أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ ۚ وَلَوْ كَانَ مِنْ عِندِ غَيْرِ اللَّهِ لَوَجَدُوا فِيهِ اخْتِلَافًا كَثِيرًا
 

وَقَالَ الرَّسُولُ يَا رَبِّ إِنَّ قَوْمِي اتَّخَذُوا هَٰذَا الْقُرْآنَ مَهْجُورًا

أَنَّى لِلْمُحْتَوَى الْعَرَبِيِّ أَنْ يُثْرَى فِي مَعْزِلٍ عَنْ الْقُرْآنِ وَاللُّغَةِ !

المعاجم:


لا شكّ أنّ إضافة المعاجم يساعد كثيرا في فهم الكلمات القرآنيّة ودلالاتها، لذلك قمنا بإضافة أهمّ المعاجم وأكثرها دقّة وشهرة، مثل لسان العرب وتاج العروس وغيرهما، وبمجرد اختيار الكلمة في برنامجنا المتدبّر تستطيع الكشف عن معناها.

- الشَّجَّة: واحِدَةُ شِجاجِ الرَّاْس، وهي عشر: الحارِصَةُ وهي التي تَقْشِرُ الجلد ولا تُدْمِيه، والدَّامِيَة وهي التي تُدْمِيهِ، والباضِعَةُ وهي التي تشق اللحم شقّاً كبيراً، والسِّمْحاقُ وهي التي يبقى بينها وبين العظم جلدة رقيقة، فهذه خمس شِجاجٍ (* قوله «فهذه خمس شجاج» المذكور أربع فقط فلعله سقط من قلم الناسخ الخامسة وهي الدامعة بالعين المهملة، من دمعت الشجة: جرى دمها فهي دامعة كما في المصباح.) ليس فيها قصاص ولا أَرش مقدَّر وتجب فيها حكومة؛ والمُوضِحَةُ وهي التي تبلغ إِلى العظم وفيها خمس من الإِبل، ثم الهاشمة وهي التي تَهْشِمُ العظم أَي تكسره، وفيها عشر من الإِبل، والمُنَقِّلةُ وهي التي ينقل منها العظم من موضِع إِلى موضع، وفيها خمس عشرة من الإِبل، ثم المَأْمُومَةُ ويقال: الآمَّةُ وهي التي لا يبقى بينها وبين الدماغ إِلا جلدة رقيقة، وفيها ثلث الدية، والدَّامِغَةُ وهي التي تبلغ الدماغ، وفيها أَيضاً ثلث الدية؛ والشَّجَّةُ: الجُرْحُ يكون في الوجه والرأْس فلا يكون في غيرهما من الجسم، وجمعها شِجاجٌ. وشَجَّهُ يَشُجُّه ويَشِجُّه شَجّاً، فهو مَشْجُوجٌ وشَجِيجٌ من قوم شَجَّى، الجمع عن أَبي زيد. والشَّجِيجُ والمُشَجَّجُ: الوَتِدُ لِشَعَثِهِ، صِفةٌ غالبة؛ قال: ومُشَجَّجٍ، أَمَّا سَواءُ قَذالِهِ فَبَدا، وغَيَّبَ سارَهُ المَعْزاءُ ووتِدٌ مَشْجُوجٌ وشَجِيجٌ ومُشَجَّجٌ: شُدِّدَ لكثرة ذلك فيه. وشَجَّهُ قِصاصَ شَعَره، وعلى قِصاصِ شعره. والشَّجَجُ: أَثر الشَّجَّةِ في الجَبِين، والنعت أَشَجُّ؛ ورجل أَشَجُّ بَيِّنُ الشَّجَج إِذا كان في جبينه أَثر الشَّجَّةِ. وكان بينهم شِجاجٌ أَي شَجَّ بعضُهم بعضاً. الليث: الشَّجُّ كسر الرأْس؛ أَبو الهيثم: الشَّجُّ أَن يعلو رأْسَ الشيءِ بالضرب كما يَشُجُّ رأْسَ الرجل، ولا يكون الشَّجُّ إِلا في الرأْس. وفي حديث أُمِّ زَرْعٍ: شَجَّكِ أَو فَلَّكِ؛ الشَّجُّ في الرأْس خاصة في الأَصل، وهو أَن تضربه بشيءٍ فتجرحه فيه وتشقه، ثم استعمل في غيره من الأَعضاء. وفي الحديث في ذكر الشِّجاجِ جمع شَجَّةٍ، وهي المرّة من الشَّجِّ، والخمر تُشَجُّ بالماءِ؛ وقال زهير يصف عَيْراً وأُتُنَه: يَشُجُّ بها الأَماعِزَ، وهي تَهْوي هُوِيَّ الدَّلْوِ، أَسْلَمها الرِّشاءُ أَي يعلو بالأُتن الأَماعِزَ. والوَتَدِ يسمى شَجِيجاً. وشَجَّ الخمر بالماءِ ويَشِجُّها شَجّاً: مزجها. وفي حديث جابر: أَرْدَفَني رسولُ الله، صلى الله عليه وسلم، فالتقمتُ خاتم النبوّة فكان يَشُجُّ عليَّ مِسْكاً، أَيْ أَشمُّ منه مسكاً، وهو من شَجَّ الشرابَ إِذا مزجه بالماءِ، كأَنه كان يخلطُ النسِيم الواصِلَ إِلى مَشَمِّه بريح المسك؛ ومنه قول كعب: شُجَّتْ بِذِي شَبَمٍ من ماءٍ مَحنِيَةٍ أَي مزجت وخلطت. وشَجَّ المفازة يَشُجُّها شَجّاً: قطعها. وشَجَّ الأَرض براحلته شَجّاً: سار بها سيراً شديداً. وشَجَّتِ السفينةُ البحرَ: خرقته وشقته، وكذلك السابحُ. وسابحٌ شَجَّاجٌ: شديدُ الشَّجِّ؛ قال: في بَطْنِ حُوتٍ بِهِ في البحرِ شَجَّاجِ وشَجَجْتُ المفازةَ: قطعتها؛ قال الشاعر: تَشُجُّ بيَ العَوْجاءُ كلَّ تَنُوفةٍ، كأَنَّ لها بَوّاً، بِنِهْيٍ، تُغاوِلُهْ وفي حديث جابر: فأَشْرَعَ ناقَتَه فشرِبت فَشَجَّتْ، قال: هكذا رواه الحُمَيدي في كتابه، وقال: معناه قطَعَت الشُّرب، من شَجَجْت المَفازة إِذا قطعتَها بالسَّيْر، قال: والذي رواه الخطابي في غَريبه، وغيره: فََشَجَتْ، على أَن الفاءَ أَصلية والجيم مخفَّفة، ومعناه: تفاجَّت أَي فرَّقت ما بين فَخِذَيْها لِتَبول. ومن أَمثالهم: فلان يَشُجُّ بِيَدٍ ويَأْسُو بأُخرى إِذا أَفسد مرَّة وأَصلح مرة. والشَّجَجُ والشَّجاج: الهواءُ؛ وقيل: الشَّجَجُ نَجْم.


