أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ ۚ وَلَوْ كَانَ مِنْ عِندِ غَيْرِ اللَّهِ لَوَجَدُوا فِيهِ اخْتِلَافًا كَثِيرًا
 

وَقَالَ الرَّسُولُ يَا رَبِّ إِنَّ قَوْمِي اتَّخَذُوا هَٰذَا الْقُرْآنَ مَهْجُورًا

أَنَّى لِلْمُحْتَوَى الْعَرَبِيِّ أَنْ يُثْرَى فِي مَعْزِلٍ عَنْ الْقُرْآنِ وَاللُّغَةِ !

المعاجم:


لا شكّ أنّ إضافة المعاجم يساعد كثيرا في فهم الكلمات القرآنيّة ودلالاتها، لذلك قمنا بإضافة أهمّ المعاجم وأكثرها دقّة وشهرة، مثل لسان العرب وتاج العروس وغيرهما، وبمجرد اختيار الكلمة في برنامجنا المتدبّر تستطيع الكشف عن معناها.

- القَلَحُ والقُلاحُ: صُفْرة تعلو الأَسنانَ في الناس وغيرهم؛ وقيل: هو أَن تكثر الصُّفْرة على الأَسنان وتَغْلُظَ ثم تَسْوَدَّ أَو تخضَرّ؛ الأَزهري: وهو اللُّطاخُ الذي يَلْزَقُ بالثغر؛ وقد قَلِحَ قَلَحاً، فهو قَلِحٌ وأَقْلَحُ، والمرأَةُ قَلْحاء وقَلِحَة، وجمعها قُلْحٌ؛ قال الأَعشى: قد بَنَى اللُّؤْمُ عليهم بَيْتَه، وفَشَا فيهم، مع اللُّؤْم، القَلَحْ قال: ويُسَمَّى الجُعَلُ أَقْلَح؛ وقال ابن سيده: الأَقْلَح الجُعَل لقَذَرٍ في فيه، صفة غالبة؛ وفي حديث النبي، صلى الله عليه وسلم، أَنه قال لأَصحابه: ما لي أَراكم تدخلون عليَّ قُلْحاً؟ قال أَبو عبيد: القَلَحُ صُفْرة في الأَسنان ووسخ يركبها من طول ترك السواك. وقال شمر: الحَِبْرُ صُفْرة في الأَسنان فإِذا كَبُرَتْ وغَلُظَتْ واسودّت واخضرّت، فهو القَلَح؛ والرجل أَقْلَح، والجمع قُلْحٌ، من قولهم للمُتَوَسِّخ الثيابِ قِلْح، وهو حَثٌّ على استعمال السواك. وفي حديث كعب: المرأَةُ إِذا غاب زوجها تَقَلَّحَتْ أَي توسخت ثيابُها ولم تتعهد نفسها وثيابها بالتنظيف، ويروى بالفاء، وهو مذكور في موضعه. وقَلَّحَ الرجلَ والبعير: عالج قَلَحَهما؛ وفي المثل: عَوْدٌ يُقَلَّح أَي تنقى أَسنانه. وهو في مذهبه مثل مَرَّضْتُ الرجلَ إِذا قمت عليه في مرضه. وقرّدْت البعير: نَزَعْتَ عنه قُراده، وطَنَّيْتُه إِذا عالجته من طَناهُ. ورجل مُقَلَّح: مُذَلَّل مجرَّب. وفي النوادر: تَقَلَّح فلانٌ البلادَ تَقَلُّحاً وتَرَقَّعَها؛ فالتَّرَقُّع في الخِصْب، والتَّقَلُّحُ في الجَدْب.


