أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ ۚ وَلَوْ كَانَ مِنْ عِندِ غَيْرِ اللَّهِ لَوَجَدُوا فِيهِ اخْتِلَافًا كَثِيرًا
 

وَقَالَ الرَّسُولُ يَا رَبِّ إِنَّ قَوْمِي اتَّخَذُوا هَٰذَا الْقُرْآنَ مَهْجُورًا

أَنَّى لِلْمُحْتَوَى الْعَرَبِيِّ أَنْ يُثْرَى فِي مَعْزِلٍ عَنْ الْقُرْآنِ وَاللُّغَةِ !

المعاجم:


لا شكّ أنّ إضافة المعاجم يساعد كثيرا في فهم الكلمات القرآنيّة ودلالاتها، لذلك قمنا بإضافة أهمّ المعاجم وأكثرها دقّة وشهرة، مثل لسان العرب وتاج العروس وغيرهما، وبمجرد اختيار الكلمة في برنامجنا المتدبّر تستطيع الكشف عن معناها.

- الكُنْيَةُ على ثلاثة أوجه: أَحدها أَن يُكْنَى عن الشيء الذي يُستفحش ذكره، والثاني أَن يُكْنى الرجل باسم توقيراً وتعظيماً، والثالث أَن تقوم الكُنْية مَقام الاسم فيعرف صاحبها بها كما يعرف باسمه كأَبي لهب اسمه عبد العُزَّى، عرف بكُنيته فسماه الله بها. قال الجوهري: والكُنْيةُ والكِنْية أَيضاً واحدة الكُنى، واكتَنى فلان بكذا. والكناية: أَن تتكلم بشيء وتريد غيره. وكَنَى عن الأَمر بغيره يَكني كِناية: يعني إِذا تكلم بغيره مما يستدل عليه نحو الرفث والغائط ونحوه. وفي الحديث: من تَعَزَّى بعزَاء الجاهلية فأَعِضُّوه بأَيْر أَبيه ولا تَكْنُوا. وفي حديث بعضهم: رأَيت عِلْجاً يومَ القادِسيةِ وقد تَكَنَّى وتَحَجَّى أَي تستر، من كَنَى عنه إِذا وَرَّى، أَو من الكُنْية، كأَنه ذكر كنْيته عند الحرب ليُعرف، وهو من شعار المُبارزين في الحرب، يقول أَحدهم: أَنا فلان وأَنا أَبو فلان؛ ومنه الحديث: خُذها مني وأَنا الغُلام الغِفاريُّ. وقول علي، رضي الله عنه: أَنا أَبو حَسَنٍ القَرْم. وكَنَوت بكذا عن كذا؛ وأَنشد: وإِني لأَكني عن قَذورَ بغَيْرِها، وأُعْرِبُ أَحْياناً بها فأُصارِحُ ورجل كانٍ وقوم كانُونَ. قال ابن سيده: واستعمل سيبويه الكناية في علامة المضمر. وكَنَيْتُ الرجا بأَبي فلان وأَبا فلان على تَعْدِية الفعل بعد إِسقاط الحرف كُنْية وكِنْيةً؛ قال: راهِبة تُكْنَى بأُمِّ الخَيْر وكذلك كَنيته؛ عن اللحياني، قال: ولم يعرف الكسائي أَكْنَيْتُه، قال: وقوله ولم يعرف الكسائي أكنيته يوهم أَن غيره قد عرفه. وكُنيةُ فلان أَبو فلان، وكذلك كِنْيَتُه أَي الذي يُكْنَى به، وكُنْوة فلان أَبو فلان، وكذلك كِنْوته؛ كلاهما عن اللحياني. وكَنَوْتُه: لغة في كَنَيْته. قال أَبو عبيد: يقال كَنيت الرجل وكَنوته لغتان؛ وأَنشد أَبو زياد الكلابي: وإِني لأَكْنُو عن قَذُورَ بغيرها وقذور: اسم امرأَة؛ قال ابن بري: شاهد كَنَيت قول الشاعر: وقد أَرْسَلَتْ في السِّرِّ أَنْ قد فَضَحْتَني، وقد بُحْتَ باسْمِي في النَّسِيبِ وما تَكْني وتُكْنَى: من أَسماء (* قوله« وتكنى من أسماء إلخ» في التكملة: هي على ما لم يسم فاعله، وكذلك تكتم، وأنشد: طاف الخيالان فهاجا سقما * خيال تكنى وخيال تكتما) النساء. الليث: يقول أَهل البصرة فلان يُكْنى بأَبي عبد الله، وقال غيرهم: فلان يُكْنى بعبد الله، وقال الجوهري: لا تقل يُكْنى بعبد الله، وقال الفراء: أَفصح اللغات أَن تقول كُنِّيَ أَخُوك بعمرو، والثانية كُنِّي أَخوك بأَبي عمرو، والثالثة كُنِّيَ أَخُوك أَبا عمرو. ويقال: كَنَيْته وكَنَوْتُه وأَكْنَيْته وكَنَّيْته، وكَنَّيْته أَبا زيد وبأَبي زيد تَكْنية، وهو كَنِيُّه: كما تقول سَمِيُّه. وكُنَى الرؤيا: هي الأَمثال التي يَضربها مَلك الرؤيا، يُكْنَى بها عن أَعْيان الأُمور. وفي الحديث: إِنَّ للرُّؤيا كُنًى ولها أَسماء فكَنُّوها بكُناها واعتبروها بأَسمائها؛ الكُنى: جمع كُنْية من قولك كَنَيت عن الأَمر وكَنَوْت عنه إِذا ورَّيت عنه بغيره، أَراد مَثِّلوا لها أَمثالاً إِذا عبَّرْتموها، وهي التي يَضربها ملَك الرؤيا للرجل في منامه لأَنه يُكَنَّى بها عن أَعيان الأُمور، كقولهم في تعبير النخل: إِنها رجال ذوو أَحساب من العرب، وفي الجَوْز: إِنها رجال من العجم، لأَن النخل أَكثر ما يكون في بلاد العرب، والجوز أَكثر ما يكون في بلاد العجم، وقوله: فاعتبروها بأَسمائها أَي اجعلوا أَسماء ما يُرى في المنام عبرة وقياساً، كأَن رأَى رجلاً يسمى سالماً فأَوَّله بالسلامة، وغانماً فأَوله بالغنيمة.