- الشَّجَنُ: الهمّ والحُزْن، والجمع أَشْجانٌ وشُجُونٌ. شَجِنَ، بالكسر، شَجَناً وشُجُوناً، فهو شاجِنٌ، وشَجُنَ وتشَجَّنَ، وشَجَنَه الأَمرُ يَشْجُنُه شَجْناً وشُجُوناً وأَشْجَنهُ: أَحزنه؛ وقوله: يُوَدِّعُ بالأَمرَاسِ كلَّ عَمَلَّسٍ، من المُطعِماتِ اللَّحْمَ غير الشَّواجِنِ إِنما يريد أَنهن لا يُحْزِنَّ مُرْسِليها وأَصحابَها لخَيْبَتِها من الصيد بل يَصِدْنَه ما شاء. وشَجَنتِ الحمامة تشْجُنُ شُجُوناً: ناحت وتَحَزَّنتْ. والشَّجَنُ: هَوَى النَّفْس. والشَّجَنُ: الحاجة، والجمع أَشْجان، والشَّجَنُ، بالتحريك: الحاجة أَينما كانت؛ قال الراجز: إني سأُبْدي لكَ فيما أُبْدي لي شَجَنانِ: شَجَنٌ بنَجْدِ، وشَجَنٌ لي ببِلادِ الهِنْدِ (* قوله «ببلاد الهند» مثله في المحكم، والذي في الصحاح: ببلاد السند). والجمع أَشْجانٌ وشُجُونٌ؛ قال: ذَكَرْتُكِ حيثُ اسْتَأْمَنَ الوَحشُ، والتَقَتْ رِفاقٌ من الآفاقِ شَتَّى شُجُونُها ويروى: لُحونُها أَي لغاتها، وأَراد أَرضاً كانت له شَجَناً لا وَطَناً أَي حاجةً، وهذا البيت استشهد الجوهري بعجزه وتممه ابن بري وذكر عجزه: ذَكَرتُكِ حيثُ استأْمَن الوحشُ، والْتَقَتْ رِفاقٌ به، والنفسُ شَتَّى شُجُونُها قال: ومن هذه القصيدة: رَغا صاحبي، عندَ البكاءِ، كما رَغَتْ مُوَشَّمَةُ الأَطرافِ رَخْصٌ عَرينُها وأَنشد ابن بري أَيضاً: حتى إذا قَضُّوا لُباناتِ الشَّجَنْ، وكُلَّ حاجٍ لفُلانٍ أَو لِهَنْ قال: فلان كناية عن المعرفة، وهَنٌ كناية عن النكرة. وشَجَنَتْه الحاجةُ تشْجُنه شَجْناً: حَبَسَتْه، وشَجَنَتْني تشْجُنُني. وما شَجَنَكَ عنا أَي ما حَبَسك، ورواه أَبو عبيد: ما شَجَرَكَ. وقالوا: شاجِنَتي شُجُونٌ كقولهم عابِلَتي عُبُول. وقد أَشْجَنني الأَمرُ فشَجُنْتُ أَشْجُنُ شُجُوناً. الليث: شَجُنْتُ شَجَناً أَي صار الشَّجَنُ فيَّ، وأَما تشَجَّنْتُ فكأَنه بمعنى تذَكَّرْت، وهو كقولك فَطُنْتُ فَطَناً، وفَطِنْتُ للشيء فِطْنةً وفَطَناً؛ وأَنشد: هَيَّجْنَ أَشْجاناً لمن تشَجَّنا والشَّجَنُ والشِّجْنةُ والشُّجْنةُ والشَّجْنةُ: الغُصْنُ المشتبك. ابن الأَعرابي: يقال شُجْنة وشِجْنٌ وشُجْنٌ للغُصن، وشُجْنَة وشُجَنٌ وشِجْنةٌ وشِجَنٌ وشُجْناتٌ وشِجْناتٌ وشُجُناتٌ وشِجِناتٌ. الجوهري: والشِّجْنةُ والشَّجْنةُ عروق الشجر المشتبكة. وبيني وبينه شِجْنَةُ رَحِمٍ وشُجْنةُ رَحِمٍ أَي قرابةٌ مُشتبكة. والشَّجَنُ والشُّجْنة والشِّجْنة: الشُّعْبة من الشيء. والشِّجْنة: الشُّعبة من العُنقود تُدْرِكُ كلها، وقد أَشْجَنَ الكَرْمُ وتشَجَّنَ الشجر: التف. وفي المثل: الحديث ذو شُجُون أَي فنون وأَغراض، وقيل: أَي يدخل بعضه في بعض أَي ذو شُعَب وامْتِساك بعضُه ببعض؛ وقال أَبو عبيد: يُراد أَن الحديث يتفرَّق بالإنسان شُعَبُه ووَجْهُه؛ وقال أَبو طالب: معناه ذو فنون وتشَبُّث بعضه ببعض؛ قال أَبو عبيد: يضرب هذا مثلاً للحديث يستذكر به غيره؛ قال: وكان المُفَضَّلُ الضَّبِّي يُحَدِّث عن ضَبَّة بن أُدٍّ بهذا المثل، وقد ذكره غيره؛ قال: كان قد خرج لضبَّة ابن أُدٍّ ابنان: سَعْدٌ وسَعِيد في طلب إِبل، فرجع سعد ولم يرجع سعيد، فبينا هو يُسايِرُ الحرثَ بن كعب إذ قال له: في هذا الموضع قتلت فتى، ووصف صفة ابنه، وقال هذا سيفه، فقال ضَبَّةُ: أَرِني أَنْظُرْ إليه، فلما أَخذه عرف أَنه سيف ابنه، فقال: الحديث ذُو شُجُونٍ، ثم ضرب به الحرث فقتله؛ وفيه يقول الفرزدق: فلا تأْمَنَنَّ الحَرْبَ، إنّ اسْتِعارَها كضَبَّةَ إذْ قال: الحديثُ شُجُونُ ثم إن ضبة لامه الناس في قتل الحرث في الأَشهر الحرم فقال: سَبَقَ السيفُ العَذَلَ. ويقال: إنَّ سَبَقَ السيفُ العَذَلَ لخُرَيْمٍ الهُذَليِّ. والشُّجْنة والشِّجْنة: الرَّحِمُ المشتبكة. وفي الحديث: الرَّحِمِ شِجْنة من الله مُعَلَّقة بالعرش تقول: اللهم صِلْ من وَصَلَني واقْطع من قطعني، أَي الرَّحِمُ مشتقة من الرَّحْمن تعالى؛ قال أَبو عبيدة: يعني قَرابةٌ من الله مشتبكة كاشتباك العروق، شبهه بذلك مجازاً أَو اتساعاً، وأَصل الشُّجْنة، بالكسر والضم، شُعْبة من غُصْن من غصون الشجرة، والشَّجْنةُ لغة فيه؛ عن ابن الأَعرابي، وقيل: الشُّجْنةُ الصِّهْرُ. وناقة شَجَنٌ: مُتَداخِلَة الخَلْق مشتبك بعضها ببعض كما تشتبك الشجرة؛ وفي حديث سَطِيح الكاهنِ: تجُوبُ بي الأَرضَ عَلَنْداةٌ شَجَنْ أَي ناقة مُتَداخِلَةُ الخَلْق كأَنها شجرة مُتَشَجِّنَة أَي متصلة الأَغصان بعضها ببعض، ويروى: شزن، وسيجيء، والشِّجْنة، بكسر الشين: الصَّدْعُ في الجبل؛ عن اللحياني. والشاجِنَةُ: ضرب من الأَوْدية يُنْبت نباتاً حسناً، وقيل: الشَّواجِنُ والشُّجُون أَعالي الوادي، واحدها شَجْن؛ قال ابن سيده: وإِنما قلت إن واحدها شَجْن لأَن أَبا عبيدة حكى ذلك، وليس بالقياس لأَن فَعْلاً لا يكسَّر على فَواعل، لا سيما وقد وجدنا الشاجِنة، فأَنْ يكون الشَّواجِنُ جمع شاجِنَةٍ أَولى؛ قال الطرماح: كظَهرِ اللأَى لو تُبْتَغَى رِيَّةٌ به نَهاراً، لعَيَّتْ في بُطُونِ الشَّواجِنِ وكذلك روى الأَزهري عن أَبي عمرو: الشَّواجِنُ أَعالي الوادي، واحدتها شاجِنَة. وقال شِمرٌ: جمع شَجْنٍ أَشْجان. قال الأَزهري: وفي ديار ضبَّة وادٍ يقال له الشَّواجِنُ في بطنه أَطْواء كثيرة، منها لَصافِ واللِّهَابَةُ وثَبْرَةُ، ومياهُها عذبة. الجوهري: الشَّجْنُ، بالتسكين، واحدُ شُجُون الأَودية وهي طُرُقُها. والشاجِنة: واحدة الشواجِنِ، وهي أَودية كثيرة الشجر؛ وقال مالك بن خالد الخُناعي: لما رأَيتُ عَدِيَّ القوْمِ يَسْلُبُهُمْ طَلْحُ الشَّواجِنِ والطَّرْفاءُ والسَّلَمُ كَفَتُّ ثَوْبيَ لا أُلْوِي على أَحَدٍ، إِني شَنِئْتُ الفَتى كالبَكْرِ يُخْتَطَمُ عَدِيٌّ: جمع عاد كغَزِيٍّ جمع غازٍ، وقوله: يَسلبُهم طَلْحُ الشَّواجن أَي لما هربوا تعلقت ثيابُهم بالطَّلْح فتركوها؛ وأَنشد ابن بري للطرماح في شاجنة للواحدة: أَمِنْ دِمَنٍ، بشاجِنَةِ الحَجُونِ، عَفَتْ منها المنازِلُ مُنْذُ حِينِ وقول الحَذْلَمِيِّ: فضارِبَ الضَّبْه وذي الشُّجُونِ يجوز أَن يعني به وادياً ذا الشُّجون، وأَن يعني به موضعاً. وشِجْنَة، بالكسر: اسم رجل، وهو شِجْنة بن عُطارِد بن عَوْف بن كَعْب بن سَعْد بن زيد مناة بن تميم؛ قال الشاعر: كَرِبُ بنُ صَفْوانَ بنِ شِجْنةَ لم يَدَعْ من دَارِمٍ أَحَداً، ولا من نَهْشَلِ.


