المعاجم

معجم لسان العرب
الكلمة: ملسان
جذر الكلمة: لسن

- اللِّسانُ: جارحة الكلام، وقد يُكْنَى بها عن الكلمة فيؤنث حينئذ؛ قال أَعشى باهلة: إِنِّي أَتَتْني لسانٌ لا أُسَرُّ بها من عَلْوَ، لا عَجَبٌ منها ولا سَخَرُ قال ابن بري: اللِّسان هنا الرِّسالة والمقالة؛ ومثله: أَتَتْني لسانُ بني عامِرٍ، أَحاديثُها بَعْد قوْلٍ نُكُرْ قال: وقد يُذَكَّر على معنى الكلام: قال الحطيئة: نَدِمْتُ على لسانٍ فاتَ مِنِّي، فلَيْتَ بأَنه في جَوْفِ عَكْمِ وشاهد أَلْسِنَةٍ الجمع فيمن ذَكَّرَ قوله تعالى: واختِلافُ أَلسِنَتِكم وأَلوانكم؛ وشاهدُ أَلْسُنٍ الجمع فيمن أَنث قول العجاج: أَو تَلْحَجُ الأَلْسُنُ فينا مَلْحَجا ابن سيده: واللِّسانُ المِقْوَلُ، يذكر ويؤنث، والجمع أَلْسِنة فيمن ذكر مثل حِمار وأَحْمرة، وأَلْسُن فيمن أَنث مثل ذراع وأَذْرُع، لأَن ذلك قياس ما جاء على فِعالٍ من المذكر والمؤنث، وإِن أَردت باللسان اللغة أَنثت. يقال: فلان يتكلم بلِسانِ قومه. قال اللحياني: اللسان في الكلام يذكر ويؤنث. يقال: إِن لسانَ الناس عليك لَحَسنة وحَسَنٌ أَي ثناؤُهم. قال ابن سيده: هذا نص قوله واللسان الثناء. وقوله عز وجل: واجْعَلْ لي لسانَ صِدْقٍ في الآخرين؛ معناه اجعل لي ثَناءً حَسناً باقياً إِلى آخر الدهر؛ وقال كثير: نَمَتْ لأَبي بكرٍ لسانٌ تتابعتْ، بعارفةٍ منه، فخَضَّتْ وعَمَّتِ وقال قَسَاس الكِنْدِيُّ: أَلا أَبْلغْ لَدَيْكَ أَبا هُنَيٍّ، أَلا تَنْهَى لسانَك عن رَداها فأَنثها. ويقولون: إِن شَفَةَ الناس عليك لَحسَنة. وقوله عز وجل: وما أَرسلنا من رسول إِلا بلسانِ قومه؛ أَي بلغة قومه؛ ومنه قول الشاعر: أَتَتْني لسانُ بني عامِرٍ وقد تقدَّم، ذهب بها إِلى الكلمة فأَنثها؛ وقال أَعشى باهلة: إِنِّي أَتاني لسانٌ لا أُسَرُّ به ذهب إِلى الخبر فذكره. ابن سيده: واللسان اللغة، مؤنثة لا غير. واللِّسْنُ، بكسر اللام: اللُّغة. واللِّسانُ: الرسالة. وحكى أَبو عمرو: لكل قوم لِسْنٌ أَي لُغَة يتكلمون بها. ويقال: رجل لَسِنٌ بَيِّنُ اللَّسَن إِذا كان ذا بيان وفصاحة. والإِلْسان: إِبلاغ الرسالة. وأَلْسَنَه ما يقول أَي أَبلغه. وأَلْسَنَ عنه: بَلَّغ. ويقال: أَلْسِنِّي فلاناً وأَلْسِنْ لي فلاناً كذا وكذا أَي أَبْلغْ لي، وكذلك أَلِكْني إِلى فلان أَي أَلِكْ لي؛ وقال عديُّ بن زيد: بل أَلسِنوا لي سَراةَ العَمّ أَنكمُ لسْتُمْ من المُلْكِ، والأَبدال أَغْمار أَي أَبْلِغوا لي وعني. واللِّسْنُ: الكلام واللُّغة. ولاسَنه: ناطَقه. ولَسَنه يَلْسُنه لَسْناً: كان أَجودَ لساناً منه. ولَسَنه لَسْناً: أَخذه بلسانه؛ قال طرفة: وإِذا تَلْسُنُني أَلْسُنُها، إِنني لستُ بموْهُونٍ فَقِرْ ولَسَنه أَيضاً: كلمه. وفي حديث عمر، رضي الله عنه، وذكَر امرأَةً فقال: إِن دخلت عليك (* قوله «ان دخلت عليك إلخ» هكذا في الأصل، والذي في النهاية: إن دخلت عليها لسنتك، وفي هامشها: وان غبت عنها لم تأمنها) . لَسَنتْكَ أَي أَخذَتكَ بلسانها، يصفها بالسَّلاطة وكثرة الكلام والبَذَاءِ. واللَّسَنُ، بالتحريك: الفصاحة. وقد لَسِنَ، بالكسر، فهو لَسِنٌ وأَلسَنُ، وقوم لُسْنٌ. واللَّسنُ: جَوْدَة اللسان وسَلاطَتُه، لَسِنَ لسَناً فهو لَسِنٌ. وقوله عز وجل: وهذا كتابٌ مُصَدِّقٌ لساناً عربيّاً؛ أَي مُصَدِّقٌ للتوراة، وعربيّاً منصوب على الحال، المعنى مُصَدِّقٌ عربيّاً، وذكَرَ لساناً توكيداً كما تقول جاءني زيد رجلاً صالحاً، ويجوز أَن يكون لساناً مفعولاً بمصدق، المعنى مصدّق النبي، صلى الله عليه وسلم، أَي مصدق ذا لسان عربي. واللَّسِنُ والمُلَسَّنُ: ما جُعِلَ طَرَفُه كطرف اللسان. ولَسَّنَ النعلَ: خَرَط صدرَها ودَقَّقها من أَعلاها. ونعل مُلسَّنة إِذا جُعلَ طَرفُ مُقَدَّمها كطرف اللسان. غيره: والمُلسَّنُ من النِّعال الذي فيه طُول ولَطافة على هيئة اللسان؛ قال كثير: لهم أُزُرٌ حُمْرُ الحواشي يَطَوْنَها، بأَقدامِهم، في الحَضرَميِّ المِلسَّنِ وكذلك امرأَة مُلسَّنةُ القَدَمين. وفي الحديث: إِن نعله كانت مُلسَّنة أَي كانت دقيقة على شكل اللسان، وقيل: هي التي جُعلَ لها لسانٌ، ولسانُها الهَنَةُ الناتئة في مُقَدَّمها. ولسانُ القوم: المتكلم عنهم. وقوله في الحديث: لصاحب الحقِّ اليَدُ واللسانُ؛ اليَدُ: اللُّزوم، واللسانُ: التَّقاضي. ولسانُ الميزان: عَذَبَتُه؛ أَنشد ثعلب: ولقد رأَيتُ لسانَ أَعْدلِ حاكمٍ يُقْضَى الصَّوابُ به، ولا يتَكَلَّمُ يعني بأَعدلِ حاكم الميزان. ولسانُ النار: ما يتشَكلُ منها على شكل اللسان. وأَلسَنه فَصيلاً: أَعاره إِياه ليُلْقيه على ناقته فتَدِرَّ عليه، فإِذا دَرَّتْ حلبها فكأَنه أَعاره لسانَ فَصيله؛ وتَلسَّنَ الفَصيلَ: فعَلَ به ذلك؛ حكاه ثعلب؛ وأَنشد ابن أَحمر يصف بَكْراً صغيراً أَعطاه بعضهم في حَمالة فلم يَرْضَه: تَلسَّنَ أَهْلُهُ رُبَعاً عليه رِماثاً، تحتَ مِقْلاةٍ نَيُوبِ (* قوله «ربعاً» كذا في الأصل والمحكم، والذي في التكملة: عاماً، قال: والرماث جمع رمثة بالضم وهي البقية تبقى في الضرع من اللبن). قال ابن سيده: قال يعقوب هذا معنى غريب قلَّ من يعرفه. ابن الأَعرابي: الخَلِيَّةُ من الإِبل يقال لها المُتلسِّنة، قال: والخَلِيَّة أَن تَلِدَ الناقةُ فيُنْحَرَ ولدُها عَمْداً ليدوم لبنها وتُسْتَدَرَّ بحُوَارِ غيرها، فإِذا أَدَرَّها الحُوارُ نَحَّوْه عنها واحْتَلبوها، وربما خَلَّوْا ثلاثَ خَلايا أَو أَربعاً على حُوارٍ واحد، وهو التَّلسُّن. ويقال: لَسَنتُ اللّيفَ إِذا مَشَنتَه ثم جعلته فتائلَ مُهَيَّأَةً للفَتْل، ويسمى ذلك التَّلسِينَ. ابن سيده: والمَلْْسُونُ الكذاب؛ قال الأَزهري: لا أَعرفه. وتَلسَّنَ عليه: كذَبَ. ورجل مَلسون: حُلْوُ اللسانِ بعيدُ الفِعال. ولسانُ الحمَل ولسانُ الثَّوْر: نبات، سمي بذلك تشبيهاً باللسان. واللُّسَّانُ: عُشْبة من الجَنْبةِ، لها ورق متفَرِّشٌ أَخشنُ كأَنه المساحي كخُشونة لسانِ الثور، يَسْمُو من وسطها قضيبٌ كالذراع طُولاً في رأْسه نَوْرة كَحْلاءُ، وهي دواء من أَوجاع اللسانِ أَلسِنةِ الناس وأَلسِنة الإِبل، والمِلْسَنُ: حجرٌ يجعلونه في أَعلى بابِ بيتٍ، يَبْنونه من حجارة ويجعلون لُحْمَةَ السَّبُع في مُؤخَّره، فإِذا دخل السبع فتناول اللُّحمة سقط الحجر على الباب فسَدَّه.