- : (القَلَحُ، محرّكَةً: صُفْرةٌ) تَعلو (الأَسْنَانَ) فِي النّاس وغيرِهِم. وَقيل هُوَ أَن تَكثُر على الأَسنانِ وتَغْلُظَ ثمَّ تَسوَدُّ أَو تَخضرّ. وَقَالَ أَبو عُبيدٍ: هُوَ صُفْرة فِي الأَسنانِ وَوَسَخٌ يَرْكَبها من طُولِ تَرْكِ السِّوَاكِ. وَقَالَ شَمِرٌ الحَبِرْ صُفْرَةٌ فِي الأَسنان، فإِذا كثُرَت وغَلخظَت واسودَّت واخضَرّت فَهُوَ القَلَح. وَمن الْغَرِيب مَا نَقله شيخُنا عَن بَعضهم: القَلَح صُفرةُ أَسنانِ الإِنسانِ، وخُضْرةُ أَسنانِ الإِبل، (كالقُلاَح) ، بالضّمّ، وإِطلاقُه يُوهِم الفتحَ، وَهُوَ غيرُ سديدٍ. قَالَ الأَزهريُّ: وَهُوَ اللُّطَاخ الَّذِي يَلْزَق بالثَّغْر. وَقد (قَلِحَ، كفَرِحَ) ، قَلَحاً. والمرأَةُ قَلْحَاءُ، وجَمْعُهَا قُلْحٌ. قَالَ الأَعشى: قد بَنَى اللُّؤمُ عَلَيْهِم بَيْتَه وفَشَا فيهم مَعَ اللُّؤمِ القَلَحْ وقَلَّحَ الرَّجلَ والبَعِيرَ: عالَجَ قَلَحَهما. (و) من ذالك (قَوْلهم: عَوْدٌ) ، بِفَتْح الْعين الْمُهْملَة وَسُكُون الْوَاو (يُقَلَّح، أَي تُنَقَّى أَسنانُه وتُعَالَج من القَلَح) ، وَهُوَ (من بَاب قَرَّدت البَعيرَ) نَزعْت عَنهُ قُرَادَه، ومَرَّضت الرَّجُلَ، إِذا قُمْت عَلَيْهِ فِي مَرَضه، وطَنَّيتُ البَعيرَ، إِذا عالَجْته من طَنَاه. فالتَّفعيلُ للإِزالةِ. (والقِلْحُ بِالْكَسْرِ: الثَّوْبُ الوَسخُ) ، وللمُتَلَبِّس بِهِ قَلِحَ كفَرِحَ، قالَه شَمِرٌ. (و) القَلْحُ (بِالْفَتْح: الحِمَارُ المُسنّ. و) قَالَ ابْن سِيده: (الأَقلَحُ الجُعَل) ، لقَذَر فِي فِيه، صفةٌ غالبةٌ. (و) الأَقلَحُ (بنُ بَسَّام البُخَاريّ، محدِّثٌ) يَرْوِي عَن محمَّد بن سَلاّم البِيكَنْدِيّ. (وعاصمُ بن ثابِتِ بن أَبي الأَقلَح) ، هاكذا فِي النُّسخ المصحَّحة، ووَقَع فِي بَعْضهَا بِغَيْر الكُنْيَة وَهُوَ خَطَأٌ؛ (صحابيٌّ) ، كانَ يَضْرِب الأَعناقَ بَين يدَيه صلى الله عَلَيْهِ وَسلم (و) فِي (النَّوَادِر) : (تَقَلَّحَ) فُلانٌ (البِلاَدَ) تعقلُّحاً: (تكسَّبَ فِيهَا فِي الجَدْب) وتَرقَّعها فِي الخصْب. (والقِلْحَمُّ) ، بِالْكَسْرِ (المُسِنّ) ، و (موضِعه) حرف (الْمِيم) ، وسيأْتي الْبَيَان هُنَاكَ إِن شَاءَ الله تَعَالَى. وَمِمَّا يسْتَدرك عَلَيْهِ: مَا ورد فِي الحَدِيث عَن كَعْب: (أَنَّ المرأَةَ إِذَا غَابَ زَوْجُها تقلَّحت) أَي تَوسَّخت ثِيابُها وَلم تَتعَهَّد نَفْسَها وثِيابَها بالتنظيف. ويروَى بالفَاءِ، وَقد ذُكِرَ فِي موضِعه. وَمن الْمجَاز: رَجلٌ مُقلَّح، أَي مُذلَّل مجرّب، كَذَا فِي (الأَساس) .


- ـ القَلَحُ، محركةً: صُفْرَةُ الأسْنَانِ، كالقُلاَحِ. ـ قَلِحَ، كفَرِحَ. ـ وقَوْلُهُمْ: " عَوْدٌ يُقَلَّحُ " أي: تُنَقَّى أسنانُهُ، وتُعَالَجُ من القَلَحِ، من بابِ قَرَّدْتُ البعيرَ. ـ والقِلْحُ، بالكسر: الثَّوْبُ الوَسِخُ، وبالفتح: الحِمارُ المُسِنُّ. ـ والأَقْلَحُ: الجُعَلُ، وابنُ بَسَّامٍ البُخَارِيُّ: مُحَدِّثٌ، وعاصِمُ بنُ ثابِتِ بنِ أبي الأَقْلَحِ: صَحَابِيٌّ. ـ وتَقَلَّحَ البِلاَدَ: تَكَسَّبَ فيها في الجَدْبِ. ـ والقَلْحَمُ: المُسِنُّ، موضِعهُ المِيمُ.


- قَلَّحَ الرجلَ والدابَّةَ: عالَجَ قَلَحَهُما.


- الأَقْلَحُ : الجُعَلُ. والجمع : قُلُحٌ.


- القِلْحُ : الثوبُ الوسِخُ.


- القُلاحُ : صُفْرَةٌ أَو خُضْرَةٌ تعلو الأَسنان.


- قَلِحَت السِّنُّ قَلِحَت قَلَحًا: تغيرَتْ بصُفرَة وخُضْرَة تعلوها وهي قلحاء، والرجل أَقلحُ. والجمع : قُلْحٌ.| وهو قَلِحٌ وهي قَلِحَةٌ.


- 1- الذي بأسنانه قلح


- 1- أقلح : من علت أسنانه صفرة|2- أقلح من الرجال : المجرب|3- أقلح : « الجعل » ، وهو نوع من الخنافس


- 1- تقلح : توسخت ثيابه|2- تقلح البلاد : تكسب فيها في الجدب


- 1- قلاح : صفرة الأسنان|2- قلاح : خضرة بين الأسنان


- 1- قلح : كان بأسنانه « قلح » ، وهو صفرة الأسنان ، أو خضرة بين الأسنان|2- قلحت الأسنان : كان بها قلح


- 1- قلحه : نقى أسنانه من القلح


- ق ل ح: (الْقَلَحُ) بِفَتْحَتَيْنِ صُفْرَةٌ فِي الْأَسْنَانِ وَبَابُهُ طَرِبَ فَهُوَ (أَقْلَحُ) .


- قُلاح :(طب) صُفْرة أو خُضْرة تعلو الأسنانَ.


- قَلَح :(طب) قُلاح؛ صُفْرة أو خُضْرة تعلو الأسنانَ.


- قَلَح :(طب) قُلاح؛ صُفْرة أو خُضْرة تعلو الأسنانَ.


- القلح: صفرة في الأسنان. تقول منه:قلح الرجل بالكسر، فهو أقْلح. وفي المثل: عوْد يقلّح، أي تنقّى أسنانه.




يمكنكم تحميل برنامج المتدبر من هنا وكذلك قمنا بوضع مواد و قواعد بيانات لمطورين البرامج القرآنية من نسخ قرآنية خالية من الإخطاء ومطابقة لنسخة مركز الملك فهد (النسخة المدنية) برواية حفص.