أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ ۚ وَلَوْ كَانَ مِنْ عِندِ غَيْرِ اللَّهِ لَوَجَدُوا فِيهِ اخْتِلَافًا كَثِيرًا
 

وَقَالَ الرَّسُولُ يَا رَبِّ إِنَّ قَوْمِي اتَّخَذُوا هَٰذَا الْقُرْآنَ مَهْجُورًا

أَنَّى لِلْمُحْتَوَى الْعَرَبِيِّ أَنْ يُثْرَى فِي مَعْزِلٍ عَنْ الْقُرْآنِ وَاللُّغَةِ !

المعاجم:


لا شكّ أنّ إضافة المعاجم يساعد كثيرا في فهم الكلمات القرآنيّة ودلالاتها، لذلك قمنا بإضافة أهمّ المعاجم وأكثرها دقّة وشهرة، مثل لسان العرب وتاج العروس وغيرهما، وبمجرد اختيار الكلمة في برنامجنا المتدبّر تستطيع الكشف عن معناها.

- هَكَعَ يَهْكَعُ هُكُوعاً: سَكَنَ واطْمأَنَّ. والبقرةُ تَهْكَعُ في كِناسِها إِذا اشتدّ حرّ النهار. والهُكُوعُ: نَوْمُ البقرة تحت السِّدْرَةِ. وهَكَعَتِ البقرُ تحت الشجر تَهْكَعُ، فهنّ هُكُوعٌ: اسْتَظَلَّت تحته في شدَّة الحرّ؛ قال الطرمّاحُ: تَرَى العِينَ فيها، مِن لَدُنْ مَتَعَ الضُّحَى إِلى اللَّيْلِ، في الغَيْضاتِ، وهْيَ هُكُوعُْ ويروى: في الغَيْضا وهُنَّ هُكُوعُ أَي نِيامٌ، وقيل: مُكِبَّاتٌ على الأرض، وقيل: ساكِناتٌ مُطْمَئِنَّاتٌ، والمعنى واحد. وهَكِعَ هَكَعاً، وهو شبيه بالجَزَعِ والإِطْراقِ من حُزْنٍ أَو غَضَبٍ. وهَكَعَ هَكْعاً: نام قاعِداً. والهُكاعُ: النومُ بعد التعبِ. وقال أَعرابي: مَرَرْتُ بِإِراخٍ هُكَّعٍ في مِئْرانِها أَي نِيامٍ مَأْواها. والهَكَعُ: شَهْوةُ الناقةِ للضِّرابِ. وهَكِعَتِ الناقةُ هَكَعاً، فهي هَكِعةٌ: اسْتَرْخَتْ من شدَّةِ الضَّبَعةِ، وقيل: هو أَن لا تَسْتَقِرَّ في مكانٍ من شدَّة الضَّبَعة ِ. والهُكاعِيُّ: مأْخُوذٌ من الهُكاعِ وهو شهوةُ الجِماعِ. والهَكعةُ والهُكَعَةُ الأَحْمَقُ الذي إِذا جلس لم يَكَدْ يَبْرَحُ، وقيل: الأَحمق، ولم يُقَيَّدْ. والهُكاعُ: السُّعالُ. وهَكَعَ البيعرُ والناقةُ يَهْكَعُ هَكْعاً وهُكاعاً: سَعَلَ؛ قال أَبو كبير: وتبَوَّأ الأَبْطالُ، بَعْدَ حَزاحِزٍ، هَكْعَ النَّواحِزِ في مُناخِ المَوْحِفِ الحَزاحِزُ: الحَركاتُ، ومعناه أَنهم تَبَوَّأُوا مَراكِزَهم في الحرب بعد حَزاحِزَ كانت لهم حتى هَكَعُوا بعد ذلك، وهُكوعُهم بُرُوكُهم للقتال كما تَهْكَعُ النواحِز من الإِبل في مبَارِكها أَي تسكن وتطمئن، وهَكَعَ عَظْمُه إِذا انكسر بعدما انجبر. وهَكَعَ الرجلُ إِلى القوْمِ إِذا نَزَل بهم بعدما يُمْسِي؛ وأَنشد: وإِنْ هَكَعَ الأَضْيافُ تَحْتَ عشِيّةٍ مُصَدّقةِ الشَّفَّانِ كاذِبةِ القَطْرِ وهَكَعَ الليلُ هُكُوعاً إِذا أَرْخَى سُدُولَه، ولَيْلٌ هاكِعٌ؛ قال بِشْرُ بن أَبي خازم: قَطَعْتُ إِلى مَعْرُوفِها مُنْكَراتِها بِعَيْهَمةٍ تَنْسَلُّ، والليلُ هاكِعُ والليلُ هاكِعٌ أَي بارِكٌ مُنِيخٌ. ورأَيتُ فلاناً هاكِعاً أَي مُكِبّاً. وقد هَكَعَ إِلى الأَرض إِذا أَكَبَّ. وذهَب فلان فما أَدري أَين سَكَعَ وهَكَعَ أَي أَين ذهَب وأَين توجَّه وأَين أَقام.


