أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ ۚ وَلَوْ كَانَ مِنْ عِندِ غَيْرِ اللَّهِ لَوَجَدُوا فِيهِ اخْتِلَافًا كَثِيرًا
 

وَقَالَ الرَّسُولُ يَا رَبِّ إِنَّ قَوْمِي اتَّخَذُوا هَٰذَا الْقُرْآنَ مَهْجُورًا

أَنَّى لِلْمُحْتَوَى الْعَرَبِيِّ أَنْ يُثْرَى فِي مَعْزِلٍ عَنْ الْقُرْآنِ وَاللُّغَةِ !

المعاجم:


لا شكّ أنّ إضافة المعاجم يساعد كثيرا في فهم الكلمات القرآنيّة ودلالاتها، لذلك قمنا بإضافة أهمّ المعاجم وأكثرها دقّة وشهرة، مثل لسان العرب وتاج العروس وغيرهما، وبمجرد اختيار الكلمة في برنامجنا المتدبّر تستطيع الكشف عن معناها.

- الغَيْثُ: المطر والكَلأُ؛ وقيل: الأَصلُ المطر، ثم سُمِّي ما يَنْبُتُ به غَيْثاً؛ أَنشد ثعلب: وما زِلْتُ مثلَ الغَيْثِ، يُرْكَبُ مرَّةً فيُعْلى، ويُولَى مَرَّةً، فيُثِيبُ يقول: أَنا كشجر يؤْكل، ثم يُصيبُه الغَيْثُ فيَرْجِعُ أَي يَذْهَبُ مالي ثم يَعُودُ، والجمع: أَغْياثٌ وغُيوثٌ؛ قال المُخَبَّلُ السَّعْدي: لها لَجَبٌ حَوْلَ الحِياضِ، كأَنه تَجاوُبُ أَغياثٍ، لَهُنَّ هَزيمُ وغاثَ الغَيْثُ الأَرضَ: أَصابَها، ويقال: غاثَهم اللهُ، وأَصابَهم غَيْثٌ، غاث اللهُ البلادَ يَغيثُها غَيْثاً إِذا أَنزل بها الغَيْثَ؛ ومنه الحديث: فادْعي الله يَغِيثُنا، بفتح الياء. وغِيثَتِ الأَرضُ، تُغاثُ غَيْثاً، فهي مَغِيثةٌ، ومَغْيُوثة: أَصابها الغَيْثُ. وغِيثَ القومُ: أَصابَهم الغَيْثُ. قال الأَصمعي: أَخبرني أَبو عمرو بن العَلاء قال: سمعت ذا الرُّمة يقول: قاتَلَ اللهُ أَمَةَ بني فلانٍ ما أَفْصَحَها قُلْتُ لها: كيفَ كان المطرُ عندكم؟ فقالت: غِثْنا ما شئنا. وفي حديث رُقَيقةَ: أَلا فَغِثْتم ما شئتم غِثتم، بكسر الغين، أَي سُقِيتم الغَيثَ، وهو المطر، والسؤَال منه: غِثنا؛ ومِن الإِغاثة، بمعنى الإِعانة: أَغِثْنا؛ وإِذا بَنَيتَ منه فعلاً ماضياً لم يُسَمَّ فاعله، قلت: غِثْنا، بالكسر، والأَصل غُيِثْنا، فحذفت الياء، وكسرت الغين؛ وربما سُمي السحابُ والنباتُ: غَيْثاً. والغَيْث الكَلأُ يَنْبُتُ من ماء السماء. وفي حديث زكاة العسل: إِنما هو ذبابُ غَيْثٍ، قال ابن الأَثير: يعني النَّحْلَ، وأَضافه إِلى الغَيْثِ، لأَنه يَطلُبُ النباتَ والأَزهارَ، وهما من تَوابع الغَيْثِ. وغَيْثٌ مُغِيثٌ: عامٌّ. وبئر ذاتُ غَيِّثٍ أَي ذاتُ مادَّةِ؛ قال رؤبة: نَغْرِفُ مِن ذي غَيِّثٍ ونُؤْزِي (* قوله «قال رؤبة إلخ» صدره كما في التكملة: أَنا ابن أَنضاد إليها أَرزي تغرف: الانضاد الاشراف. وأرزي أَسند. أي نفضل عليه ونضعف، بضم النون.) والغَيِّثُ: عَيْلَم الماءِ. وفرس ذو غَيِّثٍ: على التشبيه، إِذا جاءه عَدْوٌ بعدَ عَدْوٍ. وغَيَّثَ الأَعمَى: طلبَ الشيءَ؛ عن كراع، وهو بالعين أَيضاً، وهو الصحيح؛ قال ابن سيده: وأُرى العين المهملة تصحيفاً. وغَيَّثٌ: رجل من طَيِّئٍ. وبنو غَيْثٍ، أَو غَيِّثٍ: حَيٌّ. وبَين مَعْدِنِ النَّقْرة والرَّبَذة موضع يعرف بمُغِيثِ ماوانَ، وماؤُه مِلْح. ومَغِيثَة: رَكِيَّةٌ أُخرى، غذبةُ الماءِ، وهي إِحدى مَناهِل الطريق مما يلي القادِسِيَّةَ؛ وأَنشد أَبو عمرو: شَرِبْنَ من ماوانَ ماءً مُرَّا، ومِنْ مُغِيثَ مِثْلَه، أَو شَرَّا