- : (ي ( {كَنَى بِهِ عَن كَذَا} يَكْنِي {ويَكْنُو) ، كيَرْمِي ويَدْعُو، (} كِنايةً) ، بالكسْرِ: (تكَلَّمَ بِمَا يُسْتَدلُّ بِهِ عَلَيْهِ) كالرّفْثِ والغائِطِ؛ نقلَهُ الأزْهرِي. وَمِنْه الحديثُ: (مَنْ تَعزَّى بعَزاءِ الجاهلِيَّةِ فأَعِضُّوه بأَيْرِ أَبِيهِ وَلَا {تَكْنُوا) . (أَو) } الكِنايَةُ: (أَنْ تَتَكَلَّمَ بشيءٍ وَأَنْتَ تُريدُ) بِهِ (غيرَهُ) ، وَقد {كَنَيْتُ عَن كَذَا بِكَذَا} وكَنَوْتُ؛ نقلَهُ الجَوْهرِي؛ وأَنْشَدَ أَبو زيادٍ: وإِنِّي {لأكْنُو عَن قَذورَ بغَيْرِها وأُعْرِبُ أَحْياناً بهَا فأُصارِحُقال ابنُ برِّي: وشاهِدُ} كَنَيْت قَول الشاعرِ: وَقد أَرْسَلَتْ فِي السِّرِّ أَنْ قد فَضَحْتَني وَقد بُحْتَ باسْمِي فِي النَّسِيبِ وَلَا {تَكْني واسْتَعْمل سِيبَوَيْهٍ} الكِنايَةَ فِي علامَةِ المُضْمَر. (أَو) أَنْ تَتَكَلَّمَ (بلَفْظٍ يُجاذِبُه جانِبَا حَقيقةٍ ومَجازٍ) . (وقالَ المَناوِي: {الكِنايَةُ كَلامٌ اسْتَتَرَ المُرادُ مِنْهُ بالاسْتِعْمالِ وَإِن كانَ مَعْناهُ ظاهِراً فِي اللغَةِ سَواء كانَ المُرادُ بِهِ الحَقِيقَة أَو المَجاز، فيكونُ تَردّده فيمَا أُرِيدَ بِهِ، فَلَا بُدَّ فِيهِ مِن النِّية أَو مَا يقومُ مُقامَها مِن دَلالةِ الحالِ ليَزُولَ التَّردُّد ويَتغيَّر مَا أُريدَ بِهِ. وعندَ عُلماءِ البَيانِ أَن يُعَبَّر عَن شيءٍ بلفْظٍ غَيْر صَرِيحٍ فِي الدَّلالَةِ عَلَيْهِ لغَرَضٍ مِن الأَغْراضِ كالإِبْهامِ على السامِعِ أَو لنَوْعِ فَصَاحَتِه. وعندَ أَهْلِ الأُصُولِ مَا يدلُّ على المُراد بغَيْرِه لَا بنَفْسِه. (و) } كَنى (زَيْداً أَبا عَمْرٍ و، وَبِه) ؛) لُغَتانِ: الأُولى على تَعْدِيَةِ الفِعْل بعْدَ إسْقاطِ الحَرْف، والثانيةُ عَن الفرَّاء وقالَ: هِيَ فَصِيحَةٌ؛ ( {كُنْيَةً، بالكسرِ والضمِّ) ، أَي (سَمَّاهُ بِه) ، والجَمْعُ} الكُنَى، ( {كأَكْناهُ) ، وَهَذِه لم يَعْرِفْها الكِسائي، (} وكنَّاهُ) ، بالتَّشْديدِ عَن اللّحْياني. قالَ الَّليْثُ: قالَ أَهْلُ البَصْرةِ: فلانٌ {يُكْنَى بأَبِي فلانٍ، وغيرُهم: يُكْنى بفلانٍ. وقالَ الفرَّاءُ: أَفْصَحُ اللّغاتِ أَنْ تقولَ: كُنِّي أَخُوك بعَمْرو، الثَّانِيَة: بأَبِي عَمْرو، الثَّالِثَة: أَبا عَمْرو؛ قالَ: ويقالُ:} كَنَيْته {وكَنَوْتُه} وَأَكْنَيْته {وكَنَّيْته. وَقَالَ غيرُهُ:} الكُنْيَةُ على ثلاثَةِ أَوْجُهٍ: أَحَدُها أَن {يُكْنَى عَن شيءٍ يُسْتَفْحَش ذِكْرُه؛ الثَّاني: أنْ يُكْنَى الرَّجُل تَوْقيراً لَهُ وتَعْظيماً؛ الثَّالِث: أَن تقومَ} الكُنْيةُ مُقامَ الاسْمِ فيُعْرَفُ صاحِبُها بهَا، كَمَا يُعْرَف باسْمِه كأَبي لَهَبٍ عُرِف {بكُنْيتِه فسَمَّاه اللَّهُ تَعَالَى بهَا. (وأَبو فلانٍ:} كُنْيَتُه {وكُنْوتُه) ، بالضَّمِّ فيهمَا (ويُكْسَرانِ) ، بالضَّمِّ وَالْكَسْر فِي} الكُنْوةِ عَن اللحْياني. {والكُنْيَةُ على مَا اتَّفَقَ عَلَيْهِ أَهْلُ العربيَّةِ هُوَ مَا صُدِّرَ بأَبٍ أَو أُمَ أَو ابنٍ أَو بنتٍ على الأصَحّ فِي الأخيرَيْن، وَهُوَ قولُ الرَّضي، وسَبَقَه إِلَيْهِ الفَخْرُ الرّازِي. وَفِي المِصْباح:} الكُنْيَةُ اسمٌ يُطْلَقُ على الشَّخْصِ للتَّعْظِيمِ نَحْو أَبي حِفْص وأَبي حَسَنٍ؛ أَو عَلامَة عَلَيْهِ؛ والجَمْعُ! كُنًى بِالضَّمِّ فِي المُفْردِ والجَمْع، والكَسْر فِيهَا لُغَةٌ مثْلُ بُرْمةٍ وبِرَمٍ وسِدْرَةٍ وسدرٍ. وكَنَّيْته أَبَا محمدٍ وبأَبي محمدٍ؛ قالَ ابنُ فارِس فِي المُجمل: قالَ الخليلُ: الصَّوابُ الإِتْيانُ بالباءِ، انتَهَى. والفَرْقُ بَيْنها وبينَ اللّقَبِ والعَلَمِ والاسْمِ تكفَّل بِهِ شُرَّاحُ الألْفِيَّة وشرَّاح البُخارِي، وَقد أَلَّفْت رسالَةً جَلِيلَةً سَمَّيْتها: مُزيلُ نِقابِ الخَفا عَن كُنَى سادَاتِنا بَني الوفا، ضَمَّنْتها فوائِدَ جَمَّة ومَطالِبَ مُهمَّةً، فمَنْ أَرادَ أَن يَتَوسَّع لمعْرفَةِ كُنْه أَسْرارِها فليُراجِعْها فإنَّها نَفِيسَةٌ فِي بابِها لم أُسْبَق إِلَيْهَا. (وَهُوَ {كَنِيَّهُ) ، كَغَنِيَ: (أَي} كُنْيَتُه {كُنْيَتُه) ، كَمَا يقالُ: هُوَ سَمِيُّه إِذا كانَ اسْمُه اسْمُه. (} وتُكْنَى، بالضَّمِّ) :) اسْمُ (امْرَأَةٍ) ، قَالَ العجَّاج: طافَ الخَيالانِ فهَاجَا سقماً خَيالُ {تُكْنَى وخَيَالُ تَكْتَمَا وممَّا يُسْتدركُ عَلَيْهِ: } اكْتَنَى فلانٌ بِكَذَا {وتَكنَّى بمعْنًى. وقوْمٌ} كُناةٌ {وكانُونَ جَمْعا} كانٍ. {وتَكَنَّى: ذَكَرَ} كُنْيَتَه ليُعْرفَ بهَا، وأَيْضاً تَسَتَّرَ. {وكُنَى الرُّؤْيا: هِيَ الأمْثالُ الَّتِي يَضْربُها مَلِك الرُّؤْيا} يُكْنَى بهَا عَن أَعْيانِ الأُمورِ؛ نقلَهُ الجوْهرِي والزَّمَخْشري. قالَ ابنُ الأثيرِ: كقوْلِهم فِي تعْبير النّخْل إنَّها رِجالٌ ذَوُو أَحْسابٍ مِن العَرَبِ، وَفِي الجَوْزِ أنَّها رِجالٌ مِن العَجَم.


