسْتَطَبَّ لدائه: استوصفَ الطبيبَ ونحوَهُ في الأَدوية أَيُّهَا أَصلحُ لدائه.|اسْتَطَبَّ بالدواء ونحوِه: تداوى وتعالَجَ.


- تَطبْطَبَ الماءُ ونحوه: طَبْطَب.


- الطِّبَابَةُ : حرفةُ الطبيب.|الطِّبَابَةُ الشُّقَّةُ المستطيلة من الثوبِ.|الطِّبَابَةُ شُقَّةٌ تُزادُ في الثوب ليَتَّسع.|الطِّبَابَةُ جلدة مستطيلة توضَعُ مثنيَّة على طرفي الجلد إذا خيطا لتغطّي الخُرَزَ وتمتَّنَها و الطِّبَابَةُ الطريقةُ المستطيلةُ من أَرضٍ، أَو رملٍ، أو شجَرٍ، أو سَحَاب.


- تَطَبَّبَ فلانٌ: تعاطى الطِّبَّ وهو لا يُتْقنه.|تَطَبَّبَ له: سأَلَ له الطبيبَ أَو الأَطبَّاءَ.


- طَابَّهُ : داواه وعالجَهُ.|طَابَّهُ داوَرهُ.


- الطَّبِيبُ : مَنْ حِرْفَتُهُ الطِّبِّ أو الطِّبابَةُ؛ هو الذي يُعَالجُ المرضى ونحوَهُم.|الطَّبِيبُ العالمُ.| بالطِّبِّ.|الطَّبِيبُ الحاذقُ الماهرُ.|الطَّبِيبُ الرَّفيقُ اللَّبِقُ. والجمع : أطِبَّةٌ، وأطِبَّاءُ.


- طبَّبَهُ : مبالغة في طبَّهُ.|طبَّبَهُ الخيَّاطُ الثوبَ ونحوَه: زاد فيه قطعةً ليوسِّعه بها.


- طَبْطَبَ الماءُ والسَّيْلُ ونحوُهما: صوَّتَ في تلاطُمِهِ.|طَبْطَبَ تَرجْرَجَ واضْطرب.|طَبْطَبَ الماء وغيرَه: حَرَّكَهُ وجعلَه يُطَبْطِبُ.


- طَبَّ فلانٌ طَبَّ طِبًّا: مَهَر وحذَق.|طَبَّ به: ترفَّق وتلطَّف.|طَبَّ المريضَ ونحوَه طَبَّ طَبًّا: داواهُ وعالجَهُ. يقال: طبّ له أَوْ لدائِه.|طَبَّ سَحَرَهُ.|طَبَّ الشيءَ: أَصلَحَهُ وأَحكمَهُ.|طَبَّ خُرَزَ السِّقاءِ ونحوِه: كساها بالطَّبابَة.


- الطَّبِيبَةُ : الشُّقَّةُ المستطيلةُ من الأَرض والثَّوبِ والسَّحابِ والجِلد. والجمع : طبائبْ


- الطُّبُّ : الحِذْقُ والمهارة.


- الطَّبُّ : الحِذْقُ والمهارة.|الطَّبُّ الحاذقُ الماهِرُ.|الطَّبُّ الرَّفيقُ الحكيمُ.


- الطَّبَابُ : العلاجُ.


- الطَّبْواءُ : المسترخيَة الأَطْباءِ.


- طَبَاهُ إليْهِ طَبَاهُ طَبْوًا: دعاهُ دُعاءً لطيفًا واستمالَه إِليه.|طَبَاهُ قادَهُ.


- الطِبْيُ : حلَمَة الضَّرْع التي فيها اللبَنُ وَالتي يرضَعُ منها الرضيعُ، وقد يُطْلَقُ على الضَّرْع. والجمع : أَطْباءٌ وهي لغير الإنسان من الحيوان.


- طَبِيَتِ الناقةُ وغيرُها من ذواتِ الأَطْباء طَبِيَتِ طَبًا أو طَبِّي: اسْتَرْخى طِبْيُها.