- : (} الغَيْثُ: المَطَرُ) وَهُوَ أَيضاً مصدرُ {غَاثَ} يَغِيثُ، كباع. (أَو الَّذِي يَكُونُ عَرْضُه) أَي مِسَاحَة عَرْضِه (بَرِيداً) ، أَي شَهْراً. وَقيل: هُوَ المَطَرُ الخَاصُّ بالخَيْرِ، الكَثِيرُ النَّافِعُ؛ لأَنه {يُغَاثُ بِهِ النّاسُ وهاذا من شرحِ الشِّفاءِ. (و) من الْمجَاز: الغَيْثُ: (الكَلأُ يَنْبُتُ بماءِ السَّمَاءِ) ، قَالَه اللَّيْث، وَكَذَا السّحابُ، وَقيل: المَطَرُ، ثمَّ سُمِّيَ مَا يَنْبُتُ بِهِ} غَيْثاً، أَنشد ثَعْلَب: وَمَا زِلْتُ مثلَ الغَيْثِ يُرْكَبُ مَرَّةً فيُعْلَى ويُولَى مَرَّةً فيُثِيبُ يَقُول: أَنا كشَجَرٍ يُؤْكَل، ثمَّ يُصِيبُه الغَيْثُ فيَرْجِع، أَيذهبُ مَالِي ثمَّ يَعُود. (وغَاثَ الله البِلاَدَ) يَغِيثُ غَيْثاً، إِذا أَنْزعلَ (بهَا الغَيْثَ) وَمِنْه الحَدِيثُ (فادْعُ الله يَغِيثُنَا) بِفَتْح الياءِ. (و) غَاثَ (الغَيْثُ الأَرْضَ: أَصابَها) ، ويُقَال: غَاثَهُمُ الله، وأَصابَهُم غَيْثٌ. (و) من الْمجَاز: غَاثَ (النَّوْرُ) ، بِالْفَتْح، يَغِيثُ، أَي (أَضاءَ) . وَجمع الغَيْثِ {أَغْيَاثٌ،} وغُيُوثٌ، قَالَ المُخَبَّلُ السَّعْدِيّ: لَهَا لَجَبٌ حَوْلَ الحِيَاضِ كأَنَّهُ تَجاوُبُ أَغْياثٍ لَهُنَّ هَزِيمُ ( {وغِيثَتِ الأَرْضُ) كبيعت (} تُغاثُ) بِضَم أَوّله، {غَيْثاً، (فَهِيَ} مَغِيثَةٌ) كَانَ أَصلها مَغْيوثة، فأُعِلَّ إِعلالَ مَبِيعَة (و) جاءَ غيرَ معلولٍ على الأَصل، قَالُوا: أَرضٌ ( {مَغْيُوثَة) ، أَي أَصابَها الغَيْثُ، وغِيثَ القَوْمُ: أَصابَهُمُ الغَيْثُ. قَالَ الأَصمعيّ: أَخْبَرَنِي أَبو عَمرِو ابنُ العَلاءِ، قَالَ: سَمِعْتُ ذَا الرُّمَّةِ يَقُول: قَاتل الله أَمَةَ بنِي فلانٍ مَا أَفصَحَها قلت لَهَا: كَيفَ كَانَ المَطَرُ عِنْدَكُم؟ فَقَالَت:} غِثْنا مَا شِئنا، أَي سُقِينا الغَيْثَ مَا شِئْنا، والأَصلِ غُيِثْنَا كرُمِينا، فحُذِفت الياءُ، وكُسِرت الْغَيْن. (و) من الْمجَاز: (فَرَسٌ ذُو {غَيِّثٍ، كصَيِّبٍ) ، إِذا كَانَ (يَزْدَادُ جَرْياً بعدَ جَرْيٍ) ، وهُم كثيرا مَا يُشَبِّهُون الخَيْلَ بالسّابِحِ والبَحْرِ والسَّيْلِ والسَّحابِ ونحوِهَا فِي جَرَيانِه وإِسْرَاعِهِ. (وبِئرٌ ذاتُ غَيِّثٍ، أَيضاً) أَي (ذاتُ مَادَّةٍ) ، قَالَ رؤبةُ: أَنا ابنُ أَنْضَادٍ إِلَيْهَا أُرْزهي نَغْرِفُ مِن ذِي