- ـ الكِنُّ، بالكسرِ: وِقاءُ كلِّ شيءٍ وسِتْرُهُ، ـ كالكِنَّةِ والكِنانِ، بكسرِهما، والبَيْتُ ـ ج: أكْنانٌ وأكِنَّةٌ. ـ وكَنَّهُ كَنَّاً وكُنُوناً وأكَنَّهُ وكَنَّنَه واكْتَنَّهُ: سَتَرَهُ. ـ واسْتَكَنَّ: اسْتَتَرَ، ـ كاكْتَنَّ. ـ والكُنَّةُ، بالضم: جَناحٌ يَخْرُجُ من حائطٍ أو سَقيفَةٍ فَوْقَ بابِ الدارِ، أو ظُلَّةٌ هنالِكَ، أو مخْدَعٌ، أو رَفٌّ في البَيْتِ ـ ج: كِنانٌ، وقَبيلَةٌ، وهو كُنِّيٌّ وكِنِّيٌّ، كَلُجِّيٍّ ولِجِّيٍّ، وبالفتح: امرأةُ الابنِ أو الأخِ ـ ج: كَنائِنُ، ـ وع بفارِسَ، وبالكسر: البَياضُ، ـ كالاكْتنانِ. ـ وكِنانَةُ السِّهامِ، بالكسر: جَعْبَةٌ من جِلْدٍ لا خَشَبَ فيها، أو بالعَكْسِ، وابنُ خُزَيْمَةَ: أبو قَبيلَةٍ. ـ والمُسْتَكِنَّةُ: الحِقْدُ. ـ والكانُونُ: المَوْقِدُ، ـ كالكانُونَةِ، وشَهْرانِ في قَلْبِ الشتاءِ، والرَّجُلُ الثَّقيلُ. ـ ومَكْنونَةُ: اسمُ زَمْزَمَ ـ وكَنٌّ: جَبَلٌ، ـ وة بِقَصْرانَ. ـ وكَنَنٌ، محرَّكةً: جَبَلٌ بصَنْعاءِ اليَمَنِ. ـ وكَنِينَةُ، كسَفينَةٍ: ة باليَمَنِ. ـ وكَنْكَن: هَرَبَ، وكَسِلَ، وقَعَدَ في البَيْتِ. ـ وكَنُونُ: مَحَلَّةٌ بسَمَرْقَنْدَ.


