أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ ۚ وَلَوْ كَانَ مِنْ عِندِ غَيْرِ اللَّهِ لَوَجَدُوا فِيهِ اخْتِلَافًا كَثِيرًا
 

وَقَالَ الرَّسُولُ يَا رَبِّ إِنَّ قَوْمِي اتَّخَذُوا هَٰذَا الْقُرْآنَ مَهْجُورًا

أَنَّى لِلْمُحْتَوَى الْعَرَبِيِّ أَنْ يُثْرَى فِي مَعْزِلٍ عَنْ الْقُرْآنِ وَاللُّغَةِ !

المعاجم:


لا شكّ أنّ إضافة المعاجم يساعد كثيرا في فهم الكلمات القرآنيّة ودلالاتها، لذلك قمنا بإضافة أهمّ المعاجم وأكثرها دقّة وشهرة، مثل لسان العرب وتاج العروس وغيرهما، وبمجرد اختيار الكلمة في برنامجنا المتدبّر تستطيع الكشف عن معناها.

- لَطَّ الشيءَ يَلُطُّه لَطّاً: أَلْزَقَه. ولَطَّ به يَلُطُّ لَطّاً: أَلْزَقَه. ولَطَّ الغَريمُ بالحقّ دُون الباطِل وأَلَطَّ، والأُولى أَجْود: دافَعَ ومَنَعَ الحقّ. ولَطَّ حقَّه ولطّ عليه: جَحَده، وفلان مُلِطٌّ ولا يقال لاطٌّ، وقولهم لاطٌّ مُلِطٌّ كما يقال خَبِيث مُخْبِث أَي أَصحابه خُبَثاء. وفي حديث طَهْفةَ: لا تُلْطِطْ في الزّكاةِ أَي لا تَمْنَعْها؛ قال أَبو موسى: هكذا رواه القتيبي لا تُلْطِطْ على النهي للواحد، والذي رواه غيره: ما لم يكن عَهْدٌ ولا مَوْعِدٌ ولا تَثاقُل عن الصلاة ولا يُلْطَطُ في الزكاة ولا يُلْحَدُ في الحياةِ، قال: وهو الوجه لأَنه خطاب للجماعة واقع على ما قبله، ورواه الزمخشري: ولا نُلْطِط ولا نُلْحِد، بالنون. وأَلَطَّه أَي أَعانَه أَو حمله على أَن يُلِطُّ حقي. يقال: ما لكَ تُعِينُه على لَطَطِه؟ وأَلَطَّ الرجلُ أَي اشْتَدَّ في الأَمر والخُصومة. قال أَبو سعيد: إِذا اختصم رجلان فكان لأَحدهما رَفِيدٌ يَرْفِدُه ويشُدُّ على يده فذلك المعين هو المُلِطُّ، والخَصم هو اللاَّطُ. وروى بعضهم قولَ يحيى بنِ يَعْمَرَ: أَنْشأْتَ تَلُطُّها أَي تَمْنَعُها حَقَّها من المَهر، ويروى تطُلُّها، وسنذكره في موضعه، وربما قالوا تَلَطَّيْتُ حقّه، لأَنهم كرهوا اجتماع ثلاث طاءات فأَبدلوا من الأَخيرة ياء كما قالوا من اللَّعاع تَلَعَّيْت. وأَلَطَّه أَي أَعانه. ولَطَّ على الشيء وأَلَطَّ: ستَر، والاسم اللَّطَطُ، ولَطَطْتُ الشيءَ أَلُطّه: سترتُه وأَخْفيته. واللّطُّ: الستْر. ولطَّ الشيءَ: ستَره؛ وأَنشد أَبو عبيد للأَعشى:ولَقَدْ ساءها البَياضُ فَلَطَّتْ بِحِجابٍ، مِنْ بَيْنِنا، مَصْدُوفِ ويروى: مَصْرُوفِ، وكل شيء سترته، فقد لَطَطْتَه. ولطّ السِّتر: أَرْخاه. ولطّ الحِجاب: أَرْخاه وسدَلَه؛ قال: لَجَجْنا ولَجَّتْ هذه في التَّغَضُّبِ، ولطّ الحجاب دُوننا والتَّنَقُّبِ واللّطُّ في الخبَر: أَن تَكْتُمه وتُظْهر غيره، وهو من الستر أَيضاً؛ ومنه قول الشاعر: وإِذا أَتاني سائلٌ، لم أَعْتَلِلْ، لا لُطَّ مِنْ دُونِ السَّوامِ حِجابي ولَطَّ عليه الخَبرَ لَطّاً: لَواه وكتَمه. الليث: لَطَّ فلان الحَقَّ بالباطل أَي ستَره. والناقةُ تَلِطُّ بذنبها إِذا أَلزَقَتْ بفرجها وأَدخلته بين فخذيها؛ وقَدِم على النبي، صلّى اللّه عليه وسلّم، أَعْشَى بني مازِن فشكا إِليه حَلِيلَته وأَنشد: إِلَيْكَ أَشْكُو ذِرْبةً مِنَ الذِّرَبْ، أَخْلَفَتِ العَهْدَ ولَطَّتْ بالذَّنَبْ أَراد أَنها مَنَعَتْه بُضْعَها وموضِعَ حاجتِه منها، كما تَلِطُّ الناقةُ بذنبها إِذا امتنعت على الفحل أَن يضْربها وسدّت فرجها به، وقيل: أَراد تَوارَتْ وأَخْفت شخصها عنه كما تُخْفِي الناقةُ فرجَها بذنبها. ولطَّتْ الناقةُ بذنبها تَلِطُّ لَطّاً: أَدخلته بين فخذيها؛ وأَنشد ابن بري لقَيْسِ بن الخَطِيم: لَيالٍ لَنا، وُدُّها مُنْصِبٌ، إِذا الشَّوْلُ لَطَّتْ بأَذْنابِها ولَطَّ البابَ لَطّاً: أَغْلَقه. ولَطَطْتُ بفلان أَلُطُّه لَطّاً إِذا لَزِمْته، وكذلك أَلْظَظْتُ به إِلْظاظاً، والأَول بالطاء، رواه أَبو عُبيد عن أَبي عُبيدةَ في باب لُزومِ الرَّجلِ صاحبه. ولَطَّ بالأَمر يَلِطُّ لطّاً: لَزِمَه. ولططت الشيءَ: أَلصَقْتُه. وفي الحديث: تَلُطُّ حوْضها؛ قال ابن الأَثير: كذا جاء في الموطّإِ، واللَّطُّ الإِلصاق، يريد تُلْصِقُه بالطّين حتى تسُدّ خَلَلَه. واللَّطُّ: العِقْدُ، وقيل: هو القِلادةُ من حبّ الحنْظَلِ المُصَبَّغ، والجمع لِطاطٌ؛ قال الشاعر: إِلى أَميرٍ بالعِراق ثَطِّ، وجْهِ عَجُوزٍ حُلِّيَتْ في لَطِّ، تَضْحَكُ عن مِثْلِ الذي تُغَطِّي أَراد أَنها بَخْراء الفَمِ؛ قال الشاعر: جَوارٍ يُحَلَّيْنَ اللِّطاطَ، يَزِينُها شَرائحُ أَحوافٍ من الأَدَمِ الصِّرفِ واللَّط: قِلادة. يقال: رأَيت في عُنقها لَطّاً حسنَاً وكَرْماً حسنَاً وعِقْداً حسنَاً كله بمعنى؛ عن يعقوب. وترس مَلْطُوطٌ أَي مَكْبُوب على وجهه؛ قال ساعدة بن جُؤيّةَ: صَبَّ اللَّهِيفُ لها السُّبُوبَ بطَغْيةٍ، تُنْبي العُقابَ، كما يُلَطُّ المِجْنَبُ تُنْبي العُقاب: تَدْفعُها من مَلاستها. والمِجْنب: التُّرْس؛ أَراد أَن هذه الطَّغْية مثل ظهر الترس إِذا كبَبْتَه. والطَّغْيةُ: الناحيةُ من الجبَل. واللِّطاطُ والمِلْطاطُ: حرف من أَعْلَى الجبل وجانبه. ومِلعطاطُ البعير: حَرْف في وسط رأْسه. والمِلْطاطانِ: ناحِيتا الرأْس، وقيل: مِلْطاطُ الرأْس جُمْلته، وقيل جِلْدته، وكل شِقّ من الرأْس مِلْطاط؛ قال: والأَصل فيها من مِلْطاط البعير وهو حرف في وسط رأْسه. والمِلْطاطُ: أَعلى حرف الجبل وصَحْنُ الدّار، والميم في كلها زائدة؛ وقول الراجز: يَمْتَلِخُ العَيْنينِ بانْتِشاطِ، وفَرْوةَ الرّأْسِ عن المِلْطاطِ وفي ذكر الشِّجاج: المِلْطاط وهي المِلْطاء والمِلْطاط طريق على ساحل البحر؛ قال رؤبة: نحنُ جَمَعْنا الناسَ بالمِلْطاطِ، في وَرْطةٍ، وأَيُّما إِيراطِ ويروى: فأَصْبَحُوا في ورْطةِ الأَوْراطِ وقال الأَصمعي: يعني ساحل البحر. والمِلْطاطُ: حافةُ الوادِي وشَفِيرُه وساحِلُ البحر. وقول ابن مسعود: هذا المِلْطاطُ طَريقُ بَقِيّةِ المؤمنين هُرّاباً من الدَّجّالِ، يعني به شاطئ الفُراتِ، قال: والميم زائدة. أَبو زيد: يقال هذا لطاط الجبل (* قوله «لطاط الجبل» قال في شرح القاموس: اطلاقه يوهم الفتح، وقد ضبطه الصاغاني بالكسر كزمام.) وثلاثة أَلِطّة، وهو طريق في عُرض الجبل، والقِطاطُ حافةُ أَعْلى الكَهْف وهي ثلاثة أَقِطَّة. ويقال لصَوْبَجِ الخَبَّازِ: المِلْطاط والمِرْقاق. واللِّطْلِطُ: الغَلِيظُ الأَسنان؛ قال جرير: تَفْتَرُّ عن قَرِدِ المنابِتِ لِطْلِطٍ، مِثْلِ العِجان، وضِرْسُها كالحافِر واللِّطْلِطُ: الناقةُ الهَرِمةُ. واللِّطلِطُ: العَجوز. وقال الأَصمعي: اللطلط العجوز الكبيرة، وقال أَبو عمرو: هي من النوق المسِنة التي قد أُكل أَسنانُها. والأَلَطُّ: الذي سَقطت أَسنانه أَو تأَكَّلت وبَقِيَتْ أُصُولُها، يقال: رجل أَلَطُّ بيِّن اللَّطَطِ، ومنه قيل للعجوز لِطْلِط، وللناقة المسنة لِطْلط إِذا سقطت أَسنانها. والمِلْطاطُ رَحَى البَزِر. والملاط: خشبة البزر (* قوله «والملاط خشبة البزر» كذا بالأصل، ولعلها الملطاط.)؛ وقال الراجز: فَرْشَطَ لما كُرِه الفِرْشاطُ، بِفَيْشةٍ كأَنها مِلْطاطُ


