أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ ۚ وَلَوْ كَانَ مِنْ عِندِ غَيْرِ اللَّهِ لَوَجَدُوا فِيهِ اخْتِلَافًا كَثِيرًا
 

وَقَالَ الرَّسُولُ يَا رَبِّ إِنَّ قَوْمِي اتَّخَذُوا هَٰذَا الْقُرْآنَ مَهْجُورًا

أَنَّى لِلْمُحْتَوَى الْعَرَبِيِّ أَنْ يُثْرَى فِي مَعْزِلٍ عَنْ الْقُرْآنِ وَاللُّغَةِ !

المعاجم:


لا شكّ أنّ إضافة المعاجم يساعد كثيرا في فهم الكلمات القرآنيّة ودلالاتها، لذلك قمنا بإضافة أهمّ المعاجم وأكثرها دقّة وشهرة، مثل لسان العرب وتاج العروس وغيرهما، وبمجرد اختيار الكلمة في برنامجنا المتدبّر تستطيع الكشف عن معناها.

- عنُقٌ أَلوَدُ: غليظ. ورجل أَلوَدُ: لا يكادُ يميلُ إِلى عَدْلٍ ولا إِلى حَقٍّ ولا يَنْقادُ لأَمرٍ؛ وقد لَوِدَ يَلْوَدُ لَوَداً وقَوْمٌ أَلْوادٌ. قال الأَزهري: هذه كلمة نادرة؛ وقال رؤبة: أُسْكِتُ أَجْراسَ القُرومِ الأَلْواد وقال أَبو عمرو: الأَلْوَدُ الشديد الذي لا يُعْطي طاعة، وجمعه أَلواد؛ وأَنشد: أَغلَبَ غَلاَّباً أَلدَّ أَلوَدا


- : ( {الأَلْوَدُ) ، أَهمله الجَوْهَرِيّ، وَقَالَ اللَّيْث: هُوَ من ارجال (: مَنْ لَا يَمِيلُ إِلى عَدْلٍ وَلَا يَنْقَادُ لأَمْرٍ) وَلَا إِلى حَقّ، (وَقد} لَوِدَ، كفَرِحَ) {يَلْوَد} لَوَداً، (ج) {أَلْوَادٌ، قَالَ الأَزهَرِيُّ: هاذه كلمة نادرةٌ، وَقَالَ رؤبة: أَسْكَتَ أَجْرَاسَ القُرُومِ} الأَلْوَادْ الضيْغَمِيَّاتِ العِظَامِ الأَلْدَادْ (و) قَالَ أَبو عَمرو: {الأَلْوَد (: الشَّدِيدُ) الَّذِي (لَا يُعْطِي طَاعَتَه) ، وقَوْمٌ} أَلْوَاد، وأَنشد: أَغْلَبَ غَلاَّباً {أَلَدَّ أَلْوَدَا تَابع كتاب (و) } الأَلْوَدُ (: العُنُق الغَلِيظُ) ، يُقَال: عُنُق أَلْوَدُ. وَمِمَّا يسْتَدرك عَلَيْهِ: {لَوِدَ} لَوَداً: لم يَتَفَقَّدِ الأَمْرَ، فَهُوَ {أَلْوَدُ. والجَمْع} أَلْوَادٌ، على غيرِ قِياسٍ، نَقله ابنُ القَطَّاع.


- لَوِدَ لَوِدَ لَوْداً: لم يُعْطِ طاعتَه.|لَوِدَ لم يتّجه إِلى عدلٍ ولا إلى حقّ.|لَوِدَ لم يتفقَّد الأَمرَ فهو أَلْوَدُ. والجمع : أَلواد.| [وهو من نادر الجمع].


- الأَلْوَدُ الأَلْوَدُ يقال: عُنقٌ أَلْوَدُ: غليظ. والجمع : أَلواد.| [جمعٌ نادر].


- لادَّهُ مُلادَّة ، ولِدَادًا: شدّد في خصومته .|لادَّهُ عنه : دَفَعَ.


- 1- ألود : شرير ظالم|2- ألود : عنق غليظ


- 1- خصم شديد الخصومة


- 1- كان « ألود » : أي متمردا عاصيا غير مطيع


- 1- لاده : بالغ في مخاصمه|2- لاده : جادله فغلبه|3- لاد عنه : دافع


- ,سالم,صادق,صالحه,هادن,


- ,صديق,مسالم,




يمكنكم تحميل برنامج المتدبر من هنا وكذلك قمنا بوضع مواد و قواعد بيانات لمطورين البرامج القرآنية من نسخ قرآنية خالية من الإخطاء ومطابقة لنسخة مركز الملك فهد (النسخة المدنية) برواية حفص.