- : ( {شَجَّ رأْسَهُ} يَشِجُّ) بِالْكَسْرِ ( {ويَشُجّ) بالضمّ،} شَجًّا، فَهُوَ {مَشْجُوجٌ} وشَجِيج، من قومٍ {شَجَّى، الجمعُ عَن أَبي زيد: (كَسَرَه) ، وهاذا عَن اللَّيْث. وَعَن أَبي الهَيْثَم:} الشَّجُّ: أَن يَعْلُوَ رأْس الشيْءِ بالضَّرْب كَمَا {يَشُجُّ رَأْسَ الرَّجُلِ، وَلَا يكون} الشَّجُّ إِلاّ فِي الرَّأْسِ. وَفِي حَدِيث أُمّ زَرْعٍ: ( {شَجَّكِ أَو فَلَّكِ) ، الشَّجُّ، فِي الرأْس خاصَّةً، فِي الأَصل، وَهُوَ أَن يَضْرِبَه بشيْءٍ فيَجْرَحَه فِيهِ ويَشُقَّه. ثمَّ استُعْمِل فِي غيرِه من الأَعضاءِ. (و) } شَجَّ (البَحْرَ: شَقَّه) ، وَهُوَ مَجاز. وَعبارَة (الصّحاح) و (اللِّسَان) : {وشَجَّت السَّفِينةُ البَحْرَ: خَرقَتْه وشَقَّته. وكذالك السابِحُ. وسابِحٌ} شَجَّاجٌ: شديدُ الشَّجِّ. قَالَ: فِي بَطْنِ حُوتٍ بهِ فِي البَحْر {شَجّاجِ (و) } شَجّ (المَفَازَةَ: قَطَعَهَا) ، وهوَ مَجَازٌ. قَالَ الشَّاعِر: {تَشُجُّ بِيَ العَوْجَاءِ كلَّ تَنُوفَةٍ كأَنَّ لَهَا بَوًّا بِنهْي تُغَاوِلُهْ وَفِي حَدِيث جابرٍ: (فأَشْرَعَ ناقتَه فشَرِبَتْ} فشَّجَّت) . قَالَ: هاكذا رَوَاهُ الحُمَيْديّ فِي كِتَابه. وَقَالَ: مَعْنَاهُ قَطَعَتِ الشُّرْبَ، من: {شَجَجْتُ المَفَازَةَ: إِذا قَطَعْتَهَا بالسَّيْرِ. قَالَ: واّلذي رَوَاهُ الخطَّابيّ فِي غَرِيبه وَغَيره: (} فَشَجَتْ) ، على أَنّ الفاءَ أَصليّة والجيمُ مخففَّة، وَمَعْنَاهُ تَفَاجَّتْ أَي فَرَّقَت مَا بَين فَخِذَيْها لِتَبُولَ. (و) من الْمجَاز: شَجَّ الخَمْرَ بالماءُ {يَشِجُّهَا، بِالْكَسْرِ،} ويَشُجّها، شَجًّا: مَزَجَها. وَفِي حَدِيث جابرٍ، أَرْدَفَني رَسُولُ الله صلى الله عَلَيْهِ وَسلم فالْتَقَمْتُ خاتَمَ النُّبُوّةِ فكانَ {يَشُجُّ عليَّ مِسْكاً) أَي أَشمُّ مِنْهُ مِسْكاً، وَهُوَ من: شَجّ (الشَّرابَ) : إِذا (مَزَجَه) بالماءِ، كأَنّه كَانَ يَخْلِط النَّسيمَ الواصلَ إِلى مَشَمِّه بريحِ المِسْك، وَمِنْه قَول كَعْبٍ: } شُجَّتْ بِذِي شَبَمٍ من مَاءِ مَحْنِيَةٍ أَي مُزِجَت وخِلِطت. (و) {الشَّجَجَ، محرَّكَة: أَثَرُ الشَّجَةِ فِي الجَبين. و (رجلٌ} أَشَجُّ بَيِّنُ {الشَّجَجِ) ، إِذا كَانَ (فِي جَبِينه أَثَرُ} الشَّجَّةِ) . {والشَّجَّة أَيضاً: المَرَّة من} الشَّجِّ. (و) كَانَ (بَيْنَهُم {شَجَاجٌ، أَي) } تَشَاجٌّ ( {شَجَّ بعضهُم بَعْضًا) . } والشَّجَّة: واحدةُ شِجَاجِ الرَّأْسِ وَهِي عشرٌ: الحارِصَة، والدّامِيَة، والبَاضِعَة، والسِّمْحاق، والمُوضِحَة، والهاشِمة، والمُنَقِّلة، والمأْمومة، والدامِغَة، وسيأْتي فِي دمغ. ( {وشَجَجَى، كجَمَزَى: العَقْعَق) . (} والتَّشْجِيجُ: التَّصْمِيمُ) . (! والأَشَجُّ) : هُوَ المُنْذِر بن الْحَارِث بن عَصَرَ (العَصَرِيّ، صحابيّ) مَشْهُور، (واسمُ جماعةٍ) . ( {والشَّجَوْجَى) ، بِضَم الجيمِ الأُولى: (الرَّجُلُ المُفْرِطُ فِي الطُّولِ) . وَمِمَّا يسْتَدرك عَلَيْهِ: } الشَّجِيجُ {والمُشجَّجُ: الوَتِدُ لِشَعَثِه، صِفةٌ غالبةٌ. قَالَ: } ومُشجَّجٌ أَمّا سَواءُ قَذالِهِ فَبدَا وغَيَّبَ سارَهُ المَعْزاءُ ووَتِدٌ {مَشْجوجٌ} وشَجِيجٌ {ومُشَجَّجٌ، شُدِّد لكثرةِ ذالك فِيهِ. وهاذا فِي (الصّحاح) و (اللِّسَان) . وَفِي (الأَساس) مَا بالدَّار} شَجِيجٌ {ومُشَجَّجٌ، أَي وَتِدٌ، وَهُوَ مَجاز. } وشَجَّ الأَرضَ برَاحلتِه {شَجًّا: سَار بهَا سَيْراً شَديداً. وَمن أَمثالهم: (فلانٌ} يَشُجُّ بِيَد ويأْسُو بأُخرى) : إِذا أَفسدَ مرَّةً وأَصلحَ مَرَّةً. وَفِي (الأَساس) وزيدٌ {يشُجّ مَرّةً ويأْسو مَرَّةً: يُخْطِيءُ ويُصِيب. وأَنشد المَيْدَانيّ فِي الأَمثال. إِنّي لأُكْثِرُ مِمّا سُمْتَني عَجَباً يَدٌ تَشُجُّ وأُخْرَى مِنْك تأْسُونِي } والشَّجَجُ {والشَّجَاجُ: الهَوَاءُ. وَقيل} الشَّجَج: نَجْمٌ، كَذَا فِي (اللِّسَان) . واستدرك شَيخنَا: ! شَجَّةُ عَبْدِ الحَمِيد، وَهُوَ عبدُ الحَميد بنُ عبدِ اللَّهِ بن عُمَرَ بنِ الخَطَّاب، وبحُسْنها يُضرَب المَثَلُ.


