المعاجم

معجم لسان العرب
الكلمة: حفر
جذر الكلمة: حفر

- حَفَرَ الشيءَ يَحْفِرُه حَفْراً واحْتَفَرَهُ: نَقَّاهُ كما تُحْفَرُ الأَرض بالحديدة، واسم المُحْتَفَرِ الحُفْرَةُ. واسْتَحْفَرَ النَّهْرُ: حانَ له أَن يُحْفَرَ. والحَفُيرَةُ والحَفَرُ والحَفِيرُ: البئر المُوَسَّعَةُ فوق قدرها، والحَفَرُ، بالتحريك: التراب المُخْرَجُ من الشيء المَحْفُور، وهو مثل الهَدَمِ، ويقال: هو المكان الذي حُفِرَ؛ وقال الشاعر: قالوا: انْتَهَيْنا، وهذا الخَنْدَقُ الحَفَرُ والجمع من كل ذلك أَحْفارٌ، وأَحافِيرُ جمع الجمع؛ أَنشد ابن الأَعرابي: جُوبَ لها من جَبلٍ هِرْشَمِّ، مُسْقَى الأَحافِيرِ ثَبِيتِ الأُمِّ وقد تكون الأَحافير جمعَ حَفِيرٍ كقَطِيعٍ وأَقاطيعَ. وفي الأَحاديث: ذِكْرُ حَفَرِ أَبي موسى، وهو بفتح الحاء والفاء، وهي رَكايا احْتَفَرها على جادَّةِ الطريق من البَصْرَةِ إِلى مكة، وفيه ذكر الحَفِيرة، بفتح الحاء وكسر الفاء، نهر بالأُردنِّ نزل عنده النعمان بنُ بَشِير، وأَما بضم الحاء وفتح الفاء فمنزل بين ذي الحُلَيْفَةِ ومِلْكٍ يَسْلُكُه الحاجُّ. والمِحْفَرُ والمِحْفَرَةُ والمِحْفَارُ: المِسْحاةُ ونحوها مما يحتفر به، ورَكِيَّةٌ حَفِيرَةٌ، وحَفَرٌ بديعٌ، وجمع الحَفَرِ أَحفار؛ وأَتى يَرْبُوعاً مُقَصِّعاً أَو مُرَهَّطاً فَحَفَرَهُ وحَفَرَ عنه واحْتَفَرَهُ.الأَزهري: قال أَبو حاتم: يقال حافِرٌ مُحافِرَةٌ، وفلان أَرْوَغُ من يَرْبُوعٍ مُحافِرٍ، وذلك أَن يَحْفِرَ في لُغْزٍ من أَلْغازِهِ فيذهبَ سُفْلاً ويَحْفِر الإِنسانُ حتى يعيا فلا يقدر عليه ويشتبه عليه الجُحْرُ فلا يعرفه من غيره فيدعه، فإِذا فعل اليَرْبُوعُ ذلك قيل لمن يطلبه؛ دَعْهُ فقد حافَرَ فلا يقدر عليه أَحد؛ ويقال إِنه إِذا حافَرَ وأَبى أَن يَحْفِرَ الترابَ ولا يَنْبُثَه ولا يُذَرِّي وَجْهَ جُحْرِه يقال: قد جَثا فترى الجُحْرَ مملوءًا تراباً مستوياً مع ما سواه إِذا جَثا، ويسمى ذلك الجاثِياءَ، ممدوداً؛ يقال: ما أَشدَّ اشتباهَ جَاثِيائِه. وقال ابن شميل: رجل مُحافِرٌ ليس له شيء؛ وأَنشد: مُحافِرُ العَيْشِ أَتَى جِوارِي، ليس له، مما أَفاءَ الشَّارِي، غَيْرُ مُدًى وبُرْمَةٍ أَعْشَارِ وكانت سُورَةُ براءة تسمى الحافِرَةَ، وذلك أَنها حَفَرَتْ عن قلوب المنافقين، وذلك أَنه لما فرض القتال تبين المنافق من غيره ومن يوالي المؤمنين ممن يوالي أَعداءَهم. والحَفْرُ والحَفَرُ: سُلاقٌ في أُصول الأَسْنانِ، وقيل: هي صُفْرة تعلو الأَسنان. الأَزهري: الحَفْرُ والحَفَرُ، جَزْمٌ وفَتْحٌ لغتان، وهو ما يَلْزَقُ بالأَسنان من ظاهر وباطن، نقول: حَفَرَتْ أَسنانُه تَحْفِرُ حَفْراً. ويقال: في أَسنانه حَفْرٌ، وبنو أَسد تقول: في أَسنانه حَفَرٌ، بالتحريك؛ وقد حَفَرَتْ تَحْفِرُ حَفْراً، مثال كَسَرَ يَكْسِرُ كَسْراً: فسدت أُصولها؛ ويقال أَيضاً: حَفِرَتْ مثال تَعِبَ تَعَباً، قال: وهي أَرادأُ اللغتين؛ وسئل شمر عن الحَفَرِ في الأَسنان فقال: هو أَن يَحْفِرَ القَلَحُ أُصولَ الأَسنان بين اللِّثَةِ وأَصلِ السِّنِّ من ظاهر وباطن، يُلِحُّ على العظم حتى ينقشر العظم إِن لم يُدْرَكْ سَرِيعاً. ويقال: أَخذ فَمَهُ حَفَرٌ وحَفْرٌ. ويقال: أَصبح فَمُ فلان مَحْفُوراً، وقد حُفِرَ فُوه، وحَفَرَ يَحْفِرُ حَفْراً، وحَفِرَ حَفَراً فيهما. وأَحْفَرَ الصبي: سقطت له الثَّنِيَّتانِ العُلْيَيان والسُّفْلَيانِ، فإِذا سقطت رَواضِعُه قيل: حَفَرَتْ. وأَحْفَرَ المُهْرَ للإِثْناء والإِرْباعِ والقُروحِ: سقطت ثناياه لذلك. وأَفَرَّتِ الإِبل للإِثناء إِذا ذهبت رَواضِعُها وطلع غيرها. وقال أَبو عبيدة في كتاب الخيل: يقال أَحْفَرَ المُهْرُ إِحْفاراً، فهو مُحْفِرٌ، قال: وإِحْفارُهُ أَن تتحرك الثَّنِيَّتانِ السُّفْلَيانِ والعُلْيَيانِ من رواضعه، فإِذا تحركن قالوا: قد أَحْفَرَتْ ثنايا رواضعه فسقطن؛ قال: وأَوَّل ما يَحْفِرُ فيما بين ثلاثين شهراً أَدنى ذلك إِلى ثلاثة أَعوام ثم يسقطن فيقع عليها اسم الإِبداء، ثم تُبْدِي فيخرج له ثنيتان سفليان وثنيتان علييان مكان ثناياه الرواضع اللواتي سقطن بعد ثلاثة أَعوام، فهو مُبْدٍ؛ قال: ثم يُثْنِي فلا يزال ثَنِيّاً حتى يُحْفِرَ إِحْفاراً، وإِحْفارُه أَن تحرَّك له الرَّباعِيَتانِ السفليان والرباعيتان العلييان من رواضعه، وإِذا تحركن قيل: قد أَحْفَرَتْ رَباعِياتُ رواضعه، فيسقطن أَول ما يُحْفِرْنَ في استيفائه أَربعة أَعوام ثم يقع عليها اسم الإِبداء، ثم لا يزال رَباعِياً حتى يُحْفِرَ للقروح وهو أَن يتحرَّك قارحاه وذلك إِذا استوفى خمسة أَعوام؛ ثم يقع عليه اسم الإِبداء على ما وصفناه ثم هو قارح. ابن الأَعرابي: إِذا استتم المهر سنتين فهو جَذَغٌ ثم إِذا استتم الثالثة فهو ثنيّ، فإِذا أَثنى أَلقى رواضعه فيقال: أَثنى وأَدْرَمَ للإِثناء؛ ثم هو رَباع إِذا استتم الرابعة من السنين يقال: أَهْضَمَ للإِرباع، وإِذا دخل في الخامسة فهو قارح؛ قال الأَزهري: وصوابه إِذا استتم الخامسة فيكون موافقاً لقول أَبي عبيدة قال: وكأَنه سقط شيء. وأَحْفَرَ المُهْرُ للإِثْنَاءِ والإِرْباعِ والقُروحِ إِذا ذهبت رواضعه وطلع غيرها. والْتَقَى القومُ فاقتتلوا عند الحافِرَةِ أَي عند أَوَّل ما الْتَقَوْا. والعرب تقول: أَتيت فلاناً ثم رجعتُ على حافِرَتِي أَي طريقي الذي أَصْعَدْتُ فيه خاصةً فإِن رجع على غيره لم يقل ذلك؛ وفي التهذيب: أَي رَجَعْتُ من حيثُ جئتُ. ورجع على حافرته أَي الطريق الذي جاء منه. والحافِرَةُ: الخلقة الأُولى. وفي التنزيل العزيز: أَئِنَّا لَمَرْدُودونَ في الحافِرَةِ؛ أَي في أَول أَمرنا؛ وأَنشد ابن الأَعرابي: أَحافِرَةً على صَلَعٍ وشَيْبٍ؟ مَعاذَ اللهِ من سَفَهٍ وعارِ يقول: أَأَرجع إِلى ما كنت عليه في شبابي وأَمري الأَول من الغَزَلِ والصِّبَا بعدما شِبْتُ وصَلِعْتُ؟ والحافرة: العَوْدَةُ في الشيء حتى يُرَدَّ آخِره على أَوّله. وفي الحديث: إِن هذا الأَمر لا يُترك على حاله حتى يُرَدَّ على حافِرَتِه؛ أَي على أَوّل تأْسيسه. وفي حديث سُراقَةَ قال: يا رسول الله، أَرأَيتَ أَعمالنا التي نَعْمَلُ؟ أَمُؤَاخَذُونَ بها عند الحافِرَةِ خَيْرٌ فَخَيْرٌ أَو شَرٌّ فَشَرٌّ أَو شيء سبقت به المقادير وجَفَّت به الأَقلام؟ وقال الفراء في قوله تعالى: في الحافرة: معناه أَئنا لمردودون إِلى أَمرنا الأَوّل أَي الحياة. وقال ابن الأَعرابي: في الحافرة، أَي في الدنيا كما كنا؛ وقيل معنى قوله أَئنا لمردودون في الحافرة أَي في الخلق الأَول بعدما نموت. وقالوا في المثل: النَّقْدُ عند الحافِرَةِ والحافِرِ أَي عند أَول كلمة؛ وفي التهذيب: معناه إِذا قال قد بعتُك رجعتَ عليه بالثمن، وهما في المعنى واحد؛ قال: وبعضهم يقول النَّقْدُ عند الحافِرِ يريد حافر الفرس، وكأَنَّ هذا المثل جرى في الخيل، وقيل: الحافِرَةُ الأَرضُ التي تُحْفَرُ فيها قبورهم فسماها الحافرة والمعنى يريد المحفورة كما قال ماء دافق يريد مدفوق؛ وروى الأَزهري عن أَبي العباس أَنه قال: هذه كلمة كانوا يتكلمون بها عند السَّبْقِ، قال: والحافرة الأَرض المحفورة، يقال أَوَّل ما يقع حافر الفرس على الحافرة فقد وجب النَّقْدُ يعني في الرِّهانِ أَي كما يسبق فيقع حافره؛ يقول: هاتِ النِّقْدَ؛ وقال الليث: النَّقْدُ عند الحافر معناه إِذا اشتريته لن تبرح حتى تَنْقُدَ. وفي حديث أُبيّ قال: سأَلت النبي، صلى الله عليه وسلم، عن التوبة النصوح، قال: هو الندم على الذنب حين يَفْرُطُ منك وتستغفر الله بندامتك عندَ الحافِرِ لا تعود إِليه أَبداً؛ قيل: كانوا لنفاسة الفرس عندهم ونفاستهم بها لا يبيعونها إِلا بالنقد، فقالوا: النقد عند الحافر أَي عند بيع ذات الحافر وصيروه مثلاً، ومن قال عند الحافرة فإِنه لما جعل الحافرة في معنى الدابة نفسها وكثر استعماله من غير ذكر الذات، أُلحقت به علامة التأْنيث إِشعاراً بتسمية الذات بها أَو هي فاعلة من الحَفْرِ، لأَن الفرس بشدّة دَوْسِها تَحْفِرُ الأَرض؛ قال: هذا هو الأَصل ثم كثر حتى استعمل في كل أَوَّلية فقيل: رجع إِلى حافِرِه وحافِرَته، وفعل كذا عند الحافِرَة والحافِرِ، والمعنى يتخير الندامة والاستغفار عند مواقعة الذنب من غير تأْخير لأَن التأْخير من الإِصرار، والباء في بندامته بمعنى مع أَو للاستعانة أَي تطلب مغفرة الله بأَن تندم، والواو في وتستغفر للحال أَو للعطف على معنى الندم. والحافِرُ من الدواب يكون للخيل والبغال والحمير: اسم كالكاهل والغارب، والجمع حَوافِرُ؛ قال: أَوْلَى فَأَوْلَى يا امْرَأَ القَيْسِ، بعدما خَصَفْنَ بآثار المَطِيِّ الحَوافِرَا أَراد: خصفن بالحوافر آثار المطيّ، يعني آثار أَخفافه فحذف الباء الموحدة من الحوافر وزاد أُخرى عوضاً منها في آثار المطيّ، هذا على قول من لم يعتقد القلب، وهو أَمثل، فما وجدت مندوحة عن القلب لم ترتكبه؛ ومن هان قال بعضهم معنى قولهم النَّقْدُ عند الحافِر أَن الخيل كانت أَعز ما يباع فكانوا لا يُبارِحُونَ مَنِ اشتراها حتى يَنْقُدَ البائِعَ، وليس ذلك بقويّ. ويقولون للقَدَمِ حافراً إِذا أَرادوا تقبيحها؛ قال: أَعُوذُ باللهِ من غُولٍ مُغَوِّلَةٍ كأَنَّ حافِرَها في... ظُنْبوُبِ (* كذا بياض بالأصل). الجوهري: الحافِرُ واحد حَوَافِر الدابة وقد استعاره الشاعر في القدم؛ قال جُبَيْها الأَسدي يصف ضيفاً طارقاً أَسرع إِليه: فأَبْصَرَ نارِي، وهْيَ شَقْرَاءُ، أُوقِدَتْ بِلَيْلٍ فَلاَحَتْ للعُيونِ النَّواظِرِ فما رَقَدَ الوِلْدانُ، حتى رَأَيْتُه على البَكْرِ يَمْرِيه بساقٍ وحافِرِ ومعنى يمريه يستخرج ما عنده من الجَرْيِ. والحُفْرَةُ: واحدة الحُفَرِ. والحُفْرَةُ: ما يُحْفَرُ في الأَرض. والحَفَرُ: اسم المكان الذي حُفِر كَخَنْدَقٍ أَو بئر. والحَفْرُ: الهُزال؛ عن كراع. وحَفَرَ الغَرَزُ العَنْزَ يَحْفِرُها حَفْراً: أَهْزَلَها. وهذا غيث لا يَحْفِرهُ أَحد لا يعلم أَحد أَين أَقصاه، والحِفْرَى، مثال الشِّعْرَى: نَبْتٌ، وقيل: هو شجر يَنْبُتُ في الرمل لا يزال أَخضر، وهو من نبات الربيع، وقال أَبو حنيفة: الحِفْرَى ذاتُ ورَقٍ وشَوْكٍ صغارٍ لا تكون إِلاَّ في الأَرض الغليظة ولها زهيرة بيضاء، وهي تكون مثلَ جُثَّةِ الحمامة؛ قال أَبو النجم في وصفها: يَظَلُّ حِفْراهُ، من التَّهَدُّلِ، في رَوْضِ ذَفْراءَ ورُعْلٍ مُخْجِلِ الواحدة من كل ذلك حِفْراةٌ، وناسٌ من أَهل اليمن يسمون الخشبة ذات الأَصابع التي يُذَرَّى بها الكُدْسُ المَدُوسُ ويُنَقَّى بها البُرُّ من التِّبْنِ: الحِفراةَ ابن الأَعرابي: أَحْفَرَ الرجلُ إِذا رعَت إِبله الحِفْرَى، وهو نبت؛ قال الأَزهري: وهو من أَردإِ المراعي. قال: وأَحْفَرَ إِذا عمل بالحِفْراةِ، وهي الرَّفْشُ الذي يذرَّى به الحنطة وهي الخشبة المُصْمَتَةُ الرأْس، فأَما المُفَرَّج فهو العَضْمُ، بالضاد، والمِعْزَقَةَ؛ قال: والمِعْزَقَةُ في غير هذا: المَرُّ؛ قال: والرَّفْشُ في غير هذا: الأَكلُ الكثيرُ. ويقال: حَفَرْتُ ثرَى فلان إِذا فتشت عن أَمره ووقفت عليه، وقال ابن الأَعرابي: حَفَرَ إِذا جامع، وحَفِرَ إِذا فَسَد. والحَفِيرُ: القبر. وحَفَرَهُ حَفْراً: هَزَلَهُ؛ يقال: ما حامل إِلاء والحَمْلُ يَحْفِرُها إِلاَّ الناقةَ فإِنها تَسْمَنُ عليه. وحُفْرَةُ وحُفَيْرَةُ، وحُفَيْرٌ، وحَفَرٌ، ويقالان بالأَلف واللام: مواضع، وكذلك أَحْفارٌ والأَحْفارُ؛ قال الفرزدق: فيا ليتَ داري بالمدينةِ أَصبَحَتْ بأَحْفارِ فَلْجٍ، أَو بِسيفِ الكَواظِمِ وقال ابن جني: أَراد الحَفَرَ وكاظمة فجمعهما ضرورة. الأَزهري: حَفْرٌ وحَفِيرَةُ اسما موضعين ذكرهما الشعراء القدماء. قال الأَزهري: والأَحْفارُ المعروفة في بلاد العرب ثلاثة: فمنها حَفَرُ أَبي موسى، وهي وركايا احتفرها أَبو موسى الأَشعري على جادَّة البصرة، قال: وقد نزلت بها واستقيت من ركاياها وهي ما بين ماوِيَّةَ والمَنْجَشانِيَّاتِ، وركايا الحَفَرِ مستوية بعيدة الرِّشاءِ عذبة الماء؛ ومنها حَفَرُ ضَبَّةَ، وهي ركايا بناحية الشَّواجِنِ بعيدة القَعْرِ عذبة الماء؛ ومنها حَفَرُ سَعْدِو بن زيد مَناةَ بن تميم، وهي بحذاء العَرَمَةِ وراء الدَّهْناءِ يُسْتَقَى منها بالسَّانِيَةِ عند جبل من جبال الدهناء يقال له جبل الحاضر.


