المعاجم

معجم تاج العروس
الكلمة: نهج
جذر الكلمة: نهج

- : (النَّهْج) ، بِفَتْح فَسُكُون (: الطَّريقُ الواضِحُ) البَيِّنُ. وَهُوَ النَّهَج، محرَّكةً أَيضاً. وَالْجمع نَهْجَاتٌ، ونُهُجٌ، ونُهُوجٌ. قَالَ أَبو ذُؤيب: بِهِ رُجُمَاتٌ بَينهنَّ مَخارِمٌ نُهُوجٌ كَلَبّاتِ الهَجائنِ فِيحُ وطُرُقٌ نَهْجَةٌ: وَاضحةٌ (كالمَنْهَج) ، بِالْكَسْرِ. وَفِي التَّنْزِيل: {لِكُلّ جَعَلْنَا مِنكُمْ شِرْعَةً وَمِنْهَاجاً} (الْمَائِدَة: 48) المِنْهَاجُ: الطَّريقُ الْوَاضِح. (و) النَّهَج، (بِالتَّحْرِيكِ) ، والنَّهَجَة، الأَخير عَن اللّيث: (البُهْرُ) ، بالضّمّ، هُوَ الرَّبّوُ (وتَتابُعُ النَّفَسِ) ، محرَّكةً، من شِدَّةِ الحَركة، يَعلُو الإِنسانَ والدَّابَّةَ. قَالَ اللَّيْث: وَلم أَسمَعْ مِنْهُ فِعْلاً. (و) قَالَ غيرُه: (الفِعلُ) (كفَرِحَ وضَرَبَ) وأَكْرَمَ. وَفِي الحَدِيث: (أَنه رَأَى رَجُلاً يَنْهَجُ) : أَي يَرْبُو من السِّمَن ويَلْهَثُ، نَهَجْت أَنْهِجَ نَهْجاً، ونَهِجَ الرَّجلُ نَهَجاً، وأَنْهَجَ يُنْهِج إِنْهَاجاً. وَفِي (التَّهْذِيب) : نَهِجَ الإِنسانُ والكَلبُ: إِذا رَبَا وانْبَهَر، يَنْهَج نَهَجاً. قَالَ ابْن بُزُرْج: طَرَدْتُ الدَّابَّةَ حَتَّى نَهَجَت، فَهِيَ ناهِجٌ فِي شِدّةِ نَفْسِها، وأَنْهَجْتُها أَنا، فَهِيَ مُنْهَجَةٌ. قَالَ ابْن شُمَيل: إِنّ الكَلْبَ ليَنْحَج من الحَرِّ، وَقد نَهِجَ نَهْجَةً. وَقَالَ غيرُه نَهِجَ الفَرَسُ حِين أَنْهَجْتُه: أَي رَبَا حينَ صَيَّرْته إِلى ذالك. (وأَنْهَجَ) الأَمْرُ والطَّريقُ (وَضَحَ. و) أَنْهَجَ: (أَوْضَحَ) . قَالَ يَزيدُ بنُ الخَذَاق العَبْديّ: وَلَقَد أَضاءَ لَك الطَّرِيقُ وأَنْهجَتْ سُبُلُ المَكارمِ والهُدَى تُعْدِي أَي تُعِينُ وتُقوِّي. (و) أَنْهَجْتُ (الدَّابَّةَ) : إِذا (سارَ عَلَيْهَا حَتَّى انْبَهَرَتْ) وأَعْيَتْ. وَفِي حديثِ عُمَرَ رَضِي الله عَنهُ: (فضرَبَه حَتَّى أُنْهِج) : أَي وَقَعَ عَلَيْهِ الرَّبْوُ. وأَفعَلَ متعدَ. يُقَال: فِلانٌ يَنْهَجُ فِي النَّفَس فَمَا أَدرِي مَا أَنْهَجَه. (و) أَنْهَجَ البِلَى (الثَّوْبَ أَخْلَقَه، كنَهَجَه، كمَنَعَه) يَنْهَجُه نَهْجاً. (ونَهجَ الثَّوْبُ، مثلَّثةَ الهاءِ: بَلِيَ، كأَنْهَجَ) فَهُوَ نَهِجٌ. وأَنْهَجَ: بَلِيَ وَلم يَتشقَّقْ. وأَنْهَجَه البِلَى فَهُوَ مُنْهَجٌ. وَقَالَ ابنُ الأَعرابيّ: أَنْهَجَ فِيهِ البِلَى: اسْتَطَارَ. وأَنشد: كالثَّوْبِ (إِذْ) أَنْهَجَ فِيهِ البِلَى أَعْيَا علَى ذِي الحِيلَةِ الصَّانِع وَفِي (الصّحاح) عَن أَبي عُبيدٍ: وَلَا يُقَال نَهَجَ الثَّوْبُ ولاكن نَهِجَ. (ونَهَجَ) الأَمْرُ (كمَنَع: وَضَحَ، وأَوْضَحَ) ، يُقَال: اعْمَلْ على مَا نَهَجْتُه لَك. نَهَج وأَنْهَجَ لُغتانِ. (و) نَهَجَ (الطَّريقَ: سَلَكَه) . (واسْتَنْهَجَ الطَّريقُ: صارَ نَهْجاً) وَاضحاً بَيِّناً (كأَنْهَجَ) الطَّريقُ: إِذا وَضَحَ واسْتبانَ. وتقدّمَ إِنشادُ قولِ يَزيدَ بنِ الخَذّاقِ العَبْدِيّ. (وفلانٌ) استَنْهَجَ (طَريقَ فُلانٍ) : إِذا (سَلَك مَسْلَكَه) . وَمِمَّا يسْتَدرك عَلَيْهِ: طريقٌ تناهِجَةٌ: أَي واضِحةٌ بَيِّنةٌ، جاءَ ذالك فِي حَدِيث العَبَّاس. وضرَبَه حَتَّى أَنْهَجَ: أَي انْبَسَط. وَقيل: بَكَى.


معجم تاج العروس
الكلمة: نهج
جذر الكلمة: هجج

- : ( {الهَجِيجُ: الأَجِيجُ) ، مثْل هَرَاقَ وأَرعاقَ. وَقد} هَجَّتِ النَّارِ {تَهِجُّ} هَجًّا {وهَجِيجاً؛ إِذا اتَّقَدَتْ وسَمِعْتَ صَوْتَ اسْتِهَارِها،} وهَجَّجَها هُوَ. (و) عَن ابْن دُريد: الهَجيجُ: (الوَادِي العَميقُ {كالإِهْجِيجِ) ، الْكسر. ورُوِيَ: وادٍ} هَجِيجٌ {وإِهْجِيجٌ: عَميقٌ، يمانِيَةٌ، فَهُوَ على هاذا صِفةٌ. والجمعُ} هُجَّانٌ. قَالَ بعضُهم: أَصابنَا مَطرٌ سالتْ مِنْهُ الهُجّانُ. (و) الهَجِيجُ: (الأَرْضُ الطَّويلةُ) ، لأَنها ( {تَسْتَهِجّ السّائِرَةَ أَي تَسْتَعْجِلُهم. و) الهَجِيجّ: (الخَطُّ) فِي الأَرضِ. قَالَ كُرَاع: هُوَ الخَطُّ (يُخَطّ فِي الأَرضِ للكَهَانةِ، ج هُجّانٌ) . (و) قَوْلهم: (رَكِبَ) من أَمرِه (} هَجَاجِ، كقَطَامِ، ويُفْتَح آخِرُه) ، أَي (رَكِبَ رَأْسَه) ، هاكذا فِي سَائِر النُّسخ، وَفِي بعض الأُمّهات: رَأْسَه، أَي الَّذي لمْ يَتَروَّ فِيهِ. وَكَذَا رَكِبَ {هَجَاجَيْه، تَثْنِيةً. قَالَ المُتَمرِّسُ بنُ عبدِ الرَّحمانِ الصُّحارِيّ: فَلاَ يَدَعُ اللِّئامُ سَبيلَ غَيَ وقَدْ رَكِبُوا عَلَى لَوْمِي هَجَاجِ (و) عَن الأَصمعيّ: (من أَرادَ كَفَّ النَّاسِ عَن شَيْءِ قالَ:} هَجاجَيْكَ) وهَذَاذَيْكَ. وَقَالَ اللّحيانيّ: يُقَال للأَسَدِ والذِّئبِ وغيرِهما فِي التَّسْكين: هَجاجَيْكَ وهَذَاذَيْكَ، (على تَقْدِير الاثْنَينِ) ، وَقَالَ غيرُه: هَجاجَيْكَ، هاهُنا وهاهُنا، أَي خفَّ. وَعَن شَمِرٍ: النَّاسُ هَجاجَيْكَ، مثْل دوالَيْكَ وحَوَالَيْكَ: أَراد أَنه مِثْلُه فِي التَّثنِية لَا فِي المعنَى؛ وَقد أَخطأَ أَبو الْهَيْثَم. ( {والهَجَاجَةُ) ، بِالْفَتْح (: الهَبْوَةُ الّتي تَدْفِن كلَّ شَيْءٍ بالتُّراب) ، والعَجَاجة مثلْها. وَلم يَذكُرها المصنِّف فِي عَجّ، فَهُوَ مُستدرَك عَلَيْهِ. (و) } هَجاجَةٌ، بلالامٍ: (الأَحْمَقُ) ، قَالَ الشَّاعِر: هَجَاجَةٌ مُنتخَبُ الفُؤادِ كأَنّه نَعامَةٌ فِي وادِي قَالَ شَمِرٌ: هَجاجَةٌ: أَي أَحمَقُ، وَهُوَ الّذي يَسْتَهِجّ على الرَّأْيِ ثمّ يَرْكَبه، غَوِيَ أَم رَشِدَ. واسْتِهْجاجُه: أَن لَا يُؤامِرَ أَحداً ويَرْكَب رَأَيَه، ( {كالهَجْهَاجِ) ، وَهُوَ الجافِي الأَحمق، (} والهَجْهَاجَةِ) ، وَهُوَ الكَثيرُ الشَّرِّ الخَفيفُ العَقْلِ، وَقَالَ أَبو زيدٍ: رجلٌ {هَجْهَاجَةٌ: لَا عَقْلَ لَهُ وَلَا رَأَيَ. (} وهَجْ {هَجْ، بالسُّكون: زَجْرٌ للغَنَمِ) والكَلْبِ أَيضًاً، قَالَه الأَزهريّ (وغَلِطَ الجوهريُّ فِي بِنائِه على الْفَتْح، وإِنما حَرَّكَه الشاعرُ) وَهُوَ عُبيدُ بن الحُصين الرّاعي يِهجو عاصمَ بنَ قَيْسٍ النُّمَيْرِيّ ولَقَبُه الحَلاَلُ: وعَيَّرَنِي تِلْكَ الحَلالُ وَلم يكنْ لِيَجْعَلَهَا لابْنِ الخَبِيثةِ خالقُه ولاكِنَّما أَجْدَى وأَمْتَعَ جَدُّه بِفِرْقٍ يُخَشِّيه} بهَجْهَجَ ناعِقُه وَكَانَ الحَلاَلُ قد مَرّ بإِبلِ الرَّاعي فعَيَّرَه بهَا. فَقَالَ فِيهِ هاذا الشَّعْرَ. والفِرْقُ: القَطِيعُ من الغَنَم. ويُهَشِّيه: يُفْزِعه. والنَّاعِقُ: الرَّاعي. يُرِيد