معجم لسان العرب
الكلمة: ملسان
جذر الكلمة: ملس

- الملَس والمَلاسَة والمُلُوسة: ضد الخُشونة. والمُلُوسة: مصدر الأَمْلَس. مَلُسَ مَلاسَة وامْلاسَّ الشيء امْلِيساساً، وهو أَمْلَس ومَلِيس؛ قال عبيد بن الأَبرص: صَدْق مِنَ الهِنْدِيِّ أُلْبِسَ جُنَّة، لَحِقَتْ بِكَعْبٍ كالنَّواة مَلِيس ويقال للخمر: مَلْساء إِذا كانت سَلِسَة في الحَلْق؛ قال أَبو النجم: بالقَهْوة المَلْساء مِنْ جِرْيالِها ومَلَّسَه غيْرُه تَمْلِيساً فتملس وامّلَس، وهو انفعل فأُدغم، وانْمَلَسَ في الأَمر إِذا أُفْلِتَ منه؛ وملَّسْته أَنا. وقوس ملساء: لا شَقّ فيها لأَنها إِذا لم يكن فيها شق فهي ملساء. وفي المثل: هان على الأَمْلَسِ ما لاقى الدَّبِرْ؛ والأَمْلَسُ: الصحيح الظَّهر هَهنا. والدَّبِرُ: الذي قد دَبِرَ ظهره. ورجُل مَلَسى: لا يثبت على العَهْد كما لا يثبت الأَملس. وفي المثل: المَلَسى لا عُهْدَةَ له؛ يُضْرب مثلاً للذي لا يُوثق بِوَفائه وأَمانته؛ قال الأَزهري: والمعنى، واللَّه أَعلم، ذو المَلَسى لا عهدة له. ويقال في البيع: مَلَسى لا عُهْدَة أَي قد انملس من الأَمر لا لَه ولا عليه. ويقال: أَبِيعُك المَلَسى لا عُهْدة أَي تَتَمَلَّس وتَتَفَلَّتُ فلا تَرْجع إِليَّ، وقيل: المَلَسى أَن يبيع الرجل الشيء ولا يضمن عُهْدَته؛ قال الراجز: لما رأَيت العامَ عاماً أَعْبَسا، وما رُبَيْعُ مالِنا بالمَلَسى وذُو المَلَسى: مثل السّلاَّل والخارِب يَسْرِق المتاع فيبيعه بدون ثمنه، ويملِّس من فَوْرِه فيستخْفي، فإِن جاء المستحق ووَجَدَ مالَه في يدِ الذي اشتراه أَخذه وبطل الثمن الذي فاز به اللصّ ولا يتهيأُ له أَن يرجع به عليه. وقال الأَحمر من أَمثالهم في كراهة المعايب: المَلَسَى لا عهدة له أَي أَنه خرج من الأَمر سالماً وانقضى عنه لا له ولا عليه، والأَصل في الملسى ما تقدم. وقال شمر: والأَمالِيْسُ الأَرض التي ليس بها شجر ولا يَبِيس ولا كلأ ولا نبات ولا يكون فيها وَحْش، والواحد إِمْلِيسٌ، وكأَنه إِفْعِيْلٌ مِنَّ المَلاسَة أَي أَنّ الأَرض ملساء لا شيء بها؛ وقال أَبو زيد فسماها مَلِيساً: فإيَّاكم وهذا العِرْقَ واسْمُوا لِمَوْماة، مآخِذُها مَلِيْس والمَلَس: المكان المستوي، والجمع أَملاس، وأَمالِيْسُ جَمع الجمع؛ قال الحُطَيْئَة: وإِنْ لم يَكنْ إِلا الأَماليسُ، أَصْبَحَتْ لها حُلَّق، ضَرَّاتها شَكِراتُ والكثير مُلُوس. وأَرض ملَسٌ ومَلَسى ومَلْساءُ وإِمْلِيسٌ: لا تُنْبِت. وسنة ملساءُ وجمعها أَمالِس وأَمالِيْسُ، على غير قياس: جَدْبَة. ويقال: مَلَّسْت الأَرض تمليساً إِذا أَجريت عليها المِمْلَقَة بعد إِثارتها. والملاَّسة، بتشديد اللام: التي تسوى بها الأَرض. ورُمّان إِمْليسٌ وإِمْلِيسِيّ: حُلْو طيّب لا عَجَم له كأَنه منسوب إِليه. وضَرَبَه على مَلْساء مَتْنِهِ ومُلَيْسائه أَي حيث استوى وتزلق. والمُلَيْساء: نصف النهار. وقال رجل من العرب لرجُل: أَكره أَن تزورني في المليساء، قال: لمَ؟ قال: لأَنه يَفُوت الغداء ولم يُهَيّإِ العَشاء. والحُجَيْلاءُ: موضع، والغُمَيْصاءُ: نجم (* هذه الأَلفاظ الأربعة حشوٌ لا رابطة بينها وبين الكلام.). أَبو عمرو: المُلَيْساء شهر صفر. وقال الأَصمعي: المُلَيْساء شهر بين الصَّفَرِيّة والشتاء، وهو وقت تنقطع فيه المِيرة. ابن سيده: والمليساء الشهر الذي تنقطع فيه المِيرة؛ قال: أَفِينا تَسُوم السّاهِرِيّةَ، بَعدَمَا بَدا لكَ من شَهْرِ المُلَيْساء كوْكب؟ يقول: أَتَعْرِض علينا الطِّيبَ في هذا الوقت ولا ميرة؟ والمَلْسُ: سَلّ الخُصْيَتَيْن. ومَلَسَ الخُصْبَة يملُسها مَلْساً: استلَّها بعروقها. قال الليث: خُصْيٌ مَمْلَوس. ومَلَسْتُ الكبْشَ أَمْلُسه إِذا سَلَلْت خِّصْييه بعروقهما. ويقال: صَبِيٌّ مملوس. ومَلَسَت الناقة تملُس مَلْساً: أَسرعت، وقيل: الملْس السير السَّهل والشديد، فهو من الأَضداد. والمَلْس: السَّوق الشديد؛ قال الراجز: عَهْدِي بأَظْعانِ الكَتُومِ تُمْلَس ويقال: مَلَسْت بالإِبل أَملُس بها مَلْساً إِذا سُقتها سوقاً في خُفْية؛ قال الراجز: مَلْساً بِذَوْدِ الحَلَسِيِّ مَلْسا ابن الأَعرابي: الملْس ضرب من السير الرقيق. والمَلْس: اللَّيّن من كل شيء. قال: والملامسة لِينُ المَلْمُوس. أَبو زيد: الملموس من الإِبل المِعْناق التي تراها أَول الإِبل في المرعى والمَوْرد وكلّ مَسِير. ويقال: خِمْس أَمْلَسُ إِذا كان مُتْعباً شديداً؛ وقال المرّار: يسير فيها القوم خِمْساً أَملَسَا ومَلَسَ الرجلُ يملُس ملساً إِذا ذهب ذهاباً سريعاً؛ وأَنشد: تملسُ فيه الريح كلّ مَمْلَس وفي الحديث: أَنه بعَث رجُلاً إِلى الجن فقال له: سِرْ ثلاثاً مَلْساً أَي سر سَيراً سَريعاً. والمَلْس: الخِفَّة والإِسراع والسَّوق الشديد. وقد امّلَسَ في سَيْرِه إِذا أَسْرَعَ؛ وحَقِيقَةُ الحديث: سِرْ ثَلاثَ ليالٍ ذات مَلْسٍ أَو سِرْ ثلاثاً سيراً مَلْساً، أَو أَنه ضربٌ من السَّير فَنَصَبَه على المَصْدَر. وتملَّس من الأَمر: تخلّص. ومَلَسَ الشيءُ يملُس ملْساً وامّلس: انْخَنَسَ سريعاً. وامْتُلِس بَصَرُه: اخْتُطِفَ. وناقة مَلُوسٌ ومَلَسَى، مثال سَمَجى وجَفَلى: سريعة تمرّ مرّاً سريعاً؛ قال ابن أَحمر: مَلَسى يَمَانِيَة وشَيْخٌ هِمَّة، مُتَقَطّع دُون اليَماني المُصْعِد أَي تَملُس وتَمْضي لا يَعْلَق بها شيء من سرعتها. ومَلْسُ الظلامِ: اختِلاطُه، وقيل: هو بعد المَلْث. وأَتيته مَلْسَ الظلام ومَلْثَ الظلام، وذلك حين يَخْتَلط الليل بالأَرض ويختلط الظلام، يستعمل ظَرفاً وغير ظرف. وروي عن ابن الأَعرابي: اختلط المَلْسُ بالمَلْثِ؛ والمَلْث أَوّل سواد المغرب فإِذا اشتدّ حتى يأْتي وقت العشاء الأَخيرة، فهو المَلْس بالملث، ولا يَتَمَيز هذا من هذا لأَنه قد دخل الملث في الملس. والمِلْس: حجر يجعل على باب الرَّداحَة، وهو بيت يُبنى للأَسد تجعل لُحْمَتُه في مُؤَخِّرِه، فإِذا دخل فأَخذها وقع هذا الحجر فسدّ الباب. وتمَلَّس من الشَّراب: صحا؛ عن أَبي حنيفة.


معجم تاج العروس
الكلمة: ملسان
جذر الكلمة: لسن

- : (اللِّسانُ) ، بالكسْرِ: (المِقْوَلُ) ، أَي آلَةُ القَوْلِ يُذَكَّرُ (ويُؤَنَّثُ، ج أَلْسِنَةٌ) فيمَنْ ذَكَّرَ مِثْلُ حِمارٍ وأَحْمِرَةٍ، وَمِنْه أَلْسِنَةٌ حِدادٌ؛ (وأَلْسُنُ) فيمَنْ أَنَّثَ مِثْلُ ذِراعٍ وأَذْرُعٍ؛ لأنَّ ذلكَ قِياسُ مَا جاءَ على فِعالٍ مِن المُذَكَّرِ والمُؤَنَّثِ؛ وَمِنْه قَوْلُ العجَّاجِ: أَو تَلْحَجُ الألْسُن فِينَا مَلْحَجا (و) يُجْمَعُ أَيْضاً على (لُسْنٍ) ، بالضمِّ مُخفَّفاً عَن لُسُنٍ بضمَّتَيْن ككِتابٍ وكُتُبٍ. (و) اللِّسانُ: (اللُّغَةُ) ، وتُؤَنَّثُ حينَئِذٍ لَا غَيْر؛ وَمِنْه قَوْلُه تَعَالَى: {وَمَا أَرْسَلْنا من رَسُولٍ إلاَّ بلِسانِ قَوْمِه} ، أَي بلُغَةِ قوْمِه؛ والجَمْعُ أَلْسِنَةٌ؛ وَمِنْه قوْلُه تَعَالَى: {واختِلافُ ألْسِنَتِكُم} ، أَي لُغاتِكُم؛ وَمِنْه قوْلُهم: لِسانُ العَرَبِ أَفْصَحُ لِسانٍ، وَبِه سَمَّى ابنُ مَنْظورٍ كتابَهُ لِسان العَرَبِ. قالَ شيْخُنا، رحِمَه اللَّهُ تَعَالَى: وشَرَحَه بعضُهم بالتَّكَلُّم وصَرَّحُوا بأنَّه مجازٌ مَشْهورٌ فِيهَا مِن تَسْمِيةِ القَوْلِ باسمِ سَبَبِه العادِي، وقيلَ: المُرادُ باللّغَةِ الكَلِمَ. (و) اللِّسانُ: (الرِّسالَةُ) ، مُؤَنَّثَةٌ؛ قالَ أَعْشَى باهِلَة: إنِّي أَتَتْني لسانٌ لَا أُسَرُّ بهامِن عَلْوَ لَا عَجَبٌ مِنْهَا وَلَا سَخَرُومثْلُه قَوْلُ الشَّاعِرِ: أَتَتْني لِسانُ بَني عامِرٍ أَحاديثُها بَعْد قَوْلٍ نُكُرْ (و) اللِّسانُ: (المُتَكَلِّمُ عَن القَوْمِ) ؛) وَهُوَ مجازٌ. (و) اللِّسانُ: (أَرْضٌ بظَهْرِ الكُوفَةِ. (و) اللِّسانُ. (شاعِرٌ فارِسٌ مِنْقَرِيّ. (و) اللِّسانُ (من المِيزانِ: عَذَبَتُه) ؛) وَهُوَ مجازٌ؛ أَنْشَدَ ثَعْلب: ولقدْ رأَيْتُ لسانَ أَعْدلِ حاكمٍ يُقْضَى الصَّوابُ بِهِ وَلَا يَتَكَلَّمُويقالُ: اسْتَوَى لِسانُ المِيزانِ، وَبِه سَمَّى الحافِظُ كتابَهُ لِسانُ المِيزانِ. (ولِسانُ الحَمَلِ: نَباتٌ أَصْلُه يُمْضَغُ لوَجَعِ السِّنِّ، ووَرَقُه قابِضٌ مُجَفِّفٌ نافِعٌ ضِمادُهُ للقُروحِ الخَبيثَةِ ولِداءِ الفِيلِ والنَّار الفارِسيَّةِ والنَّمْلَةِ والشَّرَى وقَطْعِ سَيَلانِ الدَّمِ وعَضَّةِ الكَلْبِ) الكَلِبِ، (وحَرْقِ النَّارِ والخنازِيرِ، ووَرَمِ اللَّوْزَتَيْنِ وغيرِ ذلِكَ. (ولِسانُ الثَّوْر: نَباتٌ مُفَرِّحٌ جِدّاً، مُلَيِّنٌ يُخْرِجُ المِرَّةَ الصَّفْراءَ، نافِعٌ للخَفَقانِ. (ولِسانُ العَصافيرِ: ثَمَرُ شَجَرِ الدَّرْدَارِ باهِيٌّ جِدّاً، نافِعٌ من وَجَعِ الخاصِرَةِ والخَفَقانِ، مُفَتِّتٌ للحَصَا. (ولِسانُ الكَلْبِ: نَباتٌ لَهُ بِزْرٌ دَقِيقٌ أَصْهَبُ، وَله أَصْلٌ أَبْيَضُ ذُو شُعَبٍ مُتَشَبِّكةٍ يُدْمِلُ القُروحُ، ويَنْفَعُ الطِّحالَ. (ولِسانُ السَّبُعِ: نَباتٌ شُرْبُ ماءِ مَطْبُوخِه نافِعٌ للحَصَاةِ) ؛) كلُّ ذلِكَ سُمِّي بِهِ تَشْبيهاً باللِّسانِ. (وأَلْسَنَهُ قَوْلَه: أَبْلَغَهُ) وَكَذَا أَلْسَنَ عَنهُ إِذا بَلَّغَ. (واللِّسْنُ، بالكسْرِ الكلامُ. (و) أَيْضاً: (اللُّغَةُ) . (وحَكَى أَبو عَمْرٍ و: لكلِّ قَوْمٍ لِسْنٌ يَتكلَّمُونَ بهَا، أَي لُغَة. (و) أَيْضاً: (اللِّسانُ) ؛) وَمِنْه قِراءَةٌ: {إلاَّ بلِسْنِ قوْمِه} ، أَي بلِسان قَوْمِه، فَهِيَ لُغَةٌ فِي اللِّسانِ بمعْنَى اللُّغَةِ لَا بمعْنَى الْعُضْو فِي كَلامِ المصنِّفِ، رحِمَه اللَّهُ تَعَالَى نَظَرٌ. (و) اللَّسَنُ، (محرَّكاً: الفَصاحَةُ) والبَيانُ. وقيلَ: هُوَ جودَةُ اللِّسانِ وسَلاطَتُه. (لَسِنَ كفَرِحَ فَهُوَ لَسِنٌ وأَلْسَنُ) ، وقَوْمٌ لُسْنٌ، بالضمِّ. (ولَسَنَهُ) لَسْناً: (أَخَذَهُ بلِسانِه) ؛) قالَ طرَفَةُ: وَإِذا تَلْسُنُني أَلْسُنُهاإنني لستُ بموْهُونٍ فَقِرْومنه حدِيثُ عُمَر، رضِيَ اللَّهُ تَعَالَى عَنهُ، وذكَرَ امْرأَةً: (إِن دَخَلَتْ عَلَيْك لَسَنتْكَ) ، أَي أَخَذَتْكَ بلِسانِها، يَصِفُها بالسَّلاطَةِ وكثْرَةِ الكَلامِ والبَذَاء. (و) لَسَنَهُ: (غَلَبَهُ فِي المُلاسَنَةِ للمُناطَقَةِ) .) يقالُ: لاسَنَهُ فلَسَنَهُ. (و) لَسَّنَ (النَّعْلَ: خَرَطَ صَدْرَها ودَقَّقَ أَعْلاها) ؛) ظاهِرُه أَنَّه مِن حَدِّ كَتَبَ والصَّوابُ أنَّه مِن بابِ التَّفْعِيل لأنَّه يقالُ: نعلٌ مُلَسَّنة. (و) لَسنَ (الجاريَةَ) لَسناً: (تَنَاولَ لِسانَها تَرَشُّفاً) وتَمَصُّصاً. (و) لَسَنَتِ (العَقْربُ: لَدَغَتْ) بزبانها. (واللَّسِنُ، ككَتِفٍ ومُعَظَّمٍ: مَا جُعِلَ طَرَفُه كطَرَفِ اللِّسانِ. (والمَلْسُونُ: الكَذَّابُ) ؛) نَقَلَهُ ابنُ سِيدَه. وقالَ الازْهرِيُّ: لَا أَعْرِفُه. (وأَلْسَنَهُ فَصِيلاً: أَعارَهُ إِيَّاهُ ليُلْقِيَهُ على ناقَتِه فَتَدُرَّ عَلَيْهِ فيَحْلُبَها) إِذا دَرَّتْ، (كأنَّه أَعارَهُ لِسانَ فَصِيلِه؛ وتَلَسَّنَ الفَصِيلَ: فَعَلَ بِهِ ذلكَ) ؛) حَكَاهُ ثَعْلَب؛ وأَنْشَدَ ابنُ أَحْمر يَصِفُ بَكْراً أَعْطاهُ بَعْضهم فِي حَمَالة فَلم يَرْضَه: تَلَسَّنَ أَهْلُه رُبَعاً عليهرِماثاً تحتَ مِقْلاةٍ نَيُوبِ قالَ ابنُ سِيدَه: قَالَ يَعْقوبُ هَذَا معْنًى غَرِيبٌ قلَّ مَنْ يَعْرِفه. (واللُّسَّانُ، كزُنَّارٍ: عُشْبَةُ) من الجَنْبةِ، لَهَا ورقٌ مُتَقَرِّشٌ أَخْشَنُ كأَنَّه المَساحِي كخُشونَةِ لِسانِ الثَّوْرِ، ويَسْمُو من وسطِها قَضِيبٌ كالذِّراعِ طُولاً فِي رأْسِه نَوْرةٌ كَحْلاءُ، وَهِي دَواءٌ من أَوْجاعِ اللِّسانِ أَلْسِنَةِ الناسِ وأَلْسِنةِ الإِبِلِ، قالَهُ أَبو حَنيفَةَ. (ولَسْونَةُ: ع) ؛) عَن ياقوت. (و) المِلْسَنُ، (كمِنْبَرٍ: الحَجَرُ) الَّذِي (يُجْعَلُ على بابِ البَيْتِ الَّذِي يُبْنى للضَّبُعِ) ويَجْعلُونَ اللّحْمَةَ فِي مُؤَخَّرِه، فَإِذا دَخَلَ الضَّبُع فتَناوَلَ اللُّحْمَة سَقَطَ الحجرُ على البابِ فسَدَّهُ (والإِلْسانُ: الإِبْلاغُ للرِّسالَةِ) .) يقالُ: (أَلْسِنِّي فُلاناً، وأَلْسِنْ لي فُلاناً كَذَا وَكَذَا: أَي أَبْلِغْ لي) ، وكذلِكَ أَلِكْني