المعاجم

معجم لسان العرب
الكلمة: منهلب
جذر الكلمة: هلب

- الـهُلْبُ الشَّعَرُ كُلُّه؛ وقيل: هو في الذَّنَبِ وحْدَه؛ وقيل: هو ما غَلُظَ من الشعَر؛ زاد الأَزهري: كشَعَرِ ذَنَبِ الناقةِ. الجوهري: الـهُلْبةُ شَعَرُ الخِنْزيرِ الذي يُخْرَزُ به، والجمع الـهُلْبُ. والأَهْلَبُ: الفَرَسُ الكثيرُ الـهُلْبِ. ورجل أَهْلَبُ: غليظُ الشَّعَر. وفي التهذيب: رجل أَهْلَبُ إِذا كان شَعَرُ أَخْدَعَيْهِ وجَسَدِه غِلاظاً. والأَهْلَبُ: الكثيرُ شَعَر الرأْس والجسدِ. والـهُلْبُ أَيضاً: الشَّعَر النابتُ على أَجْفانِ العَيْنَيْن. والـهُلْبُ: الشَّعَر تَنْتِفُه من الذَّنَب، واحدَتُه هُلْبة. والـهُلَبُ: الأَذْنابُ والأَعْرافُ الـمَنْتُوفةُ. وهَلَبَ الفَرَسَ هَلْباً، وهَلَّبَه: نَتَفَ هُلْبَه، فهو مَهْلُوبٌ ومُهَلَّبٌ. والـمُهَلَّبُ: اسمٌ، وهو منه؛ ومنه سُمِّي الـمُهَلَّبُ بنُ أَبي صُفْرَة أَبو الـمَهالِـبة. فمُهَلَّبٌ على حارثٍ وعباسٍ، والـمُهَلَّبُ على الـحَارث والعَبَّاس. وانْهَلَبَ الشَّعرُ، وتَهَلَّبَ: تَنَتَّفَ. وفرسٌ مَهْلُوبٌ: مُسْـتَـأْصَلُ شعر الذَّنَبِ، قد هُلِبَ ذَنَبُه أَي اسْـتُـؤْصِلَ جَزّاً. وذَنَبٌ أَهْلَبُ أَي مُنْقَطِـعٌ؛ وأَنشد: وإِنَّهُمُ قدْ دَعَوْا دَعْوَةً، * سَيَتْبَعُها ذَنَبٌ أَهْلَبُ أَي مُنْقَطِـعٌ عنكم، كقوله: الدُّنْيا وَلَّت حَذَّاءً أَي مُنْقَطِعَةً. والأَهْلَبُ: الذي لا شَعَر عليه. وفي الحديث: انَّ صاحبَ رايةِ الدَّجَّالِ، في عَجْبِ ذَنَبه مثلُ أَلْيةِ البَرَقِ، وفيها هَلَباتٌ كهَلَبات الفَرَس أَي شَعَراتٌ، أَو خُصَلاتٌ من الشَّعر. وفي حديث مُعاوية: أَفْلَت وانْحَصَّ الذَّنَب، فقال: كَلاَّ إِنه لَبِهُلْبه؛ وفرس أَهْلَبُ ودابة هَلْباءُ. ومنه حديث تَميم الدَّاريِّ: فلَقِـيَهم دابةٌ أَهْلَبُ؛ ذَكَّرَ الصفةَ، لأَنَّ الدابة تَقَعُ على الذكر والأُنثى. وفي حديث ابن عمرو: الدابةُ الـهَلْباءُ التي كَلَّمت تمِـيماً هي دابةُ الأَرضِ التي تُكَلِّمُ الناسَ، يعني بها الجَسَّاسةَ. وفي حديث الـمُغِـيرة: ورَقَبَةٌ هَلْباءُ أَي كثيرةُ الشَّعر. وفي حديث أَنسٍ: لا تَهْلُبُوا أَذْنابَ الخَيل أَي لا تَسْـتَـأْصِلُوها بالجَزِّ والقَطْع. والـهَلَبُ: كثرةُ الشَّعَر؛ رجلٌ أَهْلَبُ وامرأَةٌ هَلْباءُ. والـهَلْباءُ: الاسْتُ، اسم غالبٌ، وأَصلُه الصفةُ. ورجلٌ أَهْلَبُ العَضْرَطِ: في اسْتِه شَعَرٌ، يُذْهَبُ بذلك إِلى اكتِهالِهِ وتَجْرِبَتِه؛ حكاه ابنُ الأَعرابي، وأَنشد: مَهْلاً، بَني رُومانَ بعضَ وَعِـيدِكُمْ ! * وإِيَّاكُمُ والـهُلْبَ مِنَّا عَضارِطا! <ص:787> ورجل هَلِبٌ: نابتُ الـهُلْبِ. وفي الحديث: لأَنْ يَمْتَلِـئَ ما بَينَ عانَتي وهُلْبَتي؛ الـهُلْبة: ما فوقَ العانةِ إِلى قريب من السُّرَّة. والـهَلِبُ: رجلٌ كان أَقْرَع، فمَسَح سيدُنا رسولُ اللّه، صلى اللّه عليه وسلم، يدَه على رأْسه فنَبَت شَعَرُه. وهُلْبَةُ الشِّتاءِ: شِدَّتُه. وأَصابَتْهم هُلْبةُ الزمان: مثلُ الكُلْبة، عن أَبي حنيفة. وَوَقَعْنا في هُلْبةٍ هَلْباءَ أَي في داهيةٍ دَهْياءَ، مثل هُلْبة الشِّتاءِ. وعامٌ أَهْلَبُ أَي خَصِـيبٌ، مثلُ أَزَبَّ، وهو على التشبيه. والـهَلاَّبةُ: الريح البارِدَةُ مع قَطْرٍ. ابن سيده: والـهَلاَّبُ رِيحٌ باردة مع مَطَرٍ، وهو أَحدُ ما جاءَ من الأَسماءِ على فَعَّالٍ كالجَبَّانِ والقَذَّافِ؛ قال أَبو زُبَيْدٍ (1) (1 قوله «قال أبو زبيد» أي يصف امرأة اسمها خنساء كما في التكملة) : هَيْفاءُ مُقْبِلةً، عَجْزاءُ مُدْبرَةً، * مَحْطُوطَةٌ، جُدِلَتْ، شَنْباءُ أَنْيابا تَرْنُو بعَيْنَيْ غَزالٍ، تَحْتَ سِدْرَتِه * أَحَسَّ، يوماً، من الـمَشْتَاتِ، هَلاَّبا هَلاَّبا: ههنا بدلٌ من يوم. قال ابن بري: أَتى سيبويه بهذا البيت شاهداً على