أَنّ الحَلالَ صاحِبُ غَنَمٍ لَا صاحِبُ إِبلٍ، وَمِنْهَا أَثْرَى وأَمْتَعَ جعدُّه بالغَنمِ وَلَيْسَ لَهُ سِوَاها. فِلأَيِّ شَيْءٍ تُعَيِّرُني بالإِبل وأَنت لم تَمْلِك إِلاَّ قطيعاً من الغَنمِ. والفخْر عِنْدهم إِنّما هُوَ بِملْكِ الإِبلِ والخَيلِ وَلَا يملِكُ الغَنَمَ إِلاَّ الضُّعَفاءُ الّذين لَا شَوْكةَ لَهُم وَلَا غَناءَ عِنْدهم (ضَرورةً) ، أَي للشِّعر. (و) قَالَ الأَزهريّ: (هَجَا) {هَجَا،} وهَجٍ {هَجٍ (} وهَجْ) {هَجْ: (زَجْرٌ للكَلْبِ) . قَالَ: وَيُقَال للأَسدِ والذِّئب وغيرِهما بالتّسكين. قَالَ ابْن سِيده: وَقد يُقَال} هَجَاهَجَا للإِبلِ. قَالَ هِمْيانُ: تَسْمَعُ للأَعْبُدِ زَجْراً نافِجَا من قِيلِهم {أَيَاهَجَا} أَيَاهَجَا قَالَ الأَزهريّ: وأَنت إِن شِئتَ قلتَهما مرَّةً واحدَةً، قَالَ الشّاعر: سَفَرتْ فقُلْتُ لَهَا: {هَجٍ، فتَبَرْقَعَت فذَكَرْتُ حِين تَبَرْقعَتْ ضَبّارَا وضَبَّارٌ: اسمُ كَلْبٍ؛ كَذَا وُجِدَ بخطِّ أَبي زَكريّا، ومثلُه بخَطّ الأَزهريّ وأَورده أَيضاً ابْن دُريد فِي (الجمهرة) وكذالك هُوَ فِي كتاب الْمعَانِي، غير أَنّ فِي نُسْخَة (الصّحاح) : (هَبّارَا) ، بالهاءِ، كَذَا وُجِدَ بخطّ الجوهريّ. وَرَوَاهُ اللِّحيانيّ: هَجِي. قَالَ الأَزهريّ: وَيُقَال فِي مَعْنَى} هَجْ {هَجْ: جَهْ جهْ، على القَلْب. وَفِي (الصّحاح) : هَجْ، مخفّف: زَجْرٌ للكَلْب، يُسَكَّن (ويُنَوَّن) ، كَمَا يُقَال: بَخْ وبخٍ. (} وهَجْهَجَ بالسَّبُع) {وهَجْهَجَ السَّبُعَ: إِذا (صاحَ) بِهِ وزَجَرَه ليَكُفّ. قَالَ لبيد: أَو ذُو زَوائِدَ لَا يُطافُ بأَرْضِه يَغْشَى المُهَجْهِجَ كالذَّنوبِ المُرْسَلِ يَعْنِي الأَسَدَ يَغْشَى} مُهَجْهِجاً بِهِ فَينْصَبُّ عَلَيْهِ مُسرَعاً فيفترِسُه. وَعَن اللّيث: {الهَجْهَجَةُ: حِكايةُ صَوتِ الرَّجلِ إِذا صاحَ بالأَسد. وَقَالَ الأَصمعيّ} هَجْهَجْتُ بالأَسد، وهَرَّجْتُ بِهِ: كِلاهما إِذا صاحَ بِهِ. وَيُقَال لزَاجرِ الأَسدِ؛ {مُهَجْهِجٌ} ومُهَجْهِجَةٌ. (و) {هَجْهَجَ (بالجَمَلِ: زَجَرَه فَقَالَ) لَهُ: (هِيجْ) ، بالسّكون، وكذالك