- اطَّباهُ إليه: طباهُ.| وقالوا: اطُّبَى القلوبَ حتى ما تَعْدِلُ به: تحبَّبَ إلى قلوبِ الناس وقرَّبها منه.|اطَّباهُ صَادَقَهُ مخاتَلَةً ثمَّ قتَلَه.


- (فعل: ثلاثي لازم متعد بحرف).| طَبَبْتُ، أَطُبُّ ، طُبَّ، مصدر طَبٌّ.|1- طَبَّ الطَّبِيبُ الْمَرِيضَ :دَاوَاهُ، عَالَجَهُ- طَبَّ لَهُ أَوْ لِدَائِهِ.|2- طَبَّ النَّاسَ : سَحَرَهُمْ.|3- طَبَّ الآلَةَ : أَصْلَحَهَا.


- (فعل: ثلاثي لازم، متعد بحرف).| طَبَبْتُ، أَطِبُّ، طِبَّ، مصدر طَبٌّ.|1- طَبَّ الصَّانِعُ : مَهَرَ، حَذَقَ.|2- طَبَّ بِهِ : تَرَفَّقَ، تَلَطَّفَ- طَبَّ الْحَبِيبُ :-مَنْ أَحَبَّ طَبَّ : (مثل).


- (فعل: خماسي لازم، متعد بحرف).| تَطَبَّبْتُ، أَتَطَبَّبُ، تَطَبَّبْ، مصدر تَطَبُّبٌ.|1- تَطَبَّبَ الْمُهَرِّجُ : تَعَاطَى مِهْنَةَ الطِّبِّ وَلاَعِلْمَ لَهُ بِهَا.|2- يَتَطَبَّبُ بِالأَعْشَابِ : يَتَدَاوَى بِهَا.|3- تَطَبَّبَ لَهُ : سَأَلَ لَهُ الطَّبِيبَ أَوِ الأَطِبَّاءَ.


- (فعل: رباعي متعد).| طَبَّبْتُ، أُطَبِّبْ، طَبِّبْ، مصدر تَطْبِيبٌ- طَبَّبَ الْمَرِيضَ : عَالَجَهُ، دَاوَاهُ.


- (مَنْسُوبٌ إِلَى الطِّبِّ).|1- نَبَاتٌ طِبِّيٌّ : نَبَاتٌ يُسْتَعْمَلُ لأَغْرَاضِ الطِّبِّ.|2- قَدَّمَ لَهُ وَصْفَةً طِبِّيَّةً : وَصْفَةً فِيهَا إِرْشَادَاتٌ لِلتَّطَبُّبِّ.


- (مصدر تَطَبَّبَ).|1- أَرَادَ التَّطَبُّبَ :تَعَاطِي مِهْنَةِ الطِّبِّ بِلاَ عِلْمٍ بِهَا.|2- التَّطَبُّبُ بِالأَعْشَابِ : التَّدَاوِي بِهَا.|3- طَلَبَ مِنْهُ التُّطَبُّبَ لَهُ : أَنْ يَسْأَلَ لَهُ الطَّبِيبَ.


- (مصدر طَبَّ).|1- صَانِعٌ طَبٌّ : مَاهِرٌ، حَاذِقٌ.|2- أَتَى الشَّيْءَ طَبّاً : مَهَارَةً، حِذْقاً.|3- عَمِلَ لَهَا الطَّبَّ : السِّحْرَ.|4- عَامَلَهَا بِطَبٍّ : بِرِفْقٍ.


- (مصدر طَبَّ).|1- يَتَعَاطَى الطِّبَّ : عِلاَجُ الْجِسْمِ وَالنَّفْسِ.|2- طَالِبٌ فِي كُلِّيَّةِ الطِّبِّ : الكُلِّيَّةُ الَّتِي يَدْرُسُ فِيهَا الطُّلاَّبُ أُسْلُوبَ عِلاَجِ الأَمْرَاضِ وَتَشْرِيحِهَا- الطِّبُّ العَامُّ :-طِبُّ العُيُونِ :-طِبُّ الأَطْفَالِ :-طِبُّ الأَسْنَانِ :-الطِّبُّ البَيْطَرِيُّ :، إلخ.|3- يَعْرِفُ كَيْفَ يُعَالِجُ الأُمُورَ بِطِبٍّ : بِرِفْقٍ وِحُسْنِ احْتِيَالٍ.|4- يُمَارِسُ الطِّبَّ : السِّحْرَ.


- (مصدر طَبَّبَ).|-تَطْبِيبُ الْمَرِيضِ :مُعَالَجَتُهُ، مُدَاوَاتُهُ.


- 1- أَتَى الشَّيْءَ طُبّاً : مَهَارَةً، حِذْقاً.|2- عَمِلَ لَهَا الطُّبَّ : السِّحْرَ.


- جمع: أَطِبَّاءُ، طَبِيبَاتٌ. | 1- طَبِيبٌ مَاهِرٌ : مُعَالِجُ الأَمْرَاضِ بِالطِّبِّ، مَنْ حِرْفَتُهُ الطِّبُّ.|2- طَبِيبٌ اِخْتِصَاصِيٌّ : مُخْتَصٌّ فِي طِبٍّ مُعَيَّنٍ- طَبِيبُ الطِّبِّ العَامِّ :-طَبِيبُ الأَسْنَانِ :-طَبِيبُ أَمْرَاضِ الأَطْفَالِ :-طَبِيبُ الأَمْرَاضِ الجِلْدِيَّةِ :-طَبِيبُ الأَمْرَاضِ العَقْلِيَّةِ :-طَبِيبُ العُيُونِ :-طَبِيبٌ شَرْعِيٌّ.


- جمع: ـون، ـات. | (فاعل مِنْ تَطَبَّبَ).|-رَجُلٌ مُتَطَبِّبٌ : الْمُتَعَاطِي مِهْنَةَ الطِّبِّ وَلاَ يَفْهَمُ فِيها شَيْئاً.


- حِرْفَةُ الطَّبِيبِ.


- (فعل: ثلاثي متعد بحرف).| طَبَوْتُ، أَطْبُو، اُطْبُ، مصدر طَبْوٌ.|1- طَبَاهُ إِلَيْهِ : دَعَاهُ بِلُطْفٍ وَرِفْقٍ.|2- طَبَا الشَّيْءَ : قَادَهُ.


- جمع: أَطْبَاءٌ. |-طُبْيُ النَّاقَةِ : حَلَمَةُ ضَرْعِهَا الَّتِي فِيهَا اللَّبَنُ، أَيْ مَا يَرْضِعُ مِنْهُ الرَّضِيعُ.


- 1- المرة من طب|2- عالمة بالطب|3- ناحية ، جهة


- 1- إستطبه : طلب منه أن يصف له دواء لمرضه|2- إستطب بالدواء : تداوى به


- 1- تطبب : تعاطى الطب وهو لا يعرفه معرفة صالحة|2- تطبب له : سأل له الطبيب|3- تطبب : تداوى


- 1- سحر


- 1- طب : كان ماهرا حاذقا|2- طب به : ترفق به وتلطف


- 1- طبابة : حرفة الطبيب|2- طبابة : قطعة مستطيلة من الثوب|3- طبابة : قطعة المستطيلة من الأرض ، أو الرمل ، أو الشجر ، أو السحاب ، أو غيرها|4- طبابة : سير يكون في أسفل القربة بين الخرزتين


- 1- طببه : عالجه|2- طبب الخياط الثوب : زاد فيه قطعة فوسعه بها


- 1- طبة : قطعة مستطيلة من الثوب|2- طبة : قطعة مستطيلة من الأرض ، أو الرمل ، أو الشجر ، أو السحاب ، أو غيرها


- 1- طبه : داواه|2- طبه : سحره|3- طب الشيء : أصلحه


- 1- طبيب : عالم بالطب معالج به|2- طبيب : حاذق ماهر عارف بالأمور|3- طبيب : قطعة مستطيلة من القماش|4- طبيب : قطعة مستطيلة من الأرض والرمل والسحاب وغيرها


- 1- طبيبة : مؤنث طبيب|2- طبيبة : قطعة مستطيلة من القماش|3- طبيبة : قطعة مستطيلة من الأرض


