المعاجم

معجم لسان العرب
الكلمة: مرج
جذر الكلمة: رجج

- الرَّجاجُ، بالفتح: المهازيل من الناس والإِبل والغنم؛ قال القُلاخُ بنُ حَزْنٍ: قد بَكَرَتْ مَحْوَةُ بالعَجَاجِ، فَدَمَّرَتْ بَقِيَّةَ الرَّجاجِ مَحوَة: اسم علم لريح الجَنُوب. والعجاج: الغبار. ودَمَّرَت: أَهلكت. ونعجة رَجَاجَةٌ: مهزولة. والإِبل رَجْراجٌ، وناس رَجْراجٌ: ضُعَفَاء لا عقول لهم. الأَزهري في أَثناء كلامه على هملج؛ وأَنشد: أَعطى خَليلي نَعْجَةً هِمْلاجَا رَجَاجَةً، إِنَّ لها رَجَاجَا قال: الرَّجاجة الضعيفة التي لا نِقْيَ لها؛ ورجال رَجَاجٌ: ضعفاء. التهذيب: الرَّجاجُ الضُّعَفاءُ من الناس والإِبل؛ وأَنشد: أَقْبَلْنَ، مِنْ نِيرٍ ومِنْ سُواجِ، بالقَوْمِ قد مَلُّوا من الإِدْلاجِ، يَمْشُونَ أَفْواجاً إِلى أَفْوَاجِ، مَشْيَ الفَرَارِيجِ مع الدَّجَاجِ، فَهُمْ رَجَاجٌ وعلى رَجَاجِ أَي ضعفوا من السير وضعفت رواحلهم. ورِجْرِجَةُ الناس: الذين لا خير فيهم. والرِّجْرِجةُ: شِرارُ الناس. وفي حديث الحسن (* قوله «وفي حديث الحسن» أَي لما خرج يزيد ونصب رايات سوداً، وقال: أدعوكم إلى سنة عمر بن عبد العزيز. فقال الحسن في كلام له: نصب قصباً علق عليها خرقاً ثم اتبعه رجرجة من الناس، رعاع هباء. والرجرجة، بكسر الراءين: بقية الحوض كدرة خاثرة تترجرج. شبه بها الرذال من الأتباع في أنهم لا يغنون عن المتبوع شيئاً كما لا تغني هي عن الشارب؛ وشبههم أيضاً بالهباء، وهو ما يسطع مما تحت سنابك الخيل. وهبا الغبار يهبو وأهبى الفرس، كذا بهامش النهاية.) أَنه ذكر يزيد بن المهلب، فقال: نَصَبَ قَصَباً عَلَّقَ فيها خِرَقاً، فاتَّبَعَهُ رِجْرِجةٌ من الناس؛ شمر: يعني رُذال الناس ورِعاعهم الذين لا عقول لهم؛ يقال: رِجْراجَة من الناس ورِجْرجَةٌ. الكلابيّ: الرِّجْرِجَةُ من القوم: الذين لا عقل لهم. وفي حديث عمر بن عبد العزيز: الناس رَجاجٌ بعد هذا الشيخ، يعني مَيْمُونَ ابنَ مِهْرانَ؛ هم رِعاعُ الناس وجُهَّالُهم. ويقال للأَحمق: إِن قبلبك لكثيرُ الرَّجْرَجَةِ؛ وفلانٌ كثير الرَجْرِجَةِ أَي كثير البُزاق. والرَّجْرِجَةُ: الجماعة الكثيرة في الحرب. والرَّجاجَةُ: عِرِّيسَةُ الأَسد. ورَجَّةُ القوم: اختلاط أَصواتهم، ورَجَّةُ الرَّعد: صوته. والرَّجُّ: التحريك؛ رَجَّهُ يَرُجُّهُ رَجّاً: حَرَّكَهُ وزَلْزَلَه فارْتَجَّ، ورَجْرَجَهُ فَتَرَجْرَجَ. والرَّجُّ: تحريكك شيئاً كحائط إِذا حركته، ومنه الرَّجْرَجَةُ، قال الله تعالى: إِذا رُجَّتِ الأَرضُ رَجًّا؛ معنى رُجَّتْ: حُرِّكَتْ حركة شديدة وزُلْزِلَتْ. والرَجْرَجَةُ: الاضطراب. وارْتَجَّ البحر وغيره: اضطرب؛ وفي الحديث: من ركب البحر حين يَرْتَجُّ فقد برئت منه الذمة، يعني إِذا اضطربت أَمواجه؛ وهو افْتَعَلَ من الرَّجِّ، وهو الحركة الشديدة؛ ومنه: إِذا رُجَّتِ الأَرضُ رَجًّا. وروي أَرْتَجَ من الإِرتاج الإِغْلاق، فإِن كان محفوظاً، فمعناه أَغلق عن أَن يركب، وذلك عند كثرة أَمواجه؛ ومنه حديث النفخ في الصور: فَتَرْتَجُّ الأَرض بأَهلها أَي تضطرب؛ ومنه حديث ابن المسيب: لما قبض رسول الله، صلى الله عليه وسلم، ارْتَجَّتْ مكةُ بِصَوْتٍ عالٍ. وفي ترجمة رخخ: رَخَّه شَدَخَه؛ قال ابن مقبل: فَلَبَّدَهُ مَسُّ القِطارِ، ورَخَّه نِعاجٌ رَوافٍ، قَبْلَ أَن يَتَشَدَّدا قال: ويروى ورَجَّه، بالجيم؛ ومنه حديث عليٍّ، عليه السلام: وأَما شيطان الرَّدْهَةِ فقد لقِيتُه بِصعْقةٍ سمِعتُ لها وَجْبَةَ قَلْبِه ورَجَّةَ صدره؛ وحديث ابن الزبير: جاء فَرَجَّ البابَ رَجّاً شديداً أَي زعزعه وحركه. وقيل لابنةِ الخُسِّ: بمَ تعرفين لِقاحَ ناقتك؟ قالت: أَرى العَيْنَ هاجَ، والسَّنَامَ راجَ، وتَمْشي وتَفَاجَ. وقال ابن دريد: وأُراها تَفَاجُّ ولا تبول مكان قوله وتمشي وتَفاج؛ قالت: هاجَ فذكَّرَتِ العَيْنَ حملاً لها على الطرْف أَو العضو، وقد يجوز أَن تكون احتملت ذلك للسجع. والرَّجَجُ: الاضطراب. وناقة رَجَّاءُ: مضطربة السَّنامِ؛ وقيل: عظيمة السَّنامِ. وكَتِيبَةٌ رَجْراجَة: تَمَخَّضُ في سيرها ولا تكاد تسير لكثرتها؛ قال الأَعشى: ورَجْراجَةٍ، تَغْشَى النَّواظِرَ، فَخْمَةٍ، وكُومٍ، على أَكْنَافِهِنَّ الرَّحائِلُ وامرأَة رَجْراجَةُ: مُرْتَجَّةُ الكَفَلِ يَتَرَجْرَجُ كفلها ولحمها. وتَرَجْرَجَ الشيءُ إِذا جاء وذهب. وثَرِيدَةٌ رِجْراجَةٌ: مُلَيَّنَةٌ مُكْتَنِزَةٌ. والرِّجْرِجُ: ما ارْتَجَّ من شيء. التهذيب: الارْتِجاجُ مطاوعة الرَّجِّ. والرِّجْرِجُ والرِّجْرِجَةُ، بالكسر: بقية الماء في الحوض؛ قال هِمْيانُ بنُ قُحافَةَ: فَأَسْأَرَتْ في الحَوْضِ حِضْجاً حاضِجَا، قَدْ عادَ من أَنْفاسِها رَجَارِجَا الصحاح: والرِّجْرِجَةُ، بالكسر، بقيةُ الماء، في الحوض،الكَدِرَةُ المختلطةُ بالطين. وفي حديث ابن مسعود: لا تقوم الساعة إِلا على شِرارِ الناس كرِجْرِجَة الماء الخبيت؛ الرِّجرِجة، بكسر الراءين: بقية الماء الكدر في الحوض المختلطة بالطين ولا ينتفع بها؛ قال أَبو عبيد: الحديث يروى كرِجْراجَةٍ، والمعروف في الكلام رِجْرِجَة؛ والرَّجْراجَةُ: المرأَة التي يَتَرَجْرَجُ كفلها. وكَتِيبة رَجْراجَة: تموج من كثرتها؛ قال ابن الأَثير: فكأَنه، إِن صحت الرواية، قصد الرِّجْرِجة، فجاء بوصفها لأَنها طينة رقيقة تترجرج؛ وفي حديث عبد الله بن مسعود: لا تقوم الساعة إِلا على شرار الناس كرِجْراجَةِ الماء التي لا تُطْعِمُ (* قوله «التي لا تطعم» من اطعم أي لا طعم لها. وقوله «الذي لا يطعم» هو يفتعل من الطعم، كيطرد من الطرد أي لا يكون لها طعم، أَفاده في النهاية.) ؛ قال ابن سيده: حكاه أَبو عبيد، وإِنما المعروف الرِّجْرِجَةُ؛ قال: ولم أَسمع بالرِّجْراجَةِ في هذا المعنى إِلاَّ في هذا الحديث؛ وفي رواية: كرِجْرِجَةِ الماء الخبيث الذي لا يَطَّعِمُ. قال أَبو عبيد: أَما كلام العرب فرِجْرِجَةٌ، وهي بقية الماء في الحوض الكدرة المختلطة بالطين، لا يمكن شربها ولا ينتفع بها، وإِنما تقول العرب الرَّجْراجَةُ للكتيبة التي تموج من كثرتها؛ ومنه قيل: امرأَة رَجْراجَة يتحرك جسدها، وليس هذا من الرِّجْرِجة في شيء. والرِّجْرِجَةُ: الماء الذي قد خالطه اللُّعابُ. والرِّجرِجُ أَيضاً: اللُّعابُ؛ قال ابن مقبل يصف بقرة أَكل السبع ولدها: كادَ اللُّعاعُ مِنَ الحَوْذانِ يَسْحَطُها، ورِجْرِجٌ بَيْنَ لَحْيَيْها خَنَاطِيلُ وهذا البيت أَورده الجوهري (* قوله «وهذا البيت أورده الجوهري إلخ» وضبط الرجرج في البيت، بكسر الراءين بالقلم، في نسخة من الصحاح، كما ضبط كذلك في أصل اللسان، ولكن في القاموس الرجرج كفلفل أي بضم الراءين، نبت. ولعل الضبطين سمعا.) شاهداً على قوله: والرِّجْرِجُ أَيضاً نبت، وأَنشده. ومعنى يَسْحَطُها: يذبحها ويقتلها، أَي لما رأَت الذئب أَكل ولدها، غصت بما لا يغص بمثله لشدة حزنها. والخناطيل: القطع المتفرّقة، أَي لا تسيغ أَكل الحَوْذانِ واللُّعاعِ مع نعومته. والرِّجْرِجُ: ماءُ القَريسِ. والرَّجْرَجُ: نعت الشيء الذي يَتَرَجْرَجُ؛ وأَنشد: وكَسَتِ المِرْطَ قَطاةً رَجْرَجا والرِّجْرِجُ: الثريد المُلَبَّقُ. والرَّجْراجُ: شيء من الأَدوية. الأَصمعي وغيره: رَجْرَجْتُ الماءَ ورَدَمْتُه أَي نَبَثْتُه. وارْتَجَّ الكلامُ: التبس؛ ذكره ابن سيده في هذه الترجمة، قال: وأَرض مُرْتَجَّةُ كثيرة النبات.


