المعاجم

معجم لسان العرب
الكلمة: حدج
جذر الكلمة: حدج

- الحِدْجُ: الحِمْلُ. والحِدْجُ: من مراكب النساءِ يشبه المِحَفَّة، والجمعُ أَحْداجٌ وحُدُوجٌ، وحكى الفارسي: حُدُجٌ، وأَنشد عن ثعلب: قُمْنا فآنَسْنا الحُمُولَ والحُدُجْ ونظيره سِتْرٌ وسُتُرٌ؛ وأَنشد أَيضاً: والمَسْجِدانِ وبَيْتٌ نَحْنُ عامِرُهُ لَنا، وزَمْزَمُ والأَحْواضُ والسُّتُرُ والحُدُوجُ: الإِبلُ برحالها؛ قال: عَيْنا ابنِ دَارَةَ خَيرٌ منكما نَظَراً إِذِ الحُدُوجُ بأَعْلى عاقِلٍ زُمَرُ والحِداجَةُ كالحِدْجِ، والجمع حَدائِجُ. قال الليث: الحِدْجُ مَرْكَبٌ ليس بِرَحْلٍ ولا هَوْدَجٍ، تركبه نساءُ الأَعراب. قال الأَزهري: الحِدْجُ، بكسر الحاء، مركب من مراكب النساء نحو الهودج والمِحَفَّة؛ ومنه البيت السائر: شَرَّ يَوْمَيْها، وأَغْواهُ لَهَا، رَكِبَتْ عَنْزٌ، بِحِدْجٍ، جَمَلا وقد ذكرنا تفسير هذا البيت في ترجمة عنز؛ وقال الآخر: فَجَرَ البَغِيُّ بِحِدْجِ رَبَّـ ـتِها، إِذا ما الناسُ شَلُّوا وحَدَجَ البعيرَ والنَّاقَةَ يَحْدِجُهما حَدْجاً وحِداجاً، وأَحْدَجَهما: شَدَّ عليهما الحِدْجَ والأَداةَ ووَسَّقَهُ. قال الجوهري: وكذلك شَدُّ الأَحمال وتوسيقُها؛ قال الأَعشى: أَلا قُلْ لِمَيْثاءَ: ما بالُها؟ أَلِلْبَيْنِ تُحْدَجُ أَحْمالُها؟ ويروى: أَجمالُها، بالجيم، أَي تشد عليها، والرواية الصحيحة: تُحْدَجُ أَجمالُها. قال الأَزهري: وأَما حَدْجُ الأَحمال بمعنى توسيقها فغير معروف عند العرب، وهو غلط. قال شمر: سمعت أَعرابيّاً يقول: انظروا إِلى هذا البعير الغُرْنُوقِ الذي عليه الحِداجَةُ، قال: ولا يُحْدَجُ البعيرٌ حتى تكمل فيه الأَداةُ، وهي البِدادانِ والبِطانُ والحَقَبُ، وجمعُ الحِداجَةِ حَدائِجُ. قال: والعرب تسمي مخالي القَتَبِ أَبِدَّةً، واحدها بِدادٌ، فإِذا ضمت وأُسرت وشدّت إِلى أَقتابها محشوّة، فهي حينئذ حِداجَةٌ. وسمي الهودج المشدود فوق القتب حتى يشد على البعير شدّاً واحداً بجميع أَداته: حِدْجاً، وجمعه حُدُوجٌ. ويقال: احْدِجْ بعيرك أَي شُدَّ عليه قتبه بأَداته. ابن السكيت: الحُدُوجُ والأَحْداجُ والحَدائجُ مراكبُ النساءِ، واحدُها حِدْجٌ وحِداجَةٌ؛ قال الأَزهري: لم يفرق ابن السكيت بين الحِدْجِ والحِداجَةِ، وبينهما فرق عند العرب على ما بينّاه. قال ابن السكيت: سمعت أَبا صاعد الكلابيَّ يقول: قال رجل من العرب لصاحبه في أَتانٍ شَرُودٍ: الْزَمْها، رماها الله براكبْ قليلِ الحِداجَةِ، بعيدِ الحاجَةِ أَراد بالحِداجَةِ أَداةَ القَتَبِ. وروي عن عمر، رضي الله عنه، أَنه قال: حَجَّةً ههنا ثم احْدِجْ ههنا حتى تَفْنى؛ يعني إِلى الغزو، قال: الحَدْجُ شَدُّ الأَحمال وتوسيقها؛ قال الأَزهري: معنى قول عمر، رضي الله عنه، ثم احدج ههنا أَي شُدَّ الحِداجَةَ، وهو القتب بأَداته على البعير للغزو؛ والمعنى حُجَّ حَجَّةً واحدةً، ثم أَقبل على الجهاد إِلى أَن تَهْرَمَ أَو تموتَ، فكنى بالحِدْجِ عن تهيئة المركوب للجهاد؛ وقوله أَنشده ابن الأَعرابي: تُلَهِّي المَرْءَ بالحُدْثانِ لَهْواً وتَحْدِجُهُ كما حُدِجَ المُطِيقُ هو مَثَلٌ أَي تغلبه بِدَلِّها وحديثها حتى يكونَ مِنْ غَلَبَتِها له كالمَحْدُوجِ المركوب الذليل من الجِمال. والمِحْدَجُ مِيسَمٌ من مَياسِم الإِبل. وحَدَجَهُ: وسَمَهُ بالمِحْدَجِ. وحَدَجَ الفرسُ يَحْدِجُ حُدوجاً: نظر إِلى شخص أَو سمع صوتاً فأَقام أُذنه نحوه مع عينيه. والتحدِيجُ: شدَّة النظر بعد رَوْعَةٍ وفَزْعَةٍ. وحَدَجَهُ ببصره يَحْدِجُهُ حَدْجاً وحُدُوجاً، وحَدَّجَهُ: نظر إِليه نظراً يرتاب به الآخرُ ويستنكره؛ وقيل: هو شدَّة النظر وحِدَّته. يقال: حَدَّجَهُ ببصره إِذا أَحَدَّ النظر إِليه؛ وقيل: حَدَجَه ببصره وحَدَجَ إِليه رماه به. وروي عن ابن مسعود أَنه قال: حَدِّثِ القومَ ما حَدَجُوك بأَبصارهم أَي ما أَحَدُّوا النظر إِليك؛ يعني ما داموا مقبلين عليك نشيطين لسماع حديثك، يشتهون حديثك ويرمون بأَبصارهم، فإِذا رأَيتهم قد مَلُّوا فَدَعْهُمْ؛ قال الأَزهري: وهذا يدل على أَن الحَدْجَ في النظر يكون بلا رَوْعٍ ولا فَزَعٍ. وفي حديث المعراج: أَلَمْ تَرَوْا إِلى مَيِّتِكُمْ حين يَحْدِجُ ببصره فإِنما ينظر إِلى المعراج من حُسْنه؟ حَدَجَ ببصره يَحْدِجُ إِذا حَقَّقَ النظر إِلى الشيء. وحَدَجَهُ ببصره: رماه به حَدْجاً. الجوهري: التَّحْدِيجُ مثل التَّحْدِيقِ. وحَدَجَهُ بسَهْمٍ يَحْدِجُهُ حَدْجاً: رماه به. وحَدَجَه بِذَنْبِ غيره يَحْدِجُه حَدْجاً: حمله عليه ورماه به؛ قال العجاج يصف الحمار والأُتُنَ: إِذا اسْبَجَرَّا من سوادٍ حَدَجَا وقول أَبي النجم: يُقَتِّلُنا مِنْها عُيُونٌ، كأَنَّها عُيُونُ المَهَا، ما طَرْفُهُنَّ بِحَادِجِ يريد أَنها ساجية الطرف؛ وقال ابن الفرج: حَدَجَهُ بالعصا حَدْجاً، وحَبَجَهُ حَبْجاً إِذا ضربه بها. أَبو عمرو الشيباني: يقال حَدَجْتُهُ بِبَيْعِ سَوْءٍ أَي فعلت ذلك به؛ قال وأَنشدني ابن الأَعرابي: حَدَجْتُ ابنَ مَحْدُوجٍ بِسِتِّينَ بَكْرَةً، فلمَّا اسْتَوَتْ رِجْلاهُ، ضَجَّ مِنَ الوَقْرِ قال: وهذا شعر امرأَة تزوّجها رجل على ستين بكرة. وقال غيره: حَدَجْتُهُ ببيعِ سَوْءٍ ومتاع سَوْءٍ إِذا أَلزمته بيعاً غبنته فيه؛ ومنه قول الشاعر: يَعُجُّ ابنُ خِرْباقٍ مِنَ البَيْعِ، بَعْدَما حَدَجْتُ ابنَ خِرْباقٍ بِجَرْباءَ نازِعِ قال الأَزهري: جعله كبعير شدَّ عليه حِدَاجَتهُ حين أَلزمه بيعاً لا يقال منه. الأَزهري: الحَدَجُ حَمْلُ البطيخ والحنظل ما دام رطباً، والحُدْجُ، لغة فيه؛ قال ابن سيده: والحَدَجُ والحُدْجُ الحنظل والبطيخ ما دام صغاراً أَخضر قبل أَن يصفرّ؛ وقيل هو من الحنظل ما اشتدَّ وصلب قبل أَن يصفرّ؛ قال الراجز: فَيَاشِلٌ كالحَدَجِ المُنْدالِ، بَدَوْنَ مِنْ مُدَّرِعَيْ أَسْمَالِ واحدته حَدَجَةٌ. وقد أَحْدَجَت الشجرةُ؛ قال ابن شميل: أَهل اليمامة يسمون بطيخاً عندهم أَخضر مثل ما يكون عندنا أَيام التيرماه (* قوله «التيرماه» هو رابع الشهور الشمسية عند الفرس، كذا بهامش شرح القاموس المطبوع.) بالبصرة: الحَدَجَ. وفي حديث ابن مسعود: رأَيت كأَني أَخذت حَدَجَةَ حنظلٍ فوضعتها بين كَتِفَيْ أَبي جهل. الحدجة، بالتحريك: الحنظلة الفَجَّة الصُّلْبَةُ. ابن سيده: والحَدَجُ حَسَكُ القُطْبِ ما دام رَطْباً. ومَحْدُوجٌ وحُدَيْجٌ وحَدَّاجٌ: أَسماء. والحَدَجَةُ: طائر يشبه القطا، وأَهل العراق يسمون هذا الطائر الذي نسميه اللَّقْلَقَ: أَبا حُدَيْجٍ. الجوهري: وحُنْدُجٌ اسم رجل.


معجم تاج العروس
الكلمة: حدج
جذر الكلمة: حدج

- : (الحَدَجُ محرّكةً: الحَنْظَلُ، وحَمْلُ البِطَّيخِ مَا دَامَ رَطْباً) . كَذَا فِي التَّهْذِيب، وَفِي الْمُحكم: الحَدَجُ (والحُدْجُ:) الحَنْظَلُ والبَطِّيخُ مَا دامَ صِغَاراً أَخْضَرَ قبل أَن يَصْفَرّ، وَقيل: هُوَ من الحَنْظَلِ مَا اشْتَدّ وصَلُبَ قبل أَن يَصْفَرَّ، واحدته حَدَجَةٌ، وَقد أَحدَجَت الشَّجَرَةُ، قَالَ ابنُ شُمَيْل: أَهل اليَمامةِ يُسمّون بِطِّيخاً عندَهم أَخضرَ مثلَ مَا يكونُ عندنَا أَيامَ التِّيرماه بِالْبَصْرَةِ الحَدَجَ، وَفِي حديثِ ابنِ مسعودٍ: (رأَيتُ كأَنّي أَخَذْتُ حَدَجَةَ حَنْظَلٍ فوضَعتُها بينَ كَتِفَيْ أَبِي جَهْلٍ) . الحَدَجَة بالتّحريك: الحَنْظَلَةُ الفِجَّةُ الصُّلْبَةُ. قَالَ ابنُ سِيده: (و) الحَدَجُ (: حَسَكُ القُطْبِ الرَّطْبُ، ويُضَمّ) فَيُقَال: الحُدْجُ، وإِنما صَرّحَ بِهِ الأَزهريّ وابنُ سَيّده فِي معنى الحَنْظَل والبِطِّيخِ فَقَط. (و) الحِدْجُ (بِالْكَسْرِ: الحِمْلُ) ، وَزْناً ومَعْنًى. (و) الحِدْجُ (مَرْكَبٌ للنِّساءِ، كالمِحَفَّةِ) ، قَالَ اللَّيْثُ: الحِدْجُ: مَرْكَبٌ لَيْسَ بِرَحْل وَلَا هَوْدَجٍ، تَركبُه نساءُ الأَعرابِ، وَقَالَ الأَزهريّ: الحِدْجُ، بِكَسْر الحاءِ: مَرْكَبٌ من مَراكِبِ النّساءِ نَحْو الهَوْدَج والمِحَفَّة، (كالحِداجَةِ بِالْكَسْرِ، وَهِي) أَي (الحِدَاجَةُ) أَيضاً الأَدَاةُ، ج: حُدُوجٌ، (وأَحْدَاجٌ) ، وَحكى الفَارِسِيّ: حُدُجٌ، بضمّتين، وأَنشد عَن ثَعْلَب: قُمْنَا فآنَسْنَا الحُمُولَ والحُدُجْ ونَظِيرُه سِتْرُ وسُتُرٌ، وأَنشد أَيضاً: والمَسْجدَانِ وبَيْتٌ نحنُ عامِرُه لنا زوَمْزَمُ والأَحواضُ والسُّتُرُ والحُدُوجُ: الإِبِلُ برِحَالِها قَالَ: عَيْنا ابنِ دَارَةَ خيرٌ مِنكُما نَظَراً إِذِ الحُدُوجُ بأَعْلَى عاقِلٍ زُمَرُ وجمعُ الحِداجَةِ حَدَائِجُ. وَعَن ابنِ السِّكِّيتِ: الحُدُوجُ، والأَحْدَاجُ، والحَدَائِجُ: مَراكِبُ النِّساءِ، واحدُها حِدْجٌ وحِداجَةٌ. (و) الحَدْجُ (كالضَّرْبِ: شَدُّ الحِدْجِ على البَعِيرِ، كالإِحْداجِ) ، وَهُوَ مجَاز، يُقَال: حَدَجَ البَعِيرَ والنَّاقَةَ يَحْدِجُهُمَا حَدْجاً وحِدَاجاً، وأَحْدَجَهُما: شَدَّ عَلَيْهِمَا الحِدْجَ والأَدَاةَ، ووَسَّقَهُ، قَالَ الجَوْهَرِيّ: وكذالك شَدُّ الأَحْمَال وتَوْسِيقُها، قَالَ الأَعْشَى: أَلاَ قُلْ لِمَيْثَاءَ مَا بالُها أَلِلْبَيْنِ تُحْدَجُ أَحْمَالُهَا ويروى: أَجْمَالُها، بِالْجِيم، أَي يُشَدُّ عَلَيْهَا، وَهِي الصّحيحة. قَالَ الأَزهريّ: وأَمّا حَدْجُ الأَحْمَالِ بِمَعْنى تَوْسِيقِهَا، فغيرُ مَعْرُوف عِنْد الْعَرَب، وَهُوَ غلط. قَالَ شَمِرٌ: سَمِعْت أَعرابِيًّا يَقُول: انظُرُوا إِلى هاذا البَعِيره الغُرْنُوقِ الَّذِي عَلَيْهِ الحِدَاجَةُ. قَالَ: وَلَا يُحْدَجُ البعيرُ حَتَّى تَكْمُلَ فِيهِ الأَدَاةُ، وَهِي: البِدَادَانِ والبِطانُ والحَقَبُ، وجمعُ الحِدَاجَةِ حَدَائِجُ، قَالَ: والعَرَبُ تُسَمِّي مَخَالِيَ القَتَبِ أَبِدَّةً، وَاحِدهَا بِدَادٌ، فإِذا ضُمَّتْ وأُسرَت وشُدَّت إِلى أَقْتَابِهَا مَحْشُوَّةً فَهِيَ حِينَئِذٍ حِدَاجَةٌ، وسُمِّيَ الهَوْدَجُ المشدودُ فوقَ القَتَبِ حَتَّى يُشَدّ على البعيرِ شَدًّا وَاحِدًا بجميعِ أَداتِه حِدْجاً، وَجمعه حُدُوجٌ، وَيُقَال: أَحْدِجْ بَعِيرَك، أَي شُدَّ عَلَيْهِ قَتَبَه بأَداتِه. قَالَ الأَزهريّ: وَلم يُفَرِّق ابنُ السِّكِّيتِ بَين الحِدْجِ والحِداجَة، وَبَينهمَا فَرقٌ عِنْد الْعَرَب كَمَا بينّاه. وَقَالَ أَبو صاعدٍ الكِلابِيّ عَن رَجل من العَرَبِ قَالَ لصاحِبِه فِي أَتَانٍ شَرُودٍ: الْزَمْهَا، رَمَاهَا الله براكِبٍ قليلِ الحِداجَةِ بعيدِ الحَاجَةِ. أَرادَ بالحِدَاجَةِ أَداةَ القَتَبِ. ورُوِيَ عَن عُمَرَ، رَضِي الله عَنهُ، أَنه قَالَ: (حَجَّةً هَا هُنَا، ثمَّ احْدِجْ هَا هُنَا حتّى تَفْنَى) يَعْنِي إِلى الغَزْوِ، قَالَ الأَزْهَرِيّ: معنى قَوْله ثمَّ احْدِجْ هَا هُنَا، أَي شُدَّ الحِدَاجَة، وَهِي القَتَبُ بأَداتِه، على البَعِير للغَزْوِ، وَالْمعْنَى: حُجَّ حَجَّةً وَاحِدَة، ثمَّ أَقْبِلْ على الجِهَاد إِلى أَن تَهْرَمَ أَو تَمُوتَ، فكنى بالحَدْجِ عَن تَهْيِئَةِ المَرْكُوب للجِهَاد. وَقَوله، أَنشَدَه ابنُ الأَعرابيّ: تُلَهِّى المَرْءَ بالحِدْثَانِ لَهْواً وتَحْدِجُهُ كَمَا حُدِجَ المُطِيقُ هُوَ مَثَلٌ، أَي تَغلِبُه بدَلِّها وحدِيثِها حَتَّى يكونَ مِن غَلَبَتِهَا لَهُ كالمَحْدُوجِ المركوبِ الذَّلِيلِ من الجِمَال. (و) الحَدْج: (الضَّرْبُ) قَالَ ابنُ الفَرَج: حَدَجَه بالعَصا حَدْجاً، وَحَبَجَهُ حَبْجاً، إِذا ضَرَبَه بهَا. (و) من المجَاز: حَدَجَه يَحْدِجُه حَدْجاً، الحَدْجُ: (الرَّمْيُ بالسَّهْمِ) ، وأَصلُه الرَّمْيُ بالحَدَجِ، ثمَّ استُعِير للرَّمْيِ بغيرِه، كَمَا اسْتُعِير الإِحْلابُ وَهُوَ الإِعانة على الحَلْبِ للإِعانَةِ على غيْرِه، كَذَا فِي الأَساس. (و) من الْمجَاز: الحَدْجُ: الرَّمْيُ (بالتُّهَمَةِ) ، يُقَال: حَدَجَهُ بذَنْبِ غَيره يَحْدِجُه حَدْجاً: حَملَه عَلَيْهِ ورَماهُ بِهِ. (و) من المَجاز: حَدَجْتُهِ بِبَيْعِ سَوْءٍ، وتَتَاعِ سَوْءٍ، وذالك (أَن تُلْزِمَهُ الغَبْنَ فِي البَيْعِ) ، وَمِنْه قولُ الشّاعر: يَعِجُّ ابنُ خِرْباقٍ من البَيْعِ بعْدَ مَا حَدَجْتُ ابنَ خِرْبَاقٍ بجَرْبَاءَ نازِعِ قَالَ الأَزْهَرِيّ: جعلَهُ كبَعِيرٍ شُدّ عَلَيْهِ حِداجَتُهُ، حِين أَلْزَمَه بَيعاً لَا يُقالُ مِنْهُ. وَعَن أَبي عَمْرٍ والشَّيْبَانيّ: يقالُ: حَدَجْتُه ببَيْعِ سَوْءٍ، أَي فعلتُ ذالك بِهِ، قَالَ: وأَنشدني ابنُ الأَعرابِيّ: حَدَجْتُ ابنَ مَحْدُوجٍ بِسِتِّينَ بَكْرَةً فَلَمَّا استَوَتْ رِجْلاهُ ضَجَّ من الوِقْرِ قَالَ: وهاذا شِعْرُ امرأَةٍ تَزَوَّجها رجلٌ على سِتِّينَ بَكْرَةً. (والحَدَجَةُ مُحَرَّكَةً: طائِرٌ) يُشبه القَطَا. (وأَبُو حُدَيْجٍ، كزُبَيْرٍ: اللَّقْلَقُ) بلغةِ أَهلِ العِرَاق. (وأَبُو شُبَاثٍ) كغُرَابٍ (: حُدَيْجُ بنُ سَلاَمَةَ، صحابِيٌّ) . (و) من الْمجَاز (التَّحْدِيجُ: التَّحْدِيقُ) كَذَا فِي الصّحاح. وحَدَجَ الفَرَسُ يَحْدِجُ حُدُوجاً: نَظَر إِلى شَخصٍ أَو سمعَ صَوْتاً فأَقام أُذنيهِ نحوَه مَعَ عينَيْه. والتَّحْدِيجُ: شِدَّةُ النَّظَرِ بعد رَوْعَةٍ وفَزْعَةٍ. وحَدَجَهُ ببَصرِه يَحْدِجُه حَدْجاً وحُدُوجاً، وحَدَّجَهُ تَحْدِيجاً: نَظرَ إِليه نَظَراً يَرْتَاب بِهِ الآخَرُ ويَستنكِرُه، وَقيل هُوَ شِدّة النَّظَرِ وحِدَّتُهُ، يُقَال: حَدَجَهُ ببَصرِه، إِذا أَحَدَّ النَّظَرَ إِليهِ، وَقيل: حَدَجَه ببصرِه، وحَدَجَ إِليه: رَماهُ بِهِ، ورُوِيَ عَن ابنِ مسعودٍ أَنّه قَالَ: (حَدِّث القَوْمَ مَا حَدَجُوكَ بِأَبصارِهم) أَي مَا أَحَدُّوا النَّظرَ إِليكَ، يَعْنِي مَا داموا مُقْبِلِينَ عَلَيْك، نَشِطِين لسَماعِ حَدِيثِك، (يَشتهون حَديثك) ويَرْمون بأَبْصَارِهم، فإِذا رأَيتَهم قد مَلُّوا فدَعْهم. قَالَ الأَزهَرِيّ: وهاذا يَدُلُّ على أَنَّ الحَدْجَ فِي النَّظرِ يكون بِلَا رَوْعٍ وَلَا فَزَعٍ، وَفِي حَدِيث المِعْراج: (أَلَمْ تَرَوْ إِلى مَيِّتِكُمْ حينَ يَحْدِجُ ببَصَرِه، فإِنما ينظُرُ إِلى المِعْرَاجِ من حُسْنِه) ، حَدَجَ ببصَرِه يَحْدِجُ، إِذا حَقَّقَ النَظَرَ إِلى الشيْءِ. (وسَمَّوْا مَحْدُوجاً، و) حُدَيْجاً، وحَدّاجاً (كُزُبيْرٍ، وكَتّانٍ) وحُنْدُجاً بالضّمّ. وحُدَيْج بن ضرمى الحِمْيريّ، تابِعيّ. وَمِمَّا يسْتَدرك عَلَيْهِ: المِحْدَجُ: مِيسَمٌ من مَيَاسِمِ الإِبِلِ. وحَدَجَه: وَسَمَه بالمِحْدَجِ. وحَدَجْتُه بمَهْرٍ ثَقِيلِ: أَلزمْته ذالك بخِدَاع وغَبْن، وَهُوَ مَجَاز.