- 1- طبيت الناقة : استرخى « طبيها » ، أي حلمة ضرعها التي فيها لبن


- 1- طيب الشيء : جعله طيبا|2- طيب الشيء : وجده طيبا|3- طيبه : ضمخه ودهنه بالطيب|4- طيب : خاطره : لاطفه وسكنه


- 1- طيبة : حلال|2- طيبة : « طيبة الخمر » : أصفاها|3- طيبة من الشيء : أفضله « طيبة المال »|4- طيبة : « فعل ذلك بطيبة » : أي عن رضى من غير إكراه


- 1- علاج يداوى به


- 1- طباه اليه : دعاه بلطف


- 1- ناقة مسترخية « الأطباء » ، وهي حلمات الضرع التي فيها لبن


- 1- إطباه اليه : دعاه إليه|2- إطباه : صادقه ودعاه خدعة ثم قتله


- 1- أطباه : دعاه


- 1- حلمة الضرع التي فيها اللبن ، جمع : أطباء


- 1- طابية عند الموارنة : ما يلبسه الكاهن على رأسه


- 1- طباه اليه : دعاه بلطف|2- طباه عنه : صرفه ، أبعده|3- طباه : قاده


- ط ب ب: (الطَّبِيبُ) الْعَالِمُ بِالطِّبِّ وَجَمْعُ الْقِلَّةِ (أَطِبَّةٌ) وَالْكَثْرَةِ (أَطِبَّاءُ) تَقُولُ مِنْهُ: (طَبِبْتَ) يَا رَجُلُ بِالْكَسْرِ (طِبًّا) أَيْ صِرْتَ طَبِيبًا. وَ (الْمُتَطَبِّبُ) الَّذِي يَتَعَاطَى عِلْمَ الطِّبِّ. وَ (الطُّبُّ) بِضَمِّ الطَّاءِ وَفَتْحِهَا لُغَتَانِ فِي (الطِّبِّ) . وَكُلُّ حَاذِقٍ عِنْدَ الْعَرَبِ (طَبِيبٌ) .


- طِبّ :- مصدر طَبَّ2. |2 - عمل الطبيب، وهو معالجة المرضى جسميًّا أو نفسيًّا :-عمل بمهنة الطبّ، - درس في كليّة الطبّ، - إذا كنت ذا طبٍّ فطُبَّ لنفسِك: ابدأ أولاً بإصلاح نفسك.|• الطِّبّ النَّوويّ: (طب) فرع من الطِّب يستخدم الإشعاع النَّوويّ في تشخيص وعلاج الأمراض. |• طبّ الأسنان: (طب) فرع من الطبّ يختصُّ بعلاج الأسنان والعناية بها. |• طبّ الأعشاب: (طب) طبٌّ بديل يقوم على العلاج بالأعشاب. |• طِبّ إشعاعيّ: (طب) فرع من الطبّ يُعنَى فيه بالمواد المشعّة المفيدة في التشخيص والعلاج. |• طِبّ بيطريّ/ طِبّ الحيوان: (طب) معالجة الحيوانات والدواجن خاصة. |• طِبّ شرعيّ: (طب) طب يختص بتحديد طبيعة الإصابات أو الوفيات وأسبابها من الناحية القانونية أو تحليل الخطوط لمعرفة شخصيَّة المتهم خدمةً للعدالة. |• طِبّ طبيعيّ: (طب) طريقة للعلاج لا تستعمل العقاقير بل القوى الطبيعية كالهواء والشمس والتدليك. |• طِبّ نفسيّ/ طِبّ نفسانيّ: (طب) فرع من الطب يتناول دراسة ومعالجة الأمراض النفسيّة والعصبية والعقلية. |• طِبّ باطِنيّ: (طب) فرع من الطبّ يهتم بتشخيص الأمراض التي تصيب الأعضاء الداخليّة للجسم وما تسبّبه من آفات واضطرابات، وهو يختصُّ بالتشخيص والعلاج غير الجراحيّ. |• طبّ اجتماعيّ: (طب) فرع من الطبّ يُعنى بدراسة العوامل الاجتماعية والعادات والتقاليد والمعتقدات المؤدّية للأمراض، كما يُعنى بالأمراض الاجتماعيّة التي تنشأ عن أسباب ذات طبيعة اجتماعية، كإدمان المخدِّرات والخمر. |• طبّ وقائيّ: (طب) فرع من الطبّ يعمل على دعم الصحّة ومنع حدوث المرض، واقٍ من المرض أو يبطّئ تطوُّره. |• علم الطِّبّ: (طب) علم دراسة أسباب الأمراض البشريّة ومعالجتها، بما في ذلك طرق المداواة والشفاء المتعلِّقة بالأمراض التي يعالجها طبيب أو جرَّاح. |• الطِّبّ البديل.|1- (طب) أسلوب حديث في العلاج يتعامل مع المريض ككلّ ويحاول أن يكتشف مكان العطب الحقيقيّ ولا يكتفي بمعالجة الجزء المصاب، وقد يكتشف علَّة خفيَّة لا يشكو منها المريض. |2 - (طب) أسلوب للعلاج غير الكيميائيّ كالمعالجة بالأعشاب، أو بالطاقة الحيويّة، أو بالوخز بالإبر الصينيّة، أو بالموسيقى، أو بالتنويم المغناطيسيّ، أو بالرمل، أو بالمياه الكبريتيّة، أو العلاج بالحجامة ونحو ذلك.