معجم لسان العرب
الكلمة: مرج
جذر الكلمة: مرج

- المَرْجُ: الفضاء، وقيل: المَرْجُ أَرضٌ ذاتُ كَلإٍ تَرْعَى فيها الدوابُّ؛ وفي التهذيب: أَرضٌ واسعةٌ فيها نبت كثير تَمْرُجُ فيها الدوابُّ، والجمع مُروجٌ؛ قال الشاعر: رَعَى بها مَرْجَ رَبيعٍ مَمْرَجا وفي الصحاح: المَرْجُ الموضع الذي تَرعى فيه الدوابُّ. ومَرَجَ الدابَّةَ يَمْرُجُها إِذا أَرسلَها تَرعى في المرج. وأَمْرَجَها: تركها تذهب حيث شاءت، وقال القتيبي: مرج دابته خَلاَّها، وأَمْرَجَها: رَعاها. وإِبلٌ مَرَجٌ إِذا كانت لا راعي لها وهي ترعى. ودابة مَرَجٌ، لا يثنى ولا يجمع؛ وأَنشد: في رَبْرَبٍ مَرَجٍ ذَواتِ صَياصِي وفي الحديث وذكر خيل المُرابِطِ، فقال: طَوَّلَ لها في مَرْجٍ؛ المَرْجُ: الأَرضُ الواسعةُ ذاتُ نباتٍ كثير تَمْرُجُ فيها الدوابُّ أَي تُخَلَّى تسرح مختلطةً حيث شاءت. والمَرَجُ، بالتحريك: مصدر قولك مَرِجَ الخاتم في إِصْبَعِي، وفي المحكم: في يدي، مَرَجاً أَي قَلِقَ، ومَرَجَ، والكسر أَعلى مثل جَرِجَ؛ ومَرِجَ السهمُ، كذلك. وأَمْرَجَه الدم إِذا أَقْلَقَه حتى يسقط. وسهم مَرِيجٌ: قَلِقٌ. والمَرِيجُ: المُلْتَوي الأَعْوَجُ. ومَرِجَ الأَمرُ مَرَجاً، فهو مارِجٌ ومَرِيجٌ: الْتَبَسَ واخْتلَط. وفي التنزيل: فهم في أَمْرٍ مَرِيجٍ؛ يقول: في ضلالٍ؛ وقال أَبو إِسحق: في أَمرٍ مُخْتَلِفٍ مُلْتَبِسٍ عليهم، يقولون للنبي: صلى الله عليه وسلم، مرّة ساحِرٌ، ومرَّة شاعِرٌ، ومرّة مُعَلّمٌ مجنونٌ، وهذا الدليل على أَن قوله مرِيجٌ: مُلْتَبِس عليهم، وروي عن النبي، صلى الله عليه وسلم: كيف أَنتم إِذا مَرِجَ الدينُ فَظَهَرَتِ الرَّغْبَةُ، واختلف الأَخَوَانِ، وحُرِّقَ البيتُ العتِيقُ؟ وفي حديث آخر: أَنه قال لعبد الله: كيف أَنت إِذا بَقِيتَ في حُثالةٍ من الناس، قد مَرِجَتْ عُهُودُهم وأَماناتُهم؟ أَي اختلطت؛ ومعنى قوله مَرِجَ الدينُ: اضْطَرَبَ والتَبَسَ المَخْرَجُ فيه، وكذلك مَرَجُ العُهُودِ: اضْطِرابُها وقِلَّةُ الوفاء بها؛ وأَصل المَرَجِ القَلَقُ. وأَمْرٌ مَرِيجٌ أَي مختلِطٌ. وغُصْن مَرِيجٌ: مُلْتَوٍ مُشْتبك، قد التبست شَناغيبه؛ قال الهذلي: فَجالَتْ فالتَمَسْتُ به حَشاها، فَخَّرَ كأَنه غُصنٌ مَرِيجُ وفي التهذيب: خُوطٌ مَرِيجٌ أَي غُصنٌ له شُعَبٌ قِصارٌ قد التبست. ومَرَجَ أَمْرَه يَمْرُجُه. ضَيَّعه. ورجل مِمْراجٌ: يَمْرُجُ أُمورَه ولا يُحْكِمُها. ومَرِجَ العَهْدُ والأَمانةُ والدِّينُ: فَسَدَ؛ قال أَبو دُواد: مَرِجَ الدِّينُ، فأَعْدَدْتُ له مُشْرِفَ الحارِكِ مَحْبُوكَ الكَتَدْ وأَمْرَجَ عَهْدَهُ: لم يَفِ به. ومَرِجَ الناسُ: اختلطوا. ومَرِجَتْ أَماناتُ الناس: فسدت. ومَرِجَ الدِّينُ والأَمرُ: اخْتَلَطَ واضْطَرَبَ؛ ومنه الهَرْجُ والمَرْجُ. ويقال: إِنما يسكن المَرْجُ لأَجل الهَرْجِ، ازْدِواجاً للكلام. والمَرَجُ: الفِتْنَةُ المُشْكِلةُ. والمَرَجُ: الفسادُ. وفي الحديث: كيف أَنتم إِذا مَرِجَ الدِّينُ؟ أَي فسَدَ وقَلِقَتْ أَسبابُه. والمَرْجُ الخَلْطُ. ومَرَجَ الله البحرَيْنِ العذْبَ والمِلْحَ: خَلَطَهما حتى التقيا. الفراء في قوله عز وجل: مرج البحرين يلتقيان؛ يقول: أَرْسَلَهُما ثم يلتقيانِ بعد، وقيل: خَلاَّهما ثم جعلهما لا يلتبس ذا بذا، قال: وهو كلام لا يقوله إِلاَّ أَهل تِهامَةَ، وأَما النحويون فيقولون أَمْرَجْتُه وأَمْرَجَ دابَّتَه؛ وقال الزّجَّاج: مَرَجَ خَلَطَ؛ يعني البحرَ المِلحَ والبحرَ العَذْبَ، ومعنى لا يبغيان أَي لا يبغي المِلحُ على العذب فيختلط. ابن الأَعرابي: المَرْجُ الإِجْرَاءُ، ومنه قوله مَرَجَ البَحْرَينِ أَي أَجراهُما؛ قال الأَخفش: ويقول قومٌ: أَمْرَجَ البحرينِ مثل مَرَجَ البحرين، فَعَلَ وأَفْعَلَ، بمعنى. والمارِجُ: الخِلْطُ. والمارِجُ: الشُّعْلةُ السَّاطِعَةُ ذاتُ اللَّهَبِ الشَّديد. وقوله تعالى: وخَلَقَ الجانَّ من مارِجٍ من نارٍ؛ قيل: معناه الخِلْطُ، وقيل: معناه الشُّعْلةُ، كل ذلك من باب الكاهِل والغارِبِ؛ وقيل: المارِجُ اللَّهَبُ المُختَلِطُ بسَوادِ النارِ؛ الفراء: المارِجُ ههنا نارٌ دونَ الحِجابِ منها هذه الصَّواعِقُ وبُرِئَ جلده منها: أَبو عبيد: من مارِجٍ من خِلْطٍ من نارٍ. الجوهريّ: مارج من نار، نار لا دخان لها خلق منها الجانّ. وفي حديث عائشة: خُلِقتِ الملائكة من نورٍ وخُلِقَ الجانّ من مارج من نار؛ مارِجُ النار: لَهَبُها المختلط بسوادها. ورجل مَرّاجٌ: يَزيدُ في الحديثِ؛ وقد مَرَجَ الكَذِبَ يَمْرُجُه مَرْجاً. وأَمْرَجَتِ الناقةُ، وهي مُمْرِجٌ إِذا أَلْقَتْ ولَدَها بعدما صارَ غِرْساً ودَماً، وفي المحكم: إِذا أَلقت ماءَ الفحل بعدما يكون غِرْساً ودماً؛ وناقة مِمْراجٌ إِذا كان ذلك عادتَها. ومَرَجَ الرجلُ المرأَةَ مَرْجاً: نَكَحَها. روى ذلك أَبو العلاء يرفعه إِلى قُطْرُب، والمعروف هَرَجَها يَهْرُجُها. والمَرْجانُ: اللُّؤْلُؤُ الصِّغارُ أَو نحوُه، واحدته مَرْجانةٌ، قال الأَزهري: لا أَدري أَرُباعِيٌّ هو أَم ثُلاثِيٌّ؛ وأَورده في رباعي الجيم، وقال بعضهم: المَرْجانُ البُسَّذُ، وهو جَوهَرٌ أَحمر، قال ابن بري: والذي عليه الجمهور أَنه صغار اللؤْلُؤِ كما ذكره الجوهري؛ والدليل على صحة ذلك قول امرئ القيس ابن حُجْر: أَذُودُ القَوافيَ عَنِّي ذِيادا، ذِيادَ غُلامٍ جَرِيٍّ جِيادا (* قوله «جريّ جيادا» كذا بالأصل. والذي في مادة «ذود» من القاموس غويّ جرادا.) فأَعْزِلُ مَرْجانَها جانِباً، وآخُذُ من دُرِّها المُسْتَجادا ويقال: إِنَّ هذا الشعر لامرئ القيس بن حُجْر المعروف بالذائِدِ. وقال أَبو حنيفة: المَرْجانُ بَقْلةٌ رِبْعِيَّةٌ تَرْتَفع قِيسَ الذراعِ، لها أَغْصان حُمْرٌ وورق مُدَوَّرٌ عريض كثيف جدّاً رَطْبٌ رَوٍ، وهي مَلْبَنَةٌ، والواحِدُ كالواحدِ. ومَرْجُ الخُطَباء: موضع بخُراسان. ومَرْجُ راهِطٍ بالشامِ؛ ومنه يوم المَرْجِ لِمَرْوان بنِ الحكم على الضحّاكِ بن قيس الفِهْريّ. ومَرْجُ القَلَعَةِ، بفتح اللام: منزل بالبادية. ومَرْجَةُ والأَمْراجُ: مَوْضِعانِ؛ قال السُّلَيْكُ ابن السُّلَكةِ: وأَذْعَرَ كَلاّباً يَقُودُ كِلابَهُ، ومَرْجةُ لمَّا اقْتَبِسْها بِمقْنَبِ وقال أَبو العيال الهُُذَلي: إِنّا لَقِينا بَعْدَكم بدِيارِنا، من جانِبِ الأَمْراجِ، يوماً يُسْأَلُ أَراد يُسأَلُ عنه.