- : (الشَّجَنُ، محرَّكةً: الهَمُّ والحَزَنُ. (و) أَيْضاً: (الغُصْنُ المُشْتَبِكُ) مِن غصونِ الشَّجَرَةِ. (و) أَيْضاً: (الشُّعْبَةُ مِن كلِّ شيءٍ كالشَّجْنَةِ، مثلَّثةً) ، الضَّمّ عَن ابنِ الأعْرابيِّ، وَهِي شُعْبَةٌ مِن غُصْنٍ مِن غُصونِ الشَّجَرَةِ؛ وَمِنْه الحدِيثُ: (الرَّحِم شِجْنَة مِن الّلهِ تَعَالَى مُعَلَّقَة بالعَرْشِ تقولُ: اللَّهُمّ صِلْ من وَصَلَني واقْطَعْ من قَطَعَنِي) أَي الرَّحِمُ مُشْتقَّة مِن الرَّحْمن. قالَ: أَبو عُبَيْدَةَ: يَعْني قَرابةٌ مِن اللهِ تعالَى مُشْتَبكةٌ كاشْتِباكِ العُرُوقِ شبَّهها بذلِكَ مَجازاً واتِّساعاً وأَصْل الشُّجْنةِ الشُّعْبَةُ مِن الغُصْنِ. (والشَّجَنُ: (المُتَداخِلَةُ الخَلْقِ من النُّوقِ) المُشْتَبِك بعضُها ببعضٍ كَمَا تَشْتبكُ الشَّجَرَةُ؛ وَمِنْه حدِيثُ سَطِيح الكاهِنِ: تجُوبُ بِي الأرضَ عَلَنْداةٌ شَجَنْ أَي ناقَةٌ مُتَداخِلَةُ الخَلْقِ كأَنَّها شَجَرةٌ مُتَشَجِّنَة، أَي مُتَّصِلَةُ الأَغْصانِ بَعْضها ببعضٍ، ويُرْوَى: شزن، وسَيَأْتي فِي موْضِعِه إنْ شاءَ الله تَعَالَى. (و) الشَّجَنُ: (الحاجَةُ حيثُ كانَتْ) . وَفِي الأساسِ: الحاجَةُ تُهِمُّ؛ قالَ: من كانَ يَرْجو بَقاءً لَا نَفادَ لهفلا يكنْ عَرَضُ الدُّنيا لَهُ شَجَناوقالَ الرَّاجزُ: إِنِّي سأُبْدي لكَ فِيمَا أُبْدِيلي شَجَنانِ شَجَنٌ بنَجْدِوشَجَنٌ لي بِبِلادِ الهِنْدِوأَنْشَدَ ابنُ بَرِّي: حَتَّى إِذا قَضُّوا لبُاناتِ الشُّجَنْوكُلَّ حاجٍ لفُلاتٍ أَوْ لِهَنْ (ج شُجونٌ وأشْجانٌ. (وذَكَرَ العينيُّ: أنَّ الشَّجَنَ بمعْنَى الحُزْنِ جَمْعُه أَشْجانٌ، وبمعْنَى الحاجَةِ جَمْعُه شُجُونٌ. (وَفِي موازَنَةِ الآمديّ: فِي شُجون جَمْع شَجَن، وَمَا أَقَلّ مَا يُجْمَع فعل على فعول، قَالُوا: أَسد وأُسُودٍ. (وَفِي الهمع: أنَّه يطرد فِي فَعَل محرَّكةً غَيْر أَجْوف وَلَا مُضاعَف، ثمَّ قالَ: وقيلَ لَا يطردُ بل هُوَ سماعيٌّ، وَبِه جَزَمَ ابنُ مالِكٍ، رحِمَه الله تَعَالَى فِي شرْحِ الكافِيَةِ؛ وأَنْشَدَ الجَوْهرِيُّ: (ذَكَرْتُكِ حيثُ اسْتَأْمَنَ الوَحْشُ والتَقَتْرِفاقٌ من الآفاقِ شَتَّى شُجُونُهاأَرادَ: حَاجَاتها؛ ويُرْوَى لحُونُها، أَي لُغاتُها؛ وأَنْشَدَنا شيْخُنا: أَترى الزَّمان كَمَا عَهدت بوَصْلِكميوْماً يَجُودُ لتَنْقضِي أَشْجَاني (وشَجَنَتْه الحاجَةُ) تَشْجُنُه شَجْناً: (حَبَسَتْه) . وَمَا شَجَنَكَ عنَّا: أَي مَا حَبَسَك. ورَوَاه أَبو عُبَيْدٍ: مَا شَجَزَكَ. (و) شَجَنَ (الأَمرُ فلَانا: أَحْزَنَه، شَجْناً) بالفتْحِ، (وشُجُوناً) بالضَّمِّ، (كأَشْجَنَهُ، فشَِجُنَ، كفَرِحَ وكَرُمَ، شَجَناً) ، بالتَّحْريكِ، (وشُجُوناً) ، بالضمِّ، فَهُوَ شاجِنٌ. وقالَ اللَّيْثُ: شَجُنْتُ شَجَناً: أَي صارَ الشَّجَنُ فيَّ. (والشِّجْنَةُ، بالكسْرِ: شُعْبَةٌ من عُنْقُودٍ تُدْرِكُ كُلُّها. (وَقد أَشْجَنَ الكَرْمُ) : صارَ ذَا شِجْنة. (و) الشِّجْنَةُ: (الصَّدْعُ فِي الجَبَلِ) ؛ عَن اللّحْيانيّ. (و) شجْنةُ: (ع. (وشَجْنَةُ بنُ عُطارِدِ بنِ عَوْفِ بنِ كَعْبِ) بنِ سعْدِ (بنِ زَيْدِ مَناةَ) بنِ تَمِيمٍ، وَفِيه يقولُ الشَّاعِرُ: كرِبُ بنُ صَفْوانَ بنِ شِجْنَةَ لم يَدَعْمن دَارِمٍ أَحَداً وَلَا مِن نَهْشَلِ (وتَشَجَّنَ) الرَّجُلُ: (تَذَكَّرَ) ؛ عَن اللَّيْثِ، وأَنْشَدَ: هَيَّجْنَ أَشْجاناً لمن تَشَجَّنا (و) تَشَجَّنَ (الشَّجَرُ: الْتَفَّ) واشْتَبَكَتْ أَغْصانُه. (و) قوْلُهم: (الحديثُ ذُو شُجُونٍ) : أَي (فُنُونٍ وأغْراضٍ) ؛ وقيلَ: أَي يدْخُلُ بعضُه فِي بعضٍ، أَي ذُو شُعَبٍ وامْتِساكٍ بعضُه ببعضٍ. وقالَ أَو عُبَيْد: يُرادُ أنَّ الحدِيثَ يتفرَّقُ بالإِنْسانِ شُعَبُه ووَجْهُه، يُضْرَبُ مَثَلاً للحدِيثِ يُسْتَذْكَرُ بِهِ غيرُهُ. قالَ: وكانَ المُفَضَّلُ الضَّبِّي يُحَدِّث عَن ضَبَّة بنِ أُدَ بِهَذَا المَثَلِ، وَقد ذَكَرَه غيرُهُ؛ قالَ: كانَ خَرَجَ لضبَّة ولدَان: سَعْدٌ وسَعيدٌ فِي طَلَبِ إبِل، فرجَعَ سَعْدٌ وَلم يَرْجعْ سَعيدٌ، فبَيْنما هُوَ يُسايرُ الحارِثَ بن كَعْبٍ إِذْ قالَ لَهُ: فِي هَذَا المَوْضِعِ قَتَلْت فَتًى، ووَصَفَ صِفَةَ ابْنِه، وقالَ هَذَا سَيْفه، فقالَ ضَبَّة: أَرِني أَنْظُرْ إِلَيْهِ، فلمَّا أَخَذَه عَرَفَ أنّه سَيْفُ ابْنِه، فقالَ: الحدِيثُ ذُو شُجُونٍ، ثمَّ ضَرَبَ بِهِ الحارِثَ فقَتَلَه، وَفِيه يقولُ الفَرَزْدقُ: فَلَا تَأْمَنَنَّ الحَرْبَ إنَّ اسْتِعارَهاكضَبَّةَ إِذْ قالَ الحديثُ شُجُونُثم إنَّ ضَبَّة لامَهُ الناسُ فِي قتْلِ الحارِثِ فِي الأَشْهرِ الحُرُمِ، فقالَ: سَبَقَ السَّيْفُ العَذَلَ. (والشَّجْنُ) ، بالفتْح: (الَّطريقُ فِي الوادِي) ؛ كَمَا فِي الصِّحاحِ؛ (أَو فِي أَعْلاهُ) ، كَذَا فِي النُّسخِ، والصَّوابُ: أَو أَعْلاهُ؛ (ج شُجُونٌ، كالشَّاجِنَةِ) ، وَهِي أَعْلى الوادِي، (ج شَواجِنُ. (قالَ أَبو عُبَيْدٍ: السَّواجِنُ والشُّجُونُ أَعْلَى الوادِي، واحِدُها شَجْنٌ. (قالَ ابنُ سِيدَه: هَكَذَا حَكَى أَبو عُبَيْدٍ وليسَ بالقِياسِ لأنَّ فَعْلاً لَا يكسَّرُ على فَواعِل، لَا سيَّما وَقد وَجَدنا الشاجِنَة، فأنْ يكونَ الشَّواجِنُ جَمْعَ شاجِنَةٍ أَوْلى؛ قالَ الطِّرمَّاحُ: (كظَهرِ اللأَى لَو تُبْتَغَى رِيَّةٌ بهنَهاراً لعَيَّتْ فِي بُطُونِ الشَّواجِنِوكذلِكَ رَوَى الأَزْهريُّ عَن أَبي عَمْرٍ و: الشَّواجِنُ أَعالي الوادِي، واحِدَتُها شاجِنَةٌ. وقالَ شَمِرٌ: جَمْعُ شَجْنٍ أَشْجانٌ؛ وأَنْشَدَ ابنُ بَرِّي للطِّرمَّاح فِي شاجِنَة للواحِدَةِ: أَمِنْ دِمَنٍ بشاجِنَةِ الحَجُونِعَفَتْ مِنْهَا المَنازِلُ مُنْذُ حِينِوفي الصِّحاحِ: والشَّواجِنُ: أَوْديَةُ كَثيرَةُ الشَّجَرِ؛ قالَ مالِكُ بنُ خالِدٍ الخُنَاعيُّ: لما رأَيتُ عَدِيَّ القوْمِ يَسْلُبُهُمْطَلْحُ الشَّواجِنِ والطَّرْفاءُ والسَّلَمُأَي لمَّا هَرَبُوا تعلَّقتْ ثيابُهم بالطَّلْح فتَرَكُوها. (و) فِي التهْذِيبِ: (هِيَ وادٍ كبيرٍ بدِيارِ ضَبَّةَ) ، فِي بَطْنِه أَطْواءٌ كَثيرَةٌ، مِنْهَا لَصافٍ واللِّهابَةُ وثَبْرَةُ، مِياهُها عَذْبةٌ. وممَّا يُسْتدركُ عَلَيْهِ: الشَّجَنُ، محرَّكةً: هَوَى النفْسِ. والتّشَجُّنُ: التَّحَرُّكُ. وشَجَنتِ الحمامَةُ شُجُوناً: ناحَتْ وتَحَزَّنَتْ. والشَّجِينُ، كأَميرٍ: الحاجَةُ، والجَمْعُ أَشْجانٌ. ويقُولُون: شاجَنَتْني شُجُونٌ كقَوْلِهم عابَلَتْني عُبُولٌ. والشِّجْنُ والشُّجْنُ، بالكسْرِ والضِّمِّ: جَمْعانِ للشِّجْنَةِ والشُّجْنَة للغُصْن، وكذلِكَ شِجْنات وشُجْنات؛ عَن ابنِ الأَعْرابيِّ. وبَيْني وبَيْنه شُجْنَةُ رَحِمٍ، بالكسْر والضَّمِّ، أَي قَرَابَةٌ مُشْتبكَةٌ. والشاجِنَةُ: ضَرْبٌ مِن الأوْدِيَةِ يُنْبتُ نَباتاً حَسَنا. وشاجِنٌ: وادٍ حِجازِيَّة؛ وقيلَ: مَا بَيْنَ البَصْرةِ واليَمامَةِ؛ قالَهُ نَصْرُ. وشُجَيْنَةُ، كجُهَيْنَةَ: قَرْيَةٌ باليَمَنِ. وذُو الشُّجُونِ: وادٍ فِي قوْلِ الهُذليّ.