- المِلْطُ: الخَبِيثُ من الرّجال الذي لا يُدْفَع إِليه شيء إِلا أَلْمَأَ عليه وذهَب به سَرَقاً واسْتِحلالاً، وجمعه أَمْلاطٌ ومُلُوط، وقد مَلَطَ مُلوطاً؛ يقال: هذا مِلْطٌ من المُلوط. والمَلاَّطُ: الذي يملُط بالطين، يقال: ملَطْت مَلْطاً. وملَط الحائطَ مَلْطاً ومَلَّطَه: طَلاه. والمِلاط: الطين الذي يُجعل بين سافَيِ البِناء ويُمْلَطُ به الحائط، وفي صفة الجنة: ومِلاطُها مِسْك أَذْفَرُ، هو من ذلك، ويُمْلَطُ به الحائط أَي يُخْلط. وفي الحديث: إِنّ الإِبل يُمالِطُها الأَجْربُ أَي يُخالِطُها. والمِلاطانِ: جانِبا السَّنام ممَّا يلي مُقدَّمَه. والمِلاطانِ: الجَنْبانِ، سميا بذلك لأَنهما قد مُلِطَ اللحمُ عنهما مَلْطاً أَي نُزِع، ويجمع مُلُطاً. والمِلاطانِ: الكَتِفان، وقيل: المِلاطُ وابن المِلاط الكتف بالمَنكِب والعَضُدِ والمِرفقِ. وقال ثعلب: المِلاطُ المِرْفق فلم يزد على ذلك شيئاً؛ وأَنشد: يَتْبَعْنَ سَدْوَ سَلِسِ المِلاط والجمع مُلُط؛ الأَزهري في قول قَطِرانَ السَّعدي: وجَوْن أَعانَتْه الضُّلُوعُ بِزَفْرةٍ إِلى مُلُط بانَتْ، وبانَ خَصِيلُها قال: إِلى مُلُط أَي مع مُلط؛ يقول: بان مِرْفقاها من جَنْبِها فليس بها حازٌّ ولا ناكِتٌ، وقيل للعَضُد مِلاط لأَنه سمي باسم الجنب، والمُلُط: جمع مِلاط للعَضُدِ والكتفِ. التهذيب: وابنا مِلاط العضُدانِ، وفي الصحاح: ابنا ملاط عضدا البعير لأَنهما يَليانِ الجنبين؛ قال الراجز يصف بعيراً:كِلا مِلاطَيْهِ إِذا تَعَطَّفا بانَا، فما رَاعى براع أَجْوَفا قال: والمِلاطانِ ههنا العَضُدانِ لأَنهما المائران كما قال الراجز: عَوْجاء فيها مَيَلٌ غَيْرُ حَرَدْ تُقَطِّع العِيسَ، إِذا طال النّجُدْ، كِلا مِلاطَيْها عن الزَّوْرِ أَبَدّْ قال النضر: الملاطان ما عن يمين الكِركرة وشمالها. وابنا مِلاطَي البعير: هما العَضُدانِ، وقيل ابنا ملاطي البعير كتفاه، وابنا مِلاطٍ: العضُدانِ والكتفان، الواحد ابن مِلاط؛ وأَنشد ابن بري لعُيينة ابن مِرْداس:تَرَى ابْنَيْ مِلاطَيْها، إِذا هي أَرْقَلَتْ، أُمِرّا فبانا عن مُشاشِ المُزَوَّر المُزَوَّرُ: موضع الزَّور. وقال ابن السكيت: ابنا مِلاط العضدان، والملاطانِ الإِبْطانِ؛ وقال أَنشدني الكلابي: لقد أُيِّمَتْ، ما أُيِّمتْ، ثم إِنه أُتِيحَ لها رِخْوُ المِلاطَيْن قارِسُ القارِسُ: البارِد، يعني شيخاً وزوجته؛ وأَنشد لجُحَيْشِ بن سالم: أَظُنُّ السِّرْبَ سِرْبَ بَنِي رُمَيْحٍ، سَتُذْعِرُه شَعاشِعةٌ سِباطُ ويُصْبِحُ صاحِبُ الضّرّاتِ مُوسى جَنِيباً، حَذْو مائرةِ المِلاطِ (* في هذا البيت إِقواء.) وابن المِلاطِ: الهِلال؛ حكي عن ثعلب. وقال أَبو عبيدة: يقال للهلال ابن مِلاط. وفلان مِلْطٌ، قال الأَصمعي: المِلْط الذي لا يُعرف له نَسب ولا أَب من قولك أَمْلَطَ رِيش الطائر إِذا سقط عنه. ويقال غلام مِلْطٌ خِلْطٌ، وهو المختلط النسب. والمِلاطُ: الجَنْب؛ وأَنشد الأَصمعي: ملاط تَرى الذِّئْبانَ فيه كأَنَّه مَطينٌ بثّأْطٍ، قد أُمِيرَ بِشَيَّانِ الثأْطُ: الحَمأَة الرَّقيقةُ. والذِّئبانُ: الوبَرُ الذي يكون على المَنْكِبين. وأُمِيرَ: خُلِطَ. والشَّيّانُ: دَمُ الأَخَوَيْن؛ قال ابن بري: وهذا البيت دليل على أَنه يقال للمنكب والكتف أَيضاً مِلاطٌ وللعضدين ابنا مِلاطٍ؛ قال وقالت امرأَة من العرب: ساقٍ سَقاها لَيْسَ كابْنِ دَقْلِ، يُقَحِّمُ القامةَ بَعْدَ المَطْلِ، بِمنْكِبٍ وابْنِ مِلاطٍ جَدْلِ والمِلْطَى من الشِّجاجِ: السِّمْحاقُ. قال أَبو عبيد: وقيل المِلطاةُ، بالهاء، قال: فإِذا كانت على هذا فهي في التقدير مَقْصورة، وتفسيرُ الحديث الذي جاء: يُقْضَى في المِلْطَى بدمها، معناه أَنه حين يُشَجُّ صاحبها يؤْخذ مِقدارُها تلك الساعةَ ثم يُقْضَى فيها بالقِصاص أَو الأَرْشِ، ولا يُنظر إِلى ما يحدث فيها بعد ذلك من