- ـ كَنَى به عن كذا يَكْنِي ويَكْنُو كِنايَةً: تَكَلَّمَ بما يُسْتَدَلُّ به عليه، أو أن تَتَكَلَّمَ بشيءٍ وأْنتَ تُرِيدُ غيرَهُ، أو بِلَفْظٍ يُجاذِبُه جانِبَا حَقيقةٍ ومَجازٍ، ـ وـ زَيْداً أبا عَمْرٍو، ـ وـ به كُنْيَةً، بالكسر والضم: سَمَّاهُ به، ـ كأَكْناهُ وكَنَّاهُ. ـ وأبو فلانٍ: كُنْيَتُه وكُنْوَتُهُ، ويُكْسَرانِ. ـ وهو كَنِيُّهُ، أي: كُنْيَتُه كُنْيَتُه. ـ وتُكْنَى، بالضم: امرأةٌ.


- الكُنْيةُ : ما يجعل عَلَمًا على الشَّخص غير الاسم واللقب، نحو: أَبو الحسن، وأُمُّ الخير، وتكون مُصدَّرة بلفظ أَب أَو ابن أَو بنت، أَو أَخ أَو أَخت، أو عمّ أَو عمّة، أو خال أو خالة.| وتستعمل مع الاسم واللقب أو بدونهما؛ تفخيمًا لشأن صَاحبها أن يذكر اسمُهُ مجرَّدًا.| وتكون لأشراف الناس، وربما كُنِيَ الوليد تفاؤلا.| وقد كُنِيَ بعضُ أجناس من الحيوان، فللأسد: أَبو الحارث، وللضّبع: أَمُّ عامر، ونحو ذلك كثير شائع في كلام العرب.|الكُنْيةُ الكناية عن الشيء الذى يُسْتَفحش ذكرُهُ بما يَدُلٌّ عليه. والجمع : كُنًى.


- اكْتَنَى بكذا: تسمَّى به.


- الكِنَايَةُ الكِنَايَةُ (في علم البيان) : لفظٌ أريد به لازمُ معناه مع جواز إِرادة المعنى الأصَلي لعدم وجود قرينة مانعة من إِرادته وهي أَنواع:


- كَنَى عن كَذا كَنَى كِناية: تكلَّم بما يُستَدَلُّ به عليه ولم يصرِّح.| وقد كَنَى عن كذا بكذا فهو كانٍ.|كَنَى الرجلَ بأَبي فلان، وأبا فلان [بإسقاط الباء] كُنْية: سمَّاه به.


- أَكْنَاهُ، و كنَّاهُ بكذا: كنَاهُ.


- جمع: ـات. | (مصدر كَنَى).| فِي البَلاَغَةِ : لَفْظٌ أُرِيدَ بِهِ غَيْرُ مَعْنَاهُ الَّذِي وُضِعَ لَهُ، مَعَ جَوَازِ إِرَادَةِ الْمَعْنَى الأَصْلِيِّ بَعْدَ وُجُودِ قَرِينَةٍ مَانِعَةٍ مِنْ إِرَادَتِهِ، وَهِيَ أَنْوَاعٌ:|1.كِنَايَةٌ عَنْ مَوْصُوفٍ : :النَّاطِقُونَ بِالضَّادِ : أَيِ العَرَبُ.|2.كِنَايَةٌ عَنْ صِفَةٍ : :نَظَافَةُ اليَدِ : أَيِ العِفَّةُ وَالأَمَانَةُ.|3.كِنَايَةٌ عَنْ صِفَةٍ لِمَوْصُوفٍ : :الذَّكَاءُ مِلْءُ عَيْنِ هَذَا الرَّجُلِ :أَيْ أَنَّ الرَّجُلَ يَتَّصِفُ بِصِفَةِ الذَّكَاءِ.


- جمع: كِنىً وَكُنىً. | انظر كُنْيَةٌ.


- (فعل: ثلاثي لازم، متعد بحرف).| كَنَيْتُ، أَكْنِي، اِكْنِ، مصدر كِنَايَةٌ- كَنَى بالشَّيْءِ عَنْ كَذَا كِنَايَةً : تَكَلَّمَ بِمَا يُسْتَدَلُّ بِهِ عَلَيْهِ وَلَمْ يُصَرِّحْ، كَما في قَوْلِكَ: :رَجُلٌ كَثِيرُ الرَّمَادِ : كِنَايَةً عَنْ كَثْرَةِ كَرَمِهِ.


- (فعل: ثلاثي متعد بحرف).| كَنَيْتُ، أَكْنِي، اِكْنِ، مصدر كُنْيَةٌ- كَنَى الرَّجُلَ أَبا الهَوْلِ أَوبِأَبِي الْهَوْلِ : كَنَّاهُ، سَمَّاهُ بِهِ، أَيْ أَطْلَقَ عَلَيْهِ كُنْيَةً.


