أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ ۚ وَلَوْ كَانَ مِنْ عِندِ غَيْرِ اللَّهِ لَوَجَدُوا فِيهِ اخْتِلَافًا كَثِيرًا
 

وَقَالَ الرَّسُولُ يَا رَبِّ إِنَّ قَوْمِي اتَّخَذُوا هَٰذَا الْقُرْآنَ مَهْجُورًا

أَنَّى لِلْمُحْتَوَى الْعَرَبِيِّ أَنْ يُثْرَى فِي مَعْزِلٍ عَنْ الْقُرْآنِ وَاللُّغَةِ !

المعاجم:


لا شكّ أنّ إضافة المعاجم يساعد كثيرا في فهم الكلمات القرآنيّة ودلالاتها، لذلك قمنا بإضافة أهمّ المعاجم وأكثرها دقّة وشهرة، مثل لسان العرب وتاج العروس وغيرهما، وبمجرد اختيار الكلمة في برنامجنا المتدبّر تستطيع الكشف عن معناها.

- الجُحْرُ: لكل شيء يُحْتَفَرُ في الأَرض إِذا لم يكن من عظام الخلق. قال ابن سيده: الجُحْرُ كل شيء تَحْتَفِرُه الهَوامُّ والسباع لأَنفسها، والجمع أَجْحارٌ وجِحَرَةٌ؛ وقوله: مُقَبِّضاً نَفْسِي في طُمَيْرِي، تَجَمُّعَ القُنْفُذِ في الجُحَيْرِ فإِنه يجوز أَن يعني به شوكه ليقابل قوله مقبضاً نفسي في طميري، وقد يجوز أَن يعني جُجْره الذي يدخل فيه، وهو المَجْحَرُ. ومَجاحِرُ القوم: مَكامِنُهُمْ. وأَجْحَرَهُ فانْجَحرَ: أَدخله الجُحْرَ فدخَله. وأَجْحَرْتُه أَي أَلجأْته إِلى أَن دخلَ جُحْرَهُ. وجَحَرَ الضَّبُّ: (* قوله: «وجحر الضب إلخ» من باب منع كما في القاموس). دخل جُحْرَهُ. وأَجْحَرَهُ إِلى كذا: أَلجأَه. والمُجْحَرُ: المضطرُّ المُلْجَأُ؛ وأَنشد: يَحمِي المُجْحَرِينا ويقال: جَحَرَ عنَّا خَيْرُكَ أَي تَخَلَّفَ فلم يُصِبنا. واجْتَحَرَ لنفسه جُحْراً أَي اتخذه. قال الأَزهري: ويجوز في الشعر جَحَرَتِ الهَناةُ في جِحَرَتها. والجُحْرانُ: الجُحْرُ، ونظيره: جئت في عُقْبِ الشَّهْرِ وفي عُقْبانِه. وفي الحديث: إِذا حاضت المرأَة حرم الجُحْران؛ مروي عن عائشة، رضي الله عنها، رواه بعض الناس بكسر النون على التثنية يريد الفرج والدبر. وقال بعض أَهل العلم: إِنما هو الجُحْرانُ، بضم النون، اسم القُبُل خاصة؛ قال ابن الأَثير: هو اسم للفرج، بزيادة الأَلف والنون، تمييزاً له عن غيره من الجِحَرَةِ، وقيل: المعنى أَن أَحدهما حرام قبل الحيض، فإِذا حاضت حرماً جميعاً. والجَواحِرُ: المتخلفات من الوحش وغيرها؛ قال امرؤ القيس: فَأَلْحَقَنا بالْهَادِياتِ، ودُونَهُ جَواحِرُها، في صَرَّةٍ لم تَزَيَّلِ وقيل: الجاحر من الدواب وغيرها المتخلف الذي لم يلحق. والجَحْرَةُ، بالفتح: السنة الشديدة المجدبة القليلة المطر؛ قال زهير بن أَبي سلمى: إِذا السَّنَةُ الشَّهْبَاءُ بالناسِ أَجْحَفَتْ، ونالَ كِرامَ المالِ في الجَحْرَةِ الأَكْلُ الجَحْرَةُ: السَّنَةُ الشديدة لأَنها تَجْحَرُ الناسَ في البيوت. والشهباء: البيضاء لكثرة الثلج وعدم النبات. وأَجْحَفَتْ: أَضَرَّتْ بهم وأَهلكت أَموالهم. ونال كرامَ المال يعني كرائم الإِبل، يريد أَنها تنحر وتؤكل لأَنهم لا يجدون لبناً يغنيهم عن أَكلها. والجَحَرَةُ: السَّنة (* قوله: «والجحرة السنة إلخ» بالتحريك، وبسكون الحاء كما في القاموس). التي تَجْحَرُ الناسَ في البيوت، سميت جَحَرَةً لذلك. الأَزهري: وأَجْحَرَتْ نُجُومُ الشتاء إِذا لم تمطر؛ قال الراجز: إِذا الشِّتاءُ أَجْحَرَتْ نُجُومُهُ، واشْتَدَّ في غيرِ ثَرًى أُرُومُهُ وجَحَرَ الربيعُ إِذا لم يصبك مطره. وجَحَرَتْ عينه: غَارت. وفي الحديث في صفة الدَّجال: ليست عينه بِناتئَةٍ ولا جَحْراءَ؛ أَي غائرة مُنْجَحِرَة في نُقْرَتها؛ وقال الأَزهري: هي بالخاء المعجمة، وأَنكر الحاء، وسنذكرها في موضعها. وبَعِير جُحارِيَةٌ: مجتمع الخَلْقِ. والجَحْرَمَةُ: الضِّيقُ وسُوءُ الخُلق، والميم زائدة. وجَحَرَ فلانٌ: تأَخر. والجَواحِرُ: الدَّواخل في الجِحَرَةِ والمَكامِنِ، وجَحَرَتِ الشمسُ لِلْغُيوب، وجَحَرَتِ الشمس إِذا ارتفعت فأَزِيَ الظلُّ.