نصب قوله أَنيابا، على التشبيه بالمفعول به، أَو على التمييز. ومقبلة نصب على الحال، وكذلك مدبرة، أَي هي هيفاء في حال إِقبالها، عجزاء في حال إِدبارها، والـهَيَفُ: ضُمْرُ البَطْن. والـمَحْطوطة: الـمَصْقُولة؛ يريد أَنها بَرَّاقةُ الجِسْمِ. والـمِحَطُّ: خشبة يُصْقَلُ بها الجُلُود. والـمَجْدُولةُ: التي ليست برَهْلة مُسْتَرْخيةِ اللحم. والشَّنَبُ: بَرْدٌ في الأَسْنان، وعُذُوبةٌ في الريق. والهَلاَّبةُ: الريح الباردةُ. وهَلَبَتْهم السماءُ تَهْلُبُهم هَلْباً: بَلَّتْهم. وفي حديث خالد (2) (2 قوله «وفي حديث خالد إلخ» عبارة التكملة وفي حديث خالد بن الوليد أنه قال لما حضرته الوفاة: لقد طلبت القتل مظانه فلم يقدر لي إلا أن أموت على فراشي وما من عملي إلخ.): ما من عملي شيءٌ أَرْجى عِنْدي بعد لا إِله إِلاَّ اللّه، من ليلةٍ بِتُّها، وأَنا مُتَتَرِّسٌ بتُرْسِـي، والسماءُ تَهْلُبني أَي تَبُلُّني وتُمْطِرُني. وقد هَلَبَتْنا السماءُ إِذا مَطَرَتْ بجَودٍ. التهذيب: يقال هَلَبَتْنا السماءُ إِذا بَلَّتْهم بشيءٍ من نَـدًى، أَو نحو ذلك. ابن الأَعرابي: الـهَلُوبُ الصِّفَةُ المحمودةُ، أُخِذَتْ من اليوم الـهَلاَّبِ إِذا كان مَطَرُه سَهْلاً لَيِّناً دائِماً غَيرَ مُؤْذٍ؛ والصِّفةُ الـمَذْمُومة أُخِذَتْ من اليوم الـهَلاَّبِ إِذا كان مَطَرُه ذا رَعْدٍ، وبَرْقٍ، وأَهوالٍ، وهَدْم للمنازل. ويومٌ هَلاَّبٌ، وعامٌ هَلاَّبٌ: كثير الـمَطَر والريح. الأَزهري في ترجمة حلب: يوم حَلاَّبٌ، ويوم هَلاَّبٌ، ويوم هَمَّامٌ، وصَفْوانُ، ومِلْحانُ، وشِـيبانُ؛ فأَمَّا الـهَلاَّبُ: فاليابِسُ بَرْداً، وأَما الـحَلاَّبُ: ففيه نَـدًى، وأَما الـهَمَّام: فالذي قد هَمً بالبَرْد. قال: والـهَلْبُ تَتابُع القَطْر؛ قال رؤبة: والـمُذْرِياتُ بالدَّوَارِي حَصْبا بها جُلالاَ، ودُقاقاً هَلْبا وهو التَّتابُعُ والـمَرُّ. الأُمَوِيُّ: أَتَيْتُه في هُلْبة الشِّتاءِ أَي في شِدَّة بَرْدِه. أَبو يَزيدَ الغَنَوِيُّ: في الكانونِ الأَول الصِّنُّ والصِّنَّبْرُ والـمَرْقِـيُّ في القَبْر، وفي الكانون الثاني هَلاَّبٌ ومُهَلَّبٌ وهَلِـيبٌ يَكُنَّ في هُلْبةِ الشَّهْر أَي في آخره. ومن أَيام الشتاءِ: هالِبُ الشَّعَر ومُدَحْرِجُ البَعَرِ. قال غيره: يقال هُلْبةُ الشتاءِ وهُلُبَّتُه، بمعنى واحد. ابن سيده: له أُهْلُوبٌ أَي الْتِهابٌ في <ص:788> الشَّدِّ وغيره، مقلوبٌ عن أُلْهُوبٍ أَو لغةٌ فيه. وامرأَةٌ هَلُوبٌ: تَتَقَرَّبُ من زَوجِها وتُحِـبُّه، وتُقْصِـي غيرَه وتَتَباعَدُ عنه؛ وقيل: تَتقرَّبُ مِن خِلِّها وتُحِـبُّه، وتُقْصِـي زَوجَها، ضِدُّ. وفي حديث عمر، رضي اللّه تعالى عنه: رَحِمَ اللّه الـهَلوبَ؛ يَعني الأُولى، ولَعَنَ اللّهُ الـهَلُوبَ؛ يَعْني الأُخرى؛ وذلك من هَلَبْتُه بلساني إِذا نِلْتَ منه نَيْلاً شديداً، لأَن المرأَة تَنالُ إِما من زوجها وإِما من خِدْنِها، فتَرَحَّمَ على الأُولى ولَعَنَ الثانيةَ.ابن شميل: يقال إِنه ليَهْلِبُ الناسَ بلِسانه إِذا كان يَهْجُوهم ويَشْتُمهم. يقال: هو هَلاَّبٌ أَي هَجَّاءٌ، وهو مُهَلَّبٌ أَي مَهْجُوٌّ.وقال خليفة الـحُصَيْنِـيُّ: يقال رَكِبَ كلٌّ منهم أُهْلُوباً من الثَّناءِ أَي فَنّاً، وهي الأَهالِـيبُ؛ وقال أَبو عبيدة: هي الأَسالِـيبُ، واحدها أُسْلُوبٌ. أَبو عبيد: الـهُلاَّبةُ غُسالةُ السَّلى، وهي في الـحُوَلاءِ، والـحُوَلاءُ رأْسُ السَّلى، وهي غِرْسٌ، كقَدْرِ القَارورةِ، تَراها خَضْراء بَعْدَ الوَلدِ، تُسَمَّى هُلابَةَ السِّقْيِ. ويقال: أَهْلَبَ في عَدْوِه إِهْلاباً، وأَلْهَبَ إِلهاباً، وعَدْوُه ذو أَهالِـيبَ. وفي نوادر الأَعراب: اهْتَلَبَ السيفَ من غِمْده وأَعْتَقَه وامْتَرقَه واخْتَرَطَه إِذا اسْتَلَّه. وأُهْلُوبٌ: فرسُ ربيعة بن عمرو.