- ـ هَكَعَ البَقَرُ تحتَ الشَّجَرِ، كمنَعَ، هُكوعاً: سَكَنَ واطْمأنّ، وأقَامَ، ـ وـ البَعيرُ: سَعَلَ، ـ وـ الليلُ: أرْخَى سُدولَهُ، ـ وـ بالقومِ: نَزَلَ بهم بعدَما يُمْسِي، ـ وـ إلى الأرضِ: أكَبَّ، ـ وـ عَظْمُه: انْكَسَر بعدَما انْجَبَرَ. وكهُمَزَةٍ: الأحْمَقُ. وكفرِحَةٍ: الناقةُ المُسْتَرْخِيَةُ من شِدَّةِ الضَّبَعَةِ. وكفَرِحَ: جَزِعَ، وخَشَعَ، ـ كاهْتَكَعَ. وكغُرابٍ: السُّعالُ، والنَّوْمُ بعدَ التَّعَبِ، وشَهْوَةُ الجماعِ، ومنه: الهُكاعِيُّ. ـ واهْتَكَعَهُ: اهْتَقَعَهُ.


- هَكَعَ هَكَعَ هُكُوعًا: سكنَ واطمأَنَّ وأَقام.|هَكَعَ البقَرُ ونحوُه تحتَ الشجر: استظلَّ تحته في شدَّة الحرّ.|هَكَعَ فلانٌ إِلى القوم: نزل بهم بعدما أَمسى.|هَكَعَ إِلى الأَرض: أَكَبّ.|هَكَعَ العَظْمُ: انكسر بعدما انجبر.|هَكَعَ اللَّيلُ: أَرخى سُدُولَه.|هَكَعَ فلان هَكْعًا: نام قاعدًا.


- اهْتَكَعَ الرجلُ: جَزِعَ وخَشَع.|اهْتَكَعَ الحُمَّى أَو غيرُها فلانًا: عاودته.


- الهَكَعَةُ : الأَحمقُ.


- هَكِعَ الرَّجلُ هَكِعَ هَكَعًا: جَزِعَ وخشَع.|هَكِعَ أَطرقَ من حُزن أَو غضب.


- الهُكَاعُ : السُّعال.|الهُكَاعُ النَّومُ بعد التعب.


- الهُكْعَةُ : الهَكَعة.


- 1- إهتكعته الحمى : عاودته|2- إهتكع : خاف


- 1- أحمق ، غبي


- 1- جزع وذل


- 1- هكاع : سعال|2- هكاع : نوم بعد التعب


- 1- هكع : سكن واطمأن|2- هكعت البقر تحت الشجر : استظلت تحته وقت اشتداد الحر|3- هكع : أقام : « هكع في هذا المكان »|4- هكع الليل : أرخى سدوله ، حل|5- هكع بالقوم أو إليهم : نزل بهم بعد ما أمسى|6- هكع الى الأرض : أكب ، سقط على وجهه|7- هكع : أطرق من حزن أو غضب|8- هكع : عظمه : انكسر بعد ما انجبر


- كوعا هكع ه ، أي سكن واطمأنّ. يقال: هكعت البقرة تحت ظلّ الشجرة من شدّة الحرّ. وذهب فلان فما يدرى أين سكع، وأين هكع، أي أين توجّه، وأين أقام. والهكعة: الأحمق.




يمكنكم تحميل برنامج المتدبر من هنا وكذلك قمنا بوضع مواد و قواعد بيانات لمطورين البرامج القرآنية من نسخ قرآنية خالية من الإخطاء ومطابقة لنسخة مركز الملك فهد (النسخة المدنية) برواية حفص.