- ـ الشَّجَنُ، محرَّكةً: الهَمُّ، والحَزَنُ، والغُصْنُ المُشْتَبِكُ، والشُّعْبَةُ من كلِّ شيءٍ، ـ كالشَّجْنَةِ، مثلثةً، والمُتداخِلةُ الخَلْقِ من النُّوقِ، والحاجَةُ حيثُ كانت ـ ج: شُجونٌ وأشْجانٌ. ـ وشَجَنَتْه الحاجةُ: حَبَسَتْهُ، ـ وـ الأمْرُ فُلاناً: أحْزَنَهُ شَجْناً وشُجُوناً، ـ كأَشْجَنَهُ، فَشَجِنَ، كفرِحَ وكَرُمَ، شَجَناً وشُجُوناً. ـ والشِّجْنَةُ، بالكسرِ: شُعْبَةٌ من عُنْقُودٍ تُدْرِكُ كُلُّها، وقد أشْجَنَ الكَرْمُ، والصَّدْعُ في الجبلِ، ـ وع. ـ وشَجْنَةُ بنُ عُطارِدِ ابن عَوْفِ بنِ كَعْبِ بنِ زَيْدِ مَناةَ. ـ وتَشَجَّنَ: تَذَكَّرَ، ـ وـ الشجرُ: الْتَفَّ. ـ و "الحديثُ ذُو شُجُونٍ " : فُنُونٍ وأغْراضٍ. ـ والشَّجْنُ: الطريقُ في الوادِي، أو في أعْلاهُ ـ ج: شُجُونٌ، ـ كالشاجِنَةِ ـ ج: شَوَاجِنُ، وهي وادٍ كبيرٌ بدِيارِ ضَبَّةَ.