- طَبَّ2 طبَبْتُ ، يَطِبّ ، اطْبِبْ / طِبّ ، طَبًّا وطِبًّا ، فهو طبيب | • طبَّ فلانٌ |1 - مَهَر وحَذقَ :-طَبَبْتُ في صنعتي.|2- تَرَفّق وتأنّى وتلطّف :-مَن حبَّ طبَّ [مثل] .|3 - سقَط :-سمِع خبرًا سيّئا فطبّ ساكتا.


- تطبَّبَ يَتطبَّب ، تطبُّبًا ، فهو مُتطبِّب | • تطبَّب الشَّخصُ مارس الطبّ وهو لا يعرفه :-حلاَّقٌ مُتطبِّب.|• تطبَّبَ راجيًا الشِّفاءَ: مُطاوع طبَّبَ: تداوى، تلقّى العلاجَ وخضَع لإرشادات الطبيب :-تَطبَّبْ فإنَّ لكلِّ داءٍ دواء.


- طبَّبَ يُطبِّب ، تطبيبًا ، فهو مُطبِّب ، والمفعول مُطبَّب | • طبَّب المريضَ طبّه، عالجه وداواه :-أيها الطبيبُ طَبِّبْ نفسَك: يضرب لمن يعظ غيره وينسى نفسه، - ذِكْرٌ يُطبِّب القلوبَ القاسية.


- وَطْب ، جمع أوْطاب وأَوْطُب ووِطاب، جمع الجمع أواطِبُ.|1- سِقاء اللّبن، أو وعاء من جلد للماء واللّبن الحليب ونحوهما |• خالي الوِطاب: خالٍ، لا شيء معه، - فلانٌ خليّ الوِطاب: لا شيء عنده، - فلانٌ صَفِرت وطابه: مات أو قُتِل. |2 - ثَدْي عظيم. |3 - رَجُلٌ غليظ جافٍ.


- طبيب ، جمع أطبّاء وأطِبّة: صفة مشبَّهة تدلّ على الثبوت من طَبَّ1 وطَبَّ2: مَن مهنتُه معالجة المرضى بدنيًّا أو نفسيًّا |• مساعد الطَّبيب: شخص مدرَّب لتقديم مساعدة طبية أساسية تحت إشراف طبيب. |• الطَّبيب: اسم من أسماء الله الحسنى، ومعناه: الشَّافي، وهو العالم بحقيقة الدَّاء والدَّواء، القادر على الصِّحَّة والشِّفاء. |• طبيب شرعيّ: طبيب مختصّ بتحديد أسباب الوفيات من الناحية القانونيَّة، وهو مُؤهَّل للشهادة أمام المحاكم. |• طبيب اختصاصيّ: مختص في حقل طبيّ معيّن، كطبيب الأسنان، وطبيب الأطفال، وطبيب الأذن والأنف والحنجرة، وطبيب الأمراض النّسائيّة، وطبيب نفسيّ، وطبيب العيون أو غير ذلك. |• طبيب عام: ممارس عامّ، طبيب غير مختصّ في حقل طبِّيّ معيّن.