زيادة أَو نقصان، وهذا قول بعض العلماء وليس هو قول أَهلِ العراق، قال الواقدي: المِلْطى مقصور، ويقال المِلْطاةُ، بالهاء، هي القشرة الرقيقة التي بين عظم الرأْس ولحمه. وقال شمر: يقال شَجَّه حتى رأَيت المِلْطَى، وشجَّةٌ مِلطى مقصور. الليث: تقدير الملطاء أَنه ممدود مذكر وهو بوزن الحرباء. شمر عن ابن الأَعرابي: أَنه ذكر الشجاج فلما ذكر الباضِعةَ قال: ثم المُلْطِئةُ؛ وهي التي تخرق اللحم حتى تَدْنُو من العظم. وقال غيره: يقول الملطى؛ قال أَبو منصور: وقول ابن الأَعرابي يدل على أَن الميم من المِلْطى ميم مِفْعل وأَنها ليست بأَصلية كأَنها من لَطَيْت بالشيء إِذا لَصِقْت به. قال ابن بري: أَهمل الجوهري من هذا الفصل المِلْطَى، وهي المِلْطاةُ أَيضاً، وهي شَجَّة بينها وبين العظم قشرة رقيقة، قال: وذكرها في فصل لطي. وفي حديث الشَّجاج: في المِلْطى نصف دِيةِ المُوضِحة، قال ابن الأَثير: المِلْطى، بالقصر، والمِلْطاةُ القشرة الرقيقة بين عظم الرأْس ولحمه، تمنع الشجةَ أَن تُوضِحَ، وقيل الميم زائدة، وقيل أَصلية والأَلف للإِلحاق كالذي في مِعْزى، والمِلْطاةُ كالعِزْهاةِ، وهو أَشبه. قال: وأَهل الحجاز يسمونها السِّمْحاقَ. وقوله في الحديث: يُقْضى في المِلْطَى بدمها، قوله بدمها في موضع الحال ولا يتعلق بيقضى، ولكن بعامل مضمر كأَنه قيل: يقضى فيها مُلْتَبِسة بدمها حال شجها وسيلانه. وفي كتاب أَبي موسى في ذكر الشجاج: المِلطاط وهي السمحاق، قال: والأَصل فيه من مِلْطاط البعير وهو حرف في وسط رأْسه. والمِلْطاطُ: أَعلى حرف الجبل وصحنُ الدار. وفي حديث ابن مسعود: هذا المِلْطاطُ طريق بِقِيَّةِ المؤْمنين؛ هو ساحل البحر؛ قال ابن الأَثير: ذكره الهروي في اللام وجعل ميمه زائدة، وقد تقدم، قال: وذكره أَبو موسى في الميم وجعل ميمه أَصلية. ومنه حديث عليّ، كرَّم اللّه وجهه: فأَمرتهم بلزوم هذا الملطاط حتى يأْتيهم أَمري، يريد به شاطِئَ الفُراتِ. والأَمْلَطُ: الذي لا شعر على جسده ولا رأْسه ولا لحيته، وقد مَلِطَ مَلَطاً ومُلْطةً. ومَلَطَ شعرَه مَلْطاً: حَلَقه؛ عن ابن الأَعرابي. الليث: الأَمْلَطُ الرجل الذي لا شعر على جسده كله إِلا الرأْس واللِّحيةَ، وكان الأَحْنَفُ بن قيس أَمْلَطَ أَي لا شعر على بدنه إِلا في رأْسه، ورجل أَمْلَطُ بَيِّنُ الملَطِ وهو مثل الأَمْرَطِ؛ قال الشاعر: طَبِيخُ نُحازٍ أَو طَبِيخُ أَمِيهةٍ، دقيقُ العِظامِ، سَيِّءُ القِشْمِ، أَمْلط يقول: كانت أُمه به حاملة وبها نُحاز أَي سُعال أَو جُدَرِيّ فجاءت به ضاوِياً. والقِشْمُ: اللحْمُ. وأَملطت الناقةُ جَنِينها وهي مُمْلِطةٌ: أَلْقَتْه ولا شعر عليه، والجمع مَمالِيطُ، بالياء، فإِذا كان ذلك لها عادة فهي مِمْلاطٌ، والجنين مَلِيطٌ. والمَلِيطُ: السَّخْلةُ. والمَلِيطُ: الجَدْي أَوَّل ما تضعه العنز، وكذلك من الضأْن. ومَلَطَتْه أُمُّه تَمْلُطه: ولدته لغير تمام. وسهم أَمْلَطُ ومَلِيطٌ: لا ريش عليه مثل أَمْرَط؛ وأَنشد يعقوب: ولو دَعا ناصِرَه لَقِيطا، لذاقَ جَشْأً لم يَكُنْ مَلِيطا لَقِيطٌ: بدل من ناصِر. وتَمَلَّطَ السهمُ إِذا لم يكن عليه ريش. ومَلَطْيةُ: بلد. ويقال: مالَط فلان فلاناً إِذا قال هذا نصف بيت وأَتَمَّه الآخر بيتاً. يقال: مَلَّطَ له تَمْلِيطاً. والمِلْطَى: الأَرض (* قوله «والملطى الأرض» الملطى مرسوم في الأَصل بالياء، وعلى صحته يكون مقصوراً ويوافقه قول شارح القاموس: هي بالكسر مقصورة.) السهلة. قال أَبو علي: يحتمل وزْنُها أَن يكون مِفْعالاً وأَن يكون فِعْلاء، ويقال: بعتُه المَلَسَى والمَلَطَى وهو البيع بلا عُهْدَةٍ. ويقال: مضى فلان إِلى موضع كذا فيقال جعله اللّه مَلَطَى لا عُهْدَة أَي لا رجعة. والمَلَطَى مثل المَرَطَى: من العَدْوِ. والمُتَمَلِّطَةُ: مَقْعَد الاشْتِيامِ، والاشْتِيامُ: رَئيسُ الرُّكّابِ.