غَيِّثٍ ونُؤْزهي } والغَيِّثُ: عَيْلَمُ الماءِ. ( {ومُغِيثَةُ بِفَتْح المِيمِ وتُضَمُّ: رَكِيَّةٌ بالقادِسِيَّة) مِمَّا يَلِيها، وَهِي عَذْبَةُ الماءِ، وَهِي إِحدى مناهِلِ الطَّرِيقِ. (و) مُغِيَثُه أَيضاً: (ة بِبَيْهَقَ) ، هُنَا ذكرهَا الصاغانيّ، وَكَانَ الأَوْلَى فِي تركيب غوث. قلت: وإِليها نُسِبَ أَبو المَكَارِم إِراهِيمُ بنُ عَلِيِّ بن أَحْمَل} - المُغِيثِيّ، سَمِع زاهِراً الشّحّاميّ. وأَخوه إِسماعِيلُ عَن وَجِيهِ، بَقِي إِلى سنة 606. (ومَن ضَمَّه ذَكَرَهُ فِي غوث) قَالَ الصاغانيّ: صَوَّبَ إِيرادَ مُغِيثَة فِي اسمى الرَّكِيَّتَيْنِ فِي هَذَا التَّرْكِيبِ قولُ بعضِهِم فيهمَا بِفَتْح الْمِيم، وإِلا فموضِعُ ذِكرِهما تركيب غوث، انْتهى. ( {ومُغِيثُ) مَاوَانَ، بالضَّمِّ: رَكِيَّةٌ أُخرَى بَين مَعْدِنِ النَّقْرَة والرَّبَذَةِ، وماؤُها مِلْحٌ، وأَنشد أَبو عمرٍ و: شَرِبْنَ مِنْ مَاوَانَ مَاء مُرَّا ومِن مُغِيثٍ مِثْلَه أَو شَرَّا (} ومُغِيثٌ: زَوْجُ بَرِيرَةَ، صحابِيٌّ) ، رَضِي الله عَنْهُمَا، وَقيل: اسْمه مِقْسَمٌ، كمِنْبَر، وَقيل مُعَتِّبٌ، كمُحَدِّثٍ. لَهُ ذِكْرٌ فِي قِصَّةِ فِرَاقِهَا مِنْهُ. ( {والتَّغَيُّثُ: السِّمَنُ) ، نَقله الصاغَانيّ. (وغَيْثُ بنُ مُرَيْطَةَ) بنِ مَخْزُومٍ (من) بني (عَبْس) بنِ بَغِيضِ بنِ رَيْثِ بنِ غَطَفانَ: بَطْنٌ. (و) غَيْثُ (بنُ عامِرٍ من تَمِيمٍ) ، واسْمه حَبِيبٌ، بَطْنٌ. (وغَيِّثٌ، ككَيِّسٍ، ابنُ عَمْروِ بنِ الغَوْثِ) بنِ طَيِّىءٍ، بَطْنٌ. وَفِي حديثِ زَكَاةِ العَسَلِ: (إِنّما هُوَ ذُبابُ غَيْثٍ) قَالَ ابنُ الأَثِيرِ: يَعْنِي النَّخْلَ، وإِضافتُه إِلى الغَيْثِ لأَنه يَطْلُبُ النَّباتَ والأَزهارَ، وهما من تَوَابِعِ الغَيْثِ. وغَيْثٌ} مُغِيثٌ: عامٌّ. {وغَيَّثَ الأَعْمَى: طَلَبَ الشيْءَ، عَن كُراع وَهُوَ بِالْعينِ أَيضاً، وَهُوَ الصّحيح. قَالَ ابنُ سِيدَه وأُرَى الْعين المُهْمَلَةَ تَصْحِيفاً. وأَبو الْفرج غَيْثُ بنُ عليّ بنِ عبد السّلامِ بنِ محمدِ بن جَعْفَرٍ الأَرْمَنَازِيّ الْكَاتِب خَطيب صُور، قدمَ دِمشقَ، وَمَات سنة 509. } والغَيْثِيُّون: جماعَةٌ باليَمَنِ يَنْتَسِبُونَ إِلى أَبي الغَيْثِ بن جَميلٍ، أَحدِ أَوليائِها المَشْهُورِين، نفعنا الله بهم. (فصل الفاءِ) مَعَ المثلّثة)