- طَبَّ1 طبَبْتُ ، يَطُبّ ، اطْبُبْ / طُبّ ، طَبًّا ، فهو طابّ وطبيب ، والمفعول مَطْبوب | • طبَّ المريضَ ونحوَه داواهُ وعالجهُ :-ياطبيب طُبَّ لنفْسِكَ [مثل]: يُضرب لمن يعظُ غيرَه ويأمره بالصَّلاح وهو إلى ذلك أحوجُ.


- استطبَّ بـ / استطبَّ لـ يَستطِبّ ، اسْتَطْبِبْ / اسْتَطِبَّ ، :استطبابًا، فهو مُستطِبّ، والمفعول مُستطَبٌّ به • استطبَّ بالدَّواء ونحوه تداوى، وتعالج :-استطبَبْتُ بالأعشاب، - *لكُلِّ داءٍ دواءٌ يُستطَب به*.|• استطبَّ لدائه: سأل الطبيبَ أن يصف له الدواءَ :-استطبّ لمرض طِفله.


- طيَّبَ يطيِّب ، تطييبًا ، فهو مُطيِّب ، والمفعول مُطيَّب | • طيَّبَ الكلامَ حسَّنه، جعله طيِّبًا أو طاهرًا عفيفًا :-طيّب أسلوبَه في الكتابة، - طيّبت الأزهارُ هواءَ الغرفة |• طيَّب خاطرَه: أرضاه. |• طيَّب الطَّعامَ: جعله لذيذًا :-طيَّب شرابَ الليمون، - طيَّب الأكلَ للضيوف.|• طيَّب الجسمَ: وضَع عليه الطِّيبَ :-طيَّب ملابسَه.|• طيَّب اللهُ روحَه: سكَّنها وأمَّنها :-طيَّب اللهُ نفسَه على ما ابتلاه به:-? طيَّب الله ثراه: دُعاء للمتوفى بأن يغمره الله برحمته، رحمه الله. |• طيَّب الرجلَ: عالجه ليطيب، عالجه بالطِّيب.


- طَبّ :مصدر طَبَّ1 وطَبَّ2.


- تطبيب :مصدر طبَّبَ. |• تطبيب تجريبيّ: (طب) ممارسة الطبّ المبنيّة على التجربة العمليّة أكثر من النظريّة العلميّة. |• تطبيب أيونيّ: (طب) علاج بتحليل الأدوية السائلة بواسطة التيّار الكهربيّ وبذلك يتوزَّع الدواء داخل جسم المريض.


- مَطَبّ ، جمع مَطبَّات: مَزْلَق، منخفض ممتد بعرض الطريق لإجبار السيارات على تخفيف سرعتها :-اجتزنا جميع المطبَّات الخَطِرة، - مطبّ صناعي مُحكم، - تقلُّ المطبَّات على الطرق الصحراوية.


- طِيب ، جمع أطياب (لغير المصدر) وطُيوب (لغير المصدر).|1- مصدر طابَ. |2 - عِطر، ما يُتطيَّب به، كُلّ ذي رائحة عطرة :-رشّ طِيبًا على منديله.|• طِيب العيش: الحياة الحسنة :-طيب حياة/ خُلُق |• عن طِيب خاطر/ بطيب خاطر: عن رضًا. |• جَوْزُ الطِّيب: (النبات) ثمر تنتجه شجرة جَوْزة الطيب التي مهدها البلاد الاستوائية، يستخدم كتابل للطعام.