- ـ المِلْطُ، بالكسر: الخبيثُ لا يُرْفَعُ له شيءٌ إلاَّ سَرَقَه واسْتَحَلَّه، والمُخْتَلِطُ النَّسَبِ ـ ج: أمْلاطٌ ومُلُوطٌ، ـ وقد مَلُطَ، ككَرُمَ ونَصَرَ، مُلوطاً. ـ ومَلَطَ الحائِطَ: طَلاهُ، ـ كمَلَّطَه، ـ وـ شَعَرَه: حَلَقَه. وككِتابٍ: الطينُ يُجْعَلُ بينَ سافَي البِناءِ، ويُمَلَّطُ به الحائِطُ، والجَنْبُ، وجانِبا السَّنامِ. ـ وابْنا مِلاطٍ: عَضُدَا البعيرِ، أو كَتِفاهُ. ـ وابنُ مِلاطٍ: الهِلالُ. ـ والمِلْطَاءُ، بالكسر ويُقْصَرُ، من الشِّجاجِ: السِّمْحاقُ، ـ كالمِلْطاةِ، أو القِشْرُ الرقيقُ بينَ لَحْمِ الرأسِ وعَظْمِه. ـ والأَمْلَطُ: من لا شَعَرَ على جَسَدِه، ـ وقد مَلِطَ، كفرِحَ، ـ مَلَطاً ومُلْطَةً، بالضم. ـ وأمْلَطَتِ الناقةُ جَنينَها: ألْقَتْهُ ولا شَعَرَ عليه، وهي مُمْلِطٌ ـ ج: مَماليطُ، ـ والمُعْتَادةُ: مِمْلاطٌ. وكأَميرٍ: الجَنينُ قبلَ أن يُشْعِرَ. ـ ومَلَطَتْهُ أمُّه: ولَدَتْه لغيرِ تَمامٍ. ـ وسَهْمٌ أمْلَطُ ومَلِيطٌ: لا ريشَ عليه، وقد تَمَلَّطَ. ـ وامْتَلَطَه: اخْتَلَسَه. ـ وتَمَلَّطَ: تَمَلَّسَ. ـ ومَلَطْيَةُ، بفتح الميم واللامِ وسكونِ الطاءِ مُخَفَّفَةً: د كثيرُ الفواكِه، شديدُ البَرْدِ، والتَّشديدُ لَحْنٌ. وكَجَمَزَى: ضَرْبٌ من العَدْوِ. ـ ومالَطَه: قال نصْفَ بَيْتٍ وأتَمَّه الآخَرُ، ـ كمَلَّطَه، تَمْليطاً. ـ ومالِطةُ، كصاحِبةٍ: د.