معجم تاج العروس
الكلمة: حفر
جذر الكلمة: حفر

- : (حَفَرَ الشَّيْءَ يَحْفِرُه) ، من حَدِّ ضَرَبَ، حَفْراً، (واحْتَفَرَه: نَقَّاه، كَمَا تُحْفَرُ الأَرضُ بالحَدِيدَةِ) ، وَاسم المُحتَفَرِ الحُفْرَةُ. وَمَا يُخْفَرُ بِهِ: المِحْفَارُ. (و) مِنَ المَجَازِ: حَفَرَ (المَرْأَةَ: جَامَعَها) ، تَشْبِيهاً بحَفْر النَّهْر، عَن ابنِ الأَعرابِيّ. (و) الحَفْرُ: الهُزَال، عَن كُرَاع. يُقَال: حَفَرَ الغَرَزُ (العَنْزَ) يَحفِرُها حَفْراً: (أَهْزَلَهَا) يُقَال: مَا حامِلٌ إِلاّ والحَمْلُ يَحْفِرهَا إِلاّ النّاقَةَ فَإِنّها تَسْمَ عَلَيه. وَهُوَ مَجازٌ. (و) من المَجَاز: حَفَرَ (ثَرَى زَيْدٍ: فَتَّشَ عَنْ أَمْرِهِ ووَقَفَ عَلَيْهِ) ، عَن ابْنِ الأَعرابِيّ. (و) من المَجاز: حَفَرَ (الصَّبِيُّ: سَقَطَتْ (رَوَاضِعُه) ، فإِذا سَقَطَت الثَّنِيَّتَان العُلْيَيَانِ والسُّفْلَيانِ فيُقَال: أَحْفَرَا إِحْفاراً. (والحُفْرَةُ والحَفِيرَة) ، كِلَاهُمَا (: المُحْتَفَر) . (والمِحْفَرُ والمِفَارُ والمِحْفَرَةُ: الْمِسْحَاةُ و) نَحْوُهَا من (مَا يُحْفَرُ بِهِ) . (والحَفَرُ، بالتَّحْرِيكِ: البِئْرُ المُوَسَّعَة) فَوق قَدْرِهَا. (ويُسْكَّن) ، كالحَفِيرِ والحَفِيرة. (و) الحَفَرُ بِالتَّحْرِيكِ: (: التُّرابُ المُخْرَجُ مِنَ) الشَّيْءِ (المَحْفُورِ) ، وَهُوَ مِثْل الهَدَمِ. وَيُقَال: هُوَ المَكان الَّذِي حُفِرَ. وَقَالَ الشَّاعِر: قَالُوا انْتَهَيْنَا وهاذا الخَنْدَقُ الحَفَرُ و (ج) أَي جَمْعُهَا (أَحْفَارٌ) ، و (حج) أَي جَمْع الجَمْع (أَحافِيرُ) ، أَنشد ابنُ الأَعرابِيّ: جُوب لَهَا مِنْ جَبَلٍ هِرْشَمِّ مُسْقَى الأَحَافِيرِ ثَبِيتِ الأُمِّ وَقد تكون الأَحافِيرُ جَمْعَ حَفِيرٍ، كقَطِيعٍ وأَقاطِيعَ (و) الحَفَرُ، بالتَّحْرِيك: (سُلاَقٌ فِي أُصُولِ الأَسْنَانِ) ، نَقَلَه ابْن السِّكِّيت، وَقَالَ: التَّحْرِيك لُغَةُ بنِي أَسَد، وَقد حَفِرَتْ، مِثْل تَعِبَ تَعَباً، وَهِي أَرادأُ اللُّغَتَيْنِ. وَقَالَ ابنُ قُتَيْبَة فِي أَدَب الكاتِب: الحَفَر، بالتَّحْرِيك، لُغَةٌ رَدِيئة، (أَو) الحَفَرُ فِي الأَسْنَانِ: (صُفْرَةٌ تَعْلُوهَا) . نَقَلَه ابنُ خَالَوَيْه فِي شَرْح الفَصِيح وابْنُ دُرَيْد فِي الجَمْهَرة، (ويُسَكَّنُ) ، وَهُوَ الأَفْصَحُ، (والفِعْلُ كعُنِى وضَرَبَ وسَمِعَ) . وَفِي الْمِصْبَاح: حفَرَت الأَسنانُ حَفْراً، من بَاب ضَرَب، وَفِي لغةَ لِبني أَسَدِ: حَفِرَت حَفَراً، من بَاب تعِبَ، إِذَا فَسَدَت أُصُولُها بسُلاَقٍ يُصِيبُها، حكَى اللُّغَتَين الأَزهَرِيُّ. قَالَ شيخُنَا: ويُؤْخَذُ مِن كلامِ الفَصِيح أَنَّ تسكِينَ الفَاءِ أَفصحُ، لأَنه بِهِ صَدَّر، وثَنَّى بالتَّحْرِيك، فدَلَّ على أَنّه فَصِيحٌ وَمَعَ ذالك تَعقَّبوه. قَالَ اللّبْلِيُّ فِي شَرْحهِ، كَانَ يَنْبغِي لِثَعْلب أَن لَا يَذكُر المُحَرَّك مَعَ سَاكن الفاءِ؛ لأَنّ هاذا مِمَّا فِيهِ لُغَتَان، إِحداهُما فَصِيحَة والأُخْرَى لَيْسَتْ بِفَصِيحَة، وَكَانَ يَجِب عَلَيْهِ أَن يَذْكُرَ الفَصِيحَة ويَترُكَ الّتِي ليستْ بِفَصِيحَةٍ كَمَا شَرَطَ فِي أَوّل كِتَابه، انْتهى. وَفِي التَّهْذِيب: الحَفْر والحفَر جَزْمٌ وفَتْحٌ لُغَتَانِ: وَهُوَ مَا يَلْزَق بالأَسْنَان هن ظاهِرٍ وباطِنٍ. تَقول: حَفَرَتْ أَسنانُه تَحْفِر حَفْراً، وَيُقَال: فِي أَسنانِه حَفَرٌ، بالتَّحْرِيك، وَهُوَ لُغَةُ بَنِي أَسَد. وسُئل شَمِرُ عَن الحَفَرِ فِي الأَسنان، فَقَالَ: هُوَ أَن يَحْفِر القَلَحُ أُصولَ الأَسْنَانِ بَين اللِّثَةِ وأَصْلِ السِّنِ من ظاهِرٍ وباطِن يُلِحُّ على العَظْم حتّى يَنْقشِر العَظْم إِن لم يُدْرَك سَرِيعاً. وَيُقَال: أَخَذ فَمِ حَفَرٌ وحَفْرٌ. ويُقَال: أَصْبَحَ فَمُ لانٍ مَحْفُوراً، وَقد حُفِرَفُوه وحَفَر يَحْفِر حَفْراً، وحَفِرَ حَفرَاً فِيهِما. وَنقل شيخُنا عَن ابْن دُرُسْتَوَيه فِي شَرْح الفَصِيح: الحَفْر، بِسُكُون الفاءِ مَصْدرُ فِعْلٍ مُتَعَدَ، وَهُوَ حَفَرَه يَحْفِره حَفْراً، فكأَنَّ الذِي فَر أَسنانَه إِنّما هُوَ كِبَرُ السِّنّ أَو دَوَامُ القَلَح أَو آفةٌ لَحِقَتْهَا. قَالَ: وأَما الحَفَر، بِفَتْح الفاءِ، فمَصدُر قولِهِم: حَفِرَت سِنُّهُ تَحْفَر حَفَراً، وهاذا الفِعْلُ لَيْسَ مُتَعَدِّياً والأَوّل مُتَعَدَ. وحكَى صاحِبُ الواعي أَنّه يُقَال فِي مَصْدر حَفِرَت، بالكَسَر، حَفْراً وحَفَراً، بالإِسكانِ والتَّحْرِيك. قَالَ: والحَفْرُ: بَثْرَةٌ تَخْرُج فِي لِثَةِ الصَّبِيِّ فَيُقَال: صَبِيٌّ مَحْفُورٌ، إِذا أَصابه ذالك. (وأَحْفَر الصَّبِيُّ: سَقَطَت لَه الثَّنِيَّتَانِ العُلْيَيَانِ والسُّفْلَيَانِ للإِنْثَاءِ والإِرْبَاع) ، وإِذا سَقَطَت رَوَاضِعُه قيل: فَرَت، كَمَا تَقدَّم. (و) مِن المَجَاز. أَحْفَرَ (المُهْرُ: سَقَطَت) وَفِي بَعْضِ النُّسخِ الجَيِّدة المُصَحَّحَة بعد قَوْله: والسُّفْليانه: والمُهْرُ للإِثْناءِ. والإِرباعِ، وَفِي بعض الأُصول زِيادَة والقُرُوح سَقَطت (ثَنَايَاهُ ورَبَاعِيَاتُهُ) . وَقَالَ أَبو عُبَيدَةَ فِي كِتَاب الخَي: يُقَال: أَحْفَر المُهْرُ إِحفاراً فَهُوَ مُحْفِر، قَالَ: وإِحْفَارُه: أَن تتحرَّك الثَّنِيَّتَانِ السُّفْلَيَانِ والعُلْيَان من رَوَاضِعه، فإِذا تَحرَّكْن قَالُوا) قد أَحفَرَت ثَنَايَا رَوَاضِعِه فسَقَطْن. قَالَ: وأَوَّلُ مَا يَحْفِر فِيمَا بَيْن ثَلاثِينَ شَهْراً أَدْنَى ذَلِك إِلَى ثَلاَثةِ أَعْوَامٍ ث يَسْقُطْن فيَقعَ عَلَيها اسْمُ الإِبداءِ، ثُمَّ تُبْدِي فتَخرُج لَهُ ثَنِيَّتانِ سُفْلَيانِ وثَنِيَّتان عُلْيَيان مكانَ ثَنايَاه الرّوَاضِعِ الَّتِي سَقَطْن بعد ثلاثَةِ أَعْوَامٍ، فَهُوَ مُبْدٍ. قَالَ: ثمّ يُثْنِى، فَلَا يزَال ثَنِيًّا حتَّى يُحْفِر إِحْفَاراً ... وإِحْفَارُه: أَن تَتَحَرَّك لَهُ الرَّباعِيَتَانِ السُّفْلَيانِ والرّباعِيتَان العُلْيَيَان من رَوَاضِعِه. وإِذا تَحَرَّكْن قِيلَ: قد أَحْفَرَت رَبَاعِيَاتُ رَوَاضِعِه، فيَسْقُطْن أَولَ مَا يُحْفِرْنْ فِي اسْتِييفائِه أَرْبَعَةَ أَعْوَام، ثمَّ يَقَعُ عَعيْهَا اسْمُ الإِبْدَاءِ، ثمَّ لَا يَزالُ رَبَاعِياً حتّى يُحفِرَ لِلْقُرُوح، وَهُوَ أَنْ يَتَحَرَّك قارِحَاهُ، وذالك إِذا استَوْفَى خَمْسَةَ أَعْوام، ثمّ يَقَع عَلَيْهِ اسمُ الإبداءِ، على مَا وصَفْنَاه، ثمَّ هُوَ قارِحٌ. وَفِي الأَساس: وحَفَرَتْ رَوَاضِعُ المُهْرِ: تَحَرَّكَت للسقوط، لأَنَّهَا إِذا سَقَطت بَقِيَتْ منابِتُهَا حَفْراً، فَكَأَنَّهَا إِذا نَغَضَتْ أَخَذَتْ فِي الحَفْرِ. وأَحْفَر المُهْرُ: حَفَرَت رَوَاضِعُه. (و) أَحْفرَ (فُلااً بِئْراً: أَعَانَهُ علَى حَفْرِها) . (والحَفهير: القَبْرُ) ، فَعِيلٌ، بمَعْنَى مَفْعُول، عَن ابْنِ الأَعْرَابِيّ كالحُفْرَةِ والحَفِيرَةِ، كَمَا فِي الأَساسِ. (والحَافِرُ: وَاحِدُ حَوَافِرِ الدَّابَّةِ) : الخَيْلِ والبِغَالِ والحَمِيرِ، اسمٌ كالكاهِلِ والغَارِب. قَالَ الشَّاعِر فِي جمع الحَافِر: أَوْلَى فَأَوْلَى يَا امْرَأَ القَيْسِ بَعْدَمَا خَصَفْنَ بآثارِ المَطيِّ الحَوَافِرَا أَراد خَصَفْن بالحَوَافِرِ آثارَ المَطِيّ، يَعْنِي آثارَ أَخْفافِه. (و) من المَجاز قَوْلُهم: (الْتَقَوْا فاقْتَتَلُوا عِنْدَ الحَافِرَة، أَي) عِنْد (أَوَّلِ المُلْتَقَى) . (و) من المَجازِ قَوْلُ العَرَب: أَتَيْتُ فلَانا ثُمَّ (رَجَعْتُ عَلَى حَافِرَتِي، أَي طَرِيقي الَّذي أَصْعَدْتُ فِيهِ) خاصّةً، فإِنْ رَجَع على غَيْرِه لم يَقُل ذالك. وَفِي التَّهْذِيب: أَي رَجَعْت من حَيْثُ جِئْت: ورَجَعَ على حافِرَتهِ، أَي طَرِيقهِ الّذِي جاءَ مِنه. (و) من المَجاز: (الحافِرَةُ: الخِلْقَةُ الأُولَى، والعَوْدُ فِي الشَّيْءِ حَتَّى يُرَدَّ آخِرُه على أَوَّلِه) . وَفِي الكِتاب العَزيز: {أَءنَّا لَمَرْدُودُونَ فِى الْحَافِرَةِ} ، أَي فِي أَوَّلِ أَمْرِنا. وأَنْشَد ابنُ الأَعْرَابِيّ. أَحافِرَةً على صَلَعٍ وشَيْبٍ مَعَاذَ اللهاِ من سَفَهٍ وعَارٍ يَقُول: أَأَرجِعُ إِلى مَا كُنْتُ عَلَيْهِ فِي شَبابِي وأَمْرِي الأَوّلِ من الغَزل والصِّبَا بعد مَا شِبْتُ وصَلِعْتُ. وَفِي الحَدِيث (إِنَّ هاذا الأَمْرَ لَا يُتْرك على حَالِه حتّى يُرَدّ على حافِرَتهِ) أَي على أَوَّلِ تأْسِيسه. وَقَالَ الفَرَّاءُ فِي تَفْسِير قَولِهِ تَعَالَى {) 1 (. 004 أئنا لمردودن فِي الحافرة} أَي إِلى أَمرِنا الأَوّل، أَي الحَيَاةِ. وَقَالَ ابنُ الأَعرابِيّ فِي الحافِرَة، أَي فِي الدُّنْيَا كَمَا كُنَّا وَقيل: أَي فِي الخَلْق الأَوَّل بَعْدَمَا نَمُوت. (و) قَالُوا فِي الْمثل: ((النَّقْدُ عِنْدَ الحَافِرَةِ، والحَافِر) أَي عِنْدَ أَوَّل كَلِمَةٍ) وَفِي التَّهْذِيب: مَعْنَاهُ: إِذا قَالَ قد بِعتُك رَجَعْتَ عَلَيْهِ بِالثّمن، وهما فِي المعنَى واحدٌ. (وأَصْلُه) أَي المَثَل (أَنَّ الخَيلَ أَكرَمُ مَا كَانَتْ عِنْدَهُم) وأَنْفَسُه، (وكَانُوا) لنفاسَتِها عِنْدَهم وَنفاسَتِهم بهَا (لَا يَبِيعُونَها نَسِيئةً) ، فَكَانَ (يَقولُه الرَّجُلُ للرَّجُلِ) : (النَّقْدُ عِنْد الحافِر) أَي عِنْد بَيْع ذَاتِ الحَافِر، (أَي لَا يَزُولُ حَافِرُه حَتَّى يَأْخُذَ ثَمَنَهُ) . وصَيَّروره مَثَلاً. ومَنْ قَالَ: (عِنْد الحافِرَة) فإِنَّه لَمَّا جَعَلَ الحافِرَ فِي مَعْنَى الدّابّة نَفْسِها، وكَثُر اسْتِعْمَالُه من غير ذِكْرِ الذّات أُلحِقَت بِهِ عَلاَمَةُ التَّأْنِيث إِشعاراً بتَسْمِية الذَّاتِ بهَا. (أَو كَانُوا يَقُولُونَها) ويتَكَلَّمُون بهَا (عِنْدَ السَّبْق والرِّهَانِ) . رَوَاهُ الأَزهرِيّ عَن أَبِي العَبّاس. وَقَالَ (أَيْ أَوّل مَا يقَعُ حَافِرُ الفَرَسِ عَلَى الحَافِرِ، أَي المَحْفُورِ) ، كَمَا يُقَالُ: ماءٌ دَافِقٌ، يُرِيدُ: مَدْفُوقٌ. وَفِي نَصَ أَبي العَبّاس: أَو الحافِرَةُ: الأَرْضُ المَحْفُورَة. يُقَال: أَوَّل مَا يَقَع حافِرُ الفَرَس على الحافرة (فَقَدْ وَجَبَ النَّقْدُ) . يَعنِي فِي الرِّهَانِ، أَي كَمَا يَسْبِق فيَقعَ حافِرُه، يَقُول: هاتِ النَّقْدَ. وَقَالَ الليثُ: النَّقْدُ عِنْد الْحَافِر مَعْنَاهُ إِذا اشتريْتَه لم تَبْرَحْ حتّى تَنْقُدَ. (هاذا أَصْلُه، ثُمَّ كَثُرَ حَتَّى استُعْمِل فِي كُلِّ أَوّلِيَّة) فَقيل: رَجَعَ إِلَى حافِرِه وحافِرَتِه، وفعَل كذَا عِنْد الحافِرَةِ والحافِرِ، وَمِنْه حَدِيث أُبَيّ قَالَ (سأَلْتُ النّبيَّ صلى الله عَلَيْهِ وسلمعن التَّوْبَة النَّصُوحِ قَالَ: هُوَ النَّدَم على الذّنْب حِين يَفْرُط مِنْك وتَسْتَغْفِر الله بنَدَامتك عندَ الحافِرِ لَا تَعُود إِليه أَبداً) والمعنَى تَنْجِيز النّدامَةِ والاستْتِغْفَارِ عِنْد مُوَاقَعَةِ الذَّنْب من غَير تَأْخِيرٍ، لأَنَّ التَأْخِيرَ مِن الإِصْرَارِ. (و) من المَجاز: هاذا (غَيْثٌ لَا يَحْفِرُه أَحَدٌ، أَي لَا يَعْلَمُ) أَحَدٌ أَيْنَ (أَقْصاه) . (والحِفْرَاةُ، بالكَسْرِ: نَبَاتٌ) فِي الرَّمْلِ لَا يزالُ أَخضآَ، وَهُوَ من نَبَاتِ الرَّبِيع. قَالَ أَبُو النَّجْم فِي وَصْفها: يَظَلُّ حِفْرَاه من التَّهَدُّلِ فِي رَوْضِ ذَفْرَاءَ ورُغْلٍ مُخْجِلِ (ج حِفْرَى) ، كشِعْرَى. وَقَالَ أَبُو حنيفَة: الحِفْرَى: ذاتُ وَرَقٍ وشَوْكٍ صِغارٍ، لَا تَكُون إِلاَّ فِي الأَرضِ الغَلِيظة، وَلها زَهْرَةٌ بَيْضَاءُ، وَهِي تَكُون مِثْلَ جُثَّةِ الحَمَامَةِ. قلت: وأَنشدَ أَبو عَلِيَ القَاليّ فِي المَقْصُورِ لكُثَيّر: وحَلَّت سُجَيْفَةُ من أَرْضِها رَوَابِيَ يُنْبِتْنَ حِفْرَي دِمَاثاً (و) الحِفْرَاة عِنْدَ أَهْلِ الْيمن: (خَشَبَةٌ ذَاتُ أَصَابعَ) يُذَرَّى بهَا الكُدْسُ المَدُوسُ و (يُنَقَّى بِهَا البُرُّ مِنَ التِّبْنِ) . قَالَ الأَزْهَرِيّ: وَهِي الرَّفْشُ الَّذِي يُذَرَّى بِهِ الحِنْطةُ، وَهِي الخَشَبَةُ المُصْمَتَةُ الرَّأْسِ، فَأَمّا المُفَرَّج فَهُوَ العَضْم والمِعْزَقَة. (والحَافِّيرَةُ، بشَدِّ الفَاءِ: سَمَكَةٌ سوداءُ) مُسْتَدِيرَة، نَقَلَه الصَّغانِيُّ. (والحَفَّار) ، ككَتَّان: (مَنْ يَحْفِر القَبْرَ) ، وَهُوَ لَقَبٌ جماعَة من المُحَدِّثين. مِنْهُم أَبُو بَكْر مُحَمَّدُ بنُ عَليِّ بْنِ عَمْرٍ والضَّرِيرُ البَغْدَادِيُّ. وأَبو الفَتْح هِلالُ بْنُ مُحَمَّد بْنِ جَعْفَر بْنِ سَعْدانَ البَغْدَادِيُّ، وهما صَدُوقان. (و) اسمُ (فَرَسَ سُرَاقَة بْنِ مَالِك) بن جُعْشُم الكِنَانِيِّ المُدْلِجِيّ، أَبو سُفْيَان (الصَّحَابِيّ) ، رَضِي الله عَنهُ. (و) الحِفَارُ، (ككِتَابٍ: عُودٌ يُعَوَّجُ ثمَّ يُجْعَلُ فِي وَسَطِ البَيْتِ) من الشَّعْر، (ويُثْقَبُ فِي وَسَطِه ويُجْعَلُ العَمُودَ الأَوسَطَ) . (والحَفَر، مُحَرَّكةً، وَلَا تَقُلْ بِهَاءٍ: ع بالكُوفَةِ) ، وَفِي التكملة: اسْم هاذا المَوْضع الحَفَرَة، (كَانَ يَنْزِلُه عُمَرُ بْنُ سَعْدٍ الحفَرِيُّ) ، كُنَيتُه أَبُو