- طَبَّ1 طبَبْتُ ، يَطُبّ ، اطْبُبْ / طُبّ ، طَبًّا ، فهو طابّ وطبيب ، والمفعول مَطْبوب | • طبَّ المريضَ ونحوَه داواهُ وعالجهُ :-ياطبيب طُبَّ لنفْسِكَ [مثل]: يُضرب لمن يعظُ غيرَه ويأمره بالصَّلاح وهو إلى ذلك أحوجُ.


- طَبَّ2 طبَبْتُ ، يَطِبّ ، اطْبِبْ / طِبّ ، طَبًّا وطِبًّا ، فهو طبيب | • طبَّ فلانٌ |1 - مَهَر وحَذقَ :-طَبَبْتُ في صنعتي.|2- تَرَفّق وتأنّى وتلطّف :-مَن حبَّ طبَّ [مثل] .|3 - سقَط :-سمِع خبرًا سيّئا فطبّ ساكتا.


- طَبّ :مصدر طَبَّ1 وطَبَّ2.


- طِبّ :- مصدر طَبَّ2. |2 - عمل الطبيب، وهو معالجة المرضى جسميًّا أو نفسيًّا :-عمل بمهنة الطبّ، - درس في كليّة الطبّ، - إذا كنت ذا طبٍّ فطُبَّ لنفسِك: ابدأ أولاً بإصلاح نفسك.|• الطِّبّ النَّوويّ: (طب) فرع من الطِّب يستخدم الإشعاع النَّوويّ في تشخيص وعلاج الأمراض. |• طبّ الأسنان: (طب) فرع من الطبّ يختصُّ بعلاج الأسنان والعناية بها. |• طبّ الأعشاب: (طب) طبٌّ بديل يقوم على العلاج بالأعشاب. |• طِبّ إشعاعيّ: (طب) فرع من الطبّ يُعنَى فيه بالمواد المشعّة المفيدة في التشخيص والعلاج. |• طِبّ بيطريّ/ طِبّ الحيوان: (طب) معالجة الحيوانات والدواجن خاصة. |• طِبّ شرعيّ: (طب) طب يختص بتحديد طبيعة الإصابات أو الوفيات وأسبابها من الناحية القانونية أو تحليل الخطوط لمعرفة شخصيَّة المتهم خدمةً للعدالة. |• طِبّ طبيعيّ: (طب) طريقة للعلاج لا تستعمل العقاقير بل القوى الطبيعية كالهواء والشمس والتدليك. |• طِبّ نفسيّ/ طِبّ نفسانيّ: (طب) فرع من الطب يتناول دراسة ومعالجة الأمراض النفسيّة والعصبية والعقلية. |• طِبّ باطِنيّ: (طب) فرع من الطبّ يهتم بتشخيص الأمراض التي تصيب الأعضاء الداخليّة للجسم وما تسبّبه من آفات واضطرابات، وهو يختصُّ بالتشخيص والعلاج غير الجراحيّ. |• طبّ اجتماعيّ: (طب) فرع من الطبّ يُعنى بدراسة العوامل الاجتماعية والعادات والتقاليد والمعتقدات المؤدّية للأمراض، كما يُعنى بالأمراض الاجتماعيّة التي تنشأ عن أسباب ذات طبيعة اجتماعية، كإدمان المخدِّرات والخمر. |• طبّ وقائيّ: (طب) فرع من الطبّ يعمل على دعم الصحّة ومنع حدوث المرض، واقٍ من المرض أو يبطّئ تطوُّره. |• علم الطِّبّ: (طب) علم دراسة أسباب الأمراض البشريّة ومعالجتها، بما في ذلك طرق المداواة والشفاء المتعلِّقة بالأمراض التي يعالجها طبيب أو جرَّاح. |• الطِّبّ البديل.|1- (طب) أسلوب حديث في العلاج يتعامل مع المريض ككلّ ويحاول أن يكتشف مكان العطب الحقيقيّ ولا يكتفي بمعالجة الجزء المصاب، وقد يكتشف علَّة خفيَّة لا يشكو منها المريض. |2 - (طب) أسلوب للعلاج غير الكيميائيّ كالمعالجة بالأعشاب، أو بالطاقة الحيويّة، أو بالوخز بالإبر الصينيّة، أو بالموسيقى، أو بالتنويم المغناطيسيّ، أو بالرمل، أو بالمياه الكبريتيّة، أو العلاج بالحجامة ونحو ذلك.