فُلاناً، أَي أَلِكْ لي؛ قالَ عدِيُّ بنُ زيْدٍ: بل أَلْسِنوا لي سَراةَ العَمِّ أَنكمُلسْتُمْ من المُلْكِ والأَبْدال أَغْمارأَي أَبْلِغوا لي وعنِّي. (والمُتَلَسِّنَةُ من الإِبِلِ: الحَلِيَّةُ) ، هَكَذَا فِي النُّسخِ والصَّوابُ الخَلِيَّةُ، كَمَا هُوَ نَصُّ ابنِ الأَعْرابيِّ؛ قالَ: والخَلِيَّةُ أنْ تَلِدَ الناقَةُ فيُنْحَرَ ولدُها عَمْداً ليَدُومَ لَبَنُها وتُسْتَدَرَّ بحُوارِ غيرِها، فَإِذا أَدَرَّها الحُوارُ نَحَّوْه عَنْهَا واحْتَلبُوها، ورُبَّما خَلَّوْا ثلاثَ خَلايا أَو أَرْبعاً على حُوارٍ واحِدٍ، وَهُوَ التَّلَسُّن. (وظَهْرُ الكُوفَةِ كانَ يقالُ لَهُ اللِّسانُ) ، على التَّشْبيهِ، وَهَذَا قد تقدَّمَ فَهُوَ تِكْرارٌ. (والمُلَسَّنَةُ من النِّعالِ، كمُعَظَّمٍ: مَا فِيهَا طُولٌ ولَطافَةٌ كهَيْئَةِ اللِّسانِ) . (وقيلَ: هِيَ الَّتِي جُعِلَ طَرَفُ مُقدَّمِها كطَرَفِ اللِّسانِ؛ قالَ كثيِّرٌ: لَهُم أُزُرٌ حُمْرُ الحواشِي يَطَوْنَهابأَقْدامِهم فِي الحَضْرَميِّ المُلَسَّنِومنه الحدِيثُ: (إنَّ نَعْلَه كانتْ مُلَسَّنَةٌ) . (وكذلِكَ امْرأَةٌ مُلَسَّنَةُ القَدَمَيْنِ) :) إِذا كانتْ لَطِيفَتُهما. (و) مِن المجازِ: (فُلانٌ يَنْطِقُ بلِسانِ اللَّهِ: أَي بحُجَّتِه وكلامِه. (و) مِن المجازِ: (هُوَ لِسانُ القَوْمِ) :) أَي (المُتَكَلِّمُ عَنْهُم) ؛) هَذَا قد تقدَّمَ فَهُوَ تِكْرارٌ. (و) مِن المجازِ: (لِسانُ النَّارِ: شُعْلتُها) ، وَهُوَ مَا يَتَشكَّلُ مِنْهَا على هَيْئةِ اللِّسانِ. (وَقد تَلَسَّنَ الجَمْرُ) إِذا ارْتَفَعَتْ شُعْلَتُه. وممَّا يُسْتدركُ عَلَيْهِ: اللِّسانُ: الكَلامُ والخَبَرُ؛ قالَ الحُطَيْئة: نَدِمْتُ على لسانٍ فاتَ مِنِّيفلَيْتَ بأَنه فِي جَوْفِ عَكْمِواللِّسانُ: الكَلِمَةُ والمَقالَةُ؛ وَبِه فُسِّر قَوْلُ أَعْشَى باهِلَة السابِقُ. واللِّسانُ: الثَّناءُ؛ وَمِنْه قَوْلُه تَعَالَى: {واجْعَلْ لي لِسانَ صِدْقٍ فِي الآخرِينَ} ؛ أَي ثَناءً باقِياً إِلَى آخِرِ الدَّهْرِ. ولِسانُ النَّعْلِ: الهَنَةُ الناتِئَةُ فِي مُقَدَّمِها. وَفِي الحدِيث: (لصاحِبِ اليدِ الحَقُّ واللِّسانُ) ، اليَدُ: اللُّزُوم، واللِّسانُ: التَّقاضِي. وتَلْسِينُ اللِّيفِ: أَن تَمْشنَه ثمَّ تَجْعَلَه فَتائِلَ مُهَيَّأَةً. وتَلَسَّنَ عَلَيْهِ: كَذَبَ. ورَجُلٌ مَلْسونٌ: حُلْوُ اللِّسانِ بعيدُ الفِعالِ. والمَلْسَنَةُ، كمَرْحَلَةٍ: عُشْبَةٌ. ونَشِبَ لِسانُ الإِبزِيمِ. ويقالُ للمُنافِقِ: ذُو وَجْهَيْن وذُو لِسانَيْن. والمُلَسِّنُ، كمُحَدِّثٍ: مَنْ عَضَّ لِسانَه تَحَيّراً وفكْرَةً. وذُو اللِّسانَيْن: لَقَبُ موألَةَ بن كثيفِ بنِ حَمْلٍ الضَّبابيّ الصَّحابيّ لفَصاحَتِه، رَوَى عَنهُ ابْنُه عبدُ العَزيزِ. والمُلْسِنُ، كمُحْسِنٍ: الفَصِيحُ وَالَّذِي يَتَكَلَّمُ كثيرا. ولِسانُ الدِّيْن بنُ الخَطِيبِ مَشْهورٌ تَرْجَمه الْمقري فِي نَفْح الطيِّب. وممَّا يُسْتدركُ عَلَيْهِ:


القاموس المحيط - للفيروز آبادي
الكلمة: ملسان
جذر الكلمة: ملس

- ـ المَلْسُ: السَّوْقُ الشديدُ، واخْتِلاطُ الظَّلامِ، ـ كالإِمْلاسِ، وسَلُّ خُصْيَيِ الكَبْشِ بِعُروقِهِما. ـ والمَلُوسُ، كصَبورٍ، من الإِبِلِ: المِعْناقُ السابِقُ في كلِّ مَسيرٍ. ـ وناقةٌ مَلَسَى، كجَمَزَى: نِهايَةٌ في السُّرْعةِ. ـ وأبيعُكَ المَلَسَى، لاعُهْدَةَ، أي: تَتَمَلَّسُ وتَتَفَلَّتُ، ولا تَرْجِعُ إلَيَّ. ـ والمَلاسَةُ والمُلُوسَةُ: ضِدُّ الخُشونةِ، وقد مَلُسَ، ككَرُمَ ونَصَر. ومَلَسَنِي بِلسانِه. ـ والأَمْلَسُ: الصحيحُ الظَّهْرِ. و "هانَ على الأَمْلَسِ ما لاقَى الدَّبِرْ " ، يُضْرَبُ في سُوءِ اهْتِمامِ الرَّجُلِ بشأنِ صاحِبِه. ـ وخِمْسٌ أمْلَسُ: مُتْعِبٌ شديدٌ. ـ والمَلْساءُ: الخَمْرُ السَّلِسَةُ في الحَلْقِ، ولَبَنٌ حامِضٌ يُشَجُّ به المَحْضُ، ـ كالمُلَيْساءِ. ومُلَيْس، كزُبَيْرٍ: اسْمٌ. ـ والمُلَيْساءُ: نِصْفُ النهارِ، وبينَ المغرِبِ والعَتَمَةِ، وشَهْرُ صَفَرٍ، وشَهْرٌ بينَ الصَّفَرِية والشِّتاءِ، وشيءٌ من قُماشِ الطعامِ، وحِصْنٌ بالطائف. ـ والإِمْليسُ، وبهاءٍ: الفلاةُ ليس بها نباتٌ ـ ج: أماليسُ، وأمالسُ شاذٌّ. ـ والرُّمَّانُ الإِمليسِيُّ: كأَنه منسوبٌ إليه. ـ والمَلاَّسَةُ، كجَبَّانةٍ: التي تُسَوَّى بها الأرضُ. ـ وأمْلَسَتْ شاتُكَ: سَقَطَ صوفُها. ـ وامَّلَسَ، على افْتَعَلَ، ـ وتَمَلَّسَ وامْلاسَّ وانْمَلَسَ: أفْلَتَ. ـ وامْتُلِسَ بَصَرُهُ، مبنيّاً للمفعولِ: اخْتُطِفَ.


المعجم الوسيط
الكلمة: ملسان
جذر الكلمة: لسن

- تَلَسَّن الجمرُ: ارتفعت شعلته كاللسان.|تَلَسَّن عليّ: كذَب.


المعجم الوسيط
الكلمة: ملسان
جذر الكلمة: ملس

- الإمْلِيسُ : الفلاةُ لا نبات فيها.| و(الرُّمَّان الإمليسُ، والإمليسيُّ) : الحُلوُ الطيِّبُ الذي لا عَجَمَ له: لا نوى في حبَّاته. والجمع : أَمالِيسُ.


المعجم الغني
الكلمة: ملسان
جذر الكلمة: لسن

- عِلْمٌ يَهْتَمُّ بِدِرَاسَةِ اللُّغَةِ مِنْ حَيْثُ تَرَاكِيبُهَا وَتَطَوُّرُهَا وَعَلاَقَاتُ اللُّغَاتِ فِيمَا بَيْنَهَا.


المعجم الغني
الكلمة: ملسان
جذر الكلمة: ملس

- (صِيغَةُ فَعَّال).|-حِرْفَتُهُ مَلاَّسٌ : عَامِلٌ مُمَلِّسٌ.