- شَجَّ شَجَجًا: تبيّن أثرُ الشجّة في جّبِينِه فهو أشَجٍّ وهي شَجَّاءُ. والجمع : شُجٌّ.


- شَاجَّهُ شِجاجًا، ومُشَاجّةً: بادلَهُ الشَّحَّ.


- الشَّجَجُ : أثرُ الشجة في الجبين ونحوه.


- الشَّجِيجُ : المشجوجُ.


- الشِّجَّةُ : الجِرَاحَةُ في الرأْس أَو الوجه أو الجبين. والجمع : شِجَاجٌ.


- شَجَّهُ شَجَّهُ شَجًّا: شَقَّ جِلدَ رأْسِه أو وَجْهِهِ. يقال: شَجَّ رأْسَهُ، وشَجَّهُ في رأسِهِ أو وَجهِهِ.|شَجَّهُ السفينةُ البحرَ، والسابحُ الماءَ: شَقَّهُ.|شَجَّهُ الشرابَ بالماءِ: مَزَجَهُ. يقال: :-فلانٌ يَشُجُّ بيدٍ ويأسُو بأخرَى :-: لمن يُسيءُ ويُحسن.


- الشَّجَنُ : الغصن المشتبِك.|الشَّجَنُ الشُّعْبَة من كلّ شيءٍ.|الشَّجَنُ الهمُّ والحُزْنُ.|الشَّجَنُ الحاجة الشاغِلَة. والجمع : أَشْجانٌ، وشُجونٌ، وفي المثل :- الحديث ذو شجونٌ :- : فنون وشُعَب تتداعى.


- تَشَجَّنَ : تحزَّنَ.|تَشَجَّنَ هاجتْه ذكرياتُه.|تَشَجَّنَ الشَّجَرُ: التَفَّ.


- الشَّاجِنُ : الوادي الكثيرُ الشجر.|الشَّاجِنُ الطريقُ في الوادي. والجمع : شَواجِن.


- شَجِنَ شَجِنَ شجَناً: حزِنَ فهو شَجِنٌ.


- الشُّجْنَةَ (بضم الشين وكسرها) : الغصنُ المشتبِكُ.|الشُّجْنَةَ الشَّجَرُ الملتفُّ.|الشُّجْنَةَ الشُّعْبَةُ من كل شيءٍ.


- أَشْجَنَ الكرْمُ ونحوه: تشابكتْ فروعُه.|أَشْجَنَ الأَمرُ فلاناً: أَحزنه.


- شَجَنَت الحمامةُ شَجَنَت شُجُوناً: ردَّدَتْ صوْتَها؛ وعدَّتْهُ العربٌ نُواحاً.|شَجَنَت الأَمرُ فلانًا شَجْناً: أَهَمَّه وشَغَلَه.|شَجَنَت أَحزنه.


- (فعل: ثلاثي لازم متعد بحرف).| شَجَجْتُ، أَشُجُّ، ، مصدر شَجٌّ.|1- شَجَّ رَأْسَهُ : شَقَّهُ، جَرَحَهُ.|2- شَجَّ الخَمْرَ بِالْمَاءِ : مَزَجَهَا.|3- يَشُجُّ بِيَدٍ وَيَأْسُو بِأُخْرَى : يُسِيءُ وَيُحْسِنُ، يُفْسِدُ وَيُصْلِحُ.|4- شَجَّ الأرْضَ : قَطَعَهَا.|5- شَجَّتِ السَّفِينَةُ البَحْرَ : شَقَّتْهُ.


- (فعل: رباعي لازم).| شَاجَّ، يُشَاجٌّ، مصدر مُشَاجَّةٌ، شِجَاجٌ- شَاجَّ النَّاسُ : شَجَّ، بَعْضُهُمْ بَعْضاً، تَبادَلوا الشَّجَّ.


- أُصِيبَ بِشَجَّةٍ فِي رَأْسِهِ : بِجُرْحٍ وَفِي الرَّأْسِ خَاصَّةً.


- (فعل: ثلاثي لازم).| شَجَنَ، يَشْجُنُ، مصدر شُجُونٌ- شَجَنَتِ الحَمَامَةُ : نَاحَتْ، تَحَزَّنَتْ بِتَرْدِيدِ صَوْتِهَا.


- (فعل: ثلاثي لازم).| شَجُنَ، يَشْجُنُ، مصدر شَجَنٌ، شُجُونٌ- شَجُنَ الرَّجُلُ : حَزِنَ.


- (فعل: ثلاثي لازم).| شَجِنَتْ، تَشْجَنُ، مصدر شَجَنٌ- شَجِنَتِ الْمَرْأَةُ : حَزِنَتْ.


- (فعل: ثلاثي متعد).| شَجَنَ، يَشْجُنُ، مصدر شَجْنٌ، شُجُونٌ.|1- شَجَنَهُ الْمُصَابُ :أَحْزَنَهُ.|2- شَجَنَتْهُ أُمُورُ الدُّنْيَا : أَهَمَّتْهُ، شَغَلَتْهُ.


- جمع: شَوَاجِنُ. | (فاعل من شَجَنَ).|1- رَجُلٌ شَاجِنٌ : حَزِينٌ.|2- وَادٍ شَاجِنٌ : كَثِيرُ الشَّجَرِ.


- جمع: شُجُونٌ، أَشْجَانٌ. | (مصدر شَجَنَ).|-شَجْنُ النَّفْسِ : حُزْنُهَا، غَمُّها.


- جمع: شُجُونٌ، أَشْجَانٌ. | (مصدر شَجُنَ، شَجِنَ).|1- أَضْعَفَهُ الشَّجَنُ : الحُزْنُ، الغَمُّ.|2- حَدِيثٌ ذُو شُجُونٍ : ذُو فُنُونٍ وَشُعَبٍ يَتَّصِلُ بَعْضُهُ بِبَعْضٍ.|3- غُصْنٌ شَجَنٌ : مُلْتَفٌّ، مُشْتَبِكٌ.|4- يُفَكِّرُ فِي شُجُونِهِ : فِي حَاجَاتِهِ وَشَوَاغِلِهِ، أَوْ فِي أَحْزَانِهِ وَهُمُومِهِ.