- ـ الغَيْثُ: المطَرُ، أو الذي يكونُ عَرْضُهُ بَريداً، والكَلأَ ينْبُتُ بماءِ السماءِ. ـ وغاثَ اللّهُ البِلادَ، ـ وـ الغَيْثُ الأرضَ: أصابَها، ـ وـ النَّوْرُ: أضاءَ. وغِيثتِ الأرضُ تُغاثُ، فهي مَغِيثَةٌ ومَغْيوثَةٌ. ـ وفَرَسٌ ذُو غَيِّثٍ، كصَيِّبٍ: يزدادُ جَرْياً بعدَ جَرْيٍ. ـ وبئْرٌ ذاتُ غَيِّثٍ (أيضاً) ذاتُ مادَّةٍ. ـ ومَغيثَةٌ، بفتح الميم، (وتُضَمُّ) رَكِيَّةٌ بالقادسِيَّة، ـ وة بِبَيْهَقَ، ومَنْ ضَمَّهُ ذَكَرَهُ في: غ و ث. ـ ومُغيثُ ماوان، بالضم: رَكِيَّةٌ أخرى. ـ ومُغِيثٌ زوجُ بَريرَةَ: صَحابِيُّ. ـ والتَّغَيُّثُ: السِّمَنُ. وغَيْثُ بنُ مُرَيْطَةَ: من عَبْسٍ، وابنُ عامِرٍ: من تَميم. وغَيِّثٌ، ككَيِّسٍ، ابنُ عَمْرو بنِ الغَوْثِ.