- لَطّ بالأمر وغيره لَطّ لَطًّا: لَزِمَه. يقال: لطّ بفلان.|لَطّ الشيءَ: ستَره وأَخفاه. يقال: لطّ عليه.| ولطّ الحق بالباطل.| ولطّ عنه الخبرَ وعليه: كَتمَه وأَظهر غيرَه.|لَطّ السِّترَ أو الحِجَاب: أَرخاه وسَدَلَه.|لَطّ حقّه، وعن حقِّه: جَحَدَه.| لَطّ والبابَ: أَغلقه.|لَطّ الشيءَ، وبه: ألزقه.|لَطّ فلانا بالعصا: ضربه.


- الّلاطُّ : الخبيث.


- ألَطَّ الرجل: اشتد في الأمر والخصومة.|ألَطَّ الأمر عليه: سَترَه.|ألَطَّ حقّه: جحده.|يقال: ألطّ الحقّ بالباطل: لطّه.|ألَطَّ الحجابَ: أرخاه.|ألَطَّ القبرَ: سَوَّاه بالأرض.|ألَطَّ فلانا: أعانه.


- لَطّ فلانٌ لَطّ لَطَطًا: سقطت أسنانه أو تأكَّلت وبقيت أصولُها فهو أُلَطُّ.


- تَلَطَّطَ حقَّه: جحده .|ربما قالوا: تلطَّى لتفادي توالي الحرف الواحد ثلاَث مرات.