- 1- جرح في الرأس بخاصة ، جمع : شجاج


- 1- شج : حزين|2- شج : الذي شغله الهم


- 1- شججه : شجه بكثرة|2- شجج على الأمر : عزم عليه


- 1- شجه : شق جلد رأسه أو وجهه|2- شج : رأسه : جرحه|3- شج الأرض : قطعها|4- شجت السفينة البحر : شقته|5- شج الشراب بالماء : مزجه به


- 1- شجيج : مشجوج|2- شجيج : وتد


- 1- شديد الشج


- 1- ظهر في رأسه شجة أو أثر شجة


- 1- مصدر شج يشج|2- أثر الشجة في الرأس أو غيره


- 1- من كان في رأسه اوفي جبينه « شجة » أو أثر « شجة » ، أي جرح ، جمع : شج ، مؤنث شجاء


- 1- هواء ، فضاء


- 1- أشجنه : أحزنه|2- أشجن الكرم : تشابكت فروعه


- 1- تشجن : حزن|2- تشجن الشجر التف|3- تشجن الأمر : تذكره|4- تشجن : تحرك


- 1- شاجن : واد كثير الشجر|2- شاجن الطريق في الوادي


- 1- شاجنة : مؤنث شاجن|2- شاجنة : طريق في الوادي|3- شاجنة : واد كثير الشجر


- 1- شجنة : غصن ملتف مشتبك|2- شجنة : شجر ملتف|3- شجنة من كل شيء : الشعبة


- 1- شجنت الحمامة : رددت صوتها


- 1- شجنه : أحزنه


- 1- مصدر شجن|2- طريق في أعلى الوادي ، جمع : شجون


- ش ج ج: (الشِّجَاجُ) بِالْكَسْرِ جَمْعُ (شَجَّةٍ) تَقُولُ: (شَجَّهُ) يَشُجُّهُ بِضَمِّ الشِّينِ وَكَسْرِهَا (شَجًّا) فَهُوَ (مَشْجُوجٌ) وَ (شَجِيجٌ) وَ (مُشَجَّجٌ) أَيْضًا إِذَا كَثُرَ ذَلِكَ فِيهِ. وَرَجُلٌ (أَشَجُّ) بَيِّنُ (الشَّجَّةِ) إِذَا كَانَ فِي جَبِينِهِ أَثَرُ الشَّجَّةِ.


- ش ج ن: (الشَّجَنُ) الْحُزْنُ وَالْجَمْعُ (أَشْجَانٌ) وَقَدْ (شَجِنَ) مِنْ بَابِ طَرِبَ فَهُوَ (شَجِنٌ) وَ (شَجَنَهُ) غَيْرُهُ مِنْ بَابِ نَصَرَ، وَ (أَشْجَنَهُ) أَيْضًا أَيْ أَحْزَنَهُ. وَ (الشَّجْنُ) -[162]- كَالْفَلْسِ وَاحِدُ (شُجُونِ) الْأَوْدِيَةِ وَهِيَ طُرُقُهَا. وَيُقَالُ: الْحَدِيثُ ذُو شُجُونٍ أَيْ يَدْخُلُ بَعْضُهُ فِي بَعْضٍ. وَ (الشِّجْنَةُ) بِكَسْرِ الشِّينِ وَضَمِّهَا عُرُوقُ الشَّجَرِ الْمُشْتَبِكَةُ. وَيُقَالُ: بَيْنِي وَبَيْنَهُ شِجْنَةُ رَحِمٍ أَيْ قَرَابَةٌ مُشْتَبِكَةٌ. وَفِي الْحَدِيثِ: «الرَّحِمُ شِجْنَةٌ مِنَ اللَّهِ تَعَالَى» أَيِ الرَّحِمُ مُشْتَقَّةٌ مِنَ الرَّحْمَنِ وَالْمَعْنَى أَنَّهَا قَرَابَةٌ مِنَ اللَّهِ تَعَالَى مُشْتَبِكَةٌ كَاشْتِبَاكِ الْعُرُوقِ.


- شجَنَ1 يَشجُن ، شُجونًا ، فهو شاجن | • شجَنتِ الحمامةُ ردّدت صوتَها، ناحت فأثارت الحُزنَ.


- شجِنَ يَشجَن ، شَجَنًا وشُجونًا ، فهو شَجِن | • شجِن الشَّخصُ حزِن :-شجِن لجرح مشاعِره، - قلبٌ شجِن، - أرواحٌ عانقها الشُّجون.


- شَجٍ :صفة مشبَّهة تدلّ على الثبوت من شجِيَ/ شجِيَ بـ: من لم يجد من الهمّ والحزن مخرجًا.


- شَجَّ1 شَجَجْتُ ، يَشُجّ ويَشِجّ ، اشْجُجْ / شُجَّ واشْجِجْ / شِجَّ ، شجًّا ، فهو شاجّ ، والمفعول مَشْجوج وشجيج | • شجَّ فلانًا شَقّ جِلْدَ رأسِه أو وجهِه. |• شجَّ البَحرَ: شقَّه، مخَره :-شجَّتِ السَّفينةُ مياهَ الخليج |• شجَّ الأرضَ: سار فيها سيرًا شديدًا. |• شجَّ الشَّرابَ بالماء: مزَجه? فلانٌ يشجُّ بيد ويأسو بأخرى: يسيء ويُحسِن.


- أشَجُّ ، جمع شُجّ، مؤ شَجّاءُ، جمع مؤ شجَّاوات وشُجّ: صفة مشبَّهة تدلّ على الثبوت من شَجَّ2: فيه أثر جُرْح أو شجٍّ في جبينه.


- نَشْج :مصدر نشَجَ.


- شَجَّة ، جمع شجَّات وشِجَاج: اسم مرَّة من شَجَّ1: جُرح في الوجه، أو الرَّأس، أو الجبين :-أُصيب بشجَّة في جبينه.


- شَجّ :مصدر شَجَّ1.


- نشَجَ يَنشِج ، نَشْجًا ونَشِيجًا ، فهو ناشج | • نشَج الطِّفلُ |1 - بكى بصوت عالٍ. |2 - تردُّد البكاءُ في صدره من غير انتحاب :-ضرب الصَّبيَّ فراح يَنشِج.|• نشَج المُطْرِبُ: فصَل بين الصوتين ومدَّ. |• نشَجتِ القِدْرُ ونحوُها: بدا صوتُ غليانها.


- شاجَّ يُشاجّ ، شاجِجْ / شاجَّ ، مُشَاجّةً وشِجَاجًا ، فهو مُشَاجّ ، والمفعول مُشاجّ | • شاجّ خصمَه بادله الشّجّ.


- وَشْج :مصدر وشَجَ.


- شجَّنَ يُشجِّن ، تشجينًا ، فهو مُشجِّن ، والمفعول مُشجَّن | • شجَّنه الأمرُ أشْجَنه؛ أحزنه وأهمّه :-شجَّنه موتُ أبيه.


- شجُنَ يَشجُن ، شَجَنًا ، فهو شاجِن وشجين | • شجُن فلانٌ حزِن.


- شَجيج :صفة ثابتة للمفعول من شَجَّ1: مشجوج :-خرج من المعركة شجيجَ الوجه.


- شَجَج :- مصدر شَجَّ2. |2 - أثرُ الشجَّة في الجَبِين ونحوه.


- شَجِن :صفة مشبَّهة تدلّ على الثبوت من شجِنَ: حزين مهموم.


- وشَجَ يشِج ، شِجْ ، وَشْجًا ووشيجًا ، فهو واشِج ، والمفعول مَوشوج (للمتعدِّي) | • وشَج الشَّيءُ اشتبك وتداخل والتفّ :-وشَجت الأغصان، - وشَجت الهمومُ في قلبه.|• وشَج قرابَتَه: شبَكَها ووصلها وربطها.


