المعاجم

معجم لسان العرب
الكلمة: هبا
جذر الكلمة: هبا

- ابن شميل: الهَباء التراب الذي تُطَيِّرُه الريح فتراه على وجوه الناس وجُلُودِهم وثيابهم يَلْزَقُ لُزوقاً. وقال: أَقول أَرَى في السماء هَباء، ولا يقال يَوْمُنا ذو هَباء ولا ذو هَبْوةٍ. ابن سيده وغيره: الهَبْوةُ الغَبَرَةُ، والهَباءُ الغُبار، وقيل: هو غُبار شبه الدُّخان ساطِعٌ في الهَواء؛ قال رؤبة: تَبْدُو لنا أَعْلامُه بعدَ الغَرَقْ في قِطَعِ الآلِ، وهَبْواتِ الدُّقَقْ قال ابن بري: الدُّقَقُ ما دَقَّ من التراب، والواحد منه الدُّقَّى كما تقول الجُلَّى والجُلَل. وفي حديث الصوم: وإِن حالَ بينكم وبينه سَحاب أَو هَبْوةٌ فأَكمِلُوا العِدَّة أَي دون الهِلالِ؛ الهَبْوة: الغَبَرَة، والجمع أَهْباء، على غير قياس. وأَهْباءُ الزَّوْبَعةِ: شِبه الغُبار يرتفع في الجوّ. وهَبا يَهْبُو هُبُوًّا إِذا سطع، وأَهْبَيْتُه أَنا. والهَباء: دُقاق الترب ساطِعُه ومَنْثُورُه على وجه الأَرض. وأَهْبى الفرَسُ: أَثار الهَباء؛ عن ابن جني، وقال أَيضاً: وأَهْبَى الترابَ فعَدَّاه؛ وأَنشد: أَهْبَى الترابَ فَوْقَه إِهْبايا جاء بإِهْبايا على الأَصل. ويقال: أَهْبَى الترابَ إِهْباء، وهي الأَهابيّ؛ قال أَوْس بن حَجَر: أَهابِيَّ سَفْساف منَ التُّرْب تَوْأَم وهَبا الرَّمادُ يَهْبُو: اخْتلَطَ بالتراب وهَمَد. الأَصمعي: إِذا سَكَن لَهَبُ النارِ ولم يَطْفَأْ جَمْرُها قيل خَمَدت، فإِن طَفِئَت البتة قيل هَمَدَت، فإِذا صارت رَماداً قيل هَبا يَهْبُو وهو هابٍ، غير مهموز. قال الأَزهري: فقد صح هَبا الترابُ والرَّمادُ معاً. ابن الأَعرابي: هَبا إِذا فَرَّ، وهَبا إِذا مات أَيضاً، وتَها إِذا غَفَل، وزها إِذا تكبَّر، وهزا إِذا قَتَل، وهزا إِذا سار، وثَها إِذا حَمُقَ. والهَباء: الشيء المُنْبَثُّ الذي تراه في البيت من ضَوْء الشمس شَبيهاً بالغُبار. وقوله عز وجل: فجعلناه هَباءً منْثُوراً؛ تأْويله أَنَّ اللهَ أَحْبطَ أَعمالهم حتى صارت بمنزلة الهَباء المنثور. التهذيب: أَبو إسحق في قوله هَباء مُنْبَثّاً، فمعناه أَن الجبال صارت غُباراً، ومثله: وسُيِّرَتِ الجِبالُ فكانت سَراباً؛ وقيل: الهَباء المُنْبثُّ ما تُثِيره الخَيل بحَوافِرها من دُقاق الغُبار، وقيل لما يظهر في الكُوَى من ضوء الشمس هَباء. وفي الحديث: أَن سُهَيْلَ بن عَمرو جاء يَتَهبَّى كأَنه جمل آدم. ويقال. جاء فلان يَتَهَبَّى إِذا جاء فارغاً يَنْفُض يديه؛ قال ذلك الأَصمعي، كما يقال جاء يضرب أَصْدَرَيْه إِذا جاء فارغاً. وقال ابن الأَثير: التَّهَبِّي مَشْي المُخْتال المعجب من هَبا يَهْبُو هُبُوًّا إِذا مشى مشياً بَطِيئاً. وموضعٌ هابي التراب: كأَنَّ ترابه مثل الهَباء في الرّقة. والهابي من التراب: ما ارْتفَعَ ودَقَّ؛ ومنه قول هَوْبرٍ الحارِثي: تَزَوَّدَ مِنَّا بَيْنَ أُذْنَيْهِ ضَرْبةً، دَعَتْه إِلى هابي التُّرابِ عقِيمُ وتُرابٌ هابٍ؛ وقال أَبو مالك بن الرّيب: تَرَى جَدَثاً قد جَرَّتِ الرِّيحُ فَوْقَه تُراباً، كلَوْنِ القَسْطلانِيِّ، هابِيا (* هذا البيت لمالك بن الريب لا لأبيه وهو من قصيدته الشهيرة التي يرثي بها نفسه.) والهابي: تُراب القبر؛ وأَنشد الأَصمعي: وهابٍ، كجُثْمانِ الحَمامةِ، أَجْفَلَتْ به رِيحُ تَرْجٍ والصَّبا كلّ مُجْفَلِ (* قوله« مجفل» هو بضم الميم، وضبط في ترج بفتحها وهو خطأ.) وقوله: يكونُ بها دَليلَ القَومِ نَجْمٌ، كعَينِ الكلْبِ في هُبًّى قِباعِ قال ابن قتيبة في تفسيره: شبه النجم بعين الكلب لكثرة نعاس الكلب لأَنه يفتح عينيه تارة ثم يُغْضِي فكذلك النجم يظهر ساعة ثم يَخْفَى بالهَباء، وهُبًّى: نُجُوم قد استترت بالهباء، واحدها هابٍ، وقِباعٌ: قابِعةٌ في الهباء أَي داخلة فيه؛ وفي التهذيب: وصف النجم الهابي الذي في الهباء فشبهه بعين الكلب نهاراً، وذلك أَنَّ الكلب بالليل حارس وبالنهار ناعس، وعين الناعس مُغْمِضة، ويبدو من عينيه الخَفِيُّ، فكذلك النجم الذي يهتدى به هو هابٍ كعين الكلب في خَفائه، وقال في هُبًّى: وهو جمع هابٍ مثل غُزًّى جمع غازٍ، والمعنى أَنَّ دليل القوم نجم هابٍ في هُبًّى يَخفى فيه إِلا قليلاً نه، يَعرف به الناظر إِليه أَيَّ نجم هو وفي أَيِّ ناحية هو فيهتدي به، وهو في نجوم هُبًّى أَي هابِيةٍ إِلا أَنها قِباعٌ كالقَنافِذ إِذا قَبَعَت فلا يُهْتَدَى بهذه القِباع، إِنما يُهتدى بهذا النجم الواحد الذي هو هابٍ غير قابِعٍ في نجوم هابِيةٍ قابعة، وجمع القابعَ على قِباعٍ كما جمعوا صاحباً على صِحابٍ وبعيراً قامِحاً على قِماحٍ. النهاية في حديث الحسن: ثم اتَّبَعه من الناس هَباءٌ رَعاعٌ؛ قال: الهَباء في الأَصل ما ارتفع من تحت سَنابك الخيل، والشيءُ المُنْبَثُّ الذي تراه في ضوء الشمس، فشبه بها أَتباعه. ابن سيده: والهَباء من الناس الذين لا عقول لهم. والهَبْوُ: الظليم. والهَباءَةُ: أَرض ببلاد غَطَفان، ومنه يوم الهَباءَة لقَيس بن زُهير العبسي على حُذيفة بن بَدْر الفزاريّ، قتله في جَفْر الهباءَة وهو مُسْتَنْقع ماء بها. ابن سيده: الهَبَيُّ الصبي الصغير، والأُنثى هَبَيَّةٌ؛ حكاهما سيبويه، قال: وزنهما فَعَلٌّ وفَعَلّةٌ، وليس أَصل فَعلّ فيه فَعْلَلاً وإِنما بني من أَول وهلة على السكون، ولو كان الأَصل فَعْلَلاً لقلت هَبْياً في المذكر وهَبْياةً في المؤنث؛ قال: فإِذا جمعت هَبَيّاً قلت هَبائيّ لأَنه بمنزلة غير المعتلّ نحو مَعدّ وجُبُنّ. قال الجوهري: والهَبَيُّ والهَبَيّةُ الجارية الصغيرة. وهَبِي: زَجْرٌ للفرس أَي تَوسَّعي وتَباعَدي؛ وقال الكميت: نُعَلِّمُها هَبي وهَلاً وأَرْحِبْ، وفي أَبْياتِنا ولَنا افْتُلِينا النهاية: وفي الحديث أَنه حََضَرَ ثَريدةً فهَبَّاها أَي سوّى موضع الأَصابع منها، قال: وكذا روي وشرح.