- المَلِيطُ : مَن لا شعر على جسده.|المَلِيطُ الجنينُ قبل أَن يُشْعِر: وسَهمٌ مليطٌ: لا ريش عليه.|.| المَلِيطُ الجديُ أَوَّلَ ما تضعه العنز، وكذلك من الضَّأْن.


- امْتَلَطَ الشيءَ: اختلسه.


- أَمْلَطَتِ المرأَةُ: أَسقطت ولدها.|أَمْلَطَتِ الشاعرُ: أجرى المصراع الثاني بعدما قال صاحبُه المصراعَ الأَولَ.|أَمْلَطَتِ الناقةُ جنينَها: أَلقتْه لا شعر عليه.| فهي مُمْلِطٌ، ومُملِطةٌ. والجمع : مَماليطُ.


- مَلَطَ الغلامُ مَلَطَ مُلُوطًا: كان مِلْطًا.|مَلَطَ البَنَّاءُ الحائطَ، مَلْطًا: طلاه بالمِلاط.|مَلَطَ شعرَه: حَلَقه.|مَلَطَ الأُمُّ ولدَها: ولدته لغير تمام.


- مَلَّطَ الشاعرُ: أَملط. يقال: مَلَّطَ له.|مَلَّطَ الحائطَ: مَلَطَه.


- المِمْلاَطُ من الأَناثَى: المعتادةُ الإِملاطِ.


- تَمَلَّطَ الشيءُ: تَمَلَّسَ.|تَمَلَّطَ السَّهْمُ: زالَ ما كان عليه من ريش.


- المِلْطَاط : حرف من أَعلى الجبل.|المِلْطَاط جانبه.|المِلْطَاط رَحَى البَزْر، أو يدُ الرحى.|المِلْطَاط حافَةُ الوادي.|المِلْطَاط ساحل البحر، أو طريق على الساحل.|المِلْطَاط المنهج الموطوء.|و المِلْطَاط صَحْن الدار.|المِلْطَاط مالَجُ الطَّيَّانِ الذي يطيه به.|المِلْطَاط الشَّجّة التي تبلُغُ الدماغَ.


- مَلِطَ فلانٌ مَلِطَ مَلَطًا، ومُلْطةً: لم يكن عَلَى جسده شعر فهو أَملطُ. يقال: سهمٌ أَملطُ: لا ريش عليه.


- مَالَطَهُ مُمالطهً: قال الشَّاعر نصفَ بيتٍ وأَتمَّه الاَخرُ. يقال: بينهما مُمالطة.|مَالَطَهُ خالطه.


- المِلْطُ : الخبيثُ.| من الرجال الذي لا يقع تحت يده شيءٌ إِلاَّ سَرَقه واستحلَّه.|المِلْطُ الذي لا يُعرَفُ له نَسَبٌ . يقال: غلامٌ مِلْطٌ خِلْطٌ: وهو المختلط النسَب ولا أَبَ له. والجمع : أَمْلاطٌ، ومُلوطٌ.


- (فعل: ثلاثي لازم متعد بحرف).| لَطَطْتُ، أَلُطُّ، لُطَّ، مصدر لَطٌّ.|1- لَطَّ بِالأَمْرِ : لَزِمَهُ- لَطَّ بِرَفِيقِهِ.|2- لَطَّ البَابَ : أَغْلَقَهُ.|3- لَطَّ السِّتْرَ : أَرْخَاهُ.|4- لَطَّ عَلَيْهِ أَوْ عَنْهُ الْخَبَرَ :كَتَمَهُ، أَخْفَاهُ- لَطَّ الْحَقَّ بِالبَاطِلِ.|5- لَطَّهُ حَقَّهُ أَوْ لَطَّهُ عَنْ حَقِّهِ : أَنْكَرَهُ مَعَ عِلْمِهِ بِهِ، جَحَدَهُ.|6- لَطَّ الوَلَدَ بِالعَصَا : ضَرَبَهُ بِهَا.


- جمع: مَلاَطِيطُ. | (صِيغَةُ مِفْعال).|1- مِلْطَاطُ جَبَلٍ : حَرْفٌ فِي أَعْلاَهُ، أَوْ جَانِبُ الْجَبَلِ.|2- مِلْطَاطُ نَهْرٍ : جَانِبُهُ، ضِفَّتُهُ.|3- مِلْطَاطُ البَحْرِ : سَاحِلُهُ.|4- مِلْطَاطُ الدَّارِ : سَاحَتُهَا أَوْ وَسَطُهَا.|5- مِلْطَاطُ الطَّاحُونَةِ :الْخَشَبَةُ الْمُلْتَصِقَةُ بِالشّقِّ الأَعْلَى مِنَ الطَّاحونَةِ بِها تُدارُ.|6- مِلْطَاطُ الْخَبَّازِ :العَصَا الطَّوِيلَةُ الَّتِي يَمُدُّ بِهَا الْخُبْزَ فِي الفُرْنِ وَيُعَرِّضُهُ.


- جمع: مُلْطٌ. مؤ: مَلْطاءُ. جمع: مَلْطاواتٌ... | (صف).|-هُوَ أَمْلَطُ : لاَ شَعْرَ على جَسَدِهِ.


- (فعل: ثلاثي لازم).| مَلِطَ، يَمْلَطُ، مصدر مَلَطٌ- مَلِطَ الوَلَدُ : كَانَ أَمْلَطَ، أَيْ بِلاَ شَعْرٍ.