معجم تاج العروس
الكلمة: مرج
جذر الكلمة: رجج

- : ( {الرَّجُّ: التَّحْرِيكُ) } رَجَّه {يَرُجُّه} رَجًّا، قَالَ الله تَعَالَى: {إِذَا {رُجَّتِ الاْرْضُ رَجّاً} (سُورَة الْوَاقِعَة، الْآيَة: 4) مَعْنَى رُجَّتْ: حُرِّكَتْ حَرَكَةً شَدِيدَةً وزُلْزِلَت، وَفِي حَدِيث عليَ، رَضِي الله عَنهُ (وأَمَّا شَيطانُ الرَّدْهَةِ فقد كُفِيتُه بِصَعْقَة سَمِعْتُ لَهَا وَجْبَةَ قَلْبِ،} ورَجَّةَ صَدْرِه) . وَفِي حَدِيث ابنِ الزُّبير (جَاءَ! فَرَجَّ البَابَ رَجًّا شَدِيدا) أَي زَعْزَعَه وَحَرَّكَه. وَقيل لابْنِةِ الخُسِّ: بِمَ تَعرِفينَ لِقاحَ نَاقَتِك، قَالَت: أَرَى العَيْنَ هَاجَ، والسَّنَامَ رَاجَ، وتَمْشِي وتَفَاجّ، وَقَالَ ابنُ دُريد: (وَأَرَاهَا تَفَاجُّ وَلَا تَبُولُ) مَكَان قَوْله: (وتَمْشِي وتَفَاجّ) قَالَت هَاجَ فذَكَّرَت العَيْنَ حَمْلاً لَهَا على الطَّرْفِ أَو العُضْوِ، وَقد يَجوزُ أَنْ تكون احْتملتْ ذالك للسَّجْعِ. (و) {الرَّجُّ (: التَّحَرُّكُ) الشَّديد (والاهْتِزازُ) ، فَهُوَ مُتعدَ ولازمٌ. (و) } الرَّجُّ (: الحَبْسُ) . (و) الرَّجُ: (بِنَاءُ البَابِ) . ( {والرَّجْرَجَةُ) بِالْفَتْح (: الاضْطِرَابُ} كالارْتِجَاجِ {والتَّرَجْرُجِ) ، يُقَال} ارْتَجَّ البحرُ وغيرُه: اضْطَرَبَ. وَفِي التّهذيب: {الارْتِجَاجُ مُطاوعةُ الرَّجِّ، وَفِي الحَدِيث (مَنْ رَكِبَ البَحْرَ حِين} يَرْتَجُّ فقد بَرِئَتْ مِنْهُ الذِّمَّةُ) ، يَعْنِي إِذا اضْطرَبَتْ أَمواجُه، وروى (أَرْتَجَ مِن الإِرْتَاجِ: الإِغْلاقِ، فإِن كَانَ مَحْفُوظًا فَمَعْنَاه أَغلقع (عَنْ) أَن يُرْكَبَ، وَذَلِكَ عِنْد كَثرةِ أَمواجِه. وَفِي حديثِ النَّفْخِ فِي الصُّور ( {فَتَرْتَجُّ الأَرْضُ بأَهْلِها) أَي تَضْطرِب. (و) } الرَّجْرَجَةُ (: الإِعْيَاءُ) والضَّعْفُ. (و) {الرِّجْرِجُ} والرِّجْرِجَةُ (بكسرتين) فيهمَا (: بَقِيَّةُ الماءِ فِي الحَوْضِ) ، الكَدِرَةُ المُختَلِطَةُ بالطِّين، كَذَا فِي الصّحاح، وَقَالَ هِمْيَانُ بن قُحافةَ: فأَسْأَرَتْ فِي الحَوْضِ حِضْجاً حَاضِجَا قَدْ عَادَ من أَنْفَاسِها {رَجَارِجَا وَفِي حديثِ ابْن مَسعودٍ (لَا تَقوم السَّاعَةُ إِلاّ عَلَى شِرَارِ النَّاسِ،} كرِجْرِجَة الماءِ الخَبِيثِ الَّذِي لَا يُطْعَم) قَالَ أَبو عبيد: الحَدِيثُ يُرْوَى: ( {كرِجْرَاجَة) وَالْمَعْرُوف فِي الْكَلَام رِجْرِجَة. (و) الرِّجْرِجَةُ (: الجَمَاعَةُ الكَثِيرَةُ فِي الحَرْبِ) . (و) } الرِّجْرِجَةُ: الماءُ الَّذِي خَالَطَه اللُّعَابُ. {والرِّجْرِجُ أَيضاً: اللُّعَابُ. وإِن فلَانا كثيرُ} الرِّجْرِجَة، أَي (البُزَاق) ، قَالَ ابنُ مُقْبِلٍ يَصِفُ بَقرةً أَكلَ السَّبُعُ وَلَدَهَا: كاداللعاع من الحوذان يسخطها {ورجرج بَين لحييها خناظيل وَهَذَا الْبَيْت أوردهُ الْجَوْهَرِي شَاهدا عَليّ قَوْله:} والرِّجْرِجُ أَيضاً نَبْتٌ، وأَنشده، وَمعنى يَسْحَطُهَا: يَذْبَحُهَا ويَقْتُلها، أَي لمَّا رأَت الذئْبَ أَكلَ وَلَدَها غَصَّت بِمَا لَا يُغَصُّ بِمثلِهِ، لشدَّةِ حُزْنها والخَنَاطِيلُ: القِطَعُ المُتفرِّقَةُ، أَي لَا تُسِيغُ أَكْلَ الحَوْذَانِ واللُّعَاعِ مَعَ نُعُومَتِه. (و) {الرِّجْرِجَةُ من الناسِ: (مَنْ لَا عَقْلَ لَهُ) ، وَمن لَا خيْرَ فِيهِ. وَفِي النّهاية: الرِّجْرِجَةُ: شِرَارُ النَّاسِ وَفِي حَدِيث الْحسن (أَنه ذَكَرَ يَزيدَ بنَ المُهَلَّبِ فَقَالَ: نَصَبَ قَصَباً، عَلَّقَ فِيهَا خِرَقاً، فَاتَّبَعَه} رِجْرِجَةٌ مِن النَّاس) قَالَ شَمِرٌ: يَعْنِي رُذَالَ النّاسِ، ورَعَاعَهُم الَّذين لَا عُقُولَ لَهُم، يُقَال: {رِجْرَاجَةٌ من النَّاسِ} ورِجْرِجَةٌ. وَقَالَ الكِلاَبِيُّ: {الرِّجْرِجَةُ من القومِ: الَّذين لَا عَقْلَ لَهُم. (و) } الرُّجْرُجُ (كفُلْفُلِ: نَبْتٌ) ، أَورده الجَوْهَريُّ، وأَنشد بيتَ ابْن مُقْبِل السابِقَ ذِكْرُه. ( {والرَّجَاجُ كسَحَابٍ: مَهازِيلُ الغَنَم) والإِبلِ، قَالَ القُلاخُ بنُ حَزحنِ: قَدْ بَكَرَتْ مَحْوَةُ بِالعَجَاجِ فَدَمَّرَتْ بَقيَّةَ الرَّجَاجِ مَحْوَةُ: اسمُ عَلَمٍ للرِّيحِ الجَنُوبِ والعَجَاجُ: الغُبَارُ. ودَمَّرَتْ: أَهْلَكَتْ. (و) فِي التَّهْذِيب: الرَّجَاجُ (ضُعَفَاءُ النَّاسِ والإِبِلِ) ، وأَنشد: يَمْشُونَ أَفْوَاجاً إِلى أَفْوَاجِ (مَشَى الفَرَارِيجِ معَ الدَّجَاجِ) فَهُمْ} رَجَاجٌ وعلَى! رَجاجِ أَي ضَعُفُوا مِن السَّيْرِ وضَعُفَتْ رَواحِلُهم. (و) يُقَال: (نَعْجَةٌ {رَجَاجَةٌ) إِذا كَانَت (مَهْزُولَةً) . والإِبلُ} رَجْرَاجٌ ونَاسٌ {رَجْرَاجٌ: ضُعفاءُ لَا عَقُولَ لَهُم. قَالَ الأَزهريّ فِي أَثناءِ كلامِه على هملج، وأَنشد: أَعْطَى خَلِيلي نَعْجَةً هِمْلاَجَا رَجَاجَةً إِنَّ لَهَا رَجَاجَا قَالَ الرَّجَاجَةُ: الصِّعيفةُ الَّتي لانِقْيَ لَهَا، ورِجالٌ رَجَاجٌ: ضُعفاءُ. (و) } الرَّجَجُ: الاضطرابُ. و (نَاقَةٌ {رَجَّاءُ) : مُضْطَرِبَةُ السَّنَامِ وَقيل (: عَظِيمَةُ السَّنَامِ، و) فِي الجمهرة يُقَال: نَاقَةٌ} رَجَّاءُ، ممدودة، زَعَمُوا، إِذا كَانَت ( {مُرْتَجَّتها) ، أَي السَّنَامِ، وَلَا أَدرِي مَا صِحَّتُه. (} والرَّجْرَاجُ) بِالْفَتْح (: دَوَاءٌ) ، وَفِي اللِّسَان: شيْءٌ من الأَدْوِيَةِ. (و) {رَجْرَاجَةُ (بهاءٍ: ة، بالبَحْرَيْنِ) . (} وأَرَّجَانُ) بِفَتْح الأَلف والرّاءِ وَتَشْديد الْجِيم، وضبطها ابنُ خِلِّكانَ بتَشْديد الرَّاءِ، وَفِي أَصل الرّشاطيّ: الراءُ وَالْجِيم مشدَّدتانِ (أَوْ {رَجَّانُ) بِحَذْف الأَلف (: د) ، بَين فارِسَ والأَهْوازِ، وَبهَا قَبْرُ} أَرْجيانَ حَوَارِيّ عِيسى عَلَيْهِ السلامُ. نُسِبَ إِليها أَحمدُ بنُ الحَسنِ بن عَفَّانَ بنِ مُسْلِم. وسَعيدٌ {- الرَّجَّانِيّ، عَن عليَ، رَضِي الله عَنهُ. وعبدُ الله بنُ محمّدِ بنِ شُعيبٍ الرَّجَّانِيّ عَن يَحْيى بن حَبيب. (} ورَجَّانُ) تثنيةُ رَجّ (: وادٍ بنَجْدٍ) . ( {وأَرَجَّتِ الفَرَسُ) } إِرْجَاجاً (فَهِيَ {مُرِجٌّ) ، إِذا (أَقْرَبَتْ} وارْتَجَّ صَلاَهَا) ، لُغَة فِي {ارْتَجَّتْ. وَمِمَّا يسْتَدرك عَلَيْهِ: } الرِّجَاجَةُ: عِرِّيسَةُ الأَسدِ. ورَجَّةُ القَومِ: اختلاطُ أَصواتِهم. ورجَّةُ الرَّعْدِ: صَوْتُه. وكَتيبةٌ رَجْرَاجَةُ: تَمَخَّصُ فِي سَيْرِها وَلَا تَكَاد تَسيرُ، لكثرتها، قَالَ الأَعشى: {ورَجْرَاجَةٍ تَغْشَى النَّوَاظِرَ فَخْمَةِ وكُومٍ عَلَى أَكْنَافِهِنَّ الرَّحائلُ وامَرَأَة رَجْرَاجَةٌ: مُرْتَجَّةُ الكَفَلِ،} يَتَرَجْرَج كَفَلُهَا ولَحْمُهَا. {وتَرَجْرَجَ الشَّيْءُ، إِذَا جَاءَ وذَهَب وثَرِيدَةٌ} رِجْرَاجَةٌ: مُلَيَّنَةٌ مُكْتنِزَةٌ. {والرِّجْرِجُ: مَا ارْتَجَّ مِن شَيْءٍ. } والرِّجْرِجُ، بِالْكَسْرِ: الماءُ القَرِيسُ. {والرَّجْرَجُ، بِالْفَتْح: نَعْتُ الشيْءِ الَّذِي} يَتَرَجْرَجُ، وأَنشد: وكَسَتِ المِرْطَ قَطَاةً {رَجْرَجَا } والرِّجْرِجُ: الثَّرِيدُ المُلَبَّقُ. وَعَن الأَصمعيّ: {رَجْرَجْتُ الماءَ ورَدَمْتُهُ بِمَعْنى: (أَي نَبَثْتُه) . } وارْتَجَّ الكَلاَمُ: الْتَبَسَ، ذكرَه ابنُ سِيده فِي هاذه التَّرْجَمَة. وأَرْضٌ! مُرْتَجَّةٌ: كثيرةُ النَّبَاتِ، ذكره ابْن مَنْظُور فِي هَذِه المادّة، وَقد تقدّمنا فِي المادةِ الّتي تَلِيها. ورَجَّه: شَدَخَه، ذكرَه الأَزهريُّ فِي تَرْجَمَة رخخ وأَنشد قولَ ابنِ مُقْبِل: فَلَبَّدَه مَسُّ القِطَارِ وَرَجَّهُ نِعَاجُ رُؤَافٍ قَبْلَ أَنْ يَتَشَدَّدَا


معجم تاج العروس
الكلمة: مرج
جذر الكلمة: مرج

- : (المَرْجُ) : الفَضَاءُ، وأَرضٌ ذاتُ كَلإٍ تَرْعَى فِيهَا الدَّوابُّ. وَفِي (التّهذيب) : أَرضٌ واسعةٌ فِيهَا نَبْتٌ كَثيرٌ تَمْرُجُ فِيهَا الدَّوابُّ. وَفِي (الصّحاح) : (المَوْضِع) الّذي (تْرْعَى فِيهِ الدَّوابُّ) . وَفِي (الْمِصْبَاح) : المَرْجُ: أَرْضٌ ذاتُ نَباتٍ ومَرْعًى، وَالْجمع مُروجٌ. قَالَ الشَّاعِر: رَعَى بهَا مَرْجَ رَبِيعٍ مُمْرِجَا (و) المَرْجُ: مصدر مَرَجَ الدّابَّة يَمْرُجُها، وَهُوَ (إِرسالُها للرَّعْيِ) فِي المَرْج. وأَمْرَجَها: تَرَكَها تَذهَبُ حيثُ شاءَتْ. وَقَالَ القُتَيْبِيّ: مَرَجَ دَابَّتَه: خَلاّها، وأَمْرَجَها: رَعَاهَا. (و) من المَجاز: المَرْجُ: (الخَلْطُ. و) مِنْهُ قَوْله تَعَالَى: { (مَرَجَ الْبَحْرَيْنِ} ) يَلْتَقِيَانِ (الرَّحْمَن: 19) العَذْبَ والمِلْحَ، خَلَطَهما حتّى الْتقيَا. وَمعنى: {6. 011 لَا يبعيان} (الرَّحْمَن: 20) أَي لَا يَبغِي المِلْحُ على العَذْب فيخْتَلط وهاطا قولُ الزّجّاج. وَقَالَ الفرَّاءُ: يَقُول: أَرْسَلهما ثمَّ يَلتقيانِ بعدُ. قَالَ وَهُوَ كلامٌ لَا يَقولُه إلاّ أَهلُ تِهَامَة. (و) أَمّا النَّحويّون فَيَقُولُونَ: (أَمْرَجَهما) : أَي (خَلاَّهما) ثمَّ جَعَلهما (لَا يَلتبِس أَحدُهما بالآخَرِ) . وَعَن ابْن الأَعرابيّ: المَرْجُ: الإِجراءُ. وَمِنْه {مَرَجَ الْبَحْرَيْنِ} أَي أَجراهما. قَالَ الأَخفش: وَيَقُول قَومٌ: أَمْرَجَ البَحرينِ مثل مَرَجَ البَحْرَينِ، فعَل وأَفْعَل بِمَعْنى. (ومَرْجُ الخُطباءِ، بخُراسان) فِي طَريق هَرَاةَ، يُقَال لَهُ: (بل طم) وَهُوَ قَنْطَرةٌ. وَوجدت فِي هَامِش (الصّحاح) بخطّ أَبي زَكريّا: قَالَ أَبو سَهْلٍ: قَالَ لي أَبو محمّد: قَالَ الجوهريّ: مَرْجُ الخُطباءِ على يَوْمٍ من نَيْسابُورَ، وإنّما سُمِّيَ هاذا الموضِعُ بالخُطباءِ، لأَنّ الصَّحابَة لما أَرادوا فَتْحَ نَيسابورَ اجْتَمعُوا وتَشاوَرُوا فِي ذالك، فخَطَب كلُّ واحدٍ مِنْهُم خُطبةً. (و) مَرْجُ (راهِطٍ بالشَّام) وَمِنْه يَوْم المَرْجِ، لمَرْوانَ بنِ الحَكَم على الضَّحّاكِ بن قَيْسٍ الفِهْريّ (و) مَرْجُ (القَلْعَةِ) ، محرَّكَة منزلٌ (بالبادِيَة) بَين بَغدادَ وقَرْمِيسِينَ. (و) مَرْجُ (الخَليجِ: من نواحي المَصِّيصَةِ) بالقُرْب من أَذَنَةَ (و) مَرْحُ (الأَطْراخُونِ، بهَا أَيضاً. و) مَرْجُ الدِّياجِ: بقُرْبِها أَيضاً. (و) مَرْجُ (الصُّفَّرِ، كقُبَّرٍ: بدِمَشْقَ) ، بالقُرب من الغُوطَةِ. (و) مَرْجُ (عَذْراءَ بهَا أَيضاً. و) مَرْجُ (فِرِّيشَ) كسِكّين (بالأَنْدَلُس) ، وَلها مُروجٌ كثيرةٌ. (و) مَرْجُ (بني هُمَيمٍ) ، كزُبَيْر، بن عبد العُزَّى بن رَبيعة بن تَميم بن يَقْدُمَ بن يَذْكُرَ بن عَنَزَةَ، (بالصَّعيد) الأَعلى. (و) مَرْجُ (أَبي عَبَدَةَ) محرَّكةً، (شَرْقِيَّ المَوْصِلِ. و) مَرْجُ (الضَّيازِنِ قُرْبَ الرَّقَّةِ. و) مَرْجُ (عبدِ الواحِدِ: بالجَزِيرةِ؛ مَوَاضِعُ) ، والمُروجُ كَثِيرَة فَإِذا أُطلِقَ فالمرَاد مَرْجُ راهِطٍ. وَمِمَّا فَاتَهُ من المروج: مَرْجُ دَابِقٍ: بالقُرْبِ من حَلَبَ، الْمَذْكُور فِي النِّهاية، وتاريخ ابْن العَدِيم. ومَرْجُ فَاس. والمَرْجُ: قرْيَةٌ كبيرةٌ بَين بغدادَ وهَمَذانَ، بالقُرْب من حُلْوانَ. ونَهرُ المَرْجِ: فِي غَربيّ الإِسحاقيّ، عَلَيْهِ قُرًى كثيرةٌ. والمَرْجُ: صُقْعٌ من أَعمالِ المَوْصِل، فِي الْجَانِب الشرقيّ من دِجْلَةَ، مِنْهَا الإِمام أَبو نَصْرٍ أَحمدُ بنُ عبدِ الله المَرْجيّ، سَكنَ المَوْصِلَ. (والمَرَجُ، مُحرَّكةً: الإِبلُ) إِذا كَانَت (تَرْعَى بِلَا راعٍ) . ودَابّةٌ مَرَجٌ (للواحدِ والجميه) . (و) المَرَجُ: (الفَسادُ) . وَفِي الحَدِيث (كيفَ أَنتم إِذا مَرِجَ الدِّينُ) : أَي فَسَدَ. (و) المَرَجُ: (القَلَقُ) . مَرِجَ الخَاتَم فِي إِصْبعي. وَفِي (الْمُحكم) : فِي يَدي، مَرَجاً: أَي قَلِقَ، ومَرَجَ؛ والكسرُ أَعلَى مثلُ جَرِجَ ومَرِجَ السَّهمُ: كذالك. (و) المَرَج: (الاختلاطُ والاضطِرابُ) . ومَرِجَ الدِّينُ: اضْطَربَ والْتَبَسَ المَخْرَجُ فِيهِ. وكذالك مَرَجُ العُهُودِ واضطْرابُها: قِلَّةُ الوَفاءِ بهَا. ومَرِجَ النَّاسُ: اخْتَلَطُوا. ومَرِجَ العَهْدُ والأَمانةُ والدِّينُ: فَسَدَ. ومَرِجَ الأَمرُ: اضْطَرَبَ. قَالَ أَبو دُوَادٍ: مَرِجَ الدِّينُ فأَعدَدْتُ لهُ مُشْرِفَ الحَارِكَ مَحْبُوكَ الكَتَدْ هَكَذَا فِي نُسح الصّحاح. ووجَدْت فِي الْمَقْصُور والممدود لِابْنِ السِّكِّيت، وَقد عَزاه إِلى أَبي دُوَادٍ: أَرِبَ الدَّهرُ فأَعددتُ لَهُ وَقد أَوردَه الجوهريّ فِي أَرب فانْظُرْه. (و) يُقَال: (إِنَما يُسكَّن) 012 فهم فِي اءَمر مريج} (ق: 5) : يَقُول فِي