معجم لسان العرب
الكلمة: هبا
جذر الكلمة: هبب

- ابن سيده: هَبَّتِ الريحُ تَهُبُّ هُبُوباً وهَبِـيباً: ثارَتْ وهاجَتْ؛ وقال ابن دريد: هَبَّتْ هَبّاً، وليس بالعالي في اللغة، يعني أَن المعروف إِنما هو الـهُبُوبُ والـهَبيبُ؛ وأَهَبَّها اللّهُ. الجوهري: الـهَبُوبةُ الريح التي تُثِـير الغَبَرة، وكذلك الـهَبُوبُ والـهَبيبُ. تقول: من أَين هَبَبْتَ يا فلان؟ كأَنك قلت: من أَين جِئْتَ؟ من أَينَ انْتَبَهْتَ لنا؟ وهَبَّ من نَومه يَهُبُّ هَبّاً وهُبُوباً: انْتَبه؛ أَنشد ثعلب: فحَيَّتْ، فحَيَّاها، فهَبَّ، فحَلَّقَتْ، * مَعَ النَّجْم، رُؤْيا في الـمَنام كَذُوبُ وأَهَبَّه: نَبَّهَه، وأَهْبَبْتُه أَنا. وفي حديث ابن عمر: فإِذا هَبَّتِ الرِّكابُ أَي قامَت الإِبلُ للسَّير؛ هو من هَبَّ النائمُ إِذا اسْتَيْقَظَ. وهَبَّ فلانٌ يَفْعَل كذا، كما تقول: طَفِقَ يَفْعَلُ كذا. وهَبَّ السيفُ يَهُبُّ هَبَّةً وهَبّاً: اهْتَزَّ، الأَخيرةُ عن أَبي زيد. وأَهَبَّه: هَزَّه؛ عن اللحياني. الأَزهري: السيفُ يَهُبُّ، إِذا هُزَّ، هَبَّةً؛ الجوهري: هَزَزْتُ السيفَ والرُّمْحَ، فهَبَّ هَبَّةً، وهَبَّتُه هِزَّتُه ومَضاؤُه في الضَّريبة. وهَبَّ السيفُ يَهُبُّ هَبّاً وهَبَّةً وهِـبَّةً إِذا قطَعَ. وحكى اللحياني: اتَّقِ هَبَّةَ السيفِ، وهِـبَّتَه. وسَيْفٌ ذو هَبَّةٍ أَي مَضاءٍ في الضريبة؛ قال: جَلا القَطْرُ عن أَطْلالِ سَلْمى، كأَنما * جَلا القَيْنُ عن ذِي هَبَّةٍ، داثِرَ الغِمْدِ وإِنه لذو هَبَّةٍ إِذا كانت له وَقْعة شديدة. شمر: هَبَّ السيفُ، وأَهْبَبْتُ السيفَ إِذا هَزَزْته فاهْتَبَّه وهَبَّه أَي قَطَعَه. وهَبَّتِ الناقةُ في سَيرِها تَهِبُّ هِـباباً: أَسْرَعَتْ. والـهِـبابُ: النَّشاطُ، ما كان. وحكى اللحياني: هَبَّ البعيرُ، مِثْلَه، أَي نَشِطَ؛ قال لبيد: فلها هِـبابٌ في الزِّمامِ، كأَنها * صَهْباءُ راحَ، مع الجَنُوبِ، جَهامُها وكلُّ سائرٍ يَهِبُّ، بالكسر، هَبّاً وهُبُوباً وهِـباباً: نَشِطَ. يونس: يقال هَبَّ فلانٌ حِـيناً، ثم قَدِمَ أَي غابَ دَهْراً، ثم قَدِمَ. وأَينَ هَبِـبْتَ عَنَّا (1) (1 قوله «وأين هببت عنا» ضبطه في التكملة، بكسر العين، وكذا المجد.)؟ أَي أَينَ غِـبْتَ عَنَّا؟ أَبو زيد: غَنِـينا بذلك هَـِبَّةً من الدَّهْرِ أَي حِقْبةً. قال الأَزهري: وكأَن الذي رُوِيَ ليُونُسَ، أَصلُه من هِـبَّة الدَّهْرِ. الجوهري: يقال عِشْنا بذلك هِـبَّةً من الدَّهْرِ أَي حِقْبةً، كما يقال سَبَّةً. والـهِبَّةُ أَيضاً: الساعةُ تَبْقَى من السَّحَر. وروى النَّضْرُ بن شُمَيْل، بإِسناده في حديث رواه عن رَغْبانَ، قال: لقد رأَيتُ أَصحابَ رسول اللّه، صلى اللّه عليه وسلم، يَهُبُّونَ إِليهما، كما يَهُبُّونَ إِلى المكتوبة؛ يعني الركعتين قبل المغرب أَي يَنْهَضُونَ إِليهما، والـهِبابُ: النَّشاطُ. قال النَّضْرُ: قوله يَهُبُّون أَي يَسْعَوْنَ. وقال ابن الأَعرابي: هُبَّ إِذا نُبِّه (2) (2 قوله «هب إذا نبه» أي، بالضم، وهب، بالفتح، إذا انهزم كما ضبط في التهذيب وصرح به في التكملة.) ، وهَبَّ إِذا انْهَزَمَ. والـهِبَّةُ، بالكسر: هِـيَاجُ الفَحْل. وهَبَّ التَّيْسُ يَهُـِبُّ هَبّاً وهِـباباً وهَبِـيباً، وهَبْهَبَ: هاجَ، ونَبَّ للسِّفاد؛ وقيل: الـهَبْهَبَةُ صَوْتُه عند السِّفادِ. ابن سيده: وهَبَّ الفَحْلُ من الإِبلِ وغيرها يَهُبُّ هِـباباً وهَبِـيباً، واهْتَبَّ: <ص:779> أَراد السِّفادَ. وفي الحديث: أَنه قال لامرأَة رِفاعةَ: لا، حتى تَذُوقي عُسَيْلَتَه، قالت: فإِنه يا رسول اللّه، قد جاءَني هَبَّةً أَي مَرَّةً واحدةً؛ من هِـبابِ الفَحْل، وهو سِفادُه؛ وقيل: أَرادتْ بالـهَبَّةِ الوَقْعَةَ، من قولهم: احْذَرْ هَبَّةَ السيف أَي وَقْعَتَه. وفي بعض الحديث: هَبَّ التَّيْسُ أَي هاجَ للسِّفادِ، وهو مِهْبابٌ ومِهْبَبٌ. وهَبْهَبْتُه: دَعَوْتُه (1) (1 قوله «وهبهبته دعوته» هذه عبارة الصحاح، وقال في التكملة: صوابه وهبهبت به دعوته. ثم قال والهباب الهباء أي كسحاب فيهما.) ليَنْزُوَ، فتَهَبْهَبَ تَزَعْزَعَ. وإِنه لـحَسَن الـهِبَّةِ: يُرادُ به الحالُ. والـهِبَّةُ: القِطْعة من الثوب. والـهِبَّة: الخِرْقة؛ ويقال لِقِطَع الثَّوْبِ: هِـبَبٌ، مثل عِنَب؛ قال أَبو زُبَيْدٍ: غَذاهُما بدِماءِ القَوْمِ، إِذْ شَدَنا، * فما يَزالُ لوَصْلَيْ راكِبٍ يَضَعُ على جَناجِنِه، مِن ثَوْبه، هِـبَبٌ، * وفيه، من صائكٍ مُسْتَكْرَهٍ، دُفَعُ يَصِفُ أَسَداً أَتى لشِبْلَيْه بوَصْلَيْ راكبٍ؛ والوَصْلُ: كلُّ مَفْصِلٍ تامٍّ، مثل مَفْصِل العَجُز من الظَّهْر؛ والهاءُ في جَناجِنِه تَعُودُ على الأَسد؛ والهاءُ في قوله من ثوبه تعود على الراكب الذي فَرَسَه، وأَخَذَ وَصْلَيْه؛ ويَضَعُ: يَعْدو؛ والصائك: اللاَّصِقُ. وثَوْبٌ هَبايِبُ وخَبايِبُ، بلا همز فيهما، إِذا كان مُتَقَطِّعاً. وتَهَبَّبَ الثوبُ: بَلي. وثَوْبٌ هِـبَبٌ وأَهْبابٌ: مُخَرَّقٌ؛ وقد تَهَبَّبَ؛ وهَبـبه: خَرَّقَه، عن ابن الأَعرابي؛ وأَنشد: كأَنَّ، في قمِـيصِه الـمُهَبَّبِ، * أَشْهَبَ، من ماءِ الحديدِ الأَشْهَبِ وهَبَّ النجمُ: طَلَع. والـهَبْهابُ: اسمٌ من أَسماءِ السَّراب. ابن سيده: الـهَبْهابُ السَّرابُ. وهَبْهَبَ السَّرابُ هَبْهَبةً إِذا تَرَقْرَقَ. والـهَبْهابُ: الصَّيَّاحُ. والـهَبْهَبُ والـهَبْهَبِـيُّ: الجمل السريع؛ قال الراجز: قد وَصَلْنا هَوْجَلاً بهَوْجَلِ، بالـهَبْهَبِـيَّاتِ العِتاقِ الزُّمَّلِ والاسْمُ: الـهَبْهَبةُ. وناقةٌ هَبْهَبيَّةٌ: سريعةٌ خَفيفةٌ؛ قال ابن أَحْمر: تَماثِـيلَ قِرْطاسٍ على هَبْهَبيَّةٍ، * نَضا الكُورُ عن لَحْمٍ لها، مُتَخَدِّدِ أَراد بالتماثيل: كُتُباً يَكْتُبُونَها. وفي الحديث: إِن في جهنم وادياً يقال له: هَبْهَبٌ، يَسْكُنُه الجَبَّارُون. الـهَبْهَبُ: السَّريعُ. وهَبْهَبَ السَّرابُ إِذا تَرَقْرَقَ. والـهَبْهَبِـيُّ: تَيْسُ الغَنَم؛ وقيل: راعيها؛ قال: كأَنه هَبْهَبـيٌّ، نامَ عنْ غَنَمٍ، * مُسْـتَأْوِرٌ في سَوادِ الليلِ، مَذْؤُوبُ والـهَبْهَبـيُّ: الـحَسَنُ الـحُداءِ، وهو أَيضاً الـحَسَنُ الخِدْمَةِ. وكلُّ مُحْسِنِ مهْنةٍ: هَبْهَبـيٌّ؛ وخَصَّ بعضُهم به الطَّبَّاخَ والشَّوَّاءَ. والـهَبْهابُ: لُعْبة لصِـبيانِ العِراقِ؛ وفي التهذيب: ولُعْبةٌ لصِبْيانِ الأَعْرابِ يُسَمُّونَها: الـهَبْهابَ؛ وقوله أَنشده ثعلب: يَقُودُ بها دليلَ القَوْمِ نَجْمٌ، * كعَيْنِ الكَلْبِ، في هُبَّى قِـباعِ قال: هُبَّى من هُبُوب الريح؛ وقال: كعَيْن الكلب، لأَنه لا يَقْدرُ أَن يَفْتَحَها. قال ابن سيده: كذا وقع في نوادر ثعلب؛ قال: والصحيح <ص:780> هُبًّى قِـباع، من الـهَبْوةِ، وهو مذكور في موضعه. وهَبْهَبَ إِذا زَجَرَ. وهَبْهَبَ إِذا ذَبَح. وهَبْهَبَ إِذا انْتَبَه. ابن الأَعرابي: الـهَبْهَبـيُّ القَصَّابُ، وكذلك الفَغْفَغِـيُّ؛ قال الأَخطل: على أَنـَّها تَهْدي الـمَطِـيَّ إِذا عَوَى، * من الليل، مَمْشُوقُ الذراعَيْنِ هَبْهَبُ أَراد به: الخَفيفَ من الذئاب.