المعجم الرائد
الكلمة: ملسان
جذر الكلمة: لسن

- 1- « الحروف اللسانية » : هي « الراء » ، و « الزاي » ، و « السين » ، و « الشين » ، و « الصاد » ، و « الضاد »


المعجم الرائد
الكلمة: ملسان
جذر الكلمة: ملس

- 1- إمتلس الشيء : اختطفه


معجم مختار الصحاح
الكلمة: ملسان
جذر الكلمة: لسن

- ل س ن: (اللِّسَانُ) جَارِحَةُ الْكَلَامِ. وَقَدْ يُكْنَى بِهِ عَنِ الْكَلِمَةِ فَيُؤَنَّثُ حِينَئِذٍ. فَمَنْ ذَكَّرَهُ قَالَ: ثَلَاثَةُ (أَلْسِنَةٍ) مِثْلُ حِمَارٍ وَأَحْمِرَةٍ. وَمَنْ أَنَّثَ قَالَ: ثَلَاثُ (أَلْسُنٍ) مِثْلُ ذِرَاعٍ وَأَذْرُعٍ. وَ (اللَّسَنُ) بِفَتْحَتَيْنِ الْفَصَاحَةُ وَقَدْ (لَسِنَ) مِنْ بَابِ طَرِبَ فَهُوَ لَسِنٌ وَ (أَلْسَنُ) وَفُلَانٌ (لِسَانُ) الْقَوْمِ إِذَا كَانَ الْمُتَكَلِّمَ عَنْهُمْ. وَ (اللِّسَانُ) لِسَانُ الْمِيزَانِ. وَ (لَسَنَهُ) أَخَذَهُ بِلِسَانِهِ وَبَابُهُ نَصَرَ.


معجم مختار الصحاح
الكلمة: ملسان
جذر الكلمة: ملس

- م ل س: (الْمَلَاسَةُ) ضِدُّ الْخُشُونَةِ وَبَابُهُ سَلِمَ. وَشَيْءٌ (أَمْلَسُ) وَقَدِ (امْلَاسَّ) الشَّيْءُ (امْلِيسَاسًا) ، وَ (مَلَّسَهُ) غَيْرُهُ (تَمْلِيسًا) (فَتَمَلَّسَ) وَ (امَّلَسَ) . وَرُمَّانٌ (إِمْلِيسِيٌّ) .


المعجم المعاصر
الكلمة: ملسان
جذر الكلمة: لسن

- ألسَنَ يُلسن ، إلسانًا ، فهو مُلسِن ، والمفعول مُلسَن (للمتعدِّي) | • ألسن فلانٌ فصُح. |• ألسن فلانًا رسالتَه: أبلغه إيّاها بصورة شفويَّة.


المعجم المعاصر
الكلمة: ملسان
جذر الكلمة: ملس

- تملَّسَ يَتملَّس ، تملُّسًا ، فهو مُتملِّس | • تملَّس الجلدُ صار ليّنًا ناعمًا :-تملَّس الرّخامُ بعد حكّه.


معجم اللغة العربية المعاصرة
الكلمة: ملسان
جذر الكلمة: لسن

- لَسَن :مصدر لسِنَ.


معجم اللغة العربية المعاصرة
الكلمة: ملسان
جذر الكلمة: ملس

- مَلَس ، جمع أملاس (لغير المصدر) ومُلوس (لغير المصدر): مصدر ملِسَ.


معجم الصحاح في اللغة
الكلمة: ملسان
جذر الكلمة: لسن

- سان الل : جارحة الكلام، وقد يكنى ﺑﻬا عن الكلمة فتؤنّث حينئذ. قال أعشى باهلة: إنّي أتتني لسان لا أسرّ ﺑﻬا ... من علْو لا عجب منها ولا سخر واللسن بالتحريك: الفصاحة. وقدلسن فهولسن وأْلسن، وقوملسنْ. وفلان لسان القوم، إذا كان المتكلّم عنهم. واللسان: لسان الميزان. ولسنْته، إذا أخذته بلسانك. قال طرفة: وإذا تْلسنني ألْسنها ... إنني لست بموْهونفقرْ والملْسون: الكذاب. واللسْن، بكسر اللام: اللغة. يقال: لكل قوم لسْن، أي لغة يتكلّمون ﺑﻬا. والملسّن من النعال: الذي فيه طول ولطافة، على هيئة اللسان. قال كثير:لهمأزر حمْر الحواشي يطونها ... بأقدامهمْ في الحضرميّ الملسّن وكذلك امرأة ملسّنة القدمين.


معجم الصحاح في اللغة
الكلمة: ملسان
جذر الكلمة: ملس

- ةالملاس : ضدّ الخشونة. وشيء أمْلس. وقد املْاسّ الشيء امليساسا، وملّسه غيره تمْليسا فتملّس وامّلس، وهو انْفعل فأدغم. يقال: انْملس من الأمر، إذا أفلت منه، وملّسْته أنا. وقولهم في المثل: " هان على الأمْلس ما لاقى الدبر " . فالأمْلس: الصحيح الظهر ها هنا. والدبر: الذي قد دبر ظهره. وقولهم: أتيته ملس الظلام، أي حين اختلط الظلام. والإمْليس بالكسر: واحد الأماليس، وهي المهامه ليس ﺑﻬا شيء من النبات. ويقال أيضا: رمّان إمْليسيّ، كأنه منسوب إليه. وناقة ملسى، أي تملّس وتمضي لا يعْلق ﺑﻬا شيء من سرعتها. ويقال أيضا في البيع: ملسى لا عهْدة، أي قد انْملس من الأمر لا له ولا عليه. يقال أبيعك الملسى لا عهْدة، أي تتملّس وتتفلّت فلا ترجع إليّ. وملسْت الكبش أمْلسه ملْسا، إذا سللْت خصْييْه بعروقهما. ويقال صبيّ مملْوس. والملْس أيضا: السوْق الشديد. والملاّسة: التي سوّى ﺑﻬا الأرض.


معجم الكلمات المتضادة
الكلمة: ملسان
جذر الكلمة: ملسان

-



الأكثر بحثاً