ضَلالٍ. وأَمْرٌ مَريجٌ: (مُخْتلِطٌ) ، مَجازٌ. وَقَالَ أَبو إِسحاقَ: (فِي أَمرٍ مريج) : مُتلِفٍ مُلتبِسَ عَلَيْهِم. (وأَمْرَجَتِ النّاقةُ) وَهِي مُمْرِجٌ: إِذا (أَلقَتْ وَلَدَها) بعد مَا صَار (غِرْساً ودَماً) . وَفِي (الْمُحكم) : إِذا أَلقتْ ماءَ الفَحْلِ بَعْدَمَا يكون غِرْساً ودَماً. (و) أَمْرَجَ (دَابَّتَه: رعَاهَا) فِي المَرْجِ، كمَرَجَها. (و) أَمْرَجَ (العَهْدَ: لم يَفِ بِهِ) وَكَذَا الدَّيْنَ. ومَرَجُ العُهُودِ: قِلَّةُ الوفَاءِ بهَا، وهوَ مجَاز. (و) المارِجُ: الخِلْطُ. والمارجُ: الشُّعْلَةُ السَّاطِعةُ ذاتُ اللَّهَبِ الشَّديدِ. وَقَوله تَعَالَى: {وَخَلَقَ الْجَآنَّ مِن مَّارِجٍ مّن نَّارٍ} (الرَّحْمَن: 15) : مَجاز. قيل: مَعْنَاهُ الخِلْطُ. وَقيل: مَعْنَاهُ الشُّعْلَةُ. كُلُّ ذالك من بَاب الكاهِلِ والغَارِب. وَقيل: المارِجُ: اللَّهَبُ المُختلِطُ بسَوادِ النَّارِ. وَقَالَ الفَرَّاءُ: المارِجُ هُنَا: نارٌ دونَ الحِجابِ، مِنْهَا هاذه الصَّواعِقُ. وَقَالَ أَبو عُبيد: (من مَارجٍ) : من خِلْطٍ مِن نارٍ. وَفِي (الصّحاح) : (أَي نَار بِلَا دُخَانٍ) خُلِق مِنْهَا الجَانّ. (و) من الْمجَاز: (المَرْجانُ) بِالْفَتْح: (صِغَارُ اللَّؤلُؤِ) أَو نَحْوُه قَالَ شَيخنَا: وَعَلِيهِ فقَوْلُه تَعَالَى: {يَخْرُجُ مِنْهُمَا الُّلؤْلُؤُ وَالمَرْجَانُ} (الرَّحْمَن: 22) من عطف الخاصّ على العامّ. وَقَالَ بعضُهم: المَرجان: البُسَّذُ، وَهُوَ جَوْهَرٌ أَحْمَرُ. وَفِي (تَهْذِيب الأَسماءِ واللُّغات) : المَرْجَانُ، فسَّره الواحِديُّ بِعِظَامِ اللُّؤلُؤِ، وأَبو الهيثمِ بصغارِها، وآخَرون بخَرَزٍ أَحمَرَ، وَهُوَ قولُ ابنِ مَسعودٍ، وَهُوَ الْمَشْهُور فِي عُرْفِ النّاس. وَقَالَ الطُّرْطُوشيّ: هُوَ عُرُوقٌ حُمْرٌ تعطْلُعُ فِي البَحر كأَصابعِ الكَفّ. قَالَ الأَزهريّ: لَا أَدري أُرباعيٌّ هُوَ أَم ثُلاثيّ، وأَورده فِي رُباعيّ الْجِيم. قلت: صَرَّحَ ابنُ القَطَّاع فِي الأَبنية بأَنه فَعْلاَنٌ من (مرج) كَمَا اقْتَضَاهُ صَنيع المُصنّف؛ قَالَه شَيخنَا. (و) قَالَ أَبو حَنيفةَ فِي كتاب النّبات: المَرْجان: (بَقْلَةٌ رِبْعِيَّةٌ) تَرتَفع قِيسَ الذِّراعِ، لَهَا أَغصانٌ حُمْرٌ، ووَرق مُدَوَّرٌ عَريضٌ كَثيفٌ جِدًّا رَطْبٌ رَوِيّ، وَهِي مَلْبَنَةٌ (واحِدتُها بهاءٍ) . (وسَعيدُ بنُ مَرْجَانَةَ: تابِعيّ، وَهِي) أَي مَرْجانَةُ اسمُ (أُمُّه، و) أَمّا (أَبوه) فإِنه (عبد الله) ، وَهُوَ مولَى قُريش، كُنيته أَبو عُثمانَ، كَانَ من أَفاضلِ أَهلِ المدينةِ، يَرْوِي عَن أَبي هُريرةَ، وَعنهُ محمّدُ بنُ إِبراهيمَ، مَاتَ بهَا سِتَّة 96، عَن سبع وَسبعين؛ قَالَه ابْن حِبّان. (و) يُقَال: (نَاقَةٌ مِمْرَاجٌ) ، إِذا كانَت (عادتُها الإِمراجُ) وَهُوَ الإِلقاءُ. (و) مَرَجَ أَمْرَه يَمْرُجُه: ضَيَّعَه. و (رجل مِمْراجٌ: يَمْرُجُ أُمورَه) وَلَا يُحْكِمُها. (و) فِي (التَّهْذِيب) : (خُوطٌ مَرِيجٌ) : أَي غُصْنٌ مُلْتَوٍ، لَهُ شُعَبٌ صِغارٌ قد الْتَبَست شَناغِيبُه، فبِذالك هُوَ (مُتداخِلٌ فِي الأَغصان) . وَقَالَ الدَّاخِلُ الهُذليّ: فَراغَتْ فالْتَمَستُ بِهِ حَشَاهَا فخَرَّ كأَنَّه خُوطٌ مَرِيجُ قَالَ السُّكَّريّ: أَي انْسَلّ فَمرِجَ مَرَجاً، أَي تَقَلْقَلَ واضْطَربَ؛ ومَرَّ. (والمَرِيجُ) ، كالأَمير: (العُظَيمُ) تَصغير العَظْمِ (الأَبيضُ) الناتِيءُ (وَسَطَ القَرْنِ، ج أَمْرِجةٌ) . وَمِمَّا يسْتَدرك عَلَيْهِ: أَمْرَجَه الدَّمُ: إِذا أَقْلَقَه. وسَهْمٌ مَرِيجٌ: قَلِقُ. والمَرِيجُ: المُلْتَوِي الأَعوَجُ. ومَرَجَ أَمْرَهُ: ضَيَّعَه. والمَرَجُ: الفِتْنَةُ المُشْكِلةُ. والمَرْجُ: الإِجْرَاءُ. ومَرَجَ السُّلطانُ النّاسَ. ورَجُلٌ مارِجٌ: مُرْسَلٌ غيرُ ممنوعٍ. وَلَا يَزال فلانٌ يَمْرُجُ علينا: يأَتِينا مُفاجِئاً. وَمن الْمجَاز: مَرَجَ فُلانٌ لِسانَه فِي أَعراضِ النّاس وأَمْرَجَه. وَفُلَان سَرّاجٌ مَرّاجٌ: كَذَّابٌ. وَقد مَرَجَ الكَذِبَ يَمْرُجُه مَرْجاً. وَفِي (اللِّسَان) : رَجُلٌ مَرّاجٌ: يَزِد فِي الحَدِيث. ومَرَجَ الرَّجلُ المَرأَةَ مَرْجاً: نَكَحَها؛ روى ذالك أَبو العلاءِ، يَرفعُه إِلى قُطْرُبٍ. وَالْمَعْرُوف: هَرَجَها يَهْرُجها. والمُرَيجُ بنُ مُعاوِيَةَ، مُصغَّراً، فِي قُشَيرٍ، مِنْهُم عَوْسَجَةُ بن نَصْرِ بن المُرَيج، شَاعِر. ومَرْجَة والأَمْراجُ: مَوضعانِ. قَالَ السُّلَيكُ بنُ السُّلَكةِ: وأَذْعَرَ كَلاّباً يَقودُ كِلابَه ومَرْجَةُ لمَّا أَقْتَبِسْها بمِقْنَب وَقَالَ أَبو العِيَال الهُذليّ: أَنّا لَقِينا بَعْدَكُمْ بدِيارِنا مِن جَانبِ الأَمْراجِ يَوماً يُسْأَل أَراد يُسْأَلُ عَنهُ. ومَرْجُ جُهَيْنةَ: من أَعمالِ المَوْصِل.