- طبَّبَ يُطبِّب ، تطبيبًا ، فهو مُطبِّب ، والمفعول مُطبَّب | • طبَّب المريضَ طبّه، عالجه وداواه :-أيها الطبيبُ طَبِّبْ نفسَك: يضرب لمن يعظ غيره وينسى نفسه، - ذِكْرٌ يُطبِّب القلوبَ القاسية.


- الطبيب: بّاء العالم بالطب، وجمع القلة أطبّة، والكثير أط . تقول: ما كنت طبيبا ولقدطببت، بالكسر. والمتطبّب: الذي يتعاطى علم الطّب. والطبّ والطبّ لغتان في الطبّ. وفي المثل: " إن كنت ذا طبّ فطبّ لعينيك " وطبّ، وطبّ. وكلّ حاذ ق طبيب عند العرب. قال المرار: يدين لمزْرو ر إلى جنْب حْلقة ... من الشبْه سوّاها برفق طبيبها وفلان يستطبّ لوجعه، أي يستوصف الدواء أيّه يصلح لدائه. والطبّ: السحر، تقول منه: طبّ الرجل فهو مطبوب. وتقول أيضا: ما ذاكبطبّي، أي بدهري وعادتي. قال الشاعر: وما إن طبّنا جبنْ ولكن ... منايانا ودولة آخرينا ورجل طبّ بالفتح، أي عالم. وفحلطبّ، أي ماهر بالضراب. الأصمعي: الطبابة: الجلدة التي يغطّى ﺑﻬا الخرز، وهي معت رضة كالإصبع مثْنيّة على موضع الخرْز، والجمع الطباب. قال جرير: بلى فارفضّ دمعك غير نزْ ر ... كما عيّنْت بالسرب الطبابا تقول منه:طببْت السقاء أطبّه، وطبّبْته أيضا، شدّد للكثرة. قال الكميت يصفقطا: أو الناطقات الصادقات إذاغدتْ ... بأسقية لم يفْ رهنّ المطبّب والطبابة أيضا: طريقة من رمل أو سحاب. وكذلك الطبّة بالكسر. والطبّة أيضا: الشقّة المستطيلة من الثوب، والجمع الطبب. وكذلك طبب شعاع الشمس، وهي الطرائق التي ترى فيها إذاطلعتْ. والتطبيب: أن تعلّق السقاء من عمود البيت ثم تمخضه.


- رع لغيرها الطبْي الحافر وللسباع كالض . وفي المثل: جاوز الحزام الطبْييْن. وقد يكون أيضا لذوات الخفّ. والطبْي بالكسر مثله، والجمع أطْباء. وطبيْته عن كذا: صرفته عنه. وطباه يطْبوه ويطبيه، إذا دعاه. قال ذو الرمّة: ليالي اللهو يطْبيني فأتْبعه ... كأنّني ضارب فيغمْرةلعب يقول: يدعوني اللهو فأتبعه. وكذلك اطّباه على افْتعله. ويقال أيضا: اطّبى بنو فلان فلانا، إذا خاّلوه وقتلوه.


- ,أخفق,أسقم,أعل,أمرض,رسب,فشل,وعك,


- ,أحمق,جاهل,غرير,غبي,غر,


- ,توعك,سقم,علة,مرض,


- أخفق , أسقم , أعل , أمرض , رسب , فشل , وعك


- أحمق , جاهل , غرير , غبي , غر


- توعك , سقم , علة , مرض


- ,أسقم,أضنى,أعل,أمرض,أوصب,أوهى,مرض,وعك,


- أسقم , أضنى , أعل , أمرض , أوصب , أوهى , مرض , وعك




يمكنكم تحميل برنامج المتدبر من هنا وكذلك قمنا بوضع مواد و قواعد بيانات لمطورين البرامج القرآنية من نسخ قرآنية خالية من الإخطاء ومطابقة لنسخة مركز الملك فهد (النسخة المدنية) برواية حفص.