- (فعل: خماسي لازم، متعد بحرف).| تَكَنَّيْتُ، أَتَكَنَّى، تَكَنَّ، مصدر تَكَنٍّ.|1- تَكَنَّى بِلَقَبٍ جَديدٍ :تَسَمَّى بِهِ- تَكَنَّى بِأَبِي عَمّارٍ.|2- تَكَنَّى الهارِبُ : تَسَتَّرَ.


- (فعل: رباعي متعد بحرف).| كَنَّيْتُ، أُكَنِّي، كَنِّ، مصدر تَكْنِيَةٌ- كَنَّاهُ أَبا الهَوْلِ أَوبِأَبِي الْهَوْلِ :سَمَّاهُ بِهِ، كَنَاهُ.


- (مصدر تَكَنَّى).|-لاَ يُريدُ التَّكَنِّيَ باسْمٍ لا يلائِمُهُ : التَّسَمِّي بِهِ.


- (مصدر كَنَّى).|-تَكْنِيَةُ الرَّجُلِ : تَسْمِيَتُهُ.


- (مفعول من كَنَّى).|-مُكَنّىً بِأَبِي جِهَادٍ : أَيْ أُطْلِقَتْ عَلَيْهِ كُنْيَةُ أَبِي جِهَادٍ.


- جمع: كُنىً. | (مصدر كَنَى).|-أَطْلَقُوا عَلَيْهِ كُنْيَةَ كَذَا : أَيْ أَنْ يُكْنَى الرَّجُلُ بِاسْمٍ يُلاَئِمُ صِفَةً مِنْ صِفَاتِهِ- اِخْتَارَ النَّاسُ كُنْيَةَ الفَارُوقِ لِعُمَرَ تَعْظِيماً وَتَوْقِيراً، لأَنَّهُ كَانَ يُفَرِّقُ بَيْنَ الْحَقِّ وَالبَاطِلِ.


- 1- كناه ابا فلان أو بأبي فلان : سماه به


- 1- مصدر كنى وكنا|2- في علم البيان : اصطلاح لفظي يراد به المعنى البعيد الذي يلازم معناه الحرفي ، ويجوز أن يراد به المعنى الحرفي القريب ، نحو : « فلان طويل اللسان » ، فقد يراد بذلك أن قياس لسانه طويل ، وهذا هو المعنى الحرفي ، ولكن المعنى المقصود هو أنه كثير الكلام


- 1- « هو كنيه » : أي لهما كنية واحدة


- 1- إكتنى بكذا : تسمى به ، اتخذه كنية


- 1- تكنى بكذا : تسمى به « تكنى بأبي سليم »|2- تكنى : ذكر كنيته ليعرف بها|3- تكنى : تستر|4- تكنى : لزم « الكن » ، أي البيت أو الستر


- 1- كنى بالشيء عن كذا : ذكره ليستدل به على غيره ، كقولك : « فلان طويل اللسان » ، كناية عن كثرة كلامه


- 1- مصدر كنى|2- إسم يطلق على الشخص تعظيما له اوعلامة عليه|3- إسم العلم المصدر بالأب أو الابن أو الأم أو البنت ، نحو : « أبو الطيب ، إبن الرومي »


- ك ن ى: (الْكِنَايَةُ) أَنْ تَتَكَلَّمَ بِشَيْءٍ وَتُرِيدَ بِهِ غَيْرَهُ وَقَدْ (كَتَبْتُ) بِكَذَا عَنْ كَذَا وَ (كَنَوْتُ) أَيْضًا (كِنَايَةً) فِيهِمَا. وَرَجُلٌ (كَانٍ) وَقَوْمٌ (كَانُونَ) . وَ (الْكُنْيَةُ) بِضَمِّ الْكَافِ وَكَسْرِهَا وَاحِدَةُ (الْكُنَى) . وَ (اكْتَنَى) فُلَانٌ بِكَذَا وَهُوَ (يُكْنَى) بِأَبِي عَبْدِ اللَّهِ. وَلَا تَقُلْ: يُكْنَى بِعَبْدِ اللَّهِ. وَ (كَنَّاهُ) أَبَا زَيْدٍ وَبِأَبِي زَيْدٍ (تَكْنِيَةً) وَهُوَ (كَنِيُّهُ) كَمَا تَقُولُ: سَمِيُّهُ. قُلْتُ: وَ (كَنَاهُ) كَذَا وَبِكَذَا بِالتَّخْفِيفِ يَكْنِيهِ (كِنَايَةً) ذَكَرَهُ الْفَارَابِيُّ. وَ (كُنَى) الرُّؤْيَا هِيَ الْأَمْثَالُ الَّتِي يَضْرِبُهَا مَلَكُ الرُّؤْيَا يُكْنَى بِهَا عَنْ أَعْيَانِ الْأُمُورِ.


- كنَّى يكنِّي ، كَنِّ ، تَكْنِيَةً ، فهو مُكَنٍّ ، والمفعول مُكَنًّى | • كنَّى الشّخصَ أبا فلان/ كنَّى الشّخصَ بأبي فلان كنَاه؛ سمَّاه به :-أحمد مُكنًّى بأبي الوليد.


- كنَى يَكنِي ، اكْنِ ، كُنْيَةً ، فهو كانٍ ، والمفعول مَكنِيّ | • كنَى الشّخصَ أبا فلان/ كنَى الشّخصَ بأبي فلان سمَّاه به :-كناه بأبي عثمان.


- مكانيّ :اسم منسوب إلى مَكان. |• القلب المكانيّ: (النحو والصرف) التَّقديم والتَّأخير في ترتيب حروف الكلمة، إمّا بسبب الخطأ في الاستعمال، أو اختلاف اللَّهجات، مثال ذلك في اللّهجة المصريّة (أهبل) المحرفة عن (أبله) الفصيحة.


- كنَى عن يَكنِي ، اكْنِ ، كِنايةً ، فهو كانٍ ، والمفعول مَكْنِيٌّ عنه | • كنَى عن كذا تكلّم بما يُستدَلّ به عليه ولم يصرِّح :-ألقى خطابًا كنَى فيه عن المصريِّين بأبناء النيل، - هذه الإشارة كناية عن كذا.


- مَكَنيّ :- ما يؤدَّى من الأعمال بصفةٍ آليَّة وبدون تفكير أو تروٍّ. |2 - مَنْ يؤدِّي أعمالَه بنظام لا يتطرَّق إليه خلل. |3 - من يُصلِحُ المكِنات.


- تكنية :مصدر كنَّى.


- كِناية :- مصدر كنَى عن. |2 - (بلاغة) تعبير أُريد به غيرُ معناه الذي وُضِع له من جواز إرادة المعنى الأصليّ؛ لعدم وجود قرينة مانعة من إرادته، وذلك لأغراض مختلفة منها الإيهام على السامعين أو نحو ذلك، وقد يكون عن صفة أو موصوف أو نسبة صفة لموصوف :-أمَّة الدولار: كناية عن أمريكا، - الناطقون بالضاد: كناية عن العرب، أو المتكلِّمين بالعربيّة، - نظافة اليد: كناية عن الأمانة، - الذكاءُ ملء عين هذا الرجل: كناية عن ذكاء الرجل.|• كنايات العدد: (النحو والصرف) الألفاظ التي يُكنى بها عن العدد مثل: كمّ، كأيِّن، كذا :- {وَكَأَيِّنْ مِنْ ءَايَةٍ فِي السَّمَوَاتِ وَالأَرْضِ يَمُرُّونَ عَلَيْهَا وَهُمْ عَنْهَا مُعْرِضُونَ} .


- كُنية ، جمع كُنُيات (لغير المصدر {وكُنْيات} لغير المصدر) وكُنَى (لغير المصدر).|1- مصدر كنَى. |2 - (النحو والصرف) قسم من أقسام العَلَمُ يُطلق على كلِّ اسم صُدِّر بأبٍ أو أمّ أو أخ أو أخت علمًا على شخص غير اسمه أو لقبه، وقد يستعمل معهما أو بدونهما، وقد استُعمِل مع الجمادات، وبعض أجناس الحيوان :-أبو الحارث كُنية الأسد، - أمّ عامر كُنية الضّبُع.


- تكنَّى بـ يتكنَّى ، تكنَّ ، تَكَنّيًا ، فهو متكنٍّ ، والمفعول متكنًّى به | • تكنَّى الشَّخصُ بكذا تسمَّى به :-تكنَّى فلان بأبي عُمَر وهو أكبر أبنائه.


- كَنّ :مصدر كنَّ1.