القاموس المحيط - للفيروز آبادي
الكلمة: مرج
جذر الكلمة: مرج

- ـ المَرْجُ: المَوْضِعُ تَرْعى فيه الدَّوابُّ، وإرْسالُها لِلرَّعْيِ، والخَلْطُ، ـ و {مَرَجَ البَحْرَيْنِ} ، ـ وأمْرَجَهُما: خَلاَّهُما لا يَلْتَبِس أحدُهُما بالآخَرِ. ـ ومَرْجُ الخُطَباءِ بِخُراسانَ، ـ وـ راهِطٍ: بالشَّامِ، ـ وـ القَلْعَةِ: بالبادِيَةِ، ـ وـ الخَليجِ: من نَواحي المَصِيصَةِ، ـ وـ الأَطْراخُونِ: بها أيضاً، ـ وـ الدِّيباجِ: بِقُرْبِها أيضاً، ـ وـ الصُّفَّرِ، كقُبَّرٍ: بِدِمَشْقَ، ـ وـ عَذْراءَ: بها أيضاً، ـ وـ فِرِّيشَ: بالأَنْدَلُسِ، ـ وـ بني هُمَيْمٍ: بالصَّعِيدِ، ـ وـ أبي عَبَدةَ: شَرْقِيَّ المَوْصِلِ، ـ وـ الضَّيازِنِ: قُرْبَ الرَّقَّةِ، ـ وـ عبدِ الواحِدِ: بالجَزِيرَةِ: مَواضِعُ. ـ والمَرَجُ، مُحَرَّكَةً: الإِبِلُ تَرْعى بِلا راعٍ، لِلواحِدِ والجميعِ، والفَسادُ، والقَلَقُ، والاخْتِلاطُ، والاضْطِرابُ، وإنما يُسَكَّنُ مع الهَرْجِ، ـ مَرِجَ، كفَرِحَ. ـ وأمْرٌ مَرِيجٌ: مُخْتَلِطٌ. ـ وأمْرَجَتِ الناقةُ: ألْقَتِ الوَلَدَ غِرْساً ودَماً، ـ وـ الدَّابَّةَ: رعَاها، ـ وـ العَهْدَ: لم يَفِ به. ـ و {مارِج من نارٍ} ، أي: نارٌ بِلا دُخَانٍ. ـ والمَرْجانُ: صِغارُ اللُّؤْلُؤ، وبَقْلَةٌ رِبْعِيَّةٌ، واحِدَتُها: بهاءٍ. وسعيدُ ابنُ مَرْجانَةَ: تابِعِيُّ، وهي أمُّهُ، وأبوهُ عبدُ اللَّهِ. ـ وناقةٌ مِمْراجٌ: عادتُها الإِمْراجُ. ـ ورجُلٌ مِمْراجٌ: يَمْرُجُ أمورَهُ. ـ وخُوطٌ مَرِيجٌ: مُتَداخِلٌ في الأَغْصانِ. ـ والمَريجُ: العُظَيْمُ الأَبْيَضُ وسَطَ القَرْنِ، ـ ج: أمْرِجَةٌ.