النَّاقة. قَالَ ذُو الرُّمَة: أَمْرَقْتُ من جَوْزِهِ أَعْنَاقَ ناجِيَةٍ تَنْجُو إِذا قَالَ حَادِيها لَهَا: هِيجِ قَالَ: إِذا حَكَوْا ضاعَفوا} هَجْهَجَ، كَمَا يُضاعفون الوَلْوَلَةَ (من الوَيْلِ) فَيَقُولُونَ: وَلْوَلتِ المَرأَةُ: إِذا أَكْثَرَتْ من قَوْلِها: الوَيْل. وَقَالَ غيرُه: {هَجْ فِي زَجْرِ النَّاقة. قَالَ جَنْدَل: فَرَّجَ عَنْهَا حَلَقَ الرَّتائجِ تكفُّحُ السَّمائمِ الأَواجِجِ وقِيلُ: عاجٍ، وأَيَا أَيَا هَجِ فَكسر القافية، وإِذا حَكَيْت قلْت:} هَجْهَجْت بالنَّاقة. ( {والهَجْهَاجُ: النَّفُورُ. والشَّديدُ الهَدِيرِ من الجِمالِ) . والبَعير} يُهاجُّ فِي هَديره: يُرِّدُه. وفَحْلٌ {هَجْهاجٌ، فِي حكايةِ شدَّة هَديرِه. } وهَجْهَجَ الفَحْلُ فِي هَديرِه. (و) {الهَجْهاجُ: (الطَّويلُ مِنْهَا) ، أَي من الجِمال، (ومنَّا) . يُقال: رَجُلٌ} هَجْهاجٌ: طَوِيل، وكذالك البَعيرُ. قَالَ حُمَيْدُ بن ثَوْرٍ: بَعِيدُ العَجْبِ حِين تَرَى قَرَاهُ مِن العِرْنِينِ هَجْهاجٌ جُلالُ (و) {الهَجْهَاجُ: (الجَافِي الأَحمقُ) ، وَقد تقدّم. (و) } الهَجْهَاجُ: (الدَّاهِيَة) . ( {والهَجْهَجُ) بِالْفَتْح: (الأَرْضُ الصُّلْبةُ الجَدْبَةُ) الَّتِي لَا نَباتَ بهَا، والجميعُ} هَجاهِجُ. قَالَ: فجِئتُ كالعَوْدِ النَّزِيعِ الهادِجِ قُيِّدَ فِي أَراملِ العَرافِجِ فِي أَرضِ سَوْءٍ جَدْبَةٍ {هَجَاهِجِ جَمَعَ على إِرادةِ المَواضِع. (و) } هُجَهِجٌ (كعُلَبِطِ: الكَبْشُ. والمَاءُ المشَّرُوبُ) ، قَالَ اللِّحْيَانيّ: ماءٌ {هُجَهِجٌ: لَا عَذْبٌ وَلَا مِلْحٌ، وَيُقَال ماءُ زَمْزَمَ هُجَهِجٌ. (و) } هُجَاهِجٌ (كعُلابِطٍ: الضَّخْمُ) منّا. ( {والهَجْهَجَةُ: حِكايةُ صَوْتِ الكُرْدِ عندَ القِتال) . (و) يُقَال (} تَهَجْهَجَتِ النَّاقةُ) ، إِذا (دَنا نِتَاجُهَا) . ( {وهَجَّ البَيْتَ) } يَهُجُّه ( {هَجًّا} وهَجِيجاً: هَدَمَه) ، قَالَ: أَلاَ مَنْ لقَبْرٍ لَا تزالُ تَهُجُّه شَمَالٌ ومِسْيافُ العَشِيِّ جَنُوبُ ( {والهُجّ، بالضّمّ: النِّيرُ على عُنُقِ الثَّورِ) ، وَهِي الخَشَبَةُ الَّتِي على عُنُقِه