دَاوودَ، يَرْوِي عَن الثَّوْرِيّ، وَكَانَ من العُبَّاد. ذكَرَه ابْن حِبّان فِي كِتابِ الثِّقَات. (و) الحَفَر: (ع بيْن مَكَّةَ والبَ حرَة، وكَذالِكَ الحَفِيرُ) . وَهُوَ نَهرٌ بالأُردُنّ نَزَلَ عِنْده النُّعْمَان بنُ بَشِير، وَقيل (بَين) الحَفِير والبَصْرة ثَمَانِيَةَ عشرَ مِيلاً، ويقالان بِغَيْر أَلفٍ وَلَام. (و) فِي التّهْذِيب: الأَحفارُ المَعْرُوفَةُ فِي بِلادِ العَرَب ثَلاثَة فَمِنْهَا (حَفَرُ أَبي مُوسَى) ، بِفَتْح الحاءِ والفاءِ، وَقد جَاءَ ذِكْرُها فِي الحَدِيث، وَهِي (رَكعايَا احْتَفَرَها) أَبُو مُوسَى الأَشْعَرِيّ، رَضِي اللَّهُ عَنهُ، (على جَادَّةِ البَصْرَةِ إِلى مَكَّةَ) ، قَالَ الأَزهَرِيُّ: وَقد نَزلْتُ بهَا واستَقَيْت مِن رَكَايَاهَا، وَهِي مَا بَين ماوِيَّةَ والمَنْجَشَانِيَّات وَهِي مُسْتَوِية بَعِيدَةُ الرِّشاءِ عَذْبَة المَاءِ. و (مِنْهَا حَفْرُ ضَبَّةَ) ، وَهِي رَكَايَا بناحِية الشَّوَاجِنِ بَعِيدَةُ القَعْرِ عَذْبةُ الماءِ. (ومِنْهَا حَفَرُ سَعْدِ بْنِ زَيْدِ مَنَاةَ) بن تَمِيم، وَهِي بحِذاءِ العَرَمَةِ وَرَاءَ الدَّهْنَاءِ يُسْتَقَى منْها بالسَّانِيَة عِنْد حَبْل الحَاضِر. (وحَفِيرٌ وحَفِيرَةُ: مَوْضِعَانِ) ، هاكذا فِي النُّسخ على فَعِيل وفَعِيلَة ومِثْلُه فِي التكملة قَالَ: لمَنِ النَّارُ أُوقِدَتْ بحَفِيرِ لم تُضِىءْ غيرَ مُصْطَلَى مَقْرُورِ وَالَّذِي فِي التَّهْذِيب: حَفْر وحَفِيرة: اسمَا مَوضعَينِ ذَكرهما الشعراءُ القُدماءُ. (والحَفَائِرُ: مَاءٌ لِبَنِي قُرَيْطٍ على يَسَارِ حَاجِّ الكُوفَةِ) ، نَقله الصَّغانِيّ سُمِّيَ باسم الْجمع. (والحُفَيْرَةُ، مُصَغَّرةً: ع بِالعِراقِ) نَقله الصّغانِيّ. (ويَحْيَى بنُ سُلَيْمَان الحُفْرِيُّ) ، بالضَّمِّ، من المُحَدِّثين، وقِيلَ لَهُ ذالك (لأَنَّ دارَه كَانَتْ عَلى حُفْرَةٍ بِالقَيْرَوَان) بدَرْبِ أُمّ أَيّوبَ، روَى عَن الفُضَيْل، وَعنهُ جَبرون بن عِيسَى. (ومَحْفُور: ة بشَطِّ بَحْرِ الرُّومِ، وبالعَيْنِ لَحْنٌ) ، نَبَّه عَلَيْهِ الصّغانِيّ (ويُنْسَجُ بِهَا البُسُطُ) والمَفَارِشُ الغالِيَةُ الأَثْمَانِ. وَمِمَّا يُسْتَدْرك عَلَيْهِ استحفَر النَّهرُ: حانَ لَهُ أَن يُحْفَر. والحُفَيْر، كزُبير، مَنزِلٌ بَين ذِي الحُلَيفة ومَلَل يَسْلُكه الحاجُّ. ورَكِيَّةٌ حفِيرَةٌ، حَفرٌ بَدِيعٌ. وأَتَى يَرْبُوعاً مُقَصِّعاً أَو مُرَهِّطاً فَحَفَره وحَفَر عَنهُ، واحتفَره. قَالَ الأَزْهَرِيّ: وَقَالَ أَبو حَاتِم: يُقَال حافَرَ مُحَافَرَةٌ، وفُلانٌ أروغُ من يَرْبُوعٍ مُحافِرٍ؛ وذالك أَن يَحْفِر فِي لُغْزٍ من أَلْغازِه فيذْهب سُفْلاً ويَحْفِر الإِنْسانُ حتّى يَعْيَا فَلَا يَقْدِر عَلَيْهِ ويَشتبه عَلَيْهِ الجُحْر فَلَا يَعرِفه من غَيره فيَدَعه، فإِذا فَعَلَ اليَرْبُوعُ ذالِك قيل لِمَنْ يَطْلُبه دَعْه فقد حافَرَ، فَلَا يَقْدِر عَلَيْهِ أَحدٌ. وَيُقَال: إِنَّه إِذا حَافَرَ وأَعى أَن يَحْفِرَ التُّراب وَلَا يَنْبُثَه وَلَا يُدْرَى وَجْهُ جُحْرِه يُقَال: قد حَشَى، فتَرى الجُحْرَ مَمْلُوءًا تُراباً مُسْتَوِياً مَعَ مَا سِواهُ إِذا حثَى ويُسَمَّى ذالك الحاثِياءَ. يُقَال: اأَشَدَّ اشتِباهَ حاثِيائِه وَقَالَ ابنُ شُمَيْل رَجُلٌ مُحافِرٌ: لَيْس لَه شَيْءٌ. وأَنْشد: مُحَافِرُ العَيْشِ أَتَى جِوَارِي لَيْسَ لَه مِمَّا ايفَاءَ الشَّارِي غَيْرُ مُدًى وبُرْمَةٍ أَعْشَارِ وَفِي الأَساس: وحَفَر عَن الضَّبّ واليَرْبُوع لِيَسْتَخْرِجَه. ويُتَّسَعُ فِيهِ فَيُقَال: حَفَرتُ الضّبَّ واحتفَرْتُه. وحَافَرَ اليَرْبُوعُ: أَمعَنَ فِي حَفْرِه. وفلانٌ أَرْوغُ من يَرْبُوعٍ مُحَافِرٍ. وَهُوَ نَصّ مكْشُوفٌ، وبُرْهَانٌ جَلِيٌّ ينادِي على صِحّة مَا ذَكَرَتُ فِي: يُخادِعُون اللَّهَ، و: حَاشَا لله، انْتهى. وَفِي اللِّسَان: وَكَانَت سُورَةُ براءَة تُسَمَّى الحَافِرَةَ؛ وذالك أَنَّهَا حَفَرَت عَن قُلُوب المُنَافِقِين، وذالك أَنه لمّا فُرِضَ القِتَالُ تَبَيَّن المُنافِقُ مِن غَيْره، ومَنْ يُوالِي المُؤْمِنِين مِمَّن يُوالِي أَعداءَهم. وقرأْتُ فِي الحَمَاسَة: ومُسْتَعْجِل بالحَرْبِ والسِّلْمُ حَظُّه فلمّا استُثِرَتْ كَلَّ عَنْهَا مَحَافِرُهْ قَالَ فِي الْهَامِش: جمْع محفر، وَالْمرَاد بِهِ هُنَا السِّلاحُ. والحافِرَةُ: الأَرْضُ المَحْفُورَةُ. ويَقُولُونَ للقَدَمِ حافِراً إِذا أَرادوا تَقْبِيحها، على الاستِعَارَةِ. قَالَ جُبَيْهَاءُ الأَسَدِيّ يَصِف ضَيْفاً طارِقاف أَسْرَعَ إِلَيْه: فأَبْصَرَ نَارِي وَهِي شَقْرَاءُ أُوِقدَتْ بلَيْلٍ فلاحَتْ للعُيُونِ النّواظِرِ فَمَا رَقَدَ الوِلْدانُ حتّى رأَيْتُه على البَكْرِ يَمْرِي بساقٍ وحافِرِ وَمعنى يَمْرِيه: يَسْتَخْرِج مَا عِنْدَه مِن الجَرْيِ. والحَفْر، بِفَتْح فَسُكُون: اسمُ المَكَن الَّذي حُفِرَ كخَنْدَقٍ أَو بِئر. عَن ابْن الأَعرابيّ: أَحفَرَ الرّجلُ، إِذا رَعَى إِبلَه الحِفْرَي. قَالَ الأَزهرِيُّ: وَهُوَ من أَرْدَإِ المَرْعَى. قَالَ: وأَحْفَرَ، إِذا عَمِلَ بالحِفْرَاة، وَهِي المِعْزَقَة. وَقَالَ: وحَفِرَ كفَرِحُ، إِذا فَسَدَ. وحُفْرَة وحُعيْرَة: موضِعانِ، وكذالك الأَحفَارُ وأَحْفَارٌ. قَالَ الفَرَزْدَقُ: فيَا لَيتَ دارِي بالمَدِينَةِ أَصْبَحَتْ بأَحْفَارِ فَلْجِ أَو بِسِيفِ الكَوَاظِم وَقَالَ ابنُ جِنِّي: أَراد الحَفَر وكَاظِمةَ، فجَمعَهُمَا ضَرُورَةً. وَيُقَال: هاذا البَلَدُ مَمَرُّ العَسَاكِرِ ومَدَقُّ الحَوَافِرِ. وفُلانٌ يَمْلِكُ الخُفَّ والحافِرَ. وَمن الْمجَاز: وَطِئَهُ كُلُّ خْفَ وحَافِرٍ. ورَجَع إِلى حَافِرَتهِ: شاخَ وهَرِمَ. وحَفَرَ الفَصيلُ أُمَّه حَفْراً، وَهُوَ استِلالُه طِرْقَها حَتَّى يَسْتَرْخِي لحمُهَا (بامتصاصه إِيّاهَا) . وتَحفَّر السَّيْلُ: اتَّخَذَ حُفَراً فِي الأَرْضِ. وابنُ أَبِي الحَوافِر: طبِيبٌ مَشْهُورٌ. والحفَّارة: قَرْيَة من أَعمال الجِيزة: والحَافِرَةُ: قَرْيَة بالصَّعِيد الأَدْنَى. وحَفَرُ السِّيدانِ عِنْد كاظمةَ. وحَفَرُ الرِّباب: مَوْضع. وحُفَارٌ، كغُرَابٍ: مَوضِعٌ بِالْيمن. وحافِرُ بنُ التَّوْأَم الحِمْيَرِيّ: أَحد كُهَّان حِمْيَر، أَسلمَ على يدِ مُعَاذِ بنُ جَبَلٍ، ذَكَره الذَّهَبِيُّ فِي المُخَضْرَمِين. والمَحَافِرَةُ: بطْن من الجَحَافِل وَفِيهِمْ عَدَدٌ وَمَدَدٌ وهم باليَمَن، ذَكَره المَلكُ الغَسَّانِيُّ فِي الأَنسابِ.