- يَغُوثُ : صنمٌ كان لمَذْحِج في الجاهلية.


- الغَيْثُ : المطرُ، أو الخاصُّ منه بالخير.| ويطلق مجازًا على السَّماءِ والسَّحابِ والكلإِ. والجمع : غُيُوثٌ، وأَغْياثٌ.


- (فعل: ثلاثي متعد).| غُثْتُ، أَغُوثُ، غُثْ، مصدر غَوْثٌ، غِيَاثٌ- غَاثَهُ لِيُخْرِجَهُ مِنْ مَأْزِقِهِ : أَعَانَهُ، سَاعَدَهُ.


- (فعل: مَبْنِيٌّ لِلْمَجْهُولِ).|-غِيثَتِ الأَرْضُ : أَصَابَهَا الْغَيْثُ.


- (مصدر غَاثَ).|-يَنْتَظِرُ غِيَاثاً : إِعَانَةً وَنُصْرَةً، أَيْ مَا يُغَاثُ بِهِ الْمُضْطَرُّ مِنْ طَعَامٍ أَوْ نَجْدَةٍ.


- 1- سَحَابٌ غَيِّثٌ : كَثِيرُ الْغَيْثِ.|2- فَرَسٌ ذُو غَيِّثٍ : أَيْ يَزْدَادُ جَرْياً بَعْدَ جَرْيٍ.


- جمع: غُيُوثٌ. | (مصدر غَاثَ).|1- رُوِيَتِ الأَرْضُ بِالغَيْثِ الْغَزِيرِ : بِالْمَطَرِ.|2- أَوَّلُ الْغَيْثِ قَطْرٌ : تَكْفِي البِدَايَةُ لِيَكْثُرَ الخَيْرُ.


- 1- « سحاب غيث » : كثير « الغيث » ، أي المطر|2- « بئر ذات غيث » : أي كثيرة الماء|3- « فرس ذو غيث » : يزداد جريا بعد جري


- 1- تغيث الجمل : سمن


- 1- مصدر غاث|2- مطر|3- عشب ينبت بماء المطر|4- سحاب


- غ ي ث: (الْغَيْثُ) الْمَطَرُ وَ (غَاثَ) الْغَيْثُ الْأَرْضَ أَصَابَهَا. وَغَاثَ اللَّهُ الْبِلَادَ وَبَابُهُمَا بَاعَ. وَ (غِيثَتِ) الْأَرْضُ تُغَاثُ (غَيْثًا) فَهِيَ أَرْضٌ (مَغِيثَةٌ) وَ (مَغْيُوثَةٌ) . وَرُبَّمَا سُمِّيَ السَّحَابُ وَالنَّبَاتُ (غَيْثًا) .


- يَغوث :اسم صَنَم كان يُعبَد في الجاهليّة منذ عهد نوح عليه السلام :- {وَلاَ تَذَرُنَّ وَدًّا وَلاَ سُوَاعًا وَلاَ يَغُوثَ وَيَعُوقَ وَنَسْرًا} .


- غِياث :- مصدر غاثَ. |2 - ما أغيث أو أُعين به. |• الغِياث: اسم من أسماء الله الحسنى، ومعناه: المدرِك عبادَه في الشَّدائد إذا دَعَوْه.


- غائث :اسم فاعل من غاثَ.


- أغاثَ يُغيث ، أغِثْ ، إغاثةً ، فهو مُغيث ، والمفعول مُغاث | • أغاثه اللهُ غاثه؛ أجاب دُعاءه وأعانه :-أغاث المضطرَّ حين دعاه.|• أغاث السَّحابُ السَّماءَ: غطّاها.


- أغاثَ يُغيث ، أغِثْ ، إغاثةً ، فهو مُغيث ، والمفعول مُغاث | • أغاث بائسًا غاثه؛ أعانه ونصره، قدّم له المساعدةَ :-إغاثة ضحايا حادث، - {يُغَاثُوا بِمَاءٍ كَالْمُهْلِ} |• أغاثهم الله برحمته: كشف شِدَّتهم، - أغاثهم بالمطر: أرسله عليهم.


- غِياث :مصدر غاثَ.


- غَيْث ، جمع أَغْياث (لغير المصدر) وغُيُوث (لغير المصدر).|1- مصدر غاثَ. |2 - مطر غزير يجلب الخير، ويُطلق أيضًا على السَّحاب :-نزل الغيثُ فنبت العُشب، - {وَهُوَ الَّذِي يُنَزِّلُ الْغَيْثَ مِنْ بَعْدِ مَا قَنَطُوا} |• أوَّل الغيث قَطْر، - سقاه اللهُ الغيثَ: أرسله له.


- ث الغيْ : المطر. وقد غاث الغيْث الأرض، أي أصاﺑﻬا. وغاث الله البلاد يغيثها غيْثا وغيثت الأرض تغاثغيْثا، فهي أرض مغيثة ومغْيوثة. وربّما سمّي السحاب والنبات بذلك.


- of a rain




يمكنكم تحميل برنامج المتدبر من هنا وكذلك قمنا بوضع مواد و قواعد بيانات لمطورين البرامج القرآنية من نسخ قرآنية خالية من الإخطاء ومطابقة لنسخة مركز الملك فهد (النسخة المدنية) برواية حفص.