معجم تاج العروس
الكلمة: هبا
جذر الكلمة: هبب

- : ( {الهَبُّ،} والهُبُوبُ) ، بِالضَّمِّ: (ثَوَرَانُ الرِّيحِ، {كالهَبِيبِ) . فِي الْمُحكم:} هَبَّت الرِّيحُ، {تَهُبُّ} هُبُوباً،! وهَبِيباً: ثارَتْ، وهاجَتْ. وَقَالَ ابْن دُرَيْد: {هَبّ} هَبّاً، وَلَيْسَ بالعَالي فِي اللغَة، يَعْنِي: أَنّ المعروفَ إِنّما هُوَ {الهُبُوب،} والهَبِيبُ. قلتُ: فالمُصَنِّفُ قدّمَ غيرَ الْمَعْرُوف على مَا هُوَ مستعملٌ مَعْرُوف. وَفِي بغية الآمال، لاِءَبي جَعْفَر اللَّبْلِيّ: أَنَّ القِيَاس فِي فَعَلَ المفتوحِ اللَّازِم المُضَاعَف أَن يكونَ مُضَارِعُهُ بِالْكَسْرِ، إِلاّ الأَفعالَ الثّمانيةَ والعشرينَ، مِنْهَا: {هَبَّتِ الرِّيحُ. (و) } الهَبّ، والهُبُوبُ، والهَبِيبُ: (الانْتِباهُ مِنَ النَّوْمِ) ، {هَبَّ،} يَهُبُّ. وأَنشد ثعلبٌ: فَحَيَّتْ فحَيَّاهَا {فهَبَّ فحَلَّقَت مَعَ النَّجْمِ رُؤْيَا فِي المَنَامِ كَذُوبُ } وأَهَبَّ اللَّهُ الرِّيحَ، {وأَهَبَّهُ من نَوْمِه: نَبَّهَهُ، وأَهْبَبْتُه أَنا. قَالَ شيخُنَا: هَبَّ من نَوْمِهِ، من الأَفعال الّتي استعملَتها العربُ لازِمَةً كَمَا هُوَ الْمَشْهُور، ومتعدِّيةً أَيضاً، يُقَال: هَبَّ من نَوْمِهِ،} وهَبَّه غَيْرُهُ؛ واستلُّوا لذالك بقوله تعالَى فِي قراءَةٍ شاذَّةٍ: {قَالُوا يَا ويلنا من {هَبَّنا من مرقدنا} بدل قَوْله تَعَالَى فِي المُتواتِرَة: {مَن بَعَثَنَا} (يسلله: 52) ، وَقَالُوا: هَبَّنا مَعْنَاهُ: أَيْقَظَنا وبَعَثَنا، وأَنّه يُقَال: هَبَّنا ثُلاثِيّاً متعدّياً،} كأَهَبَّنا رُباعِيّاً. والقراءَةُ نقلهَا البيضاويُّ وغيرُه. وَجعلُوا الثُّلاثيَّ والمَزيدَ بِمَعْنى. ولكِنَّ ابْنَ جِنِّي فِي المُحْتَسب أَنكر هَذِه القِراءَة، وَقَالَ: لم أَرَ لهاذا أَصْلاً، إِلاّ أَن يكونَ على الْحَذف والإِيصال، وأَصلُهُ هَبَّ بِنَا، أَي: أَيْقَظَنَا. انْتهى. وَفِي الأَساس، ريحٌ هابَّةٌ، وهَبَّت هُبُوباً، وأَهَبَّها الله، واسْتَهَبَّها. وَجعل هَبَّ من نَومه: انْتَبَهَ، من المَجَاز. (و) منهُ أَيضاً، الهَبُّ: ال (نَّشاطُ) مَا كانَ. ورَوَى النَّضْرُ بنُ شُمَيْل بإِسناده فِي حديثٍ رَوَاهُ عَن رَغْبَانَ قَالَ: (لقد رأَيتُ أَصحابَ رسولِ الله، صلى الله عَلَيْهِ وَسلم! يَهُبُّونَ إِلَيْهِما كَمَا يَهُبُّونَ إِلى الْمَكْتُوبَة) ، يَعْنِي: الرَّكْعَتَيْنِ قبل المَغْرِب. أَي: يَنْهَضُونَ إِليهما. قَالَ النَّضْرُ: قولُهُ يَهُبُّونَ، أَي: يَسْعَوْن. و (كُلُّ سائرٍ) هَبَّ، يَهِبّ، بالكَسْرِ، هَبّاً، وهُبُوباً: نَشِطَ. (و) {هُبُوبُه: (سُرْعَتُه،} كالهِبابِ، بالكَسْرِ) : النَّشاط. {وهَبَّتِ النّاقةُ فِي سَيرها،} تَهُبُّ، بالضَّمّ، {هِبَاباً: أَسْرَعَت، وَحكى اللِّحْيَانيّ: هَبَّ البعيرُ، مثلُه، أَي نَشِطَ، قَالَ لَبِيدٌ: فَلَها} هِبابٌ فِي الزِّمامِ كأَنَّها صَهْباءُ راحَ مَعَ الجَنُوبِ جَهَامُها (و) إِنّه لَحَسَنُ (الهِبَّة، بالكَسْرِ) يُرَادُ بِهِ (الحالُ) . (و) {الهِبَّةُ: (القِطْعَةُ من الثَّوْبِ) . } والهِبَّةُ: الخِرْقَةُ. (ج) {هِبَبٌ (كعِنَبٍ) ؛ قالَ أَبو زُبَيْدٍ: غَذاهُمَا بِدِمَاءِ القَوْمِ إِذْ شَدَنا فَمَا يَزَالُ لِوَصْلَيْ راكِبٍ يَضَعُ على جَنَاجِنِهِ من ثَوْبِهِ هِبَبٌ وَفِيه مِن صائكٍ مُسْتَكْرَهٍ دُفَعُ يَصِفُ أَسداً أَتى لِشِلَيْهِ بوَصْلَيْ راكبٍ والوَصْلُ: كلُّ مَفْصِل تامًّ، مثْل مَفْصِلِ العَجُزِ من الظَّهْر. والهاءُ فِي (جَنَاجِنِه) تعودُ إِلى الأَسد؛ وَفِي (ثوبِه) إِلى الرّاكب، ويَضَعُ: يَعْدُو. والصّائِكُ: اللاّصِقُ. (و) من المَجَاز: الهِبَّةُ: (مَضَاءُ السَّيْفِ) فِي الضَّرِيبَةِ، وهِزَّتُهُ. وَفِي الصَّحاح: هَزَزْتُ السَّيْفَ والرُّمْحَ،} فهَبَّ {هَبَّةً؛} وهَبَّتُهُ: هِزَّتُهُ، ومَضَاؤُه فِي الضَّرِيبَة. وحَكَى اللِّحْيَانيُّ: اتَّقِ {هَبَّةَ السَّيْفِ،} وهِبَّتَه. وَسيف ذُو هَبَةٍ: أَي مضاءٍ فِي الضَّرِيبة؛ قَالَ: جلا القَطْرُ عَن أَطْلالِ سَلْمَى كأَنَّما جَلا القَيْنُ عَن ذِي هَبَّةٍ داصِرَ الغِمْدِ وإِنَّهُ لَذُو هَبَّة: إِذا كَانَت لَهُ وقْعَة شَدِيدَة. (و) الهِبَّةُ، أَيضاً: (السّاعَةُ تَبْقَى من السَّحَرِ) ، رَوَاهُ الجوهريُّ عَن الأَصمعيّ. (و) من الْمجَاز: عِشنا بذالك {هِبَّةً، وَهِي (الحِقْبَةُ من الدَّهْرِ) ، كَمَا يُقَال: سَبَّةً، كَذَا فِي الصَّحاح، وَهُوَ المَرْوِيُّ عَن أَبي زيدٍ، (ويُفْتَحُ فِيهِما) ، أَي فِي اللَّذَيْن ذُكِرَا قَرِيبا. وهاذا غيرُ مشهورٍ عندَ أَئمّةِ اللُّغَة، وإِنّما الوَجْهَانِ فِي الهَبَّة بِمَعْنى هَزِّ السَّيْف ومَضائِهِ، كَمَا أَسلفناه آنِفاً. وأَمّا مَا عداهُ، فَلم يُذْكَرْ فِيهِ إِلاّ الكسرُ فَقَط. (وهَبَّهُ) السَّيْفُ، يَهُبّ، (هَبّاً، وهَبَّةً) بِالْفَتْح، (وهِبَّةً) بِالْكَسْرِ. وَهَذَا كَلَامه يؤيّد مَا قُلْنَاهُ. وَعَن شَمِر: هَبَّ السَّيْفُ، وأَهْبَبْتُ السَّيْفَ: إِذا هَزَزْتَهُ،} فاهْتَبَّهُ، وهَبَّهُ، أَي: (قَطَعَهُ) . (و) من المَجَاز: {الهِبَّةُ، بِالْكَسْرِ: هِياجُ الفَحْلِ. } وهَبَّ (التَّيْسُ، {يَهِبُّ) بِالْكَسْرِ، وَعَلِيهِ اقْتصر الجَوْهَرِيّ، وَهُوَ الْقيَاس، (} ويَهُبُّ) بالضَّمِّ شُذُوذاً، وَهُوَ غيرُ معروفٍ فِي دَواوينِ اللُّغَة، ولاكنّا أَسلفنا النّقل عَن أَبي جعفرٍ اللَّبْلِيّ أَنّه من جملَة الأَفعال الثّمانية والعِشْرِين، وَبِه صَرَّحَ ابْنُ مَالك. ثمّ رأَيْتُ الصّاغانيَّ نَقله عَن الفَرَّاءِ. فقولُ شيخِنا: فِي كَلَام المُصَنّف نَظَرٌ، لَا يخلُو من تَأَمُّلٍ. ( {هَبِيباً،} وهِبَاباً، {وهِبَّةً) بِالْكَسْرِ فيهمَا: هاجَ، و (نَبَّ لِلسِّفادِ،} كاهْتَبَّ، {وهَبْهَبَ) . وقيلَ:} الهَبْهَبَةُ: صوتُهُ عندَ السِّفاد. وَفِي الْمُحكم: وهَبَّ الفَحْلُ من الإِبِلِ وغيرِها، يَهِبُّ، {هِبَاباً،} وهَبِيباً، {واهْتَبَّ: أَرادَ السِّفادَ. (و) هَبَّ (السَّيْفُ) ،} يَهُبُّ، هَبَّةً، وهَبّاً: (اهْتَزَّ) . الأَخِيرَةُ عَن أَبي زيد. وأَهَبَّهُ: هَزَّهُ، عَن اللّحيانيّ. وَقَالَ الأَزهريّ: السَّيْفُ يَهُبُّ، إِذا هُزَّ، هَبَّةً. وَقد تقدَّمَ. (و) من المَجَاز يُقَال: هَبَّ (فُلانٌ) حِيناً، ثمّ قَدمَ، أَي: (غابَ دَهْراً) ثمّ قَدِمَ، وهاذا عَن يُونُسَ. وناسٌ يَقُولُونَ غابَ فلانٌ ثمَّ هَبَّ، وَهُوَ أَشْبَه، قَالَ الأَزهريّ: وكأَنّ الّذِي حُكِيَ عَن يُونُسَ أَصلُه من هِبَّة الدَّهْرِ. (و) قَالَ ابْن الأَعْرَابيّ: هُبَّ، بالضَّمّ: إِذا نُبِّهَ، وهَبَّ، بِالْفَتْح، (فِي الحَرْبِ) : إِذا (انْهَزَمَ) . (و) من المَجَاز: (هَبَّ) فلانٌ (يَفْعَلُ كَذَا) ، كَمَا تقولُ: (طَفِقَ) يَفعَلُ كَذَا. (و) وَقع فِي بعض الأَحاديثِ: (هَبَّ التَّيْسُ) أَي: هاجَ للسِّفادِ، وَقد تقدَّم. و ( {- هَبَبْتُ بِهِ: دَعَوْتُهُ لِيَنْزوَ) ،} فَتَهَبْهَبَ: تَزَعْزَعَ، (وقَوْلُ الجَوْهَرِيّ: {هَبَبْتُهُ، خَطَأٌ) . والّذي نَقله المصنّف عَن الصَّحاح، هُوَ الصَّحِيح؛ ونَصُّه: هَبَبْتُهُ، لَا هَبَبْتُ بِهِ، والنُّسْخة الّتي نقلت مِنْهَا هِيَ بخطّ ياقوت صاحبِ المُعْجَم، موثوقٌ بهَا؛ لأَنَّها قُوبِلَتْ على نُسْخَة أَبي زَكَرِيّا التِّبْرِيزِيّ وأَبِي سَهْل الهَروِيّ. فَقَوْل شيخِنا: فِيهِ نَظَرٌ، دلَّ على أَنّ كلامَهُ هُوَ الخطأُ. فإِنّ هاذا اللَّفظَ، لم يَثْبُتْ فِي الصَّحاح، وَلَا قَالَه الجوهريُّ، وكأَنّ نُسخَتَهُ مُحرَّفةٌ، فبَنَى على التَّحريف، وخَطَّأَ بِناءً على التَّوْهِيم، والجوهريّ هُوَ الْعَالم الَرِيف بأَنواع التَّصْرِيف، فإِنّه إِنَّما قَالَ: هَبْهَبْته، بهاءَيْنِ وباءَيْن، وَهُوَ الصَّواب، انْتهى، مَحَلُّ تَأَمُّلٍ ونَظَرٍ. فإِنّ الصَّحيحَ مَا ذَكرْنَاهُ مَنْقُولًا؛ على أَنِّي رأَيتُ الصّاغانيَّ حدَّدَ سَهْمَ مَلامِه على الجَوْهَرِيِّ، وَنقل عَنهُ مثلَ مَا ذهبَ إِليه شيخُنا: وهَبْهبْته: دَعَوته، هَكَذَا فِي التكملة. وَالْعجب من كَلَام شَيخنَا، فِيمَا بعد، مَا نَصُّه: فالمصنف، رَحمَه الله تَعَالَى، زنّى، فحدَّ. وإِلا فنسخنا المصححَة وغيرُها من نُسَخٍ راجعناها كَثِيرَة، كُلّها خَالِيَة عَن دَعْوَاهُ، انْتهى، وحَقيقٌ أَن يَنشَد: فَكَمْ من عائِبٍ قولا صَحِيحا وآفَتُه من النُّسَخِ السَّقِيمَهْ (} والهَبْهَبة: السُّرْعةُ) . (و: تَرقْرُقُ السَّرَابِ) ، أَي: لمعانُهُ. وَقد هبْهَبَ هَبْهَبةً. (و) الهَبْهَبَة: (الزجْرُ) ، والفِعْلُ مِنْهُ: هَبْ هبْ، وبعضُهُم خَصَّهُ بالخَيْل، وسيأْتي فِي: هاب، وَهُوَ فِي روض السُّهيْليّ الّذي استدركه شَيخنَا نَاقِلا عَنهُ. وَفِي لِسَان الْعَرَب: وهَبْهَبَ: إِذا زَجَرَ، فَكيف يَدَّعِي أَنّ المصنِّف غَفَلَ عَنهُ تقصيراً؟ يَا للَّهِ لِلْعَجَبِ. (و) الهَبْهَبَةُ: (الانْتِبَاهُ) من النَّوْم. (و) الهَبْهَبَةُ: (الذَّبْحُ) ، يُقَال: هَبْهَبَ: إِذا ذَبَحَ. ( {- والهَبْهَبِيُّ) : الرَّجُلُ (الحَسَنُ الحُدَاءِ) . (و) هُوَ أَيضاً: (الحسَنُ الخِدْمَةِ) ، وكُل مُحْسِنِ مهْنَةٍ:} هَبْهَبِيٌّ. وخصَّ بعضُهم بِهِ الطَّبّاخَ والشَّوَّاءَ. (و) عَن ابنِ الأَعْرَابِيِّ: {- الهبْهَبِيُّ: (القَصّاب) ، وكذالك الفَعْفَعِيّ. (و) الهَبْهَبِيُّ: (السَّرِيعُ) ، والاسمُ الهَبْهَبَةُ، وَقد تقدّم، (} كالهَبْهَبِ، {والهَبْهَابِ) ، بِالْفَتْح فيهمَا. (و) } - الهَبْهَبِيُّ: (الجَملُ الخَفِيفُ، وَهِي بهاءٍ) ، يُقَال: ناقةٌ {هَبْهَبِيَّةٌ: سريعةٌ خَفِيفةٌ؛ قَالَ ابْنُ أَحْمَرَ: تَمَاثِيلَ قِرْطاسٍ علَى هَبْهَبِيَّةٍ نَضَا الكُورُ عَن لَحْمٍ لَهَا مُتَخَدِّدِ أَراد بالتّمَاثِيل: كُتُباً يَكْتُبُونَها، كَذَا فِي لِسَان الْعَرَب. (و) فِي الصِّحَاح: الهَبْهَبِيُّ: (رَاعِي الغَنَمِ) ، واقتَصر على ذالك، (أَوْ تَيْسُها) . وَقد قدّمه ابْنُ مَنْظُور، وأَنشد: كَأَنَّهُ هَبْهَبِيٌّ نامَ عَن غَنَمٍ مُسْتَأْوِرٌ فِي سَوادِ اللَّيْلِ مَذْؤُوبُ (} والهَبْهابُ: الصَّيَّاحُ) ، كَكتَّان. (و) {الهَبْهابُ: اسْمٌ من أَسماءِ (السَّرابِ) ، وَفِي الْمُحكم: الهَبْهَابُ: السَّرَابُ. } وهَبْهَبَ السَّرابُ،! هَبْهَبَةً: إِذا تَرَقرقَ. (و) الهَبْهابُ: (لُعْبَةٌ للصِّبْيانِ) أَي لِصِبْيانِ الأَعْرَابِ، يُسَمُّونَها الهَبْهاب. (والهَبَابُ، كسَحَاب: الهَبَاءُ) ، نَقله الصَّاغانيّ. ( {وتَهَبْهَبَ) التَّيْسُ: إِذا (تَزَعْزَعَ) ، وَقد تقدَّم أَنَّه مطاوعُ:} هَبْهَبَ بِهِ. ذكرهُ الجوهريُّ، وغيرُهُ. (و) من المَجَاز: ( {تَهَبَّبَ الثَّوْبُ: بَلِيَ) . (و) فِي الصَّحاح: عَن الأَصمعيّ يقالُ: (ثَوْبٌ} هَبايِبُ) وخَبَايِبُ، أَي: بِلَا همز، ( {وأَهْبَابٌ} وهِبَبٌ) ، أَي: مُتَخَرِّق، (مُتَقَطِّعُ) . وَقد تَهَبَّبَ. ( {وهُبَيْبٌ، كزُبَيْرٍ، ابنُ مَعْقِل) هاكذا فِي نسختنا بِالْمِيم وَالْعين وَالْقَاف (صَحَابِيٌّ) ، لَهُ حديثٌ فِي خَبَرِ الإِزار. قلتُ: وَهُوَ حديثُ ابْن لَهيعَةَ، عَنْ زَيْدِ بن أَبي حَبِيب: أَنَّ أَسْلَمَ أَبا عِمْرَانَ أَخبره عَن} هُبَيْب: وَضبط ابْنُ فَهْدٍ والِدهُ مُغْفِل كمُحْسِن، قَالَ: لاِءَنَّه أَغْفَلَ سِمَةَ إِبِلِه، (ونُسِبَ إِليه وَادي هُبيْبٍ بِطَريقِ الإِسكنْدَرِيَّةِ) من جِهَة المَغْرِب، نَقله الصَّاغانيّ. (و) من المَجَاز: (تَيْسٌ {مِهْبَابٌ) ، أَي: (كَثِيرُ النَّبِيبِ لِلسِّفادِ) . وَزَاد فِي لِسَان الْعَرَب: وكذالك تَيْسٌ} مهببٌ، أَي: كمعظم. (و) فِي الصَّحاح: وهَبَّت الرِّيحُ، هُبُوباً، وهَبِيباً: أَي هاجَتْ. و (الهَبِيبُ والهَبُوبُ، والهَبُوبَةُ: الرِّيحُ المُثِيرَةُ لِلْغَبَرَةِ، و) تقولُ من ذالك: (مِنْ أَيْنَ هَبَبْتَ) ، يَا فُلانُ؟ كأَنّك قُلْتَ: (مِنْ أَيْنَ جِئْتَ؟) وَمن أَيْنَ انْتَبَهْت لنا؟ (و) من قَول يُونُسَ المتقدِّمِ ذِكرُهُ قولُهم: (أَيْنَ هَبِبْتَ حَنَّا بالكَسْر: أَي) أَينَ (غِبْت عَنّا) ؟ ثمّ إِنّ الَّذِي فِي نسختنا: هببت حنا، بالحاءِ الْمُهْملَة بدل الْعين، هُوَ بِعَيْنِه نَصُّ يُونُسَ. (ورأَيْته هبَّةً) ، أَي: (مَرَّةً) وَاحِدَة فِي العَمْر. وَفِي الحديثِ أَنّه قَالَ لاِمْرأَة رِفاعَةَ: (لَا، حَتَّى تَذُوقِي عُسَيْلَتهُ. قَالَت: فإِنَّه قد جاءَنِي هَبَّةً) أَي: مَرَّةً واحِدةً، من هِبابِ الفَحْلِ، وَهُوَ سِفادُهُ. وَقيل: أَرادت {بالهَبَّةِ الوَقْعَةَ، من قَوْلهم: احْذرْ هَبَّةَ السَّيْفِ، أَي وَقْعتَه. (و) هَبَّ السَّيْفُ. و (} اهْتَبَّهُ: قَطَعَهُ) . (و) قد {تَهَبَّبَ الثَّوْبُ. و (} هبَّبَهُ: خَرَّقَهُ) ، عَن ابْن الأَعْرَابيّ وأَنشد: كَأَنَّ فِي قَميصهِ {المُهَبَّبِ أَشْهَبَ من ماءِ الحَدِيد الأَشْهَبِ وَلَا يَخفى أَنَّه لَو ذكرهمَا فِي أَوَّل المادَّة، فِي محلِّهما، كَانَ حسنا لطريقته. (} والهَبْهَبُ) ، كجَعْفَر: (الذِّئْبُ الخَفِيفُ) السَّرِيعُ، وَقد جاءَ فِي قَول الأَخْطَل: على أَنَّها تَهْدِي المَطِيَّ إِذا عَوَى من اللَّيْلِ مَمْشُوقُ الذِّراعَيْنِ هَبْهَبُ وممّا يُستدرك عَلَيْهِ: هَبَّ النَّجْمُ: إِذا طَلَعَ، وَفِي الحَدِيث: (إِنَّ فِي جَهَنَّمَ وادِياً، يُقَالُ لَهُ هَبْهَبٌ، يَسْكُنُه الجَبّارُونَ) . {- والهَبْهَبِيُّ: الطَّبّاخُ، والشَّوّاءُ، وَقد تَقدَّم. } وهُبَّى: من هُبُوب الرِّيح، هاكذا فِي نَوَادِر ثَعْلَب، وَهُوَ لَيْسَ بثَبتٍ.