- ـ الجُحْرُ، بالضم: كُلُّ شيءٍ يَحْتَفِرُهُ الهَوامُّ والسِّباعُ لأِنْفُسِها، ـ كالجُحْرانِ، ـ ج: جِحَرَةٌ وأجْحارٌ. ـ وجَحَرَ الضَّبُّ، كمَنَعَ: دَخَلَهُ، ـ وـ فلانٌ الضَّبَّ: أدْخَلَهُ فيه فانْجَحَرَ، ـ وتَجَحَّرَ، كأَجْحَرَهُ، ـ وـ الشمسُ: ارْتَفَعَتْ، ـ وـ الرَّبيعُ: لم يُصِبْنا مَطَرُهُ، ـ وـ الخَيْرُ: تَخَلَّفَ، ـ وـ العينُ: غارَتْ. ـ واجْتَحَرَ له جُحْراً: اتَّخَذَهُ. ـ والجَحْرُ، بالفتح: الغارُ البعيدُ القَعْرِ، وبهاءٍ: السَّنَةُ الشديدَةُ المُجْدِبَةُ، ويُحَرَّكُ، ـ وعينٌ جَحْراءُ: مُتَجَحِّرَةٌ. ـ وأجْحَرْتُهُ: ألْجَأْتُهُ، ـ وـ النُّجومُ: لم تُمْطِرْ، ـ وـ القومُ: دَخَلوا في القَحْطِ. ـ وبعيرٌ جُحارِيَةٌ، كعُلابِطَةٍ: مُجْتَمِعُ الخَلْقِ. ـ والجَواحِرُ: الدَّواخِلُ في الجِحَرَةِ. ـ والجاحِرُ: المُتَخَلِّفُ الذي لم يَلْحَقْ. ـ والجَحْرَمَةُ: سُوءُ الخُلُقِ، الميم زائِدَةٌ. ـ والمَجْحَرُ: المَلْجَأ، والمَكْمَنُ.