معجم تاج العروس
الكلمة: منهلب
جذر الكلمة: هلب

- : (الهُلْبُ، بالضَّمِّ: الشَّعَرُ كُلُّه، أَو مَا غَلُظَ مِنْهُ) ، أَي: من الشَّعَر مُطلقًا، ومثلَهُ قَالَ الجوهَريّ. وجَزَم السُّهَيْليُّ فِي الرَّوْض بأَنّه الخَشِنُ من الشَّعَر، وَزَاد الأَزْهريّ: كشعَرِ ذَنَبِ النّاقة، (أَوْ شَعَرُ الذَّنَبِ) وحْدَهُ، (أَو شَعَرُ الخِنْزِيرِ الّذِي يُخْرَزُ بِهِ) ، واحدتُهُ هُلْبَةٌ. (وبالتَّحْرِيكِ: كَثْرَةُ الشَّعَرِ، وَهُوَ أَهْلَبُ) . والأَهْلَبُ: الفَرَسُ الكَثِيرُ الهُلْبِ. ورجلٌ أَهْلَبُ: غَلِيظُ الشَّعَرِ. وَفِي التَّهذيب: رجلٌ أَهْلَبُ: إِذا كانَ شَعَرُ أَخْدَعَيْهِ وجَسَدِه غِلاظاً. والأَهْلَبُ الكثيرُ شَعَرِ الرّأْسِ والجَسَدِ. والهُلْبُ أَيضاً: الشَّعَرُ النّابتُ على أَجْفانِ العَين. والهُلْبُ: الشَّعَرُ تَنْتِفُهُ من الذَّنَب، واحدتُه هُلْبةٌ. والهُلَبُ: الأَذنابُ، والأَعْرَافُ المنتوفَة. (وهَلَبَهُ) ، أَي: الفَرَس، هَلْباً: (نَتَف هُلْبَهُ، كهَلَّبهُ) تَهليباً، (فَتَهلَّبَ وانْهَلَبَ) ، فَهُوَ مَهلوبٌ ومُهَلَّبٌ. وفَرَسٌ مَهْلُوبٌ: مَجزوزُ الهُلْبِ، كَمَا فِي الأَساس. وَفِي اللِّسان: أَي مُسْتَأْصَلُ شَعَرِ الذَّنَبِ. وَفِي حَدِيث أَنَسٍ: (لَا تَهْلُبُوا أَذْنابَ الخَيْلِ) ، أَي: لَا تَسْتَأْصِلُوها بالجَزِّ والقَطْعِ. (و) هَلَبَت (السَّماءُ القَوْمَ) : إِذا (بَلَّتْهُمْ بالنَّدَى) ، أَو نحوِ ذَلِك، (أَو مَطَرَتْهُم مَطَراً مُتَتابِعاً) ، وَبِهِمَا فُسِّرَ مَا جاءَ فِي حديثِ خالدٍ، رَضِيَ اللَّهُ عَنهُ: (مَا مِن عَمَلي شيْءٌ أَرْجَى عِنْدِي، بعدَ لَا إِله إِلاّ اللَّهُ، من لَيْلَة بِتُّهَا، وأَنا مُتَتَرِّسٌ بتُرْسِي، والسَّماءُ تَهْلُبُني) ، أَي: تَبُلُّني وتُمْطِرُني. وَقد هَلَبَتْنَا السَّماءُ: إِذا أَمْطَرَت بجَوْدٍ. وَفِي التَّهْذِيب: يُقَال: أَهْلَبَتْنا السَّماءُ، إِذا بَلَّتْهم بشَيْءٍ من نَدًى، أَو نحوِ ذَلِك. والهَلْبُ: تَتابعُ القَطْرِ، قَالَ رُؤْبَةُ: والمُذْرِياتُ بالذَّوارِي حَصْبَا بهَا جُلالاً ودُقاقاً هَلْبَا وَهُوَ التَّتابُعُ والمَرُّ (و) مِنْهُ يُقالُ هَلَبَ (الفَرَسُ) إِذا (تابَعَ الجَرْيَ، كأَهْلَبَ) فيهمَا. ويُقَال: أَهْلَبَ فِي عَدْوِه إِهْلاباً، وأَلْهَبَ إِلْهاباً، وعَدْوُهُ ذُو أَهالِيبَ. (والهَلُوبُ: المُتَقَرِّبَةُ من زَوْجِهَا) ، والمُحِبَّةُ لَهُ، المُقْصِيَةُ غيرَهُ، المتباعدةُ عَنهُ. (و) الهَلُوبُ، أَيضاً: (المُتَجَنِّبَةُ مِنْهُ) ، أَي: من زَوجهَا، والمُتَقَرِّبة من خِلِّها، والمُقْصِيَةُ زَوْجَها (ضِدٌّ) . وَفِي حَدِيث عُمَرَ، رَضِي اللَّهُ عَنهُ: (رَحِمَ اللَّهُ الهَلُوبَ) بالمَعْنَى الأَوّل، (ولَعَنَ اللَّهُ الهَلُوبَ) بِالْمَعْنَى الثّاني، وذالك من هَلَبْتُهُ بلِسَاني: إِذا نِلْتَ مِنْهُ نَيْلاً شَدِيدا؛ لاِءَنّ المَرْأَةَ تَنَالُ إِمّا من زَوجهَا، وإِمّا من خدْنهَا. فتَرحَّمَ على الأُولى، ولعنَ الثّانيةَ. وَعَن ابْن الأَعرابيّ: الهَلُوبُ، الصِّفَةُ المحمودة، أُخِذَت من الْيَوْم الهَلاّبِ: إِذا كَانَ مَطَرُهُ سَهْلاً لَيِّناً، دَائِما، غيرَ مُؤْذٍ. والصِّفَةُ المذمومةُ، أُخِذَت من الْيَوْم الهَلاّب: إِذا كَانَ مَطَرُهُ ذَا رَعْدٍ وبَرْق وأَهْوال وهَدْمٍ للمنازل. (وأُهْلُوبٌ، كأُسْلُوب: فَرَسُ دُهْرِ) بالضَّمّ، (بْنِ عَمْرٍ و، أَو فَرَسُ رَبِيعَةَ بنِ عَمْرٍ و) ، وَفِي التّكْملة: فَرَس دَهْرِ ابْن عَمْرِو بنِ رَبيعةَ الكِلاَبيّ. وَفِي المُحْكَم: لَهُ أُهْلُوبٌ، أَي: الْتهابٌ فِي العَدْوِ وغيرِه، مقلوبٌ عَن أُلْهُوبٍ، أَو لُغَةٌ فِيهِ. (و) قَالَ ابْنُ سِيدَهْ: (الهَلاّبُ، كَشَدَّادٍ: الرِّيحُ الباردَةُ مَعَ مَطَرٍ) ، وَهُوَ أَحدُ مَا جاءَ من الأَسماءِ على فَعّالٍ، كالحَبّاب والقَذّافِ، قَالَ أَبو زُبَيْدٍ: هَيْفَاءُ مُقْبِلَةً عَجْزَاءُ مُدْبِرَةً مَحْطُوطَةٌ جُدِلَتْ شَنْبَاءُ أَنْيَايَا تَرْنُو بعَيْنَيْ غَزَالٍ تحتَ سِدْرِتِهِ أَحَسَّ يَوْماً من المَشتَاةِ هَلاّبا هَلاّباً، هُنا، بَدلٌ من يَوْم، وأَنْيَابا: منصوبٌ على التَّشْبيه بالمفعول بِهِ، أَو على التَّمييز، (كالهلاَّبةِ) ، وَهِي: الرِّيحُ البارِدَة مَعَ القَطْر. ويومٌ هَلاّبٌ: ذُو رِيحٍ ومَطَر، كَذَا فِي الصَّحاح. (و) الهَلاّبُ (من الأَعْوَامِ: الكَثِيرُ المَطَرِ، كالأَهْلَبِ) يُقَال: تَامٌ أَهْلَبُ، أَي: خَصِيب، مثلُ أَزَبّ، وَهُوَ على التَّشْبِيه، كَمَا فِي الصَّحاح. وَفِي التَّهْذِيب للأَزْهريّ، فِي تَرْجَمَة حلب: يومٌ حَلاّبٌ ويَوْمٌ هَلاَّبٌ، ويومٌ هَمّامٌ وصَفْوَانُ ومِلْحَانُ وشَيْبَانُ. فأَمَّا الهَلاّب: فاليابسُ بَرْداً. (وهُلْبَةُ الشِّتاءِ) بالضَّمِّ، (وهُلُبَّتُهُ) بتَشْديد الثّالث، بِمَعْنى واحدٍ، أَي: (شِدَّتُهُ) . قَالَ الأُمَوِيُّ: أَتَيْتُه فِي هُلْبةِ الشِّتَاءِ: أَي فِي شدَّةِ بَرْدِه، وأَصابَهم هُلْبَةُ الزَّمانِ، مثلُ الكُلْبَة، عَن أَبي حَنيفةَ. (و) من المَجَاز: (هَلَبَهُم بِلسانِه، يَهْلِبُهُم: هَجاهُمْ وشَتَمَهُمْ، كهَلَّبَهُمْ) تَهْلِيباً. قَالَ ابْنُ شُمَيْل: يُقَال: إِنَّهُ لَيَهْلِبُ النّاسَ بلِسانِه: إِذا كَانَ يَهجُوهم وَيَشْتُمُهم، يُقَال: هُوَ هَلاّبٌ، أَي: هَجّاءٌ، وَهُوَ مُهَلَّبٌ، أَي: مَهْجُوَ. والمُهَلَّبُ: اسمٌ، وَهُوَ مِنْهُ. (وَمِنْه) سُمِّيَ (المُهَلَّبُ) بنُ أَبي صُفْرَةَ الأَزْدِيّ العَتَكِيُّ الفارسُ (الشّاعِرُ) الأَميرُ (أَبو المَهَالِبَةِ) الأُمَراءِ والمُحَدِّثينَ: ومُهَلَّبٌ على حارِثٍ وعَبّاس، والمُهَلَّبُ على الحارِثِ والعَبّاسِ. (أَو) هُوَ مأْخوذ (من هَلَّبَهُ) ، أَي الفَرَسَ، تَهليباً: إِذا (نَتَفَ هُلْبَهُ) ، وَبِه قَالَ الجوهريُّ، وَابْن مَنْظُور. (و) عَن أَبي يَزِيدَ الغَنَوِيّ. فِي الكانُون الأَوّل: الصِّنُّ، والصِنَّبْرُ، والمَرْقِيُّ فِي القَبْرِ؛ و (فِي الكَانُونِ الثّاني: هَلاّبٌ ومُهلِّبٌ وهَلِيبٌ، كشَدَّاد ومُحَدِّثٍ وأَمِيرٍ) ، هاكذا فِي سَائِر النُّسَخ الّتي عندنَا، وَهُوَ فِي نُسْخَة الطّبلاويّ، وَفِي أُخرى: هُلَيْبٌ، كزُبير، ومثلُهُ فِي التّكْمِلَة. وَسقط هاذا الضَّبطُ من نُسخة شَيخنَا، فَاعْترضَ على الْمُؤلف؛ وَهُوَ باردٌ مثل (أَيّام بارِدة جِدّاً، أَو هِيَ) ، أَي: تِلْكَ الأَيّام (فِي هُلْبَةِ الشِّتاءِ) ، بالضَّمّ، أَي: شِدّتِهِ. وَعبارَة اللِّسان: يَكُنَّ فِي هُلْبَة الشَّهْر، أَيْ فِي آخِرِه. (وهالِبُ الشَّعَرِ، ومُدَحْرِجُ البَعَرِ: من) جملَة (أَيّامِ الشِّتاءِ) . (والأَهْلَبُ: الذَّنَب المُنْقَطِعُ) ، يُقَال: هُلِبَ ذَنَبُه: إِذا استُؤْصِلَ جَذّاً. قَالَ المُسَيَّبُ بْنُ عَلَسٍ: وإِنَّهُمْ قَدْ دَعَوْا دَعْوَةً سَيَتْبَعُهَا ذَنَبٌ أَهْلَبُ أَي: مُنْقَطعٌ عَنْكُم، كَقَوْلِه: الدُّنْيا وَلَّتْ حَذّاءَ، أَي: منقطِعةً. (و) الأَهْلَبُ: (الّذي لَا شَعَرَ عَلَيْهِ) . (و) الأَهْلَبُ: (الكَثِيرُ الشَّعَرِ) أَي: شَعَر الرَّأْسِ والجسد وفَرسٌ أَهْلَبُ، ودابَّةٌ هَلْباءُ، وَمِنْه حديثُ تَمِيمٍ الدّاريّ: (فَلقِيَهُم دابَّةٌ أَهْلَبُ) ذكَّر الصّفة، لأَنَّ الدَّابَّة، يقَعُ على الذَّكَر والأُنْثَى، وَهِي الجَسَّاسَةُ، (ضِدٌّ) . (والهَلْبَاءُ: الشَّعْراءُ) ، أَي: الدّابَّةُ الكثيرَةُ الشَّعَر. (و) الهَلْبَاءُ: (الاسْتُ) ، اسْمٌ غالِبٌ وأَصْلُه الصِّفة. ورَجُلٌ أَهْلَبُ العَضْرَطِ: فِي اسْتِهِ شَعَرٌ، يُذْهَبُ بذالك إِلى اكْتهالِه وتَجرِبته، حَكَاهُ ابْنُ الأَعْرَابيّ. وَفِي مجمع الأَمْثَال للمَيْدانيّ، ومثلُه فِي المُسْتَقْصَى: أَنَّ امرأَة قَالَ لَهَا ابْنُها: مَا أَجِدُ أَحَداً إِلاّ غَلَبْتُهُ وقَهَرْتُهُ. فَقَالَت: أَيْ بُنَيَّ، إِيّاكَ وأَهْلَبَ العَضْرَطِ، قَالَ: فصَرَعَه رجلٌ مَرَّةً، فرأَى فِي اسْتِه شَعرةً. فَقَالَ: هاذا الّذِي كَانَت أُمِّي تِحَذِّرُنِي. يُضْرَبُ فِي التّحذيرِ لِلمُعْجَب بِنَفسِهِ. (و) من المَجاز: أَرْضٌ هَلْباءُ، أَي: مجزوزةٌ. والهَلْبَاءُ: (ع بَيْنَ مَكَّةَ واليَمَامةِ، لَهُ يَوْمٌ) ، قَالَه الحَفْصِيّ. قَالَ: وإِنّما سُمِّيَتِ الهَلْبَاءَ، لكَثْرَة نَبَاتِهَا، وأَنّها تُنْبتُ الحَلِيَّ والصِّلِّيَانَ، وَقَالَ الشَّاعر: سلِ القاعَ بالهَلْبَاءِ عَنّا وعَنْهُمُ وعَنْكَ وَمَا نَبَّاكَ مِثْلُ خَبِيرِ كَذَا فِي المُعْجَم. (و) يقالُ: وقعنا فِي (هُلْبَةٍ هَلْبَاءَ) بالضّمّ، أَي: (داهِيَةٍ دَهْيَاءَ) . (و) عَن أَبي عُبَيْدٍ: (الهُلاَبَةُ) ، بالضَّمّ: (غُسَالَةُ السَّلَى) ، وَهِي فِي الحِوَلاءِ. والحُوَلاءُ: رأَسُ السَّلَى، وَهِي غِرسٌ كقَدْرِ القَارُورةِ، ترَاهَا خضْراءَ بعدَ الوَلَدِ، تُسمَّى هُلابَةَ السِّقْيِ. (ولَيْلَةٌ هالِبَةٌ: مَطِيرةٌ) ، من: هَلَبَتْهُمُ السَّمَاءُ: إِذا بَلَّتْهُمْ، كَمَا تقدَّم. (والأَهالِيبُ: الفُنُونُ، واحدُها أُهْلُوبٌ) ، بالضَّمّ قَالَ خَليفةُ الحُصَيْنِيُّ يقالُ: رَكِبَ مِنْهُم أُهْلُوباً من الثَّناءِ، أَي: فَنّاً، وَهِي الأَهاليبُ. قَالَ أَبو عُبَيْدَةَ: هِيَ الأَسالِيبُ، واحِدُها أُسْلُوبٌ. (و) رَجُلٌ هَلِبٌ: نابتُ الهُلْبِ. و (الهَلِبُ: لَقَبُ أَبِي قَبِيصَةَ يَزِيدَ بنِ قُنَافَةَ) كثُمامَة، ويقالُ: يَزِيدُ بن عَدِيّ بْنِ قُنَافَةَ (الطّائِيّ) . وسمّاه ابْنُ الكلبيّ: سَلامَة، (يَضُمُّه المُحَدِّثُون) فَيَقُولُونَ: الهُلْبُ، وشكر اللَّهُ سعيَهم، ونَضَّرَ وَجْهَهُم؛ لأَنّه من بَاب تَسْمِيَة العادِل بالعَدْلِ، مُبَالغَة، خُصُوصا وَقد ثَبت النّقْل، وهم العُمْدة، (والصَّوابُ) : الهَلِبُ، (كَكَتِف) . وَهُوَ ضبطُ ابْنِ ناصرٍ الدِّمَشْقِيِّ، والضَّمُّ عَن الجُمْهُور، كَمَا نَقله خاتمةُ الحُفّاظِ ابْنُ حَجرٍ العَسْقَلانيُّ، رحِمه الله تَعَالَى، وَسبب تلقيبه بِهِ لأَنّه (كانَ أَقْرَعَ، فمَسَحَهُ) أَي: على رأْسِه (النَّبِيُّ، صلَّى اللَّه) تَعَالَى (عَلَيْهِ وسلَّمَ، فنَبَت شَعَرُهُ) ، قَالَ ابْنُ دُرَيْدٍ: كانَ أَقرعَ، فَصَارَ أَفْرَعَ، يَعنِي: كَانَ بِالْقَافِ، فَصَارَ بالفاءِ. وَفِي الحَدِيث: (إِنّ صاحِبَ راية الدَّجّالِ فِي عَجْبِ ذَنَبِهِ مثلُ أَلْيَة البَرَقِ، وفيهَا هَلَبَاتٌ كَهَلَباتِ الفَرَسِ) ، أَي: شعراتٌ، أَو خُصَلاتٌ من الشَّعَرِ. وَفِي حديثِ مُعاويةَ: (أَفْلَتَ وانْحَصَّ الذَّنَبُ، فَقَالَ: كَلاَّ، إِنّهُ لَبِهُلْبِهِ) . وَفِي حَدِيث الْمُغيرَة: (ورَقَبَةٌ هَلْبَاءُ) أَي كَثِيرَةُ الشَّعَر. والهُلْبَةُ: مَا فوقَ العَانَةِ إِلى قريبٍ من السُّرَّةِ، عَن ابْنِ شُمَيْل، وَمِنْه الحديثُ: (لأَنْ يَمتلىءَ مَا بينَ عانَتِي وهُلْبَتِي) . وَفِي نَوَادِر الأَعْرَاب: اهتلبَ السَّيْفَ من غِمْدِه وأَعتقَه وامْتَرَقَه واخْترطَه إِذا اسْتَلَّه.