- (فعل: ثلاثي متعد).| مَلَطْتُ، أَمْلُطُ، اُمْلُطْ، مصدر مَلْطٌ.|1- مَلَطَ البَنَّاءُ الْحَائِطَ : طَلاَهُ بِالْمِلاَطِ.|2- مَلَطَ الْحَلاَّقُ الشَّعْرَ : حَلَقَهُ.


- (فعل: رباعي لازم متعد).| أَمْلَطَ، يُمْلِطُ،مصدر إِمْلاطٌ.|1- أَمْلَطَ الرَّجُلُ : اِفْتَقَرَ.|2- أَمْلَطَتِ الْمَرْأَةُ : أَسْقَطَتْ جَنينَها.|3- أَمْلَطَتِ النَّاقَةُ جَنينَها : وَضَعَتْهُ لاَ شَعْرَ عَلَيْهِ.|4- أَمْلَطَ ريشُ السَّهْمِ : سَقَطَ عَنْهُ.


- (فعل: رباعي لازم متعد).| مَلَّطْتُ، أُمَلِّطُ، مَلِّطْ، مصدر تَمْلِيطٌ.|1- مَلَّطَ الْحَائِطَ : طَلاَهُ بِالْمِلاَطِ.|2- مَلَّطَ الشَّاعِرُ فَأَجَازَ شَاعِرٌ آخَرُ : قَالَ نِصْفَ بَيْتٍ مِنَ الشِّعْرِ وَأَتَمَّهُ شَاعِرٌ آخَرُ.


- (مصدر مَلَّطَ).|-تَمْلِيطُ الحَائِطِ : طَلْيُهُ بِالمِلاَطِ.


- جمع: مُلُطٌ، أَمْلِطَةٌ. | 1- مِلاَطُ الْجُدْرَانِ :الطِّينُ الَّذِي تُطْلَى بِهِ الْجُدْرَانُ، أَو يُجْعَلُ بَيْنَ حَجَرَيْنِ أو آجُرَّتَيْنِ فِي البِنَاءِ.|2- مِلاَطُ الأَسْنَانِ : عَجِينٌ تُلْصَقُ بِهِ الأَسْنَانُ.


- جمع: ـون. | (صِيغَةُ فَعَّال).|-حِرْفَتُهُ مَلاَّطٌ : مَنْ يُمَلِّطُ الْجُدْرَانَ، جَبَّاسٌ، جَصَّاصٌ.


- 1- إلتطت المرأة : استترت بالحجاب|2- إلتط الشيء : ستره|3- إلتط بالمسك : تلطخ به ، تطيب


- 1- ألط : إشتد في الخصومة أو الأمر|2- ألط عليه الأمر : ستره ، أخفاه|3- ألط بالحجاب : أرخاه|4- ألط : حقه : أنكره|5- ألطه : أعانه|6- ألط القبر : سواه بالأرض


- 1- حقه اودينه : أنكره مع علمه به


- 1- لط الباب : أغلقه|2- لط الشيء : ستره ، خبأه|3- لط الستر : أرخاه|4- لط عليه أو عنه الخبر : كتمه|5- لطه حقه وعن حقه : أنكره مع علمه به|6- لط الشيء بكذا الصقه به|7- لط بالأمر : لزمه|8- لطت الناقة بذنبها : جعلته بين فخذيها عند العدو|9- لطه بالعصا : ضربه بها


- 1- لطاط : حرف من أعلى الجبل|2- لطاط : جانب الجبل


- 1- لطط : أن يرفض أحدهم دفع الدين : الذي عليه|2- لطط : سقوط الأسنان أو تأكلها|3- لطط : ستر الشيء


- 1- مصدر لط|2- قلادة أو عقد من حب الحنظل المصبغ أ


- 1- ملطاط : حرف من أعلى الجبل|2- ملطاط : جانب الجبل|3- ملطاط : حافة الوادي|4- ملطاط : ساحل البحر|5- ملطاط : طريق موطوء|6- ملطاط : ساحة الدار أو وسطها|7- ملطاط : مالج الطيان|8- ملطاط : صوبج الخباز : الذي به يمد الخبز ويعرضه|9- ملطاط : طاحونة البزر|11- ملطاط : يد الطاحونة|12- ملطاط : جرح يبلغ الدماغ


- 1- ناحية الوادي من أعلاه


- 1- الذي يطلي الحيطان أو نحوها بالطين


- 1- المليط : من لا شعر على جسده


- 1- إمتلط الشيء : اختلسه ، سرقه


- 1- أنثى معتادة « الإملاط » ، أي الإجهاض وإسقاط ولدها


- 1- تملط الشيء : تملس|2- تملط السهم : زال ريشه


- 1- جمع : ملط ، مؤنث ملطاء ، 1- من لا شعر على جسده|2- « سهم أملط » : لا ريش عليه


- 1- كان « أملط » : أي لا شعر على جسده


- 1- مالطه : خالطه ، عاشره|2- مالط الشاعر : قال نصف بيت وأتمه شاعر آخر


- 1- ملط الحائط : طلاه بـ« الملاط » ، وهو طين|2- ملط الشاعر : قال نصف بيت وأتمه شاعر آخر


- 1- ملط الولد : كان « ملطا » ، أي لا يعرف نسبه


- أملَطُ ، جمع مُلْط، مؤ مَلْطَاءُ، جمع مؤ مَلْطاوات ومُلْط.|1- صفة مشبَّهة تدلّ على الثبوت من ملِطَ. |2 - من لا شعر على جسَده.


