أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ ۚ وَلَوْ كَانَ مِنْ عِندِ غَيْرِ اللَّهِ لَوَجَدُوا فِيهِ اخْتِلَافًا كَثِيرًا
 

وَقَالَ الرَّسُولُ يَا رَبِّ إِنَّ قَوْمِي اتَّخَذُوا هَٰذَا الْقُرْآنَ مَهْجُورًا

أَنَّى لِلْمُحْتَوَى الْعَرَبِيِّ أَنْ يُثْرَى فِي مَعْزِلٍ عَنْ الْقُرْآنِ وَاللُّغَةِ !

المعاجم:


لا شكّ أنّ إضافة المعاجم يساعد كثيرا في فهم الكلمات القرآنيّة ودلالاتها، لذلك قمنا بإضافة أهمّ المعاجم وأكثرها دقّة وشهرة، مثل لسان العرب وتاج العروس وغيرهما، وبمجرد اختيار الكلمة في برنامجنا المتدبّر تستطيع الكشف عن معناها.

- التهذيب: التَّفَوُّن البركة وحُسْن النَّماء.


- الفَيْنةُ: الحينُ. حكى الفارسيّ عن أَبي زيد: لقيته فَيْنةَ، والفَيْنةَ بعد الفَيْنة، وفي الفَيْنة، قال: فهذا مما اعْتَقب عليه تعريفان: تعريف العلمية، والأَلف واللام، كقولك شَعوب والشَّعُوب للمنية. وفي الحديث: ما من مولود إلاَّ وله ذَنْبٌ قد اعْتاده الفَيْنة بعد الفَيْنةَ أَي الحين بعد الحين والساعة بعد الساعة. وفيحديث علي، كرم الله وجهه: في فَيْنة الارْتِياد وراحة الأَجساد. الكسائي وغيره: الفَيْنة الوقت من الزمان، قال: وإن أَخذتَ قولهم شَعَرٌ فَيْنانٌ من الفَنَن، وهو الغصن، صرفته في حالي النكرة والمعرفة، وإن أَخذته من الفَيْنة، وهو الوقت من الزمان، أَلحقته بباب فَعْلان وفَعْلانة فصرفته في النكرة ولم تصرفه في المعرفة. ورجل فَيْنانٌ: حسن الشعر طويلة، وهو فَعْلان؛ وأَنشد ابن بري للعجاج: إذ أَنا فَيْنانٌ أُناغِي الكُعَّبا وقال آخر: فرُبَّ فَيْنانٍ طويلٍ أَمَمُه، ذي غُسُناتٍ قد دَعاني أَحْزمُهُ وقال الشاعر: وأَحْوَى، كأَيْمِ الضالِ أَطرقَ بعدما حَبا، تحتَ فَيْنانٍ من الظِّلِّ وارفِ يقال: ظِلٌّ وارِفٌ أَي واسعٌ ممتدٌّ؛ قال: وقال آخر: أما تَرَى شَمَطاً في الرأْسِ لاحَ به، من بَعْدِ أَسْودَ داجِي اللَّوْنِ فَيْنانِ والفَيْناتُ: الساعاتُ. أَبو زيد: يقال إني لآتي فلاناً الفَيْنَةَ بعد الفَيْنَةِ أي آتيه الحِينَ بعد الحين، والوقت َبعد الوقت ولا أُدِيمُ الاختلافَ إليه. ابن السكيت: ما ألقاه إلاَّ الفَيْنَةَ بعد القَيْنَة أي المرَّةَ بعدَ المرَّة، وإنْ شئت حذفت الأَلف واللام فقلت لَقيته فَيْنَةَ، كما يقال لقيته النَّدَرَى وفي نَدَرَى، والله أَعلم.


- : ( {التَّفَوُّنُ: أَهْمَلَهُ الجوْهرِيُّ. وقالَ ابنُ الأَعْرابيِّ. هُوَ (البَرَكَةُ وحُسْنُ النَّماءِ. (} والفَاوانِيا: هُوَ الكهينا و (عُودُ الصَّليبِ نَبْتٌ دُونَ ذِراعٍ لَهُ زَهْرٌ فرفيري، لَا يُؤْخَذُ إلاَّ يَوْم نزولِ الشمْسِ فِي المِيزانِ، وَلَا يُقْطَع بحَديدٍ، وَإِذا ظُفِرَ بالمُتَصَلِّب مِنْهُ المُخْتوم مِن جِهْتَيْهِ المُشْتَمِل على خَطَّيْن مُتَقاطِعَيْن فَهُوَ خيْرٌ مِن الزّمردِ، وَلَا يدْخلُ الجِنّ بَيْتاً وُضِعَ فِيهِ. وَهُوَ (حارٌّ مُلَطِّفٌ مُدِرٌّ قاطِعٌ نَزْفَ الدَّم نافِعٌ من النِّقْرِسِ والصَّرعِ وَلَو تَعْليقاً، وَإِن بخّرَ وعُلِّقَ فِي خرْقَةٍ صَفْراء وَلم تَمَسّه يَدْ حائِضٍ سَهلَ الوِلادَةِ، وأَوْرَثَ الهَيْبَة، وَإِن جُعِل تحتَ وسَادَةِ مُتَابغِضَيْنِ والقَمَرُ مُتَّصِلٌ بالزهْرَةِ من تَثْلِيث وَقَعَتْ بَيْنهما أُلْفَة لَا تَزُولُ أَبَداً. وممَّا يُسْتدركُ عَلَيْهِ. ! فُورفانُ، بالضمِّ: قَريةٌ مِن الصغدِ مِنْهَا سُلَيْمانُ بنُ معاذٍ عَن الْكشِّي، وَعنهُ ابنُ حاجِبٍ الكشَّانيّ.


- : ( {فانَ} يَفِينُ {فَيْناً: (جاءَ. (} والفَيْنانُ: فَرَسٌ لبَني ضَبَّةَ لقرَانَة بن عُوَيَّة الضَّبِّيِّ. (و) {الفَيْنانُ: الرَّجُلُ (الحَسَنُ الشَّعَرِ الطَّويلُهُ؛ وَهِي بهاءٍ. قالَ اللَّحْيانيُّ: إِن أَخَذْتَه مِن الفَنَنِ، وَهُوَ الغُصْنُ، صَرَفْتَه فِي حالَيْ النَّكِرَةِ والمَعْرفَةِ، وَإِن أَخَذْتَه مِن الفَيْنَةِ، وَهُوَ الوَقْت مِن الزَّمانِ، أَلْحَقْتَه ببابِ فَعْلان وفَعْلانَة فصَرَفْته فِي النّكِرَةِ وَلم تَصْرِفْه فِي المعْرِفَة؛ وأَنْشَدَ ابنُ بَرِّي للعجَّاج: إِذْ أَنا} فَيْنانٌ أُناغ الكُعبَّا وقالَ: فرُبَّ فَيْنانٍ طويلٍ أَمَمُهذي غُسُناتٍ قد دَعاني أَحْزُمُه (وذُكِرَ فِي (ف ن ن) . (وغَنْثُ بنُ {أَفْيان؛ بفتْحِ الغَيْن المعْجمَةِ وسكونِ النّونِ والثَّاء مُثلَّثةً} وأَفيان كأنَّه جمعُ فَيَن، (من مَعَدِّ بنِ عَدْنانَ. قالَ الحافِظُ: فِي كِنانَةَ. وَقد ذَكَرَه المصنِّفُ، رحِمَه اللهُ تَعَالَى فِي الثاءِ المثلَّثَةِ، ومَرَّ هُنَاكَ عَن ابنِ حَبيبٍ أنَّه من بَني مالِكِ بنِ كنانَةَ. ( {والفَيْنَةُ: (السَّاعَةُ والحِينُ، وَقد تُحْذَفُ الَّلامُ. يقالُ: لَقِيتُه الفَيْنَةَ بعْدَ الفَيْنةِ؛ (ولَقِيتُه} فَيْنَةً بعْدَ فَيْنَةٍ، أَي الحِيْن بعْدَ الحِيْن، والساعَةَ بعْدَ الساعَةِ. قالَ أَبو زيْدٍ: فَهَذَا ممَّا اعْتَقَبَ عَلَيْهِ تَعْريفانِ: تَعْريفُ العَلْمِيَّة، وتَعْريفُ الأَلفِ واللامِ، كقوْلِكَ شَعُوب والشَّعُوب للمَنِيةِ. وقالَ الكِسائي: الفَيْنَةُ: الوَقْت مِن الزَّمانِ. وقالَ ابنُ السِّكِّيت: مَا أَلْقاهُ إلاَّ {الفَيْنَةَ بعْدَ الفَيْنَة، أَي المرَّةَ بعْدَ المرَّةِ. (} والأَفْيُونُ: لَبَنُ الخَشْخاشِ، أَجْوَده (المِصْرِيُّ الأَسْوَدَ بارِد فِي الرَّابعَةِ. (نافِعٌ من الأَوْرامِ الحارَّةِ خاصَّةً فِي العَيْنِ) ومِن السّعالِ والإِسْهالِ المُزْمنِ، (مُخَدِّرٌ للعَقْلِ، (وقَلِيلُهُ نافِعٌ مَنَوِّمٌ وكثيرُهُ سَمٌّ. واخْتُلِفَ فِي وزْنِه فقيلَ: أُفْعُول كَمَا اقْتَضاهُ سِياقُ المصنِّفِ، وكذلِكَ ضَبَطَه الشيخُ النّوويُّ فِي المهذبِ وغَيْر واحِدٍ. وَفِي شمْسِ العُلُوم: هُوَ فِعْيَولُ بكسْرِ الفاءِ وفتْحِ الياءِ مِن الأفن، وَهُوَ أَنْ لَا يُبْقي الحالِبُ مِن اللْبَنِ شَيْئا، وَعَلِيهِ فالهَمْزَةُ أَصْليَّةٌ والياءُ زائِدَةٌ. وممَّا يُسْتدركُ عَلَيْهِ: ظِلٌّ {فَيْنانٌ: واسِعٌ مُمْتدٌّ. } والفِينُ، بالكسْرِ: قَرْيةٌ بأصْبَهان، مِنْهَا الوَزِيرُ أَبُو نَصْر أَنُو شَرْوان بنُ خالِدِ بنِ محمدٍ الفينيُّ وَزِيرُ المُسْتَرْشِد والسُّلْطانِ محمدِ بنِ محمدِ بنِ ملْكشاه، رَوَى عَن أَبي محمدٍ عبدِ اللهِ بنِ الحَسَنِ الكامخي البتاوي، ماتَ ببَغْدادَ سَنَة 533: قلْتُ: هَكَذَا قَيَّده ابنُ السّمعانيّ بالكسْرِ، وقيَّده الذَّهبيُّ بالفتْح. وممَّا يُسْتدركُ عَلَيْهِ:


- ـ فانَ يَفِينُ: جاء. ـ والفَيْنانُ: فَرَسٌ لِبَنِي ضَبَّةَ، والحَسَنُ الشَّعَرِ الطَّويلُهُ، وهي: بهاءٍ، وذُكِرَ في: ف ن ن. وغَنْثُ بنُ أَفْيانَ: من مَعَدِّ بنِ عَدْنانَ. ـ والفَيْنَةُ: الساعةُ، والحِينُ، وقد تُحْذَفُ اللامُ، يقالُ: لَقِيتُه الفَيْنَةَ، ولَقِيتُه فَيْنَةَ. ـ والأَفْيُونُ: لَبَنُ الخَشْخاشِ المِصْرِيِّ الأسْوَدِ، نافِعٌ من الأَوْرامِ الحارَّةِ، خاصَّةً في العَيْنِ، مُخَدِّرٌ، وقَلِيلُه نافِعٌ مُنَوِّمٌ، وكثيرُه سَمٌّ.


- الفَيْنَةُ : السّاعةُ والحِينُ. يقال: أَزُورهُ الفَيْنَةَ بعد الفَيْنَةِ، وفَيْنَةً بعد فَيْنَةٍ: حينًا بعد حين.


- فَانَ الرّجُلُ فَانَ فَيْنًا: جاءَ.


- 1- أَلْقَاهُ الْفَيْنَةَ بَعْدَ الْفَيْنَةِ : أَيْ حِيناً بَعْدَ حِينٍ.|2- بَيْنَ الْفَيْنَةِ وَالأُخْرَى : بَيْنَ الْحِينِ وَالآخَرِ.


- جمع: أَفانِينُ. | 1- شَذَبَ أُفْنوناً :الْغُصْنُ الْمُلْتَفُّ.|2- هُوَ فِي أفْنونِهِ : فِي أوَّلِ شَبابِهِ.|3- أفانِينُ الكَلاَمِ : أنْوَاعُهُ، أسالِيبُهُ، أجْناسُهُ- كانَ الجَاحِظُ بارِعاً فِي أفانينِ الكَلامِ.|4- أتَى بِأَفانِينَ : بِكلامٍ مُضْطَربٍ.|5- قَتَلَ أُفْنوناً : حَيَّةً.


- 1- إبان ، حين ، وقت


- 1- جاء


- 1- فان : شيخ هرم|2- فان : زائل


- 1- حين ، ساعة


- ف ي ن: (الْفَيْنَاتُ) السَّاعَاتُ. وَيُقَالُ: لَقِيتُهُ (الْفَيْنَةَ) بَعْدَ الْفَيْنَةِ أَيِ الْحِينَ بَعْدَ الْحِينِ. وَرَجُلٌ (فَيْنَانٌ) حَسَنُ الشَّعَرِ طَوِيلُهُ.


- فَيْنة ، جمع فَيْنات وفَيَنات: ساعة وحِين، وقت قصير :-نلتقي الفَيْنة بعد الفَيْنة، - يزورنا بين الفَيْنة والفَيْنة: من حين لآخر.


- أفين :مؤ أفينة: صفة ثابتة للمفعول من أفَنَ: مأفون، ناقص العقل، ضعيف الرّأي، غبيّ :-إنَّه فتًى أفين لا يُعتمد عليه.


- الفيْنات: الساعات. يقال: لقيته الفيْنْة بعد الفيْنة، أي الحين بعد الحين. وإن شئت حذفت الألف واللام فقلت لقيتهفيْنة. ورجلفيْنان الشعر، أي حسن الشعر طويله.


- ,أبدي,أزلي,بارز,باق,حي,دائم,شاخص,عائش,مستقر,مستمر,مخلص,مستمر,ناج,


- will perish




يمكنكم تحميل برنامج المتدبر من هنا وكذلك قمنا بوضع مواد و قواعد بيانات لمطورين البرامج القرآنية من نسخ قرآنية خالية من الإخطاء ومطابقة لنسخة مركز الملك فهد (النسخة المدنية) برواية حفص.