- كِنّ ، جمع أكنان وأَكِنَّة.|1- كُلُّ ما يقي من الحرّ والبرد، كالأبنية ونحوها :- {وَجَعَلَ لَكُمْ مِنَ الْجِبَالِ أَكْنَانًا} .|2- كلّ ما يُكنّ ويستتر فيه سواء أكان غارًا أو مكانًا عاليًا أو بيتًا منحوتًا :- {وَجَعَلَ لَكُمْ مِنَ الْجِبَالِ أَكْنَانًا} .


- كنَّ1 كَنَنْتُ ، يَكُنّ ، اكْنُنْ / كُنّ ، كَنًّا ، فهو كانّ ، والمفعول مَكْنون | • كنَّ الشَّيءَ أخفاه وستَره وصانه :-مال مكنون، - {فِي كِتَابٍ مَكْنُونٍ}: قيل هو اللّوح المحفوظ، وقيل المصحف، وقيل قلوب المؤمنين، - {وَيَطُوفُ عَلَيْهِمْ غِلْمَانٌ لَهُمْ كَأَنَّهُمْ لُؤْلُؤٌ مَكْنُونٌ} .|• كنَّ السرَّ ونحوَه: أسرَّه في نفسه :-أظهر مكنونَ نفسه.


- كنَّ2 كَنَنْتُ ، يَكِنّ ، اكْنِنْ / كِنَّ ، كُنونًا ، فهو كانّ | • كنَّ الشَّيءُ |1 - استتر :-كنَّ الظلامُ/ الطائرُ.|2- سكن :-كنَّتِ الرِّيحُ.


- كنَى عن يَكنِي ، اكْنِ ، كِنايةً ، فهو كانٍ ، والمفعول مَكْنِيٌّ عنه | • كنَى عن كذا تكلّم بما يُستدَلّ به عليه ولم يصرِّح :-ألقى خطابًا كنَى فيه عن المصريِّين بأبناء النيل، - هذه الإشارة كناية عن كذا.


- كنَى يَكنِي ، اكْنِ ، كُنْيَةً ، فهو كانٍ ، والمفعول مَكنِيّ | • كنَى الشّخصَ أبا فلان/ كنَى الشّخصَ بأبي فلان سمَّاه به :-كناه بأبي عثمان.


- كنَّى يكنِّي ، كَنِّ ، تَكْنِيَةً ، فهو مُكَنٍّ ، والمفعول مُكَنًّى | • كنَّى الشّخصَ أبا فلان/ كنَّى الشّخصَ بأبي فلان كنَاه؛ سمَّاه به :-أحمد مُكنًّى بأبي الوليد.


- ةالكناي : أن تتكلّم بشيء وتريد به غيره. وقدكنيْت بكذا عن كذا وكنوتْ. وأنشد أبو زياد: وإنّي لأكْنو عنقذور بغيرها ... وأعْرب أحيانا ﺑﻬا فأصا رح ورجل كان وقوم كانون. والكنْية والكنْية أيضا بالكسر: واحدة الكنى. واكْتنى فلان بكذا. وفلان يكنى بأبي عبد الله، ولا تقل يكنى بعبد الله. وكنّيْته أبا زيد وبأبي زيد تكْنية. وهوكنيّه كما تقول: سميّه. وكنى الرؤيا، هي الأمثال التي يضرﺑﻬا ملك الرؤيا، يكنى ﺑﻬا عن أعيان الأمور.


- ,أبرز,أظهر,أعلن,أوضح,كن,


- ,إذاعة,إشاعة,إعلان,إفشاء,بث,بوح,نشر,


- أبرز , أظهر , أعلن , أوضح , كن


- إذاعة , إشاعة , إعلان , إفشاء , بث , بوح , نشر


- ,أجلى,أخفى,أخمر,أضمر,أوضح,بدد,بعزق,بين,خبأ,ستر,طمس,كشف,كن,


- أجلى , أخفى , أخمر , أضمر , أوضح , بدد , بعزق , بين , خبأ , ستر , طمس , كشف , كن


- Be


- there are


- they


- they are


- have been


- used to


- We


- We are


- we had


- we had been


- we have become


- we have been


- we used


- We used to


- we were


- We would be


- we would have been


- were


- were We




يمكنكم تحميل برنامج المتدبر من هنا وكذلك قمنا بوضع مواد و قواعد بيانات لمطورين البرامج القرآنية من نسخ قرآنية خالية من الإخطاء ومطابقة لنسخة مركز الملك فهد (النسخة المدنية) برواية حفص.