معجم تاج العروس
الكلمة: هبا
جذر الكلمة: هبو

- : و ( {الهَبْوَةُ: الغَبَرَةُ) ؛ نقلَهُ الجَوْهرِي وابنُ سِيدَه. والجَمْعُ} هَبَواتٌ؛ وأَنْشَدَ الجَوْهري لرُؤْبة: تَبْدُو لنا أَعْلامُه بعدَ الغَرَقْ فِي قِطَعِ الآلِ {وهَبْواتِ الدُّقَقْقالَ ابنُ برِّي: الدُّقَقُ مَا دَقَّ مِن التُّرابِ، والواحِدُ مِنْهُ الدُّقَّي كَمَا تقولُ الجُلَّى والجُلَلِ. وَفِي حديثِ الصَّوْم: (وَإِن حالَ بَيْنَكم وبَيْنه سَحابٌ أَو} هَبْوَةٌ فأَكْمِلُوا العِدَّة) أَي دون الهِلالِ. ( {والهَباءُ) ، كسَماءٍ: (الغُبارُ) مُطْلقاً، (أَو) غُبارٌ (يُشْبِهُ الدُّخَانَ) ساطِعٌ فِي الهَواءِ. (و) قيلَ: هُوَ (دُقاقُ التُّراب ساطِعةً ومَنْثُورَةً على وَجهِ الأرضِ) . وَقَالَ ابنُ شُمَيْل: هُوَ التُّرابُ الَّذِي تُطَيِّرُه الرِّيح فتَراهُ على وُجُوهِ الناسِ وجُلُودِهم وثيابهم يَلْزَقُ لُزوقاً، وقالَ: أَقولُ أَرَى فِي السَّماءِ} هَباءً، وَلَا يقالُ يَوْمُنا ذُو هَباءٍ وَلَا ذُو! هَبْوةٍ. وَفِي الصِّحاح: هُوَ الشَّيءُ المُنْبَثُّ الَّذِي تَراهُ فِي البَيْتِ مِن ضَوءِ الشمْسِ، وَمِنْه قولهُ تَعَالَى: {فجعَلْناه هَباءً مَنْثوراً} ، أَي صارَتْ أَعْمالُهم بمنْزلَةِ الهَباءِ المَنْثور. وَنقل الأزْهري عَن أَبي إسْحاق: مَعْناه أَنَّ الجِبالَ صارَتْ غُباراً، وقيلَ الهَباءُ هُوَ مَا تُثِيرُه الخَيْلُ بحوافِرِها مِن دُقاقِ الغُبارِ؛ وقيلَ لمَا يَظْهَر فِي الكُوَى مِن ضَوْءِ الشمْسِ (و) مِن المجازِ: الهَباءُ: (القَلِيلُو العُقولِ من النَّاسِ) ؛ وَبِه فُسِّر حديثُ الحَسَن: (ثمَّ اتَّبَعه من النَّاسِ {هَباءٌ رَعاعٌ) . قَالَ ابنُ سِيدَه: هُم الَّذين لَا عُقولَ لَهُم. وَقَالَ ابنُ الْأَثِير: هُوَ فِي الأصْلِ مَا ارْتَفَعَ مِن تَحْت سَنابِكِ الخَيْل، والشيءُ المُنْبَثُّ الَّذِي تَراهُ فِي الشمسِ فشَبّه بهَا أَتْباعَه. (ج أَهْباءٌ) على غيرِ قِياسٍ، وَمِنْه} أهْباءُ الزَّوْبَعةِ لمَا يَرْتفِعُ فِي الجوِّ. (و) يقالُ للغُبارِ إِذا ارْتَفَعَ: ( {هَبَا) } يَهْبُو ( {هُبُوًّا) ، كعُلُوَ، أَي (سَطَعَ،. (و) هَبَا أَيْضاً: (فَرَّ) ، عَن ابنِ الأعْرابي. (و) أَيْضاً: (ماتَ) ؛ عَنهُ أَيْضاً. (} وأَهْبَى الفَرَسُ) {إهْباءً: (أَثارَ} الهَباءَ) ؛ عَن ابنِ جنِّي. ( {والهابِي: تُرابُ القَبْرِ) ؛ وأَنْشد الأصْمعي: } وهابٍ كجُثْمانِ الحَمامةِ أَجْفَلَتْ بِهِ رِيحُ تَرْجٍ والصَّبا كلّ مُجْفَلِ (وَفِي الحديثِ: أنَّ سُهَيْلَ بنَ عَمْرو (جاءَ {يَتَهَبَّى) كأنَّه جَمَلٌ آدَم (أَي) جاءَ فارِعاً (يَنْفُضُ يَدَيْهِ) ؛ قالَهُ الأصْمعي: وَهَذَا كَمَا يقالُ: جاءَ يَضْرِبُ أَصْدَرَيْه. (ونُجومٌ} هُبَّى، كرُبَّى) : أَي ( {هابِيَةٌ) قد (اسْتَتَرَتْ بالهَباءِ) ، واحِدُها} هابٍ؛ وَبِه فُسِّر قولُ الشاعرِ، وَهُوَ أَبُو حَيَّة النميري أَنْشَدَه أَبو الهَيْثم: يكونُ بهَا دَليلَ القَومِ نَجْماً كعَينِ الكَلْبِ فِي! هُبًّى قِباعِ قِباعٌ بكسْر القافِ: القَنافِذُ، الواحِدُ قباع. قالَ ابنُ قتيبَةَ فِي تَفْسِيرِه: شبّه النّجْم بعَيْنِ الكَلْبِ لكثْرةِ نعاسِ الكَلْبِ لأنَّه يَفْتَح عَيْنَيْه تارَةً ثمَّ يَغْفَى، فكذلكَ النَّجمْم يَظْهَر ساعَةً ثمَّ يَخْفَى بالهَباءِ، وقِباعٌ: قابعة فِي الهَباءِ أَي داخِلَةٌ فِيهِ. وَفِي التَّهذيبِ: وَصَفَ النَّجْمَ الهابي الَّذِي فِي {الهَباءِ فشَبَّهه بعَيْنِ الكَلْبِ نَهَارا، وذلكَ أَنَّ الكلْبَ بالليْلِ حارِسٌ، وبالنهارِ ناعِسٌ، وعَيْنُ الناعِسِ مُغْمِضة، ويَبْدو من عَيْنَيْه الخَفاءُ، فكذلكَ النَّجْم الَّذِي يُهْتَدى بِهِ هُوَ} هابٍ كعَيْنِ الكلْبِ فِي خَفائِه، وقالَ فِي {هُبًّى: هُوَ جَمْعُ هابٍ كغَزًّى جَمْع غازٍ، والمَعْنى أنَّ دَليلَ القَوْمِ نَجْمٌ هابٍ، فِي هُبًّى تَخْفى فِيهِ إلاَّ قَلِيلا مِنْهُ، يَعْرفُ مِنْهُ الناظِرُ أَيَّ نَجْمِ هُوَ، وَفِي أَيِّ ناحِيَةٍ هُوَ فيَهْتدِي بِهِ، وَهُوَ فِي نُجومٍ هُبًّى أَي} هابِيَةٍ إلاَّ أَنَها قِباعٌ كالقَنافِذِ إِذا قَبَعَتْ فَلَا يُهْتَدَى بِهَذِهِ القِباع. إنَّما يُهْتَدَى بِهَذَا النَجْمِ الواحِدِ الَّذِي هُوَ هابٍ غَيْر قابِعٍ فِي نُجومٍ هابِيَةٍ قابِعَةٍ، وجمعَ القابِعَ على قِباعٍ كصاحِبٍ وصِحابٍ. ( {والمُتَهَبِّي) : الرَّجُلُ (الضَّعيفُ البَصَرِ) ، كأنَّه غطى بَصَره بالهَباءِ. (} والهَبْوُ) ، بِالْفَتْح: (حَيٌّ) مِن العَرَبِ؛ ومَرَّ لَهُ فِي الهَمْز بِعَيْنِه. ( {والهَباءَةُ) ، كسَحابَةٍ: (أرْضٌ لغَطَفانَ وَلها يَوْمٌ) . قَالَ الجَوْهرِي: يَوْمُ} الهَباءَة لِقَيْسِ بنِ زهيرٍ العَبْسي على حُذيفَةَ بنِ بَدْرٍ الفَزَاري قَتَلَه فِي جفرِ الهَباءَةِ، وَهُوَ مُسْتَنْقع بهَا. وَقَالَ ياقوتُ: قُتِلَ بهَا حذيفَةُ وأَخُوه بَدْر. وقالَ عرَّام: الجَفْر جَبَلٌ فِي بلادِ بَني سُلَيْم فَوْق السّوارقيةِ وَفِيه ماءٌ يقالُ لَهُ الهَباءَةُ، وَهِي أَفْواهُ آبارٍ كَثِيرة مُخَرَّقة الأسافِلِ يفرغُ بعضُها فِي بعضٍ الماءَ العَذْبَ الطيِّبَ، ويُزْرَعُ عَلَيْهَا الحِنْطَةُ والشَّعيرُ وَمَا أَشْبَهه؛ وقرأْتُ فِي الحَماسَةِ لقيسِ بنِ زهيرٍ: تعلّم أَنَّ خَيْرَ الناسِ مَيتٌ على جَفْرِ الهَباءَةِ لَا يريمُولَوْلا ظُلْمه مَا زِلْتُ أَبْكِيعليه الدّهْر مَا طَلَعَ النّجُومُولكِنَّ الفَتَى حَمْل بن بَدْر بَغَى والبَغْيُ مَصْرعُه وَخِيمُأَظنُّ الحلْمَ دلَّ عليَّ قَوْمِي وَقد يُسْتَجْهل الرَّجُلُ الحَلِيمُومارَسْتُ الرِّجالَ ومارَسُوني فَمُعْوَجٌّ عليَّ ومُسْتَقِيم (! وهَبِي) ، بكسْر الموحَّدَةِ المُخَفَّفة: (زَجْرٌ للفَرَسِ، أَي) تَوسَّعِي و (تَباعَدِي) ، قَالَ الكُمَيْت: نُعَلِّمها هَبِي وهَلا وأَرْحِبْ وَفِي أَبْياتِنا ولَنا افْتُلِينا ( {والهَبَيُّ، بِفَتْح الهاءِ والباءِ) مَعَ تَشْديدِ الياءِ: (الصَّبيُّ الصَّغيرُ وَهِي} هَبَيَّةٌ) ؛ كَذَا نَصُّ المُحْكَم، وَقد غفلَ عَن اصْطِلاحِه هُنَا سَهْواً. قالَ ابنُ سِيدَه: حكَاهُما سِيبَوَيْهٍ قالَ: ووَزْنها فَعَلٌّ وفَعَلَّةٌ، وليسَ أصْل فَعَلّ فِيهِ فَعْلَلاً وإنَّما بُني مِن أَوَّل وَهْلَةٍ على السّكونِ، وَلَو كانَ الأَصْل فَعْلَلاً لقلْت {هَبْياً فِي المُذكَّر} وهَبْياةً فِي المُؤنَّث، قالَ: فَإِذا جمعْتَ هَبَيًّا قلْت هَبائيٌّ لأنَّه بمنْزلَةِ غَيْر المُعْتل نَحْو مَعدّ وجُبُنّ. وَفِي الصِّحاح: {الهَبَيُّ} والهَبَيَّةُ الجارِيَةُ الصَّغيرَةُ، وَلم يَضْبِطهما، وَهُوَ فِي أَكْثرِ نسخِها كغَنِيَ وغَنِيَّةٍ؛ والصَّوابُ مَا للمصنِّفِ. ( {وهُبايَةُ: الشَّجَرِ بالضمِ قِشْرُها) . وممَّا يُسْتدركُ عَلَيْهِ: } أَهْبَى الغُبارَ: أَثارَهُ؛ نقلَهُ الجَوْهرِي؛ وَمِنْه أَهْبَى الفَرَسُ التُّرابَ؛ وأَنْشَدَ ابنُ جنِّي: أَهْبَى الترابَ فَوْقَه {إهْبَايا جاءَ} بإهْبابا على الأصْل؛ وَهِي {الأَهابيّ؛ قالَ أَوْسُ بنُ حَجَر: أَهابِيَّ سَفْساف منَ التُّرْبِ تَوْأَم} وهَبَا الرَّمادُ! يَهْبُو: اخْتَلَطَ بالتُّرابِ وهَمَدَ. قالَ الأصْمعي: إِذا صارَتِ النارُ رَماداً قيلَ {يَهْبُو، وَهُوَ} هابٍ غَيْر مَهْمَوز. قَالَ الْأَزْهَرِي: فقد صَحَّ {هَبَا للتُّرابِ وللرَّمادِ مَعاً. قْلت: وَمِنْه} هَبْو النَّار لمَا هَمَدَ مِن لَهيبها قَدْرَ مَا يَسْتَطِيعُ إنْسانٌ أَن يقربَ يَدَه مِنْهَا، وَهُوَ اسْتِعْمالٌ عاميٌّ، وَلَكِن لَهُ أَصْلٌ صَحِيحٌ. {وهَبَا} يَهْبُو: إِذا مَشَى مَشْياً بَطِيئاً؛ وَمِنْه التَّهَبِّي لمَشْي المُخْتالِ المُعْجَب؛ نقلَهُ ابنُ الْأَثِير. وموضِعٌ {هابِي التُّراب: كأَنَّ تُرابَه مِثْل} الهَباءِ فِي الدِّقَّة. {والهابِي مِن التُّراب: مَا ارْتَفَعَ ودَقَّ؛ وَمِنْه قولُ هَوْبرٍ الحارِثي: تَزَوَّدَ مِنَّا بَيْنَ أُذْنَيْهِ ضَرْبةً دَعَتْه إِلَى} هابي التُّرابِ عَقِيم {والهَبْوُ: الظَّليمُ. } وتَهْبِيةُ الثَّريدِ: تَسْوِيَتهُ. {والهَبَاتَانِ: مَوْضِعٌ، عَن ياقوت.