القاموس المحيط - للفيروز آبادي
الكلمة: حفر
جذر الكلمة: حفر

- ـ حَفَرَ الشيءَ يَحْفِرُهُ واحْتَفَرَهُ: نَقَّاهُ، كما تُحْفَرُ الأرضُ بالحَدِيدَةِ، ـ وـ المرأةَ: جامَعَها، ـ وـ العَنْزَ: هَزَلَها، ـ وـ ثَرَى زَيْدٍ: فَتَّشَ عن أمْرِهِ، ووقَفَ عليه، ـ وـ الصَّبِيُّ: سَقَطَتْ رواضِعُهُ. ـ والحُفْرَةُ والحَفِيرَةُ: المُحْتَفَرُ. ـ والمِحْفَرُ والمِحْفارُ والمِحْفَرَةُ: المِسْحاةُ، وما يُحْفَرُ به. ـ والحَفَرُ، بالتحريكِ: البِئْرُ المُوَسَّعَةُ، ويُسَكَّنُ، والتُّرابُ المُخْرَجُ من المَحْفور ـ ج: أحْفارٌ ـ جج: أحافِيرُ، وسُلاقٌ في أُصولِ الأَسْنانِ، أو صُفْرَةٌ تَعْلُوها، ويُسَكَّنُ، والفِعْلُ كعُنِيَ وضَرَبَ وسَمِعَ. ـ وأحْفَرَ الصَّبِيُّ: سَقَطَتْ له الثَّنِيَّتانِ العُليَيَانِ والسُّفْلَيَانِ لِلإِثنَاءِ والإِرْباعِ، ـ وـ المُهْرُ: سَقَطَتْ ثَناياهُ ورَباعِيَاتُهُ، ـ وـ فلاناً بئْراً: أعانَهُ على حَفْرِها. ـ والحَفِيرُ: القَبْرُ. ـ والحافِرُ: واحِدُ حَوافِرِ الدَّابَّةِ. ـ والْتَقَوْا فاقْتَتَلُوا عندَ الحافِرةِ، أي: أولِ المُلْتَقَى. ـ ورَجَعْتُ على حافِرَتِي، أي: طَرِيقي الذي أصْعَدْتُ فيه. ـ والحافِرَةُ: الخِلْقَةُ الأُولَى، والعَوْدُ في الشيءِ حتى يُرَدَّ آخِرُهُ على أولِهِ. و "النَّقْدُ عندَ الحافِرَةِ والحافِر " أي: عند أول كلمةٍ، وأصلُهُ أن الخَيْلَ أكْرَمُ ما كانت عندَهُمْ، وكانوا لا يَبِيعونَها نَسيئَةً، يَقُولُهُ الرجلُ للرَّجُلِ، أي: لا يَزُولُ حافِرُهُ حتى يأخُذَ ثَمَنَهُ، أو كانوا يقولونَها عندَ السَّبْقِ والرِّهانِ، أي: أولِ ما يَقَعُ حافِرُ الفَرَسِ على الحافِرِ أي المَحْفُورِ فقد وجَبَ النَّقْدُ، هذا أصلُهُ، ثم كثُرَ حتى اسْتُعْمِلَ في كلِّ أولِيَّةٍ. ـ وغَيْثٌ لا يَحْفِرُهُ أحدٌ، أي: لا يَعْلَمُ أقْصاهُ. ـ والحِفْراةُ، (بالكسر) نَباتٌ ـ ج: حِفْرَى، وخَشَبَةٌ ذاتُ أصابعَ يُنَقَّى بها البُرُّ من التِبْنِ. ـ والحافِّيرَةُ، بشدِّ الفاءِ: سَمَكَةٌ سَوْداءُ. ـ والحَفَّارُ: من يَحْفِرُ القَبْرَ، وفَرَسُ سُراقَةَ بنِ مالكٍ الصحابِيِّ. وككِتابٍ: عودٌ يُعَوَّجُ ثم يُجْعَلُ في وَسَطِ البيتِ، ويُثْقَبُ في وَسَطِهِ، ويُجْعَلُ العَمُودَ الأَوْسَطَ. ـ والحَفَرُ، محركةً ولا تَقْلُ بهاءٍ: ع بالكُوفَةِ، كان يَنْزلُهُ عُمَرُ بنُ سَعْدٍ الحَفَرِيٌّ، ـ وع بينَ مكةَ والبَصْرَةِ، ـ وكذلكَ الحَفِيرُ. ـ وحَفَرُ أبي موسى: رَكايا احْتَفَرَها على جادَّةِ البَصْرَةِ إلى مكةَ، منها حَفَرُ ضَبَّةَ، ومنها حَفَرُ سعدِ بنِ زَيْدِ مَناةَ. ـ وحَفِيرٌ وحَفِيرَةُ: مَوْضِعانِ. ـ والحَفائِرُ: ماءٌ لبني قُرَيْطٍ على يَسارِ حاجِّ الكُوفَةِ. ـ والحُفَيْرَةُ، مُصَغَّرَةً: ع بالعراقِ. ويَحْيَى بنُ سليمانَ الحُفْرِيُّ، لأَنَّ دارَهُ كانتْ على حُفْرَة بالقَيْرَوَانِ. ـ ومَحْفورٌ: ة بِشَطِّ بَحْرِ الرُّومِ، وبالعَيْنِ لَحْنٌ، ويُنْسَجُ بها البُسُطُ.


المعجم الوسيط
الكلمة: حفر
جذر الكلمة: حفر

- حافر : أَمعَنَ في الحفْر. يقال: فلان يحافرُ، وهو :- أروغ من يربوع مُحافر :-: يخادع و يراوغ., اسْتَحْفَرَ النهرُ ونحوه: حانَ له أَن يُحفَرَ., احْتَفَرَ بكَذَا: حَفرَ به .|احْتَفَرَ عن الشيء: حفر.|احْتَفَرَ الشيءَ: حَفَرَهُ., حَفَرَتْ أَسنانُه حَفَرَتْ حَفْرًا: فَسدت أُصولُها يحفْر يصيبُها. يقال: حَفَر فُوه: تأَكَّلَتْ أَسنانُه.|حَفَرَتْ عن الشيِء: بَحَثَ عنه لِيَستخرجَه. يقالُ: حَفَرَ عن الكَنْز والأَثر.| وحَفَرَ ثَرى فلان: فتَّشَ عن أَمره ووقَفَ عليه.|حَفَرَتْ الشيءَ: أَحدث فيه حُفْرةً.|حَفَرَتْ المرضُ ونحوهُ فلانًا: أَضعفه., الحَفِيرَة : الحَفِيرُ.|الحَفِيرَة ما يُحفر للكشف عن الآَثار. والجمع : حفائر., الحافِرُ من الدّواب: ما يقابل القدمَ من الإنسان. والجمع : حَوافِر.| ويطلق على القَدم إذا أُريدَ تَقْبيحُها 19.|. يقال: :- وقع الحافر على الحافر :- : للتعبير عن توافق أَمرين .| وفلانٌ يملك الخُفّ والحافرَ: المال الكثيرَ.|طرِيق وطئِه كلّ خفٍّ وحافر: مسلوك مألوف.| وبلد مَمَرّ العساكِر ومَدق الحوافر: يَمُرُّ عليه كلُّ سالكٍ., الحَفْرُ : ما حُفِرَ من الأشياء .|الحَفْرُ البئر الموسَعة فوق قدرها.|الحَفْرُ الترَاب المستخرج من المكان المحفورِ.|الحَفْرُ الهزال .|الحَفْرُ صُفرة تعلو الأسنان ، أو تقشر في أصولها . والجمع : أحفار(جج) أحافير ., الحفّارة : آلةٌ ميكانيكية تستعمل في الكشف عن البترول وغيره 20.|., الحفِيرُ : البئرُ المُوسَّعَةُ فوق قَدْرها.|الحفِيرُ القَبرُ., الحِفارةُ : صَنْعة الحَفَّار ., تحَفَّرَ السيل, الحُفْرَةُ : ما يُحفَرُ في الأرض وغيرها .|(ج) حفَر., الحَفّارُ : من صناعته الحفارة ، وغَلَب علَى حافر القبور .|الحَفّارُ من يحفر الخشب ونحوه ليعدَه للزينة .|الحَفّارُ نوع من الخنافس قرون يحفر بها سوق الأشجار ، مثل حفّار ساق اللبخ ., الحافرة : مؤنَّث الحافر.| الحافرة الأرض المحفورة . يقال رجَع إلى حافِرَته: في طريقه التي جاء منها .|الحافرة الخلْقة الأولى .، وفي التنزيل العزيز :النازعات آية 10 أَئِنَّا لَمَرْدُودُونَ فِي الحَافِرَةِ ) ) .| ورجَع في حافرته شاخ وهَرِمَ., أحْفَرَ فلانٌ: عمِل بالحِفْراة .|أحْفَرَ الحيوانُ والصبيُّ: سقطت رَوَاضِعه.|أحْفَرَ فلانًا الشيءَ: أعانه على حَفره., المِحْفار : المِسْحاة .|المِحْفار كل ما يُحْفَر به., الحِفراةُ : المِذْرَاة .|الحِفراةُ الفأس .|الحِفراةُ شجرة لها قرون وشوك ؛ وزهرة بيضاء ، ولا تكون إلا في الأرض الغليظة .


المعجم الغني
الكلمة: حفر
جذر الكلمة: حفر

- (مفعول مِنْ حَفَرَ).|-بِئْرٌ مَحْفُورَةٌ مُنْذُ زَمَنٍ طَوِيلٍ : أَيْ تَمَّ حَفْرُها., جمع: حَوافِرُ. | 1- حَوافِرُ الدَّابَّةِ : ما يُقابِلُ القَدَمَ عِنْدَ الإِنْسانِ، وَهُوَ تَرْكيبٌ صَلْدٌ يَتَكَوَّنُ حَوْلَ طَرَفِ الأَصْبُعِ في بَعْضِ الثَّدْيِيَّاتِ الْمَعْروفَةِ بِالحافِرِيَّاتِ- رَفَعَ الحِصانُ قائِمَتَهُ وَرَكَلَهُ بِحافِرِهِ.|2- وَقَعَ الحافِرُ على الحافِرِ :(مثل) : تَوافَقَ الأمْرَانِ., (فعل: رباعي لازم).| حافَرْتُ، أُحافِرُ، مصدر مُحافَرَةٌ- حافَرَ العامِلُ : أَمْعَنَ وَبالَغَ في الحَفْرِ., 1- وَقَعَ فِي حَفِيرٍ : فِي حُفْرَةٍ.|2- اِسْتَخْرَجَ الْمَاءَ مِنَ الحَفِيرِ : مِنْ بِئْرٍ مُوسَّعَةٍ.|3- وَضَعُوهُ فِي الحَفِيرِ : فِي القَبْرِ., جمع: حُفَرٌ. | 1- حَفَرَ حُفْرَةً : خَنْدَقاً، أيْ تَجْوِيفاً فِي الأَرْضِ.|2- دَلاَّهُ فِي حُفْرَتِهِ : فِي قَبْرِهِ- مَنْ حَفَرَ حُفْرَةً لأَخِيهِ وَقَعَ فِيهَا. (مثل) : يُضْرَبُ لِسُوءِ العَاقِبَةِ., ما يَقُومُ بِهِ عُلَمَاءُ الآثَارِ مِنْ حَفْرٍ وَتَنْقِيبٍ وَبَحْثٍ عَنِ الآثَارِ القَدِيمَةِ الَّتِي تَوَارَتْ تَحْتَ التُّرَابِ., جمع: أَحْفَارٌ، حجمع: أَحَافِيرُ. | (مصدر حَفَرَ).|1- عَلا الحَفْرُ أسْنَانَهُ : صُفْرَةُ الأسْنَانِ.|2- هَيَّئُوا حَفْراً بِالقَرْيَةِ : بِئْراً مُوَسَّعَةً.|3- تَرَاكَمَ الحَفْرُ : التُّرَابُ الْمُسْتَخْرَجُ مِنَ الْمَكَانِ الْمَحْفُورِ.|4- بِهِ حَفْرٌ : هُزَالٌ، ضَعْفٌ., (فعل: ثلاثي لازم متعد بحرف).| حَفَرْتُ، أحْفِرُ، اِحْفِرْ، مصدر حَفْرٌ.|1- حَفَرَ الأَرْضَ : اِسْتَخْرَجَ تُرَابَهَا لِيُحْدِثَ حُفْرَةً، جَوَّفَ الأَرْضَ.|2- حَفَرَ بِئْراً :نَقَرَهَا لِيَسْتَنْبِطَ مَاءها.|3- حَفَرَ عَنِ الكَنْزِ : بَحَثَ عَنْهُ.|4- حَفَرَتْ أسْنَانُهُ : فَسَدَتْ أُصُولُهَا.|5- حَفَرَهُ الْمَرَضُ : أَضْعَفَهُ., (صِيغَةُ فَعَّال).|-حَفَّارُ القُبُورِ : مَنْ يَحْفِرُها- لَمَّا تَوَارَى حَفَّارُ القُبُورِ، اِرْتَمَيْتُ عَلَى قَبْرِ سَلْمَى أُعَزِّيهَا : (جبران خ. جبران)., ج : حفَائِرُ. | مَا حُفِرَ مِنَ الأَرْضِ، الحُفْرَةُ، الحَفِيرُ., جمع: مَحَافِيرُ. |-تَنَاوَلَ المِحْفَارَ وَشَرَعَ يَحْفِرُ : آلَةُ الْحَفْرِ.


المعجم الرائد
الكلمة: حفر
جذر الكلمة: حفر

- 1- ما يحفر به ، جمع : محافر, 1- ما يحفر به ، جمع : محافير, 1- آلة لحفر الأرض ورفع التراب والحجارة, 1- أمعن وبالغ في الحفر, 1- تحفر السيل : اتخذ حفرا في الأرض, 1- حفار : الذي حرفته الحفر|2- حفار : الذي يحفر الخشب للزينة|3- حفار : الذي يحفر القبور, 1- حفر : فسدت أصول أسنانه|2- حفرت أسنانه : فسدت أصولها|3- حفر الولد : سقطت أسنان مقدم فمه, 1- حفر الشيء : أحدث فيه حفرة ، نقبه ، نقره|2- حفر الطريق : أثر فيها بمشيه عليها|3- حفر البئر : نقرها ليستنبط ماءها|4- حفر الشيء : علم أقصاه|5- حفره : زله ، أضعفه|6- حفر : فسدت أصول أسنانه|7- حفرت أسنانه : فسدت أصولها|8- حفر الولد : سقطت أسنان مقدم فمه, 1- حفرة : ما يحفر وينقر في الأرض أو غيرها|2- حفرة : قبر, 1- أعمال حفر ونقر وتنقيب في حالات الإعمار أو الكشف عن الآثار أو نحو ذلك, 1- إحتفر الشيء : حفره|2- إحتفر بكذا : حفر به|3- إحتفر عن الشيء : بحث عنه ليستخرجه, 1- حفير : حفرة في الأرض أو غيرها|2- حفير بئر موسعة|3- حفير : قبر, 1- مصدر حفر|2- صفرة تعلو الأسنان|3- بئر موسعة|4- تراب مستخرج من الشيء المحفور, 1- إستحفر النهر : حان له أن يحفر|2- إستحفر الأرض : حفرها, 1- حافر من الدابة كالقدم من الإنسان, 1- حافرة : أول الملتقى|2- حافرة : أرض محفورة|3- حافرة : طبيعة ، حالة, 1- هـبئرا : أعانه على حفرها, 1- عود يعوج ثم يجعل في وسط الخيمة


معجم مختار الصحاح
الكلمة: حفر
جذر الكلمة: حفر

- ح ف ر: (حَفَرَ) الْأَرْضَ مِنْ بَابِ ضَرَبَ وَ (احْتَفَرَهَا) . وَ (الْحُفْرَةُ) بِالضَّمِّ وَاحِدَةُ (الْحُفَرِ) . وَقَوْلُهُ تَعَالَى: {أَئِنَّا لَمَرْدُودُونَ فِي الْحَافِرَةِ} [النازعات: 10] أَيْ فِي أَوَّلِ أَمْرِنَا.