المعجم الوسيط
الكلمة: مرج
جذر الكلمة: رجج

- الرِّجْرِجَةُ : بقية الماء الكدرة المختلطة بالطين في الحوض.|الرِّجْرِجَةُ اللُّعاب.|الرِّجْرِجَةُ الجماعة الكثيرة في الحَرْب. والجمع : رَجَارِجُ.


المعجم الوسيط
الكلمة: مرج
جذر الكلمة: مرج

- المَرْجُ : أَرضٌ واسعةٌ ذاتُ نبات ومَرْعًى للدَّوابِّ. والجمع : مُرُوجٌ.


المعجم الغني
الكلمة: مرج
جذر الكلمة: رجج

- (فاعل مِن اِرْتَجَّ).|-جَاءَ مُرْتَجّاً : مُرْتَجِفاً، مُرْتَعِداً.


المعجم الغني
الكلمة: مرج
جذر الكلمة: مرج

- (فعل: ثلاثي لازم متعد بحرف).| مَرَجْتُ، أَمْرُجُ، اُمْرُجْ، مصدر مُرُوجٌ.|1- مَرَجَ اللَّهَبُ : اِرْتَفَعَ.|2- لاَ يَزَالُ يَمْرُجُ عَلَيْنَا : يَأْتِينَا مُفَاجِئاً.|3- مَرَجَ لِسَانُهُ فِي أَعْرَاضِ النَّاسِ : أَرْسَلَ لِسَانَهُ...|4- مَرَجَتِ الدَّابَّةُ :اِنْطَلَقَتْ فِي الْمَرْجِ تَرْعَى.|5- مَرَجَ الْمَاشِيَةَ : أَرْسَلَهَا تَرْعَى فِي الْمَرْجِ.|6- مَرَجَ الْحَشَائِشَ : خَلَطَهَا.|7- مَرَجَ السُّلْطَانُ رَعِيَّتَهُ : خَلاَّهَا وَالفَسَادَ.|8- مَرَجَ الأَمْرَ : ضَيَّعَهُ وَلَمْ يَحْكُمْهُ.|9- مَرَجَ الْحَلِيبَ بِالْمَاءِ : خَلَطَهُ. | الرحمن آية 19مَرَجَ البَحْرَيْنِ يَلْتَقِيَان(قرآن).| 10- مَرَجَ الكَذِبَ : أَرْسَلَ لِسَانَهُ فِيهِ.


المعجم الرائد
الكلمة: مرج
جذر الكلمة: رجج

- 1- الرجاج من الناس أو المواشي : الضعاف المهازيل


المعجم الرائد
الكلمة: مرج
جذر الكلمة: مرج

- 1- « رجل ممراج » : لا يحكم أموره|2- « ناقة ممراج » : عادتها أن تجهض ، أن تسقط حملها


معجم مختار الصحاح
الكلمة: مرج
جذر الكلمة: رجج

- ر ج ج: (رَجَّهُ) حَرَّكَهُ وَزَلْزَلَهُ وَبَابُهُ رَدَّ. وَ (ارْتَجَّ) الْبَحْرُ وَغَيْرُهُ (اضْطَرَبَ) وَفِي الْحَدِيثِ: «مَنْ رَكِبَ الْبَحْرَ حِينَ يَرْتَجُّ فَلَا ذِمَّةَ لَهُ» وَبَابُهُ رَدَّ. وَ (تَرَجْرَجَ) الشَّيْءُ جَاءَ وَذَهَبَ.


معجم مختار الصحاح
الكلمة: مرج
جذر الكلمة: مرج

- م ر ج: (الْمَرْجُ) مَرْعَى الدَّوَابِّ. وَ (مَرَجَ) الدَّابَّةَ أَرْسَلَهَا تَرْعَى وَبَابُهُ نَصَرَ. وَقَوْلُهُ تَعَالَى: {مَرَجَ الْبَحْرَيْنِ} [الفرقان: 53] أَيْ خَلَّاهُمَا لَا يَلْتَبِسُ أَحَدُهُمَا بِالْآخَرِ. وَ (مَرِجَ) الْأَمْرُ وَالدِّينُ اخْتَلَطَ وَبَابُهُ طَرِبَ. وَمِنْهُ الْهَرْجُ وَالْمَرْجُ وَتَسْكِينُ (الْمَرْجِ) لِلِازْدِوَاجِ. وَأَمْرٌ (مَرِيجٌ) أَيْ مُخْتَلِطٌ. وَ (أَمْرَجَتِ) النَّاقَةُ أَلْقَتْ وَلَدَهَا بَعْدَ مَا يَصِيرُ غِرْسًا وَدَمًا. وَ (مَارِجٌ) مِنْ نَارٍ لَا دُخَانَ لَهَا. وَ (الْمَرْجَانُ) صِغَارُ اللُّؤْلُؤِ.


المعجم المعاصر
الكلمة: مرج
جذر الكلمة: رجج

- مرَجَ يَمرُج ، مُرُوجًا ومَرْجًا ، فهو مارج ، والمفعول ممروج (للمتعدِّي) | • مرَجتِ الدابّةُ انطلقت ترعى في المَرْج. |• مرَج السَّوائِلَ: خلطها :- {مَرَجَ الْبَحْرَيْنِ يَلْتَقِيَانِ} .|• مرَجَ الراعي الماشيةَ: أرسلها ترعى في المرج |• مرج لسانَه في أعراض الناس: أطلقه في ذمِّهم واغتيابهم. |• مرَج البحرين: خلّى بينهما، فصل أحدهما عن الآخَر :- {وَهُوَ الَّذِي مَرَجَ الْبَحْرَيْنِ} .


المعجم المعاصر
الكلمة: مرج
جذر الكلمة: مرج

- مَرْجانِيّ :اسم منسوب إلى مَرْجان: :-عِقْد مَرْجانِيّ.


معجم اللغة العربية المعاصرة
الكلمة: مرج
جذر الكلمة: مرج

- مَرَج :مصدر مرِجَ.


معجم الصحاح في اللغة
الكلمة: مرج
جذر الكلمة: رجج

- وزلزله يقال رجّه رجّا، أي حرّكه . وناقة رجّاء: عظيمة السنام. وارْتجّ البحر وغيره: اضطرب. وفي الحديث: " منْ ركب البحر حين يرْتجّ فلا ذمّة له " ، يعني إذا اضطرب أمواجه. والرجاج بالفتح: مهازيل الغنم. ونعجة رجاجة، أي مهزولة. والرجاج أيضا: الضعفاء من الناس والإبل.


معجم الصحاح في اللغة
الكلمة: مرج
جذر الكلمة: مرج

- المرْج: الموضع الذي ترعى فيه الدوابّ. ومرجْت الدابة أمرْجها بالضم مرْجا، إذا أرسلتها ترعى. وقوله تعالى: " مرج البحْرين يلتقيان " . أي خلاّهما لا يلتبس أحدهما بالآخر. قال الأخفش: ويقول قوم: أمْرج البحْرين مثل مرج،فعل وأفْعل بمعنى. والمرج بالتحريك: مصدر قولك مرج الخاتم في إصبعي بالكسر، أيقلق، مثل جرج. ومرْجتْ أمانات الناس أيضا:فسدتْ. وم رج الدين والأمر: اختلط واضطرب. قال أبو دؤاد: مرج الدينفأعْددْت له ... مشْرف الحارك محْبوك الكتدْ ومنه الهرْج والمرْج. يقال: إنما يسكّن المرْج لأجل الهرْج ازدواجا للكلام. وأمر مريج، أي مختلط. وأمْرجت الناقة: ألقتْ ولدها بعد ما يصير غرْسا ودما. ومارج من نار: نار لا دخان لها خلق منها الجانّ. والمرْجان: صغار اللؤلؤ.


معجم الكلمات المتضادة
الكلمة: مرج
جذر الكلمة: مرج

معجم القرآن عربي إنجليزي
الكلمة: مرج
جذر الكلمة: مرج

- has released



الأكثر بحثاً