أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ ۚ وَلَوْ كَانَ مِنْ عِندِ غَيْرِ اللَّهِ لَوَجَدُوا فِيهِ اخْتِلَافًا كَثِيرًا
 

وَقَالَ الرَّسُولُ يَا رَبِّ إِنَّ قَوْمِي اتَّخَذُوا هَٰذَا الْقُرْآنَ مَهْجُورًا

أَنَّى لِلْمُحْتَوَى الْعَرَبِيِّ أَنْ يُثْرَى فِي مَعْزِلٍ عَنْ الْقُرْآنِ وَاللُّغَةِ !

المعاجم:


لا شكّ أنّ إضافة المعاجم يساعد كثيرا في فهم الكلمات القرآنيّة ودلالاتها، لذلك قمنا بإضافة أهمّ المعاجم وأكثرها دقّة وشهرة، مثل لسان العرب وتاج العروس وغيرهما، وبمجرد اختيار الكلمة في برنامجنا المتدبّر تستطيع الكشف عن معناها.

- الهَصُّ: الصُّلْب من كل شيء، والهَصّ شدّة القَبْضِ والغَمْزِ، وقيل: شدّة الوطء للشيء حتى تَشْدخه، وقيل: هو الكَسْر، هَصَّه يَهُصُّه هَصّاً، فهو مَهْصُوص وهَصِيصٌ. وهَصَصْت الشيءَ: غَمَزْته. ابن الأَعرابي: زَخِيخُ النار بَرِيقُها، وهَصِيصُها تَلأْلُؤُها. وحكي عن أَبي ثَرْوان أَنه قال: ضِفْنا فلاناً فلما طَعِمْنا أَتَوْنا بالمَقاطِر فيها الجحيم يَهِصّ زَخيخُها فأُلْقيَ عليها المَنْدَليُّ؛ قال: المقاطر المجامر، والجَحيم الجَمر، وزَخِيخُه بَريقُه، وهَصِيصُه تَلأْلُؤُه. وهصَّصَ الرجلُ إِذا بَرَّقَ عينيه. وهُصَيْصٌ، مُصَغّر: اسم رجل، وقيل: أَبو بطن من قريش، وهو هُصَيصُ بن كعب بن لؤي بن غالب. وهَصَّان: اسم. وبنو الهِصَّان، بكسر الهاء: حيّ، قال ابن سيده: ولا يكون من «هـ ص ن» لأَن ذلك في الكلام غير معروف، قال الجوهري: بنو هِصّان قبيلة من بني أَبي بكر بن كلاب. والهُصاهِصُ والقُصاقِصُ: الشديد من الأُسْد.


- هَصَّتِ النارُ ونحوها هَصَّتِ هَصِيصًا: بَرَقت ولمعت وتلأْلأَت.|هَصَّتِ فلان الشيءَ هَصَّتِ هَصًّا: وطئه فشَدخه، و هَصَّتِ قَبَضَه بأَصابعه شديدًا فهو مَهْصُوص وهَصِيص.


- الهَاصَّةُ : عَين الفيل. يقال: :-إِنْ قيل لك: ما الهَاصَّة؟ فقل عَينُ الفيل خاصّةً.


- هَصَّصَ الرجلُ: برّق عينه.


- الهَصُّ : الصُّلب من كلِّ شيءٍ.


- 1- هص الشيء : وطئه فكسره|2- هص الشيء : دقه وكسره|3- هص الشيء : قبضه بأصابعه شديدا


- 1- عين الفيل


- 1- كان ذا عينين براقتين


- 1- مصدر هص|2- من كل شيء : الصلب


- 1- هصيص : شيء مقبوض عليه بالأصابع شديدا|2- هصيص : « هصيص النار » : تلألؤها


- غمزته هصصْت الشيء، .


- ,ألف,ألصق,جبر,لحم,




يمكنكم تحميل برنامج المتدبر من هنا وكذلك قمنا بوضع مواد و قواعد بيانات لمطورين البرامج القرآنية من نسخ قرآنية خالية من الإخطاء ومطابقة لنسخة مركز الملك فهد (النسخة المدنية) برواية حفص.