المعجم المعاصر
الكلمة: حفر
جذر الكلمة: حفر

- استحفاريّة | • طاقة استحفاريّة طاقة تنشأ نتيجة الحفر في بعض الأماكن واستخراج الأحافير من باطن الأرض كالفحم وخلافه :-تعتمد بعض البيئات على استهلاك الطّاقة الاستحفاريّة من الفحم وغيره., حافِر ، جمع حوافِرُ (لغير العاقل): اسم فاعل من حفَرَ/ حفَرَ عن. |• حافِر الدَّابَّة: ما يقابل القدمَ من الإنسان :-آثار حوافر الغنم على الطَّريق، - حافر الفرس |• طريق وَطِئه كلّ خُفٍّ وحافر: مسلوك مألوف، - عظم الحافر: العظم الموجود داخل حافر الفرس، - هو يملك الخُفّ والحافر: هو يملك المالَ الكثير، - وقَع الحافر على الحافر: للتعبير عن توافق أمرين., حَفَر | • داء الحَفَر |1 - (طب) مرض ناشئ عن نقص فيتامين ج. |2 - (طب) صُفْرة تعلو الأسنان أو تقشّر في أصولها., احتفرَ يحتفر ، احتفارًا ، فهو مُحتفِر ، والمفعول مُحتفَر | • احتفرَ الشَّيءَ حفَره، أحدث فيه تجويفًا :-احتفر بئرًا، - الرَّأي أن يحتفر كلٌّ منكم حُفرتَه: أن يتحمّل كلٌّ مسئوليَّتَه., أحافِيرُ، مفرد أُحْفُورَة: (الأحياء) بقايا الحيوانات أو النَّباتات التي عاشت في الأزمنة الجيولوجيّة السَّابقة ثمَّ تحجَّرت., حَفْر ، جمع أحفار (لغير المصدر)، جمع الجمع أحافِيرُ (لغير المصدر).|1- مصدر حفَرَ/ حفَرَ عن. |2 - ما ثُقِب وجُوِّف من الأشياء |• أعمال حَفْريَّة/ عمليّات حَفْريَّة: أعمال حَفْر للبناء أو الكشف عن آثار أو أغراض أخرى. |3 - (طب) ترسُّب كِلْسيّ يعلو الأسنانَ عند اللّثة ويلتصق بها مُكوِّنًا قشرة متفتِّتة صفراء أو خضراء. |4 - تراب مستخرج من الحُفْرَة., حفَّارة :- مؤنَّث حفَّار. |2 - حفّار، آلة ميكانيكيَّة تُستعمل في الكشف عن البترول وغيره عوضًا عن الإنسان :-تُستعمل الحفّارات الكهربائيّة في البحث عن البترول., حافِرة ، جمع حوافِرُ.|1- صيغة المؤنَّث لفاعل حفَرَ/ حفَرَ عن. |2 - أرض محفورة. |3 - أرض مدفون فيها :- {أَئِنَّا لَمَرْدُودُونَ فِي الْحَافِرَةِ} .|• الحافرة: الخِلْقَة الأولى، كلّ شيء في أوَّل أمره ومبتدئه :- {أَئِنَّا لَمَرْدُودُونَ فِي الْحَافِرَةِ}: في أوّل أمرنا، كناية عن الرُّجوع إلى الحالة الأولى وهي الحياة |• رجَع إلى حافرته: في طريقه التي جاء منها، - رجَع على حافرته: شاخ وهرِم، وصف الرَّاجع إلى عاداته السَّيِّئة., مِحْفار :- اسم آلة من حفَرَ/ حفَرَ عن: حفَّار. |2 - آلة تُستخدم للحفر وتسمَّى: مِسْحاة :-استخدم المِحْفارَ في تنظيف حديقته., تحفَّرَ يتحفّر ، تَحَفُّرًا ، فهو مُتحفِّر | • تحفَّر المكانُ صارت فيه حُفَر :-تحفَّرتِ الأرضُ لشدَّة هطول الأمطار.|• تحفَّرت أسنانُه: أصابَها الحَفَر وهو صُفْرة تعلو الأسنانَ أو تقشُّرٍ في أصولها., حفَّار :- صيغة مبالغة من حفَرَ/ حفَرَ عن. |2 - مَن صناعته الحَفْر، وغلب على حافر القبور :-حفَّار القبور.|3 - آلة ميكانيكيّة تُستعمل في الكشف عن البترول وغيره أو لحفر الأنفاق والمجاري المائيّة :-حفّار عملاق.|4 - (الحيوان) سمك يمتاز بأن له خطًّا ذهبيًا بين عينيه., انحفرَ ينحفر ، انحفارًا ، فهو مُنحفِر | • انحفر الشَّيءُ مُطاوع حفَرَ/ حفَرَ عن: أصبح محفورًا :-انحفر البئرُ بعد مجهود شاقّ., حفير ، جمع أحفار وحفائِرُ.|1- بئر واسعة. |2 - قَبْر :-من حفر حفيرًا لأخيه كان حتفه فيه [مثل]: مثل يضرب لبيان سوء عاقبة الغدر., حفَرَ / حفَرَ عن يَحفِر ، حَفْرًا ، فهو حافر ، والمفعول مَحْفور | • حفَر الشَّيءَ أحدَث فيه تجويفًا أو نقشًا محفورًا :-حفر الجنودُ الخنادقَ، - حفر اسمَه على الشَّجرة، - حفر السَّيلُ الوادي: جعله أخدودًا، - وكم من حافرٍ لأخيه ليلاً ... تردَّى في حفيرته نهارا |• حفر طريقَه: كافح حتَّى شقَّ طريقَه في الحياة، - حفَرَ قبرَه بيده: تسبَّب في هلاك نفسه، - عَمَلٌ فنِّيّ محفور: مشغول أو مزخرف بالنَّحت أو الحفر، - مَنْ حفَرَ حُفْرةً لأخيه وقع فيها [مثل]: يُضرب لسوء عاقبة الغدر. |• حفَر عن الشَّيء: بحث عنه ليستخرجَه :-حفَر عن الكَنْز:-? حفر ثراه: فتَّش عن أمره ووقف عليه., مِحفَر ، جمع محافِرُ.|1- اسم آلة من حفَرَ/ حفَرَ عن: حفَّار. |2 - مِحْفار، آلة النَّقب أو الحَفْر وتسمَّى مِسْحاة., حفيرة ، جمع حفائِرُ.|1- مؤنَّث حفير. |2 - ما يحفر للكشف عن الآثار. |3 - حفير، بئر واسعة. |4 - حفير، قبر. • حفيرة تعدين: (البيئة والجيولوجيا) حُفْرة على شكل درجات صُنعت عن طريق البحث عن المعادن من العروق المعدنيّة., حُفْرَة ، جمع حُفُرات وحُفْرات وحُفَر: تجويف، ما يُحفر في الأرض وغيرها :-حُفرة العين: تجويفها، - أَنَا .. أَوَّلُ مَنْ يَنْشَقُّ عَنْهُ القَبْرُ [حديث]، - {وَكُنْتُمْ عَلَى شَفَا حُفْرَةٍ مِنَ النَّارِ فَأَنْقَذَكُمْ مِنْهَا} |• حُفْرَة ماء: مُجمَّع ماء صغير، بركة تشرب منها الحيوانات، مَجْمع مائيّ، - مَنْ حفَرَ حُفْرةً لأخيه وقع فيها [مثل]: يُضرب لسوء عاقبة الغدر., حَفْرِيَّات، مفرد حَفْرِيَّة.|1- (الأحياء) بقايا عضويّة للكائنات الحيَّة نباتيّة وحيوانيّة، تحوَّلت إلى مادّة معدنيّة بسبب دفنها أزمنة طويلة مع مياه جوفيّة محمَّلة بالموادّ المعدنيّة الذَّائبة التي تحلّ محلّ مادّتها العضويّة. |2 - أعمال حفريّة خاصّة بالآثار :-كان لنشاط الحفريّات أثر في ازدهار السِّياحة، - حفريّات أثريّة.|• علم الحفريَّات: (البيئة والجيولوجيا) علم يُعنى بدراسة الأزمنة الجيولوجيّة على أساس الحفرِيّات النباتيّة والحيوانيّة., حِفَارة :صَنْعة الحفَّار :-ظلَّ يعمل بالحِفارة حتى انحنى ظهرُه., أُحفُوريّ :اسم منسوب إلى أُحْفُورَة. • وقود أحفوريّ: وقود ناتج من تحلُّل الأحياء البائدة من مئات السِّنين :-الوقود الأُحفُوريّ من أهم مصادر الطَّاقة في العالم., حافريّ :- اسم منسوب إلى حافِر. |2 - حيوان ليس في قدمه سوى إصبع واحدة هي الحافر كالفرس :-حيوانات حافريّة.


معجم اللغة العربية المعاصرة
الكلمة: حفر
جذر الكلمة: حفر

- حَفَر | • داء الحَفَر |1 - (طب) مرض ناشئ عن نقص فيتامين ج. |2 - (طب) صُفْرة تعلو الأسنان أو تقشّر في أصولها., حَفْر ، جمع أحفار (لغير المصدر)، جمع الجمع أحافِيرُ (لغير المصدر).|1- مصدر حفَرَ/ حفَرَ عن. |2 - ما ثُقِب وجُوِّف من الأشياء |• أعمال حَفْريَّة/ عمليّات حَفْريَّة: أعمال حَفْر للبناء أو الكشف عن آثار أو أغراض أخرى. |3 - (طب) ترسُّب كِلْسيّ يعلو الأسنانَ عند اللّثة ويلتصق بها مُكوِّنًا قشرة متفتِّتة صفراء أو خضراء. |4 - تراب مستخرج من الحُفْرَة., حفَرَ / حفَرَ عن يَحفِر ، حَفْرًا ، فهو حافر ، والمفعول مَحْفور | • حفَر الشَّيءَ أحدَث فيه تجويفًا أو نقشًا محفورًا :-حفر الجنودُ الخنادقَ، - حفر اسمَه على الشَّجرة، - حفر السَّيلُ الوادي: جعله أخدودًا، - وكم من حافرٍ لأخيه ليلاً ... تردَّى في حفيرته نهارا |• حفر طريقَه: كافح حتَّى شقَّ طريقَه في الحياة، - حفَرَ قبرَه بيده: تسبَّب في هلاك نفسه، - عَمَلٌ فنِّيّ محفور: مشغول أو مزخرف بالنَّحت أو الحفر، - مَنْ حفَرَ حُفْرةً لأخيه وقع فيها [مثل]: يُضرب لسوء عاقبة الغدر. |• حفَر عن الشَّيء: بحث عنه ليستخرجَه :-حفَر عن الكَنْز:-? حفر ثراه: فتَّش عن أمره ووقف عليه.


معجم الصحاح في اللغة
الكلمة: حفر
جذر الكلمة: حفر

- ها حفرْت الأرض واحْتفرْت . والحفْرة: واحدة الحفر. واسْتحْفر النهر: حان له أن يحفر. والحفر، بالتحريك: التراب يستخرج من الحْ فرة. وهو مثل الهدم. ويقال: هو المكان الذي حفر. والحافر: واحدة حوافر الدابّة. وقولهم في المثل: النقد عند الحافرة قال يعقوب: أي عند أوّل كلمة. ويقال: التقى القوم فاقتتلوا عند الحافرة، أي عند أوّل ما التقوا. وقوله تعالى: " أئنّا لمردودون في الحافرة " أي في أول أمرنا. وأنشد ابن الأعرابي:أحافرة على صل ع وشيب ... معاذ الله من سفه وعا ر يقول: أأرجع إلى ما كنت عليه في شبابي من الجهل والصبا بعد أن شبْت وصلعت. ويقال: رجع على حافرته، أي في الطريق الذي جاء منه. والحفير: القبر. وحفره حفْرا: هزله. يقال: ما حامل إلاّ والحمْل يحْفرها، إلاّ الناقة فإنّها تسمن عليه. وتقول: في أسنانه حفر. وقد حفرْت تحْفر حْ فرا، إذا فسدت أصولها. قال يعقوب: هو سلاق في أصول الأسنان قال: ويقال أصبح فم فلان محْفورا. وبنو أسد تقول: في أسنانه حفر، بالتحريك. وقد حفرتْ حفرا، وهي أردأ اللغتين. وأحْفر المهر للإثناء والإرباع والقروح، إذا ذهبتْ رواضعه وطلع غيرها. والحفْرى: نبت. والحفْراة: الخشبة ذات الصابع التي يذرّى ﺑﻬا.


معجم الكلمات المتضادة
الكلمة: حفر
جذر الكلمة: حفر