بأَدَاتِهَا. (وسَيْرٌ} هَجَاجٌ، كسَحَابٍ: شَدِيدٌ) قَالَ مُزاحِمٌ العُقَيْليّ: وتَحْتِي من بَناتِ العِيدِ نِضْوٌ أَضَرَّ بِنَيِّه سَيْرٌ {هَجَاجُ (و) الأَحمق (} اسْتَهَجّ) : إِذا (رَكِب رأْيَه) غَوِيَ أَم رَشِدَ، واسْتِهْجاجُه: أَنْ لَا يُؤامِرَ أَحداً وَيرْكب رَأْيَه (و) استَهَجَّ (السّائِرَةَ) فِي الطَّرِيق: (اسْتَعْجَلَها) . ( {واهتجَّ) فُلانٌ (فِيهِ) ، أَي فِي رَأْيه، إِذا (تَمَادَى) عَلَيْهِ وَلم يُصْغ لمَشورةِ أَحدٍ. وَمِمَّا يسْتَدرك عَلَيْهِ: عَن اللّيث:} هَجَّجَ البَعيرُ {يُهَجِّجُ، إِذا غارَتْ عَيْنُه فِي رأْسِه من جُوعٍ أَو عطشٍ أَو إِعْيَاءٍ غَيْر خِلْقَةٍ. قَالَ: إِذا حِجَاجَا مُقْلَتَيْهَا} هَجَّجَا وَمثله قَوْله الأَصمعيّ. وَعين {هَاجّةٌ: أَي غائِرةٌ. قَالَ ابْن سَيّده: وأَما قَول ابنةِ الخُسِّ حِين قيل لَهَا: بِمَ تَعرفين لِقَاحَ نَاقتِك؟ فَقَالَت: أَرى العَيْنَ} هَاجّ، والسَّنامَ رَاجّ، وتَمْشِي فتَفَاجّ، فإِما تكون على {هَجَّتْ وإِن لم يُسْتَعْمل، وإِنمّا أَنّها قَالَت:} هَاجًّا، إِتباعاً لقَولهم: راجًّا. قَالَ: وهم يجْعَلُونَ للإِتباع حُكْماً لم يكن قبلَ ذالك، فذَكَّرَتْ على إِرادة العُضْوِ أَو الطَّرْف، وإِلاّ فقد كَانَ حُكْمها أَن تَقول {هاجَّةً. وَمثله قولُ الآخر: والعَيْنُ بالإِثْمِدِ الحارِيِّ مكحولُ على أَنّ سِيبَوَيْهٍ إِنما يَحمل هاذا على الضَّرورة. قَالَ ابْن سَيّده: ولَعَمْري إِن فِي الإِتباع أَيضاً لَضَرُورةً تُشبه ضرورةَ الشِّعر. وَعَن ابْن الأَعرابيّ:} الهُجُج: الغُدْرانُ. {والهَجِيجُ: الشَّقّ الصَّغيرُ فِي الجَبَل. } وهَجْهَجَ الرَّجلَ: رَدَّه عَن كلّ شيْءٍ. وظَلِيمٌ {هَجْهَاجٌ} وهُجَاهِجٌ: كثيرُ الصَّوتِ. {والهَجْهَاجُ: المُسِنُّ. والهَجْهَاجُ} والهَجْهَاجَةُ: الكثيرُ الشَّرِّ. ويومٌ! هَجْهَاجٌ: كثيرُ الرِّيحِ شَديدُ الصَّوتِ، يَعْنِي الصَّوْتَ الّذي يكون فِيهِ عَن الرِّيح. وَقَالَ ابْن مَنْظُور: ووَجدْت فِي حَوَاشِي بعضِ نُسخِ الصّحاحِ: المُسْتَهِجُّ: الَّذِي يَنطِق فِي كلِّ حقَ وباطِلٍ.



الأكثر بحثاً