- ملِطَ يَملَط ، مَلَطًا ، فهو أملَطُ | • ملِطَ الشَّخصُ كان أمرد، أملس، لم يكن على جسده شعر إلاّ شعر الرَّأس واللِّحية :-شاب أملطُ.


- مَلْط :مصدر ملَطَ.


- مِلاط ، جمع مُلُط.|1- إسمنت أو طين يُطلَى به الحائطُ. |2 - طينٌ يُجعل بين حجرين أو آجرّتين في البناء، مؤنة البناء.


- مليط ، جمع مُلْط.|1- صفة مشبَّهة تدلّ على الثبوت من ملِطَ: أَمْلَطُ |• سهمٌ مليط: لا ريش عليه. |2 - لا شعر على جسمه.


- أملطَ يُمْلط ، إملاطًا ، فهو مُمْلِط | • أملطتِ الحاملُ أسقطت حملها.


- ملَطَ يَملُط ، مَلْطًا ، فهو مالط ، والمفعول مَمْلوط | • ملَط البنّاءُ الحائطَ طلاه بالملاط (الأسمنت أو الطّين) :-ملط الفواصلَ بين الحجارة.|• ملَط الحلاّقُ الشَّعرَ: حَلَقَهُ. |• ملَطتِ الأمُّ ولدَها: ولدته لغير تمام.


- مَلَط :مصدر ملِطَ.


- ملَّطَ يُملِّط ، تمليطًا ، فهو مُملِّط ، والمفعول مُملَّط | • ملَّط البنَّاءُ الحائطَ ملَطَه؛ طلاه بالمِلاط.


- مَلَط :مصدر ملِطَ.


- مَلْط :مصدر ملَطَ.


- ملَطَ يَملُط ، مَلْطًا ، فهو مالط ، والمفعول مَمْلوط | • ملَط البنّاءُ الحائطَ طلاه بالملاط (الأسمنت أو الطّين) :-ملط الفواصلَ بين الحجارة.|• ملَط الحلاّقُ الشَّعرَ: حَلَقَهُ. |• ملَطتِ الأمُّ ولدَها: ولدته لغير تمام.


- ملِطَ يَملَط ، مَلَطًا ، فهو أملَطُ | • ملِطَ الشَّخصُ كان أمرد، أملس، لم يكن على جسده شعر إلاّ شعر الرَّأس واللِّحية :-شاب أملطُ.


- ملَّطَ يُملِّط ، تمليطًا ، فهو مُملِّط ، والمفعول مُملَّط | • ملَّط البنَّاءُ الحائطَ ملَطَه؛ طلاه بالمِلاط.


- لطّ بالأ مر يلطّلطّا: لزمه. ولططْت الشيء: ألصقته. ولططْت حقّخ، إذا جحدته. وربّما قالوا: تلطّيْت حقّه، لأنّهم كرهما اجتماع ثلاث طاءات، فأبدلوا من الطاء الأخيرة ياء، كما قالوا من اللعاع تلعّيْت. وألطّه عليّ، أي أعانه أو حمله على أن يلطّ حقّي. يقال: مالك تعينه علىلططه. ولطّ الستْر، أي أرخاه. وكلّ شيء سترته فقدلططْته. قال الأعشى: ولقد ساءها البياضفلطّتْ ... بحجا ب من دوننا مصْدوف ولطّت الناقة بذنبها، إذا جعلته بين فخذيها. وترْس مْلطوط، أي منكبّ على وجهه. قال ساعدة بن جؤيّة: صبّ اللهيف لها السبوب بطغْية ... تنْبي العقاب كما يلطّ المجنْب واللطّ: قلادة. يقال: رأيت في عنقهالطّا حسنا، وكرْما حسنا، وعقْدا حسنا، كلّه بمعنى، والجمع لطاط. وألطّ، أي اشتدّ في الأمر والخصومة. والألطّ: الذي سقطت أسنانه، أو تأكّلتْ وبقيتْ أصولها. يقال: رجلألطّ بيّن اللّطط. ومنه قيل للعجوز لطلط، وللناقة المسنّة لطلط، إذا سقطتْ أسناﻧﻬا. والملْطاط: رحى البزْ ر. وملْطاط البعير: حرْف في وسط رأسه. والملْطاط أيضا: حافة الوادي وشفيره، وساحل البحر. قال رؤبة: نحن جمعْنا الناس بالملْطاط قال الأصمعيّ: يعني ساحل البحر.


- رجل أمْلط بيّن الملط، وهو مثل الأمرط. قال أبو عبيدة: سهم أمْلط مثل أمرط. وأمْلطت الناقة، أي ألقت جنينها قبل أن يشْعر. والجنين مليط. والملْط: الذي لا يعرف له نسب. يقال غلام ملْط خْلط، وهو المختلط النسب. والملاط: الجنْب. وابنا ملاط: عضدا البعير. والملاط: الطين الذي يجعل بين سافي البناء يمْلط به الحائط. والملطى، مثل المرطى، مع العدْو. يقال: مضى فلان إلى موضع كذا، فيقال: جعله الله ملطى لا عهْدة، أي لا رجعة له. والمْلطى: شجّة بينها وبين العظم قشرة رقيقة.




يمكنكم تحميل برنامج المتدبر من هنا وكذلك قمنا بوضع مواد و قواعد بيانات لمطورين البرامج القرآنية من نسخ قرآنية خالية من الإخطاء ومطابقة لنسخة مركز الملك فهد (النسخة المدنية) برواية حفص.