القاموس المحيط - للفيروز آبادي
الكلمة: هبا
جذر الكلمة: هب

- ـ الهَبُّ والهُبوبُ: ثَوَرانُ الرِّيحِ، كالهَبيبِ، والإنتباهُ من النَّومِ، ونَشاطُ كلِّ سائِرٍ، وسُرعَتُهُ، كالهِباب بالكَسر. ـ والهِبَّةُ، بالكسر: الحالُ، والقِطْعَةُ من الثَّوبِ، ـ ج: كَعِنَبٍ، ومَضاءُ السَّيفِ، والسَّعةُ تَبْقى من السَّحَرِ، والحُقْبَةُ من الدَّهرِ، ويُفْتَحُ فيهما.


المعجم الوسيط
الكلمة: هبا
جذر الكلمة: هبا

- الهَابِي من التراب: ما ارتفع ودَقَّ منه. يقال: موضعٌ هابي التراب: ترابُهُ دقيقٌ مثل الهَبَاء.|الهَابِي ترابُ القبر.|الهَابِي من النُّجوم: ما الهَابِي استتر بالهَباء. والجمع : هُبًّى., الهَبَاءةُ : القطعةُ من الهَباء., الهَبْوَةُ : الغَبَرَة, الهَبَيُّ : الصبيُّ الصغير وهي هَبَيَّة.


المعجم الوسيط
الكلمة: هبا
جذر الكلمة: هبب

- الهِبَّةُ الهِبَّةُ يقال: إِنه لحسنُ الهِبَّة: حسن الحال.|الهِبَّةُ مضاءُ السيف في الضريبة.|الهِبَّةُ القطعةُ من الثَّوب.|الهِبَّةُ الحِقبةُ من الدهر.|الهِبَّةُ الساعةُ تبقى من السَّحَر. والجمع : هِبَبٌ. يقال: ثوبٌ هِبَبٌ: متقطِّع., الهَبَابُ : الهَبَاء., الهِبَةُ : العطِيَّةُ الخاليةُ من الأَعْواض والأَغراض.|الهِبَةُ (شرعًا) : تمليك العين بلا عِوض.|الهِبَةُ الموهوبُ., الهَبُوبُ : الرِّيحُ المثيرةُ للغبار., أَهَبَّ اللهُ الرِّيحَ أَثارها.|أَهَبَّ السيفَ: هزَّه.|أَهَبَّ فلانًا من نومه: أَيقظه., الهَبَاءُ : التُّرابُ الذي تُطيره الريحُ ويلزَقُ بالأَشياء، أَو ينبثُّ في الهواء فلا يبدو إِلاَّ في ضوءِ الشمس.، وفي التنزيل العزيز:الواقعة آية 5 الهَبَاءُ 6 وَبُسَّتِ الجِبَالُ بَسًّا فَكَانَتْ هَبَاءً مُنْبَثًّا ) ) .|الهَبَاءُ من الناس: القليلو العقل. والجمع : أَهْبيَةٌ، وأَهْبَاءٌ.| وأَهباءُ الزوبعة: ما ارتفع في الجوِّ في أَثنائها., هَبَّتِ الريحُ هَبَّتِ هَبًّا، وهُبُوبًا، وهَبِيبًا: هَاجَتْ. يقال: هبَّ الفحلُ: صَاحَ وهاجَ للضِّراب.|هَبَّتِ فلانٌ من نومه: استيقظ.|هَبَّتِ النجمُ: طَلَعَ.|هَبَّتِ السائرُ: أَسرع ونَشِطَ. يقال: هبَّ فلانٌ إِلى الشيء: نهض إليه.| وهبَّ فلانٌ حينًا ثم قَدِمَ: غاب دَهْرًا ثم قَدِمَ.| ومن أَين هبَّ فلانٌ: من أَين جاءَ.| وهبَّ فلانٌ يفعل كذا: أَخذ يفعلُه في نشاط., هَبَايبُ هَبَايبُ يقال: ثوبٌ هبايبُ: متقطِّعٌ.| واحدته: هَبيبَة., اسْتهَبَ فلانٌ: أَكْثَرَ من العَطَاءِ., أهَّبَ للأمر: استعدّ., الْهَبْهَبُ : السَّريعُ الخفيف. يقال: جَمَلٌ هبهبٌ، وذئبٌ هبهبٌ وهي هَبْهَبةٌ., هَبْهَبَ : أَسرع.|هَبْهَبَ انتبه من النوم.|هَبْهَبَ السَّرَابُ: لمَعَ.|هَبْهَبَ التَّيْسُ: هاج وصاح للضِّراب.|هَبْهَبَ فلانًا وغيرَه: زَجَرَهُ., الهَبْهَبِيُّ : السريعُ الخفيف.|الهَبْهَبِيُّ الحسنُ الحُداء.|الهَبْهَبِيُّ الماهرُ في ممارسةِ مهنةٍ مَا، كالرسَّام والقصَّاب، والطبَّاخ.|الهَبْهَبِيُّ راعي الغنم.|الهَبْهَبِيُّ تَيْسُ الغنم., اهْتَبَّ الفحلُ: أَراد الضِّراب.|اهْتَبَّ الشيءَ: قَطَعَهُ.


المعجم الوسيط
الكلمة: هبا
جذر الكلمة: هبو

- هَبَا الغُبارُ هَبَا هَبْوًا، وهُبُوًّا: ثار وارتفع.|هَبَا فلانٌ: مات.|هَبَا فَرَّ.|هَبَا مَشَى مشيًا بطيئًا فهو هاب، وهي هابِيةٌ., أَهْبَى الترابَ أَو الغبارَ: أَثاره., الهَبْوُ : ما هَمَدَ من لهيب النار قدرَ ما يستطيعُ إِنسانٌ أَن يُقَرّب يدَه منها.


المعجم الوسيط
الكلمة: هبا
جذر الكلمة: هبي

- تَهَبَّى فلانٌ: ضَعُفَ بصرُه. يقال: تَهبَّى بصرُه.|تَهَبَّى مَشَى مختالاً مُعْجَبًا. يقال: جاءَ يتهبَّى: فارغًا ينفض يديه., هَبَّى الثَّرِيدَ ونحوَه: سَوَّاه.