- وشَّجَ يوشِّج ، توشيجًا ، فهو مُوشِّج ، والمفعول مُوشَّج (للمتعدِّي) | • وشَّج فلانٌ بين القوم خلط وألَّف :-وشَّج بين العائلتين المتنازعتين.|• وشَّج قرابَتَه: وَشَجَها؛ شبكها ووصلها.


- شَجَّ2 شَجِجْتُ ، يَشَجّ ، اشْجَجْ / شَجَّ ، شَجَجًا ، فهو أشجُّ | • شجَّ الشَّخصُ تَبَيَّن أثرُ الشَّجَّة في جبينه :-رجلٌ أشجٌّ.


- شجَنَ2 يَشجُن ، شَجْنًا ، فهو شاجن ، والمفعول مَشْجون | • شجَن الأمرُ فلانًا أهمّه وشغَله وأحزنه :-شجنَه فشلُ صديقه، - خبرٌ تَشجُن له القلوبُ.


- تشجَّنَ يتشجَّن ، تشجُّنًا ، فهو مُتشجِّن | • تشجَّن الرَّجلُ تحزّن وتألّم :-تشجَّن المحبُّ.|• تشجَّن الشَّجرُ: التفَّت أغصانُه وتشابكت.


- أشجنَ يُشجن ، إشجانًا ، فهو مُشجِن ، والمفعول مُشجَن | • أشجنه الأمرُ أحزنه وأهمّه :-سمعتُ عنه ما أشجنني.


- شجين :صفة مشبَّهة تدلّ على الثبوت من شجُنَ: حزين مهموم.


- شَجْن :مصدر شجَنَ2.


- شَجَن ، جمع أشجان (لغير المصدر) وشجون (لغير المصدر).|1- مصدر شجُنَ وشجِنَ. |2 - حُزْن وهَمّ :-أورثه هذا الأمر شجَنًا، - مثير للشَّجَن: مؤثّر محرّك للعواطف |• فلانٌ أخو شَجَن: ملازمٌ للحزن والهمّ. |3 - شعبة من كلِّ شيء |• حديث ذو شجون: مُتشعِّب مُتفرِّع يستدعي بعضُه بعضًا.


- شُجون :مصدر شجِنَ وشجَنَ1.


- شَجَج :- مصدر شَجَّ2. |2 - أثرُ الشجَّة في الجَبِين ونحوه.


- شَجَن ، جمع أشجان (لغير المصدر) وشجون (لغير المصدر).|1- مصدر شجُنَ وشجِنَ. |2 - حُزْن وهَمّ :-أورثه هذا الأمر شجَنًا، - مثير للشَّجَن: مؤثّر محرّك للعواطف |• فلانٌ أخو شَجَن: ملازمٌ للحزن والهمّ. |3 - شعبة من كلِّ شيء |• حديث ذو شجون: مُتشعِّب مُتفرِّع يستدعي بعضُه بعضًا.


- شَجِن :صفة مشبَّهة تدلّ على الثبوت من شجِنَ: حزين مهموم.


- شَجْن :مصدر شجَنَ2.


- شجَنَ1 يَشجُن ، شُجونًا ، فهو شاجن | • شجَنتِ الحمامةُ ردّدت صوتَها، ناحت فأثارت الحُزنَ.


- شجَنَ2 يَشجُن ، شَجْنًا ، فهو شاجن ، والمفعول مَشْجون | • شجَن الأمرُ فلانًا أهمّه وشغَله وأحزنه :-شجنَه فشلُ صديقه، - خبرٌ تَشجُن له القلوبُ.


- شجُنَ يَشجُن ، شَجَنًا ، فهو شاجِن وشجين | • شجُن فلانٌ حزِن.


- شجِنَ يَشجَن ، شَجَنًا وشُجونًا ، فهو شَجِن | • شجِن الشَّخصُ حزِن :-شجِن لجرح مشاعِره، - قلبٌ شجِن، - أرواحٌ عانقها الشُّجون.


- شجَّنَ يُشجِّن ، تشجينًا ، فهو مُشجِّن ، والمفعول مُشجَّن | • شجَّنه الأمرُ أشْجَنه؛ أحزنه وأهمّه :-شجَّنه موتُ أبيه.


- جّة الش : واحدة شجاج الرأس. وقد شجّه يشجّه ويشجّه شجّا، فهو مشجوج وشجيج. ووتد مشجوج وشجيج ومشجّج؛ شدّد لكثرة ذلك فيه. ورجلأشجّ بيّن الشجج، إذا كان في جبينه أثر الشجّة. وشجّت السفينة البحر، أي شقّتْه. وشججْت المفازة: قطعتها. قال الشاعر: تشجّبي العوْجاء كلّ تنوفة ... كأنّ لها بوّابنهْ ي تغا ولهْ


- أبو زيد: بالتحريك الشجن : الحاجة حيث كانت. والجمع شجون. وقال:ذكرْتك حتّى استأمن الوحش والْتقتْ ... رفاق به والنفس شتّى شجونها وقد شجنتْني الحاجة تشْجنني شجْنا، إذا حبستْك. والشجن: الحزن، والجمعأشْجان. وقد شجن بالكسر فهو شاجن. وأشْجنه غيره وشجنه أيضا، أي أحزنه. والشجْن بالتسكين: واحد شجون الأودية، وهيطرقها. ويقال: الحديث ذو شجون أي يدخل بعضه في بعض. والشاجنة: واحدة الشواجن، وهي أودية كثيرة الشجر. وقال:لمّا رأيت عديّ القوم يسْلبهمْ ...طلْح الشواجن والطرْفاء والسلم والشجْنة والشجْنة: عروق الشجر المشتبكة. ويقال: بني وبينه شجْنة رح م وشجْنة رح م، أي قرابة مشتبكة. وفي الحديث: " الرحم شجْنة من الله " أي الرحم مشتقّة من الرحمن، يعني أنّها قرابة من الله عزّ وجل مشتبكة كاشتباك العروق.


- ,أبهجه,أفرح,أجذل,أغبط,سر,فرح,


- ,إبتهج,إغتبط,إنشرح,ارتاح,اغتبط,جذل,سعد,سر,طرب,طرب,فرح,فرج,فرح,


- ,إبتهج,إغتبط,سر,طرب,فرح,


- ,جذل,فرح,فرحان,مسرور,مبتهج,مغتبط,


- ,إبتهاج,إنشراح,ابتهاج,اغتباط,اغتباط,انشراح,بهجة,جذل,حبور,سرور,سعادة,سعادة,سرور,فرح,


- ,إبتهج,إغتبط,إنشرح,ارتاح,انشرح,تهلل,سعد,سر,طرب,فرح,


- ,أبهج,أرح,أسر,أسعد,أطرب,أفرح,


- أبهجه , أفرح , أجذل , أغبط , سر , فرح


- إبتهج , إغتبط , إنشرح , ارتاح , اغتبط , جذل , سعد , سر , طرب , طرب , فرح , فرج , فرح


- إبتهج , إغتبط , سر , طرب , فرح


- جذل , فرح , فرحان , مسرور , مبتهج , مغتبط


- إبتهاج , إنشراح , ابتهاج , اغتباط , اغتباط , انشراح , بهجة , جذل , حبور , سرور , سعادة , سعادة , سرور , فرح


- إبتهج , إغتبط , إنشرح , ارتاح , انشرح , تهلل , سعد , سر , طرب , فرح


- أبهج , أرح , أسر , أسعد , أطرب , أفرح




يمكنكم تحميل برنامج المتدبر من هنا وكذلك قمنا بوضع مواد و قواعد بيانات لمطورين البرامج القرآنية من نسخ قرآنية خالية من الإخطاء ومطابقة لنسخة مركز الملك فهد (النسخة المدنية) برواية حفص.