- الجَحْرة : السنة الشديدة المجدبة القليلة المطر.


- انْجَحَرَ : دخل الجُحْرَ.


- تَجحَّرَ : انجحر.


- المَجْحَرُ : الملجأُ والمكمن. والجمع : مَجاحرُ.


- اجْتَحَرَ جُحْرًا: اتَّخذه.


- الجُحْر : حُفرة تأْوى إِليها الهوامُّ وصغار الحيوان. والجمع : جُحُور، وأَجْحار، وجِحَرة.


- 1- الجحراء من العيون : الغائرة الداخلة في نقرتها


- 1- إجتحر الحيوان : اتخذ جحرا ، أي حفرة يأوي اليها


- 1- إنجحر الحيوان : دخل الجحر


- 1- أجحره الى كذا الجأه إليه|2- أجحر الحيوان : أدخله جحره « أجحر المطر الحيوان »|3- أجحره : أدخله في الضيق|4- أجحرت السماء : لم تمطر|5- أجحر : دخل في الشدة والقحط


- 1- تجحر الحيوان : دخل جحره|2- تجحرت العين : غارت في نقرتها


- 1- جاحر من الدواب أو نحوها المتخلف


- 1- جحر الضب (وهو حيوان من الزحافات)


- 1- حفرة تأوي إليها الحشرات والحيوانات ، جمع : أجحار وجحرة وأجحرة وجحور


- 1- سنة شديدة قليلة المطر


- 1- مجحر : مضطر ملجأ


- 1- مصدر جحر|2- كهف بعيد القعر


- 1- ملجأ ، مكمن ، جمع : مجاحر


- ج ح ر: جَمْعُ (الْجُحْرِ جِحَرَةٌ) كَعِنَبَةٍ وَ (أَجْحَارٌ) . وَ (الْجُحْرَانُ) الْجُحْرُ. وَفِي الْحَدِيثِ: «إِذَا حَاضَتِ الْمَرْأَةُ حَرُمَ الْجُحْرَانُ» .


- جُحْر ، جمع أجحار وجَحَرة وجِحَرَة وجُحور.|1- حُفْرة تأوي إليها الهوامّ وصغار الحيوانات :-دخل الضبُّ الجُحرَ |• لا يُلْدَغ المؤمن من جُحْر مرّتين [حديث]: أي لا يُصاب بأذًى من خطأ واحد مرّتين، ليكُن حذِرًا فطِنًا حتى لايُخدع مرتين. |2 - سكن غير صحيّ.


- جُحْر ، جمع أجحار وجَحَرة وجِحَرَة وجُحور.|1- حُفْرة تأوي إليها الهوامّ وصغار الحيوانات :-دخل الضبُّ الجُحرَ |• لا يُلْدَغ المؤمن من جُحْر مرّتين [حديث]: أي لا يُصاب بأذًى من خطأ واحد مرّتين، ليكُن حذِرًا فطِنًا حتى لايُخدع مرتين. |2 - سكن غير صحيّ.


- الجحْر: واحدة الجحرة والأجحار. وأجْحرْته، أي ألجأته إلى أن دخل جحره فانجحر. وقد اجتْحر لنفسه جحرا، أي اتّخذه. والجحْران: الجحْر. والجحرْة بالفتح: السنة الشديدة. قال الشاعر: إذا السنة الشهباء بالناسأجْحفتْ ... ونال كرام المال في الجحْرة الأكل وجحرتْ عينه: غارت. وجحر فلان: تأخّر. ومجاحر القوم: مكامنهم. والجواحر: الدواخل في الجحرة والمكامن.




يمكنكم تحميل برنامج المتدبر من هنا وكذلك قمنا بوضع مواد و قواعد بيانات لمطورين البرامج القرآنية من نسخ قرآنية خالية من الإخطاء ومطابقة لنسخة مركز الملك فهد (النسخة المدنية) برواية حفص.