القاموس المحيط - للفيروز آبادي
الكلمة: حدج
جذر الكلمة: حدج

- ـ الحَدَجُ، مُحَرَّكَةً: الحَنْظَلُ، وحَمْلُ البِطِّيخِ مادامَ رَطْباً، وحَسَك القُطْبِ الرَّطْبُ، ويُضَم، وبالكسرِ: الحِمْلُ، ومَركَبٌ لِلنِّساءِ كالمِحَفَّةِ، ـ (كالحِداجَة، بالكسر، وهي أيضاً الأدَاةُ) ـ ج: حُدوجٌ وأحْداجٌ. وكالضَّرْبِ: شَدُّ الحِدْجِ على البَعيرِ، ـ كالإِحْداجِ، والضَّرْبُ، والرَّمْيُ بالسَّهْمِ وبالتُّهَمَةِ، وأنْ تُلْزِمَهُ الغَبْنَ في البَيْعِ. ـ والحَدَجَةُ، مُحَرَّكَةً: طائِرٌ. وأبو حُدَيْجٍ، كَزُبَيْرٍ: اللَّقْلَقُ. وأبو شُباثٍ حُدَيْجُ بنُ سَلامَةَ: صحابِيٌّ. ـ والتَّحْدِيجُ: التَّحْدِيقُ، وسَمَّوْا: مَحْدوجاً، وكَزُبَيْرٍ وكَتَّانٍ.


المعجم الوسيط
الكلمة: حدج
جذر الكلمة: حدج

- حُدَيْج حُدَيْج أَبو حُدَيْج : اللَّقْلَق., الحُدْج : الحنظل.|الحُدْج البِطِّيخ الصغير لم ينضَج., الحَدَج : الحُدْج.|الحَدَج طائرٌ يشبه القطا., حَدَج ببصره: حقق .|حَدَج الشيءَ ببصره: أَحدّ النظر إِليه وحدَّق ., أَحْدَجَتْ شجرة الحنظل: أخرحت حَدَجَها.|أَحْدَجَتْ البعيرَ: حَدَجَهُ ., الحِدْج : الحِمل.|الحِدْج مَركَب من مراكب النساء كالهَوْدج والمِحَفَّة . والجمع : حُدُوجٌ، وحُدُجٌ ., حَدَجَه حَدَجَه حَدْجًا: رماه بالحَدَج.|حَدَجَه فلانًا بسهمٍ ونحوه: رماه به.|حَدَجَه ببصره: أَحَدَّ النظرَ إليه وحَدَّقَ.| وفي حديث ابن مسْعودٍ: حديث شريف حدَّث الناسَ ما حَدَجُوك بأَبْصارهم //.|حَدَجَه نظر إِليه نظرةَ ارتيابٍ واستِنْكار .| ويُقال: حَدَجَه بذَنْب غيرِه: رماه به.|حَدَجَه البعيرَ: شَدَّ عليه الحِدَجَ والأَداة.| ويُقال: حَدَجَ فلانًا ببيع سَوءٍ أَو متاع سوءٍ: أَلزمه إِياه بِغَبْنٍ ., المِحْدَج : مِيِسم من مَيَاسم الإبل.


المعجم الغني
الكلمة: حدج
جذر الكلمة: حدج

- (فعل: ثلاثي متعد بحرف).| حَدَجْتُ، أَحْدُجُ، اُحْدُجْ، مصدر حَدْجٌ.|1- حَدَجَهُ السَّهْمُ :رَماهُ.|2- حَدَجَهُ بِالذَّنْبِ : نَسَبَهُ إِلَيْهِ.|3- حَدَجَ الوَلَدَ بِنَظَرِهِ :حَدَّ النَّظَرَ إِلَيْهِ، حَدَّقَ.|4- حَدَجَهُ بِنَظْرَةِ ارْتِيابٍ : نَظَرَ إِلَيْهِ نَظْرَةَ ارْتِيابِ.|5- حَدَجَ الأَحْمالَ : شَدَّها., (فعل: رباعي متعد بحرف).| حَدَّجْتُ، أُحَدِّجُ، حَدِّجْ، مصدر تَحْديجٌ.|1- حَدَّجَ الوَلَدَ بِنَظَرِهِ :حَدَّقَ، أَحَدَّ النَّظَرَ إِلَيْهِ في فَزَعٍ وَرَوْعٍ.|2- حَدَّجَهُ بِالسَّهْمِ : رَماهُ بِهِ- حَدَّجَهُ بِالذَّنْبِ.