المعجم الغني
الكلمة: هبا
جذر الكلمة: هبب

- (فعل: رباعي متعد).| هَبَّبَ، يُهَبِّبُ، مصدر تَهْبِيبٌ- هَبَّبَ الثَّوْبَ : خَرَّقَهُ، مَزَّقَهُ., (فعل: ثلاثي لازم).| هَبَبْتُ، أَهَبُّ، مصدر هِبَابٌ- هَبَّ الوَلَدُ : غَابَ مُدَّة مِنَ الزَّمَانِ- هَبَّ صَاحِبِي حِيناً ثُمَّ قَدِمَ., هَبَّ الْهَبَابُ : الْغُبَارُ., (مصدر هَبَّ).|1- هُبُوبُ الرِّيحِ :هَيَجَانُهَا.|2- هُبُوبُ نَسْمَةٍ مِنَ الْهَوَاءِ : اِنْسِيَابُهَا., (فعل: رباعي متعد بحرف).| أَهْبَبتُ، أُهِبُّ، مصدر إهْبَابٌ.|1- أهَبَّ اللَّهُ الرِّيحَ : أَهَاجَها، أَثارَهَا، جَعلَهَا تَهُبُّ.|2- أهَبَّ السَّيْفَ : هَزَّهُ.|3- أهَبَّهُ مِنْ نَوْمِهِ : أيْقَظَهُ., (مصدر هَبَّ، يَهِبُّ).|1- هِبَّةُ السِّكِّينِ : مَضَاؤُهُ.|2- إِنَّهُ لَحَسَنُ الْهِبَّةِ : حَسَنُ الْحَالِ.|3- هِبَّةُ الدَّهْرِ : حِقْبَتُهُ., (صِيغَةُ فَعُول لِلْمُبَالَغَةِ).|-رِيحٌ هَبُوبٌ : رِيحٌ مُثِيرَةٌ لِلْغُبَارِ., (فعل: ثلاثي لازم، متعد بحرف).| هَبَبْتُ، أَهُبُّ، هُبَّ، مصدر هَبٌّ، هَبِيبٌ، هُبُوبٌ.|1- هَبَّتِ الرِّيحُ : ثَارَتْ، هَاجَتْ- هَبَّتِ الْعَاصِفَةُ.|2- هَبَّ مِنْ نَوْمِهِ مَذْعُوراً : اِنْتَبَهَ، اِسْتَيْقَظَ.|3- شَارَكَ فِي الْحَفْلِ كُلُّ مَنْ هَبَّ وَدَبَّ : أَيْ مِنْ كُلِّ أَنْوَاعِ النَّاسِ وَأَصْنَافِهِمْ.|4- هَبَّ يَفْعَلُ مَا يُرِيدُ : أَخَذَ، طَفِقَ، شَرَعَ.|5- هَبَّ النَّجْمُ : طَلَعَ.|6- هَبَّ إِلَى الْمَعْركَةِ : نَهَضَ إِلَيْهَا.|7- هَبَّ السَّائِرُ : أَسْرَعَ، نَشِطَ.|8- مِنْ أَيْنَ هَبَّ : مِنْ أَيْنَ جَاءَ .|9- يَهُبُّ مَعَ كُلِّ رِيحٍ : يَدُورُ..., (فعل: ثلاثي متعد).| هَبَبْتُ، أَهِبُّ، مصدر هَبٌّ، هَبَّةٌ، هِبَّةٌ- هَبَّ السِّكِّينُ الْهَبْرَ : قَطَعَهُ., جمع: مَهَابُّ. |-فِي مَهَبِّ الرِّيحِ : فِي مَوْضِعِ هُبُوبِهَا.


المعجم الغني
الكلمة: هبا
جذر الكلمة: هبو

- جمع: أَهْبَاءٌ. ||1- تَطَايَرَ الْهَبَاءُ : الْغُبَارُ الْمُتَطَايِرُ بِفِعْلِ الرِّيحِ.|2- ذَهَبَ عَمَلُهُ هَبَاءً مَنْثُوراً : ذَهَبَ ضَيَاعاً بِلاَ فَائِدَةٍ. الفرقان آية 23وَقَدِمْنَا إِلَى مَا عَمِلُوا مِنْ عَمَلٍ فَجَعَلْنَاهُ هَبَاءً مَنْثُوراً (قرآن)., (فعل: ثلاثي لازم).| هَبَا، يَهْبُو، مصدر هَبْوٌ، هُبُوٌّ.|1- هَبَا الْغُبَارُ : ثَارَ، اِرْتَفَعَ.|2- هَبَا الرَّجُلُ : مَاتَ.|3- هَبَا الْمُحَارِبُ : فَرَّ.|4- هَبَا الطِّفْلُ : مَشَى مَشْياً بَطِيئاً., الْقِطْعَةُ مِنَ الْهَبَاءِ.


المعجم الرائد
الكلمة: هبا
جذر الكلمة: هب

- 1- صبي صغير, 1- « هباية الشجر » : قشره


المعجم الرائد
الكلمة: هبا
جذر الكلمة: هبب

- 1- تهبب الثوب : بلي, 1- مصدر هب يهب|2- المرة من هب|3- حقبة من الدهر|4- ساعة تبقى من السحر, 1- غاب مدة من الزمان, 1- مصدر هب يهب|2- النوع من هب|3- مضاء السيف في الضرب|4- حقبة من الدهر|5- وج هبب : ساعة تبقى من السحر|6- حال|7- قطعة من الثوب 0, 1- كثير الهبوب, 1- مصدر وهب ووهب|2- عطية تعطى من غير عوض|3- إعطاء الشيء من غير عوض, 1- ريحة تثير الغبار, 1- أكثر من العطاء, 1- « ثوب هبائب » : متقطع, 1- هب الأمر من فعل « وهب » ، بمعنى « احسب » ، ينصب مفعولين ، نحو : « هبني فعلت كذا » ولا يقال « هب أني », 1- هباء ، غبار, 1- إهتب الشيء : قطعه, 1- هبب الثوب : خرقه ، مزقه, 1- هبت الريح : ثارت|2- هب من النوم : استيقظ|3- هب النجم : طلع


المعجم الرائد
الكلمة: هبا
جذر الكلمة: هبو

- 1- قطعة من الهباء, 1- هبا الغبار : ارتفع وانتشر|2- هبا الرماد : اختلط بالتراب|3- هبا : مات|4- هبا : مشى مشيا بطيئا|5- هبا الفرس : فر ، هرب, 1- هباء : غبار|2- هباء : تراب دقيق في الهواء لا يرى إلا في ضوء الشمس|3- هباء من الناس : القليلو العقل, 1- هبوة : غبرة ، جمع : هبوات وأهباء|2- هبوة : « أهباء الزوبعة » : شبه الغبار يرتفع في الجو


المعجم الرائد
الكلمة: هبا
جذر الكلمة: هبي

- 1- تهبى : ضعف بصره|2- تهبى بصره : ضعف|3- تهبى : مشى مختالا معجبا بنفسه|4- تهبى : نفض يديه, 1- أهبى التراب : أثاره


معجم مختار الصحاح
الكلمة: هبا
جذر الكلمة: هبا

- هـ ب ا: (الْهَبَاءُ) الشَّيْءُ الْمُنْبَثُّ الَّذِي تَرَاهُ فِي الْبَيْتِ مِنْ ضَوْءِ الشَّمْسِ. وَالْهَبَاءُ أَيْضًا دُقَاقُ التُّرَابِ. وَ (الْهَبْوَةُ) الْغَبَرَةُ.


معجم مختار الصحاح
الكلمة: هبا
جذر الكلمة: هبب

- هـ ب ب: (هَبَّ) مِنْ نَوْمِهِ إِذَا اسْتَيْقَظَ مِنْهُ. وَ (الْهَبُوبَةُ) الرِّيحُ تُثِيرُ الْغَبَرَةَ. وَ (هَبَّ) الْبَعِيرُ فِي السَّيْرِ أَيْ نَشِطَ. وَ (هَبْهَبَ) النَّجْمُ تَلَأْلَأَ وَ (الْهَبَّةُ) السَّاعَةُ. وَ (الْهِبَّةُ) هِيَاجُ الْفَحْلِ. وَ (هَبَّتِ) الرِّيحُ تَهُبُّ بِالضَّمِّ (هُبُوبًا) وَ (هَبِيبًا) أَيْضًا.


المعجم المعاصر
الكلمة: هبا
جذر الكلمة: هبا

- هبا يهبُو ، اهْبُ ، هَبْوًا وهُبُوًّا ، فهو هابٍ | • هبا الغبارُ ثار وارتفع. |• هبا العطرُ: سطَع :-هبت رائحة العطور النِّسائيّة.|• هبا الرَّمادُ: اختلط بالتُّراب وهمد., هَبْوَة ، جمع هَبْوات وهَبَوات وأهْباء: ريحٌ تهبُّ بالغبار فيرتفع في الجوِّ :-عطَّلت سفرَنا أهباءُ الزَّوبعة.