القاموس المحيط - للفيروز آبادي
الكلمة: منهلب
جذر الكلمة: هلب

- ـ الهُلْبُ، بالضم: الشَّعَرُ كُلُّه، أو ما غَلُطَ منه، أو شَعَرُ الذَّنَبِ، أو شَعَرُ الخِنْزير الذي يُخْرَزُ به، وبالتحريك: كَثْرَةُ الشَّعَرِ، وهو أهْلَبُ، ـ وهَلَبَهُ: نَتَفَ هُلْبَهُ، ـ كهَلَّبَهُ فَتَهَلَّبَ وانْهَلَبَ، ـ وـ السماءُ القَوْمَ: بلَّتْهُمْ بالنَّدَى، أو مَطَرَتْهُمْ مَطَراً مُتتابِعاً، ـ وـ الفَرَسُ: تابَعَ الجَرْيَ، كأَهْلَبَ. ـ والهَلوبُ: المُتَقَرِّبة من زوْجِها، والمُتَجَنِّبَةُ منه، ضِدُّ. ـ وأُهْلوبٌ، كأُسْلوبٍ: فَرَسُ دَهْرِ بنِ عمرٍو، أو فَرَسُ رَبِيعَةَ بنِ عمرٍو. ـ والهَلاَّبُ، كشدَّادٍ: الرِّيحُ البارِدَةُ مع مَطَرٍ، كالهَلاَّبَةِ، ـ وـ من الأَعْوامِ: الكثيرُ المَطَرِ، كالأَهْلَبِ. ـ وهُلْبَةُ الشِّتاءِ، ـ وهُلُبَّتُهُ: شِدَّتُهُ. ـ وهَلَبَهُمْ بِلسانِهِ يَهْلِبُهُمْ: هَجاهُمْ، وشَتَمهُمْ، ـ كهَلَّبَهُمْ، ومنه: المُهَلَّبُ الشاعِرُ أبو المَهالِبَةِ، أو من: ـ هَلَّبَه: نَتَفَ هُلْبَهُ. ـ وفي الكانونِ الثاني: هَلاَّبٌ ومُهَلِّبٌ وهليبٌ، (كشَدَّادٍ ومُحَدِّثٍ وأميرٍ) أيَّامٌ بارِدَةٌ جِدّاً، أو هي في هُلْبَةِ الشِّتاءِ. ـ وهالِبُ الشَّعَرِ، ومُدَحْرِجُ البَعَرِ: من أيامِ الشِّتاءِ. ـ والأَهْلَبُ: الذَّنَبُ المُنْقَطِعُ، والذي لا شَعَرَ عليه، والكَثير الشَّعَرِ، ضِدُّ. ـ والهَلْباءُ: الشَّعْراءُ، والاسْتُ، وع بين مكَّةَ واليَمامَةِ له يومٌ. ـ وهُلْبَةٌ هَلْباءُ: داهِيةٌ دَهْياءُ. ـ والهُلابَةُ: غُسالةُ السَّلَى. ـ وليلةٌ هالِبَةٌ: مَطِيرَةٌ. ـ والأَهاليبُ: الفُنونُ، واحِدُها: أُهْلوبٌ. ـ والهَلِبُ: لَقَبُ أبي قَبِيصَةَ يَزيدَ بنِ قُنافَةَ الطَّائِيِّ، يَضُمُّهُ المُحَدِّثونَ، وصَوابُه: ككَتِفٍ، كان أقْرَعَ، فَمَسَحَهُ النبيُّ، صلى الله عليه وسلم، فَنَبَتَ شَعَرُهُ.


المعجم الوسيط
الكلمة: منهلب
جذر الكلمة: هلب

- الهَلاَّبةُ : الرِّيحُ الباردة., الهَلاَّبُ : اليومُ أَو العامُ.| الغزيرُ المطر والرِّيح.|الهَلاَّبُ الرِّيحُ الباردةُ الممطرة., هَلَّبَ : مبالغة في هَلَبَ., الهُلْبُ : ما غَلُظَ وصَلُبَ من الشَّعر.|الهُلْبُ شَعرُ الذَّنَب.|الهُلْبُ الشَّعرُ النابتُ على أَجفان العينين., أَهْلَبَتِ السَّماءُ القومَ: بلَّتهم بالنَّدى أَو المطر.|أَهْلَبَتِ الفرسُ في عَدْوه: تابعه., الهُلْبَةُ : ما نُتِف من ذَنَب أَو مَعْرَفة.|الهُلْبَةُ ما فوق العانة إِلى قريب من السُّرَّة.|الهُلْبَةُ شعرُ الخِنزير الذي يُخرَزُ به.| وهُلْبةُ الشهر: آخرُه.| وهُلبةُ الشتاء والزمان: شِدَّتهما. والجمع : هُلبٌ., هَلَبَ الفرسَ: هَلْبًا: نَتَفَ هُلْبَه فهو هالبٌ، والفرسُ مهلوب.|هَلَبَ فلانًا بلسانه: نال منه نيلاً شديدًا فهو هَلاَّبٌ., هَلِبَ هَلِبَ هَلَبًا: كَثُرَ شعرُه.|هَلِبَ العامُ: كثُر مطره فهو أَهْلَبُ، وهي هَلْباءُ. والجمع : هُلْبٌ., الهَلُوبُ : المرأَةُ المتقرِّبة من زوجها، تحبُّه وتُقصِي غيرَه. والجمع : هُلُبٌ.|الهَلُوبُ الصِّفَةُ المحمودة., الهُلاَبَةُ : غُسالةُ السَّلَى., اهْتَلَبَ السَّيفَ من غمده: سلَّه.


المعجم الغني
الكلمة: منهلب
جذر الكلمة: هلب

- (طبخ).| نَوْعٌ مِنَ الْحَلَوِيَّاتِ الشَّرْقِيَّةِ تُصْنَعُ مِنَ الْحَلِيبِ وَالسُّكَّرِ.