المعجم الرائد
الكلمة: حدج
جذر الكلمة: حدج

- 1- محدج : آلة يكوى بها الجمل ، جمع : محادج, 1- حدج : حمل|2- حدج : مركب للنساء كالهودج, 1- حدج : نبات الحنظل|2- حدج : طائر كالقطا, 1- حدجه ببصره : أحد إليه النظر|2- حدجه بالسهم : رماه به|3- حدجه بالعصا : ضربه بها|4- حدجه بالذنب : رماه به|5- حدج الجمل : شد عليه « الحدج » ، أي الحمل ، أو المركب للنساء|6- حدج الأحمال : شدها|7- حدج الجمل : وسمه بـ« المحدج » ، وهو : آلة يكوى بها الجمل, 1- مركب للنساء ، جمع : حدائج, 1- أحدج الجمل : شد عليه « الحدج » ، وهو مركب للنساء كالهودج


المعجم المعاصر
الكلمة: حدج
جذر الكلمة: حدج

- حدَجَ / حدَجَ بـ يَحدِج ، حَدْجًا ، فهو حادج ، والمفعول مَحْدوج | • حدَج الشَّخصَ |1 - رماه بسهمٍ أو بنظرةٍ حادَّة :-حدَج الأبُ ابنَه |• حدَجه بذنب غيره: رماه به. |2 - نظر إليه نظرة ارتياب أو استنكار :-قطّب متسائلاً وهو يَحدِجه بنظرة ارتياب.|• حدَج ببصره: أحدَّ النّظرَ به وحدَّق., حَدْج :مصدر حدَجَ/ حدَجَ بـ., حدَّجَ / حدَّجَ بـ يُحدِّج ، تَحْديجًا ، فهو مُحدِّج ، والمفعول مُحدَّج | • حدَّج الشَّيءَ ببصره حدَجه؛ حدَّق فيه، أطال وأحدَّ النظرَ إليه. |• حدَّج فيه ببصره: حقَّق ونظر إليه بإمعان.


معجم اللغة العربية المعاصرة
الكلمة: حدج
جذر الكلمة: حدج

- حَدْج :مصدر حدَجَ/ حدَجَ بـ., حدَجَ / حدَجَ بـ يَحدِج ، حَدْجًا ، فهو حادج ، والمفعول مَحْدوج | • حدَج الشَّخصَ |1 - رماه بسهمٍ أو بنظرةٍ حادَّة :-حدَج الأبُ ابنَه |• حدَجه بذنب غيره: رماه به. |2 - نظر إليه نظرة ارتياب أو استنكار :-قطّب متسائلاً وهو يَحدِجه بنظرة ارتياب.|• حدَج ببصره: أحدَّ النّظرَ به وحدَّق., حدَّجَ / حدَّجَ بـ يُحدِّج ، تَحْديجًا ، فهو مُحدِّج ، والمفعول مُحدَّج | • حدَّج الشَّيءَ ببصره حدَجه؛ حدَّق فيه، أطال وأحدَّ النظرَ إليه. |• حدَّج فيه ببصره: حقَّق ونظر إليه بإمعان.


معجم الصحاح في اللغة
الكلمة: حدج
جذر الكلمة: حدج

- الحدج، الحنْظل إذا اشتدّ وصلب، الواحدة حدجة. وقد احدْجتْ شجرة الحنظل. والحدْد بالكسر: الحمْل، ومرْكب من مراكب النساء أيضا، وهو مثل المحفّة؛ والجمع حدوج وأحْداح. وحدجْت البعير أحدجه بالكسر حدْجا، أي شددت عليه بالحدْج. وكذلك شدّ الأحمال وتوسيقها. والحداجة: لغة في الحدْج، والجمع حدائج. وحدجه أيضا ببصره، يحدجه حدْجا: رماه. والتحْديج، مثل التحديق. وحدجه بسه م، وحدجهبذنْب غيره: رماه به.



الأكثر بحثاً