المعجم المعاصر
الكلمة: هبا
جذر الكلمة: هبب

- هَبوب :ريح مُثيرة للغُبار :-تسبَّبت الهَبُوبُ في حادث مُريع., هَبَّة ، جمع هَبّات وهِبَب.|1- اسم مرَّة من هبَّ/ هبَّ إلى/ هبَّ في/ هبَّ لـ/ هبَّ من. |2 - عَصْفَة :-هَبَّة ريح/ دُخان |• هبَّة الشَّعب: ثورته وانتفاضته., استهبَّ يستَهِبّ ، اسْتَهْبِبْ / اسْتَهِبَّ ، استهبابًا ، فهو مُسْتَهِبّ ، والمفعول مُسْتَهَبّ | • استهبَّ الرِّيحَ |1 - طلَب هُبوبها. |2 - جعل الريح تهبّ، أثارها وأهاجها., هبَّ / هبَّ إلى / هبَّ في / هبَّ لـ / هبَّ من هَبَبْتُ ، يَهُبّ ، اهْبُبْ / هُبَّ ، هَبًّا وهُبوبًا وهبيبًا ، فهو هابّ ، والمفعول مهبوب إليه | • هبَّت الرِّيحُ ونحوُها ثارتْ وهاجتْ :-هبَّت العاصفةُ، - هبَّ التَّيسُ |• مِنْ كُلِّ ما هبّ ودَبّ: مِنْ جميع أصناف الناس، - هبَّت رياح النَّصر: ظهرت علاماته، - هبَّت ريحُه: جرى أمرُه على ما يريد، - يَهبّ مع كل ريح: يتّبع الآخرين، يستجيب لكل دعوة. |• هبّ النَّجمُ: طلَع. |• هبّ السَّائرُ: نشِط وأسرع :-هبَّ واقفًا، - هبّ البعيرُ تجنّبًا للحرّ، - هبَّت النَّاقةُ في عَدْوها.|• هبَّ إلى العمل/ هبّ للعمل: نهَض مسرعًا :-هبّ إلى الصلاة عندما سمِع الأذان، - هبّ لنجدة المستغيث، - هبّ للمقاومة/ للحرب، - *فيا قومُ هُبُّوا إنما العُمْر فرصة*.|• هبّ الكلبُ فيه: هاجمه. |• هبّ من نومه: استيقظ بسرعة، انتبه، فزِع من نومه :- {قَالُوا يَاوَيْلَنَا مَنْ هَبَّنَا مِنْ مَرْقَدِنَا} [قرآن] .|• هبَّ يفعل كذا: بدأ، طفِق يفعله., هِباب :أثر دُخانٍ ناتج عن احتراق شيء :-امتلأت السَّماء بهِباب القشّ المحترق., هَبْ :(انظر: و هـ ب - وهَبَ)., أهبَّ يُهِبّ ، أهبِبْ / أهِبَّ ، إهبابًا ، فهو مُهِبّ ، والمفعول مُهَبّ | • أهبَّ اللهُ الرِّيحَ أثارها فجعلها تهُبّ :-أهبَّت المروحة الكهربائية هواءً باردًا.|• أهبَّ فلانًا من نومه: أيقظه :-أهبَّته أمُّه من نومه، - {قَالُوا يَاوَيْلَنَا مَنْ أهَبَّنَا مِنْ مَرْقَدِنَا} [قرآن] ., هُبوب :مصدر هبَّ/ هبَّ إلى/ هبَّ في/ هبَّ لـ/ هبَّ من |• هُبوب الرِّيح: هياجها المصوِّت، - هُبوب الفَحْل: صياحه وهياجُه للضِّراب. |• زاوية الهُبوب: (الهندسة) الزاوية الحادّة بين وتر الجناح واتّجاه الرّياح., مهَبّ ، جمع مَهابُّ: موضع هُبوب الرِّيح :-لا تجلس في مَهَبّ الرِّياح، - كريشة في مَهَبِّ الرِّيح |• في مهبّ الرِّيح: معرّض للخطر., هبَّبَ يهبِّب ، تَهْبيبًا ، فهو مُهبِّب ، والمفعول مُهبَّب | • هبَّب الثَّوبَ خرَّقه ومزَّقه. |• هبَّب الأمرَ: أساءه., هَبّ :مصدر هبَّ/ هبَّ إلى/ هبَّ في/ هبَّ لـ/ هبَّ من., هَباب :- ذَرّات تتعلّق بالهواء من الدُّخان أو الغُبار :-ثارت زوبعة فدخل الهَبابُ كُلَّ البيوت.|2- (الكيمياء والصيدلة) جزيئات سوداء متبقِّية من الإحراق غير التّامّ للفحْم أو النّفط أو الخشب أو أيّ نوع آخر من الوقود، وهي مكوّنة بشكل أساسيّ من الكربون., هِبَة ، جمع هِبات (لغير المصدر).|1- مصدر وهَبَ. |2 - عطيَّة تُعطى بلا عِوض :-الهِبة لا تُفترض: لا تكون الهبة إلا على وجه الصَّراحة، - مصر هبةُ النِّيل |• هبةُ الله: نعمة من الله عز وجل. |3 - (الفقه) عقد يُمَلِّك به الواهبُ الموهُوبَ له مالاً مُعيّنًا بلا عوض :-من له حقّ الهِبة له حقّ البيع، - الرَّاجِعُ فِي هِبَتِهِ كَالْرَّاجِعِ فِي قَيْئِهِ [حديث] .|• هبة عقاريّة: (القانون) نقل أو توريث ملك عقاريّ بوصيّة., هَبِيب :مصدر هبَّ/ هبَّ إلى/ هبَّ في/ هبَّ لـ/ هبَّ من., تهبَّبَ يتهبَّب ، تهبُّبًا ، فهو مُتهبِّب | • تهبَّب الثَّوبُ أصبح قديمًا باليًا., هِبَّة ، جمع هِبَب: اسم هيئة من هبَّ/ هبَّ إلى/ هبَّ في/ هبَّ لـ/ هبَّ من: :-إنه لحسن الهِبَّة: الحال.


المعجم المعاصر
الكلمة: هبا
جذر الكلمة: هبو

- هُبُوّ :مصدر هبا., هَباء ، جمع أهْباء وأَهْبيَة.|1- غبار، تراب تطيِّره الرِّيحُ ويلزق بالأشياء، أو ينبثُّ في الهواء فلا يبدو إلاّ في ضوء الشَّمس :-هَباء الزَّوبعة.|2- ما تطاير في البيت وتراه في ضوء الشَّمس شبيهًا بالدُّخان، ويُضرب به المثل لما لا يُعتدّ به :- {وَبُسَّتِ الْجِبَالُ بَسًّا. فَكَانَتْ هَبَاءً مُنْبَثًّا} |• ذهَب عملُه هَباءً: أي: هدرًا، انتهى إلى لا شيء، بدون جدوى. |3 - قليلو العقل من النَّاس. |• هَباء جَوِّيّ: (الكيمياء والصيدلة) مزيج غازيّ معلَّق من ذُرَيْرات صلبة أو سائلة., هَبْو :- مصدر هبا. |2 - ما همَد من لهيب النَّار قدر ما يستطيع الإنسان أن يقرِّب يده منها., هَباءَة :قطعة من الهباء.


معجم اللغة العربية المعاصرة
الكلمة: هبا
جذر الكلمة: هب

- هَبْ :(انظر: و هـ ب - وهَبَ)., هَبّ :مصدر هبَّ/ هبَّ إلى/ هبَّ في/ هبَّ لـ/ هبَّ من., هبَّ / هبَّ إلى / هبَّ في / هبَّ لـ / هبَّ من هَبَبْتُ ، يَهُبّ ، اهْبُبْ / هُبَّ ، هَبًّا وهُبوبًا وهبيبًا ، فهو هابّ ، والمفعول مهبوب إليه | • هبَّت الرِّيحُ ونحوُها ثارتْ وهاجتْ :-هبَّت العاصفةُ، - هبَّ التَّيسُ |• مِنْ كُلِّ ما هبّ ودَبّ: مِنْ جميع أصناف الناس، - هبَّت رياح النَّصر: ظهرت علاماته، - هبَّت ريحُه: جرى أمرُه على ما يريد، - يَهبّ مع كل ريح: يتّبع الآخرين، يستجيب لكل دعوة. |• هبّ النَّجمُ: طلَع. |• هبّ السَّائرُ: نشِط وأسرع :-هبَّ واقفًا، - هبّ البعيرُ تجنّبًا للحرّ، - هبَّت النَّاقةُ في عَدْوها.|• هبَّ إلى العمل/ هبّ للعمل: نهَض مسرعًا :-هبّ إلى الصلاة عندما سمِع الأذان، - هبّ لنجدة المستغيث، - هبّ للمقاومة/ للحرب، - *فيا قومُ هُبُّوا إنما العُمْر فرصة*.|• هبّ الكلبُ فيه: هاجمه. |• هبّ من نومه: استيقظ بسرعة، انتبه، فزِع من نومه :- {قَالُوا يَاوَيْلَنَا مَنْ هَبَّنَا مِنْ مَرْقَدِنَا} [قرآن] .|• هبَّ يفعل كذا: بدأ، طفِق يفعله.


معجم اللغة العربية المعاصرة
الكلمة: هبا
جذر الكلمة: هبا

- هبا يهبُو ، اهْبُ ، هَبْوًا وهُبُوًّا ، فهو هابٍ | • هبا الغبارُ ثار وارتفع. |• هبا العطرُ: سطَع :-هبت رائحة العطور النِّسائيّة.|• هبا الرَّمادُ: اختلط بالتُّراب وهمد.


معجم اللغة العربية المعاصرة
الكلمة: هبا
جذر الكلمة: هبب

- هبَّبَ يهبِّب ، تَهْبيبًا ، فهو مُهبِّب ، والمفعول مُهبَّب | • هبَّب الثَّوبَ خرَّقه ومزَّقه. |• هبَّب الأمرَ: أساءه.


معجم اللغة العربية المعاصرة
الكلمة: هبا
جذر الكلمة: هبو

- هَبْو :- مصدر هبا. |2 - ما همَد من لهيب النَّار قدر ما يستطيع الإنسان أن يقرِّب يده منها., هُبُوّ :مصدر هبا.


معجم الصحاح في اللغة
الكلمة: هبا
جذر الكلمة: هبا

- الهباء: الشيء المنْبثّ الذي تراه في البيت من ضوء الشمس. والهباء أيضا: دقاق التراب. ويقال له إذا ارتفع: هبا يهْبو هبْوا، وأهْبيْته أنا. وا لهبْوة: الغبرة. قال رؤبة: تبْدو لنا أعْلامه بعد الغرقْ في قطع الآل وهبْوات الدققْ وموضع هابي التراب، أي كأن ترابه مثل ا لهباء في الرقّة. قال هوْبر الحارثيّ: تزوّد منّا بين أذْنيْه ضرْبة ... دعتْه إلى هابي التراب عقيم والهابي: تراب القبْر. والهبيّ والهبيّة: الجارية الصغيرة. وهبي: زجر للفرس، أي توسّعي وتباعدي.


معجم الصحاح في اللغة
الكلمة: هبا
جذر الكلمة: هبب

- أي استيقظ هبّ من نومه يهبّ، . وأهببته أنا. وهبّت الريح هبوبا وهبيبا، أي هاجت. والهبوبة: الريح التي تثير الغبرة؛ وكذلك الهبوب والهبيب. تقول: من أين هببْت يا فلان؟ كأنك قلت: من أين جئت؟ أي من أين انتبهت لنا. وهبّ فلان يفعل كذا، كما تقول: طفق يفعل كذا. وهبّ البعير في السير هبابا، أي نشط. قال لبيد: فلها هباب في الزمام كأنّها ... صهباء راح مع الجنوب جهامها وهززت السيف والرمحفهبّ هبّة. وهبّته: هزّته ومضاؤه في الضريبة، وهو سيف ذو هبّة. ويقال أيضا: عشْنا بذلك هبّة من الدهر، أي حقبة، كما يقال سبّة. قال الأصمعي: الهبّة أيضا: الساعة تبْقى من السحر. والهبّة بالكسر: هياج الفحل. تقول: هبّ التيس يهبّ بالكسر هبيبا وهبابا، إذا نبّ للسفاد. واهْتبّ مثله. وهو مهباب ومهْتبّ. قال الأصمعي: يقال ثوب هبائب وخبائب، إذا كان متقطّعا. وﺗﻬبّب الثوب: بلي. ويقال لقطع الثوب هبب.


معجم الكلمات المتضادة
الكلمة: هبا
جذر الكلمة: لهبان