المعجم الرائد
الكلمة: منهلب
جذر الكلمة: هلب

- 1- هلاب : فعال للمبالغة|2- هلاب : هجاء|3- هلاب : ريح باردة مع مطر|4- هلاب : عام أو يوم غزير المطر|5- هلاب : أيام في كانون الثاني باردة جدا, 1- طريقة الأسلوب, 1- هلب : كثر شعره|2- هلب العام : كثر مطره, 1- هلبة : واحدة الهلب|2- هلبة : كوكب|3- هلبة : ما فوق « العانة » ، وهي منبت الشعر في أسفل البطن ، إلى السرة 4- « هلبة الشهر » : آخره|5- « هلبة الزمان أو الشتاء » : شدته, 1- هلبه : نتف هلبه|2- هلب : ذنب الفرس : جزه ، قطعه|3- هلبه بلسانه : شتمه ، نال منه نيلا شديدا|4- هلبته السماء : بلته بالندى|5- هلبته السماء : أمطرته مطرا متتابعا|6- هلب الفرس : تابع الجري, 1- حلواء تصنع من الحليب ، والنشاء أو الرز المدقوق ، والسكر, 1- ريح باردة مع مطر, 1- تهلب الشعر : تنتف, 1- أهلب : كثير الشعر|2- أهلب : لا شعر عليه|3- « ذنب أهلب » من قطع 4- « عيش أهلب » : واسع ، ميسور|5- « عام أهلب » : كثير المطر|6- « عام أهلب » : مخصب, 1- أهلبته السماء : بلته بالندى أو بالمطر|2- أهلب الفرس في جريه : تابعه, 1- إنهلب الشعر : تنتف ، اقتلع, 1- أذناب وأعراف منتوفة, 1- أيام في كانون الثاني باردة جدا, 1- مهلب : مهجو, 1- إهتلب السيف من غمده : أخرجه ، سله


المعجم المعاصر
الكلمة: منهلب
جذر الكلمة: هلب

- هُلْب :شَعْر ينبت على جَفن العين., هُلْبة ، جمع هُلُبات وهُلْبات وهُلَب.|1- ما فوق العانة إلى السُّرة. |2 - ما نُتِف من ذَنَب., هَلاّب :صيغة مبالغة من هلَبَ. |• الهَلاَّب.|1- اليوم أو العام الغزير المطر. |2 - الرِّيح الباردة مع مطر. |3 - من ينال النَّاسَ بلسانه نيلاً شديدًا :-لابُدّ أن يلقى الهلاَّب يومًا عقابه., أهلبَ يُهلب ، إهلابًا ، فهو مُهلِب ، والمفعول مُهلَب | • أهلبَتِ السَّماءُ النَّاسَ هلَبتهم، بَلَّتهم بشيء من ندى أو نحو ذلك., مُهَلَّبيَّة :نوع من الحلوى يُصنع من الحليب والنشا (أو الأرز المدقوق) والسكر., هَلْب :مصدر هلَبَ., هلِبَ يَهلَب ، هلَبًا ، فهو أهلبُ | • هلِب الشَّخصُ كثُر شعرُه :-عليك بالحلاّق فقد هلِب رأسُك.|• هلِب العامُ: كثُر مطرُه., هلَبَ يهلِب ، هَلْبًا ، فهو هالِب ، والمفعول مَهْلوب | • هلَبت السَّماءُ القومَ بلَّتهم بالنَّدى، مطرتهم مطرًا متتابعًا. |• هلَب فلانًا بلسانه: هجاه، نال منه نيلاً شديدًا., هلَّبَ يهلِّب ، تهليبًا ، فهو مُهلِّب ، والمفعول مُهلَّب | • هلَّبَ القومَ بلسانه هلَبهم، هجاهم وشتمهم. |• هلَّب شَعْرَه: نتفَه., هَلَب :مصدر هلِبَ., هِلْب :حديدة ذات خطاطيف عديدة., أهْلبُ ، جمع هُلْب، مؤ هلباء، جمع مؤ هلباوات وهُلْب: صفة مشبَّهة تدلّ على الثبوت من هلِبَ.


معجم اللغة العربية المعاصرة
الكلمة: منهلب
جذر الكلمة: هلب

- هَلَب :مصدر هلِبَ., هَلْب :مصدر هلَبَ., هُلْب :شَعْر ينبت على جَفن العين., هِلْب :حديدة ذات خطاطيف عديدة., هلَبَ يهلِب ، هَلْبًا ، فهو هالِب ، والمفعول مَهْلوب | • هلَبت السَّماءُ القومَ بلَّتهم بالنَّدى، مطرتهم مطرًا متتابعًا. |• هلَب فلانًا بلسانه: هجاه، نال منه نيلاً شديدًا., هلِبَ يَهلَب ، هلَبًا ، فهو أهلبُ | • هلِب الشَّخصُ كثُر شعرُه :-عليك بالحلاّق فقد هلِب رأسُك.|• هلِب العامُ: كثُر مطرُه., هلَّبَ يهلِّب ، تهليبًا ، فهو مُهلِّب ، والمفعول مُهلَّب | • هلَّبَ القومَ بلسانه هلَبهم، هجاهم وشتمهم. |• هلَّب شَعْرَه: نتفَه.


معجم الصحاح في اللغة
الكلمة: منهلب
جذر الكلمة: هلب

- ةالهلْب : شعر الخنزير الذي يخْرز به، والجمع الهلب. وكذلك ماغلظ من شعر الذنب وغيره. والأهلب: الفرس الكثير الهلْب. وهلبْت الفرس، إذا نتفت هلْبه. فهو مهلوب. وعام أهْلب، أي خصيب. وهلْبة الزمان: شدّته، مثل الكلْبة والجلْبة. وا لهلاّبة: الريح الباردة معقطر. ويوم هلاّب، أي ذو ري ح ومط ر.



الأكثر بحثاً